القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

رواية عشقت متمرده الفصل السادس عشر حتى الفصل العشرون والاخير بقلم الشيماء محمد حصريه وجديده

 رواية عشقت متمرده الفصل السادس عشر حتى الفصل العشرون والاخير  بقلم الشيماء محمد حصريه وجديده 

رواية عشقت متمرده الفصل السادس عشر حتى الفصل العشرون والاخير  بقلم الشيماء محمد حصريه وجديده 

الحلقه A16 

ندي شافت الصورتين ونامت مغمومه بكوابيس ما بتنتهيش وصحيت تعبانه مرهقه وراحت شغلها وطول الوقت تايهه

سالم :ندي مالك حبيبتي في حاجه حصلت؟؟

ندي عيطت: انا خسړت ادم يا بابا وشكله بيحب خطيبته

سالم: لا ما اعتقدش يا ندي هو باين انه بيحبك

ندي: لا يا بابا متهيألك

سالم: لا طبعا انا عارف ادم كويس وعارف بقولك ايه؟  

ندي: طيب تقدر تقولي دول معناهم ايه؟  

طلعت الصوره لباباها وادم مع فاتن وورتهالو وهو معرفش ينطق لانه اټصدم زيها..  ده حب مش واجب ولا فرض

ندي: ايه سكت ليه؟  

سالم: جيبتيها منين؟؟  مين بعتهالك؟

ندي: مش ده المهم يا بابا

سالم: وبعدين شكله مش بيتحرك ..  يمكن يكون مش في وعيه؟  كان نايم مثلا؟  

ندي: بابا!!  ايده ماسكه شعرها! بلاش! بلاش ده كله شوف الصوره اللي وراها ....  شوفتها؟  اهو واقف مش نايم اهو وهيا في حضنه!!   رأيك ايه بقي؟؟

[[system-code:ad:autoads]]

سالم: كلميه يا ندي وواجهيه

ندي: اوجهو؟؟؟  اقوله ايه؟؟  انت مع مراتك ليه.؟  انت عايزني اعمل كده؟؟  اروح لراجل اقوله ما تقربش من  مراتك ؟؟

سالم: لا طبعا ما ينفعش وما يصحش..والله يا بنتي ما عارف اقولك ايه؟  

ندي: ما تقولش يا بابا ما تقولش..  سيب الايام هيا اللي تقول..

سالم: ماشي بس برضه انا مازلت مصر علي رأيي..  ادم بيحبك انتي وده شيئ انا واثق منه

ندي ابتسمت لابوها وقامت

سالم: رايحه فين؟  

ندي: عندنا اجتماع نسيت ولا ايه؟؟

سالم: طيب انا هروح بلاش انتي؟

ندي: لا يا بابا انا هروح انا مش هضعف تاني ولا هتكسر بسبب ادم مهما كان قراره

سالم: ربنا يوفقك يا بنتي

راحوا هما الاتنين الاجتماع بس ادم كان لسه ما وصلش

سالم: مريم هو ادم مش جاي ولا ايه؟  

مريم: هو اتصل واعتذر انه اتأخر بس هو جاي دقايق وهيكون هنا ان شاءالله

ندي: هو لسه جاي من البلد ولا ايه؟  

مريم: زمانه علي وصول ما تقلقيش

ندي: وانا هقلق ليه؟  انا بسأل بس

[[system-code:ad:autoads]]

ادم دقايق فعلا ودخل علي مكتبه

ادم: مريم هو انا اتأخرت كتير ولا ايه؟  

مريم: لا عشر دقايق بس

ادم: ندي موجوده؟؟

مريم: موجوده وهتتجنن من تأخيرك

ادم ابتسم: اوك انا رايح يالا بينا

دخل قاعه الاجتماعات وكان دخوله كالعاده مهيب وبيخطف الانفاس من المكان..  ندي تجاهلته وما بصتلوش حتي وده ضايقه وخلاه هيتتجنن ويعرف مالها في ايه؟  

ادم: اسف جدا علي التأخير بس انتو عارفين الطريق المهم نبدأ؟؟

سالم: حمدالله علي السلامه ...نبدأ..

ادم لاحظ ان ندي ساكته علي غير عوايدها وتايهه مش مركزه نهائي واتمني لو يسألها مالها او يروح يطمنها انه موجود بس ده مش من حقه هيا معدتش مراته..

اتوجهلها سؤال بس كانت سرحانه فمردتش

ادم: ندي...  ندي...  يا ندي

اخيرا فاقت وبصت للكل بذهول

ندي: ايه في ايه؟  

ادم: احنا اللي ايه؟  الباشمهندس بيكلمك وانتي مش بتردي عليه لو سمحتي ركزي معانا شويه

ادم سكت وهيا ساكته بس بصاله باتهام والمشكله انه فهم نظرتها دي واحساس بالذنب ماليه وكأنه فاهم وكأنها عارفه ايه اللي حصل واستغرب الاحساس ده مصدره ايه؟  وليه احساسه بالذنب هو ما ارتكبش حاجه غلط دي مراته...  وندي ملهاش حقوق..  امال احساس الخيانه مسيطر عليه ليه؟؟؟

فجأه ندي قطعت افكارها بسؤالها اللي الكل استغربه مش ادم بس

ندي: عملت ايه في البلد؟  اتبسطت هناك؟؟

ادم مردش علي طول بس باصصلها ومش عارف يرد يقول ايه؟؟  ومش عارف ليه قدام ندي بالذات بينسي الكلام وليه ذهنه مش حاضر علشان ينجده؟؟

ادم ابتسم باصطناع: الحمد لله بس سؤالك غريب؟  

ندي: عادي....  انت روحت البلد تشوف مراتك وده حقك مش كده؟؟  حقك يا ادم....  مش ناوي بقي تفرحنا وتعمل فرح؟؟  اهو حتي تجيبها هنا بدال ما تشحططك رايح جاي ولا ايه؟؟  

ندي كانت بتتكلم بۏجع ظاهر

وادم مش فاهم ايه اللي جد عليها وليه حاسس انها عارفه باللي حصل مع فاتن؟؟  طيب يشرحلها؟؟  بس ازاي؟؟  وبمناسبه ايه؟  والاهم هيقولها ايه؟؟  يقولها سوري انا قربت من فاتن بس علشان كنت فاكرها انتي؟؟  ده ايه الجنون ده فوق بقي يا ادم...  

ادم: ان شاءالله اول ما احدد المعاد هتكوني اول حد يعرف ويستلم دعوه ومتشكر انك مهتمه بتعبي

ندي وقفت وادم حاسس انها ممكن تتهور وتيجي تحاول تضربه او تتخانق معاه؟؟؟

ادم: وقفتي ليه؟؟ اقعدي الاجتماع ما خلصش

ندي: انا اكتفيت بعد اذنك...  اه متنساش تطمن مراتك انك وصلت بدال ما تليفونك مش بيبطل.....

ادم بص لتليفونه وفعلا كان بينور ويطفي وفعلا كانت فاتن!!!!  

سابت الاجتماع ومشيت وادم فضل كتير ساكت والكل ساكت..  سالم حاول يلطف الجو وبدأ يتكلم عن الشغل والكل اتكلم معاه الا ادم اللي مره واحده قام وقف

سالم: ايه؟؟

ادم: كملوا انتو بعد اذنكم

سابهم وخرج بسرعه والكل فهم انه رايح يكمل خڼاقه هو وندي

وفعلا ده اللي حصل جري وري ندي كانت نازله وخارجه يدوب من باب العماره وقفها پعنف

ادم: انتي تقصدي ايه من تصرفاتك دي؟  هاه؟؟ عايزه توصلي لايه؟؟  عايزاني احس بالذنب؟؟  اوعي تنسي انك انتي اللي وصلتينا للطريق المسدود ده؟؟

ندي كانت عاطيه ظهرها لادم وهو بيزعق وما بصتلوش علشان ما يشوفش دموعها ولا ضعفها وادم فهم ده عدم اهتمام منها فاتنرفز ولفها ليه پعنف ويدوب بيزعق بس سكت اول ما اتفاجئ بدموعها اللي اتحولت لعياط ونحيب

ندي: خلاص يا ادم عارفه ان انا اللي وصلتنا لده...  خلاص اوكي؟؟  بس كفايا بقي ارحمني...  انا خسړت وانت كسبت وانت اتجوزت سيبني بقي اقتنع انه خلاص وان كل حاجه انتهت...  انت اتجوزت واحده تانيه دي حقيقه مش هتختفي..  ومن حق مراتك انك طبعا تسافرلها...  خلاص بقي سيبني في حالي

يدوب هتمشي بس ادم شدها وضمھا لانه ما استحملش دموعها اكتر من كده..  ضمھا لصدره جامد وكأنه نفسه يدخلها جواه ويخبيها من الكون كله...

ادم: اهدي يا ندي انا اسف اني اتنرفزت عليكي ..حقك عليا....

ندي: لا انا اللي تخطيت حدودي ومش عارفه انا بلومك ليه؟  ده حقك الطبيعي انا اللي لازم اتعلم اتقبله...  اوعدك ان دي اخر مره مش هتدخل في حاجه خاصه بيك بعد كده...

سحبت نفسها بعيد واستأذنته ومشيت وهو كان عايز يوفقها ويقولها لأ اوعي تبطلي تدخلي في حياتي لانك انتي حياتي اصلا...  بس سكت لانه افتكر فاتن ودموعها هيا كمان وبقي واقف في النص مش عارف يمشي وري ايه؟؟؟  قلبه؟؟؟  ولا عقله؟؟؟

ندي حاولت ترجع طبيعيه مع ادم وبتحاول تتجاهل اللي حصل وادم لاحظ ده وساعدها فيه والاتنين تجاهلوا اللي حصل ورجعوا لهدنتهم المؤقته وشغلهم

ادم: صح؟  عرفتي ليه انا رفضت الممول اللي كنتي بتسألي عليه ولا لأ؟  

ندي ابتسمت: لو معرفتش انت هتقولي؟؟

ادم: لا او اه هقولك بس مش هتكملي انتي معايا المشروع ده ومش هقبلك شريكه معايا

ندي: ليه بقي ان شاءالله؟  

ادم: لانك ساعتها هتبقي غبيه وانا مش عايز شركا اغبيه

ندي: همم

ادم: افهم منها ايه همم دي؟؟

ندي: افهم اللي تفهمه

ادم: يعني عرفتي ولا لأ؟  

ندي: عرفت خلاص

ادم: عرفتي ايه؟  

ندي: وبتسأل ليه؟  

ادم: علشان اعرف عرفتي بجد ولا بتستعبطي؟؟

ندي: وانا من امتي بستعبط عليك؟؟

ادم ضحك: وانتي من امتي ما بتستعبطيش؟؟

ندي ضحكت هيا كمان ضحكه هو بيعشقها وبتوحشه ديما ضحكتها دي..

ندي: بس انا اول مره اعرف انك بتهتم بمصدر ثروه شركائك!!  وبتهتم اذا كانت فلوسهم حلال او حرام؟؟

ادم ابتسم لانها فهمت هو رفضه ليه وابتسم اكتر انها جاوبت من غير ما تبقي جاوبت بجد

ادم: طبعا لازم اهتم..  امال ربنا هيباركلنا في شغلنا ورزقنا ازاي لو ما اهتميناش..  وبعدين " من نبت جسمه من حرام فالڼار اولي به " محددش بقي ان صاحب الثروه بس ولا اي حد بيتعامل معاه فلو شاركنا حد فلوسه حرام فالمكسب اللي هيدخلنا هيبقي جزء منه حرام وبالتالي هتنطبق علينا المقوله دي وانا بصراحه مش عايز ادخل بيتي حرام او بيت اي حد من اللي بيشتغلوا عندي ومعايا

ندي كانت بتبصله بعشق واضح وكان نفسها تقوله في اللحظه دي يسكت لانه كل ما بينطق عشقها بيزيد فسكتت واعتذرت وقامت تروح شغلها...

ادم: ندي استني

ندي: هاه عايز حاجه؟

ادم: رايح اقابل مهندس المشروع علي ارض المواقع تحبي تيجي؟؟  واهو تسأليه هو بدال ما انتي مجننانا كلنا باسئلتك؟؟

ندي: اوك هتروح امتي؟؟

ادم: ربع ساعه كده

ندي: ممكن تخليها نص

ادم: اوك بس اشمعني؟؟

ندي: ورايا حاجه بسيطه كده نص ساعه وهبقي جاهزه ؟؟  

ادم النص ساعه عدت وهو مستنيها ومش مركز في اي حاجه بيعملها لحد ما جتله واخدها ونزل ووصلوا المشروع

ادم: اتفضلي يا ستي ده باشمهندس وائل عبد السلام وهو يا ستي اللي ماسك المشروع بتاعنا عندك اسئله وجهيهاله... دي الاستاذه ندي بنت سالم بيه وهيا حاليا شريكتي الاساسيه في المشروع

وائل: اهلا بحضرتك ما تخيلتش ابدا ان حضرتك صغيره كده والاهم اني اول مره اشوف القمر في عز النهار كده

ندي كانت باصه لادم اللي وشه اتحول اول ما سمع الغزل الصريح ده علي مراته وضيقه عجب ندي جدا فضحكت

ندي: متشكره قوي علي ذوقك الرقيق ده

ادم بصلها پعنف وحست انه ممكن يتهور ويضربها بس لازم تخليه يشرب من نفس الكاس اللي بيسيقها منها..

كاس الغيره

ادم: ممكن نتكلم في الشغل بقي ولا ايه؟  باشمهندس وائل؟؟

وائل: صعب جدا الواحد يركز في شغل في وجود الملايكه ولا ايه؟  

ندي برقه: متشكره بس ادم عنده حق نتكلم في الشغل بقي وبعدين انا عندي كام سؤال كده ممكن؟؟

وائل: انتي بتستأذنيني؟؟  انتي بس تشاوري وانا شبيك لبيك

ندي بضحكه: متشكره

وادم هيولع وبيسيطر علي نفسه علشان ما يحطش المهندس في الصبه اللي العمال بيعملوها

بدؤا يتكلموا في الشغل بس ادم مش مركز قوي وكل تركيزه علي مراته وبس

ادم: اه صح بمناسبه اللي انت بتقوله..  النقطه دي مش عجباني وعايزك تغيرها وتظبطها

بيشاور علي حاجات معينه في الرسم الهندسي قدامه

وائل: مع احترامي الكامل لسيادتك بس مش هينفع نعدلها لان ملهاش اصلا تعديل ده الصح؟  

ادم: مفيش حاجه اسمها ملهاش تعديل انت ممكن تعمل ( كذا وكذا  كلام هندسي)

وائل: مش هينفع ده...  ادم بيه حضرتك متخصص في الرسم المعماري لكن تطبيقه علي الواقع ده تخصصي
شكرا لاهتمامكم وفرحانه جدا بوجودكم
توقعاتكم تهمني 
الحلقة ال    16B
وائل : مش هينفع كده.... ادم بيه حضرتك متخصص في الرسم المعماري لكن تطبيقه علي الواقع ده تخصصي انا فخليك في الرسم وسيبني انا اطبق بطريقتي علي الواقع

ادم: افندم؟؟  سيادتك موجود هنا علشان تنفذ اللي انا بقوله لو مش عارف بقي فقول نشوف غيرك اكفأ

وائل: الحكايه مش حكايه كفاءه حكايه ان كلامك مش منطقي ومالوش اساس من الصحه

ادم: وانا بقولك نفذه

الموضوع بدأ يحتدم بينهم بس الاساس كان ندي مش المشروع لحد ما هيا اتدخلت

ندي: بس انتو الاتنين...  بشمهندس وائل انت حاول تدرس كلام ادم وتحطه حيز التنفيذ ( جه يعترض بس سكتته باشاره)  وانت يا ادم عندك فريق كامل من المهندسين اعرض عليهم فكرتك وشوف رأيهم ايه؟؟  

الاتنين سكتوا

ندي: ودلوقتي ممكن نروح بقي يالا يا ادم

شدت ادم وراحوا علي عربيه ادم وركبوا وركبت معاهم طبول الحړب اللي دقت بينهم...  ادم دور العربيه وبدأ يتحرك بيها

ادم: افهم منه ايه تصرفك ده هاه؟  

ندي بهدوء ضايقه اكتر واكتر: تصرف ايه اللي ضايقك؟

ادم: غزل المهندس ليكي وانتي بدال ما توقفيه فضلتي تضحكي وتشجعيه اكتر

ندي: ايه ده هو ده كان غزل؟؟  انا كنت فكراها كومبليمون وعلشان كده شكرته وابتسمت

ادم: انتي بتستعبطي يا ندي ولا ايه؟  كومبليمون ايه؟  هاه؟؟  واحد بيقول زي القمر وشاوري ومعرفش ايه؟  ده اسمه ايه؟  

ندي: اسمه راجل جنتل وبيفهم وبعدين دمه خفيف

ادم اخد فرامل عڼيف وندي في منتهي الهدوء

ادم: جنتل؟؟  عاجبك هو الظاهر؟؟

ندي: فوق ما تتخيل

ادم عارف كويس جدا ان ندي بتضايقه وواثق من ده وبيحاول يقنع نفسه يعقل بس مش عارف فجأه كل شيئ مش منطقي والعقل مالوش وجود

ندي اتفاجئت انه بيرجع لوري بالعربيه پعنف

ندي: انت بتعمل ايه؟؟  ادم؟؟  ادم؟؟

ادم مردش لحد ما وقف قدام المشروع مكان ما كانوا

ادم: طالما هو جنتل وعاجبك انزلي خليه يوصلك

ادم وقف وباصص لقدامه وسط اندهاش ندي اللي مش مصدقه تصرفه ده...  بس العند يولد الكفر

فكت ندي حزامها وفتحت الباب والمره دي كان الاندهاش من نصيب ادم لانه تخيل انها هتعتذر ومش هتنزل بجد بس كان غلطان لانها نزلت

ندي: بس كده؟  وماله؟  بعد اذنك

رزعت باب عربيته في وشه بكل قوه وهو هينفجر اكتر واكتر وفكر ينزل يجيبها ويجرجرها من شعرها وياخدها بيته وفي اوضتها ويحبسها تاني وفضل واقف كتير مراقبها لحد ما اختفت جوه المشروع فطلع بعربيته زي الصاروخ اللي بېهدد  بالانفجار في اي لحظه...

ندي وقفت اول ما شافته مشي فخرجت بسرعه قبل ما حد يشوفها ووقفت تاكسي وروحت علي بيتها

ادم اول ما دخل شغله مريم بنظره عرفت ان ادم حاليا بره الخدمه واي حد هيكلمه يستاهل اللي هيجراله وفهمت برضه ان ندي وري حالته دي...

سالم: مريم ادم فين؟؟

مريم: جوه

سالم: طب انا داخله

مريم: ما انصحكش

سالم: خير ماله؟  وبعدين ندي فين مش معاه؟؟

مريم: لا مش معاه وبعدين اعتقد ان هيا سبب حالته دي

سالم: طيب انا هدخله اشوف ماله

مريم: انا نصحتك انت حر

دخل سالم وفعلا شاف ادم زي الاسد المحبوس الجعان ولو حد قرب منه هيفترسه

سالم: امال ندي فين؟؟

ادم پعنف: معرفش وبعدين هو انا مسؤل عنها ولا ايه؟  ولا هيا عيله صغيره هتوه؟؟

سالم: كل ده علشان بس سألتك هيا فين؟  امال لو قلتلك مالك هتعمل ايه؟  

ادم اڼفجر: بنتك... هيكون مالي يعني؟؟  هو انا بقي ورايا غيرها؟؟  سيادتها تلاقيها هناك في المشروع لسه بيتغزل فيها باشمهندس وائل..  وهيا بتضحك وتتمايص...  مريم مريم ( بينادي بصوت عالي)  مريم

دخلت تجري: خير يا ادم؟  

ادم: اجمعيلي كل المهندسين بتوعنا المعماري والمدني بسرعه عايزهم في مكتبي خلال عشر دقايق عايزهم في مكتبي

مريم: طيب هستدعيهم بس بالنسبه لباشمهندس وائل استدعيه من الموقع

سالم حاول يشاورلها بس مفهمتش قصده ايه وفهمت بعد ما ادم رد

ادم: كله الا الزفت ده...  شوفيلي ملفه فين وهاتيه وبلغي الاداره اني عايزهم يصفوه ويدوله مستحقاته مش عايز اشوف وشه هنا تاني ولا في المشروع ولا في الشركه فاهمه؟  

مريم: ليه هو عمل ايه؟  

ادم: نفذي اتحركي

مريم اتحركت من قدامه وادم اجتمع بالمهندسين كلهم وبدأ يناقشهم في فكرته اللي وائل رفضها والمشكله ان كلهم اتفقوا مع رأي وائل وده ضايقه اكتر ومع انه كان عارف انهم هيتفقوا لان هو لما عين وائل اختاره لانه كان اكفأ واذكي حد اتقدمله بس اهو بيكابر وخلاص

طلب منهم يشوفوا حد يكمل الشغل مكان وائل ويرشحوا حد كويس وما بينش لاي حد اسباب

بعد ما الكل مشي سالم قعد مع ادم اللي كان هدي وينفع يتكلم معاه بالعقل

سالم: انت فعلا هتطرد باشمهندس وائل؟؟

ادم: ايوه ليه؟  

سالم: انا اللي هسألك ليه؟  لما يقف قصادك ويقولك طردتني ليه هتقوله ايه؟  

ادم: انا حر

سالم: انت ايه اللي جرالك؟  انت مش كده؟  وبعدين هتقطع عيشه لمجرد انه اعترض علي فكره انت قولتها؟؟  فكره كل المهندسين اهو شاركوا اعتراضه عليها؟؟

ادم: لا طبعا مش علشان كده الشغل فيه ده وده

سالم: طيب كويس امال هتطرده ليه؟  

ادم كان هيقول علشان اتجرأ وعاكس ندي بس سكت لان سالم ابو ندي ومش هينفع يتكلم كده قدامه

سالم: اوكي ما تقولش ليه براحتك بس لو عايز نصيحتي هاتو هنا واعمل فيه ما بدالك..  هزقه؟؟ اضربه؟؟ طلع كل غيظك عليه؟؟ اقرص ودنه؟؟  بس بلاش تقطع عيشه الله اعلم هو وراه ايه ومسؤل عن ايه فبلاش قطع العيش...  فكر كده مع نفسك وخد قرارك بعد اذنك...

