القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

رواية عشقت متمرده الحلقه الحاديه عشر حتى الحلقه الخامسه عشر بقلم الشيماء محمد حصريه وجديده

 رواية عشقت متمرده الحلقه الحاديه عشر حتى الحلقه الخامسه عشر بقلم الشيماء محمد حصريه وجديده 

رواية عشقت متمرده الحلقه الحاديه عشر حتى الحلقه الخامسه عشر بقلم الشيماء محمد حصريه وجديده 

الحلقه 11
ووقفوا يرقصوا مع بعض الاتنين 
ديفيد دي سيبيلي نفسك وانا اوعدك اني هنسيكي ادم واسمه تماما 
ندي بصتله باستغراب ورفعت عنيها في عنيه 
ديفيد ده وعد مني بيبي هنسيكي اسمه 
ساعتها مر شريط حياتها قدامها من اول لحظه شافته في المطار لحد ما سابها في بيت ابوها... 
افتكرت ادم وحبه حبه.. خوفه عليها.. لهفته عليها.. جنانه.. سيطرته علي انفعالاته... افتكرت بيت احلامهم.. افتكرت لما وقعت من علي ياقوت وادم جري عليها افتكرت شكله في اللحظه دي... ساعتها عرفت انها اهم حاجه في حياته.. افتكرت حبه ليها طول فتره ۏجعها.. افتكرت لما ادم فقد سيطرته علي اعصابه وعاش معاها... افتكرت لما ادم ... وهنا عرفت حقيقه واضحه وضوح الشمس..... مفيش رجاله ابدا بعد ادم.....ازاي مكنتش شايفه ده 
يدوب ديفيد هيلمسها زقته بعيد عنها 
ديفيد في ايه مالك 
ندي مفيش انا بس محتاجه اروح باي 
ديفيد دي تعالي نتجنن !! تعالي نتجوز !! نطلع علي فيجاس ونتجوز ايه رأيك وهنقضي شهر عسل ما حصلش و
[[system-code:ad:autoads]]ندي وقفته انت اكيد اټجننت .. انت متخيل اني ممكن اتجوزك ! انت متخيل اصلا انه ينفع اتجوزك ! سيادتك ناسي ان انا مسلمه وديانتي اصلا ما تسمحليش اني اتجوزك !
ديفيد ديانتك وايه اللي دخل الديانات دلوقتي ! وبعدين انا عمري ما شفتك بتعملي اللي المسلمين بيعملوا ابسط حاجه لبسك ! بلاش كل ده يا ستي اوعدك ان ديانتك مش هدخل فيها انتي حره بديانتك وبعدين محدش هيدقق في الديانات دي 
ندي انا هدقق.. ايوه انا مسلمه بالاسم بس ... بس دي ابسط شيء ممكن اعمله !!! وبعدين بعيدا عن الديانات انا متجوزه اصلا .. انت ناسي ادم 
ديفيد ادم !! السفاره هتطلقك منه بسهوله زي ما جيتي بسهوله
ندي انا مش عايزه اتطلق منه .. سوري ديف بس ادم الحقيقه الوحيده في حياتي ومفيش غيره ابدا... بعد اذنك 
ديف مفيش غيره مش ده اللي كان حابسك في بيته ! مش ده اللي كنتي هتجننيني منه مش ده الجاهل المتخلف 
ندي اه هو بس علي الرغم من جهله الا انه اذكي وانظف واحن من اي حد قابلته في حياته .. ادم مختلف عن اي حد عرفته وانا مش بس بحبه لا ده انا بعشقه .. بعد اذنك
[[system-code:ad:autoads]]خرجت من الديسكو وطلعت تجري والدموع ماليه عنيها وذكريات كتير بتهاجمها وفجأه نور في عنيها قوي وصدمه وحست بنفسها بتترفع من الارض وبترجع تاني للارض وكل اللي في دماغها ادم وبس وعماله تفكر هتعمل ايه وازاي هتقدر ترجع ادم ليها ازاي راجل زيه ممكن يسامح واحده زيها 
الاجابه انه مش هيسامحها ابدا..... يبقي لازم هيا ماتبقاش هيا... لازم تكون جديره بادم... لازم تكون واحده تانيه.... لازم تستاهل ادم..والظلام ھجم عليها وغمضت عنيها ...
فاقت لقت نفسها في سرير ونور جامد غمضت عنيها تاني وفتحت بصت حواليها وشافت حد جنبها 
ماري فوقتي !! كويس انك فوقتي .. من بدري وانا جنبك قاطعتي عليا سهره ما تتعوض دي !
ندي مامي ارجوكي 
ماري اوكي سكت .. بس ازاي ترمي نفسك علي عربيه هاه اټجننتي ولا عايزه ټنتحري ! يعني جوازه وعدت مفيش حاجه تستاهل الاڼتحار 
ندي مامي ارجوكي .. انا مكنتش عايزه اڼتحر وجوازه ايه اللي بتتكلمي عنها وبعدين انا بحب ادم 
ماري وقفت بتحبيه ! لا اوعي تغلطي غلطتي .. ده مصري ومن كلامك معايا في الاول بيقول انه متعصب جدا .. اسمعي مني مشهتقدري تستحمليه ابدا ولا تستحملي نقده ولا تحكماته 
الشرقي بيتحكم في كل شيء في البنت .. انا ربيتك هنا واخدتك من ابوكي علشان ما يقدرش يفرض سيطرته عليكي او يربطك بقيمهم وتقاليدهم تيجي انتي دلوقتي تقولي بحبه 
ندي ايوه بحبه وبحب سيطرته وتحكماته ويارتني كنت سمعت كلامه ويارتني ماعارضته ابدا 
ماري غبيه وتفكيرك غبي .. مفيش راجل في الدنيا يستاهل انك تخليه يتحكم في حياتك 
ندي انتي ما تعرفيش ادم 
ماري لا اعرفه .. غبي متخلف جاهل صعيدي ما بيفهمش مسيطر متحكم ديكتاتور وايه كمان كنتي بتقولي ايه تاني 
ندي ده كان قبل ما اعرفه 
ماري لا ده كان قبل ما يسيطر عليكي 
ندي انا تعبانه .. اذا سمحتي 
ماري هسكت اصلا انا رايحه شغلي اتأخرت كتير والدكتور طمني عليكي وقال بس رضوض وكدمات وكتفك كان مخلوع ورده بس هيتعبك لانه اتخلع قبل كده باي 
ندي افتكرت حاډثه الحصان وخلع كتفها . افتكرت كريمه اللي مفارقتهاش ابدا .. افتكرت ادم ولهفته وخوفه ووقفته جنبها
اصحابها عرفوا باللي حصل وراحوا كلهم يزوروها في بيت مامتها 
ديفيد تستاهلي علشان لو سيبتيني اروحك مكنش جرالك حاجه
ندي امم متشكره 
كانت تعبانه ومش قادره تتكلم اصلا .. 
ندي ممكن حد فيكم يناولني كوبايه ميه 
ديفيد الكوبايه قدامك خديها
ندي افتكرت ادم مش قادره امد
---
ايدي 
كريستينا اتفضلي دي .. بس بقولك ماتعرفيش حاجه عن ادم كان لذيذ
ندي ابتسمت وسكتت وهما مشيوا وسابوها لوحدها .. ادم ما بعدش عنها ابدا وماسبهاش للحظه واحده .. سرحت شعرها بصعوبه وافتكرته لما سرحلها شعرها وابتسمت لذكرياتها .. كريمه كانت اكتر من ام ليها .. حبتها واحتضنتها وهيا قابلت ده كله بايه 
وحدتها في وقت تعبها عرفتها اكتر قيمه اللي خسرته ببعدها عن ادم وحضنه وعيلته وكل حاجه خسرتها ..
رجعت شغلها تاني واشتاقت لبساطه الفلاحين اللي بيزرعوا اراضيهم والبنات اللي بتجمع المحصول .. ليه بعدت 
عماله تفكر في كل اللي بيحصلها .. بتراجع كل اخطاءها وكل حياتها !!!! ازاي ديفيد يطلب يتجوزها وهيا مسلمه !! مسلمه !! وهل هيا فعلا مسلمه !! فين اسلامها ده !! هيا فين مثلا من ادم اللي حتي الفجر بينزل يصليه في الجامع ! هيا فين من ايتن اللي عامله زي الملاك بلبسها وادبها واخلاقها ! ولا كريمه اللي حتي العمال بتجمعهم علشان يصلوا لاحسن تشيل ذنب حد اتأخر عن الصلاه  
فين هيا من الناس دي ادم حاول يغيرها بس هيا كانت عاميه .
[[system-code:ad:autoads]]كريمه كمان حاولت وحاولت وهيا خاڤت تتغير لتضعف وتتستلم !
لازم تتغير .. لازم تبقي مسلمه ومش بالاسم بس لا .. لازم تبقي مسلمه وقبل ما يكون علشان ادم فعلشان نفسها .. نفسها تحس بحلاوه الايمان والطمأنينه والرضا اللي بتشوفهم علي وش ايتن او كريمه او ادم ... لازم تنظف بقي ...
بدأت تغير من نفسها واول حاجه بدأت تهتم بشغلها وتتعمق فيه واتعرفت علي شخصيات جديده... 
اتفاجئت ان معاها في شغلها مصريين زيها اتصاحبت عليهم وبدأت تخرج معاهم ولقتهم بيحضروا دروس دين.. بيتثقفوا في امور دينهم... 
رنت في دماغها جمله ادم
كنت متوجع ايه من واحده معندهاش دين!! اذا لم تستح فاصنع ما شئت.... انتي اصلا متعرفيش ربنا.. متعرفيش دين متعرفيش اسلام ولا اخلاج ولا جيم انا بجي كان عجلي فين مافهمش 
ندي بعياط محدش علمني الكلام ده 
ادم عذر اجبح من ذنب... انتي ابوكي وامك مسلمين وانتي اتولدتي في بيت مسلم واتعلمتي كان ممكن جوي تثجفي نفسك في دينك لكن انتي كفايه عليك الموضه واخر صيحه وبس 
يبقي ده اول الطريق الصح.... لازم تتعلم امور دينها... لازم ما تبقاش مسلمه بالاسم بس... لازم تكون مسلمه قلبا وقالبا.... ومن هنا بدأت الطريق الصح......
[[system-code:ad:autoads]]ادم حياته فجأه بقت ممله.. مفيش شيئ له معني.. معدش مهتم بأي شيئ.. ندي علي الرغم من خلافاتهم الا انها كانت ماليه حياته.. كانت مديالها طعم جديد.. وللاسف حبها وحبها بكل مشاعره.. حبها پجنون.. 
غرق نفسه في شغله من القاهره للبلد وهكذا وما بيسمحش لاي حد يتكلم معاه او يجيب سيره الماضي 
كل ما بيدخل اوضته يفتكر كل حركاتها وشقاوتها وجنانها ورقصها علي انغام موسيقاها الغربيه ..
كل ما يركب خيل يفتكر جنانها ويفتكر ياقوت اللي كان ھيموت بسببها ويروح لريحانه اللي هيا كمان مشتاقه لصحبتها 
ادم اشتقتيلها صح عارف انها وحشاكي قوي .. مشتاقه لضحكتها ولمسه ايديها .. مشتاقه تنطيطها وجريها المچنون بيكي .. مشتاقه حتي لريحتها ...
بيفكر فيها هو ممكن يكون ظلمها ليه مااحتضنهاش ليه كانت بتطلعه لسابع سما وتنزله لسابع ارض بكلمه ليه كانت مجنناه بالشكل ده 
كريمه بتراقبه بدموع وبصمت وبقله حيله... لو بإيدها ترجع الماضي مكنتش وافقت ابدا علي اقتراح سالم يا اما كانت حاولت اكتر مع ندي وما سمحتلهاش تخرج بره بيت ادم ابدا... 
كان راجع من سفره وطلع علي اوضته علي طول 
كريمه عرفت انه رجع طلعت وراه تشوفه محتاج حاجه ولا لأ 
كان بابه مفتوح وشافته كان تايه واقف في وسط الاوضه وكأنه مش عارف يعمل ايه زهق مسيطر عليه راح ناحيه جهاز ال DvD بتاعه وشغله واشتغل بصوت عالي علي اغنيه ندي المفضله
قعد علي كرسيه الهزاز يسمع اغنيتها المفضله بص للسقف وغمض عنيه وامه بره مرقباه 
اول مره ادم يسمعها بالشكل ده... وكأنها كانت بتستغيث او بتستنجد بيه وهو ما سمعهاش ابدا... كانت بتقوله ساعدني انا محتاجالك.. بتقوله شدني واوعي تسيبني اوقع بس للاسف هو سابها وبعدها بعيد كمان
سابها توقع.. سابها تنزل اكتر واكتر... ما سمعش ترجيها ولا نداها ليه... ليه معطاهاش فرصه تشرحله 
ليه ما سمعهاش ليه ما استناش شويه يشوفها هترد علي ديفيد بإيه 
بس بمجرد ما وصل للنقطه دي افتكر شكلها في حضڼ ديفيد وهيا في بيته وتاني في المطار قام وقف وقفل الجهاز وهنا لمح امه دموعها نازله بصمت راح لها ومسح دموعها وابتسم في وشها 
ادم مش عايز اشوف دموعك دي.... ابدا 
كريمه انا السبب... انا اللي اتصلت بيك وخليتك تيجي يمكن لو مكنتش اتصلت 
قاطعها كان ايه اللي هيحصل مكنتش هشوفها بتسمح لراجل يلمسها غيري كنتي هترضيهالي يا امي كنتي هترضي لابنك يعيش مع واحده مش صيناه ترضيهالي 
كريمه لا
---
يا قلب امك بس انا مش عيزاك تتوجع 
ادم انا كويس وبعدين كل حاجه بتاخد وقتها وبتعدي ما تقلقيش عليا محتاج وقت مش اكتر 
سابها وخرج وهيا سابته واديتله الوقت اللي محتاجه يعالج چروحه ويلملم نفسه... بس ياتري هو فعلا ممكن يعالج نفسه ولا علاجه في ايد اللي جرحه
اول ما رجع اخته قعدت معاه وبتتكلم كتير وهو لاحظ انها عايزه تقول حاجه بس مش عارفه 
ادم ايتن!!! وبعدين 
ايتن ايه في ايه انا ضايقتك بحاجه 
ادم يا قلبي مش حكايه ضايقتيني... حكايه ان بقالك ساعه بتلفي وتدوري وبرضه مش بتدخلي في المهم... عايزه تقولي ايه انتي مش محتاجه مقدمات معايا... 
ايتن اتنهدت واخدت نفس طويل علشان تستعد وتقول اللي هيا عيزاه 
ايتن اوك هقول... انت عارف ان انا في الكليه يعني.. وعندي... 
ادم ايتن!!! ادخلي في الموضوع.... من غير مقدمات 
ايتن اوك من غير مقدمات في واحد عايز يجي يقابلك 
ادم واحد مين ويقابلني ليه 
ايتن شوفت بقي فايده المقدمات.... اهو اديك مش فاهم حاجه 
ادم افهم ايه يا بنتي انتي عماله ترغي في مواضيع ملهاش اول من اخر وبعدها نطيتي علي واحد عايز يقابلني افهم ايه 
[[system-code:ad:autoads]]ايتن واحد عايز يقابلك جاي من طرفي انا هيكون عايز ايه منك 
ادم انا عارفلك عا
فجأه سكت وكأنه فهم وابتسم لاخته اللي حس انها كبرت مره واحده ومستغرب امتي كبرت اصلا 
ادم حط ايده علي راسها وشدها ضمھا بحب 
ادم انتي كبرتي امتي 
ايتن انا خلاص اتخرجت اهوه وقاعده جنبك بس انت مش واخد بالك 
ادم معلش الفتره اللي فاتت كانت.... كانت غريبه شويه المهم... احكيلي عنه 
ايتن اتكسفت مفيش حاجه تتحكي عادي يعني 
ادم حبيبه قلبي... من امتي بتتكسفي مني ومن امتي بتحتاجي مقدمات علشان تتكلمي معايا 
ايتن مش عارفه يا ادم انت الفتره دي بعيد عننا كلنا انا بقالي اكتر من اسبوع عايزه افاتحك ومش عارفه فكرت اقول لماما وهيا تقولك بس ما حبيتش حد يعرف قبلك او انت تعرف من حد غيري بس مش لقياك يا ادم انت مش موجود 
ادم اعذريني بس من هنا ورايح انا اهو موجود وفي اي وقت انتي بس شاوري المهم هو مين وتعرفيه ازاي احكيلي بالتفصيل 
ايتن لا مفيش تفاصيل كتيره... هو معيد عندي في الكليه وكان بيحاول يقرب مني وبيختلق الفرص علشان يتكلم معايا بس طبعا انت عارفني جننته.. الاول كنت مسترخماه وكنت حاسه انه بيفرض نفسه كتير او بيستظرف بس بعدين 
[[system-code:ad:autoads]]ادم بعدين ايه 
ايتن بعدين فهمت انه مش بيفرض نفسه لأ ده عايز يقرب مني والاستظراف ده كانت محاولات بائسه منه انه يقولي هاي انا موجود شوفيني وشويه شويه بقيت بحب استظرافه ده وبقيت انا كمان بحب فرض نفسه عليا ولما بيتكلم بسمعه ومره واحده 
ادم كمل نيابه عنها اكتشفتي انك بتحبيه 
ايتن بصتله اه بالظبط مش عارفه انا امتي حبيته او ازاي او ليه بس اللي انا عرفاه انه اول ما قالي انه عايز يكلمك كنت اسعد انسانه في الدنيا وانت اول واحد كنت عايزه اجري واقوله 
ادم وانا اسف يا قلبي اني مكنتش موجود... شوفي هو يناسبه امتي وبلغيني 
ايتن انت تشوف امتي يناسبك 
ادم يا قمر انا ان مكنتش هفضي نفسي ليكي يبقي لمين الوقت اللي انتي هتقولي عليه انا موافق بس لحظه ده مش معناه اني موافق علي الشخص نفسه 
ايتن يعني ايه انت ممكن ترفضه! 
ادم طبعا.... لو محستش يا ايتن انه بيحبك وانه يستاهلك مش هوافق عليه 
ايتن هو بيحبني 
ادم طيب خلاص يبقي قلقانه من ايه طالما واثقه فيه 
ايتن هو ممكن حد يمثل الحب علي حد 
ادم طبعا 
ايتن ليه 
ادم ساعات بيكون فرصه ولا زم يستغلها... ساعات بيكون مجبر ومقداموش غير حد معين هو مفروض عليه فبيستسلم للواقع ومع الوقت بيتخيل انه حب بس مع اول طاقه بتتفتح بيجري ويهرب 
ايتن زي ندي 
ادم بصلها باستغراب ندي 
ايتن ادم انا ما اعرفش ايه اللي حصل بينكم في الاخر وماما رفضت تقولي بس ندي كانت بتحبك بجد انت مكنتش مفروض عليها وعمرك ما فرضت نفسك عليها 
ادم ايتن اقفلي الموضوع ده انتي مش فاهمه حاجه 
ايتن لا مش هقفله يا ادم... انت عارف دي مشكلتك انت عندك استعداد تساعد اي حد وتشيل هموم اي حد بس معندكش استعداد ابدا للعكس ما بتسمحش لحد يدخل قلعتك او يساعدك او يشاركك اكيد انت اللي طردت ندي من حياتك صح او ممكن تكون حسيت انك مهدد من ناحيتها فقلت لنفسك اخلص منها قبل ما اوصل لمرحله ما اعرفش اخرج منها 
ايتن بتتكلم وهيا مش عارفه انها بتدبح اخوها بكل كلمه بتنطقها وبتفتح چروحه كلها 
ادم بس يا ايتن انتي مش فاهمه حاجه 
ايتن لا مش هبس وسوري بقي ما تزعلش مني انت غلطان من الاول انت ظلمت ندي كتير... انت وابوها ظلمتوها.. محدش فيكم حس بيها او حاول يفهمها.. كان نفسها حد يفهمها وحاولت
---
معاك بس انت ديما كنت بتصدها 
ادم انا مصدتهاش يا ايتن انا 
قاطعته ايتن انتو مره واحده اخدتوها من حياتها وحطتوها في حياه تانيه ما تعرفش عنها حاجه وطلبتوا منها تعيش.. انت عامل زي واحد بيعلم حد العوم وقبل ما يفهمه اي حاجه رماه في الميه وقاله عوم ومهما اللي قدامه ېصرخ ويغرق ويقوله ما بعرفش اعوم الا انك مصر وتقوله عوم واطلع ومش واخد بالك انه بيغرق وبيمد ايده ليك وانت بتتجاهله هيا مدت ايدها ليك وانت رفضت تمسك ايديها وتطلعها انت سيبتها ټغرق انت السبب يا ادم 
ادم زعق كفايه يا ايتن كفايه 
ايتن هيا حبتك وانت قابلت حبها بايه رميته في وشها صح وطردتها 
ادم انا حبيتها.. انا عشقتها مش بس حبيتها 
سكتوا الاتنين وبصوا لبعض لان دي اول مره ادم يصرح بالحقيقه دي واول مره يزعق كده وكريمه طلعت علي صوتهم العالي بس اتسمرت مكانها اول ما سمعت ادم وفضلت واقفه بره مكانها 
ايتن لما انت حبيتها مشيتها ليه 
ادم لانها خانتني... خانتني في بيتي 
ايتن الخيانه ليها اشكال مختلفه واللي انت تشوفه من ناحيتك خېانه ممكن يكون حاجه تانيه انت اكيد معطيتهاش فرصه 
[[system-code:ad:autoads]]قاطعها ادم كانت في حضنه في بيتي كانت لابسه مايوه وكان بيعترفلها بحبه وهيا بتسمعه وماسك ايديها وضاممها علشان بس ما تحاوليش تتفلسفي عليا... كانت في حضنه يا ايتن وحتي لما رحتلها المطار كانت برضه معاه وفي حضنه هاه لسه مصره اني ظلمتها ولأ يا ايتن الخيانه ملهاش اشكال .... الخيانه واحده باي شكل وفي اي مكان الخيانه خېانه وما تقوليش تاني اني محبيتهاش او اتخليت عنها لاني كتير مديت ايدي وهيا رفضتها وهيا اللي طلبت من اصحابها يجوا واختارت تمسك ايديهم... انا عطيتها حريه الاختيار وهيا اختارت... مش انا اللي مشيتها 
ايتن انا معرفش الكلام ده بس انا بقولك حاجه كانت واضحه وضوح الشمس حاجه انا حسيتها... ندي كانت بتحبك وبتحبك قوي.. بس انت متجاهل نقطه مهمه قوي قوي 
ادم اللي هيا 
ايتن انك انت صعيدي جاهل وهيا متعلمه وفي فرق كبير قوي بينكم ولو انا مكانها وبتربيتي دي واخلاقي دي مكنتش هختارك برضه يا ادم... انت اهو قلتلي اشوفه الاول ليه علشان يمكن ما نكونش متوافقين صح التوافق مش بس مادي التوافق فكري وتعليمي واجتماعي وانت سوري يا ادم مكنتش متوافق معاها وتجاهلت حته انها متربيه بره وبطريقه مخالفه تماما عننا.. لو هيا ما اختارتكش فده يرجعلك انت وغلطك انت مش هيا... انت اخترت قبلها.. فارجوك خليك حقاني وحط نفسك مكانها 
[[system-code:ad:autoads]]ادم بيفكر في كلام اخته وحس انه فعلا ممكن يكون صح هنا دخلت كريمه 
كريمه لا هيا كانت من توبنا ولا احنا من توبها والحمد لله الموضوع خلص فلو سمحتي ما تفتحيش مواضيع قديمه بقي... وسيبي اخوكي في حاله 
ادم ما تشغليش بالك انتي يا ست الكل وما تقلقيش عليا بعد اذنكم 
سابهم وخرج بس البذره اللي اخته غرستها بتنبت 
هو فعلا غلطان كان المفروض يكشف شخصيته الحقيقيه قدامها يمكن ساعتها كانت اختارته !! لأ يا ادم لو بتحبك كان المفروض وافقت بيك وتقبلت عيبك بس هيا مشيت وسابتك 
ادم قابل المعيد علاء واعجب بيه جدا وباخلاقه ووافق عليه واتفقوا علي كل حاجه واتعملت حفله خطوبه كبيره ليهم والكل كان فرحان الا اتنين ادم وامه 
ادم كان الۏجع جواه كبير وحنينه زاد وامه حاسه بيه وپالنار اللي جواه 
سالم جه يحضر الخطوبه وسلم علي الكل ووقف مع ادم 
سالم هو انت بتتجنبني ولا ايه يا ادم 
ادم لا طبعا وهتجنبك ليه انا بس مشغول مش بقعد في القاهره كتير وبسافر كتير بس 
سالم ماشي هقبل اجابتك دي... المهم ما تعرفش حاجه عن ندي 
ادم بصله باستغراب ندي لا طبعا وهعرف عنها ازاي 
سالم انا قلت يمكن تكون بتكلمك تطمني عليها 
ادم اطمنك عليها انت ما تعرفش حاجه عنها 
