expr:class='data:blog.languageDirection' expr:data-id='data:blog.blogId'>

عشق ملوث بالدماء من الحلقه الرابعه حتي الخامسة عشر بقلم فرح عبد الرحمن



عشق ملوث بالدماء

من الحلقه الرابعه حتي الخامسة عشر

بقلم فرح عبد الرحمن


في منزل طارق الشافعي

طارق :انتي 

نيرمين :ايوه انا في ايه مالك يا طارق 

طارق شدها وقفل الباب بسرعه 

طارق :انتي ايه الي جابك دلوقتي 

مصطفي :ده وقت بنات يا طارق 

نيرمين :في ايه مالك وانت مين و

قطع كلامها طرق علي الباب 

طارق :شششششش مش وقتك ادخلي في الاوضه بتاعتي بسرعه 

نيرمين :طب فهمني 

طارق :بعدين يلا بس ادخلي ومتطلعيش الا لما انا الي ادخلك واقولك 

نيرمين :ماشي ماشي 

دلفت نيرمين الي الغرفه سريعا واختبئ مصطفي مجددا 

فتح طارق الباب ودلف هذا المقنع وأغلق خلفه الباب 

طارق بتوتر :انت مين 

عدي :انا الجوكر 

طارق :انتا عايز مني ايه 

الجوكر :عايز روحك 

جاء مصطفي من خلفه وبدء في تكبيله وامسك به 

وكانت ملك تشاهد ماذا يحدث من أحد الغرف 

ملك : ده عدي اومال فين الجوكر طب ادخل وانقذه ولا لا بس نور قالتلي لا   مهو ممكن تكون عامله حسابها اني هنقذه  انا عارفه لو راح السجن ايه الي هيحصل وانا مستحيل اسيبه 

خرجت ملك من الغرفه سريعا 

مصطفي :ملك كلمي الباقي عشان يخدوه 

ملك :لا رد 

مصطفي :ملك 

ملك رفعت سلاحها في وش مصطفي 

مصطفي بصدمه :انتي يا ملك 

ملك: سيبه 

مصطفي: مش هسيبه 

ملك :يبقا هخليك انا تسيبه 

بدأت ملك في العراك مع مصطفي ولاكن لم تستطيع نظرا للفرق الذي بينهم 

مصطفي :عمري متخيلت انك ممكن تكوني جاسوسه يا ملك 

مصطفي :الو يا جاسم تعالي بسرعه انت والباقي 

بعد قليل جاء باقي الفريق 

مازن :اهلا بالجوكر 

جاسم :انت مكتف ملك ليه يا مصطفي ما تسيبها 

مصطفي :دي خاينه وطلعت هيا الي بتنقل كل حاجه لىجوكر طول الوقت ده 

مروان :انت بتهظر ولا بتتكلم جد 

مصطفي :يعني هكون بهظر انجزو خدوهم وانا شويه ونازل 

اخذوهم وهبطو للأسف وتبقا طارق ومصطفي 

خرجت نيرمين من الغرفه تجري 

نيرمين :طارق مين دول مين الي كان عايز يقتلك ده فهمني 

طارق :اهدي هفهمك بعيدين المهم اعرفك القائد مصطفي الشناوي 

نيرمين :اهلا 

مصطفي بقرف :اهلا 

كان مصطفي يعتقد ان نرمين فتاه حبيبه طارق ولكنه كان يشمئز منها لأنها أتيه الي منزل رجل اعزب وبهذه الملابس فكانت ترتدي 


طارق :اعرفك يا مصطفي باشا دي نرمين اختي 

مصطفي :اختك 

طارق :اه 

مصطفي :اسف كنت فاكرها حبيبتك 

طارق :لا ولا يهمك 

مصطفي :تمام بعد اذنكم 

(استوب 

مصطفي الشناوي :قائد في المخابرات يبلغ من العمر ٢٦ عاما ذات عيون زرقاء وشعر بني ولحيه وبشره قمحيه وذات جسد رياضي 


نيرمين الشافعي :فتاه جميله تبلغ من العمر ٢٣ عاما لم تعمل بعد وتعشق الخروج لأنها ذات طابع فرنسي وعاشت معظم حياتها في فرنسا توأم طارق أخيها ذات بشره بيضاء كالحليب وعيون خضراء وشعر بني طويل وجسد ممشوق 


استوب الاستوب بقا 😂) 

..................


ف


ي منزل طارق الرفاعي غادرت نيرمين بعدما قص عليها طارق ما حدث واوصاها ان لا تتحدث مع والدته في هذا الموضوع ثم جلس علي الاريكه ليريح اعصابه

وبعد قليل سمع طرق علي باب المنزل

طارق :هيا نيرمين رجعت ولا ايه

ثم اتجه الي باب المنزل وما ان فتحه حتي لبس علي ارضيه المنزل بفعل هذا الشخص المقنع الذي دفشه للداخل ودخل الي المنزل وأغلق خلفه المنزل

طارق :انت مين

الجوكر :انا الجوكر

طارق :ازاي انت اتقبض عليك

الجوكر :لا ده مكنش انا

طارق لاحظ ان هذا الشخص يرتدي ملابس سوداء واسعه وايضا يرتدي هذا القناع الذي كان يرتديه لويس

وايضا اقصر قامه من لويس

طارق :اومال كان مين

الجوكر :تؤ تؤ انت دلوقتي متسالش انت اساسا متتكلمش

طارق :انت هتعمل ايه

الجوكر :بتسأل تاني هت انا مش قولتلك ان كده غلط

طارق :اسف اسف واللهي 

احضر الجوكر حقنه :عارف ايه دي 

طارق يبتلع ريقه :ايه 

الجوكر :ايه الغباء ده يعني الموقف رعب وجي عشان اقتلك ودراما يعني هيكون فيتامين يعني اكيد سم 

ابتعد طارق للخلف وحاول اتعارك مع الجوكر ولاكن الجوكر في دقائق كان يغرز هذه الحقنه في رقبه طارق ثم سقط طارق علي الارض دوم حركه 

ووقف الجوكر يتامله دون شفقه 

الجوكر :الو اطلعولي حالا عشان تخدو الجثه 

بعد قليل من الوقت صعد رجلان وكان يرتديان قناع  واخذو طارق وهبطو به الي الأسفل وظل الجوكر ينظر في انحاء المنزل وتوقف عندما وقع نظره علي هذه الكاميرا المعلقه علي الجدار 

الجوكر:متحاولوش العبو معايا عشان انا دايما بكسب بس الصراحه تتقال اني مستمتع باللعبه اوي    سلام يا فريق الخوارق 

ثم هبط الي الأسفل وصعد السياره وذهب 

.................... 

