expr:class='data:blog.languageDirection' expr:data-id='data:blog.blogId'>

رواية جبل الفصل التامن والتاسع والعاشر بقلم لوجي احمد حصريه وجديده علي مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

 رواية جبل الفصل التامن والتاسع والعاشر بقلم لوجي احمد حصريه وجديده علي مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 


التامن

حق الش"رعي وعايزه مش انتي مراتي

 دخلت عليها كانت بت"رتعش قوي وكانت خايفه قلت لها الجمله دي وبدات اقرب منها

 لكن هي كانت خايفه قوي وبت"رتعش

 وبتقول لي لا لا والنبي سيبني سبني وديني عند مامتي انا مش عايزه حاجه مش عايزه ورث ولا عايزه فلوس والنبي وديني عند مامتي

بس انا كنت عامل زي الح"يوان بالظبط

 ما سمعتش كلامها ولا رعي خفها

 فضلت تت"رجاني وتع"يط وانا ولا ولا في دماغي كل اللي في دماغي اني اشوف كلامها هي اللي صادق ولا كلام جدي

 مسكت ايدي وفضلت تقول لي ابو"س ايدك سيبني والنبي سيبني

حذفتها على السرير بكل شده 

وكنت لسه هنق"ضي عليها بس للاسف تليفوني رن

كانت هايدي خطبتي بتكلمني وبتقول لي انها تحت قاعده مع ماما


غضبت قوي وتعصبت قلت لها طيب انا نازل اهوا هايدي دي خطيبتي وفي مصالح شغل بينا وبين والدها كتير قوي

يعني المفروض انها ما تعرفش ان انا اتجوزت في اي حاله من الحالات

قربت على دهب جامد وقلت لها اسمعي انا نازل تحت وطالع تاني

عارفه لو سمعت نفسك ولا لو سمعت صوتك وانا تحت هعمل فيك ايه

دهب بصوتي كاد لا يسمع

مش هتكلم ولا هعمل صوت ولا هتحرك من مكاني والنبي وديني لماما

جبل سكت شويه كده ثم قال لها انت عارفه مكانها امك ده فين

ده دهب مش بالظبط بس انا عارفه البلد. اللي هي فيها وهي مشهوره قوي في البلد اللي يسال هيعرف مكانها


جبل بضحكه استهزه. انت هتقولي لي ما هي رق"اصه لازم تكون مشهوره ومعروفه والكل عارفها

جبل وهو يرتدي القميص بتاعه

انا نازل وطالع تاني ما تتحركيش من مكانك وخرج جبل وقفل 

متجه الى تحت نزل هايدي خطيبته ومامته وسيف اخوه


اول ما نزل سيف اخوه بيقول له ايه عريس فينك هي العروسه واخداك طبعا سهير راحت خبطه جبل في رجليه عشان يسكت علشان هايدي ما تعرفش بموضوع دهب

سكت سيف وفهم علي طول 

هايدي وهي  تسلم على جبل عروسه مين بس اللي واخده يا سيف ده انا بقى لي كم يوم ما شفتهوش وهو ما فكرش حتى يسال عني

جبل بتنهيد عاليه وهو يجلس على الكرسي شغل وانت عارفه

هايدي وشغلك ده بقى اهم مني يا جبل

 سهير  ردت وقالت لا طبعا يا هايدي بس انت عارفه موضوع موت ولده ماثر عليه وماثر علينا كلنا


هايدي وانا ما قلتش حاجه يا طنط بس فعلا جبل متغير معايا اليومين دول قوي

جبل بعصبيه خلاص يا هايدي مش فاضي يبقى خلاص

هايدي اهو انا ما الحقش اتكلم معاك كلمتين على بعض وتروح متعصب عليا

سهير يا بنتي ما تقوليش كده جبل بيحبك وانت عارفه كده كويس هايدي المشكله ان انا عارفه يا طنط

