رواية عشق القيصر البارت السادس والسابع والثامن والتاسع والعاشر بقلم شيماء صبحي حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات - النجم المتوهج The glowing star

بحث هذه المدونة الإلكترونية

Translate

المتابعون

2024/01/25

رواية عشق القيصر البارت السادس والسابع والثامن والتاسع والعاشر بقلم شيماء صبحي حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

 رواية عشق القيصر البارت السادس والسابع والثامن والتاسع والعاشر بقلم شيماء صبحي حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 

رواية عشق القيصر البارت السادس والسابع والثامن والتاسع والعاشر بقلم شيماء صبحي حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 


الحلقة_السادسة 

بسم الله الرحمن الرحيم قبل البدأ صلي علي سيدنا محمد ❤️🩷💖

كنتي فين يا عشق 

بصت عشق بخوف لنظرات المعلم ليها،؟؟ 

= انا كنت ب... 

بايه يا عشق"" كنتي فين يابت انطقي .... كنتي فيين،.. 

بتترعب من صوته العالي ونظراته المرعبه ليها ""! 

قرب منها جابر ومسك ايديها" بق كدا مش عاوزه انطقي،، انا بق هوريكي هعمل اييه،، 

عشق برعب منو" والله.. والله يا معلم كنت،.. كنت بساعد قطه كانت متعوره.. 

"" قطة.. يا حنينه"" مسكها من شعر""ها وهزها " من امتي والحنيه دي نزلت علي قلبك هاا انطقي"" 

قربت منو بنت في نفس عمر عشق""! 

سيبيها والنبي يا معلم هيا اكيد مش قصدها انها تخرج برا،، 

بيبصلها جابر بعيون غاضبه وبيشدها جمب عشق"بق بتدافعي عنها انتي كمان ،. طلعلكوا صوت وبقيتوا تبجحوا فيا.. 

بيكونوا مرعوبين منه  وبيحاولو بيفلتوا من ايديه "" بيرميهم جابر بغضب علي الأرض وبيصرخ فيهم "" هتقعدوا تلات ايام من غير اكل ولا شرب علشان تعرفوا تبجحوا فيا حلو ؟؟!

بتعيط عشق والبنت التانيه وبتحضنها بخوف"

بتقرب منهم بنت ودي بتكون بنت ضعيفه جدا حضنتهم وهيا بتعيط"" 

عشق ،،ملك انا اسفه اني معرفتش أساعدكم من تحت ايديه ،، 

بيحضونها البنات وبيعيطوا" كويس انك متكلمتيش ، دا مفتري وممكن كان يهبدك هابده تموتي فيها،، 

بتحضنهم مني بحب وبتقلهم"" متخافوش يابنات اكيد هنخرج من هنا فيوم.. 

البنات بحزن"" يارب"""""" 

بيناموا التلاته وهما حاضنين بعض وبيصحوا تاني يوم علي صر"" يخ بنت من صحابهم الي في المخزن"""  بيقفوا يبصوا من بعيد بخوف 

بيشوفوا راجل عجوز واقف جمب المعلم وجمبه رجالته وفي بنت ماسكينها الي شغالين مع المعلم جابر  وهيا بتصرخ. وبترفس برجليها "" سيبوني لااااا مش عاوزه اروح معاكم؟؟ 

بيتوتر المعلم جابر لما بيشوف نظرات الراجل دا وهيا بتتحول للانزعاج وبيقول"" اي يا جابر بق مش عارف تربي عيله زي دي ،؟ 

انا كدا شكلي هنقص السعر،،؟ 

جابر بتوتر" تنقص اييه يباشا دي شكلها عاوزاني اروحلها 

الراجل" اما اشوف اخرك يا جابر؟؟؟

بيتعصب جابر وبيقرب من  البنت دي وبيشدها ليه وهو بيهمس في ودنها" حالا الضحكه متفارقش وشك الا ورحمة امي اق" تلك وقتي ،، عارفه الباشا الي هناك دا دافع فيكي قد ايه والله لو اشتكي منك مهيكفيني اقط"عك حتت وارميكي لك"لاب الشارع انتي فاهمة،،؟ ،، 

 بتهز راسها بخوف وبيرملها  جابر منديل بتمسح بيه دموعها وبتهدأ وبتقرب من الراجل الغني دا وهوا بيمسكها من وشها وبيقول لجابر؟؟ عد فلوسك يا جابر يلا يا حلوه تعالي معايا،،، 

بيمشي ورجالته بتسلم جابر الفلوس وبيمشوا وراه ؟؟

بيمشي جابر وهوا شايل شنطة الفلوس وفرحان وبيدخل مكتبه ،،. 

بيكونوا شافوا البنات كل الي حصل وبيفهموا ان جابر مش بيجوزهم او يفسحهم زي ماهوا بيفهمم " طلع بيبعنا "" 

شهقت عشق بيها وهيا بتبصلهم برعب " 

البنات بتخاف من الي شافوه"" ملك بعي"اط  انا مش هفضل هنا كتير 

عشق ،،ايوا مش لازم نستنا لما يبيعنا لرجاله وحشه زي دي يعالم الي بيحصل لاخواتنا " لازم نهرب "! 

مني بخوف"" ه.. هرووب ايه يا عشق انتي عارفه انً مش سهل نهرب من جابر "انتي مش فاكره عملو اي في هاجر لما هربت،،؟ 

بيبلعوا ريقهم بخوف  من تذكرهم لهاجر "" لما هربت ومسكها رجاله المعلم  جابر والي عاقبوها انهم اغت"" صب""وها  ورموها بعد ما ماتت من كتر الوحشيه الي شافتها من رجالة جابر ،، 

ملك بصت  لعشق بخوف من الفكرة "" ولاكن عشق بتكون مصممة"" انا عندي فكرة انا ساعدت شاب وهوا وعدني انو هينقذنا واحنا لما نهرب هندور عليه وهو اكيد هيساعدنا"" 

مني بسخريه من كلامها"" عشق يا حبيبتي الدنيا دي كبيره مش مخزن زي الي احنا فيه يعني انتي لو طلعتي برا مش هتوصليلوا خالص 

عشق بتفقد الأمل من انها تهرب من جابر وظلمة وبتاخد البنات ويرجعوا مكانهم ويناموا ،،! 

_______________\

بتصحي عشق من نومها بفزع بعد ما شافت كابوس مرعب؟؟ 

قالت وهيا بتاخد نفس" استغفر الله العظيم ،، بتبص حواليها وبتشوف هيا فين بتلاقي نفسها في اوضه كبيره بتكون شكلها حلو بتلاقي هدوم كتير موجوده في دولاب الي موجود في الغرفه بتبص للهدوم بصدمة،، الله كل دي هدوم فينك يا ملك انتي ومني وتشوفوا الناس الي عندهم مخازن هدوم كتيره زي دي ""؟ 

بتقوم وبتدخل للحمام وبتغسل وشها  وبتخرج وبتلاقي لورا الي كانت بتغير هدومها في خروجها"" عشق بتشهق بخجل لما بتلاقيها بتغير هدومها قدامها"" 

بتضحك لورا بصوت عالي علي سذاجتها"" لماذا تخجلي هذا الامر عادي ؟؟ 

عشق مبتكنش فاهماها بس بتهز راسها وبتغطي عيونها بايديها وبتخرج من الاوضه "" بتلاقي كنان واقف مستنيها واول مبتشوفه بتقرب منو وهوا بيقولها" انتي هتيجي معايا هنروح لبيت هتفضلي فيه لحد ما نخلص شغلنا وبعد منخلص هاجي اخدك ،، 

بتبصلوا عشق وبتخاف"" هو انا ممكن افضل معاكوا" اصلي بخاف اكون لوحدي"" 

كنان" دي اوامر القيصر وما اقدرش اكسر كلامو"" 

بتتنهد بحزن وبتمشي وراه وبتنزل بتكون شنطتها موجوده ؟؟ 

بياخدها كنان وبيخرج وبيركبوا عربيه وبييتجه بيها كنان لمكان بعيد عن فيلا البوص "" بيوصلوا بعد ساعه وبيكون في بيت  بسيط موجود،، بيرن كنان الجرس  وبيفتح القيصر " ودي بتكون صدمة عشق" 

القيصر" اتاخرتوا""

كنان"" علي ما جهزنا ومسافة الطريق"" 

القيصر بيدخل وكنان وراه وعشق بعدهم،؟ 

عشق بتبق عاوزه تفهم ايه الي بيحصل  وبيبصلها القيصر وبيقول" كنان ارجع انت للفيلا وانا هفهما هتعمل ايه وهحصلك ،، 

كنان بيهز راسوا وبيخرج وبيفضل القيصر وعشق،، 

بتبق واقفه وهيا بيتبص للارض ،، 

القيصر بيقرب منها وهيا قلبها بيدق من قربوا ليها.. 

فجأه بتلاقيه بيديها جهاز صغير طلعة من جيبة،، امسكي الجهاز.دا.. 

