expr:class='data:blog.languageDirection' expr:data-id='data:blog.blogId'>

رواية أنا وحمايا البارت السادس والسابع والثامن والتاسع والعاشر والاخير بقلم عادل الصعيدي حصريه وجديده علي مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

 رواية أنا وحمايا البارت السادس والسابع والثامن والتاسع والعاشر والاخير بقلم عادل الصعيدي حصريه وجديده علي مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 

البارت السادس 

بعد ما سألت خالد جوزي ليه محدش هيسال عليا 

وبصلي وقرب مني وقال 

= اصل وانا بهزر مع بابا قبل 

ما ينزل تحت قولتله سيبولي

 مراتي معايا فوق محدش 

ينده عليها عايزها.  

وضحك وكمل كلامه وقالي = بابا فهم وقلي خد راحتك نوره تحت تسد مكانها 


بصراحه انا اتغظت منه 

ووشي اتقلب غضب منه وعلي قلة غيرته

 عليا والا شخصيته الا بقيت زباله اووي 

بصتله بضيق وقرف وقولتله 

= اسمع يا خالد انا مش 

هعمل حاجه وهنزل دلوقتي تحت ولو عايز 

حاجه تبقي بالليل انا نازله دلوقتي ..

خالد راح شدني 

من دراعي وزعق فيا وفضل يضربني علي وشي وبالاخر نزل وطلع من البيت 

انا اترميت علي 

السرير وفضلت اعيط وابكي من القهر اللي جوايا اكتر من الضرب

 اللي ضربهولي.  

جوايا قهر منه ومن عمايله وشخصيته وعدم غيرته عليا 

احساس فظيع جوايا من ناحيته ..

وبعد دي كله 

حاولت اتمالك اعصابي

 وقمت غسلت وشي 

ولبست طرحتي السوده عشان 

انزل تحت عند حمايا وحماتي . قفلت بابا

شقتي ورايح انزل علي السلم 

وانا نازله من علي السلم . سمعت صوت حمايا عالي و بيضحك والصوت كان 

طالع من شقة سلفي محمد جوز سلفتي نوره 

قربت اكتر وباب شقة نوره مفتوح وسمعتها 

هيا وحمايا بيضحكوا وصوت هزار بينهم 

بهدوء دخلت شقه نوره 

لأنها دايما سايبه باب شقتها مفتوح 

دخلت جوه الشقه بدون تفكير 

كل اللي يهمني عايز اشوف اي بيحصل 

جوه فضلت اسحب علي رجلي 

لحد ما وصلت اوضة النوم بتاعت نوره والصوت كان منها 

نزلت بجسمي لتحت عشان ابص من 

فتحتة الباب واول ما بصيت 

من الباب لقيت 😱😱


الجزء السابع 

انا وحمايا 


بصيت من فتحتة الباب 😱 وياريتني 

ما بصيت .

شفت اللي عمري ما كنت أتوقع اشوفه ولا خطر علي بالي في يوم 

ولا ممكن يخطر علي بال بشر واي انسان 

خالص ..

حمايا ابو زوجي في حضن سلفتي نوره 

من غير هدوم .

انا شفت المنظر ومقدرتش امسك اعصابي 

اعصابي بجد بقيت في انيهار 

ايوه بقيت منهاره ومش عارفه ازاي يحصل كدا .

والغريب مين مع مين حمايا وسلفتي 

ايه المصيبه دي يا ربي .

جسمه اتخدر وعرقت وجمسي كله بقي 

يجيب ميه .

وانا خايفه وبترعش من 

المنظر اللي شوفته وياريت ما شوفته ..

اتمالكت نفسي بالعافيه .

ونزلت تحت ودخلت اوضة الضيوف 

وفردت جسمي شويه علي الكنبه. 

لحد ما اهدي شويه وارتاح 

من اللي شوفته 

وبعد ما ارتحت شويه وروحي رجعت ليا 

تاني .

