القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

رواية جبروت انثي وسطوة رجل البارت ال 24وال 25 بقلم آلاء الرحمن حصريه وجديده

رواية جبروت انثي وسطوة رجل البارت ال 24وال 25 بقلم آلاء الرحمن حصريه وجديده

رواية جبروت انثي وسطوة رجل البارت ال 24وال 25 بقلم آلاء الرحمن حصريه وجديده

دخل ادهم وبص لمروى ببرود :مساء الخير 

نور سكتت 

مروى :مساء النور اسيبكم انا 

خرجت مروى 

وادهم قرب من نور :انا اسف اتعصبت عليكي النهاردة معلش

نور بعدت عنه واتجهت ناحية الشباك وفضلت باصه ناحية اللاشيء

ادهم قرب منها وحضنها من ظهرها :انا عارف اني جرحتك النهاردة قوي 

نور لفتله وبصت في عينيه ببرود ونظرة خالية من المشاعر :طلقني 


ادهم سكت وفضل باصلها ببرود


نور بصتله بقهر : دموعي عمرها ما نزلت يا ادهم لكن من لما عرفتك وهي بتنزل على طول كنت عارف ان الحب ضعف ومع كده جازفت واديتك فرصة لكن طلعت ما تستاهلهاش


ad

ادهم 🤨:ياااه انا وحش للدرجة دي من لما عرفتيني ودموعك بتنزل ما شفتيش معايا حاجة حلوة خالص لا ده انا باين راجل ما اتعاشرش 


طنشها وقلع قميصه 


نور بغضب :قولتلك طلقني 


ادهم قرب منها ببرود ولفها ناحية الشباك ونور مستغربة هو بيعمل ايه 


ادهم اشرلها للنجوم الي بالسماء 


شايفة النجوم الي بالسماء دي 


نور بصتله بغضب 


ادهم همس في ودانها :الطلاق ابعدلك منها  انتي ملكي انا وعمرك ما هتبقي لغيري 


وسابها وهي هتتجنن  ودخل ياخد شاور 


نور اتجننت من بروده وخرجت التراس وهي هتفرقع 


خرج ادهم بعد مدة ما شافهاش لكن عرف انها في التراس 


لبس شورت وفضل عاري الصدر وخرجلها 


نور ما بصتلوش 


ادهم بغضب مكتوم :انتي ازاي خارجة كده مش شايفة نفسك لابسة ايه 


نور كانت على وشك الانفجار 


ادهم بغضب :بكلمك انا مش كده 


نور بغضب وصراخ : ادهم انت واعي لنفسك بتعمل ايه انت بتخنقني بتكرهني فيك وبس 


فين الحب الي كنت بتقول عليه فين عشقك الي وهمتني فيه 


ادهم بسخرية :اوعي تكوني فاكرة لاني بحبك هسمحلك تهيني رجولتي لا فوقي انا مش جدي انا بعشقك اه لكن بعشقك بقوانيني انا 


ad

وقرب من وشدها ومعاها لجوا الاوضة ونور مصدومة منه 


ادهم بجنان :انا بغيييير وجدا على حاجتي يعني مراتي ملكي انا ومش من حق اي حد يشوفك بهيئتك دي غيري 


عايزة تخرجي ما قولتش لا لكن تديني خبر مش تخرجي ولا كأنه ليكي راجل له كلمة عليكي 


صوتك ما يعلاش على صوتي ابدا 


وحاجة اخيرة سيرة الطلاق لو جبتيها على لسانك مرة تانية هتلاقي ايدي معلمة على وشك وبصراخ فاهمة 


نور هزت دماغها بلأ واتكلمت بأسف وندم : يا ريتني ما اتجوزتك يا ادهم يا ريتني فضلت ماشية ورى عقلي وما انخدعتش بالعشق الوهمي الي صورتهولي ووجهت صباعها لوشه بتهديد 


اوعدك زي ما دخلت روحي لجهنمك هعرف ازاي ارجع لجنتي من تاني 


وسابته وكانت هتنام 


ادهم مسك دراعها بغضب : عيشتك معايا جهنم كل ده على شان موقف حصل النهاردة طلبتي الطلاق وخليتي عيشتك معايا جهنم وبقيت انا الراجل المتسلط ياااه للدرجة دي 


نور نزعت دراعها منه وخدت ملاية وادهم مصدوم منها :هتعملي ايه 


نور ببرود :زي ما انت شايف 


ادهم مسح على وشه بغضب:اخزي شيطانك يا نور 


نور طنشته 


ادهم بغضب :نوووور 


نور مددت على الكنبة لكن ما وعيتش لروحها غير وهي بين ايدين ادهم 


نور حاولت تنزل :سيبني يا ادهم نزلني 


ad

ادهم بمراوغة : انا ما صدقت بقيتي مراتي وفي حضني عايزة تبعديني عنك ليه ما اقدرش 


نور بغضب :بقولك نزلني 


ادهم نيمها على السرير وحضنها جامد :لو عايزة تنامي نامي مفيش مهرب من حضني


نور عضته جامدد


ادهم :اااااه يا بنت العضاضة 


نور بغضب: مش عايزة انام جنبك فاهم 


ادهم بنفاذ صبر :وبعدين مع ام الجنان ده نور انا مش هصبر كتير عدي الليلة ونامي 


نور اتجننت منه ونامت على طرف السرير 


ادهم بمكر :اووووف بس اوووف جواز قال ما انا كنت عايش ملك برنس ايه الي جبرني بس 


نور قامت وخبطته بالمخدة :ايه الي جبرك هاه ايه الي جبرك 


ادهم ضحك جامد واعتلاها وبص في عينيها : شوفي مهما تعملي هفضل اعشقك واعشق جنانك 


نور هربت بعنيها منه بعتب


ادهم باسها على خدها وحس انه فعلا جه عليها جامد عدل نفسه خدها في حضنه وباس دماغها 


انا اسف بغييير يا نور بغييير عليكي من هدومك بعشقك اكتر من اي حاجة في الدنيا دي 


هحاول اغير من نفسي لكن اديني وقت 


ادهم حضنها جامد ونام 


نور فضلت فايقة لحد ما حست نفسه انتظم بعدت عنه بالراحة ولبست حاجة عليها وخرجت التراس تفكر هتعمل ايه معاه 


ad


..........................................


