القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

رواية عشقتها رغم صمتها البارت الحادي عشر حتي البارت الخامس عشر بقلم حبيبه رواية عشقتها رغم صمتها الفصل الحادي عشر حتي البارت الخامس عشر بقلم حبيبه

رواية عشقتها رغم صمتها البارت الحادي عشر حتي البارت الخامس عشر بقلم حبيبه

رواية عشقتها رغم صمتها الفصل الحادي عشر حتي البارت الخامس عشر بقلم حبيبه


الصفحه الرئيسيه من هنا


رواية عشقتها رغم صمتها الجزء الحادي عشر حتي البارت الخامس عشر بقلم حبيبه

رواية عشقتها رغم صمتها البارت الحادي عشر حتي البارت الخامس عشر بقلم حبيبه

البارت الحادي عشر 

🌺🌺🌺🌺🌺🌺

يونس: امييييييييييييي

🌺🌺🌺

فطروا معآ وذهب اسيا للراحه في غرفتها وذهبت زينه ايضآ لغرفتها 

وفجأه رن التليفون 

امال: الوووووو

ايه ياحلوه ماوحشتكيش ههههه 

امال بصدمه: ع. ععع. ع

عز الدين 

عز الدين: ههههه الله دا لسه فاكرني اهو ياجميل ههههه 

امال ومازالت فى صدمتها وعلى وشك الانهيار: عاوز ايه مني تاني انا بعدت عنك وعن شرك عاوز مني ايييييه ابعد عني بقى يااخي 

عز الدين: ههههههه اهدي اهدي ياامولتي دا انتي وحشتيني قولت اكلمك يابطل 

امال بقرف: انا بقرف من صوتك نفسه مابالك بقى بوشك 

عز الدين: ههههه طب انا قولت اخليكي بس تقولي ليونس يجهز وصيته اصله وحش جده اوي اوي هههههه سلام ياموزه 

🌺🌺🌺

صعقت امال من هذا الكلام الذي قاله هذا المعتوه ولم تشعر بقدمها تحملاها وفجأه سقطت مغشي عليها 

🌺🌺🌺

كان يونس فى مكتبه ينتظر علي ويراجع بعض اوراق صفقته الجديده وفجأه سمع صوت ارتضام فى الخارج خرج ليرى ايه السبب وصدم بشده مما راءه 

يونس بصدمه : اميييببييييييييي

خرجت زينه واسيا علي صوته العالي 

رائوا يونس يقف مكانه ولا يتحرك نظروا في اتجاه عينيه وجدوا امال علي الارضيه صدموا بشده و انطلقوا اليها 

زينه ببكاء: ما. ما. ماما فوقي مالك والنبي قومي والنبي ثم نظرت لاسيا 

زينه: اسيا ماما ليه مش بترد عليا 

اسيا وهي تبكي علي تلك الملاك طيبة القلب التي احبتها كأبنتها 

لم تعلم اسيا بما تجيب 

نظرت زينه لذلك الصنم التي لم يتحرك 

زينه بصراخ: يونسسسسسسسسس 

انقذ ماما بسرعه 

🌺🌺🌺

وهنا شعر يونس بقدمه وبدون مقدمات ركقض اليها وحملها وانطلق بها للخارج فى اثناء دخول علي 

صدم علي وانطلق اليهم مسرعآ 

علي: ماما امال ملها يايونس ه.. ه. هو. حصل ايه ماما امال فوقي مالك 

يونس: عليييييي مش وقته اركب وسوق لاقرب مستشفى بسرعه 

ركب علي وبجانبه اسيا وخلف يونس وامال بحضنه وزينه بجانبه   

🌺🌺🌺🌺

بتقول ايييييييييييييييييه 

انت واثق من كلامك ده ياذفت انت 

المجهول: ايوه ياباشا متاكد منه 

طب اقفل انت دلوقتي 

يعنى البت اللي عندك تطلع الموزه اللي كنت عاوزها ههههه يبقى لازم  نستمتع شويه لولا ولاد ال *******دقوها قبلي كان لمتعتي معنى ثم لعق شفتيه بلسانه بس دا مايمنعش اني ادوق انا كمان ههههه اجهز ياابن امال  للي جاي هههههههه 

🌺🌺🌺🌺

 وصلوا الى المشفى ويونس هائج كالمجنون 

يونس بغضب: دكتووور دكتور يابهايم انتم 

دكتور علي: بخوف منه فاهم يعرفون من هو يونس 

تحت امرك يافندم خدوها بسرعه وابعتوا للدكتوره ورد 

🌺🌺🌺

دخلت امال غرفة الكشف وانتظر يونس وعلي وزينه في الخارج 

بعد قليل من الوقت خرجت ورد وهي تبتسم بصفاء اتطمنوا هي بخير الضغط علي بس والسكر مش منتظم وده اثر عليها ففقدت الوعي هي شويه وهاتفوق الجو اللي هي فيه يكون هادي يعني بلاش مشاكل وتوتر حواليها 

🌺🌺🌺🌺🌺

يونس: تمام يادكتور شكرا واعذريني علي الي طلع مني من شويه 

ورد بأبتسامه: حصل خير اي حد مكانك كان هايعمل اكتر من كده الام لا تعوض 

يونس بابتسامه: تسلمي يادكتور..... 

ورد: ورد اسمي ورد 

يونس: تشرفت بيكي يادكتور ورد 

ورد: انا اكتر بعد اذن حضرتك استأذن انا 

يونس: تمام اتفضلي 

ودخل هو وزينه واسيا اللي امال 

🌺🌺🌺🌺

وبقى علي وهو يبتسم ببلاها 

علي: الله اسمها حلو بنت الذينه وهي مزه اللي يشوفها دلوقتي مايشوفهاش وهي شبه مديحه شوايه  بره ههههه بس فى الحالتين قطه اما اروح اشوفها لحد ما ماما امال تفوق 

🌺🌺🌺🌺

دخلت ورد مكتبها 

اوف اوف اوف اوف 

اروح انط في كرشه يعني 

ايه: فى ايه يااخرت صبري 

ورد: اللي اسمه علي ده  خلاص هاشد فى شعري منه يوووووه 

كان علي قد سأل عن غرفتها وذهب لها  وقبل ان يفتح الباب سمع اسمه فأخذ يستمع لهم بهدؤ 

🌺🌺🌺

ايه: اهدي بس وفهميني 

ورد: افهمك ايه دا انسان حمار شبه التور فى برسيمه انسان بارد جاموسه هايجه ماحدش عارف يلمها ابن الورمه 

ايه: اتهدي بقى يخربيتك واقفلي بوقك اللي بيرمي طوب ده احك............ وقبل ان تكمل ايه كلامها وجدت من يقتحم الغرفه بعنف شديد لدرجة افزعتهم 

🌺🌺🌺🌺

فى غرفة امال 

امسك يونس يدها وقبلها بحنان 

يونس: سلامك ياست الكل كده ترعبينا عليكي جرت عليها زينه وحضنتها بقوه واخذت تبكي بشده 

زينه بصوت متقطع بسبب بكائها 

ان.. ان.. انتي. كويسه. يا. يا. ماما. ل. ل. ليه. ي. يا... ياحبيبتي.. ت. ت. تعملي.. ف. فيا. كده. ا. انا.. ك. ك. كنت.. ها. ها. هاموت ثم انفجرت في البكاء 

🌺🌺🌺🌺

اخذت امال تربت علي ظهرها بحنان اهدي ياقلبي انا اهو كويسه ياروحي شوية ارهاق بس اخذت شهقات زينه تهداء تدريجيآ وابتعدت زينه: الحمد لله 

ثم نظرت امال وجدت اسيا تقف بعيدآ وتبكي في صمت رفعت امال يدها لها وقالت 

امال: تعالي ياحبيبتي 

وكأن اسيا كانت تنتظر تلك الدعوه جرت اليها وحضنتها بقوه وبكت بشده فاهي احبت تلك المراءه بشده. 