بتبص للجهاز شويه وبعدين بتمد ايديها تاخدو وهو بيكمل""؟ 

لو حسيتي بأي خطر اضغطي عليه هو هيدينا اشاره تلقائيه وساعتها هنعرف نلحقك "" 

بتهز راسها بحاضر وهو بيفضل باصصلها فهيا بتخجل من نظراته"" 

بيقرب من الباب وبيمسك شنطة كانت موجوده وبيقرب من عشق" الشنطة دي فيها حجات هتحتجيها وتعالي ورايا اوريكي ازاي هتتعيشي هنا"" 

بيمشي وهيا وراه" بيقرب من غرفه وبيفتحها" بتكون غرفه نوم معملوله بشكل كيوت اول ما بتشوفها عشق عيونها بتبتسم بفرحه وبيلاحظ دا القيصر بس بيتجاهل وهيا بتبص للاوضه وهوا بيكمل كلامو"" اوعي تفتحي باب او شباك مهما حصل انا قافل الشبابيك هنا كويس ومستحيل حد هيعرف يفتحهم غير من جوه الغرفه انا مش عاوز اي غلطه" البيت في كل حاجه هتحتجيها عيشي في هدوء واحسبي خطواطك عاوزك كانك خيال ""؟ 

عشق كانت بتسمعه وهيا خايفه من كلامة"" 

بيتجه عند الباب بعد مابيوريلها البيت كلو "" انا هقفل عليكي كويس مش عاوز اي غلطه انا حاطت كاميرات هنا بس دي مش كفايه اي خطر هتحسي بيه تضغطي علي الزرار بتاع الجهاز ركزي "" 

عشق هزت راسها وهوا ضغط علي اوكرة الباب وبيخرج زادها خوفها وحست بالرعب" قبل ما يقفل الباب سمع صوتها بتهمس وبتقول 

عشق"" انا بخاف اقعد لوحدي 

سمع جملتها وكان هيخرج الا انو بصلها تاني وقرب منها" 

انا هعرفهم انك رجعتي مصر علشان الناس دي ملهاش امان وهيدورو ورا الموضوع بس انا عملت كل دا علشان متتأذيش،، 

هزت راسها بموافقه ولاكن دمعه خانتها وهوا شافها" 

احساس غريب حاسو من نحيتها هوا عارف انو من اول ما شافها وهيا دخلت قلبه بس بعد الي حصلوا قلبه اتدمر "" في السنتين دول غيرو حياته من شخص  طيب لشخص تاني عديم الرحمه"؟؟ 

خرج من البيت وقفل الباب ومع كل تكه من القفل بتحس بان روحها بتخرج قعدت علي الارض بعد ما هوا مشي وسمعت صوت عربيته وهيا بتمشي "" غمضت عنيها وفضلت تهدي نفسها وعدا وقت مش كبير وبعدين قامت وفتحت الشنطه الي ادهالها كان فيها راديو ومصحف وفي سبحة وكان في علبه مغلفه مسكتها تفتحها لاقت نظاره نظر"" قالت بصدمة"" هو عرف منين اني نظري ضعيف"" كانت بتفكر في كل حاجه شافتها ازاي عرف ان نظرها ضعيف ،، فاقت من افكارها علي صوت اصدرته بطنها دليل علي جوعها "" 

وقفت وشغلت الراديو علي قرأن وقربت من المطبخ وفتحت التلاجه ولقت انها مليانه من خيرات الله ابتسمت لما لقت كل حاجه حلوه طلعت من الاكل الي كانت بتشوفه في التلفزيون والي عمرها مداقتو وقعدت فرحانه"" حضرت لنفسها اكل وبعدين طلعت لاوضتها قعدت علي السرير وكان فيه تلفزيون كانت هتشغلو بس قرات ملحوظه موجوده قدامو؟؟! 

وطي الصوت،، 

هزت راسها وقالت بهمس""" حاضر 

وشغلته وطت الصوت خالص يدوبك هيا تسمعه وقعدت تتفرج وكانت فرحانه لانها اول مره تحس انها فرحانه وحره مش مقيدة""؟ 

_____________

في فيلا البوص بيصحي البوص وبيخرج من اوضته وبيلاقي كنان ولورا قعدين بيسال عن القيصر وبيجاوبو كنان" بانه راح يوصل عشق زوجته للمطار علشان هترجع مصر لان والدتها تعبانه"" 

بيبصلوا البوص شويه وبيفكر وبعدين بيهز راسو بمعني تمام"" 

بيعد دقايق بيوصل القيصر وبيقرب منهم وبيتكلم بجديه"" العمليه هتم النهارده"" 

الكل بيبصلوا" 

البوص"" هل قمت بحل الامور الخاصه بك؟

القيصر بيجاوب" نعم انا مستعد للاستلام"" 

لورا قاعده ماسكه لاب توب وبتتواصل مع المافيا الايطالين"" 

وبتبصلهم وهيا بتبتسم" لقد تواصلت مع جاك وقال بان كل شي جاهز"" 

بيستعد الكل والقيصر بيكون مجهز نفسو للعمليه وبتكون في دماغو عشق والي بيكون قلقان لحد يأذيها""!

بيجي وقت العمليه وبيكون القيصر معاه كنان والبوص معاه رجالته ولورا "" 

بتوصل المافيا الايطاليه بهليكوبتر وبيتم استلام الشحنه وبيدفع القيصر الفلوس وبتم العمليه بسلام ولاكن بعد رجعوهم لفيلا البوص بيفتح البوص سلا"حه في وش القيصر وبيقول" عزيزي اقدم لك هديتي"" 

القيصر بيكون واقف قدامه بجمود" هل هذا حقا"" 

كنان بيكون واقف ورا القيصر وقلقان عليه للبوص يتهور ويضرب عليه"" 

البوص"" يمكنك العوده الي مصر بسلام الان ولاكن الشحنه ستكون ملكي"" 

القيصر بيبص للورا الي بتكون باين عليها انها مش فاهمه حاجه"" 

بيرمقها القيصر بغضب وهيا بتقرب من البوص وبتهمس" ماذا تفعل بوص 

بيرد" احاول الاستفاده من هذا الوضع "" 

بيستغل القيصر انشغاله معاها وبيشد السلاح وبيوجهو  ليهم وبيبلغ كنان ياخد الشحنه ويروح يسلمها "" 

كنان بيكون قلقان يسيبه لوحده بس بيصرخ القيصر فيه" يلا يا كنان مفيش وقت"" 

بيخرج كنان وبيسوق العربيه وبيروح يسلم الشحنه للوفد الي مستنيهم علي المركب"" وبتم العمليه بنجاح وبيرجع بيلاقي القيصر مربوط من رجليه والبوص ولورا واقفين ومتعصبين من تسليم الشحنه واتجاهها لمصر ولورا مقربه منه وبتصعقه بالكهرباء وفي الوقت دا بيتهز الجهاز الي متوصل مع عشق .....!! 


#الحلقة_السابعة

بسم الله الرحمن الرحيم قبل البدأ اذكروا الله وصلي علي رسول الله 🩷💥

بيخرج كنان وبيسوق العربيه وبيروح يسلم الشحنه للوفد الي مستنيهم علي المركب"" 

وبتم العمليه بنجاح وبيرجع بيلاقي القيصر مربوط من رجليه والبوص ولورا واقفين ومتعصبين من تسليم الشحنه واتجاهها لمصر ولورا مقربه منه وبتصعقه بالكهرباء وفي الوقت دا بيتهز الجهاز الي متوصل مع عشق


.. بيبحس القيصر بالجهاز وبيقلق علي عشق 

اما كنان لما بيشوف الي حصل بيبعد وبيخرج من الباب وبيدخل للفيلا من الباب الخلفي

 وبيطلع غرفته ومن غير محد يحس بياخد سلاحو وبينزل بيضرب لورا برجليه بيبعدها عن القيصر وبيضرب البوص في كتفه بيوقع من ايدو السلاح ولورا بتقف وتهاجم كنان الي بيتفادي كل ضربتهاروبيضربها بقوه بتقع علي الارض فاقدة الوعي "" 


بيقرب كنان من القيصر وبيفكوا وبتكون رجاله البوص علي وشك الوصول " القيصر بضعف"" خانتنا بنت ال"ك"ب


بيبصله وبيساعده وبيقومه وبيقف القيصر وبيسمك الجهاز الي بيكون استلم اشارات من عشق وبيقلق عليها ليكون حد اذاها "" بيقوم البوص وبيتحرك عند السلاح وبيمسكوا وقبل ما بيضرب علي القيصر بتقف لورا وبيكون هدفها اذيه كنان فبتاخد الطلقه في بطنها بتقع ميته والبوص بيبصلها بصدمة"" 


وكنان بيضربه طلقه تانيه بتخليه يفقد الوعي تماما 

بيتحركوا لقوق وبياخد القيصر شنطهم وبيخرجوا من الباب الخلفي وكنان بيسوق العربيه ورجاله البوص لما بيوصلوا وبيلاقو البوص مضروب بالنار ولورا مقتوله بيقرب واحد منهم علي البوص وبيقول بصوت ضعيف" اقتلو القيصر والي معاه "" 


بيهز الراجل راسوا وبيأمر بقيت الرجاله يتحركوا والقيصر وكنان بيتجهوا فيي عربيه من بتوع البوص وبيسوق كنان متجه للبيت الي عشق موجوده فيه"" 

وبتكون وراهم رجاله البوص "" بتضرب عليهم نار بيمسك القيصر سلاحو وبيضرب عليهم "" وبيوقع اتنين منهم وبيطلب من كنان يسرع اكتر وكنان بيقوله" كدا خطر" 

