القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

رواية المحلل البارت الاول والتاني والتالت والرابع

❤️💙❤️💙❤️💙❤️💙❤️

لعيونكم أجمل متابعين

روايات كامله من هنا 👇👇👇


رواية عشق الزين كامله


رواية عشق الزين الجزء الثاني


رواية خادمة الصقر كامله


رواية جميله في قلب الاسد كامله


رواية عشق الحور كامله من هنا


رواية العاصي كامله


رواية صقر الصعيد كامله من هنا



رواية عشقت القاسي من أولها


رواية حبك نار من أولها هنا



رواية في قبضة اللعنات من أولها هنا


رواية أحببتها فتبت على يدها من أولها هنا



رواية حياة جهاد كامله من هنا


رواية حياة الصقر كامله


رواية حور العاصي كامله


رواية ليالي الزين كامله



رواية المحلل البارت الاول والتاني والتالت والرابع 


رواية المحلل الفصل الاول والتاني والتالت والرابع 


رواية المحلل البارت الاول والتاني والتالت والرابع 

 البارت 1

المحلل. قصة جميلة هتعجبكم بس اهم حاجة التفاعل ❤

الساعة ٧ صباحا وزي كل يوم صحيت علي صوت زعيق وخناق جاري علاء مع مراته !!!

ورغم اني من محافظة تانية وعايش في شقتي دي لوحدي لكن خناق علاء ومراته كل يوم الصبح بيصحيني قبل صوت المنبة ، ولما برجع من شغلي بعد المغرب اسمع صوت ضحكهم وهزارهم وكل يوم كده !!! 

عملت كوباية شاي وفطرت ونزلت روحت شغلي زي كل يوم وبعد المغرب كنت خلصت شغلي ورجعت البيت .

دخلت البيت وحضرت لنفسي الاكل وفتحت التليفزيون وقعدت اتفرج وانا باكل ، لكن النهارده كان مفيش اي صوت من شقة علاء !!

وعدا اكتر من شهر وشقة علاء مفيش فيها اي صوت !! قولت يمكن يكونوا سافروا مثلا او تكون مراته. زعلانة عند اهلها .

وفي يوم رجعت من شغلي و بعد العشا نزلت قعدت علي القهوة شوية .

وبعد ربع ساعة وصل علاء القهوة وسلم عليا وقعد .

علاء قاعد ساكت ، قولتله : مالك يا علاء ساكت ليه ؟ 

قالي : انا واقع في مشكلة كبيرة اوي يا وائل .

: خير احكي وفضفض احنا جيران والجيران لبعضها يمكن اقدر اساعدك .

: ربنا اللي يعلم يا وائل رغم انك مش من هنا وساكن هنا من سنتين بس لكن حاسس انك مننا وكأني اعرفك من زمان .

: الله يخليك يا علاء وانا كمان بعزك زي اخويا بالظبط .

: انا طلقت ام مهند .

: لاحول ولا قوة الا بالله .طيب ليه يا راجل دا انتو معاكوا ٣ عيال !!!

: اللي حصل بقي ، لحظة شيطان .

: حاول ترجعها علشان الاولاد ملهومش ذنب . وتعالي علي نفسك شوية وهي تيجي علي نفسها شوية علشان المركب تمشي .

: يا ريت دا انا بحبها اوي لكن للأسف مش هينفع ارجعها ، دي الطلقة التالتة .

: اووووب !!! وليه اتسرعت وطلقتها يا راجل !! مش انت كنت عارف انها الطلقة التالتة !!

: بقولك لحظة شيطان يا وائل .

: طيب بص انا هقولك ، أسال يمكن تكون يمين الطلاق المرة دي موقعش . 

: وهو انا مستني حد يقولي !! انا سألت وحكيت كل اللي حصل وقالولي ان كده ال ٣ طلقات وقعوا .

: الصراحة يا علاء انا مش عارف اقولك ايه ؟ 

: عارف الحل الوحيد علشان نرجع لبعض هو المحلل .