طلعت علي المطبخ اجهز الغداء عشان حماتي ..

وقلت كمان ممكن 

خالد جوزي يرجع وعايز يتغدا 

بعد ما طلع بره البيت زعلان مني 

وبعد ما خلصت الغداء 

وجهزته علي الصينيه. دخلت الاوضه عند 

حماتي . لقيتها نايمه 

قولت في بالي لازم اصحيها 

وفضلت اصحي فيها

 بالكلام مش بترد عليا 

ملقتش حل غير هز جسمها واصاحيها بردو مفيش فايده وخوفت اوووي . حماتي مش بتتحرك خالص 

وخايفه يكون حصلها 

حاجه . طلعت علي سلم 

وبعلوا صوتي . اللحقووني حماتي اغمي عليها الحقوني يا نووره. 

بسرعه لقيت حمايا نزل من فوق وشدني لبجوه وزعق فيا 


حمايا = اخرسي اخرسي 

حماتك مفهاش حاجه نايمه 

انا بخوف :: لا مش بترد عليا انا خايفه عليها 

حمايا :: قلت اخرسي مفهاش حاجه . همد ايدي عليكي 

ولقيته طلع من دولابه علبه برفان ورشها علي منديل 

ومشها علي وشها .

وفجأه لقيتها فتحت 

عنيها بس بالعافيه والنوم كابس عليها 

بصلي حمايا وكشر..

شوفتي اهيه نايمه يلا سبيها نايمه شويه 

رديت عليه :: طيب والغداء انا عملته 

حمايا :: خلاص

 انا هتغدا حطي الصينيه في اوضة الضيوف 

واطلعي علي شقتك انتي .

شويه ونزلت نوره وبصتلي ببرود 

نوره :: حصل يا ساره مالها حماتي 

حمايا :: خلاص مفيش حاجه يلا انتوا الاتنين 

كل واحده تطلع شقتها.  روح ناموا شويه الدنيا ضهر .

طلعت انا ونوره علي السلم كل واحده 

هتطلع شقتها 

واحنا وطالعين انا

 ونوره وبعد ما وصلنا عند شقتها . لقيتها بتسحبي من ايدي .

ودخلتني اوضتها وقالت 

_ تعالي عايزه يا ساره هانم 

دخلتني عند الصاله ووقفت قدامي 

وعماله تبص عليا من فوق لتحت .

وفجأه فضلت تضحك وتضحك ضحكه طويله .

ولقيتها بتقرب مني . بصراحه انا شكيت انها عايزه تعمل حاجه لكنها صدمتني 

لما قالت .....


الجزء الثامن 

انا وحمايا 

......


انا استغربت اووي لما لقيت 

نوره بتبصلي من تحت لتحت 

واللي خوفني انها عماله تضحك بهيستريا وضحكتها عاليه 

ولما قربت مني اكتر 

قربت من ودني وقالت .

=انتي مفكره نفسك لما دخلتي شقتي وبصيتي من فتحت الباب لما حمايا كان معايا انا مشفتكيش هههه يبقي بتحملي 


انا بصراحه تعلثمت وجسمي 

عرق ومش قادره اطلع الكلام من المفجاه

 اللي قلتها بوشي .حولت 

اتكلم وصوتي كان يدوبك يسمع 

= ااااانتي بتقولي اي . امتي دخلت شقتك انا انتي بتحلمي

بصتلي وشاورت علي باب اوضة النوم بتاعتها..

== بصي كويس علي باب اوضة النوم وركزي فيها 


بسرعه رديت عليها 

=انا مش فاهمه حاجه وضحي طيب 

قربت تاني مني وقالت .

= طيب ركزي بقي في اللي هقوله 

الباب زي ما انتي شايفه قصير واي حد يوقف بعرف مين هو من الشبشب او الجزمه اللي لابسها .