بيصرخ القيصر" يلا يا كنان """ 

كنان بيدوس بنزين اكتر وبيطلع القيصر وبيوقع كمان واحد من رجالة البوص وللاسف بياخد طلقه في دراعه" بيصرخ كنان بهلع"" قيصر 

بيقعد القيصر وبيكون بيتألم""" وبتعصب كنان  وبيزود السرعه  ورجاله البوص وراه بنفس السرعه وفجاه بيعكس كنان اتجاهه فعربيه البوص بتنقلب من شدة سرعتها وبتولع وكنان بيتجهه للمكان اللي فيه عشق وبيكون البيت امان مفيش اي صوت"" 

بيخرج كنان من العربيه وساند القيصر وفتحوا الباب وكانت عاشق نايمة وبيدخلوا وبيتفاجؤ ان البيت هادي وكل حاجه تمام بيتجهو عند اوضه النوم وبيلاقو عشق  نايمه ومفيش اي حاجه غريبه بيخرجوا وبيقعد القيصر وكنان بيدور في البيت علي اي حاجات تساعده في انه يشيل الرصاصه من دراع القيصر وبعد ما بيدور بيمسك سكينه وبيروح عند البوتجاز وبيسخنها والقيصر بيكون بيتألم وبعد دقايق بيقرب منو كنان وهوا ماسك السكينه ومعاه قماشه وبيقولو" امسك يا صحبي عض القماشه دي واستعحملها علشان خاطري"" 

بيهز القيصر راسو وبيغمض  عينوا" وكنان بيبدأ يشيل الرصاصه والقيصر بيطلق صرخه عاليه بوجع"" بتصحي عشق علي صوت دوشه حواليها بتقرب من الباب بهدوء وبتلاقي كنان واقف وماسك سكينه وفي واحد قاعد بتقرب وبتتفاجي بصراخ عالي صدر من الشخص دا"" لما بتشوف المنظر بتصرخ وهيا بتقول" اييه داا ايه الي حصل "" 

بتقرب وبتبص للقيصر الي بيضغل علي القماشه وبيتألم لدرجه عيونه بتبكي قربت منو من ومسكت ايده التانيه وشافت كنان بيطلع الرصاصه وقالت بهدوء اهدي غمض عينك متقلقش هو هيشيلها بسرعه"" كنان بيبصلها وبيهز راسو علي انها تتكلم معاه وبيبدأ يخرج الرصاصه القيصر بيضغط جامد علي ايد عشق والي بتعيط من شده الوجع بيطلق صرخه بقوه وبيكون وقتها كنان خرج الرصاصه""! 

بتقوم عشق تجيب شنتطها وبطلع منها علبه اسعافات '" وبتبدأ تعقم مكان الرصاصه وبتطلع كريم مضاض حيوي جابته علشان لو حصل اي حاجه لانها معتقده ان كان القيصر يأذيها "" ولاكن بدات تعقملو وبتلف دراعو بالشاش وهوا كان تعبان بس كان شايفها وهيا بتعمل كل دا افتكرها لما كانت بتعمل نفس الحركة من سنتين وابتسم وهيا اخدت بالها ولا اول مره بتشوفه بيبتسم 

بتبتسم علي شكلو وبيجي كنان وبيعملو عصير وبيدهوله يشربوا علشان يعوض الدم الي فقدة ""! 

وبيعدي شويه وبيقوم القيصر وبيقول" احنا خلاص هنرجع مصر ملوش لازمة وجودنا هنا""؟ 

كنان" تمام يا قيصر انا هروح احجز التذاكر ؟؟! 

رواية عشق القيصر بقلمي شيماء صبحي 

وفعلا كنان بيتحرك علي المطار بيشتري تذاكر وبيرجع" الطياره الي رايحه مصر هتكون بكرا بالليل "" 

القيصر تمام"" اطلع انت ارتاح وانا هحصلك"" 

كنان بيخبط علي كتفه التاني وبيقول " ماشي يا صاحبي "

بيطلع كنان يرتاح في غرفه من الي موجودين وبتفضل عشق والي بتبق بصالو بخوف وبيقرب منها وبيقول" عشق "" 

عشق بتحرك راسها" نعم .. 

بيقرب منها وبيب"وسها من شفتها وبيبعد وهوا باصصلها وهيا بتكون مش عارفه تتصرف ازاي بس اتكسفت من الي عملو وهوا قالها تعالي هنا جمبي"" بتقوم وهوا بيخدها في حضنه وهيا بتكون قلقانه بعض الشئ " ولاكن بترتاح لما بتسمع نبضات قلبو وبتغمض عينيها براحه""" 

معقول اكون حبيتك يا قيصر"" انا مش عارفه اي الي انا حساه شعور حلو بس النهاردة خوفت لما شوفتو بيتألم وهوا مجروح خفت عليه جدا وبالزات نظراتو الي كانت كلها خوف لما شافها  وسمعت صوته بيسأل" الجهاز اداني اشاره ممكن اعرف ايه الي حصل "" 

عشق قالت بتوتر" اصل هو وقع وانا دوست عليه بالغلط""! 

غمض عينو واتنهد وزي ما يكون مرتاح بوجودها جمبو !!' 

عشق افتكرت لورا والبوص وكانت هتسالو عليهم ولاكن سمعت صوت انفاسه الهاديه وجسمو الي استرخي قامت بهدوء وقالت بصوت هادي" ق... قيصر بيه قوم نام جوه علي السرير علشان هنا الكنبه هتتعبك"" 

بيسمعها وبيهز راسو بمعني حاضر وبيقوم وبتسنده وهوا بيمسك ايدها وبيمشي وهيا بتدخل لاوضتها وتساعده  ينام علي السرير وعدلته كويس وغطتو ولسا هتمشي الا انو شدها ليه  ونيمها جمبه علي السرير وحطت راسها علي صدره وابتسمت بخجل وبعدين نامت وطفت النور """

_________

تاني يوم بيصحي كنان بدري وبيجهز الفطار للقيصر وعشق بتصحي علي صوت دوشه المطبخ بتساعده يجهزوا الفطار وبعدما بيخلصوا بتتجه عشق للاوضه الي فيها القيصر وبتقرب منو وهيا خجلانه منه وبتهمس بصوت هادي" قيصر بيه"" قيصر 

بيفتح عيونه وبيلاقيها واقفه وهيا متوتره قال بهدوء " خير يا عشق 

عشق" الفطار جاهز 

بيهز راسوا وبيقوم وبدخل للحمام وعشق بتساعده وبعد ما بينتهي بيخرجوا وبيتجهوا لسفره الطعام

كنان" عامل ايه دلوقت يا صحبي 

القيصر" بخير الحمد لله 

عشق بصالهم وعندها فضول تعرف ايه الي حصل 

كانت بتحط الاكل واخر حاجه مشيت رجعت المطبخ وفضلت واقفه هناك!! 

كنان والقيصر استغربوا وبصلها القيصر وقال" واقفه بتعملي ايه عندك؟! 

قالت بتوتر" هقف  هنا  علي ما تخلصوا 

وقف القيصر وقرب منها وقال" انتي ناسيه انا مين"" 

هزت راسها بلا" عارفة" 

القيصر" ايوا انا دلوقت مين"" 

عشق بخجل" جوزي""! 

بصلها وقال" يبق تقعدي علي السفره وتاكلي مرات القيصر متاكلشي في المطبخ زي الخدامين فاهمه

بتهز راسها وبتروح للسفره وبتقعد تاكل وهيا متوتره" 

وهوا كان باصصلها وهيا بتاكل فدا ذات توترها"!

القيصر" الطياره معادها الساعه كام؟! 

كنان وهوا بياكل" ٨ بالليل  رواية عشق القيصر بقلمي شيماء صبحي 

القيصر" تمام هنخلص اكل وهنتجه لاسطنبول نقضي اليوم هناك علشان زمانهم عالجوه وهيدورو ورانا""! 

كنان" تمام يا صحبي !

