القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

رواية البديله الدائمه البارت الرابع عشر بقلم ميدو


رواية البديله الدائمه البارت الرابع عشر بقلم ميدو


روايات كامله وحصريه 


1- رواية اتجوزت جوزي غصب عنه


2- رواية ضي الحمزه


3- رواية عشق الادهم


4 - رواية تزوجت سلفي


5- رواية نور لأسر


6- رواية مني وعلي


7- رواية افقدني عذريتي


8- رواية أحبه ولكني أكابر


9- رواية عذراء مع زوجي


10- رواية حياتك ثمن عذريتي


رواية البديله الدائمه الجزء الرابع عشر بقلم ميدو


11- رواية صغيرة الايهم


12- رواية زواج بالاجبار


13- رواية عشقك ترياق


14- رواية حياة ليل


15- رواية الملاك العنيد


16- رواية لست جميله


17- رواية الجميله والوحش


18- رواية حور والافاعي


19- رواية قاسي امتلك قلبي


20- رواية حبيب الروح


رواية البديله الدائمه الحلقه الرابعة عشر بقلم ميدو


رواية البديله الدائمه الفصل الرابع عشر بقلم ميدو


قراءة ممتعة

♡♡♡♡♡

بعد ما حضنته ورد وسمع صوت عياطها

نزل بخفة لركبها وحط ايده تحتهم وايده التانية ورا ضهرها حملها 

وهي مش حاسة بشيء زي المغيبة 

حضنتها ليه ودموعها كسر حواجز جواه كان بحاول يخليها متماسكة 

نزل فيها ع السرير مددها ومين يقدر يمنعه هي حلاله بشرع الله و الفرح بعد يوم 

فضل يبوسها وهي متكومة جوا حضنه دافنه راسها بصدره 

ايديه بتمسح كل انش بجسمها بحركات رتيبة حنونة تهدي نوبة بكاها الي مهديتش وناره الي بتستعر كل ما حس بقرب الفراق

مش قادر يحدد مشاعره هل هيا شي اتعود وجوده .... ولا نقص بحياته بيكتمل بوجودها عشان تكمله كل الي يعرفه دلوقت ان عايز الزمن يوقف على اللحظة دي وماتنتهيش 

بعد فترة حس انها هديت بعد راسها 

عن صدره لقاها زي الوردة بخدودها المحمرة الي بتلمع بقطر الندى من دموعها ابتسم وهمس في ودنها صدقيني لوكنتي حتته شوكلاتاية ماكنتش هاسيبك وانتي بالحلاوة دي 

غمرت راسه بصدره مرة تانية وابتسمت بخجل

ضحك بصوت عالي نسبياً يخفي بيه توتر مشاعره بعد راسها عن صدره وسحب ايده من تحت راسها واتكلم بهدوء 


21- رواية حياة فارس الصعيد


22- سكريبت غضب الرعد


23- رواية زواجي من أبو زوجي


24- رواية ملك الصقر


25- رواية طليقة زوجي الملعونه


26- رواية زوجتي والمجهول


27- رواية تزوجني كبير البلد


28- رواية أحببت زين الصعيد


29- رواية شطة نار


30- رواية برد الجبل



انا عند وعدي الفرح ما حدش هايسمع بيه اطمني 

وبعد سفرنا انتي تخرجي ورانا من القصر عشان مش هأمن عليكي انتي وتيته تفضلو في وكر الديابة لوحدكم 

عشان كدا يوم سفرنا ... نفس توقيت خروجكم من هنا .... وعمر هايتكفل بكل حاجة تخصكم

اتعدلت في جسمها سندت ضهرها على مسند السرير وتنت ركابها رفعت خصل شعرها الي ثارت من المعركة الي كانت جواها من شوية 

نزلت ايديها وابتدات تفرك بصوابعا داخل حجرها عشان ما يلمحش قرب انهيارها مرة تانية

اتكلمت بهدوء طيب وبخصوص الطلاق

ضحك بحزن 

على فكرة كنت عارف انك هاتساليني معلش نأجل الطلاق لغاية ما ارجع

طب وليه معلش بعد اذنك عايزة ارجع لحياتي الطبيعية من غير قيود 

ارجع لجامعتي الي ماداومتش بيها من يوم دخولي القصر ... وبابتسامة بائسة كملت وارجع لشغلي دا من بعد اذنك