وماشاء الله شبشبك 

معروف ومحفوظ مش انا اللي اشتريته ليكي لما نزلت السوق والا ايه . 

انا قلت بنفسي:  يلهوووي يا مصيبتي ازاي مانتبهتش للباب ولا ركزت كدا . 

 ربنا يستر بقي 

بصتلي وانا ساكته ومش عارفه اتكلم 

= بصي بقي متخفيش 

من حاجه بس لو حد عرف حاجه هيكون اخر يوم ليكي في البيت 

دي مفهوم. 

وثاني حاجه حماتك مفهاش حاجه حمايا هو اللي ادها منوم عشان نسهر سوا 

عقبالك انتي بقي هههههههه 


سمعتها قالت الكلمه دي 

وضحكتك روحت مسكت فيها علي طول

انا == اخرسي انا مستحيل

 يحصل مني كدا ومتفكريش كل الناس زيك 

قربت مني نوره .. متخفيش هيحصل ووقتها هعرفك  .

يلا روحي شقتك انا هنام .وفكري بكلامي كويس يا حلوه 

بصتلها بغيظ ..

انا علي فكره هقول لخالد جوزي وهو يتصرف معاكي 


بصتلي وضحكت .

يتصرف مع مين وجوزك ايه بس .

بصي يا حبيبتي باشاره مني اخليكي انتي وجوزك دي تقعدوا بشارع فاهمه . اللي بيصرف عليكي انتي 

وجوزك وكل اللي هنا حمايا مفهوم ومحدش ليه حاجه هنا وابقي 

قابليني لو جوزك فتح بوقه بكلمه .يلا امشي من قدامي . 


طلعت شقتي وانا تايهه وبفكر في كلامها وتهديداتها ومش عارف اي هيحصل

وازي نوره بقيت بالجبروت دي اكيد اللي بيحصل بينهها وبين حمايا

 بيحصل من زمان اووي .

وكمان مش قادره استوعب ازاي حمايا حط المنوم لحماتي عشان تنام ومتعرفش ايه بيحصل هنا. 

بصراحه انا تايهه ومش مستوعبه اللي بيحصل دي .. 

طلعت اوضتي وقعدت علي السرير ومش قادره انام 

ولا قادره عيني تنام 

شويه وتليفوني رن وكان جوزي خالد. بيقولي انه وصل المستشفي وهيابت عشان 

الورديه الليلي بتاعته النهارده ..

قفل معايا الخط خالد وانا حاولت انام شويه وفعلا نمت ..

وعلي الساعه ثمانيه المسا صحيت 

علي خبط الباب .. 

طلعت افتح لقيت محمد سلفي جوز نوره 

بيقولي تعالي يلا عشان

 هنعمل عيد ميلاد لابنه يوسف  .

غسلت وشي ولبست عبايتي ونزلت تحت 

وكان حمايا وحماتي موجودين ونوره وجوزها وبعد ما خلص عيد الميلاد 

ونوره قطعت التورته ووزعت علي كل اللي 

كانوا قاعدين 

انا خدت طبق التورته بتاعي وطلعت فوق شقتي .

قعدت قدام التلفزيون 

ومعايا التورته باكل فيها . 

ويدوبك مكملتش حتتين باكل فيهم وروحت في النوم ومدرتشي بنفسي 

وعلي الساعه سته الصبح بحاول اقوم من النوم وبالعافيه بفتح عيني 

واول ما فتحت عيني كويس لقيت 

نفسي .......


الجزء التاسع 

انا وحمايا 

***************


وبعد ما  فتحت عيني كويس لقيت 

نفسي .

انا ايه جابني هنا يمصيبتي .

هو في ايه واي اللي حصل بصيت قدامي 

كويس لقيت نوره سلفتي 

واقفه علي التسريحه وبتسرح شعرها

ولما شفتني بالمرايا صحيت 

ضحكت ببرود وقالت ..

