expr:class='data:blog.languageDirection' expr:data-id='data:blog.blogId'>

رواية صرخة ألم الفصل الحادي والعشرين والثاني والعشرين والثالث والعشرين والرابع والعشرين والخامس والعشرين بقلم نوره عبد الرحمن حصريه وجديده علي مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات


رواية صرخة ألم الفصل الحادي والعشرين والثاني والعشرين والثالث والعشرين والرابع والعشرين والخامس والعشرين بقلم نوره عبد الرحمن حصريه وجديده علي مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 


هم منصور يريد الخروج


سنيه بسرعه وحقي بورث ابوي يامنصور..


عاد ترتسم على شفاهه ابتسامة يائسه منها ليقول ببرود علي هييجي عشان الورث..


سنيه بحده وعلي ماله ومال فلوسي..


منصور وهو ينفخ بغضب علي اخوكي يابت رحاب..


سنيه انا معنديش اخوات..قالت كلماتها ومنصور غادر دون ان يلتفت اليها ..


استيقظ على لمساتها الرقيقة وهي تلعب بلحيته السوداء لتقترب بهدوء وتطبع قبلة رقيقة بجانب شفتيه..


عاصم ايه الصباح الحلو ده..


وداد بخجل انت من ايمتا فايق..


عاصم وهو يجذبها لتصبح فوقه هامسا من ساعت البوسه...


وداد وهي تبتعد عنه بحرج يلاا قومي استحمى وكولك لقمه..


عاصم تؤ مش قبل معلمك ازي تبوسيني صوح ووووو..


________________


بعد مرور شهر


منصور اعطى سنيه ورثها من والدها بعد حظور اخيها من ابيها علي زوج ريم اخت منصور الصغرى. الذي ورغم اصراره على معرفة اسباب الطلاق لم يخبره احد بالحقيقه….ورفضت سنيه العيش مع اخيها واصرت على العيش مع والدتها..


منصور لم يقابل سنيه ابدا بعد طلاقه له..فهو لم يعد يرغب برؤيتها


علي بشك مش سبب يامنصور انا عايز اعرف طلقتها ليه


منصور بتهرب مقولتلك يابن عمي انها مستحملتش اجوز عليه وطلبت الطلاق


علي منصور مش انتا الي تطلق سنيه عشان اكده قولي اي الي حصل


منصور بحده محصلسش ياعلي محصلش وبعدين انت جاي تحقق معايا 


علي لااا بس مش مرتاح 


منصور متقلقش مش معنا اننا اطلقنا اني هسيبها دي بت عمي ياعلي وساعت متحتاجني هتلاقيني جنبها..


ربت الاخر على كتفه هاتفها ربنا يسر كل خير..


منصور يارب..يلااا بقى خلينا نروح نكلنا لقمه عشان الولاد وريم وحشوني قوووييي.


________


كانت ورد منشغلة بالصيدليه وبالزبائن وكان صغيرها نائما..


ودعت الزباىن بابتسامتها المعتاده..وجلست على حاسوبها تتصفح عليه ..لتسمع صوتا يقطع خلوتها ..


منصور على فكره انا زعلان منك جدا.


ورد ضربات قلبها تزايدت شعرت باضطراب  لترفع نظرها وتقول بسعاده منصور..


منصور ايوا منصور ..ليردف وحشتوني انتي وعز ياورد.


ورد بابتسامه بسعاده هادره دون تفكير والله انت كمان وحشنا..


منصور عشان اكده روحتي من غير متقوليلي..


ورد متزعلش مني بس كان لازم ابعد ..


منصور وارتحتي بالبعد ياام عز..


نظرت اليه بشوق لم تخفيه عينيها لتقول راحتي معاك ياسيد الناس..


منصور مش كفاي بعد وترجعي معايا بيتك..


ورد مقدرش يامنصور مقدرش..


اقترب منصور منها ليمسك كفها ويجلس امامها ليقول ليه اكده..


ورد حاسه اني بقيت حمل اتقيل عليك..


منصور لاهههه ياورد لاهه انتي وعز اصدق وانظف حاجه حصلتلي من ساعت مااتخلقت.


نظرت اليه بعينها هامسة بجد يامنصور


منصور ايوا ياروح منصور لينهض ممسكا يدها يلاا بينا عشان نرجع بيتنا ..


ورد لاه مقدرش اترك احمد لوحده انتا متعرفش اي الي جراله ..


منصور لاهه اعرف واعرف كل حاجه كمان ..


ورد بصدمه ازاي 


منصور هو انتي فاكره اسيبك اكده ترجعي من غير ماطمن عليكي...وبعدين ياستي انا كلمت احمد واتفقت معاه انك ترجعي معايا وهو معترضش..


ورد بس يا..


منصور خلاص ياورد خلاص مفيش اعذار يلاا بينا نودع احمد  وتاخذي حاجتك ونرجع البلد وهاتي عز عشان وحشني جدا..


