القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

عندما التقينا (صغيرتي نور) البارت الحادي عشر والثاني عشر



عندما التقينا (صغيرتي نور)

 البارت الحادي عشر والثاني عشر


كارم:مسك ايد نور جامد وبدأت نور تتأ*لم من شدة قبضة يده 

كارم بغضب:انا ممكن اقت*لك هنا دلوقتي 

نور :وانت بقي فاكرني هخاف وهترجاك انك متق*تلنيش تبقي غلطان انا عندي امو*ت بشرف ولا اني اتذ*ل قصاد واحد زيك 

كارم:ابن الدمنهوري كده دائما متعود ياخد الحاجات اللي مفيش منها اتنين يعني بصي للملاك اللي قاعده هناك دي وشاور علي كارولين 

ليكمل حديثه دي بقي كانت حبيبة مراد بس انا خدتها منه ثم ضحك بصوت عالي ليكمل حديثه وانتي علي الرغم انك مش حلوه بس شكلك من النوع المحترم اوي ومش هخليه ياخدك بردو اصل انا حابب ادوقه نفس الا*لم والذ*ل من تاني هو وابوه 

كانت تسمعه وهي مصدومة بشده فهي لم تعرف ان مراد قد عاني بهذا الشكل وانه لديه اعد*اء هكذا


كارم :روحتي فين ي قطة اي مكونتش تعرفي ماضي حبيبك الاسود

نور:ده مش حبيبي افهم احنا اتقابلنا بالصدفه مش اكتر

كارم :ده بالنسبالك انتي ي قطه 

ابن الدمنهوري قالب عليكي الدنيا برا علشان يوصلك 

نور :فرحت لما سمعته وتمنت ان يصل لها مراد

كارم :يلا ي حلوه بقي ارجعي اوضتك من غير كلام


عند مراد 

بيحاول في السجن انه يعرف مين اللي حاول يق*تله 

مراد :خلاص متتكلمش بس هنحبس مراتك بته*مة الاتجار في المخ*درات وكده عيالك اتشر*دوا   

وقام مراد ليخرج 

لياتيه صوت من خلفه استني 

انا لو قولتلك هو هيق*تل عيلتي كلها برا 

مراد :قولي وعيالك ومراتك هسفرهم برا البلد خالص وهعيشهم عيشه مكنوش يحلموا بربعها 

طيب اسمعني يا بيه انا مقبلتهوش ولا مرا كل تواصلنا كان تليفونات بس و وقت ما كان بيدفعلي كان بيبعتلي حد من رجالته 

وكان دايما بيتواصل معايا من رقم معين موجود علي تليفوني 

مراد :تعرف توصلني بالراجل اللي كان بيديك الفلوس ؟

مستحيل ياباشا لان احنا كنا بنتواصل عن طريق الرقم اللي قولتلك عليه اعرفه ك شكل بس 

مراد :تمام ثم خرج وهو لا يدري ماذا سيفعل


في منزل عائلة نور 

كانت والدة تبكي بشدة وهي تصلي وتناجي ربها ان يحمي لها ابنتها 

ووالد نور :يفعل نفس الشيء علي النحو الاخر 


وصل مراد منزله 

والدة مراد :طمني يابني عملت ايه 

مراد :ولا حاجه يا ماما كل حاجه معقدة جدا للاسف احنا بنتعامل مع حد ذكي جدا وسابقنا بكذا خطوه 

انا حاسس اني عا*جز ومش عارف اعمل حاجه 

والدة مراد استهدي بالله يابني هتتحل إن شاء الله 


جاء يوم ترحيل المتهم بمحاولة قت*ل مراد 

وهو ينزل من العربيه الي المحكمة اخذ سلا*ح احد الظباط وفر هاربًا 


الو كارم بيه الحقني انا هربت من البوليس وعايز اي مكان آمن اعقد فيه ومحتاج فلوس 

كارم :جدع قولي عنوانك وانا هبعتلك حد من رجالتي يجيبك 


اغلق كارم الهاتف ثم ضحك بشده 

كارولين :اي اللي مفرح حبيبي كده 

كارم :اخر خيط كان في ايد مراد راح بح ثم ضحك بشده ليقول كده بقي جه وقت تنفيذ الضربه القا*ضية اللي هتنهي مراد تماما

كارولين :اي هي بقي الضربه دي يا بيبي 

كارم :هطلع نور قدامه بنت خا*ينة 

كارولين :وده هتعمله ازاي 

كارم :هحطلها منوم في الاكل والباقي بقي هيعمله حد من رجالتي وهصورهم وهبعتله الصور 

كارولين :ايه الدماغ دي انت عالمي 

كارم بفخر :ده اقل حاجه عندي 


تفاجئوا بنور امامهم وهي تبكي 

نور بصراخ :انتوا لا يمكن تكونوا بشر 

انا هسمحلكم تعملوا كده فيا ابدا انا عندي امو*ت ولا ان حد يلمس شعره مني ثم توجهت الي طرف القارب 

نور :انا مش مسمحاكم وهقتص منكم يوم القيامة 

كارم بفزع :نور اهدي خلاص مش هخلي حد يلمسك بس انزلي من عندك 

نور:وتفتكر اني هصدق حد حق*ير زيك 

كارم بترجي :والله ي نور ما هخلي حد يقربلك انزلي

نور:اشهد ان لا إله الا الله واشهد ان محمدًا عبده ورسوله 

ثم القت جسدها في الماء ليصرخ كارم صرخه عارمة 

……..

