expr:class='data:blog.languageDirection' expr:data-id='1477310355715762718'>

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية محاولة اغتصاب ليالي الفصل الخامس عشر والسادس عشر رواية محاولة اغتصاب ليالي البارت الخامس عشر والسادس عشر رواية محاولة اغتصاب ليالي الجزء الخامس عشر والسادس عشر

رواية محاولة اغتصاب ليالي الفصل الخامس عشر والسادس عشر 

رواية محاولة اغتصاب ليالي البارت الخامس عشر والسادس عشر

رواية محاولة اغتصاب ليالي الجزء الخامس عشر والسادس عشر

رواية محاولة اغتصاب ليالي الفصل الخامس عشر والسادس عشر

 (((الفصل 15))و((الفصل16)) 

❤في شقه سفيان❤

ليالى وهى تتحدث بارتباك:تب ايه شروط العقاب

والمده إلى هابقي محبوبسه هنا

سفيان بمكر وهو يسحبها على لتقعد على رجليه:أحبك كده وانتى مطيعه بصى يا ستى

أولا انتى هاتعدى هنا كل حاجه اقولهالك نعم وطيب

غير كده هايبقي ليه تصرف تانى يا لولو

أماا المده إلى انتى هاتعدى فيها هنا دى حسب

تعاملك يا لولو لو انتى اتعدلتى مش هانقعد كتير

بس لو انتى اتصرفتى اى تصرف من إلى انتى

عملتيه كده هاتدخلى جحيمى وانا مش عايز حتى تشوفيه اوكى

ليالى وهى تومى رأسها بحزن

سفيان :لا مش كده مش عايزك كده من أولها

ماشى ويلا قومى حضريلي الأكل والحمام علشان

انا تعبان من إلى انتى عملتيه من كام ساعه (أنها هربت وهو يعنى دور عليها)

ليالى بشئ من العصبيه :ايه إلى انت

ليقاطعها سفيان بحده كبيره:ايه مش انا قولت مفيش

اعتراض

ليالى بغيظ :حاضر يا سفيان

لتقوم من على رجليه وتدخل الحمام تجهز له لتخرج له

بعد ما انتهت من تجهيزه

ليدخل الحمام دون حتى ان يشكرها

لتستكشف هى الشقه فكانت الشقه من الطراز العصري الكبيره والمرتبه ولكن قليل من الغباره على أساسها

لتدخل المطبخ الكبير وتفتح الثلاجه

وتخرج الأشياء التى تريدها لحتى تطبخ له

وبعد وقت ليس بكثير خلصت ليالى الاكل

لتنظر إلى ثيابها تريد أن تغيرها فهى متسخه

لتدخل الاوضه

لتلفت انتبها سفيان وهو عريان الصدر ولابس بنطلون من اللون الأزرق

وشعره الساقط على جبينه

وشكله التى يخطف الألباب بعيونه الخضراء

سفيان بمكر:في ايه يا ليالى مالك متنحه عجبتك صح

ما تكسفيش انا جوزك برده

ليالى بغيظ وعصبيه:لا والنبى على ايه يعنى

انا عيزه يا سفيان هدوم أغير لأن هدوم كلها متوسخه اووى

سفيان وهو يأخذ أديها إلى الدولاب العملاق: ليه بتقولى كده ما دولابك مليان اهو ألبسي وتعالى انا بره

خرج سفيان لتبقي هي في الغرفه

لتفتح بيدها دولاب لتأخذ شئ حتى تلبسه ولكن لدقيقة وتشهق على ما رأته

ليالى وهى تقلب في الثياب بقوه:ايه الارف ده كله  ما فيش حاجه محترمه خالص

لا انا لازم أخرج وقوله على إلى الهدوم إلى جايبه دى (الهدوم كانت عباره عن قمصان شقه وقمصان نوم

قصيره جدا )