عند مازن 


رجع البيت متاخر 


دخل اوضته اتوقع تكون سيرين نامت لكن كانت بتذاكر 


مازن :مساء الخير 


سيرين ما ردتش


مازن :سيري


سيرين من غير ما تبصله :نعم 


مازن :عملتي ايه النهاردة 


سيرين:ولا حاجة 


مازن :يعني ما خرجتيش 


سيرين باقتضاب  : لا


مازن :انزلي حضريلي العشاء


مازن كان عايزها تصرخ تتعصب اي حاجة سكوتها وبرودها مخليه زي المجنون 


سيرين اتنهدت وقفلت الكراسة ولبست الروب بتاعها ونزلت تحت نظراته 


مازن 🤨:مالها دي ما بقتش يعني فارق معاها ولا ايه 


مازن دخل خد شاور وخرج 


دخلت سيرين ومعاها صينية الاكل وحطتها قدامه


ad

ورجعت لمذاكرتها 


مازن :سيري تعالي كلي 


سيرين :مليش نفس 


مازن :انتي حامل ومايا قالتلي مكلتيش حاجة من الصبح 


سيرين طنشته 


مازن بصوت عالي :سيييري بكلمك 


سيرين بغضب :ما قولت مش عايزة اتزفت اهمك في ايه انا اكل ولا لا 


مازن باستفزاز :انتي ما تهمينيش الي ببطنك يهمني 


سيرين حاولت تتمالك اعصابها هو عايز يخرج اسوا ما فيها هو عايزها تتعصب وتتجنن هي عارفة طبعه كويس 


مازن :اييييه شردتي روحتي فين قولت تعالي كلي 


سيرين قربت منه بمكر :حاضر يا مازن 


كانت نفسها بتلعي من ريحة الاكل كلت كم لقمة لكن شوية رجعت في حجر مازن


مازن بقرف :يعععععع ايه القرف ده 


سيرين مسحت بوقها وكتمت ضحكتها :قولتلك مش عايزة اكل انت الي اصريت هو الحمل كده 


مازن سبها بنفسه وراح الحمام خد شاور 


سيرين :ههههههه هو انت لسه شفت حاجة ان ما ربيت امك على الي عملته فيا ما بقاش سيرين 


ad


...........................................................


عند مروى كانت رايحة لاوضتها 


سمعت صوت سناء بتتخانق مع نبيل 


نبيل بغضب وصراخ :انا قرفت وزهقت منك انتي من يوم ما اتجوزتك وانتي بتقارني نفسك بمنال حتى وهي مش موجودة 


سناء بدموع وصراخ وقهر :لانك كنت بتندهلي باسمها اكتر ما بتندهلي باسمي 


نبيل بنفاذ صبر :انتي عايزة ايه دلوقت انجزي ليكي عندي اتقي ربنا فيكي غير كده ما عنديش 


سناء بدموع :طلقها يا نبيل طلقها وسيبها وانا اوعدك اكون خدامة تحت رجليك 


نبيل بسخرية :اطلق مين منال ده انا مستعد اتخلى عن العالم ده كله على شانها انا ما صدقت رجعتلي 


مروى بنفسها :منال لازم تيجي تعيش هنا ما ينفعش تفضل بعيدة 


وكملت طريقها لاوضتها 


كان سامي قاعد وراكي على العكاز بتاعه ومستنيها 


سامي بغضب :كنتي فين 


مروى بلا مبالاة :عند نور 


سامي بغضب من برودها :مروى انا بكلمك ما تتعامليش معايا بالاسلوب ده 


مروى :اسلوب ايه مالك حامي كده هو انا عملت حاجة 


ad

سامي وقف وقربها منها بتهديد :اوعي تفتكري اني مش فاهم دماغك دي كويس ههههههه لا انا فاهمها قوي انتي الي داخلة حامية قوي وعايزة تفككي عيلة تعبت قوي على بنيتها 


وبص في عينيها انا بعشقك اه وبحاول اسايرك لابعد الحدود لكن لحد عيلتي ولا يا مروى 


مروى حطت ايدها على صدره وبصت في عينيه :وانا عملت ايه يا سامي 


سامي بغضب من نفسه ومنها اتكلم بصراخ :انتي ازاي كده انتي عمرك ما كنتي كده 


مروى :الحمدلله بقيت كده بسببك كل حاجة بعملها وهعملها هتكون بسببك انت انت دمرتني دمرت حياتي خدت شبابي واهو اجبرتني اتجوزك دلوقت على شان ابني واديك هتدمرلي الايام الباقية ليا 


سامي بغضب وصراخ :انا بحبك بحبك اقولهالك باي لغة انا قلبي مش في ايدي ما قدرتش انساكي من يوم ما عرفتش 


انا ملمستش ست غيرك من يوم ما عرفتك 


مراتي ماتت بحسرتها من برودي معاها 


كل ده ما بخليكيش تشفعيلي وتسامحي الغلط الي عملته معاكي


مروى بصتله بغضب وكره وحقد وألم :ولا حاجة هتبررلك يا سامي انك في يوم خدتني غصب عني واغتصبتني وقتلت الانسان الوحيد الي عشقته 


