expr:class='data:blog.languageDirection' expr:data-id='data:blog.blogId'>

رواية أشواقي البارت الثالث بقلم زهرة الربيع حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

رواية أشواقي البارت الثالث بقلم زهرة الربيع حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 

رواية أشواقي البارت الثالث بقلم زهرة الربيع حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 

اتفاجأت بيه قلع جلبيتو ورماها وجاب شاش صغير من الدلاب 

اشواق اترعبت وقالت..انت..انت هتعمل ايه...بقولك اياك تفكر ..انا..انا معوزاكش..مش عاوزه ..انا..انا اتغصبت عليك مش عيزاك اياك تقرب


بس فراج ولا رد عليها وكان بيقرب منها بطريقه مخييفه

واشواق صر،خت ولسه هتجري هجم عليها وربط بقها بالشاش بقوه علشان متصرخش وسيطر عليها بكل قوتو وش،ق هدومها بقو،ه وابتدى يمار،س رجو،لتو عليها بكل قوتو وهو مكبلها بكل جس،مو ومش عارفه تتحرك ولا تص،رخ


ابتدت دموعها تنزل والدنيا بقت تلف بيها وهيه بتحاول تزقو بس حط اديها ورا ضهرها واتمكن منها جامد وقبل ما يكمل بصتلو بقوه في عيونه نظره فيها غل وعذاب بس اتجاهلها ووكمل الي ابتداه


بعد شويه وقف وهو بيبصلها بانتصار ودخل الحمام وسابها على السرير جسد من غير روح


فراج دخل الحمام وبقى مش عارف هو عمل كده ازاي..ازاي توصلو واحده انو  ياخدها غصب بقى يفتكر كل جوزاتو وازاي كانو البنات بيعملو كل الي هو عايزه وبيتمنو يقرب منهم..ازاي فيه بنت تعمل كده ازاي كل المقاومه دي علشان ميلمسهاش...مش قادر ينسى نظره الغضب والقهر الي بصتلو بيها  


اشواق فضلت على السرير ودموعها بتنزل بحزن شالت الشاش من على بقها وبقت تبكي جامد وشدت الملايه تداري بيها نفسها


فراج خرج من الحمام شافها بتحاول تقف ومش قادره حس بحزن لانواذاها جدا قرب منها وقال..استنى هساعدك


بس اشواق بصتلو بحده وقالت بصوت ضعيف...بعد عني...ملكش صالح بيا واصل


فراج وقف مكانو بحرج من نفسو وهو بيبصلها كانت متبهدله وجس،مها كلو علامات بسبب مقاومتها وشعرها منكوش حالتها صعبه جدا فضل متابعها بعيونه  بس مشيت خطوتين اتنين ووقعت مغمى عليها

بقلم..زهرة الربيع

فرج جري عليها وقال بخوف...اشواق بت يا اشواق مالك يا بت ..ولسه بشيلها اتفاجأ بيها بتنز،ف جامد اتخض جدا وحطها على السرير واتصل بدكتوره في الوحده الصحيه الي جمبهم


بعد شويه كان واقف بقلق والدكتوره بقت تبص لحالتها بزهول وقالت..احم...هيه..هيه مين دي...تقرب لحضرتك ايه


بصلها بسخريه وقال .هتكون مين يعني..مرتي


رفعت نضارتها بخوف شديد وقالت..اصل المدام ..المدام يعني ..م..م ...