جبل وهو يقوم من على الكرسي بعصبيه يوه رجعنا بقى للاسطوانه المشروخه تاني قوم يا ابني قوم على المكتب تعالى قول لي عملت ايه في الشغل النهارده وهو يشور لسيف اخوه

هايدي او انا كده يا طنط ما الحقش اتكلم ويقوم طالع فيا

سهير .. معلشي يا حبيبتي اهدي ما قلت لك هو مضغوط

هايدي حاضر يا طنط لما اشوف اخر تها سهير نسيت اقول لك هتشربي ايه اجيب لك ايه

هايدي اي حاجه يا طنط

سهير ندهت للشغاله تعمل لهم اثنين قهوه

وقالت لهادي تعالي انا وانت نطلع بره في الجنينه نشم شويه هوا

وخدت هايدي وخرجوا بره في الجنينه

🥹 جبل في المكتب هو واخوه

 جبل هو انت يا ابني مش هتكبر بقى ريح تقول قدامها على العروسه 

سيف نسيت والله يا جبل بس ايه يا عم حكايه البنت اللي فوق دي شكلها صغيره لسه في السن

جبل ايوه لسه طفله وجدك صمم ان انا اتجوزها

سيف طب وهتعملي في موضوع هايدي هتقول لها ولا لا

جبل.. فكك من موضوع هايدي  والبنت دي دلوقتي واللي عملته ايه في المناقصه

سيف.خدنها لشركتنا عيب عليك لكن صاحبتي مش هيسكت 

جبل .. أعلي ما في خيله يركبه يوريني هيعمل ايه وانا مستني 

قصده علي الخصم بتاعه في الشغل

**""***

فوق كان ذهب لسه قاعده خايفه

وقاعده بتفكر هتعمل ايه لما جبل ده يطلع تاني كل اللي فارق معاه انها تروح لمامتها بس قامت من مكانها من على السرير هي لحد الان مش مستوعبه ايه اللي بيحصل تحاول تخرج من الاوضه لكن جبل كان قفل الباب

هبدت  رجليها في الارض وقالت الباب مقفول طب هعمل ايه دلوقتي انا لازم امشي من هنا قبل ما جبل  ده يطلع تاني

انا خايفه منه شكله هيع"ذبني زي ما جدي كان بيعمل

هحاول ادور على اي مكان اخرج منه وبدات تلف في الاوضه وتدور يمين وشمال طبعا الاوضه دي اوضه جبل وفيها لبس جبل وكل حاجه 

فتحت الدولاب لقت المسدس بتاع جبل في الاول خافت منه او خافت تحط ايديها عليه لكن هديت شويه وخدت المسدس وخبيته في هدومها ولقت فلوس خدت فلوس بس خدت حاجه بسيطه جدا وقفلت الدولاب

وبدأت تفكر تخرج ازي 

قالت تنط من البلكونه فتحت البلكونه وخرجت تشوف لو هتعرف تنط ولا لا

المسافه كانت عاليه عليها وكانت سهير وهايدي في الجنينه


دهب برده  ما ياستش وفضلت تفكر تقول هعمل ايه هعمل ايه

وقالت انها لو ربطت حاجه في البلكونه وحاولت تنزل بس هم هياخدوا بالها ويمنعوها

فقالت ان الفكره دي فاشله

دخلت تاني تقعد على السرير تفكر تخرج من هنا ازاي طبعا جبل لما طالعه كان خلع هدومه وحاطه حاجته على المكتب جنب السرير ومن ضمن الحاجات دي كانت ميداليه المفاتيح بتاعته ذهب اول ما شافت ميداليه المفاتيح خدتها زي المجنونه وجريت على الباب بالاوضه حاول تفتح باي مفتاح

وبدات تجرب مفتاح في التاني في الثالث لما كانت خلاص هتياس لكن المفتاح الرابع فتح الاوضه ما صدقتش نفسها كانت هتصوت من كتر الفرح بس مسكت نفسها على الاخر لحد يسمعها لبست

