القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

رواية القادرة الفصل الاول والثاني والثالث والرابع والخامس بقلم ميرفت السيد حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

 رواية القادرة الفصل الاول والثاني والثالث والرابع والخامس بقلم ميرفت السيد حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 

رواية القادرة الفصل الاول والثاني والثالث والرابع والخامس بقلم ميرفت السيد حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 

♡1♡

اه عاوز يتجوزك وهاتبقي زوجة تانية وهاتوافقي انتي عندك 40 سنة إيه عاوزة شاب يعني انا اخوكي وادرى بمصلحتك دة غني 

لسة هاترد ابوها رد بدالها: بلغ الحاج نصر اني موافق وكتب الكتاب بعد اسبوع ويبعتلها فلوس جهازها

جريت سارة على غرفتها وهي بتبكي وبتدعي: يارب هو ذنبي اني متجوزتش الله يرحمك ياماما كنت بخدمك  بمرضك وفضلتك على نفسي ورفضت الجواز وساعتها كانو فرحانين اني شايلاكي وهما مرتاحين   وبعد وفاتك بقيت حمل وتقيلة وعانس واخرتها يرموني لراجل بيبدل الستات زي هدومه باببابا ربناوفاتحها عليه عنده سلسلة سوبر ماركت  بس اخته وزنها عليه 

دخلت مرات ابوها وهي تحمل بنتها الرضيعة وقالتلها: بصي ياسارة انا بحبك زي ولادي بس فكري بعقل مش يمكن يسعدك شغلي دماغك وهو ترتاحي من معاملة ابوكي واخوكي ويبقى عندك بيت بتاعك وبعدين انتي حلوة جننيه وعيشي بالعز  انا هاخرج واسيبك تفكري

منامتش وفضلت تفكر وهي حيرانة

لحد مااتصلت ببوسي جارتها وصاحبة عمرها وفي سنها بس متجوزه ومعاها 4 اولاد

بوسي قالتلها: ايوة وافقي ومهرك خديه شيليه واعملي من وراه قرشين حلوين وساعتها مش هتحتاجي لحد

قفلت معاها لقت رسالة من عمتها عالواتس: مبروك ياسارة اخيرا ربنا هايعدلهالك

ورسالة اخرى من بنت عمتها ميارمغلفة بشماتة: ياللا بقى عشان تلحقي تخلفي ويبقى معاكي عيال زيي كدة قبل ماتبقي ارض بور


بكت سارة بحرقة وتذكرت كره. عمتها وغيرتها هي وبنتها منها ولما اتجوزت كانت بتضحك على سارة مع صحباتها بالفرح وتغيظها


نامت سارة من الارهاق وصحيت على زغاريد مرات ابوها 

طلعت من اوضتها لقت ابوها واخوها بيقولولها: الخطوبة بكرة هتنزلي تنقي شبكتك ياعروسة النهاردة 

مرات اخوها: نقي شبكة حلوة كدة بلاش طيبة

ردت عليهم بهدوء: انا عاوزة اقعد معاه لوحدي الاول

ابوها: نعم ياختي انتي عاوزة تصغرينا


وانفجرت سارة وقالت: لا يابابا انا عارفه انك كبير بابنك الراجل الي اهم. عندك. مني تعليم هو اولى جواز اركن انا اخدم ماما بعز مرضها ومش ندمانة ولا زعلانة بس هو يتجوز وهي  بتموت انا اطلب الحاجة لا اخوكي اولى واهم هو الراجل الي شايل اسمك يابابا الراجل الي بيشرب حش... يش ومبهدل مراته وبيضر... بها ومبيصرفش عليها وساب امه معايا بالمستشفى اتبهدل وسط الرجالة الغريبة يشيلوها معايا وهو سهران مع صحابه تعليم صرفت عليه الوفات ومش نافع وانا بعد الثانوية ومجموعي الكبير قعدتني بالبيت

كل دة شايلاه وساكتة بس حياتي الي جاية مش هتتحكمو فيها 


الكل بيبص وسامع بصمت وذهول 

فاستطردت: متخافوش  انا موافقة على العريس بس هقعد. معاه دة حقي انا مش بهيمة ومهري هاخده لنفسي مش ليك ولا لعبد الله اخويا ومن اللحظة الي هاخرج فيها من بيتك يابابا انت وعبد الله ليك عندي ود وصلة رحم وبس تحكماتكم مش هاقبلها انا خلاص كبرت على قولكم


وتركتهم وكلهم ذهول وصدمة من رد فعلها لأول مرة تجاههم

عبد الله: انت هتسكتلها يابابا

الاب: سيبها يابني طالما موافقة خلاص اتصل بيه وقوله ييجي يقعد. معاها بالليل قبل شرا الشبكة


دخلت غرفتها وهي بحالة ذهول وكأنها ملبوسة بروح مقاتلة شعرت بارتياح لم تشعر به من قبل

ونظرت بالمراة ثم امسكت المقص و...... 