اخذت امال تهدء في اسيا الا ان هداءت 

ثم نظرت امال ليونس 

امال: يونس عاوزه اتكلم معاك 

يونس: ارتاحي دلوقتي ياحبيبتي ونتكلم بعدين بأذن الله ♥

هزت امال راءسها بالايجاب 

واغمضت عيونها 

يونس: هاروح للدكتوره اطمن علي ماما واشوف هاتخرج دلوقتي ولا لا 

ذهب يونس وبقت اسيا وزينه بجانب امال 

🌺🌺🌺🌺

نظرت ايه وورد لمن دخل اليهم هكذا بفزع تحسبآ انه الدكتور علي 

فكان شخص اخر فارتاحوا قليلآ 

ورد: انت يابنأدم انت اذاي تسمح لنفسك تدخل علينا كده من غير استأذان اما انت قليل الذوق صحيح 

علي والغضب ملئ عينيه لدرجة انه خلاص بقى يطلع دخان من ودانه: هو مين يابت انتي اللي جاموسه وتور وبقالك ساعه بتشتمي فيه انطقيييي قالها بغضب  بأعلى صوته 

فزعت ورد ولكن تمالكت نفسها قبل الانهيار 

ورد: وانت مالك انت بتكلم عن مين دا شيئ مالكش دعوه بيه ويلا هوينا من هنا يااستاذ انت 

اقترب منها علي وامسك دراعها وقربها منه واقترب منها وقال 

🌺🌺🌺🌺

علي: تعرفي اللي ماسكني عن اني ارزعك قلم يقعدك اسبوع في بيتك دلوقتي هو ايه 

هو اني متربي وابن ناس وعارف حدودي كويس مش شبهك وبصراحه مش عاوز اوسخ ايدي بواحده ذيك 

لأ تعلم ورد لما كلامه ألمها هكذا لم تشعر بذلك ألالم من قبل 

تركها علي ودفعها  بعيدآ  عنه حتى كادت تسقط ارضآ بسبب دفعه لها ولكنها تمسكت بطرف مكتبها حتى لا تضعف 

علي بقرف: عالم مقرفه 

وتركها وخرج 

🌺🌺🌺🌺

ذهب يونس لورد ليطمئن علي صحة والدته 

واثناء ذهابه الي غرفة وجد علي والغضب يكاد ينفجر من عينيه 

وكاد يتخطى يونس ولم يراه 

يونس: علي ياعلي انت يابني 

لف له علي 

علي: ايوه يايونس 

يونس: بأستغراب مالك يابني انت كويس 

علي: اه كويس مافيش حاجه ماتقلقش 

يونس: لأ فيك حاجه عمرك مابتقولي بأسمي غير لما تكون قلقان او متعصب فيك ايه 

علي: متخافش انا بخير لو في حاجه هاقولك علي طول دا بس علشان ماما امال 

يونس: اتمنى ياعلي وانا موجود جنبك 

علي: ماما امال فاقت 

يونس: اه 

علي: طب هاروح اتطمن عليها 

يونس تمام 

ذهب علي واكمل يونس طريقه 

🌺🌺🌺🌺

وعندما وصل وجد ورد تتحدث مع دكتور علي 

فسمع ورد تتحدث بغضب 

ورد: انت بنأدم مش محترم خلي عندك ذوق وابعد عني بدل وربي امسح بكرامتك المستشفى كلها انا فاهم بنأدم بارد ومهزق صحيح وكادت تتركه الا ان امسك يدها وادارها نحوه 

دكتور علي: انتي بتشتمي مين يابنت ال****ورفع يدها لفوق لكي يصفعها وجد يد من حديد تمسك يده المرفوعه في الهواء 

🌺🌺🌺🌺

ذهب علي الى غرفة امال خبط وسمع امال تأذن له بالدخول دخل وجد امال تجلس علي السرير و زينه واسيا 

يطعمونها 

جري اليها وحضنها 

علي: كده تخوفينا عليكي ياامولتي رعبتينا عليك ياجميل 

امال: انا بخير ياحبيبي والله شوية ارهاق بس وراح لحاله 

علي: المهم انك بخير ياقمري 

🌺🌺🌺🌺

عز الدين: ايوه ياحلوه جاهزه 

........ :طبعاً ياباشا يونس ده لبنتي وبس واللي هاتقرب منه ياويلها مني 

عز الدين: براڤوا عليكي 

.....: والفلوس ياباشا 

عز الدين: هاتفضلي طول عمرك كلبة فلوس 

....: هههههههه من بعض ماعندكم ياباشا 

عز الدين بقرف: طب غوري يلا 

....: ههههه سلام ياباشا 

قفل عز الدين التليفون 

عز الدين: لولا اني محتاجلك دلوقتي كنت قتلتك بأيدي بس الصبر اوصل للي عاوزه وساعتها هاخلص منك ومن قرفك 

استعد ياابن امال نهايتك علي ايدي دول قربت ههههه ههههه ههههه 

🌺🌺🌺🌺


البارت الثاني عشر من روايه بقلم #حبيبه 

#عشقنها_رغم_صمتها 

🌺🌺🌺🌺

دكتور علي: انتي بتشتمي مين يابنت ال****ورفع يدها لفوق لكي يصفعها وجد يد من حديد تمسك يده

 المرفوعه في الهواء 

🌺🌺🌺

نظر الدكتور علي خلفه وجد يونس غاضب ونظراته لا تبشر بالخير 

علي بخوف من نظراته: ا. اس. استاذ يونس  

يونس بهدؤ لا يبشر بالخير: اانت بترفع ايدك على وحده ست اذاي ياراجل 

علي بخوف اكبر: دي شتمتني ياباشا 

يونس بغضب : تمام انا بقى هاديك دروس كيف تحترم النساء ياروح امك وادي اول درس 

ثم باغته ببوكس 👊في وشه خلى علي يشوف الشمال يمين ولم يمهله يونس فرصه ليأخذ نفس حتى لقد انقض عليه بغضب شديد فاهو يكره من يستقوى علي النساء بسبب ماضيه لكمه تتبعها  الاخرى الا ان سقط علي فاقد وعيه وشه بقى خريطه 

🌺🌺🌺

انتهى منه يونس ثم بثق عليه بقرف  

يونس: اشوف وشك بتتعرض لبنت تاني وربي لدفنك حي اتفو 

ثم التفت لورد 

يونس: انتي كويسه يادكتوره 

ورد: شكراً لحضرتك علي اللي عملته ده 

يونس: علي ايه دا واجبي واي حد مكاني عنده نخوه ورجوله هايعمل اكتر من كده 

بس هو انتي ايه اللي مشغلك مع واحد مقرف ذي ده 

تنهدت ورد: نصيبي بقى اعمل ايه بس زمان كان والده اللي ماسكها وكان رجل محترم جداً بس  من مالعجل ده مسكها خربها 

يونس بضحك ههههه: ماشي بس هو انتي ناويه علي ايه 

ورد: خليها على الله اللي قادر يشغلني هنا قادر يشغلني في الف ذيها 

🌺🌺🌺

يونس بصي انا رجل اعمال وماليش في الطب بصراحه بس اقدر اساعد 

مد يديه في جيبه اعطاها كارنيه 

يونس: ده كارنيه في عنوان وتليفون مستشفى كبيره هنا تبع صديق ليا تقدري تشتغلي فيها وانتي دكتوره شاطره جداً وهو هايرحب جداً بيكي   وياريت ماترفضيش 

🌺🌺🌺🌺

ورد بأبتسامه صافيه: تمام شكراً ليك للمره التانيه تساعدني بجد شكراً على جمايلك دي 

يونس: علي الرحب انتي قد اختي ثم اعطاها كارنيه اخر..... 