صباح الخير للحلوين هههههههه 

انا مصدومه ومش قادره استوعب 

انا ازاي في شقة نوره 

وازاي جيت هنا والمصيبه انا كنت نايمه علي سرير نوره سفلتي ازاي 

دمااااغي هتنفجر مش قادره اصدق 

ومش استوعب اللي انا فيه 

بحاول اتمالك اعصابي ونفسي وقمت 

من ع السرير وحاسه جسمي 

كله متكسر وكان في قاعد كان بيضربني 

علي جسمي ومش عارفه أوقف

علي رجليا من التعب والإرهاق 

ومش عارفه ايه حصل .

نزلت من ع السرير ولقيت نوره بتقرب مني 


بصتلي ببرودها المعتاد وقالت ..

طبعا زمانك بتسالي انتي هنا ازاي 


بصتلها وانا قلبي محروق من الغيظ 

ودمي نار 🔥 وعايزه اخنقها بأيدي 

بصيت عليها بغيظ ..

انا هنا ليه يا نوره 

= اسألي حماكي وهو يقولك . والا اقولك روحي قولي لخالد جوزك . وشوفي ايه هيحصل 


انا دموعي نزلت مني ومش قادره اتكلم والا اعمل حاجه وحاسه في حد مكتفني من كل مكان بجسمي 

بعدت عنها ورايحه امشي اطلع لشقتي 

لقيتها بتقولي ..

=استني في حاجه ليكي نسياها..

وبصيت ورايا لقيتها ماسكه الاند.....

وحطهولي بأيدي وقالتلي ببرود . اظن فاكره  

لما قولتلك هيحصل وهو حصل 

انا واقفه قدامها وهموت من الغل اللي جوايا ونفسي مكسوره ومش عارفه اعمل حاجه معاها ..

راحت ناحية التسريحة ومسكت المشط وبتلعب في شعرها .

وابتسمت بمكر وخبث وقالت ..

علي فكره مش عايزاكي تزعلي دي لمصلحتك يا سوسو.  وع فكره بلاش تقولي 

لخالد جوزك لاني هههههههه عارفه 

هيقولك ايه وجربي كدا وهتشوفي رده .


مشيت من قدامها وطلعت شقتي ودخلت اوضة النوم واترميت علي السرير 

وانا منهاره من العياط ومش عارفه اتمالك نفسي وعماله ابكي وعيط بحرقه 


انا عملت ايه يا ربي عشان يحصل معايا كدا وليه يحصل معايا انا كدا ليه ليه ..

مش قادره اوقف من العياط والدنيا فجاه 

لقيتها سوده قدامي ومعتش قادره اشوف 

والا احس بحاجه وحاسه اني مجروحه 

اوووي ومكسوره من جوايا .. 


عدي الوقت وانا قاعد بعيط علي السرير 

قمت من علي سريري 

وقعدت قدام التسريحه وبصيت علي شكلي اللي بقي حاجه تاني 

حط راسي بين ايديا ومش قادره ابص علي

المرايا ..

وفجأه فوقت علي ايد بتخبط علي كتفي 

وبصيت ورايا لقيت حمايا بصلي وقال 

= مالك انتي لسه تعبانه من ليلة امبارح 

بصيتله وانا محروقه منه وازاي جاله عين ويقولي كدا .

انا مشفتش جبروت والا وقاحه بالشكل دي 

ومعرفتش ارد عليه والا اتكلم 


لقيته بيقولي .  طيب خدي الفلوس دي 

وانزلي مع نوره السوق وهاتي اي حاجه تحبيها لنفسك 

وروحي الصيدليه هاتي شوية مقويات عشان جسمك 

ساب الفلوس قدامي علي التسريحه 

ونزل لتحت .

شويه ولقيت ضحكه بصوت عالي جايه 

من ورايا لفيت جسمي وببص لقيت .....


الجزء العاشر قبل الأخير...

انا وحمايا ..