في مبني المخابرات المصريه 

في غرفه خاليه نجد عدي وملك جالسان ومربطان علي مقاعدهم ولم يوجد غيرهم بالغرفه 

عدي بضيق :بس هوا انتي لبسك كله كده 

ملك باندفاع :ايوا خرا كل لبسي كده 

عدي:اتكلمي عدل 

ملك :سوووري لو اتكلمت وحش بس انا مخنوقه 

عدي :عشان تجربي الي بتعملوه في المساجين 😂

ملك :لا والله ده انا ببقا طيوبه اوي معاهم 

عدي :انا مش عارفه انتي زعلانه ليه ده احنا مقبوض علينا ومربوطين وهنتعذب بعد شويه يعني قمه الترفيه اعتبرها رحله 

ملك :اسكت يا عدي انت بتعقدها اكتر  

بعد قليل دخل عليهم مصطفي 

مصطفي :ههه طلعتي جاسوسه يا ملك 

عدي :نخلاص يا عم انت كل اما تشوف البت تقولها طلعتي جاسوسه مهي حره ملقتش نفسها في دور الضابط قالت ابقا جاسوسه 

ملك :ههههههههه

مصطفي :يا صلاه النبي ايه الروقان الي انتو فيه ده 

عدي :روق معانا 

مصطفي : لا ده الجوكر طلع دمه خفيف اهو 

عدي : الصبح قتل وبليل هزار 

مصطفي :اخرص 

عدي :هيعيش الدور بقا 

ملك :بس بقا سيب الراجل يقول جمله عدله 

عدي :عشان خاطرك بس واللهي 

مصطفي :هنستظرف تاني 

عدي :متخش في الموضوع بدل ما انت حولنا كده وعامل زي ميس شيماء بتاعت الهندسه 

مصطفي بضيق :مخرص بقا عشان قربت اجيب اخري في قناه اسبيث تون الي قاعد فيها دي 

ملك :انا نفسي افهم انت داخل تعملنا ايه مخلاص مسكتو الجوكر وعليه جاسوسه هديه ايه بقا هتتدخل تستجوبنا علي ايه 

مصطفي :دلوقتي انت هتقولي كل معلومه عن عادل المنشاوي ومين غيرك بينفذله خططه 

عدي :ده علي اساس ان رأفت مقالكوش 

مصطفي :انت عرفت منين ان رأفت هو الجاسوس 

عدي :واللهي الجوكر مبيغلبش واي حاجه بتطلب منه بتتنفذ 

مصطفي :قصدك ايه 

عدي :قصدي ان زمان الجوكر الحقيقي دلوقتي قتل طارق ورافت كمان ٥ دقايق وهتلاقي اللوا بتاعك بيبلغك خبر اختفاء رأفت واه صحيح الجوكر سيبلكو هديه منه في شقه طارق

خرج مصطفي وقد بدا في الجري كي يصل لشقه طارق ولاكن اوقفه صوت اللوا مجدي 

مجدي :مصطفي في حاجه مهمه لازم تعرفها 

مصطفي :ايه 

مجدي :رأفت اختفي بحاول اوصله مش عارف 

مصطفي :الجوكر الجوكر هو الي عملها 

مجدي :هوا مش اتقبض عليه 

مصطفي :لا كان تمويه اما الجوكر الحقيقي وصل لطارق وكمان هو السبب في اختفاء رأفت. انا هروح دلوقتي شقه طارق اشوف اي دليل 

خرج مصطفي سريعا من المبني واتجه الي شقه طارق وصعد الي الأعلي وبحث في جميع أركان المنزل ولاكن لم يجد شئ ولاكنه تذكر كاميرات المراقبه فاتجه إليها واخذ منها الشرائط واتجه الي مبني المخابرات مره اخري

اللو مجدي :ايه يا طارق لقيت حاجه 

مصطفي :الكلام مش هنا جوا في المكتب يلا 

ثم دلف الاثنان الي مكتب اللوا مجدي ووضعا الشرائط في الاب توب وبدءو في مشاهده ماذا حدث 

مصطفي بعد انتها الفيديو :يا بن الكلب ده بيستفزني    انا مش هسيبه الا لما ادخله السجن 

مجدي :تؤ مش هتعرف 

مصطفي :اومال مين الي هيعرف 

مجدي :وحش الدخليه لازم يرجع هو الوحيد الي هيقدر 


يترا مين وحش الدخليه ؟ 

ومين الجوكر ؟ 

انا احوليت من الالقاب واللهي 😂

توقعاتكم في الكومنتات 😂


الحلقه الخامسه 

مجدي :وحش الدخليه لازم يرجع

مصطفي :مستحيل انت متعرفش الخطر الي هنحطه فيه لو رجعناه

مجدي :بس هو الوحيد الي هيقدر يهزم عادل المنشاوي

مصطفي :وانت ضامن منين انه هيقدر انت فاكر اخر مره عادل المنشاوي عمل فيه ايه ولولا ان ربنا سترها كان راح فيها

مجدي :جت غدر وتنساش برضه ان كل الي نعرفه عن عادل المنشاوي ده بسببه وكل الادله الي كانت تدينه مين الي جابها مش هو ولما عادل المنشاوي عرف لعبها صح خطف مراته واستدرجه وخلانه كلنا دمغنا في حته وقدر هو يوصل للادله ويحرقها

مصطفي :خلاص تمام انا معاك بس ازاي هيقدر يوصله المره دي رأفت خلاص مش هيقدر يساعدنا لان الجوكر تقريبا عمل فيه حاجه وربنا يستر وميكونش قتله

مجدي : الجوكر هو الي هيوصلنا لعادل المنشاوي وهو الوحيد الي لو اتمسك عادل المنشاوي هيبقا بخ

مصطفي :خلاص تمام سيب الموضوع ده عليا

خرج مصطفي واتجه الي منزله 

........................ 

في اليوم التالي

في باريس 

في معسكر لتدريب الجنود

كان يقف هذا الرجل الوسيم وتنعكس اشعه الشمس عليه لتبرز عضلاته ويخطف القلوب

وكان يجري سريعا كا شكل من أشكال التدريب

ثم يأتي هذا الرجل اليه

الحوار مترجم 

الرجل :(معذره سيد لويس)

لويس :(ماذا تريد)

الرجل :(يوجد شخص يريدك علي الهاتف)

لويس :(حسنا اذهب انت)

ثم ذهب لويس ليجيب علي الهاتف

لويس :الو 

مصطفي :الناس الواطي الي مبتسالش 

لويس :وحياه ابوك بطل الكلمتين الحمتضين دول وخش في الموضوع 

مصطفي :خلاص خلاص انا متصل اقولك انك لازم ترجع 

لويس :تمام بكره الصبح هتلاقيني عندكو سلام 

أغلق لويس الهاتف 

لويس :خلاص يا عادل جه وقت النهايه 

......................... 

في مصر 

في فيلا الرفاعي 

استيقظت نور من نومها وادت روتينها اليومي وارتدت ملابسها



ثم هبطت الي الاسفل 

ادم :ماما هي ملك فين 

نور :البوليس خدها

ادم :مين البوليس دول 

نور :دول الي بيمسكو الاشرار 

ادم :وملك أشرار 

نور :لا ملك مش من الاشرار ملك من الناس الي بيقبضو علي الاشرار 

ادم :الله يعني ملك بوليس 

نور بضحك :اه بوليس وسلا بقا عشان اوصلك مدرستك واروح اشوفها 

ادم :خديني معاكي عشان خاطري 

نور :ومدرستك بلا وبطل دلع 

ثم غادر كلا من ادم ونور واصلت نور ادم الي مدرسته واتجهت الي مبني المخابرات ولاكن اتابعها اتصال 

نور :الو يا مدحت في حاجه في المستشفي ولا ايه. طب متخلي معتز هو الي يعمل العمليه دي انا لسه قدامي شويه خلاص خلاص انا هاجي 

واغلقت نور الخط وذهبت الي المشفي بعدما كانت تنوي الذهاب الي الشرطه كي تري ملك 

................... 

في مبني المخابرات كانت تنام ملك علي كتف عدي وعدي علي راسهما ثم استيقظا بفزع بعدما سكب عليهم ماء 

مصطفي بسخريه:عصافير الحب 

عدي :شوفتي حتي الي ميعرفناش بيقول كده اومال انتي مكبره دماغك ليه 

ملك :مش وقته 

مصطفي جلس أمامهم وقام بوضع قدم علي الاخري 

مصطفي : هتحكولي كل حاجه عن الجوكر وحالا 

عدي :وربنا ما هفتح بقي الا لما اكل انا والبت الهفتانه الي جنبي دي 

ملك :اه بليز انا جوعانه وعطشانه 

مصطفي :مفيش حاجه هتتعملكو الا لما تتكلموا 

عدي :واحنا مش هنتكلم ولا بعد ما تعملولنا حاجه ولا قبل ما تعملولنا 

مصطفي :يبقا هتفضلو هنا من غير اكل وشرب لحد متقولو حقي برقبتي 

ملك بسرعه :مصطفي مصطفي 

مصطفي :نعم 

ملك :بليز افتح التكيف عشان الدنيا حر 

مصطفي :ينعل ابو شكلك مستفزه 

ثم خرج مصطفي من الغرفه 

ملك :هو زعل ليه انا فعلا حرانه 

......................... 

