رواية عشقها بعدما تبلد قلبه(عشق الباسل ) بقلم بشري البارت الثالث حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات - النجم المتوهج The glowing star

بحث هذه المدونة الإلكترونية

Translate

المتابعون

2024/02/01

رواية عشقها بعدما تبلد قلبه(عشق الباسل ) بقلم بشري البارت الثالث حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات

 رواية عشقها بعدما تبلد قلبه(عشق الباسل ) بقلم بشري البارت الثالث  حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات

رواية عشقها بعدما تبلد قلبه(عشق الباسل ) بقلم بشري البارت الثالث  حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات


صدمة كبيرة حلت على مالك وباسل مما رأيا تجمد لسان باسل لم يستطع ان ينطق بحرف واحد بينما مالك رمش بعينيه عددت مرات وفتح عينيه بصدمة كبيرة ليتاكد اذا ما يراه حقيقة ام خيال.

اللواء: باسل مالك حصل ايه ليكون شفت عفريت .

باسل بدون وعي: دا مش كان ميت فا اكيد دا عفريت او شبح. 

مالك بعدم فهم: اذا ده حقيقة جنازة مين حضرنا من ٤ سنين.

اللواء: ايه الكلام ده متفهمونا.

باسل: قبل كل ده انتا حقيقي هنا.

وقف ذالك الشخص وعلى شفتيه ابتسامه لرؤية صدمة باسل و مالك ضيق عينية التي تشبه عيون القطط وتقدم نحوهما.

_ في ايه للدرجه دي مش حابين شوفتي.

مالك: ده حقيقي بيتكلم ولا انا بس يتهيئلي.

باسل: وانا أسمعت كمان اكيد مش شبح يعني.

_شبح ايه منك ليه ده انا هو انتو نسيتوني ولا ايه.

صدمه فرحا عدم تصديق مشاعر متلخبطة سعاده عارمه.

تقدم باسل ولمعت عينيه بالدموع ليحتضنه بشدة ليعانقه الاخر بقوة اكبر.

اردف باسل بفرحة: مش مصدق عيوني انك لسا عايش.

ربت الاخر على كتفه هدي يعمي شوي اسلم على الحيطة دي .

تقدم من مالك الذي نادرا ما ترا عينيه تدمعان احتضنة بشدة.

اردف مالك بفرحة كبيرة: مش مصدق انك قدامي يا ماهر انت مش عارف كنا عاملين ازاي بغيابك.

ربت الاخر على كتفه لردف ماهر بغرور مصطنع: بعرف بتضيع بدوني اصلا انا السبب بوصولك لهون.

ليقهقه باسل بصوت مرتف على حديث ماهر الذي اشتاق له و لمشاكساته معهم.

اللواء: مش تفهموني سبب الصدمة دي بشوفتكم للمقدم ماهر والظاهر انكم بتعرفو بعض من زمان.

مالك ببرود: لانو ببساطة العميد من أربع سنين خبرنا انو ماهر ماتت بحادث سيارة واحترق وجاب جثة وعمل الإجراءات وعملنا جنازة .

ماهر بصدمة: انتا بتقول ايه يا مالك.

مالك: ده يلي حصل.

باسل من بين اسنانه: اكيد دي خطة دنيئة من خططه على شان يبعدنا عن بعض.

اللواء: طيب ممكن ناجل الموضوع ده لحد ما نخلص من الموضوع الذي ستدعيتكم لأجله.

باسل: تفضل حضرتك.

شرح لهم اللواء ما حدث وشرح الخطة التي ستبعونها من اجل القبظ على ذالك المجرم.

نهض الثلاثة وادو التحية العسكرية ليخرجو من المكتب ما زالت الصدمة على وجهي باسل ومالك لم يستوعبا ما حدث بعد.

هتف ماهر بمرح: ليه الكأبة دي منك ليه انا اهو قدامكوا.

باسل : والله مش مصدق انك قدامي.

مالك: فعلا انتا لازم تحكيلنا ايه الي حصل وين كنت طول ٤ سنوات دي.