سالم من ساعه ما سافرت كام شهر اهوه مكلمتنيش ولا مره بكلم والدتها وهيا بتطمني عليها لكن غير كده لأ معرفش حاجه عنها 
ادم سبق وحذرتك زمان قلتلك انك هتخسرها تماما بس انت رفضت وډخلتنا احنا الاتنين في لعبتك 
سالم انت حبتها يا ادم بجد صح 
ادم سكت وماردش عليه 
سالم ادم 
ادم ايتن بتشاورلي بعد اذنك 
سابه وراح لاخته وقف معاها تايه مجروح مشتاق 
كان بيبص لاخته مع خطيبها وكل شويه يتخيل ندي مكانها وهو معاها ويفوق علي الواقع بتاعه الاليم وامه هتتجنن علي ابنها اللي عايش في دوامه مش عارف يخرج منها... 
اخته اتجوزت وعملها فرح يحكي ويتحاكي عنه وفضل هو وامجد اللي اهتم بدراسته وبدأ يفوق لنفسه وكأن في قوه خفيه بتدفعه وتحركه ومش بعيد تكون القوه دي حب جديد دخل حياته هو كمان... 
في مره ادم رجع البيت واتفاجئ بضيوف في بيتهم 
كريمه ادم حبيبي تعال... انت فاكر عمك محمد المحلاوي صاحب ابوك الله يرحمه
ادم طبعا اهلا بعم محمد اتفضل اتفضل 
كريمه
---
ودي الحجه ام عبدالله 
ادم اهلا وسهلا بست الكل.. عبدالله اخباره ايه في السفر ومقربش يرجع ولا ايه 
ام عبدالله الحمد لله كويس والظاهر انه عجباه الغربه يالا ربنا يسهله 
ادم يا رب 
كريمه ودي بنتهم فاتن او الاستاذه فاتن مدرسه في مدرسه الامل جنبنا هنا 
ادم بص لامه وفهم سر الزياره اه اهلا بحضرتك 
قعد مع ضيوفه واتكلم معاهم وضايفهم بادب لحد ما مشيوا وبعدها دخل طلع لاوضته من غير ولا كلمه وطبعا امه وراه 
كريمه ايه الاخبار
ادم اخبار ايه بالظبط 
كريمه انت فاهم انا بتكلم عن ايه بالظبط فارجوك بلاش لف ودوران يا ادم 
ادم حاضر مش هلف ولا هدور هقولهالك صريحه... ريحي نفسك انا مش هتجوز خلاص كده ريحتك 
كريمه يعني ايه مش هتتجوز دي 
ادم يعني سبق وجربت حظي ومش ناوي اجرب تاني 
كريمه جربت جربت ايه وانت كنت بتسمي ده جواز انت بتقول ايه يا ادم انت مكنتش متجوز ولا ده كان جواز 
ادم كان بالنسبالي 
كريمه حبيبي لأ والف لأ الجواز سكن ومحبه وبيت ترجعله بعد يوم شغل طويل... حضڼ تنسي فيه الدنيا وما فيها.. واحده تفهمك وتريحك وتصونك وتحبك.. بيت مليان دفا وحب وعيال.. تقدر تقولي انت كان عندك ايه من ده كله
[[system-code:ad:autoads]]ادم سكت وما ردش عليها فكملت هيا 
كريمه مكنش عندك حاجه من ده كله فبالتالي ده مكنش جواز يا ادم 
ادم امال كان ايه انتي كنتي مسمياه ايه 
كريمه صفقه! خدمه! شغل! اي حاجه غير انه يكون جواز... انت ابسط حقوقك كزوج ما اخدتهاش
ادم وده كان بسبب مين 
كريمه ايه انت بتلومني علشان بعدتك عنها الليله اياها كان غلط يا ادم وكنت هتندم وهيا كانت هتندم... كان هيكون اكبر غلط عملته في حياتك... ده غير انك كنت هتخون ثقه الراجل اللي امنك علي بنته وسلمهالك.. ادم انت بتلومني انا 
ادم لا يا امي مش بلومك... متشغليش بالك بيا واقفلي الكلام في الموضوع ده ارجوكي مش عايز اتكلم فيه 
كريمه استني هنا... طول عمرك عقلاني ففكر بعقلك... البنت كويسه وعيلتها كويسه وانا شيفاها مناسبه وهتعرف تسعدك 
ادم تسعدني وانتي تعرفي ايه اللي يسعدني 
كريمه ايوه... واحده تريحك وتشيل همومك وتسمع كلامك وتفضل وراك طول الوقت وما تعارضكش ولا كانت عجباك الا بتعاندك حتي في النفس.. ادم حبيبي حكم عقلك وخد وقتك تصبح علي خير 
[[system-code:ad:autoads]]ادم وانتي من اهل الخير 
سابته وهو سهر مع افكاره وذكرياته وندي اللي فعلا كانت بتعانده في كل همسه وابتسم لانه فعلا ده اللي كان عايزو.. مش عايز واحده يقولها يمين تقوله تمام ويقولها شمال تقوله امرك... عايز واحده تجننه ويجننها... عايزل واحده تعانده وتعارضه وهو يجبرها تنفذ كلامه.. عايز واحده تحسسه برجولته وقوته وبضعفه وقله حيلته... عايز واحده تطير النوم من عنيه والواحده دي كانت ندي... للاسف كانت ندي... 
الايام بتعدي وكريمه بتحاول تقرب فاتن من ادم في كل لحظه ومناسبه وكل حاجه بتعملها بتخليهم يتقابلوا علشان ادم يشوفها بس للاسف قلبه وعنيه مقفولين تماما علي ماضيه.. كل يوم خڼاقه مع امه علي موقف بتحطه فيه او حاجه بتفرضها عليه مع فاتن 
كل يوم بيعدي ادم بيتزق علي فاتن اكتر واكتر وكل يوم بيعدي ندي بتحسن من نفسها وتتعلم اكتر واكتر علشان الاول ترضي عن نفسها وبعدها تليق بحبيبها ادم... علشان يوم ما ترجع تقدر تقف قصاده.... وتقوله انا اهو حبيبتك ندي 
في يوم كريمه قاعده مع ام عبدالله وبيتكلموا 
ام عبدالله هو عيصدق ان ابوها موافج 
كريمه اه عيصدج ما يصدجش ليه ما تشغليش بالك انتي 
ام عبدالله بس خاېفه ابوها يعرف ويبهدلني .. يا لهوووي لو عرف 
كريمه يعرف منين بس !! هبجي اجول لادم ينزلها في اول البلد وما يدخلش بيها اهنيه وانتي ابعتيلها حد ياخدها وبس كده
ام عبدالله انا مش عارفه انا كييف وافجتك علي الجنون ده والله لو ابوها عرف ليطلجني فيها 
كريمه طلاج اييه بعد الشړ بس اهي فرصه وجاتلنا لحد عندينا الطريج هيخليهم يجربوا من بعض ويتحددوا وبعدين هايفه من ايه ادم ولدي انا مربياه صوح وبنتك بامان وياه ما تجلجيش
ام عبدالله ربنا يسترها 
ابتسمت فاتن اللي كانت واقفه بره وسامعه كل الحوار وفرحت ان امها بتخطط تقربها من ادم
تاني يوم ادم كان في القاهره في شغله وجاله اتصال من امه 
ادم ايوه يا امي خير! 
كريمه ايه هو ما ينفعش اكلمك الا لو عايزه حاجه 
ادم لا طبعا بس الفتره الاخيره ده اللي اتعودت عليه منك 
كريمه ماشي مش هعترض لاني فعلا عايزه منك حاجه 
ادم اتفضلي يا ست الكل اؤمريني 
كريمه الامر لله حبيبي بس خدمه بسيطه 
ادم اتفضلي قولي 
كريمهانت هترجع امتي هنا الاول 
ادم اخر النهارعلي العصر كده ان شاءالله 
كريمه طيب تمام فاتن 
ادم قاطعها يووووووه يا امي ارحميني بقي شويه 
كريمه اللي يسمعك يقول اني بعذبك... البنت عندك في القاهره وكل اللي هطلبه انك تجيبها معاك بس 
ادم بصفتي ايه اجيبها معايا في عربيتي طريق
---
بياخد حوالي 6 ساعات هاه! في ايه يا امي 
كريمه وفيها ايه 
ادم فيها انك بتكيلي الامور بمكيالين اللي يعجبك عادي اوكي واللي ما يعجبكيش لا غلط ما يصحش 
كريمه لا طبعا كل الحكايه ان ابوها قصدني لان المفروض اخوها كان هيروح ويجيبها بس حصلتله مشكله هنا وما عرفش يسافر فأنا عرضت عليه انك انت تجيبها والراجل ما صدق 
ادم الراجل ما صدق هاه ما صدق راجل غريب يجيبله بنته شيخ البلد عايزني انا اجيب بنته مش راكبه يا امي 
كريمه مش راكبه ليه اولا انت مش غريب ثانيا انت لك سمعتك ووزنك في البلد ما انتاش اي راجل وخلاص.. الراجل تحت اقوله ايه 
ادم هتقوليله ايه انت اصلا خلاص قولتي ولا ايه 
كريمه تليفون البنت بعتهولك واتس كلمها وشوفها فين واهتم بيها مستنياك حبيبي 
قفلت التليفون وهو فضل باصص للسقف مش عارف يعمل ايه ولا يتصرف ازاي مع امه ولا مع قلبه ولا مع عقله الكل پيتخانق مع كله.... 
في مكان بعيد 
قمر هنعمل ايه يا سعد كيف واح نتصرف  
سعد والله ماعارفش يا جمر بس ان شاءالله هتتحل من عنده 
[[system-code:ad:autoads]]قمر لو ما اتحلتش هنخسر الجيراطين اللي حيلتنا وهنترمي في الشارع كلياتنا انا وانت وامك واخواتك البنات فهتتصرف ازاي هنسد الفلوس ازاي لعم علي الجشاش 
سعد مش عارف يا جمر مش عارف... بس اللي اعرفه حاجه واحده انك طول ما انتي جنبي مش هيهمني حاجه تانيه واصل وهجف في وش الكون بحاله ماتخافيش بس انتي المهم انا هروح الشغل وانتي خلي بالك من نفسك ومن الجمر اللي جوه ده 
حط ايده علي بطنها الكبيره وقام راح في طريقه 
وهو خارج امه قابلته 
ام سعد ماشي خلاص 
سعد ايوه يا أماه عايزه حاجه 
ام سعد سلامتك حبيبي... 
سعد طيب مفيش دعوه حلوه اكده جبل ما امشي 
ام سعد روح يا ابني الهي ربنا يوجفلك ولاد الحلال ..روح جلبي وربي رضيانين عليك.... 
مشي سعد علي شغله وكله ثقه في ان ربنا مش هيخذله ابدا طالما انه رامي حمله كله عليه 
اخر النهار ادم اتقابل مع فاتن واخدها يوصلها والمره دي بصلها وشافها... بنت بسيطه جمالها هادي.. رقيقه.. محترمه جدا.. هاديه.. كلامها قليل جدا.. بنت من الاخر حلم اي راجل شرقي... بس ليه هو كل ده مش فارق معاه ليه عمال يقارنها بندي في كل همسه.. 
[[system-code:ad:autoads]]قعدتها في العربيه جنبه.. هدؤها وشقاوه ندي ورغيها المستمر.. نظرتها ضحكتها كل حاجه فيها.... 
ادم ايه اسف قولتي حاجه 
فاتن بس سألتك ينفع اشغل الكاست 
ادم اه اتفضلي 
شغلته فاتن والاتنين اتفاجؤا بالصوت العالي وبأغنيه ندي المفضله dont let me down ادم ما شغلش الكاست ولا مره من ساعت ما ندي كانت معاه 
مدت فاتن ايدها تطفيه بس ادم منعها 
ادم سيبي الاغنيه دي.... 
سمعها ادم للمره التانيه بجوارحه... ومستغرب ليه محاولش يسمعها قبل كده بالشكل ده ليه مافهمهاش كده 
خلصت الاغنيه وهو مد ايده قفله 
فاتن مش بحب الاغاني الاجنبيه خالص... ولا بحب اي حاجه متعلقه بالاجانب 
ادم بصلها باستغراب ليه 
فاتن عادي بس قيمهم مبادئهم اخلاقهم... معندهمش اي حاجه منهم اصلا معندهمش دين كفايه لانهم مش مسلمين 
ادم مش لمجرد انهم مختلفين عن ديانتك فده يخليكي تكرهيهم... يعني ايه المشكله وبعدين في اجانب كتير عندهم قيم ومبادئ احسن من مليون واحد مسلم بالاسم بس او مسلم لمجرد انه اتولد في بيت مسلم وهو ما يعرفش حتي يركعها مثلا 
فاتن لا طبعا كلامك غلط.. مفيش حد مش مسلم وعنده مبادئ دول متحررين جدا وكل حاجه بيحلولوها علي مزاجهم المفروض ما نتعاملش معاهم ابدا لان كل اللي بيصدروه لينا ان الشباب بيقلدهم تقليد اعمي في كل حاجه مقرفه بيعملوها 
ادم لا طبعا كلامك مش صح ابدا... ما ينفعش نقفل علي نفسنا ونكره الجديد لمجرد انه مختلف عن ديانتنا 
وبعدين الشباب اللي بيقلدوا الفئه الغلط فيهم ده اصلا شباب تافه مش مثقف وهيعمل الغلط حتي لو قفلتي عليه في صندوق... ساعات بيطلع عالم من فاسد والعكس بيت فاسد وبيطلع من جواه حد عالم فمش شرط اللي انتي بتقوليه ده ابدا 
فاتن اه زي ندي مراتك الاولانيه ابوها راجل محترم جدا وهيا 
مكملتش الكلمه لان ادم اخد فرامل جامد وبصلها بنظره هربت الډم من عروقها 
ادم متجيبيش سيره مراتي ابدا... فاهمه ابدا... مراتي مش موضوع للنقاش اصلا 
فاتن انا اسفه جدا مكنتش اعرف ان الكلام عنها ممنوع اسفه مره تانيه اعذرني 
ادم دور العربيه وساق تاني 
فاتن انت مش متقبل اسفي 
ادم لا عادي غيري الموضوع 
رجعت فاتن تتكلم بس هو سكت وما حاولش يعارضها تاني لان افقها ضيق تماما ومعندهاش اي خبره او كلام ممكن يتكلموا فيه اهتماماتها مختلفه تماما عنه.. مفيش لغه تفاهم بينهم فالسكوت افضل حل... وفجأه افتكر اخته وهيا بتقوله انه ظلم ندي بشخصيه الصعيدي الجاهل لانه فعلا صعب انه يكون في حوار هو مثلا علي الرغم ان فاتن متعلمه
---
ومثقفه الا لمجرد ان افقها ضيق اتخنق منها ومعرفش يقيم حوار معاها فما بالك ندي المتعلمه اللي جايه من بره من بيئه مختلفه تماما ازاي كان المفروض تتعامل مع واحد صعيدي جاهل متخلف متعصب ودي كانت الشخصيه اللي ادم عرفها بيها 
علامات استفهام بدئت تظهر واعذار بدئت تتحط وده مش كويس لان كده الڼار والحړب هتزيد مش هتقل.. 
فاق علي صوت فاتن بتناديه 
ادم اسف ايه 
فاتن انت لسه متضايق مني! انا اسفه 
ادم لا لا عادي بس كنت سرحان شويه خير 
فاتن بقولك ينفع نقف في اي استراحه معلش 
ادم اه طبعا عادي في استراحه هتقابلنا خلال ربع ساعه كده هقف فيها ok dont worry 
فاتن فهمت اوكي 
ادم ابتسم وعذر تاني اتحط..... 
وقف في الاستراحه ونزلوا الاتنين وافتكر اخر مره او كل مره نزل في الاستراحه دي هو وندي... يا الله بقي دي حياته هيفضل علي طول عايش في ذكريات عدت وخلصت ما يعيش اللحظه وينسي شويه ندي يمكن يشوف الدنيا بشكل تاني يمكن حتي يشوف فاتن اللي بتجاهد علشان توصله! 
اخدها وركبوا العربيه ومشيوا بس شويه والعربيه بدئت تهدي وتهدي لحد ما وقفت خالص... وحاول يدورها بس مفيش فايده العربيه وقفت في مكان مقطوع والدنيا بدئت تليل جدا 
[[system-code:ad:autoads]]فاتن في ايه 
ادم معرفش في ايه عمر ما عربيه عطلت مني قبل كده 
فاتن طيب فيها بنزين 
بصلها بضيق اكيد فيها بنزين!! اكيد مش هسافر بيها ومش همونها قبل ما اتحرك فاكيد فيها بنزين 
فاتن باستغراب من هجومه انا اسفه بس سؤال بديهي سألته 
ادم انا اللي اسف اني اتنرفزت عليكي... 
فاتن طيب هنعمل ايه 
ادم هتصل بفتحي يجي 
دور علي تليفونه في جيوبه بس مفيش 
ادم موبيلي فين كان معايا 
بدأ يدور عليه في جيوبه في جاكتة بدلته في العربيه بس مفيش اثر ليه 
فاتن اخر مره فاكر انه كان معاك فين 
ادم سكت وركز يا الله كان معايا واحنا قاعدين في الكافتيريا كان علي الترابيزه وانا بغبائي اخدت المفاتيح وسيبته هو... 
فاتن ايه ده نسيته 
ادم اسئلتك فظيعه اكيد نسيته 
فاتن اسفه 
ادم بنرفزه بطلي تتأسفي كل لحظه كده 
فاتن طيب اسفه 
ادم بصلها بنفاذ صبر وسابلها العربيه ونزل بدال ما يتهور عليها 
شويه وهيا نزلتله وقفت جنبه 
فاتن انا اسفه اني بتأسف كتير بس انا مش عايزه اضايقك والظاهر ان كل حاجه بعملها بتضايقك 
[[system-code:ad:autoads]]ادم مش انتي اللي بتضايقيني اوكي انا بس اللي مضايق فما تشغليش بالك بيا... المهم موبيلك انتي فين 
فاتن معايا بس للاسف لقيته فاصل شحن.. معاك شاحن هنا 
ادم معايا بس للاسف بيشتغل علي بطاريه العربيه والعربيه... 
فاتن والعربيه مش شغاله... وبعدين هنعمل ايه 
ادم بعدين دي بقي لسه مش عارفها بس اكيد هنلاقي حل... هو انا ممكن ارجع الاستراحه احنا مبعدناش كتير عنها 
فاتن احنا سيبينها من اكتر من نص ساعه 
ادم تقريبا نص ساعه في العربيه ممكن تاخد ساعتين مشي هروح واتصل بحد يجي ياخدنا 
فاتن انت متخيل اني هقدر امشي ساعتين 
ادم انا همشي انتي خليكي هنا! 
فاتن پخوف هنا في الظلمه دي في المقطع ده انت عارف انت بتقول ايه انت عايز تسيبني هنا لوحدي وتمشي 
ادم انا مش عايز اسيبك بس عندك حل تاني 
فاتن معنديش بس ده مش حل ومرفوض تماما انا مش هفضل هنا لوحدي ابدا ابدا 
ادم مش عارف يعمل ايه وكل دقيقه بتعدي عليهم هنا لوحدهم محسوبه عليه في البلد.... 
كل شويه يفكر يسيبها ويمشي بس بيتراجع لان لو اخته اللي معاه او ندي عمره ابدا ما هيسيبها لوحدها في مكان زي ده ابدا ابدا... كذا عربيه عدوا حاول يشاورلهم بس مش بيقفوا وبعدين هو لو مكانهم مش هيقف لحد بالليل كده الدنيا مبقتش امان... 
وهو واقف بيفكر وقفت عربيه بصلها وساعتها لمح تلات شباب نازلين منها بص لفاتن 
ادم اقفلي علي نفسك العربيه وما تخرجيش منها مهما يحصل فاهمه 
فاتن هو ايه اللي هيحصل 
ادم الله اعلم بس ما اعتقدش انه خير ابدا 
قرب الشباب من ادم بس نظراتهم مركزه علي فاتن وده فهم ادم هما عايزين ايه بالظبط 
ادم خير يا شباب 
لازمانا المزه اللي معاك 
ادم لا معلش كملوا طريقكم وشوفوا غيرها في مكان تاني 
ولو ما شفناش هتعمل ايه 
ادم بلاش احسن خلينا متمدنين واتفضلوا كملوا طريقكم 
ههههه متمدنين هاه بس احنا مش متمدنين احنا عيال فاقده ههههههه تعالي يا قطه ما تخافيش 
فاتن كانت ھتموت من الړعب والخۏف وبتدعي جواها ربنا ينجيها باي شكل 
ادم بقولكم ايه اتفضلوا انتو مش عارفين بتتكلموا مع مين فاتفضلوا من هنا 
كلمه من ادم وكلمه منهم والدنيا ولعت وبدؤا يتخانقوا مع بعض ومهما كانت قوه ادم الا ان ديما في مثل بيقول الكثره تغلب الشجاعه 
التلاته كتفوا ادم وبدؤا يضربوا فيه لحد ما وقع في الارض وراحوا ناحيه البنت كسروا قزاز العربيه وخرجوها ڠصب عنها مع صړاخها المستمر واستنجادها بادم اللي حاول يوقف بس ڠصب عنه الظلام بيهاجمه ومش
---
بايده حاجه يعملها 
ونكمل بكره
ياتري مين سعد وايه حكايته 
ادم هيعمل ايه مع فاتن وياتري هياخدوها منه ولا لأ
الحلقه 12
التلات شباب كتفوا ادم وبدؤا يضربوا فيه لحد ما وقع في الارض وراحوا ناحيه البنت كسروا قزاز العربيه وخرجوها ڠصب عنها مع صړاخها المستمر واستنجادها بادم اللي حاول يوقف بس ڠصب عنه الظلام بيهاجمه ومش بايده حاجه يعملها
وقف ادم تاني بس واحد من الشباب ضربه علي دماغه وقع تاني بس المره دي مقدرش يقوم تاني.... وسامعها بتصرخ وتصرخ وشاف نور قوي في عنيه وسمع خڼاقه وبعدها ظلام دامس وقع فيه..... 
في بيت عم محمد 
عم محمد بنتك فين يا ام عبدالله واتأخرت ليه مش جلتي عترجع بدري
ام عبدالله پخوف ايوه زمانها علي وصول 
عم محمد جلتلك بلاها روحه الا اما اخوها يرجع تجوليلي وماله ماهي كانت بتسافر وتاجي لوحدها في الكليه 
ام عبداله ما تخافش عليها زمانها علي وصول 
طيب انا هنزل اصلي العشا وارجع وانتي كلميها شوفيها اتأخرت ليه 
نزل وهيا كلمت كريمه تشوفها اتأخروا ليه 
وكريمه متعرفش حاجه ونفس القلق جواها 
[[system-code:ad:autoads]]الوقت اتأخر وبرضه مرجعتش وهنا ابوها ما قدرش يسكت اكتر من كده وجاب مراته 
عم محمد جسما بالله ان ما جلتي بنتك فين وايه اللي اخرها اكده ما تباتي فيه !!!
ام عبدالله والله ما اعرف موبيلها مجفول وماعرفاش 
عم محمد يعني ايه ماعرفاش هاه!! اجبلها انا كييفانطجي يا وليه بنتك فين انتي مخبيه ايه عني 
ام عبدالله كل اللي حوصل اني بجول جدام ست الحجه ام ادم انها في مصر وراجعه جالتلي ان ابنها يجيبها وياه 
عم محمد يجيبها منين !! من مصر وحديهم !! كأنك اټجننتي عاد !! انتي جري في نفوخك حاجه يا وليه انتي !!
ام عبدالله هيا اللي جالت علشان يجربوا من بعض علشان عايزها تطلبها لابنها 
عم محمد مسكها من دراعها جامد وهيا خاېفه منه 
عم محمد هيا جالتلك ولو جالتلك هاتيها يومين يشوف هيرتاحلها ولا له هتجوليلها امين انتي اټجننتي يا وليه انتي ! وهيا فين دلوجت 
ام عبدالله والله ما اعرف موبيلاتهم مجفوله
عم محمد رماها بعيد جسما بالله ان جرالها حاجه ما هيصلحك خير واصل 
الليل كله منتظرين واخر ما تعب راحوا بيت ادم واتفاجئ عم محمد باخوه محسن وكام خال ليها رايحين معاه 
[[system-code:ad:autoads]]وفضلوا في الانتظار كتير جدا جدا 
ادم فاق وفتح عنيه كان نور جامد فغمض عنيه تاني بسرعه وشويه شويه بدأ يفوق وبص حواليه مكنش في مستشفي لان صوت العصافير كان مالي المكان... شباك مفتوح.. نسمه هوا بارده... مكان بسيط جدا.. ابتسم لانه اتمني في اللحظه دي ندي تكون معاه في جو زي ده... هوا ونقا وعصافير ومره واحده افتكر الشباب وفاتن اللي كانت معاه فقام ونادي عليها بصوت عالي وبعدها اكتشف انها نايمه علي الكنبه جنبه وقامت مفزوعه علي صوته 
فاتن في ايه الحمد لله انك فقت متتخيلش انا خفت عليك قد ايه 