سامي شدها عليه بغضب وقبلها بعنف ومروى بتحاول تبعده عنها 


سامي بعد عنها لما حس انها هتفقد النفس وزقها وهو متعصب من نفسه :اجري من قدامي يا مروى لا اقسم بالله اكمل الي كنت بعمله وده الي بتمناه من سنين 


مروى بغضب :انت حيوان ازاي تعمل كده 


سامي مسك فكيها بأيده  بغضب وهي خافت جدا من هيئته لاول مرة تشوفه متعصب بالطريقة دي وخاصة معاها :قولتلك اخفي من قدامي لادمر اخر حاجة هتكون بينا 


ad


مروى زقتها عنه ودخلت الحمام اتنفست جامد ومسحت أثار قبلته عنها وبصت لنفسها في المراية :مهما حاولتي تباني قوية هيبقى ليه رهبة عندك هتفضلي تخافي منه  يا مروى انتي بتضحكي على روحك ولا عليه 


خرجت مروى بعد مده كان سامي نام على السرير وطنشها 


اتأففت بغضب وخدت ملاية ونامت على الكنبة 


..............................................


في الصباح 


فاق ادهم وبص حواليه كانت نور مش موجودة


دخلت نور من التراس طبعا ما نامتش طول الليل 


ادهم :صباح الخير 


نور ببرود :صباح النور 


نور خدت طقم رسمي اسود من الدولاب ودخلت تبدل هدومها 


ادهم خد سيجارة وهو بيبصلها بتعمل ايه 


خرجت نور كانت لابسة راحت تسرح شعرها 


ادهم :على فين العزم من الصبح كده 


نور وهي بتحط روج :رايحة الشركة 


ادهم حاول يتمالك اعصابه :مش المفروض واخدين اجازة اسبوعين 


نور :لو واخدين اجازة ما رحتش انت امبارح الشركة 


ادهم 🤨:انتي بتتحديني بقى وبتساوي نفسك بيا 


نور بغضب مكتوم :في ايه يا ادهم في ايه هو خناق وخلاص ولا ايه 


ad


نور خدت شنطتها وهتخرج 


ادهم بسرعة البرق قام ومسك دراعها بغضب وهو بيجز على سنانه :مش بكلمك انا 


نور بوجع :سيب دراعي 


ادهم سابها واتكلم بغضب وتهديد :لما اكون بكلمك اوعي تسيبيني وتمشي مرة تانية فاهمة واقلعي هدومك مفيش شغل النهاردة 


نور بغضب مكتوم :ادهم عدي اليوم انا بحاول اتعامل معاك لحد دلوقت بما يرضي الله ما تخلينيش اتجنن واوعى تفتكر اني ما اقدرش اوقف جنانك ده لا اقدر لكن انا مش عايزة انهي حياتنا من اولها كده 


ادهم ببرود :هاتي اخرك 


نور خبطت شنطتها في الارض وانهارت :عايز هاه عايز ايه عايز توصل لايه بلي بتعمله انا مش اللعبة الي امتلكتها يا ادهم فوووق انا نور نور الي فضلت تجري وراها لحد ما قبلت اديك فرصة واتجوزك نور الي اول ما امتلكتها خلاص نسيت مشاعرك تجاهها وكأني لعبة كنت حابب توصلها ولما بقت ملكك بقت خلاص زيها زي غيرها 


وزقته من صدره فوق انا نور الي لا انت ولا غيرك ممكن يهزوا شعره وحده من دماغي 


ادهم شدها عليه من وسطها وبص في عينيها :وانا ادهم الي بيعشق نور ادهم الي ما شافش ولا هيشوف غيرها ادهم الي عايش لانها عايشة وبيتنفس لانها بتتنفس اوعي تفتكري ان الي بعمله ده لاني ملكتك زي ما بتقولي لا 


لكن انا بغير يا نور بغير عليكي من نفسك من هدومك هتسميني مجنون غبي اي حاجة انا موافق لكن عمري ما هبطل غيرة وحب 


نور بدموع :غيرتك بتقتل اي حاجة حلوة جوايا ليك انت عارفني يا ادهم انا بتخنق من التحكمات اتكلم بالعقل لكن القرف ده انا مستحيل اقبل فيه 


ad

ادهم وهو بيمسح دموعها بصباعه بحنية :اوعدك اتحكم في روحي اكتر من كده لكن مش عايز اشوف دموعك دي مع انه شكلك تحفة وانتي بتعيطي 


نور ابتسمت من بين دموعها على كلامه 


ادهم قرب منها وخد شفايفها بقبلة شغوفها بثلها فيها كل عشقه وشغفه وغيرته 


وغابوا مع بعض لعالمهم 


....................................................


