القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

زواجي من ابو زوجي الحلقه الاولي بقلم هويدا زغلول

 زواجي من ابو زوجي الحلقه الاولي بقلم هويدا زغلول

زواجي من ابو زوجي الحلقه الاولي بقلم هويدا زغلول


حماتي 

بقولك طلقها أنا مش عايزها تعيش في بيتي انك 

سامع ولا لا


ياسر 

وهي عملت اي يعني يا ماما.، وفي الوقت ده انا 

بصيت لحماتي وقولت


منال 

انتي عايزه ابنك يطلقني علشان خايفه علي جوزك 

مني صح طلقني يا ياسر لو ده هيريح امك


وقبل ما نبدا الحكايه اعرفكم بنفسي أنا 

منال وفاضل شهر علي فرحي وكنت بكلم 

ياسر  جوزي 


ياسر 

مش عايز اقولك والله الشقه حلوه ازاي أنا 

فرحان اوي أننا هنتجوز يا منال 


منال 

حبيبي ربنا يكمل فرحتنا علي خير يا حبيبي ، وبعدها حماتي فتحت الاوضه ودخلت ولقيت 

ياسر بيقولي 


ياسر 

طيب هقفل معاكي دلوقتي وبعدين 

نتكلم يا حبيبي يلا سلام ، وبص 

لمامته وقالها خير يا امي فيه حاجه 


الام 

اه أنا جيت اعرفك ان انا هتجوز ايوه 

انت خالص هيبقي ليك بيتك ومراتك وانا 

هعيش لوحدي محتاجه حد يديني الدوا 

وبعدها ياسر قام وقف وقال 


ياسر 

اي ازاي يعني في سنك ده يا امي عايزه 

تتجوزي ده لايمكن يحصل ابدا 


الام 

هو انت فاكر أن أنا جايه يا نن عين امك 

اخد رايك أنا بعرفك بس لان خلاص 

هو جاي هو والماذون 


ياسر 

ليه يعني يا امي أنا هكون موجود معاكي 

في نفس البيت يعني لو عوزتي اي 

حاجه هكون معاكي 


الام 

الكلام مبقاش ليه لازمه خالص أنا اخد 

قرار وهنفذو وخليك في شقتك 

لحد ما فرحك يتم علي خير، وبعدها 

جرس الباب رن وخرجت حماتي تفتح الباب 

وكان سالم صبي الجزار والماذون 


سالم 

ها يا ست العرائس اي عرفتي 

المحروس ابنك أننا هنتجوز ولا اي 


الام 

اه يا حبيبي وزي ما قولتك الكلمه هنا 

في البيت ده كلمتي ومحدش يقدر يرفض 

ليا طلب 


سالم 

تمام يلا يا شيخنا اكتب الكتاب خليني 

افرح بعروستي ، وكانت الصدمه لما 

خرج ياسر وشاف سالم وقال 


ياسر 

اي ده معقول انت العريس متجوزه واحد 

قدي يا امي ازاي يعني 


سالم 

ازيك يا استاذنا نعمل اي بقي القلب 

وما يريد يلا يا شيخ اكتب ، وبعدها مشي 

ياسر وفعلا كتبوا الكتاب وياسر جه عندنا 

وانا فتحت الباب 


منال 

اي ده معقول وحشتك وجاي تشوفني 

ولقيته مكشر وقولت ليه 

مالك فيك اي يا ياسر 


ياسر 

أنا في مشكله ومش عارف اعمل 

اي وبعدها دخل الشقه وقالي علي اللي حصل

وبعدها أنا قربت منه وقولت 


منال 

اسمع يا ياسر انت عارف مامتك كويس اوي خلاص طالما قررت على حاجه عمرها ما هي هتغيرها مش قدامك غير انك تستسلم للي حصل وبعدها هو قالي 


ياسر 

انتي  عارفه الناس هتبص لنا زي لما تعرف ان  امي اتجوزت  صبي  الجزار عيل من دور عيالها


منال 

هون على نفسك يا حبيبي ما ينفعش كده انت هتعمل ايه يعني انت عارف مامتك كويس اوي خلاص اللي حصل حصل وبعدها هو قالي 


