رواية عروس الالفا ( الهجينه 💕 ) الفصل الاول من الجزء الثاني البيدچ الاصليه حكآآيآآت مآآهى بقلمي مآآهي آآحمد - النجم المتوهج The glowing star

بحث هذه المدونة الإلكترونية

Translate

المتابعون

2023/04/24

رواية عروس الالفا ( الهجينه 💕 ) الفصل الاول من الجزء الثاني البيدچ الاصليه حكآآيآآت مآآهى بقلمي مآآهي آآحمد

رواية عروس الالفا ( الهجينه 💕 ) الفصل الاول من الجزء الثاني البيدچ الاصليه حكآآيآآت مآآهى بقلمي مآآهي آآحمد 

رواية عروس الالفا ( الهجينه 💕 ) الفصل الاول من الجزء الثاني البيدچ الاصليه حكآآيآآت مآآهى بقلمي مآآهي آآحمد


صلوا علي الحبيب المصطفي 🤎✨


- "حضنگ  هو أگتر الأمآاگن أمآآنن علي وجه‍  الأرض"

#هدير _المنشآآوي 

 ---------------------------( بقلمي مآآهي آآحمد )-----------------

( في احدي المنازل القديمه بحاره صغيره تسكن ولاء اخت غرام القدرى مع زوجه ابيها واخواتها الغير اشقاء) 


مرات الاب ( هناء ) : انتي ياللي ما تتسمي ياللي اسمك ولاء 


(بتدخل عليها البلكونه بتلاقيها لسه نايمه علي الارض لعدم توافر سرير لها داخل الشقه فأرضيه البلكونه هو المكان المخصص لها للنوم هي واختها غرام قبل زواجها ) 


مرات الاب  : يخربيييييتك انتي لسه نايمه يامقصوفه الرقبه 

ولاء : يوووووه دي مابقيتش عيشه دي  قولتلكوا حاضر  شويه وهصحي مش كل ١٨ ساعه تيجوا تصحوني  

مرات الاب  : قومي يابت قامت قيامتك انتي ايه مابتشبعيش نوم 

ولاء: ( قامت من علي الارضيه وهي مضايقه ومغمضه عين ومفتحه التانيه بالعافيه ) 

بقلمي ماهي احمد 

مرات الاب : قومي ياموكوسه روحي علي شغلك  عشان تجبيلنا قرشين نعرف نمشي بيهم البيت ( تنظر للخلف بنظره شماته لوالد ولاء وهي رافعه حاجبها الشمال  ) 

 بدل ما البيت منفض كده مافيهووش ولا جنيه 

( والد ولاء بص في الارض بخجل ) 

والد ولاء : وانا .. وانا اعمل ايه يعني ما جابر بيه المنفلوطي اللي كنت بشتغل عنده سواق ما"ت ومابقووش محتاجين سواقين 

مرات الاب : وهو مين اللي مو"ته مش جوز بنتك اللي مايتسمى هو وصاحبه 

ولاء : ( بنرفزه ) يعني كنتي عايزاه يخ"طف اختي غرام ويحطها في صندوق ويمو"تها غر"قانه وهو يفضل واقف بيتفرج عليها 

مرات الاب : ما كانت ما" تت ولا غا"رت في ستين داهيه تاخدها وتاخدك انتي كمان .. ده من يوم ما اتجوزت سى عز بيه بتاعكم ده مارحمتناش من الفقر اللي احنا فيه ده .. ما طلناش منها ولا جنيه المعف"نه بنت سنييه المعف"نه 

ولاء : ( قامت من علي الارض وبقت تتكلم بنرفزه  ) انا امي الله يرحمها مش مع"فنه واوعي اسمعك تتكلمي عن امي بالطريقه دي تاني مره .. امي اشرف منك ومن عشره زيك انتي سامعه ولا لاء 

الاب : ( بزعيق ) يوووووه انتوا كل يوم علي الموال ده بقي ماخلصنا انتي مش كنتي هتقعدي مع غرام اختك ايه اللي جابك 

ولاء : بالذمه انت أب انت اقسم بالله انت ماحصلتش حتي ازازه  السڤن أب .. ده حتي ازازه السڤن لما بنفتحها بتفور وتغلي وانت معندكش مانع اني افضل في ڤيلا مع واحد غريب لا يعرفني ولا اعرفه 

الاب : ( مسك كتف الفانله الحمالات المقطعه بتاعته ) اللاه مش يبقي اخو جوز اختك يعني مابقاش غريب .. ( مشي خطوه قدام وكرشه قدامه مترين ) 

الاب : وبعدين ما انتي لو كنتي بنت ابوكي بصحيح كنتي قولتيله انك ماتقدريش تبعدي عن ابوكي ومرات ابوكي وكنتي اخدتينا نعيش معاكي في الڤيلا لحد ما غرام اختك ترجع من شهر العسل واهو كنا ناكلنا حته زفر  انتي عارفه يابت كيلو الزفر دلوقتي بكام 

ولاء : ( بتريقه ) وهعرف منين ياحسره احنا يوم ما بنجيب فرخه في البيت بنقطف ريشها ريشه ريشه ونحطه في الزهريه نزين بي الفاظه .

مرات الاب : اتريقي بروح الحجه الوالده اللي جواكي.. اتريقي يابنت سنيه القرعه 

ولاء : امي سنيه كانت قارعه بصحيح بس مكانتش قارعه بمزاجها كان من كتر الكيماوى اللي بتاخده لكن انتي صحتك حديد وقرعتك بتنور لوحدها ما شاء الله 

وبعدين اتريق ليه يامرات ابويا لا تعايرني ولا اعايرك الهم طايلني وطايلك 


( هناء مرات ابوها بصت لابو ولاء بغيظ وهي بتزعق ) 


مرات الاب : شايف .. شايف بنتك بتتكلم معايا ازاي ..( بتشاور علي كف ايديها )  لسانها طول كده .. بنت سنيه  بقي مترين من ساعه ما ست غرام اتجوزت عز بيه قلبها قوووى وبقت تحدف دبش علينا .. ما ليها حق بتقضي معانا يومين مش اكتر لحد اما اختها ترجع من السفر وتروح تعيش في العز وتاكل البط والوز 


ولاء : ماتبطلي رط بقي يامرات ابويا  وكفايه كده .. انا مش فاضيه لكلامك اللي لا هيودي ولا يجيب ده ..انا رايحه المدرسه 

مرات الاب : مدرسه ايه يابت اللي عايزه تروحيها دي ياكش تكوني فاكره انك لما تروحي المدرسه هتنجحي وتجيبي مجموع يدخلك جامعه  نضيفه عشان تشقطيلك عريس  

ولاء : انا هموت واعرف مين اللي مفهمك ومفهم اهل الحاره كلهم  ان الجامعه دي مقر جلب الحبيب بالزبيب دي كلها عيال شقيانه نسيوا ياخدوا تطعيم شلل الاطفال 

