رواية دوار العمدة البارت الحادي والعشرون حتى البارت الثلاثون والأخير بقلم ميار بدر حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

رواية دوار العمدة  البارت الحادي والعشرون حتى البارت الثلاثون والأخير بقلم ميار بدر حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 

رواية دوار العمدة  البارت الحادي والعشرون حتى البارت الثلاثون والأخير بقلم ميار بدر حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 

البارت الواحد والعشرون 

هنادي وطارق في العربية

طارق بانفعال/ وسايبه المدرسة وماشية بعيد ليه مهما ليهم حق يعاكسوكو

هنادي/ يعني احنا اللي غلطانيين

طارق / مفيش خروج للمدرسة تاني

هنادي /انت بتقول ايه دا لسه أسبوع والامتحانات تبدأ عايز تضيع عليه السنه كلها

...........

في شقة طارق

هنادي قاعدة جمب طارق في الصالة

هنادي/ انت عايزني اسيب المدرسة بجد

طارق/ ايوه انا مبهزرش

هنادي ببكاء/ يعني عايز تعمل زي ابويا وانا اللي افتكرت هخليني أكمل تعليمى وادخل الجامعه

تفتح نرمين باب الشقة

هنادي تمسح دموعها

نرمين مقربه ناحيته طارق

نرمين/ مين اللي خرشمك كده

طارق / مفيش

تقوم هنادي وتدخل اوضتها

نرمين / اتخانقت مع حد في الشارع وانت جاي صح

طارق/ دول شوية عيال كانوا بيغلسوا علي هنادي واصحابها

نرمين/ هجيبلك قطن امسحلك الدم ده

طارق /لا انا هقوم اغسل وشي

نرمين/ بس في جرح في وشك هجيبلك مطهر

هو فين

طارق/ جوه في اوضتي

تخبط نرمين وتدخل

هنادي قاعدة علي السرير ساكته ودموعها علي خدها

نرمين/ فين القطن والمطهر اللي هنا

هنادي متردش

نرمين/ تصدقي إنك معندكيش دم قاعدة مستريحة ولا على بالك اللي متعور ده مش بسببك

هنادي/ الحاجة كلها عندك في الدرج

نرمين/ طب قومي هاتيها ولا عايزة تنامي مش كفاية إنه اتخانق علشانك ماهو تلاقيكي عملتي حاجة انتي ولا البنات الصايعه اللي كنتي واقفة معاهم علشان كده العيال دي غلست عليكو

تصرخ هنادي في وشها/ انتي ايه يا شيخة عايزة مني ايه اخرجي بره

يجري طارق ناحية الغرفة ويدخل

طارق /:في ايه

نرمين/ شوفت يا طارق مراتك علشان بسالها علي مكان الحاجة علشان اطهرلك الجرح تزعق وتطردني من الاوضة

طارق ينظر لهنادي / معلش يا نرمين اخرجي دلوقتى

هنادي تستدير بعيداً عنه

طارق ممسك أيدها بقوة وغضب/ انتي عايزة ايه بالظبط في يومك ده

هنادي/ عايزاك تبعد عني وسيب أيدي

طارق/ انتي عامله دا كله علشان قولتلك مش هتروحي المدرسة تاني

هنادي بتعيط

طارق/ طب عليه ال

هنادي واضعه أيدها علي بوقه/ خلاص مش رايحه المدرسة

وتنهار بالبكاء

طارق يترك أيدها بقوة تخرج هنادي توقف في البلكونه وهي منهارة من البكاء

طارق يقعد علي السرير بحزن/ ادخلي يا هنادي وبطلي عياط

يعلو صوت هنادي بالبكاء

يقرب طارق من البلكونة وياخدها في حضنه

ويقعدها جمبه علي السرير

طارق/ خلاص بقي بطلي عياط

متنرفزنيش تاني

هنادي/ عايز تطلقني يا طارق اول مرة تقولها

طارق /هنادي انا تعبان حسي بيه بقي وبلاش توقفي قصادي وانا مضايق

هنادي/ يعني هتخليني اروح المدرسة.

طارق/ بس ابقي اصحى بدري مش كل يوم تغلبيني كده

تبتسم هنادي ودموعها نازله علي خدها

طارق/ بطلي عياط بقى

هنادي تحتضنه بقوة

طارق/ حاسبي دراعي بيوجعني

هنادي/ تتكسر أيده اللي ضربك

طارق / ههههه ماانتي كمان عملتي الواجب وخبطيه علي دماغه بس تعالي قوليلي هنا ازاي تحضنيني كده قدام الناس؟!

هنادي /خوفت عليك ملقتش طريقة تانية ابعدهم عنك

طارق ببتسامة حب/تعرفي اني كنت مبسوط

هنادي /خلاص نتخانق كل يوم

طارق/ نعم!!!ايه مستغنيه عني

هنادي/ لا يا حبيبي مستغناش عنك ابدا

طارق/ المهم هنتغدا ايه دلوقتي

هنادي/ بصراحه مش قادرة أقف في المطبخ

اقولك أنزل اشتري اكل

طارق /لا انا ادخل اطبخ احسن

هنادي/ ليه اشتري أكل وريح دماغك

وقامت هنادي تغير هدومها

طارق بحرج/ احنا آخر الشهر وانا بصراحه مشطب علي الآخر

هنادي / انا آسفة يا حبيبي عارفة إن الدوا اللي باخده غالي شوية

طارق /مش الدوا السبب المشكلة اني عندي كذا قسط للشقة بدفعهم كل شهر وانتي عارفة ابويا كان بيساعدني شوية

هنادي/ طب مش مفروض إنك ليك حق حتى في إيراد الأرض وبيع المحصول

طارق/ ماانتي عارفة يا هنادي المشاكل اللي في البلد

هنادي /مش عارفة ازاي اخوك

طارق يضع أيده علي بوقها/"محبكيش تتكلمي علي حد من اخواتى دا مهما كان اخويا

هنادي بحرج/ انا اسفة هطلع اجهز الغدا

طارق/ مش لازم تطبخي جهزي أي حاجة تتاكل بعيش

هنادي/ حاضر بس اشوفلك الجرح الأول

طارق/ لا انا هعمله متشغليش بالك هي لزقه طبيه وخلاص الموضوع بسيط يعني مش مستاهل

................................

في فيلا سليم

سليم / انتي اكيد مكونتيش في وعيك صح

في واحده تعمل اللي انتي عملتيه ده

بثينه/ مكونتش اعرف إنه هيطلع كده

سليم/ وعرفتي دلوقتي

ماهو الموضوع كان واضح من الأول قدامك بس انتي اللي مكونتيش شايفة واحد يطلب منك الشقة تكون باسمه بدل ماهو اللي يجيب الشقة اللي هيتجوز فيها ياخد عربيتك وياخد فلوسك وكل مجوهراتك دا يبقي ايه انتي مجنونه اكيد

انا حاسس أني هيجرالي حاجة بسببك

تقرب ماجده زوجته بالقهوة

ماجده/ هدي نفسك يا سليم الأمور متتحلش كده

اشرب القهوة وهدي اعصابك

سليم /أومال تتحل ازاي

معاكي حاجة تثبت إنه اخد منك فلوس

تهز بثينه رأسها بالنفي

سليم/"طب عقد الشقة دا فين

بثينه / معرفش

سليم/'ماهو اكيد مخبيه في مكان متقدريش تتوصلي ليه

علشان غبيه وضيعتي نفسك في جوازه خسرتك كل حاجة

ماجدة/ اطلعي يا بسبوس يا حبيبتي دلوقتي اكيد تعبانه وعايزة تستريحي

بثينه / بعد اذنكو

ماجدة/ اشرب قهوتك وخلينا نفكر من غير انفعال

سليم/ شوفتي بنتي عملت ايه خلت رقبتي تحت رجل واحد زي ده

ماجدة/ كان واضح من الأول إنه داخل علي طمع وانا مرضتش اقولك علشان متقولش اني بطفش عرسانها

سليم / انا كنت حاسس بكده بس متوقعتش إنها تسلمله كل حاجة بالشكل ده

ماجدة/ لازم نضغط عليه ويتنازل عن المصنع والشقة

سليم/ ازاي بس دا حتي الطلاق مش عايز يطلق

ماجدة /'لا ميطلقش هي تروح تعيش في بيتها عادى وواحده واحده تاخد منه كل حاجة قعادها هنا مش هيحل حاجة

سليم/ مقدرش اغصب عليها واخليها تعيش معاه بالعافية

ماجدة/ خلاص سيب حقها يضيع ويتمتع هو بفلوسها ويتجوز عليها

سليم / ومين قالك اني هسيبه ولا هسيب حق بنتي بس الموضوع محتاج تفكير

ماجدة / عندك حل؟

سليم/ كل مشكلة وليها حل وانا مش هسيبه هاخد حق بنتي واوديه في داهية

........................

في شقة طارق

طارق /مقولتليش يعني منير دا ناوي يتقدم أمتي

نرمين/ هو بس مستنى الفرصة المناسبة علشان ينزل البلد ويتقدم لاخواتي

طارق / طيب

نرمين / مالك يا طارق

طارق/ مفيش بس انا من حقي امنعك إنك تقابليه وخصوصاً بقي مفيش أي ارتباط بينكو

نرمين / احنا بنتقابل جوه الجامعة وبعدين كل كلامنا بخصوص الدراسة وبس

طارق/ لما يكون بيفكر يتقدملك وتتكرر مقابلاتكو كتير يبقي في حاجة غلط اكيد انتي فاهمة انا أقصد ايه

نرمين/ طارق دي إهانة انا مقبلهاش

طارق /تقبليها متقبلهاش انتي حره انا داخل انام عندي امتحانات الصبح

نرمين/ متنساش تبقي تصحي مراتك عندها هي كمان امتحان

طارق /لا متقلقيش خدي انتي بالك من نفسك

يتركها طارق ويدخل اوضته

تليفون نرمين يرن

تدخل اوضتها

نرمين/'الو لا لسه صاحيه

منير /بتعملي ايه

نرمين/ كنت لسه هدخل انام

منير/'مالك في حاجة حصلت؟

نرمين/ لا مفيش

منير/'لا انا حاسس إن في حاجة خلاص نتكلم بكره اسيبك علشان تنامي

نرمين/ منير مش هينفع نتكلم مع بعض تاني زي الأول

منير /ليه يا نرمين احنا مبنعملش حاجة غلط

نرمين/ وآخرتها ايه هنقضيها كلام بقالنا اكتر من سنه بنتكلم ومفيش حاجة اتغيرت

منير /انت مالك النهاردة عمرك مكلمتيني كده

نرمين/ علشان زهقت وطارق اخويا لسه مسمعني كلمتين بسببك وانا مكنتش قادرة أتكلم علشان هو معاه حق

منير/ ماانا قولتلك كله شهر ولا اتنين بابا بس يخف انتي عارفة إنه تعبان ومينفعش يعني أتقدم في الظروف دي

نرمين/ آخر فرصة ليك علشان انت عارف اني هخلص دراستي قريب وهرجع البلد

منير/ خلاص اوووك بس استحمليني شوية

نرمين/ ولحد ميجي الوقت وتتقدم مفيش كلام بينا لا في الجامعة ولا التليفون تصبح علي خير

......

في الصباح

......

طارق يقرب من هنادي وهي نايمه

طارق/ حبيبتى انتي لسه نايمه بردو انا صاحيتك اكتر من مرة اصحى بقي هتتاخري

هنادي/ لسه بدري يا طارق

طارق / الساعة سبعه وانتي امتحانك تمانيه ونص قدامك ساعة لما تلبسي

هنادي/ حاضر هقوم اهوه

طارق/ انا لبست هدخل اعمل ساندوتشات واغلي اللبن تكوني خلصتي لبس اووك

هنادي ببتسامة/ حاضر يا حبيبي هقوم حالا

يدخل طارق المطبخ يجهز الفطار

نرمين تدخل / ايه صاحي بدري النهاردة

طارق/ يدوب علشان ألحق أوصل هنادي واروح انا المدرسة

نرمين/ وكان عليك من كل ده بأيه متجوز واحدة لسه في المدرسة وبتصحي تجهز الفطار كمان

طارق / وايه المشكلة يعني هنادي طول اليوم امبارح بتنضف الشقة وقعدت تذاكر طول الليل مفيهاش حاجة لما اساعدها لو عايزة تساعدي معنديش مانع

نرمين / هطلع الفطار وهات انت اللبن

طارق ببتسامة / متشكر يا نونه متحرمش منك

نرمين/ علشان خاطرك بس

طارق /اوووك وانا راضى يلا ولا رجعتي في كلامك

تخرج هنادي من الغرفة جري ناحية المطبخ

نرمين خارجة بالفطار تقابل هنادي في وشها

نرمين/ حاسبي الأكل كان هيوقع من أيدي

هنادي /مخدتش بالي

تتركها نرمين وتخرج

هنادي تقرب من طارق اللي كان واقف قدام البوتاجاز يراقب اللبن

هنادي/'هي اللي خرجت قدامى دي اختك نرمين

طارق /هههههه ايوه ليه

هنادي/ لا ابدا مش عوايدها يعني

طارق /يعني لا كده عاجب ولا كده عاجب

هنادي/ بس ياريت تبطل تشتري أكل من بره الميزانية مبقتش مستحملة

طارق/ معلش يا حبيبتي عارف اني مقصر معاكي الشهر ده ومروحتيش للدكتورة بس خلاص هانت هاخد المكافأة بتاعتي وهتروحي تكشفي واشتريلك كل اللي نفسك فيه

هنادي/ ولا يهمك يا حبيبي المهم يكون بفايدة

طارق /متقلقيش وحتي لو اتاخرنا فيها ايه أهو نعيش براحتنا شوية قبل دوشة العيال

تدخل نرمين / ايه يا طارق مش ناوي تروح المدرسة ولا ايه

طارق /جاي اهوه

يلا يا هنادي

........................

في شقة وائل

كامليا / وبعدين معاك يا وائل انا عندي امتحانات ومش فاضيه بصراحة كل شوية تتصل وتبقي عايزني اقابلك

وائل / انا عايزك علشان اقولك بعد كده هنتقابل في شقتي القديمة

كامليا /ومراتك

وائل / عند باباها

كامليا / يعني هطلقها

وائل / معرفش لسه ماخدتش قرار

كامليا بانفعال/ يعني ايه ماهو لازم تبقي عارف هطلقها ولا هتفضل علي ذمتك

وائل / كامليا انتي بتشكي في حبي ليكي

كامليا / بصراحة هو مش شك انا بدأت اتأكد إنك عمرك ماحبيت اصلا لا انا ولا غيري

وائل / أخص عليكي يا كامليا ازاي تقولي كده

كامليا / وائل انا ايه بالنسبةليك

وائل / مراتي وحبيبتي ولعلمك مفيش واحده عملت معايا اللي انتي بتعمليه ده وكمان اديني صابر عليكي اما اشوف اخرت الدلع دا ايه

كامليا / اخرته انتا اللي هتقررها

وائل / يعني ايه

كامليا / انت قولتلي انك مبتحبش مراتك وهتطلقها قريب وانا قولت خلاص ماشي نتجوز علشان نقدر نشوف بعض لكن واضح انك لسه بتحبها وانا مش عايزة اظلمها

وائل / بعد كل اللي قولتهولك عنها شايفة اني انا اللي ظالمها

كامليا / لما تقرر وتشوف هتعمل ايه نبقي نتكلم سلام علشان رايحه الجامعة وسيبني بقي اليومين دول علشان أخلص من الامتحانات دي

وائل / حاضر بس ابقي خليني اكلمك واطمن عليكى

...............

في النادي

شروق صديقة بثينه / ايه يا بنتي الغيبه الطويلة دي انا قولت نسيتي الطريق ولا حاجة

بثينه /معلش ظروف

شروق/ مش تباركيلي

بثينه / اتخطبتي صح

شروق / واتكتب كتابي كمان

بثينه /أخص عليكي متعزمنيش

شروق/ حضرتك مختفيه ومغيره رقم تليفونك اتواصل معاكي بقى ازاي

بثينه / يعني متعرفيش عنوان شقتي

شروق/ بصراحه بقي احرجت اروحلك هناك علشان جوزك

بثينه / ابقي تعاليلي عند بابا

شروق/ هجيلك بس كنت عايزة اعرف هو ليه جوزك لما روحتلك قبل كده الشقة اضايق وكان خلاص شوية وهيطردني

بثينه/ هو إنسان كده كاره نفسه

شروق/ ايه ده انتوا متخانقين مع بعض

بثينه / لأ انا هخلعه

شروق/ ايه؟!!!! خلع ايه بس يا بثينه اهدي يا حبيبتي مش كل واحده هتتخانق مع جوزها يطلقوا

بثينه/ بس دا لو كان زوج بجد لكن دا واحد استغلالي اخد مصلحته خلاص مبقاش ليه لازمة

شروق/ ايه ده هو اخد منك فلوس

بثينه / مش مهم حصل ايه المهم أخلص منه

شروق/ تعرفي إن هيثم بيسأل عليكي دايماً

بثينه/ ودا عايز مني ايه هي نقصاه هو كمان

شروق/ واضح كده إنه لسه بيحبك

بثينه بسخرية / حب ههههه

جرا ايه يا شروق ماانتي عارفة كل حاجة وكنتي معايا دايماً وحكيتلك علي كل حاجة.

شروق/بس واضح انه ندمان بجد

بثينه / انا مش فايقه ليه هو كمان

شروق/ استني شوفي مين جاي

تتلفت بثينه تلاقي هيثم جاي من بعيد

بثينه / بقولك ايه انا همشي ورايا مشوار مهم

شروق/ استني مشربتيش حاجة

بثينه / مش عايزة اشرب حاجة كفاية اللي انا شارباه

تسرع بثينه في خطواتها لتخرج من النادي

هيثم/'مش معقولة بثينه! !!

ازيك

تتركه بثينه وتخرج

شروق/ معلش أصلها مضايقة شوية

هيثم/ انا عارف إنها زعلانه مني

شروق/ خلاص يا دكتور كل شيء انتهي

.......................

في الصباح في منزل العمدة

شوق بتمسح السلم وهدي نازله من شقتها

شوق/ صباح الخير يا هدي

هدي/ صباح الخير يا شوق بتمسحي السلم ليه هي رسميه مش تحت

شوق/ تحت يااختي بس حماتك منعاها إنها تعمل حاجة عندنا آخرها مدخل البيت وشقة حماتك

هدى /ايه حكاية حماتك حماتك هي مش حماتك انتي كمان

شوق/ حماتي! !!...اسكتي وخليني ساكته

هدي/ الحاجة قلبها طيب وبتصفي علي طول انزليلها بس بالعيال وانتي تشوفي هتعمل ايه

شوق/ اللي بتقولي عليها قلبها طيب دي رافعة قضية على جوزي وبتتهموا بالتزوير وانتي عايزاني أنزلها بالعيال وهي عايزة تدخل ابوهم السجن

هدي/ انا مليش في الكلام ده انتوا أحرار مع بعض عن اذنك انا نازله تحت

شوق / طول عمرك يا هدي ذكية وبتحبي تلعبي علي الحبلين

هدي بسخرية / ذكية مين ههههه

فوتك بعافيه يااختي

مي خارجة من الشقة

شوق/ انتي يا بت لسه جوه

مي/ كنت بلبس ياامه ايه هروح بلبس النوم

هدي/ انتي متأكدة إنك رايحة المدرسة يا مي

شوق/ مالها يااختي

هدي/ انتي مش شايفة اللي لابساه

مي/ لابسه ايه يا طنط هدي دا طقم المدرسة

هدي/ والشعر اللي خارج من الطرحه دا ايه وبعدين معندكيش بلوزة أطول من دي بنص كم

مي/ هي الموضة كده يا طنط

هدي/ موضة طيب ابقي وسعي الجيبه شوية انتي بتتحركي بيها ازاي

شوق/ روحي يا بنتي على مدرستك هتتاخري

تنزل مي

هدي/ بنتك حاطه ايه في وشها يا شوق

شوق/ ملكيش فيه يا هدي ابقي اعملي مع بنتك اللي انتى عايزاه حتي لو لبستيها خيمه محدش هيقولك حاجة

هدي/ خيمه! !!هي الحشمه دلوقتي بقي اسمها خيمه

شوق/ يااختي اسكتي بقي وخلي العيال يعيشوا سنهم

طب انتي عارفة الشباب لما شافوا بنتى قالوا ايه

وهمست شوق في ودنها وضحكت بصوت عالي

هدي/ مبسوطه إن بنتك بتتعاكس يا شوق

شوق/ لأ مبسوطة إن بنتي حلوة وملكيش فيه بقي يا هدي وانزلي يااختي شوفي وراكي ايه

هدي/ طيب نازله. ...بس افتكري اني قولتلك خلي بالك من بنتك انتي حره

شوق/ طيب يااختي متشكرين علي النصيحه

.............................

كامليا / لو في البيت هجيلك عايزة اتكلم معاكي شوية

هنادي/ اني في البيت خلصت امتحانات امبارح وقاعدة زهقانه تعالي

كامليا / ونرمين عندك

هنادي/ لأ في الجامعة وهتتاخر شوية ومتقلقيش طارق كمان في المدرسة مش جاي قبل الساعة اتنين

كامليا /'طيب انا جايه

جرس الباب يرن

هنادي/ هقفل علشان اشوف مين علي الباب

تقرب هنادي وتفتح الباب

بثينه/ صباح الخير يا هنادي

هنادي/ بثينه اتفضلي

بثينه / معلش جايلك الصبح شكلي صحيتك من النوم

هنادي/ لا اني صاحيه ادخلي

تدخل بثينه / في حد هنا

هنادي/ لأ انا قاعدة لوحدي اقعدي هنا هدخل اعملك حاجة تشربيها

بثينه / لا متتعبيش نفسك انا بس كنت عايزة اكلمك في موضوع

تقاطعها هنادي/ هجيب حاجة نشربها الأول

تدخل هنادي المطبخ تتبعها بثينه

بثينه ممسكه بايد هنادي/ تعالي بس انا مش عايزة اشرب حاجة هنادي/ مالك يا بثينه في حاجة وائل كويس

بثينه / كويس ولا وحش مبقاش يهمنى

هنادي/ انتوا متخانقين

بثينه /"اخوكي ضربني وبهدلني

توريها بثينه آثار الضرب

هنادي /مش معقول وليه وائل يعمل كده

بثينه / مخلاص اخد اللي هو وعايزة ورماني بقي مليش لازمة

هنادي/ انى مش فاهمه حاجة

بثينه / قوليلوا يسيبلي الشقة أعيش فيها وياخد هو كل حاجة انا موافقة

هنادي/ هي مش شقتك أزاي يسيبك تعيشي فيها

بثينه / اتنازلت لاخوكي عنها

تنظر هنادي بدهشة

بثينه / مش الشقة بس دي الشقة والعربية ومجوهراتي والفلوس اللي كانت في البنك

هنادي /ليه دا كله

بثينه / علشان المصنع اللي عمله دا كان كله من فلوسي ودلوقتي سابني ومش عايز يطلقني

تعيط بثينه

هنادي/'طيب بس اهدي ادخلي اغسلي وشك وهنلاقيلها حل

إن شاء الله

بثينه / انا فكرت أكلم والدك بس قولت اكلمك انتي الاول يمكن يكون ليكي تأثير عليه بس لو فضل معاند انا هكلمه

هنادي/ متحافيش هيرجعلك كل حاجة

بثينه / انا مش عايزة غير الشقة مش قادرة أعيش عند بابا انا ومرات بابا مبنرتحش مع بعض

هنادي / تحبي اتصل بيه دلوقتي يجي

بثينه / لأ كلميه بينك وبينه

فين الحمام بس ادخل اغسل وشي علشان امشي

هنادي تشاور لها علي الحمام

هنادي /بس مش هتمشي هنفطر مع بعض

جرس الباب يرن

كامليا / صباح الخير

هنادي/ انتي مش لسه مكلماني دلوقتي وقولتيلي صباح الخير فوق الخمس مرات

كامليا / أدخل ولا هتفضلي ترغي كتير

هنادي /لأ اتفضلي

كامليا تقعد

هنادي /هتفطري معايا

كامليا / انا جايلك في كلمتين علشان عندي امتحان الساعة اتناشر ومش عايزة اتاخر

هنادي / خير

كامليا /وائل

هنادي/ وائل مين اخويا

كامليا / هو فيه غيره

هنادي انا عارفة اني غلطانه بس انا عايزاكي تخلصيني منه

هنادي/ ليه هو عمل ايه

كامليا / انا ووائل اتجوزنا

تخرج بثينه من الحمام

هنادي تنظر بدهشة ليهم 

البارت الثاني والعشرون. 

.............

كامليا / انا جايلك في كلمتين علشان عندي امتحان الساعة اتناشر ومش عايزة اتاخر

هنادي / خير

كامليا /وائل

هنادي/ وائل مين اخويا

كامليا / هو فيه غيره

هنادي انا عارفة اني غلطانه بس انا عايزاكي تخلصيني منه

هنادي/ ليه هو عمل ايه

كامليا / انا ووائل اتجوزنا

تخرج بثينه من الحمام

هنادي تنظر بدهشة ليهم

..............................

خرجت بثينه من الحمام وظلت تضحك بشكل هستيري

كامليا / ايه يا هنادي مش تقولي إن معاكي حد هنا

بثينه وهي بتضحك/ حد! !!...حد مين انا مش غريبة

هنادي لبثينه بارتباك / خلاص يا بثينه انا هكلمه ومتقلقيش فلوسك هترجعلك اتفضلي وهبقي اكلمك اطمنك

بثينه / ودا بردو كلام مش لازم اقعد شوية مع ضرتي

كامليا بدهشة / انتي

بثينه / آه مرات جوزك ههههههههه

هنادي/ جوزها ايه بس هي اكيد بتهزر

كامليا / بس انا مبهزرش

هنادي/ انتي مجنونه ازاي تعملي كده

بثينه/ وايه اللي وقعك الوقعه دي هو دا بني آدم يتعاشر

متزعليش يا هنادي

هنادي /اني مش زعلانه الظاهر إن اخويا جرا لمخه حاجة

كامليا / انا آسفة يا مدام بثينه بس صدقيني انا ووائل متجوزين كده علي ورق بس

بثينه / يا حبيبتي انا مش زعلانه عادي هو مش فارق معايا في حاجة بس ياريت تقوليلوا يرجعلي شقتي وفلوسي

هنادي ل كامليا /يعني ايه جواز علي ورق

كامليا/ يعني كتبنا ورقتين

هنادي/ نعم ودا يبقي جواز

بثينه / احسنلك انفدي بجلدك وابعدي عنه

هنادي /علي فكرة كامليا بنت خالتي

بثينه / انتي بقي كامليا

كامليا / واضح إنه كلمك عني زي ما أتكلم معايا عنك

بثينه / وقالك ايه بقي عني

كامليا / بصراحة انتي أجمل بكتير من وصفه ليكي

بثينه / ليه قالك اني وحشه

هنادي / مش مهم كل الكلام دا دلوقتي المهم تخرجي من المصيبة اللي وقعتي نفسك فيها

كامليا /'هو ملوش حاجة عندي. ...الحمد لله

محصلش حاجة بينا بس المشكلة في الورقتين اللي معاه

خايفة بيبتزني بيهم

بثينه / طب انا عندي فكرة

كامليا / الحقيني بيها

بثينه / بس بشرط انتي كمان تساعديني علشان اخد حقي منه

كامليا / أووووك بس ازاي

بثينه / هنادي كمان هتساعدنا

هنادي/ وانا معنديش مانع بس بلاش اذيه كل واحده تاخد حقها وتبعد عنه دا مهما كان اخويا بردو

بثينه / وانا مش هأذيه لأنه مصربنيش علي أيدي علشان اتجوزه كامليا / وانا كمان

هنادي /خلاص يبقي انا معاكو

بثينه / انا عايزة من كامليا تكلمه وترجع علاقتهم مع بعض زي الأول

كامليا / ازاي وانا مش طايقاه

بثينه / عايزة تاخدي الورقتين منه ولا لأ

كامليا /اكيد عايزة اخدهم واقطعهم

هنادي/ هو دا اصلا جواز ...مفيش اشهار. ..وازاي تجوزي نفسك

كامليا / اللي حصل بقي

بثينه / اسمعوني كويس

وائل بيبات في شقتي كامليا هتتصل بيه وتقوله نتقابل هناك اكيد قالك اني عند بابا

كامليا / آه فعلا وكمان هو اللي طلب نتقابل هناك وانا رفضت

بثينه/ لأ وافقي علشان خاطري

كامليا /لا انا مرحش هناك يعني ارحله برجلي! !!

بثينه / انتي مش هتكوني لوحدك احنا هنبفي معاكي

هنادي/'ازاي

بثينه/'كامليا تطلب منه انها تاخد مفتاح الشقة علشان تنضفها وتعمل عشا حلو قبل ميجي بس دا قبل ميوصل بحوالى ساعة واخري في الوقت علي قد متقدري

كامليا / وانا هنضف واعمل أكل فعلا ؟!