في مبني المخابرات 

كان يجلس مصطفي في مكتبه منشغل في اعماله 

ثم سمع أصوات مزعجه بالخارج فنهض وخرج ليري ماذاا يوجد 

مصطفي :في ايه هنا 

نيرمين :استاذ مصطفي 

الرجل :يفندم الست دي كانت عامله دوشه من الصبح وعايزه حضرتك وحضرتك منبه عليا محدش يدخولك 

مصطفي :انتي مين 

نيرمين :انا نيرمين اخت طارق الشافعي 

مصطفي :اه اه افتكرتك تعالي 

ثم دلفت نيرمين 

وراءه ولم تغلق باب المكتب مما اسار استغراب مصطفي فهو يعتقد انها غير مسلمه خاصه بملابسها هذه فكانت ترتدي بنطلون جينس مقطع وبلوزه بيضاء بدون أكتاف 



نيرمين :استاذ مصطفي انا روحت لطارق بيته انهارده الصبح ملقتهوش وسألت البواب قالي انه مشافهوش 

مصطفي :بصي يا انسه نيرمين الجوكر الي احنا قبضنا عليها امبارح ده ده مكنش الجوكر دي كانت لعبه اتلعبت علينا وللأسف نجحت والجوكر الحقيقي قدر يوصل لاخوكي 

نيرمين :يعني ايه انا ماليش دعوه بكل ده انا عايزه اخويا 

مصطفي :بصي هو اخوكي اختفي ولسه مش عارفين هو عايش ولا ميت 

نيرمين :يعني ايه 

مصطفي :احنا بندور واللهي 

نيرمين ببكاء :بس بس 

مصطفي :اهدي اهدي ان شاء الله هنلاقيه 

نيربين ببكاء :بليز لو لقيته كلمني اتفضل ده رقمي بليز انا ماليش غير طارق 

مصطفي :اهدي بس وان شاء الله هنلاقيه وتعالي انا هوصلك 

نيرمين :لا ميرسي 

مصطفي :هو انتي بتلبسي كده دايما 

نيرمين :افندم اعتقد ان دي حريه شخصيه ولا انت رايك ايه 

مصطفي :انتي حره بس احنا هنا في مصر والكلام ده مينفعش 

نيرمين :انا شايفه ان حضرتك ملكش دعوه وياريت تخليك في شغلك ولو في اي خبر عن طارق ياريت تقولي 

مصطفي :اخرجي بره بررره 

خرجت نيرمين مسرعه وغادرت 

مصطفي :أشكال زباله 

.........................

في باريس 

في منزل عادل. المنشاوي 

عادل :(اين هو رأفت) 

الجوكر :(قتلته مع طارق) 

عادل :(احسنت عملا) 

الجوكر :(اعلم هذا) 

عادل :(الي اللقاء) 

ثم انهي عادل اتصاله 

وبعد قليل جاء اليه الخادم 

الخادم :(سيدي) 

عادل :(ماذا) 

الخادم :(عاصم رضوان ينتظرك بالأسفل سيدي) 

عادل :(حسنا اذهب انت) 

وبعد قليل هبط عادل المنشاوي الاسفل 

عاصم :ازيك يا عادل باشا 

جلس عادل وقام بوضع قدم علي الاخري 

عادل :غريبه يعني بقالك كتير مشرفتنيش هااا في اخبار جديده. 

عاصم :ايوه يا باشا في اخبار جديده انا قدرت اوصل لمرات حضرتك خلاص 

عادل بلهفه :وبنتي 

عاصم :بس بنت حضرتك مكنتش معاها 

عادل :ازاااي يعني مكنتش معاها اومال بنتي فين 

عاصم :يا باشا احنا اول ماعرفنا رقبناها مده طويله بس اتضح ان البت مش معاها 

عادل :اوماااال بنتييي فيييين 

عاصم :هوصلها يا باشا هوصلها 

عادل :انا قعدش ٢٤ سنه معرفش أن ليا بنت وعرفت بالصدفه ومش مستعد اضيع وقت اكتر من كده انا عايز اعيش الباقي من حياتي مع بنتي فهمت 

عاصم :فاهم فاهم هعرف بنتك فين في أسرع وقت 

عادل :تمام شرفت 

...................... 

في مصر 

في منزل الرفاعي 

هبطت نور بعدما ابدلت ملابسها الي ملابس بيتيه مريحه 


نور :ادددددددم 

ادم :ايه يا ماما 

نور :لا يا حبيبي كنت بطمن عليك بس 

ادم :ماشي 

نور :تعال بقي قولي يومك كان عامل ازاي انهارده 

ادم :كان تمام كويس 

نور :ومال وشك مقلوب كده 

ادم :اصلي اتخانقت مع بنت في المدرسه انهارده 

نور :اممم ليه بقا ايه الي حصل 

بدا ادم في سرد لها ماذا حدث 

........ فلاش باك.......... 

جاء موعد البريك فهبط جميع الطلاب الي الحديقه وكان ادم يسير ولكنه توقف بسبب اشتباكه مع أحدهم 

رزان بطفوله :سوووري 

ادم :لا ولا يهمك خلاص 

رزان :هو انت كمان مش هتقولي سوري 

ادم :بس انتي الي خبطاني 

رزان بطفوله :بس مفروض تقولي سوري 

ادم ببرود :بس انا مبعتذرش لحد 

رزان :بس انت كمان خبطاني جامد 

ادم :انتي بتفهمي من ودانك مقولنا انتي الي خبطاني 

رزان بتحاول تستوعب :انت ليه كلامك غريب كده 

ادم :هو كده 

رزان :طب مش هتعتذر 

ادم :يا ربيييي لا مش هتنيل اعتذر 

رزان بدموع :انت بتزعقلي 

ادم :ايه ده 

رزان ببكاء :انت وحش انا مش هكلم تاني 

وذهبت رازان تبكي من أمام ادم الذ يزال مصدوم بسبب بكاءها المفاجئ والسريع 

.............باك..... 

نور:هههههههههه 

ادم بضيق :ماما هو انا قايل عشان تضحكي 

نور :انت الغلطان 

ادم :انا يا ماما بقولك هيا الي خبطاني 

نور :يا حبيبي دي طفله وانت كبير وهيا مش فاهمه وانت كده زعلتها 

ادم :خلاص يا ماما انا لو شوفتها بكره هكلمها

نور :شطور حبيب ما

قطع حديثها قدوم احد إليهم 

فذهبت نور لتري من جاء في هذا الوقت المتأخر 

ثم فتحت الباب 

نور :انتي 


مين هو وحش الداخليه ده وايه قصته؟ 

ياتري طارق اتقتل ولا لسه عايش؟ 

و فعلا رأفت مات؟ 

ومين دي الي جت لنور وخلتها تتصدم كده؟؟

الحلقه السادسه 


نور :انتي 

نيرمين :ايه مش مرحب بيا ولا ايه 

نور :نيموووو خشي خشي 

دلفت نيرمين الي الداخل 

نور :الواطيه الي مبتسالش 

نيرمين :ما انا بسأل اهو يا فوزي 

نور :بت وربنا لو ما اتعدلت وبطلتي وطينه لاجيب البت ملك ونعلم عليكي 

نيرمين :وقته الكلام ده انا واحده جايه اطفح ايه مفيش طفح 

نور :لا في يختي خشي خشي شكلك مطوله معانا 

نيرمين :استني يا رورو شنطه هدومي بره 

نور :لا ده انتي مبلطه فيها مش مطوله 

نيرمين :لقد اصدرت انا نيرمين الشافعي قرار الجلوس بمنزل الرفاعي مده حضوري بمصر 

نور :تشرفي يا روحي بصي سربي الواد الي هناك ده ونقعد نتفرج علي فلم رعب 

ادم :لا هتفرج معاكم 

نيرمين :دووومي وحشتني يا ابن نور المفتريه والمفتش كونان 

نور :خشي يختي خشي شكلك هتعمري انتي وهو يا سبحان الله نفس التفكير البقري 

ادم :خشي يا وليه اعملي حاجه الصاروخ ده 

نور :وليه وصاروخ في جمله واحده هو انا مخلفه عبده موته (اومال لو شوفتي ريان الي في جبروت عاشقان😂) 