بس فراج قاطعها وقال..متمأمايش..انا الي عملت كده..اخلصي اكتبيلها حاجه


بصتلو بزهول وقالت..حضرتك الي اعتد،يت عليها


فراج بصلها بغضب شديد نظره مخيفه جدا وقال...بقولك..مرتي..اخلصي شوفييها


الدكتوره قالت بخوف .احم..حاضر.. هكتبلها ادويه علشان النز،يف...و...وشويه مراهم ومرطبات علشان الكد،مات دي..كمان..احم كمان لاازم حضرتك يعني..يعني مينفعش تقرب منها اليومين دول...وربنا يشفيها


كتبت الروشته بسرعه وهيه ايدها بترتعش ومشيت بسرعه

فراج بعت واحد من الخدم يشتريها ورجع لاشواق وقعد جمبها وحاسس بوجع جواه على حالتها


شاف مكان اديه معلم على وشها لما ضر،بها قلم جامد جدا وشفا،يفها مجروحه حط ايده على خدها بحنيه  وقال بهمس..كان نفسي فيكي قوي يا اشواق...بس مش بالطريقه دي واصل...كنت بتمني تكوني راضيه ومبسوطه بين اديا وقرب من شفا،يفها وبا،سها برقه


بس فجأه ضر،بتو قلم ضعيف على خده وبعدت لاخر السرير..

فراج حط ايده على خده بغيظ بس حاول يهدى وقال ...عامله ايه دلوك


بصتلو بغضب وقالت...ملكش صالح بيا...فاهم


اتنهد ووقف وقال..تمام..مدام طولتي لسانك تاني تبقى بخير.. قومي علشان تسبحي وتخادي علاجك


بصتلو بغضب وراحت ناحية الدولاب بتعب بقت تقلب فيه وكان كلو عبايات سوده للخروج  او حاجات مفتوحه جدا للنوم..اتنهدت بخنقه واختارت عبايه صحيح قصيره للركبه بس واسعه ومقفوله من فوق اخدتها ودخلت الحمام 


اول ما دخلت قلع جلابيتو وبقى ببنطلون بس من غير تبشرت قعد على الكنبه وولع سيجاره ورجع راسو لورا وهو بيفكر فيها وهيه بتترجاه بعيونها ميكملش اتنهد بغضب من نفسو وقال..فيه ايه يا فراج مالك بقيت خرع كده...دي مرتك وده حقك


بعد شويه خرجت من الحمام وكانت جميله جدا زي العاده فضل باصص عليها وبلع ريقه بارتباك وطفا السجاره وقرب منها وقف وراها بالظبط


اشواق اول ما حست بيه التفتتلو وحبت ترجع لورا بس كانت التسريحه وراها مسكت فيها بارتباك وقالت..انت..انت عايز ايه


فراج ضغط على شفا،يفو برغبه وشدها عليه من وسطها وقال...عايز اشيل عنيا من عليكي مش قادر...عايز ابطل افكر في جمالك ومش عارف...عايز شفا،يفك تفارقني..بس مفيش فايده


اشوق قلبها بقى يدق جامد بتوتر وفراج شدها جامد عليه التصقت بصدره العاري وفضل باصص لعيونها جامد وبيبصلها بارتباك وعنيه رايحه جايه مابين عيونها وشفا،يفها


اشواق بلعت ريقها بخوف وقالت ...انا..انا معوازاش..ونبي..وانبي ما تعمل كده تاني


فراج ابتسم واحتض،ن شفا،يفها بحنان وبقى يبو،سها برقه وهدوء غريب

اشواق بقت تضربو في صدره بس مقدرتش تقاوم لمساتوو والحنيه الشديده ..طريقتو كانت هاديه تدوب الحجر واديه بتتحرك على جس،مها 


اشواق غمضت عنيها باستسلام وحست رجليها سابت 


فراج كان مبسوط جدا بتأثيره عليها واتحرك بيها ناحية السرير وهيه مكانتش ممانعه بس فجأه افتكر كلام الدكتوره لما قالت ميقربش منها تاني في الوقت الحالي..بعد بسرعه وهو بياخد نفسو بالعافيه...وبيحاول يهدي نفسو ومش قادر


اشواق استغربت جدا انو بعد واتكسفت من نفسها اوي وقالت...احم...فراج


فراج اتنهد وغمض عنيه بيحاول يقوى ويبان صوتو طبيعي وقال..احم..ايه


اشواق قالت ...انت هتطلقني امتى ..اديك دخلت علي..يعني كده خلاص..عايزه ارجع لاهلي


فراج بصلها وقال...اطلقك..اطلقك ليه


اشواق قالت..هو ايه الي ليه..انت مش بتتجوز علشان تنبسط مع الي تتجوزها ليله واحده اديك خدت الي عايزه فيه ايه تاني