للتراجع بتوتر :لا هايفضل يعدلى محاضره طويله عريضة خلاص هالبس وامري لله

لتأخذ قميص من اللون الكافيه من القماش الحرير

طويل ولكن يفصل منحنيتها بدقه

لتدخل إلى الحمام بعد صراع كبير في لبسه

وبعد قليل من الوقت تخرج وهى ترتديه

وتجفف شعرها وترفع شعرها إلى أعلى

وتخرج من الغرفه لتشاهده وهو وهو قأعد أمام التلفاز

لتدخل إلى المطبخ سريعا لحتى لا يرها

وبعد شويه وهي مندمجة في غرف الطعام

لتنفض على ذراعين يلتفون حول خضرها

سفيان وهو يتحسس عنقها بذقنه الناميه قليلا

:ليه بتتسحبي كده ها على فكره حتى لو انتى بعيده عنى  انا

بحس بيكى

ليالى بارتباك من قربه الكبير منها:تب ..ممكن تبعد عنى

سفيان وهو  ما زال على وضعيته:مش احنا قولنا ما فيش حاجه اسمها ابعد او اى اعتراض صح

لتوامى رأسها بقوه وحركته تدغدغ مشاعرها بقوه

وتحس أنها سوف تستسلم له بقوه

وقرب جسده بقوه من جسدها

ليقبلها على طول عنقها بحنيه ولكن بعد قليل ليطبع

علامات الملكيه على عنقها

لتبتعد عنه بقوه بعيد عنه

ليالى بارتباك قوى :خلاص روح انت وانا جايه وراك بالاكل

سفيان وهو يقترب منها بمكر:تب ممكن اساعدك

ليالى باعتراض سريع:لا انا خلصت

ليخرج هو

وتتبعه باعينها لتحمل الطعام إلى السفره وبعد عشره دقائق يخرج من المكتب

ويقعد على الكرسى لتهم انا تجلس على الكرسى بجانبه على اليمين ليشد يديها لتقع على رجليه

سفيان :على فكره انتى  مكانك هنا ماشى

ليالى باعتراض وخجل كبير :بس انت مش هاتعرف تأكل

سفيان وهو ينظر إلى عيونها بقوه: ومين قالك أن انا مش هاعرف اكل وعلى فكره انت إلى هاتاكلينى من النهارده اوكى