ثم ذهبت نور لتجهز العشاء واتجهت نيرمين الي الأعلي لتبديل ملابسها وارتدت ملابس بيتيه مريحه 


وانهت نور تحضير الطعام وبعد قليل صعد ادم للنوم بعدما انهي طعامه 

نيرمين :عايزه اتكلم معاكي 

نور :يلا علي المقر السري 😂

نيرمين :فين 

نور :الجنينه يختي اي حد بيكون عايز يقولي حاجه بنطلع علي الجونينه 

نيرمين :انتي بالجونينه دي فصلتني اساسا 😂يلا يا ختي يلا ع الجونينه

ثم خرجا الاثنان الي الحديقه وجلسا سويا

نور :قولي بقا

نيرمين :نور انا خايفه اوووي ليعرفو ويعملو فيا زي ما عملو في ملك صحبتك

نور :ملك صحبتي هتخرج وقريب اوي كمان

نيرمين :وعرفني منين

نور :ملكيش دعوه بقا

نيرمين بتوتر :نور هو طارق كويس 

نور :مش انا وعدتك ان محدش هيلمسه 

نيرمين :بس بس ده وقع في ايد والجوكر 

نور :والجوكر وعدني ان محدش هيقرب منه.   انا لو شكه ١٪ ان الجوكر هيأذي طارق مكنتش ساعدته 

نيرمين :طب انا لحد دلوقتي مش فاهمه ايه لازمه التمثيليه الي انا بعملها دي 

نور :اولا عشان يبان موضوع اختفاء طارق طبيعي ثانيا عشان تقربي من مصطفي وتكسبي ثقته وتحاول تعرفي معلومات عن أي حاجه هيعملوها بالنسبه للجوكر 

نيرمين :بس انا كده بلعب بقلوب ناس يا نور 

نور :ياروحي هو انا بقولك اتجوزو انا بقول بيست فريند بس 

نيرمين :ماشي يا نور بس دخول ملك صحبتك ده مكنش في الخطه 

نور :بسببي ملك كانت لازم تعرف الخطه بس انا الي مردتش اقولها وقولتلها تنفذ الي هنا طلبوه بس اكيد هيا لما لقت عدي قالت تحاول انقذه الغبيه 

نيرمين :بس شكلها كان جميل اوي زي الفار المبلول الي في ايد مصطفي لا وعامله نفسها سوبر مان وبتقولو بس انا هخليك تسيبه كنت هموت واضحك علي شكلها وعلي نظره عدي ليها 😂😂

نور : ده لو الجوكر الحقيقي كان هناك كان رمي نفسه في النار بسبب ملك 😂

نيرمين :هموووت واللهي لا وعدي ده شكله سكره 😂

نور :قومي نامي يا نيمووو انا مصدقا خلصت من ملك وكلامها علي الولاد السنجله المعفنه دي تيجي انتي كمان    ما ترتبطو وتخلصو امي بقا 😂

نيرمين :قبل ما نام عايزه اقولك حاجه مهمه جداا 

نور :قولي 

نيرمين :اياكي تطبخي تاني ده انتي طبخك يسد النفس وربنا.  ده انا لحد دلوقتي حاسه ان بطني اتشلت 😂

نور :غوري من هنا يا زباله ياالي مبتفهميش في الطبخ 

صعدت نيرمين سريعا خوفا من توبيخ نور إليها وجلست نور تتذكر احدي ذكرياتها 

........... فلاش باك........ 

كان يجلس إياد اما التي في يهتم بهذا الرضيع الذي يبلغ عمره شهور 

إياد :متيلا بقا يا نور هو انتي بتخترعي الذره اشحياله مكانو شويه مكرونه محمره 

نور :انا اول مره اعمل اكل يا اياد فا اصبر بقا 

إياد :حاضر يا ستي اديني مستني مع الحنفيه الي مبيبطلش عياط الي انتي مخلفاه ده 

نور :طلعلك 

إياد :بس يا شبر ونص انتي عشان مجيش اعلقك علي بابا المطبخ 

نور :يا رزززل بطل تقولي يا شبر ونص افرد ابنك سمعك هيقول علي باباه ايه اب مش متربي 

إياد :انا الي استاهل واللهي عارف انا الي جبته لنفسي واتجوزت واحده لسانها ٩ أمتار وطولها متر 

نور :استني عليا بس اخلص واجي اشوف حوار المتر ده 

وبعد وقت ليس بقليل انهت نور المكرونه المحمره 😂

فجلست نور أمام إياد تنتظره بلهفه كي يتذوق طعامها

نور :دوق وقولي رايك

إياد بتلذذ :جميله جداا جداا تسلم ايدك يا روحي انا لازم اكل من ايدك كل يوم ومتخليش الشغاله هيا الي تطبخ

نور :بجد المكرونه حلوه   طب انا كمان هدوق

تذوقت نور المكرونه:كح كح اععععع متاكلش متاكلش ده ممكن يجيلك تلوث وتعمل غسيل معده ايه الارف ده 

إياد مستمتع بالطعام :حبيبتي بجد حلوه صدقيني انتي من قبل ما تعمليها حتي كنت عارف انها حلوه 

نور :إياد انت مش مطالب انك تاكل البتاع دي واللهي مش هزعل 

إياد مسك ايد نور وباسها :حبيبتي انتي اي حاجه بتعملها بايدك بتبقا حلوه ده كفايه أن انتي عملتيها بحب 

نور قامت حضنته :إياد انا بحبك اووي ربنا يخليك ليا 

إياد :ويخليك ليا يا نوري انتي والحلف الي نايم هناك ده 

وفي تلك اللحظه استيقظ ادم وبدأ بالبكاء 

إياد :ياريتني كنت جبت في سيره ربع جنيه يا ابن الفصيله.  انا والواد ده شكلنا مش هنعمر

نور :ههههههههه

......... باك...........

نور بدموع :الله يرحمك يا اياد وينتقم من الي عمل فيك كده

ثم صعدت نور الي الأعلي كي تنام وتراه في أحلامها

.....................

