القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

رواية جحيم زوجة الابن الفصل الاول والثاني والثالث والرابع والخامس بقلم آيات الرحمن رواية جحيم زوجة الابن البارت الاول والثاني والثالث والرابع والخامس بقلم آيات الرحمن

رواية جحيم زوجة الابن الفصل الاول والثاني والثالث والرابع والخامس بقلم آيات الرحمن 

رواية جحيم زوجة الابن البارت الاول والثاني والثالث والرابع والخامس بقلم آيات الرحمن 

رواية جحيم زوجة الابن الجزء الاول والثاني والثالث والرابع والخامس بقلم آيات الرحمن 

رواية جحيم زوجة الابن البارت الاول والثاني والثالث والرابع والخامس بقلم آيات الرحمن


رواية جحيم زوجة الابن الفصل الاول والثاني والثالث والرابع والخامس بقلم آيات الرحمن 

 مالك يا حبيبتي من وقت ما رجعتي من عند أهلك وانتي شكلك متغير ليه

حسام انا مش عايزه اعيش مع مامتك في بيت واحد

ليه هي ماما عملت حاجه ضايقتك

لا ما عملتش حاجه بس مش عاجبني قعدتها معانا

دا اللي هو ازاي يعني

يعني اخواتك عايشين مرتاحين هما وزوجاتهم وانا اللي اعيش تعبانه وشايله فوق طاقتي ليه بقي ان شاء الله

قدامك حل واختيار واحد ياتتصل علي حد من اخواتك ييجي ياخد امك وماما تيجي تعيش معانا هي

ياإما هاخد اولادي وهمشي ومش هتعرف طريقي


يعني انتي عايزاني اطرد أمي عند إخواتي عشان أمك انتي تيجي تعيش معانا

ايوه بالضبط كدا أمي هتعيش معانا وهتخلي بالها من الأولاد لحد مانرجع اما امك عايزه اللي يخدمها وانا بصراحه كدا زهقت منها 


كنت قاعده في الأوضه التانيه وسامعه صوتها وهي بتتكلم ودموعي مش قادره احبسهم كنت مستنيه أسمع رد إبني عليها هيكون اي هيتخلي عني عشانها معقول هينسي كل حاجه عملتها عشانه ولا هيفضلني علي حماته اللي بنتها عايزه تطردني عشان تيجي تعيش معاهم


بص يا حبيبي عارفه الموقف صعب عليك اوي بس انا وانت طول اليوم بتشتغل ويدوب اللي بتشتغل بيه بتصرفه علي علاجها وشغلي بصرف بيه علي اولادي


وبصراحه يعني انا مليت من شيالة المسؤوليه لحد امتي هفضل كدا انا مش عارفه افرح بمرتبي يومين علي بعض 


وفكر شنطتي انا واولادي جاهزه جوا وشنطتها جاهزه اختار واحده فينا يا أنا يا أمك


الثانى                                                    يلا فكر كدا يا انا وماما نفضل في البيت دا يا امك اللي تفضل فيه ما هو مستحيل هفضل انا وهي في مكان واحد وانت اللي تقرر بقي انا عن نفسي شنطتي انا واولادي جاهزه يعني مجرد ماتقول هختار امي هدخل اوضتي واشيل شنطتي وامشي انا واولادي من البيت


طب سيبيني افكر 

حقك فكر براحتك واعرف مصلحتك مع مين فينا وخرجت وسابته


وقت بسيط مر وكان وقت اعداد الطعام

في طبق مصنوع من الخشب كان اكل الأم فيه وكوب مصنوع من الخشب فيه ميه 


اما هما فكانوا بيأكلوا علي السفره وبيضحكوا 

زينه لوالدة حسام : ما توقعيش حاجه علي الأرض مش شغالة العيله انا

كلي بهدوء هو حد هياخد الأكل من قدامك 

يوووووه وقعتي الأكل علي لبسك ما انتي مابتغسليش حاجه

الأم كانت بتسمع الكلام وبتبص لإبنها وعيونها كلها دموع مستنيه يقول اي حاجه لكن كان في وضع الصامت 


واحد من أولاده قعد جنب جدته واخد من إيديها الطبق بالأكل اللي فيه ومشي بإتجاه أمه اتعالت اصوات ضحكاتها


وهي بتقول كفايه عليها الميه وتضحك بصوت عالي 

ابنها اخد الطبق وحطه قدامها وقال كلام مش متوقع طفل 12 سنه يقول الكلمات دي اللي وصلت المكان لهدوء تام بعد ضحكات متتاليه وبصوت عالي


خدي الطبق دا اغسليه كويس واحتفظي بيه عشان لما أكبر زوجتي هتحط ليكي الأكل فيه

زينه ج.ن جنو.نها من كلمات ابنها وقامت صف.عته بكل قوه وصرخت في وجه حسام قائله : 


