القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

سكرترتي السمينه ❤😍 البارت السابع والتامن والتاسع والعاشر بقلم أماني خالد كامله علي مدونة النجم المتوهج للروايات والوصفات

 


سكرترتي السمينه ❤😍

 البارت السابع والتامن والتاسع والعاشر

بقلم أماني خالد


بسم الله الرحمن الرحيم 


اصبحت غرفته حطااام يصدر زفير ترتعب منه القلوب 

قلبه يتمزق يتحطم رغم قوه جسده الا انه يشعر بارتجاف مفاصله من الخوف نعم هو ذالك الرجل المغوار تهابه الرياح في غضبه ولكنه يخشي فقدانها بشده 

هي ليست تلك الحسناء ذات الجسد المغري او القوام الممشوق ولكنها فتاته الصغير السمينه رقيقه القلب مرهفة المشاعر 

رامي : ااااااااااااااااااااااااااااااه لييييييييييييييييي عاوزين تاخدوووووووووها مني ليييييييييييي ويحطم كل شئ امامه ويصرخ بالم رغم صرخته الرجوليه الا انها تحطم القلوب 

دخلت ام اسمين خائفه مرتعبه منذ متي وهو يفقد عصابه بتلك الطريقة 

ام ياسمين : ماااالك ي رامي ف ااي ي حبيبي 

لا يجيب عليها هو لما يسمعها من الاساس لا يسمع الا صوت صراخة من الدخل وصدا صوت جده وهو يقول انها ستتزوج بمراد بدلااا منه 

راامي : وهو يحطم المرآه لااااااااااااااااااااااااااااا

ام ياسمين : صرخت بشده لرؤيتها الدماء تنتشر في انحاء الغرفة 

ام ياسمين : رااااااامي ايدك بتزف يلاااااااهوي 

رامي لم يشعر بألم فقط الم قلبه يسيطر عليه 

اتت ياسمين علي اثر صراخ امها ورامي 

ياسمين بخوف واضح : راااااااااااامي واقتربت منه لتطمئن عليه ولكنها زهولت من هول الصدمة لقد حاوطها بيديه الرجوليه ودفنها بين عضلاته لتغطيها الدماء 

نعم فهذا هو الحب يا ساده للحبيب فقط تستكين قلوبنا ويحل الامن محل الخوف واليائس للحبيب فقط القدره علي مداوه جروحنا ليست اسطوره ولا كلام زائف وانما هو سحر الحب نهر الحياه بالنسبه لك  اذا قتلتك الحياه خزان الطاقه اذا انطفئت امال العالم بيت ودفئ في قلب كانون الثاني 

نتحرر من ملابس الوحده واليائس لنلبس ثوبنا الابيض الدفئ لتعلن عقارب الساعه بدأ حياه جديده شعارها الانس و الرحمة 

نعتزل الكبرياء ونرحب بالتسامح فاليسود الحب قلوبنا حتي نملئ العالم موده 

ياسمين وقد شعرت بحنان افتقدته كثيرا نعم هو حنان الاب الذي لاا يضاهي اي شئ 

استكانت بين احضانه مستسلمة له شعرت وكانه سقط الوقت فليذهب الجميع الا الجحيم ودعوني استنشق عطره الذي اصبح ادماني ماذا فعلت بي ايها الرامي كم كنت اتمني هذه اللحظه منذ سنين اليوم انول مرادي بين يديك الجرئتان

ام ياسمين بغضب : رااااااامي 

انتفضت بين يديه الجرئتان ولكنه لم يتحرك 

حاولت الفرار من يديه القويتان ولكن دون جدوي 

ام ياسمين : ولددددددد هو خلاص مليش لازمة مش عاملي احترام 

نظر لها والشرار يتطاير من عينه وتحول لونهما من الاخضر الا الاسود : محدش هياخدها منيييييييي انا بحبهااااااااا بحبك ي ياسمين بحبك وخانته دموعه ولاول مره يبكي امام احد مش هياخدوكي مني ي ياسمين انتي رووووووحي انا عايش عشانك انتي وبس منغيرك اموووووت ي ياسمين 

مشاعرها مختلطه تشعر تاره بالفرح وتاره اخري بالاستغراب ودهشه احقا يحبني اذا لم يكن يمزح كانت نظراته لي نظرات شوق ورغبه قلبها يتراقص 

ام ياسمين وعلمت انه في نوبه غضب: اه ي ي حبيبي اهدي حصل اي 

رامي : قولي لسمير السماك اني خلااااااااص مش هسمع كلامه تاني ومحدش هياخد مني ياسمين هتجوزها غصب عنكوو كلكوووووووووووووو


------------------------------------


تشرق الشمس لتداعب وجهها الملائكي لتستيقظ صبا  يتيمة الاب حديثا وتتذكر ما حدث 

صبا وارادت اعلان المها بصرخة تخرج فيها عذابها 

ولكنها ابت  حتي لا تضعف امها اكثر من ذالك 

نهضت وجمعت قوتها واعدت الافطار لاشقائها الاصغر منها وذهبت لامها 

من ليكي ايتها اليتيمه الارمله بعد وفاه زوجك قتيلا من يمسح الدمع من عينيكي المرهقتان انتهي كل شئ فقد مات سندك وتركنا وحيدين في حياه لا مكان فيها للنقيه قلوبهم 

وملست علي شعرها 

اماااااا فوجي ي اماااا 

ام صبا : دون رد ولكنها احتضنتها 

ام صبا : تعالي ي بتي عاوزا اجولك حاجة 

بعد عده دقائق 

صبا : لييبيببيييييييي فكرانا رميه عااااااد اروح اعيش عنديه وهو باعني دا لا يمكن يحصول ابدااااا

