رواية ويبقي الحب البارت الثاني بقلم اسماء إبراهيم حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات - النجم المتوهج The glowing star

بحث هذه المدونة الإلكترونية

Translate

المتابعون

2023/12/29

رواية ويبقي الحب البارت الثاني بقلم اسماء إبراهيم حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

رواية ويبقي الحب البارت الثاني بقلم اسماء إبراهيم حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

رواية ويبقي الحب البارت الثاني بقلم اسماء إبراهيم حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

في فيلا المنصوري...

جاسمين...ياماما جاسر اتأخر اوي وانا خايفه يكون نسي يروح لفريده المحطه.

ناديه ...جاسر لو نسي نفسه مش هاينسي ميعاد وصول فريده تلاقيهم جاين في الطريق وعشان نطمن اتصلي عليه وشوفي وصل لفين.

جاسمين...اوك 

تتصل جاسمين عليه ولم ياتي لها الرد ثم تنظر لوالدتها.ده ايه القلق ده مش بيرد عليا اكيد حاجه حصلت انا هاجرب اتصل علي فريده.


في العربيه عند جاسر وفريده

كان يسود الصمت بينهما ثم يقطع هذا الصمت عندما مد جاسر يديه لتشغيل الكاسيت وكانت اغنيه عمرو دياب*معاك قلبي*

(معاك قلبي وبلاش تغيب عني بتوحشني معاك قلبي والله ولا بنساك مليش غيرك حبيب قلبي يا احلي ملاك💖)

وفي اثناء استماعهم لهذه الكلمات كان جاسر يختلس النظر إليها ويقول لنفسه معاكي قلبي فعلا يافريده نفسي تحسي بكل كلمه يا احلي ملاك بحبك.

اما عند فريده فكانت تنظر من شباك العربيه مبتسمه وتقول لنفسها ايضا اااه يارب كان نفسي اقوله فعلا ان قلبي معاه وانه ماليش غيره حبيب...

جاسر...احم ايه فريده ساكته ليه من ساعه ما ركبنا العربيه.

فريده...لا ابدا هاقول ايه.

جاسر ....وحشتيني يا فريده

فريده.. هاااااه.....

جاسر بتوتر..أ أ أقصد وحشتينا كلنا دي جاسمين هاتموت عليكي وماما كمان.

فريده علي اندهاشها من كلمته قالت اه فعلا جاسمين وخالتو واحشني موت.

بعد فتره يصل جاسر الي الفيلا وينزل من العربيه يفتح لفريده الباب وياخذ الشنط ويدخل من باب الفيلا وخلفه فريده ينادي علي والدته واخته .

تاتي جاسمين بفرحه تجري علي فريده وتأخذها بين احضانها

جاسمين ...اعاااا فريده وحشتيني جدا جدا يافيري

فريده وانتي كمان يامجنونه وتبادلها القبلات والاحضان

ثم تاتي بعد ذلك الحاجه ناديه لتقبلها وتحضنها بسعاده وتقول لها حمدلله علي سلامتك ياحبيبتي وفاطمه والحاج ابراهيم اخبارهم ايه .

فريده ...الحمدلله كلهم بخير.

⚘⚘⚘⚘⚘⚘⚘⚘⚘⚘⚘

في الشركه ..

ابراهيم والد جاسر بصوت عالي يهتز له جدران المكان...ازاي يعني يمشي ويسيب اجتماع مهم زي ده

احمد....اهدي حضرتك هو قال انا احضر مكانه وهو وراه مشوار مهم.

ابراهيم...اتصل عليه حالا يا احمد لازم يكون هنا في ظرف نص ساعه والا هتصرف بطريقه مش هاتعجب حد.

احمد...اوامرك ابراهيم بيه..

يخرج احمد من غرفه الاجتماعات يجري الاتصال علي جاسر ويأتي الرد من جاسر.

جاسر...الو ايو يااحمد انت بتقول ايه.