البارت الثاني عشر

صغيرتي نور

القت جسدها في الماء ليصرخ كارم صرخة عارمة وما هي الا ثواني حتي قفز خلفها 

تتابع كارولين هذا المشهد بصدمة 

نور مبتعرفش تعوم مقدرتش تقاوم المياه اكتر من دقيقة 

لكن كارم وصل ليها وانقذها 

صعد كارم بنور علي السفينة وهي فاقدة الوعي 

كارم بخضه:نور نور اصحي افتحي عيونك 

كارولين:مالك مخضوض عليها كده ليه ما تسيبها تم*وت ولا تغور في داه*يه حتي 

كارم :اخرسي ومسمعش صوتك 


بعد عدة محاولات فاقت نور 

نور بذعر:سيبني بالله عليك بص مو*تني بس متعملش اللي في دماغك ده بالله عليك 

كارم حاول انه يهديها 

كارم :مش هعمل حاجه والله خلاص 

نور كانت بتترعش لان كلها غرقان مايه 

كارم :انزلي غيري هدومك خدي اي حاجه من عند كارولين 

كارولين :انت عايز تلبس دي من هدومي انا 

نور :لا طبعا انا مش بلبس بواقي الهدوم زيك انا هدوم كاملة مش لبس الاطفال اللي انتي لابساه ده 

كارم :نور مينفعش تفضلي يهدومك دي كده هتاخدي برد جامد


نور:انت مالك مره واحده كده بقي قلبك عليا وبتخاف عليا 

كارم :لا يا حلوه قلبي مش عليكي انا بس عايزك تفضلي سليمة 

خلاص لو مش عايزه تلبسي لبس كارولين خدي اي لبس من عندي 

تركتهم نور ونزلت للاسفل ثم فتحت الدولاب لتجد امامها ثياب كارم 

اخرجت منه بنطلون جينس وقميص كان القميص طويل عليها والبس كان واسع وخدت من عند كارولين اسكارف ولبسته بدل طرحتها اللي اتبهدلت 

كان شكلها طفله جميلة بهذه الملابس 

فضلت نور قاعدة في الاوضة لحد ما سمعت صوت دوشه فوق طلعت من اوضتها براحه وابتدت تسمعهم اتفاجئت لما شافت اللي حاول يق*تل مراد موجود وفهمت علي طول انه تبع كارم 

لمحها كارم واقفه 


كارم :نووور تعالي مفيش داعي تتصنتي من بعيد 

نور بشجاعة:انا مش بتصنت انت خطفني وانا عايزه اروح عند اهلي 

كارم عندما رأها بهذه الملابس اعجب باحترامها وطفولتها وابتسم في داخله علي طريقتها في الكلام 

كارم ببرود:واي كمان 

نور :بس روحني عند اهلي قاطع كلامها وصول الشرطة البحرية ومعهم مراد 


كارم بذعر :ايه ده هو عرف مكانا منين ووجه نظره ناحيته انت انت اللي بعتني ثم امر رجاله ان يلقوه في الماء 

كارم مسك نور ووجه المسد*س عليها 

كارم :هتمشي معايا بهدوء والا هتق*لك 

نزل كارم وكارولين ولبسوا لبس السباحة وخدوا كل احتياطاتهم وخرجوا من مخرج سري بس نور كانت من غير اي حاجه مكنش معاها امبوبة اكسجين او لبس سباحه زيهم 


نور :سيبني ارجوك وانا مش هقول عليك حاجه بس سيبني 

كارم بصلها بنظرة طويلة هو عارف لو خدها معاه هيكون بياخدها للمو*ت ف سبها وخرج هو وكارولين 


مراد والشرطة بقوا علي السفينة 

مراد بلهفة :نوووووور نور

نور سمعت صوت مراد وكأن الروح ردت فيها طلعت جري علي فوق وتقابلت اعينهم في نظره طولية نظرة لن يفهمها سوي من يعشق 

تريد ان تجري عليه لتضمه وتشعر بامان العالم معه وكان هو يريد ان يطمئن علي من سكنت قلبه ولكن هناك حاجز يقف بينهم

البارت الثالث عشر والرابع عشر والخامس عشر من هنا 👇👇

من هنا


بداية الروايه من هنا 👇👇👇


من هنا


تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close