بنخلص اكل وبكون انا خلاص شبعت قومت وغسلت ايدي والقيصر امرنا نستعد علشان هنمشي كانت في عربيه واقفه برا ركبنا فيها كان سايق كنان وجمبه القيصر وانا كنت قاعده ورا فضل كنان سايق مش كتير لحد ما وصلنا المدينة كنت مبهوره جداا من الي شيفااه دا بجد "" مش هكدب عليكوا انا كان نفسي اوي انزل اتمشى علي الكورنيش واقعد علي الكرسي الي بيكون موجود قدام البحر دا وكان نفسي اجرب اكلهم وبصراحه كل دا حصل والمفجأه ان كنان كان عاوز يجرب كل دا واقنع القيصر اننا ناخد جوله بس كنان اخده للمستشفي الاول يطمنو علي دراعو  وفي الوقت دا انا كنت في العربيه وببص علي الطريق والناس وبسمع  كلامهم و لغتهم الغريبه بس حلوه كنت مبهوره بكل حاجه انا شيفاها وببص للمستشفي شوفته وهوا نازل وجمبه كنان حاجه كدا هيبه الصراحه انا بشبه عليه شوفته فين قبل كدا مش فاكره اوي بس فاكره اني اتعاملت معاه قبل كدا قربوا من العربيه وانا اتوترت من نظرات ليا الي مش فاهمه معناها فيها مزيج كدا من حجات كتير"" 

ساق كنان واتجه للبحر ونزلنا اتمشينا كلنا واتفجات ان القيصر معاه لغه وبيتكلم وبيتعامل مع الناس وهوا فاهمهم كنت مبهوره بيه الصراحه"" قعدنا علي الكرسي نستمتع بجمال البحر وكنا مبهورين بخلق الله 

كان في طفل صغير ماشي ومعاه لعبه وبالغلط اللعبه  دي وقعت في البحر وقف وهوا بيصرخ لمامته انو عاوز اللعبه بتاعته و كانت مامته حالتها واضحه و انها متعرفش تجيبها بصيت للقيصر وكنان ولقيتهم مش مهتمين وثواني وقال القيصر يلا نرجع للعربيه"" 

قومت وانا ببص للطفل عاوزه اساعده صريخه وجع قلبي فكرني بكل احساس كنت بحسه لما كانت اي  بنت من اخواتي الي في المخزن  بتصرخ لما كان جابر بيخودهم ؟ 

ركبنا العربيه وانا ملامحي باين عليها الحزن كان متابع كل حركاتي من  مراية  العربيه وصلنا عند مول ونزلنا واخدنا جوله وكل دا وانا بفكر في الطفل يا تري حد ساعده وجابله لعبته ولا محدش اهتم بيه"؟ 

كانت هدومي اتوسخت وكان باين عليها البقع  كنت شايفه الامر عادي لاننا كنا بنلبس الهدوم وبتقعد علينا بالشهور"؟ 

القيصر شدني وروحنا لمحل ملابس دخلنا وقال للبنت تجيبلي هدوم اخدتني البنت وقعدت تتكلم معايا وانا مش فاهماها وانا كنت سمعت القيصر بيقول دايما اڤت " فلما سالت كنان عن الكلمه قالي معناها  نعم اوا ايوا "" فالبنت كانت بتسألني هل هوا حبيبك انا رديت بتلقائية اڤت ،، 

لبست فستان هادي بلون السما وخرجت وانا مكسوفه لاني اول مره البس حاجه حلوه كدا وقف القيصر وبص لعشق وكان مبهور بجمالها قرب منها والبنت قالت " حبيبتك رائعه ؟؟ 

ابتسم وهز راسوا وانا مش فاهمه حاجه حاسبها وخرجنا ولقينا كنان واقف ومعاه بنت بيتكلم معاها وكنا مصدومين من الي شايفينه قربنا منه واول  لما شافنا مشاها والقيصر سأله" من دي يا كنان

كنان بضحكة" بشوف العود التركي 

خليني  صريحه كدا واقولكو اني فهمت قصده وعرفت ان دا وصف للبنت وصفوا كنان من شكلها كانت لابسه لبس مكشوف جدا وجسمها باين وكنان واقف عيونه هتطلع عليها"" 

القيصر قالهه" علي المطار بدل ما اسيبك هنا 

ضحك كنان وساق واتجهنا للمطار ومكنش فاضل وقت كتير علي معادنا وخلاص جه الوقت وركبنا الطياره وكلنا كنا مرهقين والمره دي كنان الكرسي بتاعو كان جمبو راجل  وقف وقال للقيصر" مستحيل الرحلة دي تكمل 

القيصر ابتسم وقاله" دا ليه انشاء الله

كنان" دا عقاب دا ولا ايه " 

القيصر بص للمقعد بتاع كنان كان موجود راجل سمين ولابس نظاره والواضح انو عشوائي ضحك القيصر من قلبه علي شكلو وعشق انتبهت ليهم ومكنتش فاهمه بيضحك علي ايه دا مين الواد الجامد الي ضحك القيصر داا  " 

كنان راح للمضيفه وقال" اريد مساعدتك لا استطيع الجلوس بجانب هذا الشخص.. 

المضيفة بصت للشاب وكان بيعمل حركات غريبه .. قالتلو . للاسف سيدي الطائرة مكتملة ولاكن سابحث عن مكان يمكنك الجلوس فيه ولاكن الان اجلس هناك ؟ 


بيبصلها كنان بصدمة وبيقعد جمب الشاب وبتعلن الطائرة عن اقلاعها بيفضل الشاب ينام علي كنان والاكل بتاعه يجي في هدومه وقف كنان بعد ما جاب اخره وصرخ بصوت عالي وقام من جمبه "" 

القيصر باصصله وهوا مبسوط من الي بيحصل فيه"" 

قربت المضيفه" ما المشكلة سيدي"

لا يمكنني الجلوس هناااا 

بيقف شاب من الي موجودين وبيقول بابتسامه" حسنا سيدي يمكننا تبادل المقاعد "" 

بيبتسم كنان  وبيفرح وبيبص للمكان بتاع الشاب دا بتكون في بنت قاعده بس ملامحها  مش باينه بس كانت رجليها باينه بتلمع 

بيقرب منها وبيقعد وبتكون البنت باصهه للشباك"" 

بيقعد الشاب دا مكان كنان وبياخد نفسه كانو ارتاح"" 

ودقايق والبنت الي جمب كنان بتبصلوا وبيكون شكلها وحش جداا وطالع منها ريحه اوحش بيصرخ كنان وهوا بيقول"""""" يتبع 

كنان دا مشكله والله ومن الواضح انو دمة عسل انا طمنتكوا علي القيصر اهو محدش يقلق وبنتنا عشق بإذن الله هتفرح وهتشوف الساعده بس لازم القيصر يتبعها حبتين اشوفكوا الحلقه الجايه بقلمي شيماء صبحي

تفاعل يا قمرات 🔥 ورأيكو"

❤️❤️❤️

#الفصل_الثامن 

قبل البدأ ازكروا الله لا اله الا الله❤️

بيقعد الشاب دا مكان كنان وبياخد نفسه كانو ارتاح"" 

ودقايق والبنت الي جمب كنان بتبصلوا وبيكون شكلها وحش جداا وطالع منها ريحه اوحش بيصرخ كنان وهوا بيقول" لااا الحقووني"" 


بيكون كل الي في الطياره باصصلوا وبيضحك البنت اتحرجت جدا منو وهوا باصلها وهوا مصدوم وهيا كانت بتعيط من الاحراج " بصلها كنان وفهم انو 


عك الدنيا وحرجها بصلها. وباسف وهوا بيحط ايده علي مناخيرة وبيقول" انا اسف مكنش قصدي بس....


البنت بصتلوا وديرت وشها بحزن وهوا لف بجسموا للناحيه التانيه وبعد  

دقايق بنشوف كنان لابس كمامه والبنت كانت ساكته ومديره وشها""؟ 


بتوصل الطياره لام الدنيا بسلام وبيخرج كنان من المطار بسلام وعشق بتكون ماشيه ورا قيصر وكنان وهيا مطمنه لوجودها معاهم صحيح هيا لسا عارفاهم من ايام قليله الا انها لقيت معاهم الامان الي كانت محتاجاه"" 


بيركب كنان وعشق وقيصر للعربيه الي كانت مستنياهم وبيتجهوا للقصر"" وكانت في عربيه ماشيه وراهم خطوه بخطوه ودا لاحظوا كنان وبلغ القيصر" العربيه الي ورانا دي مرقبانا من اول مخرجنا من المطار " 


بص قيصر من زجاج العربيه وشاف انها فعلا ماشيه وراهم قال لكنان " ادخل يمين ولف تاني ادخل في الطريق المخالف"" 


بصلوا كنان وهز راسوا وفعلا كان بينفذ اوامر قيصر ولف بعربيتوا ومشي في الطريق المخالف والعربيه الي مرقباهم كانت فعلا عملت نفس الحركه واتجهت 


وراهم وقتها القيصر وكنان فهموا الخطة  الي بتحصل عليهم اتجه كنان بسرعه للقصر وهوا متجه  لهناك دخل  من طريق سري كان قيصر عاملو مخصوص 

لاي ظرف زي دا  


" وبعد مجهود وصلوا  اخيرا  القصر نزل القيصر وكنان وكانت الرجاله برا لما دخلوا عشق مشيت ورا القيصر وكنان طلع للرجاله ولاكن قيصر حس ان 


في حاجه مش طبيعيه فاتجه لمكتبه وفتحوااكاميرات ووقتها كانت عشق معاه وقف وبصلها وقرب منها ومسك ايديها واتجهوا لجناح قيصر دخلت عشق وهيا مكسوفه من مسكته لايديها"" 

رواية عشق القيصر بقلمي شيماء صبحي 

قيصر" عشق ادخلي ارتاحي وانا هنزل اخلص شغلي واجي تمام"" 

هزيت راسها بتمام وهوا نزل ودخل لمكتبه واتصل بكنان يجيلوا المكتب ووقتها قيصر فتح الكاميرات وشافوا انها متاخره ساعه بص كنان للقيصر وقال"" في حد دخل القصر واحنا ماسفرين"" 


القيصر هز راسوا وشغل كاميرا سريه محدش يعرف بوجودها غيرو وبعد ما بيشغلها  بيتصدموا لما بيشوفوا ان في حد اقتحم القصر فعلا ووقتها شغل كل الكاميرات السريه و شاف الظابط شريف الي دايما بيطارده وكان معاهم بنت واقفه ومعظم جسمها ملفوف بشاش اتصدم قيصر لما شاف ان الي كانت بتعطل الكاميرات هي نفس البنت ووقتها ملامحها بانت واول ماشوفواها بصوا لبعض بصدمة  وقوالو في نفس الصوت"" هايدي "" 