مرات الاب :  خلصنا.. انتي لازم ترجعي شغلك بلا مدرسه بلا تضييع وقت احنا محتاجين فلوس البيت مافيهووش عيش حاف 

بقلمي ماهي احمد

ولاء : والله مش مشكلتي عندك كريم ابنك خليه يشتغل ويصرف عليكي ولا هو محسوب علينا راجل وخلاص 


( جه كريم من الطرقه وهو بيهرش في راسه ولابس الشورت وعنيه مقفوله من كتر العماص اللي فيها ) 


كريم : وايه اللي جاب سيره كريم بقي علي الصباح كده 

مرات الاب : كريم .. كريم ده البكرى بتاعي ابوه الله يرحمه سابهولي امانه لا يمكن افرط في ابدا حبيب امه وانزله يشتغل ومرمطه في وسط التكاتك 


(ولاء بصت لباباها وعنيها بتلمع وشويه والدمعه تنزل منها  )


ولاء : يعني هي جوزها سابلها الولد امانه ومش عايزه تمرمطه 

واحنا البنات اللي من دم"ك سايبها تمرمط فينا عادي 


( ابو ولاء بعد نظره عنها وبص في الارض وماتكلمش ) 


هناء : ياختتتتتتتتتتي عايزه توقع ما بيني وما بين الراجل بنت سنيه 

ولاء : ( بصتلها من فوق لتحت بقرف ) بنت سنيه سيباكم ورايحه المدرسه 


كريم : ( مسكها من دراعها بغضب )  استني يابت انتي رايحه فين ؟ 

ولاء : خدلك ساتر .. خدلك ساتر بدل ما افجرك 

كريم : ده اللي بناخده منك طوله لسانك مش بدل ما اول ما تشوفيني تجرى تقومي تدعكيلي رجلي وتحضريلي الفطار 

ولاء  : ليه وانت اتشليت مانا شايفه فيك ايدين اهم ماتستخدمهم ولا انت ربنا خلقلك ايديك للزينه طول النهار حاطط ايدك جنبك ومابتعملش بيهم حاجه وانا اللي اشتغل واصرف عليك 

بقلمي ماهي احمد 

كريم : ( قام من علي الكنبه ) شايفه يا اما بتتكلم ازاي البت بنت كوم الشكاير دي 

هناء ( مرات الاب )  : خلااااااص .. خلااااص 

 سيبك منها وركز معايا انا 

قولي عايز تفطر ايه وانا احضرهولك 

كريم قعد علي الكنبه ونفخ صدره 

كريم : عندنا ايه في التلاجه 

الام : كل خيرات الله بس انت اؤمر 

كريم : ( فرك ايديه الاتنين كده في بعض بفرحه ) بصي اعمليلي بيض بالبسطرمه وجنبيه فول بالزيت الحار وحته جبنه رومي علي لانشون 

الام : ماافيش 

كريم : هو اي اللي مافيش بالظبط انتي اكيد تقصدي البسطرمه والرومي صح مش مشكله واحنا من امتي بناكلهم 

طيب حطيلي بيض من غير بسطرمه وفول بالزيت الحار وحته جبنه ولانشون .

الام : مافيش 

كريم : مافيش يبقي انتي اكيد تقصدي ان مافيش لانشون ولا بيض عندك حق ..البيض غلي واللي بيجيبه دلوقتي لازم ابووه يبقي وزير 

طيب بصي هاتيلي شويه فول وحته جبنه وكده يبقي جبرت 

الام : ( عوجت بوقها ) برضوا ما فيش 

كريم : ( بعصبيه وزهق  ) برضوا مافيش خلاص خلاص انا راضي هاتي شويه فول وامرى لله .

الام : ( عوجت بوقها من غير ما تتكلم ) 

كريم بصلها وفهم 

كريم : برضوا مافيش 

الام : ايوه مافيش .. مافيش حاجه تاني عايزني  اعملهالك يابن بطني 

كريم : ( وهو بيشوح بأيديه ) لاء مافيش 😡

---------------------( بقلمي ماهي احمد )----------------------------

(ولاء لبست هدومها عشان تروح مدرستها 

واول ما نزلت الحاره )


(بتاع الفول اللي واقف علي الناصيه بقدره الفول وهو بيحط الفول في الكيسه بص لولاء  وبقي بيرفعلها حواجبه وبيتغزل فيها بصوت عالي مسمع الحاره)

 

بتاع الفول : ياريتني كنت تلميذ عشان ابقي العريس 😂😂

ولاء : ( قربت من بتاع الفول ) عمو .. عمو 

بتاع الفول : ( غمزلها بطرف عنيه ) كبد  عمو .. وقلب عمو .. وفشه عمو كماااان 

ولاء  : انت واخد ساعتين اجازه من التربي وجاي تطلع قرفك علينا علي الصبح .

بتاع الفول : ( بتكشيره ) ليه بس ياولاء ده اناا داخل في سكه الحلال .. ( بيبص ليها وعنيه هتطلع عليها ) وانتي بنت حلال 

ولاء  : ياراجل ياعره ده انت واقف ومسند نفسك بخشبه عشان تعرف تصلب طولك وتقولي طالب الحلال. . ده انا لولا ساندوتش الفول المصدي  اللي باخده منك ببلاش كنت زماني خلعت الشبشب ونزلت بي علي دماغك ودماغ اللي خلفوك 

بتاع الفول: كده برضوا ياولاء

ولاء  : وابو كده كمان .. ولو كترت معايا هتبقي ام كده مش ابوها بس 

بتاع الفول : طيب امشي بقي من هنا معندناش فول النهارده 

ولاء : يعني هتأكلني (ماك) ياخي 


(مره واحده بتبص لاقت ام عبير بترمي مايه وسخ"ه من الطشت من البلكونه بعدت خطوه بسرعه قبل ما المايه تيجي عليها )


( رفعت راسها وبتبص لفوق وهي مخنوقه ومتعصبه جدا )


ولاء : يا ام عبير .. يا ام عبير فين التقدير يام عبير 


(ام عبير سمعها تقيل شويه )


ام عبير : فين التموين .. تموين ايه ياولاء اللي بتقولي عليه الراجل ابوكي جه شحت مني ازازه الزيت وقالي دقيقه وهجيبهالك  بقالها سنه ماشوفتهاش 

ولاء  : ( بصت شمال ويمين عشان اهل الحته مايفضحوهاش)

ولاء:   يادي النيله تموين ايه .. وازازه زيت  ايه ركزي 

يا ام عبير الله يكرمك اروح انا المدرسه   ازاي بالمايه الوس"خه دي دلوقتي 

ولاء  : حسبي الله ونعم الوكيل 

ام عبير : ( بتريقه واستهزاء )  امك بتبيع مناديل 


( ولاء بصت لام عبير بقرف)


ولاء  : لاء .. ظريفه .. ظريفه يا ام عبير .. 