معلش ي بنات عارفه انه بارت صغير بس انا قولت اي حاجة تصبركو بس عبال م اكتب بكرا لان حقيقي انا بكتب وانا مش شايفه حاجة وحالتي النفسيه زفت جدااا ياريت تفتكروني بدعوه حلوه ❤❤❤❤ لو لقيت تفاعل حلوو هنزل كمان شويه بارت كمان👌👉👉❤ علق ب١٠ كومنتات ومتابعه لصفحتي الشخصيه

💜💚 سكرترتي السمينه ❤🙊البارت الثامن 💜💚


تشق الشمس عتمة الليل لتعلن عن بدايه جديده بيوم جديد 

ياسمين تقف امام مرآتها نعم ليست نائمة كعادتها كيف لها النوم بعدما حدث في الامس فقد اعلنت دقات قلبها الحرب عليها وثار القلب علي العقل والجسد 

ياسمين وهي تتطلع لنفسها في المرآه : ااااه انا بحلم صح بحلم رامي بيحبني اناااااا معقول ياااااااااااا ي رامي انا صحيح مش بحبو لكن مين دي الا ترفض رامي السماك بنفسه هيييييييييح وتذهب بعقلها الي عالم الخيال وتنسج فيه احلامها الورديه 

يقف رامي امام حشد كبير من الناس من ارقي طبقات المجتمع ممسك بيده فاتنته السمينه وهي ترتردي ثوب ابيض يبهر كل من يراه ويعقد المأذون قرانيهما 

ثم يقترب منها رامي بشوق ليقبل شفتيها الوردياتين ويستنشق عبيرهما ويتذوق اشهي قبله بالنسبه له 

عاااااااااااااااااااااااااااا

ملك :  عااااااااااااااا ف اي ي بت مالك يخربيتك 

ردت ياسمين بتزمر وغضب : اااااااااف هموتك ي ملك هموتكككككك 

ملك باستغراب : انتي مجنونه صح مجنونه 

ياسمين : لي ي بنتي بتيجي ف اوقات غلط دا كان خلاااااااااص هيبوس لي 

ملك : هو مين دا الا يبوس ي هبله 

ياسمين : غووووووري من وشي ولما تشوفيني سرحانه متجيش جنبي بتسرعيني هقطع الخلف كدا مهو مش هيبقي قله بوس وخلف كمان 

ملك : انتي مجنونه ي بت ولا اي مالها دي 😂

غوووووووووري واقفلت ياسمين الباب 

انا مش هتباس انا عارفه كل م اجي اتباس يقطعو عليا احلامي لا يقظه نافع ولا احلام وانا نايمة نافع طب وربنا هروح ابوسه من بوقه دلوقت واخلص من الهم دااااا بقي هااا بس 

وذهبت لغرفه رامي وطرقت علي الباب وهنا فاقت لنفسها 

ياسمين : يلاااهوي انا ايه الا بعملو دا يخربيت دماغي وهمت بالذهاب ولكن بعد فوات الاوان فقد فتح الباب وهو عاري الصدر يرتدي شورت قصير 

ياسمين لنفسها : يخربيت عضلاتك يخربيت حلاوه امك 😂

رامي : ف حاجة ي ياسمين 

ياسمين وهي تنظر لكل انش من جسده دون وعي منها 

ابتسم رامي لنظرتها وفجاه جرت نار الشهوه في جسده وحاوطها بيده وسحبها لغرفته واغلق الباب 

رامي بصوت خافت : ااي بتبصلي كدا لي عجبتك وغمز لها بوقاحة شديده 

ياسمين توردت وجنتيها بل اشتعلت من الخجل 

ياسمين لنفسها: يلااااااهوي يلاااهوي انا بسحب كلامي انا عيله اصوت والم الناس عليه ولا اديله القضيه ف الحته الفاضيه واجري 🤔🤔والاااااااااا اي 

يعم بوس بقي وخلصني الله 😩

رامي وعلم ما يدور بذهنها : اممممم وهمس في اذنها ابوس بسرعه ولا براحة 

ارادت الاعتراض والانسحاب نعم لقد اخجلها بكلمته 

رامي : رايحة فين ي ياسمينه قلبي 

ياسمين بصوت مبحوح ومتقطع : اااا ع عاوزا امشي 

رامي : تمشي 😉 هو انتي كنتي جايه لي اصلا 

ياسمين بارتباك :   ا اااااانا كنت جايه عشااان ا اااا اه اطمن علي ايدك 

رامي : اممممم طب تعالي اطمنك بقي والتقط شفتيها بقبله شهوانيه لابعد الحدود كان يقبلها بحب وشغف ويعلمها فنون التقبيل جميعا في بدايه الامر لم تكن تبادله القبلات ولكن الامر لم يستمر وبدات في مجاراته ودون التاريخ اول قبله شغوفه تجمع بينهما ❤😉

لم يكتفي بشفتيها فقط بل اراد التهام عنقها 

فإنتقل بخبره شديده من شفتيها لانحاء وجهها يقبله بلهفه ثم بدا ينزل علي عنقها شئ فشئ وكلما كان يقبل انش جديد بها يشعر بالضعف والرغبه وعندما وصلت يده لاماكن محظوره فقد السيطره علي نفسه 