يونس: وده الكارنيه بتاعي لو احتجتي اي حاجه انا تحت امرك 

اخذته ورد منه 

ورد: ربنا يخليك شكراً ليك 

يونس: الشكر لله 

اوبس 

ورد: في ايه  

يونس: كنت جاي اعرف ماما تعرف تطلع دلوقتي ولا لا 

ورد: ههههه اه تقدر تطلع 

بس تكون بعيد عن التوتر 

يونس: تمام يادكتوره استأذن انا 

ورد: اتفضل 

🌺🌺🌺

ذهب في طريقه لغرفة والدته واثناء سيره وجد علي 

علي: ايه ياعم كنت فين كل ده ايه بتجيب اذن الخروج من المريخ

يونس بغيظ: هه هه هه 

ايه السكر 

علي: احم احم مش بحب اتكلم عن نفسي كتير تبآ لتواضعي 

يونس: طب اوعى ياعم المتواضع 

علي: خد ياعم انت احكيلي كنت فين 

حكى له يونس ماجرى كله 

صدم علي واخذت الكثير من الاسئله تدور بباله 

علي في نفسه: ياربي يعني معقوله يكون تشابه اسماء بس وانا فكرت كلامها عليا معقوله اكون ظلمتها وحكمت عليها غلط ياربي شكلي غلطت معاها كتير لا لازم اتاسفلها علي غلطي ده خرج من تفكيره علي

صوت يونس 

يونس: الوووووووو يابني 

علي: ها ايه 

يونس: فينك يابني كده سرحان فى ايه 

علي: بقولك ايه هي البنت دي فين دلوقتي 

متهايقلي مشيت دلوقتي 

علي بحزن: ياترى هاقدر اشوفك تاني واكفر عن غلطي 

يونس: بتقول حاجه 

علي: لأ ولا حاجه يلا بينا 

ذهبوا وساعدوا البنات امال في تغير ثيابها وتوجهوا للمنزل 

🌺🌺🌺🌺

وصلوا ودخلوا 

يونس: ام سيد انتي ياام سيد 

ام سيد: ايوه ايوه يابيه 

اؤمرني 

يونس: جهزي اكل لماما علشان العلاج 

ام سيد: عنيا يابيه 

تقدمت منه اسيا واشارت له انها هي تريد تحضير الطعام بيدها 

يونس بأبتسامه: تما....... 

ولم يكمل كلامه حتى سمع صوت لا يحبه ولكن مجبور عليه 

سعاد: امال حبيبتي مالك ياقلبي انتي كويسه خوفتيني عليكي

ثم وهي تنظر  لاسيا بكره

انشالله اللي يكرهك يارب ياحبيبتي 

🌺🌺🌺

سعاد 

امراءه متوسطة القامه اخت امال اصغر واحده فيهم امال الكبيره ثم ام علي ثم سعاد ذات48

تغار كثيرآ من اخواتها تكرههم بشده لان والدها كان يحبهم كثيراً قمحاويه ذات عيون سوداء مثل قلبها وشفاه كبيره وعيون واسعه وشعر يصل لنصف الضهر 

لديها ابنه واحده وابن صايع 

🌺🌺🌺

امال: خلاص ياحبيبتي انا كويسه شوية ارهاق وراحوا لحالهم 

سعاد وهي تنظر لأسيا : هو ياختي اكيد بسبب حد نحس دخل البيت قلبه 

يونس وقد رائ نظراته الموجهه لاسيا: عندك حق اصل اسيا لما دخلت بيتنا جابت السعادة والفرح في ايدها بس ماعرفش ليه كده قلب علي نحس ونكد لما تاني شرف عندنا ولا ايه ياعلي 

علي بضحك : اه والله ياكبير حتى شوف من كتر الحسد والنحس اللي دخل فجاه ده هاحول بسببه بفكر ابخر البيت منه 

سعاد بغيظ: الا صحيح ياواد ياعلي عامل ايه لسه بتترصمح في كل حته ذي ماانت 

علي: الحمد لله احسن منك والكلام ده قوليه لابنك الصايع اللي بتجبيه من كل كباريه شويه مش ليا ياسعاد 

سعاد بغيظ: شايفه ياامال بيكلمني اذاي واد مش متربي صحيح 

علي: يونس انا هامشي للشركه علشان لو فضلت دقيقة كمان مااضمنش لساني 

يونس وهو ينظر لسعاد: سلام ياعلي وخلي بالك من نفسك ومن العين 

علي: هابخر نفسي كويس ماتقلقش ههههههههه سلام 

نظرت سعاد ليونس: وانت ياحبيبي ياابن الغاليه عامل ايه 

يونس: انت شايفه ايه ياخالتي 

سعاد: شايفه راجل في عز شبابه ملو هدومه ذي القمر يرد الروح كده وعسل 

امال في سرها: الله اكبر الله اكبر قل اعوذ برب الفلق خمسه وخميسه يحميك ياحبيبي يارب

امال:هو انتي جايه لوحدك ولاايه

سعاد: هااا  لأ طبعا البت 

مي معايا بس بتعمل مكالمه وجايه 

يونس: يلا ياماما ادخلك اوضتك علشان لازم ترتاحي 

ثم نظر لاسيا وقال 

يونس: اسيا جهزي اكل صحي لماما بسرعه 

اومأت اسيا براءسها واسرعت للمطبخ

🌺🌺🌺🌺

 ذهب الجميع وبقت سعاد تبتسم بخبث 

ذهبت لمكان بعيد وامسكت تليفونها 

🌺🌺🌺

عز الدين: الووو اهلآ ياحلوه عامله ايه في اول يوم 

سعاد: كويسه ياخويا هو  حد يرفض يقعد في مكان ذي ده 

عز الدين: ماشي ياختي هيصيلك يومين المهم ايه الاخبار عندك 

سعاد: امال كانت في المستشفى ولسه راجعه والبت ياخويا مش حلوه اوي يعني بس عاديه

عز الدين: ههههههههه ياوليه طبعا طبعا اكيد جمالك الصارخ مغطي عليها دا انا مجربه بس بالفلوس  ههههههههه بس رخيص بصراحه ههههههههه 

سعاد بغيظ: انا ممكن اوقف كل حاجه وامشي لو فضلت تتكلم كده 

عز الدين: ههههههههه دا انا اقطعك بأيدي وارميكي للكلاب بس خلاص يلا كملي 

سعاد: لا مافيش حاجه دلوقتي 

عز الدين: جبيلي اوراق الصفقه بأسرع وقت وباقي المهمه انتي اشتغلي عليها وعرفيني بكل جديد 