ام عبير : ماكفايه يابت مشاوير مش هتجيب همها وتعالي اجوزك زعتر ابني 

ولاء : زعتر ابنك .. زعتر ده اخره ترشيه علي البيض مش تجوزيه .. ربنا ياخدك يا ام عبير 

ام عبير : ااااااااااااه .. 


(ام عبير وقعت من البلكونه والناس اتلمت من حواليها )


واحد من اللي واقفين : ام عبير ربنا اخدها ..


(ولاء بصت كده وهي مصدومه )


ولاء:  اي ده هي ساعه استجابه ولا اي .. طيب ربنا ياخدك يامرات ابويا 


(بعدت بسرعه وطلعت من الحاره وبصت في ساعتها )


ولاء : يااااه انا اتأخرت اوي علي المدرسه 


(مره واحده لاقت اللي وقف قدامها بعربيه كابريو موديل السنه وسقفها مكشوف 

رجع شعره الكيرلي لورا ورفع نضارته السودا من علي عنيه وحطها علي شعره وبصلها بابتسامه )


شريف : سامعك بتقولي انك متأخره .. اركبي اوصلك 

ولاء : والمفروض بقي اني اول ما اشوف العربيه دي اركب معاك عالسخان واروح معاك المدرسه .. ده انا لو صحابي شافوني وانا نازله من العربيه دي مش بعيد يجيلهم سكته قلبيه فيها وانا بصراحه كده ماقدرش استغني عن اصحابي وابقي السبب في مو"تهم 

شريف : ( بزعيق)  اي ده كله ده بكابورت واتفتح  سخان ايه اللي تركبي معايا عليه .. وصحابك اي اللي يموتوا ..بقولك ايه انا مش فاضيلك انا ورايا شغل اركبي وانجزى 

ولاء : يبقي امشي احسنلك انا مابركبش عربيات نضيفه كده لاء وكمان اقعد علي كرسي لوحدي وابقي مرتاحه من غير ما حد يخبط فيا ويقولي ماتوسعي شويه يا أنسه .. وحوشي رجلك يامزمزيل ده لا يمكن ابدا برستيچي مايسمحليش ..

( عوجت بوقها شمال ) هزلت 


بقلمي ماهي احمد 

( سابته ومشيت وهي شايله شنطه المدرسه وحاضنه كتابين بايديها) 

شريف : ( ضم حواجبه )  هي اي دي اللي هزلت ..وبرستيچ اي اللي مايسمحلكيش يا ام برستيچ انتي 

خدي يابت هنا بكلمك 

( كملت في طريقها ومابصيتش وراها ) 

بقلمي ماهي احمد 

شريف : يوووووه ده انتي دماغك ناشفه اكتر من غرام

ولاء : ( داست علي سنانها من الغيظ ولفت وشها  وبصيتله بغيظ ) انا مش غرام .. انا اختها 

بقلمي ماهي احمد 

( ولاء سابت شريف ومشيت راح شريف ركن العربيه علي جنب ونزل وراها ) 

شريف : يوووووه استني هنا بس .. هقولك 

ولاء نزلت سلالم المترو ونزلت المترو اللي في المرج ومن كتر الزحمه الناس ماشيه تخبط في بعضها 

وشريف مابقاش عارف يمشي من كتر الزحمه دي ولقي اللي بيخبط في كتفه واللي بيجرى بسرعه عشان يلحق المترو 

بقلمي ماهي احمد .

بقي بيرفع طراطيف رجله علشان يشوفها من كتر الزحمه دي لحد ما اخيرا لقاها وهي بتحط التذكره 

في الحديده اللي بتسمحلك انك تدخل علي المترو بس شريف طبعا مش معاه التذكره 

بقلمي ماهي احمد

ولاء بصت وراها 

ولاء : ارجع احسنلك قولتلك مش هركب معاك


(ولاء عدت الحديده وشريف بقي واقف قبل الحديده)


الراجل اللي وراه : يلا يااستاذ عايزين نلحق شغلنا .. دي عطله اي دي ياربي علي الصبح وبعدين ييجي المدير يقولك بتتأخروا ليه .. ماييجي يشوف البلاوي دي 


(اخد نفس وحاول يهدي نفسه  داس علي سنانه من الغيظ وبص للراجل اللي وراه) 


شريف : بتجيبوا التذاكر دي منين 


(الراجل  بص وراه وشاورله بأيديه )


الراجل : من الشباك اللي هناك ده

شريف : ( بص وراه ) شكرا 

ولاء : ( هزت كتفها ) براحتك 


(ولاء راحت وقفت في المحطه ومستنيه المترو وشريف راح يقطع التذكره بسرعه والمترو جه شريف بص وراه لقى الناس كلها بتركب ومن ضمنهم ولاء 

اخد التذكره من ايد الراجل بسرعه وما اخدش الباقي 

الراجل بتاع التذاكر بينادي عليه )


الراجل : يا استاذ .. يا استااااذ الباقي 


(شريف وهو بيجرى بص وراه)


شريف : مش عاااايزه 


(جرى بسرعه وحط التذكره وعلي اخر لحظه وباب المترو بيقفل دخل بجسمه من الجنب علي اخر لحظه 

وبقي واقف مش عارف يتحرك وبقي بيحتك بجسم الناس اللي واقفه بالعافيه )


شريف : ( وهو بيعدي ما بين الناس عشان يوصل لولاء) انا اسف .. بس ثانيه .. قدام بس شويه ارجوك 


(ولاء بصت وراها لاقيته ركب معاها 

واخيرا وقف وراها وهما الاتنين رافعين ايديهم وماسكين في الحديده اللي فوق )


ولاء : اي رايك في المترو حاجه كده اي عنب 

شريف : بذمتك حد يسيب العربيه بتاعتي ويركب مترو بالزحمه دي .. هي غرام كانت عايشه نفس عيشتك كده 

ولاء : لاء غرام مكانتش عايشه كده 

شريف : ( اتنهد ) طيب الحمدلله 

ولاء : كانت عايشه اوس"خ من كده 

شريف : ( باستغراب ورفع حاجبه  ) ايه 

ولاء : زي مابقولك كده .. مكانتش بتلاقي تدفع تمن التذكره وهي رايحه المدرسه فشوف يامؤمن بقي 

شريف : مؤمن مين انا اسمي شريف 

ولاء : لا دي كلمه بنقولها كده عادي 

شريف : اه ماشي كملي 

ولاء: انا كنت بقول اي .. ااه .. اه افتكرت 

شوف يامؤمن كانت بتاخدها مشي لحد المدرسه يعني بتمشي مش اقل من ١٠ او ١٥ كيلو رايح جاي يوميا بس thank god الامور اتعدلت اوي معايا انا وبقي معايا حق التذكره وبركب المترو 

بقلمي ماهي احمد 

( شريف ضم حواجبه وبلع ريقه مره واحده بيبص لقى المترو وقف في المحطه اللي بعدها وناس زياده بتدخل عليهم وهما اصلا مش عارفين يقفوا وست كبيره شايله عيل علي دراعها دخلت ) 


الست الكبيره : خدي يابنتي ونبي شيلي مني العيل ده مش قادره هفطس 

ولاء : هاتي ياحجه هاتي عنك ..