: طيب ما كويس ، اهي المشكلة اتحلت .

: لأ مش هينفع .

: ليه بقي ؟ 

: اصلنا احنا الاتنين رافضين .

: طيب ورافضين ليه ؟؟ مش انتوا الاتنين عاوزين ترجعوا لبعض ؟؟

: ايوه بس المحلل له شروط احنا الاتنين مش موافقين عليها .

: يا عم علاء خلص في الموضوع ، هات واحد يكتب عليها وتاني يوم يطلقها وخلصت الحكاية .

: يا ريت ينفع !!  في شرطين اصعب من بعض .

: ايه هما ؟ 

: اولا لازم الجواز يكون حقيقي يعني تحصل دخلة وثانيا لازم الجواز ميكونش محدد بميعاد للطلاق .

: طيب ما تشوف حد بتثق فيه يبقي محلل وميطلعش سرك بره .

: انت بتقول ايه يا وائل !! اذا كنت انا بغير عليها من الهوا هخلي واحد غريب ازاي يلمسها ؟!!

: عندك حق ، ده كمان ممكن ميرضاش يطلقها .

: لأ ما انا هاخد عليه ضمان انه يطلقها من غير ما نحدد المدة ، لكن لو استهبل فيها هضغط عليه بالضمان اللي هيبقي معايا .

: قصدك يعني تاخد ابصال امانة مثلا وبعد اسبوع او اسبوعين او شهر لو مش طلقها تضغط عليه به ؟؟ 

: ايوه يعني اول ما يتخانقوا مثلا يطلقوا علطول من غير ما نحدد وقت معين .

: فكرة معقولة .

: لكن المشكلة في موضوع الدخلة ده !!! انا مستحيل اوافق وهي كمان رافضة ومش موافقة .

: طبعا عندها حق ، اي واحدة مكانها هترفض طبعا ، طيب ما هو المحلل ده ممكن يتجوزها بدون ما يدخل عليها .

: ازاي بقي ؟؟ ده شرط من شروط الجواز .

: مش في ناس بتتجوز ومش بيدخلوا علطول والدخلة بتتأخر وبيختلفوا ويطلقوا ؟؟

: اه بس ده لما بيكون العريس عنده مشكلة !!

: طيب تمام ، يتجوزوا وكأن ان هو عنده مشكلة ويفضلوا مع بعض فترة صغيرة بدون دخلة وبعد كام يوم مع اول خناقة يتطلقوا .

: تفتكر ده ينفع ؟؟

: ايوه ينفعع ، هقولك انت تشوف واحد يكون عنده مشكلة من النوع ده يقوم بالمهمة دي علشان تبقي مطمن . 

: ازاي يا عم وائل ؟؟ !!! وانا هعرفه ازاي ده ؟؟ والحاجات دي بتتداري يعني محدش هيعرف انه عنده مشكلة . 

: خلاص شوف اي حد يتجوزها تكون واثق فيه ويعيش الكام يوم دول معاها وكأنه عنده مشكلة وبعدين يطلقها مع اول خنافة بينهم .

: طيب ايه رأيك يا وائل ؟ 

: في ايه ؟ 

: تقف جنبي وتقوم انت بالمهمة دي ؟

: نعم ؟؟؟ انت بتقول ايه ؟؟

: مالك بس !! دي خدمة و هتقضيهالي . وانا بصراحة مش هضمن حد غيرك .

: انت بتقول ايه بس !!! انت فاكرني ايه علشان عندي ٣٢ سنة ولسه متجوزتش ابقي عندي مشكلة ؟؟ !! 

: لا والله مش قصدي .

: علفكرة انا راجل اوي .

ضحك علاء وقالي : يا عم والله ما قصدي ، انا اقصد اني واثق فيك وفي اخلاقك ، دا انت من ساعة ما جيت وانا شايفك اخلاقك عالية ومحترم .

: بس انا متجوزتش قبل كده ، يعني اول جوازة ليا ابقي محلل ؟!!! مينفعش .