في صباح اليوم التالي 

في مبني المخابرات المصريه 

في الغرفه التي يوجد بها عدي وملك 

كان الاثنا نائمون ثم استيقظ بفزع بفعل المياه التي سكبت عليهم 

عدي :يعني يا صبحان الله الواحد مبقاش محتاج يستحمل الصبح بياخد دش جاهز 

مصطفي :تصدق ظريف يلا 

عدي بغرور :عارف عارف 😎

ملك :ولا اكنك بتتهزهق مثلا 

عدي :وايه التهزيق في ظريف يا حجه 

ملك :افهم ظريف ذي مستوحاه من ظرافه يعني بيشتموك بس بيستهبلو     افهم بقا هفضل اعلم فيكو لحد امتي 

عدي :لا زكيه زكيه يعني 

ملك :زكيه زكريا نيهااهاها 

عدي بقرف :هو انتي من ام دم تقيل دول 

ملك :كش ام جم تقيل دي الي هتموت عليها 

عدي :لا خلاص صرفت نظر 

مصطفي :بس بقي انتو الاتنين 

ملك :مصطفي 

مصطفي بزهق :نعم 

ملك :انا جوعانه وعوطشانه 

مصطفي :ولا في ولا اكل ولا شرب لحد اما تتكلم يا كده يا تموتو البلد مسمحه فيكم 

عدي :هدي اعضائك محدش هيتكلم بربع كلمه 

ثم جاء احد الأشخاص من الخلف وقال بنبره قويه :لا هتتكلمو 

ثم نظر جميعهم خلف مصطفي ووجدو هذا الشاب الجذاب والقوي فكان جسده كجسد لاعب محترف في الملاكمه وايضا جذاب وملامحه جميله ولاكنها يظهر عليها الجنود والقسوه فكان يمتلك هذا الرجل عيون بنيه رماديه الون وكان شعره بالون البني وكذالك لحيته فكان كقنبله وسامه 

عدي :وانت مين أن شاء الله 

ادم :انا وحش الدخليه 

ملك :سمعت عنك بس عمري ماشوفتك 

ادم :كنت اتمني اننا نتقابل في ظروف احلي من كده ياااا كان اسمك ايه 

عدي :كلامك معايا انا يااا كان اسمك ايه. اه بيقولو الوحش 

ادم :ايوه يا حلو وخليك فاكر الاسم ده كويس عشان هتسمعه كتير الايام اللي جايه 

عدي :وانت جهز نفسك عشان تكون واحد من ضحايا الجوكر اصلي خلاص خدتلك معاد معاه 

ادم بسخريه :وعد مني لاجيبه انا لحد عندي وهيكون قاعد مكانك كده وقريب اوي 

عدي :ابقي قابلني 

........................... 

في منزل الرفاعي 

استيقظت نور صباحا واجت روتينها اليومي وارتدت ملابسها المكونه من هوت شورت وبلوزه قصيره بحملات 



وهبطت الي الاسفل لتجد نيرمين وآدم يجلسان بانتظارها ويردون ملابسهم 

فكانتي نيرمين ترتدي ملابس شبيه لملابس نور بس مع اختلاف الالوان 



وكان ادم يرتدي 


نور :انتو رايحين علي فين كده لمواخذه 

ادم :انا مستنيكي 

نيرمين :وانا كمان مستنياكي عشان نخرج سوا 

نور :وانت هتيجي معانا ليه يا آدم 

ادم :تيموو قالتلي انك رايحه تشوفي ملك وانا عايز اجي معاكي والنهارده اجازه 

نور :ماشي يلا 

وخرج كلا من ادم ونور ونرمين وجلست نيرمين بسيارتها واتجهت لجوهتها وجلي ادم ونور بسيارتها واتجهت هيا أيضا لجوهتها


ياتري الالغاز دي هتنتهي علي ايه ؟

وليه نور وملك ونيرمين بيعملوا كده ؟

توقعاتكم يا جماعه وكومنتات كتييير عشان لو لقيت كومنتات طويله وكتير ممكن انزل بارتين بكره او انزل بارت كبير بمقام بارتين فياريت كومنتات كتيرر وطويله +فووووت(لايك ). ياريت محدش يعمل تم أو ايموجنات      انا هرد علي كل الكومنتات يعني انتو توقعو وانا اقولكم توقعكو صح بنسبه كام في الميه وهرد علي كلو ولو لقيت كومنتات كتير وتفاعل كتيرر مع الحلقه دي هنزل بكره حلقتين أو حلقه طويله


الحلقه السابعه 

في مكان خالي بعيدا عن ضجه كان مجموعه من الرجال 

الرجل الأول :عرفتو هتعملو ايه 

الرجل التاني :تمام قولنا انت بس علي معاد التنفيذ وملكش دعوه 

الرجل التالت :العمليه هتخلص في أقل من ربع ساعه متخافش يا باشا 

الرجل الأول :العمليه دي لو متمتش فيها رقابكو انتو اكيد عارفين انتو بتتعاملو مع مين 

الرجل التالت :ده احنا ربنا بيحبنا يا باشا عشان نشتغل مع أشهر مجرم 

الرجل الأول :عفارم عليكو عشان كده لازم تاخد بالكو كويس عشان دي فيها طير رقاب 

الرجل التاني :قولنا بس انت معاد التنفيذ واحنا هنعمل احلي شغل 

الرجل الأول :هبقا اتصل بيكو اقولك المعاد عشان كده خليكو جاهزين 

الرجل التالت :من عنينا يا باشا 

......................... 

في مبني المخابرات المصريه 

كان يجلس ادم بمكتبه ثم سمع دجه بالخارج 

فاتجه للخاج ليعرف ماذا يوجد 

فوجه هذه البريئه الجميله الجاذبيه للانفاس 

نور :انا مش همشي من هنا غير لما اشوف صحبتي 

ادم الصغير :وانا مش همشي من هنا غير لما اشوف ملك 

ادم الكبير :كلامك معايا انا 

نظرت نور الي حيس هذا الصوت المقرب لقلبها 

صمت.... صمت.... صمت... مر ثواني دقائق وقت لم يعد كانت نور تنظر الي هذه العيون التي لطالما عشقتها والي هذا الصوت ولاكن لا لا نور ليس هو أنه ليس إياد نور انه ليس إياد حبيبك ولاكن لماذا قلبي يدق بهذه السرعه لماذا أشعر بشئ يجذبني اليه 

وكان ادم ينظر الي هذا الجمال هذه العيون الزرقاء التي طلاما رأها في أحلامه هذه البرائه التي تمنها هذه الفتاه التي كانت تزين جميع أحلامه ها هي أمامي هل انا احلم مجددا ام لا ولاكن لا انها هيا وهذا الفتي التي لطالما رأه علي هيئه ملاك ويقسم انه لم يراه في عمره قط 

فاق الاثنان من شرودهم علي صوت ادم الصغير 

ادم الصغير :ماااامااااا 

نور :ايه يا آدم في ايه 

ادم الصغير :ايه يا حجه هو انتي نمتي ولا ايه 

نور :ملكش دعوه وياريت تقف ساكت 

ادم الكبير ببرود :ايه الدوشه دي احنا مش في سوق 

نور :ناقص تقولي الهدوء مهم للمرضي اشحيله مكنتوش في سجن 

ادم الكبير :اتكلمي عدل يا بنت انتي 

ادم الصغير :لاااا مسمحلكش تكلم ماما بالطريقه 

نور :قولو يا دومي 

ادم الصغير :انا بس الي اكلمها كده مش انت

نور :لما اروحلك البيت وانت كلامك معايا ودلوقتي انا عايزه اعرف ملك صحبتي بقالها يومين محبوسه ليه وانا نش همش من هنا الا لما تكون معايا 

ادم الكبير ببرود :ملك صحبتك خاينه لبلادها 

نور :ايه الدليل 

ادم :أسرار شغل 

نور :وطلاما مفيش دليل يبقا ملك هتخرج ولازم اشوفها مفهووووم 

مصطفي :نور انتي بتعملي ايه هنا وبتزعقي ليه 

نيرمين :ايه ده نور انتي ايه الي جابك 

نور :انتي ايه الي جابك هنا 

نيرمين :مقولتلك اني جيت اسأل علي اخويا 

نور :اه صح 

نيرمين :وانتي شوفتي صحبتك 

نور :اصبرري مصطفي دلوقتي ملك ازاي تتحبس يومين اشحيله مكنتش شغاله معاكو وبتساعدكو 

مصطفي بضيق :نور وطي صوتك وتتكلمي بهدوء 

نور بزعيق :متقوليش وطي صوتك هيا دي يا مصطفي الامانه الي إياد سبهالك رايح تحبس واحده كان بيعتبرها اخته 