____________


وداد تقف امام الباب والله منتاش خارج الا اما توعدني انك تاخذني تفسحني هاا


عاصم يابت مش الاسبوع الي فات روحنا واتنيلنا اتفسحنا..


وداد يوووووه ياعاصم بقولك بتوحشني وانت كل النهار مقضيه بالشغل عايزه اروح اتفسح معاك احس اني مجوزه بجد.


اقترب منها هامس بخبث ليه كل الي منعمله وبعدك مش حاسه انك مجوزه


وداد بحرج.حاولت اخفائه بطل قلة ادب ياعاصم الله.


عاصم وهو يحاصرها امام الباب تؤ مش انتي مش حاسه انك مش مجوزه انا بقى عايز احسسك ياستي..


لتصيح بها حوريه وداد يابنتي تعالي ساعديني..


وداد لتسرع وداد الى المطبخ وتخرج لسانه لعاصم لتغيظه.


هدر خلفها بقى كده طب مفيش فسح من النهارده يابت عمي..


عادت لتخرج راسها من المطبخ لتقول بدلال هكون جاهزه عالساعه خمسه عشان نروح نتفسح تمام ياحبيبي لترسل له قبلة في الهواء وتعود للمطبخ..وهي تقول مستنياك هاااه..متنساش


عاصم لنفسه انا كان مالي ومال الجواز ربنا يصبرني يارب.


________


ورد كان نفسي احمد يجي معانا عشان مايبقاش لوحده..


منصور انتي شوفتيه رفض ازاي وقال مش هترك شغلي واعيش بالبلد ..


ورد ايوا يامنصور بس انا بفضل قلقانه عليه ..


منصور بعد كل الي عملو معاكي ولسا بتخافي عليه..


ورد بضيق ده اخويا يامنصور وبعدين كانت العقريه مراته بتسخنه عليه بس هوو والله طيب وابن حلال..


منصور ربنا يخليكو لبعض


ورد يارب ويخليك لينا وميحرمنيش منك يارب..


ابتسم منصور ليسحب يدها ويقبله ويخليكي ليا ياام عز


ورد باستغراب هو احنا رايحين فين يامنصور ده مش طريق البلد ..


منصور هخطفك ….


_____________


عاصم انت جاي هنيه ليه يا****


سالم مالكش دعوه بيا انا جاي اشوف ولادي ومراتي


عاصم بغضب مرتك مين اصحا يابابا دي طليقتك..


سالم وعايز ارجعها وانت مالكش دعوه بيها يابن حوريه..


ثار عليه عاصم ليلكمه ويسقطه ارضا وينهنال عليه بالضرب هادرا متجبش سيرت امي على السانك يا****


سالم باستفزاز اي عاوزهها ياعاصم بتحبها بس هيا مبتحبكش ومش عايزاك ..


لم يستطع عاصم تمالك نفسه ليوسعه ضربا وتضطر منى وعفاف للخروج لايقافه..


عفاف استهدى بالله يابني سيبه هيموت بأيدك..


لكنه لم يستمع حتى سمع صوت بكاء منا هادرة عشان خاطري سنيبه ياعاصم ده زباله متوصخش يدك فيه..


ابتعد ليرمقها بنظرات حاده هادر ادخلي جوه مش عايز اشوفك هنه .


منى ياعاصم..


هدر بها بحده بقولك ادخلي جوه..


لتسرع منى بالدخول بخوف..


لينظر الى الاخر هادرا وانتا يا**** تغور من وشي عشان يمين بالله  لو بقيت دقيقه كمان لكون قاتلك..


لم يلاحظ عاصم تلك التي وقفت والدموع تنهمر من عينيها ليرفع نظره لتلتقي عيناه بخاصتها لتشعر بانها فقدت توازنها وتسقط ارضا..ليهدر عاصم برعب وخوف عليها..


عاصم :وداددد

استغفر الله العظيم واتوب اليه💚

مساء السعاده💖

صرخة ألم 💔    22


ورد بذهول اللللللله يامنصور المكان حلووو قوىي


منصور وهو يضع عز النائم على السرير..ويتجه اليها المكان حلووو عشان انتي معايا..


انزلت ورد عينيها بخجل..


ليقابلها منصور ويرفع ذقنها..والاخرى تتحاشى النظر الى عينيه


همس لها سمحيني ياورد..


ورد اسامحك على ايه يامنصور انت خيرك مغرقني ..


منصور وهو يحرك ابهامه على وجنتها سامحين عشان عرفت قيمتك متأخر..


ورد متقولش اكده يامنصور كفايه وجودك معايا انحنى ليقبلها ...ليبدأ عز الصغير بالبكاء..


ورد بتهرب انا هروح اشوفوا..


منصور بضيق مفاقش الا دلوك …


ورد ابتسمت ورد معلش تلاقيه جعان..


منصور بخبث وهو يمسكها وعز بين احضانها طب وانا اعمل ايه دلوك..


ورد وهي تحاول ابعاده لتهدر بحرج استنى يامنصور أأكله وانيمه وارجعلك …


منصور وهو دافن رأسه بعنقه طب اديني تصبيره ..