سعاد: ماشي وقفلت تليفونها 

🌺🌺🌺🌺

ثم نظرت خلفها وجدت اسيا طالعه من المطبخ ومعها الاكل ومتوجهه لغرفة امال 

ضحكت بخبث وقالت 

سعاد: هههه مافيش مانع نتسلى شويه ذهبت واختبأت حتى اتت اسيا وهي متوجهه للغرفه فجأت سعاد من خلفها وبداء بسحب السجاد تحتها كانت اسيا تحاول التماسك ولكن لم تستطيع فجأه وجدت نفسها وهي مغمضة العين من الخوف بين احضان دافئه تضمها بشده 

🌺🌺🌺🌺

يتبع


البارت الثالث عشر من رواية 

#عشقتها_رغم_صمتها 

🌺✨✨✨✨

كان يونس مع امه نيمها في سريرها هو وزينه وفجأه رن تليفونه 

يونس: زينه خلي بالك من ماما هارد علي المكالمه دي واشوف اسيا وجي ماشي 

زينه: حاضر 

خرج يونس وانهى مكالمته وكاد يعود للداخل فجأه وجد اسيا على وشك السقوط انطلق اليها بسرعه 

🌺🌺🌺🌺

 كانت اسيا تحاول التماسك ولكن لم تستطيع فجأه وجدت نفسها وهي مغمضة العين من الخوف بين احضان دافئه 

كان يونس 

اسيا كانت متمسكه بياقة قميصه وساحبه يونس عليها لا اراديآ ومغمضه عينها وخايفه 

ابتسم يونس على طفولتها الجميله اللي مستمتع بيها بشده نظر اليها ولم يستطع ابعاد عينيه وفجأه فتحت عينها علي اخرهم وهنا تسمر يونس مكانه 

🌺🌺🌺🌺

يونس في نفسه: يالهوي علي جمال عيونه يخربيتك ايه ده انا مش قادر ابعد عيني طب ارزعها بوسه علي شفايف امها دي 

ايه الهبل اللي بقوله ده دي ذي اختك يايونس 

الله يحرقك ياشيخه هيبتي هاتتهد بسببك بقيت اهبل وبكلم نفسي 

طب اعمل ايه انا مش عاوز اطلعها من حضني خالص اعقل يايونس اعقل اعقل 

كل هذا بداخله 

كانت اسيا بدأت تبقى شبه حبة الطماطم كليآ 

يونس وقد بصوت: يانهار اسود وكمان بتحمري ياليله كحلي 

🌺🌺🌺🌺

نظرت له اسيا وعقدت حاجبيها بأستغراب 

استوعب يونس ماقاله 

فتحول للبرود فى لحظه 

وجعلها تقف علي قدمها 

يونس: المره الجايه خلي بالك وانتي ماشيه تمام 

هزت اسيا رائسها بنعم 

يونس بأعلى صوته: ياام سيد ياام سيد 

ام سيد: نعم يابيه 

يونس: نضفي الارض دي وجهزي اكل لماما بسرعه فاهمه 

ام سيد: حاضر يابيه 

نظر لاسيا نظره اخيره وتركها وذهب 

اسيا فى نفسها: يالهوي هو انا حصلي ايه يخربيته هايموتني بس لأ افتكري انتي ايه يااسيا انتي ماتنفعيش لحد خلاص نظرت امامها بحزن وذهبت لامال لتطمئن عليها 

وقبل ان تذهب وجدت يد على كتفها التفتت لترى من هو 

ياسمين: انتي مين 

نظرت لها اسيا بأستغراب ولم تتحدث 

ياسمين: ساكته ليه ماتنطقي ياحجه انتي مين 

اسيا:.......... 

ياسمين: هو انتي خرسا ماعندكيش لسان ولا القط واكله 

اسيا:.......... 

ياسمين: ماتردي يابنأدمه انتي قولي انتي مين لتغوري بره 

سعاد وقد اتت وهي تبتسم بخبث: ياسمين حبيبة مامي اتأخرتي بره ليه ياروحي 

ياسمين وهي تنظر لأسيا بأستغراب: معلش ياماما اصل المكالمه طولت حبه ثم نظرت لامها 

ياسمين: الا صحيح ياماما مين البت دي وبتتجاهلني ليه البتاعه دي 

سعاد بخبث: والنبي يابنتي مااعرف من ساعت ماجيت بسال بس ماحدش عبرني شكلها كده خدامه هنا بس باينها ياحبة عيني خرسا ومش بتتكلم 

🌺🌺🌺

كل هذا واسيا تتابع فى صمت لا تستطيع التحدث 

ياسمين: اهاااااا 

سعاد: سيبك سيبك المهم روحي اتطمني علي خالتك ثم اكملت وهي تنظر لاسيا  وسلمي على يونس االي هايبقى جوزك   

حزنت اسيا ولكن طردت ذلك الشعور وهبت بالذهاب لغرفتها الا ان سمعت صوته خلفها ينادي بأسمها نظرت خلفها 

🌺🌺🌺🌺

وصل علي للشركه ودخل مكتبه وبداء في العمل ولكن لم يستطع نسيانها ونسيان تسرعه في الكلام معها 

علي: وبعدين بقى انا مش قادر انساها طب اعمل ايه اطلعي من دماغي 

تنهد علي بقوه وارخى جسده على الكرسي 

علي: ياترى هقابلك امتى بقى انا حاسس اني هقابلك  اللي ربنا عاوزه هايكون 

سمع خبط على الباب 

علي: ادخل 

دخلت عليه فتاه فى منتصف الثلاثيتات ارمله لديها بنتين وهي من تعتني بهم 

مريم: مستر علي 

علي: ايوه يامريم 

مريم: فى واحده ست بره تبع مستر چاك 

علي: اه اه دخليها بسرعه 

مريم: حاضر ثم خرجت ثواني وفتح الباب 

علي: أهلا أهلا ميس....... 

وفجأه 

علي: احييييييييييييه 

✨✨✨✨

اسيا...... 

نظرت اسيا خلفها وجدت يونس ينظر لها نظرات غامضه 

يونس: راحه فين ومالك كده 

شاورت اسيا لفوق ففهم انها تريد الذهاب لغرفتها 

يونس وايه خلاكي فجأه عاوزه تروحي اوضتك مش كنتي حابه تشوفي ماما 

ياسمين: هي الخدامه ليها اوضه فوق 

نغزتها سعاد في جنبها 

ياسمين: اه نظرت لامها 

وجدت سعاد تنظر لها بغضب وتحذير 

يونس بغضب: هي مين دي اللي خدامه 


ضحكت سعاد بخوف من غضب يونس 

ولا حاجه ياابن اختي انت عارف بنتي لسانها فالت شويه ومش بتعرف تنقي كلامها بس غلبانه وهي ماتعرفش مين دي ولا انا بصراحه يابني 

🌺🌺🌺🌺

يونس: لسانها فالت يبقى ماتسمعنيش صوتها واما بقى بالنسبه بانكم ماتعرفوش هي مين وبتعمل ايه فا دا غلطي اعذروني 

يبقى واجب عليا اعرفكم 

لازم تعرفوا ان اسيا ذيها ذي زينه هنا يعني صاحبة بيت ها واللي يجي عليها كانه جه عليا وربنا يكفيكم شر اللي يجي عليا 

✨✨✨✨

لم تنكر اسيا فرحتها بكلامه ولكن لا لما حزنت عندما قال انها مثل زينه ولكن تذكرت نفسها فانفضت تلك الفكره............ 