ادم بصلها ولقاها كويسه وحس ساعتها بصداع هيفرتك دماغه واستوعب ان دماغه عليها شاش فرقد تاني 
ادم انتي كويسه 
فاتن ايوه انا كويسه المهم انت 
ادم انا كويس ايه اللي حصل واحنا فين هنا 
فاتن احنا في بلد قريبه من المكان اللي كنا فيه واحد عدي ووقف لما شاف اللي بيحصل وضړب الشباب والحمد لله عدت علي خير 
ادم طيب الحمد لله 
سكت ادم وهيا سكتت ومره واحده قام وقف وبصلها 
ادم احنا بقالنا قد ايه هنا والوقت ايه دلوقتي 
فاتن احنا الساعه 9 الصبح اهو ليه 
ادم قوليلي انك اتصلتي بوالدك او باي حد وقولتيله اللي حصل 
فاتن انا تليفوني فاصل زي ما قلتلك ولا ما اتصلتش بحد معييش تليفون 
ادم بنرفزه نعم يا اختي معكيش ايه انتي بتهرجي صح معرفتيش تطلبي من اهل البيت تليفون معرفتيش تتصرفي مقولتيش للراجل ليه يجيبلك تليفون ولا انتي قصدك ايه بالظبط 
فاتن قصدي ايه في ايه وبعدين فين المشكله هنكلمهم دلوقتي ونقولهم اللي حصل وهيتفهموا 
ادم هيتفهموا اه صح فعلا يتفهموا ايه انك بايته بره البيت ولا انك معايا لوحدنا ولا انهم ممكن يكونوا حاليا بلغوا البوليس ويلاقوا عربيتي عطلانه مكسره علي الطريق ولا يفهموا ايه بالظبط! انتي غبيه ولا بتتغابي وبعدين انتي نايمه معايا في نفس الاوضه ليه مقولتليهمش ليه اننا منعرفش بعض ليه بايته هنا 
فاتن بذهول مفكرتش في كل ده وبعدين البيت صغير جدا ومحبتش اني اكلف الناس واخليهم كلهم يناموا علي الارض وبعدين انتي اصلا مغمي عليك يعني محناش نايمين مع بعض انا مفكرتش في كل اللي انت بتقوله ده ابدا 
ادم وانتي تفكري ليه ولا تتعبي دماغك ليه ما تولع 
قاطعهم خبط علي الباب فادم فتح الباب 
سعد حمد الله علي السلامه سمعت صوتك فقلت اتطمن عليك 
ادم الحمد لله انا كويس ومتشكر جدا للي انت عملته ده 
سعد بتشكرني علي ايه ده واجب... اي حد مكاني كان هيعمل كده.. 
ادم لا مش اي حد علي العموم جميلك
---
ده في رقبتي 
سعد يا عم جميل ايه المهم تعال نفطر لقمه علي ما قسم كده 
ادم لا انا مش عايز اتعبك انت بس تشوفلي اي تليفون ويبقي كده كتر الف خيرك 
سعد طلاق تلاته لتفطر انت والمدام وبعدها التليفون 
ادم بص لفاتن بغيظ 
ادم من غير حلفان لو سمحت وبعدين دي مش المدام 
سعد بصلهم باستغراب وهو مش فاهم 
ادم دي مجرد بنت واحد من اعيان البلد صاحب ابويا الله يرحمه وانا كنت مروح من القاهره ووالدها كلمني اجيبها معايا وفي الطريق حصل اللي حصل والمشكله ان تليفونها فصل شحن وانا من الحظ نسيت التليفون في الاستراحه وحاليا محدش يعرف عننا حاجه فلك ان تتخيل الوضع هيكون ايه هناك وانا اختفيت ومعايا بنت فارجوك تليفون الاول 
امه جت من وراه 
ام سعد يالهوي بالي ده زمانهم حالبين الدنيا عليكم سعد اديله الموبيل بتاعك خليه يكلم اهله بسرعه 
ادم متشكر ليكم متشكر قوي 
سعد جاب تليفونه لادم واهل البيت كلهم واقفين يتفرجوا علي اللي بيحصل 
ادم اتصل بامه اول حاجه واول ما رد عليها 
كريمه يا لهوي يا ادم انت فين الدنيا كلها مقلوبه عليكم وعمك محمد قالب الدنيا علي بنته واهلها كلهم بره ومش عارفه اقولهم ايه انت اټجننت يا ادم 
[[system-code:ad:autoads]]ادم ممكن تهدي خليني اعرف اتكلم 
كريمه اهدي انت مش متخيل الوضع هنا ازاي انت معاك بنت يا ادم عارف يعني ايه بنت 
ادم عارف يعني ايه بنت ومش محتاج تعرفيني ممكن بقي تسمعيني او تكلميني انتي علي الرقم ده 
قفل ادم التليفون وبص لفاتن بغيظ وهيا بصت للارض
اتصلت امه تاني 
كريمه ايه اللي حصل وتليفونك مقفول ليه وتليفونها هيا كمان 
ادم امي اهدي واديني فتحي علشان اقوله احنا فين علشان يجي ياخدنا اتفضلي 
كريمه قولي الاول ايه اللي حصل 
ادم باختصار عربيتي عطلت وانا نسيت التليفون في الاستراحه والاستاذه تليفونها فصل شحن واحنا علي الطريق حصلت مشكله والمهم اننا كويسين ممكن بقي تديني فتحي 
كريمه طيب ما اتصلتش بالليل ليه واحنا كنا جينالك 
ادم امي هتفهمي كل حاجه لما اجي ارجوكي بقي 
كريمه طيب انت كويس وفاتن كويسه في حاجه حصلت ادم 
ادم بنرفزه جري ايه يا امي ما قولتلك اننا كويسين انجزي بقي في ام اليوم ده 
اخيرا كلم فتحي وخلي سعد يوصفله هما فين وقفل التليفون وبص للي حواليه 
[[system-code:ad:autoads]]ام سعد يا ابني اعذر امك دي زمانها هتتجنن عليك وبعدين انت معاك بنت واكيد ده عامل جلج... 
ادم انا عاذرها طبعا ومقدر اللي هيا فيه 
ام سعد طيب انتي يا بنتي مجولتيش ليه من بالليل انك مش مرته وكنا كلمنا اهلك 
ادم ايوه اتفضلي ردي اهي ست كبيره وقالتلك ماقولتيش ليه انا مش فاهم انتي ازاي ما فكرتيش تتصلي باهلك تطمنيهم عليكي 
فاتن مجاش في بالي مفكرتش 
ادم بعصبيه يعني ايه مجاش في بالك مجاش في بالك ان الناس هيقولوا انك بايته مع راجل غريب 
سعد اهدي اهدي الامور ما عتتحلش اكده.. جمر خديها وفطريها يالا 
قمر شدت فاتن واخدتها وادم فضل رايح جاي هيتجنن 
ام سعد يا ابني اهدي اكيد لما يعرفوا اللي حصل الامور 
قاطعها ادم الامور هيحصل فيها ايه هتدوري لكل بيت تحكيلهم اللي حصل طيب بافتراض انهم صدقوا هيقولوا ليه ما اتصلتوش من بالليل هنقولهم زي المتخلفه دي ما بتقول ما فكرتش هرد اقول ايه انتي مش متخيله المصېبه اللي انا اتدبست فيها 
سعد لا حضرتك مش غلطان... الغلط علي اللي ساب بنته تسافر وتيجي لوحدها مع راجل غريب 
ادم انا اعتبر كبير البلد وليا وضعي وسمعتي وحاجه زي دي هتعمل دربكه وما ينفعش اقول ماليش دعوه 
ام سعد بس انت فعلا مالكش دعوه هيا بنت غبيه 
ادم يعني اعمل ايه 
ام سعد ولا اي حاجه انت هتوضح اللي حصل وبس معلكش انت عيب 
ادم العيب هيكون عليها هيا وانا المفروض اتفرج 
سعد هيا عملت اكده في نفسها لو كانت جالتلي والله كنت خدت مراتي ورحت وصلتها بالليل بس احنا فكرناها مرتك 
ادم انا مش عارف هيا ازاي سكتت وتقصد ايه بكده ولا هيا فعلا غبيه بس اللي اعرفه ان انا مش من النوعيه اللي بتقول ماليش دعوه 
ام سعد بصراحه يا ابني ممكن تكون جاصده انت الصراحه مفيش واحده عترفض فرصه للارتباط بيك 
سعد ايه يا اما الافلام بوظت دماغك هو في بنت هتدمر سمعتها علشان ترتبط براجل ولنفترض انه معبرهاش ساعتها هتعمل ايه 
ام سعد ماهو جالك انه كبير بلدهم وانه مش من النوعيه اللي بتتخلي عن حد واكيد ده معروف عنه 
سعد اسكتي يا اما والنبي وجومي فطري الراجل بدال اللوك لوك ده 
ادم ابتسم مالوش لزوم 
ام سعد مالوش لزوم حضرتك بخيل ولا ايه ده اني عامله شويه فطير مشلتت انما ايه هتاكلهم وتدعي لام سعد 
ادم تسلم ايديكي مقدما 
فطر ادم معاهم وقعد وسطهم وكلهم بيتكلموا عادي وكأنه صاحب من زمان اما فاتن فطلعت الاوضه وقفلت علي نفسها لانها ما استحملتش نظرات الاتهام
---
من الكل... 
قمر بس يا سي ادم البت مش وحشه 
ادم بت مين 
قمر فاتن 
ادم اه... وحشه ولا مش وحشه مش فارقه اصلا معايا 
ادم سرح كده شويه وافتكر ندي 
ام سعد اه يبجي اكده في غيرها وعلشان اكده دي مش فارجه احكيلنا احنا زي عيلتك برضه 
ادم ضحك والله انتي ست عسل بس انا مش من النوع اللي بيحكي 
ام سعد واحنا مش عيلتك يعني ساعات بيكون الكلام مع حد غريب اسهل علي الاجل هما ماهيعرفوكش فمش هتفرج ده غير انهم هيكونوا حيادين... اسمها ايه بجي 
ادم ضحك تاني 
سعد اما كفايه ارحمي الراجل 
ام سعد بس يا واد انت 
قمر طيب حلوه 
ادم ابتسم احلي واحده في الكون كله 
كلهم هيصوا انه اتكلم 
سعد واكيد دي اللي انت شايل همها صوح! 
ادم بزعل للاسف لأ.. احنا اتطلقنا اصلا 
ام سعد لا اكده انا مافهماش حاجه واصل.. انا اعمل شاي وحضرتك تبدأ من الاول خالص 
وفعلا ادم حكالهم حكايته من الاول خالص لحد ما اتطلقوا بس مقلش انه شاف ديفيد بيضمها بس قال انهم قربوا من بعض ومعرفش ليه تجاهل النقطه دي او ليه مقلهاش 
[[system-code:ad:autoads]]ادم بس دي الحكايه كلها 
ام سعد والدتك عندها حج في خۏفها عليك بس انت برضه غلطان 
ادم انا غلطان غلطان في ايه 
ام سعد انك عملت زي اللي بيجول جبتها من الدار للڼار. ليه خبيت عنها حجيجتك وطبيعتك ليه ما ورتهاش شكلك ده وتعليمك العلام مهم وبعدين لازم الست تحس ان الراجل اعلي منيها وانه هو اللي فوج مش العكس.. وبعدين دي امريكاويه يعني كان لازم تاخدها بالساهل وتسويها اكده علي ڼار هاديه زي ما بيجولوا واحده واحده تفهمها وتعلمها مش اكده انت خسرتها بنفسك وانت طريجتك كانت غلط 
ادم سكت لان فعلا هو بدأ يقتنع بده.. هو كان غلط 
سعد المهم هتعمل ايه 
ادم والله ما عارف انت لو مكاني هتعمل ايه 
سعد بص لمراته وادم لاحظ نظرتهم لبعض وشاف حب صادق بينهم 
سعد انا فضلت وراها لحد ما جبتها بيتي وجبتها من اخر الدنيا وفضلت وري ابوها لحد ما جال حقي برجبتي 
ادم ابتسم ربنا يسعدكم... 
ام سعد لو هيا في جلبك وماشايفش غيرها يبجي علي الاجل زي ما والدتك جالت اديها حريه الاختيار عرفها علي ادم صوح وخليها تختار وبعدين اصحابها دول كانوا اي جشه بتتعلج فيها لانها كانت شيفاك غلط خليها تشوفك صوح الاول 
[[system-code:ad:autoads]]ادم اخلص من المشكله دي وبعدها مين عارف يمكن اسافرلها ونشوف 
ام سعد لازم تجيبها اهنيه تعرفنا عليها ايوه احنا مش جد المجام 
قاطعها ادم ما تكمليش انتو ما تتخيلوش انا ارتحتلكم قد ايه 
سعد والله واحنا حبيناك لله في لله 
جه فتحي وخبط وادم خرجله واول ماشافه 
فتحي سلامتك يا سي ادم ايه اللي حوصل 
ادم عدت علي خير المهم عربيتي شفتها وانت جاي 
فتحي لا يا بيه 
سعد اه معلش انا جطرتها ووديتها للميكانيكي ونسيت اجولك مع الدربكه دي 
ادم تسلم يا سعد ومش عارف انا من غيرك كنت هعمل ايه 
سعد يا بيه ما تجلش اكده 
ادم بيه ايه اسمي ادم .. ادم وبس 
بعد السلامات اخدهم فتحي وروحوا وفي الطريق ادم حكاله اللي حصل 
ادم كان عايز يروح القسم يعمل بلاغ باللي حصل بس فتحي طلب منه الاول يروح فاتن لان البلد مقلوبه والكل متجمع في بيته وخصوصا عيله فاتن كلها
ادم وايه اللي قلب البلد يا فتحي والناس عرفت منين  
فتحي علمي علمك يا ساعت البيه بس بالليل امها جات للحجه وبعدها ابوها جه والكل بيسأل وشويه شويه اعمامها والناس زادت اكده من غير اي سبب 
ادم يعني ايه من غير سبب ! مين نشر الموضوع كده 
فتحي ماعارفش يا ادم بيه 
وفعلا اول ما ادم روح اتفاجئ برجاله كتير في بيته
اول ما دخل الكل وقف وشكله كان غني عن السؤال وامه جريت عليه حضنته اول ما شافته قعد وسطهم وحكالهم كل اللي حصل 
ادم امي اهدي انا كويس ما تخافيش المهم... فتحي هاتلي مأمور القسم علشان نعمل بلاغ باللي حصل 
عم محمد يا ابني بلاش شوشره كفايه لحد اكده 
ادم لا طبعا العيال دي لازم تتربي هيا مش سايبه 
عم محمد كفايه فضايح لحد اكده بجي 
ادم فضايح ايه انت ازاي بتتكلم كده وازاي مش عايزهم يتعاقبوا ولو كانوا فعلا اخدوا بنتك كنت هتقول برضه كده 
عم محمد جدر ولطف والحمدلله انكم بخير وكفايه لحد اكده
عم فاتن محسن طيب ليه ما بلغتوناش بالليل 
ادم ما انا قلتلك مكنش معايا تليفون وبعدين انا فقت الصبح اصلا واول حاجه عملتها كلمتكم 
عم محمد طيب فاتن ما اتصلتش ليه 
ادم ده سؤال اجابته عند بنتك مش عندي 
الكل بص لفاتن اللي بټعيط وبس وعياطها عامل علامه استفهام كبيره 
فاتن مفكرتش انتو مش متخيلين انا كانت حالتي ايه انا كنت ھموت واتكتبلي عمر جديد فاسفه مفكرتش... مفكرتش 
عم محمد خلاص يا بنتي حصل خير والمهم انكم بخير
عم محسن حصل خير
---
والناس هتجولها ايه هتجولهم حصل خير... بنتك بايته بره البيت ومحدش عارف عنها حاجه وكل اللي ربنا جدرك عليه حصل خير 
عم محمد وعايزني اعمل ايه يعني 
عم محسن ايه اللي وداها مصر لوحديها وايه خلاها تتأخر ومع احترامي ليك يا ادم بيه بس ليه هو يجيبها هو مهما كان راجل غريب... وجاي دلوجتي تجولي اعمل ايه بنتك بايته بره البيت مع راجل غريب وتجولي اعمل ايه 
ادم لاحظ انك كده بتغلط فيا انا 
عم محسن لا يا ادم بيه انت ماعليكش غلط انت كتر خيرك لحد اكده الغلط عليها هيا والغلط علي ابوها اللي سايبها تتسرمح كده 
عم محمد احترم نفسك وشوف انت عتجول ايه 
عم محسن ده ولا حاجه من اللي لسه هتسمعه هتدور بجي في كل بيت وتجولهم اللي حصل انت من كبارات البلد اللي ايه في الاخلاج وبيته الكل بيبصله يجبل ان بنته تبات بره ومع راجل غريب ده كبير ايه بجي 
ادم كفايه لحد كده... انا مش هسمح لحد يتكلم والموضوع يخلص هنا 
عم محسن حضرتك مش هتمنع الناس تتكلم 
ادم لا همنع كل كلب هيحط لسانه في بوقه 
عم محسن من باب اولي كنت منعتهم يتكلموا عن مرتك واصحابها 
[[system-code:ad:autoads]]ادم وقف اخرس... كلمه زياده وقسما بالله لتخرج من هنا ولسانك في ايدك مش في بوقك... لحد هنا كلامي خلص والموضوع اتقفل وبعد اذنكم انا تعبان واه انا هعمل بلاغ باللي حصل واكيد هيحتاجوا بنتك في التحقيق... فتحي وصل الجماعه وشوفلي المأمور فين ولا وكيل النيابه 
ادم فض الموضوع وفعلا ما سمعش كلام اي حد وعمل بلاغ واتعمل تحقيق والموضوع عمل دربكه كبيره وخصوصا لما طلبوا فاتن للتحقيق... 
عم محمد اول ما روح ودخل البيت بص لبنته 
فاتن حجك عليا يا ابوي والله ما كنت اعرف هيحصلنا اكده 
فاتن اتفاجئت بقلم جامد علي وشها وتاني وتالت وصړخت وابوها بيضرب فيها 
عم محمد رايحه تباتي مع الراجل وتجولي مفكرتش هتفضحيني علي اخر الزمن والله لاجتلك واخلص منيكي جبل ما تجيبلي العاړ 
امها جت تجري وشدت البنت من تحت ايده واخدتها بعيد 
ورجعت لجوزها اللي مش عارف يعمل ايه ويتصرف ازاي  
عم محمد عاجبك اكده ! اهو سيرتنا هتكون علي لسان اللي يسوي واللي ما يسواش .. 
ام عبدالله والله ما كان جصدي واصل 
عم محمد مكنش جصدك واهو حصلت مصېبه والكل عرف استفدت انا ايه من مكنش جصدي دي انتي اټجننتي يا وليه ! يعني كيف تفكري ان بنتك تاجي مع راجل غريب كييف بس 
[[system-code:ad:autoads]]ام عبدالله والله امه اللي جالتلي علشان يجربوا من بعضيهم علشان يخطبها 
عم محمد يجربوا ! وهو من امتي عندينا بنات تجرب من رجاله واكده جربوا والله هاين عليا افجعك طلاج تلاته باللي عملتيه ده ! 
ام عبدالله حجك عليا ابو عبدالله والله ما كان جصدي 
عم محمد مكنش جصدك هاه ... ربنا يسهل لان محسن اخوي ماهيسكتش ده ما صدج جنازه ويشبع فيها لطم 
ادم تاني يوم راح الكافتيريا علشان يشوف تليفونه ومحدش راضي يعترف والكل بيقول ما شافوش 
ادم طلع ٢٠ ألف جنيه وحطهم علي تربيزه 
ادم التليفون تمنه ما يتخطاش العشره الاف جنيه اللي هيجيبه حلال عليه العشرين ألف دول لان بس عليه حاجات مهمه فارجوكم اللي شافه ياخد مكافئته ويجيبه 
وفعلا خلال دقايق التليفون طلع واللي اخده قبض وقال انه ما اخدش باله ان ادم طلبه 
وكان المهم في تليفون ادم هو كام صوره لندي.... 
عند ندي 
ندي نازله بفستان طويل وامها شافتها 
ماري وده من اي ده 
ندي في ايه يا ماما معترضه ليه 
ماري معترضه علي كتير .. الفستان الطويل قوي ده ولا الزفت اللي حطاها علي شعرك .. يا بنتي الجمال من حقه يظهر 
ندي يظهر للي يستاهله 
افتكرت ادم وحنيته عليها 
ماري يستاهل ايه وقرف ايه روحي يالا غيري القرف ده واعملي شعرك وانزلي 
ندي اسفه يا ماما بس انا كده معجبه بنفسي 
نزلوا علي الحفله وهناك الكل كان بينتقدهاا وهيا بترد بمنتهي الهدوء
كريستينا دي ازيك ايه ده شكلك غريب 
ديفيد جدا دي .. وايه اللي مغطيه بيه شعرك ده انتي اتعديتي من المتخلف ده ولا ايه 
ندي المتخلف ده انظف منكم مليون مره وما اسمحش لحد فيكم يغلط فيه .. فاهمين ولا لأ 
كريستينا اوكي اوكي الموضوع مش مستاهل يالا ديف هيا اصلا اتغيرت في كل حاجه مش بس شكلها 
ديفيد يالا كريستينا عندك حق
وكل شويه حد ينتقدها علي شكلها وهيا مش مهتمه بيهم ابدا 
في الشغل تاني يوم موظفه عندها اسمها اتعرضت لهجوم علشان محجبه وندي دافعت عنها جدا واخدتها معاها البيت 
ماري هيا وصلت كمان تجيبي الاشكال دي هنا 
ندي دي حريه شخصيه 
ماري انتي حره بس ما تجيش ټعيطي زي اول مره 
ندي كنت غلطانه وغبيه 
امها سابتها وخرجت وهيا فضلت مع ذكرياتها تفتكر ادم وټندم علي كل لحظه قضتها تعاند فيه او تهاجمه
دموعها نزلت وطلعت تناجي القمر وبصتله ..
---
ياتري يا حبيبي اخبارك ايه وانت عامل ايه وعايش ازاي فاكرني ولا نسيتني بتفكر وتتوجع زيي من الفراق ولا مش علي بالك اصلا استناني حبيبي وانا هرجعلك بس لازم استحقك واستاهلك قبل ما ارجع فكر فيا يا ادم ارجوك !! ارجوك حبيبي .. واخدت قرار انها تنزل مصر تاني وتحاول ترجع ادم ليها من تاني وترجع حبها الضائع وتحاول تنسي ادم غلطها...
ادم طلع البلكونه واحساس غريب بالشوق ماليه .. اخد نفس طويل واتنهد وافتكر ندي وشقاوتها وجنانها .. فعلا كانت بتجننه بكل نفس بتاخده .. قد ايه هو مشتاق لجنانها ده وعصبيتها ومشاكستها ليه قد ايه مشتاق لعنادها قصاده علي كل حرف وهمسه!! يا تري يا ندي لسه فاكراني ولا الحياه واصحابك اخدوكي مني !! كان نفسي يا ندي تتغيري فعلا وتفضلي معايا هنا !! يااااه لو تعرفي انا عشقتك قد ايه !!! ياه لو كنتي حسيتي بۏجعي منك ! يارتني كنت صارحتك بحبي ولا كنت قابلتك بشكلي الطبيعي يمكن كنتي ساعتها فضلتي جنبي !! انا لازم اقابلك من تاني واحاول اخليكي تحبيني حتي لو ڠصب عنك !! افوق بس من مشكله فاتن وعيلتها وهجيلك بس انتي استنيني يا حب عمري !! استنيني ....
[[system-code:ad:autoads]]اهل البلد مالهمش سيره غير ادم وفاتن وبس وده كان عامل علامه استفهام كبيره 
ادم كان كتير يوقف عاجز مش عارف يتصرف وامه جنبه ندمانه لانها هيا اللي دخلتها حياته وهيا اللي اصرت انه يجيبها بس هيا كانت بتحاول تساعد مش اكتر بس للاسف ورطت ابنها اكتر واكتر... 
عم محسن وبعدين هنفضل اكده لمېتي الناس كلها ملهاش سيره غير بتك واللي عملته 
عم محمد يعني بيدي ايه البت مغلطتش والراجل محترم وراجع وشكله باين وعمل محضر نكدبه
عم مخسن بس الناس ماهتسكتش وبعدين ماهو كان فاتح بيته للامريكاويه وصحابها وكان اخر مسخره في بيته وعلشان اكده الناس عتتكلم
عم محمد ونسكتها كيف 
عم محسن البت فاتن تتجوزرمضان ولدي وهو موافج 
عم محمد اټصدم بس ده ما عيفكش الخط حتي والبت متعلمه ومعاها كليه 
عم محسن واخدت بيها ايه الكليه خليها تجعد جنبك خللها وبعدين مش كفايه انه راضي بيها وهيا موصومه بالعاړ 
عم محمد عار ايه يا محسن البت ما غلطتش 
عم محسن روح لف علي البيوت بيت بيت وجولهم انها ما عتغلطش يالا روح 
عم محمد ربنا يجدم اللي فيه الخير
[[system-code:ad:autoads]]ادم بقي عامل زي اللي عايش في دوامه كبيره كل ما بيحاول يخرج بتشده تاني... 