وقف زي الي اتلسع 

ورد هي كلمة وحدة الطلاق نأجله لغاية 

ما ارجع انا مش هاغيب اكتر من شهر

وبالنسبة للشغل انتي ها تاخدي اجازة مع مرتبك عشان تعوضي كل الي فاتك من دراستك وتنجحي بمجموع كبير عشان ترجعي تشتغلي بثقة اكبر

اتفقنا 

هزت راسها بالموافقة

وقف و فضل باصص عليها راسها نازل لحضنها 

شعرها مغطي وشها تعابيرها مش واضحة بسبب خيوط الحرير الي مغطياه هز راسه علامة الحيرة مشي بهدوء وخرج بهدوء بس مش زي ما دخل نفسيته اتحسنت لما كلمها


رواية انتقام العقارب


32- رواية الداده رئيسة مجلس الإدارة


33- رواية وقعتني ظبوطه


34- رواية أحببت صغيره


35- رواية حماتي


36- رواية انا وضورتي بقينا اصحاب


37- رواية ضابط برتبة حرامي


38- رواية حمايا المراهق


39- رواية ليلة الدخله


40- سكريبت زهرة رجل الجليد


صحيح الفراق لابد منه بس الي ريحه انه اتاجل

اما ورد بعد ما سمعت صوت قفل الباب على نفس قعودها نزلت بجسمها وسندت راسها ع المخدة ودخلت بنوبة بكاء قوية بصوت مكتوم


تاني يوم ابتدا الاستعداد للفرح وفي حديقة القصر اتنصبت  كوشة هادية... وانارات الانوار في الحديقة واتجمع الاهل 

نزلت ورد هي وماسكة ايد شهاب لابسة فستان ابيض هادي عاري من عند الكتاف

صدره واسع وديق على قد جسمها 

رسم تقاطيعها زي النحت

تحت سخط عيون شهاب الي ما هانش عليه تبين ساحرة وخلابة كل دا 

وعيون الرجالة عليها وخصوصي امين

فضل طول المشي للكوشة بانبها 

يعني ملقيتيش فستان اوسع من كدا 

ولا صدره احشم .... ... ...بصت عليه بحيرة و همست والله انت تحير 

خفت البس حاجة محشومة تزعقلي خلاص مش مهم يمكن دا اخر فستان البسه من النوعية دي 

شد على صوابع ايديها وقال بحسم اخرسي خالص

شهقت الله ليه بتقولي كدا

انت يعني لازم تعترض على اي كلمة بقولها

بص عليها بحدة اتكتمي خالص انا مش طايقك باللبس دا على فكرة

ابتسمت وكملت مشي وكل شوية تبص عليه بطرف عينها وهي حاسة الدخان بيطلع من ودانه

ابتدا الحفل والي فرحان والي غيران والي النار بتاكله من الحقد

والعروس في دنيا والعريس في دنيا والكل بدور في عقله افكار 

وكل العيلة منتظرة بكرى والي هايجرى فيه

وقف الحج محمد بسعادة واتكلم من مايك الدي جي يا اهلي وعيلتي انا النهاردة اسعد مخلوق في الدنيا كلها ..... الليلة دي اديت الامانة الي كانت على رقبتي 

وهاسلم حفيدتي دعاء لحفيدي شهاب وارتاح بقى من همهم ضحك كل الحضور وابتدت الهمهمات عليهم 

قرب مازن للكوشة وابتسم بحزن

ابتسملو شهاب ايه يا بني انت مش هاتفكها انسى وعيش يومك

ضحك مازن ع اساس انت بتعيش يومك المهم دلوقت ابارك بجد ولا 

وغمز بعينه كدا و كدا

اتكلم شهاب بثقة لا طبعا كدا وكدا 


41- رواية روح الصقر


42- رواية جبروت أم


43- رواية زواج اجباري


44- رواية اغتصبني إبن البواب


45- رواية مجنونة قلبي


46-  رواية شهر زاد وقعت في حب معاق


47-  رواية أحببت طفله


48- رواية الاعمي والفاتنه


49- رواية عذراء مع زوجي


50- رواية عفريت مراتي


بس باركلي لرضوخ جدو للعملية

اتنهدت ورد بالم وابتسمت بتكلف

بص امين ليهم بقهر وهمس لسمر 

اموت واعرف ازاي شهاب ومازن سكتو لبعض وهما التنين بيتنافسو على دعاء وبقو صحاب

حاجة غريبة 

ردت سمر بنت الزبالة محظوظة الكل بموت فيها

كلم امين نفسه ومن سمعك اذا انا نفسي بتمنى الرضى بس بنت الايه بتتكبر عليا

عاملالي فيها برنسيسة بس تستاهل دي حته قشطة امممم  ومصمص شفايفه بقلة ادب

سحبت عليا شهاب و ورد عشان يرقصو على انفام اغنية غمض عينيك 

حضن شهاب ورد بتملك وحاوط خصرها وهي بتتمايل بين ايديه بهدوء وبتشعل جواه رغبة يهرب بيها من الناس والظروف لعالم خاص بيهم يعلمها فيه اصول الحب

