القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

رواية تربية حواري الفصل الثامن عشر بقلم ولاء حامد حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

 رواية تربية حواري الفصل الثامن عشر بقلم ولاء حامد حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 

رواية تربية حواري الفصل الثامن عشر بقلم ولاء حامد حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 

همام: ورايا مشوار مهم 

ثريا بشك: فين يعني 

همام: بتسألي كتير ليه يلا مع السلامه رمي كلامه وسابهم وخرج 

ركب عربيته وطلع وهو محدد وجهته 

***********

ثريا بخوف: تفتكر ابوك رايح لحور

جبل بصله بعيون مبرقه 

ثريا: تفتكر هاتقوله

جبل: معرفش معرفش اللي اعرفه اني مش هاقدر أطلقها 

ثريا بحقد : البت دي ايه جبروت طالبه الطلاق وهي عارفه انها هاتتفضح لو أطلقت داه حنى ما اتكسرتش لما فاقت ااه يا ناري 

جبل بوجع ودموع: حور مكسوره اكتر مني بكتير بس الفرق ما بينا ان حور قويه كرامتها غاليه انما انا تربيتك معرفتش اكون راجل واقولك لا 

ثريا بدهشه: لما انتا معرفتش تكون راجل دخلت عليها ازاي ها ولا كنت بتشتغلني 

جبل بزعيق: الجنس مش رجوله الجنس ذكوره ها الراجل راجل بمواقفه وحكمته ورائيه وانا مفرقتش عن أي كلب في الشارع مبيتحكمش في شهوته رمى كلامه لأمه وسابها ودخل اوضته يبكي فيها قلبه وحبه اللي ضاع بسبب ضعفه 

*****************

وصل همام وركن عربيته ونزل وهو حاسم أمره 

دخل ووصل بسهوله وخبط ودخل 

حور بغضب: خير يا حاج همام 

همام : ازيك يا بنتي 

حور : في زحام من النعم يا حاج اؤمر 

همام حم حم اكتر من مره لانه لأول مره يحس بالعداء والكره من حور اللي كانت بعتبره في مقام ابوها: ليه 

حور بصبر: ليه ايه وضح كلامك يا حاج 

همام: ليه طالبه الطلاق وحتى مجتيش تطمني على جوزك لما كان في المستشفى 

حور بتمالك أعصاب: والله يا حاج احنا مش مناسبين وفي الأول والآخر نصيب تقدر تقول نصيبنا اتقطع لحد كده 

همام وهو بيبص في عنيها اوي: ايه السبب جبل وبيعشقك عشق عباده وأول ما سمع كلمه طلاق انهار ودخل المستشفى وكل اللي على لسانه انا كسرتها انا خسرتها قولها اني اسف يبقى ايه اللي حصل 

حور بكزه أسنان من مجرد التفكير فموضوع بقى موشوم في عقلها: والله الاجابه مش عندي فا الأفضل يا حاج زي ما دخلنا بالمعروف نخرج بالمعروف بدل الشوشره وقلة القيمه انتا مكانك عالي نصيحه من بنت سوق متخليش اي حاجه ولا اي حد يقل من مكانتك دي وانتا تاجر والتاجر في السوق رأس ماله مش الفلوس تؤ سمعته وكلمته 

همام: وعلشان انا راجل كبير كبرتك وعلشان انا وانتي وأولاد سوق جيتلك افهم منك خراب البيوت مهواش بالساهل وكل اللي باقي على فرحكم اقل من 3 شهور يبقى ليه 

حور بحسم: أمر الله الاجابه عند ابنك مش عندي خالي هيستناك يوم الجمعه تروح انتا وهو وابنك للماذون وشبكتكم وكل مليم اتصرف هايتبعت معاه في ظرف بالاذن منك يا حاج ورايا شغل وداه مكان أكل عيش نورت

همام بصدمه : ياه للدرجه دي 

حور : متنساش يا حاج يوم الجمعه وإلا صدقني يا حاج ابنك هايشوف وش تربيه الحواري على أصوله شرفت وانست مره تانيه 

همام بخجل: ماشي يا بنتي 


مشي همام وهو هايتجنن ايه اللي حصل طيب ليه في ايه اسئله كتير بتدور جواه مش لاقي ليها أي اجابه 

*******************

حور دموعها غلبتها ولنفسها: ياااه بعد ايه اسفه بعد الكسره اللي ما منها جبره يا خساره والف خساره 