عند ندى 


لبست فستان ابيض قصير وسابت ادم نايم ونزلت كانت عايزة تجيبله الفطار لعنده 


ما كانش حد بالصالة غير فريدة 


ندى طنشتها ولسه هتدخل المطبخ 


فريدة :استني عندك هنا مش شايفاني قدامك ولا اتعميتي ولا ايه 


ندى بلا مبالاة:عايزة ايه 


فريدة بغضب :بت انتي انا افعصك بايديا دول لو قللتي احترامي مرة تانية فاهمة تحترمي اني حماتك


ندى بصتلها ببرود :يعني عايزة ايه مش فاهمة 


فريدة قربت هتضربها لكن مروى كانت الاسرع ومسكت ايدها 


مروى بغضب :اقسم بالله ادفنك مطرحك لو عرفت انك رفعتي ايدك على وحده من بناتي فاهمة 


ندى بدفاع :والله يا خالتوا انا معملتلهاش حاجة هي الي فايقة مش طايقة روحها من الصبح 


فريدة نزعت ايدها منها وبتهديد :مروى انتي مش قدي ابعدي عني لو حطيتك في دماغي مش هرحمك 


ad


مروى :هههههههه ومسكتها من رقبتها بغضب كانت هتخنقها بصي يا وليه انتي تبعدي عن بناتي احسن اقسم بالله لاخلي كامل يطلقك واكشف المستور وانتي عارفة المستور ايه 


فريدة بتأتأه :هتخنق ابعدي عني 


ندى كتمت ضحكتها من منظرها 


ادم بغضب :ايه الي بيحصل هنا 


مروى سابتها ببرود 


فريدة بدموع :الحقني يا ادم مراتك وخالتها هيقتولوني 


ادم حضنها وبص لندى ومروة بغضب :ايه الي بتعملوه ده انتوا اتجننتوا ازاي تقربوا عليها بالشكل ده ومين الي اداكم الحق بده 


مروى ببرود :لما تلم لسانها ابقى احترمها وعلى فكرة انا جيت ووالدتك الحلوة رافعة ايدها وهتضرب مراتك 


ادم بغضب :انتي كذابة وبص لندى اطلعي اوضتك على ما اجيلك 


ندى :ادم انا ما عمل


ادم بعد عن والدته زما سابهاش تكمل :قولتلك اطلعي على الاوضة وبصرااخ يااالله 


لاول مرة ندى كانت بتشوف ادم عصبي 


ندى جريت لاوضتها 


مروى :مراتك ملهاش دعوة ما تجيش عليها والدتك هي السبب بلاش تعمل حاجة تندم عليها 


وسابته وطلعت الجنينة 


فريدة بتمثيل ودموع :محدش بيحبني هنا يا ادم 


ad

ادم حضنها ودخلها اوضتها لحد ما هديت وراح اوضته دخل وخبط الباب جامد وراه 


ندى اتفزعت :في ايه 


ادم مسك دراعها بغضب :بصي بقى الا امي انا متحضر في كل حاجة لكن لعند امي وخط احمر فاهمة الي تقولك عليه تعمليه من سكات 


ندى بعدت عنه بغضب :انا ما عملتش حاجة فاهم مامتك هي الي عملت مشكلة من اللا شيء انا كنت نازلة اعملك فطار وهي الي ابتدت بالخناق 


ادم بغضب :يعني امي كدابة وبتتبلى عليكي هاه وخالتك الي جيت وهي ماسكة في خناقها مسكينة وبتدافع عنك 


وضربها بخفه على وشها :الا امي فاهمة الا امي 


وزقها ودخل الحمام 


وندى مصدومة منه على اول موقف ملهاش حتى دعوة فيه اختار امه 


......................................................


عدا شهرين 


ادهم بيحاول ما يضغطش على نور ويديها مساحة لحياتها ولشغلها 


ادم وندى حياتهم بتتأثر بشكل جامد من فريدة 


مازن وسيرين على وضعهم واعلنوا خبر الحمل بتاعها 


سامي ومروى بيعندوا في بعض وسامي اخر رجوع مالك عندا في مروى على شان ترضخله


منال ما قبلتش تنقل على القصر واختارت تفضل بعيدة عنهم 


.......................................................


عند نور في الشركة 


داني :تقريبا كل حاجة جاهزة يا نور مش فاضل حاجة 


نور بتعب :على ما تخلص المناقصة دي هتطلع روحي 


داني بقلق :انتي كويسة سلامتك 


ad


نور :دماغي بتوجعني قوي 


داني :معايا دوا صداع تاخدي 


نور بتعب :يا ريت ده حتى اليوم طويل ولسه النهاردة هيجي عمي مالك وتحضيرات وميت حاجة وحاجة 


هنا ضربلها ادهم 


ادهم بابتسامة :نور عيني بتعمل ايه 


نور بابتسامة : بشتغل على المناقصة الجديدة 


ادهم بقلق :نور انتي كويسة صوتك تعبان 


نور :شوية تعب هيروحوا 


ادهم :انا جايلك حالا اخدك نروح للدكتور لانه التعب ده مش طبيعي بقالك يومين تلاته كده


نور :ملوش لزوم يا ادهم انا كويسة 


ادهم :عشر دقايق وهكون عندك قفل معاها وخد مفاتيحه ومشي 


نور بصت للموبايل وابتسمت لاهتمامه 


داني:خدي يا نور 


نور شربت الدوا


داني :تروحي للدكتور 


نور :ادهم جي في السكة هروح معاه


ad


داني شد على ايده بغضب مكتوم :ما كانش له داعي ما انا موجود في الشركة قلقتيه ليه دلوقت 


هنا دخل ادهم الي باين عليه القلق وقرب منها :نور انتي كويسة فيكي حاجة 


نور بابتسامة :ما تقلقش يا حبيبي انا كويسة 


ادهم سندها :قومي لازم تروحي للدكتور دلوقت ومش هقبل اي اعتراض 


نور اومأتله بدماغها 


ادهم طنش داني 


داني ببرود :ازيك يا ادهم 


ادهم بصله ببرود مشابه :كويس 


ادهم مشي مع نور 


في العربية 


نور :احرجت داني قوي انا مش عارف انت مش طايقه ليه 


ادهم شد على الدريكسون بغضب من سيرته الي مش عايزها حوار ما بينهم :ما بحبوش ما بستريحش ليه نور 😏