#القادرة


♡2♡


#بقلم_مرفت_السيد


مسكت المقص ولسة هتقص شعرها 

لقت إيد مسكتها ومنعتها

لفت بسرعة لقت  امل مرات اخوها رمت و قعدت وماسكة بطنها وقالتلها: يامجنونة اوعي تقصي شعرك

سارة: اتخنقت ياامل عاوزة اطلع من هدومي

امل:  انا عاوزة اشكرك على الكلام الي قولتيه برة انتي قولتي الي كان نفسي اقوله لبابا ودلوقتي عاوزة اقوله لجوزي سارة انا جنبك اعتبريني اختك ولو احتجتي مساعدتي مش هتأخر

ابتسمت سارة: شكرا ياامل

امل: اه وعلى فكرة هما بعتوني اقولك انهم اتصلوا بالعريس وجاي بعد المغرب يشوفك وتتكلموا وبعدها تنزلو تجيبو الدهب

سارة: تمام

قعدت سارة على سريرهاوهي بتفكر وقررت بعد. كدة مش هاتسكت تاني عن حقها وقالت لنفسها: سكتت كتير عمري كله وماكسبتش ابا قهرتي من هنا ورايح هاقف قدام الدنيا بكل جراءة

شوية ومرات ابوها قالتلها: اجهزي الحج  وصل


قامت بلامبالاة واطمئنت على شكلها بالمراية

وخرجت وهي سامعة مجاملات متبادلة من الكل

قالت لنفسها انا اعرف الحج نصر بما انه اكبر جزار بالمنطقة كلها ماتعاملتش معاه عن قرب بس باسمع عنه زي كل الناس كل شوية جوازة شكل واهله صعبين وابوه متجوز كتير وعنده اخوات كتير عزوة وعيلة كبيرة ولكن هو عنده بيت خاص بيه وبيشتغل لوحده بعيد عن اخواته

اول مادخلت قال: بسم الله ماشاء الله 

كان جايب فاكهة وحلويات ولحمة وحاجات كتير 

بقلم مرفت السيد 

ابوها:تعالي ياسارة اقعدي هنا 

تصر: عاملة إيه ياسارة

سلرة: الحمد لله

الأب: احنا هنسيبكم لوحدكم تتكلمو على راحتكم ياللا ياعبدالله ياللا يالمياء

مرات الأب لمياء: ربنا يتمم علي خير 

ونظر اليها ابوها نظرة معناها اوعي تزعليه

خرجوا وسابوهم

نظرت إليه رجل بمنتصف الخمسينات ولكنه طويل جدا وضخم جدا  وسيم يعني كاريزما 

ابتسم وقالها: اتفضلي انا سامعك

_انا عاوزة اسمعك الأول 

: عاوزة تعرفي ايه انا راجل صريح 

_عاوز تتجوزني ليه وانت على حسب مااعرف متجوز واتجوزت وطلقت كتير

ضحك وقال: شرع ربنا كله بالحلال وانا مقتدر ومش هاخبي عنك السبب الحقيقي 

بصي ياست البنات انتي حلوة ولافتة نظري من زمان عجبني برك بأمك وادبك وانا هعملك كل الي انتي عاوزاه انا بحب الخلفة انا اتربيت وسط اخوات كتير وبحب العزوة

_تمام ياحاج بس انا الي اعرفه انك بتتجوز كتير وتطلق بعد ماتاخد مزاجك

بصلها كالاسد الجائع لما ينظر لفريسته : بصراحة لو مش مرتاح باطلق بس الكلام دة مش هايبقى عليكي انتي متتسابيش وانا ميهمنيش الفلوس

_وانا عاوزة ضمان 

: الضمان الي تطلبيه

_شقة باسمي برة بيتك ومهري يتشال بحساب باسمي بالبنك 

: وانا موافق بس الشقة هاتبقى بالعمارة الي جنب بيتي

_مفيش مشكله 

: ننزل نشتري الشبكة وكتب الكتاب اخر الاسبوع 

_ماشي مفيش مانع بس طلباتي تتتفذ قبل الجواز

: ماشي كلامك بكرة هاخدك اشوفي الشقة وتكتبي العقد.كمان ياحاج سلامة ياللا بينا ننزل تشتري الدهب