قرب منها وقال بهمس...فيه انو مكانش برضاكي...انا عايزك انتي الي تبقي عيزاني..اكتر ما انا عايزك


اشواق قالت بغضب..ده مش هيحصل واصل متتعبش نفسك


فراج ضحك وقال..لا هيحصل يا تشواق..اصلا هو يعتبر حصل..بس انا مش هقدر اقربلك دلوك..الدكتوره قالت اسيبك يومين لحد ما جس،مك يرتاح...وقرب اكتر وقال بمس قصاد ودنها...ساعتها هدوبك بين اديا زي السكر ما بيدوب في الشاي الحامي..المولع نار...وقتها بس هبقى عملت الي انى عايزه


اشواق ارتبكت جدا ودفعتو بعيد عنها وودت وشها الناحيه التانيه وقالت..مش هيحصل بكره تشوف بعينك


فراج ابتسم وقال...هنشوف..وضحك وقال..انا اصلا هموت واشوف...على العموم هنزل ورايا شغل ضروري وراجعلك تاني

بقلم..زهرة الربيع

فراج نزل واشواق لبست عبايه سوده وخرجت كانت مخنوقه من الاوضه بقت تتمشى في الطرقه ولسه هتنزل وقف قدامها حسان وبقى يبصلها بزهول وقال باعجاب...ايه ده يا بت يخربيت جمالك...لا والله البضاعه عاليه المره دي...وله حق ميقدرش عليها


اشواق بصتلو بضيق وقالت...بعد من سكتي لو سمحت


حسان قرب اكتر وقال..انا حسان..ولد عم فراج...وليا في التقيل والشديد والجامد وحط ايده على وسطها بوقاحه


اشواق اتخضت ورجعت لورا وقالت بحده..انت بتعمل ايه خليك بعيد عني يا جدع انت ايه قلة الحيا دي


حسان بص يمين وشمال وقال   بقولك ايه...فراج مشي...وانتو كده كده جوازكم اي كلام وبكره ولا بعده هيطلقك..تعالي ندخل اوضتي افرجك عليها...وهدفعلك قرشينن حلوين علشان لما يضلقك متطلعيش بلوشي


اشواق ابتسمت بطريقه خبيثه وقالت..عايزنا ندخل اوضتك نعمل ايه


حسان ابتسم بفرحه وقرب اكتر وقال...هوريكي السرير...ده جامد وحرير


بس اشواق فاجأتو لما  رنتو قلم جامد وقالت بغضب...سريرك ده تحمد ربك انو  متحمل واحد وس،خ زيك..انا مرت ولد عمك الي المفروض زي اخوك اخس..قبر يلم العفش


قالت كده ولسه هتمشي شدها من ايدها بغضب وقال..بتضر،بيني يا زباله  فاكره تفسك مين علشان تمدي يدك عليا يا وس،خه


لسه هترد اتفاجأت بصوت فراج بيقول وووووو


مسائو يا قمرات عايزه تفاعل حديد بقى الي جاي خطييير واحداث ممتعه وخفيفه يلا متنسوش لايك زهوره🌹❤


الفصل الرابع من هنا



بداية الرواية من هنا


🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹

ادخلوا بسرعه حملوه وخلوه علي موبيلاتكم من هنا 👇👇👇

من غير ماتدورو ولاتحتارو جبتلكم أحدث الروايات حملوا تطبيق النجم المتوهج للروايات الكامله والحصريه مجاناً من هنا


وكمان اروع الروايات هنا 👇

روايات كامله وحصريه من هنا


انضموا معنا على تليجرام ليصلكم اشعار بالروايات فور نزولها من هنااااااااا


🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


تعليقات



CLOSE ADS
CLOSE ADS
close