رواية أسيرة القيصر البارت الحادي والثلاثون والثاني والثلاثون والثالث والثلاثون والاخير بقلم الامبراطوره نور الشمس حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

رواية أسيرة القيصر البارت الحادي والثلاثون والثاني والثلاثون والثالث والثلاثون والاخير بقلم الامبراطوره نور الشمس حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

رواية أسيرة القيصر البارت الحادي والثلاثون والثاني والثلاثون والثالث والثلاثون والاخير بقلم الامبراطوره نور الشمس حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج

رواية أسيرة القيصر البارت الحادي والثلاثون والثاني والثلاثون والثالث والثلاثون والاخير بقلم الامبراطوره نور الشمس حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 

رواية أسيرة القيصر البارت الحادي والثلاثون والثاني والثلاثون والثالث والثلاثون والاخير بقلم الامبراطوره نور الشمس حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 


 أسيرة القيصرالجزء ١ - الحلقة ٣١

توقف صوت الرصاص عندما دخل مجموعة من الشباب الملتم الى داخل القصر ووجدو خمس اسود يقفون في مواجهتهم


اصبح الخمس اسود يضربون فى الشباب بقوة وشجاعة الى ان سمع الجميع صوت تصفير عالى فنسحب الشباب الى الخلف وفؤجي الأبطال الخمسة بامراة تقتحم صفوف الشباب


المرأة : اسفة جدا أستاذ اوس على الى حصل

اوس : اسفة انتى مين

المرأة : فى الحقيقة انا كنت عوزة اتكلم معاكم بس رجالتك متفهموش اعمل ايه بقي

مراد بعصبية : انتى مين

المرأة : معقولة متعرفنيش مكنش العشم

أدهم : جلالة الامبراطوة أنجي الكاشف

المرأة : برافو عليك حضرة القيصر فعلا انا الامبراطورة أنجي الكاشف

اوس : اقدر اعرف حضرتك عوزة ايه

أنجي : ايه ده هو ده واجب الضيافة عندكم

سليم : وبالنسبة لرجلتك

أنجي : رجالتى دلوقتي فى العربيات متقلقش

نجم الدين : اتفضلي اقعدي

أنجي بادب : شكرا جدا لحضرتك

اوس : خير

أنجي : أليكس بلاك

اوس : اشمعنه

أنجي : بلاش تلعب معايا دور البرود اصل انا وخده جائزة أوسكار فيه

مراد : ماشي عوزة ايه منه

أنجي : قمر تخص مين فيكم

اوس : انا هتبقي مراتي

أنجي : تمام مش عوزة حد فيكم يقرب من أليكس بلاك لأنه حفر قبرة بايدة ودمه هيتفرق بين الكل

مراد : بس ده

أنجي : عارفة رئيس مافيا فرنسا بس هو خلاص لعب فى عداد عمره سلام

اوس : وانتى مش خايفة

أنجي : انا الخوف يخاف منى وانا حلفت على الانتقام وهنفذ حلفانى سلام

اوس : هنشوفك تانى

أنجي : شركات الكاشف موجودة دايما وبترحب بيكم اه وعلى فكرة هات حرس اقويه سلام

الكل : سلام


خرجت انجي الى المجهول الذي سوف نعرفة وما هى العداوة مع أليكس بلاك فى رواية خاصة بيها وهى الامبراطورة


أدهم : حد فاهم حاجة

اوس : معنى دخول الامبراطورة اللعبة يعنى موت ودمار لناس كتير

سليم : ربنا يستر ديه قلبت موازين العالم

عمار : صح قوتها وجباروتها متشفوش على وحدة ست

أدهم : فعلا اسمها بيرعب اى حد

اوس : تعالو نطلع للبنات

أدهم : بقولكم ايه متيجو نقنع البنات بعدم السفر

اوس : انت عارف ومتاكد أنهم هيسافرو علشان يتعالجو من خفهم مننا وعوزين يرجعو أقوى من دلوقتى اتمنى أنهم يبقو ذي الامبراطورة

عمار : لا يا عم انا بحبها كده بلاش تبقي ذيها

مراد : طيب يالا


صعد الشباب الى الأعلى ووجدو البنات تحتضن بعضها وتبكى بشدة وكان لوسيفير يقف أمامهم وينظر إليهم وهو مصدوم


اوس : لوسيفير فى ايه

لوسيفير : بصراحة عندهم قدرة غريبة فى العياط

مراد : معلش بس هما خايفين

لوسيفير : في ايه تحت

مراد : الامبراطورة الى جات

لوسيفير : مش معقول

مراد : روح انت بقي

دخل الشباب الى البنات ووجدهم يبكون بشدة توجه الشباب بسرعة إليهم واخد كل شاب حبيبته فى حضنه


وقفت قمر تنظر بحزن لهم و وجدت اوس ينظر لها نظرة حب وأمان وفتح ايده ليها ارتمت قمر بين احضان اوس الذي أخذ يهديها ويطمانها ولم يفق الى على صوت البنات


رنا : اوووووووس

ميرا : اووووووس

سمر : انت اذاي تحضنها

روميساء : مكنش العشم يا اوس

اوس : طيب بصي بقي يا حلوة منك ليها انتم الأربعة طالق بالثلاتة

رنا : ياااالهوي الراجل طلقني

روميساء : وابنك حرام عليك

سمر : يعنى انا دلوقتى هعمل ايه مع بنتك خلاص هشغلها فى البيوت خدامه

ميرا : يا خسارة صحيح رجالة نكارة الجميل

رنا : ده لولا فلوسنا كان زمانه بيقشر ثوم

اوس وهو يقلع الحزام : لا هقشر بصل


جري اوس خلف البنات واى بنت تقع تحت ايده كان بيضربها


ضحك الشباب بشدة على البنات وهما يقعو على بعض ويصرخون فى اوس


قمر برعب من اوس : كفاية حرام عليك انا عوزة عدنان او أليكس هو ارحم منك

اوس بغضب : مسمعش اسم راجل على لسانك تانى مفهوم انطقي

قمر برعب : مفهوم

اوس : المأذون هيوصل بعد شوية وهتكونى مراتى مفهوم

قمر بدموع : مفهوم

رنا بغضب : أوس بقي انا قولت انك غيره وفضلت أدعي ربنا يرزقك بواحدة تعيشها ملكة فى حنانك وحبك وفى الآخر تبقي ذيك ذيه