اطلقت لمياء وامل الزغاريد وتهلل وجه الاب والاخ

وراحوا اشتروا الدهب ونصر جابلها كل الي طلبته ولبسهولها عند الصائغ

وروحو البيت اول مادخلت اخوها قالها: عملتي ايه مع نصر

قالت بحدة: طلبت ضمانات لمستقبلي 

الاب: طلبتي ايه

: شقة باسمي وفلوس 

الاب: جدعة

الاخ: يعني خلاص راضية وموافقة

_ايوة

الاب: عشان. كدة طلب مني  ياخدنا بكرة نتفرج عالشقة

_اه

باليوم التالي اصطحبهم نصر لمعاينة الشقة 

وسألها: ها عجبتك ياعروسة

_اه كويسة

: ياللا بينا عالشهر العقاري

اتجهو الشهر العقاري مع صاحب العمارة نصر دفعله تمن الشقة والمحامي  عملهم عقد باسم سارة وسجلوه

وتاني يوم اخدها تختار العفش وبخلال اسبوع كان فرش الشقة واخدها البنك فتحلها حساب باسمها بمبلغ 2 مليون جنيه 

ويوم الفرح نصر دبح 3 عجول قدام بيتها واخواته عملوا زفة كبيرة وتم كتب الكتاب ونصر سلم ابوها فلوس بدون ماسارة تشوفه ونصر واهله ضربو ن... ار بالشارع وعملو فرح كبير من بيت العروسه لبيت العريس 

واصطحب نصر سارة الى شقتهم اخيرا 

وبعد مادخلوا الشقة بثواني الباب خبط

نصر اتضايق وقال: مين الحي.... وان الي جاي دلوقتي 


وراح فتح الباب ليجد...... 


#القادرة


♡3♡


#بقلم_مرفت_السيد


فتح نصر الباب ليهتف بسعادة: سليم حبيب اخوك حمد الله على السلامة 

واحتضنه بحب

سليم: الله يسلمك ياحبيبي مينفعش اسيبك لوحدك بس خف جوازات بقى مش هانزلك كل شهر انا

ضحك نصر: انت اخويا شقيقي الوحيد ملناش غير بعض

تعالي ياسارة سلمي على اخويا الشقيق سليم رجل اعمال بيشتغل وعايش في المانيا

تأملته سارة كان وسيما وانيقا جدا وبالتلاتينات من عمره

صافحته سارة بابتسامة خجولةفقال: مبروك ياعروسة زي القمر يانصر

الله يبارك فيك عقبالك

واخرج هديةبعلبة قطيفة واهداها لسارة وقال: دي حاجة بسيطة 

نصر: خديها ياسارة متتكسفيش

فاخذتها وابتسمت شاكرة 

سليم: عن اذنكم بقى اسلم على باقي العيلة واروح ارتاح في شقتي

انصرف سليم فاغلق نصر الباب ولسة هايتكلم الباب خبط تاني انزعج نصر وفتح لقى الدليفري

بالاكل فاستلمه منه ودفع الحساب 


وضع الطعام عالسفرة وابتسم وقال: سارة انتي وشك حلو اوي عليا من يوم ماعرفتك

ابتسمت بخجل: ليه يعني

_كفايةان سليم جه انتي معندكيش فكرة دة بالنسبالي ابن ياللا تعالي على اوضتنا

ويادوب دخلوا الباب خبط نصر اتنرفز وقال: كل دة عشان حبيت اسكن جنب اهلي انا اتخنقت

واتجه لفتح الباب ليجد زوجاته وابنائه الثمانية على الباب

نظر اليهم بغضب فاطلقوا الزغاريد وقالت احداهن وتدعي سامية: مش هاتدخلنا يامعلم جايين نبارك

وقالت التانيه وتدعى هبةوهي تحاول استراق النظر للداخل: امال فين العروسة 

قال نصر بصوت عالي: اخرسي منك ليها وانت ياواد منك ليها عالبيت ولو لمحت  جزمة منكم خارجة تاني بدون إذني هايبقى اخر يوم بعمرها


وصاح بهم: انتو لسة واقفين انجروا عالبيت

طلعوا يجروا بخوف بسرعة على تحت


كانت سارة سامعة كل الي بيحصل وقاعدة في اوضتها بتضحك على الي بيحصل بمنتهى البرود

دخل نصر  لقاها بتضحك بصلها باستغراب وهي زادت بالضحك هو كمان فضل يضحك معاها 

وبعدها قالها: ياللا نغير عشان نتعشا

ابتسمت وقالت: ماشي انا هادخل اغير بالحمام

وقبل دخولهاقالتله: ممكن تساعدني وتفك شرايط الفستان من ورا

: طبعاً 

وبدأ يساعدها وهو يتصبب عرقآ وبعدما انتهى تركته وذهبت وجلس هو على الفراش وهو يقول لنفسه: انا اول مرة واحدة توترني كدة دة انا زي الي اول مرة اتجوز 

وشرع بتغيير ملابسه وهي ايضاً  ارتدت قميصا ورديا قصيرا وفوقه روب وقالت لنفسها ماشي ياامل هو دة الي محضرالي حاجة محترمة البسها خرجت لم. تجده سمعته ينادي عليها: خلصتي تعالي ناكل انا جعان