طبعا لبسها والنقاب بتاعها 

ونزلت على تحت تتسحب ما كانش في حد تحت جبل واخوه كانوا في المكتب يعني نزلت وعدت الشويه دولت من غير ما حد يشوفها فعشان تخرج للشارع لازم تعدي على الجنينه الجنينه اللي فيها هايدي خرجت من باب الفيلا للجنينه

وطبعا معاها المسدس مخبيه فيه هدومها

ومشت شويه في الجنينه فاضل مسافه بسيطه قوي وتوصل للبوابه الرئيسيه وتخرجي على الشارع وما حدش واخد باله منها عشان الدنيا ليل كمان

لكن فجاه هايدي شافت حد ماشي لابس اسود بصت لي سهير كده وقالت لها مين دي

سهير لفتت وشها عشان تشوف مين

لقيتها دهب فضلت تتهته وتقول دي دي دي الشغاله الجديده

هايدي بس لابسه كده ليه يا طنط فين اليونيفورم بتاع الشغل

سهير طبعا كانت لسه بتهته ومش عارفه تقول ايه

كانت عينيها على دهب اللي فاضل لها حاجات بسيطه وتخرج من الفيلا كلها سهير نادت باعلى صوتها وقالت يا جبل جبل طبعا كان كده كده خارج من المكتب هو واخوه فكان سهل جدا ان هو يسمع مامته مجرد ثواني وجبل كان في الجنينه في ايه يا ماما سهير وهي تشاور على دهب الحق

جبل اول ما شاف فهم كل حاجه

هايدي ما تخرج يا طنط شاغله بالك بقى ليه

سهير طبعا متوتره مش عارفه تقول ايه لهايدي تعرف بتراقب الموقف من بعيد وساكته

كان الذهب بقى عرفت وحست بخطوات حد وراها لفت تشوف مين لقيت جبل

بدون تفكير شدت المس"دس

من كتر خوفه وتوترها وضغطها على المس"دس ضربت الط"لقه الأرض بقت عباره د"م

ووووووووو

جبل نظر لها بغضب وقرب ليها 

وهي كانت  مسكه المس"دس بايديها 

وايديها كانت بترتعش  و خايفه كانت بترجع لورا

جبل بصوت جهوري هاتي المسدس دا وبيحاول يخدع منها علشان كان فيه رص"اص  متعمر 

دهب..انا عايزه امشي من هنا لو قربتلي انت حر ه"موتك


وجبل بيقرب عليها اكتر واكتر

 ومع خوفها ورعشه ايديها ضغطت على المسدس بالغلط طلعت رصاصه اصبت جبل

🥺🥺🥺

 الشظيه بتاعت الرصاصه جرحت جبل في كتفه

ثواني الارض بقت عباره عن د"م 

وهي بدات تص"رخ من المنظر  ورمت المس"دس من ايديها وحاطت أيدها  على بقها وبدات تص"رخ

وتبص حواليها قررت انها تجري بقى خافت من جبل

سيف جري علي جبل وأمه لكن هايدي كانت مكانها مش فاهمه حاجه 


 دهب كانت لسه متجهه للباب عشان تجري وتخرج 

جبل مسكها من ايدها وقال لها تعالي رايحه فين هنا استني

لكن كان ذهب بتزق فيه وبتحاول تجري مع الجرح اللي في كتفه كان بيتالم اكتر سيف قال له سيبها سيبها تمشي ومامته قالت له نفس الكلام لكن جبل مصمم وماسك فيها ومش راضي يسيبها


فضلت دهب تصرخ وتقول له سيبني سيبني

 بس هو فاضل ماسك ايديها ومتحكم فيها جامد 

وهي فضلت تصرخ ومع عياطها وصري"خها  وخوفها وشكل الد"م فقدت الوعي  ووقعت علي الارض قدام جبل

طبعا اللي حصل ده كله حصل في دقيقه من الوقت


سهير....يا جبل  سبها تغور ركز في نفسك اسعاف الحقونا الحقونا اتصل يا سيف على الاسعاف