( بصت لشريف ) وسع كده شويه وسع 

شريف :  اوسع فين انتي اتجننتي ..انا اساسا واقف علي رجل واحده مش عارف احط الرجل التانيه فين 

ولاء : يابني وسع سيكا كده في براح قدامك 

شريف : ( بنرفزه وزعيق  ) برااااح .. انتي شايفه ان كده في برااح 

الست الكبيره : مالك يااستاذ ما تهدي خلقك عالبنيه شويه 

راجل واقف وراهم : بتزعقلها ليه يااستاذ مش كفايه شايله ابنك وانت واقف مش ماسك معاها الواد 

ولاء : قوله يامحترم قوله ..( عملت نفسها بتعيط وبتشهق )  لاء وكمان مخليني اشتغل لامه خدامه 


( شريف بقي بيبصلها كده ومتنح ) 

شريف : انا 


(ولاء كملت كلامها )


ولاء : ابقي طول الليل معايا العيل وسهرانه بيه وطول النهار شغاله دايه لامه وكمان مش عاجب 


شريف : اناا ..

ولاء : ايوه .. ( شهقت ) انت 

شريف :  دي كدابه انا امي ميته اساسا 

ولاء : وبعد محيلات وتحايلات ( شهقت ) خلاني اكمل تعليمي بالعافيه وبقي بيخليني اخد معايا الواد المدرسه 


شريف : ( داس علي سنانه بغيظ ) انتي بتقولي الكلام ده عليا انا 


(ولاء بقت تضحك من تحت لتحت بالعافيه وبقت بتحاول تكتم ضحكتها )


الناس: ليه يابني حرام عليك دي لسه صغيره علي البهدله دي 

واحده تانيه : لاء وكمان زي القمر 

شريف : دي قمر دي 

شاب : اه مالها واحلي من القمر 

شريف : خليك في حالك .. خليك في حالك انت 

الشاب : ( بزعيق ) يعني اي اخليني في حالي 


(الناس لسه هتتلم علي شريف وهيتخانقوا معاه راح المترو وقف في المحطه)

 

ولاء : خدي ياحجه بقي ابنك عشان المحطه بتاعتي جت 

الست : اه صحيح ده ابني 


(الرجاله اللي واقفه بقت تبص لولاء وهي نازله وهما متنحين )


شريف : مش قولتلكوا دي كدابه 


(ولاء نزلت وهي بتضحك وشريف نزل وراها وبيعدل هدومه والمترو مشي )


ولاء : ( ميلت راسها وبقت تضحك) 

شريف : ( بنرفزه ) انتي بتعملي كده ليه 

ولاء : احسن .. قولتلك ماتجيش ورايا .. وانت اللي من ساعه ما غرام وعز سافروا يقضوا شهر العسل وانت لازقلي 

شريف : وانا يعني لازقلك عشان خاطر سواد عيونك .. مش كل شويه اختك تتصل علشان تطمن عليكي وتعرف انتي معايا ولا لاء 

( ولاء بقت تمد في خطوتها عشان باب المدرسه هيقفل  وشريف بقي يمد وراها ) 

ولاء : اوعى تكون قولتلها اني رجعت البيت ومافضلتش معاك في الڤيلا  

شريف : اكيد لاء .. ما هي  لو عرفت انك رجعتي لابوكي ومرات ابوكي  هتقطع شهر العسل وهتنزل هي وعز .. ومش هيكملوا شهر العسل بتاعهم ودي حاجه هتزعل عز جدا وانا مش عايزه يزعل 

ولاء : شااااطر .. براڤو عليك 

شريف: شاطر ..  انتي بتكلمي ابن اختك ولا ايه .. ( مره واحده وقف وصوته بقي عالي في الشارع ) 

شريف :استني هنا بقولك 


(شريف شد ولاء من دراعها بنرفزه وقربها منه وجسمها خبط في جسمه والكتب وقعت من ايديها ولاء قربت منه اوي وبقت تبصله وهي ساكته وهو ضاغط جدا علي دراعها ) 


شريف : ( بغضب )  انا زهقت منك ومن حركاتك الطفوليه دي .. اكبرى شويه واعقلي .. واعرفي ان غرام زي ما ضحت عشانك لازم تضحي عشانها حتي لو مش علي هواكي انك تكوني معايا هي قلقانه عليكي وعايزه تطمن عليكي ومستنيه منك مكالمه من تليفوني ونكون فيها سوا عشان تتأكد انك في امان انتي فاهمه 


(شريف زقها لورا راحت رجعت خطوه لورا )


ولاء : ( شاورت براسها من فوق لتحت ) ف .. ( بلعت ريقها ) فاهمه 


شريف : حضرى نفسك هفوت عليكي بعد معاد المدرسه 

شريف شاور لتاكسي معدي جنبهم وركب ومشي وولاء كانت لسه واقفه وهي حاطه ايديها علي كتفها مكان ضغطت ايديه ومتنحه حرفيا اول ما التاكسي مشي وطت واخدت الكتب صحابها شافوها من بعيد راحوا جريوا عليها 


منه : مين يابت المز اللي كان معاكي ده 

حنان : يخربيت حلاوه امه 

اسماء : وقعتي عليه منين ده يابت 

ولاء : ( رجعت شعرها لورا ونفخت صدرها وبكل تكبر ) 

ولاء : ده .. ده الشوفير بتاعنا 


صحابها في صوت واحد : شوووووفير ايه ياعنياااا 

ولاء سابتهم وطلعت تجرى علي مدرستها وصحابهم طلعوا يجروا وراها 

منه: خدي بس هنقولك 

----------------------------( بقلمي ماهي احمد )----------------------


(يزن ركب هو وشمس وساره واخدوا الذئب معاهم 

عز  عدل المرايه وبقي يبص عليهم في المرايه)

 بقلمي ماهي احمد 

عز  : الذئب ده بتاعكم 

ساره : ايوه ده شيزار 

يزن : انا مش عارف اقولك ايه احنا بجد متشكرين جدا 

غرام : ماتقولوش كده احنا اصلا اول ما سمعناكم بتتكلموا عربي مكناش مصدقين 

يزن: انا يزن الرشيدي من مصر 

عز  : وانا عز القدرى برضوا من مصر ❤️

بقلمي ماهي احمد 

(غرام بصت وراها )


غرام : ( بابتسامه )  وانا غرام 

ساره : اهلا بيكي انا اسمي ساره 


(غرام بصت لشمس راحت شمس ابتسمت ) 

بقلمي ماهي احمد 

ساره : اسمها شمس 

غرام : ( ضمت حواجبها باستغراب ) هي .. 