تعب من كتر المشاكل وكان علي اتصال بسعد وقاله ان مراته ولدت وجابت ولد سموه ادم وراح ادم يزورهم واتقابل بترحيب جامد من الكل وحس براحه غريبه معاهم 
قضي معاهم اليوم كله ونقطته للبيبي كانت نقطه محترمه ومسكوا فيه يحضر معاهم السبوع بالليل وفعلا قعد معاهم 
بالليل جه راجل وقعد جنب سعد 
سعد اهلا يا عم علي.. خطوه عزيزه 
عم علي مبروك يا سعد انا لجيتك عامل سبوع وعازم الكل جلت اجي افكرك باللي عليك... انا صبرت عليك كتير بس طالما انت معاك تعزم وتعمل حفلات يبجي تدفع بجي اللي عليك يا اما تسلملي الجيراطين ودول يدوب يغطوا اللي عليك 
سعد الجيراطين دول احنا عايشين عليهم وبعدين يا راجل يا مفتري عايز جراطين تمنهم يعدي ال 100 الف علشان خمسين الف رهن ده يرضي مين 
عم علي ده كان الاتفاج وبعدين مش جوزت اختك والحمد لله يعني جضيت مصلحتك ولا ايه بجولك بكره يا الدفع يا الجيراطين واه يتربي في عزك 
سابهم وخرج وبعد ما خرج الكل بيرغي علي بشاعه الراجل ده 
ادم طيب بتتعاملوا معاه ليه 
سعد اللي رماك علي المر.... بتبجي كل الابواب مجفوله فبيضطر يروحله يفك الزنجه وهو عيستغل ظروف الناس 
ادم حضر معاهم السبوع واحتفل معاهم ومشي اخر الليل روح بيته... 
تاني يوم اخر النهار لقي سعد جايله البيت هو وامه واستقبلهم وامه رحبت بيهم لما عرفها عليهم 
سعد ايه اللي حضرتك عملته ده 
ادم عملت ايه انا معملتش حاجه 
سعد فكيت رهن الارض بتاع عم علي وسددت الفلوس 
ادم وفين المشكله 
سعد ليه عملت اكده حضرتك ذنبك ايه تتحمل مبلغ زي ده 
كريمه وانت وجفت ليه في نص الليل وعرضت حياتك للخطړ وكان ممكن ابنك بعد الشړ يتيتم 
سعد يا حجه دي غير دي 
كريمه دي زي دي بالظبط 
ام سعد ازاي بس يا ستنا الحجه... هو سعد عمل ايه يعني 
كريمه عمل ايه بعيد عن حياه ابني اللي انقذها وبعيد عن شرف البنت اللي حماه بلاش كل ده... ابنك شاف حد محتاج مساعده وهو جادر واتدخل وساعده 
ادم كمل وده نفس اللي انا عملته بالظبط وبعدين كنت فاكرك بتعتبريني زيه ولا هو كان كلام 
ام سعد والله ربنا اللي يعلم غلاوتك 
ادم طالما انا غالي يبقي خلاص ما تكبروش الموضوع بقي 
سعد يبجوا دين في رجبتي 
ادم لا يا عم طيب اقولك فكره... انت شغال علي عربيه
---
نقل كبيره صح انا محتاج حد يشتغل عندي في كام شغلانه كده ايه رأيك تشتغل معايا 
سعد طبعا حضرتك بس تشاور 
ادم خلاص اتفقنا هتشتغل معايا 
سعد من غير راتب لحد ما اسد اللي عليا 
ادم ايه من غير راتب دي انت وراك بيت فاتحو
سعد لا يا سي ادم ماهو انا مش هجبل 
ادم طيب هنخصم جزء من الراتب ونظبطها انا وانت بعدين اتفقنا المهم ناكل لقمه كده علي ما قسم 
قالها وضحك لام سعد اللي ضحكتله 
اتعشوا مع بعض وقاعدين يضحكوا ويهزروا وجت ايتن وجوزها وقعدوا 
ام سعد كانت جنب ادم فهمستله 
ام سعد مش هتوريني بجي صوره لحبيبتك 
ادم اتفاجئ بس ابتسم وطلع تليفونه ووراها صوره لندي 
ام سعد بسم الله ما شاء الله زي البدر بجي دي تسيبها تمشي من بيتك 
ادم نصيب بقي هنعمل ايه 
سعد اما ما تاكليش دماغ الراجل 
ادم مالكش دعوه انت 
ام سعد اهو كبسك اسكت بجي 
الكل بيضحك ويهزر وكريمه فرحت بالناس البسيطه اللي قدروا ببساطتهم يضحكوا ابنها 
فتحي دخل وضړب تعظيم لادم 
ادم خير يا فتحي 
[[system-code:ad:autoads]]فتحي الست ام عبدالله بره وعايزه تجابل حضرتك 
ادم اتنهد خليها تيجي 
سعد طيب نمشي احنا بجي ! 
ادم لا لا اقعد بس دقيقتين وهتمشي اقعد بس 
دخلت ام عبدالله وقابلتها كريمه الاول وادم وبدئت ام عبدالله تحكي وټعيط
ادم انا مافهمش حاجه واصل منيكي اهدي علشان افهم
ام عبدالله الناس كلها ماسكه سيره بتي واني معرفاش اعمل ايه وابوها مصر يجوزها ابن عمها رمضان .. بتي يا ناس هتضيع مني 
ادم هيا غلطانه انها ما اتصلتش بيكم انا بايدي ايه 
ام عبدالله حضرتك هتعمل زي الناس وعتلومها هيا 
ادم ولا الومها ولا تلومني ... حضرتك عايزه ايه مني بالظبط وانا مش هتأخر اكلم ابوها اقنعه ما يضغطش عليها 
ام عبدالله ما هيجتنعش ده دماغه صرمه جديمه يجوزها
كريمه امال عايزه ايه من ولدي يا ام فاتن 
ام عبدالله تنفذي اللي اتفجنا عليه انا وانتي .. حضرتك غرقتيني واجنعتيني ان سي ادم ولدك يجيبها بحجه انهم يجربوا من بعض علشان يخطبها !! 
ادم اټصدم افندم انا اخطبها مين جال التخاريف دي انتي اټجننتي يا وليه ولا ايه 
[[system-code:ad:autoads]]ام عبدالله والله ابدا بس اتفاج ستنا الحجه معايا وعلشان اكده وافجت تاجي وياك .. ارجوك يا سعات البيه ساعد بتي وماتسيبهاش تتجوز الولد ده ... 
كريمه انا ما وعدتكيش يا وليه انتي وبعدين بتك اللي غلطانه 
ام عبدالله غلطانه ليه علشان وثجت في ابنك 
كريمه وهو ابني غرر بيها اياك ! حصلت حاډثه تتصل باهلها هيا ما اتصلتش ذنب ابني ايه 
فضلوا كتير ياخانقوا قصاد بعض لحد ما ادم سكتهم 
ادم ام عبدالله .. طالما امي جالت اني هخطبها يبجي كلامها ما هينزلش الارض واصل وبلغي ابوها اني هاجي اخطبها 
كريمه بس يا ادم 
ادم ما بسش يااما .. مش ده اللي حضرتك هخططتيله هنفذه بحذافيره بلي الشربات يا اما ولدك هيتجوز
الحلقه 13
ادم ام عبدالله .. طالما امي جالت اني هخطبها يبجي كلامها ما هينزلش الارض واصل وبلغي ابوها اني هاجي اخطبها 
كريمه بس يا ادم 
ادم ما بسش يااما .. مش ده اللي حضرتك هخططتيله هنفذه بحذافيره بلي الشربات يا اما ولدك هيتجوز 
كريمه يا ابني انت مش مجبر وانت مش غلطان علشان تتحمل حاجه زي دي 
ادم عارف الكلام ده كويس وطبعا انا مش مجبر بس ما ارضاش ان حد يجيب في سيره بنت فالموضوع مش اجبار ابدا بص لام عبدالله حضرتك بلغي عم محمد يستني مني زياره بكره ان شاء الله 
ام عبدالله تشرف وتنور وربنا ما يوجعكش في ضيجه ابدا يا ابني ويستر عليك وعلي بيتك زي ما تستر علي بتي 
مشيت وادم رجع لضيوفه اللي كلهم مذبهلين من اللي حصل 
كريمه ليه اكده هاه عملت اكده ليه يا ادم  
ادم مش ده اللي حضرتك كنتي عايزه توصليله اديني عملتهولك 
كريمه مش بالطريجه دي ولا بالشكل ده 
ادم اختلفت الاسباب والمۏت واحد 
كريمه مۏت انت بتعمل كده ليه في نفسك بتعاجب نفسك علي ايه 
ادم زعق ولاول مره في امه انتي عايزه ايه مني دلوقتي هاه انتي دخلتيها من الاول هنا ليه عرفتيني عليها ليهمش دي اللي انتي عماله تدبسيني فيها في كل خطوه مش ده اللي كنتي عايزه توصليله ! اديني اهو بنفذهولك زعلانه ليه بقي مش دي خطتك مع امها انا اجيبها واتدبس فيها اديني اتدبست مش ده كان قصدك زعلانه ليه بقي معترضه علي ايه ارحميني يا امي ارحميني 
كريمه مش قادره ترد وعندها ذهول من ادم وصوته العالي 
كريمه انت ليه مصر تحمل نفسك مسؤليه مش مسؤليتك 
ادم ازاي مش مسؤليتي البنت كانت جايه معايا وفي حمايتي واحنا اتعرضنا للي حصل!! بغض النظر انها اتصرفت صح او غلط انا كنت المسؤل عنها من القاهره لحد ما اجيبها هنا لابوها فاي حاجه تحصلها انا المسؤل.. 
سعد معلش اعذرني لو عتدخل بس منطجك غريب وبعدين
---
حضرتك اكده بتدبس نفسك 
ادم كله محصل بعضه يا سعد مش فارقه كتير 
سعد طيب علي العموم اهدوا مش اكده .. يا ستنا الحجه سيبيه يهدي ويرتاح وابجوا اتكلموا .. الكلام دلوجت عيزعلكم من بعضيكم .. 
ادم عندك حق ..معلش يا سعد ويا ست الكل اني اتنرفزت جدامكم .. اعذروني 
ام سعد والله عذراك يا ولدي وربنا يكون بعونك يالا يا سعد نروح بيتنا 
ادم لا خليكم عنسهر مع بعضينا 
سعد مش وجته .. الايام جايه كتير وشوف حضرتك يناسبك ابدأ وياك من مېتي وتلفنلي 
ادم يا ريت من بكره لو تجدر 
سعد من النجمه هكون عنديك 
مشي سعد وادم طلع علي اوضته مخڼوق ومش قادر حتي يتنفس وحاسس انه عايز ېصرخ او يكسر الدنيا او يفضي الغيظ والالم والۏجع باي طريقه ... طلع البلكونه يتنفس 
ندي قاعده في اوضتها ومسكت موبيلها تتفرج علي صورها مع ادم .. صور قليله بس ذكريات كتيره جدا .. استناني حبيبي رجعالك !! اسلم كل الشغل اللي في ايدي واقدم استقالتي وارجعلك ومش هبعد عنك تاني ابدا !! ! ومش هسمحلك تبعد عني ... 
دموعها نزلت بدون سبب واتخنقت وطلعت بلكونتها تتنفس 
[[system-code:ad:autoads]]هيا وهو في نفس الوقت رافعين دماغهم للسما بيتنفسوا ودعاء صامت ربنا بس اللي سامعه ......
النهار طلع وايتن عرفت اللي حصل وجريت علي ادم وهو بيلبس ونازل 
ايتن وندي خلاص قفلت صفحتها 
ادم جمد للحظه وكمل لبسه ورد بهدوء 
ادم هيا قفلت صفحتها بنفسها من زمان.. ندي قصه وخلصت خلاص 
ايتن انت سبق وغلطت يا ادم وبتغلط تاني دلوقتي 
ادم ممكن ما تدخليش في مواضيع ما تخصكيش 
ايتن ولو رجعت 
ادم اتنرفز كانت رجعت من سنه .. وطي صوته واتكلم بهدوءلو هترجع كانت رجعت من بدري هيا زمانها ولا في بالها اصلا اذا كان حتي ابوها ما يعرفش عنها حاجه ونسيته هتفتكرني انا والنبي بقي فوقي من وهم الحب ده بعد اذنك 
ادم راح لعم محمد ومعاه فتحي وامه رفضت تروح معاه 
عم محمد يا اهلا بكبيرنا يا اهلا يا الف اهلا اتفضل .. اتفضل يا فتحي 
فتحي يزيد فضلك 
ادم دخل واتكلم علي طول انه جاي يطلب ايد فاتن وجه عمها محسن اللي مش عاجبه اللي بيحصل 
عم محسن وحضرتك جاي بجي علشان اتصلح غلطك ويا بنتنا
ادم افندم اصلح غلطي لو في حد غلط في الليله دي فمش انا فياريت بلاش كلام 
[[system-code:ad:autoads]]عم محسن جصدك ان بنتنا اللي غلطانه 
عم محمد خلاص يا ابو رمضان اسكت انت 
عم محسن لا ما عسكتش جوازه منيها هيثبت ان في حاجه عفشه حصلت بينهم وهو بيصلحها 
ادم علي فكره انت عتغلط كتير واني سايبك ابراحتك بس جسما بالله ما ان تزود بالكلام ماعيحصلش خير واصل 
عم محسن ليه بجي واني كنت غلطت بايه مين جالك تاخد البنت وياك هاه 
ادم انا غلطانلك كان المفروض سيبتها في الشارع لكلاب السكك 
عم محمد محسن اسكت ساكت اتفضل يا ادم بيه مجامك محفوظ ويشرفنا النسب ده ويرفع راسنا كمان 
ادم الشرف لينا عم محمد 
ادم مشي هو وفتحي وهما في الطريق شاف المكان اللي ندي كانت فيه مع الشباب 
ادم اقف يا فتحي 
نزل من العربيه وراح قعد تحت العشه وافتكر لما اټجنن اول ما شافها بتضحك .. كانت بتضحك ببراءه وهيا كانت بريئه .. عمرها ما فكرت بخبث لحد او حطت نيه سيئه لحد .. كانت متخيله ان كل الناس طيبه .. ليه ياتري ما اديتهاش فرصه تتغير 
فتحي عتحن ليها يا سي ادم صوح حضرتك حبيتها ومانستهاش واصل .. 
ادم ابتسم ليه بتجول اكده 
فتحي علشان اني اكتر واحد شايفك وحاسس بيك .. كل مكان بتجف فيه وتسرح بيكون فيه ذكري لست ندي .. 
ادم اشتاقتلها 
الكلمه طلعت من ادم بتلقائيه بس فتحي معلقش ابدا وسكت 
ادم هيا مكنتش وحشه .. هيا بس كانت محتاجه صبر 
فتحي يمكن بس كانت مجنناك ولا نسيت كييف كنت تعصب عليها وكيف تخرج من عنديها بتطلع ڼار .. 
ادم تصدقني لو قلتلك اني مشتاق للخناق معاها ولچنونها ده حياتي من غيرها فاضيه بشكل فظيع .. 
فتحي حضرتكم كنتم كيف الجط والفار ما عتبطلوش نجار واصل .. مشتاج للنجار والخناج ده 
ادم ابتسم وماردش بس الابتسامه اختفت لانه ارتبط بواحده غيرها خلاص ...
الايام اللي بعد كده ادم خلي ارتباطه بفاتن رسمي وفعلا الكل بعدها سكت ومحدش اتكلم وبدئت تجهيزات الفرح والبلد كلها استعدت لفرح ادم واتفق ادم انهم يعملوا كتب الكتاب وبعدها يعملوا الفرح.. ادم بيحاول يتجاهل فاتن بس هيا بتحاول ديما تكلمه او تشوفه او تقابله 
فاتن سي ادم هو اني مفروضه عليك 
ادم ليه عتجولي اكده 
فاتن علشان دهون اللي حساه 
ادم انا مفيش حد بيفرض عليا حاجه وما بعملش حاجه انا مش عايزها 
فاتن طيب انت بتحبني 
ادم خلي الحب بره... الحب مالوش وجود بينا 
فاتن امال كيف هنتجوز من غير حب 
ادم مش
---
كل اللي بيتجوزا بيبقي علشان حب في كتير بيتجوزا لاسباب تانيه 
فاتن احنا بنتجوز ليه 
ادم انتي عارفه احنا بنتجوز ليه وبعدين انا بحترمك واعتقد ده كفايا خلي الحب علي جنب 
فاتن ومرتك الاولانيه 
ادم مالها مراتي 
فاتن لسه عتحبها 
ادم سكت كتير ندي فتره وخلصت وبعدين جولتلك خلي الحب بعيد بلاش نتكلم عن الحب 
فاتن انت ما بتتكلمش معايا عن اي حاجه 
ادم انا اهو معاكي عايزه ايه تاني 
فاتن عايزه احس بيك... عايزه افرح بخطوبتي وبخطيبي... عايزه احبك 
ادم انا برضه مش فاهم انتي عايزه ايه دلوجت مني ايه المطلوب مني 
فاتن دي حاجات تتحس ما تتجالش.... 
ادم ربنا يسهل المهم انا هقوم انا عايزه حاجه 
فاتن خليك معايا شويه 
ادم ورايا شغل مش هينفع سلام 
فاتن طيب تكلمني بالليل 
ادم ربنا يسهل 
سابها ادم ومشي وهو عارف انه عمره ما هيسعدها ولا هيريحها ويديها اللي هيا عيزاه.... قلبه مش ملكه علشان يديهولها... 
تاني يوم ادم رجع الظهر لقي فاتن في البيت اتنهد ودخل يستعد لمقابلتها كانت قاعده مع امه واخته 
[[system-code:ad:autoads]]ادم ازيكم عاملين ايه ايتن اخبارك ايه يا قمر 
ايتن انا كويسه حبيبي 
ادم انتي كل يوم هنا امال جوزك فين 
ايتن جوزي مسافر اسبوع بس انت مش بتسأل علي حد وما بتعرفش حاجه عن حد 
ادم معلش مشغول شويه هطلع اغير هدومي وانزل بعد اذنكم 
مشي خطوتين وفاتن قامت وراه تناديله فوقف وبصلها وهيا راحت وقفت قدامه قريبه منه 
فاتن مكلمتنيش امبارح سهرت استنيتك 
ادم اتشغلت وعقبال ما خلصت كان الوقت متأخر فمحبتش ازعجك او اقلقك لو كنتي نايمه 
فاتن انا اصلا ما نمتش فضلت مستنياك 
ادم معلش هطلع اغير واجي نتغدي مع بعض 
مسكت ياقه قميصه وبتحاول تقرب منه 
فاتن خليك شويه معايا 
ادم علي فكره انا بقولك هغير وانزل مش ماشي 
نزل ايدها بعيد عنها وابتسم ابتسامه مصطنعه 
ادم مش هتأخر 
سابها وطلع علي اوضته وقفل الباب وراه وفضل ساند عليه يفكر في الورطه اللي ورط نفسه فيها... لما هو مش قابل مجرد قربها منه امال هيتجوزها ازاي ازاي هيعيش معاها ازاي هيتقفل عليهم باب واحد  
ليه كان بيتمني قرب ندي او لمستها او اي حاجه تجمعه معاها ليه مش عارف يتقبل فاتن 
[[system-code:ad:autoads]]خلص ونزل واتغدوا كلهم مع بعض وحاول بقدر الإمكان انه ما يفضلش لوحده هو وفاتن واي فرصه انهم يبقوا لوحدهم بيقضي عليها... 
اخيرا جه يوم كتب الكتاب والبلد كلها بتحتفل ان ادم هيتجوز وهيعمل فرح وهيتجوز منهم 
كريمه ادم انت واثق من الخطوه دي يا حبيبي 
ادم ان شاءالله 
كريمه النهارده هتبقي مراتك فلو متردد يبقي تتصرف قبل كتب الكتاب... غير كده مفيش تراجع 
ادم عارف ان مفيش تراجع.. خلاص بقي.. شهور كتيره عدت ولو كان في حاجه هتتغير كانت اتغيرت 
كريمه شهور كتيره عدت علي ايه بالظبط انت كنت مستني ايه يتغير 
ادم معرفش يرد عليها 
كريمه ادم كنت مستني ايه يتغير 
ادم اقصد علاقتي بفاتن المهم روحي انتي شوفي وراكي ايه وما تشغليش بالك بيا 
كريمه طيب انت فرحان عايزه احس انك عريس 
ادم اكيد طبعا فرحان اتفضلي انتي يا ست الكل 
خرجت كريمه وهيا قلبها مش مطاوعها لانها عارفه ان ادم مش مبسوط وان الجواز دي لتاني مره بيتفرض عليه ولتاني مره بيتجوز جوازه مش بمزاجه.. جوازه مفروضه عليه... 
ادم قعد يفكر هو كان مستني ايه وشهور ايه اللي عدت الاجابه كانت واضحه بس هو بيتجاهلها... بيكدب علي اللي حواليه وبيكدب علي نفسه وللاسف هو عارف ده كويس.. كان مستني ندي ترجع وتقوله انها مشتقاله... كان مستنيها ترجع وتقوله انها اتغيرت علشانه.. كان مستني حلم ووهم عايش فيه.. كان بيحلم كل يوم ندي ترجع وتقف قدامه ملاك بشكل مختلف وتقوله حبيبي انا اهو اتغيرت علشانك وبقيت زي ما انت عايز انا اهو ليك انت وبس وحبيتك انت وبس .. بس للاسف ده وهم لازم يفوق منه .. لازم بقي يقفل في قلبه صفحه ندي ويحاول يشوف اللي قدامه واللي بين ايديه واللي بتتمناله الرضي وبتطاوعه في كل حرف وكل كلمه... ليه مشتاق لواحده تعارضه في كل حرف بينطقه وكل نفس بتتنفسه. خليه يستمتع باللي بتسمع كلامه... 
عند سالم في فيلته الباب خبط والشغالين فتحوا الباب وهو قاعد لوحده ومره واحده سمع صوت كان بيحلم كتير يسمعه 
ندي بابي 
سالم قام وقف وبص لبنته اللي ياما تخيلها بتدخل عليه تاني ومش مصدق عنيه ومش مصدق شكلها ومش مصدق اي حاجه واقف في حاله ذهول تام 
ندي ايه مش هتقولي حمدالله علي السلامه ولا ايه 
سالم اخيرا فاق وجري علي بنته حضنها وضمھا ومش عايز يسيبها او يبعد عنها تاني 
سالم طيب كنتي عرفتيني انك جايه كنت جيتلك المطار 
ندي كنت عيزاها مفاجأة 
سالم واحلي مفاجأة واللي احلي واحلي شكلك ده ولبسك ده انتي... انتي... انا مش عارف اقول ايه من فرحتي بيكي.. يااااه اخيرا يا ندي 
ندي اخيرا يا بابي اخيرا 
قعدت ندي مع ابوها تطمنه عليها
---
وتحكيله اخبارها كلها وازاي اتغيرت كده وايه اللي وصلها لكده 
سالم ياه اتغيرتي كتير قوي يا ندي وقطعتي شوط طويل وتفكير اتغير كتير
ندي الحمدلله ربنا هداني واتعرفت علي اصحاب غير الاصحاب وحياتي كلها اتغيرت وعندي مفاجأة كمان ليك 
سالم اطربيني 
ندي انا راجعه وناويه استقر هنا مش هسافر تاني الا لو فسحه او زياره لكن بلدي هنا 
سالم عنيه دمعت وحضن بنته جامد ولسانه عجز عن الكلام 
ندي علشان تغير الجو مقولتليش اخبارك انت ايه واخبار شغلك ايه 
سالم الحمد لله كله تمام 
ندي وشريكك الغامض اخباره ايه 
سالم ضحك كويس مفيش حد تاني عايزه تسألي عنه 
ندي ضحكت طيب هو اخباره ايه بتشوفه 
سالم اه بشوفه وهو كويس هتروحيله 
ندي اه طبعا هروحله وبعدين متنساش ادم هو اللي حطني علي اول الطريق... بابا انا بحبه قوي وعرفت مقداره وقيمته لما بعدت عنه.. انا اكتشفت اني بحبه زي ما هو.. صعيدي جاهل باي شكل وباي وضع انا بحبه المهم اكون معاه 
سالم متقبله الصعيدي الجاهل اخيرا يا ندي تقبلتيه 
[[system-code:ad:autoads]]ندي انا مش تقبلته بس انا عشقته يا بابا المهم يالا نروحله 
سالم نروحله ماشي طيب نتصل بيه نقوله 
ندي لا انا عايزه اشوف نظرته ليا زي ما شفت الفرحه في عنيك عايزه اشوفها في ادم.. هو كان فقد الامل فيا عايزه اشوفه بيتولد تاني في عنيه.. خلينا نفاجؤه يا بابا ارجوك 
سالم براحتك يا بنتي طيب اطلعي ريحي ساعه اروح الشغل اظبط كام حاجه وارجع نتحرك علي طول اوك 
ندي اوكي بابي يالا طيب روح علشان ما نتأخرش... 
ابوها خرج وهيا فضلت تحلم بلقاها بادم وفرحته بيها وكل شويه تتخيل سيناريو لقاهم هيكون ايه 
بتتخيله شويه زعلان وشويه فرحان وشويه بيجري عليها يضمها وشويه بيبوسها وشويه بيزعقلها 
كل السيناريوهات مرت عليها...... المهم في الاخر انها اخيرا هتشوفه وتملي عنيها منه...