سمر بصوت عالى : ايه هو انتم مفكرنا عبيد عندكم متكلموش ده ومتعملوش ده ارحمونا بقي ملعون ابو ده حب الى يخليكم تبيعو وتشترو فينا

اوس بندم : انا اسف والله غصب عنى انا عمري معليت صوتي على واحدة


وحضن قمر بحنان ومسح دموعها بيده


اوس : بصي عوزك تنسي خالص أليكس ماشي يا فراشتى

قمر : انا اسفة بس انا خفت منك أصله كان بيرعبنى بصوته العالى

اوس بحنان : خلاص يا قلبي اسف ولو عليت صوتى تانى ابقي بوسينى على طول

رنا : نعم يا عمر تبوسك ليه هى سايبة

اوس : بس يا جذمة علشان معلكيش

رنا بدلع : واهون عليك أوسي

اوس : الله يحرقك هتفشي البت

رنا : شوية جد بقي بصي قمر انا رنا اخت أوس

ميرا : وانا اخت أوس و مرات سليم

سمر : وانا بنت خاله وبعتبره أخويا وانا مرات عمار

روميساء : وانا بردو بعتبرة أخويا وانا مرات مراد

قمر : وانتى رنا مش متجوزة

أدهم : لا متجوزة بس نسيت تقولك انها مراتى

البنات فى صوت واحد : بس مع إيقاف التنفيذ

قمر : يعنى ايه

رنا : على الورق بس

أدهم بخبث : لو عوزاه على الواقع انا مستعد

رنا بسخرية : ده بعدك

ميرا : تعالى بقي معانا علشان نجهز


غادر البنات الى جناح ميرا حتى يجهزو


أدهم : معلش اوس لازم النكد والمرار ده

سليم : ااااااااه نحنو السابقون وانتم الاحقون

عمار : كلنا لها هتعمل ايه هو شربة خروع ولازم تتشرب

مراد : أعوذ بالله اوس حبيبي اوعي تسمع كلام العيال دول هو ذنب ولازم يحصل

نجم الدين : هتعملو ايه يعنى اهو تكفير ذنوب

اوس : هنعمل ايه هو قرف وخلاص

نظر الشباب لبعضهم وانفجرو فى الضحك بشدة


سليم : لو حد منهم سمعنا هيبقي ليلتنا طين

عمار : لا وانت الصادق هنام فى الانعاش

مراد : ربنا يستر اصل ريمو ايديها تقيلة

أدهم : بصراحة زعل اختك وحش اوى انا بموت عقبال متوافق تصالحنى


سمع الشباب صوت وراهم


رنا بغضب : بقي انا نكد ومرار

ميرا بغضب : ليه يا روحى هو هيدفن

سمر بغضب : وانا بقي شربة خروع

ر


وميساء بغضب : بقي انا ذنب يا بيه

قمر بغضب : بقي احنا قرف يا بيه


ابتلع الشباب ريقهم بصعوبة


أدهم : روني حبيبتي احنا بنهزر

رنا بسخرية : وماله يا روحي هزر براحتك خالص

سليم : ميرو انتى احلى عصفورة فى الدنيا

ميرا : عادى يا قلبي


سكت باقي الشباب ولم ينقذهم غير صوت الخادمة تعلن وصول المأذون


نزل الجميع الى الأسفل وتم عقد قران اوس وقمر وكان وكيل قمر نجم الدين بعد متصلت باخوها وبارك الزواج


أصبحت قمر تحمل اسم اوس وصار زوجها امام الله


صعد أدهم مع رنا الى جناحها حتى يصالحها

صعد سليم مع ميرا الى جناحها حتى يصالحها

صعد مراد مع روميساء الى جناحه حتى يصالحها

صعد عمار مع سمر الى جناحها حتى يصالحها بعد أن أمر نجم الدين بتخصيص جناح لها

امسك اوس يد قمر وصعدو الى جناحه

فى جناح رنا

**********


أدهم : والله كنا بنهزر عادى يعنى بلاش تزعلى كلها بكره وتسافري بلاش تمشي زعلانة ونبي


لم تهتم رنا بكلام أدهم وفكت الطرحة وأخذت هدومها ودخلت الحمام


أدهم : هي ليله باينه ربنا يستر


مر وقت وخرجت رنا بعد تغير ملابسها وكانت ترتدى بدى حماله وهوت شورت وفرده شعرها ونامت على السرير تلعب فى التليفون


أدهم : يالهوى على الجمال هو انا المفروض امسك نفسي ولا اعمل ايه انا هروح احسن

رنا ببراءة : رايح فين ادهم تعالى نام معايا عوزة انام دومي

أدهم بهدوء : قومى غيري هدومك علشان مش هينفع انام معاكى كده

رنا بنوم : تعالى بقي عوزة انام حرام عليك

أدهم بنرفزة : حاضر هنام


ذهب أدهم بجانب رنا التى دفنت وجهها فى صدرة بعد تقبيله لخده وذهبت فى نوم عميق وبعد فترة نام أدهم بعد ان قبلها على شفايفها وضمها لحضنه بشدة ونام


&&&&&&&&&&&&&&&


فى جناح ميرا

***********


سليم : والله العظيم كنا بنهزر عادى بلاش تقلبيها نكد

ميرا : ايه يا روحي نكد ليه ولا يهمك بس انت هتبات معايا النهاردة صح قول اه علشان خاطري

سليم : ههههه حاضر

ميرا : هغير هدومى واجي

سليم : ماشي


نام سليم على السرير واخذ يلعب فى التليفون الى ان سمع صوت باب الحمام يفتح وخرجت ميرا وكانت ترتدى بدي كب وهوت شورت وصعدت بجوار سليم ونامت فى حضنه بهدوء


سليم : هارسوح هي هتنام كده وانا الى بقول عليها شبه الأموات يااااااا رب ارحمنى شكلى كده هتمم الجوازة ايه الحلاوة ديه

ميرا : سليم تعالى نام بقي

سليم : الله يخربت سليم على اليوم الى اتولد فيه سليم ونام جامبها وباس شفايفها ونام بعد عذاب 