ورد.يامنصور والله راجعه سيبني..


منصور لأ مش هسيبك الا بعد التصبيره..رفعت نفسها محاولت تقبل خده لكنها اسرع لتقيبل شفتيها والصغير بين يديها ..


ليبتعد عنها منصور بابتسامه اكده ابقى خدت التصبيره ..


ورد بحرج اسرعت لاسكات صغيرها..وهي تقول ينفع اكده.


منصور نيميه ياورد نيميه.عشان يومنا طويل قوي..


ورد من امتا وانت قليلا الادب اكده..


منصور بضحك  من النهارده..


________


في السياره


عاصم بسعاده انا فرحان قوي ياوداد الدنيا مش سيعاني من الفرحه انتي حامل ….انا هبقى اب..


وداد……


عاصم مالك ياروحي ساكته ومابتتكلميش ..


وداد……


عاصم بضيق  ياحبيبتي انتي مش فرحانه بالحمل….


وداد…..


اوقف السياره


والاخرى لم تنظر اليه حتى..


عاصم بحده مالك فيكي ايه..


وداد….


عاصم بحده وهو يدير وجهها اليه بصي ليا هنا ساكته ليه انا بكلم حيطه..مابترديش ليه


وداد ببرود عايزني اقول ايه..


عاصم بصدمه من برودها  مالك كنت فاكرك هتنطي من الفرح اما تعرفي بحملك


وداد….


عاصم بغضب ماتسكتيش اكده يابت عمي قولي مالك ..


وداد….


عاصم بغضب انا مبكلمش نفسي انطقي وهو يمسك يدها بعنف..


وداد..خايفه..


عاصم بصدمه خايفه!!!!


وداد بدموع ايوا خايفه ياعاصم خايفه..


عاصم وخايفه من ايه..


وداد منك ياعاصم ومن الحمل ده ومن نفسي ومن كل حاجه..


نفخ الاخر بضيق..ليهدر لييه...ليييه ياوداد


وداد .


عاصم بحده متسكتيش وانا بكلمك…


وداد مش عايزه الحمل ده قالتتها وسط شهقاتها.


عاصم بصدمه نعم ياروح امك..


وداد زي ماسمعت مش عايزه عيل يربطك فيني ويجبرك تبقى جنبي…


عاصم بحده انتي بتخرفي بتقولي ايه..


وداد انت مش مجبر تبقى جنبي يا اعاصم روح اجوز الي بتحبها..


عاصم بغضب اتكتمي ياوداد اتكتمي مش عايز اسمع حسك لغاية اما نوصل البيت ..


وداد سكتت واطلقت العنان لدموعها..بصمت ولاتستطيع منع شهقاتها..


تنهد الاخر بضيق ليحتضنها .


عاصم خلاص ياوداد خلاص ياروحي متعيطيش..


لكن الاخرى زاد بكائها وهي تنحشر بأحضانه اكثر..


______________


عبر الهاتف


منى بحده انسى مش هرجع لأرفك واربي ولادي مع واحد  زيك


سالم ايه ..متقويه بال*****الي جنبك يا****صدقيني هتندمي .


منى خلاص ياخي اعتقني وسبني فحالي انا مش طايقاك ياسالم مش طايقاك...متفهم بقا...لتغلق الهاتف وتجلس تبكي…..


اما الاخر فقد اخذ يتوعد لعاصم ومنصور…


______________


اخذ يملس شعرها بحنان وهي تضع راسها على صدره…


منصور خليكي جنبي دايما ياورد 


ورد ده منى عيني يامنصور اني ابقى جنبك دايما ومعاك..


منصور وهو يقبل رأسها ربنا يخليكي ليا ياام عز..


ورد ويخليك ليا ياضي عيني..


منصور ورد..


ورد ايوا.


منصور انتي ليه مقولتليش على عطيه وسنيه وروحتي قولتي لعاصم..


نهضت ورد وهي تنظر اليه ..لتقول بتردد اصل كنت عارفه انك مش هتصدقني ...عشان اكده حكيت لعاصم وقالي هيتصرف..


لتردف انت زعلت يامنصور..


منصور لاهه مزعلتش بس مره تانيه اي حاجه تيجي تقوليلي انا قبل اي حد..


ورد حاضر من عنييا.


منصور صحيح انتي ازاي عرفتي بقصة عطيه.


ورد اصل لما كان فرح عاصم كنت بساعد خالتي حوريه ولما شوفت سنيه ماشيه وفي حدا وراها لحقتهم واسمعتهم…


منصور وروحتي قولتي لعاصم..


ورد يمنصور انا عارفه انك مكنتش هتصدقني عشان اكده قولت لعاصم ومتنساش عاصم زي اخوي.


منصور بضيق حتى ولو مينفعش تخبي عليا وتقولي لعاصم..


اقتربت منه لتعود براسها على صدره هادرة خلاص يامنصور متزعلش..


منصور تؤ انا لسا زعلان ..


ورد بالله عليك يامنصور متزعلش منى والله…


ليقاطعها منصور بخبث وهو يبعدها عنه انتي لازم تصلحيني خلاص..