شعرت ياسمين بشئ غريب اخرجها من دوامتها الممتعه 

ياسمين بشهقه : رااااااااامي ابعد يلاهوي عيب كدا 

رامي : بضحك عيب بعد دا كلو دنتي كنتي شبه الفرخة الدايخة 

ياسمين : طب طب ابعد بقي وع فكره انتا سافل 

رامي : امممم سافل وقليل الادب اووووووي 

ياسمين : طب اوعي 

رامي : ههههه اوعي لي انا مرتاح اوووي كدا 

ياسمين : احمممم انتا عارف لي اوعي ي رامي 

رامي : هتجوزك ي ياسمين 

ياسمين : خجلت لم ترد عليه 

رامي : انا عارف انك موافقه ياسمين انا بحبك انا اسف وعارف ان الا عملتو دا غلط وغلط كبير اووي بس صدقيني انا مش قاااااادر بشوفك بضعف بتغريني اووووي كل حاجة فيكي بتغريني 

ياسمين : طب طب ابعد ونتكلم مع بعض 

رامي : مش عاوز ابعد عاوز افضل لامسك كدا انتي بتاعتي اناااااا وبس ي ياسمين 

ياسمين : ي رامي لو سمحت بقي انا بستحقر نفسي ع الا عملتو دا 

ابتعد رامي عنها : انا اسف 

ياسمين : لي عملت كدا 

رامي : مش عارف ام بشوفك بحس بكهربه في جسمي ناااار بتقيد فيا ببقي عاوز افضل واخدك ف حضني انا بحبك ي ياسمين بحب شعرك وخدودك وشفايفك بحبك المسك بحب جسمك تخنتي رفعتي بحبك انتي الست الوحيده الا ف عنيا 

جلست بجانبه علي الاريكة ووضعت يدها علي ظهره العاري فشعرت بارتجاف جسده تحت يدها  

ياسمين : رامي هو اي اتفاقك مع جدي رمين مراد دا 

رامي واسودت عينا من الغضب : اخر انظار ليكي ي ياسمين لسانك دا ميجبش سيره راجل غيري سامعه ولا لااااااا انا ماسك نفسي بالعافيه 

ياسمين بخوف : اسفه ي رامي 

امسكها من ثغرها باصابعه واقترب منها وطبع قبله بسيطه عليه : انا اسف اني اتعصبت عليكي ي حبيبتي بس انتي بتاعتي ومراد دا لا يمكن يلمسك ولا يشوفك حتي 

ياسمين : طب ممكن تقولي مين دا وايه الا حصل 

رامي : طبعا انتي عارفه سعيد السماك دا يبقي جدنا كلنا واحنا صغيرين قال اني انا وانتي هنتجوز وابوكي كان شاهد علي الكلام دا 

جدك طول عمره متصلط كان دايما بيهني مش انا لوحدي كلنا ي ياسمين وانا مقدرتش استحمل اهاناته ليا بعد م كبرتلو شركته وشيلتها سنين ومراد سابها وفتح شركة لنفسه وكان بيحاول ياذينا ف السوء وطلب يدخل معانا ف سفقه انا رفضت لاني عارف نيته كويس وجدك وافق علي السفقه دي ولما عارضته غضب عليا وحرمني من المراث وحرمني من الاهم انتي ي ياسمين لانه عارف انا بحبك اد اي حرمني منك وقال هيجوزك لمراد 

بقلم اماني خالد ❤❤

.......

...............

................... ..

في الجامعه 

تدلف همسه الي المدرج وتجلس وحيده فقد حدثت ياسمين وعلمت انها لن تحضر اليوم 

لتجد من يجلس بجانبها 

مروان : طعا انا مش هحاسبك ع الكوع الا ضربتهولي دا وهتعبر اننا خالصين 

نظرت له نظره خاليه من التعابير 

مروان : مخلاص بقي ي هوسه قلبك ابيض ي كبير 

همسه : ااااي هوسه دي بقي ان شاء الله 

مروان : غريب الاسم صح عارف عشان محدش يقولهولك غيري انا وبس 

همسه : عاوز اي ي سي مروان 

مروان : بحبك 

همسه  بصدمة : ااااي 

مروان : اقول تاني ب ح ب ك ي هوستي 

همسه : لا دنتا مجنون بقي 

مروان : مجنون بيكي ي قلبي 

همسه : مروااان 

مروان : ي عيوون مروان 

همسه وقلبها يتراقص : اوووف وقامت من مجلسها وف طريقها للخروج من المدرج اصطدمت بفتي 

الفتي : اي ي كوكو مش تحاسبي 

همسه : انا بردو الا احاسب ولا انتا 

الفتي : خله بتتكلم اول مره اشوف خله بتتكلم 

همسه : انتا حيوان وجاموسه 

الفتي : مين الا حيوان ي بت مع انك مش شبه البنات اصلا هو.دا جسم بنت ولا شعر بنت ي شيخة غوري جتك القرف ف شكلك 

صمتت وادارت ظهرها ولكنها سمعت صوت عراك 

نظرت خلفها لتجد مروان يضرب الفتي بغل شديد 

قلبها يتراقص نعم هو يحميني ويحبني بحق ❤

اتي الامن واخذ مروان والفتي الي العميد 

العميد : ممكن افهم في اااااي  

مروان : حضرتك الاستاذ بيتريق ع خطيبتي وخبط فيها 

الفتي : دي اصلا بت شمال وهي الا قاصده تخبط فيا 

لم يراعي وجود العميد و لكمه علي وجهه سقط ارضا 

مروان : ام تتكلم عن خطيبه مروان الشاذلي تتكلم بادب 

انتفض العميد بعد سماع اسم الشاذلي نعم فهو صاحب اكبر شريكات للهندسه والمنافس الاكبر لشركة السماك 