سامع يا حسام بيه ابنك دا مش كلامه دا كلامها هي بتحر.ض اولادي عليا


اسمع لو الست دي ما مشيتش من البيت دا النهارده

همشي انا ومش هتعرف طريقي اختار يلا

كنت مركزه مع عيونه وهو بيبصلي وانا بهز رأسي بإن ماليش ذنب 

يلا مستني اي اختار او كلم حد منهم ييجي ياخدها


كلمتهم كلمت عمر ورفض وسيف مسافر واحمد كمان مسافر 


ااااه يعني مفيش غير حسام الحنون اللي هيسيبها عنده صح

اهدي يا زينه واعتبريها امك

لا يا اخويا انا امي واحده ماليش غيرها 

ايه المطلوب مني يا زينه


الست دي تمشي من هنا

حاضر يا زينه حاضر 

وقرب من امه وقال ساعديني اشيلها

بس كدا من عنيا وبدء تساعده يشيلها


اولاده كانوا بيبكوا عشان جدتهم وهو كان شايلها علي ظهره ونازل بيها


اخدها في سيارته الفارهه واتوجه لمكان بعيد عن البيت و فضل يسوق شويه وبعدها نزل وشالها علي ظهره ومشي بيها لحد ما قابل في طريقه بئر نزلها عنده وبص ليها بحزن وقال : اسف سامحيني يا امي مفيش بإيدي حاجه 


وجه عشان يرجع بيته ما عرفش هو هيخرج ازاي اوجه من اي اتجاه واصبح عالق هو ووالدته في مكان يشبه الصحراء بص لأمه وقال : انا توهت اعمل اي هو انا خلاص مش هخرج من هنا

في الوقت دا كانت نظرات الأم كلها خزلان من إبنها اللي فضل حماته عنها وقرر يسيبها في مكان يشبه الصحراء


كان واقف تايه ومستني الإجابه منها ازاي هيخرج من المكان دا

في الوقت حسيت ان قلبي واجعني عشانه اوي وقولت مش بإيده حاجه مغلوب علي امره زوجته هتخدمه اما انا مش هخدمه انا عايزه اللي يخدمني


وقولت ليه هتمشي من الطريق دا شويه لحد ماهتلاقي طريقين قدامك واحد في زرع والتاني مفيش فيه ماتقفش وتحتار 


اللي في زرع هتلاقي في اوله اوراق خضراء علي الأرض هتفضل متتبع الأوراق دي لحد ماتوصل عند عربيتك بالسلامه وانت عارف باقي الطريق وربنا يحفظك ياابني ويكفيك شر الطريق


كان واقف ومحتار يمشي خطوه ويقف عشره ويبص ليا وفي الأخر كمل طريقه الليل دخل عليا وانا مكاني كنت بحاول اقوم بس رجلي مش شيلاني عايزه ميه بس مفيش غير البئر ومفيش اي حاجه اخد بيها ميه منه حتي البئر الميه اللي فيه مش ظاهره خالص 


فضلت ابص للسماء وافتكر تعبي وعمري اللي راح عليهم مابقاش ليا قيمه شيلتهم سنين وسنين ولما احتاجت ليهم هربوا مني هو خلاص مابقاش في احساس بس هقول ايه غير ادعيلهم يعيشوا مرتاحين الليل دخل وسمعت صوت حد بيتكلم بس الرؤيه مش واضحه كنت وقتها بدءت ادوخ والجو كان برد اوي لحد الرؤيه مابدءت تتلاشي من قدامي شئ في شئ لحد ماغمضت عيوني 


حسام كان رجع البيت وكانت حماته وصلت وقاعده قدام التليفزيون وقدامها التسالي هي وزوجته واولاده ومتغطيين ببطاطين ثقيله والمدفئه جنبهم 


افتكر امه اللي سابها في البرد ولبسها خفيف ولوحدها في مكان زي الصحراء 

من غير اكل ولا ميه وحماته اللي قاعده مكان امه ولابسه لبسها وقدامها الأكل أشكال بص لزوجته وأمها وبص علي الباب ودقات قلبه بتتسارع وفي لحظه كان فاتح الباب وخارج لكن وقف لما سمع صوت والدة زينه وهي بتقول 

هزت الأم رأسها وهي ظاهر علي وجهها علامات الخزلان وقالت


4و5                                              حسام حس بذنب كبير لما دخل وشاف والدة زوجته قاعده مكان والدته ولابسه ملابسها وقدامها التسالي من جميع الانواع وافتكر والدته اللي سابها لوحدها في مكان زي الصحراء ولوحدها ومن غير اكل او ميه ولبسها خفيف 