سيف.. هو انا لسه هستنى الاسعاف يا ماما لما تيجي يلا يا جبل معايا يلا على العربيه يلا نروح على المستشفى

جبل.. استنى ياسيف  بس حاجه بسيطه يا جماعه اهدوا 

سهير ..اهدي ايه وانت كتفك كله د"م كده

دم

جبل وهو يحاول ان يطمن امه انا بخير يا ماما والله دي حاجه بسيطه وبعدين الرصاصه ما دخلتش فيا ده الشظيه بس يعني خربوش


سهير خربوش ايه بس مش شايف الد"م  إلا نزل منك وهي تنظر ل لدهب الحيوانه دي ازي  تعمل كده

قربت هايدي من جبل  

هايدي اول جمله نطقتها قالت مين دي

جبل ما ردش ولا نطق 

 شال دهب من الأرض  على كتفه السليم طبعا ده بتعتبر طفله لسه وخفيفه وصغيره

سهير انت كمان هتشيلها دي تدف"نها مكانها هنا

بس هو ما ردش على مامته

سيف طبعا شايف اخوه مش قادر قال له سيبها وانا اشيلها بدالك


 جبل لا شيل انت بس المس"دس

سيف انت بتن"زف يا جبل هشلها انا سبها احاول ياخدها من جبل لكن جبل اتعصب عليه وقال له قلت لك سيبها

 هطلعها انا فوق وانزل اشوف الجرح لم انت الدنيا دي وهو ينظر على غيطي قصدي على هايدي يعني


هايدي فهمت ان جبل بيكلم سيف عنها وقفت  قدام جبل وهو طالع فوق  


هايدي بغضب مش هتتحرك من هنا يا جبل غير لما تقولي مين دي

جبل مش وقتك دلوقتي يا هايدي خد عربيتك وروحي وبكره نتفاهم

هايدي انت كمان بتطردني يا جبل عشان خاطر مين ولا مين البنت دي مين دي اساسا اللي ترفع عليك انت سلاح وكمان تشيل هتطلعها فوق

جبل. بغضب قلتلك خدي  عربيتك وروحي

هايدي ماشي يا جبل بس انا ليا تصرف ثاني وبكلمك مش هيبقى معايا كلامك هيبقى مع بابا خليكي شاهده يا طنط وخليك شاهد يا سيف على تصرفات اخوك

جبل سبها بتتكلم وطالعه على اوضته  يحط دهب في السرير 


هايدي اتجهت

الى عربيتها وركبت عربيتها وطارت بسرعه البرق متجهه الى بيتها

وكانت متعصبه وغضبانه وكانت على اخرها

من حركات جبل 


جبل وصل الاوضه وزق الباب برجله ودخل وقرب على السرير وحط ذهب بالراحه جدا على السرير حاول ان هو يشيل لهم النقاب من على وشها

وبدا  يتامل في ملامحها شويه بشويه كان قلقانه عليها وكان خايف عليها وكان باين عليه قرب على نفسها بودانه علشان يسمع نفسها يعني يشوفها بتتنفس ولا لا اصل هو كان خايف عليها قوي

لا بتتنفس بس هي كانت فاقده الوعي

ندى على الشغاله طلعت الشغاله اؤمرني يا بيه

 اول ما شافت الد"م بينزف من جبل صوتت

 جبل اتعصب وقالها اخرسي يا بنت

الشغاله حاضر يا بيه الف سلامه عليك اجيب لك حاجه

جبل لا مش هتجيبي لي انا انا عايزاك تفضلي انا معاها لما تفوق وتساعديها تاخد شاور وتغير هدومها وما تسيبيهاش ولا تتحركي من جنبها سامعه يا صباح

صباح الشغاله ..حاضر يابيه

وجبل ساب  الشغاله معاها ونزل تحت

مامته كانت قاعده تحت مستنياه قلقانه جدا عليه وكانت لسه هتتكلم اول ما شافته لكن قبل سبقها وقال لها ارجوك يا ماما بلاش كلام اللي حصل حصل خلاص 