فضلت سعاد وبنتها مبلمين مكانهم من الصدمه 

لم يعيرهم يونس اي اهتمام فا نظر لاسيا 

يونس: اسيا 

نظرت له اسيا 

يونس: روحي ساعدي زينه علشان ماما تاكل 

هزت رائسها بمعنى حاضر وهبت بالذهاب

 اوقفها يونس 

يونس: انتي كويسه 

هزت اسيا رائسها وهي تبتسم بنعم 

نظر يونس لها بعض الوقت ثم قال 

يونس: طب ادخلي وانا رايح الشركه 

هزت اسيا رائسها بنعم 

ذهب يونس 

وفضلت ام كلنبوا وبنتها 

سعاد: انتي عبيطه يابت انتي ايه الهبل اللي قولتيه ده 

ياسمين: ماعرفش بقى هي جت كده اعملك ايه وبعدين انا اش عرفني هي مين 

سعاد: تقومي يابنت الهبله تقولي في وش يونس العبط ده انتي مش عارفه هو ممكن يعمل ايه ربنا يكفينا شره يلهوي دا انا كنت هاعملها علي روحي والله 

ياسمين: بس يخربيته مز كده طول بعرض بحلاوه مش هاسيبه غير وهو بتاعي 

سعاد: مااحنا جينا علشان كده يونس لازم يكون ليكي بأي طريقه يابت فاهمه 

ياسمين: فاهمه ثم بداءت تتأوب 

يلا ياماما هاروح انام شويه علشان جسمي كله مدغدغ

سعاد: روحي ياحبيبتي روحي 

✨✨✨✨

✨✨✨✨✨

علي: احييييييييييييه 

دخلت عليه فتاه بيضاء بشده شعرها اصفر وعيون خضرا طويلة القامه ترتدي ثياب رسميه هي مش رسميه اوي يعني 😹😹هي عباره عن 

چيب قصير جداً وفوقه بلوزه قط وعليها چاكيت اسود وتضع ميكب صارخ رغم جملها 

🌺🌺🌺

ياكونت فاس كالي 

دارين: هاي مستر علي انا دارين مساعدت مستر چاك الشخصيه ودراعه الايمن 

لقد اتيت لارى  امور الصفقه الا ان ينزل مستر چاك الى مصر لانه يريد رؤيت مصر 

علي: ها اه اه منور مصر يامزه قصدي منوره مصر يااستاذه دارين

دارين  وهي تنظر له بأستغراب: مرسي مستر علي 

اود مقابلة مستر يونس سمعت عنه كثيرآ فاصبح لدي فضول كي اراه وارى تلك الشخصيه الملقبه بالاسد اين هو 

علي: ليس هنا الان لديه عمل مهم 

دارين حسنآ: ساذهب لاستريح قليلآ ونتقابل مسائآ  على العشاء مع مستر يونس 

علي: حسنآ 

وهبت بالذهاب ففتح الباب فجأه وظهر بهيبته وشخصيته الجاده التي يهابها الجميع واناقته التي تسحر من تراه 

توقفت روز وقد انبهرت به فنظرت لعلي 

دارين : من هذا 

علي بضحكه مكتومه علي منظرها: انه مستر يونس من كنتي تودين رؤيته 

دارين: ماهذا اهذا انت حقآ 

لم يفهم يونس: فنظر لعلي ففهم علي مقصده 

علي: دي استاذه دارين من ستتعامل معنا بشأن الصفقه 

نظر له يونس بأستغراب: 

وفين مستر چاك 

علي: ارسل دارين للتعامل معانا لحد ماينزل 

يونس بغضب شديد وصوت ارعب دارين : 

هل يستهان بنا لدرجة ان يرسل النساء بدلآ منه هل يمزح الا يعلم مع من يتعامل 

انتفضت دارين بخوف  من ذلك الغاضب تكلمت بعد فتره من صمتها 

دارين: اهدء قليلآ مستر يونس لم نقصد اي اهانه ولكن مستر چاك لديه الكثير من الاعمال فنزلت انا مكانه الا ان يأتي 

يونس: انا لا اتعامل مع بدائل ان لم يأتي مستر چاك فلا اريد تلك الصفقه 

قلقت دارين فاتلك الصفقه ستعطيهم الكثير من الارباح فاشركت چاك علي وشك الافلاس بسبب بعض الصفقات المشبوها  ولكن اخفى الامر وتلك الصفقه ستنقذهم 

دارين: لا لا اهدء فقط مستر يونس سوف اعلم مستر چاك بذلك واعدك بأنه سينزل غدآ او بعد غد من اجلك 

يونس: حسنآ اعذريني سأذهب الان فالدي عمل فالتستريحي قليلآ  و استمتعي بهواء مصر الجميل

دارين: حسنآ 

🌺🌺🌺✨✨

قفلت سعاد باب اوضتها  عليها واخرجت تليفونها وضغطت علي بعض الازرار وانتظرت الرد 

عز الدين: الوو

سعاد: ايوه ياباشا 

عز الدين: ها اشجيني ياحلوه 

حكت له ماحصل 

عز الدين: امممممممممم صاحبة بيييت 

سعاد: ايوه ياباشا 

عز الدين: طب بقولك نفذي اللي هاقولك عليه ماشي 

سعاد: انا تحت امرك 

عز الدين:....... 

🌺🌺🌺🌺🌺


البارت الرابع عشر من رواية 

#عشقتها_رغم_صمتها 

🌺🌺🌺✨

ذهبت دارين الي الفندق لتستريح اجرت اتصال لچاك لتحكي به ما حدث

چاك: امممممممممم اذآ هو غاضب بشده 

دارين: كثيرآ مستر چاك گثيرآ لقد كان يشبه الاسد الغاضب 

چاك: ههههههههه اعلم اعلم لقد سمعت عن غضبه هذا كثيرآ 

دارين: مالذي علينا فعله مستر چاك اخشي ان ينهي تلك الصفقه ونحن فى امس الحاجه لها 

چاك: لا تقلقي لن اسمح بحدوث هذا سوف اتي الي مصر بعد غد 

دارين: حسنآ مستر چاك سأنتظرك الي اللقاء 

ياللهي لقد كان يوم مرهق سأذهب لاستحم واغط في النوم 

✨✨✨✨

عز الدين: امممممممممم صاحبة بيت 

 سعاد: ايوه ياباشا 

عز الدين: اسمعي نفذي اللي هاقولك عليه بالحرف الواحد ماشي 

سعاد: انا تحت امرك 

عز الدين: حاولي توقعي بينه وبينها يعني مثلا حسسيه انها ناكره للجميل ونيتها وحشه وخليها تبان قدامه حراميه افضلي وراها لحد مايطردها بره البيت 

سعاد: اذاي يعني مش فاهمه ياباشا 

عز الدين: ياسوسو هو انا اللي هاعرفك شغلك برضو 

سعاد: بضحكه خبيثه خلاص فهمت 

ثم قالت بتمتيل ياقلب امك يابنتي اجهزي للي جايلك ههههههههه 

عز الدين: ياواد ياجامد انت 

سعاد: تليمذتك ياباشا 

ثم سمعت خبط علي الباب 

✨✨✨✨

انتهى علي من عمله ولملم اشيائه وهب بالذهاب ليري امال 

ركب علي عربيته وانطلق وفجأه سرح في ورد وشكلها اللي خطف قلبه وعقله ولسانها اللي عاوز قطعه ولا لما كان قريب منها لما كان ماسك ايدها وقت الخناقه 