بثينه /هنادي هتبقى معانا ونساعد بعض واحده تنضف وواحده تطبخ وواحده تدور علي الورق اكيد في الشقة بس في مكان محدش يعرفة

كامليا / وممكن يكون في الشقة التانية بس المفتاح مش معايا

بثبنه/ انا بقول عندي في الشقة لانه يخاف يسيبه عندك في الشقة تدوري وتاخديهم

هنادي ل بثينه/ وممكن في شقتك بردو يخاف انك تلاقيهم

بثينه/ انا هروح الشقة دلوقتي وادور لو لاقتهم يبقي كويس ملقتش حاجة يبقي عند كامليا في الشقة

كامليا / خلاص دوري عندك لاني مينفعش اروح الشقة

بثبنه / بس لو لاقيتهم انتي كمان تساعديني

وتنفذي باقي

كامليا / بس انا خايفة

بثينه / واحده بواحده مش هتاخدي الورق قبل متنفذي اللي قولتلك عليه

هنادي/ وافقي يا كامليا علشان تخلصي من المصيبة اللي وقعتي نفسك فيها دي

بثينه / انا رايحه الشقة وساعة وهكلمكوا ولو ملقتش الورق

المكان هيتغير

خرجت بثينه بسرعة

كامليا /هو في ايه انا مش مصدقه اللي بيحصل ده دي لازعلت ولا عملت حاجة وكمان عايزة تساعدني دا انا كنت خايفة تضربني

هنادي /سيبك من كل ده انتي ازاي تعملي كده يا كامليا وانا اللي بقول عليكي عاقلة وخلاص نسيتيه تقومي تعملي كده

كامليا / انتي السبب لو ماخدش رقم تليفوني منك مكانش عرف يوصلي

هنادي / مترميش مصيبتك وغلطتك عليه علشان تبرري لنفسك اللي عملتيه وائل كان هيوصلك بأي طريقة حتي لو قابلك قدام بيتكو المشكلة مش في كده المشكلة انك طاوعتيه وجارتيه لحد مجاب رجليكي واخرتها جواز عرفي يا كامليا

كامليا/ انا افتكرت اني ممكن اخد حقي منه واكسر قلبه زي مكسر قلبي ومنولوش اللي في دماغة واعذبه زي معذبني

هنادي/ انتي مصدقه اللي بتقوليه ده بتضحكي عليه ولا علي نفسك

كامليا / الظاهر اني ضحكت علي نفسي وكنت بحبه

هنادي/ شوفتي بقي هو دا اللي كنت عايزة اوصله انتي بتحبيه

كامليا / كنت بس دلوقتي خلاص مبقتش أحبه تصرفاته كلها انانيه وحب لنفسه بس

هنادي/'وائل اخد من بثينه الشقة والعربية وفلوسها كلها

كامليا/ دا نصاب بقي

تنظر ليها هنادي

كامليا / متزعليش مني بس ملهاش تفسير تاني

هنادي / المهم كل واحده فيكو تخلص نفسها

كامليا / لو جابتلي الورق يبقي تستاهل اني اساعدها بجد

تنظر في الساعة / يا خبر عندي اتأخرت عندي امتحان

انا همشي وابقي اتصلي طمنيني

هنادي/ حاضر مع السلامة انتي بقي لسه معملتش حاجة في الشقة

كامليا / معلش يا هنادي عطلتك سلام

..........................

وفعلا راحت بثينه الشقة وقلبت الشقة علي الورقتين اللي قالت عليهم كامليا ملقتهمش

واتصلت بهنادي وقالتلها واتفقوا انهم هيدوروا في الشقة اللي وائل وكامليا بيتقابلوا فيها

.............

في البلد في منزل العمدة

الحاجة أمينه في التليفون /'خلاص يا طارق ياابني نسيتنا

طارق /مقدرش انساكو ياامه بس انتي عارفة بقي الشغل وعندنا إمتحانات في المدرسة بس خلاص هانت كلها أسبوع ونخلص وهنبقي نيجي نقعد معاكي كام يوم

الحاجة امينه/ تيجى بالسلامة

عايزة أسألك علي حاجة

طارق/ أسألي ياامه

الحاجة أمينه / مراتك محملتش

طارق/ لا ياامه

الحاجة أمينه / طيب ياابني

نرمين أختك عامله ايه خلصت ولا لسه

طارق/ آخر يوم ليها بكره

الحاجة أمينه /طيب خليها عندك لما تيجوا مع بعض متخلهاش تيجي لوحدها

طارق/ ماهو دا اللي هيحصل

الحاجة أمينه /خلصت شغلك

طارق /مروح البيت انا بكلمك وانا في الطريق

الحاجة أمينه / توصل بالسلامة ياابني خد بالك من نفسك وسلملي علي أختك ومراتك

.........................تدخل هدي / مساء الخير ياامه

الحاجة امينه/ مساء النور ادخلي يا بنتي

تدخل هدي

الحاجة أمينه / ينفع اللي حصل منك امبارح ده

صوتك كان جايب آخر البلد

هدي/ ماهو اني خلاص جبت أخري من العيشة مع ابنك

الحاجة امينه/ وصوتك العالي اللي كان امبارح بالليل هو الحل

هدي/ ياامه الحاجة سعيد كل ليلة سهر وشرب اني زهقت دا بيجي مش داري بنفسه ولا عارف هو فين طب لو حد من العيال شافه كده هقولهم ايه

الحاجة أمينه /مش عارفة أقولك ايه يا بنتي

هدي/ دا امبارح رجع مش داري بنفسه وإني قاعدة في الشقة مستنياه زي كل ليلة

اسمع خبط علي باب شقة الأستاذ طارق

الحاجة أمينه /'ومين ده اللي كان بيخبط

هدي/ فتحت الباب لاقيت سعيد فوق قدام الشقة وعمال يخبط ويقول افتحيلي ياهدي اني سعيد

الحاجة أمينه /للدرجة دي مكانش عارف شقته من شقة أخوه

هدي /شوفتي بقي طب وده لو هنادي هنا وجوزها مش موجود وخبط كده وطلعت تشوف مين يبقي ايه العمل

الحاجة أمينه /'ياادي الفضابح

هدي/ أهو هو ده اللي قولتهوله امبارح وعلشان كده مسك فيه واتخانق معايا واني اتخانقت وقعدت اصوت غصب عني تعبت

تعيط هدي

الحاجة أمينه / معلش يا بنتي اقولك ايه بس

يدخل سعيد/ مساء الخير

ايه يا أمه مالك

الحاجة أمينه / ادخلي يا هدي جهزي الغدا

تدخل هدي المطبخ

سعيد /'ايه ياامه مالك

الحاجة أمينه / اني اللي مالي ولا انت ياابني

سعيد/ آه هي كانت بتشتكيلك مني

الحاجة أمينه /وهي معاها حق تشتكي واحده غيرها كانت خدت بعضها وراحت بيت أبوها

سعيد /ليه كل ده اني عملت ايه فيها عايشة في بيتها ومتستته طلبتها كلها بتجيلها وهي قاعدة في البيت مبهينهاش في حاجة واذا كان علي السهر كل ليلة فاني مش هتحبس في البيت زي الحريم

الحاجة أمينه / والهباب اللي بتشربه ده ايه اخرتها ياابني

سعيد/ اني مبضرهاش في حاجة صحتي واني حر فيها

الحاجة أمينه / وصحتك دي مش الأولي بيها ولادك

ولا هتعيش كده من إيراد الأرض

سعيد/ اشتغل ايه ياامه اني كنت اتعلمت

الحاجة أمينه /وكل اللي شغالين دول متعلمين

سعيد/ واني بقي اشتغل ايه بالاعدادية اللي معايا اشتغل بيها مدرس زي طارق

الحاجة أمينه / شيلوا طارق من دماغكو طارق يدوب عايش بمرتبة

سعيد /آه هو بقي اللي قالك كده

الحاجة أمينه / اخوك مبيقوليش علي حاجة انت مش عارف الدنيا غاليه ازاي وهو من يوم وفاة أبوك وهو اللب بيصرف علي نرمين محدش فيكو قالها خدي مصاريفك حتي تشيلوا من عليه شوية

سعيد/ أمه طارق بيسدد أقساط الشقة وهو ده اللي واخد مرتبه غير كده مرتبه كان هيكفيه ويحوش كمان طارق مبيخدش مرتب قليل

الحاجة أمينه / سبت مشكلتك وقاعد تتكلم عن اخوك ياريت تخليك في نفسك احسن

تخرج هدى من المطبخ / الغدا جاهز ياامه

الحاجة أمينه / اقعدي يابنتي علشان نتغدا سوا

هدى / لا مليش نفس انا هطلع فوق

الحاجة أمينه / صالح مراتك وبوس راسها يا سعيد

اللي معاه واحده زي هدي لازم يشيلها علي راسه وميزعلهاش ابدا

سعيد / خلاص حقك علي عليه متزعليش وادي راسك ابوسها


هدي تبعد عنه / ملوش لزوم ياابو حامد

الحاجة أمينه / ليه يابنتي

هدي/ وبعد ميبوس علي راسي ياامه ايه اللي هيحصل هيبطل اللي بيشربة ده

سعيد بانفعال/'انتي بقي هتقوليلي اعمل ايه ومعملش ايه اني راجل وحر اعمل اللي اني عايزة

الحاجة أمينه / متعليش صوتك واني قاعدة ايه مش عاملي اعتبار

يخرج سعيد من المنزل وهو غاضب

هدي/ شوفتي ياامه اهو هو ده اللي بيعمله كل متكلم معاه زعيق ومشاكل بسكت وادخل انام وأقول أقصر الشر احسن

الحاجة امينه/'لو الحج حامد كان عايش مكنش قدر يعلي صوته كده

هدي/ اني طالعة للعيال

تدخل مي

مي/ السلام عليكم يا ستي

الحاجة أمينه / وعليكم السلام

اخيرا جيتي تشوفي ستك

مي/ معلش يا ستي كان عندنا امتحانات ومذاكرة بقى

الحاجة أمينه /طيب يابنتي. ..علي فايدة

مي/ ازيك يا طنط هدي

هدي /بخير

مي/ ايه يا طنط انتي زعلانه مني

هدي / وهزعل منك ليه اني كنت بتكلم معاكي علشان مصلحتك

مي/ اني عارفة بس اني مبعملش حاجة غلط كل البنات كده

الحاجة أمينه /كل البنات بتلبس كده يا بنتي؟!

وحتى لو لو هما كده احنا مش كده يا بنتي

مي/ يا ستي دي موضة يعني أمشي الهدوم مبهدله عليه اني لسه صغيرة

الحاجة أمينه / هو ده بقي اللي أمك علمتهولك

مي/ وامي مالها يا ستي

تنزل شوق من فوق/ معلش يا بنتي أصل أمك مضايقة البيت كله

الحاجة أمينه / قولي لامك تقصر الشر يا بنتي وتطلع شقتها

شوق/ وإن مطلعتش يا مرات عمي هتعملي ايه

الحاجة أمينه / مش هقولك اني هعمل ايه

شوق/ واني مش هطلع دا بيتي وبيت عيالي

الحاجة أمينه / يعنى ايه مليش مكان في بيتي

شوق/ البيت دا كله باسم محسن جوزي وانتوا بقي ضيوف عندي

هدي/ عيب كده يا شوق

شوق/ ملكيش فيه يا هدي خليكي محضر خير

الحاجة أمينه / لو مطلعتيش دلوقتي اني بقي هجيلك وهتشوفي اني هعمل ايه

يدخل محسن/ هتعملي ايه ياامه اكتر من كده

الحاجة أمينه بدهشة/ ماهو اللي يقف قصاد أمه في المحاكم يعمل اكتر من كده

محسن/ اني لسه معملتش حاجة

الحاجة أمينه / ايه هتضربني

محسن/'اسحبي القضية ياامه واني هريحك خالص

صدقيني

الحاجة أمينه / ايه هتموتني

محسن بانفعال/'اني بتكلم معاكي بهدوء متخلنيش اعمل اللي المحامى قالي عليه

الحاجة أمينه / ايه هتحبسني

محسن / متخلنيش اعملها

تقرب الحاجة أيدها لتصفعه يمسك محسن أيدها بقوة يكاد يعتصرها بي يده

تدمع عيني الحاجة أمينه من سوء أخلاق ابنها أكثر من ألم يدها

محسن ينزل يدها بقوة / يلا يا شوق يلا يا بت يا مي

ويطلعوا شقتهم

تقعد الحاجة أمينه بحزن والدموع تسيل علي خديها

هدي بحزن/ متزعليش نفسك ياامه معلش ساعة غضب

الحاجة أمينه بدموع/ هاتيلي حاجة اربط بيها أيدي مش قادرة احركها من الوجع

تدخل هدي الغرفة وتحضر رباط ضغط

هدي بتربط علي ايد الحاجة أمينه

الحاجة أمينه بدموع/ يا خسارة البطن اللي شالتك ياابن بطني

آه لو تعرف الايد دي عملتلك ايه وانت صغير

تبكي الحاجة أمينه بصوت عالي كالاطفال

تحتضنها هدي وهي تبكي

الحاجة أمينه / مينزلش هنا طول مااني عايشة حتي جنازتي ودفني ميحضرهاش

هدي/ هدي نفسك بس ياامه

الحاجة أمينه / قولي لجوزك كده وعماتك كلهم

هدي/ بعد الشر عنك ياامه


......................

في اليوم التالي اتصلت كامليا ب وائل وطلبت منه انهم يتقابلوا في الشقة وفرح جداً وائل

وبالفعل راحت هنادي مع كامليا وبثينه الشقة بعد م طارق وصلها لهناك وقالتله بثينه انها عايزة هنادي معاها علشان تساعدها في تنضيف الشقة وطارق معترضش

تفتح كامليا باب الشقة

كامليا / ايه اللي اخركو كده

بثينه / لقيتي حاجة

كامليا / مدورتش لسه انا كنت بطبخ

بثينه /'لأ خلي هنادي تكمل طبخ وتعالي انتي معايا ندور كويس يلا بسرعة

بثينه بتدور في اوضة وكامليا في اوضة تانية

وهنادي واقفة بتجهز الأكل

بثينه / تعالى يا كامليا شوفي

تجري كامليا ناحية الغرفة

بثينه ممسكه بورق /'هما دول صح

كامليا بغرحه/ ايوه هما

بس ايه اللي في ايدك ده

بثينه / دي تقريبا تحاليل ل وائل

كامليا /'تحاليل ايه دي

بثينه /'هشوف واقولك المهم ظبطي الاوضة زي ما كانت وانا هشوف هنادي خلصت ولا لأ

في المطبخ

هنادي/:ايه لقيتوا الورق

بثينه / ايوه لاقيناه خلصي انتي بقي علشان هننزل

تدخل كامليا / تنزلوا فين ؟! وتسيبوني لوحدي

بثينه / هنستني تحت خدي البتاع ده تحطي منه نقطتين علي العصير وأول متحسي إنه بدأ يهلوس خرجي العقود دي وخليه يمضي عليهم

كامليا / عقود ايه دي

بثينه / دا عقد تنازل عن الشقة اللي هي بتعتي من الأساس

ودا عقد تنازل بالمصنع

كامليا /'وافرض مرضاش

بثينه / بقولك ايه بقي انا ساعدتك ولاقيتلك الورق الدور عليكى

لازم يمضي علي العقود دي ويبصم كمان

كامليا / خلاص ماشي

هنادي/ هو الحاجة اللي هطحطحاله في العصير دي ممكن تسببله إدمان بعدين

بثينه / لا متخافيش انا سألت دكتور وقالي مفعولها بس ساعتها وخلاص بتنتهي وملهاش أثر سلبي إلا إذا كان عارف ايه ده واخده علشان مزاجه

هنادي/ طب يلا قبل مايطب علينا

يخرجوا من المطبخ. .. باب الشقة بيتفتح

واقفين بارتباك.

#دوارالعمدة 

البارت الثالث والعشرون 

 عاوزه تفاعل بقا عشان موقفهاش بس بلاش تعلقوا بتم ممكن تصلو علي النبي اي حاجه بس تم لا 🙂 


هنادي/ هو الحاجة اللي هطحطحاله في العصير دي ممكن تسببله إدمان بعدين

بثينه / لا متخافيش انا سألت دكتور وقالي مفعولها بس ساعتها وخلاص بتنتهي وملهاش أثر سلبي إلا إذا كان عارف ايه ده واخده علشان مزاجه

هنادي/ طب يلا قبل مايطب علينا

يخرجوا من المطبخ. .. باب الشقة بيتفتح

واقفين بارتباك...

................

بثينه ممسكه بإيد هنادي وتجري يستخبوا تحت السفرة

كامليا قلبها بينبض بسرعة يدخل وائل ببتسامة تملأ وجهه

وائل / وحشتيني ياااااه أخيرا بقي

كامليا بتحاول تهدي وتتصنع الابتسامة / حمدا لله. ..علي السلامة

وائل يقرب منها / مش مصدق بس ايه بقي اللي غيرك كده

يحاول يقبلها

تبتعد كامليا / مش تتغدي الأول

وائل وهو بيخلع الجاكت/ بعدين بقي يا حبيبتي هو دا وقته

كامليا /خلاص هجيبلك حاجة تشربها

وائل ممسك ايدها / لا اشرب ايه انا مصدقت

كامليا / بس انا عطشانه وعايزة اشرب حاجة

وائل / طب تعالى ندخل جوه

كامليا بصرخة / لأ

وائل بدهشة/ ايه مالك مش خلاص وافقتي نتمم الجواز ولا ايه رجعتي في كلامك

هنادي تحت السفرة تقرص بثينه في ايدها

بثينه تهز راسها في إشارة انها مش هتعرف تتصرف ولا تكشف نفسها ليه

هنادي تحاول تخرج من تحت السفرة

بثينه مسكت ايدها ومنعتها

كامليا / طيب استناني جوه وانا جايه هجيب حاجة نشربها وجايلاك علي طول

وائل / خلاص اوووك اللي خلاني أصبر كل ده مش هصبر الخمس دقايق دول

كامليا تنفست بارتياح

وائل / بس متأخريش

كامليا / حاضر

يدخل وائل الغرفة

تقرب كامليا من السفرة وتهز رجلها لجوه

هنادي ترفع مفرش السفرة

كامليا منحيه للأسفل بهمس/ انتوا لازم تخلصوني من الورطه دي بقي دا دخل جوه وانا خايفة

بثينه بهمس/ ادخلي هاتي العصير بسرعة واعملي اللي قولتلك عليه

يخرج وائل من الغرفة / شوفتي يا حبيبتى اللي حصل

توقف كامليا بارتباك تبتلع ريقها

وائل / بتعملي ايه هنا انا فاكرك في المطبخ

كامليا / لا ابدا قولي بقي ايه اللي حصل

وائل / حمايا العزيز جالي المصنع النهاردة وقعد يزعقلي وسط العمال

بسخرية يضحك/ هههههه فاكرني هخاف

كامليا / وكان عايز ايه

وائل /'متيجي بقي يا كامليا انتي بتعذبيني ليه

كامليا /'هجيب العصير

بس قولي عملت ايه معاه

تدخل المطبخ

وائل / ابدا هددته وقولتله مش هطلق واللي عايزين تعملوه اعملوه

كامليا / مطلقها يا حبيبي وريح نفسك من المشاكل دي

تخرج ازازة وتضع نقطتين في كوب العصير الخاص ب وائل

وتتلفت ليه وتقرب من باب المطبخ ببتسامة

كامليا / اتفضل العصير

وتاخد الكوباية وتشرب

وائل ممسك كوب العصير ببتسامة / بس انا مش هطلق لازم اعذبها زي معذبتني

كامليا / براحتك

وائل / تسلم ايدك

ويضع كوب العصير ويمسك بإيد كامليا / مش يلا بقي

كامليا / حاضر

وتدخل معاه الغرفة وتفتح الدرج

وائل بعدم اتزان / بتعملي ايه

كامليا / ابدا يا حبيبي

كامليا / مفيش بس جه علي بالي فجأة اقرا خط ايدك تصدق لحد دلوقتي معرفش خطك شكله ايه

وائل / هههههه بطلي شغل العيال ده وتعالي يلا

كامليا ممسكه الورق برعشة/ علشان خاطري اكتب اسمك هنا

وائل / هههههه أسمي بس دا انا هكتب اسمي وعنواني وتاريخ حياتي

وائل بيغمض عينه مش مركز

كامليا مسرعة مسكت أيده / لأ اكتب اسمك بس

وائل / حاضر

يكتب في العقد الأول

كامليا / ايوه وهنا كمان

التليفون يرن

وائل / تليفونك بيرن

كامليا / هرد حاضر بس اكتب

وائل / أنا دماغي تقلت كده ايه

كامليا باضطراب / يلا يا وائل

وائل يمضي علي العقد التاني

هنادي تقفل التليفون.

بثينه / كنا هنتكشف مش قولتلك تقفليه

هنادي/ كامليا اتاخرت انا خايفة عليها

بثينه ممسكه ايدها / انتي رايحه فين هتبوظي كل اللي عملناه

تخرج كامليا وفي ايدها الورق

بثينه تخرج وهي وهنادي

بثينه بتوتر/ ايه مضي؟

كامليا / وبصم كمان اتفضلي العقود اهه

بثينه ممسكه الورق بفرحه/ متشكرة يا كامليا

كامليا/ انا اللي متشكرة ليكي

هنادي/ خلاص اخدتوا حقوا منع سيبوني بقي أطمن عليه

بثينه / استني ليكون فايق

كامليا / لا دا في سابع نومه

تدخل هنادي تطمن على اخوها بحزن وتخرج من الغرفة / يلا طارق واقف تحت

كامليا / يلا بينا

ينزلوا كلهم

وتركب هنادي مع طارق وتاخد بثينه وكامليا تاكسي

طارق /كان مفروض نوصلهم معانا

هنادي/ لا أصلهم رايحين مكان مش في طريقنا

طارق ببتسامة / وحشتيني طول اليوم غايبه عنى

هنادي / بحبك

طارق/ مش اكتر مني

هنادي تنظر ليه بحب

طارق / ايه مالك

هنادي/ انت راجل مفيش منك اتنين بحبك اوي يا طارق

وتحتضنه بقوة

طارق بارتباك / هنادي ميصحش الناس تقول ايه انتى ناسيه إننا في الشارع

هنادي/ انت نسيتني كل حاجة

طارق /ههههه طب يلا نروح لتنسيني عنوان بيتنا

................................

عند دكتورة النساء

كامليا وبثينه قاعدين

كامليا / معرفش ايه لازمة وجودنا هنا

بثينه / بتعرفي تقري ولا لأ

كامليا / آه انا عارفة الترجمة بس مش فاهمه النسب دي معناها ايه

بثينه / الدكتورة هتقولنا

كامليا / انتي شاكه في حاجة

بثينه / انا محلله قبل كده اكتر من مره ومفيش أي حاجة بالعكس الدكتورة قالتلي اني كويسه اوي

كامليا / بس وائل قالي انك مش تخلفي

بثينه بدهشة / انا؟ !

يا بنتي دا كل مشاكلنا بسبب الموضوع ده وهو اللي مش عايز يحلل ولا يطمن علي نفسه

تنادي الممرضة علي اسم بثينه سليم

تدخل كامليا مع بثينه جوه

في غرفة الطبيبه

بثينه ببتسامة / حضرتك فاكراني انا اللي

قاطعتها الدكتورة / طبعا فاكراكي وجتيلي اكتر من مره وطلبت منك تحاليل من اكتر من مكان علشان اتأكد وطلعتي كويسه بس طلبت تحاليل لجوزك

بثينه / التحاليل معايا حضرتك اتفضلي

تنظر الدكتور في تاريخ التحليل / بس دا من فترة

بثينه / حضرتك ممكن تطمنيني التحاليل فيها ايه؟

الطبيبه/ للأسف التحاليل بتقول إنه استحالة صاحب التحليل ده ينجب

بثينه / يعني مفيش علاج

الطبيبه / للأسف لأ

تخرج كامليا وبثينه من عند الطبيبه في حالة صدمة

بثينه / شوفتي طلع عارف كل حاجة والتحاليل بتاريخ قديم قبل منتجوز

كامليا / ياااااه مستحيل يكون دا وائل ابن خالتي

للدرجة دي قلبه حجر

بثينه / علي فكرة هو صعبان عليه عارفة لو صارحني من الأول مكنتش هزعل

لو معاملته معايا كويسه كنت هستحمل وارضي بس هو مسبش مكان في قلبي علشان أحبه واتمسك بيه واضحي علشانه

كامليا / هو اللي خسر إنسانه جميله زيك

بثينه/ متشكرة لكل اللي عملتيه تعرفي إن جوازك من وائل كان مصلحه ليه

كامليا / وتعرفي لو متقبلناش امبارح عند هنادي معرفش كان ممكن يحصلنا ايه

بثينه / انتي اجدع صاحبه ليه في الدنيا

كامليا / صداقة تمت بس في أقل من يومين

وكل واحده شايله للتانية جميلها فوق راسها

بثينه/ وبالمناسبة السعيدة دي عزماكي علي العشا قولتي ايه

كامليا / موافقة طبعا عقبال متعزميني يوم متخلصي منه

بثينه/ هخلص منه متقلقيش...يلا بينا


.....................

في الصباح يستيقظ وائل بتعب وينظر حوله يتذكر ماحدث البارحه

وائل / كامليا راحت فين

يقوم من السرير ويدور عليها في الشقة كلها

يمسك تليفونه

كامليا في الجامعة يرن تليفونها توقف بارتباك

ومتردش

وائل / بقي كده يا كامليا هو كان لعب عيال ولا ايه

كامليا تتصل ببثينه

بثينه /ازيك يا كامليا اخبارك ايه النهااردة

ايه بس مالك تفهميني في ايه

كامليا / وائل عمال يتصل كتير مش عارفة ارد اقوله ايه ولا مرشد وخلاص

بثينه / لا ردي عليه عادي علشان ميشكش في حاجة

كامليا /طب لو سألني نزلت ليه

بثينه /قوليلو انت كنت تعبان ونمت حتي متعشتش م الأكل اللي فضلت طول اليوم اعمله

هيرد ويعتذر

كامليا / طب لو طلب يقابلني تاني اعمل ايه

بثينه / قوليلوا عندي امتحانات لما أخلص

كامليا / انا خايفة اوي

بثينه / جاريه بس ومتشديش معاه ف الكلام خليكي طبيعيه علشان ميشكش في حاجة لحد بس الإمتحانات متخلص علشان ميعملكيش مشاكل وبعدها بقي نبقي نتصرف

كامليا / متشكرة اوي يا بسبوس بجد انتي أجمل صاحبه قابلتها في حياتي

بثينه / مفيش شكر بين الأخوات انا مليش أخوات وانتي بقيتي اختى

كامليا / وانا كمان زيك

بثينه / اقفلي بقي وكلميه علشان ميزهقش واعملي اللي قولتلك عليه

كامليا / حاضر

وبالفعل قفلت كامليا مع بثينه واتصلت ب وائل اللي كان منفعل في الأول بس بدأ يهدأ بعد كلام كامليا ليه

...........

بعد مرور أسبوع من الأحداث في منزل العمدة

الحاجة امينه/ هدي المفتاح عندك فى درج الدولاب اطلعي نضفي الشقة يا بنتي معلش هتعبك

هدي/ تتعبيني ايه بس ياامه الحاجة هنادي والأستاذ طارق اخواتى

الحاجة امينه/ أصيله يا بنتي اني هدخل أقف مع رسمية اشوفها بتعمل ايه عبال متخلصي انتي وتيجي تحمري الحاجة في الفرن

هدي / حاضر اني طالعه

وتطلع هدي السلم

تنادي عليها شوق

شوق/ رايحة فين يا هدي

هدي/ طالعه شقة الأستاذ طارق اروقها

شوق/ ليه هما جايين قريب

هدي/ جايين النهاردة

شوق/ آه وانتي بقي غاوية تعب مجبتوش ليه واحدة مع رسمية وكانت روقت الشقة

هدي/ امه الحاجة مبتحبش حد غريب يدخل الشقة

شوق/ يااختي انتي حره اني عامله علي تعبك

هدي/ عايزة مني حاجة علشان بس ألحق أخلص

شوق/ لا يااختي سلامتك

تدخل شوق الشقة وتطلع هدي فوق

محسن لشوق/ مرت سعيد كانت بتقولك ايه

شوق/ اخواتك جايين النهاردة

محسن/'جاي يعني

كان بيقول إنه مش جاي هنا تاني

شوق/ واني من الصبح بدرس سامعه أمك تحت هي وسمية بيدبحوا الطير قولت يمكن بتدبحه وهتخزنه في الفريزر اتاري دا كله علشان المحروسة مرات اخوك

إلا متعرفش يا محسن هي حملت ولا لأ

محسن/ واني هعرف منين مسالتيش هدي ليه مهما صحاب وسرهم مع بعض

شوق/ لو حملت كان البيت كله عرف

محسن / علي رأيك

شوق/ ولا تلاقي أمك منبهه عليهم ميقولوش لينا

محسن / ياخبر النهاردة بفلوس بكره يبقي ببلاش

هاتي الفطور خليني اروح اشوف الانفار عملوا ايه في الغيط

..............

في القاهرة

في شقة طارق

طارق /يلا يا نرمين لسه مخلصتيش

نرمين / حاضر جايه

هنادي قاعدة في الصالة ومشغله التليفزيون

طارق/ ايه يا هنادي انتي خلصتي لبس

هنادي/ أني جاهزة من بدري

طارق/ طب ادخلي الاوضة شوفي لو ناسيه حاجة هاتيها احطها في الشنطة

هنادي / آه الدوا جوه معلش يا طارق هتعبك

طارق / مش عارف ايه حكاية الكرتون اللي مشغلاه ليل ونهار ده مبتزهقيش

هنادي / حد يزهق من الكرتون بردو

طارق/ هههههه ماانا اتجوزت عيله

تخرج نرمين من الغرفة / خلاص خلصت يلا بينا

طارق/ طيب انا هنزل أشغل العربية

هنادي/ هشيل معاك الشنطة

طارق/ لا خليكي علشان متتعبيش

نرمين / استني انا هنزل معاك

هنادي/ اني هقفل باب الشقة

طارق/ لا انا هنزل الشنط واطلع اطمن علي الشقة

واقفلها بنفسي

في الطريق طارق يتصل بوالدته

نرمين / هات امي عايزة اكلمها

الو ازيك ياامه

احنا كويسين آه مش عايزة أي حاجة اجيبهالك معايا

تسلمي ياامه مع السلامة

........

في منزل كامل

كامل / بتعملي ايه يا سعدية من الصبح بدري واني شايفك قاعدة علي الطشت ده

سعدية/ بنضف حمام وبط وفراخ لهنادي وجوزها انت ناسي انهم جايين النهاردة

كامل/ طب وليه دا كله

سعدية/ يوه ياراجل مش بقالها فترة بعيدة عني وياحبة عيني تلاقيهم بياكلوا من الفراخ اللي بتتباع دي مفيهاش غذا

كامل/ طب كنتي عملتي علي قدهم وكل يومين خدي معاكي جوزين ولا حاجة

سعدية/ هحطهم عندها في الفريزر وتبقي تخدهم معاها مصر تطبخهم هناك

كامل/ عرفتي إن فتحي خطوبته الليلة

سعدية/ آه عرفت من جارتنا

كامل/ هي ثناء مجتش عزمتك

سعدية/ لأ ولا شوفتها يااخويا من يوم جوازة هنادي مدخلتش بيتنا إلا قولي هو خطب مين

كامل/ بنت من بلد جارنا

سعدية/ يعني ملقيش واحده في البلد تناسبه رايح يجيب من بره كامل/ احنا مالنا يا سعدية كل واحد حر ابقي لما تروحي لهنادي قوليلها بقى ابوكي بيسلم عليكي علشان متزعلش واني هبقي اعدي اطمن عليها بكره

سعدية/ حاضر

كامل/ لما تخلصي ابقي اكوي الجلبيه علشان عادل هيعدي عليه العصر علشان اروح معاه

سعدية / حاضر انت رايح فين دلوقتي

كامل/ هطلع انام شوية صاحي من بدري ماانتي عارفة كنت مساهر بسقي الرز

سعدية/ طيب يااخويا اطلع استريح واني هصحيك قبل العصر

.......................