فى جناح مراد

***********


روميساء : هتعمل ايه مع ريم

مراد : وحياتك عندي لجبلك حقك

روميساء : عارفة حبيبي عوزة اروح ممكن

مراد : خليكي معايا النهاردة

روميساء : لا عوزة اروح

مراد : خايفة مني

روميساء : لا هخاف ليه

مراد : طيب تعالى نامى ابوكى عارف انك هتنامي هنا


نامت روميساء فى حضن مراد بعد تحرير شعرها الذي فؤجي بشعرها الأحمر بلون النار


روميساء : على فكرة ده نفس لون شعر جدتى يعنى مش صبغة

مراد : يعنى ده طبيعي

روميساء : ايوة والله طبيعي

مراد : لازم اتاكد


قطع مراد كلامها واخذ شفايفها فى بوسه طويلة جدا وفى الآخر ضمها ونام


&&&&&&&&&&&&


في جناح سمر

***********


عمار : بصي علشان منولعش فى بعض احنا كنا بنهزر ماشي

سمر : ماشي يا عموري

عمار : تعالى ننام بقي

سمر : فعلا هنام بس انت على الكنبه ديه

عمار : ليه ما السرير كبير وواسع

سمر : لا عاوزة انام لوحدى يالا من هنا

عمار وهو ينام على الكنبة : ربنا على المفتري


&&&&&&&&&&&&&&


في جناح اوس

***********


اوس : مش عوزك تخافي منى انا موجود فى اى وقت لو عوزتي حاجة انا موجود ماشي

قمر : هو أنت اتجوزتني ليه

اوس : مش عارف قلبي اول ما شافك حسيت بنبضه وحسيت لأول مرة بطعم الحياة لما شفت عيونك

قمر : هو حضرتك حبيت قبل كده

اوس : فى واحدة تقول لجوزها حضرتك ماشي ايوة حبيبت بس مش عارف اذا كان حب ولا احتياج

قمر : مش فاهمة

اوس : انا تعبان تعالى ننام والصبح نتكلم

أسيرة القيصرالجزء ١ - الحلقة ٣٢

نامت البنات بعد اطمانانهم على وجود حمايتهم وامانهم وبعد أن تأكد الشباب من نومهم ابتدا ينزل كل شاب ورا الآخر


في الجنينة

**********


أدهم بستغراب : انت بتعمل ايه هنا

سليم : نفس السبب الى خلاك تسيب رنا وتنزل

أدهم : ااااااه انا لو فضلت شوية كمان كنت هتمم الجوازة

سليم بسخرية : وحياتك وانا كمان

أدهم : انا هموووت خلاص

سليم : تعرف فعلا كيد النسا غلب كيد الرجال

أدهم : ليه

سليم : بسببها رفت السكرتيرة بتاعتي ورفعت ايدي عليها

أدهم : ليه

سليم : كانت متغازه من السكرتيرة وبصراحة انا مكنتش طايقها وربنا عمل كده

عمار : متجمعين عند النبي

سليم : غريبة اول مرة تسبها يعني

عمار : ااه المفترية نيمتني على الكنبة

أدهم : ههههههههه تستاهل اكيد عملت مصيبة

مراد وهو يجلس : انا عاوز اتجوز بقي

سليم : اهلا بالفهد منور

مراد : بس يالا

اوس : صحين ليه

عمار : هههههههههه كده كملت شكل البنات بقو جبابرة

اوس : حد بيعرف يعمل اكل انا جعان

أدهم : اه وانا كمان

سليم : تعالو نعمل أي اكل الظاهر كلنا جعانين اوي

اوس : يالا


توجه الشباب الى المطبخ ووقف كل شخص يعمل حاجة منهم من يجهز الخبز ومنهم من يجهز العصائر ومنهم من يجهز الجبن والبيض

بعد انتهاء الشباب من عمل الاكل جلسو ياكلو ب المطبخ


اوس : انا سمعت كتير عن الامبراطورة اول مرة اشوفها

عمار : فعلا انا توقعت انها كبيرة فى السن أعتقد انها قد البنات

سليم : انا اتوجهت معاها فى مناقصة وكانت جبارة اول مدخلت الكل اختفي

أدهم : فعلا بعد موت أخوها وشلل ابوها قولت الشركات هتقع بس فؤجات بقوه الشركات وعظمتها واسم الامبراطورة احتل السوق

مراد : بس بصراحة جامدة جدا وقويه

عمار : بس حد فهم معني كلامها بأن أليكس بلاك دمه هيتفرق

اوس : معنه كده انه هيتقتل من اكتر من جهه

سليم : ديه هتبقي حرب

مراد : معنى الامبراطورة قالت كده يبقي مش هتبقي حرب هتبقي مجزرة وفي أرواح كتير هتروح

اوس : يعنى الدنيا هتولع

أدهم : تولع بعيد عننا

عمار : بس لو طلبت المساعدة هتوافقه

اوس : انا هوافق

أدهم : وانا كمان

سليم : محدش يقدر على عداوة الامبراطورة

أدهم : سبكم بقي من الكلام ده فاضل بكرا والبنات تسافر

سليم بفخر : بس انا حبيبتي مش هتسافر قعده على قلبى

مراد : وانا كمان ريمو قاعدة

أدهم بغل : هو شغل ذل يعنى

اوس : سيبك منهم بتفكر فى ايه

أدهم : عوزة يوم مميز طحن

عمار : انا هقضية فى العزبة

أدهم : حلو جو العزبة

اوس : يبقي الكل هيروح هناك

أدهم : تمام انا هطلع انام عوزين حاجة

اوس : خدنى معاك

مراد : يالا كلنا نطلع ننام علشان بكرة هيبقي يوم طويل

اوس : وانت هتعمل ايه مع ريم

مراد : ريم مين يا عم خلاص فركش

أدهم : يعنى ايه

مراد : زمانها خلف القضبان

سليم : شرير انت

اوس : هو فين اسر أدهم

أدهم : فى البيت بيخلص شغل

مراد : خليه يجي بكره معانا كلنا نفرح ونفرح الكل

اوس : اتصل بادم ومازن يجو

مراد : ماشي

صعد الكل الى غرف زوجاتهم ونامو بجوارهم


&&&&&&&&&&&&&&


فى صباح اليوم التالى

*****************


استيقظ الجميع وجهزو نفسهم وتوجهو الى السيارات وانطلقت السيارات الى المطار وصعدو الى الطيارة التى اتجهت إلى الصعيد وبعد نزولهم صعدو سيارات أخرى وتوجهو الى العزبة الخاصة بعائلة سليم وعمار