ادهم طنش تعاليم وشها وخدها المشفى ودخلها لدكتورة 


الدكتورة خدت منها عينة دم 


ادهم بقلق :هي كويسة فيها ايه 


الدكتورة :ان شاء الله خير يمكن شوية اجهاد هنستنى تحليل الدم وعلى حسب التحليل هيبان معانا هي فيها ايه 


نور بصت لادهم وهي بتعدل نفسها :قولتلك انا كويسة 


جت الممرضة وادتها نتيجة التحليل 


الدكتورة بصت لنور :ايه هو نوع حبوب منع الحمل الي بتاخديها 


نور اتصدمت وبصت لادهم بقلق ما توقعتش يكون ده السبب


ادهم بعدم فهم :تقصدي ايه 


الدكتورة :مراتك بتاخد حبوب لمنع الحمل ويمكن النوع الي بتاخده مش مناسب لجسمها

25


ادهم مشي مع نور 


في العربية 


نور :احرجت داني قوي انا مش عارف انت مش طايقه ليه 


ادهم شد على الدريكسون بغضب من سيرته الي مش عايزها حوار ما بينهم :ما بحبوش ما بستريحش ليه نور 😏


ادهم طنش تعاليم وشها وخدها المشفى ودخلها لدكتورة 


الدكتورة خدت منها عينة دم 


ادهم بقلق :هي كويسة فيها ايه 


الدكتورة :ان شاء الله خير يمكن شوية اجهاد هنستنى تحليل الدم وعلى حسب التحليل هيبان معانا هي فيها ايه 


نور بصت لادهم وهي بتعدل نفسها :قولتلك انا كويسة 


جت الممرضة وادتها نتيجة التحليل 


الدكتورة بصت لنور :ايه هو نوع حبوب منع الحمل الي بتاخديها 


نور اتصدمت وبصت لادهم بقلق ما توقعتش يكون ده السبب


ad


ادهم بعدم فهم :تقصدي ايه 


الدكتورة :مراتك بتاخد حبوب لمنع الحمل ويمكن النوع الي بتاخده مش مناسب لجسمها 


ادهم بص لنور بصدمة الجمت لسانه 


الدكتورة : مدام ايه نوع الدوا الي بتستخدميه 


نور اتألمت جدا لنظرات ادهم الي بتحرق قلبها كانت نظرته الم وعتب وغضب 


نور نزلت منها دمعة ومسحتها 


الدكتورة :عموما انا هكتبلك نوع ملوش اي أثار جانبية تقدري تستخدميه بديل عن الي بتاخديه 


ادهم قام وهو متمالك نفسه بالعافية واتكلم من غير ما يبصلها :انا تحت في العربية 


ومشي وسابها 


الدكتورة :هو ما يعرفش انك بتاخدي مانع 


نور هزت دماغها بلا 


الدكتورة باعتذار :انا اسفة ما كنتش اعرف 


نور قامت :حصل خير 


ونزلت وهي قلقانة منه ومن ردت فعله هتكون عاملة ازاي 


نور وهي نازلة ضربت على مروى 


مروى :الوو اهلا يا نور 


نور بخوف :خالتوا انا في مصيبة ومش عارفة اعمل ايه 


ad


مروى :خير في ايه اتكلمي 


نور بدموع :ادهم عرف اني باخد مانع للحمل 


مروى :وايه يعني عادي ما يعرف 


نور اتجننت :خالتوا بتهزري بقولك عرف وباين انه مش هيعديها 


مروى :نور عادي قوليله مبرراتك ولو بيحبك هيستحمل ويعديلك لكن لو بيتلكك ووقفلك على الوحدة بقى دي حاجة تانية خالص 


نور :يا رب يا رب يعدي الموضوع ده على خير يا رب 


مروى بغيظ:انتي مالك بقيتي جبانة كده 


نور اتجننت من اسلوبها اللا مبالي :سلام يا خالتوا 


وجت تلف لقت ادهم واقف وراها 


ادهم حك دقنه :ده بتخطيط من خالتك الحلوة بقى لا ده كده يتضربلكم تعظيم سلام انتي وهي 


نور :ادهم افهم انا مش جاهزة دلوقت لبيبي 


ادهم ببرود :حصليني على العربية بسرعة 


ادهم مش قدامها وهي حصلته 


ركبت العربية والصمت سيد الموقف 


ادهم فضل ساكت لكن فعلا قلبه مجروح جدا ازاي الي بيعشقها والي نفسه تبقى هي ام ولاده بتحرمه من الحاجة دي على شان تهيئات ملهاش اساس من الصحة 


ad


نور بقلق :اد اده دهم انت ب خير 


ادهم اتكلم من غير ما يبصلها :ما اسمعش صوتك لحد ما نوصل البيت 


نور اتنهد واستغفرت ربنا وشردت بالناس والشوارع 


وصل ادهم البيت وكان الكل موجود وبيسلموا على مالك الي كان واصل حالا 


دخل ادهم ونور 


مالك بابتسامة :البرنس وصل 


ادهم حاول يتصنع الابتسامة :اهلا يا عمي عامل ايه 


مالك باستغراب :في ايه مالك شكلك مش طبيعي 


ادهم :بعدين 


مالك بص لنور :وحشتيني يا نور 


نور :وانت كمان ايه الغيبة دي 


مالك :انا غبت اه لانه قلبي كان في حتة تانية تقريبا رحت جبته وجيت 


ليا ابتسمت بحياء 


ادهم :تقصد ايه 


مالك :اعرفكم ليا مراتي وده كرم ابننا 


ad

ادهم فتح عينيه :بتتكلم جد امتى وازاي 


مالك :حكاية طويلة قوي 


ندى بهزار :لكن يا نور عمك جايب وحدة غطت بجمالها علينا 


ادم بهزار :كنت جبتلنا معاك يا عمي 


ندى بصتله بغضب :نعم حضرتك هو في ايه انت قاعدلي على الوحدة كده 


ادم ببرود :انا بهزر وسابها ومشي ودموعها متحجرة في عينبها 


طلعت لاوضتها وهي متجننة 


فريدة طبعا كانت مبسوطة جدا وبنفسها :اوعدك يا ندى مش هتكملي معاه وهتطلبي الطلاق بنفسك واهو اول الغيث قطرة كشفت موضوع الحمل لادهم وانتي باذن الله هلاقيلك مصيبة تخفيكي من وشي 