*****************

رجع همام بيته زي المجنون وبعلو صوته: جبل انتا يازفت 

طلع جبل بسرعه وثريا وجميله

جبل بخوف: خير يا بابا 

همام: ايه اللي حصل والا ويمن الله ما هايحصل كويس ايه اللي حصل خلاها حتى لا طايقه تسمع اسمك ولا حتى تنطقه وتصر على الطلاق 

جبل ميل رأسه في الأرض وسكت 

همام بزعيق وعصبيه: انطق مش دي البت اللي كانت واقفه معايا وقفه 100 راجل ولولاها مكانش المحل اشتغل شغل من نار اللي اتوسطتلي عند كل تجار السوق بإسم ابوها مش دي البنت اللي كانت حطاني في مقام ابوها عملت ايه يا ابن همام انطق وريحني 

جبل على نفس وضعه وسكوته 

همام بحسم: مش عايز تنطق طيب اعمل حسابك يوم الجمعه هاتيجي معايا للماذون تطلقها أصلها خساره في عيل زيك جبان 

جبل بدموع واخيرا نطق: مش هاقدر هاموت لو عملت كده 

همام بشده: لا متموتش وهاتقدر مادام بقيت زي قلتي في البيت يبقى كلمتي هاتتنفذ 

ثريا : والشبكه والنقوط اللي بالالوفات اللي راح وكل المواسم اللي عدت دي ايه هانسيبها

همام بقرف: لا اطمني يا هانم البت كارها اي حاجه من ريحتكم وقالت كل جنيه هايتبعت حتى الشبكه الي بشرع ربنا ليها فيها النص رفضتها 

ثريا: احسن 

************

مرت الأيام ويوم الجمعه بعد الصلاه همام لقى اتصال من خال حور 

همام : يلا يا بيه خالها مستنينا بره 

جبل بوجع وألم ودموع: لا لا مش هاقدر والله ما هاقدر 

همام :قوم يلا منايش عيل قدامك وشده من هدومه 

طلع جبل وهمام وركبوا ومشي بالعربيه لحد بيت المأذون كان خالها هناك 

قطب ببرود: السلام عليكم يا حاج 

همام :وعليكم السلام يا حاج قطب 

قطب: يلا علشان العطله 

همام : يلا ربنا يعوضهم بالخير 

دخل الثلاثه وتمت الإجراءات بعد شده همام جبل مكنش قادر يقول لفظ الطلاق ولا ينطقه بس جبل بطبعه جبان قدام شده ابوه رمي اليمين 

ومشي الكل في حال سبيله 

*******************

ومرت الأيام وخبر طلاق حور انتشر في كل الحاره ومسلمتش من حكاوي القيل والقال ما بين صعبان ومابين شمتان ومابين فرحان في طلاقها واتنصبت حكاوي الحاره على حور لاسابيع طويله 

مر دلوقتي شهر ونص والحال كما هو الحال متغيرش حور لسه دافنه نفسها في شغلها 

جبل أهمل شغله واخد اجازه من الشغل 

******** 

هدي بتعب من حالة بنتها اللي بقت بتدبل يوم عن التاني : وبعدهالك يا بنت بطني هاتفضلي كده كتير 

حور بتعب حاسه بيه بقالها كام يوم: مالي يا أما منا زي الفل أهو 

هدي: هو فين الفل داه دانتي وشك اتسفط وبقى زي قشره الليمونه وحالك لا يسر عدو ولا حبيب ايه اللي صتبك يا نضري

حور : أما الله يسترك انا كويسه انا لأول واحده ولا أخر واحده تطلق 

هدي: عارفه بس انا بتكلم على حالك مالك ريحي قلبي وقوليلي ايه اللي صابك 

حور : ريحي قلبك والله ما فيه غير ضغط شغل اليومين دول 

هدي: نفسي اصدقك بس قلبي بيقولي انك بتكدبي عليا 

حور بهروب: يلا فوتك بعافيه 

وسابتها وطلعت من البيت 

حور اتنهدت أول ما طلعت ركبت عربيتها وراحت شغلها 

وجبل من بعيد لنفسه: مش قادر اتخيل بعدك وقسوتك دي عارف اني غلطت اعمل إيه 

فضل واقف لحد ما اتحركت واختفت من قدامه 

وصلت حور الشغل وهي مش متزنه 

حور: سبارس: الله يخليك خلى حد يجيبلي قهوه بن تقيل سكر مظبوط ويطلعهالي فوق 

سبارس: مالك يا اسطى شكلك مش ولا بد 

حور : إرهاق بس بسبب ضغطه الشغل اليومين دول 

سبارس: من عيني يا اسطى 

طلعت مكتبها واترمت بتعب 

دقايق وفاقت على خبط على الباب :خش 

سبارس: القهوه يا أسطى 

حور بتعب: بنفسك تسلم يا اسطى يلا اتكل على شغلك وانا سيكا هارب القهوه وهافوق وهتلاقيني وراك 