ساره : ( شاورت براسها من فوق لتحت ) ايوه مابتتكلمش 

غرام : اه اسفه جدا مكنتش اعرف 

يزن : ( بص لعز ) انت ربنا بعتك نجده لينا ماتخيلتش ان حد ممكن يكون في المنطقه دي في الوقت ده خصوصا في الجو ده والضباب مالي المكان والرياح الشديده دي 

عز : ( بص لغرام ) 

غرام : اصل  المفروض ان احنا في شهر العسل

ساره : ( بصت لغرام بابتسامه ) اي ده انتوا لسه عرسان جداد

غرام : ( ابتسمت وبصت لعز )  ما كملناش اربع ايام  

وكنت مضايقه شويه من حاجه حصلت فعز قالي اطلبي اي حاجه انتي عايزاها وانفذها عشان يطلعني من الموود 

وبصراحه كده طلبت منه ان احنا نيجي اول مكان فتحنا في قلوبنا البعض 

 ونعيد ذكرى قديمه لينا سوا السنه اللي فاتت 

 جينا هنا السنه اللي فاتت  بس كنا تايهين وكان في زي cambing قريب من هنا فحبيت نعيد الذكرى دي وفعلا جينا وحطينا الخيمه بتاعتنا بس الجو اتغير فجأه والضباب بقي في كل مكان 

ساره : الف الف مبروك باين عليكي انكم واخدين بعض عن حب 

غرام : وشي ماله وشي

ساره : منور 

(غرام ابتسمت وبصت لعز )

عز : مش كفايه كلام كده 


(شمس بصت لساره وشاورتلها بأيديها بمعني الخيمه )


ساره : ايوه .. ايوه ياشمس باين كده ان هي الخيمه اللي كنتوا فيها انتي ورعد وميرا 


 عز : ( بص عليهم  في المرايه بتاعته وبيكلمهم وهو بيسوق )  


عز :  انتوا كنتوا في الخيمه بتاعتنا 

يزن: الظاهر كده اصل اصحابنا اتصابوا وتعبوا جدا من البرد واضطرينا ندخلهم الخيمه بس لقيناها فاضيه 

غرام : بصراحه الاول اليوم كان طبيعي جدا ومره واحده كل حاجه اتقلبت الهوا بقي  شديد اوي مابقيناش قادرين نقعد فيها وبقينا نلف في كل حته بس من كتر الضباب مش عارفين نطلع علي الشارع الرئيسي وتوهنا لتاني مره في نفس المكان 

عز : غرااااااااام 

بقلمي ماهي احمد 

عز : انتوا نازلين فين 

يزن : قريب من هنا .. ( شاور بأيديه شمال ) شمالك هنا 

ايوه شايف البيت ده .. 

غرام : فين 

ساره : لما يقدم كمان شويه هيبان بس هو من كتر الضباب مش واضح اوي

عز : ( شاور بصباعه لقدام ) اللي هناك ده 

يزن : ايوه مظبوط هو .. 


(عز وقف قدام البيت وشغل كشافات العربيه )


(يزن نزل من العربيه وهو بيسند شمس وبيحط ايديها علي كتفه )


عز : ياريت  تشاورلي علي طريق الخروج من هنا علي الشارع الرئيسي 

يزن : لاء شارع رئيسي ايه .. مهما حاولت مش هتعرف تطلع في الجو ده علي الشارع المسافه بعيده جدا ومهما وصفتلك هتوه من الضباب لانك مش هتبقي شايف 

بقلمي ماهي احمد 

يزن : اتفضل معانا انت ومدام غرام


(ساره وشمس اول ما لاقوا يزن قال كده ودوا وشهم  يمين ليزن وتنحوا ) 


عز كان ماسك الدريكسيون و قاعد هو وغرام قدام 


عز : لا معلش افضل انك تقولنا الطريق افضل 

يزن : ( بكل عشم ) لا والله ما يحصل بقي تنقذنا من التلج ده 

وياعالم من غيرك كنا هنوصل ولا لاء وتقولي اسيبك تمشي في وقت زي ده 


( عمار طلع من البيت ) 

عمار : اخيرا جيتوا .. انا كنت لسه هاروحلكم 

عمار : شمس انتي كويسه 

شاورت براسها بمعني كويسه سندها بأيديه واخدها من ساره 

(عمار بص كده لقي عز وغرام قاعدين في العربيه ضم حواجبه  )

ساره : ممممم استاذ عز انقذنا من العاصفه اللي بره .. لولاه مكناش قدرنا نرجع بالسرعه دي 

عمار : مش عارف اشكرك ازاي

عز : ماتقولش كده احنا مصريين زى بعض 

عمار : ( مد ايده ) اهلا وسهلا انا عمار 

عز : ( مد ايديه ) اهلا بيك .. عز 


(عمار رفع ايده ولسه هيسلم علي غرام راح سمع صوت دقات قلب عز بتترفع ونظرته لي ..عمار حط ايديه جنبه ) 

غرام شاورتله براسها 

غرام : اهلا بيك 

بقلمي ماهي احمد

( يزن مره واحده نطق ) 


يزن : تعالى ياعمار شووف .. يبقوا انقذونا من العاصفه  دي ومش عايزين يدخلوا حتى يشربوا كوبايه شاي 


( عمار بص وراه بتوتر علي البيت ووقف جنب يزن  وميل علي ودن يزن ) 


عمار : ( بيتكلم من تحت درسه ) انت بتقول ايه ؟ يدخلوا فين الله يخربيتك ..انت فاكره بيت ابوك .. انت ناسي داغر 

يزن : ااااه ( بلع ريقه ) داغر ..

يزن : ( بص لعز وغرام )  بس والله  لااااا .. لا يمكن لازم تشربوا الشاي 

عز : مش هقدر .. ( بص لعمار ) ياريت تعرفني الطريق منين 

عمار : مجرد ما هتطلع من هنا .. هتحود يمين هتاخد تقاطع الشارع في شمال هتمشي حوالي ١٠ كيلو في وسط التلج ده وبعدها هتلاقي الشارع الرئيسي 

عز : متشكر جدا 

عمار : احنا المفروض  اللي نشكرك علي اللي عملته معانا 


(داغر كان واقف كل ده جوه البيت جنب الشباك وطبعا سامع كل حاجه بتتقال )


(عز اتحرك ومشي بالعربيه بتاعته متر او مترين بالكتير قدام )

ساره : انت ازاي كنت بتقوله يدخل انت اتجننت 

ده داغر متحملنا احنا بالعافيه اساسا .. ده شويه ويطردنا 

يزن : يعني كنت اسيبه يمشي بعد ما انقذنا 

عمار : طيب يلا ندخل جوه 

تعالي ياشمس 

(عمار بص كده في الارض لقى الرباط مفكوك ضرب بكف ايده علي جبينه )


عمار : انتي مابتعرفيش تربطي رباطك ابدا .. 