ورد بضحك واصالحك ازاي .


منصور بغمزه يعني مش عارفه وووو


________


اسرعت الى غرفتها لترتمي على السرير ببكاء..


حوريه بقلق مالها ياابني


عاصم وداد طلعت حامل..


حوريه وهي تزغرد مبروك يابني ربنا يفرحكم..


عاصم مش باين اننا هنفرح يمه مش باين..


حوريه وهي تطبطب على كتفه ليه يابني بتقول اكده..


عاصم الهانم عايزه تسقط..


حوريه يامصيبتي …


عاصم وهو يغادر المنزل شوفيها يمه عشان انا مش طايق نفسي..


حوريه ربنا يهدي سركم يابني..


____________


خرج عاصم غاضبا ولا يرى امامه.


كان يقود السيارة بسرعه..ليفقد السيطره عليها وتقلب به السيارة ليجتمع عليه الناس ووو


لا اله الا الله💚

صباح الخير نبضاتي💓


 صرخة ألم💔 23


رن هاتفها ..لتجيب بغضب ..


منى عايز ايه ياسالم مقولت غور من حياتي يااخي انت مابتفهمش..


سالم اهدي اكده دنا عندي خبر ليكي بمليون جنيه..


منى وهمت لاغلاق الهاتف مش عايزه اسمع حاجه منك سبني فحالي


سالم حتى لو قولتلك حبيب القلب عاصم بين الحياة والموت..


منى بدموع انت كداب عاصم ببيته 


ضحك سالم بشر هادرا مش قولتلك هتندمي يامنى ودلوك هترجعي لبيتك بالذوق والله اخلصلك عليه خالص..


منى ببكاء عاصم فين ياسالم متنطق..


سالم بسخريه ايه خايفه عليه..ليردف متخفيش هو بالمستفى..


منى بسرعه مستشفى ايه متنطق..


سالم عايزه تروحي لحبيب القلب يا ام عيالي..


منى بغضب بقولك بمشفى ايه ..


سالم هقولك بس عشان تتأكدي ب******


منى بتهديد والله هتندم ياسالم اقسم بالله هتندم على الي عملته..لتغلق الهاتف وتغطي شعرها ببكاء وخوف وهي تدعي الله ان يكون بخير ..


منى للسواق..بسرعه على مشفى****


السواق حاضر ياهانم..


______________


حوريه بتعملي اكده ليه يابنتي بتعذبيه معاكي.


وداد بشهقات هو الي بيعذبني يمه عشان لسا بيحبها يمه ..


حوريه بس انتي مراته يابنتي وهتكوني ام عياله..


وداد ببكاء مش عايزه اكده يمه انا عايزه قلبه يحبني وعايزه مايشوفش غيري ..لتردف بشهقات بس انا خسرت يمه قدام حبه ليها هو مش هيحبني ابدا ..


حوريه يابنتي والله عاصم بيحبك 


وداد كلام بس كلام انتي مشوفتيهوش وهو بيضرب جوزها يمه وبيغار عليها كمان انا تعبت خلاص معتش قادره اتحمل..


حوريه استهدي بالله يابنتي وصدقيني عاصم يحبك بس لسه عايش بالماضي وانتي بشطارتك هتنسيه كل حاجه..


وداد بس..


حوريه خلاص يابنتي خلاص وقولتلك مليون مره اطمني من منى دي مستحيل تفكر بعاصم ده اخوها يابنتي...يللاا نامي دلوك وخلي التفكير عشا مش كويس للحامل..


وداد بحرج يمه هو عاصم رح فين..


حوريه بابتسامه متخفيش بعد شويه هيجي..بس انتي لازم تصالحيه عشان تعبتيه جدا النهارده..


وداد بغيظ انا دايما اصالحه لاهه ياخالتي هو النهارده هيصالحني..


حوريه بابتسامه خلاص ياحبيبتي ريحي انتي واما يجي هتتفهمي معاه..


وداد حاضر يمه ربنا يخليكي ليا..


انحنت حوريه وقبله جبينها ويخليكي يامرت الغالي…


______________


منى اطمئنت على عاصم بانه بخير باستثناء كسر في قدمه وجروح سطحية في رأسه وجسده..اسرعت الى غرفتة لتجده نائم..


احتضنته لاول مره وهي تبكي بمراره 


منى سامحني ياعاصم سامحني انا السبب 


ابتعدت عنه لتجلس على الارض بجانبه امسكت يده ووضعت جبينها عليها وهي تقول..


منى متخضنيش عليك مرة تانيه ياعاصم


منى انت مش عارف انت ايه بالنسبالي..


فاكر ياعاصم لما كنا صغيريني فاكر...لما كان منصور يتخانق معايا كنت توقف جنبي وتتخانق معاه عشاني... لتمسح دموعها وتبتسم وهي تقول ريم كانت تاخذ حقها بييدها ...اما انا فكنت عارفه انك معايا وهتجبلي حقي...عارفه انك زعلان قوي بس كل الي صار مش بيدي ...كل ده قدر وقدرنا نبقى اخوات ..متخضنيش عليك اكده ياعاصم وخود بالك من روحك..لتقبل جبينه وتغادر…


فتح عينيه عاصم بتعب وهو يقول صعبتيها  يابت عابد.صعبتيها قوييي..