في منزل العمدة

الحاجة امينه محتضنه طارق ونرمين والدموع في عينها

طارق /مالك ياامه في حاجة

الحاجة امينه /لا ياابني اني فرحانه اصلكوا وحشني قوى

هدي/ ازيك يا هنادي عامله ايه وحشاني

هنادي/ وانتي كمان وحشاني قوي

هدي/ الظاهر العيشه في مصر نسيتك حبايبك هنا

هنادي/ إني اقدر بردو انساكو بس انتي عارفة بقي الظروف

طارق/ بصراحه ياجماعة انا في روايح حلوه كده طالعه من المطبخ جوعتنا

الحاجة امينه / يلا يا بنات جهزوا السفرة وهاتوا الأكل

تدخل هدي وهنادي المطبخ ونرمين تدخل تغير هدومها

طارق /عامله ايه ياامه

الحاجة امينه / بخير ياابني طول ماانتوا بخير

طارق :صحتك مش عجباني ياامه انتي تعبانه

الحاجة امينه / لا ياابني اني بخير

يدخل سعيد ببتسامة

طارق / ايه يا عم كنت فين

يقرب سعيد ويسلم علي طارق / حمدا لله... علي السلامة

طارق / تسلم باابو حامد انت اخبارك ايه

سعيد /حلوة أبو حامد دي عقبالك

الحاجة امينه / هيكون فين تلاقيه كان قاعد مع الشلة الفاسدة اللي ملموم عليهم

سعيد/ ازيك ياامه عامله ايه صحتك اخبارها ايه النهاردة

الحاجة امينه / طول ماانت كده صحتي هتبقى بخير يعني

طارق /ليه هي امي مالها

سعيد/ كانت تعبت شوية وروحنا بيها للدكتور

طارق/ محدش قالي يعني

الحاجة امينه^ اني بقيت كويسه ياابني متقلقش

المهم قاعد معانا كام يوم

طارق /همشي بكره العصر

الحاجة امينه / بسرعة كده

طارق /هسيبلك هنادي أسبوع وهاجي اقعد معاكي يومين يا ست الكل

الحاجة امينه / وهتمشي تاني مش كده

طارق/ معلش ياامه عندي شغل

سعيد/ شغل ايه مش خلاص الامتحانات خلصت

طارق/ دي دروس هدى كام طالب كده درس في الصيف

ثانوية عامه بقي

الحاجة امينه / ماشي ياابني طالما فيها مصلحة الك اني راضية

طارق / متحرمش منك ياامه

تخرج هنادي وهدي بالاطباق

هدي/ يلا يا جامعة الأكل جاهز

يقعدوا كلهم على السفرة

محسن واقف علي الباب

محسن / حمدا لله علي السلامة

طارق / اتفضل يا ابو محمود

محسن / لا اني كنت جايب كام كوز دره ابقي اشوهم

الحاجة امينه بسخرية / كتر خيرك هو دا نصيبنا من الأرض

محسن/ كلي ياامه علشان صحتك في النازل ومتكتريش في الدره كوز واحد بس انتي صحتك مش مستحمله

نظر طارق لمحسن بدهشة

الحاجة امينه / اقفل الباب يا سعيد

سعيد/ ميصحش ياامه

الحاجة امينه / انتي هتعملني اللي يصح واللي ميصحش اني هقوم اقفل الباب

محسن / لا متقوميش ياامه اني هقفله

سلام

تخرج نرمين من غرفتها /:ايه يا جماعة هو في ايه

طارق/'صحيح هو في ايه

سعيد / امي ومحسن شادين مع بعض شوية

يسكت طارق

سعيد يقوم

طارق/ رايح فين

سعيد / الحمد لله شبعت ابقي اطلع ريح شوية وبالليل نطلع نقعد مع بعض فوق السطوح ونشوي دره

...................

في المساء

سعيد وطارق وأبناء سعيد قاعدين فوق السطوح

هنادي طالعه بالمياه والعصير وهدي طالعه بالشاي

هنادي/ احسن شاي بيتعمل علي الشاليه

هدي/ طبعا شاي اللي معمول علي الفحم دا مفيش زية

هنادي/ ههههه طب يلا نطلع قبل ميخلصوا الدره كلها

شوق تتبعهم / ازيك يا هنادي

هنادي/ الحمد لله

ازيك يا ام محمود

شوق/ بخير يااختي طول مااحنا بنسمع عنكو خير

عنك هاتي اشيل اني لتكوني شايله ولا حاجة

هدي / لا حاسبي انتي علي نفسك علشان اللي في بطنك

شوق / لا يااختي متخافيش اني عامله علي هنادي علشان بس المرتين اللى فاتوا

هنادي/ الف مبروك الحمل

شوق/ يااختي بس اسكتي الحمل المرادي تاعبني قوى وكل يوم اتوحم علي حاجة

هنادي / تقومي بالسلامة وتطلع هنادي فوق

شوق/ هي محملتش

هدي/ لأ لو كانت حملت كانت قالت هنادي مبتحبيش علي حد

شوق/ واني يعني اللي بخبي ماانتي اول واحده عرفتي

هدي/ طب وسعي علشان اطلع

شوق/ قاعدين فوق بتعملوا ايه

هدي/ طب متطلعي وانتي تعرفي

شوق/ مالك يا هدي

هدي/ مفيش وسعي بقي يا شوق خليني اطلع الصنيه تقيله

سعيد ل حامد ابنه / أنزل يا ابني بالدرة دي لستك وانت نازل خد الكوزين دول عديهم على شقة عمك محسن

طارق/ هو محسن ماله ومال امي يا سعيد

سعيد/ مش فاهم يا طارق يعني ايه

طارق /بيكلم امي بطريقة مش كويسه

سعيد/ ماانت عارف طبع محسن

تقرب هدي تاخد دره

سعيد / تعالى اشوي شوية احنا أيدينا وجعتنا

طارق / طب هات بقي دا دوري

تقرب هنادي ببتسامة

طارق/ كوز صغير بقي بس ايه مسكر اوي

هدي تنظر لسعيد ببتسامة

سعيد / ههههه واني كانت عيني منه وعمال اشوي فيه لما طلعت عيني

هنادي/ اتفضل بالف هنا

سعيد/ لا مقصدش اني بهزر مع طارق

محسن / ههههه ايه يا سعيد الكوزين اللي بعتهم مع ابنك دول

انت طمعت علي الدره وكلتها كلها

سعيد/:تعالي يااخويا اشوي وكل براحتك

طارق / يلا بينا يا هنادي

محسن/ ايه هتنام من دلوقتي

طارق / عندي سفر الصبح

محسن/ طيب تصبح علي خير

.......................

في الصباح

هنادي بتعيط طارق يقرب منها

طارق /ليه كده بس يا حبيبتي هو انا رايح ومش راجع

هنادي/ منقول كده يا طارق

طارق/ طيب بلاش الدموع دي

هنادي/ هتوحشني قوي

طارق/ وانتي كمان عارفة لو مش بس عايزني في المدرسة مكنتش رحت

هنادي/ طب اجي معاك

طارق/ لا خليكي هنا أسبوع علشان تشبعي من ابوكي وامك ومتعطيش هناك وتقولي امي وحشاني

يمسح دموعها ويطبع قبلها حنونه علي خدها

هنادي ببتسامة/ تروح وترجع بالف سلامة خلي بالك من نفسك

طارق/ حاضر بس انا مش عارف الشنطة دي تقيله اوي كده ليه

هنادي/ امي جايبه فراخ وبط وعماله شوية قرص علشان تبقي تفطر بيهم

طارق / سلميلي عليها

هنادي/ حاضر أول متوصل كلمني

طارق/ هبقي اعدي علي المدرسة بتاعتك اشوف النتيجة ظهرت ولا لسه

هنادي/ بس لو ظهرت وفي حاجة في النتيجة اوعى تكلمني

طارق/ ههههه متخافيش انتي هتعرفي لوحدك

هنادي/ يالهوي انت بتقول ايه

طارق /ناجحة يا حبيبتي انا عارف

انتي تعبتي. ..وان شاء الله

تعبك مش هيضيع

هنادي/طيب يلا علشان تلحق شغلك

طارق/ مع السلامة هتوحشيني يا حبيبتي

هنادي /مع السلامة يا حبيبي

تجري توقف في البلكونة تنتظر طارق يخرج بالعربية

تشاورله من فوق ببتسامة ودموعها علي خدها

.............

بعد مرور أسبوع

في شقة وائل

وائل / انتي شايفاني مغفل للدرجة دي يا كامليا

كامليا / ليه بس ماانا بقولك لما أخلص امتحانات هنتقابل وانت وافقت

وائل / بس استنيتك كتير وبصراحة بدأت أزهق

كامليا / خلاص يبقي كل واحد يروح لحاله

وائل / نعم؟ !!

كامليا /مش انت اللي زهقت خلاص شوفلك واحده غيري اتجوزها

وائل / مش قبل مااخد حقي منك

كامليا / حق ايه انت ملكش حاجة عندي

وائل / نعم والورقتين اللي كتبناهم دول ايه

كامليا / وانت شايف دا جواز

وائل / جواز مش جواز انا مش هسيبك الليلة

كامليا تجري وهي بتصرخ

كامليا/ وائل علشان خاطري انا مهما كان بنت خالتك ميرضكش اني اتفضح

وائل / انتي عايزة تعذبيني دا كله واسيبك

كامليا بتحاول تفتح باب الشقة يشدها وائل بقوة ويدخلها مرة أخري داخل الشقة

.........................

هنادي نايمه التليفون يرن تفتح عينها ببطء

هنادي /الو

طارق بفرحه /مبروك يا حبيبتي

تقوم هنادي بفزع / طارق انا نجحت صح؟

طارق /اه نجحتي ايه رأيك في المفاجأة دي

هنادي/ احلي خبر سمعته

طارق /لآ لسه في أخبار تانية هتفرحك

هنادي /ايه هيه

طارق/ انا جاي في الطريق

هنادي/ كده علي طول منير متقول

طارق/ بصراحة بقي مش قادر استني للصبح اول مخلصت شغلي في المدرسة روحت جبت نتيجتك وحضرت الشنطة وجرى ركبت العربية

هنادي /خد بالك يا حبيبي من الطريق

طارق / جبتلك هدية نجاحك

هنادي/ ليه كلفت نفسك يا حبيبي كفاية جيتك ليه دي أكبر هدية

طارق / متقلقيش انا دفعت قسط الشقة ونزلت اشتريتلك هدية بس تعجبك

هنادي/ اكيد هتعجبني بس يعني

طارق/ جبت فلوس منين

مش هو دا السؤال

هنادي/ ههههههه ماانت بتقرا أفكاري علي طول اعمل ايه

طارق /هههههه

لا متقلقيش انا اخدت المكافأة

هنادي/ هههههه وفرتكتها مش كده

طارق /ولا يهمك ماانا هبدا دروس بقي من الأسبوع الجاي وهحوش علشان القسط الجاي

هنادي/ لسه كتير يا طارق

طارق/ لا باقي أربع أقساط بس

هنادي/ وتبقي الشقة بتاعتنا

طارق/ ماهى بتاعنا يا حبيبتي الراجل طيب وكفاية إنه صبر عليه كتير وأوقات بياخد قسطين مع بعض

هنادي/ هنزل اجهزك العشا

طارق/ لا انا هجيب أكل معايا انا قدامي نص ساعة

إن شاء الله

هنادي/ طيب ألحق اني بقي

طارق / تلحقي ايه

هنادي بخجل/ خلاص بقي يا طارق

طارق/ البسي الطقم اللي بحبه عليكي

هنادي/ حاضر

طارق ^قوليلي بقي عايزة تاكلي ايه

هنادي/ أي حاجة من ايدك بحبها

طارق / اجيبلك علي ذوقي يعني

هنادي/ آه

طارق / طيب سلام علشان خلاص قربت من المحل

هنادي/ مع السلامة يا حبيبي

طارق يضع الموبايل علي الكرسى اللي جمبه

الموبايل يوقع في أرضية العربية ينحني ليحضر الموبايل

لسه بيحاول يرفع نفسه والموبايل في أيده عربية جايه بسرعة عكس السير تخبط فيه

العربية تميل وتوقع علي جمبها

وسط صراخ المارة اللي بيحاولوا ينقذوا الشاب اللي في العربية التانية ويخرجوا طارق

..............

تفتكروا ايه اللي حصل ل كامليا ؟

وياتري طارق حصله ايه ؟ 

#دوارالعمدة 

البارت الرابع والعشرون 

 

استطاعت كامليا الفرار من شقة وائل

بثينه لكامليا علي احد الكافيهات

بثينه/ انت ازاي تروحي عنده بعد اللي حصل مش كنا خلصنا بقي

كامليا / اتصل بيه وهددني وأنا خوفت يعملي مشاكل في الجامعة أو يجي عند السكن بتاعي

بثينه / خلاص كويس إنك قدرتي تفلتي منه متكررهاش تاني بقي

كامليا / مش هيسيبني في حالي وخصوصاً لما يكتشف إن الورقتين مش موجودين في الشقة هيعرف اني اخدتهم

كامليا / طب وانتي خايفة من ايه هيقول يعني انكو كنتو متجوزين عرفي طب وايه اللي يثبت

مفيش ورق ومحصلش حاجة بينكو يعني انتي دلوقتى في السليم جمدي قلبك يعمل اللي يعمله

كامليا / خايفة ابويا يصدقوا

بثينه / مش بتقولي في مشاكل بينه وبين مامتك وباباكي

كامليا /'آه

بثينه /خلاص يبقى مش هيقدر يتكلم معاهم في حاجة

انا اللي لازم اوجهه واطرده من الشقة والمصنع

كامليا / ومستنيه ايه

بثينه / لما يجي الوقت المناسب لازم يطلقني الأول لانه لو عرف بموضوع التنازل ده هيعند ومش هيرضي يطلق

كامليا / بدعيلك إنك تخلصي منه قريب يا حبيبتي

بثينه / إن شاء الله

يلا علشان اوصلك

.. ... .............. ...........

هنادي مازالت صاحية عيونها ناحية الساعة

قاعدة قلقانه الوقت اتاخر وفات كتير وطارق مجاش

وبقينا الساعة أربعة صباحاً

هنادي قامت بقلق واعصاب مشدودة/ لأ انا مش هفضل قاعدة كده لازم أتصرف

خرجت للبلكونة بحذر علشان محدش يشوفها تنظر لطريق البلد مفيش عربيات علي الطريق الوقت متأخر

فجأة تشوف عربية قلبها ينبض بفرح

وبعد متأكد إنها مش عربية طارق دموع علي خدها

تفتح الباب وتنزل تحت تقابل سعيد داخل من باب المنزل

سعيد /في حاجة يا هنادي ايه اللي مصحيكي لدلوقتي

هنادي وهي بترتعش من الخوف والقلق

أصل طارق

سكتت وانهارت من العياط

سعيد/ في ايه طارق ماله انطقي

تفتح نرمين باب الشقة

نرمين / في ايه يا سعيد

هنادي بتمسح دموعها

الحاجة أمينه قامت من علي سجادة الصلاة بعد انتهاءها من صلاة الفجر

الحاجة أمينه قربت من باب الشقة / في ايه

ايه اللي موقفكوا كده

سعيد/ معرفش ياامه في ايه

لاقيت هنادي نازله من فوق وبتعيط

الحاجة امينه/ ادخلي يا بنتي قوللنا في ايه

هنادي /طارق اتصل من اكتر من خمس ساعات وقال إنه جاي في الطريق ولسه مجاش

نرمين/ وطارق هيجي دلوقتي ليه

انتي اكيد كنتي بتحلمي

هنادي / لأ اني مكنتش بحلم شوفي حتى التليفون وانتي تعرفي اتصل الساعة كام

سعيد / وهو مقالكيش جاي فين

هنادي/ قال نص ساعة ويكون في البلد

الحاجة أمينه / نص ساعة وبقالة خمس الساعات في الطريق طب ازاي اتصلي عليه شوفي في ايه

هنادي /بتصل مبيردش

الحاجة امينه/'يا حبيبي يا ابني ياترى انت فين

سعيد اطلع دور على اخوك

سعيد /ماشي هطلع بس ادور فين

نرمين/ انا هطلع اصحى محسن واطلعوا دورا عليه نص ساعة يعني كان قريب من هنا

الحاجة أمينه / اطلعوا علي الطريق يمكن عربيته عطلانه ومفيش ورشة فاتحه دلوقتي

هنادي/ بس يرد علي التليفون علشان نطمن

طلع سعيد فوق عند شقة محسن اللي قام من النوم بسرعة وخرجوا يدوروا علي طارق

نزلت هدي عمد الحاجة أمينه وقعدوا مع بعض

الكل صاحي محدش نام

الحاجة أمينه بتصلي وتدعي إن ابنها يرجع بالسلامة

هنادي قاعدة ودموعها على خدها وفي ايدها التليفون منتظرة حد يتصل يطمنها

هدي قاعدة جمبها بتهديها

نرمين قاعدة وايدها على خدها

.............

في المستشفي وتحديدا مستشفي المركز

سعيد ومحسن دوروا في كل مكان لحد موصلوا مكان الحادث شافوا فيه عربية طارق هناك وبسؤالهم للناس اللي موجودين هناك حكوا كل اللي حصل وقالولهم مواصفات الشاب اللي كان في العربية وعرفوا منهم انهم إتصلوا بالاسعاف اللي نقلتهم المستشفى

محسن وسعيد واقفين قدام غرفة العمليات

سعيد بيعيط

محسن/ بطل شغل الحريم ده متفولش يااخي

سعيد /ست ساعات في العمليات يا محسن ياترى في ايه دي امي لو عرفت هتروح فيها

محسن /متكلمهمش إلا لما نعرف في ايه الأول

يخرج الطبيب من غرفة العمليات

الطبيب/ انتوا قرايب المريض اللي جوه

محسن / ايوه يا دكتور طمنا هو كويس

الطبيب / هو نجي من الحادث بمعجزة بس للأسف

سعيد بقلق/ في ايه يا دكتور

الطبيب / هو المريض يقربلكوا ايه

محسن/ اخونا قولنا في ايه احنا أعصابنا مش مستحمله

الطبيب/ هو متحوز مش كده

سعيد/ اه متجوز

الطبيب / عنده أولاد

محسن/ لا لسه مخلفش

الطبيب / للأسف الحادث سببله عجز عن الحركة

سعيد / يعني ايه مش هيتحرك تانى

الطبيب / للأسف الحادث سببله عدم قدرة على الحركة ومشاكل في العمود الفقري وبعض الكسور ف اليد

لكن الكسور نقدر نعالجها اما المشاكل التانية فصعب اوي

ربنا كبير. ..ادعوله

سعيد يقعد على أحد الكراسي بحزن

محسن / اتصل بنرمين طمنها إننا لاقيناه بس متقولتهاش علي كل حاجة قولها حادثة بس وهو كويس

سعيد/ أني مش هقدر. اتصل

اتصل انت

............في منزل العمدة

الحاجة أمينه مازالت قاعدة منتظرة حد يطمنها علي طارق

عينها غمضت من السهر والدموع

نرمين قاعدة جمبها بحزن

هنادي نايمه علي كنبه بجوار الحاجة أمينه

تخرج هدي من المطبخ في ايدها الفطار

هدي/ يلا يا جماعة الفطار جهز وأقرب من هنادي تصحيها

هنادي تفزع من نومها وهي بتقول طارق جه

هدي بحزن / قومي يا هنادي كلي لقمة احنا بقينا الصهر

نرمين / ومين ليه نفس للأكل

الحاجة آمينه لنرمين/ اتصلي على اخواتك تاني من ساعة مخرجوا لا حس ولا خبر

نرمين تتصل

سعيد / الو ايوه يا نرمين

آه لاقيناه

نرمين بفرحه/ بجد طب هو فين

ينتبه الجميع ليها

هنادي بلهفة/ طب هاتي اكلمه

سعيد لنرمين/ ابعدي شوية علشان اعرف اكلمك

نرمين تبعد عنهم /'ايوه يا سعيد طمني في ايه

سعيد/ احنا في المستشفي

تقاطعه نرمين/ مستشفي ليه طارق حصله حاجة

سعيد/ طارق عمل حادثة هو جاى في الطريق والناس نقلوه المستشفي

نرمين/ وهو عامل ايه دلوقتي

سعيد/ قولي لأمي إنه كويس وطمنيها

نرمين/ يعني هو كويس ولا أقولها كده وخلاص

سعيد/ كويس يا نرمين ويلا بقي علشان هقفل علشان داخلين نطمن عليه

يقفل سعيد مع نرمين

الحاجة أمينه /'اخوكي قالك ايه يا بنتي طمنينا

نرمين /بيقولوا كويس ياامه

هنادي /يعني ايه كويس

هو فين

نرمين / هو في المستشفى

هنادي توقع مغمي عليها

الحاجة أمينه بتصرخ

.............في المستشفي

يدخل محسن وسعيد غرفة طارق في المستشفي

طارق نايم علي السرير

سعيد/ حمدا لله. ..علي سلامتك يااخويا

يفتح طارق عينه يقرب منه محسن / سلامتك ألف سلامة يااخويا

طارق ينظر ليهم بصمت وحزن

محسن/ هتخف وهتبقي كويس متقلقش الدكتور كلمنا وقالنا علي كل حاجة

في شقة هنادي

سعدية لهدي/ هي يا بنتي نايمه من أمتي

هدي/ لسه من ربع ساعة بس

كلمنا الدكتورة وجت اديتها حقنه ونامت بعدها

سعدية/ ياعيني عليكي يا بنتي

هما الجماعة فين

هدي/ راحوا المستشفى يا خاله

سعدية/ طيب يا بنتي محدش اتصل يطمنكو

هدي/ لأ محدش اتصل

سعدية/ طب متتصلي يا بنتي وطمنينا في ايه

هدي/ اني خايفة اتصل سعيد عصبي لو كلمته هيزعق وبردو مش هيقولي علي حاجة

سعدية ^يعني هنفضل كده

طب يا بنتي تعرفي تتصلي علي عمك كامل

ي

هدي/ معاكي الرقم

سعدية/ علي تلفون هنادي اتصلي بيه اكلمه

تتصل هدي

سعدية/ الو ايوه يا كامل

كامل /ايوه يا سعدية هنادي عامله ايه

سعدية/ نايمه الدكتورة مدياها حقنه علشان تنام

قولى انت ايه الأخبار عندك

كامل/ اني كنت قاعد معاهم جوه في الاوضة

سعدية/ يعني هو كويس بيتكلم وواعي للي حواليه ولا ايه يا كامل طمني

كامل / هو مش متكلمش خالص ونايم وإخواته قاعدين حواليه وأمه بتعيط بس اني حاسس إن في حاجة ومحدش فيهم بيتكلم

سعدية/'يعني ايه مش فاهمه

كامل/ بيقولوا هيقعد يومين في المستشفي ويطلع

سعدية/ طيب يبقي كويس مش كده

كامل/ مش عارف يا سعدية بقولك هقفل دلوقتي وهبقي اكلمك

هدي/ ها يا خاله طمنيني

سعدية/ عمك كامل بيقول أنه كويس

هدي بفرحه/ طيب

الحمد لله

سعدية / الظاهر هنادي صحيت

تجري سعدية وهدي ناحية الغرفة

هنادي بتصرخ وتعيط

هدي/ اهدي يا هنادي مش كده انتي هتموتي نفسك بالطريقة دي

هنادي تبكي /طارق فين اوعى تقولي إنه

سعدية/ هو كويس يا بنتي ابوكي لسه كنت بكلمك وقالي إنه بخير

هنادي/ لا انتوا بتضحكوا عليه

طب هاتي التليفون يا هدي اكلمه

هدي/ هنادي بصراحة طارق عمل حادثة بس هو بخير

متخافيش مش هتعرفي تكلميه دلوقتي

هنادي ببكاء/ لا يبقي جراله حاجة

سعدية/ يا بنتي ابوكي بيقول هيطلع من المستشفي بعد يومين اطمني

هنادي /طب اني عايزة اشوفه

الباب يخبط

تفتح هدي

هدي/ سعيد انتوا جيتوا أمتي

سعيد/ اني ونرمين بس اللي جينا امي ومحسن هيباتوا مع طارق في المستشفي

تخرج هنادي بسرعة وبلهفة/ خدي لطارق ياابو حامد

أبوس ايدك خدني ليه

سعدية وهي بتعيط/'يا بنتي متعمليش في نفسك كده صحتك

سعيد/ الوقت اتاخر ومحدش يدخلك عنده الصبح يلا يا هدى

هدي/ تصبحو علي خير

لو عوزتي حاجة يا هنادي ابعتيلي خالتي ولا اتصلي بيه

سعدية/ يلا يا بنتي ننام والصباح رباح نبقي نروح مع بعض

اتصلي ب ابوكي يجيلنا الصبح

هنادي /واني هعرف انام ياامه

سعدية/ خير يا بنتي. ...إن شاء الله

............................

في فيلا سليم

سليم/ انا عايز اعرف ازاي مضتيه علي الورق ده

بثينه / مضيته وهو نايم

سليم/ طب هو مش عايز يطلق هنعمل ايه دلوقتى

بثينه / هروحله واتكلم معاه

سليم / كلميه دلوقتي وقوليلوا بابا عايز يتكلم معاك خليه يجي ونتفاهم

بثينه/'بس حضرتك متقولوش علي موضوع العقود دي علشان

هيعند اكتر ومش هيرضي يطلقني

سليم / اقول ايه بس ماهو انتي اللي اصريتي عليه

ماجدة/ كويس إنها عرفت تمضيه علي التنازل عن الشقة والمصنع

بثينه /'اتكلم معاه بالراحة يا بابا انا مش عايزة منه غير حقي اللي اخدته وبس يطلقني علشان اقدر أعيش في شقتي واخد المصنع ابيعه

سليم/'متبعيش المصنع انا هشغله ليكي ويبقي يوريني الباشمهندس نفسه بعد كده

.............

في الصباح هنادي وسعدية خارجين من البيت

تقابلهم الحاجة أمينه /:رايحه فين يا هنادي

هنادي /رايحه اطمن علي جوزي علشان مفيش حد فيكو عايزة ياخدني اشوفه

الحاجة أمينه / اقعدي هو جاي دلوقتي

هنادي/ بجد يا حاجة ولا بتقوليلي كده علشان اقعد

الحاجة أمينه / واني هكدب عليكي ليه يا بنتي

اطلعي شقتك

سعدية / يلا يا بنتي نطلع فوق

تطلع هنادي وسعدية

نرمين / انتى جيتي ياامه

تقعد الحاجة أمينه بتعب وحزن

نرمين/ هو طارق صحيح جاي النهاردة ياامه

تهز الحاجة أمينه راسها

نرمين/ هو مش هيمشي تاني ياامه

تبكي الحاجة أمينه / اسكتي يا نرمين اني مش ناقصة

هاتيلي كوباية مياه

نرمين / الظاهر جم ياامه سامعه صوت عربية بره

الحاجة أمينه / طيب اسنديني انزل يا بنتي

............

سعدية/ماهي قالتلك جاي يا بنتي ايه لازمة اللي انتى عملاه ده هنادي/ قلبي مش مطمن كلامها قلقني

سعدية / طب هشوف مين بيخبط

تفتح سعدية

الحاجة أمينه / لو في حاجة في الطريق شليها يا ام وائل

سعدية/ لا مفيش حاجة

ليه يا حاجة انتوا مطلعين حاجة هنا

الحاجة أمينه تتلفت ناحية السلم /:تعالي يا ابني الطريق فاضي

هنادي / في ايه ياامه

سعدية /اني عارفة يا بنتي؟!!!

يدخل طارق من باب الشقة علي كرسي متحرك

هنادي بدهشة/ طارق

طارق ينظر الي اسفل / دخلني جوه يا سعيد

هنادي وسعدية واقفين في دهشة والصمت ملأ المكان

الحاجة أمينه داخل الغرفة / مستريح كده ياابني

طارق/ اه ياامه كتر خيركو

الحاجة أمينه / أنزل يا سعيد شوف مراتك خلصت الغدا كده

علشان طارق ياكل

طارق/ لا انا هنام

الحاجة أمينه /'تاكل حاجة تتقوت بيها ياابني

طارق / مليش نفس

هنادي قاعدة في الخارج

تخرج الحاجة أمينه / هنادي تعالي عايزة أتكلم معاكي شوية

سعدية/ طيب يا حاجة تطمن علي جوزها الأول

الحاجة امينه/ طارق نام

وانتي يا بنتي هتنزلي تنامي تحت معايا

هنادي/ ليه

الحاجة أمينه / اخواته هيباتوا معاه كل واحد ليلة علشان لو احتاج حاجة

هنادي/ طب مااني موجودة

الحاجة أمينه / مش عينه يا بنتي

هنادي/ هو في ايه يا حاجة

الحاجة أمينه / اني هكلمك قدام أمك وانتي تختاري براحتك

سعدية/ خير يا حاجة الموضوع بسيط كسر يعني وكلها خمستاشر يوم ولا شهر بالكتير وهيخف

الحاجة أمينه / الكلام اللي هقولهولك صعب عليه بس اني محبش نظلم بنات الناس معانا

الحادثة كانت جامدة قوي وابني طلع منها بعجز في رجله وضهره ومش هيقدر يتحرك بعد كده دا كلام الدكاترة.

تبكي الحاجة أمينه. الحمد لله علي كل حال

هنادي ببكاء / هعيش خدامه تحت رجله يا حاجة

الحاجة أمينه / هسيبك وأنزل وامك معاكي تبقي تفهمك اللي قولته يمكن انتي مش فاهمه

..............

بالأسفل

الحاجة أمينه لسعيد ومحسن/ كل واحد هيبات ليلة مع أخوه

سعيد /حاضر ياامه

محسن/ طب واللى فوق دي

الحاجة أمينه / هنادي هتنزل تبات معايا

محسن/ اني بقول ياامه تروح عند أبوها وخلاص ملوش لازمة بقي

سعيد /اني سمعت طارق بيقولك كده ياامه

الحاجة أمينه / هي حره ياابني اني كلمتها عايزة تروح بيت أهلها الباب مفتوح عايزة تقعد براحتها

..........