ليالى باعتراض:يعنى ايه إنشاء الله وانت ما لكش ايد تأكل بيها

سفيان بحده باينه على عيونه وهو يحسس على شعرها بقوه :هو مش احنا قولنا ايه من شويه

مش عارف ليه انتى نفسك تجربى طريقتي التانيه في العقاب صح

ليالى وهى توامى رأسها برفض و

سفيان بحده :يبقي خلاص مش عايز اى اعتراض

لتظل ليالى تطعمه حتى شبع

ليقوم هو باطعامها لتاكل منه خوفا من حدته

لينتهوا من الاكل ليتوجه سفيان إلى عرفه المكتب

وهى تحمل بقيه الطعام إلى المطبخ

وتخرج تشاهد التلفاز

❤في مكان آخر عند ريماس❤

ريماس وهى في شقه ليالى

لتطمن عليها عند الاتصال بوالدتها

ريماس  بخوف على رفيقه دربها:يا ربى اعمل ايه دلوقتى

اطمن عليها اذاى

لتتصل بها مرارا وتكرارا ولكن تليفونها دايما مغلق

لتتوتر اكتر

❤في مكان تانى في قصر سفيان الصاوى❤

مريهان بغضب:يعنى ايه اخد الهانم في شقه لوحدها

نازلى هانم:انا إلى عرفته أنها غلطت فيه

وتقريبا اخدها علشان يربيها مش في دماغك

واكيد كام يوم وتجى هنا

وسعتها هانربيها اوووى كمان هانخليها تقوله

بالسنها طلقني

ليطلقوا الاتنين ضحكه ماكره كبيره

❤في شقه سفيان ❤

لتشاهد ليالى التلفاز

ولكن تغفوا سريعا على الاريكه أمام التلفاز

في مكتب سفيان يتابع الملفات بدقه كبيره

وبعد ساعه ينهى أعماله ليقوم من على الكرسي

ويتجه إلى الخارج

ليشاهدها وهى نايمه على الاريكه بطريقه غير صحيحه

ليقوم سفيان بحمله والاتجاه الى غرفتهم

لينيمها على السرير ويدخل الحمام وهو يرتدي شورت رمادي وعريان الصدر لينام بجانبها

ليدثرها في احضانه ويقبلها على شفيفها برقه

ثم يخفض المكيف قليلا

لينام بعد قليل بعد تاملها ويديه القويه حولها

وتغطيتها من البرد

لينام هو وهى بسلام

#يتبع

$$$$$

(((الفصل 16))

----------------------------------------------- 

في صباح يوم جديد وتسرق الشمس

على شقه سفيان الفخمة

وخاصه غرفهم لتصحى ليالى بانزعاج من نومها على ضوء الشمس

لتتحرك ولكن يد تمنعها من الحركه

لتستدير الجهه لاخري

لتشهق بقوه عندما تراه وهو مستلقي بجانبها عاري

الصدر وشعره المنكوش على جبينه  ويحتضنها بقوه خائف ان تهرب منه لتمرر يديها على وجهه

بحنان لتغرس أصابعها في شعره الكثيف الحريري

لتشعر بسيل كبير من المشاعر

القويه تغمرها لتقترب منه وهى تتأمل ملامحه بقوه

لتقرر في قلبها انه اوسم شخص رأته عينيها

لتحرك أصابعها على صدره بدون قصد لتنكمش عضلاته تحت أصابعها

لتقرر الانسحاب من جانبه

لتنجح  وبعدها فكرت ثواني وبعدها افتكرت

أنها لم تتصل بريماس لحد دلوقتى فأكيد هى قلقانه

عليها اووي

لتقرر الاتصال بها ولكن لا يوجد معها تليفون

لتاخد تليفون سفيان من جنب الكومدينوا إلى بجانب السرير

لتسرع بالخروج من الاوضه برعب من سفيان

لتتصل ليالى بريماس بايدى مرتعشة

        

