سلفتي خليتني حامل من كلب الحلقه الثانيه بقلم هويدا زغلول حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات - النجم المتوهج The glowing star

بحث هذه المدونة الإلكترونية

Translate

المتابعون

2024/01/12

سلفتي خليتني حامل من كلب الحلقه الثانيه بقلم هويدا زغلول حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

 سلفتي خليتني حامل من كلب الحلقه الثانيه بقلم هويدا زغلول حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 

سلفتي خليتني حامل من كلب الحلقه الثانيه بقلم هويدا زغلول حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 


وفي الوقت ده عبير قامت وقفت وقالت 

عبير 

اي يا حماتي مالو انا جايه علي طول اهو 


الام 

فيه اي يا عبير مالو جوزك 


عبير 

ارجوكي يا ماما مش وقته خالص سيد 

باين عليه تعبان لما اروح اشوف فيه اي 

وبعدها مشيت وإبراهيم دخل المطبخ 

وخرج بكوبيا لبن 


ابراهيم 

امسكي يا ماما خدي اشربي الكوبيا دي 

بسرعه ارجوكي 


الام 

هو فيه اي بالظبط انا مش مرتاحه ليك ولا لاختك انتوا عملتوا مصيبه ايه


ابراهيم 

انا مليش دعوه هي لحد ثاني جوزها هيفضل متمسك بيها وطلبت مني  اني اخليه نايم في السرير


الام 

يا نهارك مش معدي على الاختراعات اللي انت عمال تعملها دي ما حدش هيبلغ عنك البوليس اللي انا


ابراهيم 

وانا مالي يا ماما تروحي تكلمي بنتك انا ما ليش دعوه باي حاجه المهم خدي بس لو كنتي اكلتي من الاكل


الام 

منك لله انا وهي الراجل كان كويس معايا 

هو اللي كان بيصرف عليك علشان 

جمعتك ياللي منك لله 


ابراهيم 

وانا مالي بقي يا ماما بنتك السبب 

وفي بيت حماتي الكل كان في أوضتها 


الحما 

مالك يا ضنايا فيك اي بس مانت كنت كويس 

 مش فيك حاجه 


سيد 

معرفش يا ماما والله اي اللي حصلي رجلي 

يا جماعه مش حاسس بيها 

ودخلت عبير 


عبير 

اي ده فيه اي مالك يا سيد نايم ليه كده 

هو فيه اي يا حماتي حد يرد عليا امال 


الحما 

معرفش احنا سمعنا صوته وقع من علي السلم 

وبعدها جبنا هنا وبيقول مش قادر يقف 


عبير 

لا لا ارجورك قوم فيك اي يا قلبي احنا لازم نروح 

اكبر مستشفي دلوقتي 


ياسر 

أهدي بس يا عبير 

مينفعش كده واحنا اكيد مش هنسكت 

يعني وهنشوف اكبر مستشفي 


سيد 

ارجو اخرجوا انا مش عايز اتكلم مع حد سبوني 

في حالي دلوقتي 


عبير 

عمري ما اسيبك يا قلبي هعيش تحت رجلك

والله ربنا يشفيك يارب 


سيد 

معلش ارجوا دلوقتي والكل خرج ودخلت 

شيماء وعبير المطبخ 


وكانت عبير بطلع قطره من هدومها وبتحط 

اي عينيها 


شيماء 

اي ده فيه اي معقول كل ده مش دموع هو 

اي جوزك مش صعبان عليكي ولا اي 


عبير 

اللي ييصعب عليك في الزمن ده يفقرك يا حبيبتي 

المهم هنعمل اي مع البت دي 


شيماء 

مش عارف انا مش قادره اصدق اصلا انها 

حامل طيب ازاي واللي كنا بنحطه ليها في 

الاكل ده كان اي 


عبير 

شكلها كانت حامل من قبل كده المهم اللي 

جاي هيكون اي 


شيماء 

مش عارفه والله يا بنتي بس البنت دي لو خلفت ما حدش هيتاذي في الموضوع ده اللي انا و انتي خلاص وجوزك هيبقى محتاجلك تكوني جنبه