فلاش باك 


في يوم فريدة استنت ادهم ونور خرجوا للشغل وكانت داخلة تدور على اي حاجة تخص نور في اوضتها تقدر توقعها فيها ونصيبها شافت في الدرج تحت الورق 


دوا لمنع الحمل وكانت عايزة تعرف لو ادهم يعرف عنه او لا 


لما جه ادهم فريدة خدته لأوضتها 


فريدة :ازيك يا حبيبي عامل ايه 


ادهم باستغراب :كويس في ايه يا امي انا جي مطبق من امبارح ما نمتش 


فريدة بحنية مبالغة ودموع مصطنعة :مفيش يا حبيبي لكن انا نفسي اشوف خلفت حد فيكم مفيش حاجة كده او كده على السكة 


ادهم :سيبيها على ربنا يا أمي لما يحصل هتكوني اول وحدة تعرفي 


ad


فريدة :يعني انت عايز خلفة دلوقت 


ادهم :ده يوم المنى لكن لما ربنا يريد 


فريدة :طيب ما تاخد مراتك للدكتورة تكشف عليها مش يمكن فيها حاجة 


ادهم 🤨:امي احنا لسه ما كملناش ثلاث شهور جواز لسه بدري على الحكايات دي 


فريدة بلؤم :انا عايزة اقولك حاجة لكن مش عايز تفهمني غلط 


ادهم بنفاذ صبر :امي انا تعبان قولي الي عايزاه 


فريدة :انا سمعت العقربة الي اسمها مروى بتحرض مراتك ضدك وبتقولها لازم تاخد منع حمل وما تخلفش منك ومراتك شافتني وقتها وسكتت 


ادهم الشك تغلغل جوا قلبه لكن قال :لا يا امي نور مستحيل تعمل كده وهي اصلا ما بتسمعش كلام حد ابدا 


فريدة بطيبة :جايز يا حبيبي لكن انا قولت انبهك 


ادهم خرج من عندها وهو بيفكر بكلامها لكن تيقن جواه انه نور مستحيل تعمل كده 


بااااااااااااااك 


مالك :في ايه انت وهو مالكم عاملين كده 


ادهم بص لنور بغضب هيطلع من عينيه :اطلعي اوضتك 


نور اتنرفزت من اسلوبه لكن التزمت الصمت وطلعت 


ad


ليا طلعت اوضتها 


سامي :انا هطلع ارتاح يا شباب ومسك ايد مروى وشدها معاه اتجننت 


...............................................


عند مالك قعد مع ادهم 


مالك :اتكلم في ايه 


ادهم بألم داخلي :لو مراتك الي بتعشقها حرمتك انك تكون اب هتعمل ايه 


مالك :هعدمها وهي عايشة 


ادهم:اهو نور كانت طول الفترة الي فاتت بتاخد مانع للحمل وانا ما اعرفش 


مالك :نور مستحيل دي اوعى من كده 


ادهم اتنهد :ده الي حصل 


مالك :ادهم افهم بالاول منها وما تتجننش انا عارفك لما بتتعصب 


ادهم وقف :اشوفك المساء 


وسابه ودخل 


جتله ليا :في ايه يا حبيبي 


مالك قص عليها الي سمعه 


ليا :على حسب ما فهمت منك عن شخصيته واسلوبه هو مش هيسكت على فكره ويمكن يأذيها ده كله من عشقه ليها هي جرحت رجولته 


هنا جت الشغالة :سامي بيه عايزك يا استاذ مالك 


ad


مالك :ربنا يستر دلوقت هيبتدي تحقيقه عنك ههههه


ليا بقلق :هو ممكن يرفضني 


مالك :لو هيرفضك ما سابنيش اسافر واجيبك 


ليا :ربنا يستر انا هروح اشوف كرم يمكن فاق 


...............................................................


عند ادهم 


دخل اوضته كانت نور ليه على حالتها 


ادهم وقف قدامها ببرود ظاهر ونار داخلية متأججة 


نور بدفاع عن نفسها  :ادهم انا عارفة اني غلطت لكن والله مش جاهزة ولو كنت قلتلك ما كنتش هتوافق ارجوك سامحني وخلينا نبدأ صفحة جديدة 


هنا ادهم ضربها بالألم وقعت على الارض :هنبتدي صفحة جديدة ايووه 


نور بصتله بصدمة ودموعها بتنزل 


ادهم قرب منها ومسك ايديها لاتنين بأيد وحدة وهي خايفة  


ادهم مسك شعرها بغضب :هنبتدي صفحة جديدة ايووه وبصراخ  بس مش زي زمان صفحة انتي عمرك ما عشتيها قبل كده صفحة اسود من الي خيالك ممكن يصورهولك 