❤عند ريماس❤

لتفيق ريماس على رن هاتفها المستمر

لتاخذه من جانبها

لتلقي نظره على الاسم ولكن الرقم بدون اسم

لتفتح وبعدها بثواني لتشهق ريماس

ريماس بخوف:ليالى  انتى فين عاملتى ايه وصلتى

ولا لسه

ليالى وهى تتلفت حولها:انا كويسه بس ما عرفتيش أهرب عرف يجبنى يا ريماس

ريماس بصدمه:ايه.... يعنى انتى دلوقتى معاه تب

وعرف يجبك اذاي

ليالى :والله ما اعرف اذاى هو .........لتقص عليها

كل شي

❤عند سفيان في الاوضه❤

ليتقلب سفيان على الفراش ليحتضن ليالى

ولكن كان الفراش بارد

ليفزع ويقوم بسرعه ليري هى أين

ليدخل الحمام دون استاذان

ولكن لم تكن في الحمام ليقلق عليها بشده

ليفكرك لدقيقة أنها فكرت لتانى مره أنها تهرب

ليجن سفيان ويظهر الجحيم في عيونه الخضراء

ليخرج وهو يبحث عنها

لينصدم سفيان والشراره تنبعث من عيونه

❤عند ليالى❤

ريماس لى ليالى في التليفون:يعنى انتى هاتعملى

ايه دلوقتى

ليالى :مش عرفه عامل ايه يا ريماس

ريماس:يعنى انتى مش هاتحاولى تهربي منه

وهاتستسلمى للأمر الواقع

ليالى بخوف:يعنى العمل ايه يا ريماس انا عيزه أهرب

منه بس انتى عرفه انه ممكن يجبنى فى لحظه

هو انتى مش عرفه هو مين دا سفيان الصاوى

دا مفيش حد يقدر يقف قصاده

ريماس :والعمل يا ليالى

ليالى بخوف:انا هاهرب من هنا بس مش دلوقتى

لما يثق فيه شويه

للحظه سمعت ضحكه من خلفها

لتنصدم وتشهق من ما راته ويقع التليفون من يديها

سفيان بضحكة عاليه والشراره في عيناه تقول لى ليالى سوف تموتين على الصباح الباكر

:اوووه المدام عيزه تهرب تانى

لتقترب منها وهى تبتعد

لتقع ليالى على إحدى الاريك من شده الصدمه

ليالى بخوف:انا.......انا

سفيان بعصبيه وهو يشد شعرها ويرجعه للوراء:انتى ايه ها قوليلى يا ليالى ليغضب

ليتابع وهو يقول بقوه اصدمتها:

قولتك انا بحبك وهاعوضك عن كل حاجه وانتى مصره

انك كل مره تهربي

ليأخذها إلى غرفتهم ويرمها على السرير من النهارده ما فيش خروج من الاوضه دى خالص فاهمه

ليالى وهى تشجع نفسها على الكلام وتقف امامه:يعنى ايه ..انت هاتحبسنى هنا بس مهما تعمل يا سفيان هاهرب منك برده مهما عملت لتقولها وهى تصرخ في وجهه

ليصفعها سفيان على وجهها لتقع على السرير بقوه

وتطرح إحدى شفتيها

ليحدثها سفيان وهو يقترب منها ويمسك فكها

ويقترب منها ويقول:الكف ده علشان صوتك ما

يعلاش تانى عليه مفهوم

لتؤمى ليالى رأسها بقوه

ليمسح الدماء بعتاب من احدي شفتيها وهو ينظر إلى

عينها بعيونه الحمراء لتقابل عيونها

الخائفه وشفتيها التى ترتجف من الخوف

ليقترب من شفتيها بقبله معاقبه لها على فعلتها

لتزرف الدموع على الام شفتيها وألم قلبها

ليتعمق سفيان بقبلته اكتر ويمسك يديها الإثنين ويلفها حول عنقه

ليكون متمكن منها

لتستسلم ليالى الى مشاعرها القويه تجاهه

وتتجاوب معه

ليتفاجى سفيان من فعلتها وهى تتجاوب معه

ويديها المشدوده حول  عنقه

ليبتعد عنها سفيان وينظر إليها بعتاب واسي ويقول:انا عارف

أن انا عازبتك واغتصبتك ودمرتك وانا ندمان لأول مره في حياتى على حاجه أنا عملتها ولكن انا في الآخر

حبيتك وعوضتك تقومى تهربي منى لا وكمان عايزه تعديها مره تانيه وكمان انا ليه اسبابي خالتنى كده يا ليالى ابقي قاسي كده معاكى بس اعمل ايه

ليالى بألم  من كلامه وعلى ما عاناه في حياته :انا اسفه يا سفيان صدقنى مش هكررها تانى