سهير بعصبيه اديني ساكته يا جبل اديني ساكته لما كل حاجه باظت قلت لك من الاول بلاش بلاش تتجوزها بلاش 

ما سمعتش كلامي شفت النصايب اللي حصلت وشفت اللي حصل لك ولسه هايدي وأبوها غير كل دا قولتلك دي اختك 

جبل وهو يتجه الى الخارج 

اعتبرها اختي يا امي اسبها يعني ارميها 

سهير.. كلام جبل صدمها وسكتها كان هو خارج سهير قامت من على الكرسي فجاه كده وقالت له انت رايح فين كده

جبل استنى لما د"مي يتصفى يعني يا ماما هروح المستشفى اعمل كتفي

سهير يا سيف يا سيف روح مع اخوك ما تسيبهوش لوحده انا مش مطمنه يا ابني مش مطمنه

سيف اهدي يا ماما وكل حاجه هتتحل انتي عارفه جبل 

سهير . طب روح معايا يا ابني ما تسيبهوش الله يرضى عليك وطمني اول ما توصلوا المستشفى

وخرج سيف ركب مع جبل العربيه

سيف هسوق انا علشان دراعك 

جبل..هتعرف ولا هتموتني 

سيف..انا ميت لوحدك اهوا ياعم انت هتهزر وضحكوا

جبل ..طاب يلا يا ابو نص لسان وضحكوا

سيف انا هسوق وفي الطريق انت تحكي الحكايه دهب  دي

جبل يلا بس كان جبل بدا يحس بدوخه من كثر الد"م اللي نزفه

ميل دماغه على كتف اخوه وسيف ساق بسرعه البرق واتجاه هم الاتنين لمستشفى

فضل سيف  سايق طول الطريق وجاء في حته مقطوعه كده لقى عربيه نقل كبيره قدامه 

فضل سيف ينور لها بالفانوس  لكن العربيه   سد عليهم الطريق

بدات في يمسك الفرامل عشان يقف بعربيتهم علشان كده هيدخلوا في العربيه التانيه الا قاطعه عليهم الطريق 

بس للاسف ملقاش فرامل في العربيه لقا الفرامل مقطوعه

سيف بصريخ ياجبل

وووووووووووووووووو و و


العاشر


الدخله الليله اعملي حسابك خلينا نخلص من الجوازه دي 

هايدي بعصبيه هو انا بقول لك يا بابا حاجات غريبه بتحصل تقول لي دخله وجوازه الجوازه دي مش هتتم غير لما افهم يا بابا ايه اللي بيحصل

..ايمن .. يا بنتي دماغك ما تبعتش ناشفه كده جبل الخولي ده مش هتلاقي عريس زيه ولا هتعرفي تعوضيه

هايدي واللي بيحصل ده ايه يا بابا

ايمن .. وهو يطبطب على كتفي بنته كل حاجه يا بنتي ولها حل وانا هقعد مع جبل واتكلم معاه وافهم منه الحكايه واقول لك اهدي انت بس كده وكل حاجه هتبقي تمام وخد بنته في حضنه وبدا يهديها

🥹 بالنسبه بقى لجبل واخوه اخوه فجاه لقى عربيه قدامه تريله كبيره واقفه في طريقهم 

سيف حاول يمسك فرامل بس للاسف مفيش فرامل العربيه مقطوعه وجبل طبعا كان بدا يفقد الوعي من كميه الد"م اللي نزفها لكن 

سيف فضل يصرخ ويقول جبل جبل 

على الاخر لحظات فاق جبل  من غير ما اخويا يشرح له فهم ايه الا بيحصل 

 لما لقى العربيه الترله قدامه وسرعه عربيتهم عاليه 

واخوه بيصرخ كان رد فعل جبل كان سريع جدا ان هو زق اخوه من باب العربيه وقع علي الارض 