______________


كانت  وداد تجلس بعيدا ودموعها تنسكب على خديها تجلد نفسها باللوم..


استيقظ عاصم لتسرع اليه والدته ..ازايك دلوك ياحبيبي 


عاصم بخير يمه بخير الحمد لله..


حوريه الحمد لله يابني ..


كان ينظر اليها وهي تبكي بصمت فهي تشعر بانها السبب بما حدث له..


تنهد عاصم بتعب ليقول وداد انتفض جسدها فور سماعه يناديها نظرت اليه بعيون منكسره..ليهدر الاخر تعالي هنيه..


وداد وهي تقترب منه بهدوء وتمسح دموعها بظهره كفها .


لتقول حوريه انا هروح مع السواق عشان اجيبلك هدوم وحاجات ياحبيبي اومأ برأسه وهو مركز نظره الى وداد..لتغادر حوريه بهدف جعلهم لوحدهم..


عاصم قربي هنيه..


اقتربت منه اكثر ليقول وهو يربت بجانبه على السرير اقعدي هنيه جلست بجانبه ولم ترفع رأسها..


عاصم بضيق بتعيطي ليه..


وداد بشهقات عشان انا السبب..في الي جرالك


عاصم نفخ بضيق لا ياوداد دي قدر  ربنا.انتي مالكيش ذنب..


وداد ببكاء لاهه انا السبب ياعاصم انا... متزعلش مني بالله عليك والله مش هزعلك تاني بس متسبنيش ياحبيبي.. انا باخد قوتي منك  عشان خاطري متسبنيش..


امسك يدها وقبلها ليقول بابتسامه يعني خلاص هنبطل نكد وزعل.


وداد بس انتا تقوم بالسلامه ..ومش هزعلك ابد بس انتا تكون كويس.


عاصم بمزاح ولو اني مش مصدق بس ماشي يابت عمي..


____________


بعد وقت..


منصور حمدلله عالسلامه خضتني عليك


عاصم الله يسلمك ليردف بابتسامه وغمزه انا كنت قاصد على فكره عشان اخرب عليك..


منصور بغيظ مهو باين يابن حوريه حسابك بعدين اما تخف..


ورد حمد لله عالسلامه ياخوي ازيك دلوك..


عاصم الله يسلمك..


منصور ازيه منتيش شايفاها اهو زي الحصان..


ورد ربنا يديك الصحه ..


عاصم تسلمي ياام عز..


____________


بعد مرور ثلاثة اشهر..


منصور بغضب يعني ايه عايزه ترجعي للزفت سالم..


منى ببرود ده ابو عيالي يامنصور وانا قرررت خلاص


منصور بحده مش بمزاجك ياختي انا قولت مفيش زفت رجوع للحيوان ده انتي فاهمه..


منى بدموع بس ي.


منصور مبسش يابت ابوي انا هغور دلوك ولما ارجع عايزك تعقلي اكده ..انا مش مستعد اخسرك ياام نور فهمتي..وغادر.


عفاف يابنتي ليه عايزه ترجعيله بعد مامرمطك انت وولادك 


منى بدموع وصراخ يمه ده ابو عيالي..مش عايزه اربي عيالي لوحدي..لتصعد غرفتها


ورد استهدي بالله يايمه خليها دلوك انا هطلع اشوفها..


______________


عاصم اي ده كلوو...انا  هتعود على اكده


وداد بدلال متتعود ياحبيبي هوانا عندي اغلى منك..


عاصم يبت بلاش الكلام الحلو ده دنتي واكل عقلي بيه..


وداد طب وانت زعلاني ليه لتردف بدلال دنا مش بس هكل عقلك وعاوزه اخطف ده كمان لتشير الى قلبه


عاصم يابت اتهدي بقى ..


وداد وانا عملت ايه لتردف بحب طب  قولي عجبك الكيك بتاعي..


عاصم بتلذذ تسلم يدك كفايه انك انتي الي عملاه..


وداد عاصم كمان يومين و هروح الدكتور وهشوف ان كان معايا ولد والا بت.


عاصم مينفعش تخليني اجي معاكي..


وداد بسعاده بجد عاوز تجي معايا 


عاصم ايوا  هنروح مع بعض.بس ان شاء الله تجيبلني بت زيك..


وداد بفرحه ربنا يخليك ليا وميحرمنيش منك .


__________


ورد عاوزه ترجعي لسالم ليه يامنى..


منى ببكاء ارتمت بين احضانها انا تعبت ياورد اتعبت ومش حمل الي يجيرالي..


ورد بقلق مالك يامنى فيه ايه رعبتيني عليكي..


منى سالم عمال يهددني انه  ياذي منصور وعاصم لو مرجعتلوش..