احمد...ابوك بهدلني وعايزك في نص ساعه تكون موجود في الشركه.

جاسر...حاضر حاضر حالا جاي احمد اوعا تكون قولتله اني روحت لفريده انا مش ناقص وجع دماغ..

احمد يضحك عليه...عيب عليك يابرنس انا ستر وغطا عليك انا قولتله انك روحت مشوار مهم وهدخل دلوقتي اقوله انك روحت المخازن عشان في تسليم طلبيه هناك.

جاسر..تسلم ياكبير انا حالا هاكون معاك.

ناديه...خير ياجاسر بابا ماله.

جاسر...ابدا ياماما مافيش بس في اجتماع مهم ولازم اكون موجود.

فريده...انا اسفه ياجاسر عطلتك.

جاسر...لا مافيش تعطيل يافيري حمدلله علي سلامتك نورتي الفيلا واسكندريه كلها.

جاسمين...خلاص يانحنوح روح لبابا احسن ينفخك.وبعدين انت غلس دلوقتي بترد علي الفون وانا كنت بتصل عليك مش بترد.

جاسر يذهب اليها ويضربها علي مقدمه راسها ويقولها انا جاسر المنصوري ياسكر.

جاسمين تضربه علي كتفه..بس ياعم المغرور اللي يشوفك بتقول كده مايشوفش شكلك قدام بابا ههههههه.

ناديه وفريده يضحكون علي مزاحهم وهو يتركها ويستأذن منهم ويرحل.

تنظر فريده في خياله مبتسمه وتهمس ترجعلي بالسلامه ياجاسوره.

ناديه...يالا يابنات اطلعوا في اوضتكوا عشان فريده ترتاح شويه علي ما سعاد تجهز الغدا.

فريده وجاسمين...حاضر

_____________________

يصل جاسر الي الشركه ويدخل غرفه الاجتماعات ويلقي السلام علي والده واحمد.

ابراهيم في حنق منه ونبره فيها شده كنت فين ياجاسر.

جاسر ينظر الي احمد ثم يعود ينظر الي والده.. كنت في المخازن عشان في تسليم النهارده.

ابراهيم...ازاي تخرج وانت عارف فيه اجتماع مهم كان من الأفضل انت تستني واحمد هو اللي يروح.

جاسر...احمد يروح فين ده كنت دفنته مكانه.

ابراهيم..يعقد حاجبيه.نعم....

احمد بهمس الله يخربيتك نيلت الدنيا.

جاسر ينتبه لما قاله اقصد يعني لازم اكون انا اللي موجود عشان ما يحصلش غلط زي الطلبيه اللي فاتت

احمد يتنهد براحه ويقول بنفس الهمس الحمدلله عدت علي خير.

ابراهيم بعدم اقتناع يحرك راسه وينظر اليهم دون النطق بحرف ثم يرجع لينظر الي الاوراق امامه....

تدخل ندي السكرتيره عليهم وتقول تمام يا ابراهيم بيه مدرين الاقسام جاهزين.

ابراهيم ...خاليهم يتفضلوا

جاسر يجلس وبجواره احمد ثم يقول له الحمدلله سترت

احمد...عد الجمايل ياخفيف ويغمز له.....❣


اعلم أنك تحتاجني...لكنك لاتطلبني.

واعلم أنك تفتقدني...لكنك لا تبحث عني.

واعلم ايضا انك تحبني...لكنك لا تخبرني.

لكني اعلم انك ستقرأ هذا وستظل كما انت.

صمتك يقتلني.


كانت هذه الكلمات التي تقولها فريده وهي شارده في عالم اخر وكانت جالسه في الجنينه الخلفيه للفيلا فهذا المكان المحبب لها منذ طفولتها عندما تاتي مع اهلها لزياره خالتها.فهذا المكان له ذكريات طفوله ومرح طفولي.


جاسمين كانت تراقبها في ذلك الوقت فكانت تعلم جيدا ان فريده تحب اخيها كما يحبها هو ايضا بل يعشقها.