النهار خلص وجه معاد كتب الكتاب الخۏف ماليه ومسيطر عليه.. لبس وجهز وواقف قدام المرايه بيحاول يسيطر علي انفعالاته... يا ياخد الخطوه دي يا يتراجع المهم ياخد قرار... وقف قدام المرايه ببدلته واتخيل ندي وهيا بتقوله انها نفسها تشوفه ببدله ومره واحده قلع البدله ورماها بعيد في الارض ولبس جلبيه
[[system-code:ad:autoads]]امه واخته واخوه دخلوا واتفاجؤا بلبسه وببدلته في الارض مرميه 
امجد ما لبستش بدلتك ليه 
ادم مش عايز بدله انا مبسوط كده 
كريمه طيب ليه انت عريس 
ادم مش عايز بدله انا حر.. انا في بلد فلاحين ومش شايف لازمه للبدله مش عايز انتو ايه مضايقكو 
ايتن ادم احنا مش متضايقين انت اللي متضايق ومتعصب فيا تري ليه احنا بس بنسأل 
ادم طيب خلاص انا مش متضايق ممكن انزل بقي اروح علي الجامع ولا ايه يالا يا امجد 
ادم اخد امجد ومشيوا ووراهم زفه لحد الجامع وقف ادم قدام الجامع ومش عايز يدخل 
امجد ادم لو انت مش واثق في قرارك يبقي بلاش.. من امتي بتعمل حاجه ڠصب عنك 
ادم ومن امتي برجع في كلمه قولتها ترضاها انت لاختك ان عريسها يوم كتب الكتاب وقدام الجامع يمشي ويغير رأيه 
امجد مش احسن ما يتجوزها ويطلقها ولا يتجوزها وما يعرفش يسعدها ساعات التراجع بيكون صح 
ادم بص لاخوه باستغراب من امتي انت وايتن كبرتوا وبقيتوا تتفلسفوا وتتكلموا كده ايه اللي غيركم كده طب ايتن وحبت وانت 
امجد بابتسامه مش وقته بعدين المهم هندخل ولا هنطلع نجري لو عايز تجري انا معاك يالا نجري 
ادم ابتسم لا مش هنجري يالا ندخل 
اخد اخوه ودخلوا وصلوا وقعدوا قدام المأذون تايه مش سامع ولا كلمه ولا حرف ولا شايف حد بس سرحان بيمر قدامه شريط حياته مع ندي من اول يوم شافها فيه في المطار وافتكر شكلها وشعرها المنكوش وكلامها افتكر حياته كلها لحد ما ودعها وداع خفي في المطار.. 
فاق علي صوت المأذون 
ادم نعم 
المأذون قول ورايا... قبلت الزواج من ابنتك فاتن محمد المحلاوي 
ادم فضل ساكت كتير لدرجه قلقت الكل وخلت الكل يبص لبعض واخوه بصله بيشاورله يجري ولا ايه 
بس نطق وقال وري المأذون كلمه كلمه وجمله جمله لحد ما خلص وقام وقف والكل بيسلم ويبارك واتحركوا راحوا علي الحفله اللي عاملها في البيت 
امه بتباركله واخته والاتنين حاسين انه مش مبسوط واخيرا رايح يقعد جنب فاتن اللي قاعده مستنياه علي ڼار وهو رايح يقعد وسط الهيصه واللمه سمع صوت اتهيأله انه سمعه واستغرب معقوله من كتر شوقه ليها سامع صوتها بتناديه بس الصوت اتكرر تاني فبص وراه واتفاجئ بيها واقفه قدامه.. ملاكه الخاص اللي مستغرب شكلها ده وبقت اقرب للملايكه فعلا منها للبشر غمض عنيه علشان يفوق من وهمه اللي مخليه شايف حبيبته قدامه بالصوره اللي هو بيتمناها مش بصورتها الحقيقيه... يعني حتي لو ندي هنا مش هيكون ده شكلها ولا ده لبسها ندي مش بتلبس محترم كده والاهم ندي مش محجبه اصلا فعلشان كده هو بيتهيأله 
بس اتكلمت تاني ونطقت 
ندي Hello 
i missed you so much
سوري نسيت..
---
ازيك مفاجأة صح وحشتني قوي.. اخيرا رجعت.. اتأخرت بس رجعت.. كنت عارفه اني لو رجعت زمان زي ما انا مكنتش هتسامحني ولا هتقبلني لان راجل زيك مكنش هيسامح واحده زيي فعرفت اني لو عايزه اوصلك او ارجعلك لازم ابقي شخص جديد.. لازم اتغير وعلشان كده غيرت كل حياتي.. انت حطتني علي اول الطريق وانا كملت.. ايوه اخدت وقت طويل بس اخيرا وصلت وكملت للاخر.. بقيت انسانه جديده علشان اليق بيك.. علشان تبقي فخور بيا.. علشان متوطيش راسك للحظه وانا معاك اتغيرت علشان ابقي جديره بيك يا ادم.. 
كان ممكن ارجع بدري وانا في الاول بس حسيت اني لازم اتغير فعلا من جوايا ولازم اتغير علشاني انا قبل انت .. كان لازم اقف مع نفسي ..كنت زمان معترضه علي حاجات كنت فكراها اساسيه بس طلعت ملهاش لازمه ولا قيمه واكتشفت ايه المهم فعلا واكتشفت اني بحبك زي ما انت.. صعيدي!! جاهل!! مش فارق معايا انا بحبك زي ما انت كده بالظبط!!!بحبك باي شكل وباي وضع المهم اكون معاك... ورجعت علشان اعيش وياك وليك انت وبس واه علي فكره انا طورت العلاج علشان ما يبقاش سام علشان محدش يشتكي فضلت وراه لحد ما قدرت اخليه امن .. علشان اساعد اهل البلد هنا زيك انت علشان حسيت ان البلد دي بلدي انا كمان وحسيت بانتماء غريب ليها .. انا بتكلم كتير قوي صح ايه مش هتقول حاجه 
[[system-code:ad:autoads]]ادم بيتنفس بالعافيه ومش صدق ولا كلمه من اللي سمعها.. معقوله كل احلامه اتحققت مره واحده كده معقوله ندي قدامه معقوله هو سمع اللي سمعه ده يدوب هيتحرك يجري عليها يشيلها بس افتكر انه من كام دقيقه بس اتجوز واحده تانيه من كام دقيقه بس !!!!!! 
ندي ادم قول اي حاجه 
ادم هقول ايه اتأخرتي 
ندي بس رجعت اهوه 
ادم وانا لسه كاتب كتابي علي واحده تانيه.. النهارده اتجوزت واحده تانيه ..... والهيصه والفرح دول فرحي يا ندي ..... 
الحلقه ال 14
ندي ادم قول اي حاجه 
ادم هقول ايه اتأخرتي 
ندي بس رجعت اهوه 
ادم وانا لسه كاتب كتابي علي واحده تانيه.. النهارده اتجوزت واحده تانيه .....
ندي واقفه مش مستوعبه هو قال ايه اكيد بيضحك عليها علشان يضايقها زي ما هيا ياما ضايقته 
ندي انت بتهزر صح بتعاقبني انت مش ممكن تكون اتجوزت غيري 
ادم للاسف ولا بهزر ولا بعاقبك.. الهيصه اللي بره والناس الكتير دول كل ده علشان فرحي النهارده .. مش بقولك اتأخرتي!!! 
ندي ادم!!! قول انك بتهزر... ارجوك كفايه... ادم!! 
[[system-code:ad:autoads]]فاتن وقفت قالك انه مش بيهزر عيزاه يقول ايه تاني انتي مش عايزه تصدقي انتي حره 
ندي انتي مين انتي وبتتكلمي ليه اصلا 
فاتن انا مراته... لو سمحتي اتفضلي بقي 
ادم فاتن!!!! لو سمحتي انتي ما تتدخليش.... 
هنا سالم ابوها اللي اتاخر بيسلم علي الناس اللي عماله توقفه وتسلم عليه دخل عندهم 
سالم ايه ما صدقش شكلك صح اتفاجئت بيها زيي شوفت ندي كل ده بسببك انت يا ادم كنت متأكد انك هتنجح في اللي انا معرفتش اعمله!!! عارف يا ادم ندي راجعه تستقر وتفضل هنا.. ندي اخيرا عرفت ان مصر بلدها وراجعه تستقر.. انت ساكت ليه ما تقول اي حاجه 
ندي ادم اتجوز يا بابا... ادم اتجوز 
سالم بص لبنته مش مصدق وبص لادم 
سالم الكلام ده صح يا ادم 
ادم ايوه صح النهارده كتب كتابي... 
سالم مش مصدق ولا مستوعب اللي ادم بيقوله وبيبص لبنته بدهشه.... وبيفكر ازاي هيقنع بنته انها تفضل تاني بعد ما خسړت حبيبها تاني
سالم انت ما قولتليش طيب ازاي 
ادم الموضوع جه بسرعه ومن غير تخطيط وزي ما حضرتك شايف الموضوع مقتصر علي اهل البلد بس.. ما عزمتش حد من بره 
سالم حد وانا من امتي حد انت ازاي تعمل كده 
ادم معرفش يرد ولا حد عارف يتكلم وفجأه سعد اتدخل
سعد ادم بيه لو سمحت بره دجيجه 
ادم معلش يا سعد دقيقه انت 
سعد الموضوع مهم يا باشا لو سمحت حضرتك 
ادم اتضطر يخرج مع سعد بره قدام الحاحه 
ادم في ايه يا سعد انت مش شايف الوضع ايه 
سعد شايفو وعلشان كده سحبتك بره... ركز وجمع افكارك ولملم نفسك قبل ما ترجع 
ادم بص لسعد بدهشه وبشكر لانه فعلا كان محتاج يقف لحظه مع نفسه يستوعب اللي حصل... 
جوه البيت 
كريمه انت باي حق بتلومه هاه 
سالم بحق انه جوز بنتي 
كريمه بجد وهو كان جوز بنتك بجد ولا هيا اعتبرته جوزها بجد انتو باي حق بتلوموه انت دخلت بيتنا هنا وطلبت انه يساعدك وهو متأخرش ابدا ونفذ كل طلباتك وحب بنتك واحترمها وحملها اسمه اللي هيا ما احترمتوش. اهل البلد كلها كان واكلين وشه بتصرفاتها لكن مهموش حد ابدا وفضل علي عهده معاك وبنتك اللي نقضت العهد هنا وبنتك اللي اختارت تهد حياتها وسافرت... سافرت من اكتر من عشر شهور من غير حس
---
ولا خبر عايزو يعمل ايه عايزو يضيع عمره كله علي شبه جوازه انت بتلوموه ازاي انت ولا بنتك باي حق بتلوموه وانتي ما كلمتيهوش ليه ما عرفتيهوش انك راجعه ليه مش قلتي مش هترجعي مصر تاني مصدومه ليه انه كمل حياته كنتي عيزاه يفضل عايش في وهمك لامتياستاذ سالم.. لا انت ولا بنتك ليكو حق هنا فاوعوا توجهوا لابني كلمه واحده حتي تلوموه فيها لاني مش هسمحلكو تدمروا فيه اكتر من كده
ندي بابا يالا... ما تخافيش حضرتك انا مكنتش جايه ادمر انا كنت جايه ابني حياه مع ابنك وطالما هو تخطاني فخلاص اسفه للازعاج... يالا يا بابا 
ندي خارجه وقابلت ادم داخل في وشها 
ادم انتو رايحين فين 
سالم مالناش مكان هنا ادخل لفرحك 
ادم اوقف هنا... انتو لسه واصلين الصبح امشوا... ارتاحوا وامشوا الصبح 
ندي ادخل لعروستك يا ادم واحنا اسفين علي ازعاجك في يوم زي ده.. 
ادم مش هتمشوا استنوا هنا 
ندي انت اتجوزت.. مالكش حق تتكلم خلاص.. مالكش حق..
ادم ندي 
وقفت من غير ما تبصله وهو معرفش يقول ايه !!
ادم مبروك حجابك وهدايتك 
[[system-code:ad:autoads]]ندي كان نفسي تقولها بشكل مختلف ... بس المهم مبروك فرحك 
مشيت ندي وابوها وادم دخل تايه مجروح مش عارف يعمل ايه 
فاتن ادم حبيبي مالك 
ادم بصلها باستغراب ازاي بتقول حبيبها وهو من امتي حبيبها وهو ازاي كان غبي علشان ياخد الخطوه دي 
ادم كفايه كده.. قومي روحي مع ابوكي 
نادي علي فتحي وطلب منه يفض الليله كلها وسابلهم البيت واختفي في ظلام الليل... دماغه ھتنفجر .. ليه يا ندي مرجعتيش بدري يوم بدري ساعه بدري دقايق حاي كان ممكن يهد الدنيا كلها علشانك .. ابتسم انها اتغيرت وعرفت ربها واختفت الابتسامه لانه ما انتظرهاش .. هيعمل ايه هيتصرف ازاي في الوضع ده !! يا الله ساعدني ..
رجع متأخر جدا وامه سابته لانها عارفه ان مفيش كلام ممكن يتقال بعد اللي حصل ده..
ندي روحت مع ابوها وطول الطريق ټعيط وابوها مهما يقول مش عارف يخفف عنها ولا عارف يعمل ايه 
لحد ما وصلوا بيتهم وطلعت علي اوضتها تجري والصبح نزلت تفطر مع ابوها بصمت وبعنين وارمه من العياط وابوها عاجز قدامها
الصبح نور اخيرا وكريمه اتفاجئت بفاتن جايه بدري 
[[system-code:ad:autoads]]كريمه خير يا فاتن 
فاتن خير كنت بس عايزه اطمن علي ادم.. هو مش من حقي ولا ايه وبعدين ده بقي جوزي.. 
كريمه اه طبعا من حقك اتفضلي 
فاتن دخلت واتفاجئت كريمه بيها بتقلع طرحتها وتفرد شعرها وخلعت الجاكت اللي كانت لابساه وكان تحته بدي ضيق كت وبنطلونها جينز ضيق 
فاتن مستغربه ليه لازم ادم يعرف اني جميله ولا ايه واجمل من مراته الاولانيه.. غلطانه انا 
كريمه بس هو مش جوزك لكل ده... ده لسه خطيبك 
فاتن شرعا جوزي.. تنكري ده 
كريمه لا ما انكروش.. انا قايمه اشوف الفطار.. ادم جدامك اشبعي بيه... 
قامت كريمه وسابت فاتن تعمل اللي هيا عيزاه لانها اخدت عهد علي نفسها ما تدخلش ابدا في اي شيئ يخص ادم تاني بعد كل اللي حصل ده... 
فاتن طلعت لادم اوضته وخبطت ودخلت وادم اتفاجئ بيها وبمنظرها 
ادم ايه ده ايه منظرك ده 
فاتن مش عاجبك 
ادم ردي علي سؤالي 
فاتن ماله منظري 
ادم انتي ازاي تخرجي كده اصلا 
فاتن بدلع غيران 
ادم بنرفزه غيران ايه وزفت ايه ردي ازاي تخرجي كده 
فاتن انا ما خرجتش كده.. انا قلعت هنا علشانك.. انا جايه لابسه 
ادم علشاني طيب يا ستي من هنا ورايح ما تقلعيش هنا انتي مش مراتي.. وبعدين انتي ازاي تطلعيلي هنا اصلا انتي ما بيهمكيش كلام الناس ولا بتهمك سمعتك ولا ايه بالظبط 
فاتن سمعتي ليه مالها سمعتي 
ادم في شغالين كتير هنا لما يشوفوكي بالمنظر ده وخارجه من اوضه نومي هيقولي ايه 
فاتن جوزي 
ادم لا مش جوزك وطالما ما دخلتيش البيت ده كزوجه يبقي لسه مش جوزك... اوعي تاني مره تتخطي حدودك هنا واعرفي مكانتك ايه وهدومك تاني مره هتتقلع بره بيتكم مش هيحصلك كويس ودلوقتي اتفضلي من هنا علشان اعرف البس واتفضلي البسي وامسحي القرف اللي في وشك ده اتفضلي... 
فاتن خرجت ټعيط من عنده ونزلت لبست وشافتها كريمه 
كريمه خير 
فاتن هو ما بيحبنيش 
كريمه مش موضوع حب.. موضوع ان اللي بتعمليه ده غلط.. وبعدين معلومه صغيره هو طلق مراته علشان لبسها ومنظرها جايه انتي تعملي السبب اللي طلقها علشانه انتي غبيه ولا ايه 
فاتن فهمت وعرفت ان كريمه ممكن تكون مفتاحها لادم ولازم تكسبها في صفها..... رمت نفسها في حضڼ كريمه 
فاتن ماما انتي لازم تساعديني اوصل لقلبه ارجوكي 
كريمه حست انها مش متقبلاها واستغربت ازاي كانت مختاراها بنفسها لادم وليه اشتاقت لحضن ندي 
بعدت عنها شويه 
كريمه يبقي تسمعي كلامي وتسيبي ادم براحته وتسمعي كلامه 
فاتن حاضر 
ادم نزل وصبح علي مامته 
كريمه اقعد افطر معانا 
ادم معلش عندي اجتماع في القاهره ومش هينفع اتاخر عليه بعد اذنكم 
فاتن جريت وراه ادم 
ادم وقف
---
من غير ما يبصلها 
فاتن انا اسفه حقك عليا اللي عملته مش هيتكرر تاني 
افتكر ندي لما بتغلط وكبريائها وانها عمرها ابدا ما بتعتذر حتي لو عارفه انها غلطانه وعلي الرغم ان ده كان بيجننه الا انه مشتاقله 
فاتن حقك عليا 
ادم فاق حصل خير بعد اذنك 
فاتن هترجع امتي
ادم مش عارف 
فاتن هتوحشني لحد ما ترجع 
ادم ابتسملها ابتسامه صفرا وخرج بس الابتسامه اختفت اول ما خرج
نادي علي فتحي وجاله يجري 
ادم سعد فين روح ولا لسه 
فتحي لا موجود يا باشا 
ادم نادي عليه 
راح فتحي جاب سعد 
سعد اؤمرني 
ادم الامر لله يا سعد.. الاول عيلتك فين 
سعد روحتهم بالليل
ادم ورجعت تاني ولا بعتهم مع حد ولا ايه 
سعد روحتهم طوالي ورجعت 
ادم ليه رجعت ليه 
سعد مكنتش عايز اسيبك لوحدك اولا وبعدين كنت عامل حساب انك تحتاج حاجه 
ادم حط ايده علي كتف سعد 
ادم تسلم يا سعد انا فعلا محتاجلك النهارده.. ينفع تيجي معايا القاهره 
سعد يالا بينا 
ركبوا وسعد ساق بادم اللي قعد جنبه وغمض عنيه لدرجه ان سعد افتكره نايم فبصله كتير 
[[system-code:ad:autoads]]ادم من غير ما يفتح عنيه بص قدامك لنلبس في حاجه
سعد ابتسم كنت فاكرك نايم.. بعد صمت كتير بجي مرتك هيا بنت سالم بيه مكنتش اعرف 
ادم واديك عرفت 
سعد وهتعمل ايه 
ادم علمي علمك... 
سعد الاول لازم تجولها ظروف جوازتك دي 
ادم فتح عنيه وبعدين 
سعد ما اعرفش بس ده المهم 
ادم طالما ما تعرفش يبقي تسكت 
سعد حضرتك ما ناويش اتجولهغع الحقيقه 
ادم لازمتها ايه هتفرق في ايه اروح اقولها ظروف جوازتي واقولها اني مثلا بحبها بس سوري معنديش حلول ولا ايه بالظبط اديها امل وادمره تاني ايه ساكت ليه اتفضل قول حلك ايه 
سعد معنديش حلول بس بدال ما تتجرح انك نسيتها تعرف انك بتحبها 
ادم بحبها ومتجوز غيرها لازمتها ايه منطقك غريب. اهي كده هيا اټجرحت اصلا فملوش لازمه چرح جديد وامل كداب.. خليها تعالج جرحها بطريقتها 
سعد حضرتك متخيل ان جرحها هيتعالج حضرتك علاجها 
ادم لا طبعا.. انا مش هينفع اسيب فاتن لمجرد ان مراتي ظهرت.. دي قله اصل وټدمير ليها ولسمعتها ولحياتها كلها وده شيئ لا يمكن اعمله 
[[system-code:ad:autoads]]سعد وعلشانها تدمر حبيبتك ونفسك 
ادم حبيبتي غلطت وهيا اللي اختارت طريقها من الاول 
سعد بس هيا اتغيرت واديك شفت بنفسك شكلها يعني اعتراضك معدلوش اساس 
ادم اتأخرت 
سعدبلاش هيا وسعادتك 
ادم كلكم راع وكل راع مسؤل عن رعيته... انا مسؤل عن فاتن وكنت مسؤل قبل كده فما ينفعش دلوقتي ارميها واقول ماليش دعوه حتي لو علي حساب نفسي.. اقفل الكلام يا سعد وسيبني ارتاح...
سعد ادم بيه وصلنا القاهره.... علي الشركه صح 
ادم لا الاول وصلني العنوان ده 
سعد ده عنوان مين 
ادم عنوان سالم بيه.. 
سعد ينفع اسأل ليه 
ادم علشان شريكي وبعتبره زي اب ليا وما ينفعش علاقتنا تاخد الشكل ده وما ينفعش اتجاهل اللي حصل فانا مديونلو باعتذار 
سعد هتجوله ايه اسف اني اتجوزت علي بنتك 
ادم بنرفزه هيا مكانتش علي ذمتي علشان اتجوز عليها... سعد لو سمحت 
سعد اسف.. هسكت 
وصل لبيت سالم ووقف قدامه كتير متردد لانه علي رأي سعد مش عارف هيقول ايه اصلا 
دخل وخبط واتفتحله الباب ودخل وقابل سالم 
سالم افندم 
ادم انا جاي اعتذرلك علي اللي حصل امبارح 
سالم تعتذرلي ليه مش انا مجرد حد
ادم حضرتك عارف اني ما قصدتش كده فارجوك
سالم ماشي ما قصدتش وبعدين ده مش هيغير حقيقه انك اتجوزت امبارح 
ادم عارف 
سالم طيب جاي ليه تفض الشړاكه بينا 
ادم پصدمه لا طبعا.. ولا عمري فكرت كده ولا عمري ابدا هفكر كده.. انا جاي اعتذر لحضرتك 
سالم تعتذرلي انا انت ما جرحتنيش انا وبعدين علي راي والدتك انت وقفت جنبي مره وساعدتني ومش من حقي اطلب منك اكتر من كده ولا ينفع اطلب منك ترجعلي بنتي!! انت مش ملزم باي حاجه يا ادم وانا مش زعلان منك علشان تعتذرلي وانت مش مديونلي بحاجه اصلا يا ابني وبعدين انا اللي غلطان في الحكايه دي كلها.. ده غلطي انا... 
ادم برضه انا عايز اعتذرلك ولو سمحت عايز اتكلم انا وندي 
سالم بلاش 
ادم انا مديونلها باعتذار وبعدين مش يمكن اساعدها تتخطاني  
سالم ازاي 
ادم بانها تشوفني علي حقيقتي.. ندي حبت الصعيدي الجاهل وده شخص ملوش وجود فيمكن لما تشوفني علي حقيقتي تعرف انها حبت وهم مالوش وجود وده هيخليها تتخطاني اسرع 
سالم فكر شويه ووافق وطلع ينادي بنته 
سالم ادم تحت عايزك 
ندي قامت بلهفه بس مره واحده قعدت جاي ليه 
سالم بيقول انه مديون لنا باعتذار 
ندي خليه يحتفظ باعتذاره لنفسه 
سالم انزلي قابليه يا ندي واسمعيه وشوفيه 
ندي اسمع ايه واشوف ايه يا بابا 
سالم اسمعيه وشوفي ادم علي حقيقته مش ادم اللي انتي حبتيه.. ادم بجد مش الشخصيه اللي انت اتجوزتيها 
ندي انا مش فاهمه حاجه 
سالم هتفهمي لما تشوفيه.. انزلي لو سمحتي 
نزلت ندي.. كان ادم واقف علي باب التراس وساند عليه مديها ظهره وباصص للجنينه وهيا شافته بس
---
بتدور علي ادم او بتدور علي جلبيه.. ادم حس بيها فبصلها واتقابلت عنيهم بنظره طويله.. نظره استغراب وعدم تصديق... اخيرا منظره زي ما مليون مره قبل كده تخيلته... 
ادم شافها نازله ياه كام مره حلم يشوفها بالمنظر ده كام مره تخيل شكلها ده !! اهي قدامه ملاك بس للاسف معدتش من حقه .. معدتش مراته وحبيبته !! ليه بس القدر بيعانده كده 
فاق من تخيلاته علي صوت ندي 
ندي دلوقتي لبست بدله ما انا ياما اترجيتك 
ادم بلهجته الاصليه ده لبسي الاصلي 
ندي لهجتك اتعلمت في الفتره اللي انا غبتها معقوله 
ادم للاسف دي لهجتي 
ندي انا مش فاهمه حاجه 
ادم انا افهمك... الاول اعرفك بنفسي انا ادم محمد الحسيني شريك والدك.. الشريك الغامض زي ما انتي مسمياني.. متعلم خريج هندسه وواخد الدبلومه والدكتوراه في جامعه اكسفورد.. يعني مش الصعيدي الجاهل اللي انتي كنتي متخيلاه 
ندي بتوهان انت معاك دكتوراه ومن اكسفورد 
ادم ايوه بالظبط 