بعد مرور وقت طويل وصلت السيارات الى هناك ونزلت البنات وتركت الشباب


سليم : ما شاء الله العيال سبونا ومشيو

اوس : اكيد يا بني انا اصلا شاكك فيهم

عمار : ربنا يستر

ادم : هما البهوات عملو ايه

مازن : شكلهم عملو مصيبة انت مش شايف وشهم

ادم : عندك حق عامل ذي رغيف العيش المحروق

مازن : هههههههههه حلوة


جلس الجميع بجوار بعضهم


رنا : انا جعانة

أدهم : فعلا والجو حلو ومشجع على الاكل

سمر : طيب يالا روحو اعملو اكل

سليم : معلش انتى تقصدي مين بروحو

ميرا بدلع : انتم طبعا يا روحى

عمار : ليه وانتم رحتم فين

شمس : لااااااا انتم جيبنا علشان نتفسح مش نشتغل

رنا : صح كمان انا صباعي الصغنن بيوجعنى

سمر : صح وانا رموشي وارمه

ميرا : احنا هنشتغل متقلقوش

سليم بسخرية : هتعملو ايه

قمر بفرحة : هنلعب وانتم حضرو الاكل صح بنات

البنات : صح جدا

ماهي : يالا بينا


تركت البنات الشباب مذهولين على ترك البنات ليهم


توجه الشباب الى المطبخ ووقفو يصنعو الاكل ليهم تحت هزارهم وضحكهم


اوس : بقي هو ده حال الملك

سليم : وآخر الرعد بصل

عمار : وااااااه على الذئب وهو بيغسل

أدهم : وعينى يا لللي على القيصر وهو بيقشر التوم

مراد : والله وعلبت يا زهر والفهد بيعجن الفطير

ادم : يا جبل ميهزك ريح وانا واقف بقلي

مازن : والله وادي حال الدنيا والقوطة بتتعصر

اسر : صباحو شباب ايه ده طيب اعملو حسابي معاكم فى الاكل


نظر الشباب بغضب ليه


اسر : انا هروح العب مع البنات سلام وجري

اوس : الواد ده بارد

سليم : متقلقوش شوية وهيجي

أدهم : وانت فاكر ان رنا هانم وسمر هانم هيسبوه يجي هنا يبقي بتحلم

مراد : ااااااه يا ناري كان لازم نعمل فيها رجالة اوى ونخلى الخدم يسيب البيت

سليم : الله يحرقك يا عمار ويخربيت أفكارك الهباب

ادم : اشتغلو بقي من غير صوت


فى الخارج

********


كانت البنات تلعب وتهزر الى ان وصل اسر

اسر : صباح الفل والعسل على احلى صبايا فى الدنيا

رنا : اسوره جيت امتى

اسر : لسه واصل دلوقتي

سمر : شفت اصحابك

اسر : اه وقفين بيندبو حظهم جوه

شمس : يستهله

قمر : هو مين ده رنا

اسر : معاكى الدنجوان اسر المنشاوي اعزب ووحيد

ميرا : هههههه يخربيتك يا اسر ضحكتني

اسر : ومين القمر

قمر : انا قمر الهاشمي

رنا : مرات اوس لسه كتبين كتابهم امبارح

اسر : طيب سيبك من اوس وخليكى مع اسر

قمر : لا بس انا حبيت اوس

ميرا : لحقتي امتى و اذاي

قمر : عوزين الصراحة

ماهي : طبعا

قمر : انا شفته مرة من سنتين في فرنسا بس أنقذ بنت من الموت زعلت اوى كنت بحسبها حبيبته لغاية مجه شاب وضمها لحضنه وشكر اوس ومشي بعد كده شوفته فى حفلة من الحفلات بس انا مكنتش هفضل كتير وتأتى يوم عملت فيها المفتش اكس ورقبته حفظت كل حركاته وتصرفاته لغاية مسافر بس فضلت متابعة كل اخبارة وفرحت اوي انه هنا فى مصر علشان كده نزلت على امل اشوفة بس مش بس شوفته لق دانا كمان حضنته ودافع عنى وبقيت مراته بقي ليا انا وبس عارفين بعد مقتل امى محدش اهتم بيا حتى عدنان كل همه يدينى فلوس ويخلينى فى فرنسا علشان ادرس عمري محسيت بالأمان من بعد موت امى غير امبارح وانا فى حضنه من يوم موت امي وانا بنام بالبرشام امبارح لأول مرة انام طبيعي ذي الناس

رنا : وانا كمان ذيك بعد موت ابويا وامى شفت أدهم بالرغم أنه عذبني وبهدلنى بس لما بيحضنى بحس نفس احساسي وانا فى حضن اهلى

سمر : انا بقي غيركم عمار من صغرنا امانى و بعد الى حصل زمان بقيت بخاف من كل الرجالة حتي عمار

روميساء : ايه انتم هتقلبوها نكد ولا ايه

شمس : انا سامعة صوت خيل تعالو نروح نركب

اسر بسخرية : انتى فى الصعيد يبقي لازم تلاقي خيل

سمر : يالا بينا


توجهت البنات الى الاسطبل ووقفو يشاهدون الخيل وجمالة


سمر : عم محمد جهز الخيل

عم محمد : يا مرحب بالبنات الحلوة مش تعرفينا

سمر : بصي يا سيدى

ديه : رنا

و ديه : ميرا

و ديه : ماهي

و ديه : شمس

و ديه : قمر

و ديه : روميساء

وده : اسر

عم محمد : يا اهلا وسهلا بالبنات الحلوة

اسر : طيب يا راجل يا طيب هتجهز الخيل ولا ايه

عم محمد : من عيونى


جهز عم محمد الخيل للبنات وكلهم ركبو ماعدا رنا


اسر : اركبي يالا

رنا : مش بعرف اركبه

اسر : طب استني هنزل اركبك


نزل اسر وعرف رنا اذاي تركب


اسر : بنات براحة علشان مفيش حد يقع مفهوم

شمس بسخرية : يابنى انا بنعرف لانى من صغري بركب خيل

ماهي : ايوة احنا بنعرف

قمر : عدنان جابلي مدرب علشان يعلمني من صغري

رنا : طيب امشو براحة علشان انا اول مرة أركب

ميرا : خلاص بنات مش اهم حاجة إننا ركبنا فرس خلاص بقي


صارو البنات بالخيل براحة وسط ضحكهم وفرحتهم


( هما بيلعبو وانا بقرأ يا رب حد يقع على جدور رقبته )