سالم روح وقعد مع بنته وطلب منها تحكيله عملت ايه في ادم جننته بالشكل ده وحكالها اللي حصل

فضلت تضحك من قلبها

ندي: ولسه ياما هيشوف مني...  تصبح علي خير بابي حبيبي

سالم: مش هتقولي عملتي ايه؟  

ندي: انا معملتش هو اللي عمل...  هو معجبوش طعم الغيره مش اكتر..  تصبح علي خير

سابته ندي وطلعت مبسوطه وقررت انها لازم ټضرب علي الحديد وهو سخن ولازم تشعلل ادم اكتر واكتر ولازم تخليه يرجعلها ويبعد عن المعزه اللي متجوزها

تاني يوم الصبح بدري لبست وكانت في منتهي شياكتها واناقتها ونزلت بس قبل ما تروح الشغل راحت مشوار تاني

سكرتيره: مدام ندي اتفضلي جاسر بيه هيقابلك

دخلت ندي واول ما دخلت قابلها جاسر بابتسامه وحب وترحاب

جاسر: مش معقول؟؟  انتي ندوش؟؟  اتغيرتي كتير المهم اخبارك اقعدي اقعدي..  سوزى اي عصير فريش بسرعه

السكرتيره: تمام يا افندم

ندي: ازيك يا مقدم جاسر اخبارك ايه؟  

جاسر: مقدم ايه بقي ما خلاص سيبت الشغل ده من زمان

((جاسر معرفه قديمه لندي من سنين اتعرفت عليه في زياره من زيارتها للقاهره وبقوا اصحاب جدا وبينهم صداقه متينه))

ندي: عرفت فعلا بس ليه انت كنت بتحب شغلك جدا؟؟

جاسر: اتعرضت لاصابه كانت خطيره شويتين بس الحمد لله عدت فمن ساعتها قررت اقلل المخاطره واشتغل في مجال تاني بس اهو قريب برضه من نفس مجالي

ندي: امم وعلشان كده فتحت شركه امن وتحقيقات خاصه؟؟  بس هدير رأيها ايه؟  

جاسر: هدير هيا صاحبه الفكره..  كان يا اما اختار شغلي يا اختارها؟؟

ندي: وطبعا اخترتها هيا...  جميل قوي

كان نفسها هيا كمان ادم يختارها

جاسر: المهم ايه اخبارك طمنيني عليكي..  اتطلقتي ولا لسه من الصعيدي؟؟  

ندي: اتطلقت ( جه يبارك بس سكت لما كملت)  للاسف

جاسر: لا انا كده مش فاهم؟  مش ده اللي كنتي عيزاه؟؟  ليه بقي للاسف دي؟؟

ندي: لاني حبيته

جاسر: ولما حبتيه اتطلقتي ليه؟  هو ماحبكيش؟

ندي: لا حبني

جاسر: هو بيحبك وانتي بتحبيه ليه اتطلقتوا؟؟  انتي عايزه تجننيني؟؟

ندي: دي حكايه طويله

جاسر: وانا كلي اذان صاغيه احكي الدنيا عملت فيكي ايه وايه اللي غيرك كده؟  ايوه هو تغير للافضل بس تغير جذري زي ده غالبا بيجي بعد صډمه عڼيفه

حكت ندي لجاسر كل اللي حصلها وحكايتها مع ادم

جاسر: يعني حاليا انتي عايزه ترجعيه ليكي صح؟  

ندي: بالظبط

جاسر: طيب كويس بس سؤال سخيف شويه..  وارجوكي ما تفهميهوش غلط انتي صديقه غاليه وليكي معزتك طبعا

ندي: اسأل يا جاسر علي طول

جاسر: انتي جايه هنا علشان بس اسمعك كصديق ولا محتاجه مساعده في حاجه؟  

ندي: الاتنين بس عايزه فعلا مساعده

جاسر: طبعا لو اقدر اعمل حاجه مش هتأخر..  عيزاني اعمل ايه؟  

ندي: المعزه اللي هو اتجوزها

جاسر كتم ضحكه: معزه؟؟  وماله؟؟  مالها؟؟

ندي: مش بحبها

جاسر: وده شيئ طبيعي يا ندي انك تكرهي ضرتك

ندي شهقت: ضره؟؟  دي ما تبقاش ضرتي ابدا

جاسر: والله يا ندي انا حسنت اللفظ بضره دي انتي مش واخده بالك ان هيا اللي مراته وانتي سوري X wife؟

ندي: انت عايز تضايقني ولا ايه؟  

جاسر: يا قلبي لأ...  طيب محتاجاني اعمل ايه؟  

ندي: في حاجه غامضه وري البنت دي مش مرتاحالها ابدا وحاسه انها مداريه حاجه ومش بالطيبه والسذاجه  اللي هيا بتبينهم

جاسر: عيزاني اجيبلك قرارها؟؟

ندي: بالظبط ممكن؟؟

جاسر: انت تشاوري بس ما تحطيش امل كبير علي ده لان كرهك وعدم ارتياحك طبيعي

ندي طلعت موبيلها و ورت الصوره لجاسر

ندي: وده طبيعي انها تبعتلي صوره زي دي؟؟

جاسر: هيا اللي بعتتها؟؟  عرفتي منين؟؟

ندي: مين غيرها عايز يثبتلي ان ادم معدش ملكي وان هيا اللي معاه؟؟

جاسر: ما يمكن يكون ادم نفسه علشان يثبتلك انك خلاص انتهيتي من حياته؟؟

ندي فكرت شويه لان الاحتمال ده مخطرش ابدا في بالها

ندي: لا يا جاسر لأ..  ادم بيحبني وده شيئ انا واثقه منه...

جاسر: خلاص براحتك..  لحظه هاخد الرقم اشوفه يخص مين؟  بس زي ما قلتلك ما تحطيش امل كبير

ندي شكرته وراحت لشغلها في شركه ادم لان ادم عملها مكتب خاص بيها بدال ما تروح وترجع كل شويه وجابت معاها امل سكرتيره ابوها اللي بقت صديقه  خاصه لندي وهناك شافت وائل

وائل : استاذه ندي !! ازيك  

ندي: بشمهندس ازيك ؟  

وائل : اخبارك ايه النهارده ؟

ندي : انا بخير الحمد لله بس اتمني الاسلوب اللي كلمتني بيه امبارح ما يتكررش تاني انا وانتي مش اصحاب ولا بينا سابق معرفه فياريت تخلي العلاقه بينا رسميه جدا

وائل: افندم .. هو انا غلطت في حاجه ؟؟

ندي: لا بنبهك بس المهم خير جاي هنا ليه؟  

وائل: معرفش استدعوني في الاداره ولسه هروح اشوف ايه الموضوع

يدوب ندي هتمشي بس لمحت ادم خارج من مكتبه وشافهم فابتسمت جامد وبصت لوائل وكأنها بتبتسمله هو  وبصت لادم

ندي: ادم بيه اهلا بحضرتك

ادم: اخيرا تكرمتي وشرفتي سيادتك؟؟  وانت واقف هنا ليه؟  

وائل: انتو بعتولي رساله اني اجي هنا

ادم: ولما احنا بعتنالك رساله واقف هنا ليه؟  ومش في الاداره ليه؟  

وائل: يدوب واصل وكنت بسلم عليها

ادم: والاستاذه ندي  تعرفها منين علشان تسلم عليها؟؟  

وائل: حضرتك عرفتنا علي بعض امبارح

ادم: عرفتك علي شريكتي مش علي واحده تصاحبها

ندي بدلع: في حاجه مضايقه حضرتك يا ادم ؟

ادم: انتي تسكتي خالص دلوقتي وانت دي اخر فرصه ليك!! اشوفك تاني واقف مع مراتي وبتتكلم حتي مجرد كلام مش هيحصلك كويس ابدا فاهم ولا لأ؟  

وائل پصدمه: مراتك؟؟  انا اسف معرفش انها مرات حضرتك

ادم: واديك عرفت اتفضل من هنا

يدوب هيمشي بس ندي  منعته

ندي: لحظه بشمهندس وائل .. حضرته مش جوزي ده طليقي ولا ايه يا ادم؟؟  بتحدد علي مزاجك ولا ايه؟؟  انا طليقتك مش مراتك واوامرك دي ما  تمشيش عليا للاسف ممكن تمشيها علي اللي انت سلمتها اسمك لكن مش انا ؟  وانا حره اعمل اللي يعجبني

ادم فهم انها بتغيظه مش اكتر

ادم: انتي حره لكن هو مش حر...  لو عايز تفضل بتشتغل هنا او في اي مكان تاني ابعد عنها والا اوعدك مش هتلاقي حتي كلب يشغلك..  بعد اذنكم

مشي ادم وسابهم وائل بص لندي

وائل: ده جوزك؟؟

ندي: طليقي

وائل: ما تفرقش المهم انك ملكه هو... ده ادم الحسيني اكيد حضرتك عارفاه اكتر مني..  انا اسف بس انا عايز احتفظ بشغلي بعد اذنك

سابها ومشي وهيا ابتسمت ودخلت مكتبها ووراها امل اللي كانت متابعه الموقف كله

امل: افهم بقي سر ابتسامتك دي ايه؟  ادم انتصر في الجوله دي والولد عطاكي استماره 6 بسرعه وطلع يجري  فمبتسمه ليه بقي؟؟

ندي: يعني ايه استماره 6؟؟

امل: حاجه كده المهم ايه سر الابتسامه؟؟

ندي: اني كشفت ادم..  ادم قال اني مراته ومستعد يطرد واحد لمجرد انه اتكلم معايا عارفه ده معناه ايه؟  

امل: ايه؟؟

ندي: انه بيحبني وبيغير عليا وده المهم حاليا

امل: معلش مش عايزه اضايقك بس هتعملي ايه بغيرته طالما هو متجوز غيرك؟؟  وبعدين دي ممكن ما تكونش غيره؟

ندي: امال ايه بقي؟  

امل: حب تملك..  انتي كنتي ملكه ومش عايز غيره يتملك حاجه كانت بتاعته

امل رمت كلمتها وسابت ندي في حاله غير الحاله.. ندي طول النهار مشغوله او بتحاول تلهي نفسها عن التفكير في اي حاجه

سالم: ندي حبيبي

ندي: خير

سالم: في موضوع مهم عايز اخد رأيك فيه قبل ما اخد قرار نهائي فيه

ندي: اتفضل

سالم: انا وادم هندمج الشركتين في شركه واحده ده هيوفر كتير علينا احنا الاتنين

ندي: ومين الرئيس فيكم انت ولا هو؟؟

سالم: مش هتفرق كتير وبعدين ادم انسان ثقه

ندي: انت هتبقي شغال عنده مش شريكه

سالم :ندي سبق وقولتلك انه سبق وانقذني من اني اشهر افلاسي فلو جينا للحق الشركه اصلا بتاعته بس هو عمره ما حسسني بده ابدا فمش هتفرق كتير موضوع الدمج ده

ندي: طيب طالما حضرتك واخد قرار وانت مديون لادم عايز رأيي ليه؟؟

سالم: لان انتي بنتي انا ممكن ارفض وهو مش هيعترض ونفضل كده اللي انتي تحبيه هنفذه

ندي بحب: لا يا بابا دي شركتك انت... وادم شريكك من زمان وتعرفه وبتحبه زيي بالظبط ويمكن اكتر فارجوك اتصرف براحتك انا مش هضايق من اي قرار تاخده

سالم: متشكر حبيبتي انك متفهمه بس معلومه انا عمري ما حبيت حد زيك ابدا...

اخر النهار ندي راحت لجاسر تاني يطمنها او يقولها اي حاجه تريح قلبها او يديها اي امل بدال الامل اللي اتهز

جاسر: مرتين في اليوم..  كل ده حظ؟؟

ندي: طمني قولي انك لقيت اي حاجه؟؟

جاسر: كان ممكن تكتفي باتصال مش لازم تيجي

ندي: جاسر لقيت حاجه ولا لأ؟  

جاسر: اولا المواضيع دي ما بتتحلش بالسرعه دي بس مبدئيا فاتن مجرد مدرسه بسيطه ولا اكتر ولا اقل

ندي: يعني ملقتش اي حاجه؟؟

جاسر سكت

ندي: انت لقيت حاجه..  قولي مخبي ايه؟  

جاسر: قولتلك الصبح ما تحطيش امال كتيره

ندي: جاسر قول علي طول لقيت ايه؟  

جاسر: الرقم اللي بعتلك الصوره

ندي: رقمها هيا صح؟  

جاسر: للاسف ده رقم متسجل باسم ادم نفسه..  ادم اللي بعتلك الصور

الحلقه 17

ندي: انت لقيت حاجه..  قولي مخبي ايه؟  
جاسر: قولتلك الصبح ما تحطيش امال كتيره 
ندي: جاسر قول علي طول لقيت ايه؟  
جاسر: الرقم اللي بعتلك الصوره 
ندي: رقمها هيا صح؟  
جاسر: للاسف ده رقم متسجل باسم ادم نفسه..  ادم اللي بعتلك الصور 
ندي اټصدمت استحاله يكون ادم؟؟  ايوه هو قاسې بس مش بالشكل ده ابدا 
ندي: استحاله ادم يعملها فاهم؟  انت غلطان 
جاسر: ممكن اكون فعلا غلطان بس برضه ده ما يمنعش انه ممكن يكون ادم بيحاول يفهمك انك صفحه قديمه هو قلبها خلاص؟؟ 
ندي: لا يا جاسر لأ.. ادم مش كده انت بس ما تعرفوش 
جاسر: اعرف انه رجل اعمال ناجح جدا وله اسمه ووزنه في عالم رجال العمال واكيد هو ما وصلش لده من فراغ...  شخصيه زي دي بتتعود تبقي قياديه بتاخد قرارت صعبه والعواطف عامة مش بتبقي اساسيه عنده.. فشخصيته ما تستبعديش منها حاجه زي دي 
ندي: انت ما تعرفوش فاهم؟  ما تعرفوش؟؟  لو وصلت لحاجه مفيده ابقي كلمني بعد اذنك 
قامت وقبل ما تخرج 
جاسر: ندي...  اسف لو كنت ضايقتك بس مش ديما الحقيقه بتبقي علي هوانا وياريت ما تبنيش امال كتير