وقتها فضلوا يشوفوا كل الي حصل وشافوا شريف وهوا بيدور في المكتب وملقاش حاجه وكان بيتكلم مع هايدي وبعدين خرجوا بعد ما الرجاله فتشت القصر"" وقتها قيصر شغل كاميرا البوابه الرئسيه وشاف ان الحراس واقفين فقال بصدمة ازاي دخلوا القصر"" 


القيصر  وقف بتفكير وبعدين قال وهوا بيفتكر ان هايدي كانت عارفه بالباب السري وشكو انها دخلت منو"" فرجع كنان الكاميرات وشافو الاتجاه الي دخلوا منه الظابط وفريقه وهايدي واتكد بانهم دخلوا من الباب السري  

وقف القيصر وهوا باصص لكنان وقال" احنا لازم نتحرك من هنا اكيد حاطين كاميرات سريه وشرايح تجسس  في كل حته شريف دا مش سهل وزودها اوي فلازم نديلوا علقه صغيره علشان يتعدل"" 


وافقوا كنان الرائ وطلع القيصر لعشق الي كانت نايمه وقرب منها وبص لملامحها وكانت عشق نايمه نوم عميق وكان في خصلة نازله علي وشها قرب منها قيصر بتردد وشالها وفضل يتأمل في ملامحها وبسحرها هيا كل مره 


بتسحره قرب منها علشان يبوسها وخطف بوسه خفيقه وعشق كانت في عالم اخر مش حاسه بحاجه هزها بالراحه وهيا صحيت قال بهدوء " المكان هنا مش آمان هنتضتر نروح فندق نقضي فيه كام يوم لحد ما الأمور تهدي" 


هزت عشق راسها وقامت وهوا نزل لكنان تحت وكان بيتكلم مع الرجاله وطلب منهم يفتحوا عينيهم شويه وان هيعدي المره دي لانهم مكنوش يعرفوا حاجه عن الباب السري وقالهم يحطوا عينهم في وسط راسهم وان اي غلطة هتكون بقط" ع راس 


عشق نزلت علي السلم وكانت بتدور بعنيها علي القيصرلحد ما شافتوا واقف جمب كنان وبيتكلموا مع الحراس فضلت واقفه مكانها لحد ما خلصوا وقرب منها القيصر ومسك ايديها ودا كان صادمها هيا مش عارفه اي التغير المفجأ دا بس كانت مطمنه معاه مدام مش بيأذيها "" 


ركبوا كلهم العربيه وكان سايق كنان كالعادة وهما ماشين في الطريق وقفوا علشان الاشاره كانت حمرا ووقتها كانت في بنات بتمسح العربيات قربت بنت من عربيه من الموجودين وبدأت تمسحها ولاكن صاحب العربيه خرج وقال وهوا بيلم"س جسم"ها"" ولي مبهدله نفسك يا حلوه متيجي معايا وانا اهنيكي"" 

بعدت البنت برعب وقالت" ايعد ايدك يا بيه انت فهمت غلط انا مش بتاعت كدا"" 

شدها الشاب دا اكتر وهيا صوتت انتبه كنان ليهم وكان مركز معاهم ولقي ان الشاب دا طول ايدو علي البنت وضربها"" نزل كنان من العربيه بغضب وقرب من الشاب دا ولكمه بوكس طيره..!

رواية عشق القيصر بقلمي شيماء صبحي 

 البنت دي اول ما شافت كنان جريت تتحامي فيه وهوا بدا يلكم الشاب والشاب كان داخ ومعدش قادر خرج من عربيته بنات وشهقوا بخضنه"" سييف سييف "" انت عنلت فيه ايه يا حيو""وان"" 

كان شايف الي حصل من ازاز العربيه القيصر ونزل بهدوء وقرب منهم وشاف البنت الي واقفه ورا كنان بتعيط وهدومها مقطوعه بسبب ان الح""يوان دا شدها منها قرب منو القيصر ومسكو من ياقه قميصه وقال بغضب" انت ازاي جاتلك الجرئه تمد ايدك عليها" الشاب خاف من هيقته القيصر وشكلو الي باين عليه انو شخصيه كبيره وخطر" بلع الشاب ريقه وقال بتوتر"" هيا الي غلطت الاول" 

القيصر بص للبنت ولقاها واقفه مرعوبه وقرب منها وقال" انتي عملتيلوا ايه"" 

البنت بعياط " واللهي ما عملت حاجه انا بمسحلوا العربيه باحترام وهوا خرج من عربيته وكان عاوزني اركب معاه العربيه وانا رفضت ويعدين ضربني "

لكمه القيصر لكمه في  منطقه حساسه خلت الشاب وقف عن الحركه وبعدها امر حراسوا يظبتوه وشاور لكنان وكنان اخد البنت معاه العربيه  فتح لها الباب وهيا دخلت بخوف واول ما عشق شافتها صرخت بفزع" مللللك انتي اي الي حصلك حضنتها ملك وهيا مش مصدقه عينيها ودخل كنان والقيصر للعربيه واتصدموا لما شافوا عشق حاضنه البنت وبطمنها وهيا بتهتف ياسمها ملك؟ 

الاشاره فتحت وانطلق كنان والقيصر كان متابع كل حركاتهم وقال لعشق" تعرفيها"

عشق هزت راسها" دي ، دي ملك صحبتي كانت معانا في المخزن"" 

باصلهم القيصر وبان علي ملامحوا الغضب اكتر لما عرف ان البنت دي من نفس المخزن الي بيهينوا البنات بالشكل دا "" 

كنان كانت ملك صعبانه عليه وكان بيبصلها كل شويه وشايف ملامحها البريئه وهيا بتعيط بخوف"

عشق لملك"" انتي ازاي خرجتي من المخزن وفين لبني"" 

ملك بفزع""ناجي" 

عشق بتركيز" مالو"" 

ملك بعياط"" فاكرة الراجل ابو كرش الي كان اشتري صافي صحبتنا واحنا شوفناه"" 

غمضت عشق عيونها شويه بتحاول تفتكرو وبعدين قالتك "ايوا " 

ملك" الراجل دا هجموا علينا هوا ورجالتوا واخدوا كل البنات وقتل""وا ناجي وانا وكام بنت هربنا ولاكن لبني ومني معرفوش يهربوا لانهم اتمسكوا وانا هربت وفضلت قاعده في الشارع كام يوم لحد ما اتعرفت علي شيكو وبلبل ودول بيمسحوا عربيات وقالولي اشتغل معاهم وهيدوني اكل وانا وافقت واشتغلت معاهم وبس كدا"" 

عشق عيطت وقالت" ملك اهدي متعيطيش انتي خلاص هتفضلي معايا مش هسيبك ابدا"" روايه عشق القيصر بقلمي شيماء صبحي 

ملك " حاضر وحضنت عشق"" 

اما عن كنان والقيصر كانو سامعين كل دا وساكتين والقيصر بص لعشق الي كانت بتترجاه بعيونها يخلي ملك معاها لان ملهاش غيرها وهوا هز راسوا بمعني تمام وعشق غمضت عيونها بفرحه"" 

_____

بيوصلوا لفندق وبيخرجوا من العربيه وبيدخلوا كلهم والقيصر بيحجز جناحين "" وبيستلموا الجناح وبيطلعوا كلهم فوق وكنان بيقول للقيصر" هوا انت وعشق وصحبتها هتناموا في جناح وانا ليا جناح بحالو دا اي الكرم دا" 

ايتسم قيصر بسخريه وقالوا لأ مراتي هتنام معايا وانت وصحبتها هتناموا في جناح؟؟؟؟؟ 

كنان بصلو بصدمة وشهق بعدم تصديق"" ايييه

يتبع بقلمي شيماء صبحي الروايه بدات تحلوا اوي رئيكم يا حبوين ومتزعلوش مني علي التاخير متنسوش رئكم وتفاعلكم الي بيشجعني علي الكاتبه وكلامكم الجميل ليا دايما🔥💖💖

#الحلقة_التاسعه

اللهم صلي على رسول الله 

لايك قبل القراءه

بيوصلوا لفندق وبيخرجوا من العربيه وبيدخلوا كلهم والقيصر بيحجز جناحين "" وبيستلموا الجناح وبيطلعوا كلهم فوق وكنان بيقول للقيصر" هوا انت وعشق وصحبتها هتناموا في جناح وانا ليا جناح بحالو دا اي الكرم دا" 

ابتسم قيصر بسخريه وقالوا لأ مراتي هتنام معايا وانت وصحبتها هتناموا في جناح؟؟؟؟؟ 

كنان بصلو بصدمة وشهق بعدم تصديق"" ايييه

قيصر " زي ما سمعت هتعيشوا مع بعض في الجناح ولعلمك لو قربت منها هتتجوزها؟ 

كنان كان هيعيط وخصوصا انو فعلا عارف انو متهور وممكن ميقدرش يمسك نفسوا بس لقي ملك واقفه محروجه والقيصر اخد عشق ودخلوا لجناحهم""؟ 