فى المطبخ

***********


انتهائه الشباب من تحضير الاكل كله


أدهم بتعب : يالهوي هو عمايل الاكل متعبه او كده

مراد : عندك حق والله الواحد تعب

سليم : الله يكون فى عون الستات

اوس : هما فين البنات

عمار : هتلقيهم برا

ادم : تعالو بقي نقعد معاهم


خرج الشباب ولم يجدو البنات


أدهم برعب : فين البنات

اوس : مش عارف

مراد : جهاز التعقب بتاع روميساء على بعد خمسة متر

سليم : يالا بسرعة


انطلق الشباب فى الجري وكان جهاز التعقب يقرب من المكان الى ان ظهر سبع خيول ولكن سته كانو يركبوهم البنات وأسر والسابع كان يقف بجوار كوم قش


توجه الشباب إليهم وكانو غاضبون بشدة ونده كل واحد على زوجته التى نظرت لهم بخوف شديد لغضبهم ولكن انقذ هذا الموقف رنا


رنا : فين الاكل انا جعانة

مراد : اخرسي خالص

أدهم بصوت عالي : مرااااااد صوتك ميعلاش عليها

مراد : أدهم هى اختى قبل متكون مراتك

أدهم : والله العظيم لو صوتك على عليها تانى لزعلك

اسر : في ايه يا جماعه اهدو

أدهم : أخرس انت

مراد : اخرس انت

رنا بصوت عالى : ااااااه هو كل شويه خناق وارف انتم مش بتهمدو احنا كرهنا الصوت العالى بلا ارف وغم

اوس : انتم كويسين

قمر : ايوة كويسين

شمس : في ايه كنا مخنوقين ركبنا خيل وكل واحده فينا بتعرف خلاص بقي

ماهي : لازم كل خروجه تقلب نكد وتقولو الستات هى النكديه

ادم : على فكرة شمس و ماهي احنا مكلمناش خالص

مازن : ايوة احنا عارفين انكم بتعرفو تركبو خيل


نظر مراد وادهم و رنا لبعض ونظرو على الباقي لم يجدو أحد غير روميساء على الفرسة


روميساء : تحب تيجى معايا ولا امشي

مراد : معاكى يا عسل


صعد مراد وجعل روميساء تجلس أمامه وانطلق بالفرس


أدهم : هو انتى مركبتيش ليه

رنا : مش بعرف خالص اسر حاول معايا لغاية ممشيت حته صغيرة ونزلت وقعت هنا

أدهم بحب : طيب تعالى انا هركب وانتى اركبي ادامى

رنا : ماشي


صعد أدهم على الفرسة ومد ايده ليها ورفعها واصبحت فى حضنه وانطلق فى طريقة


استمر الشباب فى ركوب الخيل فترة كبيرة وبعد ذلك توجهو الى المنزل


ميرا : انا هموت من الجوع

سليم : اغسلو أيديكم عقبال منجيب الاكل

سمر : اشطه

توجهت البنات الى الحمام وغسلو ايديهم ووشهم وتوجهو الى السفرة


جلست كل بنت بجوار جوزها ونظرو للأكل بصدمة


رنا : هو ايه ده

أدهم : بيتزا يا روحى

رنا : ديه بيتزا

مراد : طبعا

روميساء : هو الى معروف ان البيتزا بيبقي فيها ألوان

سليم : ما هو كل الألوان موجودة

روميساء : هى عليها مشروم انا عندي حساسية منه

سمر : انا شبعانة ولميش نفس هطلع اخد دش بعد اذنكم

شمس : اااه بطنى عوزة اروح الحمام وطلعت تجري

قمر : انا عندى حساسية من الفلفل مش هينفع اكل وقامت

ماهي : هعمل تليفون للمستشفي ضروري

ميرا : حد كلم بابا انا هروح أكلمه


غادرت كل البنات السفرة وفضلت رنا والشباب فقط


أدهم : كلى يا روحى شكلك جعان اوي

رنا : ه ااااه جعانه

مراد : كلي يا حبيبتي

اوس : خدي بيبسي

سليم : عوزها بالجبنة ولا بالمشروم

عمار : حطلها من النوعين


كلت رنا غصب عنها وكانت هتموت من الاكل


أدهم : يالا كلو


مسك الشباب شرائح البيتزا وكلو قطعة واحدة ولكن رموها بسرعة 

أدهم : ليه كلتى وهى طعمها وحش

رنا : علشان انتم تعبتم وعملتو الاكل

أدهم : ربنا ميحرمنى منك ابدا

مراد : يا عم النحنوح هناكل ايه دلوقتى

اوس : ايوة صح احنا هنموت من الجوع

البنات : وحنا كمان

رنا : خلاص انا و أدهم هنعمل الاكل وانتم شيلو الاكل ده

أدهم : انا تانى بجد حرام

رنا بزعل : خلاص هعمل لوحدى

أدهم : هو انا اقدر على بعدك يا جميل

رنا : تمام سليم وعمار وأدم و مازن و اسر مخدش فيكم يدخل المطبخ علشان هقلع الطرحة

الشباب : ماشي


توجهت رنا و أدهم الى المطبخ وحررت شعرها ورفعته للاعلى ووقفت تعجن العجينة وجعلت أدهم يغسل الخضار


استمرت رنا فى العمايل الى ان انتهت من فرد العجينة ووضعت عليها الخضراوات ووضعتها فى الفرن


لم يرحم أدهم رنا من قبلاته الجميلة التى كانت تضعفها


رنا : البيتزا خلصت يالا انده عليهم بقي يجو يشولوها

أدهم : حاضر بس غطي شعرك

رنا : حاضر دومي


خرج أدهم و عاد بالباقي و حملو البيتزا والبطاطس والمشروبات وقعدو ياكلو


روميساء : هى ديه البيتزا

سمر : مش المحروقة الى كانت معمولة

ماهي : انا كنت حاسة انها متكلة قبل كده

شمس : الحمد لله هناكل


اعجب الكل باكل رنا و جماله وبعد انتهاء الاكل حمل البنات الاطباق ووضعوها فى المطبخ