ندي افتكرت كام مره اتكلمت بانجليزي علشان ما يفهمهاش وكام مره شتمته وكام مره عاكسته واتغزلت فيه وكام مرم وكام مره وحست انها دايخه من الذكريات الكتير اللي بتتدافع في دماغها وحست بالخيانه.. حطت ايديها علي دماغها مسكتها وحست ان الدنيا لفت بيها وادم مد ايده هيمسكها بس بعدت
[[system-code:ad:autoads]]ادم ايه مالك 
ندي ما تلمسنيش لو سمحت ..طيب ليه ليه مثلت عليا انك جاهل وصعيدي 
ادم علشان اقدر اوصل لهدفي.. اتفاقي مع باباكي اني امنعك من السفر واني احاول اخليكي تشوفي الدنيا بطريقه مختلفه.. 
ندي علشان كده ذلتني 
ادم انا عمري ما ذليتك ابدا... 
نديعمرك امال اللي انت عملته كان ايه 
ادم كله كان رد فعل لافعالك انتي 
ندي برضه مجاوبتش ليه خبيت عليا انك متعلم علشان تذلني اكتر 
ادم برضه اذلك علي العموم هجاوبك بسؤال لو انا كنت جيتلك المطار بشكلي ده وباسمي اللي انتي عرفاه وبمركزي وقولتلك هاي انا جوزك وانتي مش هتسافري كنتي هتعملي ايه 
ندي نفس اللي انا عملته 
ادم ارجعي لشخصيه ندي القديمه.. ندي المستهتره.. المتهوره.. اللي ما بيهماش حد ولا بتفكر في حد غير نفسها 
ندي انت عايز توصل لايه 
ادم انك اه كنتي هتعترضي بس مش قوي.. لان ساعتها انا مكنتش هبقي العريس المتخلف الغبي لا ده انا كنت هبقي عريس لقطه زي ما بيقولي غني.. رجل اعمال.. متعلم.. مثقف.. وعلي مستوي عالي فكنتي هتعتبري الموضوع لعبه جديده او مرحله جديده هتجربي وخلاص.. تجربه جديده مش اكتر 
[[system-code:ad:autoads]]ندي باستغراب ياااااه للدرجه دي انت مغرور بنفسك وشكلك 
ادم مش غرور يا ندي.. حقايق .. انا حلم بنات كتير بمركزي ومستوايا 
ادم حس انه بغروره ممكن تكرهه وتبعد عنه وبكده ما تندمش عليه .. پيجرحها وبيجرح نفسه قبلها 
ندي لا غرور.. لما تبقي واثق اني اول ما اشوفك هقع في غرامك وهتعجبني علشان انت غني او انت وسيم حبتين او متعلم ده يبقي اسمه غرور 
ادم لا ده اسمه حقايق.. انتي كنتي انسانه سوري يعني تافهه وما بتهتميش غير بالمظاهر فكان لازم اول حاجه اعملها هو اني الغي المظاهر واخليكي تتعلمي تحكمي بباطن الامور مش بسطحيتها زي ما حضرتك بتعملي دلوقتي... بتفكري وبتحللي وبتشغلي دماغك اللي كان كل وظيفته الموضه واللبس والميكب اب 
ندي برضه ده ما يديكش الحق انك تمثل عليا.. بقي كل حياتنا يا ادم كانت كدبه بالنسبالك دمعتها نزلت كل حاجه كانت تمثيل 
ادم مش كله.. 
ندي بۏجع ايه اللي كان جد 
كان نفسه يقولها ان حبه واهتمامه كان جد بس مالوش لازمه الامل 
ادم ادم اللي انتي عرفتيه كان بجد.. دي شخصيتي ودي طباعي بغض النظر عن لبسي او لهجتي... انتي عرفتي ادم بجد... 
ندي اه طيب... انت جاي ليه يا ادم دلوقتي 
ادم كنت مديونلك بحقايق اوضحها 
ندي واديك وضحتها بس الواقع زي ماهو... واقع انك اتخليت عني ورمتني بره بيتك زي ما هو 
ادم بنرفزه اتخليت عنك ورميتك انا يا ندي انا اللي رحت جبت اصحابي في بيتك انا اللي فضلت كل لحظه اخطط فيها ازاي اتطلق وازاي استغل جنسيتي علشان السفير يطلقني انا اللي كنت بستغفلك وبتكلم قدامك علي اساس انك مش فهماني واخطط لخېانتك انا اللي كنت في حضڼ حد تاني غيرك.. 
ندي غمضت عنيها لكل الذكريات دي ايوه كنت بستغل انك ما بتعرفش انجليزي بس اهو طلعت انت كمان بتستغفلني وكنت فاهم وعامل نفسك عبيط محدش احسن من حد 
ادم عمري ما استغفلتك ابدا ومش معني اني خبيت عنك حاجه اني بستغفلك.. وتفرق اني اقف قصادك وجنبك وانا بخطط اخونك واخلص منك واني اخبي عنك لمجرد اني اشوف اختياراتك... تفرق كتير قوي 
ندي ولما كنت فاهم مطردتهمش ليه ليه سيبتهم كانت عجباك اللعبه للدرجه دي 
ادم لعبه لا يا ستي مكنتش عجباني كنت مستنيكي تختاريني 
ندي بصتله بسرعه نعم 
ادم مستغربه ليه اه كنت مستني تختاريني انا كنت عايز اشوفك هتختاري ايه انا ولا اصحابك
---
امي في الليله اياها فاكراها الليله اللي كنتي هتبقي فيها مراتي بجد عارفه ساعتها انا مرجعتش ليه لانها سألتني سؤال معرفتش اجاوبه 
ندي سؤال ايه 
ادم قالتلي لو اديتك حريه الاختيار انك تفضلي ولا تسافري هتختاري ايه هتفضلي معايا ولا هتسافري صراحه انا معرفتش اجابه السؤال فقالتلي اكون صادق مع نفسي علي الاقل واديكي حريه الاختيار واشوفك انتي هتختاري ايه ولو اخترتيني يبقي نبدأ من الاول صح وده اللي عملته.. اديتك حريه الاختيار واصحابك جم في وقتهم علشان اشوف هتختاريني ولا هتختاريهم واكيد انتي عارفه اختيارك كان ايه 
ندي اختياري كان انت 
ادم بضحكه مهمومه
Please be honest at least with your self 
لو سمحتي علي الاقل خليكي صريحه مع نفسك 
ندي اول مره تسمعه بيتكلم بلغه تانيه وللاسف اعجبت بطريقه كلامه بس فاقت 
ندي انا صريحه يا ادم ايوه اختارتك انت 
ادم علشان كده كنتي في حضنه وكان بيعترفلك بحبه بتشاور بدماغها لأ 
ندي اتفاجئت باللي حصل ولو انت اتأخرت لحظه كنت هعمل نفس اللي انت عملته وهطرده بره بس انت دخلت 
[[system-code:ad:autoads]]ادم تصدقي فعلا وعلشان كده تاني يوم في المطار كنتي معاه وفي حضنه تاني.. انتي عندك حق فعلا 
ندي بصتله 
ادم اه رحتلك المطار علشان اشوفك او الحقك او مش عارف ليه بس شفته معاكي وشفتك في حضنه تاني. علشان كده قفلت صفحتك ومش مستعد افتحها تاني ومش من حقك يا ندي تلوميني او تقولي اني خنتك 
ندي مش هلومك يا ادم بس انا ما بكدبش عليك وفي المطار انا اتقابلت معاه صدفه وساعتها اعتذرلي واتاسفلي وما تنساش انه كان صديق واخ وكان الوحيد اللي وقف جنبي سنين طويله وما تنساش اني اتربيت وحيده من غير اب او حتي ام وهو كان عيلتي فأيوه لما اعتذرلي قبلت اعتذاره ورميت نفسي في حضنه بس كان حضڼ اخ ساعتها لاني كنت وحيده.. طبعا انت مش مضطر تصدق.. انت حر.. بس علشان تبقي كل الامور واضحه والحقايق تبان زي ما انت ما بتقول.. انا اخترتك انت..... ودلوقتي الامور كلها بقت واضحه عندك حاجه تانيه عايز تقولها 
ادم لا معنديش مشي كام خطوه ووقف واتكلم من غير ما يبصلها لو سافرتي تاني يبقي انتي اللي بتختاري وحدتك.. ابوكي علي طول فاتح دراعاته ليكي وحضنه ملكك بس انتي للاسف ما بتشوفيش اللي في ايدك بتشوفيه بعد ما بتخسريه.. بعد اذنك
[[system-code:ad:autoads]]سابها ومشي وهيا قعدت مكانها ټعيط وتعيد ذكرياتها بواقع ادم الجديد وتفتكر حاجات كتير كانت واضحه بس هيا كانت عاميه.. .. مركاته.. برفانه.. اغانيه.. حاجات كتيره بس صدقت لما كان بيقولها اخواته علي الرغم انها ما شفتش اخواته بيدخلو في اي شيئ يخصه بس هيا اختارت تصدق.. حتي لهجته كتير كانت بټخونه بس كانت بتضحك علي نفسها.....
ادم سعد وصله الشركه و دخل شغله وكلف سعد بكذا حاجه يعملهم وبعد ما سعد خلصهم فضل مكانه يفكر يعمل ايه مش مقتنع هو برأي ادم نهائي وحاسس انه لازم يعمل حاجه فاخد قراره ونفذه...
بعد ما ادم مشي قعدت هيا وابوها 
سالم هتعملي ايه 
ندي بدموع انا اسفه يا بابا بس مش هقدر افضل هنا.. كنت راجعه استقر بس من غيره مش هقدر.. مش هقدر اعيش في بلد واحده معاه وهو مش معايا 
عيطت ندي وابوها قام ضمھا 
سالم حاسس بيكي يا بنتي ومقدر حالتك... براحتك سافري وانا هجيلك كل شويه... انا هجيلك يا ندي 
قعدت ندي تتصل بشركات الطيران تدور علي اقرب حجز ترجع بيه امريكا وابوها بيراقبها بصمت وقطع صمتهم خبط علي الباب والشغاله فتحت ورجعت 
الشغاله في حد عايز ندي هانم 
سالم مين هو 
الشغاله معرفش يا بيه كل اللي قاله انه عايزها في موضوع مهم يخص ادم بيه 
ندي مش عايزه اقابل حد 
سالم استني... شوفيه هيقول ايه الاول مش هنخسر حاجه 
امل انتعش جوه سالم علشان مش عايز يخسر بنته 
سالم دخليه 
دخل واحد غريب عنهم 
سالم انت مين وعايز ايه 
سعد انا اسمي سعد وعايز احكي حكايه صغيره لندي هانم 
ندي وانا مش مهتمه اسمع حكايات اتفضل بقي 
سعد اسمعيني حضرتك الاول وبعدها اطرديني زي ما تحبي بس لازم تسمعي الحكايه اللي عندي الاول 
ندي بابا انا مش فاضيه انا طالعه اجهز شنطتي 
يدوب طلعت سلمتين 
سعد هتسافري وتتخلي عن ادم تاني زي ما سيبتيه اول مره 
ندي وقفت هو اللي سابني في المرتين هو اللي سابني 
سعد مش ده اللي انا اعرفه... اللي اعرفه ان هو اتمسك بيكي وحضرتك اللي سيبتيه 
ندي طردني من بيته وجابني لحد هنا يبقي انا اللي سيبته. واهو هو اللي اتجوز يبقي انا برضه اللي سيبتهوبعدين هو كمان ضحك عليا وخبي عني شخصيته الحقيقيه 
سعد طالما ده رأيك يبجي تسمعي حكايتي الاول وبعدها احكمي وجرري هتعملي ايه حضرتك 
سالم قول اللي عندك واخلص 
سعد حكايتي بدئت في يوم بدايته كانت صعبه وكنت هخسر كل حاجه واضطريت اجبل شغلانه علي
---
عربيه نجل كبيره وطلعت بيها علي الطريج
ندي وده ايه علاقته بادم 
سعد اسمعيني من غير ما تجاطعيني لو سمحتي... علي الطريج شفت عربيه علي جنب وهناك شفت واحد علي الارض وتلات شباب بيضربوه ومعاه بنت اخدوها وشدوها وهو ۏجع علي الارض ومجدرش يحميها.. اترددت انزل ولا ماليش دعوه.. انا عندي بيتي ومراتي علي وش ولاده وامي واخواتي في رجبتي وعندي مشاكل مكفياني يمكن يجرالي حاجه لو نزلت بس مره واحده وجفت ونزلت وجررت اساعد الراجل ده وفعلا نزلت بحديده والعيال دول هربوا واخدت الراجل علي بيتي وجبتله دكتور عالجه وباتوا الليله دي في بيتي هو و البنت... افتكرنا انا وامي ان البنت دي مرته فبالتالي بيتناهم في بيتنا وطلع النهار والراجل فاج واول ما عرف ان البنت معاه وانها مكلمتش حد اټجنن وثار وهاج وجلب الدنيا وكلم اهله عرفهم بمكانه وساعتها سألناه معترض ليه فجالنا ام مهياش مرته وان هو مسؤل عنها يوصلها لابوها وان اكده هيا في رجبته 
ندي مين الراجل ده ادم تقصد 
سعد ايوه هو ادم والبنت هيا اللي اتجوزها امبارح 
ندي طيب من قبل كل ده هو ما اتصلش باي حد يجيله ليه 
[[system-code:ad:autoads]]سعد تليفونه نسيه في الكافتيريا اللي ريح فيها 
ندي تليفونه معاه زي ماهو 
سعد لانه رجعه... راح وعرض جد خمس اضعاف سعر الموبيل لانه مهم بالنسباله ولما سألته ايه المهم في التليفون عارفه كان ايه 
ندي ايه 
سعد صورتك... كام صوره ليكي ودول اللي كانوا مهمين في تليفونه... صورة حضرتك خلفيه موبيله وعلشان اكده هتلاحظي ان ادم ما بيفارجش تليفونه واصل وما عيديهوش لحد واصل.... 
ندي انت عايز توصل لايه 
سعد انا مش عايز اوصل انا بس عايزك تسمعي حكايتي للاخر... ساعتها امي عملتله فطار وجعدنا معاه وحبيناه كلنا وفضلنا نتكلم ومرتي سألته سؤال جالتله ان البنت حلوه فليه معترض عليها مهياش وحشه.. هزرنا وجولنا ان اكيد في غيرها في جلبه وساعتها هو حكالنا عن المجنونه اللي دخلت حياته جلبتها وشجلبتها وجننته معاها وكييف هو عشجها وحبها وكيف هيا اختارت غيره وكيف عايش علي امل انها ترجع... بس وبدأنا صحوبيتنا معاه وهو حللنا كل مشاكلنا وساعدنا وشغلني معاه وجربت منه وساعتها شفت كيف اهل البلد نهشوا في البنت وكل واحد اتهمها باتهام شكل.. في اللي جال انها كانت بايته معاه.. في اللي جال انهم علي علاجه مشبوهه.. وفي اللي جال انها كدبه حكايه الحاډثه.. كل واحد جال راي واخيرا ام البنت جات لادم واترجته ينجد بنتها لان ابوها عيجوزها ولد عمها وهو جاهل ما هيفكش حتي الخط وهيا متعلمه وطبعا حضرتك عارفه ادم اعتبر نفسه مسؤل وان البنت كانت مسؤليته فجرر انه يتجوزها ويتحمل مسؤليته وده اللي حصل ويوم فرحه اللي هو مجبر عليه تظهر حبيبته بس للاسف ظهرت بعد كتب الكتاب ساعتها حضرتك متخيلاه يعمل ايه يجول للبنت بره مرتي جت ولا يسلم للامر الواجع حطي نفسك مكانه وبشخصيه ادم وجولي ادم المفروض يعمل ايه بس انا اكده حكايتي خلصت 
[[system-code:ad:autoads]]ندي انتي عايز مني ايه ومستني مني ايه انا كمان 
سعد انا ماعيزش ولا مستني حاجه بس حسيت انه دين في رجبتي اني لازم اوضحكلك حجيجه اللي حوصل 
ندي وادم ما قاليش ده ليه 
سعد سألته نفس سؤالك
ندي وقالك ايه 
سعد جالي ان مش في ايده حل فلزمتها ايه يبني امل جديد او يعيشك في وهم جديد.. طالما مفيش حل يبجي مالوش لازمه تعرفي الحجيجه 
ندي والحل ايه في رايك 
سعد انا معنديش حل.. انا وضحتك الامور علشان بس تبجي شايفه الصوره كامله اما الحل ايه فده في علم الغيب.. بس لو انا مكانك ماهسيبش حبيبي تاني وامشي هفضل معاه وجنبه واسانده من بعيد لبعيد لحد ماهو بنفسه يشوفني وياخد جرار.. حضرتك سبج وسيبتيه او هو فاكر اكده اثبتيله انك فعلا اتغيرتي واجفي جنبه في محنته لان هو حاليا في محنه حتي لو هو مش معترف بيها.... انا اكده جلت اللي عندي بعد اذنك 
سابهم سعد وخرج وهيا دخلت اوضتها فضلت فيها النهار كله والليل كله وابوها علي ڼار مش عارف هيا هتقرر ايه 
الصبح بدري بيفطر اتفاجئ بندي وبمنظرها لدرجه بصلها ومش مصدق عنيه 
وعوده لحرب القط والفار 
الحلقه موجوده كامله في الكومنتات
الحلقه ال 15
عشقت متمردة
الصبح بدري سالم بيفطر اتفاجئ بندي وبمنظرها لدرجه بصلها ومش مصدق عنيه
ندي قعدت قصاده علي السفره علشان تفطر 
ندي في ايه بتبصلي كده ليه جعانه 
سالم بالهنا حبيبتي بس 
ندي بس ايه بابي افطر يالا 
ابوها سكت شويه بس مقدرش يفضل ساكت 
سالم انتي كويسه يا ندي 
ندي جدا 
سالم طيب نويتي علي ايه هتسافري 
ندي سابت الاكل وبصت لابوها 
ندي انا سبق وقولتلك اني راجعه استقر في بلدي 
سالم وسبق وقولتي برضه انك مسافره 
ندي ده كان قرار وليد لحظه ڠضب لكن قراري اللي اخدته في الاول كان الصح وهو اني استقر في
---
بلدي 
سالم طيب وناويه علي ايه 
ندي هقولك... ناويه اعيش معاك واشتغل معاك ده لو تسمحلي ممكن 
سالم انتي بتسأليني ده حلم عمري انك تمسكي الشغل كله 
ندي طيب يالا افطر علشان انزل معاك الشغل وتعلمني كل حاجه 
سالم يالا 
فعلا راحت مع ابوها شغله وبدأ يفهمها كل حاجه وهيا مركزه قوي بس السؤال اللي محيرو مقدرش يسأله.. 
هتعمل ايه مع ادم
دخلت السكرتيره عليهم 
سالم خير يا امل 
امل بفكر حضرتك باجتماع الساعه 4 العصر مع ادم بيه 
هنا ندي اهتمت بالكلام 
ندي ادم حضرتك هتروح ولا هو هيجي والاجتماع بخصوص ايه 
سالم هو هيجي والاجتماع بخصوص مول كبير جدا يمكن اكبر شيئ في الشرق الاوسط.. فكره مجنونه من ادم عايز ينفذها 
ندي وانت مش عجباك الفكره ولا ايه 
سالم مش حكايه انها مش عجباني.. حكايه انها مجنونه وخياليه 
ندي امم طيب الساعه دلوقتي 12 يعني قدامنا اربع ساعات 
سالم اربع ساعات علي ايه تقصدي 
ندي علي اني اعرف كل صغيره وكبيره وتفصيله في المشروع ده لاني انا اللي هقابل ادم مش حضرتك.. ده طبعا بعد اذنك يا بابي 
[[system-code:ad:autoads]]سالم انتي واثقه من قرارك ده يا ندي انتي عايزه تقابليه فعلا 
ندي كل الثقه.. يالا نبدأ 
سالم طيب الاول فهميني انتي ناويه علي ايه بالظبط 
ندي ناويه اقف ند لادم.. انا عمري ما اتكسرت.. مهما الظروف اتغيرت حواليا الا اني ديما بقف ولو في حاجه تستحق اني اقف علشانها في حياتي كلها فاكيد ادم.. بابا انا ناويه ارجع جوزي ليا.. بس المره دي.. دي لعبتي انا وانا اللي هحط قوانينها مش ادم.. ادم ملكي وجوزي وحبيبي ومش هسمح للبني ادمه دي تاخده مني.. ادم ملك قلبي انا وبس.. وزي ماهو قال الحب انانيه وانا انانيه جدا... ممكن بقي تساعدني زي ما ساعدته عليا 
سالم شاوري 
ندي مبدئيا افهم المشروع 
سالم استدعي اربع مهندسين وقفوا كلهم قدامه مستغربين هو جمعهم ليه بسرعه 
سالم اتفضلوا حضراتكم.. طبعا اكيد مستغربين انا جمعتكم ليه كلكم.. انا هجاوبكم.. دي ندي بنتي وهيا حاليا بتستعد تقف مكاني وتشيل عني حمل الشغل.. مطلوب من حضراتكم خلال الكام ساعه دول تفهموها كل شغلنا وبالاخص المشروع الجديد Mall
وبالفعل اشتغلوا كلهم مع بعض يشرحوا لندي كل التفاصيل مهما كانت صغيره ومهما كانت بسيطه 
[[system-code:ad:autoads]]ندي اوك انا كده تقريبا لمېت المشروع كله.. 
حضراتكم هتحضروا معايا الاجتماع ك support 
ليا في حاله احتجتكم اوكي ودلوقتي بعد اذنكم لازم اجهز للاجتماع قبل وصول ادم 
وقفت ندي قدام المرايا تجدد نفسها وطاقتها وتسترجع معلومتها.. حطت لمسات خفيفه جدا من الميكب اب بحيث ما يبنش انها حاطه ميكب اب بس في نفس الوقت وشها منور وكل حاجه فيه طبيعيه بلمساتها البسيطه.. ودلوقتي جه وقت المواجهه الجديده مع ادم.. بصت لنفسها في المرايه فستان طويل بسيط وحجابها بسيط كل حاجه مظبوطه..
ادم راح للاجتماع.. كان له هيبته في اي مكان يروحه.. دخل قاعه الاجتماع كان الكل موجود الا سالم.. 
ادم هو سالم بيه هيتأخر ولا ايه 
هنا رد صوت من وراه 
ندي سالم بيه مش هيجي النهارده 
ادم وقف وبص لوراه وكانت وردته الجميله.. او قطته البريه زي ما كان ديما بيسميها.. كانت رائعه كعادتها واتمني لو من حقه يضمها بس فاق من تخيلاته... 
ادم طيب كان اتصل بيا يلغي الاجتماع طالما مش هيجي 
ندي بس الاجتماع مش هيتلغي باشمهندس ادم اتفضل 
قعدت ندي علي راس التربيزه قصاد ادم اللي فضل واقف مش عاجبه الكلام 
ادم وبعدين انا معنديش وقت اضيعه يا ندي لو سمحتي باباكي فين 
ندي وقفت بتحدي قولتلك مش موجود ومش هيجي اتفضل نبدأ 
ادم بيلم حاجته طيب نأجل الاجتماع لوقت باباكي موجود فيه بص لمحاميه ومهندسينه يالا 
ندي بنبره قويه ادم الحسيني!! قولتلك ان سالم بيه مش موجود وانا موجوده فاتفضل وبطل تضيع وقت لو عايز تتكلم عن dream mall بتاعك.. انا هنا موجوده لاني انا اللي همسك الشغل من النهارده فلو عايز تكمل حلمك هتضطر اسفا تشتغل معايا اما بقي لو مش شايف نفسك متحضر كفايا علشان تشتغل مع بنت او مش شايف نفسك قد مشروع بالحجم ده وهيفضل مجرد حلم زي اسمه يبقي اتفضل وما تضيعش وقتي قبل وقتك هاه قولت ايه 
ادم بيبصلها بذهول ومش مستوعب نص الكلام اللي قالته بس فهم انها بتتحداه وقدام رجالته كعادتها 
ادم بهدوء وانتي شايفه نفسك قد مشروع بالحجم ده 
ندي اتفضل نبدأ وشوف بنفسك 
ادم عجبه تحديها ليه فرجع وقعد وسط اندهاش كل الموجودين اللي لاول مره بيشوفوا حد بيقف وبيتكلم باللهجه دي مع ادم.. حوت رجال الاعمال
بدؤا يتناقشوا في المشروع واتفاجئ ادم تاني بندي وخبرتها عن كل حاجه تخص مشروعه واعترف لنفسه بذكائها بس طبعا رفض يقول ده.. ندي كانت مسيطره علي الوضع واللي يشوفها يحس ان ده شغلها من سنين مش ده ابدا اول يوم ليها!!! 
اخيرا خلص الاجتماع وكل واحد بيلم ورقه والكل انسحب الا ادم وندي اللي عامله نفسها
---
مشغوله بترتيب ورقها ومتجاهله ادم اللي سحره واصلها من اخر الاوضه 
ادم مش بطال 
ندي بتجاهل افندم قولت حاجه 
ادم بقولك مش بطال بالنسبه ان دي اول مره ليكي 