(شمس بصيتله وحاولت توطي ماقدرتش عشان الجرح اللي في رجلها ) 


عمار : رباطك ياشمس ..الا رباطك 


(عمار وطى ولسه بيربط الرباط لشمس سمعوا صوت فرقعه جامده جدا حاجه عملت بوووووووم مره واحده  وسمعوا صوت صريخ غرام ) 

غرام : اااااااااه 


(بيبصوا قدامهم لقوا عربيه عز وقفت كانت علي مسافه عشره متر من البيت تقريبا ) 


(عمار ساب الرباط وسند شمس علي ساره بسرعه 

يزن وعمار طلعوا يجروا بسرعه علي العربيه ) 


يزن : في اي انتوا كويسن حصلكم حاجه 


عز : ( نزل من عربيته وبقي بيضرب الكاوتش برجليه بكل قوته ) 


عز : الظاهر كده ان الكاوتش فرقع ومش فاهم من اي 


( طلع فونه وفتح الكشاف ووطى نزل شاف الكاوتش لقى الكاوتش اليمين جاي علي الارض وفي زي كماشه ماسكه فيه ) 


(داغر طلع كان واقف فوق السطح بتاع البيت طبعا هو مش سطح عاددي .. سطح البيت عباره عن روف علي شكل مثلث وهو واقف علي حرف المثلث من فوق وبيسمع كل كلمه بيقلوها ) 


هدير : ( كانت في اوضتها و اول ما سمعت الصوت طلعت تبص بسرعه من الشباك الطفله طلعت من اوضتها وجريت علي اوضه هدير  ) 

الطفله : ( بخوف )  في اي ياهدير .. اي الصوت ده 

هدير : ( وهي بتبص من الشباك لاقت عربيه jeep سودا واقفه  ) ماتقلقيش مافيش حاجه خليكي هنا 


( هدير نزلت بسرعه من البيت وراحتلهم ) 


هدير : ( بخضه وخوف ) في ايه ؟ 

ساره : مافيش بس الظاهر الناس اللي وصلونا لهنا في مشكله في عربيتهم 

هدير ساره وقربت من العربيه بتبص في الارض لاقيته الفخ اللي داغر كان بيحطوا حوالين البيت 


(هدير بصت وراها وبصت فوق لاقت داغر واقف في مكانه المفضل فوق الروف اول ما سمع صوتها راح ناطط ونزل مره واحده من السقف علي الارض ووقف قدامهم وبقي واقف ورا هدير وكلهم واقفين قدام بعض   )

بقلمي ماهي احمد 

هدير : ( بتوتر ) ممممم  الظاهر كده ان في حاجه دخلت في الكاوتش بتاعهم ياداغر 

عز بص لداغر وداغر بقي بيسمع صوت دقات قلب عز  لقاها ثابته مابتتحركش لا متوتر ولا قلقان ولا حتي متنرفز عشان الكاوتش بتاعه الثبات الانفعالي بتاعه عالي  عز بص لداغر وضم حواجبه باستغراب 

وكلهم بقوا يبصوا لبعض وهما ساكتين غرام كسرت الصمت الرهيب ده 

غرام : ياترى اي اللي دخل في الكاوتش ده 

(عز وهو بيبص لداغر وحاطط ايده في جيوبه )

عز : الظاهر كده ان في ناس لسه بتحط فخ حوالين بيتها عشان ماحدش غريب يقرب من البيت واحنا وقعنا في فخهم 

بقلمي ماهي احمد 

داغر : كل واحد حر في بيته 

عز : حريتك جوه بيتك مش براهاا 

الكاوتش فرقع علي مسافه ١٠ متر من بيتك يعني يتعدى ملكيتك 


(داغر قرب خطوه من عز وعز قرب خطوه منه والاتنين بقوا واقفين قصاد بعض وعز كان بيبص في عيون داغر وداغر نن عينه كان ثابت قدام عز ما بيتحركش عز ضم حواجبه وهو مستغرب ازاي بيقدر مثبت نن عينه بالطريقه دي ) 


( الاتنين بيبصوا لبعض وأكن بينهم عداوه مع انهم عمرهم ما شافوا بعض الا من ثواني والكل كان بيبصلهم ومستغربين نظراتهم فيها تحدي لبعض رغم ان داغر مابيشوفش بس كان مركز مع عز لدرجه انه كان بيسمع صوت حركه رموشه وهي بتفتح وتغمض  ) 


(يزن قطع النظرات دي  )


يزن : ياجماااعه .. ياجماااعه  انا قولتلكم من الاول تعالوا اشربوا معانا الشاى لو كنتوا شربتوا معانا الشاي مكانش حصل كل ده 

هدير : معقول ومارضيووش ..انتوا عايزين تقولوا علينا ان احنا بخله ولا ايه .. تعالوا اتفضلوا .. لازم تدخلوا احنا خلاص  بقينا الصبح اشربوا معانا حاجه سخنه وارتاحوا لحد ما تغيروا كاوتش العربيه 


غرام : يلا ياعز عشان خاطرى انا سقعانه اوي 

هدير : ( قربت من غرام ) اهلا وسهلا بيكي اتفضلي 

عمار : ( بص لعز ) اتفضل من هنا 

داغر كان واقف وعز مشي خطوه وضرب في كتف داغر ومشي دخل معاهم 

ولسه بيطلعوا السلم عشان يدخلوا  البيت عز بيبص لقى داغر مستنيهم جوه 

غرام : ( اتخضت ) اعوذ بالله من الشيطان الرچيم 

داغر : شوفتي شيطان 

عز وقف قدام غرام وحطها ورا ضهره 

عز : لاااااااء .. بني ادم بس ألعن 

داغر : ( بنرفزه ) انت بتقول ايه ؟ 

عز : بقول اني مش مرتاحلك 

داغر : ولا انا .. صوت نفسك مضايقني .. خطوه رجلك علي عتبه بيتي مضيقاني 

غرام : ليه ده كله لو حضرتك مضايق اوي كده احنا 

عمار قطع كلامها 

عمار : هووووووش 

( مره واحده سمعوا صوت عربيات تقيله علي الارض وناس بتنزل منها وصوت السلاح وهما بيحضروا الذخيره  من مسافه بعيده داغر وعمار سمعوا الصوت من علي بعد مسافه وهو جاي عليهم ) 


عمار : كله  يبعد من هنا بسرعه 

داغر مسك هدير وفي لحظه مكانش موجود معاهم  .. عز اخد غرام  واستخبي ورا عامود وطلع المس"دس بتاعه من ورا ضهره عمار في لحظه اخد شمس واتخبوا ورا الحيطه يزن مسك ساره وقربها منه ووقفوا تحت السلم اللي بيطلع لدور التاني 


مره واحده لقوا اللي نازل من العربيه ال jeep 

ومعاه ميكرفون وبيتكلم فيه 


العقرب : احب اعرفكم بنفسي انا العقرب وسمي بيم"وت بس رغم كده ما طلعتش قليل الذوق زيكم ودخلت ملكيه داغر الوحش من غير استئذان زي ما عملتوا عندي امبارح ودخلتوا ارضي من غير استئذان وموتوا  رجالتي 