صففت شعرها واطمئنت على مظهرها بالمراة وخرجت

كانت عيناه ستخرج من رأسه حين راها ابتسمت وجلسا يتناولان الطعام 

كان يطعمها بكل رقة وبعدما انتهيا لسة هتقوم تلم باقي الاكل قالها: اقعدي انتي انا هعمل كل حاجة 

وفعلا نضف السفرة وعمل عصير وجه ناولها الكوب وقالها: تعالي عاوزك بكلمتين 

: شوفي ياسارة انا اتجوزت 8 مرات خلفت من 3 منهم واحدة ماتت واتنين على ذمتي الي سمعتي صوتهم من شوية وعندي 8 اولاد 4 اولاد و4 بنات هم ا عايشين بالبيت الي جنبك  والبيت الي تحته محل الجزارة دة بيت ابويا وعايشين فيه اخواتي كلهم من الاب ماعدا سليم

وانا من زمان لما ربنا كرمني اتنازلت انا وسليم عن ورثنا من ابويا الله يرحمه لاخواتي عشان العلاقات والاحترام يفضل موجود انا الكبير ولازم افضل كبير هم ا بيلجأولي بحل خلافاتهم ومشاكلهم  اما عن امي الله يرحمها كان ليها ورث اخدته انا وسليم هو اختار يسافر برة يدرس ويشتغل وانا غويت تجارة اللحوم


الغرض من كلامي دة انك لو لقتيني عصبي معاهم دة من المسئولية الي عليا كل الي عاوزه منك تفصليني عنهم عاوزك متخلنيش افكر اتجوز عليكي واحدة زيك بجمالك تقدر 

وبكرة هاتفهمي قصدي  

كانت بتسمعه وساكتة ولما سكت قالتله: تمام في حاجة تاني

: آه 

_إيه هي؟؟؟ 

وضع يده على شعرها : انا بحبكك 

_

اقترب منها واحتضنها وهي خائفة ومصدومة: من يوم ماكبرتي قدام عنيا وشايفك اجدع بنت في عيلتكم وقتها لولا ظروف امك كنت طلبتك ساعتهاثم انحنى وقبل قدميها وهي متوترة ومستغربة

ثم حملها الى غرفة النوم و.. 🫣🤫🤭


مر اسبوع على زواجهم وقرر اهلها زيارتها

بقلم مرفت السيد 

اشتروا شيكولاتة وحلويات 

وهما داخلين الاسانسير قابلوا سليم اتبادلو السلام والتحيات

فتحلهم نصر واستقبلهم وقال: شوية والعروسة جاية بس بتجهز نفسها تعبتوا نفسكم ليه

الاب: دي حاجة بسيطة

طلعت سارة من غرفتها سلمت على اهلها وعلى سليم و جلست بشموخ وقالت:نصر هات  عصير وشيكولاتة 

نصر: حاضر

وسط ذهول الجميع همست لمياء لزوجها: بنتك سايقاه 

ابوها: مبروك يابنتي

الله يبارك فيك فين امل ياعبد الله

اخوها:  امل في المستشفى قربت تولد خلاص

نصر: وسايبها لوحدها

عبدالله: امها واخواتها معاها

الاب: هو هايعمل إيه يعني 

سليم: هايحسسها بالمودة والرحمة وانه مقدر وجودها بحياته ودورها كأم لأولاده 

نظروا اليه باستغراب عدا سارة ابتسمت واعجبت بكلامه

عبدالله: مااحنا رايحين كلنا دلوقتي

سارة نظرت لنصر وبرقتله ففهم مقصدها

فقال نصر: انتوا هاتتغدو معانا

لمياء: لأ سبقناكم ياحاج احنا هانمشي بقى

الاب: ايوة عشان نروح المستشفى نتطمن على امل

نصر: ربنا يقومها بالسلامة

سارة وهي تودعهم: طمنوني عليها

سليم: انا جعان بصراحة

نصر: انا هطلب حمام ومحاشي دليفري

سارة: نورتنا يااستاذ سليم

سليم: بنورك ياعروسة 

نصر طلب الاكل وقال: سليم مش ناوي بقى تتجوز

سليم: انا كدة فل

فضلوا يدردشو لحد. ماالاكل وصل وهما بياكلو

 نصر جاله تليفون من احدى زوجاته فاتعصب اوي وسارة اول مرة تشوفه متعصب كدة وقال: طبعا ماانتي مهملة عايشة عيشة اي حد يتمناها ومش مركزة للعيال كان عقلك فين عشان يتعور كدة اقفلي انا جاي

سارة: خير

: ابني احمد امه سهت عنه وقع من على السلم بالعجلة وايده اتعورت تعالى معايا ياسليم هنوديه المستشفى 

وانصرفا بسرعة وبمجرد انصرافهم رن جرس الباب 

فتحت سارة لتجد....... 