سعدية/ اسمعيني يا بنتي اني عايزة مصلحتك

هنادي ببكاء/ لا ياامه دا أني ابقي معنديش أصل لو سيبته في الظروف دي اني مستحيل امشي من هنا

سعدية/ خليكي شوية هنا يا بنتي اني عارفة انتي حاسه بايه يا ضنايا

تجري هنادي لغرفة طارق وهي بتمسح دموعها

طارق عينه ناحية الباب

هنادي بدموع/ ادخل يا طارق

طارق/ مش عايز اشوف حد

هنادي/ حتي لو كنت اني

تدخل هنادي تقرب منه / حمدا لله .علي سلامتك

يا حبيبي

طارق يتصنع الغضب/ اخرجي مش عايز اشوف حد قولتلك

هنادي /طارق متعملش كده علشان خاطري انا عايزة اطمن عليك

طارق / تطمني عليه

انا اهوه زي ماانتي شايفة عاجز ومش قادر حتي أوصل للحمام

هنادي ببكاء/ هساعدك

طارق بسخرية/ كام يوم ...شهر. . سنه

وبعدين

هنادي/ انا بحبك ومستحيل هسيبك هفضل معاك وهتخف

طارق بانفعال ينادي/ ياامه. ...أمه

يا حاجة أمينه

هنادي/ عايز ايه قولي اني

طارق بانفعال وقسوة/ عايزك تخرجي مش عايز اشوفك هنا خالص

هنادي/ طارق اني مش همشي

طارق / اخرجي بره وسبيني في حالي

تجري سعدية ناحية الاوضة / في ايه يا بنتي

ايه ياابني مالك. ...هتخف وهتبقي كويس

طارق /خدي بنتك وروحوا

هنادي/ اروح فين دا بيتي ومش هسيبه

طارق/ بقولك روحي انا مش عايزك.

يدخل سعيد بسرعة ويتجه نحو غرفة طارق يحاول يهديه

سعيد / اطلعي دلوقتي يا هنادي طارق تعبان

سعدية ممسكه ايد هنادي وتخرجها خارج نطاق الغرفة

سعيد / هدي نفسك يااخويا مش كده انت مش حمل العصبيه دي

طارق/ افتح الشباك دا يا سعيد مخنوق ومش طايق الضلمه دي

سعيد / هشغلك النور

طارق/ لأ انا عايز اشوف الشمس

نور ربنا

سعيد / حاضر

بالأسفل

محسن / يعني ايه اللي بتقوليه ده

نرمين / معرفش امي اللي بتقول كده الظاهر هيطلقها

محسن / يطلقها

شوق/ اومال انت فاكر ايه دا لو كمان مش هي اللي طلبت

بنات الأصول ميعملوش كده

نرمين / أظن انا بتكلم مع اخويا متدخليش انتي بينا كفايه اللي احنا فيه

شوق/ طيب يا نرمين اني غلطانه اني نزلت اني طالعه شقتي يا محسن سلام يا دكتورة نرمين

تخرج الحاجة من غرفتها / صوتك عالي ليه يا شوق

محسن/ لا ياامه مفيش اطلعي انتي يا شوق فوق

الحاجة أمينه / أظن كل واحده تحترم الظروف اللي احنا فيها وتهمد شوية اني مش ناقصة.


#دوارالعمدة 

البارت الخامس والعشرون 

بقلمي: ميار بدر  


بعد مرور عدة أيام

هنادي قاعدة في غرفتها

سعدية تدخل/ ايه يا بنتي مش هتلبسي ابوكي قاعد تحت

هنادي/ سبيني شوية ياامه

سعدية/ هتقعدي تعملي ايه يا بنتي مبقاش ينفع

هنادي/ طب حتي ادخل اطمن عليه

سعدية/ كده احسن يا بنتي ليكي وليه وكويس إنه طلع ابن حلال وطلقك

هنادي/ كويس في ايه ياامه اني حياتي كلها ادمرت

سعدية/ انتي لسه صغيرة وبكره يجيلك نصيبك وكويس مفيش عيل يربطك ولا يتحرق قلبك عليه يلا يا بنتي خلينا نمشي

هناء تبكي سعدية تحتضنها

سعدية/ مش بأيدي يا ضنايا ياريت في علاج كنا صبرنا يا بنتي لكن كده انتي بضيعي شبابك علي الفاضي

هنادي بتمسح دموعها / لا ياامه بيقولوا ليه عمليه بس تكاليفها كتير ومبتتعملش هنا

سعدية / اديكي اللي قولتي اهوه هو بقي معاه منين بعد مااخواتوا خدو كل حاجة

هنادي/ بحبو ياامه مش قادرة أتخيل اني خلاص مش هشوفه تاني

سعدية/ يا بنتي يلا متوجعيش قلبي اكتر من كده

كامل ينادي وهو واقف علي باب الشقة

ياام وائل يلا بقي انتوا بتعملوا ايه دا كله

. .....

طارق في اوضته قاعد علي الكرسي وقدامه الفطار

طارق/ مين اللي بره يا نرمين

نرمين / دا تلاقيه أبو هنادي

طارق/ هما لسه ممشيوش

نرمين/ لأ لسه شايفة أمها داخله جوه الاوضة التانية

طارق بحزن/ طب شيلي الأكل انا خلاص شبعت

نرمين/ طارق انت ماكلتش حاجة

طارق /الحمد لله

شبعت شيلي الأكل

نرمين/ طب رايح فين

طارق/ هقعد شوية في البلكونة

نرمين / طيب بس أبعد عن الشمس الجو حر النهاردة

طارق/ هاتيلي العلبه اللي جمب السرير

نرمين / هي في ايه دي يا طارق

طارق/ حاجة خاصه بيه

نرمين/ كنت ماسكها طول ماانت نايم

طارق / هاتيها يا نرمين

نرمين / حاضر

..........

تنزل نرمين تحت

الحاجة امينه/'اخوكي فطر يا بنتي

نرمين /اهوه الأكل زي ماهو منشد أيده فيه هي كوباية اللبن اللي شربها

الحاجة امينه/ غلبت معاه علشان ياكل الدوا اللي بياخده محتاج غذا

الباب يخبط

نرمين / مين يا هدى

هدي/ دا الدكتور فريد جاى للأستاذ طارق علشان الحقن

الحاجة أمينه / اني هطلع معاه اومال فين سعيد

هدي/ أهو خرج من بدري يمكن يكون في الغيط

الحاجة أمينه / طب اطلعي لشوق لو كان محسن موجود خليه يطلع علشان يوقف مع الدكتور

نرمين/ هو لازم من الحقن دي ياامه

شديدة علي طارق وانا قلبي بيوجعني لما بسمعه بيصرخ منها

الحاجة أمينه بدموع/ هنعمل ايه يا بنتي ادينا بنعمل اللي علينا

....................

في غرفة هنادي

هنادي/ بتعملي ايه ياامه

سعدية/ بحطلك هدومك في الشنطة

هنادي/ اني مش هاخد حاجة معايا دي كلها حاجة طارق

كامل/ سيبي كل حاجة يا سعدية هنادي هتنزل زي ماهي كده

سعدية/ يعني ايه الناس تشوفنا تقول طالعه بالهدوم اللي عليها مش كفاية مش هتاخد فرشها

كامل/ احنا كنا جبنا حاجة يا ام وائل علشان ناخدها يلا خلينا نمشي

سعدية/ مش كنا مشينا بالليل علشان الناس

كامل/ احنا عاملين حاجة غلط علشان تقولي كده

هنادي بتعيط

سعدية/ ايه الدوشة دي

كامل/ معرفش

توقف هنادي علي باب الغرفة

سعدية/ ايه الصريخ دا يا كامل

هنادي ببكاء/ دا طارق بياخد الحقن

سعدية/'يا حبيبي يا ابني

يلا يا كامل اني قلبي وجعني

الحاجة أمينه واقفة خارج الغرفة بتعيط تجري عليها هنادي

الحاجة أمينه تمسح دموعها/ ايه يا هنادي انتي لسه هنا

هنادي بدموع/ ادخل اشوف طارق يا حاجة علشان خاطري آخر مره بس

الحاجة أمينه / هتلاقيه نام دلوقتي

هنادي/'طب هشوفه من بعيد بس

يخرج محسن من الغرفة وينظر ليها بغضب / طارق نام ياامه أنزلي علشان تستريحي انتي سهرانه طول الليل

كامل ممسك بإيد هنادي / يلا يا بنتي

سعدية /فوتكو بعاليه يا حاجة

الحاجة امينه/'مع السلامة يا جماعة

يقعد محسن واضع رجل علي رجل وينظر لهم باحتقار

كامل/ يلا ياام وائل يلا يا هنادي

....... ......................

في شقة بثينه

بثينه داخل الشقة بتفتح الدولاب وتاخد هدوم ليها تضعها في الشنطة

باب الشقة يتفتح

تخرج بثينه من الغرفة تشوف مين

وائل ببتسامة خبيثه/ ايه دا مراتي هنا

بثينه / كنت عايزة امشي قبل مااشوفك

وائل / دا انا اللي حظي كويس اني لحقتك علشان اشوفك قبل متخرجي خير ايه اللي جابك

بثينه / جايه شقتي ايه في مانع

وائل / وحد طردك منها متقعدي براحتك

بثينه / وانا مش هقعد فيها طول ماانت هنا

وائل / هههههه عايزة تطرديني من شقتي

بثينه / شقتك! !...انت عارف كويس انها شقتي

وائل / عقد الشقة باسمي وبعدين انتي مراتي يعني اقعدي براحتك

بثينه / وانا مش عايزة اقعد معاك في مكان واحد

وائل / خلاص يبقي اتجوز أظن دا حقي

بثينه / ليه هو انت لسه متجوزتش

وائل / لأ اتجوزت

بثينه / كامليا مش كده

وائل بدهشة/ مين قالك

بثينه بارتباك/ مش دي حبك القديم بنت خالتك

وائل / ايه الذكاء دا كله

بثينه / هدخل أجيب الشنطة علشان اسيبك براحتك

تدخل بثينه الغرفة وتترك حقيبتها علي السفرة

وائل ممسك الشنطة أخرج الهاتف وكل ماداخلها

بثينه / ايه اللي بتعمله ده ازاي تفتح شنطتي كده

وائل ممسك بثينه من شعرها / رقم مين ده

بثينه / معرفش

وائل / الاسم مكتوب فوق كامليا

اخدتي الرقم ازاي

بثينه / ملكش فيه وسيبني بقي

وائل / ازاي مليش فيه انا لازم اعرف ايه اللي بينك وبينها اتعرفتوا علي بعض ازاي

بثينه / سبيني وانا هقولك علي كل حاجة

وائل / أنطقي لقتلك انا مش في وعي دلوقتي ممكن اعمل فيكي حاجة

بثينه /قابلت كامليا عند اختك هنادي

وائل / وعرفتي ازاي إننا اتجوزنا

بثينه / مجرد تخمين مش اكتر

وائل ممسك هاتف بثينه يتصل بكامليا

كامليا / الو ازيك يا بوسبوس عامله ايه

يشاور لها إنها تكلمها

بثينه/ انا كويسه ازيك انتي اخبارك ايه

كامليا/ الحمد لله

ايه روحتي تجيبي هدومك من الشقة

بثينه ساكته

كامليا / اوعى تكوني لاقيتيه هناك

وائل / هو فعلا اتقابلنا يا كامليا

كامليا بفزع/ مين وائل

وائل $ ايوه وائل مفاجأة مش كده

تقفل كامليا التليفون

وائل / انا بقي عايز اعرف ايه اللي بينك وبينها

بثينه /'بيني وبينها انت يا وائل

وائل / يعني ايه

بثينه / يعني تطلقني لا انا لا هي

وائل / وانا مستعد اطلقك بس بشرط

بثينه / ايه هو

وائل / انا وكامليا لسه متجوزناش لو قدرتي تجبيها هنا يبقي عملتي فيه خدمة مش هنسهالك وهطلقك من غير أي مشاكل

بثينه / انت ايه يااخي للدرجة دي بقيت مش بني آدم

يمسكها طارق من يدها بقوة/'ايه خايفة عليها

بثينه ^ هطلق يا وائل غصب عنك مفيش سبب يخليني أعيش معاك كفاية إنك حرمتني من اني أكون أم الفترة دي كلها

وائل يترك يدها/ انتي بتقولي ايه

بثينه / ايوه عرفت كل حاجة وهرفع عليك قضية للضرر وكمان الغش لانك مصرحتنيش قبل منتجوز وكنت عارف إنك مستحيل تخلف وبالرغم من كده اتجوزتني

اتجوزتني ليه يا وائل علشان الفلوس

وخلاص اخدتهم طلقني بقي

وائل / مش هطلق يا بثينه/ واعملي اللي تعمليه هسيبك كده لحد متقولي حقي برقبتي

تاخد بثينه شنطتها وتخرج من الشقة بغضب

....................

في منزل كامل وبعد مرور شهر من الأحداث

كامل/ اطلعي لبنتك خليها تنزل تاكل يا سعدية

سعدية/ بنتك طلعتلها من شوية قالت مش هتاكل

كامل/ يعني ايه البت من يوم اللي حصل وهي مبتاكلش وان كلت طقه في اليوم يبقي كويس مينفعش كده يا سعدية البت خاسه وشايفها الصبح مش قادرة توقف

سعدية/ هعملها ايه بس غلبت معاها

إلا صحيح هو فتحي فسخ خطوبته

كامل/ بيقولوا كده

سعدية/ متعرفش ايه السبب

كامل/ عادل كان لمح ليه علي إن فتحي لسه بيحب هنادي لكن اني قصرت معاه في الكلام

سعدية/ ليه بس يا كامل

كامل/ جرالك ايه يا سعدية البت لسه في شهور العده وكمان مش وقته خالص هي تعبانه ومش ناقصه

سعدية/ مش يمكن لو اتجوزت علي طول تقدر تنسى اللي حصلها

كامل/ افتحي بس الباب رجلي بتوجعني ومش قادر ادوس عليها تفتح سعدية الباب

صفية ببتسامة/ مساء الخير ياسعدية

سعدية/'اتفضلي يا صفية وكمان معاكي كامليا ياادي النور

بيتنا نور

صفيه/ منور باصحابه

سعدية^ أدخلوا هتفضلوا واقفين كده

تدخل صفيه وكامليا

صفيه/ إزيك يا كامل

كامل/ ازيك ياام كامليا. ..ازيك يا كامليا يا بنتي

لامؤاخذة بس رجلي تعباني شوية

كامليا / الحمد لله

صفيه/ ولا يهمك يااخويا احنا بس جينا نطمن علي هنادي هي عامله ايه

كامليا / هي فوق ياخالتي اطلع اشوفها

سعدية/ آه يا بنتي اطلعيلها دي هتفرح قوي

صفيه/ هي عامله ايه ياجماعة دلوقتي

سعدية/ بخير يااختي سألت عليكى العافيه

صفيه/ انى جايلكو في موضوع مش عارفة إن كان دا وقته ولا ايه

كامل/ خير ياام كامليا. ..علي بخير

صفيه/ بخير يااخويا تسلم

سعدية/ هدخل اعملك شاي

صفيه/ لا اقعدي اني جايه اعزمك علي خطوبة كامليا الاسبوع الجاي

سعدية/ ياالف نهار ابيض الف مبروك ايوه كده يااختي فرحيني ومين بقي العريس من البلد هنا اوعى تقولي من مصر

صفيه/ لا من هنا عمر ابن خالها

كامل /الف مبروك زين مااختارتوا

سعدية/ يعنى الفرحه فرحتين الف مبروك يااختي بس جلال كان عندي من يومين ومقاليش

صفيه/ دول جم امبارح بس كانت لسه كامليا جايه من مصر

اتفقوا مع علي واتكلموا في كل حاجة وأخيرا كامليا وافقت

سعدية/ أيوه كده خلينا نفرح

صفيه/'عقبال هنادي يااختي

.......

كامليا في غرفة هنادي / متزعليش يا هنادي دا نصيب

وإن شاء الله. ..هجيلك نصيبك قريب

هنادي /جواز يعني لا يا كامليا خلاص بعد طارق عمري مفكر في الجواز تاني

كامليا /'بكره تنسى زي ماانا نسيت

هنادي /يعني خلاص مبقتيش تحبي وائل

كامليا /انا مقولتلكيش عمر طلب أيدي من ابويا امبارح وانا وافقت

هنادي /صحيح. ..مبروك يا كامليا

كامليا / بس اخوكي يبعد عني انا خايفة يعمل حاجة

في شقة طارق

نرمين وطارق قاعدين قدام التليفزيون

طارق بتحرك بالكرسي

نرمين/ ايه يا طارق رايح فين

طارق /هدخل جوه

نرمين / هتنام

طارق /لا لما يجي سعيد

نرمين/ طيب محتاج حاجة اعملهالك

طارق / لا يا حبيبتي متشكر

نظرت نرمين للتليفزيون مره تانية ودخل طارق اوضته

نظر في أنحاء الغرفة بحزن وقف بالكرسي أمام المرآة ونظر لنفسه بحزن وتنهيدة قوية

شعر بوجود هنادي إلى جانبه تبتسم له

مسح دموعه سريعاً وامسك بعلبته القطيفه فتحتها

ليمسك بالخاتم الذي كان قد اشتراه لها بمناسبة النجاح

أحس بضيق وترك العلبه أمام المرآه ليتجه ناحية الدولاب يفتحه

نظر إلى كل مافيه فملابس هنادي كما هي

طارق لنفسه/ وحشتني اوي يا هنادي وحشتيني لو تعرفي حبيتك قد ايه وفراقي عنك كان صعب عليه اوي

ترك الدولاب واتجه ناحية السرير ليلمس الفراش بيديه موضع نوم هنادي

طارق/ كانت بتنام هنا بس كانت بتلغبني علشان تصحي

عماله زي العيال الصغيرة

ابتسم طارق عندما تذكرها وهي تستيقظ من نومها لتفرد شعرها ببتسامة وتقول

ايه يا طارق هو أني لحقت انام

ليرد عليها / انتي مبتشبعيش نوم بتصحي للمدرسة كل يوم ازاي

يدخل سعيد ليجد طارق تائها في ذكرياته مبتسما

سعيد /ايه يا طارق قاعد لوحدك ليه

يفوق طارق من ذكرياته ليجد سعيد أمامه وينظر الي الكرسى ليعلم أنه كان في حلم جميل وقد ايقظة أخيه منه

طارق / مفيش كنت عايز انام

سعيد / طيب حاضر تاخد الدوا الأول

..............................

بعد مرور يومان من الأحداث

سعدية لهنادي/ عايزة حاجة يا بنتي اني رايحه عند خالتك

مش جايه معايا

هنادي/ لا ياامه اني هقعد هنا علشان لو ابويا احتاج حاجة

سعدية/ ملكيش صالح بابوكي هو بيعرف يتصرف تعالي فكي عن نفسك شوية

هنادي/ لا مش عايزة أخرج

سعدية/ براحتك بس انتي مش عاجباني اليومين دول خاسه ودايما هبطانه مالك يا بنتي

هنادي/ مش عارفة ياامه تعبانه علي طول كنت بقول علشان الدوا اللي كنت باخده بس اني مبطلاه من زمان

سعدبة/ هبقي اخدك للدكتورة بكره تشوفك اكيد دا من قلة الغذا

همشي اني علشان أساعد خالتك وأبقى تعالي بالليل باركي لبنت خالتك وابن خالك

هنادي/ حاضر ياامه

تخرج سعدية ومفيش خمس دقايق والباب يخبط تفتح هنادي تتفاجأ ب وائل

هنادي بارتباك / وائل

وائل يقرب منها ويحتضنها/'ازيك يا هنادي وحشاني

هنادي/ لسه فاكر تيجي تشوفني

وائل / معلش كان في ظروف كده ومعرفتش امي وابويا فين

هنادي/ امي في مشوار وهتتاخر شوية

وابويا في الغيط

وائل / طيب هطلع انام شوية لما يجوا

هنادي/ هجهزلك الغدا عايز تاكل ايه

وائل / لا متتعبيش نفسك انا جايب أكل معايا حطيه في التلاجة ابقي سخنيه لما اصحي

هنادي/ جايب اكلك معاك

وائل / جاي علي غفله قولت علشان متعبكوش واهو ناكل مع بعض بس انا مش عارف أكل لما ابويا وأمي يجوا بقي

ابقي صحيني متسنيش نايم كتير

......................

في المساء

هنادي/ وعملت ايه مع بثينه

وائل / بثينه ليه هي قالتلك حاجة

هنادي/ طلقها يا وائل وريح نفسك علشان خاطري

وائل / هطلقها بس لازم اذلها شوية

هنادي/ ليه القسوة دي هي عملتلك ايه

وائل / ناسيه إنها اتصلت بابويا وقالتلوا خلي ابنك يطلقني ولما سألها ليه قالتله لإنه مبيخلفش

هنادي/ وهي صادقة ولا بتقول أي كلام

وائل / وايه لازمة إنك تجرحيني كده يا هنادي

هنادي بدموع تحتضنه / مقصد يااخويا كلنا مجروحين طلقها يا وائل وعيش حياتك مع إنسانه تانية تكون بتحبها

وائل / مش قبل منتقم لكرامتي

هنادي/'بثينه طيبه وبنت حلال وانت لوكنت صارحتها كان ممكن تتقبل الموضوع لكن إنك تخبي عليها وانت عارف دا مش صح

وائل /"سيبك مني ومن مشاكلي انا هعرف احلها قوليلي انتي اخبارك ايه

هنادي/ الحمد لله.

اديني عايشة

وائل / متزعليش ياهنادي محدش عارف الخير فين

انا سمعت إن فتحي ابن عمي متقدملك

هنادي/ هو دا بقي اللي كان ناقصني

وائل /'ليه ماله فتحي

هنادي/ ملوش بس اني خلاص قفلت قلبي ومش ناويه افتحه تاني علشان مظلمش حد

وائل /'طيب مش عايزة تشغلي تكملي تعليمك تعملي أي حاجة ايه هتفضلي قاعدة كده

هنادي مسكت بطنها وبتتألم

وائل /'مالك يا هنادي

هنادي/ مش عارفة بقالي كام يوم تعبانه

وائل / ومكشفتيش ليه

هنادي/ هروح اني وأمي بكره للدكتورة

وائل / هي امي فين دا كله وبعدين ابويا لسه مجاش من الغيط معقولة

هنادي/ لا ابويا جه قبل المغرب غير هدومه وخرج

وائل /'راح فين

هنادي/'قال رايح مشوار وجاي علي طول

تدخل سعدية من باب المنزل بفرحه/'شوفتي يا هنادي كامليا كانت زي القمر الليلة

هنادي بغمز لوالدتها / مش تسلمي علي وائل ياامه

سعدية/ وائل. ..ازيك ياابني انت جيت أمتي

وائل / من بدري ياامه انتي كنتي فين

سعدية/ أصل النهاردة

تقاطعها هنادي/ أمه مش هنعمل عشا ل وائل

سعدية/ طيب مش هتيجي معايا لخالتك دول عاملين يسألوا عليكى هناك

هنادي/ طيب ياامه تعالي بس معايا نجهز عشا الأول

تدخل سعدية مع هنادي

سعدية/'مالك يا بنتي عماله تغمزي ليه كده ليه

هنادي/ بلاش تقولي قدام وائل ان خطوبة كامليا الليلة

سعدية/ ليه يا بنتي مأكل شيء راح لحاله خلاص

هنادي/'بس بردو هيتضايق بلاش احسن

سعدية / طيب يعني مش جايه معايا

هنادي/ لا مش رايحه اقعدي معايا اني تعبانه قوي

سعدية/'ماانا قولتلك يا بنتي نروح نكشف من زمان انتي اللي مش عايزة أهو نبقي نروح بكره

هنادي / بصراحه عايزة اقولك علي حاجة بس مش عارفة هو دا يبقي ايه

سعدية/ قولي يا بنتي

هنادي تهمس لوالدتها

سعدية/ انتي بتقولي ايه ومقولتيش من بدري ليه

هنادي/ أصلها حصلت قبل كده وافتكرت انه حمل ولما رحت للدكتورة قالتلي إن دا بسبب الدوا وكتبتلي علي دوا تاني

سعدية/ بس انتي مبتاخديش أي دوا دلوقتي

هنادي/ اني اللي مخوفني اني سايبه البيت من اكتر من شهر ولو في حمل فعلا مش هيصدقوني أو هيفتكروا فيه حاجة وحشة

سعدية/ انتي اللي غلطانه اني سألتلك قبل منطلع من هناك وقولتي مفيش حمل

هنادي/ مااني مكنتش عارفة ياامه

سعدية/ والعمل ايه دلوقتي

هنادي /الصبح نروح للدكتورة

سعدية/ الصبح ايه احنا لسه هنستني لازم نروح دلوقتى

وتنادي علي وائل

وائل /'في حاجة ياامه

سعدية/ معلش ياابني شغل العربية نودي اختك للدكتورة أصلها تعبانه قوي

يدخل كامل / مساء الخير

أهلا ازيك يا وائل عامل ايه يا ابني

وائل / الحمد لله

ازيك ياابه

تاخد سعدية كامل علي جمب وتكلمه

كامل/ طيب يلا دلوقتي هنستني ايه

وبالفعل اخدهم وائل للدكتورة اللي أكدت لهنادي إنها حامل فعلا لما عملتها سونار

في الطريق

وائل / انتي غلطانه يا هنادي حاجة زي كده مكانش ينفع تخبيها

هنادي/ اني مكنتش اعرف

وائل / ازاي يعني حمل شهرين ومتعرفيش ادينا هنسمع كلمتين ملهمش لازمة

كامل/ اللي هيتكلم علي بنتي هقطع لسانه

قدام بيت علي يوقف وائل بالعربية

سعدية/ وقفت ليه ياابني

وائل / الشارع زحمه ومش عارف اعدي من العيال اللي قافلين الشارع هو في ايه في بيت خالتي ياامه

كامل/'دي خطوبة كامليا الليلة تلاقيهم جوه بيلبسوا الشبكة

وائل / ايه

هنادي بتبتلع ريقها / يلا يا وائل شوف طريقة واطلع من الشارع

وائل ناظر ناحية البيت بغضب

سعدية/ وصلني لحد بيت العمدة ياابني

كامل/'مش وقته يا سعدية خليها للصبح

سعدية / مفيش صبح يا كامل لازم دلوقتي

كامل / طيب هاجي معاكي

وائل / هوصلكو واروح بيت خالتي ابارك ياامه

سعدية/ ايوه ياابني عين العقل

وائل / واتخطبت لمين بقي

سعدية/ عمر ابن خالك

وائل / عمر! !!!

..........

يوصل وائل والده ووالدته قدام بيت العمدة وياخد هنادي يروحها البيت

هنادي / بلاش يا وائل تروح لخالتك

وائل / ليه يا هنادي مش لازم ابارك

هنادي/ بلاش احسن

وائل / بس انا بقي هروح وابارك لخالي وخالتي دي الأصول

ينزل وائل من فوق وهو بيقول / ماشي يا كامليا انا بقي هطربقها عليكي الليلة وابقي اشوف هتعملي ايه

.... ....

في منزل العمدة

الحاجة امينه/ يا مرحب يا جماعة اتفضلوا

كامل/ احنا جايين في موضوع مهم يا حاجة ياريت نتكلم لوحدنا

محسن / ليه شايف في حد غريب قاعد معاكو وبعدين انتوا ايه اللي جابكو مش خلصنا خلاص عايزين ايه مننا

سعدية/ يا حاجة احنا مش هنعرف نتكلم كده

الحاجة أمينه / مفيش حد غريب يا أم وائل اتفضلوا اتكلموا في ايه

سعدية/ هنادي تعبت شوية واخدناها للدكتورة

محسن/ واحنا مالنا

معكوش تمن الدوا ولا ايه

كامل/ أظن ميصحش كده يا ابني

الحاجة أمينه / اني آسفة يا جماعة بس بردو مش فاهمه حاجة

كامل/ الدكتورة كشفت علي هنادي وطلعت حامل

محسن / ههههههه لا بجد حامل هههههههه

طب واحنا مالنا

الحاجة أمينه / يعني تقصدوا ايه اني مش فاهمه بردو

سعدية/ جرا ايه يا حاجة هي بنتي مكنتش متجوزة ابنك ولا ايه

محسن / نعم يااختي بنتك مطلقة من اخويا من اكتر من شهر وأمي سألتها قبل متطلع من بيتنا انتي حامل قالت لأ

يبقي تروحوا تدوروا بقي اللي في بطنها دا ابن مين دا لو كان كلامكو صحيح

كامل / عيب كده ياابني احنا مهما كان كنا نسايب عيب نعيب في بعض كده

سعدية/ انت بتكلم مين يا ابو وائل دا راجل ميعرفش العيبه

محسن يقرب منها وهو منفعل

كامل بغضب/ هي حصلت كمان عايز تمد ايدك عليها

الحاجة أمينه / يا جماعة مينفعش كده فهمونا الأول

هدي نازله تحت / في ايه ياامه الحاجة

محسن بيتخانق مع كامل وصوتهم عالي

سعدية/ احنا عايزين نكلم صاحب الشأن انت ميخصكش حاجة في الموضوع ده

نرمين تخرج من غرفتها / انتوا صحيح ناس معندهاش دم جايين وبكل بجاحة تقولوا بنتكو حامل طب واحنا مالنا

سعدية/ عيب يابنتي دي بردو وليه زيك متغلطيش فيها

محسن/ اختي أشرف من بنتك امشوا بره

توقف سعدية علي السلم وتقرب من شقة طارق / واحنا مش هنمشي إلا منكلم الأستاذ طارق

.....

طارق في شقته / شوف يا سعيد في ايه بره.

#دوارالعمدة 

بقلمي: ميار بدر 

البارت السادس والعشرون 


 خرج سعيد ليجد والدة هنادي أمام باب الشقة ومحسن يحاول منعها من الدخول

سعيد/ في ايه يا محسن

سعدية/ طارق اخوك جوه ياابني ؟

سعيد/'عايزاة في ايه؟!!

محسن/ تعالي احضرنا شوف الست سعدية بتقول ايه

سعدية/ عيب اني مش صغيرة علشان تقولي كده

محسن/ ايه....... اقولك. ايه.. يا برنسيسه .!!

يخرج طارق

محسن / ايه اللي خرجك بس يا طارق

طارق/ هو في ايه

سعدية/ اني واقعه في عرضك ياابني خلي اخواتك يدخلوني علشان اعرف اتكلم معاك

محسن/ تتكلمي في ايه يا ست انتي

هو انتي فاكره حد هيصدقك

طارق /ادخلي يا خاله قوليلي في ايه

تقرب سعدية من الباب علشان تدخل يحاول محسن يمنعها

الحاجة أمينه تيجي / خليها تدخل يا محسن

ادخلي ياام وائل

تدخل سعدية جوه الشقة مع الحاجة أمينه وطارق

سعيد خارج الشقة / هو في ايه يا محسن

محسن بسخرية/ قال ايه يااخويا الهانم اللي كان اخوك متجوزها حامل

سعيد /يا خبر ابيض

وهي جايه بقي عايزة ايه

محسن/ جايه تلزق الواد اللي في بطن بنتها لاخوك

سعيد/ اني مش فاهم حاجة

محسن/ الخوف لاخوك يصدقها فعلا

..........