اوس : فيلم جامد طحن

مراد : اشطا

شمس : نجهز الطلبات بقي

ماهي : الشيبسي والبيبسي وصل

اسر : اللب والمقبلات جاهزة

عمار : وادى الفشار


جلسو حتى يشاهدو الفلم الذي كان فيلم مرعب للغاية لمصاصي الدماء


استخبت قمر فى حضن اوس الذي كان مستمتع بذلك


استخبت سمر فى حضن عمار


وباقي البنات شاهدو الفيلم باستمتاع تحت انظار الشباب والذين كانو يتوقعون انهم سوف يفعلو مثل سمر وقمر ولكن لم يحدث ذلك


استمر الفيلم وبعد انتهائه كانت رنا تقاوم النوم ولكن استسلمت للنوم فى حضن أدهم فحملها وصعدو الى احدى الغرف ونامو بعد تحريرة لشعرها و خلع حذائها ونام هو الآخر


وفعل باقي الشباب ذلك مع البنات


ومر الليل وكان ينعم الشباب بدفئ وحنان زوجاتهم

أسيرة القيصرالجزء ١ - الحلقة ٣٣

فى صباح اليوم التالى

**************


استيقظ البنات واحدة تلو الاخري ونظرو بجوارهم ولقو الشباب يغطون فى النوم تسللت البنات من جانبهم ونزلو الى الأسفل


ماهي : صباحو شموسا

شمس : صباحو عسل

سمر : صباح الورد

ماهي : صباح الفل يا قمر

قمر : بس انا قمر مش هي

شمس بضحكة : ده صفة مش اسم

قمر بزعل طفولى : ولا اسم ولا صفة

ماهي : صباح الفل سمورة حلو كده

قمر بفرحة : اه حلو صباح الخير

شمس بضحكة : هههههه صباح الشهد

رنا : مين بيجيب سيرة الاكل

ماهي : اهلا بالطفسه

رنا : محدش معاه برشام لوجع البطن

ماهي : ليه مالك يا موزة

ميرا : مالك بس روني

رنا بوجع : بطني بتوجعنى اوي من الاكل بتاعهم

سمر : انتى غلطانة حد يأكل الاكل ده

رنا : يعني ازعل اخواتي ولا جوزي

قمر : معلش رنا


لم تكمل قمر كلامها نتيجة صريخ رنا بشدة وكانت تبكي توجه البنات ليها بسرعة حتى يساعدوها على الجلوس على الكرسى ولكن لم يعرفو


صعدت روميساء تجري الى الأعلى ودخلت أوضة مراد


روميساء : مراد مراد اصحي بسرعة

مراد بخضة : في ايه

روميساء بدموع : رنا رنا تع


اتنفض مراد عندما سمع صوت صراخ من الأسفل فنزل يجري

كان باقي الشباب استيقظو على صوت الصراخ ونزلو ورا بعض


كان الأسرع والاقرب لرنا ادم الذي حملها فافسح له الباقي الطريق وطلع بسرعة الى غرفة نومها ووضعها على السرير


دخلت شمس وكشفت عليها وخرجت بسرعة


شمس : العلاج ده لازم يجي

ادم : هات الورقة وخرج يجري على أقرب صيدليه

أدهم : ينفع ادخل اشوفها

شمس : اااه طبعا ادخل


دخل الشباب بسرعة الى غرفة رنا ووجدوها تبكي وكانت تكتم صوت صراخها فى المخده فأسرع إليها أدهم واخذها بين احضانة


أدهم : خلاص يا قلبي كفاية عياط شويه و ادم هيجيب العلاج وهتبقى كويسة خلاص اهدي معلش

اوس بحنان : فيكى ايه بس يا عمري

ميرا بسخرية : ادام انتم فشلة ومش بتعرفو تعملة اكل بتعملو ايه

مراد : يعنى ايه وهى فيها ايه

شمس : ولا حاجة تلبك معوي نتيجة اكل بايظ

ماهي : هتاخت فترة هتعيش على اكل خفيف

مازن : بس يا سوسة

أدهم : ممكن طبتلو كلام بقي

اسر : معلش رنا كفاية عياط شوية

اوس : حبيبتي حسه بيه

رنا بوجع : بطني بتتقطع وانتم السبب

مراد : ليه يا روحي

رنا بصويت : علشان انتم فشلة وانا مردتش ازعلكم وكلت الاكل البايظ

أدهم بعصبية : وكلتيه ليه ادام بايظ

رنا بدموع وعصبية : علشان محدش فيكم يزعل جيت على نفسي علشان اردى الكل هو انت بتعلي صوتك عليا ليه اااااااه

أدهم : اسف اسف يا عمري

اسر : شمس اتصلي على ادم

شمس : حاضر

ولكن قطع كلامهم دخول ادم وهو ينهج


ادم : العلاج كله اهو اتفضلي

شمس : ماشي هات


اخذت رنا العلاج ونامت فى حضن ادهم وفضل الكل جالس معها


ماهي : يالا يا جماعة سبوها تستريح

سليم : انا خليت عم محمد يجيب واحدة علشان اعمل الاكل

اوس : تمام تعالو يالا


غادر الجميع وعندما أراد أدهم المغادرة وجدها تمسك فيه بشدة


اوس : خليك معاها وانا هبعتلك واحدة من البنات باكل ليك وشيل الطرحة عنها

أدهم : مش عاوز اكل ابعتلى بس قهوة

اوس : هبعتلك اكل انتهي النقاش


غادر اوس وعدل أدهم رنا على السرير وحرر شعرها ونام بجوارها بعد مجعل رأسها على صدرة


بعد مرور وقت الباب خبط وسمح أدهم للطارق بالدخول وكانت شمس ومعها صنية عليها اكل وعصير


شمس : متخفش هتبقي كويسة

أدهم بحزن : من يوم معرفتني وهى تعبانة ومجبتش ليها غير الدموع والحزن والكسرة والذل انا عارف انها يتخلف منى وممكن تكون بتكرهنى بس خايفة تقول

شمس : يمكن فى الأول كانت بتخاف وبتكرهك بس دلوقتي لا هي بتحبك بجد

أدهم : اعمل ايه علشان تبطل تخاف

شمس : احنا الستات عموما بنحب الراجل الحنين العطوف حتى لو متخنقين بلاش تزعلها بلاش تجمع بينكم مخده واحده وانتم زعلنين صدقنى ليلة على التانية على الثالثة بعد كده العلاقة بيحصل فيها فتور وكل الى هيجمعكم حته ورقة و ممكن توصل الحياة بين أي زوجين للخيانة عاملها بحنان والفه وبلاش عدم الثقة