✨✨✨✨

خرج من سرحانه علي خبطه لاحد المار امامه بعربيته ظل علي في عربيته مصدوم 😳غير قادر علي الحراك وفاق على صوت الناس وهي بتجري علي ذلك الراقض امام سيارته 

نزل علي بأعلى سرعه 

علي: ا. ا. ااااانت كويس 

وجده ممسك بقدمه ويصرخ 

احدى النساء: حرام عليك انت ايه احول اعمى مابتعرفش تسوق يبقي تركبها ليه 

علي: انا اسف والله مااقصد طب يلا بسرعه هاتوه في العربيه اخده للمستشفى 

✨✨✨✨

شالوه لعربية علي وذهب  به للمشفى 

دخل علي وادخل الرجل غرفة الكشف واستأذن ليجري اتصالآ ليونس 

يونس: ارغي 

علي: الحقني يابني عملت حادثه 

يونس بخوف: ايه طب انت فيك ايه كويس 

علي  : اهدى يابني انا كويس انا خبطت واحد وباين كده رجله اتكسرت خدته وجبته المستشفى 

يونس: يخربيتك طب انت فى اني مستشفى 

علي: في (####) 

يونس: دي تبع واحد صاحبي سلام دلوقتي وانا ثواني وجايلك 

علي: ماشي 

اغلق علي الهاتف وذهب ليطمئن على الرجل وجد امراءه تقف مع بعض الناس اللي معاه ولكن تعطيه ظهرها 

ذهب علي اليهم 

علي: هو عامل ايه دلوقتي يادكتوره 

......: التفتت اليه هو بخير بس حصل كسر في رج............. انت 

نظر علي بصدمه 

علي: ورد 

خرجت ورد من صدمتها بسرعه

ورد: احم هو كويس دلوقتي يافندم والحمد لله رجله بس اللي حصل فيها كسر واتجبست تقدروا تخدوه

كل هذا وعلي ينظر لها بنظرات حزن واسف على غلطه في حقها  

ورد: بعد اذنكم 

 ذهبت ورد بسرعه الى مكتبها واغلقت خلفها الباب وسندت ظهرها عليه ووضعت يدها على قلبها 

ورد: ايه ده ايه ده في ايه بلاش والنبي بلاش ده دا انا ماقابلتوش غير مرتين والاتنين اتخانقنا فيهم اهدى الله يخليك وبلاش فضايح دا غلط فيا وجه علي كرامتي وانا مش هسامح 

✨✨✨✨

ظل علي مكانه حزين ثم قرر الذهاب لها والاعتذار عما جرى منه

ذهب وسأل عن غرفتها الا ان وجدها خبط على الباب 

ورد: ادخل 

دخل علي 

ورد وهي تنظر للاوراق

ثم قالت وهي ترفع راءسها 

تحت امرك يافندم 

وجدته علي رجع قلبها يدق مسكت نفسها 

ورد باندفاع: انت عاوز ايه تاني 

علي: انا انا جاي علشان 

ورد بسخريه: ايه نسيت تقولي حاجة تاني مالحقتش تقولها اخر مره 

علي: بحزن ورد اسمعيني لو سمحتي 

ورد بعصبيه: دكتوره ورد انا مافيش علاقه بينا علشان تشيل الالقاب يااستاذا انت فاهم ويلا اتفضل بره اذا سمحت 

✨✨✨✨

قفل علي الباب 

علي ببرود : ولو ماتفضلتش هاتعملي ايه 

ورد: افتح الباب ياستاذ انت واطلع بره قولت 

علي وهو بيقرب منها: بصي ياورد انا مش هاتحرك من هنا غير لما تسمعيني تمام فاتهدي كده ولمي لسانك ده لحد مااخلص كلامي 

ورد وهي ترجع للخلف: مش عاوزه اسمع حاجه قولت ويلا خلي عندك دم ورجوله واخرج بره 

علي: ورد قولت امسكي لسانك بدل مااقطعه وبلاش تعصبيني علشان مش بتحكم في ردود افعالي 

ورد بسخريه : ايه هاتشتمني تاني ولا هاتضربني 

علي: لأ هاعمل كده 

وفجاه قرب عليها بخطوه واحد اثر ذلك تراجعت ورد للخلف لحد ماخبطت في الحيطه وبقى هو قدامها والحيطه وراها 

نظرت له ورد بتوتر حاولت تخبيه 

ابتسم علي وقلبه جواه بيرقص ان فى تأسير من قربه عليها 

✨حط علي ايد علي الحيطه جنبها وبقى محاوطها بس طبعآ مخلي مساحه بينهم 

علي: ورد ارجوكي اسمعيني بس مره واحده اسكتي واسمعيني 

نظرت له ورد بتوتر من قربه ده بلعت ريقها بالعافيه 

ورد: انت يااستاذ انت ايه اللي بتعمله ده نزل ايدك دي بدل ماتوحشك 

علي: اتهدي بقى 

ورد انا لما دخلت عليكي انتي وصاحبتك فكرت انك بتغلطي فيا انا انا والله مااقصد بس انتي كلامك عصبني لدرجة اني مابقتش اشوف قدامي 

ورد: كلام ايه اللى عليك هو انا اعرفك 

علي: انا اسمي علي 

وللاسف فكرته عليا علشان كده اتعصبت وغلط فيكي 

ورد: وجاي تقولي كلامك ده ليه 

علي: علشان مش قادر والله مش قادر اكون غلطان في حقك 

ورد: تمام وعاوز ايه يااستاذ علي 

اقترب منها علي وميل جنب ودنها وهمس 

علي: اسف ماتزعليش مني انا جزمه اني زعلتك بكلامي ياقمر 

اتصدمت ورد من فعلته تلك وكتمت انفاسها ووشها بقى احمر:...... 

ورد بأرتباك : خلاص قولت اللي قولته يلا بقى اتفضل بره 

علي بابتسامه: لا عاوز رد الاول 

ورد: يوووه بره بقى 

علي باستمتاع: لا 

ورد: خلاص خلاص مسمحاك اوعى بقى 

علي: طب ممكن طلب صغنن اوي اوي 

ورد: ارغي ياخويا قسم وسمعني 

علي بضحك: عاوز نكون اصدقاء ممكن 

ورد: لا

علي بعند: طب مش هابعد يلا بقى ها 

ورد: استاذ علي اطلع بره 

علي بابتسامه: نكون اصدقاء الاول 

ورد بنفاذ صبر: اشمعنا انا ليه انا 

علي: نفسي اكون انا والقمر والعسل والدبش ده اصدقاء يلا بقى وافقي وبطلي رخامه 

ورد: خلاص موافقه يلا بقى بره واوعى 

اقترب علي قليلآ 

علي: بصراحه عجباني الوقفه 

ورد: ابعد علشان رد فعلي مش هايعجبك 

علي بضحك: هاتعملي ايه يعني 

ورد هاعمل كده 

وهوب رزعتها شلوط

 محترم تحت الحزام 

علي: ااااااااااااااه 

يابنت ال............ 