كنان لملك

"اتفضلي يا انسه ادخلي 

ملك بتهز راسها وبتدخل وهيا محروجه اوي منه"؟

بيقفل كنان الباب وبيدخل وبيكون في سرير واحد بيبص لملك الي مش بتتكلم وواقفه مكانها" هتنامي علي السرير وانا هنام علي الكنبه وبيبص لقي مكالمه من القيصر" 

نعم

"اتكلم حلو يا حيوان " جهز نفسك علشان هتنزل تجيب هدوم" 

والله دا كتير وانا من امتي بق بقيت خدام 

القيصر قفل السكه في وشوا وبعتلو رساله "انجز 

كنان بيبق هينفجر من الي بييحصلوا وبيبص لملك الي قاعده وساكته وبيدخل للحمام وبيهبد الباب"؟ 

___________

عشق باصه للقيصر وبتقول" هو انت خليت ملك تقعد معاه في الاوضه ليه" 

القيصر" متقلقيش عليها انا بس بعلمو الادب علشان عينو زايغه ومعاها هيكون محترم خصوصا بعدما هددته " 

بتبتسم عشق وهوا بيبصلها كدا شويه وهيا بتتكسف وبتدخل جوا وهوا بيقعد علي السرير وبيكون مرهق جدا بتخرج عشق من الحمام  وبتلاقي مغمض عينو وباين عليه التعب "؟ 

بتقرب منو بهدوء وبتقعد وهوا بيبصلها وبيقعد وبيقول" انا عاوز منك طلب"" 

عشق ااتفضل…

___________

في ايطاليا وتحديدا في قصر البوص 

بيكون البوص نايم علي السرير ومن الواضح انو لافف جسمو بالشاش بعض ما شال كل الطلقات الي في جسمه بيعمل اتصال دولي وبيتكلم في التيلفون" اهلا شريف اريد ان اسلمك شيئ بخصوص القيصر" 

شريف من المكتب بتاعو بيتفاجئ من المكالمة الي جيالو من شخص اجنبي لا وبيتكلم عن قيصر والغريب لما بيسمعوا بيقول ان في معاه معلومات تخص القيصر" 

بيتصدم وبيقول حسنا من انت وكيف عرفت اسمي 

البوص" انا اكون البوص 

بيتفاجئ شريف اكتر وبيبتسم وبيقول" حسنا كيف يمكنني مقابلتك" 

البوص سآتي الي مصر بعد اسبوعين ولاكني اتصلت لاخبرك بشئ " 

شريف باهتمام " حسنا 

البوص" الشحنه الخاصه بالقيصر ستتم من خلال خواصات بحريه 

شريف بصدمة" هل تمت في مصر" 

البوص" لا في تركيا ولاكنها ستتحول بعض ايام لمصر 

شريف" اين

البوص لا اعرف هذه مهمتكم ولاكني اريد منك شئ واحد" 

شريف" وما هو" 

البوص" كنان"" 

شريف ومن هذا" 

البوص" صديق القيصر وشريكه"؟ 

____________

كنان بيخرج من جناحه وبينزل لتحت وبيخرج من الفندق وبروح مول قريب من الفندق وبيدخل لقسم الملابس الحريمي " 

بتتفاجئ البنات الي شغالين هناك وهوا داخل 

قربت بنت منو لما شافتو متجه لقسم الملابس الدا"خليه" 

البنت باستغراب" اهلا وسهلا يا فندم هو دا قسم الحريمي اما قسم الرجالي المحل الي جمبنا" 

بيبصلها كنان وبيلعن حظو وبيهمس " منك لله يا قيصر في المواقف الي بتحطني فيها دي  

افندم" 

كنان" احم لو سمحتي انا بجيب هدوم لمراتي بس هيا للاسف مشلوله فمش بتعرف تمشي فانا بجيلها ملابسها وعاوزك تساعديني " 

البنت ابتسمت لما فهمت غرضو وبعدين ممكن اعرف المقاس يا فندم" 

كنان كان متفاجئ وقال" طبعا  بصي 

هيا في جسمك كدا"" 

البنت بصتلوا بشك وبعدين هوا طلع الفيزا وادهالها فهيا ابتسمت وبعدين بدات تساعدوا وهوا جاب هدوم كتير وشال الشنط وبعدين دخل محل رجالي وجاب لبس ليه وللقيصر وحط كل دا في العربيه ورجع للفندق"" 

___________

عند عشق كانت نايمه في حضن القيصر وهوا كان نايم صاحي وبيفكر في حاجه ، 

الباب خبط ففتحوا وكان كنان ومعاه ناس من الي شغالين في الفندق ادالو الشنط الخاص بيه هو وعشق ورجع لجناحه"" 

كانت ملك نايمه زي ما هيا وبعدين قرب كنان وكان متفاجئ من شكل الملاك البرئ الي نايم قداموا  قرب وبصلها ولمس بايدو كتفها وهيا صحيت" كنان" قومي انا جبتلك لبس غيري هدومك"  رواية عشق القيصر بقلمي شيماء صبحي 

بصتلوا ملك بخوف وقامت وهوا ادالها الهدوم الي جابها وبعدها اخدت منو  لبس ودخلت تغير هدومها كان قاعد كنان وبيفكر ياتري هيعملوا اي في الايام الي جايه قرر ينام علشان  متنسوش تعملو متابعه لصفحتي تعب من السفر والي حصل وبعدين خرجت ملك بعدما اخدت شاور وغيرت هدومها 

وقربت من السرير وكنان حس بيها ولف وشوا واتصدم من جمالها  وهيا اتحرجت من نظرتوا وهوا قام من علي السرير وقالها" انا هنام هنا علي الكنبه متخافيش انا مستحيل اعمل اي حاجه تأذيكي !

هزت راسها ونامت علي السرير وغطت نفسها كويس وهوا دخل اخد شاور وغير هدومه وخرج" كان سامع صوت شهقات جايه من اتجاه ملك قرب منها ولاقاها بتعيط بص عليها لاقاها منكمشه في نفسها" 

كان هيرجع بس صعبت عليه قرب منها وقال" هو انتي بتعيطي ليه"

فتحت ملك عينيها وبصتلوا بخوف ولاكنو  حاول يهديها" 

كنان" اهدي متخافيش والله مهعمل حاجه" 

ملك هزت راسها وقامت وقعدت جمبه وحاولت تهدي 

كنان كان ساكت وبيبصلها لحد  مهديت وقال" انتي كنتي بتعيطي ليه

ملك" اصل انا مش مصدقه اني دلوقت هنا ومع عشق في نفس المكان

كنان" لا والله ودا الي مخليكي معيطة ومقهوره  كدا 

هزت ملك راسها وكنان حس انو مش لوحدة الي تافه 

قالها" نامي الا هو انتي اسمك ايه 

ملك بابتسامه" ملك 

كنان" وكمان ملك نامي وانتي حلوه كدا 

ضحكت ملك علي طريقتوا ونامت فعلا وهوا حط راسوا علي الكنبه ونام

___________

في اوضة القيصر وعشق بتصحي عشق من النوم وبتدخل الحمام وبعدين بيلفت  نظرها طبق فيه مايه بتبتسم عشق وبتقرر تشيلوا وتقعد برا علي السرير وتحط رجليها فيه" 

وفعلا بتشيلو وبيكون تقيل شويه عليها فبتقرب من السرير وقبل ما توصل بتتكعبل في الكرسي والمايه كلها بتقع علي القيصر الي بيقوم مفزوع وبيشد سلاحه ويوجهوا علي عشق الي واقفه شبة الكتكوت المبلول" 

عشق بخوف من الي حصل" انا انا

بيقف لما بيلاقي انها عشق بيحدف المسدس علي السرير وبيمسكها من دراعها" انتي كنتي بتعملي ايه بالجردل دا" 

عشق وهيا بصالو وكان شكلو مضحك" انا كنت شيلاه علشان احط رجلي فيه اصلي متعوده علي كدا

القيصر باصصلها ومتفاجئ وهيا عاداتك دي مبتطلعش غير علي الساعه اتنين باليل 

عشق وهيا عاوزه تضحك علشان شكلو مضحك" 

اضحكي لتموتي"

ضحكت عشق علي شكلو وهوا كان واقف قدامو مش عارف يعملها حاجه  رواية عشق القيصر بقلمي شيماء صبحي 

قصرت عليه بشكل جامد" 

انتي كان عندكوا خال اهبل " 

ضحكت عشق اكتر لان القيصر واضح ان دمو خفيف" 

لا معنديش اهل اصلا 

وبعدين عينيها بتدمع مع الضحك" 

بيلاحظ دا القيصر وبيمسكها وبيقول" عقابك بق اننا هنستحمي مع بعض وبيشيلها وبيدخل للحمام وهيا بتكون هتموت من الكسوف" 

وبيخلصوا وبيخرجوا وبتغير عشق هدومها والقيصر بياخدها في حضنه وبيقول" ممكن ننام من غير مصايب تانيه" 

ابتسمت عشق وهزت راسها وناموا"

_________

وتاني يوم"" 

في مكتب شريف بيلاقي العسكري داخل" في واحده بره عاوزه حضرتك" 

شريف بدون اهتمام " قولها مش فاضي " 