تمااااام كفايه كدا. هكتفي بلفت نظرو بس المرادي والمره الجايه هيبقي رفد 

وسلملي علي الشاذلي باشا ووصلو تحياتي ي مروان بيه 

مروان بسخريه لو افتكرت وذهب 

(المحسوبيه بقي😒)

كانت تنتظره بفارغ الصبر وهي خائفه عليه كثيرااا

همسه : مروووووان انتا كويس 

مروان بحب : اه طبعا كويس وهو حد يقدر يعملي حاجة دنا اوديهم ورا الشمس 

همسه : مروان انا اسفه ع الاسلوب الا كلمتك بيه 

مروان : بشرط 

همسه : اي 

مروان : عنوان بيتكو ي قمري 

همسه بغباء: وهتعمل اي بعنوان بيتنا .

مروان : امممممم وغبيه كمان هاخد عنوان بتكو لي هتجوزك ي زفته 

همسه بخجل : ماشي 

بقلم اماني خالد ❤❤❤

..........

................

......................

تجلس وحيده باكيه تشعر بخيبه امل 

ام صبا : ي بتي جووووومي بجي وطاوعيني عمك مهيسبناش ف حالنا واصل 

صبا : لي ي اما عاوزاني ارخص نفسي اكده 

ام صبا : مش بترخصي نفسك ي بتي بس هو الواد معشمكيش بحاچة 

صبا : كيييييف ومعاملته دي ااااااي 

ام صبا : ملهوش زنب انه عاملك كيف اخته الصغيره ي صبا ي بتي خلينا نبعد عن ازي عمك ديه ممكن يچوزك حد من عياله ويجعدك من التعليم 

صباااا : لا لااااا هروح عند حسن خلااااص ياما 

ام صبا : هروح اتصل بيه اجوله هو مستني ردنا عليه 

صبا : فيه الخير والله 

ام صبا : الوو.  

حسن : الو ايوه ي مرات عمي ازيك دلوقت وازاي صبا 

ام صبا : احنا بخير ي ولدي 

حسن : ها ي مرات عمي قررتو اي 

ام صبا : هنبچي ي ولدي عشان صبا تكمل علامها 

حسن : خير م عملتو ي خاله النهارده بليل تركبو القطر وانا هستناكو 

ام صبا : ماشي ي ولدي 

ام صبا : صبااااااااااااا 

صبا : نعم 

ام صبا : چهزي كل حاجة عشان هنمشي النهارده بليل 

صبا : بسرعه اجده 

ام صبا : عشان عمك ي بتي 

صبا : منك لله ي عمي انتا والا معاك 

انا هروح اجهز خلقاتنا 

وبالفعل كان كل شئ جاهز في تمام الواحده مساءا 

ركبو القطار وكان ينتظرهم حسن في محطه القطارات 

ام صبا : كيفك ي ولدي 

حسن : بخير ي مرات عمي الحمدلله ازيك ي بنت عمي 

صبا : الحمدلله 

ركبوا سياره حسن واتجهو ناحيه. منزله 

لم يكن الطريق طويلا جدا ولكن ساد الصمت بينهم حتي وصلوا الي شقته 

حسن : وصلنا ي مرات عمي 

دلفوا الي الشقه كم انبهرو من اثاثها ونظامها الذي يخطف القلوب 

ام صبا : دي شجتك ي ولدي 

حسن : ايوه يارب تكون عجبتك ي مرات عمي 

صبا : جميله ي حسن هي دي شجة العروسه 

حسن : احممم ايوه 

صبا : واحنا هنروح فين لما تتجوز .

حسن : هكون جبتلكو مكان تاني 

صبا : لاه انا عاوزا اشتغل 

حسن : لي ي بنت عمي هو انا هقصر معاكو ف حاجة 

صبا : لا بس احنا منعيشيش عاله ع حد اني عاوزا اشتغل 

حسن : حاضر هشوفلك شغل معايا ف الشركة 

بقلم اماني خالد 

البارت خلص ي بنات  اتمني البارت يعجبكو وتتفاعلو هاااا تتفاعلو😂❤❤❤

 عاوز تفاعل حلو كدااااا عشان انزل بارتين واعتبرو الروايه بتبتدي لسه 😂لانها كل دا مكانتش بداية يتبع علق ب١٠ كومنتات ومتابعه لصفحتي الشخصيه


💜💜  السمينه  💜💜❤🙊البارت التاسع. 💜💜


قبل م اكتب البارت طبعا كلنا عرفنا خبر موت حفناوي عاوزاكو تدعو لامه ي جماعه امه الا ربت وشالت وكبرت وابنها اتشهر وبقي معا فلوس بعد كل داااا وف خلال  48 ساعه كان ابنها مات مات وسابها لوحدها لو ركزتو في صوره ام مصطفي هتلاقو فيها تفاصيل امي وامك وامهاتنا كلنا انا معرفش حفناوي وبالصدفه شوفت العقاد منزل ان واحد صحبو تعبان وادعولو ولما اتشهرت صور حفناوي وبدات اشوف صوره وفديوهاته لاقيته شب طموح زي اخواتنا وقرايبنا بيحاول يبقي حاجة وفعلا الحسد والعين هما الا عملو فيه كدا ودا سبب لتحقيق قضاء الله لانه مات بعد اعلانه عن افتتاح لفرع جديد من سلسه كفيهاته الخلاصه من موت حفناوي دا دارو علي شمعتكو عشان الناس بقت صعبه وبالمناسبه مصر كلهاااا واكيد برا مصر كمان متعاطفين وزعلانين ع مصطفي الا هما نفس الناس الا حسدتو واستكترت عليه نجاحة الا من رحم ربي طبعا اول مره ازعل علي حد معرفوش بالطريقه دي وحالتي النفسيه زفت ربنا يرحمه ويصبر امه الا كل م اتخيل وضعها وحزنها ع ابنها الوحيد احس بالقهره 