حمايا سابلي الفلوس علي التسريحه 

ونزل تحت وانا مكنتش عارفه هعمل ايه 

مخنوقه ومتغاظه من اللي حصل 

وكمان خايف اتكلم مع أي حد 

شويه ولقيت صوت ضحكه جايا من ورايا

بصيت لقيت خالد

 جوزي داخل وبيضحك

انا استغربت اووي من دخوله دي 

وخصوصا اول مره يجي الصبح كدا 

عشان شغله بالليل ويتأخر

 للضهر لما يجي

قرب مني وقالي بضحك 

= الله يسهلوا فلوس كمان .

علي فكره في ناس متنغنغه في العز اهو 

بصتله ببرود وقلت ..

قصدك يعني يا خالد 

_مقصديش حاجه . قوليلي طيب انتي 

عامله ايه 

.بقيتي كويسه دلوقتي .

انا برقت بعيني

 واندهشت اووي من السوال وقلت في بالي 

انا كنت مريضه والا اي 

هو في اي بيحصل حد يفهمني ..

=انا كويسه يا خالد هو في حد كلمك 

قالك مرات عيانه او تعبانه مثلا..

بص وضحك ..

= هههههه هو محدش قالك والا اي 

استغربت بردو وقلت..

= طب فهمني انت .

 حصل اي يا خالد اتكلم 

بصلي وقال ..

= انا امبارح كنت في المستشفي بوردية الليل . لقيت

 بابا بيتصل عليا بيقولي اللحق 

مراتك جالها تسمم. 

 وتعبانه اووي 

مقدرتش امسك نفسي

 بسرعه خدت عربية 

الاسعاف من الاستقبال وجبتك 

المستشفي عملتلك اسعافات ورجعتك 

البيت تاني ..

وكلمت نوره كمان 

وخليتها  تاخد بالها منك 

ونيمتك في اوضتها..


= انا طبعا عماله اسمع كلام خالد ومستغربه اوووي من الي 

بيقوله وازاي كل دي حصل

وانا مش بوعي معقوله دي . 

انا مش مصدقه اللي بسمعه ولا وداني قادره

تستوعب اللي بيحصل دي .

معقول حمايا خطط لكل دي عشان 

يعمل الا هو عايزه 

من غير ما حد يكشفه

ياااااه انت طلعت مش سهل ابداا يا حمايا

بصراحه دموعي نزلت مني ومقدرتش 

نفسي وحسيت اني حقي ضاع كدا 

وكل المخططات

 دي بتحصل مش هعرف اثبت حقي ابداا 

قرب مني قادر ..

_ انتي ساكته ليه .. وكمان بتبكي مالك في إيه 

هديت اعصابي 

ومسحت دموعي 

= لا مفيش بس صعبت عليا نفسي من اللي حصل . انا كنت تعبانه ومش عارفه بصراحه 

انتوا عملتوا معايا 

احلي معروف يا حبيبي 

_ طبعا يا روحى هو انا ليا غيرك . المهم 

انا جيت عشان أطمن عليكي 

لازم امشي دلوقت 

اكمل الشفت بتاعي 

وبعد الضهر راجعلك 

هتحتاجي حاجه من بره 

انا _ لا شكرا يا حبيبي كل حاجه موجوده. 

نزل خالد جوزي لتحت 

وانا اترميت علي السرير بيعط ومهمومه ومش قادره استوعب 

وحاسه بنار بقلبي 

وفضلت علي حا دي ساعتين 

وبعد قررت اخد دش عشان افوق واشوف انا هعمل اي ..

دخلت الحمام واخدت دش وطلعت لبست عبايتي . ولسه بكمل لبسي لقيت الباب بيخبط 

طلعت افتح لقيت نوره 

_ انا كنت نازله السوق وكنت هطلع حمايا وقفني وقالي

 شوفي ساره ممكن تطلع معاكي 

بصتلها وهيا بتتكلم وحاسه في كلامها بشماته فيا وجواها فرح وكنت حاسه أن نفسها تضحك بس عماله تداري فيها 


وانا واقفه معاها افتكرت حاجه جات بدماغي وقررت انزل السوق معاها اشتريها.. 