سابته وخرجت وجريت علي بيتها ټعيط..  كل يوم حلم بينهار وامل بيختفي...  لحد امتي هتتحمل؟؟ ولامتي هتقاوم اليأس؟؟ والاهم لامتي هتفضل بعيده عنه وسيباه لواحده غيرها؟؟؟ 
تاني يوم ما راحتش الشركه نهائي عند ادم وده خلاه هيتجنن وكل دقيقه يفكر يكلمها بس مش لاقي سبب مقنع يكلمها بيه.. 
ابوها بالليل رجع وقاعدين مع بعض 
سالم :انا وادم خلاص هندمج الشركتين 
ندي بفتور: مبروك 
سالم: بتقوليها كده ليه؟  ندي سبق وقولتلك لو متضايقه نلغي الموضوع ده؟؟ 
ندي: لا لا ابدا..  انا بس تعبانه ومحتاجه ارتاح اليوم كان طويل تصبح علي خير 
سالم: وانتي من اهله.. ( مشيت كام خطوه) اه صح يا ندي هنعمل حفله كبيره بمناسبه الدمج ده بعد يومين علشان بس تجهزي 
ندي: ان شاءالله 
ندي تاني يوم برضه ماراحتش بس بتعرف من امل كل حركات ادم وعرفت منها ان خطيبته موجوده في القاهره وكل شويه بتفكر تروح ټخنقها او تعمل فيها اي حاجه..  الاخر قررت تروح وتبطل هرب وتبطل تقدمهولها علي طبق من فضه،.  لازم تحارب علشانه!! 
راحت علي الشركه وما راحتش فاضيه لا كان معاها حاجه ملفوفه وراحت تحديدا علي مكتب ادم.. مريم حاولت توقفها بس ندي باشاره ثبتتها مكانها وفتحت الباب مره واحده كانت فاتن قاعده علي كرسي وادم علي كرسي والقعده زي ما تكون قعدت بيزنس 
ندي وهيا داخله: hi babe, miss you 
ادم بصلها باستغراب لان دي اول مره تقوله كده؟  
ندي: اوووه عندك ضيوف...  سوري 
فاتن: لا انا مش ضيوف 
ندي: سوري انتي مين؟  حاسه اني شفتك قبل كده؟  فكريني كده بنفسك. 
فاتن: انا مراته 
فاتن قالتها وكأنها بتغيظها 
ندي: اه مراته!!!  الزوجه المطيعه..  اوووهه جميل...  lovely oh Adam,  she is antique 
ادم: leave it alone 
ندي: why?  I have just started 
ادم: ندي. What do you want? 
ندي: nothing babe
ادم: ندي؟  خير؟ 
ندي طلعت اللفه الكبيره في ايدها وكانت زي فستان او بدله وطلعتها 
ندي: جبتلك البدله بتاعت الحفله babe زي ما طلبت مني..  علي ذوقي 
ادم اتفاجئ بكلامها وبالبدله وعرف ان ندي بتحاول تعمل مشاكل ومعرفش يكدبها ولا يسكت ولا يعمل ايه؟  
ادم: البدله؟؟  بدله ايه؟  
ندي: الحفله بيبي... انت مشغول كتر خيرك ومحتاج كل مساعده المهم يالا شوف مقاسها هتعجبك ولا؟  
ادم: اقيسها؟؟ 
ندي: طبعا يالا 
راحت ندي عليه ووقفته ڠصب ومسكت الجاكت ويدوب هتلبسهولو اتدخلت فاتن 
فاتن :انا هساعده بعد اذنك 
ندي: اه وماله اتفضلي!!  لبسيه 
ادم كان هيولع لانه ما بيحبش يتلعب بيه ابدا وندي عملاه لعبه بين ايديها
ندي: تحفه عليك وبالكرافات هتبقي احلي واحلي..  ما تتخيلش شكل الكرافات اللي جبتها تعبت كتير لحد ما لقيت حاجه تليق علي الفستان اللي انت اخترتهولي بس ما تقلقش لقيت 
ادم فتح بوقه: فستان!! 
ندي: ايه؟؟  مش مصدقني؟؟  لقيت ما تقلقش..  هنبقي ثنائي رائع 
فاتن: ادم جابلك فستان للحفله؟؟ 
ندي: اه بس عادي يعني ما تقلقيش ده مجرد واجهه علشان الصحافه والكلام ده..  وواجهه للشركه لان الحفله دي مهمه..  ما تقلقيش انتي جوزك في امان مني..  
فاتن :لا ما تخافيش مش قلقانه 
ندي: اه طيب كويس..  حبيبتي انتي تعبانه؟؟  وشك اصفر خالص!!  ارتاحي ارتاحي..  ادم هاتلها عصير فريش علشان تفوق كده الظاهر انك مجوعها؟؟  طيب وديها تتغدي في المطعم اللي انا وانت بنروحه.. رائع هيعجبك صدقيني اكله تحفه 
ادم: ندي!!  
ندي: ايه في حاجه!!  اه سوري انا طولت هنا صح؟  واحد وخطيبته وانا في النص..  سوري ما اخدتش بالي اسيبكم بقي انتو يا عيني ما بتشفوش بعض غير كل فين وانا فين!!  وبعدين انا معاك علي طول هسيبك باي..  فاتن باي لو احتجتي حاجه كلميني علي طول انا موجوده اوكي باي 
سابتهم وخرجت والاتنين في حاله غير الحاله 
الاتنين فضلوا ساكتين مش بيتكلموا لحد ما فاتن نطقت
فاتن: جبتلها فستان!؟  وبعدين انت مقولتليش اصلا انها شغاله معاك هنا؟  
ادم: ابوها شريكي واتفاجئت بيها مسكت شغل ابوها كله 
فاتن: فض الشړاكه 
ادم: نعم؟؟  انتي بتقولي ايه؟  
فاتن: انت مش محتاجو فض الشړاكه 
ادم: انتي مش عارفه انتي بتقولي ايه فاسكتي احسن 
فاتن: متمسك بيه ليه؟  ولا متمسك ببنته؟؟ 
ادم: سالم ده في مقام والدي فاهمه؟  اعرفه من وانا عيل صغير صاحب وصديق مقرب لوالدي الله يرحمه فعمري ابدا ما اعمل حاجه زي دي مهما يحصل وبعدين ما تدخليش في اللي ما يخصكيش 
ادم: طيب مش هتدخل..  بس ليه بتجيبلها فستان للحفله وليه انا اصلا معرفش ان في حفله من اصله والف ليه وليه يا ادم؟؟؟ 
ادم: الحفله شغل وانا ما بقولش لحد عن شغلي او بتكلم عنه 
فاتن: بس انا المفروض اكون معاك؟  
ادم: تعملي ايه؟  ندي دخلت مجالنا وعارفه معظم المعزومين لان اغلبهم عايزينهم في شغل فبالتالي الحفله اقرب منها للبيزنس عن انها مجرد حفله وندي وجودها ومظهرها مهم فهمتي؟! 
فاتن: لا مفهمتش...  ايه علاقه كل ده باني ابقي موجوده معاك؟؟ 
ادم: يووه يا ندي بقي..  عايزه تيجي تعالي اسكتي بقي وما تصدعينيش 
فاتن: اسمي فاتن علي فكره مش ندي..  بس معلش واخده عقلك 
ادم: لا مش كده..  بس علشان طول الوقت هنا واسمها علي لساني 
نظره فاتن عرفت ادم انه عكها زياده مش حط مبرر 
ادم: يالا انا هروح تعالي اوصلك شقتكم عند اخواتك يالا 
فاتن: لا الاول عايزه فستان للحفله 
ادم: انتي برضه عايزه تحضريها؟؟ 
فاتن: ده طبعا لو سيادتك ما مانعتش؟ 
ادم: براحتك يالا 
اخدها يجيب معاها فستان وكان في قمه خنقته..  كل ما بتوريه فستان بيقولها حلو وخلاص وهيا مش عارفه تختار اي شيئ مناسب لمستوي الحفله في الاخر ادم اضطر ينقي هو فستان لان مظهرها مهم 
فاتن: الحفله امتي بالظبط؟  
ادم: بالليل بكره علي الساعه 7 كده هتبدأ 
فاتن: طيب تمام هبقي جاهزه قبلها 
ادم: اوك هبقي ابعتلك السواق 
فاتن: وانت مش هتجيلي ليه؟  
ادم: لاني لازم ابقي موجود في تجهيزاتها اصلا..  انا تقريبا النهار كله هبقي موجود في مكان الحفله 
فاتن: وطبعا الهانم هتبقي معاك؟ 
ادم بنفاذ صبر: الله اعلم بس هيا اكيد زيك هتبقي محتاجه تجهز نفسها للحفله..  
ادم سابها ومشي وهو مستغرب من اللي ندي عملته ومعرفش يفسره...  
تاني يوم اول ما وصل شغله راحلها والشرر بيتطاير من عنيه 
ادم: سيادتك كنتي عايزه تعملي ايه؟  
ندي: صباح النور بيبي 
ادم: وايه حكايه بيبي اللي طالعالي فيها دي!؟  ده احنا لما كنا متجوزين مكونتيش بتقوليها؟؟  عايزه توصلي لايه يا ندي؟ 
ندي: مش عايزه حاجه وبعدين مكنتش بقولها لانك بشخصيتك القديمه مكنتش هتفهمها
ادم: مكنتش هفهمها اه؟؟  والبدله والفستان والكرافات دول معناهم ايه؟  عايزه تخليها تتخانق معايا ولا تغير منك؟؟ 
ندي: بيبي هيا من غير حاجه لازم تغير مني؟؟  هيا فين وانا فين؟  
ادم: كنت فاكر انك اتغيرتي بجد بس مازلت زي ما انتي الناس عندك طبقات 
ندي: فهمتيني غلط انا ما قصدتش ابدا غني وفقر او فوارق اجتماعيه نهائي 
ادم: امال تقصدي ايه؟  
ندي قربت قوي منه وهمست في ودنه: اقصد ان انا مكاني جوه قلبك لكن هيا ملهاش مكان اصلا... 
بعدت ومشيت بس ادم حصلها وشدها من دراعها جامد 
ادم: بطلي تلعبي وتتسلي بحياه الناس يا ندي وخلي بالك من نقطه مهمه قوي انتي ناسياها 
ندي: اللي هيا؟  
ادم: ان هيا مراتي وعلي ذمتي وانتي....،،  انتي مجرد بنت شريكي...  ما تديش لنفسك حجم اكبر من حجمك انتي مجرد ماضي وانتهي وما تعنيليش شيئ نهائي 
ندي بصتله پصدمه وۏجع حقيقي خلاه كان عايز يسحب كلامه بس سابته ومشيت ومعطتلوش فرصه يتكلم وندم علي كل حرف نطقه... 
راحت ندي علي جاسر 
ندي: ارجوك قولي انك وصلت لاي حاجه؟  
جاسر: ندي...  فوقي بقي...  دي مجرد مدرسه نكره لا راحت ولا جت ابدا... ملهاش حياه خاصه او مغامرات او اي شيئ بره البلد..  دي مجرد بنت بسيطه الحظ خدمها مش اكتر ولا اقل 
ندي: لا استحاله انا قلبي مش مطمنلها وقلبي عمره ما بيكدب عليا 
جاسر: قلبك ما بيكدبش بس بيقولك اللي انتي عايزه تسمعيه...  ندي طبيعي انك ما تحبيهاش وطبيعي انك تكرهيها..  دي اخدت منك حبيبك فاحساسك طبيعي جدا بس مش شرط يكون له اسباب او اسرار...  كل ما تقبلتي الواقع كل ما كان افضلك 
ندي: وايه هو الواقع؟؟ هاه؟  
جاسر: ان ادم تخطاكي وكمل حياته وانتي ذكري حلوه عدت 
ندي: لا طبعا ادم بيحبني 
جاسر: كان ..دلوقتي هو راجل متجوز...  وبعدين لو بيحبك ايه اللي مانعه يعترفلك بالحب ده؟؟  قوه؟ قوي؟؟  شخصيه؟  وعنده شخصيه جباره؟؟  فلوس؟ وغني؟؟  خوف؟  ما بيخفش ابدا من حد؟؟  عادات وتقاليد؟؟  ما بتهموش؟؟ تقدري بقي تقوليلي ايه اللي مانعه انه يكون معاكي الا اذا كان فعلا تخطاكي؟؟ 
ندي رافضه تصدق كلامه ده 
ندي: طيب انا هثبتلك.. 
جاسر: انتي مش محتاجه تثبتيلي حاجه 
ندي: خلاص هثبت لنفسي ما تزعلش 
جاسر: ازاي؟  
ندي: انت هتيجي معايا حفله النهارده وهعرف ادم عليك كصديق مقرب قديم وبس يعني هعرفه بصداقتنا 
جاسر: ده راجل متفتح وعادي ان يكون ليك اصدقاء 
ندي: مش بقولك انت ما تعرفوش؟ 
جاسر: وبعدين ناويه علي ايه؟  
ندي: مش ناويه انا بس عايزه اعرف اذا كان بيحبني فعلا ولا زي ما انت قولت تخطاني؟؟

ندي لبست فستانها الطويل وكانت ايه في الجمال بطرحتها وميكبها الهادي الرائع ولمساتها الجميله 
سالم: يالا يا ندي؟  بسم الله ما شاء الله ايه الجمال ده؟  
ندي: مرسي بابي بس اسبقني انت 
سالم: لا طبعا وانتي؟؟ 
ندي: جاسر هيجيبني 
سالم: جاسر؟؟  جاسر مين؟  
ندي: مقدم جاسر مش فاكرو؟؟  
سالم: ساعت ما قبض عليكي تحري علشان معكيش بطاقه ولا باسبور؟؟ 
ندي: ايوه هو ده...  بعدين ما انت عارف اننا بقينا اصحاب جدا 
سالم: اه عارف بس ايه اللي فكرك بيه؟  
ندي: قابلته من فتره كده صدفه وبنشوف بعض من وقت للتاني المهم روح انت علشان ما تتأخرش علي ادم وانا وراك ما تقلقش 
سالم: ولو ادم سألني عنك؟  
ندي: قوله عادي جايه مع صديق قديم 
سالم: ندي انتي بتخططي لايه؟  
ندي: ولا اي حاجه يا بابا انا بس استسلمت وبطلت احارب علي ادم وبحاول اشوف بقي حياتي ويكون ليا اصحاب هنا واستقر مش اكتر..  يالا انت اتفضل

راح سالم وطبعا ادم اول ما شافه راحله 
ادم: امال فين ندي؟؟ 
سالم: جايه ورايا 
ادم باستغراب: وراك؟  ومجاتش معاك ليه؟  
سالم: معاها صديق قديم مقرب هيوصلها 
ادم بضيق: صديق قديم؟؟  صديق مين؟؟  وشافته فين وليه جايه معاه اصلا؟؟  ويعني ايه اصلا صديق؟ 
سالم: ايييه حملك شويه؟؟  واحد كانت تعرفه زمان وكانوا اصحاب قوي وقابلته من فتره وجددوا صحوبيتهم عادي يعني يا ادم؟  
سالم اشترك في خطه ندي من غير ما يعرف اصلا بكلامه بس يمكن لان هو كمان عايز يعرف ادم بيحب بنته فعلا ولا لأ؟  
ادم: يعني ايه صاحبها؟؟  انا مش فاهم انت ليه بتقبل بحاجات زي كده؟  
سالم: وانا مش عارف انت ليه مهتم اصلا يا ادم؟  هيا حره وكبيره وعاقله..  مراتك بتدور عليك روحلها 
ادم بص وراه لقاها فعلا جايه عليه..  قال جمله كده في سره وكأنه بيشتم او بيعترض بس راحلها 
ادم: انا مش فاهم ايه كميه الميكب اللي انتي حطاها دي؟  حد قالك انك رقاصه ولا بنت من بنات الليل؟؟ 
فاتن: انت بتقول ايه؟  
ادم: بقول ان الميكب بتاعك اوفر بطريقه مستفزه 
فاتن: ولما ندي كانت بتحطه مكنتش بتتكلم يعني؟  
ادم:  يادي ندي اللي انتي حطاها في بالك دي؟  ندي مكنتش بتحط كده ابدا وبعدين دي مكنتش لا متدينه ولا عندها عيب ولا حرام وطلقتها علشان الاسباب دي انتي بقي بتقلديها ليه؟  
فاتن: علشان يمكن تشوفني لاني مهما اعمل انت مش شايفني اصلا مهما اقول...  انت مش حاسس بيا

فاتن لاحظت ان ادم مش معاها نهائي ولا سامعها ولا شايفها وعنيه مركزه بعيد تماما بصت لقت ندي داخله وللاسف كانت زي الاميره بفستانها البسيط اللي فوق الرائع ومكياجها الهادي ولعنت حظها بس فرحت ان معاها واحد جنبها ومكنش اي واحد لا كان راجل منتهي الشياكه والوسامه وما يقلش ابدا عن ادم...  هيا ابتسمت وادم كان هيطلع ڼار من عنيه 
ندي جت عليهم تسلم 
ندي: هاي سوري لو اتأخرت..  فاتن ازيك شكلك.....  مختلف...  ادم ازيك..  البدله تحفه عليك 
ادم: والفستان برضه عليكي!!  معرفتيناش؟؟ 
جاسر اتدخل: سوري انا جاسر  محمد السلماني 
ادم: ليك علاقه بشركه السلماني للامن؟؟ 
ندي: شركته...  جاسر ده ادم الحسيني ودي خطيبته فاتن 
تم التعارف وادم كان باين عليه قوي انه هينفجر من الغيظ مهما يحاول يداري او يخبي 
ندي مع جاسر 
ندي: ايه؟؟  شايف ايه؟  وبصراحه؟؟  فعلا بيحب خطيبته؟؟  
جاسر: هو مش شايفها اصلا... عينه مش نازله من عليكي وهيتجنن وحاسس ان في اي وقت هيتهور ويجي يتخانق معايا 
ندي: يعني مش بيتهيألي؟؟ 
جاسر: لا يا ندي..  الراجل ده فعلا بيحبك...  طيب ايه السر؟؟  وليه بعتلك الصور دي؟؟  ممكن يكون بعتها لان معندوش القدره انه يبعد هو فعايزك انتي اللي تبعدي 
ندي: جاسر!!!  ادم ما بعتش الصور دي...  انا عارفه انا بقولك ايه...  وفاتن دي وراها سر لازم اعرفو
جاسر: لا بقي دي بنت عاديه في مكان غير مكانها وملهاش في اللف والدوران والا كانت عرفت تتعامل معاه او معاكي او حتي عرفت تكون متناسبه في حفله زي دي...  مشكلتك مش فيها 
ندي: مشكلتي فيها بالظبط...  بقولك؟  تعال نشرب اي حاجه

ندي وجاسر مع بعض  بيتكلموا وفاتن اصرت انها ترقص سلو مع ادم علي الرغم انها ما بتعرفش 
ادم عينه مش نازله عن ندي وبيبصلها بغيظ!!  بتمني!!  بحب؟!! بولهه!! نظراته ندي معرفتش تفسرها.. 
بس شايفه مع الغيظ حاجه تانيه...  شوق غريب وتمني ودعوه صامته من عنيه..  نظراتهم اتقابلت لمده طويله 
ندي: جاسر معلش اعذرني بعد اذنك 
جريت ندي من الحفله تهرب من عنين ادم اللي مكتفاها وخنقاها ومخليها مش قادره حتي تتنفس 
ندي خرجت بره القاعه وطلعت تجري وسمعت حد بيجري وراها وللاسف الحد ده كان ادم... 
الحلقه 18

ندي: جاسر معلش اعذرني بعد اذنك 
جريت ندي من الحفله تهرب من عنين ادم اللي مكتفاها وخنقاها ومخليها مش قادره حتي تتنفس 
ندي خرجت بره القاعه وطلعت تجري وسمعت حد بيجري وراها وللاسف الحد ده كان ادم...
فضلت تجري مش عارفه تروح فين وشايله فستانها بايديها زي سندريلا وهيا بتهرب من حفله الامير لحد ما لقت بابا مكتوب عليه " مخرج طوارئ" فتحته ودخلته كان سلم بس ادم لحقها ومسكها 
ادم: استني هنا 
لفتله ندي: انت عايز مني ايه؟  بتبصلي كده ليه؟  انت بين ايديك مراتك بصلها هيا؟  ادم كفايه بقي؟  بطل تبصلي كده لانك لما بتبصلي كده
‏I can't even breath
ادم: وانا ببصلك ازاي بقي؟ 
ندي: بالطريقه اللي انت بتبصلي بيها دلوقتي 
ادم: انتي متخيله ان انا عايز ابصلك كده؟  انتي فاكره ان انا مبسوط بالۏجع والمغص اللي بيسيطر عليا كل ما بشوفك مع حد وانا ماليش حق اعترض او اتكلم؟  انتي متخيله ان انا مش عارف اني متجوز ومراتي بين ايديا المفروض ابصلها هيا؟؟  انتي فكراني حجر ما بحسش يا ندي؟؟ 
ندي: انت عايز مني ايه يا ادم؟ 
ادم: وهو باللي انا عايزو!!!  لو باللي انا عايزو فعايزك ما تفارقيش حضڼي ابدا وما تغيبيش عن عيني ابدا 
ندي: هو فعلا مش باللي احنا عايزينو...  اسفه علي حركات امبارح كنت.....  مش عارفه كنت ايه؟  بس ما تخيلتش انك فعلا هتلبس بدلتي؟ 
ادم: امال تخيلتي ايه؟  حاجه انتي جيباها بنفسك عيزاني اعمل فيها ايه؟  
ندي رفعت عنيها وبصتله بكل الحب اللي جواها 
ادم: المره دي الدور عليا اقولك ما تبصليش كده يا ندي 
ندي: امال ابصلك ازاي وانت حبيبي وقلبي وعمري وحياتي كلها؟  ابصلك ازاي يا ادم؟ انت جوزي ولحد النهارده شايفاك جوزي .. اعمل ايه ؟ قولي انت اعمل ايه ؟
ادم ما ردش عليها لان مفيش غير رد واحد علي كلامها وهو عمله 
شالها وحضنها بكل الشوق اللي مخبيه طول السنه اللي عدت عليهم بعيد عن بعض..  
فضلوا قد ايه مع بعض؟  محدش فيهم عارف المهم انها بين ايديه وفي حضنه 
فجأه الباب اتفتح عليهم والاتنين اتفاجؤا وبعدوا عن بعض بسرعه وندي استخبت وري ادم 
واللي كان علي الباب سعد اللي اتحرج اكتر منهم واعتذر وقفل الباب بسرعه 
ادم بص لندي وبيساعدها تعدل نفسها وهيا بتعدله الكرافات بتاعته وبتمسح اثار الروج بتاعها اللي في وشه  
ادم: ندي ده معناه ايه؟  
ندي: مالوش معني ارجع للحفله ولمراتك 
ادم: ندي بصيلي وكلميني 
ندي بصتله بس هو معرفش يتكلم بسبب شكلها ووشها 
ادم: ما ترجعيش الحفله وانتي كده 
ندي: حاضر هعدل نفسي قبل ما ادخل  روح انت وشوف سعد كان عايز ايه؟  
ادم سابها وخرج وكان سعد واقف بعيد 
ادم: في ايه؟  
سعد: انا متأسف جدا يا ادم بيه 
ادم: انجز بقي في ايه؟  
سعد: سالم بيه بيدور عليك وست فاتن والكل صراحه بيدورا عليكم علشان الصحافه المفروض هتتكلموا معاها وانا كنت بدور بس لجيت ده مخرج جلت اخطڤ سېجاره علي السريع 
ادم: طيب يالا 
سعد: لحظه 
سعد طلع منديل ومسح اثار لروج علي وش ادم اللي اتحرج اكتر واكتر من سعد..الوضع كله كان محرج جدا 
ادم دخل القاعه وراح لسالم ووقف وسط رجال الاعمال والصحافه هتبدأ تصور وفعلا بدؤا 
ندي راحت علي الحمام تعدل نفسها ومكياجها..  امل لمحتها وراحت وراها 
امل: مالك في حاجه؟ 
ندي: لا مفيش 
امل: امال وشك ماله كده واحمر ليه؟  
ندي: قولتلك مفيش يا امل هو تحقيق ولا ايه؟  
امل: اسفه مش قصدي اضايقك بس بتطمن عليكي
ندي بصتلها: انا اللي اسفه يا امل ما تزعليش 
امل: لا ابدا..  بس مالك؟  
ندي بدئت تعدل مكياجها لحد ما عدلت كل حاجه وراحت هيا وامل علي القاعه 
وقفت بعيد تماما عن ادم اللي اول ما دخلت عينه مرفعهاش من عليها 
فاتن بنظره لادم ومتابعتها لعينه عرفت انه متابع ندي وده ضايقها اكتر واكتر..  راحت وقفت جنبه وهو ابتسم لها ابتسامه مصطنعه وبعدها كمل كلامه مع اللي واقف معاه لحد ما خلص وبقوا لوحدهم 
ادم: مالك مش عوايدك ساكته؟ 
فاتن طلعت منديل ومسحت حاجه من رقبه ادم وورتهالو وكان اثر لروج 
فاتن: بما ان ده مش روجي ومش انا اللي عملت ده فاكيد ده تبع مراتك الاولي اللي انت مصر ان مافيش حاجه بينكم غير تقريبا قبلات حاره مسروقه ولا ايه؟؟؟عرفت مالي؟؟  بعد اذنك واه روح اغسل وشك بدال ما اثار الروج بتاعها مالياه وشكلك مش حلو 
سابته ومشيت وهو راح فعلا للحمام يغسل وشه بس مستغرب ليه مش حاسس بالذنب زي ما حصل ساعت ما باس فاتن او بالاحري هيا اللي باسته؟؟  
تليفونه رن وكانت ايتن فرد عليها 
ايتن: حبيبي ازيك مبروك علي الدمج ان شاءالله تبقي حفله جميله وتتبسط فيها 
ادم: الله يبارك فيكي يا قمر يا ريتك كنتي هنا معايا 
ايتن: انت مش مبسوط ولا ايه؟  
ادم: مبسوط ازاي وانا محاصر بين مراتي القديمه ومراتي الحاليه ومش عارف اعمل ايه؟  واحده بحبها وواحده مش عارف ابعد عنها علشان احساسي بالمسؤليه..  صدقيني مش عارف اعمل ايه نهائي؟ 
ايتن: انا عندي حل يا ادم 
ادم: الحقيني بيه؟  
ايتن: انت بتحب ندي وعايزها معاك وفي نفس الوقت مش قادر تتخلص باحساسك بالمسؤليه ناحيه فاتن وحاسس انها مش رجوله انك تسيبها حاليا لمجرد ان مراتك ظهرت في الصوره.  صح كده؟  
ادم: صح والحل بقي ايه؟  نوريني 
ايتن: تتجوز الاتنين 
ادم بتريقه: ياااه ده ايه الفصاحه والجمال والحلاوه دي؟  يا تري انا ليه مفكرتش كده؟؟  امم علشان فكره متخلفه وغبيه وانا اللي كنت فاكرك هتقولي حاجه عدله الظاهر ان الحمل اثر علي دماغك.... 
ايتن: علي فكره انا بتكلم بجد....  ندي هتتجوزها عندك وهتعيش معاها وفاتن عارفه انها مفروضه عليك فهتتجوزها هنا واهو كل كام يوم تجيلها ليله كده ولا حاجه..  ولو رفضت الوضع ده يبقي هيا اللي هتسيبك وبالتالي تبقي انت في حل منها.. 
ادم: ايتن حبيبتي...  عدم تفكيري في الحل ده مش لاني خاېف ان واحده ترفض لا رفضي ليه لاني مش متقبل فكره الجواز من فاتن..  انا مش عارف انا ازاي اتحطيت في الموقف ده؟  ومش قادر اتقبل فكره انها تبقي مراتي ويكون ليها حقوق!!  والموضوع ده اتضاعف مليون مره بعد ظهور ندي في الصوره تاني.. 
ايتن: خلاص يبقي تسيب فاتن؟  
ادم: ازاي بس؟  وبعدين انتي متخيله ان ندي ممكن تقبل بفكرتك دي؟ 
ايتن: ندي بتحبك وهتقبل باي وضع يقربها منك 
ادم: ما اعتقدش..  اللي بيحب ما بيقبلش شريك..  انتي لو جوزك اتجوز عليكي او عرض عليكي مجرد الفكره دي هتعملي ايه؟  
ايتن: هقتله بس 
ادم: الله ينور عليكي..  اسكتي بقي وما تتكلميش تاني 
ايتن: طيب جرب مش هتخسر حاجه 
ادم: سلام يا ايتن انا اتأخرت علي الناس اللي بره 
ايتن: سلام بس جرب وقولي عملت ايه؟  