مصطفي :ملك خانت بلدها يا نور مش عملت حاجه هينه والدليل معانا لو مش مصدقانا 

نور :وريهولي 

نيرمين :استنو كده هيا ملك دي تبقا هيا هيا نفسها الي ساعدت الجوكر في أن اخويا طارق يختفي 

مصطفي :ايوه هيا 

نور :نيرمين كلامنا في البيت مش هنا دلوقتي انا عايزه اشوف الدليل يا مصطفي 

مصطفي :اسف يا نور ادم هو الي في اديه الموضوع ده 

ادم الصغير :لا واللهي يا ماما انا ايدي فاضيه اهي 

مصطفي :مش انت يا آدم ادم الكبير وحش الدخليه 

نور باستحقار :ايه ده هو انت وحش الدخليه الجديد تصدق افتكرتك كلب الدخليه 

ادم ببرود :اها تمام كملي وخليكي ماشيه علي نفس الخط ودلائل مفيش واخري ممكن اعملهولك اني ادخلك تشوفيهم 

نور :وانا مش هصدق اي حاجه غير لما اشوف الدليل 

ادم ببرود :يبقا اعلي ما في خيلك اركبيه وانا مش مطالب اني اخليكي تصدقي 

نور :باااارد

ادم الكبير :قدامي ادخلك لصحبتك 

ذهبت نور خلف ادم الي حيث الغرفه التي يوجد بها ملك ثم دلفت ومان ان رأت ملك ذهبت واحتضنتها 

نور :وحشتيني اوووي 

ملك بدموع وتعب :وانتي كمان 

نور باستغراب :ايه ده عدي انت ايه الي جابك هنا 

عدي لعب ولاكن بمزاح :هو انا مقولتلكيش 

نور :قلتلي ايه 

عدي :اصل انا كمان شغال مع الجوكر 

نور :مين الجوكر ده 

ادم :ده المجرم الي اكيد قتل جوزك 

نور بدموع تجمعت بعينها سريعا :لا مش هو 

ادم :عرفتي منين 

نور :ملكش دعوه 

ادم :متخافيش مسيري هعرف 

نور :ولما تعرف ابقي قابلني المهم انتو مالكو تعبانين كده ليه 

ملك :نور انا عطشانه وجعانه 

نور بصدمه هو انتي مكلتيش من اول امبارح؟ 

ملك :لا 

نور :ولا انت يا عدي 

عدي :لا بس انا مش مهم جبولها هيا اكل عشان تعبانه 

نور بصت لادم :جبولهم اكل 

ادم :لما احس اني عايز اجبلهم هجبلهم 

نور :انا ممكن اقوم عليكو جمعيات حقوق الإنسان وهفتح عليكو فتوحه مش هتتقفل وساعتها بقا ابقي وريني هتركز ازاي في شغلك 

ادم :هركز متخافيش اطلعي منها انتي بس 

نور قربت عليه :هتندم صدقني هتندم ووعد من نور عماد الدين ان ملك وعدي هيخرجو من هنا في أقرب وقت 

ادم :مستنيكي 

خرجت نور من الغرفه غاضبه ثم ذهبت الي حيث ما يقف مصطفي ونرمين 

نور :نيرمين انا هستناك في البيت لازم نتكلم 

نيرمين :ماشي 

نور :وانت يا مصطفي ياريت تلم صحبك الا وربنا لهعمل في الي كنت بعمله في إياد قبل اما نتجوز واظن انت فاكر وياريت تأكلوهم 

مصطفي :القضيه بتاعته يا نور واي فرار هو الي لازم ياخده 

نور :قراراته دي علي نفسه مش عليا انا بقي هوريه مين هيا مرات إياد الرفاعي وحش الدخليه وعلي فكره مش لايق خالص انكو ادوه لقب جوزي ده اخري مسدس مايه اساسا 

مصطفي :ههههه يارب يسمعك 

نور :ما يسمعني هو انا هخاف 

مصطفي :المفروض تخافي يختي لان ادم مش سهل 

نور :علي نفسه بقي يلا سلام 

ثم ذهبت نور سريعا الي منزلها 

................. 

في روسيا 

في منزل عادل المنشاوي 

كان يجلس بمكتبه 

ثم دق الباب ودلف خادمه 

عادل :(ماذا يوجد) 

الخادم :(عاصم رضوان يريدك بالأسفل سيدي) 

عادل :(حسنا اذهب انت)

ثم بعد قليل هبط عادل للأسف حيث كان يجلس هذا المسمي بعاصم 

عادل : عرفت عنها حاجه 

عاصم :ايوه

عادل :سمعني

عاصم :استاذه ماريا مراتك حطت البنت في ماجاء هنا في باريس 

عادل بغضب :ايييه ملجاء بنتي انا بنت عادل المنشاوي تتربي في ملجاء

عاصم :الي حصل بقا

عادل :وهيا فين دلوقتي

عاصم:هيا مشيت من الملجأ لما كان عندها ١٩ سنه 

عادل :وراحت فين ان شاء الله 

عاصم :متقدرش اعرف حاجه غير كده 

عادل بصراخ ادي الي انتفاض هذا الذي يجلس :في أسرع وقت يا عاصم تكون عارفلي بنتي فين 

عاصم بخوف :حاضر حاضر بعد اذنك 

ثم خرج عاصم سريعا خائفا من هذا الوحش بالداخل 

عادل :حسابك تقل اوي يا ماريا هانم 

.................. 

في القاهره في احد المناطق المشهوره والراقيه 

كان ينزعج السكان من هذا الصوت المزعج من هذا البيت المكون من صاله واسعه وكبيره و٣ غرف ومطبخ ومرحاض 

وفي أحد الغرف نجد هذا المراهق يرقص في غرفته ويغني بصوته المزعج

_بهوااياااال انتي قاعده معايا عنيكي ليا مراياااا يا جمال مرايه العين. خليكي لو هتمشي ان

قطع غنائه دخول والدته 

_بسسسس خلاص يا حيوان بطل بقا 

_جرا ايه يا حجه انتي مش كفايه اني مروشك وعاملك جو في ام البيت الكئيب ده 

_شكرا يا سيدي مش عايزين 

_واللهي انتو مش مقدريني 

_مش مقدرين ايه يا حيون ده انا لو أطول اني ارميك من الشباك كنت عملتها مش كفايه مقالبك السوده في الجيران الي بيمشو من العماره بسببك ولا مصايبك في المدرسه 

_جر ايه يا علعول ده انا برئ خالص ومبعملش حاجه هما الي بيعصبوني 

علا :لا تصدق ظلمتك يلا 

_مخلاص يا علا انتي رغايه اوي كده ليه 

علا طلعت تجري وراه في البيت كله :انا بقي هوريك انا رغايه ليه تعالي يا ابن الجزمه. أقف يلا هنا 

_ليه وانا اهبل وبعدين لا سوري يا حياتشي مش فهد عماد الدين الي يضرب 

علا وقفت بتعب :طب يلا يا حيوان يلي معدتش عليك دقيقتين ربايه اطفح 

فهد بسخريه :اطفح هيا دي كل يا حبيبي بالهنا والشفا يا نبع الحنان 

علا :اطفح يا بغل وانت ساكت 

فهد :انا هطفح بس بمزاجي مش عشان انتي قولتيلي 

تتنهد علا بتعب لهذا الولد العنيد والناقص للتربيه 

(علا الأسيوطي :سيده تبلغ من العمر ٤٥ عاما تمتلك قلبا طيبا للغايه وبالرغم من تقدمها بالعمر ولكنها جميله بل رائعه الجمال فهي كانت تمتلك شعر اشقر جميل وطويل وبشره بيضاء صافيه كاللبن وعيون زرقاء مثل البحر 