جاسمين..ايه يافيري نزلتي ليه يابنتي مش كنتي ارتحتي شويه من السفر.


فريده...انا برتاح هنا ياجاسمين انتي عارفه قد ايه المكان ده انا بحبه بس ياتري هو لسه فاكر ذكريات المكان ده ولا لأ.


جاسمين بابتسامه خبث...ياااااه يافيري انتي لسه فاكره


فريده وقد يظهر علي ملامحها الحزن وتقول لها بنبره صوت باكيه..انتي تقصدي ايه ياجاسمين  انه ممكن يكون نسي كل الايام الحلوه دي.


جاسمين...فريده انتي قلبتيها نكد كده ليه علي العموم لما يجي اعرفي منه وتتركها ذاهبه 


تقوم فريده من جلستها وتجري خلفها

جاسمين اوعي تكوني قولتيله علي حاجه والله ازعل منك جدا.


جاسمين تضحك عليها ثم تنحني بجانب اذنها..لا ماجبتش سيره بس ممكن اقول لو رفضتي تيجي معايا النهارده عيد ميلاد منه.


فريده تضربها علي كتفها وتجري جاسمين وهي وراءها ثم تنصدم في جسد امامها.


جاسمين يالهوي بابا


ابراهيم ..ايه اللي بيحصل ده ياجيسي انتي صغيره علي كده.

فريده..احنا اسفين ياعمي. 


ابراهيم يبتسم مرحبا بفريده ويأخذها بين احضانه اهلا فيري حبيبتي حمدلله علي سلامتك.


فريده..الله يسلم حضرتك.


يتركهم ابراهيم وتنظر فريده علي بوابه الفيلا في انتظار قدوم جاسر حبيبها ولكن لم يأتي بعد.


تدخل جاسمين وفريده يجلسون علي السفره لتناول الغداء


ناديه..ايه ياابراهيم جاسر فين كل ده مش جاي علي الغدا ولا ايه.


ابراهيم ...لا عنده شغل مهم ولازم يتغدا مع العملاء في الفندق.


فريده كانت تنظر الي الطبق بحزن وتقلب بيه وهي تسمع الحوار بين خالتها وزوجها تلاحظ ذلك عليها خالتها


ناديه...فريده انتي مش بتاكلي ليه ياحبيبتي ده انا عماله الجمبري اللي بتحبيه.


فريده..لا ابدا ياخالتو انا باكل اهو.


جاسمين..احم احم بابا كنت بستأذن حضرتك نروح انا وفريده عيد ميلاد منه بنت اونكل فاروق .


ابراهيم بحده ..لا فيش عيد ميلاد هاتروحوه وكمان مافيش علاقه تاني مع الناس دي.


ناديه..ليه كده ياابراهيم دي ناس كويسه ومنه متربيه معانا


ابراهيم يترك الطعام ويقوم ليصعد الدرج..هي كلمه لا يعني لا.


كانت كلا من فريده وجاسمين وناديه ينظرون الي بعضهم دون تعليق. 

⚘⚘⚘⚘⚘⚘⚘⚘⚘⚘⚘


اما في الشركه كان جاسر قد انتهي من الشغل بعد فتره كبيره  وكان يظهر عليه الارهاق الشديد دخل مكتبه وجلس علي اريكه في احدي جوانب الغرفه يلقي جسده ليفرد عليها ويغمض عينيه


تدخل عليه المكتب منه صاحبه جاسمين وتقترب منه وتقبله ثم تهمس في اذنه جاسر يابيبي وحشتني.


ينتفض جاسر من مجلسه وينهض مسرعا ويقول بصوت عالي انتي ايه اللي جابك هنا وازاي تعملي كده.


منه وهي تتصنع الحزن..ايه ياجاسر المقابله دي وبعدين انا بحبك وجايه عشان اقولك عيد ميلادي النهارده ولازم تيجي يابيبي.