دخل ادم القاعه وما شافش فاتن بس شاف ندي قريبه من البوفيه وراح عندها وقف وراها وقريب منها وهيا ابتسمت عمل نفسه بيجيب طبق من قدامها بحيث انها تبقي في حضنه.. 
ندي: الناس هتاخد بالها 
ادم: ياخدو مش مهم عندي حد 
ندي: مراتك هتاخد بالها 
ادم: برضه مش مهم..  
ندي بتتحرك وهو بيتحرك معاها وبيتكلموا بحب ظاهر للي حواليهم زي سالم وجاسر وسعد واهمهم فاتن.... 
ادم: تتجوزيني يا ندي؟؟ 
ندي اټصدمت وبصتله 
ندي: انت بتقول ايه؟  ما تهرجش في المواضيع دي 
ادم: انا مش بهرج...  تتجوزيني؟؟ 
ندي : قولي انك بتحبني؟؟ 
ادم: انا تخطيت الحب من زمان يا ندي..  انا مجنونك..  بعشقك وھموت عليكي..  كل لحظه بتقضيها بعيد عن حضڼي عمر بحاله..  عايزك علي طول جنبي لا لا مش جنبي عايزك في حضڼي يا ندي ما تفاريقهوش ابدا،  قولتي ايه؟  
ندي: قولت ان انا كمان بحبك وبعشقك وبتمني اللحظه اللي تشيلني فيها تاني اسمك بس المره دي هحافظ عليه وهصونه..  
ادم: موافقه يعني؟  
ندي: طبعا..  بس فاتن هتقولها ايه وهتعمل معاها ايه؟  
ادم سكت شويه: مش هقولها حاجه هيا هتفضل زي ما هيا في البلد ويا تقبل ده يا هيا حره؟؟ 
ندي: استني استني يعني ايه مش هتقولها؟  ويعني ايه تقبل او لأ؟؟  انا مش فاهمه حاجه 
ادم: يعني انا هتجوزك هنا وهنعيش هنا 
ندي: ماشي وهيا؟؟  هتسيبها صح؟؟ 
ادم: مش هينفع اسيبها وانتي عارفه ده كويس واعتقد انك عارفه سبب جوازي منها من الاول.. 
ندي: برضه مش فاهمه يعني ايه مش هتسيبها؟؟  امال هتتجوزني ازاي؟؟ 
ادم بتردد: عادي يعني..  هتجوزكم انتو الاتنين 
ندي مذبهله ومش قادره تصدق اللي ادم قاله؟  ومش قادره ترد عليه حتي 
ندي: انت عايزها تبقي مراتك زيي؟؟؟  انت واخد بالك انت بتقول ايه؟  
ادم: معنديش حلول تانيه..  اعتبريه حل مؤقت 
ندي: هشش هشش اسكت خالص يا ادم...  انت متخيل ان انا ممكن اقبل ان حد يشاركني فيك؟؟  انت مش قادر تقبل واحد يتكلم معايا مجرد كلام فعايزني انا اقبل ان واحده تانيه يكون لها نفس حقوقي عليك؟؟  انت ازاي اصلا قدرت تفكر في الحل ده؟؟  وازاي تخيلت اني ممكن اقبله؟؟ و..... لا الكلام مالوش لازمه..  ادم انت كده جبت اخر طريقك معايا 
ادم: انتي بتقولي ايه؟  
ندي: بقولك اني انتهيت منك...  انا معدتش عيزاك في حياتي..  لا عايزه اشوفك تاني ولا اسمع صوتك تاني..  بعد اذنك روح لمراتك 
جت تمشي مسكها من دراعها فبصتله 
ندي: سيب ايدي بدال ما اخلي كل الموجودين يتفرجوا علينا والصحافه تكتب احلي كلام عنك..  سيبني حالا يا ادم 
ندي كانت بتتكلم باسلوب ادم اول مره يشوفه ولاحظ ان كذا صحفي متابعه وعارف ان ندي مجنونه فسابها تمشي .. 
راحت ناحيه ابوها تعتذرله علشان تمشي بس اتفاجئت بيه بيطلب منها في انها تفضل موجوده علشان هيمضوا عقود وهو عايزها تفضل 
راحت لبتاع الدي جي وطلبت منه اغنيه وطبعا ادم مراقباها ومنتظر هتقوله اغنيه ايه 
‏Rolling in the deep 
ودي اغنيه ل Adele

‏There's a fire starting in my heart,
‏Reaching a fever pitch and it's bring me out the dark,

‏Finally, I can see you crystal clear,
‏Go ahead and sell me out and I'll lay your sheet bare,
‏See how I'll leave with every piece of you,
‏Don't underestimate the things that I will do,

‏The scars of your love remind me of us,
‏They keep me thinking that we almost had it all,
‏The scars of your love, they leave me breathless,
‏I can't help feeling,
‏We could have it all 
‏Rolling in the deep

‏Baby, I have no story to be told,
‏But I've heard one on you and I'm gonna make your head burn,
‏Think of me in the depths of your despair,
‏Make a home down there as mine sure won't be shared,

‏Could have had it all,
‏Rolling in the deep,
‏You had my heart inside of your hands,
‏But you played it with a beating,

ادم واقف باصص للارض ومركز قوي مع كلماتها حتي فاتن حاولت تكلمه بس ما ردش عليها وده ضايقها قوي فسابته وخرجت 
ندي خلصت اغنيتها اللي طلبتها واتقابلت عنيها مع ادم في نظره طويله وانسحبت بعدها علشان تمشي

وهيا ماشيه سمعت صوت فاتن بتتخانق مع حد فوقفت بعيد تسمعها وطلعت موبيلها وبتصورها فيديو 
فاتن: انت ايه اللي جابك هنا؟؟  انت مچنون؟؟ 
## عايز فلوس 
فاتن: نعم؟؟  ما انا عطيتك؟؟ 
## مش كفايه عايز خمسين الف 
فاتن شهقت: وانت متخيل ان معايا مبلغ زي ده؟؟ 
## حبيب القلب معاه 
فاتن: مقدرش اخد منه مبلغ زي ده 
## بقولك ايه اللي انتي طلبتيه نفذناه بالحرف جايه دلوقتي بقي تقولي معرفش ايه؟  
فاتن: اتفاقنا كان جزء بعد التنفيذ وجزء لما اتجوزه 
## واديكي اتجوزتيه يا حلوه 
فاتن: لا لسه ده كتب كتاب بس لسه ما دخلتش بيته ولا احتكم علي اي حاجه وبعدين شايف ده؟  
طلعت منديل وورتهوله 
فاتن: عارف ايه ده؟  
## منديل عليه روج ايه يعني؟؟ 
فاتن: اه فعلا بس عارف انا مسحاه من علي وشه..  شايفني حاطه اللون ده؟  
## ماليش فيه ده..  الكلام ده ما يعنيليش شيئ..  جمعيلي المبلغ ده والا.... 
فاتن: ما تهددنيش...  هحاول كل فتره اجيبلك جزء لكن اياك تيجيلي تاني في اي مكان فاهم ولا لأ؟  
## حاضر يا قطه سلام 
فاتن راجعه فندي جريت واستخبت ودماغها ھتنفجر من التفكير جريت وراحت لجاسر 
جاسر: انتي فين بدور عليكي 
ندي: يالا نمشي من هنا تعال 
اخدته وخرجوا الاتنين بسرعه  ولمحت ادم عينه عليها ونفسه لو يروح يجيبها ويحبسها 
في العربيه 
جاسر: طيب في ايه فهميني؟؟ 
ندي: خد اتفرج علي الفيديو ده وقولي رأيك ايه؟  
اتفرج جاسر عليه لحد ما خلص
ندي: هاه لسه برضه عند رأيك ان موراهاش اي قصه؟ 
جاسر: لا كده الموضوع فعلا مريب..  سيبيلي انا الموضوع ده وانا هحاول اجيب قراره..  المهم انتي اختفيتي فين؟  وايه اللي حصلك؟؟ 
ندي: مفيش اتخانقت انا وادم 
جاسر: اوعي يكون بسببي؟؟ 
ندي: لا لا..  بس طلب يتجوزني 
جاسر: طيب كويس ايه اللي مزعلك؟؟ 
ندي: علشان الاستاذ عايز يتجوزنا احنا الاتنين 
جاسر  ضحك: والله فكره مش بطاله وانتي قولتيلو ايه؟
ندي: متخيل اني هقوله ايه مثلا؟  رفضت طبعا 
جاسر: طيب ليه؟  
ندي: ايه هو اللي ليه ده؟  انت مچنون؟؟ 
جاسر: لا ابدا بس ده فعلا الحل الوحيد وبعدين انتي حبيبته يعني مش هيفارقك انتي التانيه هتكون تأديه واجب مش اكتر وبعدين هو غني يعني يقدر يفتح بدال البيت عشره 
ندي: اسكت يا جاسر وما تتكلمش تاني 
جاسر: حاضر هسكت بس لو ما وصلناش لحاجه عن فاتن تبعدها خالص من طريقك يبقي تفكري في عرض ادم وتقبليه لان ساعتها مش هيبقي قدامك غيره....
ادم خلص حفلته وروح فاتن علي بيتها وبدال ما يروح لقي نفسه قدام بيت ندي...  ډخلها يتكلم معاها 
سالم خبط علي بنته: ندي ادم تحت عايزك 
ندي: مش عايزه اكلمه يا بابا اعتذرله 
سالم: لا انزلي كلميه بلا اعتذرله بلا زفت انزلي يالا 
ندي نزلت متغاظه: افندم 
ادم: تعالي نتمشي شويه في الجنينه ونتكلم 
خرجوا الاتنين يتمشوا 
ندي: هتفضل ساكت كده كتير؟؟ 
ادم: مش عارف اقول ايه؟  
ندي: طيب يبقي تصبح علي خير 
جت تمشي بس شدها عليه ومره واحده باسها من غير مقدمات او تفكير او حسابات..  بس عمل شيئ بيتمناه 
ندي: وبعدين؟  
ادم: بحبك يا ندي 
ندي: وبعد الحب ايه؟  
ادم: ماعرفش ومش عايز اعرف..  المهم اني بحبك وعايزك معايا في اي وضع..  ندي انا لو عندي حل غير اللي قولته مكنتش استنيت؟؟  وبعدين انتي رفضاه ليه؟  ده انا بحبك انتي المفروض ان هيا اللي ترفض لانها هتغير منك لكن العكس لأ 
ندي: مش هقدر اتخيلك معاها..  ده انا كده ولما بشوفك بتتكلم بس معاها بمۏت 
ادم: يبقي الحل بقي ان انا نسيب بعض؟؟؟  ندي فكري..  تقبلي حلي ده ونعيش اسعد زوجين ويعدي علينا لحظات نتوجع فيها ولا نرفضه ونفضل انا وانتي عايشين في ۏجع مستمر؟؟  ارجوكي يا ندي انا عايزك معايا ما ترفضيش 
ندي: مش قادره يا ادم ( مسكت وشه بايديها) ازاي اقبل واحده تقرب منك غيري!!؟  دي ازاي اقبلها؟؟ 
ادم: مش عارف مش عارف طيب قوليلي حل غيره 
ندي: انا اسفه هقولك زي ما ديما بتقولي دي مشكلتك انت اتحمل نتيجتها مش انا 
ادم: ندي حبيبتي ده هيكون وضع مؤقت بس 
ندي: لامتي؟  هاه؟  وبعدين اذا كان انتي مش قادر تفسخ خطوبه هتقدر تطلق؟؟  وبعدين بلاش كل ده نفترض انك اتجوزتها وبقت حامل هتطلقها برضه؟؟  ولا ساعتها هتقولي ابني؟؟  لا يا ادم الفكره نفسها مرفوضه انا اسفه مش هقدر..  انا مش هقبل حد يشاركني فيك...  اتصرف وبعد ما تتصرف تعال غير كده انا اسفه..  تصبح علي خير 
سابته ومشيت وهو مشي مش عارف يعمل ايه؟  اول مره يحس انه متكتف بالشكل ده؟؟  وهو مروح شغل راديو العربيه وللاسف شغله علي اغنيتها 
‏Rolling in the deep حس ان كل حاجه مستقصداه 
تاني يوم في الشركه كان في دربكه كتير بسبب نقل الشركتين وضمهم في شركه واحده وحاله هرج في الشركه وزحمه
ادم: مريم هيا ندي جت؟؟ 
مريم: ما اعتقدش سالم بيه بس موجود لكن ندي ما شفتهاش..
ادم راح لسالم: صباح الخير 
سالم :يا اهلا مش عوايدك تتأخر يعني؟ 
ادم: معلش بس نمت متأخر وبالتالي صحيت متأخر هيا ندي فين؟؟ مش شايفها في مكتبها 
سالم: لا هيا مجاتش ومش ناويه تيجي 
ادم: تعبانه ولا حاجه؟؟ 
سالم: لا ابدا بس كانت بتقول هتشوف شغل في مجالها هيا 
ادم: يعني ايه؟  عايزه تسيب الشغل هنا؟  هو لعب عيال ولا ايه؟  
سالم: اهدي بس انت..  هيا متضايقه حاليا ورافضه تقولي متضايقه من ايه؟  شوف انت بقي مضايقها في ايه؟  
ادم: انا؟؟  هيا اللي مجنونه ومتسرعه 
سالم: وده طبعها هو انت اول مره هتعرفها؟  
ادم: طيب بعد اذنك 
سالم: رايح فين؟  انت يدوب جاي 
ادم: رايحلها هجيبها 
ادم مشي وراح لندي البيت..  الشغالين فتحولو وعرف انها نايمه فطلعلها..  هو طالع وعارف ان طلوعه غلط هيا مش مراته بس النفس اماره بالسوء..  دخل اوضتها كانت نايمه..  ياما راقبها وهيا نايمه..  ياما اتمناها وهيا نايمه..  ياما اتمني يضمها لحضنه..  احساسيس كتير سيطرت عليه..  قعد جنبها ومشي ايده علي خدها برقه وهمس باسمها يصحيها..  ابتسمت 
ندي: حبيبي..  وحشتني 
ادم: انتي اللي وحشتيني 
ندي اول ماسمعت صوته اتعدلت وشدت الغطا عليها 
ندي: انت هنا بجد!!  انا فاكره نفسي بحلم!!  انت ايه اللي جابك هنا ودخلت هنا ازاي؟؟ 
ادم: جاي اشوفك واعرف سيبتي الشغل ليه وبعدين خبطت والشغالين فتحولي..  
ندي: وازاي يفتحولك؟؟  
ادم: انتي ناسيه ان انا جوزك؟؟ 
ندي: لا انت اللي ناسي انك طلقتني؟ 
ادم: وانا اهو بقولك نرجع انتي اللي رافضه 
ندي: انا رافضه؟؟؟  ولا انت اللي عايز تتجوز واحده تانيه معايا؟؟ 
ادم: انا مش عايز انتي ليه مصره تشوفيها كده؟؟ 
ندي: لان ملهاش معني غير كده 
ادم: ندي انا بحبك وانتي عارفه ده كويس..  تفرق معاكي في ايه فاتن؟؟  او وجودها؟؟  هيا ولا حاجه؟  
ندي: تفرق انها هتشاركني فيك..  هتشيل اسمك..  هيكون ليها حقوق عليك ومش هتقدر تنكرها..  وده اللي انا مش هستحمله 
ادم: ندي 
قاطعته ندي: ادم اقفل الكلام..  انا مش هتجوزك وهيا علي ذمتك..  مهما يحصل خلاص؟ 
ادم: طيب سيبك من الجواز خالص دلوقتي... سيبتي الشغل ليه؟؟ 
ندي: ولا  قادره ولا عايزه اشوفك كل دقيقه كده 
ادم: وده سبب انك تتخلي عني في حلم زي ده؟ انتي عارفه مكانه المشروع ايه بالنسبالي يبقي ما تتخليش عني 
ندي: انا مش بتخلي عنك وبعدين انت عندك مهندسين اشكال والوان وخبرات ضخمه شغالين معاك عايزني انا ليه!! 
ادم: لان انتي مميزه قوي بالنسبالي غير كل المهندسين دول..  وجودك بيفرق معايا كتير..  ندي ارجوكي خليكي جنبي لاخر المشوار!!  ارجوكي 
ندي: خلاص يا ادم هفضل معاك فتره المشروع بس بعد كده ما اوعدكش 
ادم: وانا موافق خليكي معايا لاخر المشروع وبعدها ربك يسهلها،  يالا قومي اجهزي وانا هستناكي تحت وننزل مع بعض 
ندي لبست ونزلت بسرعه وهو اخدها وراحوا فطروا الاول وبعدها راحوا علي الشغل..  كانت داخله معاه مكتبه بيهزروا ويضحكوا واول ما فتح المكتب اتفاجئ بفاتن قاعده مستنياه وطبعا غيظها وقهرتها كانت باينه جدا علي ملامحها 
ندي: ok, I'll leave you with your... wife
ادم: ok 
قفل ادم الباب ودخل: ازيك..  مقولتيش انك جايه؟ 
فاتن: انا هنا من ساعه ونص 
ادم: اشمعني؟  ملقيتينيش امشي.  مستنيه ليه؟  
فاتن: علشان اعرف هترجع امتي لان باباها قالي انك رايح تجيبها وتيجي علي طول بس الظاهر ان القعده معاها عجبتك ولا ايه؟  
لهجه فاتن معجبتش ادم واتخنق منها لاقسي حد 
ادم: ايوه القعده معاها بتعجبني ومش القعده بس لأ كل حاجه فيها بتعجبني..  ولعلمك علشان بس تبقي الامور واضحه انا طلبت منها تتجوزني وارجعها ليا 
فاتن: انت بتقول ايه؟  انت عايز تتجوزها عليا؟؟ 
ادم: اتجوزها عليكي؟؟  انتي نسيتي نفسك ولا نسيتي اللي حصل ونسيتي انا اتجوزتك ليه اصلا؟؟  هيا اللي مراتي قبلك ولو اعرف انها جايه مكنتش اخدت الخطوه دي ابدا وكنت سيبتك تتجوزي ابن عمك رمضان..  وبعدين انا لولا باقي عندي حته احترام لابوكي وعامل حساب ليه كنت سيبتك من زمان..  انتي اللي حطيتينا في الوضع ده..  كان ممكن باتصال صغير لابوكي ورجالتنا مكنش كل ده حصل..  
فاتن: انت لسه بتلومني؟؟  انت عايز تسيبني؟؟  
ادم: ولا الومك ولا تلوميني...  ندي انا بحبها وده شيئ مش هيتغير وفي اللحظه اللي هيا توافق فيها هتجوزها علشان بس ما نرغيش كتير..  
فاتن: بس انا بحبك يا ادم..  مفكرتش في ده؟؟ 
ادم: الحب اللي من طرف واحد بيبقي ديما محكوم عليه بالفشل وبيبقي غباء من صاحبه لو استمر فيه 
فاتن: ايوه عارفه بس برضه بحبك؟ 
ادم: فاتن انا معنديش حل او رأي..  وبعدين انتي لسه علي ذمتي 
فاتن: لامتي؟؟ 
ادم: لحد ما انتي تطلبي غير كده 
فاتن: يعني لو ندي وافقت انت مش هترميني؟؟ 
ادم: لا يا فاتن..  انا لاعمري كنت ندل ولا هكون..  دلوقتي بقي انتي جايه ليه في حاجه ولا جايه عادي؟ 
فاتن: لا بس جايه اشوفك لاننا مسافرين 
ادم: اهمم طيب يالا اوصلك 
اخدها ادم وروحها بس هيا فكره واحده في دماغها 
ندي هيا عقبتها ولا زم تخلص منها باي طريقه وده هيفتحلها الطريق لقلب ادم.....  
الحلقه ال 19