عبير 

اخص عليكي يا بت يا شيماء هو انا ممكن اسيبك ولا ايه ده ربنا يعلم بعزك زي اختي ازاي

ولازم نفكر في فكره سوا 

اي رايك اخلي اخويا يعمل ليا حاجه يمكن 

الحمل ينزل 


شيماء 

لا لا ياختي انا مليش في الكلام ده اه لاحسن 

لو عرفوا ممكن حماتك تعمل فيا حاجه انتي 

عارفه كويس اوي انها نفسها تكون جده 


عبير 

وامي كمان شكلها شمت حاجه ومش 

هتسكت لو عرفت باللي حصل ده 


شيماء 

لا لا يبقي خالص كده ربنا عايز يكرمها وتكون 

ام ومش هنعمل اي حاجه وفي الوقت ده دخلت 

الحما 


الحما 

مالك يا حلوه منك ليها وافقه كده ليه 

وبعدين ليكوا نفس تقفوا تتكلموا 


عبير 

والله يا ماما ما تعرفي سيد صعبان عليا 

ازاي وبجد مش عارفه اي اللي حصل ده 


الحما 

خلصنا اخو معتز وأخو ياسر الاتنين 

قالو هيودو مستشفي الموضوع خلص لحد 

كده واحده فيكم تعمل اكل ل نهي 

لانها تعبانه ولازم تاخد العلاج 


عبير 

بس كده يا ماما عنينا حاضر وهعمل اكل لسيد 

كمان 


وفي اوضه عند حماتي كنت قاعده انا ومعتز وقلت لمعتز


نهي 

مالك يا معتز عامل كده ليه مش ياسر قالك باذن الله هيكون بخير


معتز 

بس اخويا صعبان عليا قوي هو بيستاهل ان اخويا الكبير يكون راقد في السرير الرقده دي


نهي 

باذن الله يا حبيبي ربنا هيطمنك عليه بس 

انا حاسه ب حاجه غريبه حاسه ان مراته 

يتمثل الزعل يعني مش زعلانه ولا حاجه 


معتز 

ازاي بس الكلام الغريب اللي انتي 

بتقولي عليه ده دي مراته بتحبه اوي دي عشره 

عمر يا بنتي 


نهي 

طيب انا عايزه اطلب منك طلب اليومين دول 

اروح اقعد عند ماما لأن بجد حاسه ان تعبانه 

والتعب غلط عليا اوي 


معتز 

مش هينفع تمشي في الظروف اللي احنا فيها 

دي خالص وفي الوقت ده كانت وافقه عبير 

بصنيه الاكل وجت حماتي وقالت ليها 


الحما 

نهارك مش معدي واحد ومراته في اوضه 

نومهم وافقه كده ليه يا بت 


عبير 

بسم الله الرحمن الرحيم مالك با حماتي 

فيه اي انا كنت عايزه ادخل 

صنيه الاكل روحت سمعت نهى وهي بتقول لجوزها ان هي عايزه تمشي من البيت الفتره دي هي يعني خايفه حد فينا يعمل فيها حاجه ولا ايه


الحما 

اول واخر مره اشوفك بتعملي كده تاني روحي اطمني على جوزك يلا. بعدها دخلت الاوضه 

وانا قومت. وقفت 


الحما 

بقول لك يا نهى اوعي تفتكر علشان يا حبيبتي مدلعاكي وعماله اكلمك باسلوب كويس لا يا ماما تفتكر ان انتي هيبقى ليك كلمه في البيت ده مش هتروحي بيت اهلك خالص الا لما تقومي بالسلامه