😳😳🤔🤔

#القادرة

♡4♡


#بقلم_مرفت_السيد


فتحت سارة الباب لتجد امامها😳😳😳سامية وهبة و4 سيدات اخريات


الشر باين في عيونهم وقبل ماتنطق بكلمة زقوا الباب و دخلوا وقفلوه

بصتلهم بخوف فقالت ساميه: اهلاً ياعروسة احنا جايين ننقطك

سارةبخوف وهي تتراجع للخلف: في ايه 

هبة وهي تنظر اليها من فوق لتحت: ايه دة كله دهب ولبس غالي

سارة: انتوا عاوزين إيه نصر لو عرف  

قاطعتها سامية بصحكة مجلجلة: هههههي نصر مشغول قي الواد الي اتفقنا نعوره مخصوص عشان نستفرد بيكي 

هبة: احنا لسة هاناخد وندي ياللا يانسوان

ولسة بيقربوا منها وبيستعدوا عشان يضربوها

صرخت سارةبيأس: بلاش والنبي انا هادفعلكم ضعف الي دفعوه

نظرت الاربع نساء لبعضهن بتردد وقالت إحداهن بصوتها الاجش: إيه رايكم يانسوان

هبة: ماتصدقوهاش خلصوا انتوا شغالين. عندنا

قالت اخرى: انتي متزعقيش لينا 

قالت الاولى: احنا بنتأجر آه بس مبنتذلش

سامية: لا ياروح امك منك ليها دة احنا نسوان المعلم نصر 

قالت الرابعة: والمعلم لو عرف هايعلقكم

الاولى لسارة: احنا موافقين على كلامك كل ست فينا اخدت الف 

سارة  بحذر: موافقة بس  اثبتولي

قالت الاولى: أأمري

سارة: كتفوهم والي هقولكم عليه تنفذوه

وبلمح البصر كتفت السيدات هبةوسامية

دخلت سارة بسرعة غرفتها وسحبت رزمة من المال وخرجت القت المال لاحداهن:دة اكتر من الي اتفقنا عليه ولو هما قالو لنصر عليكم وجابكم وسألكم

قالت: لا احنا متعودين ياست ولانعرفك احنا نعرفهم. هما

سارة: تمام

 وامسكت بهاتفها واتصلت بنصر وهي تبكي وتصرخ: الحقني يانصر نسوانك هجموا عليا وانا بحاول اقفل باب الاوضة عليا بس بيزقوه عليا الحقني

اااااااه


واغلقت الهاتف وقالت للنساء: انتوا اخدتوا التمن بس مش عشان تضربوهم لأ عشان تضربوني انا

قالت الاولى: اوامر ياست

سارة: خدي سجلي رقمك هنا

ونظرت الى هبة وسامية وقالت: انا بقى هاوريكم انتو بتلعبوا مع مين ياكسر منك ليها

ياللا بسرعة ياجماعة اضربوا 

وضربتها اتنين. منهم وهي تطلب منهم ضربها باماكن معينة  والاتنين التانيين. مكتفين هبة وسامية الي بيتابعوا الي بيحصل بذهول 


وقالتلهم: ياللا اهربوا بسرعة قبل مانصر ييجي 

بقلم مرفت السيد 

وبالفعل هربت النسوة وهبة وسامية  بصوا لساره وهي متعورة وفيها كدمات وجريوا وراهم بسرعة وسابوا الباب مفتوح وسارة ضحكت واترمت في الارض وبعد 5 دقايق نصر وسليم وصلوا

اول ماسمعت سارة صوتهم. عالسلم تظاهرت بالاغماء

نضر بعصبية: اه ياولاد الك.... لب سارة فوقي شوفت ياسليم عملوا ايه فيها 

سليم: اهدا بس وبسرعة عالمستشفى وبعدها نتصرف معاهم


ولسرع نصر وسليم بسارة الى المستشفى وبسرعة تم عمل اشعة ثم. تم عمل الاسعافات لها  واصر الدكتور على ابلاغ القسم ولكن نصر الي على معرفة شخصية بيه اقنعه انها مشكلة عائلية

فاقت سارة وهي تتألم نصر قالها: حمد الله على سلامتك 

واحتضنها برفق 


سليم: ايه الي حصل يامدام سارة 

سارة وهي تبكي: بهدلوني يانصر

انتو مشيتوا من هنا والباب خبط فتحتلهم دخلوا هجم وقفلوا الباب وكان. معاهم ستات تانيين