فاتن سيطرت عليها فكره واحده.. انها تخلص من ندي وبتدور علي طريقه تعمل بيها ده.... 
ندي نفذت وعدها ومع ادم في كل خطوه وهو اتعمد يخليها معاه في كل حاجه بحيث ما تغيبش لحظه عن عنيه..  طول النهار مع بعض واخر النهار بيبعدوا بالعافيه بيوصلها ويفضلوا في العربيه قدام الباب ساعه او اكتر...  
في اجتماع 
ادم: دلوقتي فاضلنا خطوه ان احنا نبدأ نشوف مين في الماركات العالميه اللي هيدخل معانا او هيأجر محلات..  بس حاليا اهم واحد عندي صاحب محلات بنده وده صاحب اكبر سلسله سوبر ماركت في المملكه وطبعا لو فتح فرع هنا هيكون شيئ كويس... 
سالم: بنده؟؟  ده زي هايبر ون وكارفور صح؟  
ادم: بالظبط بس علي مستوي اعلي..  المهم ان احنا نقابله..  مريم عرفتي حاجه ؟؟ 
مريم: عرفت كل حاجه عنه وجبتلك عنوانه وكل حاجه عنه هو اسمه فهد محمد القرشي  بس ايه اللي هيخليه يوافق يستثمر هنا؟؟  
ندي: سيبولي انا موضوع اقناعه 
ادم والكل بصولها باستغراب 
ادم: اشمعني يعني؟؟ 
ندي: لان انا اعرفه معرفه شخصيه 
ادم بغيره: تعرفيه منين ان شاءالله؟  
ندي: اعرفه من زمان...  اتقابلنا في امريكا وكان مقرب جدا من العيله هناك وبالتالي معرفتي بيه قويه مش مجرد معرفه عابره... انا هقابله وهتكلم معاه 
ادم: انتي لا هتقابليه ولا هتتكلمي معاه؟  
ندي: ليه بقي ان شاءالله؟  
ادم: علشان انا قلت كده 
ندي بذهول: افندم؟؟  
ادم: اللي سمعتيه 
الكل عارف ان خڼاقه جديده هتبدأ وهتستمر لحد ما حد فيهم يسيب المكان 
ندي: لا طبعا...  ادم! 
ادم : افندم!!  مقابله مش هتقابليه 
ندي وقفت وادم وقف قصادها 
ندي: انا بقولك اعرفه وهتكلم معاه انت ايه مشكلتك؟ 
ادم: مشكلتي اني مش عايزك تقابليه ولا عايزك تتكلمي معاه اقفلي بقي الموضوع ده 
ندي: لا مش هقفله 
ادم: وانا بقولك اقفليه 
ندي: مش هقفله يا ادم...  انا سبق وسيبت الشغل هنا وانت جيتلي وقولتلي انك محتاجني يبقي سيبني اساعدك 
ادم: مش دي الطريقه اللي عايزك تساعديني بيها 
ندي پصدمه وكأنها استوعبت حاجه مهمه 
ندي: انت مش محتاجني اصلا هنا...  انت بس كنت عايز تخليني قدام عنيك صح؟  هههه وانا صدقتك بعد اذنكم 
اخدت شنطتها ومشيت وادم بيناديها بس ما ردتش عليه..  كان هيولع..  الكل بيبصله ومستنيه يتكلم بس قام وقف مره واحده ومشي وري ندي من غير ولا كلمه 
لحقها بره واقفه مع كام موظف وسط المكاتب راحلها ومسكها من دراعها علشان ياخدها مكتبه يتكلموا بس شدت دراعها منه ووقفت قصاده بتحدي قدام الكل 
ندي: انا مش هتكلم معاك..  انا شغلي هنا انتهي 
ادم: ما تلويش دراعي انا مبحبش الاسلوب ده 
ندي: انا ما بلويش دراعك انا بس بقولك ايه اللي هيحصل 
طبعا صوتهم كان عالي فاللي جوه الاجتماع خرجوا 
سالم: اهدوا انتو الاتنين لا ده مكانه ولا وقته 
الاتنين بصوا لسالم ومع بعض 
الاتنين: حضرتك ما تتدخلش 
سالم رفع ايديه: قطعوا بعض 
ادم: باباكي عنده حق لمي الدور وتعالي نتكلم جوه 
ندي: انا مش عايزه اتكلم معاك اصلا...  
ادم: كل ده علشان قولتلك مش هتقابليه؟؟؟ 
ندي: كل ده علشان سيادتك ما بتثقش فيا...  انت زي ما انت...  انت عمرك ما وثقت فيا ولا هتثق؟؟ 
ادم: ايه دخل الثقه دلوقتي هاه؟؟  ليه ما تسميهاش حب او غيره مثلا؟ ؟  
ندي: لان الغيره بتبقي غير كده يا ادم..  ساعت ما اتكلمت انا ومهندس وائل دي كانت غيره..  في الحفله كانت غيره لكن دلوقتي ده تملك..  لما تبقي خطوه كبيره في المشروع زي دي وانا اقدر اساعدك فيها وانت ترفض لمجرد الرفض يبقي ده مش منطقي ولا دي غيره ابدا ويبقي انت اصلا مش محتاجني هنا وانا هنا كصوره او براوز انت حاطو مش اكتر 
ادم: كلامك مش صح انتي مش هنا صوره 
ندي: يبقي اثبت كلامك ده...  ثق فيا مره يا ادم 
ادم: الموضوع مالوش علاقه بالثقه يا ندي 
ندي: الموضوع كله ثقه يا ادم...  يا اما انت مش واثق فيا وفي اخلاقي وعلشان كده رافض ان انا اقابله؟؟؟  يا اما مش واثق فيا ان انا ابقي مسؤله عن خطوه مهمه في مشروعك؟؟  في كلتا الحالتين الموضوع ثقه
ادم: انا مفكرتش كده ابدا..  انا اولا لو عندي شك في اخلاقك او مش بثق فيكي مكنتش هطلب منك تتجوزيني ابدا ( الكل بيهمهم)  وثانيا المشروع ده كله ما يهمنيش ده مجرد بيزنس وبعدين انا مستعد اسلمك عمري وحياتي فمشروع ايه ده اللي هخاف عليه..  مازلتي سطحيه يا ندي في امور كتير...  مقابله مش هتقابلي الراجل ده واللي عندي قلته 
سابها ومشي بس هيا وقفته 
ندي: انا سطحيه اوك...  انت رافض ليه؟  بتفكر ازاي؟ 
ادم: بفكر زي ما بفكر بعد اذنك 
راح لمكتبه ورزع الباب وراه وطبعا ندي وراه ورزعت الباب اكتر وصوتهم مازال عالي 
سالم: كل واحد علي مكتبه العرض المجاني خلص يالا 
ندي وادم كملوا خناقهم 
ادم: يا الله منك يا ندي...  انتي عايزه ايه مني؟  
ندي : افهم انت ليه رافض اقابله يا اما قسما بالله يا ادم لهخرج من المكتب ده ومن البلد كلها 
ادم: انتي بټهدديني ولا ايه؟  الاسلوب ده ما بينفعش معايا علي فكره 
ندي: انا ما بهددكش انا بس بقولك اللي هيحصل..  انا مش هقدر افضل في مكان انت فيه وما اشوفكش ومش هقدر ابعد عنك ولا انت هتسيبني ابعد يبقي الحل اني اسيب البلد كلها تاني 
ادم: انتي عايزه ايه دلوقتي؟  انا تعبت 
ندي: عايزه افهم...  ايه اللي صعب في ده؟  ليه حاطط حواجز بينا؟؟ 
ادم: الحواجز سيادتك اللي حطاها... انتي اللي رافضه اننا نكون مع بعض وبسبب حجج ملهاش لازمه 
ندي: ممكن تكون بالنسبالك ملهاش لازمه لكن بالنسبالي مهمه 
ادم: وده نفس كلامي اسباب رفضي ممكن تكون ملهاش لازمه في نظرك لكن بالنسبالي انا مهمه 
ندي: هقابله ومش هتمنعني وهجيبلك موافقته علي المشروع 
ادم بنرفزه: مش عايزها..  عارفه انا غيرت رأيي اصلا انا مش هكلمه نهائي ريحي نفسك بقي 
ندي يدوب هترد الباب اتفتح ودخلت مريم 
مريم: لحظه وكملوا خناقكم( الاتنين بصولها)  معلومه صغيره ما اديتونيش فرصه اقولها... 
ادم: انجزي يا مريم 
مريم: فهد القرشي اللي بتتخانقوا عليه مش هنا هو في السعوديه وتحديدا في الرياض بس حبيت اوضح النقطه دي 
خرجت مريم وسابتهم 
ادم: اعتقد كده الموضوع اتقفل 
ندي: هسافرله 
ادم: نعم؟؟  لااااا انتي كده بقي اټجننتي رسمي...  انا معنديش استعداد اكمل معاكي الجنون ده بعد اذنك 
سابلها المكتب ومشي خالص 
ندي خرجت هيا كمان والكل بيبصلها والكل عايز يعرف خناقتهم خلصت علي ايه؟؟ 
تاني يوم ندي راحت لمريم: مريم هاتيلي كل حاجه عرفتيها عن فهد القرشي

مريم: بس ادم 
ندي: سيبي ادم ليا..  هاتيلي بس اللي طلبته وجهزيلي نسخه من المشروع واحجزيلي علي اقرب طياره للرياض 
مريم فاتحه بوقها ومش عارفه ترد 
ندي: اقفلي بقوك ونفذي اللي قلتلك عليه..  واه صح احجزي تذكرتين مش تذكره واحده واحجزيلي فندق كويس علشان ننزل فيه 
مريم: تذكرتين لمين؟؟  سالم بيه هيسافر معاكي؟؟ 
ندي بابتسامه: ادم اللي هيسافر..  جهزيهم وقوليلي 
مريم: حاضر بس لعلمك ادم مش هنا النهارده ومش هيجي الشغل 
ندي: عارفه 
مريم جهزت المطلوب وعطته لندي وهيا بالليل راحت لادم ودي كانت اول مره تروحله شقته... 
خبطت وادم فتح كان بلبس البيت ودي اول مره تشوفه بلبس في البيت غير الجلابيه بصتله من فوق لتحت باعجاب ظاهر 
ادم: هتدخلي ولا هتفضلي تتفرجي من بره كتير 
دخل ادم وساب الباب مفتوح وراه وهيا دخلت وقفلته 
عجبتها الشقه اللي جوها كان هادي ورمانسي 
ادم قعد علي الانتريه قدام اللاب بتاعه وكان فيه موسيقي واطيه شغاله فندي راحت وعلت الصوت ولقت اغنيتها شغاله اللي غنتها في الحفله فبصت لادم اللي لقته باصصلها واتقابلت عنيهم وبعدها بص للاب بتاعه..  ندي وطت الصوت تاني وخليته هادي وراحت وقفت قصاد ادم وقفلت اللاب بتاعه 
ادم رجع لوري في قعدته وبصلها وطبق ايديه علي صدره 
ادم: افندم؟  
ندي طلعت ظرف من شنطتها وحدفته قدامه علي اللاب بتاعه بصله 
ادم: ايه ده؟  
ندي: افتحه وشوف 
ادم مد ايده وفتحه وقلب فيه ورماه تاني بغيظ 
ادم: عايزاني اقول ايه؟  
ندي: عرفت ايه دول؟ 
ادم: تذكره سيادتك للرياض 
ندي: وتحتها تذكرتك انت 
ادم: وبعدين معاكي؟؟  هو انتي بتعارضيني ليه؟  من يوم ما عرفتك للنهارده بتعارضيني لمجرد المعارضه 
ندي: لا طبعا انت بس اللي ما بتحاولش تفهمني وما بتحاولش تعرفني اسبابك..  يجري ايه لو قولتلي ما تعمليش كذا علشان كذا؟؟  بلاش صيغه الامر معايا يا ادم ارجوك 
ادم: ويجري ايه لو انتي نفذتي اللي انا بطلبه وبعدها تسأليني ليه وانا ساعتها هقنعك؟؟ 
ندي: لاني ما اتعودتش اعمل حاجه انا مش مقتنعه بيها وبعدين الصح انك تفهمني الاول انت عايز ايه وبعدها تستني مني اعمله ولا ايه؟  انت نفسك ما بتعملش اي حاجه غير المقتنع بيه صح ولا بيتهيألي؟ 
ادم: ندي انا تعبت من الخناق ارجوكي كفايا..  انتي حجزتي التذاكر سافري انتي حره بس انا مش هسافر..  خدي باباكي معاكي انا لأ 
ندي: ليه يا ادم ارجوك بقي؟  
ادم: لا يا ندي سافري انتي بس لعلمك ده هيكون النهايه لينا علشان بس تبقي الامور واضحه...  انا قلتلك ابعدي عن الموضوع ده وانتي رفضتي فاسف مش هكمل مع واحده بترمي كلامي عرض الحائط 
ندي: هو انت مش واخد بالك ان احنا متطلقين اصلا ولا ايه؟  
ادم: لا واخد بالي كويس بس عارف اننا بنحب بعض وعارف اننا هنرجع لبعض الموضوع وقت مش اكتر لكن كده احنا وصلنا لحيطه سد 
ندي: كل اللي طلباه منك ليه؟  ليه؟  ليه؟  
ادم بنفاذ صبر: لاني خاېف اوكي...  خاېف يا ندي.. 
ندي باستغراب: خاېف؟؟  خاېف من ايه؟  
ادم: خاېف انه يكون لك ماضي معاه هو كمان وخاېف انك لما تروحي تقنعيه يفتكر ان ماضيه لسه عايش وخاېف انك تضطري تعملي حاجه ڠصب عنك وخاېف انه يوافق لمجرد انه يوصلك انتي...  والاهم من كل ده مش عايز ابني مشروع علي اساسك انت وبعدين انتي ازاي عايزاني اقبل ان ادخل شريك معايا وافق انه يشاركني علشان كان علي علاقه سابقه بمراتي؟؟  ازاي؟  نقف قصاد بعض ازاي؟؟ بلاش ...انا اقف قصاد نفسي ازاي؟؟  انتي بتفكري ازاي؟؟ 
ندي واقفه مذهوله ومبسوطه من جواها وسابته يخلص كلامه وبعدها قربت منه وقفت قصاده وهو جه يبعد بس مسكته من وشه وقربت قوي  ومره واحده ادم مسك ايديها وبعدها عن وشه بس لسه ما سابهمش من ايده 
ندي: انا بحبك قوي 
ادم: وانا عارف ده بس برضه مش موافق 
جه يبعد بس هيا ما سابتش ايديه فوقف مكانه وبصلها 
ادم: ومش هتغيري رأيي بده 
ندي ابتسمت: عارفه بس في نقطه مهمه انت ما عطتنيش فرصه اوضحهالك 
ادم: اتفضلي 
ندي: ان انا وهو مش بينا العلاقه دي...  ده كان واحد من اللي امي اتجوزتهم..  الوحيد اللي انا احترمته وحبيته واعتبرته زي ابويا بس امي ملهاش في الجد والمحترم وبالتالي اتطلقت منه بس انا وهو فضلنا علي اتصال وفي اي وقت بحتاج لحاجه مش بيتأخر وبيعتبرني بنته..  عرفت ان رفضك مالوش اساس؟؟ 
ادم باستغراب: وما قولتيش ده ليه من الاول؟؟ 
ندي: انت اديتني فرصه؟؟  وبعدين انا كنت ناويه اقولك اول ما نبقي لوحدنا لاني محبتش اتكلم كده قدام بابا وقدام الموظفين بس انت اللي معطتنيش فرصه 
ادم: كان ممكن تقوليلي بعدين وخلاص بس انتي وقفتي قصادي 
ندي: لاني ما بحبكش تأمر وبس ومش عايزه ده 
ادم: ويجري ايه لو تنفذي اللي انا بقوله من غير خناق؟ 
ندي: ويجري ايه لو انت تطلب باسلوب كويس؟
ادم: انا كده وده اسلوبي 
ندي: وانا كمان كده 
ادم: وبعدين؟  
ندي: قابلني في نص الطريق...  حاول تفهمني انت عايز ايه وانا هحاول انفذه 
ادم: اتفقنا بس برضه انا معترض علي سفرك 
ندي: ليه بقي؟  وبعدين انا نفسي اعمل عمره يا ادم ممكن؟؟ 
ادم: عمره؟؟  دي ممكن طبعا..  طيب خلينا نتجوز قبل ما نسافر يا ندي وتسافري مراتي؟؟ 
ندي بعد تفكير: لا اسفه..  مش هقدر..  سيب فاتن وانا شبيك لبيك لكن وهيا موجوده لأ 
ادم: خلاص انتي حره انتي كده كده اصلا مراتي 
ندي بابتسامه: مراتك؟؟  لامتي؟؟ 
ادم: لاخر يوم في عمري انا اصلا كنت متخلف ساعت ما طلقتك 
ندي: كنت ومازلت 
ادم: ماشي مازلت مش عاجبك؟؟  
ندي: ماهو المصېبه انه عاجبني والمصېبه اني بعشقك يا ادم قوي 
قربت منه وسندت راسها علي صدره
ادم: والمصېبه الحاليه انك لو ما بعدتيش حالا مش هضمنلك ايه اللي ممكن يحصل 
ندي ضحكت وبعدت: هتنزل توصلني؟؟ 
ادم: هغير ثواني 
ادم دخل يغير هدومه واتصل بسالم 
ادم : ايوه يا عمي انا هوصل ندي عندك دلوقتي البيت ومحتاج منك خدمه 
سالم : طبعا قول علي طول 
ادم : محتاج منك ترفض سفرنا انا وهيا مع بعض وانه ما ينفعش نسافر كده من غير علاقه شرعيه تربطنا ولو هيا مصره علي السفر يبقي تسافر وهيا مراتي وبالتالي نكتب الكتاب 
سالم : ادم انت عايزني تاني اجبرها علي الجواز منك ؟؟
ادم : عمي انت عارف اننا بنحب بعض انت بس اعمل الخطوه دي والباقي سيبه عليا انا ارجوك يا عمي دي اول مره اطلب منك طلب وزي ما انا ساعدتك قبل كده بطلب منك تساعدني 
سالم : يا ابني انت عارف غلاوتك عندي بس خاېف اخسرها
ادم : ما تخافش وسيبها عليا اتفقنا 
سالم : اتفقنا وربنا يستر 
وصلوا البيت وادم وصلها وسالم خرجلهم 
سالم : استني يا ادم وادخلوا عايزكم انتو الاتنين 
دخلوا وقعدوا 
ندي : خير يا بابا ؟
سالم : دلوقتي سيادتك هتسافري مع ادم بصفته ايه ؟؟ يعني مسافرين مع بعض ازاي ؟؟
ندي : ده بزنس يا بابا 
سالم : ولا بزنس ولا غيره .. انتي الحمد لله اتغيرتي وبقيتي متدينه وبقيتي عارفه الحلال والحرام .. سفرك معاه حرام شرعا 
ندي : بابا اعتبرنا كل واحد مسافر لوحده 
سالم : سفرك لوحدك بدون محرم  برضه حرام 
ندي : يووه يا بابا انت عايز توصل لايه ؟؟ وانت ساكت ليه ما تتكلم 
ادم : انا عندي حل بس اتمني تسمعيه وما تعارضيش وخلاص 
ندي : اتفضل قول 
ادم : نكتب كتابنا قبل ما نسافر وبكده هتسافري وانتي مراتي واعتبر محرم ليكي 
ندي : وده اللي انت عايزه .. بتلوي دراعي 
ادم : انا بحبك وانتي عارفه ده كويس .. بس حاليا لا مش بلوي دراعك احنا هنكتب الكتاب ولو عايزه تلغيه او تطلقي بعد ما نرجع حاجه ترجعلك انا عمري ما جبرتك علي اي شيء ولو عايزه تكملي معايا هكون اسعد راجل في الكون كله .. بس في نقطه مهمه لو انفصلنا تاني يبقي كده اتطلقنا مرتين هاه ؟ فاضلنا واحده كمان والموضوع يخلص ..القرار في ايديكي 
ندي : بابا اتكلم 
سالم : كلام ادم صح .. يا تسافري وانتي مراته يا تلغي فكره السفر تماما .. القرار في ايدك 
ندي حاولت تتكلم بس سكتت ومره واحده سابتهم وطلعت اوضتها
ادم وسالم فضلوا شويه بيتكلموا ويدوب ادم هيمشي ندي نزلت 
ندي : انت لسه مكانك ؟؟
ادم : انتي عايزه ايه ؟؟
ندي : فين المأذون اللي جبته ؟؟ مش ورانا طياره الصبح ؟؟
ادم ابتسم : جاي في الطريق 
خرج اتصل بسعد وقاله يجيبله مأذون من تحت الارض ويجي واتصل بكريمه وبلغها باللي حصل بسرعه 
كريمه : تاني يا ادم جواز بالشكل ده ؟
ادم : اوعدك يا كراملتي هعمل فرح ما اتعملش قبل كده 
كريمه : واوعدني ان دخلتك تكون هنا ؟؟ في البيت ده ؟
ادم : بس كده انتي تشاوري 
جه المأذون مع سعد وكتبوا الكتاب وكان سالم وسعد شهود وندي من جواها فرحانه بس زعلانه في نفس الوقت كانت بتتمني تتجوز ادم بفرح كبير ومن غير ما يكون لها شريك 
الكل مشي وسابهم لوحدهم 
ادم : بقيتي مراتي تاني 
مسك ايديها وبيشدها يقربها منه وقرب منها جامد علشان يبوسها ومره واحده رفعت راسها و وشها في وشه وبتحدي
ندي : اوعي تتخيل للحظه اني هبقي مراتك بجد وانك ليك حقوق والكلام الفاضي ده ؟ طول ما فاتن هانم علي ذمتك انا ابعد من نجوم السما .. علشان بس نبقي واضحين يا حبيبي
ادم بعد : ولازمتها ايه حبيبي اللي في الاخر دي !!! تصبحي علي خير هجيلك بدري ونطلع علي المطار 
وفعلا جالها واخدها علي المطار و وصلوا الرياض ونزلوا في الفندق اللي مريم حجزتلهم فيه وندي كلمت فهد ورحب بيها جدا هيا وادم واتقابلوا ورفض يتكلم في الشغل نهائي الا لما يضايفهم بطريقه تليق بيهم وتليق بيه اولا..  
اتجمعوا كلهم مع بعض علشان يتكلموا في الشغل وبدأ ادم وندي يشرحوا فكرتهم ومشروعهم ولاقي ترحاب كبير من فهد واستعد ورحب انه يمول المشروع كله من الالف للياء بس ادم رفض تماما الفكره واتفق انه بس يفتح فرع عنده في مشروعه...  
ادم مع ندي في الفندق بيتعشوا 
ندي: حاسه اني في سجن كده جوه الكابينه دي 
ادم: هما نظامهم كده..  كل المطعم كباين متقفله بحيث كل واحد مع عيلته براحتهم ومحدش يضايق حد 
ندي: ماشي يعملوا اماكن كده واماكن كده وكل واحد حر يقعد في المكان اللي يريحه 
ادم: ده نظام بلد هتغيره علي مزاجك؟؟  هما بيطبقوا الشريعه..  ممنوع الاختلاط فبالتالي مانعينو 
ندي: اهو دي خنقه المهم هنسافر من هنا امتي؟  
ادم: بكره الصبح بدري هناخد الطياره لجده ومنها نشوف اي حاجه لمكه 
ندي: ما تتخيلش انا متحمسه قد ايه وفرحانه قد ايه؟  ما تخيلتش ابدا ان ممكن اعمل عمره او اجي مكان زي ده ابدا ابدا 
ادم: ربك لما يريد بقي..  ربنا يتقبلها منك ان شاءالله ..المهم قومي نامي علشان الفجر هنصلي ونطلع علي المطار يالا....  ايه بتبصيلي كده ليه؟  شكلك عايزه تقولي حاجه؟ 
ندي: انا؟؟  لا انا مش عايزه 
ادم: معني انك انتي مش عايزه وبتبصيلي كده يبقي مستنيه مني انا اقول حاجه!!  في ايه المفروض اقوله؟ 
ندي: ايوه ايه بقي؟؟ 
ادم: ايه بقي؟ 
ندي: ادم بقي 
ادم: ماهو انا لو اعرف اقول علي طول...  مش عارف 
ندي: انت مديونلي باعتذار 
ادم: انا؟؟  اشمعني بقي؟؟  
ندي: علشان فهد 
ادم: ماله فهد مش فاهم؟؟ 
ندي: علشان اللي انت عملته قبل ما نيجي واتهامك ليا اني علي علاقه بيه وعدم ثقتك فيا 
ادم: انا امتي اتهمتك؟؟  ولا امتي قولت اني مش واثق فيكي؟؟  علي فكره انتي بتغيري الحقايق كده 
ندي: امال اتخانقت معايا خڼاقه كبيره ليه؟؟ 
ادم: انا قولتلك اسبابي واعتقد انك تقبلتيها وما اعتقدش برضه انه كان من ضمنها عدم ثقه او اټهامات 
ندي: ده فعلا صح 
ادم: طيب امال ايه بقي؟  
ندي: برضه ده ما يمنعش اني مستنيه منك اعتذار 
ادم ضحك: قومي يالا علشان هنصحي بدري يالا ربنا يهديكي كمان وكمان يالا 
اخدها وطلعوا ووصلها لحد باب اوضتها وقبل ما تدخل مسكها من دراعها وهمس في ودنها من غير ما يلفها ليه 
ادم: حقك عليا يا ستي اني اتخانقت معاكي وفعلا كنت غلطان اني اتسرعت في الحكم سواء عليكي او علي فهد ومتشكر جدا انك اصريتي علي موقفك وجبتينا في الرحله الرائعه دي...  كده مرضيه؟؟ 
ندي لفتله وبصتله بصه طويله وما ردتش بس قربت وباسته في خده ودخلت اوضتها وهو راح اوضته...