ياسر

أنا مش هقدر اصبر شهر احنا لازم نتجوز 

بسرعه مش هينفع اعيش معاها في 

البيت كده حاسس ان هتحصل مشاكل 

كتير بيني وبينها 


منال 

لازم تحكم عقلك وتعرف انها في الاول 

والاخر امك ومينفعش تعمل معاها حاجه 


ياسر 

بجد ما عارف اتصرف ازاي وفعلا عدت 

الايام بسرعه واتجوزت أنا وياسر وفي شقه 

حماتي سالم قال 


سالم 

اي الزفه اللي طالعه دي هو فيه حد ساكن 

معانا في البيت غيرنا ولا اي وحماتي 

كانت قاعده وحاطه رجل علي رجل وقالت 


حماتي 

ده تلاقي المحروس ابني اتجوز الواطي 

عملها من غير ما يقولي ولا يعزمني 

وبعدها قام سالم من مكانه وقعد مكانها 

وقال 


سالم 

اسمعي يا حبيبي البيت ده بيتك لازم يمشي 

علي مزاجك انتي انتي سامعه ولا لا 


حماتي 

أنا مش عايزه مشاكل معاه هو برضه 

ابني وكفايه أن اتجوز وهو مش موافق 


سالم 

اي كلامك ده هو انتي مضايقه انك اتجوزتيني ولا ايه يا حبيبتي ايه كلامك اللي يزعل ده


حماتي 

يقطعني هو أنا قولت كده با حبيبي والله 

ما قصدي حاجه هو أنا اقدر استغني عنك 

وبعدها قالها


سالم 

طب يلا قومي علشان نلحق نطلع نبارك للعرايس مش ابنك برده لازم نبارك له وعلى الاقل شفت الحزن والجمال اللي هو اختارها

وفي شقتنا كنت لسه داخله وياسر قالي 


ياسر 

ما تعرفيش يا حبيبتي انا فرحانه ازاي ان احنا اتجوزنا خلاص بجد يا منال انا حاسس ان انت هتعوضيني على اي حاجه انا اتحرمت منها


منال 

وانت بقى يا حبيبي اتحرمت من ايه وعايزني اعوضك عنه وهو بصلي وقالي 


ياسر 

انا مش عايز نكد في يوم زي ده بس اللي اقدر اقوله لك ان انا اتحرمت من حنان الام من يوم ما ابويا ما راح وهي مهتمه بنفسها ومش 

بتسال فيها خالص 


منال 

حبيبي ربنا يهديها ليك بس دي امك برضه 

وبعدها الجرس رن وياسر قال 


ياسر 

اي ده مين اللي جاي دلوقتي وراح 

فتح ودخلت أمه وجوزها 


حماتي 

مبروك يا عروسه هو انتي بقى اللي قولتي ليه  ما تعزمش امك ولا ايه انت ازاي يا ولد انت فرحك يتم  وانت ما تقوليش ، وانا بصيت ليها وقولت 


منال 

الله يبارك فيكي يا ماما هو أنا اقدر 

اقولوا كده برضه ده انتي الخير والبركه 

بس انتي كنتي عارفه اننا مش هنعمل 

فرح ويدوب أنا جيت من الكوفير علي هنا 


سالم 

الف الف مبروك يا عروسه وكان بيمد 

ايدو علشان يسلم عليا وراح ياسر مسكها 

وقالو 


ياسر 

الله يبارك فيكم معلش بقي أنا عايز 

انام تصحبوا علي خير ، وحماتي قالت 


حماتي 

اه وأنت من أهله ، وبعدها نزلت هي وجوزها وقالت ليه عجبك اللي حصل ده انا غلطانه 

أن طلعت ليهم 


سالم 

باقولك ايه يا حبيبتي اللي زيك ترتاح بقى وما يبقاش لها شغلانه الا انا مرات ابنك دي المفروض تنزل تروق معاكي الشقه وتعمل 

الاكل ، وهي بصت ليه وقالت 


حماتي 

أنا مش عايزه مشاكل مع ياسر خالص 

الفتره دي وبعدها هو قال 


سالم 

ده الصح اللي المفروض يحصل امال 

انتي مجوزاهم في البيت ليه وقومي 

بقي اعملي ليا شاي ، وبعدها خرجت وهو قال 


سالم 

البت حلوه اوي ومينفعش تكون معايا 

في بيت واحد ومش اشوفها كل يوم 

وبعدها حصل. 


الفصل الثاني من هنا


تابعوني وانضموا معنا علي تليجرام لتكملة الروايه 

من هنا

تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close