خلص الفرح والمعازيم مشيو 

جه امين لغاية شهاب و ورد الف مبروك جوازكم و عقبال العيال قريب 

بص شهاب عليه بحقد وماردش وسحب ايد ورد الي كان امين ببصلها بمغزا مش نضيف ومشيو من غير اهتمام

ضحك باستفزاز ومشي لغاية سمر ايه يا حبيبتي احنا هانسكت على المهزلة دي 

بكرى شهاب ياكل في عقل ابوكي حلاوة ويخليه يكتبله كل املاكه

بصت عليه سمر بقهر امين ارجوك اسكت 

انا هاموت من القهر مش طايقة نفسي

بعدين ليه رحت ناحيتهم اهوم مشيو ما عبروكش حتى 

وكنت بتبص ليه للسحلية بالطريقة دي

الله يا سمر يعني ببص ازاي انا بكرها وبتمنى انها تموت دلوقت 

بعد ما انتهت الحفلة طلع شهاب و ورد لاوضتهم الي جهزها شهاب قدام الكل 

واول ما دخلو قعدت ورد ع الكنبة واتنفست بتعب اااه اخيرا ها ارتاح 

اه ياني الجزمة كانت ديقة 

وبدات تفكها وبعدين سحبت الورد الي كان

لامم شعرها ونزلت خصلات شعرها زي الشلال

بصت عليه لقته سرحان بيها  وبيبتسم بمكر

ارتبكت من نظراته وقفت و اتوجهت للحمام هادخل اغير هدومي تكون انت كمان بدلت خلينا ننام بدري احنا ورانا بكرى تعب اكتر من اليوم

ومشيت للحمام ما حستش غير وهي طايرة في الهوا وشهاب بلف بيها و نزلها ع السرير ونزل وراها ... واتكلم بهمس مالك يا ورد احنا مش عرسان والليلة فرحنا

حاولت تقوم وهي بتبعد ايديه الي محوطاها 

اه عرسان بس تمثيل وقدام الناس 

واحنا دلوقت لوحدنا واهي الليلة اخر ليلة لينا ببيت واحد

ايه مالك يا بنتي ... انت مستعجلة على فراقنا كده ليه

طيب ايه رايك لو نخليها ليلة تاريخية ماتتنسيش او يمكن ما تنتهيش 

احنا مش كل يوم هانعمل فرح ونزل على شفايفها بدون ما يسمع ردها 

وغرق فيها وغرقها معاه ... ونسي الدنيا وهو ببوسها بتملك 

وبيهمس باسمها بين كل بوسة 

انا عايزك يا ورد ... انا مستحيل اعيش من دونك او اسيبك 

وابتدا يقلعها هدومها وهي زي المسحورة اتلجمت مش قادره تبعده او تعترض مستكينة مُسيرة رافضة الي بيحصل ومستسلمة ليه .. دايبة فيه 

و بتبعده وخايفة يبعد 

وبعد كر وفر وحرب الارواح اتحدو الجسدين برابط ابدي تحت رفضهم للي بيجرى واستسلامهم لحب ممنوع

بعد مدة ما عرفوش كام وقف شهاب مصدوم من الي حصل هي بقت مراته بالفعل و ورد دموعها مغرقة خدودها وبتلم الملاية على جسمها العاري

اتكلم بجمود عكس البركان الهادر جواه 

انا داخل الحمام البسي اي حاجة مش عايز اشوفك بالشكل دا

دخل شهاب وخرج ماشفهاش بالاوضة قعد على السرير وهو بشوف نقط دم من عزريه ورد اابتسم ونزع ملاية السرير و نام وحاسس انه ملك الدنيا 