أدهم : بس انا بثق فيها

شمس : من غير زعل كداب علشان ادامنا زعلتها ادامنا ونصيحة منى اوعي ازعل مراتك ادام الناس خليها تاج فوق راسك ولو عملت حاجة غلط حاسبها فى أوضة نومك مش ادام الناس

أدهم : عارفة انا اكبر منك بس الواحد فعلا بيستفاد

شمس : الإنسان مهما عاش هيتعلم يالا افطر ونام شوية تمام

أدهم : تمام شكرا شمس

شمس : مفيش شكرا بين الأخوات


غادرت شمس وتناول أدهم الاكل وبعد ذلك اخد رنا فى حضنه ونام بعد شعورة بالأمان

في الأسفل

*********


ميرا : اليوم باظ

سليم : تصدقي انك عوزة الضرب

ميرا : ليه يا خويا

اوس : بس مش عاوز دوشه مفهوم

قمر : متخفش هتبقي كويسة

سليم : تعالى معايا

مراد : سمر جهزتي حاجتك

سمر : كل حاجة جاهزة وعندكم في الفيلا

عمار : تعالى معايا

سمر : ليه

عمار : تعالى وبلاش خوف

سمر : حاضر

مراد : متيجي نركب خيل

روميساء : تعالى وخرجو

ادم : تعالى معايا عوزك فى موضوع مهم

شمس : موضوع ايه

ادم : موضوع مصيري عاوز بعد 9 شهور من دلوقتى يكون موجود

شمس : انت انت

ادم بعصبية : يالا

قمر : هو ممكن يضربها

اوس : ههههههههه لا متخفيش مش هيضربها

قمر ببراءة : امال هيعمل ايه

اوس بخبث : عوزة تعرفي

قمر : اه

اوس : بس بعد متعرفي مش هخليكي تسافري نهائي

قمر : انا مش فاهمة

اوس : بجد مش فاهمة حاجة تعالى نطلع فوق

قمر بحزن : اصل انا مليش أصحاب ولا ام امي اتقتلت ادام عينى وانا عندي عشر سنين وفضلت سنة مش بتكلم وعدنان رفض يخلينى تروح المدرسة ووانا فى اول جامعة واحد اتحرش بيا وفضلت فترة مش بروح الجامعة

اوس : تعرفي ايه عن اليكس بلاك

قمر برعب : ونبي متجبش اسمه انا بخاف منه

اوس : احكيلي متخفيش

قمر بدموع : والله العظيم انا شفته فى حفلة بس انا مقعدش كتير انا كنت نزله السلم وكنت هقع وهو مسكني ووقفت وشكرته بس واحنا فى الحفلة طلب من الرقص ولما جيت ارفض ساحبني غصب عنى وفضل يمشي ايده على جسمي بطريقة غريبة وبعد الحفلة بيومين لقيت عدنان أصر يخليني أسافر وانا مفهمتش ليه بس وانا في الطريق لقيت عربيات كتير واقفة ادام عربيتي واجبرونى اني انزل وركب معاهم ولما وصلت لقيت نفسي في بيته ووووو

اوس بهدوء مخيف : ووو وايه كملي

قمر بدموع : والله العظيم ملمسني هو حاول بس مكنش ينفع خالص وباليل عدنان جيه وكان أليكس هيموته وطرده برا البيت بس ربنا ستر وانا طعنته بالسكينه فى كتفه وبعد كده جاله تليفون و سافر وانا عرفت اهرب وعدنان جابنى هنا وانت عارف الباقي

اوس بهدوء : يعني هو مقربش منك

قمر بخوف منه : اه والله

اوس : يعنى لو حصل بينا حاجة دلوقتي هلقيكي ذي مانتى

قمر بدموع شديدة : بس اوس انت ممكن تخلي دكتورة تكشف عليا

اوس وهو يفك زراير قميصة : وليه دكتور وانا موجود

قمر بهسترية : لا ابعد عنى ونبي متقرب

اوس : اهدي اهدي خلاص مش هقرب

قمر بدموع وهى مغمضه عيونها : ابعد عن ماما حرام عليك يا ماما انت بتعمل ايه أبعد دم دم دم مامااااا

ضمها اوس بين احضانة بشدة وفضل يهديها الى ان نامت من كتر الدموع


حملها اوس ووضعها على السرير وهو يضمها


اوس : اسف والله انا عمري مهلمسك غظب عنك وباسها


&&&&&&&&&&&&&&&&&


مر الوقت ورجع الجميع من الخارج وفاقت رنا ونزلت هى وادهم وبعد ذلك نزل اوس وقمر وتجمع الكل


اوس : بنات انتم خلاص هتسافرو بكره الصبح مش عاوز مشاكل وتسمعو كلام الحرس هيروح معاكم جو و لوسيفير وتسمعو كلامهم و غير نقاش مفهوم

أدهم : اول متوصلو هتلاقو حارس هناك وتسمعو كلام ستيفن كمان من غير نقاش

مراد : اي مشوار عوزين تروحوه تقولو قبلها للحرس

سليم : مش عاوز مشاكل من الجامعة للبيت ومن البيت للجامعة

عمار : تلفونتكم 24 ساعة تكون شغالة وكل واحدة فيكم هيكون معاها تلفونين


اوس : التليفونات بلاش تتقفل

أدهم : وانتم فى الماضرة التليفون مفتوح ولو الدكتور اتكلم قولو

اوس : انتم الثلاثة فى جامعة واحدة بس فى كليتين يعنى الحرس هيتقسم عليكم

أدهم : الحرس هيدخل معاكم المحاضرات

سليم : الاكل والشرب هيجي لغاية عندكم

عمار : بلاش الاختلاط ولا الصحوبية

أدهم : صحوبية يعنى ايه هما اصلا ملهمش علاقة بحد

مراد : صح هما هيقدو السنتين وهيرجعو

اوس : لو شكوة واحدة بس جاتلى منكم هترجعو تانى هنا ورجليكم مش هتشوف الشارع تاني وهنتمم الجوازة مفهوم


كانت سمر ورنا وقمر ينظرون ليهم بصدمة كيف هذا وكيف سوف يذهبون إلى الطبيب حتى يتعافو فغادرت الفتايات دون رد