فهد عماد الدين :فتي يبلغ من العمر ١٥ عاما 

فتي جذاب وجميل الملامح بشكل كبير لن يشبه والدته بشئ فهو يمتلك الكثير من ابيه المتوفي فهو ذات عيون رماديه الشكل وأحيانا تكون زرقاء يمتلك شعر بنيا وتتخلله خصلات شقراء يمتلك بشره قمحيه فهو جذاب الي درجه كبيره (مناسب لكل الاندر ايدج الي بيتابعو الروايه 😅)

فهد 👇




يا تري مين فهد وعلا دول؟ 

ومين هيا بنت عادل المنشاوي؟


وعلي فكره انا مش هنزل انهارده حلقتين لأن امبارح ملقتش كومنتات طويله وحلوه.    لو لقيت انهارده كومنتات كتير وتوقعات كتير هنزل

الحلقه الثامنه 

ذهبت نور الي منزلها مع ادم

وصعد الاثنان لتغير ملابسهم لان هذا هو يوم عطلطهم ويفضلون قضاءه معا

ابدل ادم سبابه سريعا ثم هبط وجلس بانتظار

ثم هبطت نور بعدما ابدلت ملابسها وارتدت 


وكادت ان تتحدث ولاكن قطع حديثها دق الباب فذهبت لتعرف من وجودتها نيرمين 

نور :خشي واطلعي غيري هدومك عشان هنقعد نتفرج علي فيلم 

نيرمين :اوك 

ثم صعدت نيرمين الي الأعلي وابدلت ملابسها 

ثم هبطت وججدت نور قد اعدت بعض العصائر والمقرمشات 

ثم بدئا بمشاهده هذا الفيلم الرعب وكان كلا من مور ونرمين ملتصقين ببعضها بخوف وكان ادم يتابع بأندماج وتشويق 

نور :اعااااااا يا مامي اطفي البتاع ده يا آدم 

ادم ببرود :بس يا ماما عشان متعصبش 

نيرمين ببكاء :بليز ادم بليززز 

ادم :لا واقعدو ساكتين بقا عشان وربنا كلمه كمان وهسيب البيت وامشي وقد زعتر من بعتر 

سكتا الاثنتان والزما مشاهده هذا الفيلم 

وبعد قليل انتهي الفيلم 

نور براحه :اااااه الحمدلله انه خلص انا شويه كمان وكنت هرمي الحيوان ده بأيدي بره البيت 

ادم :واهون عليكي يا رورو 

نيرمين :اوبااا جتلها علي الجرح 

نور :لا طبعا متهونش يا روح قلب رورو 

ادم :طب قومي اعمليلي عصير 

نور :نعممم 

ادم بشر :يلاااااااا 

نور جريت :حاضر حاضر 

ادم بص لنرمين :وانتي غنيلي 

نيرمين :نعممم لا يا حبيبي انا مش زي نور الهبله الي بتخاف دي لا انا لا يمكن اعمل حاجه زي دي 

بعد دقيقتان 

نيرمين :بهوااااايا انتي قاعده معاااايا عنيكي لياااا مرااايه يا جماال مرااايه العين 

نور :لا بجد شابوو نيموووو

نيرمين بفخر :عيب عليكي أبت ده انا لو عايزه هقعد مكان حسن شاكوش 

نور : مهي الانعره الكدابه دي هيا الي هتجيبك ورا 

نيرمين :خليكي انتي في حالك لو سمحتي 

ادم :تستاهلي يا نور انتي الي بتهزقي نفسك 

نور بصدمه :نور وبتهزقي نفسك هو انت بقيت متشرد كده امتي 

ادم :احنا الشقاوه فينا بس ربنا هدينا 😂

نور : جمله دي بشوفها دايما علي التكتكات 

نيرمين :ايه التكتكات دي 

نور :جمع تكتك 

ادم :يعني واحده مهزقه لكرامتها وقولنا ماشي لا وكمان ساقطه في العربي ده الي يستحيل اقبل بيه ابداا 

نور :خلاص خلاص كفايه كده النهارده يلا اطلع نامو وانا كمان هنام عشان عندي شغل بدري الصبح في مدرسه ادم 

ادم :اي ده ليه 

نور :هاجي انا وفريقي نعملكم فوحصات وكده عشان لو حد فيكم تعبان بع الشر 

ادم :اها تمام طيب تصبح علي خير انا 

ثم صعد ادم الي الأعلي وبقيت كلا من نيرمين ونور 

نيرمين :هنعمل ايه تاني يا نور في ام الحوار الي مش راضي يخلص ده 

نور بشر :هنعمل كل خير متخافيش المهم انتي متروحيش بكره لمصطفي مش كل يوم هتنطي عنده 

نيرمين :اوك تصبحي علي خير عشان جعانه نوم 

ثم صعدت نيرمين أيضا الي الأعلي 

ثم جاءت نور بهاتفها واتصلت علي احداا 

نور :الو. التنفيذ انهارده قبل الفجر تمام يلا سلام 

.......................

في انجلتر 

في منزل كبير وراقي كانا يجلسان هاتان الاثنان 

طارق :وبعدين يا رأفت انا تعبت وربنا 

رأفت :تعبت من ايه 

طارق :تعبت من القاعده دي انا بزهق بسرعه ومبنحبش قعده البيوت 

رأفت :يبني احنا مكملناش ٤ ايام

طارق :يبني بقولك بتخنق 

رأفت :وانا مال امي قارف الي خلفوني انا ليه متبقا تكلم عم الجوكر يشوفلك حل 

طارق :لا جوكر ايه ده انا بهظر يا عم هو انت مبتهظرش يا رمضان 

رأفت :لا بهظر يا شعبان 

طارق :اومال في ايه يا رضوان 

رأفت :في انا انا جوعان ويلا اعمل طفح 

طارق :حاضر حاضر مهو انا الداده الي جبهالك الجوكر 

رافت:ايوه ويلا بقا من غير رغي 

ذهب طارق وهو يقول :ربنا علي الظالم والمفتري 

....................... 

في مبني المخابرات المصريه 

يخرج هؤلاء الأشخاص ومعهم ملك وعدي بعدما نجحو يتهريبهم وجلسة بسياراتهم تبتعدين عن هذا المكان وبعد قليل وصلا الي هذا المنزل وصعدت جميعهم واعطي هذا الرجل مفاتيح المنزل لعدي وتركه وذهب 

ثم جلف كلا من عدي وملك الي المنزل 

ملك :ده مفيش حد هنا 

عدي :وحضرتك متوقعه مين يكون هنا أن شاء الله 

ملك :الجوكر نور اي حد منهم ثم إن انا مش تقعد معاك لوحدي في البيت 

عدي :ليه وحد قلك اني بعض 

ملك :نينينيييي 😒

عدي :اتلمس يا بت واتنيلي خشي شوفي تتأملي ايه وانا كمان هدخل اخد دش واغير 

ملك :بس برده مش هبعد معاك في بيت واحد 

عدي ببرود ولاكن قلبه يتألم بسبب حديثها :الباب عند اهو عايزه تخرجي اتفضلي 

ثم جلف الي احد الغرف ببرود ولم يغيرها اهتمام ووجد بهذه الغرف ملابس تناسبه فدلف الي المرحاض الخاص بالغرفه ليأخذ شاور 