معتز 

ايه يا ماما الكلام اللي حضرتك بتقوليه ده وبعدين هي متجوزاني انا انا اللي قولت روح ولا ما تروحش


الام 

يا نهار ابيض انت واقف قدامي يا واد انت وبتقول ليا الكلام ده انتي عملت فيه ايه يا حبيبتي عشان تخليه يعمل كده


نهي 

والله العظيم انا ما عملت حاجه وانا اسفه فعلا لو انا فكرت في التفكير ده


معتز 

هو انتي بتعتزري علي اي بقولك اي انت ما غلطتيش في اي حاجه وبعدين يا ماما ما ينفعش انك ترغي وجودي وكمان تخشي بالطريقه اللي انتي دخلتي بيها دي


الام 

بقولك اي ياض انت انا اللي عملت وانا اللي كبرا وانا اللي جوزت متجيش علي اخر الزمن 

تقف قدامي وتكلمني كده 


معتز 

بقولك اطلعي على فوق يا نهي وبعدها 

طلعت انا مش عايز صغير يا ماما علشان تقفي تقوليلي اعمل ايه وما اعملش ايه انا من نفسي قولتلها مش هينفع تسيبي البيت ده بس برده ما ينفعش انك تيجي وتديني اوامر بالطريقه دي


الام 

والله عال يا معتز امشي اطلع ورا مراتك 

مش عايزه اشوف وشك هنا تاني وبعدها طلع 


وفي شقه ابراهيم كانت وافقه عبير 


ابراهيم 

والله لو عملت ايه مش هعملك اي تركيبات ثاني انتي ما تعرفيش امك بهدلتني ازاي بسبب اللي عملته في جوزك


عبير 

طب اسمع المره دي هبيعلك الغوايش بتاعتي كلها وهاتيهااك وسافر بره يا سيدي

مش لازم البت دي تخلف 


ابراهيم 

بطلي ان انت فيه ده بقى يا عبير فكري تحبي الناس شويه زي ما انتي ما بتحبي نفسك قوي كده حرام عليكي يا شيخه اللي بتعملي ده 


عبير 

بقولك اي يا واد انت اخرك عندي الفلوس وبس 

مش ليك حاجه تانيه 


ابراهيم 

وانا مش عايز منك اي فلوس وكمان هطلع جدع معاكي مش هقول لحد على اللي انا عملته امشي بقى من هنا 


عبير 

ماشي بكره تشوف هعمل اي وبعدها مشيت 

وروحت البيت 


وفي شقه ياسر كان بيتكلم في التلفون 


ياسر 

يا ابني اروح اتقدملها ازاي بس بقولك اخويا تعب وراقد في السرير دلوقتي مش هينفع اي حاجه

اول لما يكون كويس هعرفك سلام 


شيماء خرجت وقالت 

برده عايز تعمل اللينك دماغك حرام عليك يا اخي اللي انت هتعمله فيا ده


ياسر 

بقولك ايه يا شيماء احنا موضوع واتفقنا عليه انا من حقي اكون اب


شيماء 

وافرد ان كانت مشكله الخلفه منك انت  كنت عملت ايه معقول كنت هسيبك 


ياسر 

كان وقتها يا بنت الناس مش هقدر اقولك اي حاجه لو كنت عايزه تطلقي كنت طلقتي

سبني بقي اروح اطمن علي اخويا 


وفي اوضه سيد كانت قاعده عبير 

جنبه بصنيه الاكل 


عبير 

طب علشان خاطري انا كل اللقمه دي بس ما ينفعش كده انت بقابك يومين ما اكلتش اي حاجه


سيد

ما ليش نفسي والله يا عبير انا عارف ان انا كده ظالمك معايا يا بنت الناس لو عايزاني اطلقك انا ما عنديش اي مشكله