ورد ده اتجنن وازاي انتي ساكته ومتقوليش لمنصور..


منى انا خايفه ياورد خايفه لو جرالهم حاجه مش هسامح نفسي ابدا


ورد متخفيش يامني واطمني.


منى اطمن ازاي ياورد وسالم هو السبب بحادثة عاصم.


ورد بصدمه ايه بتقولي ايه..


منى زي مسمعتي وانا مش حمل سالم وجنونه..


ورد اهدي يامنى وخلينا نفكر بحاجه تخلصنا منه …


منى بقلة امل مضنش هنخلص منه ياورد مضنش..


ورد خلاص يابتي سبيني افكر..


____________


بعد يومان..


عاصم بغضب ازاي يامنصور متقوليش 


منصور ببرود وهقولك ليه ..اختي وجوزتها 


عاصم ايه يامنصور انا مش منكم والله ايه..


منصور بهدوء متزعلش ياعاصم كل حاجه جت بسرعه والواد شريها واهم حاجه منى موافقه وعيالها هيكونو معاها. 


عاصم نهض بغاضب هادرا الي تشوفه يامنصور انا ماليش حق اتدخل..ليغادر المكان بسرعه..


منصو استنى ياعاصم انت زعلت..لكن الاخرى لم يستمع لما يقوله..


____________


في مكان اخر


 كان سالم يجلس مع عشيقته في المنزل يمارسون ماحرمه الله..ليصدم بي……


___________

 في منزل ممنصور

دخل عاصم ليجد منى امامه جرها خلفه بغضب ليدخل الغرفه ويغلق الباب ووووووو


الحمد لله رب العالمين💚

صرخة الم 💔 24


دفعها بغضب داخل الغرفة واغلق الباب


منى بحده مالك اجننت . 


عاصم وهو يجوب الغرفة بغضب انت بتعملي فيا اكده لييييه لييه.


منى ببرود معملتش حاجه وامشي من هنيه لحسن حد يشوفنا اكده ويفهمنا غلط


عاصم عاوزه تكسريني مره تانيه يامنى عايزه تتجوز


منى بهدء مصطنع واكسرك ليه ياعاصم مليون مره بقولك انت زي منصور اخويا..مش عايز تفهم ليه


اقترب متها ليمسك ذراعها بعنف كدابه يامنى انتي كدابه 


افلتت يدها بقوه لتهدر به بتهرب لأ مش كدابه ياعاصم انت زي منصور اخويا ومش ممكن تكون اكتر من اكده ودلوك روح شوف مراتك وبيتك ..


عاصم مش بمزاجك المره دي يامنى انتي هتبقي ليا


منى بغضب انسى ياعاصم انا زي اختك الكبيره ومش هتجوزك لو كنت اخر راجل بالدنيا


عاصم والله..ليقاطعه رنين الهاتف ليغلق المكالمه ويكمل حديثه متعمليش فيا اكده يمنى انا عارف انك بتحبيني كمان.ليرن هاتف من جديد 


منى رد على مراتك ياعاصم وروح شوفها..


عاصم متتدخليش انت وخليكي معايا انت بتكابري ليه وبتخبي حبك ليا..


منى بحده انا بحبك اه بس زي اخويا ليرن هاتفه من جديد لينفخ وهو يجيب بغضب 


عاصم بغضب عايزه ايه


وداد مالك متعصب ليه 


عاصم بحده مفيش عايزه ايه خلصيني عندي شغل..


وداد وعيناها ممتلئتان بالدموع هو انت مش كنت هتعدي عليا عشان نروح نكشف مع بعض.


عاصم بضيق مش فاضي روحي لوحدك ليغلق الهاتف دون سماع جوابها


منى كلمتها اكده ليه


عاصم مالكيش دعوة وخلينا بالي احنا فيه..


منى مفيش بينا كلام ياعاصم روح عند مراتك لتردف بحده متتعبش نفسك مش هتكون غير زي اخويا وكفايه اكده وهي تحاول الخروج من الغرفة ليمسكها مانعا اياها من الخروج هادرا ده اخر كلام عندك دي فرصتنا الوحيده عشان نكون لبعض.


منى متتعبش نفسك ياعاصم انت زي منصور.


عاصم بتعب وضيق زي منتي عاوزه يابنت خالي ومتنسيش فيوم اني حاربت عشان حبك لاخر لحظه ..فتحت منى الباب وصعدت غرفتها ..تاركة عاصم يقف عاجز لا يستطيع فعل شيء..


___________


ارتمت منى على سريرها تكتم بكائها وهي تتذكر حديثها مع وداد.


وداد بتحبيه يامنى..


منى باستغراب هو مين ده.


وداد بضيق عاصم..


منى بتوتر تليها ابتسامه مصطنعه انتي اجننتي اكيد عاصم زي منصور وبعدين انتي متعرفيش اني اكبر منه..


وداد بدموع بس هو بيحبك يامنى..