وقتها بتدخل هايدي وبتقول" مهو واضح ياباشا 

بيبصلها شريف بغضب وبيقول للعسكري اخرج انت يا محمد 

بيخرج العسكري وبتفضل هايدي واقفه وبصالو" انت مش وعدتني اني معاكً

مبيهتمش بيها وبيقوم وبيجيب ملف ولاكنها بتقف قدامو وبتمسك ايده وهو بحركة سريعه بيلف ايدها ورا ضهرها وبيقول " انتي هتنسي نفسك يا شم""امه  انتي 

بتتعصب هايدي وبتبعد عنو" انت واحد حقير وانا هوريك وضربتوا بالقلم وهوا بصلها بشر وحياه امك لوريكي وبينادي علي العسكري وبيقول ودي البت دي للحجز ووصي عليها كويس نهي وسماح

بيهز العسكري راسو وبيمسك هايدي الي بتصرخ" سيبني يا حيوان والله لانتقم منك يا شريف "" 

بيقف العسكري الباب ووقتها بيجي مكالمه دوليه بيبتسم وبيرد"

_________

في اوضة القيصر بيصحي من النوم وبيلاقي عشق حضناه ونايمه بيصحيها بهدوء وهيا بتبتسم لما بتشوفه وهوا بيقول مش حابه نتمم جوازنا النهارده علي الصبح كدا"؟ 

عشق بخجل" انت بتقول ايه" 

القيصر " انتي سمعتي كويس" 

عشق بتحاول تقوم ولاكنو بيمسكها تاني فكري"! 

وشها بيحمر حدا ولاكنها بيبتسم وبيسيبها تقوم" 

وعند كنان بتصحي ملك من النوم بتحس ان في جبل نايم فوقها بتبص تشوف اي دا وبتلاقي كنان نايم وحاضنها " 

ملك بصرااااخ الحقوني"" 

بيقوم كنان مصدوم لما بيلاقي انو حاضن ملك بالطريقه دي وهيا بتصرخ وبتقول" مش قولت مش هتلمسني ليه لمستني لييه

وفي اوضه عشق بتسمع صوت صراخ ملك فبتخرك بسرعه من الحمام وبتكون لبست وبتلاق يالقيصر سبقها علي هناك بتجري وبتدخل الاوضه والقيصر معاها وبيلاقو عشق عماله تقول لكنان مش قولت مش هتلمسني لمستني ليه 

كنان مصدوم من الي بيحصل وبيلاقي القيصر وعشق دخلوا عليهم وشافو المنظر 

ملك علي السرير وكنان جمبها وهيا بتصرخ وكنان ساكت وباصصلها بصدمة" 

عشق بتبص للقيصر وهوا بيتعصب وبيقرب من كنان وبيقول ،،،،، 

#الحلقة_العاشرة

ملك بدموع وصراخ" انت مش قولت مش هتلمسني لمستني لييه " 

كنان واقف مصدوم وباصصلها ومش عارف هو عمل ايه علشان تصرخ كدا" 

دخل القيصر وعشق للجناح بتاعهم وقفوا مصدومين من اللي شايفينوا قدامهم" 

بص كنان لدخول عشق والقيصر" 

كنان" والله ما عملت حاجه"؟ 

عشق جريت علي ملك الي عماله تصرخ وحضنتها " اهدي يا ملك اهدي ساحبيبتي انا جمبك"؟ 

القيصر بص لكنان بغضب وقرب منو" ليه عملت كدا انا مش محظرك. تمسك نفسك "؟ 

كنان" واللهي.. 

ضربه القيصر بوكس وقعوا علي الارض وكنان مصدوم مش عارف يعمل ايه ويشرحلهم ازاي "؟ 

نزل القيصر لمستواه ومسكوا من ياقه قميصه" ورحمة امك لتتجوزها وتصلح غلطتك" فاللحظة دي كنان وقف وبص لملك الي حضنه عشق وبتعيط "" ومش عارف يقول ايه محدش راضي يسمعوا ٠ 

اما ملك كانت حضنه عشق ومرعوبه وبصت لكنان اللي واقف وباصص عليها بغضب وصدمة والقيصر اخدو وقالو البس يلا علشان هتكتب عليها" وبص لملك وقال" هاتي بطاقتك" 

ملك طلعت بطاقتها بمساعدت عشق وعشق بصت للقيصر الي كان متعصب من الي حصل بسبب كنان وقربت منو ولسا بتلمسوا لقيتوا انفجر عضب مع خروج كنات فرجعت تاني لملك بخوف من شكلوا اول مره تشوفوا عصبي كدا ؟ 

نزل كنان والقيصر وفضلت عشق وملك في الاوضه ؟

بعد مهديت ملك ،،اتكلمت عشق " احكيلي بق يا ملك عمل ايه" 

ملك اخدت نفس وقالت" صحيت من النوم لقيتوا حاضني 

عشق فتحت عينيها من الصدمة" وبعدين

ملك " هو دا كل الي حصل هوا المفروض قالي اني هنام علي السرير وهوا هينام علي الكنبه وقالي انو مستحيل يقرب مني ولما صحيت لقيتوا حضني وماسك جس""مي كلو ؟ 

عشق بعدت عنها وهيا مصدومة" بس دا كدا ملمسكيش يا ملك  

ملك" لا لمسني مهوا كدا لمسني" 

عشق" انتي فاهمة غلط يا ملك  معني انو لمسك يعني اعت""دي او حصل بينكم"" علا""قه انما دا مقربش اصلا "؟ 

ملك بعياط" يعني ايه يا عشق انا معرفش حاجه اصلا" 

ضربت عشق علي دماغها وقالت" ينهار اسو""د انتي شايفه القيصر عمل ايه فيه دا اخدو وراحو يكتبوا الكتاب" هوا فهم انو عمل فيكي حاجه يا لهوي يا ملك كنان مظلوم وانتي بسبب قلة فهمك للموضوع اتفهم غلط انا هروح اتصل عليهم وافهمهم الي حصل" وجريت عشق لجناحهم وقعدت تدور علي اي تلفون ولاكنها ملقتش بس لقت ملك مقربه منها ومعاها تلفون كنان مسكتوا عشق بسرعه وقتحتوا  واول اسم كان موجود القيصر "؟ 

اتصلت بيه بسرعه ولاكن مكنش بيرد حاولت اكتر من مره بس مكنش في رد بصت لملك بخوف وقالت" مبيردش؟؟

________________

انزل"" قالها القيصر وهوا متعصب من كنان" 

كنان نزل وقال" متسمعني بق والله ما لمستها والله مقربت منها افهمني"؟ 

اسكت يا كنان اسكت انت خذلت ثقتي فيك " 

كنان سكت وزعل من كلمت القيصر لانو طول عمره ماعمل حاجه غلط في حق القيصر وطول عمره سنده وضهره ومقصرش معاه نهائي ؟ 

القيصر مسك ايدو ودخلوا عند المأزون" وكتبوا كتابو هوا وملك وطبعا كان القيصر وكيل ملك ؟ 

وبعد ماخلصوا بيفتح القيصر تليفونو وبيلاقي اتصالات كتير من  تلفون كنان" 

انت تلفونك فين" 

دور كنان في جيوبه وقال" في الفندق"؟ 

بيتصل القيصر بعد ما بيحس ان فيه حاجه مش طبيعيه٠ 

عشق كانت قعده هتتجنن من ملك صحبتها واللي عاملته" 

وفجاه لقيت اتصال من القيصر اخدت التليفون بلهفه وردت"! 

الو" 

القيصر" في حاجه انتو كويسين" 

عشق" قيصر في حاجه مهمه لازم تعرفها" القيصر وقف العربيه بصدمة بعد ما سمع كلامها" 

عشق" كنان مقربش من ملك هوا بس كان نايم جمبها بس ملمسهاش بس هيا مش فاهمه حاجه وعندها لو لمس ايديها يبق لمسها؟ 

ايييه " القيصر قالها بصدمة وهوا بيبص لكنان الي قاعد وساكت وباين عليه الحزن" 

عشق""  الو " الو قيصر

القيصر قفل التليفون وقرب من كنان وقال" انت فعلا ملمستهاش

كنان هز راسوا وقال" لا لمستها" 

القيصر بصدمة" انت كداب 

كنان" ايوا كداب يا صحبي انا مش مصدق عيني انك مصدقتنيش انا وعدتك اني عمري ملمسها بس والله انا مش عارف الي جبني جمبها رغم اني اخر حاجه فاكرها اني كنت نايم علي الكنبه" 

بعد القيصر شعروا لورا وبصلوا وقال" في حاجه انت ناسيها" 

بصلوا كنان" اي 

القيصر" انت لما بتسقع بتروح لاي حته دافيه وتنام فيها بدون وعي" 

كنان فكر شويه وحاول يفتكر واتاكد ان القيصر عندو حق وانو فعلا اكيد سقع بالليل ولما لاق السرير دافي نام عليه" ولاكنو كان زعلان من القيصر"

القيصر بصلوا بطرف عينو كدا وشغل العربيه وقال" هنرجع ونطلق" 

لااا " 

القيصر بصدمة"  نعم اي الي لا " 

كنان بصلوا وقال" مش هطلقها انا موافق علي الجواز" 

رافع القيصر حاجبوا باستغراب" قول كدا انها عجباك من الاول " 