: دي خدمة وانا مش هنسهالك ابدا .

: طيب اقولك ايه بس !!  سيبني يومين افكر وارد عليك 

المحلل. البارات ال 2

لجزء الثاني رجعت البيت وانا بفكر في كلام علاء اللي كان مفا*جأة عمري ما توقعتها .

وفضلت متردد يومين ، شوية افكر اني اساعد علاء في مشكلته وشوية كرامتي تقولي لأ مينفعش ده حتي عيب في حقي كراجل  !! وشوية افتكر مرات  علاء وجم*الها وحلا*وتها فالشي*طان يوز*ني اني اوافق وتبقي فرصة !! وارجع تاني اقول لنفسي ماهي هتبقي مراتك واعمل اللي انت عاو*زه !! وارجع تاني اقول يعني بعد الراجل ما يأتمنك علي مراته تخو*نه !!  وارجع افتكر مراته وجم*الها وحلاو*تها والشيطان يوزني !! وشوية وكرامتي تقولي ارفض . وفضلت كده يومين مش عارف ارد عليه !! 

و رجعت من الشغل بعد اليومين وانا قاعد في شقتي رن جرس الباب ، فتحت لقيت علاء قولتله : اتفضل .

دخل علاء وقعد وبعدين قالي : عملت ايه في موضوعنا ؟؟

قولتله : مش عارف يا علاء لسه بفكر .

: يا عم وائل الموضوع مش محتاج التفكير ده كله ، انت مش بتقول بتعتبرني زي اخوك ؟؟

: ايوه طبعا .          

: طيب خلاص وافق بقي علشان خاطر اخوك .

: طيب و ام مهند هتوافق ؟؟ 

: ايوه حنان قولتلها وهي وافقت خلاص خصوصا لما قولتلها عليك وشرحت لها اللي هيحصل بالظبط .

: طيب يا ابو مهند موافق وامري لله ، بس خلي بالك انا موافق علشان خاطرك بس فياريت بقي محدش يعرف غيرنا علشان شكلي قدام الناس .

: ازاي بقي !! ده الاشهار من شروط الجواز علشان يبقي شر*عي  !!

: كفاية انت واهلها وكام واحد كده يعرفوا ويبقي تم الاشهار ، انما هنا يا ريت الجيران متعرفش .

: حاضر يا عم وائل طلباتك اوامر ، وعلشان الجيران متعرفش احنا عندنا شقة تانية قفلنها ومش بنروحها الا كل فين وفين ، بعد كتب الكتاب هتروحوا تقعدوا فيها .

:تمام ، خلاص انا موافق .

: علفكرة انا كنت هعرض عليك فلوس لكن انا عارف انك كنت هترفض .     

: عارف يا علاء لو كنت عملت كده انا كنت رفضت الموضوع كله .

وبعد نهاية شهور العدة بيوم لقيت علاء جاي واخدني واخدنا المأذون معانا وروحنا لحنان عند اهلها .

كنت اول مرة اشوف اهلها ، ابوها وامها ناس طيبين اوي وعندها كمان اختين متجوزين كانوا موجودين مع اجوازهم .

خرجت حنان وقعدت معانا وكان واضح عليها الكسوف ، ضحكت من جوايا وقولت لنفسي ( هي عاملة فيها عروسة بجد ولا ايه !! )  .

المأذون كتب الكتاب وبعدين علاء قالي : متشكرين يا وائل وزي ما اتفقنا بقي ؟؟ 

قولتله : ايوه طبعا .

قالي : طيب خد حنان والاولاد و اتفضلوا روحوا شقتكم و جوز اختها هيوصلكم بعربيته .

المأذون كان منتبه لكلامنا فقاطعنا فجأة وقال : اولاد مين ؟ 

علاء قاله : اولاد العروسة .

المأذون : وهما اولاد العريس بردو  ولا اولاد راجل تاني ؟ 

علاء : اولاد راجل تاني .