عبير 

عليك ايه الكلام اللي انت بتقوله ده لا طبعا ده انا مستعد اعيش لحد ما تحت رجليك


سيد 

طول عمرك بنت اصول والله ما تعرفيش انا حبيتك ازاي يا عبير بعد اللي حصلي ده بجد ازاي انا كنت واطي كده وعايزه اتجوز عليكي


عبير 

خلاص يا حبيبي بقي مش عايزك تزعل نفسك 

خالص بلاش نتكلم في نكد 


سيد 

طول عمرك بنت اصول ودخلت الحما 


الحما 

رغم ان ليكي مواقف كثيره وحشه بس فعلا انت بنت اصول وهديه ليك اختاري الارض اللي انت عايزاها وانا هكتبها باسمك فرحت عبير 

وبعدها قالت 


عبير 

الكلام ده يا طنط انا مش عايزه اي حاجه من الدنيا غير سلامه سيد وبس ربنا يخليكي ليا يا حبيبتي لما اروح اعملك الشاي بقى وكانت 

فرحانه علشان عارفه ان حماتها 

اكيد هتعمل كده برضه وتكتب الأرض ب اسمها 

ونزلت انا 


نهي 

ازيك يا ماما عامله ايه ازيك يا سيد اخبارك ايه دلوقتي ربنا يطمننا عليكي يا رب والنبي يا ماما تزعلي من معتز ده انت مش عارفه اعمل ايه

ولا راضي ياكل ولا يشرب بسبب انك انتي زعلانه منه


الام 

ما انت السبب يا حبيبتي مش انتي اللي عايزه تسيبينا وتمشي من هنا


نهي 

والله العظيم ما كان قصدي انا عارفه ان كلكم زعلانين على سيد فقلت هروح اقعد عند ماما يومين وارجع تاني وانا ما اقدرش اسيبك يا ست الكل وبعدها واطيت ع ايديها وبوستها


الام 

حقك عليا يا ست الناس بقى بالله عليكي تبعتي ل معتز يتغدى هنا النهارده وتعرفي انك مش زعلانه منه 


الام 

اطلعي يا بنت وقوليله امك عايزاك واجي طالعه على السلم بالراحه علشان اللي في بطنك ده


نهي 

والله العظيم كنت عارفه انك حنينه وبعدها

طلعت وفي شقه ابراهيم كانت ماسك حقنه 

وراح عند السرير اللي كانت قاعده عليه شيماء 


ابراهيم 

انت ما تعرفيش عبير اتحايلت عليا ازاي علشان تاخد الحقنه دي بس انا عملت كده علشان خاطرك انتي 


شيماء 

اخص عليك يا هيما هي كانت عبير هتديك اللي انا هديه ليك برده يلا أطفي  النور وتعالى اقولك 

المهم الحمل مش هيكمل 


ابراهيم 

بالعكس هيكمل بس هيكون 


ولحد هنا تكون خلصت حلقتنا



البارت الاخير من هنا



بداية الروايه من هنا



روايات كامله وحصريه من هنا




اكتبوا في بحث جوحل( مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات) تظهر القصص كامله


القراء والمتابعين الغاليييييييين عليا إللي يدخل عندنا ميخرجش كل إللي محتاجينه هتلاقوه من غير تعب ومن غير لف في الجروبات والصفحات موجود في اللينكات بالاسفل 👇👇👇



أروع الروايات الكامله من هنا



اللي يخلص قراءه ميسبناش ويمشي أنا بحبكم أدخلوا انضموا معايا علي تليجرام واستمتعوا بقراءه الروايات من اللينكات بالاسفل 👇💙👇❤️👇



انضموا معنا على تليجرام عشان كل متنزل روايه يصلكم اشعار فور نزولها من هناااااا




اعملوا متابعه لصفحتي عليها جميع الروايات إللي عوزينها من هناااااااا




الروايات الحديثه من هنا




جميع الروايات الكامله من هنا




وكمان روايات كامله من هنا




🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺



 
close
 
CLOSE ADS
CLOSE ADS