الفجر طلعوا ندي استغربت ادم في لبس الاحرام بتاعو بس حست بهيبه..  وصلوا جده ومنها لمكه راحوا الفندق حطوا حاجتهم واتغدوا  وطلعوا علي الحرم علي طول 
اول ما ندي شافت الكعبه دموعها نزلت وحست باحساس غريب جواها..،  وكأن مفيش شيئ في الدنيا دي كلها له معني الا ده..  وكأن حياتها كلها ملهاش لازمه وانها اتولدت في اللحظه دي وبدئت من اللحظه دي..  ادم سابها واقفه تستمتع بلحظتها دي وتفكر في كل حياتها وتعيد حساباتها لحد ما بصتله 
ادم: يالا نبدأ 
ندي ابتسمت: يالا 
ادم طول الوقت بيدعي ان ربنا يقرب ندي منه وتكون ديما جنبه ومن نصيبه ويخلصه من فاتن علي خير او لو فضلت ما يظلمهاش معاه...  ويلهمه ديما للصح... 
عملوا طوافهم وخلصوه وادم معاها لو معرفتش حاجه بيقولها خلصوا الطواف وصلوا الركعتين وراحوا للسعي ما بين الصفا والمروه 
ندي: ياه ده طويل قوي اروح شوط وارجع شوط صح لحد ما اكمل سبعه؟؟ 
ادم: اه يا قلبي انا..  تروحي شوط وترجعي دي شوط وهكذا لحد ما تكملي السبعه 
ندي: يا لهووي يا ادم ده كتير جدا ليه كل ده؟  
ادم: لان ده اللي عملته ستنا هاجر لما كانت بتدور علي ميه لابنها..  كانت بتجري المسافه دي رايح جاي سبع مرات وعلشان كده اتعمل السعي بين الصفا والمروه وده علي حد علمي 
ندي: طيب اقول ايه؟  
ادم: كل اللي نفسك فيه..  اتكلمي مع ربنا..  اشكيله!  اطلبي منه؟؟  ادعي!؟  اللي يريحك قوليه..  مش شرط صيغه او دعاء محفوظ بس افتحيلو قلبك 
ندي شايفه ادم جديد عليها بتعشقه من الاول وجديد 
ندي: طيب يالا نبدأ 
ادم: يالا 
خلصوا السعي 
ندي: كده خلصنا صح؟  
ادم: اه بس فاضل حاجه بسيطه 
ندي: ايه هيا؟ 
ادم: نتحلل 
ندي: ازاي؟  نعمل ايه يعني؟  
ادم: تقصي شعرك 
ندي بخضه: ايه؟  اقص شعري؟  لا طبعا 
ادم: اسمعي للاخر...  تقصي جزء بسيط من طوله سنتيمتر كده مش اكتر
ندي: اه انا اټخضيت..  كده ماشي وانت؟؟ 
ادم: وانا كذلك..  السنه التقصير بس الحلاقه افضل 
ندي بخبث: وانت هتحلقه؟؟  خالص خالص؟ 
ادم: ايه رأيك انتي؟  
ندي: لا وانا مالي انت حر 
روحوا علي الفندق وادم نزل يحلق واتفق يشوفها بالليل لما يتعشوا..  اول ما شافته بالليل شهقت من شكله وضحكت 
ادم: للدرجه دي وحش؟؟ 
ندي: شكلك غريب وانت بطاطسايه كده 
ادم: انا بطاطسايه ماشي يا ست ندي المهم يالا نتعشي 
ندي شافت شخصيه تانيه في ادم او بمعني تاني شافته علي حقيقته...  خوفه عليها وتقديره ليها وحبه اللي بيبان في كل حاجه بيعملها كل ده قربها اكتر منه وفهمها اكتر لشخصيته،  دلوقتي بس عرفت وفهمت هو ليه ارتبط بفاتن..  مكنتش مقتنعه ان احساسه بالمسؤليه يخليه يعمل كده بس دلوقتي فهمت وتصرفه زود  تقديرها ليه 
قبل ما يمشوا 
ندي: تعرف؟ 
ادم: ايه؟  
ندي: انا بحبك قوي 
ادم ساب اللي في ايده وبصلها باستغراب 
ندي: مستغرب ليه؟  
ادم: يعني بقالنا فتره ما اتكلمناش في اي حاجه زي كده فاستغربتها دلوقتي مش اكتر 
ندي: لان انا حاسه نفسي قدام ادم جديد..  ادم مختلف عن اللي عرفته قبل كده 
ادم: حبيبت قلبي انا زي ما انا ما اتغيرتش من اول يوم شفتيني فيه..  بس انتي كل يوم بتفهميني اكتر.. وبتقربي اكتر بس كده 
ندي: فعلا انا حاسه اني قربت منك قوي بالسفريه دي واحساس انك انت مسؤل عني ده عاجبني..  ادم!! 
ادم: عيون ادم 
ندي: تتجوزني؟ ؟  
ادم تنح: افندم؟  انتي بتهزري صح؟  انتي اصلا مراتي
ندي: لا ابدا بتكلم جدوجد جدا كمان..  تتجوزني بجد ؟  
ادم: وفاتن؟؟ 
ندي: لو قبلت الوضع ده خليها ما قبلتش براحتها 
ادم: ممكن اعرف ايه اللي خلاكي تغيري رأيك؟؟ 
ندي: لان في حاجات كتيره اتغيرت..  نظرتي للامور اتغيرت..  نظرتي ليك اتغيرت..  وبعدين انا عارفه انك بتحبني وهتراعي ربنا فيا وغير كده انت عندك المقدره سواء الماديه او غيرها انك تفتح بيتين فليه لأ؟؟  وبعدين مش هرضي اني افرح علي حساب حد..  وكفايه قوي انك بتحبني... 
ادم مسك ايدها وباسها: انتي ما تتخيليش انا شايفك ايه دلوقتي...  انتي ملاكي الجميل..  اول ما ننزل نتجوز بإذن الله
ندي: هو انا مش خلاص مراتك ؟ عايزه انزل وانا مراتك...  
ادم: ياريت بس انا بعتبر اننا كتبنا كتابنا بس لسه بقي الفرح وبعدين انا وعدت امي اني هعمل فرح كبير جدا وان ليله ډخلتنا هتكون في البيت 
ندي: ما ليش دعوه  اللي عرفاه اني عايزه افضل معاك علي طول
ادم معرفش يرد لان قلبه بيدق بطريقه غريبه زي مراهق بيحب لاول مره 
ندي: ايه ساكت ليه؟  
ادم: لا ابدا ..  مش هعيد ارتباطي بيكي تاني بالطريقه دي.. ندي انا عايز اعمل فرح ما اتعملش قبل كده  وعايز اشوفك عروسه بالفستان الابيض واعتقد ان انتي كمان زيي ولا ايه؟  
ندي: زيك..  زيك طبعا بس ده ما يمنعش اني عايزه افضل علي طول معاك 
ادم: كلها بكره هنسافر واول ما نوصل مصر هنعمل فرح كبير جدا ايه رأيك 
ندي: تمام طيب تيجي نكلم بابا ومامتك نبلغهم يجهزولنا لاكبر فرح في الدنيا 
ادم: اوك يالا 
فعلا اتصلوا باهلهم وبلغوهم..  سالم فرح جدا وقالهم انه هينزل يتفق مع اكبر قاعه يعملوا فيها الفرح
كريمه: طيب يا ادم وفاتن؟؟  هتسيبها خلاص؟؟ 
ادم: انتي ايه رأيك؟  
كريمه: حبيبي دي حياتك وبعدين انا كنت معترضه من الاول علي ارتباطك بيها 
ادم: يالا اهو اللي حصل.. المهم  لا مش هسيبها ندي مش معترضه علي وجودها اما هيا بقي حره عايزه تفضل خليها عايزه تطلق هيا حره فمعلش هسيبلك مهمه انك تبلغي عيلتها اني رجعت مراتي لذمتي 
كريمه: بتدبسني يعني؟؟ 
ادم: لا ابدا والله لو مش عايزه خلاص لما ارجع انا البلد اقولهم بس ما حبتش اني اعمل الموضوع ده في السر علشان محدش يفهمه غلط 
كريمه: عارفه حبيبي انا بس بهزر..  هروح النهارده وهبلغهم انت ما تقلقش وبكره هتلاقينا كلنا عندك وهبلغ اخواتك وهنعمل احتفال بيكم علي الضيق 
ادم: تسلميلي يا ست الكل 
كريمه: صح ادم طيب انت علي كده هتعملوا الفرح فين وامتي ولا هتعمل حاجه علي الضيق ؟؟
ادم: لا يا امي لأ طبعا..  انا المره دي عايز فرح ومش اي فرح كمان انا عايز فرح يليق بيا انتي فاهمه؟  عايزك تعملي كل اللي كنتي بتحلمي بيه 
كريمه بفرحه: بس كده من عيوني..  هعملك فرح الكل يحكي ويتحاكي بيه 
ادم: ربنا يخليكي ليا بس في نقطه مهمه 
كريمه: قول يا قلب امك 
ادم: الوقت مهم...  عايز الفرح بسرعه 
كريمه بحذر: ليه؟  وليه الوقت مهم؟  ما تسيبونا نعمل فرح كبير ونجهزله كويس ؟؟  
ادم: امي الوقت مهم لان خلاص انا وهيا جبنا اخرنا..  وعلي يدك احنا حياتنا كانت ازاي؟  الموضوع وما فيه اني مشتاقلها مش اكتر 
كريمه: ربنا يسعدكم 
ادم قفل وبص وراه كانت ندي واقفه ومستمتعه بالحوار اللي سمعاه 
ندي: هيا مامتك قالت ايه انت اعترضت عليه؟  وايه اللي انت ما تعملوش؟؟ 
ادم: كانت عايزانا نستني شويه تجهز لفرح كبير عايزه وقت يعني 
ندي: وانت قلتلها ايه ؟ 
ادم: اللي انتي سمعتيه  
ندي: وايه هو اللي انا سمعته 
ادم: ساعات بحس انك طفله كبيره 
ندي حطت ايديها حوالين رقبته واتعلقت فيها 
ندي: انا فعلا طفله عندك اعتراض؟ 
ادم: وانا اقدر اعترض اصلا؟؟  انا بحبك زي ما انتي 
ندي: هتعملي فرح كبير ؟
ادم: هعملك 
ندي: وهلبس فستان ابيض
ادم: هتلبسي احلي فستان 
ندي: وايه كمان ؟؟  
ادم: هعملك كل اللي تشاوري عليه
ندي: كله كله ؟ مش هتقولي لأ؟
ادم :مش هقولك 
ندي : هتخليني اشتغل براحتي ؟
ادم : انا من امتي اتدخلت في شغلك
ندي : ايه كمان ؟ هتعملي ايه كمان 
ادم: ندي بس...  انا غلطان لاهلك..  بصي حبيبتي انا صرفت نظر عن الجوازه دي 
ندي ضحكت: اوك انا بس بضايقك 
ادم: واديكي ضايقتيني 
ندي: طب اصالحك ايه رأيك؟  
ادم: صالحيني 
........،،،،،،،،........،،،،،،،،،،،..........،،،،،،،،،،،،،
كريمه راحت لعيله فاتن وقالتلهم ان ادم رد مراته وطبعا ابوها لانه راجل صعيدي وفاهم الاصول  تفهم الموضوع وما اعترضش ابدا لكن فاتن هيا اللي اعترضت 
فاتن: ادم اتجوز عليا؟؟ 
كريمه: والله يا حبيبتي الوضع معكوس انتي اللي اتجوزك عليها 
فاتن: دي كانت طليجته 
كريمه: واهو ربنا صلح ما بينهم 
فاتن: طيب وانا؟؟ 
كريمه: انتي معززه مكرمه 
فاتن: اه يتجوزها هناك ويفضل معاها وانا يجيلي مره في الشهر صح؟  انا لا يمكن اوافج ابدا 
كريمه: والله يا بنتي دي حياتك ودي حاجه ترجعلك انتي حره شوفي ايه اللي عناسبك؟؟ 
فاتن: انا مش موافجه انه يتجوز 
كريمه: لا يا حبيبتي انتي مش من حجك تجولي حاجه زي دي..  ادم مرته ردها ده موضوع منتهي..  انتي بجي شوفي ايه اللي يناسبك؟؟ 
فاتن: اه يعني اخبط دماغي في الحيط؟؟  انا ماليش كلمه صح؟ 
كريمه: بصي يا فاتن انتي ما تعمليش دراما..  انتي عارفه كويس ادم اتجوزك ليه اصلا فمش من حجك ابدا تعترضي 
فاتن: يعني احط جزمه في بوجي واسكت صح؟؟  لا مش انا دي ابدا..  ومش حته واحده اللي هتاخد ادم مني 
كريمه بصتلها باستغراب..  ايه اللي عجبها في دي؟  وليه عرفت ابنها عليها؟  كان عقلها فين؟ 
كريمه: علي العموم فكري واللي يناسبك اعمليه بعد اذنكم علشان الحج اجهز للسفر 
سابتهم ومشيت ندمانه انها ورطت ابنها الورطه دي... 
فاتن لنفسها : مش هتاخديه مني .. انا اللي هبجي مرت الكبير مش انتي يا امريكاويه
ادم وندي نزلوا علي مصر وابوها وسعد كانوا في استقبالهم وروحوا كلهم علي اتفاق انهم خلال اسبوع هيكون الفرح لان حجز القاعه مفيش بدري عن كده .. 
كل واحد روح بيته وادم لقي اخواته وامه مستنينه وكانوا واحشينو وهو واحشهم..  ادم المرح بتاع زمان 
بالليل اجتمعوا كلهم وسهروا سهره للصبح ندي ما فارقتش حضڼ ادم ابدا...  طول الليل بيرقصوا سلو مع بعض وبيعيدوا ذكرياتهم... 
رجعوا لاشغالهم والكل بيباركلهم في الشركه والكل بيساعد في تجهيز الفرح.... 
ادم سافر البلد يعزم اهلو علي الفرح ويعزم معارفو كلهم وفعلا عمل كل المطلوب وقبل ما يسافر القاهره بالليل كان نايم 
كريمه: ادم اصحي ادم 
ادم صحي: في ايه خير؟؟  ندي جرالها حاجه؟ 
كريمه: بعد الشړ عليها ياقلبي لأ 
ادم: طيب ايه؟  بتصحيني ليه؟  
كريمه: اختك بتولد وجوزها اخدها علي المستشفي قوم وديني عندها 
ادم قام بسرعه: لحظه وهجهز 
اخد ادم امه علي المستشفي وقضوا الليله مع اخته لحد ما ولدت وجابت بنوته زي القمر 
الصبح بدري ندي بتكلمه 
ندي: طلعت علي الطريق ولا لسه؟  
ادم: لا يا قلبي ما طلعتش 
ندي: ليه؟  وحشتني بقي؟  يالا اطلع 
ادم: شكلك انتي اللي هتطلعي مش انا 
ندي: مش فاهمه 
ادم: ايتن ولدت 
ندي بفرحه: بجد؟  امتي اخص عليك ما قولتليش 
ادم: اهدي اهدي...  لسه والده مكملتش ساعتين وما حبتش اصحيكي 
ندي: حمدالله علي سلامتها والبيبي اخباره ايه؟  
ادم: الحمد لله الاتنين بخير 
ندي: طيب انا هجيب بابي ونجيي اوك بيبي 
ادم: في انتظارك 
ندي: ادم صح كده هنأجل الفرح؟؟  صح؟؟ 
ادم: والله ما عارف يا ندي شكلها كده..  ممكن نأجله اسبوع ولا اسبوعين لحد ما ايتن تتحسن..  علي العموم ده سابق لاوانه 
ندي: طيب نيجي الاول وبعدها نتكلم 
ندي بلغت ابوها واتحركوا الاتنين علي الطريق ووصلوا الاستراحه 
ندي: بابي نوقف شويه..  انا مېته من الجوع وبعدين بحب الاستراحه دي بالذات ياما انا وادم وقفنا فيها 
دخلوا الاتنين يريحوا شويه في الاستراحه 
ادم طول الوقت مستني ندي تيجي والوقت طول وتليفونها اتقفل وابوها ما بيردش وبدأ يقلق 
كريمه: ايه يا حبيبي مالك؟  لو عايز تريح روح انت
ادم: لا ابدا بس قلقان..  ندي اتحركت هيا وابوها من بدري والمفروض يكونوا وصلوا من ساعه بس اتاخروا وتليفون ندي مغلق وابوها مش بيرد 
كريمه: ما تقلقش ان شاءالله خير..  الغايب حجته معاه وبعدين الاخبار الوحشه بتوصل..  فاطمن ان شاءالله خير وهيجوا 
دخل ادم وقعد جنب اخته بس القلق والخۏف بيكبر في قلبه وعينه علي التليفون وكلهم ملاحظين ده 
ايتن: ما تقلقش ادم دلوقتي هتلاقيهم داخلين 
ادم: ان شاءالله المهم انتي تقومي بالسلامه ونخرج من هنا...  وبعدين يا كنتي بدرتي يا اخرتي 
ايتن: ليه ان شاءالله؟  
ادم: يعني جايه في توقيت!؟؟  اعمل فرح انا ولا اجلو ولا اعمل ايه؟  هاه؟  
ايتن: امم كده..  اعملو في معادوا انا ان شاءالله خلال اسبوع هبقي كويسه ايوه كنت عايزه ارقص واتنطط بس ملحوقه في فرح امجد بقي 
حاولت ايتن تلطف الجو علشان تخرج اخوها من حاله القلق اللي مسيطره عليه 
اخيرا تليفونه رن 
ادم: ده ابو ندي..  الو ايوه انتو فين؟  
سالم: الحقني يا ادم الحقني 
ادم وقف: في ايه؟  ايه اللي حصل؟ 
سالم: ندي...  ندي يا ادم 
ادم: عمي اهدي وقولي ندي مالها في ايه؟  
الكل وقف واتوتر 
سالم: الحقني يا ادم ندي مفيش وملهاش اثر..  مش لاقيها..  ندي اتخطفت 
سالم قال الكلمه وادم وقف جامد ولا قادر ينطق ولا قادر يتحرك 
الحلقه 20 والاخيره