ندي وده كومبليمو من ادم بيه ولا اعتراف انك غلطان 
ادم انا غلطان غلطان في ايه 
ندي انك استهونت بيا 
ادم مش حكايه استهونت بس حكايه ان ده مش مجالك.. ما تخليكي مع الورد والزرع لايق عليكي اكتر 
ندي ههههه ما تخليك انت في حالك واتفضل شوف هتمول مشروع ضخم زي ده منين وهتعمل ايه علشان تقنع اصحاب الماركات العالميه انهم يأجروا في مولك 
ادم اكيد يعني مش هخطي خطوه الا اذا كنت عارف هعمل ايه بعد كده.. الدور والباقي علي اللي بيجتهد وبيحاول بس معندوش ادني فكره هو رايح علي فين 
ندي اقلق علي نفسك وما تهتمش بيا 
ادم اوكي هخليني في حالي كان قريب منها مشي وهيا كانت في طريقه فوقف جنبها بالظبط وهمس في ودنها بس اياك تقفي قصادي تاني وتتحديني قدام رجالتي بالشكل ده لاني مش كل مره هسكت.. المره دي سكت علشان ده اول اجتماع ليكي ومحبتش اهزك في اوله فما تتعوديش علي ده 
[[system-code:ad:autoads]]مشي كام خطوه 
ندي المره الجايه يا ادم ما توقفش وما تعملش حساب لحاجه واقف قصادي زي ما تحب... باي باي سلملي علي عروستك ال... الحلوه 
بصلها ادم بغيظ فشاورتله بايدها بتعمله باي ولمت ورقها وسابته هيا وخرجت وهيا بتتشاهد ان الاجتماع خلص وان مواجهته خلصت وانها قدرت تصمد للاخر..
ابوها مكنش مصدق ابدا اللي بنته عملته واللي بتعمله ووقوفها قصاد ادم بالشكل ده... 
ادم مع سعد مروحين 
سعد اطلع علي البلد ولا ايه يا باشا 
ادم لا يا سعد وصلني شقتي اللي هنا وانت روح 
سعد انت قلت مش هنبات 
ادم جد في الامور امور 
سعد بابتسامه يعني لجيت اللي يستاهل تفضل علشانه 
ادم خليك في حالك يا سعد وبعدين ده مجرد شغل 
سعد هخليني في حالي حاضر.. لو عايزني افضل معاك اهنيه هفضل 
ادم عارف بس لا روح لابنك ومراتك وانا اول ما احتاجك هبعتلك 
ادم تاني يوم بيدور علي حجه يكلم بيها ندي.. حجه لنفسه قبل ما تكون لحد تاني... 
ادم مريم تعاليلي 
مريم جاتله ووقفت قدامه مستنياه ينطق 
مريم هاااه ايه ناديتلي 
[[system-code:ad:autoads]]ادم اه عارف اني نديتلك... هاتيلي تليفون ندي 
مريم ندي مراتك 
ادم ندي طليقتي مش مراتي وبعدين هيا بقت شريكتي مش ابوها وعلشان كده عايز اكلمها 
مريم اممممم ماشي بس انت ممكن تكلم ابوها تطلب رقمها منه 
ادم لا مش عايز يكون ليا صله مباشره
مريم امال هتكلمها ازاي 
ادم مريم هاتيلي التليفون وبس 
مريم حاضر هكلم ابوها واطلبه 
ادم لا هاتيه بعيد عن ابوها لانه هيفهم ان انا طلبته منك 
مريم ايوه يعني اعمل ايه انا 
ادم معرفش اتصرفي يا مريم ابدعي زي ما بتبدعي 
مريم كلمها علي ارضي الشركه واطلبها 
ادم اطلبها قدام شركتها كلها اقولك مش عايز صله مباشره تقوليلي اطلبها علي الارضي.. روحي يا مريم من قدامي مش عايز تليفونات خلاص 
مريم خلاص هحاول اجيبهولك 
ادم لا ما تشغليش بالك 
خرجت مريم وسابته مش عارف يفكر او يركز في شغله حتي... 
تليفونه رن وكانت ايتن اخته 
ايتن ادوم وحشتني هتيجي امتي 
ادم مش عارف والله يا تونا لسه المهم انتي اخبارك ايه والحمل عامل معاكي ايه 
ايتن علي اخري خلاص المهم طمني عليك انت.. قابلت ندي 
ادم اه قابلتها 
ايتن وبعدين احكي يا ادم عملت ايه انا علي ڼار كان نفسي اشوفها لما جت بس عقبال ما عرفت وخرجت كنت طفشتهم
ادم انا !! ما علينا المهم انا معملتش يا ايتن ومفيش حاجه تتحكي.. قابلتها واتكلمنا وبس 
ايتن ولما عرفت انك مش صعيدي جاهل عملت ايه 
ادم اتهمتني اني مغرور علشان ثقتي انها هتوقع في غرامي 
ايتن وبعدين ادم هو انا هسحب منك الكلام 
ادم مفيش يا ايتن.. اتكلمنا ومشيت واديني اهو مربوط بفاتن ومش عارف اعمل ايه 
ايتن وندي هتعمل ايه هتسافر 
ادم لا مش هتسافر 
ايتن مين قالك 
ادم علشان مسكت شغل ابوها 
ايتن بجد ندي بتشتغل وتقول ما حصلش حاجه ده انت غلس يا ادم وطبعا طول الوقت مع بعض صح وكل دقيقه حجه شكل علشان تتكلموا صح 
ادم حيلك حيلك.. ده انا جيت يدوب امبارح المهم 
قاطعه خبط علي الباب ودخلت ندي فبصلها وداري ابتسامه فرحه وكمل تليفونه عادي وشاورلها تدخل وبقي بيتكلم بلهجه رسميه شويه مع اخته 
ادم اوكي خلاص يا ايتن هبقي اكلمك تاني لما اروح اخر النهار اوك 
ايتن هيا دي ندي اللي دخلت صح ادم صح 
ندي شاورلته اديني اسلم عليها لو سمحت 
ادم بتردد ايتن ندي عايزه تسلم عليكي 
عطاها التليفون وهيا اخدته وسلمت بحب علي ايتن وبدؤا يرغوا مع بعض وهو متابعهم وحس ان في حب وصحوبيه حقيقيه بينهم 
ندي قامت وبدئت تتمشي وشويه شويه بتروح ناحيه البلكونه وخرجت لانها عايزه بعد ما تقفل تشوف خلفيه تليفونه تتأكد من كلام سعد وفعلا عملت كده ولمحت صوره ليها مجنونه جميله
---
بورد علي شعرها وابتسامه صافيه وافتكرت لحظه ما صورها.. خاڤت تتأخر فطلعت وعطته التليفون وهو اخده وحطه في جيبه 
ادم خير 
ندي خير ايه 
ادم يعني جايه بدري هنا عندي عايزه حاجه 
ندي اكيد مش جايه اتأمل في وسامتك  
ادم ابتسم ورجع لوري في كرسيه باستمتاع 
ادم يعني انتي معترفه اهو ان انا وسيم 
ندى ما تتغرش قوي كده لانك مش للدرجه دي 
ادم اوكي مش هتغر.. كلي اذان صاغيه... 
ندى الاول الورد اللي في البلكونه دبلان ومحتاج يتسمد علشان يفتح 
ادم اوك سيبك بقي من الورد ومن ايتن وقولي جايه ليه 
ندي علشان مشروع الاحلام... عندي شويه استفسارات عرفت ان اجابتهم معاك 
ادم اتفضلي 
بدؤا يتكلموا في الشغل واضطر ادم يعترف لنفسه انها فعلا ذكيه ولماحه فضلوا كتير لحد ما مريم دخلت 
ادم خير يا مريم 
مريم معادك فاضل عليه نص ساعه يدوب تلحق 
ادم معاد ايه 
مريم باستغراب مدير البنك علشان القرض 
ادم اه فعلا... اوكي شكرا يا مريوم هتحرك اهوه 
ندي قرض ايه 
ادم مشروع الاحلام اكيد 
[[system-code:ad:autoads]]ندي انت هتعمله بقرض 
ادم مش كله طبعا في ممولين معايا بس تكلفه المشروع ضخمه يا ندي واكيد هاخد قرض.. اه لو تحبي تعالي معايا هفهمك في الطريق الخطه الماليه هتمشي ازاي 
ندي مش عايزه افرض نفسي عليك 
ادم لا طبعا يالا انت already شريكه في المشروع يالا بينا 
اخدها ادم وراحوا الاجتماع وخلصوه وبعدها 
ندي هتعمل ايه حاليا 
ادم هتغدي لاني مېت من الجوع واكيد انتي كمان جعانه هاه نتغدي مع بعض 
ندي كانت هتوافق بسرعه وتتنطط كمان من الفرحه بس لا مش هينفع تبقي سهله 
ندي لا سوري روحني 
ادم اوكي هروحك بس ناكل الاول انتي اكيد جعانه زيي لانك مش من النوع اللي بيفطر فاكيد حاليا جعانه 
ندي هاكل مع بابي 
ندي فرحت انه فاكر طباعها وانه واخد باله... 
ادم باباكي مش بيفضل لدوقتي علشان ادويته.. انتي معترضه ليه خاېفه مني ولا ايه 
ندي خاېفه واخاڤ ليه ان شاءالله 
ادم بتريقه تقعي في غرامي من الاول وجديد 
ندي هههههه ههههه اقع في غرامك علي فكره الغرور الكتير ده مش حلو 
[[system-code:ad:autoads]]ادم يا بنتي مش غرور.. ثقه.. وبعدين مش انتي اللي جيتيلي وتقوليلي انك اتغيرتي علشاني 
ندي اوكي شوف يا ادم... انا لو كنت اتغيرت علشانك كنت رجعت لطبيعتي اول ما انت بقيت مش موجود.. ايوه مش هنكر انك حطيتني علي اول الطريق وده فضلك مش هنكره بس انا اتغيرت علشاني انا... لاني فعلا كنت مقصره في حق ديني وحق نفسي وده كان علشاني مش علشانك... ان الواحد يرضي ربنا ده ما بيكونش علشان حد ده بيكون بينه وبين ربنا 
ادم باحترام حقيقي اكيد طبعا يا ندي وانا اكتر واحد مبسوط انك بقيتي كده.. انا كنت بهزر مش اكتر.. تعالي بقي نتغدي ونبدأ صفحه جديده 
ندي صفحه جديده قصدك نبقي اصحاب 
ادم انا وانتي ما ينفعش نبقي اصحاب وده شيئ واضح 
ندي امال 
ادم تعالي نسميها هدنه... هدنه شغل اتفقنا يا 
My wild cat? 
ندي wild cat?? Why 
ادم بالصعيدي قطتي البريه ولا نسيتي 
ندي ضحكت وهو كمان ضحك واخدها يتغدوا مع بعض وكان كل الكلام عن الشغل في الظاهر 
ادم اخد كام يوم وكل يوم لازم يتقابلوا باي حجه واي شغل المهم انهم يتقابلوا 
وفي اجتماع من الاجتماعات 
ادم كده فاضل نتقابل مع الممولين اللي هيشاركونا في مشروعنا علشان نبدأ المرحله الجديده 
ندي بتقلب في ورق اسماء لها وزنها.. 
ادم اكيد مشروع ضخم زي ده لازم اللي يشارك فيه يكون له وضعه 
ندي بس في اسم هنا انت شاطب عليه مع انه يعتبر من اغني اغنياء الوطن العربي ده اذا مكنش له ترتيب علي مستوي العالم 
ادم اه... مش عايزو 
ندي ليه 
ادم عادي مش عايزو 
ندي سمعت انك مش عايزو انا بسأل حاليا ليه مش عايزو 
الجو بدأ ينذر بهطول امطار او اعصار قريب وسالم حاول يتدخل بس الاتنين منعوه 
ادم ما بحبوش 
ندي افندم ما بتحبوش ومن امتي الحب بيدخل في البيزنس 
الكل بصلها باستغراب حتي ادم نفسه من لهجتها 
ادم افندم 
ندي بقولك انك مش هتناسبه تحبه او ما تحبوش ده مالوش علاقه بالمشروع 
ادم ندي!! انا قلتلك مش عايز الشخص ده وبس خلص الكلام 
ادم وقف كنهايه للاجتماع بس هيا كمان وقفت قصاده 
ندي ما بتحبوش علشان مش نفس ديانتك 
ادم بنرفزه طلعي الديانات بره الموضوع وما تدخليناش في متاهات وبعدين انا بشارك اجانب وبتعامل مع مختلف الاديان والجنسيات 
ندي طيب امال ده ماله 
ادم مزاجي كده انا حر ارتحتي كده 
ندي لا ما ارتحتش ومزاجك ده تخليه وانت قاعد علي الكافيه او في بيتك مع قطتك المطيعه اللي بتقولك حاضر يا سي ادم لكن هنا يا تقدم اسباب مقبوله يا اما سوري رأيك مرفوض يا باشمهندس 
ادم ندي انتي تخطيتي حدودك 
ندي ندي ندي... ايه بتخوفني مثلا 
ادم اقفلي الكلام 
ندي والا ايه هاه 
ادم لمي الدور وابعدي عن وشي والا 
ندي والا ايه يا ادم هتحبسني تاني ولا هتعمل ايه اوعي تنسي نفسك وتفتكر
---
انك هتخوفني لما تقولي ندي!!! 
ادم اقفلي الكلام واسكتي 
ندي يا اما تقدم رأي مناسب يقنع كل الموجودين هنا برفضك للشخص ده يا اما هنعمل تصويت ورأي الاغلبيه هيمشي مش رأي سيادتك 
ادم وانتي متخيله ان حد فيهم هيعارضني 
ندي بتحدي انا هعارضك 
ادم وهتعملي ايه هاه اختاري حد قدك اقفي قصاده والا هتصرف بطريقه مش هتعجبك 
ندي هتعمل ايه وبعدين هو انت لسه هتعمل ما انت سبق وعملت بس اديني اهوه واقفه قصادك وهفضل واقفه يا ادم.... 
ادم بص لسالم فهم بنتك اصول الشغل وعلمها ازاي تتكلم مع اللي اكبر منها والا لاول مره هنسي ان حضرتك ووالدي كنتو اصحاب وهعتبرك مجرد رجل اعمال بعد اذنكم خلص الاجتماع 
سابلهم الاجتماع ومشي وسالم اټخانق مع بنته جامد 
ندي بابا ما تدخلش بيني وبينه 
سالم ما ينفعش اللي انتي عملتيه ده... كده هتخليني انا اخسره وانا بعتبره ابن مش مجرد شريك 
ندي يعني انت بتقف في صفه ضدي 
سالم لا يا ندي لأ بس بانصحك وبوضحلك شغل البيزنس ما بيمشيش كده ابدا وبعدين خلي بالك ان ادم هو سبب استمراري انا في السوق وهو اللي سبق ووقفني علي رجليا لما وقعت انا مديونله بكتير يا بنتي فارجوكي ما تخلينيش اختار بينكم 
[[system-code:ad:autoads]]ندي خلاص يا بابا خليك بره الموضوع ملكش دعوه باي شيئ يخصني انا وادم 
ندي سابته وراحت لادم والكل بيبصلها بذهول وهيا رافعه راسها ورايحاله وكان لسه ما وصلش مكتبه كان واقف وسط مهندسينه وبيتكلموا بس حس بنارها اول ما دخلت المكان فبصلها وهو ساكت لحد ما وقفت قصاده وهو قاعد علي حرف مكتب فكانت في مستواه بالظبط 
ندي خلي بابا بره الموضوع وخليك بيزنس مان واقف قصادي وبلاش تلوي دراع بابا لانه بيعزك فخليه بره 
ادم اخليني بيزنس مان حاضر هخليني وهطلع ابوكي بره بس اوعي ټعيطي انتي في الاخر 
ندي سبق وخلتني اعيط بس ده كان ماضي ومش هيتكرر تاني... قدملي اسباب منطقيه وما تديش اوامر لاني مش هنفذ اوامرك ده الموضوع بكل بساطه 
ادم وقف وده خلاه اعلي منها وخلي قلبها اتنفض واترعش من رجولته الطاغيه عليها 
ادم بمنتهي الهدوء مش هقدملك اسباب وهتنفذي اوامري 
ندي مش هنفذ اوامرك انا مش مراتك وبعدين حتي لما كنت مراتك مكنش بنفذ اوامرك ايه اللي هيخليني انفذها دلوقت 
ادم هتنفذيها وبعدين بدال ما تقفي تساليني ما تحاولي تشغلي الجزء اللي هنا خبط علي دماغها وتعرفي بنفسك انا رفضته ليه واذا كنتي فعلا اتغيرتي وبقيتي شخصيه جديده غير القديمه هتعرفي لوحدك انا رفضته ليه اما اذا ما عرفتيش فاحب اقولك انك زي ما انتي سطحيه يالا بقي يا شاطره العبي بعيد وروحي اعرفي بنفسك انا رفضته ليه وما تجيش تاني الا اذا عرفتي اجابه سؤالك ودلوقتي انا ورايا شغل كفايا الوقت اللي ضاع في لعب العيال ده... باي 
[[system-code:ad:autoads]]سابته ومشيت هتولع وهو ابتسامه عريضه علي وشه وبعد ما مشيت 
مريم انت مبتسم ليه 
ادم بصلها بابتسامه واسعه علشان بعشقها وهيا مجنونه وفي قمه نرفزتها كده 
ادم استغرب اجابته دي وازاي نطقها كده قدام الكل فانسحب بسرعه من قدام الكل.... سابلهم المكان وخرج في حاله عشق جديده.. عشق مچنون مش عارف يسيطر عليه.. ومش عارف هيعمل ايه بس اللي عارفه ان كل نفس بيتنفسه عشقه بيزيد وبيوصل لحد الجنون!! 
ادم تاني يوم الصبح راح مكتبه واول ما ډخله فضل ينادي بزعيق علي مريم اللي جت تجري 
مريم في ايه 
ادم انتي اللي قوليلي في ايه هنا المكتب ريحته كده ليه انتي جايبالي رمه هنا ولا ايه ايه الريحه دي يا مريم 
مريم اه الريحه 
ادم اه الريحه وبعدين ايه دي 
مريم دي ندي 
ادم باستغراب ندي مالها ندي 
مريم جت بدري ودخلت البلكونه وحطت سماد للزرع وقالت انك انت طلبت منها تعالجه 
ادم تعالجه ولا ټموتني انا... ماشي يا ندي... 
خارج بسرعه 
مريم رايح فين بس 
ادم ابعدي عن وشي يا مريم 
راح جري علي مكتب ندي اللي كان معاها مهندسين المشروع واول ما فتح الباب پعنف كلهم وقفوا وعرفوا ان في خڼاقه جديده هيتفرجوا عليها 
ادم ايه اللي عملتيه في مكتبي ده 
ندي انا انا معملتش حاجه!! 
ادم ندي ما تستعبطيش... المكتب ريحته لا تطاق 
ندي اه الريحه... ده سماد للزرع.. مش انت قولتلي عالجيه
ادم ايوه قلتلك عالجيه مش موتيني انا 
ندي لا ده مش مضر نهائي 
ادم مش مضر!!! طيب بما انه مش مضر هتروحي انتي تقعدي في مكتبي لحد ما ريحته تروح وانا هفضل هنا في مكتبك 
ندي لا طبعا.. مش انا اللي اهملت الزرع لحد ما دبل وھيموت.. انت اللي اهملته يبقي انت اللي تعالجه وتستحمل لحد ما يتعالج 
ادم حس انها مش بتتكلم عن الزرع وانها بتلمح عليهم 
سابها وخرج وهو متغاظ منها وهيا مبسوطه اكتر واكتر... ادم اضطر ينزل البلد لان قعدته طولت وندي راحتله ويدوب هتدخل بس مريم وقفتها 
مريم ادم مش هنا 
ندي هيجي امتي 
مريم لا
---
اقصد ادم مش في القاهره هو في البلد 
ندي بغيظ ليه اشتاق لمراته 
مريم او اهله مش شرط مراته 
ندي لو اتصل خليه يكلمني 
مريم لو مش معاكي رقمه اديهولك وانتي كلميه 
ندي لا طبعا مش هكلمه سلام 
سابتها ومشيت وهيا ھتموت من غيظها او بمعني تاني من غيرتها.. وكل شويه تخلي باباها يسأل مريم جه ولا لسه 
ندي بابا اتصل... 
قاطعها مش هتصل يا ندي اهدي... سافر امبارح بالليل ويدوب هو يوم اهو ما خلصش خلتيني اتصل عشرين مره انتي متخيله ان مريم مش فاهمه انك انتي اللي بتسألي وبعدين هو هيجي بكره او بعده بالكتير مش هيطول 
ندي سافر ليه علشان مراته 
سالم او ممكن اخته او امه او اخوه او مشكله لحد من اهل البلد... عايزه تعرفي هتصل بيه 
ندي اوعي هيعرف ان انا اللي عايزه اعرف...
فعلا ادم اخد يومين في البلد قضي معظمهم بيهرب من فاتن ومن محاولاتها انها تنفرد بيه.. وده خلي تقريبا معظم وقته بيقضيه بره البيت وشاغل نفسه ديما وفي مره روح وكانت جوه فقعد في الجنينه بحيث انها تزهق وتمشي وهو قاعد نام مكانه 
[[system-code:ad:autoads]]وللاسف فاتن شافته وراحتله فضلت تراقب فيه وهو نايم ومره واحده قربت منه وحطت شفايفها علي شفايفه وباسته... 
ادم كان نايم بس حس بيها وتجاوب معاها ومسكها من شعرها 
ادم وحشتيني 
فاتن وانت كمان 
اول ما ادم سمع صوتها اتنفض وزقها بعيد عنه لدرجه انها كانت هتقع 
ادم انتي بتعملي ايه هنا 
فاتن بعمل ايه مستنيه جوزي عايزه اشوفه مش من حقي ولا ايه 
ادم انا ما اقصدش هنا في البيت انا اقصد هنا فوقي 
فاتن وحشتني اعمل ايه وبعدين انت لسه قايل اني وحشتك 
ادم كان هيقول انه ما يقصدهاش بس سكت 
ادم كنت نايم ومعرفش قولت ايه وتاني مره ما تقربيش مني بالشكل ده فاهمه ولا لأ 
يدوب هيمشي فشدته من دراعه وقفته 
فاتن لا مش فاهمه... انا مراتك ولا انا ايه انت اتجوزتني ليه لما مش عايزني علشان تذلني 
دي تاني مره واحده تتهمه انه بيذلها وهو مش كده ولا عمره كان كده 
ادم انا ما بذلكيش 
فاتن امال انت بتعمل ايه لما كل لحظه تحسسني اني مش مرغوبه واني فارضه نفسي عليك واني مجرد غلطه بتصلحها يبقي ده اسمه ايه ادم لو انا فرض عليك فارجوك انا بعفيك منه... يا تسمحلي ابقي جزء من حياتك يا تقولها صريحه 
[[system-code:ad:autoads]]دموعها كانت نازله ويدوب هتمشي فادم مسكها 
ادم انتي مش مفروضه عليا وارتباطي بيكي كان قراري انا لوحدي ومحدش ضغط عليا فيه.. انت مسؤليتي وده وضع مش هيتغير.. اسف يا ستي لو كنت بحسسك انك مفروضه عليا بس ده طبعي وممكن تسألي عني اهل البيت انا مش من النوع اللي بيعبر عن مشاعره او رومانسي او بيتكلم ... انتي مراتي ودي حقيقه واضحه وضوح الشمس.. اسف لو حسيتي مني غير كده.. اوكي انا مجرد تعبان ومحتاج ارتاح.. 
فاتن خلاص هسيبك ترتاح بس انت هتسافر تاني 
ادم ايوه في مشروع كبير داخل عليه ومن غير ما يقف علي رجله انا مش هرتاح فاعذريني الفتره دي اتفقنا 
فاتن اتفقنا 
سندت علي صدره وهو وقف جامد بس مش قادر يبعدها واستغرب من احساس الخيانه اللي ماليه... دي مراته فليه الاحساس ده 
فاتن قبل ما تمشي قابلت عزيزه 
فاتن هاه يا عزيزه عملت اللي جلتلك عليه 
عزيزه اترددت هاه 
فاتن بدموع كدابه ارجوكي يا عزيزه ساعديني .. ادم جوزي علي سنه الله ورسوله وانتي عارفه انا بس محتاجه حاجه تونسني لما يسافر هو ده طلب كبير !! انا بحبه وربنا يعلم جد ايه !! ساعدني اهئ اهئ
عزيزه ما تبكيش والله سي ادم ده نسمه وخيره مغرج الكل 
فاتن وانا عحبه وعموت فيه .. غلط ده ! هو غلط الواحده تحب وتعشج جوزها 
عزيزه محدش جال اكده .. خلاص اتفضلي بس دول ليكي انتي وبس صح 
فاتن ذكري ليا اني وبس ومحدش هيشوفهم واصل 
فاتن روحت بيتها وابتسامه انتصار وفرحه غير طبيعيه علي وشها... 
ندي بالليل في اوضتها سهرانه بتدرس في اوراق وهنا جاتلها رساله واتس من رقم غريب عنها 
فتحتها لقت صورتين شافتهم ودمعه نزلت ڠصبا عنها.. 
دمعه الم وۏجع وحسره.. قفلت اوراقها ورقدت تنام او بمعني اصح تجترع احزانها وتعيش في ذكريات موجعه اكتر منها مفرحه.... 