ليالى وهى تريد أن تسأله عن ماضيه ولكن

خايفه منه

ليقاطعها سفيان وهو ينظر اليها:مش عارف ليه مش

مصدقك وعارف لو جت ليكى فرصه انك تهربي هاتهربي منى تانى

ليخرج سفيان من الغرفه

لتبقي ليالى في الغرفه لتبكى بألم على ما

مرت بيها من شقي طول عمرها

إلى اغتصابها وتزوج منهاوحبها له مع انه المها بشكل كبير جدا

لتبكى لوقت طويل ثم تغفوا على وضعيتها وهى

متكوره على نفسها

في الاوضه المجاورة

يبقي سفيان على حالته وهو يضع رأسها وسط يديه

ويسمع شقهاتها وبكاءها المستمر والسر الذى يخفيه عنها

ليدمر الاوضه بما فيها ليتجه إلى الاوضه التى بها ليالى

ليفتح الباب وهو يشاهدها وهى مستلقيه بدون غطاء

ليقترب بسرعه ويغطيها

ثم يقبلها من أعلى جبينها

وهو يسمع وهى تهلوس وهو نايمه :سفيان انا اسفه والله بجد ....انا بحبك بجد

لينصدم سفيان بقوه من اعترافها وهى في احلامها

ليبتسم سفيان:ماشي يا ليالى ما  خليتك تيجى لعندى وتقوليلى بحبك ما بقاش انا

لياخد تيشرت ويتجه به إلى الخارج

ليمر أسبوع على مشاجرتهم

وليالى تحاول مصالحته سفيان ولكن هو يصدمها

ببرود

وتفعل كل شي يرضيه ولكن لا ينظر اليها حتى

وهما في يوم قاعدين أمام التليفزيون وهى تشاهد

فيلم وهو يتابع شغل أمام الابتوب

ليقطع عمله اتصال على الهاتف ليقفل الابتوب

ويتكلم

سفيان ببرود كالعاده:الو يا مريهان

ليقف ويتجه إلى البلكونة

ليالى عندما سمعت اسم بنت ومشي وقف بره

امت ليالى وراء

سفيان لترمى اذنها لتريد ان تعرف من تكلمه

❤ عند سفيان ❤

مريهان بتمثيل :الحقنا يا سفيان نازلى هانم تعبانه اووى عيزه تشوفك

سفيان ببرود وعارف أنها تمثيلية ولكن جاراها في الموضوع:حاضر انا جاى على بكره هاكون في القصر

مريهان يفرحه لم تقدر أن تداريها:اوكى حاضر هاقولها

ليغلق الهاتف ويتنفس بعمق

ولكن حس بشئ خلفه ليستدير ولكن لم يري أحد

عند ليالى وهى تاخد نفس بخوف وتهمس :الحمد لله ما شفنيش

سفيان من خلفها:مين إلى ما شفكيش يا ليالى

لتستدير ليالى وتقول بتوتر لم تقدر ان تخفيه:ولا حاجه ولا حاجه بكلم نفسي

ليقترب سفيان ويأخذ ايديها الاتنين ويشدها إلى صدره ويقول وهو ينظر إلى شفتيها تارا وإلى عينيها تارا :

ها هاتقولى كنتى واقفه هنا ليه

ليالى برتباك أصل انا

ليقاطعها سفيان وهو يقربها منها ويقبلها بقوه

يد حول عنقها يقريها منه واليد الآخر حول جسدها تستكشفه

ليعمق قبلته اكتر ليذوق رحيق شفتيها لتقاومه ليالى  في الأول ولكن خضعت له لى سفيان الصاوى.