منى وهي تربت على كتفها لاا ياحبيبتي ده بيحيني زي اخته 


وداد ببكاء صدقيني لو بتحبيه انا هسيبه ويكفيني انه يكون مبسوط..


منى بضيق اكيد لا بحبه زي منصور بعدين هقولك سر مقولوتهش لحد…


وداد وهي تمسح دموعها لتظر اليها باهتمام..


منى انا اتخطبت امبارح 


وداد بفرحه بجد يامنى بالله عليكي


منى بابتسامه وهي تشعر بالضيق ايوا ياستي هو انا لسا بفكر بس اظن ان احمد ابن ناس وهكون مبسوطه معاها..


وداد وهي تحتضنها بسعاده ربنا يتمملك على خير ياحبييتي


اسعادت وعيها منى


منى ببكاء  لنفسها قولتلك ياعاصم قدرنا نبقى اخوات


____________


في مكان اخر


 كان سالم  مع عشيقته في المنزل يمارسون ماحرمه الله..


طرقات على الباب ليقتحم البوليس المكان وياخذهما..الى القسم ليتبين ان سالم كان يروج الممنوعات وتم القبض عليه بتهمة الترويج مع الادله وتسجيلات المكالمات لتثبت التهمه عليه...غير انهم وجدوه متلبس بقضية الزنا..


وكل هذا بتخطيط من منصور ومنى التي اعطته جميع المعلومات التي عرفتها بعد ان. اخبرته ورد بكل شيء


__________


حوريه وهي تنفخ بضيق مالك دلوك يابنتي بتعيطي ليه


وداد عاصم شخط فيا وقفل بوشي يمه مش عارفه اعمل معاه ايه


حوريه تلاقيه مشغول يابنتي 


وداد بشهقات هو الي قالي عايروح معايا يمه..


حوريه يابنتي اكيد جدت عنده حاجه بالشغل متفكريش كتير..


وداد حاضر يمه انا هروح اكشف لوحدي..


حوريه استني هاجي معاكي يابنتي.


وداد بجد هتيجي معايا..


حوريه ايوه ومش هنقوله معاك ولد او بنت عشان يتربى مرة تانيه


وداد بابتسامه ربنا يلخيكي لينا ياست الكل.


____________


منصور بفضول هاا الدكتور قالك ايه..


وردد…..


منصور معلش ياورد ربنا هيرزقنا اكيد فيها خير


ورد….


منصور وهو يحتضنها متزعلش لسا قدامنا العمر بحالوو


ورد..بضيق بس احنا بقالن ثلاث شهور يامنصور


منصور معلش مرات الناس بتقعد بالسنيني عابال ماتخلف..والحمد لله احنا عندنا عز دلوك هنربيه احسن تربيه انشاء الله


ورد بس يامنصور ..


منصور مبسش ياورد دي كتبه من ربنا مش هنعترض عليها..


ورد ببرود اه ياحبيبي ده حتى ربنا من كرمه راد اني اكون بالشهر التاني


منصور ايواا يا….ليصمت قليلا يستوعب ماتقوله لينظر اليها بسعاده وهي تبتسم وتهز برأسها بايجاب.. 


ورد بسعاده يعني انا حامل بالشهر التاني .


منصور محاول الاستيعاب ..يعنيي...يعنيي..


ورد وهي تهز كتفه بسعاده ايوا يامنصور هتبقى اب 


منصور احتضنها بسعاده وهو يحمد الله على العوض الجميل


___________


مر شهران


 منى تزوجت من احمد اخ ورد الذي اصرعلى الاستقرار في القاهره…وعاشا بسلام


عاصم مازال مختفيين منذ شجاره مع منى..


وداد اصبحت في الشهر السابع وهي تمر بأصعب لحظاتها منذ غياب عاصم وتعاني بسببه


ورد اصبحت بالشهر الرابع وهي سعيده مع منصور لكنها لم تشعر بانه يحبها يوما …


منصور بحث عن عاصم كثيراا لكنه لم يجده وهو يشعر بالقلق تجاهه..


____________


وداد بدموع جاي بعد الوقت ده كلوو ليه ياعاصم سايبني انا وامك بخوفنا وقلقنا عليك لتردف  بصراخ ليهه هااا كل ده عشان منى اجوزت ...ايه ياعاصم مااستهلش تحبني ولو ربع الحب الي حبيته ليها ..


عاصم…..


وداد وهي تضربه على صدره ليهه سبتني باكتر وقت احتجتك فيه جاي دلوك ليه ..


عاصم.


____________


على الهاتف


منى الحق يامنصور الحق سنيه يااخوي


منصور…


سبحان الله وبحمده💚

صرخة الم 💔 25


عاصم كفايه ياوداد كفايه...كان لازم ابعد..


وداد بدموع لا ياعاصم..انت اللي كفايه ...كفايه الي بتعملو فيا خلاص انا تعبت منك ومعتدش قادره اتحمل عشان اكده هسيبلك البيت وامشي وامي حوريه بقت كويسه دلوك ومش محتجاني بوجودك لتغادر....


امسك يدها ليقول بحده عتروحي فين..