ماهر: ههههه حاضر بس الاول انا جعان جبولي اكل على مكتب باسل.

باسل بغيظ: ليه مكتبي يعني.

مالك: ههههه مزاج يا حبيبي.

اتجه ثلاثتهم الى مكتب باسل وهم يتحدثون وصوت ضحكاتهم يملا المكان تحت استغراب الجنود ان مالك يضحك ومن ذلك الشخص الثالث الذي بصبتهم.

(ماهر السامري: شاب وسيم ذو عينين شبيه بعين القطط مرح جدا صديق باسل ومالك من زمن بعيد يعمل بالشرطة العسكرية برتبة مقدم يبلغ من العمر ٢٨ عاما يحب الطعام كثيررا 🤣 )

اقترب ثلاثتهم من المكتب كان يقف أمام المكتب زين و مازن.

مازن: مش ده الرائد باسل معاه الرائد مالك بس مين الشخص الثالث ده.

زين: مش عارف.

مازن بصدمة: ده مش الرائد ماهر.

صرخ زين: شبححح.

هرول مازن مبتعدا عن المكان تحت ضحكات ذاك الثلاثي.

باسل بضحك: ده هرب.

زين ما زال على صدمته: حضرتك شبح صح.

ماهر بضحك: ايوا وجاي اخضك معي.

زين بصدمة كبيرة: ينهار اسود اللهم اسكنهم مساكنهم لا مناذيكوم ولا تاذونا.

مالك: ههههه بطني الله يخرب بيتك يا ماهر جننت الولد ههههه.

ادمعت عيني ماهر و باسل من شدة الضحك.

هتف باسل: خلاص متت ارحموني .

اقترب مازن واردف ببلاهه: سيادتك هنا بجد ازي خرجت من القبر بعد السنين دي.

لتعود موجه الضحك شاركهم زين الضحك هذه المرة بعدما استفاق من صدمته.

مازن ببلاهه: يعني ده حقيقة انت واقف قدامي صح.

ماهر وهو ممسك ببطنه من شدة الضحك: اجل اجل هنا يا عزيزي مكنتش اعرف شوفتي بترعب للدرجه دي.

زين: ههههههه اه مش طبيعي واحد رجع بعد ما كنا مفكرين انو ميت من أربع سنين عايز يكون رد فعلنا ايه هههههه .

باسل: ههههه معك حق يلا على شغلك انت وياه بسرعة وقبل ما تروح وصي على اكل لماهر عشان مش ياكلنا انا ومالك .

مالك: هههههه بس انا عايز افهم فين  كان حضرتو .

دخلو الى مكتب باسل جلس باسل في مكانه المخصص وجلس مالك وماهر قبالته.

باسل: اتكلم لحد ما يجي الاكل يا ماهر.

ماهر : طيب جيبلي عصير الاول.

مالك: طفس .

ماهر : عارف.

رفع باسل سماعة الهاتف جيبلي ٢ قهوة واحد عصير فرش على مكتبي يا شاكر وأغلق الهاتف.

باسل: تفضل اخلص بسرعة. 

تنهد ماهر:  اجتني مهمة كبيرة وانا استغربت منها وقتها حاولت اتصل بيكو كثير بس محدش رد علي وانجبرت اطلع لوحدي بالمهمة بعد ما خلصت المهمة عرفت انو العميد هو سبب كل المشاكل وكلف ناس انهم يقتلوني اول ما تخلص المهمة.

باسل: كنت عارف انو الحيوان ده الو ايد بيلي بيحصل هنا.

اكمل ماهر: حاولو يقتلوني وانصبت اصابة خطيرة دخلت وقتها بغيبوبة لسنة ونص وصحيت فاقد الذاكرة مش متذكرة حاجة .

ضهرت علامات الحزن على وجه مالك وباسل بسبب ما عاناه صديقهم وهم ليسو بجانبه .

باسل: ازي حصل كل ده.