اسفه لو طولت عليكو بس الناس الا بتتابعني عارفين اني بحب اهزر واتصاحب ع الفانز بتوعي وحبيت انصحكو واطلب منكو الدعوه لمصطفي ولامه متنسوش امه بالله عليكو💔💔💔💔💔💔😭😭😭


في غرفتها تنام متخذه وضع الجنين تعااااني تعاني من فقدان والدها حماها في الدنيا وخزلان حبها لها نعم كنت اشعر بالحب في عينيه لما يقول الان انه لم يحبني لقد عشقته وهو لا يعلم انه يزبح قلبي ببطئ 

تحاملت علي نفسها ونهضت من دوامتها 

دخلت لتستحم في المرحاض الملحق بغرفتها 

وبعد عده دقائق خرجت وارتدت فستان اسود وتركت شعرها الاسود منسابا علي ظهرها ووضعت كحل اسود ليخفي انتفاخ عيونها من البكاء وقررت الذهاب للجامعه 

خرجت من غرفتها لتذهب لامها تستأذنها بالذهاب 

تطرق صبا باب غرفه امها ولكنها لم تلقي رد فعلمت انها نائمة فلم ترد ازعاجها التفتت لتذهب ولكن سرعان ما وجدته خلفها شهقت 

حسن : اي ي بنتي مالك ف اي شوفتي عفريت 

صبا : لاه شوفتك انتا

حسن : ماشي ي ستي مقبوله منك ع فين العزم ان شاء الله 

صبا : ليه هاخد الاذن منيك اياااااك 

حسن : وتحولت لهجته للصعيدي چراااااا ايييه ي بت عمي هتكلميني اجديه لي اني هنيه راچل البيت وانتو مسؤليتي ومن حجي اعريف رايحة فيين وچايه منين 

صبا : وااااه عتتكلم صعيدي كومان كويس انك فاكر اصلك 

حسن : صبااااااااااا اني مجدر الا انتي فيه دلوج ومش هتكلم بس اتمني الا حصول دا ميتكررش تاني 

صبا : ان شاء الله عن ازنك ي واد عمي 

حسن امسكها من زراعها : لما اكون بكلمك تجفي تسمعيني 

صبا بالم : عاااوز ايه مني ي حسن .

حسن : رايحة الچامعه 

صبا: ايوه 

حسن : شعرك دي لميه متمشيش اجده 

صبا : لااه مش هلمو ملكش صالح بشعري مفكرني خطيبتك ايااااااااك 

حسن : طب انزلي عشان اوصلك 

نزلو سويا واوصلها للجامعه 

حسن : هتخلصي امتي 

صبا : معريفش 

حسن : اخلصي ي صبا عشان انا خلقي ف مناخيري واحنا قدام الناس

صبا : هخلص 7

حسن : اوووعي تروحي لوحدك انا هاجي ااخدك 

نظرت له بكسره وهمت بالخروج من السياره 

حسن : صبا 

صبا : نعم 

حسن : خلي بالك من نفسك 

صبا نظرت له باستغراب وخرجت 

كانت تود الاتصال بياسمين وهمسه ولكن تذكرت انها تمتلك هاتف 

تمشي حزينه تائهه 

اصطدمت بشب 

خجلت صبا : انا اسفه جدا مخدتش بالي اسفه 

الشب : عاادي ولا يهمك متتاسفيش

صبا : متشكره واسفه مره تانيه بس معلش مدرج 5 فين 

الشب : اي دا انتي ف مدرج 5 انتي اداب بقي 

صبا : ايوه انا اداب جغرافيا 

الشب : بصرااا انا كمان اداب جغرافيا تعالي نروح مع بعض 

صبا : هزت رائسها بموافقه 

واتجهوا نحو المدرج

الشب : انا كريم وانتي 

صبا : وانا صبا 

كريم : وانتي منين ي صبا 

صبا : من المنيا 

كريم : صعيدي يعني 😂

صبا : اه عندك مانع 

كريم : بالعكس دنتي جيتيلي من السما 

صبا : ودا ازاي بقي 

كريم : ع فكره مش مضطره تتكلمي زينا اتكلمي بلغتك ي صبا لغتك جميله وانتي اجمل 

صبا : هو دا المدرج 

كريم : اه هو بصي شكلك خام وملكيش ف الاختلاط خلي معايا وهقولهم انك بنت خالتي بس بشرط 

صبا :شرط اي 

كريم : نبقي صحاب 

صبا: احممم بس انا مش متعوده اصاحب ولاد 

كريم : ي ستي هنبقي اخوات ف اي اعتبريني صاحبتك ي ستي عادي 

صبا : ماشي☺

اقتربت فتاه ترتدي بنطال اسود ضيق جداا 

(جداااا جداااا) 