الحاجة أمينه / أم وائل عايزة تقولك إن هنادي حامل

طارق بدهشة/ حامل؟!!!...ازاي انا مش فاهم

سعدية/ انت عارف هنادي كويس وعارف اخلاقها اني عارفة إنها غلطت انها مقالتش ليك قبل متطلع من بيتك بس صدقيني هي مكنتش تعرف

الحاجة أمينه / متزعليش مني ياام وائل بس ازاي يعني متعرفش هي في واحده ست متعرفش إن كانت حامل ولا لأ

سعدية/ هي قالتلي انه حصل قبل كده وافتكرت انها حامل ولما راحت للدكتورة قالتلها التأخير مش بسبب الحمل دا بسبب الأدوية اللي كانت بتاخدها وكتبتلها علي علاج تاني وانت كنت معاها ياابني هي قالتلي كده حصل ولا محصلش

طارق/ حصل بس يعني مقالتش ليه ولا حتي كشفت واطمنت

سعدية/'احنا كشفنا عليها والدكتورة قالت الجنين عمره تمن أسابيع الحاجة ممكن تيجي معانا دلوقتي تتأكد من الدكتورة

طارق/'الصبح ياامه تاخديها وتروحوا لاكتر من دكتور علشان نتأكد

الحاجة امينه/'حاضر ياابني

سعدية بفرحة/ كتر خيرك ياابني فوتكو بعافية

الحاجة أمينه / متزعليش من اللي حصل تحت ياام وائل امسحيها فيه

سعدية/ خلاص يا حاجة اني مش زعلانه تصبحو علي خير

............

في منزل على

الجميع فرحان وكامليا وعمر بيلبسوا الدبل

الباب يخبط يقوم أحد الأقارب بفتح الباب

وائل ببتسامة خبيثة بسقف ويدخل

صفية ببتسامة/ تعالي يا وائل

وحشني ياابني مهما كان الضفر ميطلعش من اللحم اومال فين هنادي وامك راحت ومرجعتش تاني خير ياابني في حاجة حصلت

وائل / هنادي تعبانه بس شوية انا جاي علشان ابارك للعروسة بنت خالتي

عمر/ وابن خالك ايه مفيش ألف مبروك

وائل / دا يبقي كتير عليه يا عمر

علي /جاي ليه يا بشمهندس

وائل / جاي ابارك امرأتي يا عمي

كامليا واقفة بخوف

صفيه/ مش فاهمه مراتك مين مش مراتك في مصر

وائل / لأ مراتي اللي واقفة هناك دي

العروسة يا خالتي

يقرب علي منه ماسكه من القميص / ولا مراتك مين انت جاي هنا ليه وعايز ايه ياابن كامل

وائل / جاي اخد مراتي

علي /مراتك مين؟!...بقولك ايه انت لا شارب حاجة لا اما اتجننت جلال / وائل انت عايز ايه جاي تبوظ خطوبة ابني ليه

كل شيء نصيب ياابني اتفضل بقي من هنا وسيبنا نفرح

وائل / ايه يا جماعة انا بتكلم بجد انا وكامليا متجوزين من اكتر من شهرين اسألوها

علي / نسأل ايه

بنتي تتجوزك انت طب ازاي

عمر/ ايه بقي اللي يثبت الهبل اللي انت بتقوله ده

وائل /هبل اوك

بس انا بقي معايا ورق وممضي بخط ايدها لو أعرف اللي هيحصل كنت جبته معايا

كامليا بكل ثقة/ خلاص لما تجيب الورق ساعتها بقي ابقي أتكلم

وائل / يعني مش خايفة

كامليا /أخاف من ايه انت بتقول أننا متجوزين ودا محصلش طلع بقي الورق اللي بتقول عليه

وائل قرب منها وهمس ليها / بلاش الثقة الزايدة دي

يرتفع صوت كامليا / دي مش ثقة وبس

احنا متجوزناش والظاهر فعلا إنك جاي شارب حاجة

عمر ممسك وائل من ايده/ اتفضل بقي من هنا علشان انا صبرت عليك بما فيه الكفاية

وائل / اوك يا كامليا بس هتندمي

يخرج وائل من المنزل

جلال / اني مش فاهم حاجة هو الواد دا جراله ايه

علي / الظاهر اتجنن فعلا

نظر عمر لكامليا نظرة رعبتها

ثم أكملوا الحفل

...............

في منزل كامل

هنادي/ يعني أخوه عمل كده قدامه وهو مقالش حاجة

كامل/ لا يا بنتي الكلام كان تحت وامك بقي لما شافت إن محسن هيخرب الدنيا طلعت فوق جدعه يا سعدية

سعدية/ اني مكنتش همشي غير لما اكلمه

هنادي/ اني مش عارفة اعمل ايه دلوقتي

سعدية/ اطلعي نامي علشان الحاجة هتيجي تاخدك وتروحوا للدكتورة

هنادي/ خايفة من االي جاي قزي ياامه

سعدية/ هنعمل ايه بس يابنتي اني مكنتش عايزة الحمل ده علشان ميربطكيش

كامل/ اللي حصلت بقية يا سعدية

هنادي/ اني طالعه انام تصبحو علي خير

كامل/ هو اخوكي لسه مجاش يابنتي

هنادي/ لسه

خايفة قوي يعمل مشكلة هناك

كامل/ وهيعمل مشكلة ليه يا بنتي كل واحد راح لحاله

سعدية/ لسه بيحبها يا كامل

كامل/ حب ايه يا سعدية ابنك متجوز

سعدية /ومش مستريح مع مراته

كامل/'وبنت اختك بقي هتفضل قعده له

سعدية /كله نصيب يا كامل

اتصل شوفه اتأخر ليه ليكون عمل مشكلة هناك زي مبتقول هنادي

... .....

هنادي في اوضتها

بتتكلم في التليفون / يا خبر وبعدين عملتي ايه

كامليا/'

كامليا /:استهبلت طبعا ولا كأني اعرف حاجة

هنادي /بس تعرفي يا كامليا وائل صعبان عليه قوى

كامليا / حساه مكسور كده وكلامه كان فيه استسلام وكأن مبقاش فارق معاه حاجة

هنادي/ وائل تعبان وخصوصاً بعد كلام بثينه ليه عن التحاليل

كامليا /ماهو اخوكي اللي عمله فيها مش شوية

هنادي/ سيبك من كل ده وقوليلي مبسوطه يا كامليا

كامليا / مبسوطه قوي وكمان عمر طيب وبيحبني

هنادي/ الف مبروك يا حبيبتي وعقبال الفرح

كامليا / متشتكرة يا هنادي وعقبالك

قوليلي عملتي ايه في التعب اللي عندك كشفتي

هنادي/ اه كشفت

كامليا / ايه وطلع حمل زي ماكنتي شاكه

هنادي /طلع حمل فعلا

كامليا / ايه زعلانه

هنادي/ مش عارفة افرح ولا ازعل ماهو النتيجة واحده

طارق خلاص مبقاش عايزني ولو رجعني هيبقي بس علشان الحمل

كامليا / معلش يا هنادي اعذريه اللي هو فيه دا مش شويه وهو بيفكر في مصلحتك

هنادي/ اني فرحانه بس علشان ممكن اشوفه تاني بحجة الحمل بس يرضي اني ارجعله

كامليا / هيرجعك اني عارفة

هنادي / معلش سهرتك واني عارفة إنك صاحيه من بدري

سلميلي علي خالتي وقوليلها متزعلش مني

كامليا /اني هقولها علي الظروف وأمي مش زعلانه

دي عماله تدعيلك

هنادي/ متحرمش منها ولا منك يابنت خالتي يا عسل

تصبحي علي خير هصحي الصبح بدري

كامليا / وانتي من أهل الخير

.............

في الصياح

أخدت الحاجة أمينه هنادي واتاكدت من الحمل

في منزل العمدة

الحاجة أمينه / ادخلي يا بنتي

تدخل هنادي

نرمين ومحسن وشوق قاعدين في دهشة

هدي تقوم وتسلم علي هنادي بفرحة / نورتي بيتك يا هنادي

ينظروا ليها بغضب

محسن /'خير ايه سبب الجيه المفاجأة دي

الحاجة أمينه / هنادي راجعه بيتها

محسن / ازاي يعني ياامه

الحاجة أمينه /'انت ناسي إنها لسه في شهور العده واخوك كلمني في التلفون وقالي إنه هيردها

محسن / وايه السبب بقي

الحاجة أمينه /:علشان اللي في بطنها

محسن بغضب/:أمه متخلنيش اتجنن دلوقتى وأقوم اقتلها حمل ايه ده اللي رجعالنا بيه بعد شهر هي بتكلم ناس مجانين

الحاجة أمينه /اطلعي يا بنتي فوق

محسن / دا علي جثتي إن البت دي تقعد في بيتنا

هنادي /أمه الحاجة انتي قولتيلي هتحميني وهتطلعيني شقتي

الحاجة أمينه / وإني لسه عند كلمتي

هدي خدي هنادي وطلعيها شقتها

محسن يحاول يمسك ايد هنادي ويخرجها من البيت

الحاجة أمينه بغضب تاخد هنادي من ايدها وتطلعها علي أول سلمه

اطلعي يا بنتي شقتك

تطلع هنادي بسرعة لشقتها

الحاجة امينه / علي مهلك يا بنتي علشان اللي في بطنك

محسن/ ازاي ياامه تعملي كده تدخليها بيتنا ازاي بس

نرمين/ آه ياامه ازاي تدخل البيت

الحاجة أمينه /وانتي يا شوق مش عايزة تقولي حاجة انتي كمان شوق $ هقول ايه يامرات عمي العار عاركو ميخصنيش في حاجة

الحاجة أمينه / عار مين يا مرات ابني هي اللي تحمل دلوقتي يبقي عار ماانتي حامل اهوه وداخله علي الأربعين.

محسن / مرتي حامل في الحلال ياامه لكن دي

الحاجة أمينه / بلاش تظلم يا محسن انت عندك وليه

شوق/ هي حصلت كمان بتشبهي بنتي بالبت دي

الحاجة أمينه / خلي مراتك تطلع شقتها يا محسن علشان شوية ومعرفش اني ممكن اعمل ايه

................

أمام شقة طارق

هدي ترن الجرس وتفتح الباب بالمفتاح

هدي/ سعيد بيسبلي المفتاح علشان ببقي أوقات اني اللي بطلع

الأكل لو نرمين ولا الحاجة مش موجودين

هنادي / عادي يا هدي اني مسالتش

هدي/ لا اني بحب اعرفك بس ادخلي انتي بقي اني نازله اشوف الأكل

هنادي/ هتسبيني وتنزلي

هدي/ ايه يا هنادي دي شقتك

هنادي/ مش هتصدقيني لو قولتلك اني حاسه اني غريبه والشقة دي مش بتاعتي

هدي/ معلش كل حاجة بتتصلح سبيني بقي أنزل اشوف الأكل

تدخل هنادي الشقة

صوت من الداخل مين

هنادي بحنين/ اني يا طارق

طارق قاعد على الكرسي في الغرفة

تدخل هنادي بدموع وتجري عليه / وحشتني قوي يا طارق

طارق بيحاول أنه يتجاهل هنادي/ امي مجاتش معاكي

هنادي/ الحاجة تحت محتاج حاجة اعملهالك

طارق بضيق/ لأ

هنادي/ طيب عاوز تنام

طارق /'لأ

هنادي / هجيبلك حاجة تشربها

طارق بغضب يعلو صوته/ قولتلك لأ. ..لأ

هنادي/ طيب خلاص اني هقعد بره اساعدك تطلع تقعد قدام التليفزيون

نظر ليها بغضب خرجت هنادي قبل مينفعل عليها تاني

طارق اغمض عينه ودموع تسيل علي خده / ياريتك مجيتي ولا شوفتك مش عايزك تشوفيني ضعيف وعاجز قاعد علي كرسي مستني اللي يساعدنى

هنادي قعدت بره قدام التليفزيون الباب يتفتح

سعيد يدخل يتفاجأ بهنادي/ لا مؤاخذة معرفش إنك هنا

هنادي/ اتفضل ياابو حامد

سعيد / متسبيش المفتاح في الباب تاني

هنادي/ حاضر

سعيد/ طارق نايم

هنادي/ لأ صاحي جوه أدخله

يدخل سعيد لطارق

هنادي دخلت المطبخ تنضفة وقعدت تروق في الشقة

هدي تدخل /انتي بتعملي ايه يا هنادي

هنادي /بنضف الشقة

هدي/ غلط عليكي كده تعالي استريحي

يخرج سعيد من الغرفة / جبتي الغدا يا هدي

هدي تعطيه الأكل وتهمس ليه / متيجي ننزل وهنادي هتساعده سعيد /هو قالي منزلش

هدي/ قالك كده!!!. ...طيب

في المساء

طارق /أمه محسن هيبات معايا الليلة

الحاجة أمينه / تقصد يعني اخد هنادي تنام تحت

طارق/ آه خليها تنام في اوضتي اللي تحت

الحاجة أمينه /'طيب ياابني

تدخل هنادي الغرفة

يلتفت طارق الجهة الأخرى حتي لا يراها

الحاجة أمينه / يلا يا هنادي علشان ننام يا بنتي

هنادي/ اني هنام هنا

طارق بغضب/ هنا فين

هنادي/ في الاوضة التانية وهقفل الباب عليه

الحاجة أمينه / خلاص ياابني سيبها براحتها تصبحو علي خير

واني نازله هبعتلك محسن

هنادي تقرب من طارق تنحني تخلع حذاءه

طارق/ بتعملي ايه

هنادي/ هخلعلك ال

يقاطعها طارق / لا انا مش هنام دلوقتي

هنادي /طيب هقعد معاك شوية

طارق/ اطلعي اقعدي بره

هنادي /بس اني عايزة اقعد معاك من وقت مجيت الصبح واني قاعدة بره زهقت يا طارق

طارق /ويعني قعدتك معايا هي اللي هتفرحك

هنادي/ اكيد طارق انت ليه مش بتتكلم معايا ولا حتي بتبصلي انى مزعلاك في حاجة

طارق /اطلعي يا هنادي

تقرب هنادي منه وتحتضن الكرسى

طارق باستسلام / تعبان اوي يا هنادي

هنادي /هتخف يا طارق وهتبقي كويس علشان خاطر حامد

طارق /مين حامد

هنادي/ ابنك انت نسيت ولا ايه

طارق/ يارتني موت ولا فقدت الذاكرة ومجاش عليه اليوم اللي اقعد فيه عاجز مقدرش اتحرك

هنادي/ اني مش هسيبك هفضل معاك

طارق/ لأ يا هنادي انتي هتقعدي لحد متولدي وتقومي بالسلامة وبعد كده

هنادي/ متقولش كده يا طارق اني

يقاطعها طارق/ دا آخر كلام عندي تولدي وتشوفي بعد كده حياتك

في شقة محسن

شوق / البت طلعت حامل بجد

ايه العمل يا محسن

محسن / الحمل ده مش هيكمل

شوق/ يعني ايه

محسن/ اني مصدقت إنه طلقها وخلصنا منها واهو لا عيل ولا تيل تقوم دي عايزة تجيبلنا واد يقاسمنا في الميراث

شوق / هتعمل ايه

محسن / بكره تنزليها تحلب هي مش احسن من الحريم اللي في البيت

شوق/ بس انت عارف الجاموس اللي عندنا مش مولف علي حد غيري اني وهدي ودي لو نزلت تحتها ممكن

محسن/ وهو ده المطلوب بس خديها من غير ماامي تشوفك فاهمه

شوق/ حاضر بس أمك لو عرفت

محسن/ لو حصل حاجة ملكيش فيه

في شقة طارق

محسن يفتح الباب بالمفتاح ويدخل

يسمع صوت هنادي في غرفة طارق

محسن يدخل / ايه يا طارق هتنام

تقوم هنادي بحرج وتضع الحجاب علي راسها

محسن ينظر لها بخبث

هنادي تتركهم وتخرج

طارق / ساعدني يا محسن انام علي السرير

.....................

في الصباح

في منزل كامل

سعدية/ متقعد يوم ولا حاجة ياابني هو الشغل هيطير كل مره تيجي كده وتمشي علي طول

وائل / مقدرش اسيب المصنع اكتر من كده

سعدية/ طيب ياابني اني عملتلك أكل ابقي سخنه واتغدي بيه اول متوصل

وائل / ههههه ياامه انا هروح علي المصنع علي طول هاكل الأكل دا أمتي هيبوظ مني

كامل/ابنك هيتصرف يا سعدية متقلقيش

سعدية / مترجع مراتك ياابني

وائل / مبقاش ينفع ياامه

كامل يحاول تغيير الموضوع / اتصلتي ببنتك يا سعدية اطمنتي عليها

سعدية/ ماانت عارف اني معرفش في تلفونك ده

كامل/ طب هاتي التلفون نطمن عليها

وائل / انا هكلمها

اتصل وائل بهنادي

هنادي/ اني بخير يا وائل انت مسافر أمتي

وائل / مسافر دلوقتي عايزة حاجة اعدي عليكي

هنادي/ لا يا حبيبي شوف شغلك انى بخير

شوق بتنادي / يلا يا هنادي اتاخرنا

وائل / طيب هسيبك تشوفي وراكي ايه

تقفل هنادي

شوق/ الساعة قربت علي تسعه والبهايم لسه متحلبتش

هنادي /ايوه بس أني خايفة عمري محلبت قبل كده

شوق/ متخافيش اني هبقي معاكي

معلش يا هنادي لو مش أيدي وجعاني النهاردة كنت حلبت اني وهدي نايمه مقدرش اصحيها قولت انتي صاحيه تساعديني

هنادي/ طيب يلا

.........................

في النادي

شروق/ تشربي ايه

بثينه / أي حاجة

شروق/ كل يوم تيجي تقعدي نفس القاعدة ولما أسألك تشربي ايه تقولي أي حاجة وفي الآخر تسبيني وتمشي

بثينه /انا مخنوقة اصلا ومش عايزة اتكلم مع حد سبيني في حالي يا شروق

شروق/ ماهو لو تسمعي كلامي هتستريحي من اللي اسمه وائل ده

بثينه / يووووه بردو لازم تجيبي سيرته وتعكنني عليه

التليفون يرن

بثينه/ كامليا

كامليا /ازيك يا بسبوس ايه بقالك كتير متصلتيش

بثينه / اخبارك ايه وافقتي علي ابن خالك خلاص

كامليا / خطوبتي كانت من يومين لو مش الظروف اللي انتي فيها كنت عزمتك

بثينه / لا ولا يهمك المهم إنك كويسه الف مبروك يا حبيبتي

كامليا / اسكتي هو انا مقولتلكيش وائل جه خطوبتي

بثينه / ايه

استني الموضوع دا محتاج روقان خمس دقايق وهكلمك

قغلت بثينه مع كامليا وقامت

شروق/ رايحه فين

بثينه / هروح

شروق/'انتي مش لسه جايه انتي مجنونه

بثينه / لا مش وقتك خالص سلام هبقي اكلمك

......

في منزل العمدة

في الحظيرة

شوق/ متقربي يا هنادي خايفة من ايه مااني معاكي أهوه

هنادي/ مبلاش النهاردة

شوق/ احلبي علي الأقل جوزك يشرب كوباية لبن

هنادي/ بس الجاموسه دي شكلها كده مش واخده علي أي حد شايفة بتعمل ايه برجلها لا يااختي اني خايفة

شوق/ مبلاش دلع بقي يا هنادي واخلصي اقعدي

اني زهقت من الوقفة

هنادي/ طب قربي انتي طمنيها علشان تسكت وتنزل رجلها

شوق/ ههههه ضحكتيني يا بت يا هنادي انتي عمرك موقغتي مع أمك وهي بتحلب

هنادي/ لأ امي كانت بتخاف عليه

الحاجة أمينه تدخل / بتعملي ايه يا هنادي هنا

شوق بارتباك / أصلي ياامه أيدي وجعاني ومش قادرة أمسك بيها حاجة قولت هنادي تتعلم وتحلب النهاردة واني واقفة معاها

الحاجة أمينه بغضب/ اطلعي يا هنادي من عندك

في المساء

في شقة محسن

محسن/ يعني ايه الخطه باظت

شوق/'كويس انها جات علي قد كده انت مشوفتش أمك كانت بتبصلي ازاي

محسن / طيب ياامه بس اني مش هسكت

بقولك ايه يا شوق

شوق/"متطلبش مني حاجة تانيه

محسن /آخر مره بس

شوق/ قول ياابو الأفكار

محسن/ خديها معاكي الغيط بكره

شوق/ وايه المناسبة

محسن/ الأرض شاربه خديها بس معاكي وخليها تعدي القيد اللي جار الأرض هو متسوح من الميه

شوق/ وافرض عرفت تعدي

محسن / اعملي انك هتمسكي ايدها وتعديها وفجأة تسيبي ايدها هتوقع وانتي بقي عارفة الباقي

شوق/ ههههه هصوت والم الناس عليه ماهى سلفتي بردو

بس فاتتك حاجة اني بردو حامل زيها

ولا عايز تخلص مني انى كمان

محسن/ لا ماهو انتي تاخدي بالك بقي.  

البارت السابع والعشرون.  في شقة طارق

هدي/ وانتي أي حاجة تقولك عليها تعمليها

انتي عارفة الجاموسة دي كانت هتموت البت مي وهي داخله لأمها وهي بتحلب وسمعنا صوات شوق نزلنا جري لاقينا البت وشها كله دم أصل الجاموسة خبطتها براسها وهي مقربه منها

هنادي/ ما اني خوفت منزلش تعملي مشكلة تحت وانتي عارفة هي وجوزها مبيطقونيش

هدي/ خدي بالك من نفسك بقي بعد كده

هنادي/ حاضر

هدي/ مالك يا هنادي

هنادي/ خايفة قوي يا هدي

هدي/ خايفة من ايه علشان الولادة يعني

متحافيش يا حبيبتي. ..إن شاء الله. ..هتقومي بالسلامة

انتي طيبه يا هنادي علشان كده حملتي علي اهون سبب علشان ترجعي هنا تاني

هنادي/ اني خايفة من بعد الولادة معرفش ايه اللي مستنيني

هدي/ ليه يا حبيبتي. ..خير. ..إن شاء الله

هنادي/ طارق ناوي يطلقني بعد مااولد

هدي/ يالهوي ليه كده

هنادي/ بيقول مش عايز يظلمني وعايز يسيبني أعيش حياتي

هدي/ وانتي ايه رأيك

هنادي/ اني مش عايشة وهو بعيد عني

دا حتي لما أكون جوه في الأوضة مبيبصليش بصه حتي ولا كأني موجودة اني عملت ايه لكل ده

هدي/ إن جيتي للحق يا هنادي هو بيتكلم صح

ماهو يا حبيبتي مش هتفضلي عايشة كده

هنادي/ هو مفيش امل يتعالج يا هدي

هدي/ الدكتور قال إنه ليه عمليه بس في بلد كده معرفش اسمها ايه وهتتكلف كتير قوي

والحاجة قالت هدفع كل اللي معي وهبيع نصيبي في الأرض والبيت ودهبي كله بس بردو حسبناها لقينا الفلوس بردو مش هتغطي تمن العمليه

هنادي/طب متخلي جوزك يكلم محسن يدي طارق نصيبه

ينوبك ثواب

اني راضيه بيه كده زي ماهو كفاية حسه في الدنيا ليه ولابنه بس هو تعبان نفسياً وعايز يطلقني علشان خاطري يا هدي كلميه

هدي/ ياريت ينفع سعيد ملوش تأثير علي محسن خالص وقاله قبل كده وهو رفض

طارق ينادي

هدي/ طيب هنزل اني شوفي جوزك عايز ايه

تنزل هدي وهنادي تدخل غرفة طارق

هنادي/ عايز حاجة يا حبيبي

طارق/ انزلي لحد من أخواتي يجي

هنادي /طب قولي عايز ايه واني اعمله

طارق/ مش هينفع نادي لحد منهم زي مقولتلك

هنادي تقرب من طارق تحرك الكرسي / اني ممكن اساعدك هات ايدك اقربك من السرير

طارق يبعد ايدها بعيد عنه بغضب / قولتلك انزلي نادي لحد منهم

هنادي بتمسح دموعها / حاضر

تنزل هنادي تحت لهدي

هدي/ لا سعيد لسه مجاش من بره

هنادي/ طيب ماشي تصبحي علي خير

تخبط علي شقة محسن تخرج شوق بغضب / في ايه حد يخبط علي حد في الوقت ده

هنادي / معلش ياام محمود اني عارفة الوقت متأخر

شوق/'هنادي؟!!!...عايزة حاجة

هنادي /هو أبو محمود جوه

شوق/ اشمعنه

هنادي /طارق كان عاوزة

شوق/'لأ نايم من بدري أصله تعبان وشقيان طول النهار

هنادي/'طيب اني آسفة

شوق/ لا يا حبيبتي مفيش حاجة احنا اخوات تصبحي علي خير

تطلع هنادي شقتها

الحاجة أمينه لشوق من تحت / في ايه يا شوق

شوق/ معرفش يا مرات عمي

هنادي كانت بتسال علي محسن قولتلها نايم

تدخل هنادي شقتها

طارق /:ايه محدش جه معاكي

هنادي/ لأ نايمين

طارق يحرك الكرسى ويقرب من السرير

تجري هنادي ناحيته وتحاول تقومه

يوقع طارق علي الأرض وهنادي واقعه جمبه

طارق بخنقة / قولتلك مش عاوزك تساعديني

هنادي/ اني آسفة معلش

وتقرب تاني تحاول تسنده

طارق /مش هينفع ابعدي وانا هسند واطلع لوحدي

تفتح الحاجة أمينه باب الشقة وتدخل تلاقي طارق واقع علي الأرض وهنادي بتحاول تساعده

الحاجة أمينه تجري ناحيتهم / وسعي يا هنادي اني هسند ابني علشان متتعبيش

تبعد هنادي وتقرب الحاجة أمينه تقوم طارق وتنيمه علي السرير طارق بانفعال وعيون مليئة بالدموع / مش عاوز حد هنا سبوني لوحدي

هنادي / خلينا جمبك يمكن تعوز حاجة

طارق بغضب/'انتي بالذات مش عايز اشوفك هنا

الحاجة أمينه / ليه كده ياابني

طارق /مش عايز اشوفها خليها تخرج ياامه

هنادي بتعيط

الحاجة أمينه / خلاص يابنتي اطلعي انتي دلوقتي

تخرج هنادي وهي بتمسح دموعها

الحاجة أمينه / عملت ايه ياابني دي كانت بتساعدك

طارق^'مش عايزها هنا ياامه اني قولتلك قبل كده

الحاجة أمينه / حاضر ياابني هخليها تنزل تنام معايا تحت

طارق /مينفعش تنام هنا وكل ليلة حد من اخواتى بيبات معايا

الحاجة أمينه / عندك حق ياابني

طارق/ فهميها كده

الحاجة أمينه / معلش ياابني هي بس علشان بتحبك مش عايزة تسيبك

طارق /وآخرتها ايه ياامه هتفضل كده عايشة مع راجل مش قادر حتي يخدم نفسه يبقى هديها حقوقها ازاي

الحاجة أمينه / اللي تشوفوا ياابني اني بردو مش عاجبني قاعدتها هنا وسط سلايفها علشان يعني

طارق بحزن /علشان كل واحده معاها جوزها وانا

الحاجة أمينه / لا يا حبيبي اني مقصدش اللي فهمته

طارق /معلش ياامه سبيني دلوقتي عاوز انام

الحاجة أمينه تخرج من الغرفة

طارق ينهار ويبكي ويظل يخبط يده بالسرير

الحاجة أمينه تخبط علي باب غرفة هنادي

ترد هنادي ببكاء/ مين

الحاجة أمينه تفتح الباب / اني يا بنتي

هنادي تمسح دموعها / اتفضلي يا حاجة

الحاجة أمينه /'بطلي عياط وتعالي معايا

هنادي/ اجي فين

الحاجة أمينه / تعالي معايا تحت نامي في اوضة طارق

هنادي /مش هينفع علشان طارق يمكن يحتاج حاجة

الحاجة أمينه / سعيد زمانه جاي وهيبات معاه مش هينفع تباتي هنا

الباب يخبط

الحاجة أمينه /'أهو سعيد جه أهو يلا البسي وانزلي معايا

...............

في شقة محسن

محسن/ مين اللي كان بيخبط يا شوق

شوق/ دي هنادي

محسن/ وكانت عايزة ايه

شوق/ بتقول طارق اخوك كان عاوزك

محسن/ تلاقيه عايزني علشان اساعده يدخل الحمام ولا عايز ينام

شوق/ طب متطلع يا محسن

محسن/ لا خليها هي تساعده أهي تسقط ونخلص

شوف /سعيد الظاهر لسه مجاش

محسن/ احسن خليها هي تتعب ونخلص منها

متنسيش بكره تاخديها علي الغيط

شوق/ اني خايفة من المشوار ده

..................

في فيلا سليم في التليفون

بثينه / انت عاوز مني ايه

هيثم/ بثينه انا مبنمش طول الليل من احساسي بالذنب ناحيتك

بثينه / وحاسس بالذنب ليه مش وقتها قولتلي إننا متجوزين وكلها أسبوع وهبقي في بيتك وبعدها سافرت وقولت مش جاي قبل سنتين

هيثم /صدقيني كانت ظروف وكان لازم أسافر

بيثنه/ وسيبتني بقي لوحدي استني حضرتك سنتين وفي الآخر تقولي معلش مش هينفع

هيثم/ باباكي هو اللي رجع في كلامه مش أنا وفي الآخر جوزك لواحد لسه في بداية حياته بردو

بثينه / وانت بقي مسبتنيش في حالي وفضلت بردو بعد متجوزت تضايقني فاكر الرسالة اللي بعتها علي تليفوني

هيثم/ دا كان بس من ضيقي لكن انا مستحيل اسببلك أي مشكلة وعلى العموم لو احتاجتي أي حاجة انا موجود شروق قالتلي علي كل حاجة بخصوص جوزك والمشاكل اللي بينكو

بثينه / بقي كده يا شروق ماشي

هيثم/ احنا أخوات يا بثينه لو عاوزة اي حاجه انا ممكن اساعدك

بثينه / أخوات؟ !!!..طيب ممكن تقفل بقي

تغلق بثينه الهاتف وتتصل ب شروق

وتتحانق معاها

شروق/ انا مكانش قصدي بس هيثم فعلا اتغير وعايز يساعدك بترفضي ليه

بثينه / برفض علشان مينفعش هو بالذات مينفعش يساعدنى

شروق/'انا كان قصدي خير مقصدتش اعملك مشكلة ابدا

بثينه /:خلاص يا شروق مع السلامة دلوقتي

.....................