ادم: ده ابو ندي..  الو ايوه انتو فين؟  
سالم: الحقني يا ادم الحقني 
ادم وقف: في ايه؟  ايه اللي حصل؟ 
سالم: ندي...  ندي يا ادم 
ادم: عمي اهدي وقولي ندي مالها في ايه؟  
الكل وقف واتوتر 
سالم: الحقني يا ادم ندي مفيش وملهاش اثر..  مش لاقيها..  ندي اتخطفت 
سالم قال الكلمه وادم وقف جامد ولا قادر ينطق ولا قادر يتحرك 
ادم: يعني ايه اتخطفت؟؟  انت فين؟؟ 
سالم: احنا دخلنا الكافتيريا اللي علي الطريق اللي انتو متعودين تريحوا فيها ودخلت الحمام حد خبطني علي راسي فقت ملقتهاش في اي مكان ومالهاش اثر وعربيتي اخدوها الحقني يا ادم 
ادم: طيب اديني نص ساعه مسافه الطريق هبقي عندك وهبلغ البوليس انا جايلك 
قفل التليفون وبص لعيلته 
كريمه: ان شاءالله خير يا ادم ما تقلقش 
ادم: ايتن انا لازم اروح 
ايتن: اه طبعا حبيبي ان شاءالله خير طيب خد جوزي معاك 
ادم: لا لا خليه معاكي انا هاخد سعد وفتحي ما تقلقوش 
كريمه: طمني بالله عليك يا ادم اول ما توصل لحاجه 
ادم: حاضر 
ادم خرج واخد فتحي معاه وبلغه باللي حصل واتصل بسعد  يقابله علي الكافتيريا وخلاص نص ساعه كان هو والبوليس والكل هناك وقابل سالم وحكاله اللي حصل بالتفصيل 
قلبوا الدنيا عليها وملهاش اثر ولا حد شافها 
سعد: علي فكره الحوادث كترت قوي في المنطقه دي..  وبعدين فاكر لما طلعوا عليك في الطريق قبل كده؟  ماهو كان قريب من هنا 
ادم: وبعدين هنعمل ايه؟  انتو عارفين يعني ايه ان ندي تبقي مخطوفه؟؟ 
فتحي: انا بلغت رجالتنا ومعارفنا في كل البلاد اللي حوالين ولو اي حاجه ظهرت هيبلغوني 
ادم: وبعدين المفروض اني اعمل ايه؟  اقعد في البيت يعني ولا ايه؟  
ظابط البوليس: احنا بلغنا كل الدوريات والاقسام وعملنا حواجز علي الطريق يعني اللي خطڤها مش هيعرف يتحرك المطلوب منك حاليا تروح البيت 
ادم: افندم؟  
ظابط البوليس: اسمعني بس 90% من حالات الخطڤ اللي في حالتك بيبقوا عايزين فديه 
ادم: يعني ايه حالتي؟؟ 
ظابط البوليس: يعني غني ومعروف وله وضعه المالي او الاجتماعي ..اللي خطڤ المدام عارف حضرتك او يعرف انك غني وهيتصل بيك وهيطلب فلوس فعايزين لما يتصل يلاقيك في البيت ممكن بقي؟  خد والدها واتفضل وسيب رجالتك لو تحب 
ادم اخد فعلا عم سالم وراح علي المستشفي اللي ايتن فيها والدكتور شافه وطمنهم عليه 
ادم اخد عيلته وروحوا كلهم وايتن اصرت تروح معاهم علشان محدش يضطر يقعد معاها في المستشفي 
حاله قلق وخوف سيطرت علي البيت ومحدش لاقي كلام يقوله يطمن بيه ادم او ابوه 
فاتن جت تطمن عليهم وتسلم علي ايتن واتفاجئت باللي حصل 
فاتن: ربنا يطمنك عليها يا ادم 
ادم بتريقه: وده بجد ولا ايه؟  
فاتن: ايوه طبعا انا ايوه بكرهها ومش بحبها ابدا بس مش لدرجه اني افرح في خطڤها انا مش وحشه للدرجه دي يا ادم 
ادم: انا اسف يا فاتن مش اقصد بس 
فاتن: عارفه ما تقولش حاجه..  يارب ترجعلك بخير..  ممكن افضل هنا معاكم علي الاقل اخلي بالي من ايتن؟ او لو تحب امشي همشي 
ادم: لا خليكي مع ايتن احسن..  متشكر يا فاتن 
فاتن: علي ايه؟  انا برضو مراتك بعد اذنك
اغلب اللي يعرفوا ادم من اهل البلد راحوله يقفوا معاه وكل واحد طلع رجالته يلفوا عليها في المنطقه اللي حوالين الكافتيريا والبلاد اللي حواليها..  ابوفاتن كمان وامها راحوا بيت ادم 
الباب خبط ودخل ضيف غير متوقع نهائي وقابل ادم اللي استغرب وجوده في بيته

.......#######.........#######......####...
ندي كانت مع باباها وداخله الحمام واتفاجئت بحد حط منديل علي وشها وغابت تماما عن الوعي
البنت: هنعمل ايه دلوقتي؟  
شاب: ساعديني احطها في العربيه يالا 
البنت: وابوها؟؟ 
الشاب: عقبال ما يفوق نبقي مشينا يالا 
حطوها في العربيه 
البنت: انت عارف دي تبقي مين؟  وعارف جوزها يبقي مين؟؟  وبعدين دي معاها جنسيه امريكيه يعني الدنيا هتتقلب عليها 
الشاب: بقولك ايه احنا خطفناها وخلاص معدش ينفع نتراجع..  هنطلب قرشين من جوزها ونرميها في الشارع وهيا تروح ولا مين شاف ولا مين دري 
البنت: يا سلام بالبساطه دي؟؟  وبعدين انت عرفتها منين؟  
الشاب: انا معرفهاش هيا انا اعرف جوزها بس  بقولك ايه مش وقت رغي انتي كل المطلوب منك تحرسيها في الشقه وما تخليهاش تشوفك خلي وشها متغمي كده وبس يالا بينا 
اخدوها وطلعوها علي شقه البنت وربطوها في السرير وغمولها عنيها 
البنت: استني قبل ما تمشي 
الشاب: عايزه ايه؟  انا لازم ارجع شغلي علشان محدش يلاحظ حاجه 
البنت: لو فاقت وفضلت تصوت..  الجيران هيسمعوها اعمل ايه انا؟  
طلع قزازه وعطاهالها 
الشاب: نقطتين علي منديل هتنام تاني يالا سلام خلي بالك..  الخبطه دي هتبقي خبطه العمر وهنرتاح انا وانتي بعدها ومش هنضطر للشغل ده ونعملنا اي مشروع نعيش منه انا وانتي...  ان شاءالله ربنا هيوقف معانا 
البنت: نبقي خاطفين وتقول ربنا؟؟؟ 
الشاب: ايوه اقول احنا مش هنلمسها وبعدين هيا وجوزها مليونيرات يعني لو خدنا منهم جزء مش هيفرق معاهم لكن هيغير حياتنا احنا 
البنت: مش بالسرقه يا حبيبي...  يالا اتكل علي الله بس يكون في علمك دي اخر مره هشاركك في حاجه زي كده ولو طلبت مني حاجه تانيه هقطع علاقتي بيك نهائي..  دي اخر مره يا عاصم 
عاصم: اوعدك يا انتصار ان دي اخر مره وبعدها انا وانتي وبس 
سابها ونزل وهيا بتحلم باليوم اللي تتجوز فيه حبيبها وتسيب الدنيا القرف اللي عايشه فيها

#####..........########.................####
عند ادم: انت؟؟  انت ايه اللي جابك هنا وعايز ايه؟  
جاسر: جاي اقابل ندي هانم بعد اذنك يعني؟  
ادم ضحك بغلب: ندي؟؟  وعايز منها ايه؟  
جاسر: عندي اخبار تهمها جدا فلو سمحت خليني اقابلها وبعدين حضرتك لازم تكون موجود وانا بكلمها لان الموضوع يخصك 
سالم اتدخل: جاسر!! ندي اتخطفت يا جاسر 
جاسر: ايه اتخطفت؟؟  امتي وازاي؟؟  وما بلغتونيش ليه؟  انا عارف مين اللي خطڤها 
الكل بصولو وادم اول واحد نطق 
ادم: مين وعارفه منين وازاي انطق؟؟؟ 
جاسر: براحه وواحده واحده الاول..  تعرف الشخص اللي في الصوره ده؟  
طلع صوره ووراهالو علي موبيله 
ادم: اعتقد شكله مش غريب مين ده؟  
جاسر: فكر يا ادم وحاول تعرف مين ده لان تقريبا ده اللي خطڤ ندي 
ادم بيحاول يفتكر: اعتقد ان ده واحد من الشباب اللي طلعوا علينا انا وفاتن ايوه فعلا هو..  فاتن شوفي كده 
جاسر شد التليفون من ايد ادم مع استغرابه 
ادم: في ايه؟  هوريها الصوره 
جاسر: لا مالوش لازمه 
ادم: يعني ايه مالوش لازمه؟؟ 
جاسر: يعني هيا عارفاه كويس لان هيا اللي مأجراه 
الكلمه رنت والكل اټصدم..  الصدمات كتيره قوي اليوم ده.. ابوها كمان اټصدم وبص لبنته اللي مش عارفه تعمل ايه؟  
ايو فاتن: ايه اللي حضرتك بتجولو ده؟  بنتي ماتعرفش تعمل اكده ولا ليها في الكلام ده؟؟  حضرتك بتجول ايه؟  
ادم: فاتن ايه اللي هو بيقولو ده؟  
فاتن: انا ماليش دعوه هو كداب هو وندي...  مش ده اللي كانت معاه في الحفله؟؟  هما بيخططوا يخرجوني بره حياتك..  ندي عايزه تخلص مني 
ادم: اخرسي..  ندي وافقت علي ارتباطي بيكي وانك تفضلي علي ذمتي وبعدين ندي عمرها ابدا ما تتسبب باذيه حد فاهمه؟  ابدا 
فاتن: وانا اللي قتالت قټله يعني..  هو بيكدب 
جاسر: وانا عارف ان حضرتك هتقولي كده..  طيب انا كداب ممكن حضرتك تقوليلي الفيديو ده معناه ايه؟  ادم لو سمحت ممكن تشغل السي دي ده؟  
ادم اخد السي دي ووصله علي الشاشه وشغله قدام الكل وكان فيه الحوار اللي ندي سجلته في الحفله وعطته لجاسر 
الكل بص لفاتن 
ادم:   انتي عملتي ايه؟  
جاسر: ندي صورت الفيديو ده يوم الحفله وعطتهولي وانا فضلت وري الراجل بس ماعرفتش اوصل لحاجه   ففضلت وري فاتن مرات حضرتك وراقبتها لحد ما اتفاجئت بيها قابلته وعطتلو فلوس مكنتش عارف ليه فقلت اقابل ندي واخليها تدخلك جوه الموضوع بس حاليا هيا اتخطفت وانت اكدت ان الراجل ده هو اللي طلع عليكم ومعاه اصحابه فاعتقد كده الامور واضحه .  ندي كانت شاكه فيها من اول مره شافتها فيها وهيا كلفتني اراقبها كنت ديما بكدبها واقولها انتي غيرانه منها لكن هيا فضلت مصره 
ادم: هيا دي ندي بتصر لحد ما بتوصل لغرضها..  
ادم راح لفاتن وضربها قلم وقعها علي الارض 
ادم: كله الا ندي لو شعره منها اتلمست قسما بالله لاډفنك هنا انتي فاهمه؟  
فاتن: انا ماليش دعوه 
ضربها تاني: مين الراجل ده وعرفتيه ازاي؟  وندي فين؟  
فاتن: انا ما اعرفش حاجه عنها اقسم بالله انا ما اعرفش هيا فين 
ضربها تاني 
ادم: مراتي فين؟  
فاتن: ما اعرفش والله ما اعرف 
جاسر اتدخل: مش كده يا ادم..  طيب ما تعرفيش..  ازاي توصلي للراجل ده؟  
فاتن: هو شغال في الكافتيريا هو وخطيبته انا ما اعرفهمش انا ساعتها كنت في الكافتيريا مع ادم واتكلمت مع البنت وهيا اقترحت انهم يساعدوني وقالولي الفكره دي وانا وافقت لان محدش هيتإذي لكن خطڤ لأ انا ماليش دعوه بيه انا ماليش دعوه 
بټعيط وادم اتمني لو ېخنقها بايده

فلاش باك

دخلت فاتن الكافتيريا هيا وادم وهو دخل الحمام وطلع قعد علي تربيزه وهيا دخلت الحمام ووقفت قدام المرايه وعيطت 
بنت: انتي كويسه يا انسه؟  
فاتن: انا كويسه ما تشغليش بالك متشكره علي اهتمامك 
البنت: شكلك مش كويس ساعات بيكون الكلام مع حد غريب سهل جربي وهترتاحي 
فاتن: عايزاني اقولك ايه؟  اني بحب واحد وهو في دنيا وانا في دنيا وعايش علي وهم مراته القديمه..  ولا اقولك انه مش شايفني خالص..  مهما اعمل ومهما اقرب مش حاسس بيا..  هو انسان محترم جدا وله وضعه وكيانه وقد المسؤليه ومستعد يضحي بحياته علشان خاطر حتي حد شغال عنده واستحاله يتخلي عن حد محتاجو لكن لحد عندي ومش شايفني اصلا عندك حل؟ 
البنت: طيب صارحيه بمشاعرك 
فاتن: هيعتذر بكل زوق وادب وبعدين قولتلك انه محترم جدا فهيعتذر وبس 
البنت: طيب اجبريه يشوفك 
فاتن: اجبره؟؟  ازاي؟؟
البنت: المشاكل ساعات بتقرب والازمات..  اصطنعي اي مشكله وخليه هو يحلها وساعتها يمكن يشوفك 
فاتن: تصدقي فعلا فكره...  انا ممكن اخلي حد يقطع علينا الطريق مثلا وساعتها انا مسؤله منه قدام الكل فعمره ما هيتخلي عني وهيتحمل مسؤليتي..  بس ازاي اجيب حد؟؟  انا ما اعرفش حد انتي تعرفي؟ 
البنت: لا انا ما اعرفش حد وماليش حد في الدنيا دي غير خطيبي 
فاتن: ممكن خطيبك يعرف حد هو شاب وممكن يساعدني ارجوكي ساعديني وانا هساعدكم ادم غني وانا لو بقيت مراته هساعدكم اوعدك 
البنت: هقول لخطيبي بس ما اعتقدش انه يعرف حد 
فعلا البنت نادت علي خطيبها وهو عجبته الفكره واقنع خطيبته ونفذوا خطتهم