فتح الباب وكان هيخرج لكن وقفه صوت والدة زوجته


اي يا زوج بنتي مش هتسلم عليا ولا اي

زينه : ازاي بس يا ماما اكيد حسام مايقصدش يضايقك صح يا حبيبي

بص ليها بحزن ودخل اوضته


في اي يا زينه شايفه زوجك بيعاملني ازاي انا كنت عايشه في بيتي بكرامتي مااجيش ليكم هنا تنزلوها في الأرض انا ماشيه


لا يا ماما اوعدك ان هو هيركع تحت رجليكي ويطلب منك السماح بس اصبري بس لما ادخل ليه ارتاحي يا حبيبتي ارتاحي


في اي يا حسام هي دي مقابله تقابل ماما بيها 

زينه اخرجي من هنا دلوقتي انا مش ناقصك عايزه ايه تاني

ها ردي امي وطردتها من البيت عشانك انتي وأمك عايزه ايه تاني سؤال بيدور في رأسي دلوقتي لو امك كنتي طلبتي مني اطردها كدا


سبق وقولتلك امي غير امك امك مريضه وعايزه اللي يخدمها عارف يعني ايه

زيييينه

وانا مش هشتغل خدامه ليك انت واولادك وامك كمان 

زييينه ماتجبرنيش اتصرف معاكي تصرف يزعلك مني فعلا

ياااااه دي سابت فتنتها قبل ماتمشي كمان اهي وياتري قالت لسيادتك ايه بقي عني


وصيتك السبع وصايا قبل ماتمشي 

ايوه ما انت ابنها بردوا ولازم تقوم معاك بالواجب وتخرب حياتك قبل ماتمشي


لاخر مره هقولك اسكتي 

لا مش هسكت انا سكت كتير لكن بعد كدا مش هسكت يا حسام بيه ياإما تطلع لأمي وتطلب منها السماح يا إما


اه يإما هتمشي انتي والأولاد وتسيبي البيت ومش هعرف طريقكم مستنيه اي ها يلا امشييييي


في مكان تاني 

كانت الأم فاقده الوعي وفي الوقت دا كان في شخص راجع من جنازة والدته وكان واضح عليه التعب


رندا زوجته : عمر شوف كدا في حد مغمي عليه

عمر : فين 

هناك عند البئر 

نزل عمر ورندا وبدؤا يحركوها لكن كانت فاقده الوعي تماما ورأسها كإنها خارجه من فريزر 

دي شكلها متوفيه يا عمر

لا لسه فيها نبض 

طب هنعمل اي هنسيبها كدا

لا طبعا لازم علي الأقل ناخدها معانا لحد مانعرف حكايتها ساعديني نشيلها من هنا


ولسه بيرفعها هو ورندا وقف مصدوم مكانه

رندا : في اي يا عمر وقفت ليه

عمر هانت عليك أمك يا حسام تسيبها في الشارع وتجيب حماتك تعيش معاك مكانها مين فيهم الأحق تعيش معاك اللي تعبت فيك ولا اللي بكلمه منها تخرب بيتك

اهدي يا شروق هتكون راحت فين بس

اهدي اي يا ساجد ماما بقالها اسبوع في الشارع ومااعرفش عنها حاجه 

انا عايزه ماما يا ساجد يا حبيبتي يا ماما يا تري انتي فين دلوقتي 


وراحت وقفت قدام حسام وقالت لحد ماما ماتظهر انت واقف علي رجليك انت ومراتك اقسم بالله يا حسام ماما ما يكون حصل ليها حاجه لرو.حك انت والعقربه دي واولادك بر.وحها 


عند عمر ورندا


رندا انا ما اقدرش اتخيل حد مكان ماما 

حبيبي انا مش بقولك مكان مامتك انا بقولك تعيش معانا ويمكن وفاة مامتك كانت سبب عشان تلاقي الست دي


رندا انا هعالجها واقف معاها لحد ما تتحسن وبعد كدا هسيبها في دار المسنين مش هقدر اتخيلها مكانها ووجه نظره تجاه صورة والدته


كنت بحاول  انزل من علي السرير لكن ما كنتش عارفه كإن رجلي متربطين مش عارفه احركهم حسيت بدموعي وهي نازله وبدءت افتكر ايام ماكنت لسه صغيره وقادره اقف واتحرك


لما حسام وقع واتجرح وما قدرش يمشي وكنت سنداه بكل قوتي وفضلت شهرين كاملين سنداه كنت رجليه وايديه كنت حاسه بوجعه كإنه خنجر وبيقسم  قلبي أجزاء

ودلوقتي سابني يا تري الناس دي هتعمل معايا اي ابني ما اتحملنيش اللي تعبت وسهرت عليه او اولادي مااتحملونيش بالمعني الأصح لأولاد ولا بنات الغريب هو اللي هيتحملني


لحد ما لقيتهم داخلين عندي رفعت رأسي ليهم اتفاجأت لما لقيت عمر قعد جنبي ورفع ايديه ومسح دموعي وقال :