الفصل السادس عشر حتى الفصل العشرون من هنا


بداية الروايه من هنا



🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹

ادخلوا بسرعه من هنا 👇👇👇

من غير ماتدورو ولاتحتارو جبتلكم أحدث الروايات حملوا تطبيق النجم المتوهج للروايات الكامله والحصريه مجاناً من هنا


وكمان اروع الروايات هنا 👇

روايات كامله وحصريه من هنا


انضموا معنا على تليجرام ليصلكم اشعار بالروايات فور نزولها من هنااااااااا


🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

خلصتوا قراءة الفصل إتفضلوا جميع الروايات الكامله من بداية الروايه لاخرها من هنا 👇❤️👇💙👇❤️👇

1- روايةاتجوزت جوزي غصب عنه

2- رواية ضي الحمزه

3- رواية عشق الادهم

4 - رواية تزوجت سلفي

5- رواية نور لأسر

6- رواية مني وعلي

7- رواية افقدني عذريتي

8- رواية أحبه ولكني أكابر

9- رواية عذراء مع زوجي

10- رواية حياتك ثمن عذريتي

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


رواية صغيرة الايهم

12- رواية زواج بالاجبار

13- رواية عشقك ترياق

14- رواية حياة ليل

15- رواية الملاك العنيد

16- رواية لست جميله

17- رواية الجميله والوحش

18- رواية حور والافاعي

19- رواية قاسي امتلك قلبي

20- رواية حبيب الروح

21- رواية حياة فارس الصعيد

22- سكريبت غضب الرعد

23- رواية زواجي من أبو زوجي

24- رواية ملك الصقر

25- رواية طليقة زوجي الملعونه

26- رواية زوجتي والمجهول

27- رواية تزوجني كبير البلد

28- رواية أحببت زين الصعيد

29- رواية شطة نار

30- رواية برد الجبل

31- رواية انتقام العقارب

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


رواية الداده رئيسة مجلس الإدارة

33- رواية وقعتني ظبوطه

34- رواية أحببت صغيره

35- رواية حماتي

36- رواية انا وضورتي بقينا اصحاب

37- رواية ضابط برتبة حرامي

38- رواية حمايا المراهق

39- رواية ليلة الدخله

40- سكريبت زهرة رجل الجليد

41- رواية روح الصقر

42- رواية جبروت أم

43- رواية زواج اجباري

44- رواية اغتصبني إبن البواب

45- رواية مجنونة قلبي

46-  رواية شهر زاد وقعت في حب معاق

47-  رواية أحببت طفله

48- رواية الاعمي والفاتنه

49- رواية عذراء مع زوجي

50- رواية عفريت مراتي

51- رواية لم يكن أبي

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


52- رواية حورية سليم

53- رواية خادمه ولكن

54- سكريبت لانك محبوبي

55- رواية جارتي وزوجي

56- رواية خادمة قلبي

57- رواية توبه كامله

58- رواية زوج واربع ضراير

59- نوفيلا في منزلي شبح

60- رواية فرسان الصعيد

61- رواية طلقني زوجي

62- قصه قصيره أمان الست

63- قصة فتاه تقضي ليله مع شاب عاذب

64- رواية عشق رحيم

65- رواية البديله الدائمه

66- رواية صراع الحموات

67- رواية أحببت بنت الد أعدائي

68- رواية جبروتي علي أمي

69- رواية حلال الأسد

70- رواية في منزلي شبح

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


71- رواية أسيرة وعده

72- رواية عذراء بعد الاغتصاب

73- رواية عشقتها رغم صمتها

74- رواية عشق بعد وهم

75- رواية جعله القانون زوجي

76- رواية دموع زهره

77- رواية جحيم زوجة الابن

78- رواية حين تقع في الحب

79- رواية إبن مراته

80- رواية طاغي الصعيد

81- رواية للذئاب وجوه أخري

82- رواية جبل كامله

83- رواية الشيطانه حره طليقه

84- حكاية انوار كامله

85- رواية فيروزة الفهد

86- قصة غسان الصعيدي

87- رواية راجل بالاسم بس

88- رواية عذاب الفارس


91- رواية زين وليلي كامله

92- رواية أجبرني أعشقه

93- رواية حماتي طلعت أمي

94- رواية مفيش رحمه

95- رواية شمس العاصي الجزء الاول كامله

96- رواية الوفاء العظيم

97- رواية زوجوني زوجة أخي

98- قصص الانبياء كامله

99- سكريبت وفيت بالوعد

100- سكريبت جمعتنا الشكولاته الساخنه

101- سكريبت سيف وغزل

102- رواية حب الفرسان الجزء الثالث

103- رواية رهان ربحه الأسد

104- رواية رعد والقاصر

105- رواية العذراء الحامل

106- رواية اغتصاب البريئه

107- رواية محاولة اغتصاب ليالي

108 - رواية ملكت قلبي

109 -  رواية عشقت عمدة الصعيد

110- رواية ذئب الداخليه


رواية عشق الزين الجزء الاول

112- رواية زوجي وزوجته

113- رواية نجمة كيان

114- رواية شوق العمر

115- رواية أحببتها صعيديه

116- رواية أحتاج إليك كامله

117- رواية عشق الحور كامله

118- رواية لاعائق في طريق الحب

119- رواية عشق الصقر

120- قصة ليت الليالي كلها سود

121- رواية بنت الشيطان

122- رواية الوسيم إبن الحاره والصهباء

123- رواية صغيرتي الجميله

124- رواية أخو جوزك

125- رواية مريض نفسي

126- رواية جبروت مرات إبني

127- رواية هكذا يكون الحب

128- رواية عشق قاسم

129- رواية خادمتي الجميله

130- رواية ثعبان بجسد امرأه


رواية جوري قدري

132- رواية اجنبيه بقبضة صعيدي

133- رواية المنتقبه أسيرة الليل

134- رواية نجمتي الفاتنه

135- رواية ليعشقها قلبي

136- رواية نور العاصي

137- رواية من الوحده للحب

138- رواية أحببت مربية ابنتي

139- رواية جوزي اتجوز سلايفي الاثنين

140- رواية شظايا قسوته

141- نوفيلا اشواق العشق

142- رواية السم في الكحك

143- رواية الصقر كامله

144- رواية حب مجهول المصدر

145- قصة بنتي الوحيده كامله

146- رواية عشقني جني كامله

147- رواية عروس الالفا الهجينه الجزء الثاني

148- رواية أميرة الرعد

149- رواية طفلة الأسد

150- نوفيلا الجريئه والاربعيني


151- رواية أحببت مجنون

152- قصة أخويا والميراث

153- رواية حب من اول نظره

154- رواية اغتصاب بالتراضي

155- رواية صعيدي مودرن

156- رواية أصبحت خادمه لزوجي


157- رواية ورطه مع السعاده


158- قصة فيروز كامله

159- رواية رجال لايهابون الحياه

160- رواية ليالي الزين

161- رواية عروسه وضورتها يوم فرحها

162- رواية عروس رغماً عنها الجزء الاول

163- رواية أحببت طريدتي

164- رواية اغتصاب ولكن

165- رواية عريس ايجار

166- رواية خيانه زوجيه

167- رواية امتلكني كبير الصعيد

168- رواية عشق صعيدي

169- رواية ضحية الشهوات


170- رواية انتقام قاسي


171- رواية البايره والعقيم


172- رواية فريسه في أرض الشهوه

173- رواية الفتاه التي فقدت شرفها


تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close