وفوقه قميص ابيض يغطي بالكاد خصرها والمفاجاه انها ترتدي حجاب يظهر نصف شعرها 

مروه : ازيك ي كيموووووووو وحشتني وتمسك يده بطريقه مقززه 

صبا :  لنفسها هو انتا طلعت منهم 

ثم تحدثت بصوت عالي ليسمعوه انا هروح اقعد 

كريم : نظر لها بمعني ماشي 

ذهبت وهي تختنق نعم يحاول استغلالي ليحولني لفتاه عاهره مثل تلك التي تقف معه 

اما كريم فكان لديه الكثيرات امثال مروه يتمنون الاقتراب منه ولكن ما اعجبه بصبا انها نقيه بريئه محافظه علي ذاتها تلك من تصلح صديقه وحبيبه وزوجة وام 

مروه : مالك ي كيمو مش مركز النهارده خااااالص 

كريم : لا عااااادي بس بفكر ف حاجة كدااا 

مروه : والحاجة دي بقي الا منزلتش عينك من عليها من ساعه مدخلنا وكانت جايه معاك صح 

كريم : جرا اي ي مروه هو تحقيق انا حر ع فكره 

مروة : خلاص ي كيمو متتعصبش كدا بس شكلها عجباك 

كريم : اووووووف انا ماشي 

وخرج من المحاضره وانتظر خروج صبا من المحاضره 

وبعد ساعه من خروجه خرجت صبا برفقه فتاتان 

كريم : صبااااااا

صبا : ايوه 

كريم : مشيتي لي ي صبا وكنتي هتمشي من غير م تكلميني 

صبا : واكلمك ليييييه عاوزني اكلمك جدامهم عشان يفكروني زي البت العريانه الا كانت واجفه معاك دييه 

كريم : عريااانه دنا شوبهه بقي   😂 لا يستي  متخافيش انا مش زي م انتي فاكره انا راجل محترم والله بس هما الا بيتحدفو عليه وبعدين انا عرفتهم انك بنت خالتي 

صبا : اممم‘ جدام جولت بت خالتك يبقي كيف اختك واجده محدش هيفكر حاچة عفشه 

كريم : 😂😂😂لغتك جميله اوووي 

صبا : دييه مدح ولا تريجة 

كريم : مدح ي قمر تعالي نروح الكافتريا بقي لان فاضل ساعه علي المحاضره الجايه 

صبا : ماشي 

جلسو في الكافتريا 

كريم : ها ي صوبي تاكلي اي 

صبا : اييه صوبي ديه عاد 

كريم : 😂😂😂ااه مش قادر يخربيتك انتي اي ي بنتي بتموتني ضحك 

صبا : معلييش ارچوزه اني 

كريم : 😂😂😂😂😂😂😂كفايا بقي هموت بجد 

صبا : طب وطي صوتك ي كريم 

كريم : منتي حلوه اهو وبتعرفي تتكلمي زينا حلو 

صبا : اباااااااي عليك مش انتا الا جولتلي اتكلمي بلغتك عتجنيني لييه ي چدع انتا 

كريم : لاااا اوعي تتكلمي بلغتك تاني دمك خفيف فيها اوي وكدا الناس هتفكرني مجنون من كتر الضحك 

غفلان عمن ينظرون لهم بغل 

بعد ساعه 

قومي يلا ي دوب نلحق المحاضره والمرادي هتقعدي جمبي 

صبا : ماشي 

وذهبو للمحاضره وجلست صبا بجانب كريم 

زميلهم : الله وجه جديد مش تعرفنا ي كريم 

كريم بعصبيه : انسه صبا بنت خالتي ي وائل 

وائل : اممم مش شبهك بس قمر 

كريم : بهدوء تام 

وبعد اقل من دقيقه سمعو صوت غريب 

صرخ وائل ااااااااااااااااااه 

كريم : المرادي كسرت ايدك كسر خفيف المرا الجايه هشيل عينك ي وائل 

انتهت المحاضره وخرجوا وسطت زهول صبا 

صبا : كريم انتا كسرتلو ايدو ازاي 

كريم : مش عيب تبقي بنت خالتي ومتعرفيش اني مدرب كون فو 

صبا : 😂😂معليش ي بن خالتي بقي 

كريم وهو يقف امام البوابه : انتي ساكنه فين ي صبا 

صبا : انا ساكنه عند 

حسن : صبااااااااا

صبا : دا كريم زميلي ي حسن 

حسن : وحضرتك واقفه معا بمناسبه اي 

صباا: بمناسبه انو زميلي ي حسن ف اااااي وانتا مالك اصلا 

كريم : مين دا ي صوبي 

حسن : وكمان صوبي 

صباا : حسسسسسسن تعالي نروح ولو سمحت متدخلش ف خصوصياتي 

جذبها حسن من معصمها وادخلها السياره تحت زهول كريم كيف للقطه التي عرفها ان تتحول في ثانيه لتلك الشراسه 

.............................................


تجلس همسه وهي تفكر في كل م يحدث لها لتسمع هاتفها يرن 

همسه وهي تاكل والطعام في فمها : الوووو

مروان : ي شيخة يخربيت تلقائيتك دي ف وحدا تكلم حبيبها وهي بتاكل وتقولو الووو بصوت الدكر دا 

همسه : الحق علياااا مش عاوزا اضحك عليك وبعرفك كل حاجة ع بلاطه من الاول 

مروان : ي ستي وحيات امك تكدبي عليااااااا

همسه وتذكرت امها 

همسه : مروان انا لازم اعرفك حاجة مهمة 

مروان : حاجة اي ي قلبي 

همسه:  انا امي سابت ابويا وسابتنا عشان تتجوز راجل تاني ارجوك ي مروان متاخدنيش بزنبها انا مليش زنب ومش حابه اكدب عليك 

مروان بصوت عصبي : لااااااا طبعاااا احنا مينفعش نكمل مع بعض خلااااااااص 

...........................