ماهر: وقت انصبت وقعت من المنحدر وقتها لقاني واحد واخذني للمشفة وبقي يهتم فيني طول الفترة الماضية لما صحيت مش فاكر حاجة اخذني عندو بالبيت واهتم فيني لحد ما بدأت صحتي تتحسن وبقيت اشتغل معو وانا مش فاكر انا مين وايه يلي حصل وايه يلي وداني عندو وليش مش فاكر .

مالك: والله لخلي يندم على اليوم يلي تولد فيه.

باسل : اهدى يا مالك وانت كمل. 

قاطعهم طرقات الباب. 

باسل بهدوء: ادخل.

الاكل وصل سيادتك.

باسل: حط الاكل هنا يا زين ودرب الكلاب يلي برا ومأمون ممنوع من الاكل كمان اليوم .

زين: امرك سيدي.

ماهر: هههه عشت وشفت الناس بتخاف منك يا باسل.

وقف باسل وتقدم نحو ماهر وصفعه في رقبته من الخلف.

ماهر: اااااه يخرب بيت ايدك دي تقيله اوي .

مالك: هههههه نسيت انو كان قائد فريق الكراتيه ههه.

باسل: تعال انت وهو خلينا نتغدا وبعدين بنكمل حكي.

في إحدى المستشفيات 

طرقت السكرتية على اباب .

-ادخل

السكرتيرة: دكتور منى في شخص برا مصمم انو يشوفك دلوقتي مع انو مش اخذ موعد مع حضرتك.

منى: دخلي.

هزت السكرتيرة رأسها دليل على الموافقة وخرجت اتفضل حضرتك.

طرق على الباب بطريقة معينة .

منى: تفضل.

- ايه يا موني مش عارفة طريقة بتخبيط على الباب.

منى بسعادة: انت رجعت متى.

- لسا واصل من ساعتين.

ركضت واحتضنته بشدة ليرفعها عن الأرض و يدور بها وسط ضحكاتها 

منى : بس يا سليم هتوقعني.

سليم: هههه عيب تقولي كدا.

منى : وحشتني اوي .

ربت سليم على حجابها وانتي كمان يا حبيبتي. 

جلس يتحدث معها في الماضي فهو ابن عمها واخيها بالرضاعة وقصت عليه ما حدث مع رائد لتحمر عينية ويقسم انه سيجعل ذالك النبيل يندم فشخصيته ذالك النبيل لا  تمد لاسمه بصله. 


مكان التخرج الخاص بباسم 

باسم: رائد عمي باسم مطول.

رائد: مش عارف هحاول ارن عليه.

زين: طيب يا حبيبي.

حاول رائد الاتصال بي باسل لاكنه لا يجيب والشكر  أوشك  الحفل على البدء.

في المقر هب باسل واقفا ينظر إلى ساعته بصدمة.

ماهر: في ايه.

باسل بصدمة: حفل تخرج باسم دلوقتي الله يحرقك يا ماهر الكلب نسيت.

مالك: ههههه طيب يلا بسرعة نروح سوا.

ماهر : لا انتو روحو دلوقتي وانا رح احصلكم بالبيت المسا 

باسل: اوكي وخرج مهرولا ويتبعه مالك.

ابتدأ الحفل 

وصل باسل ومالك في بداية الحفل لتنفرج اسارير باسم فور رؤياه لعمه وصديقه المحبب

حان وقت باسم للصعود وتلقي شهادة تخرجه برتبه ملازم وإلقاء الكلمة الختامية.

باسم بعد ما انتها من كلمته : أود أن اشكر افضل شخص في هذا العالم شكرا لانك موجود دوما لولا وجودك لما نجهت انتا افضل اخ وصديق وأب وعم في هذا العالم مهما قلت لن أجد ما يوصف ما فعلت لأجلي شهادتي هذه انت تستحقها شكرا لدعمك لي طيله هذه السنوات.

ادمعت عينيه ليصفق له الجميع وهم لا يعلمون عن من يتحدث تحرك باسل مسرعا وصعد الى جانبه ليسحبه الى احضانة بسرعة ويربت على ضهره بحنان مبروك يا حبيبي .

باسم بدموع: كنت خايف انك مش  تحضر.

باسم: اسف يا عمري والله حصل حاجة هي سبب التأخير مش قصدي اتأخر عليك.