وداد بحده وهي تنفض يده مالكش دعوه بيا ..


عاصم بغضب امسك ذراعها بعنف انتي اجننتي يابت بتعلي صوتك عليا..


وداد بحده دفعته بغضب ابعد عني ياعاصم عشان مش طايقاك..


عاصم تنهد ليقترب منها بهدوء محاولا احتوائها احتضن وجنتيها بكفيه ليقول متزعليش مني ياحبيبتي ..غصب عني..


وداد بغضب دفعته لتهدر به ابعد ياعاصم معتش الهبله اللي بتضحك عليها بكلمتيني يابن عمي 


انا همشي دلوك ..


عاصم بغضب مفيش مرواح من هنا..


وداد ابعد يااخي معدتش طايقاك انا بكرهك بكرهك ياعاصم..لتغادر وتتركه متسمر بمكانه بصدمه..


_____________


منى باستغراب لحقت تيجي يامنصور..


منصور عرفتي مين الي كان معاها


منى بحزن لا ياخوي ده كان بيضربها جامد مقدرتش الحقهم يامنصور..


منصور بضيق انا اتصلت بريم وقالتي ان علي ميعرفش حاجه عنها من ساعت ماراحت مع رحاب..بكده ميبقاش قدامنا الا رحاب 


منى انا خايفه عليها ياخوي دي كانت بتموت بين اديه..


منصور بقلق انا هروح لرحاب بيتها..


منى هاجي معاك يامنصور 


منصور لاهه ملوش لازمه انا هعرف اتصرف ..


منى لا ياخوي ممكن تحتاجني


منصور طيب 


__________


حوريه معاها حق ياعاصم تزعل الي عملته فيها كان صعب قوي عليها


عاصم بضيق مقدرتش ابقى يمه مقدرتش اشوف منى تكسرني مرة تانيه وانا قاعد اكده


حوريه مدام بتحب منى بتعذب بت الناس معاك ليه..


عاصم والله يمه انا بحب وداد كمان بس منى حاجه تانيه ... 


يمه منى دي حلمي من وانا عيل..

ليردف بضيق انا مش فاهم نفسي والله مش فاهم


حوريه بسعاده حاولت اخفائها يعني انت بتحب وداد..


عاصم بسرعه دون تفكير اه يمه والله بحبها.. محستش اني بحبها الا لما غبت عنيها كل ده


حوريه يبقى تتحملها ياضنايا


عاصم بضيق بس هيا بتكرهني دلوك يمه..


حوريه اتحملها يبني هيا لسا مجروحه منك وكمان متنساش انها هتجيبلك عيل..


عاصم بسعاده ولد يمه


حوريه بابتسامه ايوه يبني هي هتجبلك ولد ..


عاصم الحمد لله يمه الحمد لله..انا هروح لها بكرى اشوفها


حوريه لاهه يبني سيبها يومين اكده لحد متهدى.


عاصم بضيق حاضر يمه..


___________


رحاب معرفش هيا فين 


منصور نفخ بغضب ليمسك ذراعها اقسم بالله لو منطقتيش هيا فين لكون دافنك هنا


رحاب قولتلك معرفش هيا فين معرفش.

دخل ابن رحاب في تلك الاثناء

منصور بغضب يبقى تسمي على ابنك الي من حبيب القلب ليمسك ولد في سن الخامسه عشر ويضع المسدس على رأسه هادرا هعد للخمسه منطقتيش سمي على ابنك..


رحاب بخوف مع جوزها..


منصور بغضب جحيمي جوزها مين متنطقي يا******


رحاب برعب سليم سليم الاسيوطي


منصور اديني عنوانه 


رحاب ******* سيب ابني والنبي يامنصوؤر محلتيش غيره..


دفعه عليها بغضب ليغادر ومعه منى التي اصرت الى الذهاب معه..


_________


ورد انا خايفه قوي يمه منصور سافر ووشو ميتفسرش..


عفاف تطمىنها اطمني يابنتي اكيد عنده شغل عشان اكده


ورد ربنا يحميه لينا يمه وهي تضع يدها على بطنها تتحسس جنينها ..


عفاف يارب يابنتي ويخليكم لبعض.


ورد يارب يمه يارب..


_________


وداد مش عايزه اشوف حد يمه سيبوني فحالي


الام يابنتي احكيلي اي اللي جرالك..


وداد بغضب مفيش يمه مفيش عايزه ابقى لوحدي


الام ربنا يهديكي يابنتي هسيبك دلوك ..


اغلقت وداد الباب لتنهار باكية 


___________


دخل منصور ومنى العماره ليسمعو صراخ اسرع منصور ليصدم بي



تكملة الرواية من هنا



بداية الروايه من هنا




روايات شيقه وجديده من هنا



اللي عاوز باقي الروايه يعمل متابعه لصفحتي من هنا 👇👇


ملك الروايات


لعيونكم متابعيني ادخلوا بسرعه


👇👇👇👇👇


جميع الروايات الكامله من هنا




تعليقات



CLOSE ADS
CLOSE ADS
close