تجلس شارده الزهن ماهذا الذي يحدث نعم لقد تحقق حلمها ولكن من يقف امام احلامها نعم هو جدها التي طالما تنفره ولا تشعر بالمحبه تجاهه 

ام ياسمين : بصي بقي اعتقد انتي عرفتي كل حاجة دلوقت وجدك هيجوزك لمراد بس انا اتفقت معا انك تتجوزي بعد الجامعه بتاعتك لسه قدامك تلت سنين تحاولي تشيلي رامي من دماغك انا عارفه انك محبتيش رامي انتي حبيتي اهتمامه وبس 

ياسمين : هوووووو. اناااااااا لعبه ف ايديكو اناااااا لعبه وقت م انتو عاوزين تجوزها انا بشر حرام عليكو لي كداااااااااا اتجوز واحد معرفوش وعمري م شوفته لييييييي 

ام ياسمين وهي تحاول التماسك : هو دا الا هيحصل دااا امر واقع علينا دا جدك 

ياسمين : متقوليش جدك دا راجل وحش وانا بكرهوووو بكرهوووو و و 

ام ياسمين : اتلمي دا جدك وخلص الكلام خلاص هتتجوزي مراد 

البارت خلص ي بنات ياريت تتفاعلو شويه ع البارتات اسفه لاني مرضتش علي حد ف الكونتات او ع الخاص بس حقيقي انا بمر بفتره صعبة جدااا عارفه ان البارت مش مضحك كالعاده ولا في رومانسيه بس دا بدايه للا هيحصل البرتات الجايه وظهور مراد وتغير حياه التلت بنات تماااااماات

سكرترتي السمينه 

❤😉البارت العاشر


صدمة لم تكن تتوقع رد فعله هذا مطلقا يتخلي عنها لمجرد زنب لم تقترفه 

همسه : ببكاء وحصره ي مران انا مليش زنب ي مرواااااااان انا مش زيها 

مروان : انتي هبله ي بت ولا ف حاجة ف مخك هو انتي صدقتي انا اسيبك عشان زنب مش زنبك لا ي همسه بكرا الايام تثبتلك مين مروان 

همسه : بجد بجد ي مروان مش هتسيبني 

مروان : اسيبك اي دنا لما صدقت لقيتك ي بت انتي سرقتي قلبي من غير م احس شااااابو ليكي ي همسه هانم قدرتي تعملي الا مفيش وحدا عملتو وخلتيني مش عارف انام من كتر م بفكر فيكي عمري م حبيت حد في حياتي كدا فيكي ريحة امي وحضنها نفسي تحضنيني ي همسه عاوز اشم ريحة امي فيكي حاسس ان ربنا بيعوضني عنها بيكي وحشني نظره الخوف واللهفه اووووي من يوم م امي ماتت وانا محدش بصلي كداا 

همسه : هي مامتك ماتت 

مروان بحزن : اااه ماتت من 10سنين 

همسه : حسا بيك ي مروان منا اعتبرت امي ماتت بردو من يوم م سابتنا مسالتش فينا 

مروان : سابتكو لي 

همسه : سنين بسال نفسي السؤال دا هي سابتنا لي عملنلها اااااي عشان تيتمنا وهي عايشه كدا انا كان نفسي تبقي موجوده اوي عشان لما اتعب اروحلها صحيح نبيل مش ماثر معانا ف حاجة بس ف حجات الام متتعوضش فيها ي مروان 

مروان : نبيل دا اخوكي 

همسه : لا دا ابويا الراجل الا جوا مدمر ومقهور بشوف ف عينه كسره كانها لسه سايبا امبارح 

بس دايما بيداري ويضحك ويهزر عمرو م حسسنا انا ولادو لاء دا كان اخ وصديق وحبيب واب واهل وجيران هو بالنسبالنا عالمنا الخاص حضننا الا رغم ضعفو بنستمد منه قوتنا 

مروان : ربنا يحميهولكو يابختكو بيه انا بقي ابويا ماشي ورا مراته الا ميهمهاش ف الدنيا غير الفلوس والناس بكرها اووووي ي همسه بكرهااااا هي الا قتلت امي 

همسه : بشهقه 

قتلتهاااااا

مروان : اه حصرتها علي نفسها وخصرتها جوزها وكانت بتعاملني اوحش معامله وامي كانت مريضة قلب ومستحملتش ماتت وسابتني لوحدي مع مرات ابويا وابويا الا ميعرفش عني حاجة اصلا حاسس اني كبرت وانا جوايا طفل نفسي اجري والعب واطنطت والا يزعلني اضربو واجري استخبا ف حضن امي عشان تحميني 

ثم اردف في حصره : انا لحد دلوقت مش مستوعب اني كبرت وبقيت راجل وهفتح بيت وهبقي حمي لولادي وانا اصلا من جوايا محتاج حد يحميني ويطبطب عليا 

كانت تستمع وقلبها يعتصر الما 

همسه : انا بحبك اووووي ي مروان واوعد هبقي جمبك ومش هسيبك وهبقالك الحما والحضن مش هتخلي عنك مهما حصل 

مروان : ببكاء محتاج اشوفك اوووووي ي همسه اووووي 

همسه : افل دلوقت ي مروان هشوف بابا واجيلك تاني عشان لسه راجع من برا 

اغلقت الهاتف 

كذبت نعم كذبت عليه لم اتحمل ان اراه ضعيفا هكذا اشعر بوخذه في قلبي يالهي كم اتمني ان احمل عنه عذابه واريحه قليلا 