لكن للاسف ما لحقتش يفلت بنفسه وعربيتهم اتخبطت في العربيه التريلا وجبل فيها

وسيف وقع علي الارض بس برده فقد الوعي لان العربيه كانت سرعتها عاليه ووقعت سيف ا على الارض ما كانتش سهله وتسببت لي في جروح وخدوش وتسببت ليه ان هو يفقد الوعي


الكلام ده كان في نص الليل والطريق كان هادي مكنش فيه حد عليه محدش عرف يلحقهم بسرعه بس بعد فتره من الوقت عربيه معديه شافت الحادثه قدامها اتصلت علي الشرطه والاسعاف 

وجت طبعا الاسعاف وجت الشرطه

وحاولوا يطلعوا جبل من وسط العربيه اللي اتكسرت عليه دي وخدوا سيف هو كمان في عربيه الاسعاف ووصل المستشفى وطبعا جبل دخل على العمليات عشان كان كله كسور وشاظيه الرصاصه وحالته حاله 

لكن سيف فوقوه وكانت شويه كدمات وخرابيش يعني حالته كانت حلوه بالنسبه للجبل بكثير

...

في مكان آخر 

يجلس شخص حاطط رجل على رجل علي حرف السرير  ومولع سيجارته الفاخره

وماسك التليفون حاطه على ودانه وبيقول انت كده وصلك نص حساب العمليه والنص الثاني لما اتاكد من موته او لما يجيني خبر وفاته وقفل التلفون 

على دخول بنت كانت لابسه لبس شفاف بيبان اكتر ما هو مداري

قربت عليه وهي تبتسم وتقول له طمني يا زياد ايه اللي حصل

...........

زياد الدغيري ده الشخص المسؤول عن حادثه جبل واخوه وهو اللي اجر ناس عشان يق"تلوا جبل اخوه لان ببساطه هو خصمه في الشغل وكل ما يدخل مناقصه جبل ياخذته منه فحب يتخلص من الجبل عشان يستولى على السوق واللي كان بيكلمه ده الشخص اللي كان متفق معاه على موت جبل والبنت اللي دخلت عليه دي السكرتيره بتاعته نهى


زياد ..بابتسامه اديني قاعد يا نونه مستني خبر وفاته

نهى بدلع وهي تلفي يداها حوالين رقبته وهتجيب لي ايه بقى لما جاب اللي يموت

زياد اوعدك هجيب لك كل اللي انت عايزاه بس يموت جبل وارتاح منه

نهى. ولحد بقى ما جبل يموت هنفضل بقى قاعدين كده

زياد.. وهو يضع يضع في وسطها ويجذبها له

لا ازاي هنقعد كده ازاي احنا هنلعب لعبه حلوه

نهي .دلع لعبه ايه وهي تضع يدها على شفايفه

زياد وهو يحذفها على الس"رير ويخ"لع ملابسها هقولك اهو

مع نفسهم بقا اللهم اني صايمه 😂😂


***في المستشفي 

كان جبل  خرج من العمليات ودخل على العنايه  لكن للاسف حالته كانت وحشه


سيف بدموع اخويا هيروح مني 

عصام ..دا صاحب جبل ودراعه اليمين في الشغل 

اهدي ياسيف بس كده واحكي لي ايه اللي حصل

سيف وهو يحاول يقوم من على السرير ما هو كان كمان على سرير في مستشفى بسبب الخدوش اللي كانت عنده في جسمه والكدمات


لكن ما كانش قادر يقوم من على السرير

عصام انت رايح فين يا سيف خليك مكانك في السرير لسه الدكتور هيجي يشوفك ونعمل لك اشاعات عشان ذراعك

سيف انا هستنى كده لما اخويا يروح مني اخويا بيموت اخويا من الحياه والموت وانت مش راضي تقول للدكتور قال لك ايه يا عصام


عصام اهدا سيف الدكتور قال لي ان اخوك دلوقتي في العنايه المركزه ولسه كمان 12 ساعه لو عدوا ال 12 ساعه دول على خير ان شاء الله هيبقى كويس