المأذون : انا شامم ريحة محل*ل في الجوازة دي ؟؟

ابو حنان :  الصراحة ايوه ، وفيها ايه ؟

المأذون : المحلل علشان يكون حلال  لازم الدخلة تتم ويحصل خلو*ة شر*عية .

علاء : ايوه طبعا كل ده مفهوم .

المأذون : يبقي الاولاد يفضلوا هنا ومش يروحوا معاهم لان الاولاد ممكن تمنع الخل*وة الشر*عية .

 ( علاء ظهر عليه الغضب لأنه كان عامل حسابه ان الاولاد هيكونوا معانا ) .

نزلت انا و علاء ومعانا حنان  واختها وجوز اختها وركبنا العربية لحد ما وصلنا ،  نزلت حنان وطلعت الشقة علطول لوحدها  ، وعلاء اخدني علي جنب وقالي : علفكرة يا وائل انا مش رضيت امضيك علي ايصال امانة ولا اخد عليك ضمان لأني واثق فيك يا ريت تثبتلي ان ثقتي في محلها .

: عي*ب عليك يا علاء . احنا اتفاقنا وده كلام رجالة .

: وائل اوعي الشيطان يض*حك عليك ويخلينا نخسر بعض ؟ 

: يا عم عي*ب عليك بجد متخافش  ثقتك في محلها .

: يعني توعدني انك مش هتخلف اتفاقنا ؟ 

: يا عم علاء لو خايف كده اطل*قها دلوقتي ونخلص  .

: يا ريت ،  للأسف  مش هينفع .

: طيب اطمن يا علاء نام واطمن ومتشغلش 

: ماشي يا وائل .

: تعالي بقي طلعني علشان مش عارف الشقة .

: بلاش انا اطلعك . اطلعي يا وفاء ( اخت حنان ) عرفي وائل الشقة .

طلعت انا ووفاء لحد ما وصلنا الشقة وحنان فتحت الباب وبعدين وفاء اختها قالتلها : عاوزة حاجة يا حنونة انا ماشية ؟ 

ردت حنان : لا شكرا يا حبيبتي مع السلامة .

اغرب حاجة اني لاحظت ان وفاء ضحكت لحنان وغمز*تلها !!!!!!

3

حنان فتحت الباب وبعدين وفاء اختها قالتلها : عاوزة حاجة يا حنونة انا ماشية ؟ 

ردت حنان : لا شكرا يا حبيبتي مع السلامة .

اغرب حاجة اني لاحظت ان وفاء ضحكت لحنان وغمزتلها !!!!!! 

بمجرد ما دخلت الشقة وقفلت الباب كانت حنان دخلت اوضتها وقفلتها بسرعة .

بصيت في الساعة كانت لسه حوالي الساعة ٩  بالليل .

الشقة كانت كبيرة وفيها ريسبشن كبير والاوضة اللي دخلتها حنان واوضة تانية مقفولة واوضة تالتة كبيرة بس فيها سرير ودولاب صغيرين حطيت شنطتي فيها .

دخلت الحمام واخدت شاور وطلعت ودخلت المطبخ اعمل قهوة وانا بضحك من الموقف العجيب اللي عمري ما تخيلت انه يحصلي !! وبقول لنفسي ( يعني يا واد يوم ما تتجوز تتجوز واحدة زي القمر كده و  تكون محلل وبس !!  وحتي مش هتقدر تلمسها ولا تاخد حقك كزوج !!!! و حتي القهوة بعملها لنفسي  !! ده المفروض ان في الوقت ده اكون انا وعروستي بنهزر و بنضحك مع  بعض ومبسوطين !!! ) .

قعدت وفتحت التليفزيون و ماسك الريموت وبقلب في القنوات فجأة  الموبايل رن !!!! لقيت علاء اللي بيتصل !!!!! 

: في ايه يا علاء ؟   ( بقلم / عادل عبد الله )

: بطمن عليك يا عم !! يعني بلاش ؟؟

: انت بتهزر ، صح ؟ انت لسه سايبني من اقل من ساعة !!!