وبعد عده ساعات بعد خروج مازن للجامعه والاب الي زياره اصدقائه 

سمعت طرقات علي الباب 

ذهبت لتفتح اعتقادا منها انه اخيها او ابيها فلم تبالي بملابسها القصيره ذات الشورت القصير جدا وستره لا تغطي خصرها النحيل 

لتتفاجأ بمروان يقف امامها

يقف مزهول لم يتوقع جسدها النحيل بذالك الجمال تبا لخصرك المنحوت الذي افقدني توازني ما هذا الذي اراه وكان جسدك لوحة لدفنشي لم تجف الوانها بعد 

همسه بشهقه : انا بتعمل اي هنا 

مروان : جاي اتقدملك 

همسه : تتقدم اي دلوقت انتا مجنون وبعدين مفيش حد هنا 

مروان : بجد ومقولتيش من بدري لي 

وفي غضون لحظه دفعها للداخل وهي مكبله بين يديه وصدمها بالحائط لم يعطي لها فرصه الاعتراض 

فقد التهم شفيتيها ويده محاوطه خصرها النحيل للغايه كم تزيدي من نيران مشاعري كفاكي اغراء ايتها الحسناء لن احتمل اكثر صدقيني فقد انهارت مقاومتي واعلنت رغتي الانقلاب  علي عقلي 

همسه : ايه الا بتعملو دا ي مرواااااااان 

مروان : لم يرد يسمع ولكن قدرته علي التحكم انهارت امام جسدها 

همسه : انتا حيووووان وقليل الادب وصفعته علي وجهه امشي مش عااااااااوزا اعرفك تاااااااني 

مروان : انااا اناا اسف اوعدك دا مش هيتكرر تاني ي همسه 

همسه : مش هيتكرر لان دي اخر مره هتشوفني فيها ي مروان اطلع براااااااااااا

مروان : ليكي حق انا زودتها والله غصب عني انا بحبك ي همسه ولبسك وشوقي ليكي هو الا خلاني اعمل كدا والله م هتكرر

همسه : انتااااااااا حيواااااان ي مروان بكرهكككككككككككككك ي مروان بكرهكككككككك

اصابه الخزي  من نفسه وذهب 

..........

استسلم استسلم ولم اتوقع استسلامي تبا لك ايها العالم وسحقا لاحلامي فالتتباهوا بانكساري ولكن اعلموا انه اختياري لم اجبر علي الترك ولكني من اخترت 

اختار دربي كما اشاء اخترته لابتعد عنكم فوجودكم في حياتي ابتلاء 


يلملم ملابسه ويستعد للذهاب 

ياسمين : خلاص ماشي ي رامي 

رامي : كان ممكن اتجوزك غصب عن جدي بس عمري م اتجوزك غصب عن امك 

ياسمين : متمشيش ي رامي 

رامي : مش هسيبك هرجعلك قريب اوي هرجع وهخدك صدقيني 

ياسمين : هتوحشني اوووي ي رامي 

رامي : ياسمين تسمحيلي احضنك 

ياسمين : هزت راسها بمعني ايوه 

انتشلها بين احضانه واستنشق عبيرها وكانه يودعها فمن يدري ان كان هذا اللقاء الاخير او ان لهم لقاء اخر 

انزلها رامي وقبل عيونها الدامعتين 

خليكي فكرا انك الوحيده الا ف قلبي عمري م هحب غيرك ي ياسمين 

ياسمين : لي بيحصلنا كدا ي رامي 

رامي : عشان لم نتجوز نكون تعبنا ونحس بالانحاز الا عملنا 

ياسمين : هتوحشني اوووي 

رامي : بتحبيني ي ياسمين 

ياسمين : بحبك بحبك اووووووي ي رامي بحبك وبعدك عني بيموتني 

رامي : سلام ي حبيبتي وعيناه التمعت بالدموع 

.................

اوصلها لمنزله وهو غاضب 

حسن : مراااااات عمي 

ام صبا : ايوه ي بني 

حسن : انا شوفتلكو الشقه الا قدامي دي هوضبهالكو وتعيشو فيها عشان هتجوز اخر الشهر 

ام صبا : مش جولتلي ي ولدي لسه جدامك اربع شهور 

حسن : وهو ينظر لصبا بتشفي : غيرت راي 

ام صبا : الف مبروك ي ولدي 

يشعر بالنصر فقد ثائر لنفسه بعد ان رد لها موقفها معه 

صبا لنفسها: مفكر حالك هتجهرني لاه ي واد عمي انا هعرفك كيف جهره الجلب 


وبعد مرور تلاث سنوات 

فاصبحت صبا وكريم صديقات مقربان جدااا من بعضهما البعض 

صبا وهي تخرج من شقتها صباحا وقد تغيرت تماما 

الوووووو ايوه ي كيموو نازله اهو ي عم والله نازله انتا ملحقتش بالك تلت دقايق واقف تحت البيت يعني 

سمعها واستشاط غضبا كيف لم يكن يراها من قبل كان يغطيها الحزن وملابس غير مناسبه لعمرها ولكنها الان اصبحت اكثر الفتيات اناقه في الجامعه باكملها 

استنو بقي المفاجات  😉😉😉 وتغير حياتهم كلهم 

اتفاعلو ي جماعه❤ علق ب١٠ كومنتات ومتابعه لصفحتي الشخصيه

تكملة الرواية من هنا 👇👇👇

من هنا


تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close