انا مش عايز اكون انا والدنيا عليكي ولا هاين عليا اسيبك في دار المسنين ولا قادر ابحث عن اولادك واشوف عملوا معاكي كدا ليه


انا ماما اتوفيت من اسبوع وفراقها واجع قلبي اوي هتقدري تعوضيني عن غيابها 


قولت بدموع : الأم يا ابني ما تتعوضش ولو راحت عمرها ماتتعوض كل اللي هقدر اقوله ليك ان هدعيلك بالصبر ياريتك فعلا كنت ابني انا بحسد امك عليك بجد كان نفسي لما امو.ت اولادي اللي يد.فنوني حتي لو قلبهم قا.سي بس الحمد لله بردوا ان همو.ت وهما مش هيحزنوا عليا مش عايزاهم يتوجعوا


في بيت حسام

شروق وساجد كانوا خارجين عشان يبحثوا عن امهم ساجد زوج شروق لكن شروق كانت بتقول كلمات صعبه اوي زينه ما قدرتش تتحمل الكلام وبدءت بينهم مشكله في الوقت دا شروق كانت ح.......ا.....مل في شهورها الأولي لطفلها الاول هي متزوجه من 5 سنين بس ماكانش ينفع غير لما تتعالج

المشكله حصلت وكبرت جدا وبدؤا يضربوا بعض لحد زينه ما دفعت شروق من علي السلم في الأول شروق مسكت سور السلم لكن زينه رجعت ودفعتها تاني من علي السلم بقوه 


شروق وقعت وسابت اثر دما.ء رأسها علي الحيط وبدءت تنز.ف كإنها فقدت البيبي اللي استنيته 5 سنين 


تكملة الرواية من هنا


 🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

  روايات كامله وحصريه 

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹


1- رواية اتجوزت جوزي غصب عنه


2- رواية ضي الحمزه


3- رواية عشق الادهم


4 - رواية تزوجت سلفي


5- رواية نور لأسر


6- رواية مني وعلي


7- رواية افقدني عذريتي


8- رواية أحبه ولكني أكابر


9- رواية عذراء مع زوجي


10- رواية حياتك ثمن عذريتي

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

11- رواية صغيرة الايهم


12- رواية زواج بالاجبار


13- رواية عشقك ترياق


14- رواية حياة ليل


15- رواية الملاك العنيد


16- رواية لست جميله


17- رواية الجميله والوحش


18- رواية حور والافاعي


19- رواية قاسي امتلك قلبي


20- رواية حبيب الروح


21- رواية حياة فارس الصعيد


22- سكريبت غضب الرعد


23- رواية زواجي من أبو زوجي


24- رواية ملك الصقر


25- رواية طليقة زوجي الملعونه


26- رواية زوجتي والمجهول


27- رواية تزوجني كبير البلد


28- رواية أحببت زين الصعيد


29- رواية شطة نار


30- رواية برد الجبل


31- رواية انتقام العقارب

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

32- رواية الداده رئيسة مجلس الإدارة


33- رواية وقعتني ظبوطه


34- رواية أحببت صغيره


35- رواية حماتي


36- رواية انا وضورتي بقينا اصحاب


37- رواية ضابط برتبة حرامي


38- رواية حمايا المراهق


39- رواية ليلة الدخله


40- سكريبت زهرة رجل الجليد


41- رواية روح الصقر


42- رواية جبروت أم


43- رواية زواج اجباري


44- رواية اغتصبني إبن البواب


45- رواية مجنونة قلبي


46-  رواية شهر زاد وقعت في حب معاق


47-  رواية أحببت طفله


48- رواية الاعمي والفاتنه


49- رواية عذراء مع زوجي


50- رواية عفريت مراتي


51- رواية لم يكن أبي

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

52- رواية حورية سليم


53- رواية خادمه ولكن


54- سكريبت لانك محبوبي


55- رواية جارتي وزوجي


56- رواية خادمة قلبي


57- رواية توبه كامله


58- رواية زوج واربع ضراير


59- نوفيلا في منزلي شبح


60- رواية فرسان الصعيد


61- رواية طلقني زوجي


62- قصه قصيره أمان الست


63- قصة فتاه تقضي ليله مع شاب عاذب


64- رواية عشق رحيم


65- رواية البديله الدائمه


66- رواية صراع الحموات


67- رواية أحببت بنت الد أعدائي


68- رواية جبروتي علي أمي


69- رواية حلال الأسد


70- رواية في منزلي شبح


🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


71- رواية أسيرة وعده


72- رواية عذراء بعد الاغتصاب


73- رواية عشقتها رغم صمتها


74- رواية عشق بعد وهم


75- رواية جعله القانون زوجي


76- رواية دموع زهره


77- رواية جحيم زوجة الابن



تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close