وشعرت بالم في اضلاعها 

سليم: طب ارتاحي دلوقتي 

نصر: لأ كملي معلش 

سارة: حاضر هكمل حاولت اكلمهم بالعقل قالتلي واحدة منهم  ايه الدهب والهدوم. دي

قولتلهم نصر لو عرف مش هايسكت ضحكت واحدة منهم وقالت نصر بالمستشفى احنا عملنا تمثيلية وعورنا ابنه عشان يتلهي فيه ونجيلك

والتانية قالتلي احنا جايين ننقطك ياللا يانسوان 

جريت على اوضتي حاولت اقفل الباب وكلمتك زقوا الباب عليا وخرجوني للصالة وضربوني وهربوا

نصر وهو ينصرف بغضب: انا اتصلتلك بمرات ابوكي تيجي تراعيكي وانا رايح اشوف الي عاملين فيها عصابة دول

سارة: روح. معاه ياسليم ماتسيبهوش

وصلت لمياء وابو سارة الى المستشفى للاطمئنان عليها وبعد قليل قال الاب: سبامتك ياسارة انا هاسيبلك لمياء واروح اطمن على  زيادابن اخوكي الي لسة مولود وهابقى اجيلك اطمن عليكي بكرة

سارة بغضب: متتعبش نفسك تاني طول عمرك وجودك زي عدمه

الاب: انتي بتقولي ايه يابنت ال... 

لمياء: خلاص ياحاج. مش وقته سيبها في الي هي فيه

بقلم مرفت السيد 

نظر اليها الاب فادرات وجهها فانصرف وضعت

لمياء رضيعتها على الفراش و احتضنت سارة وقالت: متزعليش ياسارة من ابوكي حقك عليا انا عاوزاكي متشغليش بالك بيه هو خلاص اتجنن بعبد الله حتى اختك سلا مش بيبوسها ولابيقربلها

سارة: ربنا موجود الحمد لله اني مبقتش محتاجاله انا تعبتك يالمياء 

: تعبك راحة انتي اختي ياسارة والله

قاطعهم دخول الطبيب للاطمئنان على سارة وبعد فحصها طلب من الممرضة وضع دواء بالمحلول الوريدي

سألته لمياء: هي هتتحجز هنا كتير يادكتور

الطبيب: لا يومين بس وهاتبقى كويسة وتقدر تخرج 

سارة: هو انا حالتي صعبة يادكتور 

الطبيب: مع العلاج والوقت هترجعي احسن من الاول عن اذنكم 

نامت سارة بفعل الارهاق والمسكنات

ونامت لمياء بالسرير المجاور لها 

اتي نصر بوقت متأخر فاستيقظت لمياء فقالها: قلقتك ياام سلا معلش طمنيتي عليها

لمياء: نامت من التعب وكانت قلقانة عليك

نصر: جبتلها حقها انا هابات برة الاوضة كملي نومك

لمياء: ليه بس روح نام في بيتك يامعلم

نصر: مش قادر مخنوق من البيت بالي فيه بالاذن 


وبالصباح قابل نصر الطبيب: ماينفعش سارة تخرج يادكتور منير

منير: تخرج بشرط. مفيش مجهود وراحة تامة 

نصر: طب ولو سفرتها تغير جو

منير: ياريت واهو تغيروا جو انتوا الاتنين

نصر دخل وطلب من لمياء تساعدها

ووصل لمياء لبيتها ووضع مبلغ من المال بيدها وصمم انها تاخدها ولما وصل قدام بيته نزل الاول وشال سارة لحد الشقة

ووضعها بفراشها وقبل يديها ابتسمت وقالتله: طمني عملت ايه انا مسامحاهم عشان خاطرك

نصر: راجعت الكاميرات انا وسليم الاول وروحت سألتهم انكروا ولما شافوا الفيديو اعترفوا بس قالوا. انك دفعتي للستات عشان يضربوكي وقصة هبلة كدة وبعدين الواد ابني كان. ممكن يموت فيها عشان دماغ الشياطين دول

مسكتهم عجنتهم ورميت عليهم يمين طلاق دول خرجوا عن طوعي وهاروح اطلقهم واسيبلهم البيت يعيشوا فيه وهابعتلهم مصاريفهم

سارة بحزن: لأ حرام انا عذراهم الغيرةصعبة وانا اول زوجة تعيش جنبهم ويشوفو عفشها وفرحها بعنيهم والحل مش الطلاق يانصر 

: امال ايه الحل 


سارة: الحل هو..... 

🤔🤔🤔🤔🧐🧐🧐🧐😉


#القادرة

♡5♡


#بقلم_مرفت_السيد


: الحل ياحاج اننا نسكن بعيد عن هنا نروح مكان بعيد عنهم

_بس يعني.... 