ويبتعد عنها ويري احمرار خدها وشده خجلها منه

ليقول:حضري شنطتك


تكملة الرواية من هنا


بداية الروايه من هنا



قبل ماتخرجوا اتفضلوا الروايات الكامله من هنا 👇❤️👇❤️👇

 🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

  روايات كامله وحصريه 

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹


1- روايةبداية الروايه من هنا


 اتجوزت جوزي غصب عنه


2- رواية ضي الحمزه


3- رواية عشق الادهم


4 - رواية تزوجت سلفي


5- رواية نور لأسر


6- رواية مني وعلي


7- رواية افقدني عذريتي


8- رواية أحبه ولكني أكابر


9- رواية عذراء مع زوجي


10- رواية حياتك ثمن عذريتي

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

11- رواية صغيرة الايهم


12- رواية زواج بالاجبار


13- رواية عشقك ترياق


14- رواية حياة ليل


15- رواية الملاك العنيد


16- رواية لست جميله


17- رواية الجميله والوحش


18- رواية حور والافاعي


19- رواية قاسي امتلك قلبي


20- رواية حبيب الروح


21- رواية حياة فارس الصعيد


22- سكريبت غضب الرعد


23- رواية زواجي من أبو زوجي


24- رواية ملك الصقر


25- رواية طليقة زوجي الملعونه


26- رواية زوجتي والمجهول


27- رواية تزوجني كبير البلد


28- رواية أحببت زين الصعيد


29- رواية شطة نار


30- رواية برد الجبل


31- رواية انتقام العقارب

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

32- رواية الداده رئيسة مجلس الإدارة


33- رواية وقعتني ظبوطه


34- رواية أحببت صغيره


35- رواية حماتي


36- رواية انا وضورتي بقينا اصحاب


37- رواية ضابط برتبة حرامي


38- رواية حمايا المراهق


39- رواية ليلة الدخله


40- سكريبت زهرة رجل الجليد


41- رواية روح الصقر


42- رواية جبروت أم


43- رواية زواج اجباري


44- رواية اغتصبني إبن البواب


45- رواية مجنونة قلبي


46-  رواية شهر زاد وقعت في حب معاق


47-  رواية أحببت طفله


48- رواية الاعمي والفاتنه


49- رواية عذراء مع زوجي


50- رواية عفريت مراتي


51- رواية لم يكن أبي

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

52- رواية حورية سليم


53- رواية خادمه ولكن


54- سكريبت لانك محبوبي


55- رواية جارتي وزوجي


56- رواية خادمة قلبي


57- رواية توبه كامله


58- رواية زوج واربع ضراير


59- نوفيلا في منزلي شبح


60- رواية فرسان الصعيد


61- رواية طلقني زوجي


62- قصه قصيره أمان الست


63- قصة فتاه تقضي ليله مع شاب عاذب


64- رواية عشق رحيم


65- رواية البديله الدائمه


66- رواية صراع الحموات


67- رواية أحببت بنت الد أعدائي


68- رواية جبروتي علي أمي


69- رواية حلال الأسد


70- رواية في منزلي شبح


🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


71- رواية أسيرة وعده


72- رواية عذراء بعد الاغتصاب


73- رواية عشقتها رغم صمتها


74- رواية عشق بعد وهم


75- رواية جعله القانون زوجي


76- رواية دموع زهره


77- رواية جحيم زوجة الابن


78- رواية حين تقع في الحب


79- رواية إبن مراته


80- رواية طاغي الصعيد


81- رواية للذئاب وجوه أخري


82- رواية جبل كامله


83- رواية الشيطانه حره طليقه


84- حكاية انوار كامله


85- رواية فيروزة الفهد


86- قصة غسان الصعيدي


87- رواية راجل بالاسم بس


88- رواية عذاب الفارس


89- رواية صليت عاريه


90- رواية صليت عاريه


91- رواية زين وليلي كامله


92- رواية أجبرني أعشقه


93- رواية حماتي طلعت أمي


94- رواية مفيش رحمه


95- رواية شمس العاصي الجزء الاول كامله


96- رواية الوفاء العظيم


97- رواية زوجوني زوجة أخي


98- قصص الانبياء كامله


99- سكريبت وفيت بالوعد


100- سكريبت جمعتنا الشكولاته الساخنه


101- سكريبت سيف وغزل


102- رواية حب الفرسان الجزء الثالث

103- رواية رهان ربحه الأسد


104- رواية رعد والقاصر


105- رواية العذراء الحامل


106- رواية اغتصاب البريئه


107- رواية محاولة اغتصاب ليالي


108 - رواية ملكت قلبي


109 -  رواية عشقت عمدة الصعيد


110- رواية ذئب الداخليه


111- رواية عشق الزين الجزء الاول

112- رواية زوجي وزوجته


113- رواية نجمة كيان


114- رواية شوق العمر






تعليقات

close