اخدت نوره ونزلت

 وحمايا كان في الصاله 

وعمال يبص علينا احنا وخارجين ..

واحنا وماشين حبيت اختبر نوره في الكلام 

اللي قالوا خالد 

قربت منها وقلت 

_ نوره هو بجد انا كنت تعبانه امبارح وروحت المستشفي. 

بصتلي وهيا مبتسمه : 

ايوه طبعا . كنتي تعبانه اووي هههههههه 

_ وفضلت تضحك 

بصتلها بغيظ ورديت قلت ..

يا برودك وانتي بتضحكي علي طيب وايه يضحك يانوره 

قربت شويه مني وقالت '

انا قولتلك اللي فيها وريحي نفسك 

محدش هيقدر يعرف حاجه ومحدش هيتكلم . سايسي امورك خلي حياتك تمشي 

فهمت من كلامها ان كل دي مدبر ليه 

زي ما توقعت انا 

نوره راحت تشتري خضار وانا سبتها وروحت اشتريت حاجه ورجعتلها 

وبعد ما خلصنا رجعنا علي البيت. 


طلعت انا شقتي فوق ودخلت اوضة النوم بتاعتي 

عشان اغير عبايتي السوده 

وانا بقلع عبايتي السوده وفجاه 

لقيت .....


يا تري لقيت ايه ساره؟


الجزء الاخير 

انا وحمايا 

***********


ولما دخلت اوضتي عشان اقلع عبايتي واخد راحتي بعد مشوار السوق دي 

ويدوبك برفع العبايه ورايحه اقلعها 

لقيت ايد بتلمسني من وسطي 

بسرعه رجعت العبايه تاني علي جسمي 

واتفاجا بوجود حمايا بالاوضه في وشي 

وبالصوت العالي قلت 

يا مصيبتي انتي من امتي هنا 

رد حمايا ،. يخربيتك وطي صوتك 

وراح يقرب مني 

ولسه هيقرب مني . سمعت صوت حماتي 

هبا وتنادي عليا 

طلعت عند باب الشقه ورديت عليها 

وحمايا سمع صوتها وفص ملح وداب من عندي 

انا حمدت ربنا انه غار من قدامي . قعدت شويه في اوضتي 

وبعدها نزلت تحت اشوف حماتي عايزه ايه


وانا نازله تحت لمحت نوره سلفتي داخله اوضة الضيوف ومعاها طبق في ايديها 

بس مش شايفه الطبق جواه ايه 

وسمعت صوت حمايا 

كان قاعد باوضة الضيوف وهيا رايحه عنده 

وانا نازله سمعت صوت خبط الباب 

ورحت فتحت وكان بتاع النور 

دخلت لحمايا اجيب منه فلوس الكهرباء 

لقيته بياكل رز بالحليب 

اخدت منه الفلوس وعطيتها لبتاع الكهرباء 

ودخلت اوضة حماتها اشوفها عايزه اي 

ولما رحت سألتها 

قالت لي . خلاص نوره جات وعملت اللا انا عايزاه. 

سبتها ودخلت المطبخ عند نوره 

ولما دخلت المطبخ عند نوره شفت الكيس بتاعي اللي جبته من عند البيطري وهو دواء حشرات .