نور بعدت عينيها عنه بدموع وألم 


ادهم مسك وشها بغضب :بصيلي كده وبصراخ بصيلي كده  


ادهم بغضب العالم اتكلم ووشه كله بيترعش من الغضب :اي حاجة مؤذية كانت مخوفاكي مني اضربيها بعشرة وبصراخ اضربيها بمييية 


ad

ومسك شعرها بغضب 


انتي فاكره اني ما عملتش حساب وساختك معايا هاه وبغضب عاارم 


جووز نسووان بطولهم في الدنيا يضحكوا عليا انا 


انتي فاكرة انكوا هتفلتوا من ايدي هاااه 


وشد على شعرها اكتر وهي بتترعش وبتعيط 


واللهي واللهي كل الي جاي في حياتك هيكون ندم على اللحظة الي فكرتي تعملي فيها حوار عليا واللهي


نور بدموع وندم :ادهم ارجوك الموضوع ما يستاهلش كل ده ارجوك انا اسفة  


ادهم ما قدرش يبص في عينيها اكتر من كده زقها بغضب كان قرفان منها 


نور بدموع :انا اسفة ارجوك 


ادهم وهو بيتنفس جامد بصلها :اول حاجة هتقطعي علاقتك بخالتك نهائي مش عايزك تعرفيها 


نور قامت ومسحت دموعها :انت بتقول ايه 


ادهم قرب منها وصباعه على بوقها :اشششششش مش عايز اسمع صوتك نهائي طول ما انا بتكلم ودي الحاجة التانية 


نور خافت من هيئته ورجعت لورا لاول مرة تشوفه متعصب بالشكل ده 


والحاجة التالتة :مفيش شغل ولا شركة على ما يحصل حمل وبصراااخ فاااهمة 


طبعا كانت فريدة ورا الباب وبتسمع كل حاجة حصلت 


نزلت وهي هتطير من الفرحة 


.................................................


عند سامي دخل اوضته 


ad

مروى بغضب :وبعدين انت بتأخر بالوضوع كده ليه انا لما اتفقت معاك على الجواز اتفقت تقول لمالك من اول يوم 


سامي بصلها بسخرية :وانتي فاكراه لما يعرف انك امه هياخدك بالحضن ولا ايه فوقي 


مروى :سامي انت وعدتني انك هتقوله الحقيقة وانك انت الي بعدته عني 


سامي :هه متقلقيش هقوله هقوله كل حاجة 


هنا خبط مالك ودخل 


مالك بابتسامة :ايه يا حج غريبة يعني طالبني في اوضتك 


مروى كانت بتبصله بحنية ونفسها تاخده بحضنها لكن بتصبر نفسها 


سامي ببرود :اقعد يا مالك في حاجة لازم تعرفها وبقالها فترة قلقاني 


مالك :في ايه يا والدي اتكلم 


سامي :امك مماتتش يا مالك زي ما كنت مفهمك امك عايشة 


مالك بصله بعدم تصديق :بتهزر صح ازاي 


سامي :امك عايشة يا مالك انا حاولت يا بني حاولت اخليها معانا لكن طموحها كان اكبر مننا سابتك ليا وانت حتت لحمة 


ربيتك وكبرتك وعلمتك احسن علام 


مروى بغضب :انت بتهبب ايه ايه الكلام الي بتقوله ده 


سامي :ايه بقوله الحقيقة صح انتي عايزاه يعرف انك امه 


ad


سامي : ايوه يا مالك زي ما سمعت مروى تبقى امك 


مالك بعدم فهم :انتوا بتقولوا ايه 


مروى قربت منه بدموع :انا امك ووالله الي قاله ده كله كدب ما حصلش منه حاجة ما تصدقوش


مالك بغضب :وكنتي فين هاه كنتي فين وانا بكبر لوحدي في بيئة غريبة عني كنتي فين وانا محتاج حضنك  


سامي بلؤم وخبث : معلش يا مالك اهي عاشت حياتها ولما افتكرتك اهي جت تشوفك 


مروى بصتله بغضب :انت تخرس فاهم اخرس يا حيوان ربنا ينتقم منك يا سامي 


سامي لوى دراعها ورى ظهرها :لا بقولك ايه اللعبة من دلوقت هتبقى لعبتي وانا الي هحرك الحجارة زي ما انا عايز 


وبغضب انتي مراتي دلوقت ولا فاكرة انك هتكملي لعب بالاسلوب الي انتي بتلعبي فيه دلوقت وسامي هيفضل ساكت فوقي كل الي عملتيه كان بمزاجي 


مش انا الراجل الي تمشيه ست 


مالك بصلهم بغضب :انا مش عايز اشوف حد فيكم 


ولسه هيخرج 


ليا :حبيبي في ايه 


مالك حضنها :مفيش حاجة في الشركة 


ليا :هتعمل ايه في ادهم 


مالك بغضب مكتوم  :مش عارف الغبي ده كمان ناوي على ايه 


ad

هنا خرج صوت ادهم ونور 


مالك جري عليهم وخبط على الباب 


نور بغضب :يعني ايه 


ادهم بغضب اكبر :زي ما سمعتي 


نور بغضب :وانا مش عايزة اخلف دلوقت انا حرة 


ادهم وهو بيقلع قميصه :مش حره مش حره خالص طول ما انتي على ذمتي ومن هنا لحد ما يحصل الحمل مفيش شغل هفضل داخل خارج مفيش ورايا غيرك 


نور ضربته بالألم :اخرس يا حيوان انا مراتك مش وحده من الشارع 


ادهم شد شعرها بغضب وهو بيتكلم من بين سنانه الي تقريبا هتتكسر من كتر شده عليها :انتي ليكي عين لسه تبجحي وتتكلمي بعد الي عملتيه  