عايز افهم دلوقتي ايه اللي حصل حكايه الرصاصه اللي في كتف اخوك دي هو حد ضرب عليكم نار ولا دي كانت حادثه ولا ايه


سيف .. لا ما كانتش حادثه طبيعيه ما حدش ضرب علينا نار بس فرامل العربيه كانت مقطوعه وعربيه تطلع قدامنا فجاه وما كانش فيها سوق واقفه في طريقنا وقافله علينا الطريق كل ده طبيعي دي حادثه وانت اكيد عارف يا عصام مين اللي عامل فينا كده

عاصم..اهدي ياسيف نطمن على جبل بس وكل حاجه هتتحل وكويس ان انت بخير

سيف ودموع على خده لولا جبل انا دلوقتي ما كنتش عايش لكن ورحمه ابويا لو جبل حصل له حاجه زياد ورجالته وكل حد يعرفه ما يطلع عليهم صبح

عصام ..اهدي ياسيف وبدا يهديها 

وطبعا جبل كان في العنايه تحت الاجهزه لان حالته ما كانتش حلوه خالص كان كله كسور وجروح ونزيف داخلي


هايدي بقى كانت عرفت الموضوع ان جبل عمل حادثه طلعت على الفيلا بتاعته جري

بدموع  يا طنط سهير يا طنط سهير الحقني 

سهير..في ايه ياهايدي

هايدي جبل يا طنط حمل حادثه جبل بين الحياه والموت هو وسيف وفي المستشفي تعالي يلا 

سهير بصريخ عيالي حادثه ايه حصل ليهم ايه انطقي باهايدي 

هايدي يلا يا طنط عشان نروح يلا البسي حاجه يلا عشان نروح

سهير وهي طالعه تلبس هدوم مش شايفه قدامها حاجه كل ما تمشي كل ما تقع وبتصرخ وبتصوت وبتطلم 

عيالي عيالي 

من كتر عصبيتها وهي معديه على اوضه ذهب فتحت الاوضه عليها كانت لسه شغاله قاعده معاها زي ما جبل قال لها وكانت ذهب قاعده على السرير بتعيط

سهير وهي تمسكها من شعرها كله بسببك انتي يافقر  قدمك  نحس علينا انتي السبب 

وسهير نزلت في ذهب ض"رب وش"د من شعرها  وتق"طيع في هدومها وفضلت مجرجراها على السلم وتقول لها غوري في داهيه مش عايزينك مش عايزين نعرفوكي 

ودهب بتصرخ وبتعيط في ايديها ومش قادره تعمل حاجه ولما الشغاله اتدخلت سهير زعقت لها وشخطت فيها قالت لها غوري انتي كمان من قدامي حضريلي هدومي 

هنا هايدي اتدخلت 

مش وقته يا طنط بقول لك يلا عشان نلحق جبل

سهير بغل وهي بتضرب في دهب هي السبب يا هايدي هي سبب كل اللي احنا فيه

وسهبر مسكتتش غير  لما حذفت ذهب بره الفيلا في الشارع بعد ما ضربتها وقطعت لها هدومها وقطعت لها شعرها


وخرجت سهير بعد ما غيرت هدومها ركبت العربيه مع هايدي واتجهوا الى المستشفى

ودهب بقت في الشارع وهدومها متقطعه ومضروبه وشعرها متقطع وما تعرفش حاجه ولا تعرف حد هنا

فضلت ماشيه ماشيه ماشيه ما تعرفش هي مين وتعيط وخايفه

لقت مكان قعدت فيه وفضلت تعيط وحاطه ايديها على هدومها المقطوعه عشان جسمها ما يبانش

وبعد ثواني من الوقت في نص الليل والدنيا ضلمه وهي قاعده في ركن  مظلم 

ما حسيتش غير بايد ماشيه على ج"سمها

وووووو



تابعووووني



تكملة الرواية من هنا



بداية الروايه من هنا





تعليقات



CLOSE ADS
CLOSE ADS
close