لقيت الكيس مفتوح والمشكله اما نسيت الكيس مع الاكياس بتاعت نوره 

ولسه هسال نوره مين فتح الكيس دي 

وفجأه صوت صررراخ قووي 

طالع من اوضة الضيوف .. صووت الصراخ كان قووي جداا 

ساره ونوره وحماتهم 

الكل طلع يجري بسرعه الي اوضة الضيوف 

وحماهم 

كان مرمي علي الارض وبيتوجع بشده اووي 

بسرعه اتصلت ساره بخالد جوزها 

وبعد وقت قصير جدا من الوجع . اغمي علي حماهم 

ووصلت الاسعاف وكان معاهم خالد واخدو ابوه ومشيوا علي المستشفي 


ساره ونوره باوضة الضيوف مش مصدقين اي اللي حصل لحماهم 

وبسرعه ساره فكرت وفهمت اللي حصل 

نوره حط من المبيد الحشري علي الرز من غير ما تعرفوا 

حست بالخوف ساره ومرديتش تتكلم ليحصلها مصيبه 

وبعد ساعه سمعوا خبط علي الباب 

جريت ساره تفتح الباب وكان الشرطه ومعاهم خالد ومحمد جوز نوره 

ولما دخلوا اوضة الضيوف لقيوا الطبق بتاع الرز 

ولما الضابط سأل مين قدم الطبق فيكم لحماها

ردت نوره بخوف .. اااااانا.  هو حصل اي 

ضابط الشرطه بسرعه للعسكري 

اقبض عليها 

نوره مسكت في جوزها محمد وبتحاول تفهمه متعرفش حاجه 

الشرطه خدت نوره ومشيت وطلع معاهم خالد وأخوه 

ساره اتصلت بجوزها تعرف اي الحكايه 

وكلمها خالد وعرفت انه حماها اتوفى بالسم اللي بطبق الرز 


في مركز الشرطه نوره بتحاول معاهم وتكلمهم انها معملتش حاجه ولا تعرف حاجه عن السم ولكن كل بصماتها علي الكيس وعلي الطبق.  وحماتها اتهمتها هيا بقتل جوزها بالعمد وكمان محمد جوزها وقف بصف أمه وادانها بالقتل 

وعليه تم حبس نوره 

وبعد ما دفنوا الجثه رجع خالد ومحمد وأخوه ومعاهم امهم 

والبيت كله أصابه الحزن

 ولكن ساره فضلت تحمد وتشكر ربنا اللي انقذها من الاتنين 

سلفتها نوره العدو وحماها العدو الاكبر 

وبعد شهرين من وفاة ابو خالد 

اتحكم علي نوره بالموبد عشان تقضي حياتها كلها بالحبس وتنال جزائها بافعالها 

وبعد الحكم عليها محمد جوزها رفع عليها قضية طلاق وطلقها 

وبعد مرور الوقت بدأ الحياه الهاديه ترجع للبيت من جديد ومحمد اتزوج من واحده تاني 

وساره كمان بدأت حياتها من جديد حياه هاديه وبعيد عن المصايب 

في النهايه مهما كانت البدايات تبتسم لقوي الشر لكن النهايات ستكون باقصي عقاب لهم 


الخاتمه ......

انا وحمايا 


علي الساعه عشره الصبح.

 المقدم

 ياسر الدمنهوري داخل علي مكتبه 

فتح باب المكتب وبصوت هادي 

= الزياره انتهت يا استاذ خالد 

وبص للعسكري واعطاه اومر ياخد نوره الي الحجز 

خالد :: انا مش عارف اشكرك ازاي يا ياسر بيه ربنا ما يحرمنا منك 

= انا تحت امرك يا خالد واتمني يكون وصلت للكنت عايزه من نوره 

هز راسه خالد بنعم 

= طبعا طبعا يا ياسر بيه ومره اخيره الف شكر لحضرتك 

ياسر :: العفوا تحت امرك 

خرج خالد من عند المقدم وطلع بره المركز 

وركب عربيته ومشي 


وصل خالد البيت وطلع علي طول لفوق شقته ..