سارة بعصبية:  بس إيه يانصر قول

_اهلك واهلي هنا وشغلي

: وانا ذنبي إيه اتبهدل كدة عشان انت وحريمك ترتاحوا أتعب انا

_ طيب عندي حل وسط عارفة البيت القديم الي على اول الشارع برة خالص 

: آه ماله

بقلم مرفت السيد 

_اشتريه واوضبه وننقل هناك

سارة بعصبية وهي تتألم: بقولك إيه هي كلمة احنا هاننقل من هنا خالص افترض خلفت ذنب ولادي إيه يسمعوا ويشوفوا الكره والغل دة

نصر بضعف وهو يقبل يدها: خلاص الي تشوفيه شاوري عالشقة الي تعجبك قي اي مكان

طبعت قبلة على خده وقالت بدلع: بس هاتتكتب باسمي

احتضنها وقال: انا كلي ملكك ياسارة

:و انا تعبانة وعاوزة انام 

فساعدها على الاستلقاء وظل يملس على شعرها حتى نامت

ابتسمت بمكر لأن خطتها ماشية زي ماخططت وساعدها غباء وغيرة ساميه وهبة

وبالصباح سليم جه لنصر عشان يتطمن على سارة نصر قاله: انت هاتقضي يومك. معانا انا مش هنزل الشغل دلوقتي 

سليم: لأ انت عاوز تضيع عليا المفاجأة الي محضرهالكم

سارة: حلو جو المفاجأت قول قول

سليم: حضروا نفسكم بس الاول عشان خارجين

متضيعوش وقت

وبالفعل استعد نصر وسارة للخروج مع سليم وهما نازلين قدام العمارة سارة قالتلهم: وصلوني اشتري هدية لامل وابنها وبعدها عاوزة اعدي على بيتنا الاول اشوف ابن اخويا 

نصر: ماشي واحنا هنستناكي في محل الجزارة اتطمن عالحال بالمرة 

وبالفعل اشترت سارة هدية ووصلوها لبيتها طلعت لوحدها وقبل ماتخبط سمعت ابوها بيقول بزعيق لمراته لمياء: بقولك إيه انا حر وهاكتب كل محلاتي والبيت دة لعبد الله 

لمياء: وسارة وسلا وانا

: بقولك إيه انا حر ماهي اتجوزت وعملت قرشين وهاتروق اختها ماهي طالعه لامها اي حد بيصعب عليها

عبد الله: جرا ايه ياام سلا انتي مالك ابويا حر

فتحت سارة بالمفتاح واتفاجئوا بدخولها

بصتلهم بحدة وقالت: بقى كدة خلاص سارة كدة ملهاش رجالة لما تعبت محدش منكم كلف نفسه يسأل طب لو نصر رماني وطلقني اترمي بالشارع بس هقول ايه طول عمركم اب واخ زي قلتكم

عبد الله: انتي بتقولي ايه انتي عاوزة تتربي

سارة: والله ماحد محتاج تربية غيرك بقيت اب ولسة عالة على ابوك بس العيب مش عليك

ونظرت لابوها: العيب على الي لسة عايش بعقلية الولد عزوة وسند واشارت على عبد الله هو دة سندك المدمن الي بيضحك عليك عشان ياخد املاكك ولو كبرت وتعبت هايرميك بدار مسنين

الاب: انتي زودتيها اوي انا جوزتك لمليونيرعاوزة ايه تاني 

: قصدك بعتني اوعى تفتكرني معرفش ان اصل جوازاي يبقى طلبك لسلفة من نصر عشان عاوز تشتري محل تالت لابنك الفاشل يعمله. كافيه وانا كنت التمن

بقلم مرفت السيد 

نظر الاب والابن لبعضهما بذهول 

الاب: طيب ادي كل حاجة بقت على المكشوف واديكي سمعتي وعرفتي اني هكتب كل حاجة  لعبد الله واخدت فلوس من جوزك بس مش سلف لا دة عشان كان هايموت عليكي

سارة: كل الي اقدر اقولهولك اني لولا طلبت مهري وشقتي بنفسي كان زماني محتجالكم بس انا كنت عارفه انكم زي عدمكم

امل: اهدي ياسارة المهم انك عايشة مرتاحة

بكت سارة وصرخت وهي بتشاور على الجروح الي في جسمها : مرتاحة اه بصي على وشي وجسمي والي عملوه فيا حريم. نصر 

لمياء وهي تبكي: عاوز تحرم بنتك الي لسة حتة لحمة من ورثها ولا عاوز لما تكبر تعمل فيها زي اختها حرام عليك 

صفعها نصر بالقلم: طلاق تلاتة ماتقعدي على ذمتي تاني  بقى انا ظالم امشي اطلعي برة

سارة: ولايهمك يالمياء انتي واختي مسئولين مني لمي هدومك تعالي معايا

وبصت لاخوها وابوها بق.. رف: لولا خوفي من ربنا وصلة الرحم واني اتعاير بيكم كنت قولتلكم انا متبرية منكم بس ورحمة امي لو احتاجتوني مش هاعرفكم وانت يا....  ياابو عبد الله بكرة  ننوس عينك الي محسوب غلط على الرجالة هايردلك ظلمك بأفعاله وانت ياعبد الله الحق يابني اتعالج عندك ابن يارب مايطلع زيك