فاتن حكت حكايتها كلها 
فاتن: صدقوني مكنتش اقصد حد وبعدين مفيش حد اتأذي ابدا

ادم : محدش اتأذي؟؟  انتي شايفه ان محدش اتأذي؟؟بتدمري حياتي وتخليني ارتبط بيكي ڠصب وتقولي محدش اتأذي؟؟ 
جاسر: مش وقته يا ادم المهم دلوقتي..  انا عايزك تكلمي الراجل ده 
فاتن: لا انا ماليش دعوه بخطفه لندي والله ما ليا دعوه
جاسر: وانا مصدقك بس انتي حاليا هتكفري عن غلطك بانك تساعدينا نرجعها..  هتتصلي بيه وتقوليله انك عرفتي انه خطڤ ندي وتقوليلو ان ادم ردها وهيسيبك وانه لازم يطلب منه مبلغ كبير وبالنص انتو الاتنين فهمتي؟  
فاتن: بس برضه انا ماليش علاقه بخطڤها ادم صدقني 
ادم: معدش يفرق اتصلي بيه انجزي 
جاسر: لازم تخليه يقتنع انك انتي معاه 
فاتن: اقوله يطلب قد ايه؟  
جاسر: انتي كنتي متفقه معاه قبل كده علي ايه؟  
فاتن: 100 الف 
ادم: وكنتي ناويه تدفعيهم منين ولا دفعتيهم خلاص 
فاتن: دفعت جزء بسيط والباقي اتفقنا انه بعدين 
ادم: بعد ما نتجوز صح؟  تاخدي فلوسي وتديها لبلطجي؟؟  انا ازاي كنت متخلف كده؟  كان لازم افهم انتي مكنتيش مهتمه بسمعتك فانا ليه ابقي غبي واهتم بيه؟  متخلف غبي 
كريمه: خلاص يا حبيبي المهم دلوقتي ندي 
جاسر: فعلا ده اللي يهم حاليا كلميه واطلبي منه انه يطلب.....  نقول عشره مليون مثلا؟؟ 
فاتن: ايه؟  كل ده؟  وهو انت معاك مبلغ زي ده 
ادم بصلها باحتقار وما ردش عليها 
جاسر: لازم نغريه بمبلغ كبير لان واحد زي ده هيكون اخره فكر في مليون ده لو وصل للحد ده يالا اتصلي والمهم الاول تتاكدي انها معاه لاحسن ما يكونش هو ويكمل معاكي ويعطلنا عن الخاطف الحقيقي..  الاول لازم تتأكدي انهافعلا معاه وبعدها تأكدي عليه انه ما يلمسهاش ابدا خوفا من اڼتقام ادم وبعدها تعرضي عليه المبلغ ده فاهمه؟  
فاتن اتصلت فعلا بيه وبدئت تتكلم والكل حواليها في صمت 
فاتن: الو ايوه..  انا 
عاصم: عايزه ايه دلوقتي؟  
فاتن: انت ازاي تلعب من غيري؟  تصدق كده عيب 
عاصم: العب ايه وكلام فاضي ايه؟  انا مش فاهم انتي بتتكلمي عن ايه؟  
فاتن: لا يا واد انت فاكرني عبيطه ولا ايه؟  
عاصم: انتي عايزه ايه؟  
فاتن: انت ناوي علي ايه؟  
عاصم: مالكيش فيه..  
فاتن: لا ليا ونص 
عاصم: لا مالكيش انا اهو فتحتلك الطريق لحبيب القلب وفضيتلك الطريق وانتي اهوه هتاخدي الجمل بما حمل 
فاتن: يعني انت فعلا اللي خطفت ندي مراته؟؟ 
عاصم: مالكيش فيه بقي 
فاتن: لا يا حلو ليا ونص..  النص بالنص في اللي هتطلبه 
عاصم: نعم يا اختي ليه يا حيلتها؟؟ 
فاتن: علشان ما اروحش ابلغ ادم عنك واخليه يبعت رجالته يجيبوك متعلق 
عاصم: ما تقدريش لاني ساعتها هقوله انك انتي اللي خليتينا نطلع عليه في الطريق وان سيادتك اللي قلتنلنا نبوظ عربيته ساعتها مش هيسمي عليكي 
فاتن: هههههه ضحكتني 
عاصم: قصدك ايه؟  
فاتن: قصدي انها معدتش تفرق ادم اتجوز ندي وردها وانا عطاني استماره 6 يعني قولتله او ما قلتلوش معدتش تفرق لكن انت هتفرق معاك 
عاصم: انتي عايزه ايه دلوقتي؟  
فاتن: يا بالنص يا هروح ابلغه 
عاصم: ماشي انا هطلب منه 200 الف انتي 100 وانا ميه 
فاتن: 100 ايه و 200 ايه؟  انت اهبل؟ 
عاصم: عايزه ايه دلوقتي؟  
فاتن: انت عارف ندي دي تبقي ايه؟  ولا ادم نفسه ايه؟  
عاصم: قصدك ايه؟  نطلب كام يعني؟  مليون؟  
فاتن : مش بقولك اهبل؟؟ 
عاصم: قولي انتي يا حلوه نطلب كام؟؟ 
فاتن: عشره مليون..  انت خمسه وانا خمسه ولا انت تشوف وشي ولا انا اشوفك بعد كده..  تستلم الفلوس وتسيبها ولا مين شاف ولا مين دري بس اوعي حد ېلمس شعره منها 
عاصم: ليه بقي ان شاءالله؟  
فاتن: لان لو حد لمس شعره منها ادم مش هيسكت ومش هيرتاحله بال غير لما يجيبك من قفاك لكن لو هيا رجعتله سليمه مش هيهتم قوي وهيسيب الموضوع للبوليس..  المهم انت فين دلوقتي وندي فين؟  
عاصم: انا في الشغل وندي في البيت مع انتصار 
فاتن: طيب تمام كلمه بقي وشوف هيقولك ايه وخليك زي ما انت علشان هو رجالته مراقبين الكافتيريا ما تخليش حد يشك في حاجه فهمت؟  اوعي تضيع الفرصه دي بغباءك دي فرصه العمر ولو ضاعت مش هترجع تاني 
قفلت فاتن وبصتلهم ادم وجاسر اتحركوا علي الكافتيريا وهما في الطريق عاصم اتصل بادم وهو مثل عليه انه موافق زي ما جاسر طلب منه ووافق علي كل طلباته 
واخيرا وصلوا الكافتيريا وبلغوا البوليس باللي وصلوله وحاطوا الكافتيريا كلها وجاسر مسك عاصم وادم طلع مع فرقه البوليس لمكان انتصار اللي اتفاجئت بالبوليس محاوط بيتها..  ادم دخل جاب ندي اللي كان مغمي عليها فاخدها وطلع بيها علي المستشفي واكدوا انها كويسه بس مټخدره...  
اخيرا فاقت وادم جنبها واول ما فاقت صړخت بس شافت ادم فسكتت واخدها في حضنه يطمنها 
ندي: كابوس يا ادم كابوس 
ادم: والحمد لله فوقتي منه علي خير 
ندي: انت ازاي عرفت بيا؟؟ 
ادم :انتي كان عندك شك اني هعرف اوصلك؟؟ 
ندي: ابدا حبيبي بس خفت عليك 
ادم: عليا انا؟  يالا المهم انك كويسه 
ندي: مين اللي خطڤني وليه؟؟ 
ادم: اتنين كانوا عايزين يتجوزا علي حسابنا فقالوا يخطفوكي ويطلبوا مني فلوس وانا ادفعها وهما يتجوزا 
ندي: وانت استخسرت تدفع الفلوس؟؟ 
ادم :افندم؟  انتي بتقولي ايه؟  انتي هبله؟  فلوس ايه اللي هستخسرها؟؟ 
ندي: طيب ما دفعتلهمش ليه؟  
ادم: انا كنت هدفع بس عرفت اوصلك 
ندي وادم كملوا خناقهم المعتاد واخدها وخرجوا وراحوا علي البيت وهناك الكل كان متجمع وحكولها بالتفصيل كل اللي حصل...  ادم طبعا طلق فاتن وعمها استغل الفرصه وطلبها لابنه رمضان وطبعا ابوها وافق بعد الڤضيحه دي 
ندي: تعرف ان انا مبسوطه اني اتخطفت 
ادم: ليه بقي ان شاءالله؟  
ندي: علشان لو مكنتش اتخطفت مكنتش هطلق فاتن 
ادم ابتسم: اول مره اعرف انك شريره كده 
ندي: انا شريره؟؟  انا اللي اتفقت مع رجاله يضربوك؟؟  ولا انا اللي اتسببت في خطڤ مراتك ولا ايه؟  
ادم: اولا معلومه صغيره هما كانوا تلاته وانا واحد ( ضحكت جامد) وبعدين انا ضربتهم برضه ( بتضحك اكتر)  انا عايز اعرف انتي بتضحكي ليه؟  
ندي: اصلك مكسوف تقول انك اتضربت؟ 
ادم: ما اسمهاش اتضربت وبعدين قولتلك انهم تلاته 
ندي: برضه اتضربت 
ادم: كنت بايديا وهما معاهم سكاكين وعصيان 
ندي بترجع لوري وبتضحك وهو وراها 
ندي: برضه اتضربت 
ادم: اتضربت اتضربت عايزه ايه انتي؟؟ 
ندي: عايزه حبك 
ادم : وانا مش بس بحبك انا بعشقك يا جطتي البريه ...
ضمھا ادم في حضنه واخدها يسهروا بره.... 
ادم عمل لندي فرح خرافي وكان احسن من الاحلام..  ادم كان فتي احلام ندي اللي ياما حلمت بيه واتمنته وندي بشكلها الجديد كانت معشوقه ادم 
راحلها اخدها من الكوافير واول ما شافها كان احساسه غريب .. جديد عليه .. ضمھا بحب ومسك ايدها وركبوا عربيتهم وسعد هو اللي سايق 
ندي : مبسوط ؟
ادم : متتخيليش قد ايه !! انا حلمت باليوم ده كتير قوي يا ندي ومش مصدق انه اخيرا جه 
ندي سندت علي كتفه بحب : انا بحبك قوي ياادم 
ادم : وانا بعشقك يا عيون ادم 
وسعد باصصلهم في المرايه ومبتسم وفرحان جدا 
ادم : بص قدامك يا سعد وحياه ابوك انا عايز ادخل دنيا هاه ! ركز في الطريق 
سعد : حاضر يا سي ادم بس حضرتك ما تتخيلش فرحتي بيكم جد ايه ؟
ندي : متشكره ليك قوي يا سعد لولاك كان ممكن اكون في امريكا 
ادم : واشمعني بقي سعد عمل ايه ؟؟
ندي ابتسمت : بعد ما انت مشيت من عندي لما رجعت من السفر جالي واقنعني اني افضل وحكالي ليه خطبت فاتن وشرحلي ظروفك كلها وساعتها قررت اني افضل واجرب حظي معاك 
ادم بص لسعد : كل ده عملته من ورايا ؟؟
سعد : اعمل ايه يا سعاده البيه ماهانش عليا حبكم يضيع اكده .. وبعدين انا مجرب الحب وناره 
ادم : والله يا سعد مش عارف اقولك ايه بس انت بجد صاحب واخ كمان 
دخلوا قاعتهم وبدؤا برقصه سلو هما الاتنين ورقصوا علي اغنيه ضميني وانسي الدنيا 
عنيهم كانت متعلقه ببعض وبس والحب ظاهر للكل 
ادم رقص مع اهل بلده رقصه صعيدي وندي افتكرت اول مره دخل بيها البلد وهو لابس جلبيه ورقص بالعصايه المره دي اهو بيرقص بس لابس بدله وهي بتابعه بحب ونفسها تقوم وتقول للدنيا كله ده حبيبي انا وبس .. ادم بصلها ولاحظ نظرتها ليه فقرب منها وشدها معاه تحت ايده .. 
كانت ليله حب والكل فرحان معاهم واهل البلد كلهم بيهنوهم وبيباركولهم ...
خلص الفرح والعيله بتسلم علي ندي وادم وبيهنوهم 
كريمه: ربنا يسعدكم حبيبي 
ادم: تسلمي يا ست الكل 
كريمه: هتقضي الليله هنا  والصبح تطلعوا علي شهر العسل بتاعكم؟  صح؟  
ادم: اه ان شاءالله 
ندي: لا مين قال ان احنا هنقضي الليله في البلد؟؟  احنا هنسافر علي طول 
ادم: لا طبعا هنقضي الليله هنا
ندي: لا هنسافر علي طول 
ادم: وانا قلت هنقضي الليله هنا
ندي:  ليه بقي ان شاءالله؟  
ادم: علشان انا قلت كده 
ندي : يا سلام ايه انا قلت دي 
ادم : ندي اسمعي الكلام 
سالم: يا الله منكم انتو الاتنين انا مش عارف انتو هتتجوزوا ازاي 
كل واحد قعد في جنب وسابوهم يكملوا خناقهم المعتاد 
ندي: لا طبعا مش هسمع..  قلتلك بطل الاوامر دي 
ادم: وانا قلتلك نفذي كلامي وبعدها اتكلمي 
ندي: ده مش هيحصل ابدا

كريمه لسالم: تفتكر هيعمروا مع بعض المره دي؟؟ 
سالم: هما بيحبوا بعض وده المهم وبعدين هما بيعشقوا خناقاتهم دي وطول ما بيحبوا بعض ديما هيلاقوا الطريق لبعض ما تخافيش عليهم 
كريمه: طيب نتدخل؟؟ 
سالم: لا سيبيهم هما لو محدش فيهم قتل التاني هيتصالحوا لوحدهم.. 
ادم: ندي اسمعي الكلام 
ندي: طيب ما تسمع الكلام انت 
ادم: طيب يالا نروح وبعدين نتفاهم 
ندي: لا انا مش هروح معاك انا رايحه لابويا 
ادم حط ايديه في وسطه: روحي لابوكي خليه ينفعك وانا هروح لفاتن اهو علي الاقل كانت بتسمع الكلام

ندي شهقت وطلعت تجري وري ادم والكل بيضحك عليهم 
اخيرا وافقت انها تروح معاه وطول الطريق بتفتكر اول مره راحت معاه ودخولها البلد والكل بيستقبلهم 
بس اختلاف كبير بين احساسها الاول ودلوقتي 
وصلوا البيت ودخلوا الجنينه والكل بيزغهم ومره واحده ندي وقفت 
ادم : ايه ؟ وقفتي ليه يالا ؟
ندي : لا مش هدخل كده شيلني 
ادم بص للي حواليه : لما ندخل جوه 
ندي : لا هنا 
ادم : يا بنتي لما ندخل حتي من الباب 
ندي : لأ هنا
ادم : يا ندي الناس بتتفرج علينا ادخلي 
ندي : يتفرجوا وانا مالي .. مش هدخل انا عايز تدخلني شيلني 
ادم : يا سلام هو امر ولا ايه مش شايل 
كريمه اتدخلت : ادم .. ابوس ايدك شيل مراتك وادخل واقفلوا عليكم بابكم واتخانقوا براحتكم بس احنا عايزين نروح 
ادم وندي بصوا للي حواليهم وحسوا فعلا ان الكل مستنيهم يدخلوا وبصوا لبعض 
ندي : انا عندي استعداد اقف للصبح 
ادم : وانا معنديش 
شالها والكل صفر وضحك وزغرط ودهل بيها البيت وقفل الباب وراه ...
ادم : ياااااااه اخيرا يا ندي ډخلتي الاوضه دي تاني 
ندي : اخيرا بس اوعي تسيبهالي تاني وتخرج 
ادم : انا مسبتهاش اولاني علشان اسيبها تاني 
ندي : اوعي تبعدني عنك تاني 
ادم : مش هيحصل ابدا .. انتي هتفضلي جوه قلبي وجوه عيوني .. 
عاشوا حياه جميله في مجملها وخناقهم كان بيحلي حياتهم اكتر واكتر وحبهم كان بيكبر كل يوم... 
امجد اتخرج واتجوز ومسك الشغل مع اخوه وبقي هو دراعه اليمين... 
سالم اكتشف انه معجب بمريم سكرتيره ادم وطلب يتجوزها وفعلا اتجوزوا... 
ندي فضلت تزن علي ادم انه يتنازل عن المحضر ضد عاصم وخطيبته لان مالهمش سوابق والدنيا لطشت معاهم وطلبت منه يساعدهم يتجوزا وخلي عاصم يشتغل عنده وتحت عينه... 
امجد اتجوز زميلته في الجامعه بعد ما اتخرجوا ومسك مع اخوه الشغل ...
المهم في الحياه انك تفهمها صح وتعيشها صح وتخلي طريقك لربنا ديما عامر وهو هيفتحلك كل طرق الخير وهيبعتلك ديما اللي ياخد بإيدك 
وبعدين ديما فكروا ان اي شيئ بيحصل بيكون له حكمه حتي لو حسيت في وقتها انه ضايقك..  ربنا ديما له حكمه في كل شيئ.... 
وتوته توته خلصت الحدوته حلوه ولا ملتوته؟؟ 
اتمني تكون قصتي عجبتكم


بداية الروايه من هنا



🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹

ادخلوا بسرعه من هنا 👇👇👇

من غير ماتدورو ولاتحتارو جبتلكم أحدث الروايات حملوا تطبيق النجم المتوهج للروايات الكامله والحصريه مجاناً من هنا


وكمان اروع الروايات هنا 👇

روايات كامله وحصريه من هنا


انضموا معنا على تليجرام ليصلكم اشعار بالروايات فور نزولها من هنااااااااا


🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

خلصتوا قراءة الفصل إتفضلوا جميع الروايات الكامله من بداية الروايه لاخرها من هنا 👇❤️👇💙👇❤️👇

1- روايةاتجوزت جوزي غصب عنه

2- رواية ضي الحمزه

3- رواية عشق الادهم

4 - رواية تزوجت سلفي

5- رواية نور لأسر

6- رواية مني وعلي

7- رواية افقدني عذريتي

8- رواية أحبه ولكني أكابر

9- رواية عذراء مع زوجي

10- رواية حياتك ثمن عذريتي

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


رواية صغيرة الايهم

12- رواية زواج بالاجبار

13- رواية عشقك ترياق

14- رواية حياة ليل

15- رواية الملاك العنيد

16- رواية لست جميله

17- رواية الجميله والوحش

18- رواية حور والافاعي

19- رواية قاسي امتلك قلبي

20- رواية حبيب الروح

21- رواية حياة فارس الصعيد

22- سكريبت غضب الرعد

23- رواية زواجي من أبو زوجي

24- رواية ملك الصقر

25- رواية طليقة زوجي الملعونه

26- رواية زوجتي والمجهول

27- رواية تزوجني كبير البلد

28- رواية أحببت زين الصعيد

29- رواية شطة نار

30- رواية برد الجبل

31- رواية انتقام العقارب

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


رواية الداده رئيسة مجلس الإدارة

33- رواية وقعتني ظبوطه

34- رواية أحببت صغيره

35- رواية حماتي

36- رواية انا وضورتي بقينا اصحاب

37- رواية ضابط برتبة حرامي

38- رواية حمايا المراهق

39- رواية ليلة الدخله

40- سكريبت زهرة رجل الجليد

41- رواية روح الصقر

42- رواية جبروت أم

43- رواية زواج اجباري

44- رواية اغتصبني إبن البواب

45- رواية مجنونة قلبي

46-  رواية شهر زاد وقعت في حب معاق

47-  رواية أحببت طفله

48- رواية الاعمي والفاتنه

49- رواية عذراء مع زوجي

50- رواية عفريت مراتي

51- رواية لم يكن أبي

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


52- رواية حورية سليم

53- رواية خادمه ولكن

54- سكريبت لانك محبوبي

55- رواية جارتي وزوجي

56- رواية خادمة قلبي

57- رواية توبه كامله

58- رواية زوج واربع ضراير

59- نوفيلا في منزلي شبح

60- رواية فرسان الصعيد

61- رواية طلقني زوجي

62- قصه قصيره أمان الست

63- قصة فتاه تقضي ليله مع شاب عاذب

64- رواية عشق رحيم

65- رواية البديله الدائمه

66- رواية صراع الحموات

67- رواية أحببت بنت الد أعدائي

68- رواية جبروتي علي أمي

69- رواية حلال الأسد

70- رواية في منزلي شبح

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


71- رواية أسيرة وعده

72- رواية عذراء بعد الاغتصاب

73- رواية عشقتها رغم صمتها

74- رواية عشق بعد وهم

75- رواية جعله القانون زوجي

76- رواية دموع زهره

77- رواية جحيم زوجة الابن

78- رواية حين تقع في الحب

79- رواية إبن مراته

80- رواية طاغي الصعيد

81- رواية للذئاب وجوه أخري

82- رواية جبل كامله

83- رواية الشيطانه حره طليقه

84- حكاية انوار كامله

85- رواية فيروزة الفهد

86- قصة غسان الصعيدي

87- رواية راجل بالاسم بس

88- رواية عذاب الفارس


91- رواية زين وليلي كامله

92- رواية أجبرني أعشقه

93- رواية حماتي طلعت أمي

94- رواية مفيش رحمه

95- رواية شمس العاصي الجزء الاول كامله

96- رواية الوفاء العظيم

97- رواية زوجوني زوجة أخي

98- قصص الانبياء كامله

99- سكريبت وفيت بالوعد

100- سكريبت جمعتنا الشكولاته الساخنه

101- سكريبت سيف وغزل

102- رواية حب الفرسان الجزء الثالث

103- رواية رهان ربحه الأسد

104- رواية رعد والقاصر

105- رواية العذراء الحامل

106- رواية اغتصاب البريئه

107- رواية محاولة اغتصاب ليالي

108 - رواية ملكت قلبي

109 -  رواية عشقت عمدة الصعيد

110- رواية ذئب الداخليه


رواية عشق الزين الجزء الاول

112- رواية زوجي وزوجته

113- رواية نجمة كيان

114- رواية شوق العمر

115- رواية أحببتها صعيديه

116- رواية أحتاج إليك كامله

117- رواية عشق الحور كامله

118- رواية لاعائق في طريق الحب

119- رواية عشق الصقر

120- قصة ليت الليالي كلها سود

121- رواية بنت الشيطان

122- رواية الوسيم إبن الحاره والصهباء

123- رواية صغيرتي الجميله

124- رواية أخو جوزك

125- رواية مريض نفسي

126- رواية جبروت مرات إبني

127- رواية هكذا يكون الحب

128- رواية عشق قاسم

129- رواية خادمتي الجميله

130- رواية ثعبان بجسد امرأه


رواية جوري قدري

132- رواية اجنبيه بقبضة صعيدي

133- رواية المنتقبه أسيرة الليل

134- رواية نجمتي الفاتنه

135- رواية ليعشقها قلبي

136- رواية نور العاصي

137- رواية من الوحده للحب

138- رواية أحببت مربية ابنتي

139- رواية جوزي اتجوز سلايفي الاثنين

140- رواية شظايا قسوته

141- نوفيلا اشواق العشق

142- رواية السم في الكحك

143- رواية الصقر كامله

144- رواية حب مجهول المصدر

145- قصة بنتي الوحيده كامله

146- رواية عشقني جني كامله

147- رواية عروس الالفا الهجينه الجزء الثاني

148- رواية أميرة الرعد

149- رواية طفلة الأسد

150- نوفيلا الجريئه والاربعيني


151- رواية أحببت مجنون

152- قصة أخويا والميراث

153- رواية حب من اول نظره

154- رواية اغتصاب بالتراضي

155- رواية صعيدي مودرن

156- رواية أصبحت خادمه لزوجي


157- رواية ورطه مع السعاده


158- قصة فيروز كامله

159- رواية رجال لايهابون الحياه

160- رواية ليالي الزين

161- رواية عروسه وضورتها يوم فرحها

162- رواية عروس رغماً عنها الجزء الاول

163- رواية أحببت طريدتي

164- رواية اغتصاب ولكن

165- رواية عريس ايجار

166- رواية خيانه زوجيه

167- رواية امتلكني كبير الصعيد

168- رواية عشق صعيدي

169- رواية ضحية الشهوات


170- رواية انتقام قاسي


171- رواية البايره والعقيم


172- رواية فريسه في أرض الشهوه

173- رواية الفتاه التي فقدت شرفها


تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close