فتح الباب ودخل وقعد في الصاله 

خالد قاعد سرحان وبيفكر في الحوار اللي دار بينه وبين نوره سلفته في المركز 

ساره طلعت من اوضتها وقربت من خالد اللي كان سرحان وبيفكر ومهموم 

ساره :: اي يا خالد مالك يا حبيبي 

خالد :: هاااااا

ساره :: لا بقي دي انت مش هنا خالص في ايه ..

خالد إبتسامه خفيفه :: لا مفيش . انا لسه جايه من عند نوره 

ساره استغربت وقعدت جمبه 

تاني يا خالد نوره مش كنت عندها قبل أسبوع في اي مالك 

خالد :: لا خلاص دي كانت اخره مره . البنت دي طلعت لغز كبير وكمان 

جواها أحداث عمرها ما اتكلمت فيها مع أي حد حتي جوزها محمد ميعرفش عنها حاجه 


ساره :: زي اي قولي . وانت عايز تعرف اي تاني منها ..

خالد = تفتكري يا ساره نوره حقيقي ضميرها صحي وحبت تنتقم من ابويا بالسم والا في حد وراء الحكايه دي 

ساره :: قصدك مين يعني 

خالد :: مفيش مجرد تخمين وخصوصا انتي قولتيلي ان السم مبيد حشري انتي اشترتيه عشان الحشرات اللي بشقتنا صح 

ساره :: ايوه صح ونسيته معاها 

خالد :: تمام . بس هيا لما ضغطوا عليها بالتحقيقات اعترفت انها حطت السم لبويا بالعمد عشان تنتقم منه وعارفه ان دي سم مش مكسرات زي ما انتي فاهمه 

ساره :: مهو دي اللي محيرني.  فجأه انتقمت من حمايا بدون سابق إنذار او معرفه .

خالد :: فعلا هو كدا 

ساره :: بس انت عرفت الكلام دي منها المره اللي فاتت . النهارده رحت ليه . قولي 


خالد اتنهد بعمق ::  زيارتي النهارده ليها لكذا حاجه بدماغي 

اولا . عشان اثبتلك اني مكنتش اعرف حاجه عن اللي كانت بتحصل . وكمان خوفك انتي ان محدش يصدفك اجل دي وخلاني معرفش حاجه غير بعد فوات الأوان..

النقطه الثانيه والأهم اللي عرفتها ان اليوم اللي كنتي بايته فبه عند نوره محصلش فيه وان نوره عملت عليكي قصة لما عطتك الاند... وقلتلك ان حماكي نام معاكي . اليوم اعترفت انه محصلش حاجه حقيقي وانها القصد من دي تخليكي تحت رحمتها 

اما موضوع بابا لما دخل عليكي وانتي بتغيري ربنا نجاكي منه . 


وفجأه وقفوا عن الكلام لما سمع خالد صوت مامته ..

خالد :: انا هنا تعالي يا ماما 

مامت خالد :: عملت ايه 

خالد :: خلاص يا ماما منوش فايده الكلام اللي راح راح 

مامت خالد :: انا عارفه الكلام دي والحمد لله كل واحد خد جزائه وخصوصا نوره . كانت فاكره انها لما تبقي علي علاقه بابوك كدا هيا بقيت ست الكل هنا 

شيطانها كان اقوي منها .بس ربنا أظهر الحق لينا كلنا 

بس يا خساره بالاخر . الله يسامحهم بقي 

خالد :: ايوه يا ماما كل شي راح لحاله 

مامت خالد :: طيب يلا انزلوا انت وساره خلينا نفطر سوا وعايزكم تطوا الصفحه دي من حياتكم ونعيش حياتنا بقي 


خالد مسك ايد ساره وكمان مامته وحضن الاتنين في لحظه حب وموده بين روح الاسره الواحده 

وهنا كانت الخاتمه 


بداية الروايه من هنا



الصفحه الرئيسيه من هنا


روايات كامله من هنا


الروايات الاكثر قراءه👇👇👇


1- رواية جبروت معقده





















































































تعليقات



CLOSE ADS
CLOSE ADS
close