اول ما قربت القهوه تشربها مقدرتش وقامت تجري على الحمام ترجع كل اللي في جوفها

طلعت اترمت على مكتبها ولنفسها: اوووف وبعدين في التعب اللي بقى زي ضلي داه لا مينفعش كده فوق لنفسك محدش يستاهل عيشي يا حور لنفسك وأمك وبس ها لنفسك وأمك وبس يا حور 

قطع شرودها خبط على الباب: خش 

حور بصدمه: انتا وليك عين تيجي هنا تاني أمشي بكرامتك لتطلع من غيرها 

جبل بحزن: حور اسمعيني

حور بغضب أعمى: أسمي ميتنطقش على لسانك الا ينجسه يا نجس 

جبل بوجع: حقك والله العظيم حقك تقولي وتعملي اكتر من كده لو عايزاني ابوس رجلك هابوسها بس ارجوكي ارجعلي انا روحي فارقت جسمي من يوم ما سيبتيني

حور بإشمئزاز: امشي احسلك وحسك عينك المح سامع المح بس طيفك في مكان انا موجوده فيه 

جبل :اديني فرصه فرصه واحده بس أصلح غلطي واكفر عن ذنبي اكيد حبي ليكي هايشفعلي

حور :بره بره 

جبل: ارجوكي 

حور بعصبيه: ايه مبتفهمش بقولك بره بدل ما انده للرجاله من تحت تطحن عضمك في لحمك ويرموك في أول مقلب زباله 

جبل :ارجوكي انا بموت من غيرك والله 

حور ببوادر دوخه: بقولك بره مش طايقه اشوفك قدامي 

ومره واحده اترمت على الأرض

جبل بلهفه: حور حور فوقي يا حور الله يا خليكي ردي عليا يا حوووور حووور

جبل بسرعه شالها ونزل بيها 

سبارس: مالها الاسطى عملت فيها إيه 

جبل بخوف عليها: معملتش حاجه كنت بتكلم معاها ومره واحده وقعت من طولها خلينا نوديها المستشفى نشوف فيها إيه 

سبارس: انا جاي معاك مش هاسيب الاسطى معاك لوحدها 

جبل: يلا بسرعه اخلص 

حط حور في الكنبه اللي ورا وركب بسرعه وجمبه سبارس

جبل سايق بجنون وعينه في المرايه على حور اللي قاطعه النفس 

وصلت بسرعه وشال حور ونزل جري على المستشفى ووراه سبارس 

جبل بزعيق : دكتووور بسرعه الله يخليكم 

الدكتور : خير يا استاذ بتزعق ليه 

جبل بزعيق: مش شايفها قاطعه النفس 

الدكتور بتفهم : طيب هاتها اوضه الكشف 

دخل جبل ورا الدكتور بسرعه وحطها على السرير 

الدكتور :اتفضل حضرتك بره وانا هاكشف عليها 

جبل بهزه راس: ماشي 

طلع جبل ووقف جمب سبارس 

سبارس: انتا سايب عربيتك بره مفتوحه والمفتاح فيها دقيقه كمان وهاتتسرق

جبل بتعب: الله يخليك اطلع اركنها واقفلها وهات المفتاح 

سبارس: ماشي 

طلع سبارس وجبل واقف على نار 

دقايق وخرج الدكتور 

جبل بلهفه: ها يا دكتور طمني 

الدكتور بإبتسامه: متقلقش كده 

جبل بنفاذ صبر : يا دكتور دي كانت كويسه ومره واحده وقعت من طولها

الدمتور: داه عادي يا سيدي الف مبروك المدام حامل 

جبل بصدمه: إيه 

الدكتور بشك: هو مش حضرتك جوزها 

جبل بهزه رأس: ايوه 

الدكتور بارتياح: طيب فين المشكله عادي الف مبروك مره تانيه الممرضه جوه ركبتلها محلول وشويه وهاتفوق وتقدر تاخدها على ما تخلص المحلول وتقدر تتابع مع دكتوره نسا وتوليد علشان تطمنوا على وضع الجنين 