ورد بضحك: تؤتؤتؤ كده كخ عيب يابابا 

قولت ابعد ابعد وانت عايش في دور السهوكه اديك شوفت اخرتها ابقى اعتبرها بداية صداقتنا  ههههه هههههه 

علي: هاولع فيكي ورحمة امي لانفخك ياذفته 

طلعت ورد تجري علي بره وهي بتطلع لسانها 

ورد: ابقى قابلني ههههه 

علي: اااااه يابنت الجزم انتي تعالي يااما شوفي اللي بيحصل لابنك حتة جاموسه بلدي هاتطلع عيني اه ياني 

ثم ابتسم انه قدر يقرب منها شويه 

✨✨✨

استيقظت دارين بعد ساعه من نومها وقررت الذهاب ليونس لتخبره بقدوم چاك 

ارتدت شورت قصير من الچينز وعلي تيشرت قط ووضعت مصاحيق التجميل وذهبت 

يونس كان مرهق في عمله بشده فخلع چاكتيه وفك اول تلت زراير من قميصه وشمر كمه 

دخلت عليه ليلى السكرتيرن 

(للعلم ليلى دي جشعه وشمال  ونفسها في  يونس بسبب فلوسه وجماله) 

 دخلت ليلى بملابس فاضحه  شافت يونس كده 

ليلى فى سرها: يالهوي ايه المز ده اه بس لو يحن اول مره حد يعصلج معايا كده خرجت من سرحانها علي صوت يونس 

يونس: هاتفضلي مبلمه كده كتير 

ليل:  احم سوري يافندم 

يونس: عاوزه ايه 

ليلى: فى انسه بره عاوزه حضرتك 

يونس: مين 

ليلى: اسمها دارين 

يونس: خليها تتفضل وهاتيلي قهوه 

ليلى: اوكي يافندم  بعد اذنك 

دخلت دارين لتصدم من منظر يونس المبعثر ولكن بشكل جميل 

بلعت دارين غصه فى حلقها بصعوبه 

دارين: ياالهي ماهذا الرجل ياليتني احظى به لليله واحده فقط يالله 

يونس: اتفضلي استاذه دارين 

دارين: ها

يونس: لقد كنت اقول لكي تفضلي 

دارين: عذرآ عذرآ لم انتبه 

يونس: لا عليك 

تقدمت دارين لا اراديآ واخذت منديل من علي المكتب واخذت تتقدم من يونس علي مهل 

كل هذا ويونس يتابعها بترقب 

وقفت امامه وهو جالس في مقعده يراقبها 

انخفضت الي مستواه واقتربت منه ✨✨🌺

حتى اصبح بين وجهها ووجه سنتي مترات ورفعت المنديل اتجاه صدره ولكن فجأه حدث ما ارعبها بشده 

✨✨✨✨


البارت الخامس عشر من رواية ✨✨✨✨

#عشقتها_رغم_صمتها

♕♕♕♕♕♕♕

قررت اسيا علي تنفيذ شيئ وذهبت لاخبار اسيا وامال به 

اخبرتهم اسيا بما تريد 

زينه: اعااااااااااااااااااا بجد بجد واو 

ضحكت امال واسيا علي تلك المجنونه 

ثم اخبرتهم اسيا انها ستذهب لتحضر الطعام من جديد لامال  

زينه: خلاص ياروحي روحي انتي لحد مااجهزلك كل حاجه واو انا متحمسه اوي 

بعد فتره من الزمن  جه ميعاد الغدا وقررت اسيا تعمل الاكل لامال تاني كاتعويض عن اللي وقع منها وراحت للمطبخ وشاورت لام سيد علي انها هاتجهز اكل امال وهي تجهز باقي الاكل للكل وبداءت في تحضيره 

🌺✨🌺✨

انهت سعاد كلامها مع عز الدين علي التليفون وفجأه سمعت خبط علي الباب انتفضت في مكانها بتوتر ثم استجمعت شجاعتها 

سعاد: مين بيخبط 

ياسمين: انا ياماما 

🌺🌺🌺

نسينا نعرفكم بياسمين 

هي ذات 24سنه عيونها رمادية اللون شعرها ليس له لون محدد فاهي دائما تغير لونه تعشق الموضه واللبس والخروجات والمظاهر يجذبها الشباب الوسيمه الغنيه  خريجة تجاره

🌺🌺✨✨🌺

سعاد: ايوه ياحبيبتي جايه اهو 

فتحت سعاد لياسمين 

ياسمين: ايه ياماما كل ده علشان تفتحي 

ثم نظرت لها بشك وبداءت تنظر في الغرفه يمين وشمال 

ياسمين: الا صحيح ياماما هو انتي كنتي قافله الباب ليه هو في حاجه ولا ايه ولا في حد عندك.......... 

ضربتها سعاد في كفتها 

سعاد: اتلمي يابت انتي واخلصي قولي جايه ليه

 ياسمين: المحروسه الخرسه دي بتعمل الاكل لطنط امال تاني وجيت اقولك يلا علشان الغدا 

سعاد: طي........ وفجأه خطرت في بال سعاد فكره خبيثه لتغضب يونس علي اسيا بشده 

🌺🌺✨✨🌺

كادت دارين ان تقترب من صدر يونس الا ان حدث ماارعبها بشده 

وجدت يد من حديد تمسك بها بقوه حتى كادت تكسر عظامها 

كانت يد يونس رفعت نظرها ليونس وجدت نظراته لا تبشر بالخير فقد تحولت نظراته في لحظه الى الجحيم واصبح كالاسد الغاضب 

ارتعبت دارين بشده وعجز لسانها عن النطق  وهربت الكلمات منها  حتى كادت تقع مغمي عليها 

يونس وهو يضغط علي يدها و يجز علي اسنانه بغضب: مالذي تفعلينه ياامراءه كيف تتجرائين علي فعل هذا لولا وجودك في ضيفتي لكنت قتلتك الان 

دارين برعب: ك. ك. كنت ا. ا... اريد ان از. ز. ازيل العرق 

 يونس بغضب جحيمي:  اخرسيييييي اياكي ثم اياكي ان تكرريها ثم اكمل. بغضب وبصوت عالي هل تفهميييين 

انتفضت دارين برعب 

ف. ف. ف. فهمت مستر يونس فهمت اعتذر اعتذر 

دارين وقد بداءت عيونها بالبكاء: اوتش مستر يونس ارجوك لن تتكرر فقط اترك يدي انت تؤلمني بشده

♕♕♕♕♕♕♕♕

قذف يونس يدها بتقزز

اثر ذلك تراجعت دارين للوراء حتى كادت تقع 

يونس بقرف: اذهبي من هنا قبل ان افعل ما لا يحمد عليه 

ارتعبت دارين وامسكت يدها وهي تدلكها من الالم  وهبت بالذهاب الا ان اوقفها صوت يونس 

يونس: انتظري لماذا اتيتي الى هنا 

التفت له دارين: كنت اريد ان اخبرك بأن مستر چاك قادم الي مصر بعد غد 

يونس: حسنآ يمكنك الذهاب

♡♡♡♡♡♡♡ 

ذهبت دارين 

وعاد يونس لعمله وفجأه تذكر

 ماحدث بينه وبين اسيا فاابتسم لاإيراديآ 

ثم تذكر علي واسرع فى الذهاب اليه 

✨✨✨✨✨

خرج. علي ليبحث عن تلك المجنونه فلاقاها واقفه مع الناس اللي معاه 

رجل منهم: يعني نقدر ناخده دلوقتي 

ورد بابتسامه: اه يافندم تقدروا تاخدوه بس محتاج راحه تامه 

امراءه من بينهم: شكرا يابنتي ربنايحرسك ويرزقك باابن الحلال يارب 

ورد باابتسامه: شكراً ليكي 

كلهم دخلوا للمريض 

راح علي لورد ومسكها من هدومها من قفاها 

علي: بقى انا جاموسه بلدي شبهك تعمل فيا كده 

ورد بخوف مصتنع: بص اهدى اهدى اهدى كده دا انت كنت بهزر يارمضان ايه مابتهزرش اجدع 

علي: نعم يادلعدي بتهزري ايه يابت هو ده هزار ياعمرررررررر

ورد: ايه ياعلي ايه يابابا احنا في مستشفى كده عيب مالك قلبت علي سنيه شخلع كده ليه ههههه 