كنان دير وشوا بزعل والقيصر بصلوا كدا ودير وشوا هوا كمان" 

وفضلوا واقفين قدام مكتب المأزون وكل واحد باصص في جه ومش عاوز يبص للتاني والقيصر بيدير يبص عليه لقاه بيبص هو كمان رجع وشه تاني 

وكنان لف يشوفوا لقاه بيبص راح رجع وشو تاني"

القيصر غمض عيونوا وقرر يصالحوا لانو في البدايه مصدقوش ولاكن هوا مش قصدوا يزعلوا هوا عارف ان كنان نسوانجي واحنا شوفنا بعيونا يجماعه بروضوا اله ؟؟؟

قرب منو وخبط علي كتفوا" انت يلا" 

كنان" ملكش دعوه بيا بعد ازنك" 

القيصر" بعد ازني دا اي الاحترام الي نزل علي اهلك دا" 

كنان" مش إلك دعوه " 

انت هتستظرف يلا هتتصالح ولا امشي واسيبك" 

لف كنان وشوا" انا عامل احترام علشان انت اخويا الكبير وكل عيلتي مش اكتر" 

ابتسم القيصر وكنان ابتسم وقربوا من بعض"" 

فتح القيصر ايدوا وكنان حضنوا" 

مخلاص يا كوكي اهدي متعمليش في نفسك كدا" 

كنان بصدمة" انا بقيت كوكي!؟؟

القيصر وهوا بيضغط علي حضنه" بس يا كوكي لا تعالي نروح لزوجاتنا لحسن زوجتي هتتجنن؟ 

ضحك كنان وركب العربيه معاه ووصلوا للفندق"

____________

متقومي يابت تهزيلك هزتين حركي وسطك كدا "؟ 

نعم" 

 مالك يا بت هتفضلي بصالي كدا كتير" 

هايدي " انتو بتتلككولي بق" 

واحده من الي في السجن"؟ 

انتي يبت بتعلي صوتك عليا" 

وكملت كلامها وهيا بتبص لباقي الستات الي في السجن"  البت دي مش متربيه واحنا الي هنربيها يلا يا نسو"ان نعلم البت دي الادب" 

وقفت هايدي بخوف وقالت" ابعدوا عني" 

وقامت كل الستات الي في السجن وبداو يضربوا فيها"؟ 

لا ابعدو عني """" 

بنسمع بس صوت صراخها ؟؟! 

ولاكن كل دا هايدي متخيلة شكل قيصر وبستنجد بيه""؟ 

___________

الصور دي حقيقي 

هايدي بتوتر" اي دي انت جيت الصور دي منين؟ 

القيصر بغضب" ردي يا هايدي انتي الي في الصوره  ؟ 

هايدي بلعت ريقها وكانها بتخبي حاجه ؟ 

رودي يا هايدي انتي دي صح"؟ 

هايدي" انت انت فاهم غلط صدقني" 

انتي دي ؟؟ 

بدموع هزت راسها" 

يا خاينه يابنت الك""لب ازاي تخونيني ازاي ؟؟ 

هايدي بعياط" والله انت فاهم غلط دي مش.. 

اخرصي انا غلطان اني عملت لوحده زيك سعر واتجوزتها"

هايدي" ا..م..ك انا مش خ..اينه"" 

مسكها من شعرها وخرجها برا القصر وقال انتي طالق بالتلاته " 

وقفل الباب" 

اما هايدي فضلت تخبط علي الباب بعياط ولاكنه مكنش بيرد وبعدين قربوا منها رجالته وخرجوها برا القصر"" 

خرجت وهيا بتعيط وبعدين اتصلت بشخص" طردني طردني في الشارع كلو بسببك"؟ 

حلو اوي يعني اتخذل فيكي ؟ 

هايدي بصراخ" انتي ايه ازاي انتي ام"" 

ضحكت بخبث" اتكسر قلبو هه برافوا يا هايدي فلوسك وصلت لحسابك خلاص "؟ 

هايدي بصت للتلفون بصدمة" ازاي دي ام وبتعمل في ابنها كدا ليه""؟ 

بااك

_______

الح..قن..ي يا قيصر كانت هايدي بتهتف باسموا وهيا شايفه خيال صورتوا  في راسها وبعدين اغمي عليها من كتر الضر"ب.؟!!! 

"""""""" 

بيوصل كنان والقيصر للفندق وبيدخلوا بيلاقوا عشق وملك قاعدين بص كنان لملك بخبث والقيصر قال لعشق" ملك وكنان اتكتب كتابهم وخلاص ملك بقت مراتو وبعدين انا مش فاهم ازاي ملك مش فاهمه حاجه زي دي ٠؟ 

عشق بصتلوا بصدمو وبرقت" وهوا قال" ملك"

ملك بهدوء " نعم" 

القيصر" كنان بق جوزك ومن حقوا يلمسك عادي" ملك وشها احمر وعشق برضوا وبعدين القيصر بص لكنان" ادخل لمراتك يا خويا. وبوس براحتك"! 

عشق كنت سمعه كلامو دا ومش مستوعبه ان القيصر بيهزر عادي ولا بيقول كلام جريئ كمان " 

مسكها القيصر وقال" وانا هاخد مراتي وندخل اوضتنا وغمز لعشق"" 

عشق قربت من ملك" ملك متخافيش بس هوا خلاص بق جوزك ومن حقوا فعلا يلمسك" 

ملك خافت لما بصت لكنان الي واقف بيعض شفته وباصصلها بصات غريبه" لا يا عشق ونبي متسبنيش 

عشق بصت لملك والقيصر الي واقف باصصلها هوا كمان" ملك ارجوكي انتي بتلعبي حاليا في ايد مافيا فبلاش نرفضلهم طلب ويلا يا حبيبتي خلي بالك من نفسك لا اله الا الله" 

مشيت عشق مع القيصر وفصلت ملك مع كنان " 

القيصر دخل ومعاه عشق" بتنصحيها ومش بتنصحي نفسك"؟ 

انااا… اششش تعالي انتي لحد دلوقت مقربتش منك صح"" 

خجلت ووشها احمر" قيصر انا"٠ 

قيصر" شدها ليه من وسطها" تعالي بق نقضي ليله العمر اللي لسا مقضنهاش دي وبعدين انا مش ضامن بق هنخلص من المهمه دي عايشين ولا ميتين"؟ 

بصتلوا عشق بصدمة" انت بتقولي ايه"! 

القيصر باصصلها وكانو بيحفظ ملامحها وقال" مفيش يا عشق تعالي يلا ننام"! 

عشق" انت كنت بتقول ايه دلوقت تقصد اي بهنموت دي ؟ 

القيصر بصلها وهوا بيقرب منها" هو احنا هنقضي الليله اساله كدا" 

عشق بخجل" انت عاوز ايه" 

القيصر شالها وقرب وشوا من شفايفها وعشق مسكت راسوا واتعلقت فيها ،، 

القيصر" انا اسف علي كل حاجه" 

عشق" ملوش لازمه الكلام دا انا مسمحاك اصلا" 

القيصر بعد عنها وبص في  عينيها  بجد يا عشق"" 

عشق " ايوا بجد 

ورجع تاني شالها وحطها علي السرير وسكتت شهرزاد عن الكلام الغير مباح؟؟ 

________

بقي انا لمستك ؟؟ 

بعدت بخوف من قربوا لحد ما وصلت للحيطه حطت ايديها عليها بخوف ولفت لقتوا مقرب جامد" 

كنان" انتي ،، 

ملك غمضت عينيها لما لقيتو بيقرب منها وحست بانفاسه قريبه جدا منه وشها 

فجأها كنان بقبله قويه سكتت فيها عن الكلام واتشنج جسمها "" 

اتعمق كنان في البو"سه أكتر  وشدها من وسطها وشعرها انسدل علي وشها بعدوا كنان وهوا بيبص لملامحها" بق انا عيله زيك  تضحك عليا وتخليني اتجوزها" 

بصالو برعب وهوا بيقرب تاني" بس اهنيكي انتي اصلا حلوه وعجبتيني وشالها وحطها علي السرير ونا""م فوق""ها كنان وهوا بيهمس في ودنها" النهارده هلم""سك بجد؟؟ 

يتبع



بداية الروايه من هنا



الصفحه الرئيسيه للرويات من هنااا



روايات كامله وحصريه من هنا



اكتبوا في بحث جوحل( مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات) تظهر القصص كامله


القراء والمتابعين الغاليييييييين عليا إللي يدخل عندنا ميخرجش كل إللي محتاجينه هتلاقوه من غير تعب ومن غير لف في الجروبات والصفحات موجود في اللينكات بالاسفل 👇👇👇



أروع الروايات الكامله من هنا



اللي يخلص قراءه ميسبناش ويمشي أنا بحبكم أدخلوا انضموا معايا علي تليجرام واستمتعوا بقراءه الروايات من اللينكات بالاسفل 👇💙👇❤️👇



انضموا معنا على تليجرام عشان كل متنزل روايه يصلكم اشعار فور نزولها من هناااااا




اعملوا متابعه لصفحتي عليها جميع الروايات إللي عوزينها من هناااااااا




الروايات الحديثه من هنا




جميع الروايات الكامله من هنا




وكمان روايات كامله من هنا




🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺



 
close
 
CLOSE ADS
CLOSE ADS