شمس : براحة شوية عليهم

ادم : بلاش الخنقة الزيادة عن اللزوم كده غلط

ماهي : على فكره كل واحدة هتدمرد عليكم وانتم الى هتخصرو

اوس بحده : يوم موحده تعمل كده انا ادفنها حيه

ادم : والكلام ده على الثلاثة

اوس : ايوة وحده اختى ووحده مراتى ووحده اختى وبنت خالي

مازن : براحتك بس يوم متخسروهم مترجعوش تندمو

روميساء : خلاص يا جماعه اهدو وتعالو ناكل

أدهم : هروح اجبهم وأجي

توجه مراد الى غرفة سمر وخبط ودخل

جلس أدهم أمامهم وتنهد


أدهم : انتم عارفين أننا بنحبكم وبنخاف عليكم بس هناك غير هنا وكل واحدة فيكم كانت هضيع مننا رنا اتخطفت وسمر محدش عارف فيها ايه وقمر بيطاردها رجل مافيا احنا لما بنقول كده مش معناها أننا مش بنثق فيكم بالعكس احنا عارفين انكم بمليون راجل وكل واحدة عارفة أننا بنحبكم اذاي انا من يوم مشوفتك يا سمر وانا اعتبرتك اختى بجنانة بحنيتك وانتى كمان قمر انا اخوكي وهفضل اخوكي لغاية مموت ولو في يوم عمار او اوس زعلكم هتلقونى فى ضهركم وسداد فى اى مشكلة وانتى رنا انا عارف انك عمرك مهتنسي الى حصل بينا بس انا هفضل معاكي لغاية متسمحينى وترجعي ليا بمزاجك وانا وانتى عارفين مش معنى انك بتسمحي ليا انام جامبك يعنى خلاص نسيتى لا انا عارف ومتاكد انك بتبقي مرعوبة بس يشهد ربنا انى بحبك ومش عاوزك تخافى مني

قمر : شكرا اوي أدهم عدنان عمره متكلم معايا كده

أدهم : طول عمره حمار انا اخوكى يا اجمل قمر

سمر : شكرا أدهم على كلامك

أدهم : العفو زعقوقة يالا انزلو علشان ناكل


نزلت سمر وقمر الى الأسفل ولكن فؤجي أدهم بجلوس رنا على قدمة وحاوطت رقبته بايديها


رنا : شكرا دومي على كل شي وعلى فكرة انا مش بكرهك وهو فعلا انا بخاف منك بس وقت متكون متعصب بخاف من نظرة عنيك وببقي مرعوبة منك نفسي بس وقت متغضب او تتعصب تتجه لربنا وبلاش ترعبنى منك عوزاك أخويا وأبويا وجوزي وحبيبي وصاحبي والحضن الدافئ ليا وقت معوذ استخبا القيه ممكن

أدهم : ممكن طبعا بس انا وحشني اوى الكريز ونفسي ادوقه علشان هنحرم منه ممكن


غمضت رنا عيونها ووضعت شفايفها على شفايفة وقبلته قبلة سطحية وعندما أراد أن تبتعد مسك أدهم دماغها وتعمق فى القبلة أكثر وأكثر وكانت قبلة جميلة وناعمة ورومانسية ومليئة بالحب والشغف وبعد عنها لحاجتها للهواء


أدهم : تعالى ننزل

رنا : حاضر


نزلو الى الاسفل وانقضي اليوم على خير


وفى صباح اليوم التالى توجهو الى المطار وودعو البنات ولكن صعد أوس و أدهم و عمار معاهم حتى بطمانو عليهم


وفى الليل وصلو الى ايطاليا وصعدو الى السيارات بعد حمل كل شاب حبيبته التي كانت تغط في النوم ووصلو الى الفيلا وصعدو الى الأعلى ووضعو البنات على السراير ونامو بجوارهم


فضل الشباب يومان معهم وبعد ذلك غادرو وتركوهم بمفردهم


مر الوقت على الجميع منهم من يعمل فى شركاته ومنهم من يدرس


ولكن دعونا نسافر الى ايطاليا وتحديدا فى الفيلا المجاورة لفيلا البنات


سمعت رنا صوت صريخ قادم من الفيلا المجاورة فخرجت لتشاهد ماذا يحدث كانت تلك الفيلا ما يفصل بينها وبين فيلا البنات حمام سباحة فقط وفى لحظة سكت صوت الصويت فدخلت رنا الى الفيلا مرة أخري ولكن تسمرت مكانها عندما حست بمن يمسك فى ملابسها


لفت رنا وجهها ولقت فتاة تمسك بيها بشدة وتبكى وتقول كلام غير مفهوم وسقطت مغشي عليها


صرخت رنا بشدة وتجمع عليها البنات والحرس


تم بحمد الله انتهاء الجزء الأول

لاتنسو تعملو لايك و30كومنت 

وشكرا 🌹🌹🌹🌹



بداية الروايه من هنا



الصفحه الرئيسيه للرويات من هنااا



روايات كامله وحصريه من هنا



اكتبوا في بحث جوحل( مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات) تظهر القصص كامله


القراء والمتابعين الغاليييييييين عليا إللي يدخل عندنا ميخرجش كل إللي محتاجينه هتلاقوه من غير تعب ومن غير لف في الجروبات والصفحات موجود في اللينكات بالاسفل 👇👇👇



أروع الروايات الكامله من هنا



اللي يخلص قراءه ميسبناش ويمشي أنا بحبكم أدخلوا انضموا معايا علي تليجرام واستمتعوا بقراءه الروايات من اللينكات بالاسفل 👇💙👇❤️👇



انضموا معنا على تليجرام عشان كل متنزل روايه يصلكم اشعار فور نزولها من هناااااا




اعملوا متابعه لصفحتي عليها جميع الروايات إللي عوزينها من هناااااااا




الروايات الحديثه من هنا




جميع الروايات الكامله من هنا




وكمان روايات كامله من هنا




🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺



إقرأ أيضا :

تعليقات

  1. لإدخال كود <i rel="pre">ضع الكود هنا</i>
  2. لإدخال مقولة <b rel="quote">ضع المقولة هنا</b>
  3. لإدخال صورة <i rel="image">رابط الصورة هنا</i>
اترك تعليقا حسب موضوع الكتابة ، كل تعليق مع ارتباط نشط لن يظهر.
يحتفظ مسيري ومدراء المدونة بالحق في عرض, أو إزالة أي تعليق
close
 
CLOSE ADS
CLOSE ADS