اخوها: انتي عاوزة تتضربي

: طب فكر كدة وانا اخلي نصر يقطعك

خاف عبد الله وتراجع 

وقبل ماتمشي رمت الهدية على الارض وقالت: دي لابنك وليكي ياامل ولو احتجتي حاجة  كلميني اصل انا طالعه كريمة وحنينةلأمي ولله الحمد  

ومشيت مع لمياء ورضيعتها

ذهبت لنصر فقام مرحبآ بها: خلصتي عملتي الواجب 

سارة: اه طبعاً 

نظر للمياء وقال: مالك ياست ام سلا بتعيطي ليه 

سارة: لقيت بابا متخانق معاها ورمى عليها يمين طلاق صعبت عليا قلت اقعدها في شقتك الصغيرة الي انت اشترتها بنفس العمارة الي احنافيها وكنت عاوز تعملها مخزن 

نصر: من عنيا وعلى حظك اشترتها بفرشها ومش ناقصها حاجة 

بكت لمياء: والله ماعارفة اقولكم ايه 

سلرة: بطلي هبل 

سليم: تحبي نتدخل ونصالحكم

لمياء: لا انا تعبت ضرب وبهدلة

نصر: ابوكي دة طول عمره  يقول خلفة الصبيان احلى تلاقيه زعل انك خلفتي بنت

سارة وهي تحاول تغيير الموضوع: ياللا بينا نوصلهاعشان نشوف مفاجأة سليم 

بقلم مرفت السيد 

اوصلوا لمياء للشقة واعطاها نصر المفتاح ولحق بهم عامل من عند نصر ومعاه اكياس فيها لحمة والبان وجبن وعيش وبامبرزوكل مايلزمها 

واعطاها نصر مبلغ من المال حاولت الرفض فقالت سارة: خليهم معاكي واي حاجة تحتاجيها رني عليا 

وودعتها سارة وفضلت لمياء تدعيلها: ربنا يكرمك ويرزقك بالخلف الصالح يارب


ولسة هاتركب مع نصر وسلّيم بصت لقت عمتها وميار بنتها قدام العمارة 

ولما لمحوها قربوا منها وعلى وشهم ابتسامة صفرا فقالت لنفسها: 'هو يوم باين من أوله 


عمتها وهي تحاول احتضانها فابعدتها سارة عنها

فقالت ميار: انتي اكيد زعلانة اننا مجناش الفرح

وسارة بتبص لهم من فوق لتحت

عمتها: ازيك يامعلم انا عمتها ودي بنتي ميار

نصر: اهلاً وسهلا ماانا عارفك كويس

نظرت ميار لسليم باعجاب: وحضرته مين

نصر: اخويا يامدام

فقالت سارة: جايين ليه في حاجة 

عمتها: جايين نبارك

سارةبهدوء: طيب اعتبري مباركتك وصلت وانا مش فاضية عشان تيجي تتفرجي على بيتي وتقارنيه ببيت بناتك بالسلامة   عن اذنكم انتو معطليننا عن مشوارنا

ياللا يانصر وتركتهم غارقين بالذهول والاحراج

 وانطلق سليم بالسيارة وهو يضحك

سليم'انتي عاملتيهم ليه كدة احرجتيهم

_ميستاهلوش غير كدة

: انتي عارفة ان عمتك دي كانت عاوزة تجوزني بنتها التانيه بعد. ماخطبتك

سارةبلا مبالاة طب كويس انك قولتلي دلوقتي 

نصر: ليه

: عشان لو كنت عرفت من حبة كنت ساويتها بالاسفلت

سليم وهو يضحك: جدعة يامرات اخويا

نصر: ماتقولنا المفاجأة بقى

سليم: متبقاش مفاجأة 

سارة:  انت مسافر امتى

سليم: بعد اسبوع 

وياللا بقى غمضوا عنيكم عشان قربنا 


ياترى سليم هايفاجئهم بإيه 🤔🤔🤔🤔🤔🧐


تكملة الرواية من هنا


🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹

ادخلوا بسرعه حملوه وخلوه علي موبيلاتكم من هنا 👇👇👇

من غير ماتدورو ولاتحتارو جبتلكم أحدث الروايات حملوا تطبيق النجم المتوهج للروايات الكامله والحصريه مجاناً من هنا


وكمان اروع الروايات هنا 👇

روايات كامله وحصريه من هنا


انضموا معنا على تليجرام ليصلكم اشعار بالروايات فور نزولها من هنااااااااا


🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close