علي بصدمه : ننننعم سنيه ايه ياختي 

ورد بضحك: شخلع ههههه 

علي ببكاء: ياسنتك السوده ياعلي ياهيبتك اللي عرسه دكر ذي دي شلوحتها ياعلييييي 

الحمد لله ان يونس ماحضرش الكلام ده هيححح

يونس من خلفه: سنيه شخلع ههههه ههههه ههههه 

علي وبداء يلطم: ياختيييييييي احيه احيه احيه 

اتفضحت ياعلي وانت لسه في عز شبابك ياشماتت ابله ظاظا فيا 

ورد بضحك: ابله ظاظا مين 

علي: اخرررسي 

يونس وبداء يدمع من الضحك: تؤتؤ اهدى ياسوسو قصدي ياعلي ههههه: 

نظر علي لورد.... 

علي ببكاء: عجبك كده ياللي تنشكي في معاميعك مش هايسبني ابن الورمه ده 

ورد: هدى نفسك ياسوسو يووه قصدي ياعلي 

يونس: ههههه خلاص خلاص اهدى ياعم 

صحيح اللي خبطه بعريبتك حصله ايه 

علي: كويس حصله كسر في رجله بس 

♕♕♕♕♕♕♕♕♕

يونس: انا. عاوز ادخله ياورد 

ورد: اكيد اتفضل 

علي: ليه

يونس: مالكش دعوه ياض 

علي بعبوس: طويب

دخل  يونس ونظر علي لورد لقاها حاطه ايدها علي بوقها 

علي: طلعيها ياختي طلعيها ماسكه نفسك ليه طلعيها طلعيها 

انفجرت ورد في الضحك 

علي: امشي يابت انتي من هنا امشي 

ورد بضحك: ههههه خلاص ياعم ماشيه بس ماتزقش كده 

♡♕♕♕♕♕♕♕♡

يونس بالداخل: السلام عليكم 

الجميع: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته 

يونس: الف سلامه عليك يابطل 

محمد: تشكر ياباشا الله يسلمك 

يونس: انا بجد اسف على حصل ليك وده شيك ب50000الف جنيه كتعويض للي حصلك بسببنا 

محمد: مايصحش ياباشا 

يونس: لأ يصح ونص احنا غلطانا وارجوك اقبله مني كاتعويض للي سببناه اعتبره من واحد ذي اخوك 

محمد بفرحه اخده :

تشكر ياباشا 

يونس: الشكر لله وحده 

يلا هستأذن انا 

✨✨✨✨✨✨

خرج يونس 

يونس: يلا ياض الغدا في البيت جاهز 

علي: يلا يامعلمي  ♕♡♡♡♡♡♡♕

انتهت اسيا من اعداد الطعام فجأت زينه 

زينه: اسيييييييااااااا 

نظرت لها اسيا بأستغراب 

زينه: تعالي تعالي جبتلك الحاجات تعالي شوفيه

بسرعه 

شاورت اسيا علي الاكل

زينه: مش مهم ام سيد ولما نجي نبقى نأكل ماما 

زينه: ياام سيد ياام سيد 

ام سيد: ايوه ياست هانم 

زينه: حطي الاكل علي السفره لحد مانيجي 

ام سيد: عيوني ياهانم 

زينه: يالا يالا بسرعه بقى يااسيا

ابتسمت اسيا علي جنانها وذهبت معاها 

✨✨✨✨✨✨

اخذت ام سيد بعض الطعام لوضعه على السفره واستغلت سعاد هذا ودخلت كشفت الغطاء عن طعام امال ووضعت به شيئ وابتسمت بخبث  وخرجت بسرعه قبل ان يراها احد 

♕♕♕♕♕♕♕♕

زينه: واو تحفه يخربيت جمال امك يابت 

ضحكت اسيا علي كلامها هذا ونزلوا معآ 

كانت اسيا وزينه نازلين علي السلالم 

كان يونس وعلي داخلين في تلك الاثناء 

وفجأه يونس لمح تلك الملاك وفضل باصص ليها وساكت واسيا باصه في الارض وهاتموت من الكسوف بسبب نظراته 

فاهي كانت ترتدي دريس محجبات انيق باللون الكشميري ضيق من عند الصدر وينسدل عليها بوسعان للقدم وينزينه حزام علي منطقة الوسط وترتدي حجاب بنفس لون الفستان فكانت كالملاك 

✨✨✨✨✨

علي: ايه يابني مالك مبلم كده ليه 

يونس: هي هي هي مين دي 

علي بضحك: سلامتك ياحبيبي دي اسيا 

يونس: اسيا ميين 

زينه بضحك: سلامتك ياحبيبي انت واخد ضربة شمس وانت داخل ولا حاجه 

يونس في سره: يانهار اسود ايه ده دا الحجاب خلاها قمر يخربيت جمال امها كانت بترضع ايه البت دي صبرني يارب 

علي: يونس يايونس يابني 

يونس: ها 

علي: ها ايه انت سافرت فين يابني 

يونس: ها لا ولا حاجه يلا بينا علي الغدا صحيح ماما كلت 

زينه: لا لسه اسيا جهزت الاكل وكنا  داخلين ليها بيه 

يونس: طيب يلا على الغدا وانا هاكل ماما واجيلكم 

زينه: استنى هنا رايحين فين ماحدش بارك لاسيا حتى علي انها لبست الحجاب 

يونس: جميل الف مبروك يااسيا ربي يحفظك 

علي: جميل جداً وقموره اوي يابت يااسيا الف مبروك 

كاد يونس ان يقتل علي في تلك اللحظه ولم يعلم لماذا 

يونس: احم طب يلا اتفضلوا انتم للغدا وانا هأكل ماما وجي 

♕♕♕♕♕♕♕♡♡

ذهب يونس للمطبخ وقال لام سيد تجيب اكل امال وتروح وراه لغرفة امال 

دخل يونس 

يونس: ياترى الجميل عامل ايه النهارده 

امال: بأبتسامه كويسه ياحبيبي الحمد لله كنت عاوزه اتكلم معاك في حاجه 

يونس وقبل يدها: مش دلوقتي ياروحي دلوقتي لازم تاكلي علشان الدوا وترتاحي ولما تكوني بخير نتكلم براحتنا 

✨✨✨✨✨

اومأت له امال وصمتت 

يونس: هاتي الاكل ياام سيد وروحي انتي 

جلب يونس لها الشوربه وجاء لاطعامها 

فجأه لقى سعاد داخله عليهم جري 

سعاد: لاااااااااااااء وفجأه رمت الاكل علي الارض 

صدموا بشده من هذا وفجأه نظر يونس الا حيث تنظر سعاد 

وصعق مما رأت عيناه وتحولت عيناه للازرق الغامق  وغضب بشده 


الصفحه الرئيسيه من هنا


🌺🌺🌺🌺🌺🌺


تكملة الرواية من هنا


بداية الروايه من هنا


مجمع الروايات الكامله من هنا



إللي عاوز يوصله اشعار بتكملة الروايه يعمل إنضمام من هنا


تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close