اما ورد نامت فحضن جدتها دموعها نازة مش زعلانة من الي حصل 

بس مصدومة

من نفسها ازاي تستسلم بالسهولة دي وهي عارفة ان بكرى الفراق المحتوم

كان لازم يعني تتوه في بحر حبه 

طيب وكرامتها وقلبها وهي عارفة ان بحب شبيهتها

وهو ازاي ما يحافظش على وعده ليها ولجدتها

يااااه اد اي طلعت تافهة مع اول اعصار منه طارت كل الحواجز الي رسماها

فضلت تأنب ضميرها لغاية ما نامت وخيالات الي حصل بطاردها حتى بحلمها

الصبح عند دعاء وقفت قدام مكتب المأذون بتستنا ادهم

سمعت صوت ادهم بنادي عليها من تكسي

بصت ليه باستغراب

طب ماتنزل 

لا اركبي انتي عايز نروح لمحامي احسن عشان تمضيلي .... نفخت بملل وركبت بالفعل في التكسي ومشي سواق التكسي لغاية بيت ادهم شهقت دعاء بصدمة 

انت جايبنا هنا ليه 

ابتسم ادهم بمكر ونزل بسرعة فتح باب العربية وشدها غصب عنها وهي بتصرخ عليه يسيبها

وطلع للشقة رماها على الارض انت فاكراني غبي اسيبك 

دا انت كنز يا ماما قفل باب الشقة قرب منها انتي مش هاتمشي من هنا غير لما اساوم جدك عليكي واخد تمنك 


51- رواية لم يكن أبي


52- رواية حورية سليم


53- رواية خادمه ولكن


54- سكريبت لانك محبوبي


55- رواية جارتي وزوجي


56- رواية خادمة قلبي


57- رواية توبه كامله


58- رواية زوج واربع ضراير


59- نوفيلا في منزلي شبح


60- رواية فرسان الصعيد


وقفت زي المجنونة وفضلت تضربه على صدره وهو يصد ضرباتها وبيضحك 

بعد ما مل منها مسك ايديها بقوة وسحبها من شعرها ودخلها اوضة النوم 

عارفة انك محلوة ولذيذة  وانا اشتقت ليكي اهو تفضلي عندي اتمتع بيكي لغاية ما سلمك لجدك واقبض تمنك و دعاء بتحاول  تمنعه وبتبعده عنها لغاية ما دخلها وقفل باب الاوضة


في قصر الدميري 

وقبل موعد السفر

نزل الخدم شنط السفر بتاعت الحج محمد وشهاب ونادية

اتلمت العيلة في الصالة وجهزو نفسهم عشان يروحو معاهم يودعوهم بالمطار نزلت ورد ماسكة ايد جدتها وبتحاول قد ما تقدر ما تبصش لشهاب 

وشهاب مشغول بالمكالمات الي بيعملها عشان يظبط الشغل بالشركة مع عمر

بص عليها بابتسامة حس ان نظرته ليها

بقت مختلفة عن مبارح دلوقت بقت ملك ليه بالاسم والفعل 

قعدت هي وجدتها ع الكنبة قدام محمد الي مسح على شعرها بحنان الف مبروك يا حبيبة قلبي

واسف اني هاخطف عريسك صبحية جوازك لو عليا يا حبيبتي

لا ياجدو عندي صحتك بالدنيا المهم تبقى بخير

قرب شهاب وحضن ورد الي اترعشت من لمسته 

ماتخافش يا جدو الجايات كتير بكرى 

ان شاء الله بعد مانرجع من السفر نشبع من بعض وغمز ورد الي لفت للجهة التانية 

وما تكلمتش

مش قادرة تحط عيونها في عيونه خجلانة من نفسها ومن الي حصل 

شردت في تفكيرها باول يوم جات للقصر وازاي اتقربت لشهاب ... وبقو واخدين على بعض بعد ما كانت بتخاف منه... ودلوقت بتفهمه من غير كلام 

ازاي حبته فجأة من غير ماتحس

وبعد شهر وشوية من تواجدها هي وجدتها  

قدرت بطيبتها وعفويتها تسحر قلب محمد 

و فضلت تتحايل عليه عشان العملية ووافق عشان خاطرها 

وبالفعل اليوم تحقق هدف وجودها من الاساس وبعد شوية معاد سفر شهاب مع جدو 

ادت مهمتها بنجاح بس دفعت التمن كتير اوي

في المطار 

وبعد ما قعد الحج محمد وجدة ورد  

والكل 

بانتظار الاعلان عن الرحلة مسك شهاب ايد ورد ومشيو ع الكافيه 

قعدت ورد واتكلمت بحزن وارتباك بدون ما تبص عليه

استاذ شهاب اظن مهمتي لحد كده وخلصت 

انا زي ما اتفقنا من المطار هارجع بيتنا 

انا وجدتي بس قبل ما تمشي ياريت ترمي عليا اليمين ... عشان استريح وارجع لحياتي الطبيعية ... واظن انت عند وعدك اني مازلت موظفة في الشركة صح 