رعد كان نايم جنب ميرا في الاوضه ابتدا يفوء شويه علي صوت الميكرفون 

قام بيبص لقى نفسه في الاوضه وميرا جنبه 


رعد : ( بيضرب علي وشها علي خدها بالراحه ) ميرا .. ميرا فوقي 

(ميرا  فتحت عنيها ) 

ميرا : اي الصوت ده 

رعد : ده العقرب اللي جاي مش خير 

ميرا بصت علي رجلها لاقت رجلها شبه خفت تقريبا والسبب في كده د"م شمس 

رعد: ( مد ايده لميرا ) قومي معايا بسرعه 

ميرا مدت ايدها لرعد ورعد بقي يوطي بالراحه اوي عشان ما يبانش من الازازا وميرا مشيت وراه 


(والعقرب بقي بيكمى كلامه في الميكرفون ) 


العقرب : بس رغم انكوا موتوا رجالتي وكمان الدكتور بتاعي بس انا مسامح .. انا اسمي العقرب اه ( شاور علي قلبه بايديه ) بس قلبي طيب اوي .. وحنيته مالهاش حدود 


العقرب : الرجاله عندي كتييير ومافيش اكتر من الدكاتره 

بس المستئذب اللي عندكم مافيش منوا كتييير وبصراحه كده يلزمني 


(غرام بصت لعز باستغراب )

غرام : يانهار اسود مستئذب .. احنا دخلنا لوكيشن توايلايت 

عز بص قدامه لقى عمار واقف وابتدى نفسه يعلى ويتعصب 


شمس مسكته ومسكت ايده وشبكت صوابعها بايديه 

ووقفت قدامه وبصيتله وحاولت تهديه 


عمار : ( بص لعز ) خد مراتك وامشي من هنا 

عز رفع المس"دس علي عمار والاتنين بقوا واقفين قصاد بعض وشمس كانت بتحاول تهدي عمار علي قد ما تقدر 

غرام شويه وقلبها كان هيطلع من مكانه وقفت ورا عز وبقت مستخبيه فيه 


( العقرب كان لسه بيتكلم في الميكرفون) 

العقرب: ده اخر كلام عندي ياداغر ولو ما سلمتنيش اللي معاك .. هاجي استلمه انا بس بعد ما ام"وت كل اللي معاك

 

داغر : ( بصوت واطي بص لهدير ) هوووش خليكي هنا ماتتحركيش ولسه هيتحرك 

هدير مسكت ايد داغر راح داغر اداها وشه وغمض عنيه لمست هدير لي بتخليه في عالم تاني حضن ايديها 

هدير : ماتمشيش .. انا خايفه اوي

بقلمي ماهي احمد 

داغر : ( اتنهد وهو ماسك ايديها ) عرفتي بقي انا عايزك تمشي ليه .. 

هدير : ايوه بس .. 

داغر : من غير بس مافيش حاجه ممكن تخليكي في امان وانتي قريبه مني ..

هدير : حضنك هو اكتر الاماكن امان علي وجه الارض

داغر اول ما سمع الكلمه دي من هدير اخدها في حضنه وضمها لي وباسها من راسها 

داغر : انتي عارفه هتلاقي الطفله فين روحي معاها وخدي كل البنات معاكي حالا 

هدير: هترجعلي صح 

داغر : ( شاور براسه حاجه بسيطه من فوق لتحت ) هرجعلك 

هدير  جت تمشي 

(داغر نده عليها )

داغر : هدير..

( هدير بصت وراها ) 

داغر : حافظي علي اللي مني جواكي 

هدير حطت ايديها علي بطنها 

هدير : اكييييد 


العقرب : مش سامع رد يبقي انت اللي اخترت 


(شاور لرجالته ياخدوا وضع الاستعداد )

كل رجالته رفعوا المسد"سات بتاعتهم قدامهم وصوبوها ناحيه البيت 

شاور بأيديه لرجالته انهم يض"ربوا نا"ر 

راح عمار سمع صوت الرص"اص وهو جاي ناحيه عز وغرام 

مره واحده نط وبعد عز عن طريق الرصاصه وبعدهم عنه 

عز وعمار وقعوا في الارض وابتدت الطلقات تبقي في كل مكان 

داغر طلع علي الروف ووقف واول ما وقف العقرب وقف ضرب النار 

العقرب : اخيرا ظهرت .. كنت مستنيك .. بسمع عنك اساطير ياراجل 


عمار قام ومد ايده لعز عشان يقوموا 

عمار : انا مش عدوك كلنا في مركب واحده دلوقتي حط ايدك في ايدي عشان نطلع من البيت ده كلنا سالمين 

عز بص علي الباب وشاف مكان الطلقات اللي دخلت منه اتنهد ورفع ايديه لعمار وقام معاه 

هدير نزلت بسرعه من علي السلالم 

هدير : البنات كلها تيجي ورايا 

ميرا طلعت من الاوضه هي ورعد 

رعد : ميرا روحي معاهم بسرعه 

ميرا : طيب وانت 

رعد : ماتقلقيش عليا .. بسرعه 

عز : روحي معاهم ياغرام 

غرام : مش هسيبك .. وانا من امتى سيبتك في يوم 

عز : ( قرب منها ومسك ايدها ) الظاهر مالناش نصيب نعمل شهر عسل ياغرام .. اتحركي معاهم حاااااالا 

غرام مشيت مع هدير 

هدير : ساره يلا 

ساره : كنت عايزه اقولك حاجه 

يزن : دلوقتي 

ساره : ايوه 

ميرا : يلا ياساره مافيش وقت 

ساره راحت باست يزن بوسه من خده وطلعت تجرى علي هدير ميرا شافت كده اتصدمت ويزن ابتسم وحط ايده علي خده بيبص لقى ميرا شافتهم وعنيها بتلمع بالدموع 

يزن : ميرا .. استني 

ميرا سابته وراحت بسرعه مع هدير 

عمار : عارفه لو رجعت لاقيتك مش رابطه الرباط بتاعك 

شمس : ( ابتسمت ) 

عمار: ( بابتسامه ) بهزر علي فكره فكيه عادي وانا هربطهولك 

شمس ضحكت اكتر ومشيت ورا هدير ودخلوا علي الحمام هدير داست علي البلاطه الحيطه اتقسمت نصين ودخلوا المخزن بسرعه 

غرام استغربت جدا 

هدير : ارجوكي ادخلي دلوقتي 

غرام : اصل .. اصل انا بخاف من الضلمه اوي 

هدير : ماتقلقيش في نور جوه 


داغر كان واقف فوق الروف وعمار ورعد وعز ويزن كانوا جوه البيت .. عز طلع مس"دس تاني من ورا ضهره حدفه ليزن 