جبل بشروظ : الله يبارك فيك 

اترمي جبل على الكرسي وهموم الدنيا بقت فوق كتافه 

جه سبارس 

سبارس: خد يا سيدي المفاتيح أهي 

جبل بشرود: ها

سبارس بكشه وش: في ايه الدكتور طلع ولا لسه

جبل بتمالك لنفسه: ايوه قال عندها هبوط وركبولها محاليل 

سبارس: طيب الحمد لله 

مر الوقت وجبل مترقب ومش عارف يعمل ايه 

فاقت حور والممرضات طلعت بسرعه 

الممرضه: مدام حضرتك فاقت 

جبل بهزه راس: شكرا 

سبارس: مادم حضرتك مين 

جبل بتعب: الدكتور سأل انا ابقى مين قولتله جوزها فهمت

سبارس : ماشي 

جبل :خليك هنا هادخل اطمن عليها وانتا تدخل كمان شويه 

جبل خبط على الباب ودخل 

حور بتعب: خير في ايه تاني له جاي اخلص عليا ولا عايز موتي المره دي

جبل بحزن: للأسف المره دي لازم تفكري بعقلك ولازم تسمعيني للآخر 

حور بخوف من اللي جاي: في ايه تاني يا ابن ثريا

جبل بحزن وميل رأسه في الارض: لازم نرجع لبعض وبسرعه

حور بذهول: نعم شكلك ضارب اصطباحه بدري صح

جبل بهزه راس: لا للاسف في روح تانيه جواكي مالهاش ذنب في اي حاجه 

حور بعدم فهم: يعني ايه قصدك إيه 

وسكتت شويه وبرقه عنيها 

قصدك اني 

جبل غمض عنيه وهز راسه: ايوه انتي حامل يا حور

حور وكأن نزل عليها جردل تلج مره واحده: عايزه اروح 

جبل : حور اسمعيني 

حور : عايزه اروح 

جبل :طيب هانعمل ايه لازم نرجع علشانه مش علشاني 

حور : عايزه اروح سمعت

جبل بخوف من سكات حور: طيب هاتعملي ايه 

حور : بقولك عايزه اروح ومره واحده شدت الكانيولا والمحلول من ايدها ورمتهم على الأرض وحتى مبصتش على ايدها اللي بتجيب دم 

وطلعت سندت على الباب وفتحته لقيت سبارس واقف بره

سبارس: مالك يا اسطى 

حور بتعب: وقف تاكسي 

سبارس: من عيني بس خلي حط يشوف ايدك الأول أمك لو شافتك كده هاتطب ساكته

حور بتعب: ماشي اطلع وقف تاكس او توك توك اي حاجه المهم اغور من المخروبه دي 

سبارس: حاضر

وطلع يجري بره المستشفى 

حور شاورت لممرضه 

الممرضه: اؤمري

حور بإرهاق: شيلت الكانيولا وايدي بتجيب دم

الممرضه: ثواني ودخلت الاوضه اللي كانت فيها حور ولسه جبل قاعد مكانه معندوش حتى الشجاعه يوجها مره تانيه

جابت قطن وبلاستر وطلعت

الممرضه بهدوء : اديني ايدك 

مدت حور ايدها مسحت الدم وحطت قطنه نضيفه وعليها بلاستر

وصل سبارس يلا يا أسطى وقفت تاكسي 

طلعت حور وهي بتتسند على الحيطان لحد ما وصلت التاكسي 


ركبت ورا وسبارس ركب قدام جمب السواق 

سبارس على البيت يا اسطى 

حور بشرود: لاء على الورشه وملت السواق العنوان 

اتحرك السواق ومعاه حور اللي تاهت اكتر في دوامه الدنيا 

يا تري حور هاترجع لجبل بعد خبر حملها ولا الأيام شايله إيه تاني 

...............

اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد في الأولين وفي الآخرين وصلي عليه في الملاء الأعلى إلى يوم الدين


الفصل التاسع عشر من هنا


بداية الرواية من هنا


🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹

ادخلوا بسرعه حملوه وخلوه علي موبيلاتكم من هنا 👇👇👇

من غير ماتدورو ولاتحتارو جبتلكم أحدث الروايات حملوا تطبيق النجم المتوهج للروايات الكامله والحصريه مجاناً من هنا


وكمان اروع الروايات هنا 👇

روايات كامله وحصريه من هنا


انضموا معنا على تليجرام ليصلكم اشعار بالروايات فور نزولها من هنااااااااا


🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close