قطع كلامهم اتصال جه لشهاب 

الحج محمد موجود

ايوا مين حضرتك 

انا فاعل خير ما تسالش عن اسمي 

فين الحج محمد 

انا بالنيابة عنه اتفضل اتكلم 

انا عارف انه بدور على حفيدته الغايبة 

وقف شهاب بصدمه واتكلم انت مين وتقصد ايه 

دعاء حفيدته معايا وبصراحة عايز اتفاوض معاه على مبلغ واسلمه دعاء بخير وصحة كويسة

انتفض شهاب وقال بعصبية اقسم بالله لو ما قولت انت مين ... ودعاء فين لهخليك تندم 

وعلى فكرة من سوء حظي وحسن حظك اني مسافر دلوقت والا كنت هاجيبك لو كنت فين 

خاف ادهم من حدة شهاب وثقته بالكلام وقال ببرود يخفي خوفه خلاص يبقى تفضل دعاء معايا لغاية ماترجع من السفر ونتكلم بالمفيد وقفل الخط

وقف شهاب وببص ع التلفون واتكلم بسرعة الندل قفل الخط

وقفت ورد هو مين وعايز ايه

مش عارف هو مين بس قال ان دعاء معاه وعايز فلوس عشان يسبها ترجع

شهقت ورد بصدمة طيب وهاتتصرف ازاي

انا المهم عندي دلوقت السفر وجد يعمل العملية وعمر بلاحق الموضوع على بال ما ارجع المهم ياورد

فاضل انك تكملي الخطة 

قاطعته ورد عارفة انا هاتصل كل يوم ما تقلقش 

و بعيد عن الخطة كلها انا حبيت جد حضرتك وعايزة اطمن عليه فاما تقلقش والف سلامة عليه ربنا يخليهولك 

ابتسم شهاب بجمود وقال تمام يبقى خلاص اتفقنا والمبلغ الي وعدتك بيه 

هزت ورد راسها وقالت ما تكملش ارجوك مش عايزة منك فلوس جدك بعتبرو جدي وانا فرحانة اني ساهمت باقناعه عشان العملية 

انا ها اكتفي باستمراري في الشغل ومتشكرة جدا سلامته عندي تسوى اي مبلغ او تعويض 

دلوقت ياريت تحلني من الارتباط الي بينا هز شهاب راسه وقال بصوت جامد خالي من اي احساس 

مش دلوقت لما ارجع اطلقك عشان اسلمك

المبلغ الي اتفقنا عليه  

و هاتاخديه والا مش هاطلق 

وبالنسبة للي حصل مبارح مابينا انا

وقفت ورد بحسم ماتقولش حاجة مش عايزة افتح السيرة دي 

والي حصل حصل بالحلال وبرضايا 

فما فيش داعي تبرر او تتكلم واتفاقنا هو هو

 ونزلت دموعها باخر كلامها ابتسمت وقالت بانكسار هي وبتمسح دمعتها اسفة بس الموقف مؤثر 

لفت عن مرمى عيونه


61- رواية طلقني زوجي


62- قصه قصيره أمان الست


63- قصة فتاه تقضي ليله مع شاب عاذب


64- رواية عشق رحيم


تروحو وترجعو بالسلامة وخلي بالك من جدو 

ههه اقصد جد حضرتك ومشيت 

ومش حاسة بالنار الي بتحرق في قلب شهاب من فراقه ليها بالوقت دا وبعد الي حصل

ومن الخبر المفاجئ الي سمعه بالتلفون .... نده لعمر وفضلو يتكلمو بالهمس لغاية ما تم الاعلان عن انطلاق الرحلة 

ودعت ورد محمد بالاحضان وشهاب بطريقة رسميه من غير حضن 

وبعد ما غابو عن عيونهم 

مسكت ايد جدتها يلا يا تيتة نمشي احنا كمان 

فجأة وقفت سمر بطريق ورد على فين يا حبيبتي


تكملة الرواية من هنا


بداية الروايه من هنا


مجمع الروايات الكامله من هنا


إللي عاوز يوصله اشعار بتكملة الروايه يعمل إنضمام من هنا

تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close