في الصباح في منزل علي

علي/ رايحه فين يا كامليا

كامليا / رايحه لهنادي اقعد معاها شوية

علي /استني علشان خطيبك جاي دلوقتي

كامليا / عمر !!!...وجاي الصبح بدري ليه

هو في حاجة ياابه

الباب يخبط

علي / افتحي الباب الأول

تقرب كامليا تفتح الباب

كامليا /'عمر

عمر/ صباح الخير

كامليا / صباح النور اتفضل ابويا جوه

يدخل عمر

علي /تعالي ياابني

يقعد عمر

علي / اعملي شاي يا كامليا وصحي أمك تجهز الغدا

عمر/ لا يا جوز خالتي اني هتكلم مع كامليا كلمتين وامشي علي طول

كامليا / خير يا عمر

عمر/ اني سكت يوم الخطوبة علي اللي حصل من وائل بس اني كمان عندي أسأله كتيره وعايز إجابة منك

كامليا / أسئلة ايه

عمر/ ليه وائل قال انكو متجوزين

علي /يعني ايه يا ابني انت مصدقة

عمر/ لا طبعا بس اني عايز اعرف هو قال كده ليه

علي /أهو جاي يقول أي كلام وخلاص

كامليا / أهو ابويا قالك اهوه

وهو كلمني قبل كده وجالي عند الكلية بتاعتي وكان عايز يجي يطلب أيدي من ابويا بس اني خلاص مش عايزاة

علي /اول مرة أسمع الكلام ده يا كامليا

كامليا / ماهو اني مكنتش عايزة اضايقك ياابه وخلاص الموضوع انتهى

علي/ خلاص بقي ياابني اقعد وخلينا نتغدا مع بعض يلا يا كامليا صحي أمك وشهلوا جهزوا الغدا

...........

شوق/ ايه يا هنادي ماشية علي قشر بيض ايه يا اختي خايفة تمشي

هنادي /أصل الشمس حاميه قوي النهاردة

شوق/ ليه يااختي مطلعتيش في الشمس قبل كده

هنادي/:واحنا لازم نروح الغيط في الوقت ده كنا فضلنا للعصر في الطراوة

شوق/ لما نخلص شغلنا بدري احسن

هنادي/ تعرفي اني نفسي في الدره قوي

شوق/ هههه يعني نفسك فيها ومش عايزة تجي تاخديلك كوزين تشويهم

هنادي/ واحنا هنعرف نجيب دا الأرض شاربه ومتبهدلة

شوق/ هاتي ايدك واني اعديكي

هنادي/ لا يااختي أخاف اعدي أقع

شوق/ مااني عديت اهه يلا بقي

هنادي/ مش ده اخوكي محمود

شوق تلتفت / اه هو

هنادي/ خلاص خليه يجيب لينا الدره واني هقعد هنا

يعدي محمود عليهم

محمود/ صباح الخير ايه اللي جايبك يا شوق مش عوايدك يعني

هنادي /أصلها نفسها هفتها علي كوز دره مشوي

محمود/ طيب خليكو واني هجيبلكو

شوق/ هنجي معاك اني وهنادي

محمود/ انتي غاويه تعب اني قولتلك هدخل اجيللك

يتركهم محمود ويدخل الأرض

شوق/ هاتي ايدك بقي يا هنادي

هنادي مدت ايدها بخوف علشان تعدي تحاول شوق مسك ايدها توقع هي في الطينه وتصرخ وهنادي واقفة زي ماهي

يخرج محمود بسرعة من الأرض يشوف شوق واقعه علي الأرض وهدومها متبهدلة

يضحك محمود عليها

شوق بغضب/ عمال تضحك هات ايدك قومني من اللبخه اللي اني فيها

يقومها محمود

شوق بغضب/ كله منك يا محسن

محمود/ ومحسن ذنبه ايه

شوق/ هو اللي قالي اجي الغيط

هنادي/ معلش يلا علشان تغيري هدومك

شوق/ همشي كده ازاي في البلد

محمود / اروح البيت اجيبلك جلابية واجي

شوق/ واغير فين في الغيط؟!!

محمود/ خلاص تعالي اركبي الحمار قدامى واوصلك

هنادي بتضحك / ههههههه

سوق تنظر ليها بغضب/ اركب الحمار ازاي باللي في بطني ده

محمود / خلاص همشي قدامك وهنادي وراكي علشان محدش يشوفك

وفعلا كانت شوق ماشيه ورا محمود وقدام هنادي وبتحاول تداري نفسها علشان محدش يشوفها

وهنادي كانت ماسك نفسها بالعافية وهتموت من كتم الضحك

وصلوا للبيت

هدى ونرمين والحاجةامينه اول مشفوها قعدوا يضحكوا عليها

اخدت شوق السلم جري وطلعت شقتها تغير هدومها

.................

في المساء

محسن / اصلك خايبه مبتعرفيش تتصرفي

شوق بغضب/ اسكت بقي اني اللي فيه مكفيني وبلاش تفكر في حاجة تاني البت دى مش نافع معاها حاجة

محسن/ المرادي اني اللي هتصرف

شوق / ايوه يااخويا أتصرف انت وابعدني اني عن الموضوع

محسن/ طيب قومي جهزي العشا

وكله هيخلص الليلة

شوق/ ناوي علي ايه

محسن/ لو حصلت اني اقتلها هقتلها

شوق/ يالهوي تقتلها ايه يا محسن

محسن^ هي بتنبات فين

شوق /باتت امبارح تحت في اوضة اخوك بس سمعتها الصبح بتقول لامك انها معرفتش تنام تحت وهتطلع تنام في شقتها بعد كده

محسن /طيب كويس

شوق/ هو ايه اللي كويس

محسن / هتعرفي بعدين جهزي بقي الأكل اني جعان

.......

في فيلا سليم

بثينه وسليم وماجده قاعدين علي السفرة

الشغالة / وائل بيه طالب يشوف بثينه هانم

يدخل وائل / محدش بيستاذن في بيت حماه

ينظر له سليم بغضب

بثينه / انت جاي هنا ليه

يقرب وائل من بثينه يقومها / عايزك في كلمتين

سليم/ أما أنت قليل الذوق صحيح ايه مش شايفها بتاكل

وائل بغضب/ كلامي مش معاك دلوقتي يا سليم

يلا يا بثينه قومي

سليم يقوم بغضب / اسمع يا واد انت انا صبرت عليك كتيربس الظاهر انك عيل قليل الأدب وعايز تتربي

وائل يقرب من سليم/'هنشوف مين اللي هيتربي

بس انا همسك نفسي دلوقتي

بثينه في حاجات اتسرقت من شقتي وعايز اعرف مين سرقها

سليم بسخرية/ شقتك ولا شقة بنتي

بثينه /:تقصد التحاليل والورقتين العرفي

وائل بدهشة / يبقي انتي اللي اخدتيهم

بثينه / آه انا اللي اخدتهم عايز ايه بقي دلوقتي

وائل / عايزهم

بثينه / التحاليل هطلع اجيبهم ملهمش لازمة عندي أما الورقتين فمع صاحبة الشأن

وبعدين مكنوش في شقتي كانوا في الشقة اللي كنت ماجرها لعروستك الجديدة

ماجدة وسليم قاعدين مندهشين من اللي بيسمعوه

وائل / يعني اتفقتي عليه انتي وكامليا وروحتوا الشقة وسرقتوا الورق

بثينه / انت شايفنا حراميه لكن انت ايه بقي

اللي يخبي ويغش أقرب الناس ليه يبقى ايه يا باشمهندس

وائل / طيب يا بثينه انا بقي هندمك ندم عمرك انتي والهانم اللي اتفقتي معاها عليه وهقلب التربيزة علي الكل

بثينه / اعمل اللي تعمله

يخرج وائل وهو غاضب

سليم لبثينه / تعالي هنا فهميني في ايه

وايه موضوع الجواز ده

بثينه / حاضر يا بابا هقولك علي كل حاجة

...............

في شقة طارق

تدخل هنادي غرفة طارق

الحاجة أمينه / تعالي يا بنتي خدي الأكل معاكي تحت بالمره وانتي نازله تنامي

هنادي/ حاضر يا حاجة بس اني مش هنام تحت هنام في الاوضة التانية زي مقولتلك الصبح

نظر ليها طارق بحب

هنادي/ أصلي معرفتش انام تحت امبارح علشان مغيره مكان نومي

الحاجة أمينه /'طيب اني هاخد الأكل وأنزل

طارق / هو الدكتور اتأخر ليه ياامه

الحاجة أمينه / معرفش ياابني هخلي محسن يتصل بيه يجي

طارق/ علي فكرة ياامه انا مش عايز حد يبات معايا بعد كده

الحاجة أمينه / ليه ياابني

طارق/ مش عايز اتعب حد اخواتى بردو تعبانيين طول النهار في شغلهم

الحاجة أمينه / وهما يعني بيعملوا ايه أهم ونس معاك وكمان لو احتاجت حاجة بالليل يكونوا جمبك

طارق /هنادي موجودة لو احتاجت حاجة هرن عليها

هنادي بفرحه/'لو حبيت انام هنا معاك في الاوضة اني موافقة

طارق/'لأ لو احتاجت حاجة هتصل بيكي

هنادي/ حاضر

الحاجة أمينه / كنتي رايحه انتي وشوق الغيط ليه الصبح

هنادي تنظر لطارق بتوتر / قالتلي تعالي نجيب كوزين دره نشويهم واني بصراحه كان نفسي فيه

طارق / خلاص ياامه ابقي ابعتي حامد ولا محمود يجيب من الغيط ومتبقيش تروحي انتي

هنادي/ حاضر

الحاجة أمينه / الظاهر الدكتور جه

هنادي تنظر من البلكونة / آه جه عربيته واقفة تحت اهه

يرن محسن الجرس ومعاه الدكتور

تفتح هنادي الباب وكان بيحاول يفتح الباب بالمفتاح اللي معاه

هنادي /اتفضلوا

يدخل محسن وهو ينظر ليها

محسن / اتفضل يا دكتور

يدخلوا غرفة طارق

محسن / أمه خدي مرات طارق وادخلوا جوه

الحاجة أمينه /'يلا يا بنتي

يخرجوا

طارق للدكتور /'لحد أمتي هفضل اخد في الحقن دي يا دكتور

الدكتور / إن شاء الله. ..نبطلها لما تخف

طاىق/'بس الحقن دي شديدة اوي مبستحملهاش

الدكتور/ ماهو لازم تستحمل علشان تخف

أستاذ محسن قرب بقي علشان تساعدني

........

الحاجة أمينه قاعدة في غرفة هنادي ايدها علي خدها تقوم بفزع من صراخ طارق

هنادي واقفة بتعيط

الحاجة أمينه / يا حبيبي يا ابني لحد أمتي هتفضل تتعذب كده

هنادي منهاره بالبكاء

الحاجة أمينه / اني نازله يابنتي

نامي وسبيه ينام هو هينام بعد الحقن دي

هنادي بصوت مخنوق/'حاضر

......

في غرفة طارق

محسن/ هتغير هدومك يا طارق

طارق/ لأ لسه مغير من شوية

محسن ينظر بالخارج / الظاهر امي اللي نزلت دي

هي مراتك هتنام فين

طارق / هتنام جوه أنزل انت نام في شقتك

محسن/ ليه ياطارق اوعى تكون زعلان علشان يعني الليلة اللي فاتت تصدقي يااخويا كنت تعبان وشوق صحيتني بس من التعب مكنتش داري بنفسى ومسمعتهاش وهي بتصحيني ومعرفتش غير الصبح لما قالتلي

طارق /لا مفيش حاجة متخدش في بالك أنزل انت علشان تنام مستريح انا اصلا بنام مبحسش من الدوا اللي باخده

محسن / طيب يااخويا تصبح علي خير

ينزل محسن شقته تحت تدخل هنادي غرفة طارق تلاقيه نايم

تغطيه وتطبع قبله علي جبينه وتخرج من الغرفة

تغير هدومها وتنام

.........

في شقة محسن

شوق/ ايه يا محسن مش هتنام

محسن/ نامي انتي اني قاعد شوية

محسن قاعد علي السرير بيفكر وفجأة يقوم ياخد المفاتيح ويخرج من شقته

شوق تقوم من السرير وتوقف علي باب الشقة ودانها مع صوت خطوات محسن علي السلم لحد مطلع شقة طارق وفتحها بالمفتاح

دخل اوضة طارق اتأكد إنه نايم

وبخطوات هادئة يوصل للغرفة اللي نايمه فيها هنادي يفتح الباب بهدوء

يخلع حزام بنطاله ويلفه حول ذراعه يقترب من هنادي وهي نائمة

هنادي نائمة شعرها كالحرير يغطي الوسادة التي بجوارها قدماها مكشوفة فهي قد كشفت الغطاء قبل قليل بسبب حرارة الجو

يحملق محسن بها عيناه تتفحص جسدها ويقول في نفسه

يا بختك يا عم طارق ليك حق تتمسك بيها

تدور كل الأفكار الشيطانية بعقله يفكر في التهامها

محسن/'ايه يعني اللي هيمنعني ماهو طارق نايم في سابع نومه مش داري بحاجة

فعلا دي الستات ولا بلاش مش شوق اللي عامله فيها صغيرة وحبت تحمل علشان تحس بشبابها

بس شوق ايه دي متجيش حاجة في جمال البت دي

يخربيت جمالك

يقرب منها يلمس وجهها برقه

تبتسم هنادي وكأنها في حلم جميل تري أمامها طارق ثم تفيق من نومها لتجد محسن وقد اقترب منها أكثر

هنادي بصراخ/ انت. ..انت بتعمل ايه هنا

محسن يحاول كتم أنفاسها / مش عايز اسمع صوتك خالص

جوزك ومش داري بالدنيا دلوقتي خمس دقايق وهنزل ولا من شاف ولا من دري

تجري هنادي ناحية الباب تحاول تخرج

محسن ممسك بها بمكر/ انتي هتعمليهم عليه يا بت انتي

ايه انتي مش ست ولا ايه

هنادي/ انت اللي مش راجل

انت معندكش دم ولا نخوه يااخي اتكسف علي دمك دا انا مرات اخوك

محسن/ و اخويا عاجز زي ماانتي شايفة

يبقى خلاص بقي اعتبريني طارق

هنادي وبكل قوة تصفعه علي وجهه

لينهال عليها بالضرب علي وجهها ويمسكها من شعرها ويحاول تقطيع ملابسها

تصرخ هنادي... طارق نائم لا يدري بما يحدث حوله

جرس الباب يرن تخرج هنادي سريعاً ليمسكها محسن ويخرج مطواه من جيبه

لو نطقتي المطوه دي هتبقى في بطنك

هنادي بخوف وصوت مرتعش تقف أمام باب الشقة / مين

بالخارج شوق/ هنادي. ..هو محسن هنا

محسن يشاور لها في إشارة إنها تقول لأ

هنادي بخوف/ لا مجاش هنا

شوق بضيق/ طيب هشوفه في السطوح كده

تبتعد شوق عن الباب.


#دوارالعمدة 

بقلمي: ميار بدر 

البارت الثامن والعشرون  

مفيس كل سنه وانتي طيبه ولا ايه النهارده يم ميلادي ال16🤗 


ابتعدت شوق عن الباب وهبطت إلى أسفل

هنادي تحاول الفرار من محسن وتركله في قدمة

ليتألم

وتجري سريعاً نحو غرفة طارق لتحتمي به

طارق غارق في نومه لا يدري مايحدث حوله من أثر الأدوية التي ياخذها

يتبعها محسن ليقف عند الباب

تنام هنادي بجوار طارق تحتضنه بذراعيها وتبكي بشدة

هنادي/ طارق اصحى احميني قوم يا طارق متسبنيش لوحدي مليش غيرك متسبش حد يهنش فيه

احميني يا طارق أحمي شرفك علشان خاطري قوم انا محتجالك

نظر ليها محسن بخجل ثم ذهب بعيداً ليخرج من الشقة

...... .......

شوق مازالت مستيقظة جريت سريعاً نحو الغرفة لتدس رأسها بالفراش وتتصنع النوم

ليغير محسن ثيابه ثم ينام بجوارها يفكر فيما قالته هنادي

..............

ظلت هنادي طوال الليل نائمة بجوار زوجها

تحاوطه بذراعيها لتشعر بالأمان

في الصباح

يستيقظ طارق ليجدها نائمة تضع رأسها علي أحد كتفيه

ليبتسم طارق ابتسامة مليئة بالحزن لم يستطع فعل شيء إلا انه لامس شعرها بحب واشتياق ليجمع خصلاته بين يديه يستنشق عطرها بحنين

تفتح هنادي عيناها ببتسامة نست ماحدث البارحه

لم تتذكر سوي انها بجوار حبيبها وزوجها

ليبادلها نفس الابتسامة

طارق/ ايه اللي نيمك هنا

هنادي متذكره ماحدث ليلاً / أصلي حلمت بكابوس خوفت جريت انام في حضنك علشان تحميني

طارق بسخرية/ وانا كنت هقدر اعملك حاجة

هنادي/ حضنك حسسني بالأمان

طارق /يعني انتي شايفة إن دا كفاية

هنادي/ طبعا كفاية

طارق انا مش عايزة حاجة من الدنيا غيرك طول ماقلبك دا بينبض انا مطمنه

طارق / بتضحكي علي نفسك

هنادي تحاول تغيير الموضوع / بقولك ايه هساعدك تغير هدومك وتلبس واجيبلك احلي فطار

طارق / شوية وأمي طالعه مش عايز اتعبك علشان الحمل

هنادي/ اني مش تعبانه بالعكس بكون فرحانه وانا بعملك أي حاجة تبسطك

طارق /طب شوفي ايه الدوشة دي انا سامع زعيق تحت

هنادي تخرج تشوف في ايه

شوق قدام باب شقة سعيد وهو بيمنعها تطلع لشقة طارق

شوق / سيبوني محدش فيكو حاسس بيه هتجنن يا ناس منمتش طول الليل من كتر التفكير

جوزي كان بعمل ايه عندها

سعيد/ عيب كده يا شوق الناس تسمعنا تقول ايه

شوق/ تقول إن الهانم كان جوزي عندها بالليل

واني متأكدة

هدي/ وفيها ايه ماهو جوزك بيطلع فوق عادي ماانتي عارفة الظروف

محسن /قوليلها يا هدي احسن دي اتجننت خالص

شوق/ لا يا هدي اني طلعت وسألتها عليه وهي قالت مش موجود واني شايفاه وهو طالع عندها ده بقي معناه ايه

الحاجة أمينه / معناه إنك ست مش ماليه عين جوزك وكمان قليلة الأدب علشان رجالة البيت كلهم محترمين

توقف هنادي علي باب شقتها

شوق/ أهي الهانم فوق أسألوها كدبت عليه ليه

محسن/ اني مكنتش فوق افهمي بقي

شوق/ يا محسن اني شايفاك وانت طالع وبعد منزلت وكنت بتنهج وعرقان كنت بتعمل ايه

الحاجة أمينه / يا بت اختشي عيب عيالك واقفين تحت بيسمعوا كلامك يقولوا ايه

شوق وهي طالعه فوق / يقولوا إن ابوهم عينه زايغة بيخون أمهم مع مرات عمهم

ماهو لو جوزها مالي عينها مكانتش بصت لحد غيره

هنادي بانفعال / اني اسكتلك بما فيه الكفاية

تقرب شوق من هنادي تمسكها من شعرها

هنادي بتصرخ يجري سعيد وهدي يحاولوا يبعدوهم عن بعض

تجري الحاجة أمينه وتقفل باب الشقة

الحاجة امينه / اسكتي انتي وهي

ابني جوه مش ناقص كفاية اللي فيه

شوق/ ليه يا مرات عمي ماهو لازم يعرف كل حاجة

الحاجة أمينه ممسكه شوق من ايدها / انزلي دلوقتي يا شوق واخزي الشيطان

شوق/ والشيطان هيبعد عننا ازاي طول ماالبت دي في البيت

الحاجة أمينه / خدي هنادي يا هدي وادخلوا جوه

تاخد هدي هنادي من ايدها ويدخلوا الشقة بعد ماتفتح الحاجة أمينه الشقة بالمفتاح

الحاجة أمينه / وانتي يا شوق تعالي معايا تحت كفاية بقي منهادة علي الصبح انتي ايه متعبتيش

............

هنادي بتبكى جوه في غرفتها

هدي/ مالك يا هنادي في ايه

هنادي/ هدي اني مبقاش ليه قعاد في البيت بعد كده

هدي / ليه بس يا هنادي علشان الكلمتين اللي قالتهم شوق

متزعليش بس اني مش فاهمه هي ليه بتقول كده

هنادي/ علشان كلامها صح

هدي بدهشة/ يعني محسن كان هنا وانتي كدبت عليها

هنادي بدموع/ آه

هدي/ طب ليه يا هنادي

اوعى يكون كلامها حقيقي وإن محسن كان هنا

هنادي/ حتي انتي يا هدي

هدي/ متزعليش مني بس انتي بتقولي كلامها صح

يعني ايه بقي مش فاهمه

هنادي/ اني كنت نايمه في الأوضه دي وفجأة فتحت عينيه لقيت محسن دا في وشي

هدي/ يالهوي وكان داخل يهبب ايه

هنادي/ يعني هيدخل ليه؟!

افهمي انتي بقي

هدي / وعملتي ايه

هنادي ببكاء / ضربني وبهدلني وكان هيقطع هدومي

هدي / يالهوي يالهوي هو في ايه

ايه اللي جرا في الدنيا دا انتي مرات أخوه

هنادي/ شوفتي بقي المصيبة اللي انا فيها

هدي/ وجوزك محسش بيكي

هنادي/ طارق كان لسه واخد الدوا وانتي عارفة الدوا دا بيخدل الأعصاب ومن التعب بينام ومبيحسش بحاجة

هدي/ وعملتي ايه اوعى يا هنادي

هنادي مقاطعه / لا يا هدي اني عرفت أدافع عن نفسي

هدي /'تدافعي عن نفسك ازاي وانتي وهو في الشقة يعتبر لوحدكو

هنادي/ مش هتصدقي محسن منزلش

غير لما احتميت في طارق وهو نايم وفضلت اعيط حس على دمه وقتها ونزل

هدي/ مش ممكن اللي حصل ده

محسن يعمل كده

هنادي/ دا هددني بمطوه كانت معاه

هدي تضع يدها علي فمها / للدرجة دي

طارق ينادي

هدي/ شوفي جوزك عايز ايه

خليكى جمبه وانا هنزل أجيب الفطار واجي

تدخل هنادي لغرفة طارق

طارق / ايه الدوشة اللي كانت بره دي

هنادي/ الظاهر محسن اخوك ومراته بيتخانقوا

........

بالأسفل

الحاجة أمينه / لأ البت ملهاش قعاد في البيت احنا مش ناقصين فضايح

نرمين / كنا ناقصين هنادي دي كمان

هدي/ يا جماعة مش يمكن مظلومه

نرمين / شوق مش هتكدب وبعدين هنادي مقالتش حاجة ومدفعتش عن نفسها

هدي/ ممكن ياامه الحاجة اقولك علي حاجة جوه في الاوضة

دخلت الحاجة أمينه وهدي جوه

وحكت هدي علي كل اللي قالته هنادي

وانصدمت من اللي عرفته

...................

الحاجة أمينه طلعت فوق لهنادي وحاولت تتأكد من هنادي

هنادي كشفتلها علي أثر جروح من أظافر محسن معلمه في رقبتها وايدها

وبكت هنادي بشدة وطلبت إنها تقعد عند أهلها يومين بعيد عن البيت والمشاكل اللي فيه

وبالفعل قالت لطارق اللي وافق من غير تردد

.......................

بعد عدة أيام في منزل كامل

سعدية / قربي يا هنادي خدي الفراخ دي دخليها الفرن

كررت سعدية كلامها مره تانية

هنادي/'بتقولي حاجة ياامه

سعدية /ايه يا بنتي روحتي فين دا اني عماله اتكلم معاكي من زمان

هنادي/'مفيش ياامه بس مضايقة شوية

سعدية/ لو زهقتني وعايزة تروحي اتغدي وابوكي يوصلك لبيتك هنادي/:أني خايفة اروح ياامه

سعدية/

سعدية/ ماهو انتي اللي غلطانه اني لو منك كنت فضحته قدام أمه واخواته ومراته وخليتوا ميقدرش يرفع عينه فيه وكنت مسكت مراته دي من شعرها وقولتها كلمتين حرقوا دمها

وقولتها ماهو انتي اللي مش ماليه عين جوزك ولو كنتي ست مكنش عمل كده وردتلها القلم قلمين وروحت قولت لجوزي

علي كل حاجة

هنادي /لا ياامه اني مش عايزة طارق يعرف هو تعبان ومش ناقص.

سعدية/ خلاص خربشي انتي وخدي حقك بلاش الخيبه اللي انتي فيها دي

هنادي/ اني اللي مضايقني اكتر لما قولتلهم همشي وافقوا علي طول وكأنهم مصدقوا

سعدية/ يبقي لازم ترجعي دا بيتك وبيت اللي في بطنك انت مش قاعدة عند حد

هنادي /واللي اسمه محسن ده ومراته اعمل فيهم ايه دول مش سايبني في حالي

واللي اسمها شوق دي من ساعة معرفت اني حامل كل يوم تخترعلي شغلانه علشان اتعب واسقط

سعدية/ يالهوي ايه الست دي

هنادي /هدي اللي فهمتني اني مكنتش فاهمه وكنت بعمل اللي تقولي عليه علشان اتجنب المشاكل وابعدهم عنهم

سعدية/ تروحي بيتك وخلي راسك مرفوعة واللي يتكلم معاكي متسكوتيش وكمان اوعى تسمعي كلام اللي اسمها شوق دي

هنادي/ اني عايزة اروح علشان طارق

اني عارفة إن اللي بيعمله ده من ورا قلبه

سعدية/ هو معاه حق في اللي بيعمله ياريت تفهمي بقي

هنادي/ يعني ايه ياامه

سعدية/ يعني تقعدي في بيتك لحد متولدي وتشدي حيلك وتسبيلهم الواد يربوه وتيجي بيت ابوكي

هنادي/ انتي بتقولي ايه ياامه

سعدية/ اني مكنتش عايزة الحمل ده لكن طالما حصل يبقي الواد ابنهم وهما أولي بيه وتعيشي انتي بقي حياتك

مش هضيعي شبابك جمبه يا بنتي انتي لسه صغيرة متظلميش نفسك

هنادي تقوم فجأة / اني مروحه ياامه بس مش راجعه هنا تاني

سعدية بغضب/'انتي حره خليكي كده تضيعي عمرك

جمبه بس مترجعيش تعيطي بعد العمر مايعدي بيكي وتلاقي نفسك وحيدة من غير راجل يحميكي ويخاف عليكي اني وابوكي مش هنعيشلك العمر كله

تبكي هنادي وتخرج من منزل والدها

...................

في مصنع وائل

يدخل سليم المكتب ويقعد علي الكرسي

سليم لأحد الموظفين/ هو الباشمهندس هيتاخر

الموظف/ لا الباشمهندس وائل اتصل من خمس دقايق وقال انه جاي في الطريق

سليم/ طيب هاتلي فنجان قهوة

الموظف /'حاضر يا سليم بيه

يخرج الموظف يقابله موظف آخر

انت ازاي تدخله المكتب انت مش عارف إن في مشاكل بينه وبين الباشمهندس ولو جه هيطربق المصنع علي دماغنا

الأول / وانا يعني كنت هعمله ايه ماهو اللي صار يدخل وبعدين دا حماه يعني اكيد اتصالحوا

الثاني/ ياذكي لو اتصالحوا مكانش جه وهو مش موجود اكيد هيكون عارف مواعيدة

الأول /عندك حق طب وبعدين هنعمل ايه

الثاني/ سيبه بقى وزي ماتيجى خلاص مبقاش ينفع تخرجه

يدخل وائل المصنع

الثاني / الباشمهندس جه روح انت شوف شغلك ولا كأننا نعرف حاجة

الاول/اوك سلام

وائل لأحد الموظفين /'هاتلي مخطط المشروع اللي اتكلمنا فيه امبارح

الموظف / دقيقة ويكون علي مكتبك يا باشمهندس

يدخل وائل مكتبه يتفاجأ بسليم داخل المكتب

وائل بغضب/ انت هنا بتعمل ايه

سليم /'حد يسأل واحد حماه بيعمل ايه في مصنع بنته

وائل بسخرية/'مصنع مين

دا علي أساس إن حاجتي تبقي حاجتها معنديش مانع بس بنتك طالبة الطلاق يبقي ملهاش حاجة عندي

سليم/ هو انت هطلق وهتسلمها المصنع والشقة

وائل / دا مين بقي اللي قالك كده

سليم/ انا جاي اتفاهم معاك بهدوء قبل مدخل في سكة القواضي والمحاكم لاني بصراحة مبحبهاش

وائل / حضرتك اكيد بتهرج قواضي ايه اللي انت بتتكلم عليها انا كنت طيب اوي مع بنتك وسيبتها براحتها بس لو عايز اعذبها واذلها هروح اجيبها من بيتك غصب عنها دا حقي ومحدش له عندي حاجة

سليم/ اتكلم على قدك يا وائل

وياريت تركز في اللي بتقوله قبل متتكلم

بثينه معاها عقد بيع وشراء بالمصنع والشقة وممضي بخطك وعليه بصمة ايدك

وائل بضحكة ساخرة/ هههههه ودا حصل أمتي بقي

سليم/ صور من عقد الشقة والمصنع هسيبهم علي مكتبك اقراهم كويس

سليم عند باب المكتب / علي فكرة انا معايا أصل العقود لو تحب تطلع عليهم يبقي عند المحامي سلام

سليم ترك وائل وهو في حاله دهشة وحيره

وائل / حصل أمتي ده يا تري كلامه حقيقي ولا

لكن دا بيتكلم بكل ثقة

معقول بثينه مضتني من غير معرف

طب ازاي وامتي

................

