القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

رواية حماتي طلعت امي الحلقه الاولي بقلم هويدا زغلول رواية حماتي طلعت امي الحلقه الاولي بقلم هويدا زغلول رواية حماتي طلعت امي الحلقه الاولي بقلم هويدا زغلول

رواية حماتي طلعت امي الحلقه الاولي بقلم هويدا زغلول

رواية حماتي طلعت امي الحلقه الاولي بقلم هويدا زغلول

رواية حماتي طلعت امي الحلقه الاولي بقلم هويدا زغلول


دعاء _بقولك مرات ابني تبقي بنتي اللي سبتها صغيره لجدتها  بجد انا مش فاهمه ازاي ده حصل ومش عارفه اعمل اي دلوقتي افضل ساكته ولا اقول الحقيقه 


منيره _حرام عليكي يا دعاء انت كنت محرومه منها الوقت ده كله وبعدين حسين مش ابنك 

فوقي بقي وبطلي الاوهام اللي انتي

 عايشه فيها دي


وقبل ما نبدا الحكايه اعرفكم بنفسي أنا 

دعاء اللي جوزها راح يوم ولدتها وفاكره 

يوم ما حماتي دخلت عليا وقالت 


الحما _اسمعي يا وليه يا نحس انتي 

انا ابني راح انهارده ومش عايزه 

اشوف وشك هنا تاني تقدري تمشي 

علي رجلك وتخدي بنتك وتمشي من هنا 

وانا عيط وقولت ليها 


دعاء _امشي اروح فين بس ما انت عارفه ان انا ما ليش اي مكان وان انا مقطوعه من شجرا 


الحما _والله ده شيء ما يخصنيش المهم انا مش عايز اشوف وشك هنا تاني وبعدها خرجت 

وسابتي في الاوضه وبعد اسبوع لقيتها 

دخلت بتقولي 


الحما _قدامك لحد بكره الصبح وتاخدي هدومك وبنتك وتمشي من هنا انتي خلاص بقيتي كويسه وتقدري تمشي على رجلك اهو


دعاء _طيب اعملي شهاده ميلاد للبت طيب هروح اتصرف ازاي 


الحما _ابدا ولا هتتكتب على اسم ابني كفايه انه راح وانا مكنتش راضيه علي الجوازه دي ، وبعدها 

خرجت حماتي وانا قولت ل بنتي 


دعاء _سامحيني يا بنتي حقك عليا في اللي انا اعمله فيكي بس مش هينفع اخدك معايا انا ما اعرفش لسه مصيري هيكون ايه ، وفي نص 

الليل فتحت الباب ومشيت وكانت رحمه 

بنتي علي السرير عامله تعيط وفجاه حماتي 

صحيت ودخلت الاوضه وقالت 


الحما _ايه يا اختي بنتك مصحيانه من النوم،،،،،،،، وبصت مش لقتني في الاوضه وقالت  ايه ده هي الوليه دي راحت فين وسابت البنت دي 

كده ليه ، وتاني يوم راحت حنان جارتنا عند حماتي 

وقالت ليها 


حنان _ازيك يا حاجه عامله ايه انا جايه اطمن عليكي واشوفك اخبارك ايه دلوقتي ايه ده هو انتي شايله البنت ليه امال امها فين


الحما _هربت يا اختي في نص الليل ما اعرفش راحت فين وسابتلي البنت وانا مش عارفه اتصرف ازاي 


حنان _طيب هاتي البنت دي احاول اكلها وانيمها شويه يا حبيبتي دي شكلها مش كلت من الصبح 


الحما _بقولك امها مشيت في نص الليل وسابتهالي عماله تعيط


حنان _استحلفك بالله يا حاجه سيبيني اربيها انتي عارفه ان ربنا ما كرمنيش بعيال.وانتي مش هتقدري علي خدمتها 


الحما _يا اختي خديها انا والله طايقه ابوسها في وشها ولا ابص في وش امها ، وفرحت حنان. قالت 


حنان _ايه ده يعني انتي مش هتكوني متضايقه لما تعرفي ان انا هكتبها باسمي واسم جوزي


الحما _ما عنديش مشكله بس جوزك يدفعني مصروف شهري كل شهر اللي كان ابني بيديهولي  الله يرحمه