نور بغضب:سبني سبني انت اكيد مجنون مش في عقلك 


ادهم بغضب :ده الي عندي 


نور بغضب وقوة اكبر :والي عندك مش عاجبني وخلفة مش عايزة اخلف منك فاهم 


ادهم ضربها بالألم وزقها السرير :وانا دلوقت هوريكي ازاي هتخلفي مني وغصب عنك 


نور وهي بتهز بدماغها بلا :انت مش هتعمل كده انت مش كده يا ادهم ابعد عني 


ادهم كان غضبه عاميه ومتجنن وما بعدش عنها غير لما سمع خبط جامد على الباب لبس قميصه 


وبصلها :لو اتحركتي من هنا يمين عظيم لتشوفي حاجة عمرك في خيالك حتى ما توقعتي تطلع مني وعشقي ليكي اهو بفضلك بقى كره وحقد وانتقام وبس 


ad


نور حضنت وشها بأيديها وعيطت جامد 


ادهم فتح كان مالك :في ايه صوتكم عالي كده ليه 


ادهم قفل الباب وطلع :مفيش يا عمي احنا كويسين 


ليا سابتهم ونزلت 


مالك :ادهم لو عملتلها حاجة انا الي هتصدرلك غلطت اه لكن مش للدرجة دي 


ادهم بقهر داخلي وحقد :عارف يعني ايه الست الي بتعشقها مش عايزة تخلف منك 


مالك بتفهم :ماشي انا فاهم الي انت بتقوله ده لكن هي اكيد عندها اسبابها وما فكرتش بالعواقب 


ادهم بتهرب :انسى دلوقت جدي كان عايزك في ايه 


مالك شد على ايده بغضب 


ادهم :في ايه اتبدلت كده ليه 


مالك :انت تعرف انه مروى تبقى 


ادهم زفر بغضب :صدقني عرفت من قريب 


مالك :ياااه حتى انت يا ادهم 


ادهم:صدقني كنت عايز اقولك لكن انت عارف جدي 


مالك سابه ونزل وهو متجنن 


ادهم اتجنن اكتر وساب القصر وخرج


ad


.......................................................


عند ندى 


دخل ادم اوضته كانت بدنيا تانية خالص شاردة ودموعها متحجرة في عينيها 


ادم حس انه جه عليها جامد الفترة الي فاتت 


ادم قرب منها وايده على كتفها :كنت بهزر وانتي اخذتي الموضوع بجد 


ندى ما اتكلمتش 


ادم مسك ايدها بهدوء :انا اسف 


ندى بدموع :مش انت الي اتجوزته انا حاسس اني عايشة مع واحد ما اعرفوش ليه يا ادم انا عملت ايه انت عارف ومتأكد انه مامتك ما بتحبنيش ليه بتصدق كلام باين جدا انه كدب بكدب 


ادم بغضب :قولتلك ميت مرة امي مش عايزها تكون موضوع حوار ما بينا انتي حاجة وهي حاجة تانية خاالص فاهمة 


ندى بصتله بغضب وكانت هتخرج


ادم مسك دراعها :استني عندك رايحة فين 


ندى مسحت دموعها :هروح لخالتوا 


ادم سابها وهو متعصب


....................................................


عند سيرين 


كانت قرفانة جدا وحاسة بملل فضيع لكن جت في بالها فكرة حبت تنفذها 


كلمت جدها 


ad

سامي :اهلا يا حبيبتي ازيك 


سيرين بدموع مصطنعة :تعبانه يا جدو اوي 


سامي بقلق :ليه يا حبيبتي بس في ايه


سيرين :مازن يا جدو مش بيخليني اخرج ولا اروح الشركة وحتى دراستي نقلها اون لاين انا حاسة بملل فضيع ومحدش سائل فيا خالص 


ماما بتعند في بابا واخواتي مشغولين وانا محدش بيسأل عاملة ايه 


ارجوك يا جدي مش عايزة مازن يعرف بمكالمتي دي 


سامي :انا هكلمة ترجعي الشركة هي سايبة هو خادك وانتي بتشتغلي 


سيرين بفرحة :بجد يا جدي بجد 


سامي :ايووه يا حبيبتي والنهاردة هاجي انا ومروى وابوكي وامك لبيتك نطمن عليكي وهكلمه وقتها 


سيرين :اوك يا جدو شكرا شكرا من هنا للصبح 


سامي :هههههههههه سلام يا حبيبتي


مروى خرجت من الحمام وأثار دموع في عينبها ووقفت قدامه :ليه عملت كده ليه للمرة المليون بتخلف بوعدك ليا 


سامي وقف قدامها بتحدي :لاني للمرة المليون بقولك انا بعمل الي انا عايزة وفي اي وقت مش الي حضرتك عايزاه وبسخرية والي بتعمليه ده كله في البيت ومع فريدة مش فارقلي الي يفرقلي حاجة وحدة بس انتي عايزك تبقي انتي ملكي وبارادتك الحاجة الوحيدة الي ممكن تخليني اتغير 


وسابها ونزل 


............................................


عند ادهم 


رجع المساء واستغرب انه مفيش حد والبيت ساكن 


طلع اوضته 


وبص حواليه كانت فاضية خبط على الحمام ما كانتش موجودة 


اتجنن وصرخ بعلووو صوته نوووووور 


هنا طلعت وحدة من الشغالات 


ادهم بغضب :فين نور 


الشغالة :طلعت يا بيه ومعاها شنطه 


ادهم خبط الانتريه الي قدامه برجله وغضب العالم متجمع فيه :ااااااااااااااااه


ادهم شاف ورقه جنب السرير


مكتوب فيها (اوامرك دي على نفسك مش عليا اشبع بتحكماتك يا ادهم وورقتي توصلني لبيتي سلام يا سي السيد )

يتبع



بداية الروايه من هنا




تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close