: بشوفك بتعمل ايه ؟ 

: يا علاء انا مقدر شعورك بس مش كده !! اعقل شوية .

: معلش يا وائل انت متعرفش انا حاسس بأيه دلوقتي .

: يا عم قولتلك ريح بالك ونام واطمن  . ولا انت مش بتثق في كلامي ؟

: لا خلاص ماشي يا وائل ، طيب نام علطول يا وائل .

ضحكت وقولتله : ماشي .

قالي : طيب اديني حنان اقولها حاجة .

: اقفل يا علاء بدل ما اقولك كلمة وحشة .

قعدت نص ساعة وهي في اوضتها ولا حس ولا خبر !!!    ( بقلم / عادل عبد الله )

حسيت اني جعان روحت لابس ونازل اشتريت اكل لاتنين ( قولت لما اطلع هعزم عليها ولو رفضت هبقي اشيله في التلاجة ) .

اشتريت الاكل وطلعت ونسيت اني مش معايا مفتاح !! رنيت الجرس راحت حنان فاتحة الباب وجريت تدخل اوضتها .

وقفت ورا باب الاوضة وقولتلها : علفكرة يا مدام انا جايبلك عشا معايا .

: ونزلت ليه وتعبت نفسك ما التلاجة مليانة اكل .

: عادي مفيش فرق . هتيجي تتعشي معايا ؟ 

: لا انا مش جعانة دلوقتي .

: طيب سؤال معلشي انتي قفلة الباب خوف ولا كسوف ؟؟؟

: ايه ؟؟  لا لا ، عادي ولا ده ولا ده .

: طيب ما تفتحي الباب وتيجي تتعشي معايا ؟ 

: طيب اتعشي انت وانا هخرج اعملك الشاي . 

قعدت اكل لوحدي وهي بعد ربع ساعة خرجت من اوضتها .

اتفاجئت بمنظرها !! كانت لابسة عباية واسعة و مقفلة وحجاب !! قولت في بالي دي اكيد خايفة مني ، معقول هفضل قاعد مع واحدة في نفس الشقة لوحدنا وهي خايفة مني بالشكل ده !!

سمعتها بتسألني : انت بتحب تشرب الشاي سكره ايه ؟ 

قولتلها : معلقتين سكر لو سمحتي .

لما جابت الشاي قولتلها : علفكرة ده نصيبك في العشا سبته لما تحبي تاكلي .

: ما انا قولتلك التلاجة مليانة اكل .   

( كانت بتكلمني وبصة في الارض ) .

: مش معقول هتفضلي قافلة علي نفسك الاوضة طول الوقت خصوصا ان انا بكره كمان عندي اجازة من الشغل  !! تعالي اقعدي نتكلم شوية .

: هنتكلم في ايه ؟؟

: نتكلم في اي حاجة ، ولا تحبي انزل انا علشان تاخدي راحتك ؟؟

: لا خلاص انا هقعد .

: طيب انا بحب اتفرج علي الافلام الاجنبي هتتفرجي معايا ولا اجيبلك فيلم عربي ؟

: زي ما تحب .

 شغلت فيلم اجنبي و فضلت حنان قاعدة ساكتة ومربعة ايديها علي ابعد كرسي في الريسبشن !!

قولتلها : انتوا اتطلقوا ليه ؟

( وكأني فتحت حنفية مقفولة من سنة ) 

بدأت حنان تتكلم وتحكي علي مشاكلها مع علاء لحد ما وصلت لنقطة الغيرة وانه بيغير عليها بشكل مبالغ فيه جدا .

قولتلها : ماهو لازم يغير عليكي اكتر من كده كمان انا لو مكانه ومتجوز قمر بالشكل ده كنت اقفل عليكي ومخليش اي عيون تشوفك الا عيوني انا بس .

ضحكت حنان ووشها احمر ووطت وشها في الارض .

قولتلها :  ايه ده انتي بتتكسفي !!

4

ضحكت حنان ووشها احمر ووطت وشها في الارض .