باسم: ولا يهمك يا عمي .

ليصفق الجميع لهم لا احد يصدق هذه العلاقة بينهما ليصعد زين ويحتضنه الف مبروك يا باسم.

باسم: الله يبارك في يا زيزو

زين: قلب زيزو من جوا.

هنئه كل من مالك ورائد ليغادرو المكان الى منزل باسل. 


في شركه المحاماه الخاصة بي بيان.

خرجت بيان على صوت مرتفع.

بيان بحده: في ايه.

- شركه نصابه انتي السبب انو مرتي تسحب كل ممتلكاتي مش كده.

بيان ببرود: اولا اتكلم باحترام وثانيا انتا مين و مين مراتك اصلا.

- انتي نصابه مراتي يلي كانت عندك الصبح وانتي قليلها ترفع دعوة علي وتأخذ ممتلكاتي.

بيان بحدة: هي يلي جت لحد عندي عشان ارفع دعوة على حضرتك يا محترم.

تهجم عليها وشدها من حجابها لتصرخ بقوى نتيجة شده لشعرها مع الحجاب ويهوي بصفعة على وجنتيها 

الموضف: ينهار اسود ده لو عرفو أخواتها هيموت مكانو..

صرخت بيان نتيجة لشدها الى داخل المكتب وهو يحاول تمزيق ثيابها ليتسبب لها بفضيحة.

بيان بصراخ: ابعد عني يا حيوان وانتا اتصل بواحد من خواتي بسرعة.

لبا الموضفين على الفور اتصل احد الموضفين بي باسل بينما حاول الباقين ابعاده عنها.

الموضف: باسل باشا.

باسل: ايوا مين معايا.

الموضف: انا مساعد الانسه بيان مفيش وقت للشرح لازم تيجي فورا على الشركة في واحد بيتهجم على الآنسة بيان وحرسو مش مخلين حد يقرب منه.

قتمت لون عينيه بشده وطرق على مقود القيادة بغضب وادار السيارة مغير وجهتها الى شركة شقيقته. 

هبط سريعا وركض بتجاه مكتبها لسيمع صوت صراخها و بعض الموضفين يحاولون التدخل لاكن يمنعهم حرس ذالك المحتال بلمح البصر كانو ممددين ارضنا وركل الباب بقدمه وركض لشقيقته خلصها من بين يده واعطاها الجاكت الخاص به وانهال بضرب على ذالك المحتال.

باسل : انت بتعرف عملت ايه يا حيوان. 

- هي يلي حرضت مرتي علي .

بيان من بين شهقاتها: كذاب يا باسل والله ما حصل.

باسل: انتا مش رح تفهم انتي مين الشخص يلي بعتك عشان تعمل كده.

- انت بقول ايه.

لكمه باسل بقوة وارف انت ابن عزام الهواري مش كده والله لتندم انتا وهو واخليك تعفن انتا وياه بالسجن.

صدم الشاب كيف له ان يعرف هويته .

امسك باسل هاتفه واتصل بشخص ما وانتظر لثوني اتاه الرد بسرعة.

باسل: زين دورية شرطة كامله على شركه الهلالي للمحاماة وانت تعال معهم في شوية متخلفين توصى فيهم كويس لحد ما اجيلك بكره.

زين : مسافة السكه وأغلق الخط.

تقدم باسل من شقيقته واحتضنها بشدة.

تعلقت ملابسة وهي تنتفض من شدة بكائها حملها باسل وصرخ بالموجودين ليغادر كل منهم الى عمله.

هبط من سيارته وحملها الى الداخل.

منى: باسل بيان حصلها ايه.

باسل: متخفييش يا حبيبتي تعبانة شوي .

حملها الى غرفتها وقبل جبينها ودثرها جيدا وخرج .

زين: اااه منك لله يا باسم الكلب.

رائد : هههههه مش قادر ههههه ليه يا باسم تخليه يركض وراك المسافة دي كلها ههههه

رقص باسم حاجبيه: انا قلت ايه ولا عشان كاشف هو مين حاب ههههه.