حنان _بس كده ده انتي تؤمري وبعدها 

اخدت رحمه وراحت بيتها وكان شريف جوزها 

قاعد ولما شافها شايله البنت قال 


شريف _ايه ده هو انتي خدتيها من امها  ازاي هاتي هاتي اشيلها شويه وبعدها شالها وقال دي اموره قوي الله اكبر عليها


حنان _تعمل لو تعرف ان ربنا كرمنا بيها وهناخدها هنربيها على طول


شريف _انتي بتقولي ايه انتي فاكره ان امها هتوافق بالكلام اللي انتي بتقولي عليه ده


حنان _انا هقولك على الموضوع كله ابراهيم الله يرحمه اتجوز دعاء غصب عنهم وامه مكانتش موافقه عليها  ولما راح في الحادثه اللي عملها أمه 

مش طايقه البيت وامها هربت 


شريف _هو انتي بتتكلمي بجد يعني انا هكون اب خلاص


حنان _بس انا عندي راي تاني نمشي من بلد كلها ونسافر القاهره وعلشان نعرف نربي 

البنت هناك 


شريف _انا خايف يكون مسؤوليه علينا


حنان _الام وهي اللي سايبه البنت بمزاجها والاب خلاص راح مسؤوليه من ايه بقى اسمع كلامي بس وخلينا نمشي من هنا 


شريف _خلاص ماشي وبكره نروح نسجل البنت باسمنا ، وفعلا راحوا سجلوا البنت ب اسمهم 


وانا نزلت القاهره وكان شكلي مبهدل اوي 

وكنت قاعده قدام بيت كبير ولقيت راجل 

كبير جاي يقولي 


عتمان _يا ستي انتي قاعده كده ليه قدام البيت


دعاء _انا اسفه والله بس ماشيه طول الطريق ورجلي وجعتني جدا ومش عارفه اعمل ايه قولت اقعد ارتاح شويه انا هقوم امشي 


عتمان _خدي هنا هو انتي مين بالظبط وجايه منين


دعاء _جاي من الفلاحين من الشرقيه كنت متجوزه هناك ولما جوزي يروح حماتي طردتني وانا مليش حد 


عتمان _لا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم طيب خليكي هنا ثواني وبعدها دخل الشقه 

وجاب صنيه اكل وقالها 


خدي اقعدي كلي وبعد كده ابقي امشي


دعاء _ربنا يخليك يا رب ده انا ما اكلتش حاجه من امبارح ، وبعدها اقعد كلت وخرجت خديجه وهي بتعيط اللي بتشتغل عندو وقالت


خديجه _انا اسفه يا حاج بس انا لازم امشي دلوقتي امي راحت 


عتمان _لا حول ولا قوه الا بالله طيب ومازن هتسيبيني مين ما انتي عارفه انه ما بيقعدش

ومافيش حد هنا غيرك 


خديجه _حقك علي والله يا حاج بس انا مش هينفع اقعد انا لسه اسافر دلوقتي


عتمان _وانا يا بنتي مش هقدر اقولك حاجه روحي  وبعدها طلع فلوس وقالها بس خدي الفلوس دي خليها معاكي


خديجه _ربنا يخليك يا سعاده الباشا ، وبعدها 

مشيت ودعاء قالت 


دعاء _هو مازن ده يقرب لحضرتك


عتمان _ابني عنده ثمان شهور بس امه راحت ويعني ملوش حد وانا مش عارف اتصرف 

ازاي


دعاء _انا ممكن اقعدلك بيه لحد هي ما ترجع من السفر 


عتمان _والله انا مش عارفه اقولك ايه طب تعالي ادخلي جوه ، وبعدها دخلت وشلت 

الولد وبعدها سكت ونام وعتمان قالي 


عتمان _غريبه جدا اللي حصل ده ده عمره ما انام كده مع حد الا خديجه 


دعاء _ الحمد لله فين سريرو وانا هخليه ينام 

وبعدها شاور ليا علي الاوضه ودخلت 

وبعدها لقيت عتمان ورايا وقولت 


دعاء _خير يا  حاج في ايه داخل  ليه وعمال تبص ليا كده ليه وبعدها حصل 


الحلقه الثانيه من هنا


رواية غرام الأدهم من هنا


انضموا معايا علي تليجرام لتكملة الروايه من هنا


تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close