القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

رواية صراع الحموات الحلقه الاخيره بقلم هويدا زغلول رواية صراع الحموات الحلقه الاخيره بقلم هويدا زغلول رواية صراع الحموات الفصل الاخير بقلم هويدا زغلول

 رواية صراع الحموات الحلقه الاخيره بقلم هويدا زغلول

رواية صراع الحموات الحلقه الاخيره بقلم هويدا زغلول

رواية صراع الحموات الفصل الاخير بقلم هويدا زغلول

رواية صراع الحموات البارت الاخير بقلم هويدا زغلول

رواية صراع الحموات الجزء الاخير بقلم هويدا زغلول

رواية صراع الحموات الفصل الاخير بقلم هويدا زغلول

رواية صراع الحموات البارت الاخير بقلم هويدا زغلول


وفي الوقت ده انا قولت بعياط 

ريهام_ليه بس كده يا احمد كل حاجه 

كانت ممكن تتحل والله انا بحبك وندمت 

علي اللي أنا عملته 


احمد _الندم عندي أنا أن فكرت اتجوز واحده 

زيك امشي يا ريهام من هنا ومش عايز

اشوف وشك ، وبعدها مشيت وانا عامله اعيط 

وحماتي قالت 


الحما _ليه عملت كده يا احمد البت بتحبك 

وكلنا بنغلط يا ابني 


احمد _انتي عندي اهم من أي 

شئ يا حبيبتي والله ومش عايزك تشغلي 

بالك ب حاجه وفي الوقت ، وفي اوضه نورهان 

كانت وافقه قدام المرايا وعامله توضب شعرها 

ودخلت امها 


الام _بقالك ساعه يا نورهان في اوضتك عماله تعملي ايه كل ده يلا علشان تخلصي الاكل


نورهان _حاضر يا ماما خارجه اهو ايه رايك في شكلي كده حلو ولا ارفع شعري لفوق احسن


الام _ومين قالك اصلا انك هتخرجي من باب الاوضه دي من غير طرحه هو انتي ناسيه ان احمد موجود بره ولا ايه


نورهان _في ايه يا ماما مالك ما هو ابن خالتي برده وعادي يعني لما اقعد قدامه من غير طرحه


الام _فوقي لنفسك يا نورهان عشان كده اتطلقتي من جوزك لا يا حبيبتي انا قعدتك هنا عشان جوزك ما يتحكمش في بيتي ثاني انما مش عشان خاطر تطلقي منه وتتجوزي احمد


نورهان _مش ده اللي انتي كنت عايزاه زمان ليه مش عايزه توافقي بيه دلوقتي


الام _حبيبتي ما كنتش شوفت مراته ريهام بتحبه وانا هفضل وراهم لحد ما يرجعوا لبعض


نورهان _انتي اكيد  بتهزري لا مش هتعملي كده انتي عارفه ان انا بحب احمد وما صدقت ان هو طلق مراته علشان نتجوز


الام _وانتي عادي ممكن تكملي مع واحد وانتي عارفه ان مراته بتحبه ازاي بجد بقيتي كده


نورهان _اسمها طليقته يا ماما مش مراته


الام _ماشي يا نورهان وبعدها خرجت ودخلت 

كلمت رفعت من اوضتها 


رفعت _معقول انتي حماتي بتتصلي بيا دلوقتي ده انتي عمرك ما عملتيها وبنتك على ذمتي بتتصلي بيا بعد ما طلقت بنتك


الام _عشان عبيط ازاي تطلق مراتك افرض يا سيدي ان اوضه كلمتين في لحظه تنرفزه تروح رايي من اليمين على مراتك


رفعت _معقول الكلام ده بجد انا عارف ان انتي بتكرهيني وعمرك ما حبتيني متصله بيه بتلوميني عشان طلقت بنتك ده انا كنت حاسس انتي هتفرحي لما اعمل كده


الام _انا كنت بكره افعالك يا رفعت مش بكرهك انت شخصيا اتفضل تعالي وصالح مراتك 


رفعت _حاضر يا حماتي لا حماتي اي 

حاضر يا امي ، والكل كان قاعد علي السفره 


نورهان _عملتلك الفراخ اللي انتي بتحبيها يا خالتي وعملتلك المكرونه اللي انت بتحبها يا احمد يا رب تعجبك ، والباب خبط 