ضحكت منى حتى ادمعت عينيها واردفت من بين ضحكاتها وانا كمان عارفة.

منى جهزي عشان مرتب جايين ضيوف لعندي اردف بها باسل وهو يهبط من الأعلى.

ركض رائد واحتضنة: عامل ايه يا عمي.

باسل بغيظ: مش انا قلت بلاها عمي دي .

رائد: ههه طيب عامل ايه يا باسل.

باسل بابتسامه حنونة: الحمد الله بخير.

باسم: بتعرف انك احسن شخص بالعالم.

باسل: ليه.

باسم ورائد بضحك: عشان تحمينا من المتوحش ده.

زين بغيظ: انا متوحش يا متخلف.

ارتفعت صوت ضحكات منى من جديد وركض واحتضنة باسل واردفت: وانا هتحميني منه مش كده.

رفع باسل حاجبه بستنكار: اذا هو قدها يقرب ويشوف هيحصل ايه.

زين: خلاص هسامحك بس على شان باسل.

ضحك الجميع فهم على دراية اذا أقرب احد مش شقيقاته لن ينجو من بين يديه. 

غادرت منى الى المطبخ جلس زين وباسم على الاريكة المقابلة لشاشة التلفاز بينما جلس باسل على الاركة التي بجانبها وتمدد رائد الى جواله ووضع رأسه على قدمي باسل.

يا باشر انا جيت انا هنا وحشتوني اردف بها ماهر بضحك وهو داخل الى بهو الفيلا برفقة مالك.

فتح زين و رائد و باسم أعينهم بصدمة.

مالك: ههه العالم صابها شلل دماغ بسببك.

صرخ رائد بقوة: اععع شبح عفريت.

زين : ينهار مش معدي ايه الي شايفة انا ده هو الميتين بيطلعوا من القبور عادي.

باسل : هههههه اه ههههه.

باسم: انتا حقيقي.

ماهر بغيظ: ايه يا عمي انت وهو اول مرة تشوفو حده مات ورجع عاش.

رائد ببلاها: ايوا دي مش بتحصل.

مالك وباسل: هههههههههههههه يخرب بيتك يا ماهر .

ليستوعب رائد و باسم اخيرا ويصرخا معا : ميررروووو.

ماهر: ايو كده .

احتضنها بمرح وهنئهما بنجاحهما.

تقدم منه زين واحتضنة واردف: مع اني مش عارف حصل ايه بس حمد لله على سلامتك يا بطل.

خرجت منى لترى ماذا هناك صدمت وصرخت بقوة ليغمى عليها. 

رائد: هههههه يا دي ماتت.

ركض باسل وزين إليها حملها زين و وضعها على الاريكة وبدأ برش الماء على وجنتيها لتفتح عيناها وتنظر حولها بتوهان تبحث بعينيها عنه رائته يقف خلف رائد بنظر لها بخوف وقلق.

حمحمت بحرج ونهضت تقدمت نحوه: حمد لله ع سلامتك يا استاذ.

ماهر بابتسامه: الله يسلمك يا آنسة منى وحمد لله على سلامتك انتي كمان.

منى بابتسامه رقيقة: تسلم.

ماهر هنا هتفت بها بيان وهيا تهبط الدرج.

تقدم باسل نحوها وقبل جبهتها بحنان: احسن دلوقتي.

قبلته من وجنته: ايوا احسن بكتير.

ماهر: مش هتنصدمي انتي كمان.

بيان :ليه انصدم الحمد الله على السلامة. 

عاد الجميع للضحك من جديد حتى ادمعت اعيونهم من شدة الضحك.

-باباااا.

التفتو  الى ذلك الصوت كان ذلك صوت طفل صغير لم يتعده عامه الخامس .

- انت رجعت امتى ومجتش تشوفني ليه.

رسمت ابتسامه واسعة على شفتيه واقرب منه. 

يتبع ...


توقعاتكم مين ابو الولد ده؟



تكملة الرواية من هنا



بداية الروايه من هنا



روايات كامله وحصريه من هنا



 
close
 
CLOSE ADS
CLOSE ADS