قولتلها :  ايه ده انتي بتت*كسفي !! صحيح انا عاوز اسألك سؤال .

: اتفضل .

: هي اختك ضحكت وغمزتلك وهي نازلة ليه ؟؟

: متاخدش في بالك اصل وفاء دي هبلة .

: طيب يا ريت تاكلي بقي علشان مش احس بالذنب . انا حاسس ان انا اللي منعك من انك تاخدي حريتك .

: لا ابدا .

: طيب اتفضلي كلي بقي قبل الاكل ما يبرد .

قعدت تاكل وانا قولتلها : ايه رأيك تشربي القهوة معايا من ايدي ؟ انا بعمل قهوة محصلتش .

قالتلي : مش عاوزة اتعبك . 

قومت ودخلت المطبخ وعملت فنجانين قهوة  ، كانت هي خلصت اكل .

وقعدنا نشرب القهوة واحنا بنتكلم . وشوية والموبايل رن تاني !!! 

ببص في الموبايل لقيت علاء بيرن عليا تاني !!! فضحكت  اوي وكنسلت عليه وقفلت الموبايل .

حنان سألتني : علاء بيتصل عليك تاني ، صح ؟

 : ايوه .

: و مش رديت عليه ليه ؟

: دي بيتصل عليه كل شوية !! ده كده هيفضل يتصل للصبح !! 

: انت قفلت الموبايل ؟

: ايوه .

ضحكت وقالت : هتلاقيه جاي دلوقتي .

: مش معقول !!

: هتشوف دلوقتي . وعموما انا هدخل انام ولما ييجي ابقي قابله انت .

دخلت حنان تنام وقفلت باب اوضتها وانا فضلت اتفرج علي التليفزيون .

وبعد اقل من نص ساعة فعلا علاء كان بيرن علي الباب !!!!!    ( بقلم / عادل عبد الله ) 

قفلت التليفزيون ولخبطت السرير الصغير ( كأني كنت نايم عليه ) وروحت فتحتله الباب وانا بدعك في عينيا كأني كنت نايم .

علاء دخل بسرعة وقالي : انتوا بتعملوا ايه ؟ 

: ايه يا علاء انت مجنون !! مالك في ايه ؟؟ 

: لما اتصلت عليك مردتش عليا ليه يا وائل وقفلت الموبايل ؟؟

: يا علاء كنت نايم وانت بصراحة مش طبيعي لو سبت الموبايل مفتوح هفضل طول الليل ارد علي تليفوناتك .

: انت كنت بتعمل ايه يا وائل ؟

اخدت علاء من ايده ودخلته الاوضة وقولتله كنت نايم هنا ( وانا بشاور علي السرير الصغير ) .

قالي : وهي فين ؟ 

: في اوضتها . تحب تشوفها ؟؟؟!!

: ايوه .     

: طيب انزل يا علاء علشان كده عي*ب في حقي ، وانا كل ده ساكت علشان مقدر شعورك ، بس كفاية كده !! لو مش هتعقل بقي هطل*قها والله دلوقتي ويبقي موضوع المحلل فشل  وابقي دور علي حد غيري .

نزل علاء بعد ما وعدته لعاشر مرة اني مش هقرب منها !! 

بعد ما نزل علاء قعدت افكر في كلام حنان واسلوبها الصراحة هي حلوة في كل حاجة سواء شكل او شخصية او اسلوب  بصراحة تحفة .

وبعدبن خبطت علي باب اوضتها ردت عليا بصوت عالي وهي خا*يفة  :  في ايه ؟؟ 

: لا ابدا بشوفك لو لسه صاحية نقعد نتكلم شوية .

: لا انا كنت نايمه 

: طيب خلاص انا اسف تصبحي علي خير .

وقعدت قدام التليفزيون في الريسبشن مش عارف انام و كل شوية افكر في حنان وافكر اصحيها واخد حقي منها كزوج !!

و فجأة لقيت حنان بتنادي عليا....


لتكملة الروايه اضغطوا هنا




تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close