مني _ايه ده يا ترى مين اللي حماته بتحبه وجاي دلوقتي


الخاله _خليكي انتي يا منى روحي يا نورهان افتحي الباب ، وراحت نورهان فتحت الباب 


رفعت_ازيك يا نورهان عامله ايه حقك عليا انا اسف والله


نورهان _ايه ده معقول رفعت وجايب ورد ده من امتى وانت بتعمل كده


رفعت _انتي عملتي معايا حاجات كثيره حلوه وكان لازم اعمل معاكي كده بس للاسف انا كنت انسان عصبي ومتهور ارجوك ما تزعليش مني ، وبعدها دخل 


الخاله _مش كدبتي  يا منى لما قولتي مين اللي حماته بتحبه اه طبعا انا بحبك يا ابني اقعد كل


رفعت _حاضر يا ماما بس انا بستاذنك ان انا هجيب الماذون وارد نورهان ثاني


الخاله _وماله يا حبيبي بس اقعد اتغدى الاول

وبعدها نورهان كانت قاعده ساكته وأحمد قام 

وقال 


احمد _طيب بعد اذنكم انا قايم ا انام شويه


الام _لا يا احمد خدني معاك انا عايزه اتكلم معاك شويه وبعدها حماتي دخلت هي واحمد


احمد _عارف يا امي ان انتي هتتكلمي فيه بس برده انا مش هرجع لريهام بعد اللي حصل بيني وبينها 


الحما _مراتك اصيله يا احمد يمكن علشان اهلها معهاش تشيل المسؤوليه وطلعوها انانيه هي كانت كده بس مراتك كويسه يا ابني


احمد _بعد اللي حصل معاكي ده يا امي  برده بتقولي عليها كده ازاي يعني


الحما _والله انا لو مش شايفه ان هي كويسه عمري ما هقولك ترجعلها يا حبيبي فكر 

في حياتك شويه بقي ونورهان عمرها ما هتكون 

ليك يعني ربنا مش أراد زمان انكم تكونوا 

لبعض هتكونوا دلوقتي لبعض 


احمد _والله مش نورهان اللي خلتني اطلق ريهام اسلوب ريهام هو اللي خلاني اعمل كده


الحما_ارجع ليها يا حبيبي وانا واثقه ان هي اتغيرت خلاص


احمد _طيب اعمل اي بس ، وفي يوم كنت 

قاعده في شقتي زعلانه ولقيت الجرس 

رن فتحت وكانت حماتي 


ريهام _ايه ده معقول حماتي تعالي اتفضلي ازيك عامله ايه واخبار صحتك ايه دلوقتي


الحما _قولت اجي اطمن عليكي مش احمد بس اللي هيخلينا نسال على بعض يعني عامله ايه يا ريهام


ريهام _مش عايشه يا ماما والله مش عارفه اعيش لوحدي وبجد صعبان عليا احمد قوي ما تعرفيش انا بحبه ازاي مش عارفه ازاي عملت معاكي كده ارجوكي تسامحيني يا ماما


الام _اسمعي يا بنتي يمكن كان الغلط عندي من البدايه لما بعت شقتي وأنتي  لسه عروسه بس والله انا كنت فعلا في نيتي الاول اعمل العمليه وبعد كده قلت خلاص مش هاخد زمني وزمن غيري


ريهام _حقك عليا والله انا اللي غلطانه المفروض كنت تعاملت معاكي باسلوب احسن من كده انا اسفه والله ويا ريت تسامحيني بجد


الحما _يعني هتيجي فرح منى الاسبوع الجاي


ريهام _بس كده اكيد طبعا هاجي يا ريت هي كمان تسامحني على عملته معاها


الحما _اكيد مسامحاكي منى واحمد طالعين دلوقتي ومعاهم الماذون انا قولت والله فرح منى مش هيكمل الا لما تكون انتي رجعتي لاحمد


ريهام _حبيبتي يا ماما ربنا يخليكي والله ما تعرفي انتي كبرتي في نظري ازاي وبجد صعبان عليا قوي اللي انا عملته معاكي


الحما _اسمعي يا بنتي في مثل كان بيقول مسيرك يا مرات الابن تبقي حما لما تشيلي حماتك في عينيكي وتعامليها كويس بكره عيالك لما يتجوزوا مراتاتهم هتشيلك في عينيهم 


ريهام _عندك حق والله وقومت بوست رأسها 

وبعدها طلع احمد بالماذون ورجعت 

ليه وبعدها حضرنا فرح مني وانا كنت مبسوطه 

اوي ان حماتي عايشه معايا 


تمت


بداية الروايه من هنا


مجمع الروايات الكامله من هنا


إللي عاوز يوصله اشعار بتكملة الروايه يعمل إنضمام من هنا


تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close