القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

سواقة_التاكس (نصفي_الاخر) البارت_الثاني بقلم يارا عبد السلام كامله على مدونة النجم المتوهج للروايات

 سواقة_التاكس

(نصفي_الاخر)

البارت_الثاني بقلم يارا عبد السلام 

كامله على مدونة النجم المتوهج للروايات 

الفصل الأول 

ريان بصلها ببصه ذات معنى:طيب ماتيجي معايا البيت وانا هصلحهالك واديكي عليها بوسه

أفنان بصتله بغيظ وهوب ضربته بالقلم


ريان بصلها بعصبية وغيظ:انتى اي اللي عملتيه دا 

_علشان تحترم نفسك وتفكر مليون مره قبل متطلب من بنت حاجه زي دي ربنا يخلصنا من اشكالك انت واللي زيك

وسابته ومشيت وهوا بص لاثرها بتوعد 


*والله لاجيبك راكعه وساعتها مش هرحمك


افنان مشيت وهى مخنوقه ومتعصبه من تصرف ريان معاها 

*كان مفكرني بنت من الشارع ومفكر انى ضعيفه ومكسوره الجناح

$الوراق يسطا

مشيت وسابته هى خلاص مش هتشتغل تاني النهارده علشان تعبت وكمان ريان قفلها معاها ..

نفخت بضيق وكملت لطريقها للبيت 


دخلت البيت وكانت ياسمين في المطبخ بتحضر العشا وفارس قاعد بذاكر

استرجعت قوتها اللي امتلكتها من ١٨سنه بعد ما ابوها سافر بحجه انو يجمع الفلوس ومسمعتش عنه حاجه بعدها عاشت هى واخواتها مع جدتها اللي ماتت وهي عندها ١٥سنه وبدأت هى تشتغل وتصرف على اخواتها وسابت المدرسه 

واشتغلت كتير وجمعت فلوس مقدم التاكس لأنها مش بتحب حد يتحكم فيها غير كدا هى كانت شغاله اسطى ميكانيكي قبل كدا ..


راحت ناحية فارس

_عامل اي يا حبيبي وفي المذاكره

_الحمد لله يا افنان انا كويس 

باست راسه وحضنته الحمد لله يا حبيبي

ودخلت الاوضه بتاعتها وقعدت على السرير من التعب وغمضت عينيها وغاصت في سبات عميق


ياسمين حاولت تصحيها بس هى نامت ومقدرتش تصحى تاني 

ياسمين باست راسها بدموع علشان هى اكتر واحده عارفه أن اختها بتتعب علشانهم وبتتعرض لحاجات كتير وحشه وضحت بأنوثتها وحياتها وحتى حبها الوحيد واشتغلت علشان تصرف عليها قد اي هي عظيمه..


في صباح يوم جديد

افنان صحيت وهى حاسه بصداع حست انها نامت كتير ومحستش بنفسها ومش فاكره نامت ازاي اصلا 


خرجت من الاوضه بتاعتها وراحت ناحية المطبخ وشربت وبعدها سمعت اذان الفجر

اتوضت وصلت وقرأت الورد بتاعها وبعدين قامت تحضر الفطار 

وكالعادة بدأت تصحي في اخواتها

_اصحي يا ياسمين شكلك كنتي سهرانه اه منا جيت نمت وانتى طبعا لما صدقتي

_يا افنان سبيني انام شويه كمان حلم صغنن كدا الاهى تنستري يا شيخه

_صدقي صعبتي عليا يبت ماشي يحبيبتي نامي

وراحت ناحية كوبايه الميه اللي جنبها وهوب افرغتها عليها

ياسمين صحيت يفزع 

_اي اي انا بغرق ولا اي

افنان وقفت تضحك عليها وعلى منظرها

_اصحي يا كتكوته يلا علشان كليتك

_يووووه

_انتى سهرتي صح

_اه كنت بقرا روايه إنما اي تعجبك

_يادي الروايات اللي لحسه دماغك انتى مش هتعقلي بقى

_لا مش الا لما يجيلي بطل منهم ابقى أعقل بقى 

_احلمى يماما احلمى الابطال دول خيال وبس مفيش منهم على أرض الواقع 

_اكيد في انا متاكده انا عوزا واحد زي زين الجارحي كدا يااااه ولا رعد الحديدي او يا 

افنان وهى بترفع الشبشب بتاعها من عالارض وبترميه ناحيتها

ياسمين بألم:ااااه

_علشان تفوقي يا روح اختك من الاحلام دي يلا قومي البسي علشان اشوف شغلي 

ياسمين بألم:حاضر


افنان جهزت الفطار والكل اتجمع وفطروا سوا 

ونزلت هى وأفنان ورنا نزلتلهم كالعاده


ووصلتهم للجامعه وبعدين راحت تشوف شغلها


مجهول:ايوا هى دي العربيه نفس النمر اللي قال عليها الباشا 

مجهول 2:طيب خليك ماشي وراها لحد لما نشوف هى رايحه فين 

_تمام يا ريس


افنان بدأت تاخد الناس وتوصلهم مكان مهم عاوزين كالعاده وبليل روحت وهى تعبانه ..

كانت ياسمين قاعده كاعدتها بتقرا روايه وفارس في الاوضه بيذاكر

افنان قعدت بتعب:فين الاكل!؟

ياسمين بصتلها بصدمه وترقب

_اي دا انتى جيتي امتى والساعه كام

_اوعى تقولى انك معملتيش اكل ورفعت الشبشب ولسه هتضربها كانت ياسمين اختفت من قدامها

_ماشي يا ياسمين أما وريتك انتى والروايات بتاعتك دي 

ياسمين من ورا الباب:والله يا افنان نسيت والاحداث خدتنى ياااه عالبطل والبطله يااااه

_والله لاوريكي يا ياسمين ماشي ماشي

وراحت ناحيه المطبخ علشان تحضر اكل سريع

 ياسمين خرجت من الأوضه بترقب بتبص يمين وشمال كأنها بتلعب قط وفار 

وهوب لقت الشبشب لازق في وشها

_اااااعااااااا 

وأفنان واقفه بانتصار 

فارس خرج:في اي

_الهانم قاعده ولا على بالها بتقرا روايه والناس اللي عايشه معاها تموت 

فارس:دانا كل لما اقولها جعان تطنشني وكنت مستنيكي تيجي تديها علقه

ياسمين بغيط:بس يلا احسن اضربك

افنان لسه هترفع الشبشب كانت ياسمين في الاوضه بتاعتها

وفضلوا يضحكوا عليها

وقعدوا كلو وبعدين سمعوا صوت صويت وصياح تحت

خرجوا من البلكونه مفكرين في خناقه 

_الحقى يا افنان يبنتي التاكس بتاعك بيولع ..

_اي!؟


البارت التالت من هنا

تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close