القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

رواية عشقتها رغم صمتها البارت الاول بقلم حبيبه

 رواية عشقتها رغم صمتها البارت الاول بقلم حبيبه

رواية عشقتها رغم صمتها البارت الاول بقلم حبيبه

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

في نصف الليل تركض  في شارع ليس به احد فارغ  حافية القدمين لا تسطيع الصراخ تبكي وتجري قدر المستطاع 

وثلاث رجال خلفها يركضون خلف شهوتهم 

اسيا في نفسها: يالله ساعدني يالله 🌺🌺🌺🌺🌺🌺

استطاعت الاختباء في مستودع قديم خلف الصناديق الا ان هدء كل شيء حولها اطمئن قلبها وحمدت ربها وخرجت لكي تذهب 

ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن الا ان خرجت وجدتهم امامها يبتسمون وينظرون اليها بطريقه مقززه 

الرجل الاول: ايه ياحلوه فكره انك هاتهربي مننا ههههههه 

الرجل الثاني: هديتنا من الجري وراكي بس تصدقي تستاهلي يابت وينظر الى جسدها بشهوانيه 

🌺🌺🌺🌺🌺

نتعرف ببطلتنا 

اسيا فتاه يافعه تمتلك من الجمال 💖مايجعلها مميزه عن غيرها عيونها بني غامق مثل حبات القهوه تسكر من ينظر اليهم وعيونها واسعه وشعرها شديد السواد غجري يصل لمنتصف ظهرها وجهه دائري بطريقه جميله رموشها كثيفه انفها متوسط شفتيها متوسطه داكنة اللون قليلآ ولكنها مرسومه بحرفيه بشرتها حنطيه وتمتلك جسد مقسوم بشكل جذاب متوسطة الطول 

خرساء لا تتحدث لسبب سنعرفه قريبآ يتيمه ليس لها احد عمرها22سنه

🌺🌺🌺🌺

الرجل الثالث: يخربيتك يابت دا انتي مايتشبعش منك من ليله 


كل هذا واسيا تبكي وترتجف من الخوف 

جأت لكي تركض امسكوا بها 

الرجل: علي فين ياقطه هو دخول الحمام ذي خرجوه ههههههه 

وبدون سابق انظار انقضوا عليها بطريقه وحشيه  اخذوا منها اعز ماتملك اخذوا شيئ لا يمكن رجوعها مره اخرى

اخذت اسيا تبكي بحرقه ولكن لاحيات لمن تنادي  

🌺🌺🌺

بعد وقت انتهوا ووجدوها لا تنطق ظنوا اانها ماتت 

اخذوها علي الطريق وتركوها وهربوا 

تركت تلك المسكينه كالمهملات فى الطريق لا تشعر بشئ فقط مستسلمه لتلك الغمامه السوداء التي اخذتها بعيدآ 

🌺🌺🌺


البارت الثاني من هنا


جميع الروايات الكامله من هنا



تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close