بيبص لقي رعد طالع من الاوضه 

عز بص ليزن 

يزن : معانا .. معانا 

عز طلع مسد"س  صغير من الشراب بتاعه وحدفه لرعد 

يزن : اي يامعلم الدولاب اللي انت ماشي بي ده 


العقرب : هاااا .. قرارك اي ياداغر .. ياوحش 


مره واحده الاربعه طلعوا من البيت ووقفوا قدام الباب  جنب بعض وعز رفع المسد"س اللي معاه عليهم وعمار طلع ضوافره ولون عنيه اتغير .. ورعد ويزن رفعوا المس"دسات اللي معاهم 


مره واحده داغر نط و نزل من فوق الروف وبقي واقف قدامهم هما الاربعه ومديهم ضهره 


داغر : افتكر كده انت عرفت قراري 😈😈


الفصل الثاني من هنا


قبل ماتخرجوا اتفضلوا الروايات الكامله من بداية الروايه من هنا

 هنا 👇❤️👇❤️👇

 🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

  روايات كامله وحصريه 

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹


1- روايةبداية الروايه من هنا


 اتجوزت جوزي غصب عنه


2- رواية ضي الحمزه


3- رواية عشق الادهم


4 - رواية تزوجت سلفي


5- رواية نور لأسر


6- رواية مني وعلي


7- رواية افقدني عذريتي


8- رواية أحبه ولكني أكابر


9- رواية عذراء مع زوجي


10- رواية حياتك ثمن عذريتي

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

11- رواية صغيرة الايهم


12- رواية زواج بالاجبار


13- رواية عشقك ترياق


14- رواية حياة ليل


15- رواية الملاك العنيد


16- رواية لست جميله


17- رواية الجميله والوحش


18- رواية حور والافاعي


19- رواية قاسي امتلك قلبي


20- رواية حبيب الروح


21- رواية حياة فارس الصعيد


22- سكريبت غضب الرعد


23- رواية زواجي من أبو زوجي


24- رواية ملك الصقر


25- رواية طليقة زوجي الملعونه


26- رواية زوجتي والمجهول


27- رواية تزوجني كبير البلد


28- رواية أحببت زين الصعيد


29- رواية شطة نار


30- رواية برد الجبل


31- رواية انتقام العقارب

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

32- رواية الداده رئيسة مجلس الإدارة


33- رواية وقعتني ظبوطه


34- رواية أحببت صغيره


35- رواية حماتي


36- رواية انا وضورتي بقينا اصحاب


37- رواية ضابط برتبة حرامي


38- رواية حمايا المراهق


39- رواية ليلة الدخله


40- سكريبت زهرة رجل الجليد


41- رواية روح الصقر


42- رواية جبروت أم


43- رواية زواج اجباري


44- رواية اغتصبني إبن البواب


45- رواية مجنونة قلبي


46-  رواية شهر زاد وقعت في حب معاق


47-  رواية أحببت طفله


48- رواية الاعمي والفاتنه


49- رواية عذراء مع زوجي


50- رواية عفريت مراتي


51- رواية لم يكن أبي

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

52- رواية حورية سليم


53- رواية خادمه ولكن


54- سكريبت لانك محبوبي


55- رواية جارتي وزوجي


56- رواية خادمة قلبي


57- رواية توبه كامله


58- رواية زوج واربع ضراير


59- نوفيلا في منزلي شبح


60- رواية فرسان الصعيد


61- رواية طلقني زوجي


62- قصه قصيره أمان الست


63- قصة فتاه تقضي ليله مع شاب عاذب


64- رواية عشق رحيم


65- رواية البديله الدائمه


66- رواية صراع الحموات


67- رواية أحببت بنت الد أعدائي


68- رواية جبروتي علي أمي


69- رواية حلال الأسد


70- رواية في منزلي شبح


🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


71- رواية أسيرة وعده


72- رواية عذراء بعد الاغتصاب


73- رواية عشقتها رغم صمتها


74- رواية عشق بعد وهم


75- رواية جعله القانون زوجي


76- رواية دموع زهره


77- رواية جحيم زوجة الابن


78- رواية حين تقع في الحب


79- رواية إبن مراته


80- رواية طاغي الصعيد


81- رواية للذئاب وجوه أخري


82- رواية جبل كامله


83- رواية الشيطانه حره طليقه


84- حكاية انوار كامله


85- رواية فيروزة الفهد


86- قصة غسان الصعيدي


87- رواية راجل بالاسم بس


88- رواية عذاب الفارس


89- رواية صليت عاريه


90- رواية صليت عاريه


91- رواية زين وليلي كامله


92- رواية أجبرني أعشقه


93- رواية حماتي طلعت أمي


94- رواية مفيش رحمه


95- رواية شمس العاصي الجزء الاول كامله


96- رواية الوفاء العظيم


97- رواية زوجوني زوجة أخي


98- قصص الانبياء كامله


99- سكريبت وفيت بالوعد


100- سكريبت جمعتنا الشكولاته الساخنه


101- سكريبت سيف وغزل


102- رواية حب الفرسان الجزء الثالث

103- رواية رهان ربحه الأسد


104- رواية رعد والقاصر


105- رواية العذراء الحامل


106- رواية اغتصاب البريئه


107- رواية محاولة اغتصاب ليالي


108 - رواية ملكت قلبي


109 -  رواية عشقت عمدة الصعيد


110- رواية ذئب الداخليه


111- رواية عشق الزين الجزء الاول

112- رواية زوجي وزوجته


113- رواية نجمة كيان


114- رواية شوق العمر


115- رواية أحببتها صعيديه


116- رواية أحتاج إليك كامله


117- رواية عشق الحور كامله


118- رواية لاعائق في طريق الحب

119- رواية عشق الصقر


120- قصة ليت الليالي كلها سود


121- رواية بنت الشيطان


122- رواية الوسيم إبن الحاره والصهباء

123- رواية صغيرتي الجميله


124- رواية أخو جوزك


125- رواية مريض نفسي


126- رواية جبروت مرات إبني


127- رواية هكذا يكون الحب


128- رواية عشق قاسم


129- رواية خادمتي الجميله


130- رواية ثعبان بجسد امرأه


131- رواية جوري قدري


132- رواية اجنبيه بقبضة صعيدي


133- رواية المنتقبه أسيرة الليل


134- رواية نجمتي الفاتنه


135- رواية ليعشقها قلبي


136- رواية نور العاصي


137- رواية من الوحده للحب


138- رواية أحببت مربية ابنتي


139- رواية جوزي اتجوز سلايفي الاثنين


140- رواية شظايا قسوته


141- نوفيلا اشواق العشق


142- رواية السم في الكحك


143- رواية الصقر كامله


144- رواية حب مجهول المصدر


145- قصة بنتي الوحيده كامله


146- رواية عشقني جني كامله


147- رواية عروس الالفا الهجينه الجزء الثاني




 
close
 
CLOSE ADS
CLOSE ADS