جاسر وهو يمسكها من معصمها بقوه.لا مش جاي وانا رافض حبك ده يا منه انا بحب واحده بس ومش هاحب حد غيرها حتي لو كانت مش بتحبني ولا هاتكون ليه.


منه..بقي كده ياجاسر انت بتفضل عليه البتاعه دي ده انا مستنضفش تكون خادمتي


جاسر يقوم بصفعها قلم ترتد من اثره الي الخلف ويقول بصوت حاد انتي اتجننتي ولا ايه ويلوي ذراعها خلفها ويقول اوعي تفكري تجيبي سيرتها علي لسانك تاني فاهمه


منه تفك نفسها من بين يديه انت بتضربني ياجاسر عشانها طيب هاتشوف انا هعمل فيك وفيها ايه


جاسر..اطلعي بره ومش عايز اشوف وشك تاني ولو فكرتي بس انك تقربي من فريده ولا مني  هاتشوفي علي ايدي سواد السنين وعشان يكون في علمك خلاص الشراكه بين بابا وفاروق بيه بح خلصت

ثم يعطيها ظهره...اطلعي بره بقي بالذوق بدل ما انادي الامن يطلعك بره


منه تخرج مندفعه وهي تتوعد لهم بشر ثم تخبط في احمد وتمشي مسرعه.


احمد ينظر عليها ويقول مالها دي وايه اللي جابها دلوقتي.ثم يذهب الي مكتب صديقه.


جاسر كان يجلس علي مكتبه ويضع راسه بين كفيه ويقول  اااه ياجسر هاتلاقيها منين ولا منين.بس لازم اعمل خطه احمد عشان اعرف فريده بتحبني ولا لأ وكمان عشان تبقي قدام عينيا طول الوقت وكمان خايف من منه دي مجنونه وممكن تعمل فيها حاجه


دخل احمد عليه مسرعا ايه ياجاسر انت لسه هنا ومالها منه خارجه من عندك بطلع نار من ودانها.


جاسر يرفع راسه ويقول له ضربتها وطردتها من هنا....


في النادي الرياضي بمحافظه سوهاج


كان آدم وادهم يجلسون بصحبه اصدقاءهم يتفقون علي الذهاب الي الاقصر واسوان في رحله قبل بدء الدراسه


ادهم..ها ياعمر عملت ايه كلمت اخوك يحجزلنا الفندق


عمر ...ايوه ياعم وكمان اتفق معايا علي انك لازم تغني في حلفه عملها الفندق


ادهم...ازاي ياعمر تتفق علي حاجه زي كده من غير ماتقولي


آدم...وفيها ايه ما انت بتحب الغني وبعدين احنا رايحين نفرفش شويه


ادهم ..ماشي ياعم منك ليه بس ياريت ابوك مايعرفش انت عارفه لو شم خبر بكده هايطين عيشتي


يضحك آدم وعمر عليه ويقول عمر له مقلدا صوت بنت..انت تأمر ياسيدي


يضحكون جميعا علي عمر ثم يقوم اسامه صديق لهم انا ماشي بقي واشوفكوا الصبح 


آدم ...خليك قاعد معانا شويه ياعم هاتروح تعمل ايه مش ابوك واخواتك مسافرين عند عمتك.


اسامه ..ايوه بس عايز اجهز الشنطه وكمان عايز اكتب شويه شعر..


عمر...هاتكتب شعر برضه ولا هاتسهر في البلكونه وتعد النجوم.


آدم وادهم...لا ده كده تقعد معانا ونعرف ايه حكايه النجوم دي....


يجلس اسامه معهم ويبدا يحكي لهم عن حبه لبنت جيرانه في نفس سنه 



الفصل الثالث والرابع من هنا




بداية الروايه من هنا




انضموا معنا على تليجرام ليصلكم اشعار بالروايات فور نزولها من هنااااااااا



الروايات الحديثه من هنا



جميع الروايات الكامله من هنا



🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

 
close
 
CLOSE ADS
CLOSE ADS