رجعت هنادي منزلها

تقابل مي

هنادي/ ازيك يا مي

مي بضيق/'كويسه يا طنط

هنادي بطيبه / ايه يا حبيبتي مالك حد مزعلك

مي/ لأ محدش يقدر يزعلني واللي يعمل كده امي تاكله بسنانها

هنادي ببتسامة / مامتك بقت أسد وبتاكل البني ادمين

مي/ لأ وانتي الصادقة امي بتدافع عن بيتها من الستات خطافين الرجاله

هنادي/ طيب يا شطارة انتي رايحه فين الدنيا ليلة مش عيب بردو بنت في سنك تخرج في الوقت ده

مي/ امي عارفة اني خارجة واني مبعملش حاجة غلط علشان استخبي اني نازله قدام ستي وعمتي

هنادي/ طيب يا حبيبتي ترجعي بالسلامة خدي بالك من نفسك

مي/'متخافيش بس خلي انتي بالك من نفسك

هنادي/ مش فاهمه يعني ايه

مي/ محدش طايقك في البيت خافي بقي على نفسك

تركتها مي وذهبت

دخلت هنادي المنزل رآتها هدي سلمت عليها باشتياق

هنادي/ اومال فين الحاجة

تخرج نرمين من غرفتها/ أهلا ايه اللي جابك

هنادي/ محدش بيسأل واحده جايه ليه بيتها

تركتها هنادي وطلعت شقتها

الحاجة أمينه قاعدة مع طارق في اوضته

الحاجة أمينه / مين

تدخل هنادي الغرفة

هنادي/'اني يا حاجة

طارق ينظر ليها بفرحه ثم يستدير الجهة الأخرى يحاول تجاهلها

الحاجة أمينه /تعالي يا هنادي جيتي أمتي

هنادي/:لسه جايه ...ازيك يا طارق عامل ايه

طارق دون النظر إليها / الحمد لله

الحاجة أمينه / طيب ياابني اني هنزل شوية وطالعه علشان ابات معاك

هنادي تتبع الحاجة أمينه عند الباب

هنادي/ ايه يا حاجة اني مزعلاكي في حاجة

الحاجة أمينه / وهتزعليني ليه يا بنتي

هنادي /اني معملتش حاجة يا حاجة

تقاطعها الحاجة أمينه ^ اسمعي يا بنتي أي كلام في الموضوع ده اني مش عايزة أسمعه قغلي ولا كأن حصل حاجة

هنادي/ ازاي بس يا حاجة

الحاجة أمينه / شوية وتدخلي تنامي وتقغلي علي نفسك بالمفتاح خلي الكام شهر اللي جايين يعدوا علي خير

اني مقدرش اقولك اقعدي في بيت ابوكي وكمان مقدرش امنعك تقعدي في بيتك

هنادي/ اني مظلومه يا حاجة

الحاجةامينه / عارفة وهي دي المصيبة

مصيبتي في ابني وطول ماانتي هنا هفضل حاطه أيدي علي قلبي

نتركها الحاجة وتذهب

في الليلة دي هنادي مقدرتش تدخل لطارق اوضته ودخلت قفلت علي نفسها ونامت

...............

مرت الأيام والشهور وهنادي بقت في آخر الشهر التاسع

وطول المده دي مبتحتكش بشوق ولا محسن

لكن من وقت للتاني شوق ترمي كلام تضايق بيه هنادي

ومرت الأيام على هنادي بتعب وألم من معاملة طارق الجافة ليها استحملى علشان ابنها وكمان حبها لطارق وانها عارفة إن دا من ورا قلبه

وفي يوم اتصلت ليها كامليا وطلبت منها ينزلوا يشتروا جهاز كامليا

كامليا / اني عمري مطلبت منك حاجة إلا لازم تتحججي وراكي ايه قوليلي

هنادي/ يا بنتي افهمي اني علي أخري ومشاكل بقدر امشي كتير عايزة تاخديني تلففيني علي المحلات انتي بتنتقمي مني

كامليا / تعالي بس ومتخافيش هغديكي واشربك حاجة ساقعة واوصلك لحد البيت

هنادي/ ليه عمر هيجي معانا

كامليا / ههههه هيجي يبقى جايه

بس متخافيش هيوصلنا بس ويجي ياخدنا لما نخلص

هنادي/ طيب هشوف واكلمك

كامليا / مفيش هتشوفي خليكي جدعه بقي وتعالي اني مليش حد ينزل يختار معايا واني بحتار لوحدك

هنادي/ ههههه طيب يااختي وجعتي قلبي هاجي

بس متقوليش مليش حد دي اومال خالتي وأمي ومرات خالي دول يبقوا ايه

كامليا ' يابنتي اني عايزة واحده تبقي ليها خبره في الحاجات دي

هنادي/ واني بقي اللي خبره قوي هو اني كنت جبت حاجة ماانتي عارفة اني اتجوزت ازاي

كامليا / بس عندك من الحاجات دي امي شافت جهازك بتشكر قوي في ذوقه

هنادي /طارق اللي جاب كل حاجة

كامليا / طيب يلا اني مصدقت خلصت امتحانات علشان اعرف أنزل

هنادي / هتجوزي قبل متخلصي دراسة

كامليا / ماهو الفرح في الصيف وكلها سنه واخلص

هنادي/ كويس إن عمر موافق

كامليا /دا كان شرطي علشان أوافق

هنادي/ هستاذن من طارق والبس واجيلك

.............

في المساء

هنادي/ أظن كفاية كده اني تعبت اتصلي بقي بعمر خليه يجي

كامليا تتصل بعمر

عمر / اني قدامكو اهوه

ينزل عمر من العربية

كامليا / انت مروحتش ولا ايه

عمر/ لا روحت وبعدين لاقيتكو اتاخرتوا قولت أجي

كامليا / طب مش تتصل يمكن لسه بنشتري

عمر/ مالك يا هنادي

هنادي / تعبانه شوية

كامليا / لأ بقولك ايه احنا لازم نتعشي الأول

هنادي بتصرخ/ لأ مش قادرة

كامليا ممسكه بإيد هنادي / ايه يا هنادي انتي هتولدي ولا ايه

عمر/ طب تعالى اخدك المستشفي قريبه من هنا

راحت هنادي كشفت الدكتورة قالتها لسه شوية روحي ولو اشتد عليكي التعب تعالى

روحت هنادي بيتها ومعاها والدتها نايمه معاها فب نفس الغرفة هنادي واقفة طول الليل تعبانه وبتصرخ / لا ياامه اني مش قادرة اني هفضل كده

سعدية/'اصبري بقي للصبح

......

في غرفة طارق

طارق بقلق /أمه هي هنادي هتفضل كده دي عماله تصوت

الحاجة أمينه / هي البكريه كده بطول شوية متقلقش ياابني

اني اللي قلقانه علي بنت محسن الصغيرة

طارق /ليه ياامه مالها

الحاجة أمينه / من وقت متولدت وهي مبتبطلش عياط وكل يوم عند الدكتور

تيجي سعدية جري / الحقيقي يا حاجة هنادي تعبانه قوي

وتهمس في ودانها

الحاجة أمينه / لأ دي تبقي ولادة أنزلي تحت انتي أخف مني

خبطي علي شقة سعيد خليه يشغل العربية ناخدها للدكتورة

طارق / انا هتصل بيه

شوفي انتي هنادي ياامه

مازالت هنادي تصرخ وتتألم لحد ماجه صحي سعيد واخدها للدكتورة

...............

طارق لنرمين بعد مرور ساعتان/ اتصلي تاني يا نرمين علشان خاطري عايز اطمن

نرمين / أهي امي بتتصل اهه

نرمين / ألو ايوه ياامه ولدت طيب

الحمد لله

نظر طار بغرحه/ هاتي أكلم امي

طارق ^هنادي كويسه

الحاجة أمينه / آه ياابني كويسه

طارق ^الحمد لله

نرمين / جابت ايه. ..أسألها جابت ايه

الحاجة أمينه / ولد ياابني. ..يتربي في عزك

طارق بدموع/ متشكر ياامه عارف انك تعبتي الليلة

الحاجة أمينه / حمدا لله. ..على سلامتها

أهم من أي حاجة نص ساعة وجايين هات نرمين اكلمها

نرمين / نعم ياامه

الحاجة أمينه / أنزلي لهدي قوليلها تجهز أكل علشان مرات اخوكي

نرمين / أقولها تطبخ ايه

الحاجة أمينه /'هي عارفة هتعمل ايه أنزلي بس قوليها

نرمين /حاضر ياامه

...................

في المساء رجعت هنادي شقتها

سعدية قاعدة جمبها علي السرير يدخل طارق

سعدية ^تعالي يا ابني اتفضل

هنادي تفتح عينها بفرحه

طارق يقرب منها / حمدا لله ...علي سلامتك

هنادي بتعب / شوفت النونو

سعدية تعطيه الولد يقبله طارق بدموع يحاول يداريها

سعدية تنظر لهنادي بحزن

طارق يعطيها الولد ويخرج

سعدية/ هو في ايه يا بنتي

هنادي/ اني حاسه بيه ياامه

بكت هنادي

سعدية ^ جرا ايه يا بنتي ايه اللي بتعمليه في نفسك ده

الزعل مش كويس علشانك

هنادي/ أمه ساعديني أدخل الحمام

تقرب سعدية من هنادي تقومها

تخبط هدي وتدخل / اني جبتلك الفطار

سعدية/'كتر خيرك يابنتي

تدخل شوق/'حمدا لله. ..على سلامتك يا هنادي

هنادي/ متشكرة ياام محمود

سنديني ياامه

هدي / هنزل اني يا هنادي عايزة مني حاجة

هنادي /سلامتك كتر خيرك يا هدي تعبتك معايا

هدي/:تعبك راحة انتي اختي يا هنادي

تنزل هدي وتترك شوق قاعدة

سعدية مسنده هنادي وخارجه من الغرفة

شوق تنظر للولد تحمله بين ذراعيها

شوق/ جالك ولد يا هنادي خلاص بقيتي الكل في الكل دلوقتي بس اني مش هنولك اللي في بالك

تمسك شوق برقبة الطفل تحاول خنقه

....................

بجانب احدي الأراضي

تجلس مي بجوار شاب من قرية قريبه من الكفر

الشاب / متقربي بقي يا مي انتي قاعدة بعيد ليه

مي/ تنظر يميناً ويسارا

قولي عايز مني ايه اتصلت بيه وجبتني علي ملا وشي خير في ايه

الشاب / طب واني هتكلم معاكي ازاي وانتى قاعدة بعيد كده

مي/ انت بقالك اكتر من سنه بتلف حواليه وعمال تسأل عني قولي بقي عايز مني ايه

الشاب /وهعوز منك ايه غير أني عايز اتجوزك

مي/ تتجوزني بس اني لسه في أولي دبلوم

الشاب/ وماله دي احسن حاجة إنك صغيرة قربي بقي خليني اعرف اقولك الكلمتين اللي عايز أقولهم

تقرب مي منه

يهمس الشاب في ودنها

مي بغضب تصفعه علي وجهه / انت قليل الأدب ازاي تقولي كده

الشاب ^عايزة تفهميني إنك مؤدبة قوي لو انتي متربيه صحيح مكنتيش جيتي لحد هنا

مي/ اني فعلا غلطانه اني صدقت واحد زيك واتعاملت بحسن نيه

الشاب بنظرة خبيثة / حسن نيه بردو

تحاول مي الهرب يمسك بها الشاب

تجري منه يحاول الإمساك بها ليصلوا علي حافة الترعة

يحاول الشاب الإمساك بها تسقط مي في الترعة

ينظر لها الشاب وهي تستغيث به يهرب ويتركها وحدها خوفاً من أن يشاهدة أحد

الظلام يعم المكان مي تحاول السباحة ولكن المياة في الترعة كثيرة تستغيث ولكن الظلام حالك والجو شديد البرودة

تصرخ وتبتلع المياه تحاول النجاه

.........


#دوارالعمدة 

بقلمي: ميار بدر 

البارت التاسع والعشرون 


أتت سعدية سريعاً نحو غرفة هنادي بعد سماع صراخ الصغير

سعدية لشوق/ الواد ماله بيصرخ ليه كده؟!

شوق بلرتباك/ معرفش اني كنت قاعدة لقيته مره واحده صرخ كده قولت اشيله يمكن يسكت

سعدية/ طيب هاتيه وانزلي تحت اني سامعه حد بينادي عليكي

شوق/ طيب

حمدا لله. ..علي سلامة هنادي

وتنزل شوق......سعدية تضع الصغير علي السرير

تأتي هنادي وهي متعبه

سعدية/ مستنتيش ليه علشان اسندك

تقعد هنادي علي السرير بتعب /'ايه ياامه ابني كان بيصرخ ليه

سعدية/ معرفش لاقيت سلفتك شايله الواد وبيصرخ في ايدها

هنادي /مين شوق؟!!

سعدية/ ايوه ابقي خلي بالك من ابنك

هنادي/'ليه ياامه بتخوفيني

سعدية/ اني بقولك بس الاحتياط واجب

تقرب سعدية تجيب الأكل من علي التربيزة

تاكلي بقي علشان اروح ساعة لابوكي اعشيه وهرجعلك تاني

...................

بالأسفل في شقة محسن

محسن لشوق/'جهزي العشا خليني أنزل لأمي

شوق/ ليه مالها

محسن/ عندها دور برد هشوفها كده يمكن تحتاج تروح للدكتور

شوق/'أمك اللي محتاجة للدكتور ولا بنتك اللى مبتبطلش عياط طول الليل

محسن / اني مش لسه اخدها للدكتور من يومين

شوق/ واهي مش مبطله عياط بردو مرتحتش علي علاج الدكتور ده نشوف غيره

محسن بغضب/ ابقي اغليها شوية كمون ولا ينسون

زي ماامي كانت بتعمل عمرها مودتنا عند دكتور ولا هي مصاريف وخلاص

هي البت مي فين ملهاش حس

شوق/:تلاقيها جوه بتذاكر

محسن/ بتذاكر بردو ولا ماسكه التليفون اللي خلتيني اجيبهولها

شوق/ ماهي بنت وعايز تفرح زي أصحابها

محسن/'ماهو مش كل حاجة يطلبوها العيال هنجيبهالهم يا شوق ادخلي خليها تطلع تساعدك جهزي العشا واني هنزل اشوف امي لو محتاجة تروح للدكتور هطلع اتعشي على السريع وأنزل

شوق/ طيب متتأخرش علشان الأكل مش يبرد

ينزل محسن تحت

شوق تدخل لمي غرفتها وتخرج باضطراب بعد متشوفها في الغرفة متلقهاش

شوق تنادي/ محمود. ...واد يا محمود

يخرج محمود من الغرفة /:نعم ياامه

شوق/ هي اختك لسه مجتاش من بره

محمود/ لأ ياامه لسه

شوق/'طب أنزل بسرعة خليها تيجي بسرعة من عند فريال بنت عمك مسعد

محمود/ هي قالتلك انها رايحالها

شوق/'قالت هتروح تشوف اخدوا ليه النهاردة علشان مرحتش المدرسة

بس وانتوا راجعين اوعى أبوك يشوفك علشان ميعملش مشكلة اني مش ناقصة

محمود/ حاضر ياامه

نزل محمود جري

شوق/ بقي كده يا مي تقوليلي نص ساعة وبقالك ساعتين بره

.........................

في شقة وائل

وائل لبثينه / بثينه انا لسه بحبك ومستعد انسي كل اللي حصل

بثينه / لو نسيت انا مستحيل انسي ضربك واهانتك ليه وانك عيشتني اكتر من سنتين مخدوعه وكل مااطلب منك نروح للدكتور تحجج بأي حاجة

وائل / مكنش ينفع اقولك

بثينه / ليه مينفعش ماهو لازم كنت أعرف وكان الأفضل إنك تقولي مش تعذبني وفي الآخر تروح تتجوز وتتهمني اني انا اللي مش حابه اخلف وأبقى أم

وائل / ننسي يا بثينه ونبدأ صفحة جديدة

بثينه / مبقاش ينفع بعد كل اللي حصل بينا مينفعش

انا عارفة إنك عايز ترجعلي علشان المصنع والشقة مش كده

وائل /:لا يا بثينه انا مش عايزهم هما في الآخر بتوعك انا عملت المصنع من فلوسك

بثينه /'خلاص مش عايزة المصنع بس ترجعلي فلوسي والشقة بتاعتي وانا متنازلة عن العربية خدها مش عايزاها

بس ترجعلي فلوسي وتطلقني أظن دا حقي

أحمر وجه وائل / انا ميتلويش دراعي وفلوسك دي تبقي بتحلمي لو رجعتهالك ومش هطلق إلا لما تتنازلي عن كل حاجة

بثينه / شوفت اني كنت صح ازاي لما قولتلك انك عايز ترجعني علشان المصنع والشقة

انت عمرك مهتتغير

وائل / اعتبريهم حق السنتين اللي عشتهم معاكي

بثينه /'يعني انا اللي هدفع مش كفاية تلات سنين ضاعوا من عمري معاك ذلتني وعذبتني واهاتتني وسرقت فلوسي وفي الآخر بتساومني علشان تطلقني

وائل / دا آخر كلام عندي

بثينه / يبقي المحامي يمشي في الإجراءات وهخلعك يا وائل

انا مكنتش عايزة نوصل للنقطة دي مع بعض بس انت اللي مش عايز تتفاهم وتطلق بالذوق

دا كله علشان الفلوس

وائل / ماانتي كمان مش عايزة تنازلي علشان اطلقك

بثينه / يا سلام علي بجاحتك يااخي هي دي مش فلوسي

وائل / انا قولتلك اللي عندي

بثينه / وانا كمان قولتلك اللي عندي

تركته وخرجت من الشقة

..........................

في منزل العمدة

يعود محمود بدون مي

شوق بقلق/ هتكون راحت فين بس

بقولك ياابني أسأل عليها عند صاحبتها مريم هي بردو بتبقي تروحلها يمكن عدت عليها

محمود/مريم كانت عند فريال وقالوا انهم مشفوهاش من امبارح

شوق/ هتكون راحت فين بس

يفتح محسن الباب ويدخل/ خلصتي الأكل يا شوق

شوق قاعدة مبتردش

محسن/ مالك قاعدة كده ليه اني مش بكلمك

شوق باضطراب / آه خلصت يلا يا محمود تعالي معايا

محسن /اومال مي فين خليها تساعدك

ايه شايله أمينه ولا ايه

شوق بتردد/ اصل...أصل

محسن/ متقولي يا وليه في ايه

محمود/ اصلنا بندور علي مي مش لاقينها

محسن بغضب/ مش لاقينها يعني ايه

شوق/ هي قالتلي رايحه عند واحده صاحبتها ولسه مجاتش

محسن بانفعال / طلعتيها بردو واني قولتلك قبل كده متطلعيش البت بره بعد المغرب

شوق بخوف/ دا كان قبل المغرب

محسن/ نعم يعني البت من قبل المغرب بره لحد دلوقتي مجاتش الساعة تمانيه أجري يا واد روحلها عند صاحبتها خليها تيجي واني حسابي معاكي ومعاها بعدين لما ترجع

روح يا محمود علشان لو روحت اني هجيبها من شعرها

شوق ببكاء / راح وملقهاش هناك

محسن / ملقهاش يعني ايه

شوق بصراخ/ معرفش. ..معرفش

محسن يقرب منها يحاول يضربها /:وكمان بتعلي صوتك عليه

تصرخ شوق. ..محمود يتدخل بينهم يحاول أبعاد والده عن والدته

الباب يخبط بعنف يجري محمود يفتح

سعيد/ في ايه يا محسن صوتكو عالي ليه

محسن /تعالي يااخويا شوف المصيبة اللي اني فيها

سعيد/ خير في ايه

محسن/ الهانم خرجت بينتها من قبل المغرب ومرجعتش لحد دلوقتي

سعيد/ هي مي لسه مجاتش لغاية دلوقتي

محسن /انت شوفتها

سعيد/ شايفها وهي نازله من علي السلم

محسن/ معرفش البت راحت فين

بس لما ترجع لهقتلها من الضرب

سعيد / بس ترجع الأول هي قالتلك رايحه فين ياشوق

شوق ببكاء/ قالت رايحه لصاحبتها بس محمود راح هناك وملقهاش

سعيد/ تعالي يا محسن ننزل ندور عليها

محسن وهو بيقعد علي الكرسي واضع يده علي رأسه /'هندور عليها فين بس هي البلد صغيرة

سعيد/ وكمان بنتك مش صغيرة تعالي ندور عليها ليكون حصلها حاجة

نزل سعيد ومعاه محسن ومحمود

الحاجة أمينه / رايحين فين يا ولاد دلوقتي النور قاطع والدنيا بتمطر بره

محسن / اني رايح اشوف بنتي فين

الحاجة أمينه / يالهوي هي البت بره

يخرج محسن وسعيد ومحمود سريعاً ومعاهم الكشافات يدوروا علي مي

يسألوا كل أصحابها اللي في البلد محدش شافها

يدوروا في كل شوارع البلد ملهاش أثر

.........

في منزل العمدة

سعدية راجعه عند منزل العمدة لمه كبيرة ودوشة تطلع فوق لشقة هنادي

سعدية/ هو في ايه يا بنتي تحت

هنادي / مش عارفة ليه ياامه في حاجة

سعدية/ ناس كتير واقفين قدام البيت معرفش في ايه

تتصل هنادي بهدي

تطلعلها

هدي/ مش لاقين مي سعيد ومحسن طلعوا يدوروا عليها

سعدية/ وهتكون راحت فين بس

دي البلد الناس فيها عارفة بعض وبعدين انتوا اكتر ناس معروفين في البلد

هدي/ قلبي مش مطمن. ...خايفة ليكون حصلها حاجة

طارق ينادي

هدي/ هدخل اشوف الأستاذ طارق يمكن يكون عايز حاجة

سعدية/ أنزلي انتي يا بنتي لعيالك واني هشوفه

هدي/ معلش يا خاله أصلي امي الحاجة عندها دور برد جامد شوية ومش قادرة تطلع

سعدية/ عارفة يابنتي هي خدت برد من مروحها معانا امبارح

هدخل اشوف طارق

تخبط سعدية وتدخل.

سعدية $ محتاج حاجة ياابني

طارق/ هما أخواتي مش تحت مفيش حد منهم جه هو في حاجة

سعدية / معرفش ياابني

مرات اخوك سعيد بتقول جوزها وأخوك محسن نزلوا يدوروا علي مي بنت اخوك

طارق/ يدوروا فين يا خاله ليه هي تايهه

سعدية/ علمي علمك ياابني

طارق /طيب يا خاله معلش هنتعبك

خدي بالك من هنادي

سعدية/ هتوصيني علي بنتي ياابني

انت مش محتاج حاجة

طارق $ كتر خيرك يا خاله انا هقعد شوية اطمن علي بنت اخويا وبعدها هنام

سعدية /طيب ياابني هشغلك التليفزيون يسليك شوية

.............

طول الليل وأهل البلد بيدوروا علي مي

محسن باستسلام / البت ضاعت يا سعيد

البت ضاعت

سعيد /تعالي نروح دلوقتي يا محسن نصلي الفجر

يكون النهار طلع نعرف ندور كويس

يرجع محسن وسعيد المنزل

وفي الصباح

اتنين من المزارعين رايحين أرضهم

الأول / الترعة مليانه مياه متيجي نسقي الأرض

الثاني / طيب هدور المكنه وانت سلك القيد

يوقف المزارع الأول / بقولك ايه يا عوضين

انت مش شايف حاجة غربيه في الترعة

الثاني/ يمكن حد رمي حاجة في الترعة بالليل

الأول برعب/ يا نهار مش فايت ياولاد

الثاني/ في ايه ياض مالك

الأول /جنيه دي ولا ايه ياله

الثاني/ جنيه الصبح انت اتجننت

الاول/ ودول يفرق معاهم ليل ولا نهار

تعالي نشوف ايه اللي في الترعة ده

الثاني/ لا يا عم أني مروح

الأول / قرب متبقاش خواف كده

يقربوا الاتنين من الترعة وينظروا لبعض في رعب

الثاني/ دي بت صغيرة غراقنه ياض

الأول / يا نهار مش دي بت ابن العمدة

الثاني/ ايوه صح ماهما كانوا بيدوروا عليها طول الليل

الأول / طب تعالى نطلعها

الثاني/:لأ يااخويا دي مسؤلية احنا نروح لأهلها وهما يتصرفوا

في الطريق

الاول/ بس دي ايه اللي رماها في الترعة دي كبيرة يعني مش معقول وقعت لوحدها

الثاني/ احنا مالنا احنا نروح نقول لاهلها وهما يتصرفوا

........في شقة محسن

محسن قاعدة علي الكرسي عينه مغمضة

شوق بصراخ / انت نايم والبت منعرفش فين

يقوم محسن بفزع/ ايه لاقتوها

شوق ببكاء/ هنلاقيها فين. ..قوم يا محسن شوف البت راحت فين

الباب الرئيسي يخبط بعنف

تقوم نرمين مفزوعة تقرب من والدتها اللي نايمه علي كنبه في الصالة / قومي ياامه في حد بيخبط علي الباب

ينزل محسن جري من صوت الخبط

محسن / في ايه

المزارع الاول/ أبو محمود تعالي معانا

محسن/ خير يا جماعة

المزارع الثاني/ احنا لقينا بنت غرقانه في الترعة تعالوا شوفوا كده دي بنتكو

تصرخ شوق اللي كانت واقفة خلف محسن وتوقع الحاجة أمينه علي الأرض وسط بكاء هدي ونرمين

يجري محسن ومعاه سعيد وأولادهم محمود وحامد ناحية الترعة يخلع محسن وسعيد الجلبيه وينزلوا بسرعة يحملوا مي ويخرجوها من الترعة

تجري شوق وتلحقها هدي

شوق ممسكه بنتها وبصراخ / يا حبيبتي يا بنتي

اتصل بالاسعاف يا محسن شوفها البت بتتنفس صح

يجلس محسن بجانب بنته بحزن

شوق ممسكه بمحسن وببكاء/ انت هتقعد قوم خد البت المستشفى

المزارعين /

انا لله وإنا إليه راجعون. ...لا حول ولا قوة إلا بالله

..........

هنادي تقوم من نومها بفزع / أمه شوفي في ايه تحت اني سامعه صويت تحت

سعدية تقوم سريعا تنظر من الشباك تجد محسن شايل بنته وجاي ناحية المنزل

تصرخ سعدية تقوم هنادي بتعب / في ايه ياامه

سعدية/ الظاهر البت ماتت يا بنتي

هنادي بصراخ/ مين مي؟!!!

طارق في الغرفة يفتح عيونه بفزع ويحاول يقوم يوقع علي الأرض تجري سعدية تتبعها هنادي

طارق/'في ايه يا خاله مين اللي بيصرخ

تقرب سعدية تساعده تقعده علي الكرسي

وبحزن / معرفش ياابني

ينظر لهنادي/ بتعيطي ليه يا هنادي في حاجة حصلت

يسمعوا الصراخ تحت

نرمين وهدي وشوق ممسكين مي وبيصرخوا

محسن وسعيد واقفين في صمت ودموع نازله علي خدهم

سعدية تنزل تشوفهم وتطلع تاني وتأكد الخبر لهنادي وطارق

الحاجة آمينه نايمه في غرفتها من التعب والصدمة

تيجي النيابة ويحققوا. ..والدكتور يطلع تصريح بالدفن

تكتشف الشرطة بآثار خدوش علي وجه مي ورقبتها

اللي أكد إن الحادث جنائي

حققوا مع محسن وسعيد وسالوهم /'ليكو أعداء

كان جوابهم لأ ملناش أعداء أهل البلد كلهم بيحبونا وكانوا بيحترموا والدى لإنه كان راجل حكيم وبيصلح بين الناس

خرجت الشرطة

وتم دفن مي

في المساء

هنادي/ أمه اني هنزل اخد بخاطر شوق

سعدية/ هتروحي فين يا بنتي انتي لسه تعبانه والحريم تحت كتير

هنادي/ ميصحش ياامه دي مهما كان سلفتي ومي بردو صعبانه عليه قوي

تعيط هنادي

سعدية/ طيب يلا هسندك

هجبلك حاجة تقيله حطيها علي كتفك الجو برد وانتي ملكيش الطلوع من البيت

تنزل هنادي ومعاها سعدية

هنادي بتواسي شوق

شوق شافتها من هنا وقعدت تصرخ / انتي ايه اللي جايبك هنا جايه شمتانه فيه يا هنادي

يحاولوا الستات اللي موجودة يهدوها

سعدية تاخد هنادي من ايدها وتطلعها شقتها

.........

بعد انتهاء العزاء وفي آخر الليل

الحاجة أمينه قاعدة ودموعها علي خدها محسن قاعد بجوارها

تطبطب علي كتفه

محسن ببكاء كالاطفال يقبل يد والدته ويحتضنها/ سامحينى

ياامه اني النهاردة بس عرفت قيمة الضنا اني ياما ظلمت ووجعت قلبك عرفت دلوقتي انتي كنتي زعلانه ليه علي طارق وعلي حقه النهاردة بس قلبي اتحرق علي ضنايا

بنتي ياامه راحت مني

الحاجة أمينه تمسح دموعه / متعملش في نفسك كده ياابني

محسن / ياريت حتي سلمت من كلام الناس دول قاعدين في العزا يتكلموا مع بعض ويجيبوا في سيرتنا

بنتي ماتت والناس كمان مش سايبانه في حالنا ياامه

الحاجة أمينه / هون علي نفسك ياابني صحتك مش كده

محسن/ حق طارق هرجعهوله ياامه

مرات طارق اني ظلمتها وفي لحظة كان ممكن

الحاجة أمينه واضعه يدها علي فمه / متكملش ياابني اللي راح راح خلاص

محسن/ أهم حاجة رضاكي عني ياامه

راضيه عني دلوقتي

الحاجة أمينه / ومين قالك إني كنت غضبانه عليك دا كان من ورا قلبي ياابني

محسن يتأوه/ ااااااااااه ياامه خديني في حضنك اني عايز اللي يبرد النار اللي في قلبي مفيش غير حضنك ياامه

تحتضنه والدته بقوة / نارك هي ناري يا بني متعملش كده يا محسن اني تعبانه ياابني

بعد موت أبوك مبقاش حاجة في الدنيا ليها طعم

محسن / واني هيريح ابويا ياامه وهرجع الحق لأصحابه

مبسوطه مني ياامه

الحاجة أمينه / معرفش اني افرح دلوقتي ولا ابكي

محسن / طارق هيعمل العملية وهيخف ياامه اني مستعد كمان اتنازل عن نصيبي في الأرض علشان يتعالج ويبقي كويس علشان ابنه

وعلشان ناري تبرد يمكن لو صلحت اللي عملته اقدر ارجع حق بنتي واعرف مين اللي موتها

الحاجة أمينه / يعني في حد وقعها في الترعة زي ماالدكتور قال

محسن/ ايوه يا أمه وإني مش هسيب حق بنتي

................

في أحد منازل القرية

شاب زميل مي في المدرسة يتصل بالتليفون

الشاب / اسمع يا كريم اني مش هفضل ساكت كده اني هقول علي كل حاجة

كريم بخوف/ لو اتكلمت اني بردو مش هسكت وهقول انك انت اللي ادتني الرقم بتاعها علشان اكلمها واقابلها وهقول انك كنت معانا احسنلك تسكت

...............

أمام فيلا سليم

شاب في التليفون / خلاص يا باشا انا وصلت الفيلا

وائل / تعمل اللي قولتلك عليه تدخل الفيلا من سكات تخلص وتنزل بسرعة

الشاب/ تمام يا بيه متقلقش

وائل / الاوضة التانيه علي اليمين اوعى تنسي ومعاك الصورة

مش عايز غلطه دس مفيهاش هزار

يقفل وائل مع الشاب

يجلس في مكتبه في شقة بثينه

وائل / عايزة تخلعيني يا بثينه

بس انا اللي هخلعك من الدنيا كلها وفلوسك هتبقى معايا من غير قضايا ولا حتي اتعب نفسي واذلها ليكي

ثم يضحك ضحكة شريرة ويمسك بالهاتف

...............


#دوارالعمدة 

بقلمي: ميار بدر 

البارت الثلاثون والاخيييييييييير 


أغلق الشاب الهاتف مع وائل

ليقف بضع ثواني ثم يتسلق بوابة الفيلا

البواب نائم فالساعة الثانية بعد منتصف الليل والشوارع هادئة إنه الشتاء فالجو شديد البرودة

تسلق الشاب بوابة الفيلا ليلتفت يميناً ويسارا خوفاً من أن يشاهدة أحد

فتح باب الفيلا بطريقته الخاصة فهو مسجل خطر

ليدخل إلى الفيلا ينظر إلى السلم الأنوار مطفءة يشغل كشاف هاتفه ويصعد السلم

في غرفة بثينه

يفتح الشاب باب الغرفة فهو علي علم بمكان الغرفة من خلال وصف وائل الدقيق لكل شبر بها

بثينه ليست نائمة في سريرها فهي في الحمام

سمعت أصوات بالخارج شعرت بالخوف

فعند إغلاق الشاب للباب ودخوله الغرفة تعثر في أحد التحف التي موضوعه علي منضدة في منتصف الغرفة

بثينه ودقات قلب سريعة وتوتر وشعور بالخوف أغلقت باب الحمام من الداخل وظلت تصرخ

حاول الشاب الفرار من الغرفة بعد سماعة لخطوات تتجه نحو الغرفة لفتحها ولكن الوقت لم يسعفه

ليدخل سليم وماجدة بفزع الي الغرفة

ماجدة صرخت عندما رأت الشاب

حاول سليم الإمساك بالشاب ولكنه استطاع الخروج من الغرفة

خرجت بثينه سريعاً لتهرول وراءه

لم يستطع الشاب الفرار فامسكه البواب وظل يضربه

سليم للبواب/ هاته جوه

يدخل البواب بالشاب ليجلسه علي أحد الكراسي وفي المقابل يجلس سليم وبثينه وماجده

سليم/ انت مين وجاي هنا تعمل ايه

توتر الشاب ولم يستطع الهرب من الإجابة فهو قد وقع في قبضتهم وانتهي الأمر

سليم / اتصل بيه وقوله المهمه تمت

بثينه قاعدة في ذهول بعد كلام الشاب واتفاق وائل معه علي قتلها

الشاب بالفعل اتصل ب وائل وقاله إن المهمه تمت وهو خرج من الفيلا

وأغلق الهاتف وظل الشاب في الفيلا حتي الصباح

اتصل سليم بالشرطة اللي جاءت على الفور وقامت بالتحقيق مع الشاب في نفس اللحظه جه وائل ودخل الفيلا

وجهه حزين يتصنع البكاء

سليم استقبله أيضاً بحزن

وائل / شد حيلك يا عمي

سليم / عرفت منين

وائل / مفيش حاجة بتستخبي

تخرج بثينه من مكتب والدها

يتبعها ضابط الشرطة ومعه الشاب

وائل واقف في دهشة

بثينه ل وائل ردا على جملته الأخيرة مع والدها / فعلا مفيش حاجة بتستخبي يا بشمهندس

وائل / بثينه انتي

بثينه / ايوه انا مموتش أقصد متقتلتش مش دا كان هدفك

وائل / بثينه انتي مش فاهمه حاجة انا هفهمك

الضابط / لأ انت اللي هتشرفنا في القسم علشان نفهم منك كل حاجة

أمسك به اثنين من العساكر إلى عربة الشرطة

.........................

في الصباح وبعد عدة أيام وبعد تعافي هنادي

تدخل غرفة طارق ببتسامة


طارق قاعد علي الكرسي في البلكونة يشعر بخطوات هنادي

طارق ببتسامة/ تعالي يا حبيبتي

هنادي تقرب منه بسرعة / انت قولت حبيبتي مش كده

طارق/ آه ليه هو انا غلطت

هنادي/ مقولتهاش من زمان يا طارق وحشتني اوي الكلمة دي منك

لمس ايدها وقبلها بحب

هنادي/ لا بقي في ايه مالك متغير كده

طارق / حاسس اني بتولد من جديد

حاسس إن في أمل ارجع تاني طارق بتاع زمان

هنادي بفرحة/ يبقي في أخبار حلوة بخصوص العملية مش كده

طارق/واحد قريبنا شغال في ألمانيا كنت بعتلو الأشعة وكل الأوراق الخاصة بحالتي الصحيه

من كام شهر رد عليه بس امبارح واكدلي إن في علاج لحالتي

هنادي تحتضنه بقوة وفرحه/ صحيح يا طارق يعني هتبقي كويس ونرجع نعيش مع بعض تاني

طارق /بس تكاليف العملية كبيرة اوي

بفكر ابيع شقتي اللي في مصر امي كانت سددت باقي الأقساط يعني اقدر ابيعها عادي

هنادي/ وانا معايا الدهب بتاعي

نحسبها بقي ونشوف المبلغ اللي معانا هيبقى قد ايه

طارق / ميكفيش دا لو افترضنا اني وافقت اخد دهبك

هنادي/ ليه يا طارق ماهي حاجتك وبعدين دي ظروف وأظن مفيش سبب أكبر من ده يخلينا نبيع أي حاجة نمتلكها الدهب هيفيدني بأيه واني شايفاك كده

طارق بحزن / مضايقك منظري كده صح؟

هنادي/'اني مش قصدي بس انت مضايق وتعبان اني مستعده أعيش معاك بأي وضع طارق اني بحبك

طارق/ انا هعمل العملية علشان ابني نفسي أقف واشيله والعبه أحس بيه

هنادي /إن شاء الله

يا حبيبي هتقوم وتوقف وتخف

جرس الباب يرن تقرب هنادي تفتح الباب

الحاجة أمينه ومعاها محسن

الحاجة أمينه / صباح الخير يا بنتي طارق نايم

هنادي/ صباح النور. ...لا طارق صحي من بدري

الحاجة أمينه /:تعالي يا محسن ادخل

يدخل محسن بحرج

هنادي/ شد حيلك ياابو محمود

لم يرد محسن لانه محرج منها

يدخلوا جوه في غرفة طارق

طارق بحزن /'ازيك يا محسن

لم يستطع محسن الرد مره اخري

طارق/ شد حيلك يااخويا

محسن بصوت خافض /الحمد لله

طارق سامحني

طارق /اسامحك على ايه

انت اخويا ومهما حصل هنفضل اخوات

الحاجة أمينه / محسن اخوك جاي يرجعلك حقك ياابني

طارق بدهشة/ حقي؟!!!

محسن/ ايوه يا طارق حقك

ويخرج محسن أوراق من جيبه / دا حقك يا طارق دا عقد بنصيبك

في البيت ودا عقد نصيبك في الأرض ودا إيراد الأرض الشهور اللي فاتت دا نصيبك

طارق/ محسن انت

يقاطعه محسن/'اني برجع الحق لاصحابة

طارق انت لازم تخف وعلشان كده لازم تعمل العملية واني عارف إن تكاليفها كتيره مستعد اكملك من معايا بس المهم تعمل العملية وتوقف علي رجلك من تاني وترجع لشغلك

دمعت عين طارق احتضنه محسن

محسن بدموع/ سامحني يا طارق علشان اقدر انام إحساسي بالذنب واني ظلمتك ويمكن تكون في ليلة بت فيها تدعي عليه

وكانت بنتي هي الضحية

طارق / لا يا محسن انا عمري مدعيت عليك

ومي فراقها صعب عليه زي ماهو صعب عليك

محسن ببكاء/'كانت بتحبك قوي يا طارق

وكانت كل خميس تقول لأمها لما عمي طارق يجي ابقي صحيني ياامه انت كمان كنت حنين معاها ومعانا كلنا

تبكي الحاجة أمينه

ينحني محسن يقبل يدها / سامحيني انتي كمان ياامه

وادعي لمي هي محتاجة دعاكي قوي

تدخل هنادي بالقهوة

محسن/ وانتي كمان يا مرات اخويا سامحيني

الحاجة أمينه / خلاص ياابني متعذبش نفسك اكتر من كده

محسن / اني هنزل يا طارق لو احتاجت حاجة اتصل بيه

وحقك في ايدك ياريت تكون راضي عني دلوقتي

طارق/ حتي لو ماخدتش حاجة انا عمري مزعل منك انت اخويا الكبير ومربيني

محسن يخرج من الشقة وينزل تحت

.....

في شقة محسن

يدخل محسن يلاقي عمه الحاج عيد والد شوق

محسن/ ازيك يا عمي

الحاج عيد/ كنت فين يا محسن

شوق تخرج من المطبخ / كان فوق ياابه بيرجع لاخوه الأرض

محسن/'احنا اتكلمنا في الموضوع ده وقولتلك متدخليش يا شوق وكفاية اللي حصل

الحاج عيد/ ازاي متدخلش ياابني مش دا حقها وحق عيالها

محسن/ حقي اني خدته لكن اللي رجعته دا حق طارق اخويا

شوق/ حق طارق ولا حق المحروسة اللي فوق هي وابنها

محسن/ انتي مالك ومالها يا شوق متخليكي في حالك وسبيها في حالها وخلينا في المصيبة اللي احنا فيها ودا كله كان بسببك

شوق/ بسببي اني؟ !!

محسن/'ياما قولتلك البت كبرت متخرجهاش في وقت متأخر وادى النتيجة ومنعرفش البت حصلها

الحاج عيد/ ياابني دي اعمار محدش مننا له يد فيها

محسن/ بس في أسباب يا عمي

وبنتك هي السبب اتساهلت اكتر من اللازم

شوق بصراخ/ انت ايه يااخي مش كفاية حرقت قلبي كمان بتحملني المسؤلية

محسن /اومال احمل مين ...انتي السبب ياشوق

تبكي شوق

الحاج عيد /كفاية ياابني عليها اللي هي فيه

محسن/ واني مش كفاية النار اللي فيه عايزاني أظلم اخويا واخد حقه بدل مااساعده انه يخف ايه مبيصعبش عليكي

ابن عمك ورقدته في السرير لاقادر يشتغل ولا يوقف ولا حتي يفرح بابنه

جرس الباب يرن

يفتح محسن / نرمين. ...ادخلي

نرمين / صباح الخير ياعمي انا كنت جايه علشان اقولك ظابط شرطة تحت عايزك

محسن / مقالش عايز ايه

نرمين / مقالش حاجة

الحاج عيد / استني ياابني اني نازل معاك اشوف في ايه

ينزل محسن والحاج عيد وكان سعيد تحت قاعد مع الظابط

محسن لهدي/ جهزي الفطور ياام حامد

الضابط / لا مفيش داعي انا كنت جاي اقولك إن القضية بعد ما تقيدت ضد مجهول حصلت حاجة غيرت مسار القضية

محسن/:حاجة ايه دي يا باشا

الضابط / جالنا شاب واعترف إن في شاب زميله طلب رقم تليفون الآنسة مي منع وهو عطهوله وبعدها اتفق الشاب التاني مع بنتك انهم يتقابلوا الساعة سبعه بالليل في جمب المكان اللي عثرنا عليه علي جثتها

الجميع في دهشة

محسن/ يعني بنتي راحت هناك

الضابط/ فعلا راحت هناك

واحنا استدعينا الشاب وبعد تكرار السؤال ايه اللي حصل في الليلة دي اعترف بكل حاجة

حاول يعتدي عليها وهي حاولت الهرب منه ولكن اللي حصل انها وقعت في الترعة وهي بتحاول تجري منه هو دا اللي قاله

محسن/ هو فين

الضابط /'محجوز في القسم

محسن يجري يفتح باب المنزل

سعيد يجري وراه /:رايح فين يا محسن

محسن /'اني مش هسيبه هموته زي مموتها

..............................

أما بثينه فاتنازلت عن المحضر اللي عملته في وائل مقابل إنه يطلقها وهو وافق

وبالفعل طلقها وائل واخدت حريتها ورجعلها كل فلوسها

وبعد تلات شهور اتخطبت مره تانية من خطيبها السابق الدكتور هيثم

..................

مرت تلات شهور وبدأ طارق يجهز نفسه للسفر ل ألمانيا بعد مقدر يجمع مبلغ العمليه


في الصباح

هنادي /علشان خاطري خدني معاك يا طارق

طارق/:يا حبيبتي اخدك فين وبعدين لو سافرتي معايا هتقعدي لوحدك انا هبقي في المستشفى

يعني قعادك هنا أفضل

هنادي /بس هقعد قلقانه

طارق/ ادعيلي بس

ودوري في الشنط يمكن أكون ناسي حاجة

محسن علي باب الشقة يخبط

محسن / خلاص يا طارق جهزت نفسك للسفر

طارق / تعالي يا محسن ساعدني علشان أنزل

يدخل سعيد / واني بقي مش عايزني اعملك حاجة

طارق ببتسامة/'هتوحشني اوي يا سعيد كلكو هتوحشوني

سعيد/ ماهو انت مرضتش تاخدني معاك

طارق /ماهو لازم يكون في راجل في البيت مينفعش انت ومحسن تسافروا معايا ونسيب الحريم لوحدهم

سعيد/ معاك حق في دي

هنادي بدموع / هتوحشني يا طارق

يقبل الطفل وهو يحاول أن لا تدمع عينيه

محسن /'يلا يا طارق

طارق / يلا يا اخويا

هنادي وهي بتمسح دموعها / تروح وترجع بالسلامة ابقي اتصل طمنا لما توصل

......

بالأسفل

طارق لنرمين/ خلي بالك من أمك يا نرمين

هتوحشني لماضتك

نرمين /'وانت كمان هتوحشنا ياطارق ترجع بالسلامة

إن شاء الله

طارق ينظر لوالدته / ايه يا ست الكل بتعيطي ليه

الحاجة أمينه /:علي عيني ياابني إنك تسافر وتسيبنا

أهم حاجة تخلي بالك من نفسك وترجعلنا واقف على رجلك من تاني

يقبل طارق يدها / دعواتك ياامه

الحاجة أمينه / دعيالك يا نور عيني تروح وترجع بالسلامة

محسن بعد ماادخل الشنط للعربية /'ايه يا سعيد انتوا مطلعتوش ليه

الحاجة أمينه ممسكه بإيد طارق وتبكي

سعيد/ خلاص بقي ياامه سبيه علشان ميتاخرش علي ميعاد الطيارة

....................

بعد خروج طارق ومحسن وسعيد

تدخل نرمين غرفتها سريعاً وهي تبكي

وتغلق باب الغرفة وتظل تبكي تمسك بهاتفها

منير/ الو مين معايا

نرمين /'ليك حق تنسي

منير بارتباك /نرمين ازيك

نرمين / ازيك يا دكتور اخبارك ايه

منير/ الحمد لله

نرمين / ايه مكنتش عايز ترد

منير / بصراحة يعني يا نرمين متوقعتش إنك تتصلي

نرمين / ليه

منير/ نرمين جه الوقت اللي اقولك فيه شوفي مصلحتك يا بنت الناس

نرمين بدموع / كنت عارفة إنك هتقول كده خصوصا اني اتصلت بيك كتير ومردتش

منير / انتي غيرتي رقمك وانا مكنتش عارف انك انتي اللي بتتصلي

نرمين / ولما زهقت رديت عليه

منير/'انا فكرت كتير في موضوعنا ووصلت للحل اللي هيريحك ويريحني

نرمين / بس انا كنت محتجالك الفترة اللي فاتت دي اوي

منير/ والدي توفنا من شهر

نرمين / البقاء لله

احنا كمان كان عندنا حالة وفاة

منير /مين اللي مات

نرمين بحزن / مش مهم تعرف مين

المهم شوفت انت مصلحتك

منير /انا خطبت بنت خالتي

نرمين بحزن / وانا

منير/ قولتلك يا نرمين شوفي مصلحتك انتي اللي مصممه تربطي نفسك بواحد زيي لسه في بداية حياته وانتي يا بنت الناس مش وش بهدله

نرمين / جات متأخر يا دكتور لسه فاكر تقولها بعد تلات سنين

منير /'أنا ياما حاولت افهمك لكن أمتي كنتي رافضة تسمعيني

نرمين تقفل التليفون وتبكي بصوت عالي

هدي تخبط/'نرمين مالك في ايه

افتحي طمنيني عليكي

نرمين بانفعال/ سيبوني لوحدي مش عايزة أكلم حد

................

في منزل كامل

كامل/ ايه ياابني هتفضل قاعد كده

وائل بحزن/ عايزني اعمل ايه ياابه

تيجي سعدية بالفطار/ تشتغل ياابني

ينظر لها وائل

سعدية /ايوه تشتغل العمر لسه قدامك وانت مش اول واحد يتجوز ويطلق بكره تلاقي بنت الحلال اللي تستاهلك

كامل/ ماهي بنت الحلال كانت موجودة بس هنعمل ايه بقي

وائل يقوم كامل ممسك يده

كامل/ اقعد ياابني عايز اقولك كلمتين

وائل / اتفضل ياابه

كامل/ اني معنديش غيرك انت وهنادي

ونفسي اشوفكو مبسوطين في حياتكو فاني فكرت هبيع الأرض اديك نصيبك تعمل بيه المشروع اللي بتحلم بيه واختك هسيبلها حقها علشان مكونش ظلمتكو

سعدية/ بعد الشر عليك ياراجل ليه بتقول كده

كامل/:هعمل ايه بالأرض يا سعدية أهو كل واحد ياخد نصيبه يعمل بيه اللي هو عاوزة

وائل بفرحه/ متشكر اوي ياابه

سعدية/ فرح كامليا بعد بكره وصفيه جاتلي امبارح عايزاني أقف معاها في عمايل الكحك والبسكوت والفطير اروحلها يا كامل

كامل / وماله يا سعدية روحلها اختك بردو وملكوش غير بعض

سعدية بفرحه / متحرمش منك يا ابو عيالي.

يقوم وائل / انا طالع انام شوية

سعدية/ تنام ايه ياابني أفطر الأول

وائل / لما اصحى ياامه أصلي منمتش طول الليل

يطلع وائل غرفته

كامل/ يعني كان لازم تجيبي سيرة فرح كامليا قدامه

سعدية/ مكانش قصدي وبعدين اني قولت خلاص خرجها من دماغه معرفش انه لسه بيحبها

كامل/ هو اللي ضيعها من أيده بس هنقول ايه كل شيء قسمة ونصيب

سعدية/ اتصلت علي هنادي عرفت جوزها سافر ولا لأ

كامل/ زمانه سافر

الباب يخبط يقوم كامل يفتح

هنادي / السلام عليكم ياابه

كامل ببتسامة / وعليكم السلام أهي بنتك جات اهه يا سعدية

تدخل هنادي

سعدية/ لسه جايبين في سيرتك دلوقتي

هاتي الواد لما ابوسه وحشت ستك يا مازن

هنادي/'ههههه ايوه ياامه قوليها كتير اني قربت انسي إنه اسمه مازن

كامل/ يعني اسم حامد ماله

سعدية/'مملوش يااخويا ياريتها سميته حامد

هنادي/ ماهما بينادوه هناك حامد

سعدية/ جوزك سافر يابنتي

هنادي بحنين / سافر ياامه ادعيله

سعدية/ مالك بتقوليها كده اه لحق وحشنك

هنادي تغمزلها/'أمه

كامل/'طب اني هروح الغيط محتاجين حاجة

سعدية/ يااخويا مع الف سلامة

هنادي/ خلي مازن معاكي ياامه واني رايحه لكامليا عماله تتصل بيه وعايزاني اروحلها

سعدية/ نعم واني هعمل ايه مع ابنك لما يجوع

لا خديه معاكي واني شوية ورايحه لخالتك اساعدها

هنادي/ طب مااني كمان رايحه اساعدهم

سعدية/ هتساعديهم في ايه

هنادي/ مش النهاردة الحنه وبيطبخوا للناس اللي جايه تبارك

سعدية/ لا يابنتي انتي بعذرك معاكي ابنك صغير خليكي واني اللي هروح

هنادي/:هروح معاكي افك عن نفسي شوية

اومال فين وائل ياامه

سعدية بحزن/ نايم في اوضته يا بنتي

هنادي/ عرف إن فرح كامليا بعد بكره

سعدية/ عرف يا بنتي

يلا احنا علشان منتأخرش

إلا بالحق مقولتليش الواد اللي موت بنت سلفك ده عمله فيه ايه

هنادي/ دخل الأحداث ياامه

سعدية/ يعني مدخلش السجن

هنادي/ لأ ماهو طلع عندي تمنتاشر سنه إلا أربع شهور

سعدية/ يعني ميدخلش السجن

هنادي/ لا ياامه لازم تمنتاشر سنه لانه دلوقتي يعتبر طفل

سعدية/ طفل ايه يابنتي دا راجل طول بعرض اني كنت شايفاه وهما مخرجينوا من المركز

هنادي/ هو القانون كده ياامه

سعدية/ اكيد سلفتك هتجنن

هنادي/ هي فعلا اتجننت خلاص

سعدية/ يالهوي ليه كده يا بنتي

هنادي/ بتصحي بالليل تصوت وتقول كلام غريب وتفتح باب البيت وعايزة تطلع تنزل الترعة

سعدية/ يالهوي وبعدين

هنادي/ آخرها اول امبارح سعيد راجع من بره متأخر لقيها خارجه وراسها والف سيف لازم تروح عند الترعة وتنزل تدور علي بنتها

سعدية/ لا حول ولا قوة إلا بالله

الوليه اتجننت خلاص

هنادي/ وسايبه بنتها يا حبة عيني لسه صغيرة من غير رضاعه ولا أي حاجة وقاعده في اوضتها

بقيت لما اسمع صوت البنت أنزل اخدها من اخوها واعملها لبن وارضعها

سعدية/ ينوبك ثواب يت بنتي

هنادي/ العيال الصغيرة بيصعبوا علي الواحد ياامه مهما يكون

سعدية/ عاقله يا بنتي

اعملي اللي عليكي علشان ضميرك يبقي مستريح

هنادي/ طب هاتي الواد بقي عنك ويلا بينا

.............

بعد مرور شهر

هنادي واقفة في المطبخ

تدخل هدي / ايه دا يا هنادي بتعملي ايه عندك

هنادي بفرحه / بجهز الغدا

هدي/ لا اطلعي انتي ابنك بعيط ونرمين مش عارفه تسكته

اطلعي رضعيه واني هكمل

هنادي/ بس طارق قالي إنه عايز ياكل من أيدي

هدي/ هههههه ابقي قوليلوا مفضتش اعمل الأكل

هنادي/ هيقولي ليه

هدي/ ابقي قوليلوا كنت بتذوقلك

هنادي بخجل / يالهوي اني أقوله كده

هدي/ هههههه وفيها ايه مش جوزك

هبقي اطلع اخد حامد منك ماشي يبات معانا الليلة ابقي جهزيلوا الرضعه

هنادي/ هتعبك يا هدي

هدي/ تعبك راحة اطلعي انتي بس لابنك

تطلع هنادي من المطبخ وتاخد ابنها من نرمين

هنادي/ معلش اني عارفة إنه تعبك

هما قالولك جايين أمتي

الحاجة أمينه / يا بنتي دي عاشر مره تسألي السؤال ده

نرمين / انا عارفة ياامه زهقتني كل شوية أسئلة

الحاجةامينه / ههههه معلش يا بنتي فرحانه

هنادي/ طب وريني الصور اللي بعتوهالك علي التليفون

نرمين / يووووه انتي مش شوفتيها قبل كده

هنقلهالك علي تليفونك

هنادي/ تليفونك شاشته أوضح

نرمين / اتفضلي اتفرجي براحتك أمه انا هدخل انام لما يجوا ابقي صحيني

الحاجة أمينه / طب اتصلتي واطمنتي اخوكي وصل المطار ولا لسه

نرمين /واصل من نص ساعة وباقي كمان نص ساعة على ميعاد وصول الطيارة وقولي ساعة كمان في الطريق لهنا يبقي دخلنا في ساعتين.

الحاجة أمينه / يرجعوا بألف سلامة

هنادي تقرب من الحاجة أمينه بفرحه/ شوفتي يا حاجة طارق حلو هنا ازاي

الحاجة أمينه / الحمد لله

إن العملية نجحت وهيرجع يمشي على رجليه من تاني

هنادي بدموع/ الحمد لله

الحاجة أمينه / طب اطلعي يا بنتي روقي شقتك عبال ميجوا

هنادي /مروقاها من امبارح

الحاجة أمينه / داانتي عامله حسابك بقي

هنادي /دا اني مستنيه جيته من ساعة مطلع من البيت.

وقلبي دلوقتي عامل يدق من الفرحه مش مصدقه نفسي

..................

بعد مرور 3 ساعات

هنادي واقفة في البلكونة تراقب الطريق

شايله ابنها وفجأة عربية جايه.

هنادي بفرحه تنزل جري علي السلم توقف علي الباب

محسن وسعيد ينزلوا الشنط

طارق ينزل من العربية وهو بينظر حواليه

هنادي بفرحه مليئة بالدموع تجري ناحيته تحتضنه

طارق بخجل / مش هنا يا هنا يا هنادي

الحاجة أمينه وهدي واقفين بيضحكوا

يقرب طارق يقبل يد والدته

الحاجة أمينه تحتضنه بقوة ودموع/ وحشتني يا طارق وحشتني ياابني

طارق/ وحشتيني ياامه

كلكو وحشتوني

تنهار الحاجة أمينه بالدموع

يسلم طارق علي ولاد اخواته

محسن وسعيد وصباح وكوثر

صباح / حمدا لله..... على سلامتك يااخويا

كوثر / وسعي اما احضنه واشبع منه

ازيك يا طارق

طارق/ الحمد لله

تجري نرمين بدموع وتحتضن طارق/ وحشتني اوي يا طارق

حمدا لله. . علي سلامتك

محسن/ وسعوا بقي خلينا ندخل الشنط جوه

قرب ياواد يا محمود طلع الشنطة دي قدام شقة عمك طارق

طارق لسعيد/ سيب الشنطة دي دخلها عند امي جوه

الحاجة أمينه / ليه ياابني كلفت نفسك كده

طارق/ دي حاجة بسيطة ليكي ولاخواتي ياامه حلاوة رجوعنا بالسلامة

محسن/ لأ بقي شنطة ايه اللي حلاوة رجوعنا

اني هدبح عجل. ..لأ هدبح عجلين حلاوة شفاك يااخويا.

طارق/ تسلم يا ابو محمود

..............

في شقة طارق

هنادي قاعدة وفاتحه الشنط بذهول

هنادي/ الحاجات دي كلها ليه اني لوحدي

طارق /دا قليل عليكي يا هنادي

هنادي بنظرة حب/ بحبك قوي يا طارق

طارق بغمز/ هو احنا هنفضل طول الليل نتكلم كده

اومال فين حامد

هنادي/ قصدك مازن

طارق/ ههههه مازن ولا تزعلي

هنادي/ هدي خدته ينام معاهم الليلة

طارق ببتسامة وهو محاوط هنادي بذراعة / هدى دي طلعت بتفهم بجد

هنادي/ انت واخدني علي فين

طارق / هههههه علي فين يعنى. . هندخل جوه

هنادي/ طب استني اشيل الحاجات دي

طارق وهو بيحتضنها أمام الباب / الصبح يا حبيبتي

هنادي/ طب نقعد شوية نتكلم مع بعض عايزة اعرف كل حاجة حصلت من يوم مسافرت لحد امبارح

طارق وهو بيقبلها / ودا وقته خليها الصبح بقي

انتي وحشاني اوي

هنادي ببتسامة / طب شيلني

طارق/'ههههههه اشيلك ايه مش للدرجادي يعني

هنادي/ تقصد ايه اني تخنت

طارق/ لا يا حبيبتي بس انا لسه بردو مرجعتش زي الأول

مينفعش احمل علي ضهري

هنادي/ خلاص اشيلك انا

طارق /'ههههههههه هنفضل نتعازم علي بعض كتير

بصي بقي لا تشليني ولا اشيلك

ويلا بينا بقي

هنادي/ طب اني جعانه معرفتش أكل تحت

طارق /بعدين بعدين ابقي كلي الأكل كتير في المطبخ

هنادي تستدير مره اخري

طارق /ايه وبعدين يا هنادي

هنادي/ طب أصبر دقيقة اشيل الحاجات دي من علي الأرض قلبي مش مطواعني اسيبها كده

طارق ممسك ايدها بقوة/ وانا بقي اعمل ايه في قلبي اللي مش مطواعني اسيبك لحظة

ويفتح الباب

طارق ببتسامة/ ادخلي برجلك اليمين يا عروسة

هنادي/ ههههههههه

😍النهااااااااااااااااااااية😍


بداية الرواية من هنا


🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹

ادخلوا بسرعه حملوه وخلوه علي موبيلاتكم من هنا 👇👇👇

من غير ماتدورو ولاتحتارو جبتلكم أحدث الروايات حملوا تطبيق النجم المتوهج للروايات الكامله والحصريه مجاناً من هنا


وكمان اروع الروايات هنا 👇

روايات كامله وحصريه من هنا


انضموا معنا على تليجرام ليصلكم اشعار بالروايات فور نزولها من هنااااااااا


🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺





إرسال تعليق

أحدث أقدم

إعلان آخر الموضوع

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close