وظلت ملك بالخارج :اوووووي باااارد 

ثم ذلفت الي غرفه صغيره ووجدت أيضا ملابس تناسبها فدلفت الي المرحاض الخاص بالغرفه لتأخذ شاور وبعد قليل انتهت وارتدت ملابسه واتجهت الجارح 

ملابس ملك 👇فكانت ترتدي حسب احمر قصر وضيق وبلوزه حمراء قصيره تظهر معدتها 



ثم خرجت ملك للخارج ووجدت عدي يجلس في البلكونه ويبدو شاردا فذهبت ملك اليه 

ملك :بقولك ايه انا جعانه هو انت مجوعتش 

عدي :لا جع 

قطع حديثه وجد ما هذه ترتجي فأنبهر بها فهي حقا كالحوريه ولكنه غضب منها لما ترتدي وماذا لو رأها احد وايضا غاضبة من نفسه بسبب تفكيره هذا فعدي متدين ويعرف ربه ودينه (فرنساوي بس مسلم 😅)

عدي بغضب :ايه الي انتي لابساه ده 

ملك باستغراب :مالو لبسي 

عدي :خشي غيري الارف ده 

ملك بغضب :اولا انت ملكش دعوه بيا وبلبسي تمام وملكش حق تتحكم فيا 

عدي وقف وذهب إليها وامسك زراعيها بقسوه ودلفو للداخل 

ملك :اه ايدي سيب ايدي يا عدي

عدي بصراخ :قسما بالله يا ملك لو ما اتظبطي واحترمي نفسك معايا لهتصرف تصرف ميعجبكيش

ظلت ملك تنظر اليه بخوف فهذه المره الاولي التي تراه بهذه الحاله فدائما تراه هادئا ومرح وكثير الهزار

عدي بصراخ وغضب :فاهمه

ملك :حاضر حاضر

عدي زقها :اتفضلي غيري الزفت ده

نظرت اليه ملك بغضب وخوف وذهبت سريعا الي غرفتها لتجنب غضبه ثم خرجت بعد قليل بعدما ارتدت ملابسها المكونه من بنطال اسود وتيشيرت ابيض وجاكيت ابيض في اسود 



ثم اتجهت الي المطبخ ووجدت يجهز الطعام ولاكنها تجاهلت هذا وقررت عمل طعام لها ولاكن مهلا هل انا اطبخ كيف وايضا هاتفي ليس معي لتعلم لم اسمحله بالفوز علي اتجهت ملك الي الثلاجه تحت أنظار عد الخفيه لتبحث بها عن أي مأكولات جاهزه ولكنها لم تجد ونظرت خفيه لهذا الذي يقف يجهز العشاء التي رائحته لذيذه ولاكن لا فأنا ساعتمد علي نفسي فأخذت بيضتان وقررت انت تفعل لها بيض اومليت وبدءت بتحضير ه تحت أنظار عدي ولكنها احرقت اصبعها

ملك بألم :آآآآآآه

عدي جري عليها : مالك

ملك علي وشك البكاء :صباعي

عدي خدها وقعدها :اقعدي يا ملك متعملش حاجه

ملك :بس ا

عدي :قولت متعملش حاجه طالما فاشله

ملك بصتله بعيط وهو كتم ضحكته علي منظرها الطفولي

وبعد قليل انتي عدي من الطعام واعدته ملك في تحضير السفره ثم جلسوا ليأكلو وبعد قليل انتهوا وساعدو بعضهم في تنضيف السفره ثم اتجهت كلا منهم للنوم فكلا منهم يتعب بشده ويريد الراحه


وكذالك انتهي اليوم يا تري ماذا سيحدث غدااا وكيف سيكتشف ادم هروب عدي وملك

عارفه انا البارت ده مفيهوش حاجه ملفته وصغير عشان كده هنزل بارت تاني بس في نص الليل اوك 

عارفه زيدت الغموض غموض بس اهو عشان نحسن صوره الجوكر برضه 😅


الحلقه التاسعه

في منزل الرفاعي 

استيقظ كلا من نيرمين وآدم اولا وارتدو ملابسهم 

وارتدي ادم ملابسه المدرسيه 

ثم اتجها الاثنان الي غرفه نور 

نيرمين :صباح الخير يا أدوم 

ادم :صباح الخير يا نيمووو 

نيرمين بشر:متيلا نصحيها 

بعد قليل استيقظت نور بفزع عندما سمعت هذا الانفجار وووجدت هذا الدخان 

نور جريت علي برا :اداااااام  نيرميييين انتوو فين 

خرج كلا من نيرمين وآدم ويضحكون بشده علي مظهرها وفزعتها تلك 

نور بغيظ :اه يا ولاد الغداره طب وربنا ما سيباكم 

جري كلا من نيرمين وآدم في الفيلا ونور وراءهم وترمي عليهم كل شئ يقابلها ثم خطرت إليها فكره واختفت فجاءه 

ووقف ادم ونرمين يتطلعون في اثرها ليعرفو أين اختفت وجاءت نور من وراءهم ببطئ ودفعت نيرمين الي حيث حمام السباحه فوقعت نرمين به 

وظلت نور اضحك كثيرا حتي تجمعت عينيها ولاكن جاء ادم من خلفها تدفعها هو أيضا الي حمام السباحه فوقعت هيا الاخري بجانب نرمين وظل نيرمين وآدم يضحكون علي نور ومر بعض الوقت علي هذا الوقت المرح والسعيد بينهم فصعد كلا من نيرمين ونور الي غرفهم كي يبدلو ملابسهم فارتدت نيرمين هذا  



وارتدت نور فستان بينك قصير بحملات عليه تيشرت ابيض بنص 



وهبط ا الاثنى ن الي الاسفل

نور :انتي هتروحي فين يا نيمو

نيرمين :هروح الف شويه ما انتي عارفه انا مبجيش هنا كتير (نيرمين في الأصل مصريه عشان باباها مصري وكانت بتسافر مصر معاه عشان كده لغتها كويسه )

نور :لا أخاف عليكي احنا هنا عندنا متشردين

نيرمين :متخافيش نيمو راجل

ادم :يا شيخه اتنيلي راجل ايه ده انتي كنتي هتعملي حمام علي نفسك لما اتفرجت علي فيلم الرعب

نيرمين :لمي ابنك ولا اوريه التشرد الي علي اصوله

نور :مش وقته يختي انا متأخره المهم انتي هتفضلي هنا وانا لما اخلص شغل هعدي عليكي اخدك ونروح المول سوا

نيرمين :خلاص اوكي

ثم اتجه ادم ونرو الي الخارج وجلسا بالسياره وبدأت نور بالقياده واتجاه الي مدرسه ادم 

نور :الو يا مدحت انتو فين.   خلاص تمام انا قربت من المدرسه اهو    اوك سلام 

وبعد قليل وصلت سياره نور أمام المدرسه وهبط الاثنان 

نور :سوري بس الطريق كان زحمه 

مدحت :لا ولايهمك يا دكتوره 

معتز :احنا عايزين نخلص بسرعه ونبي يا دكتوره عشان انا مبطيقش العيال الصغيره 

ادم :ده علي اساس ان احنا الي بنطيقك 

نور بحده :ادمم.  سوري بس دومي بيحب يهزر 

ادم :لا انا مبهزرش 

نور برقتله وخليته يسكت 

نور بتغير الموضوع :انتا مبطيقهمش ليه يا معتز 

معتز :بسبب ابني ربنا يسامحه فيه كميه شقاوه مشفتش زيها ده انا اخر مره جايبه من علي الحيطه 

نور :ههههههه ربنا يخليه لك ويلا بقا عشان منتاخرش 

ثم دلفا الي الداخل وذهب ادم علي فصله وبدءا هما بعملهم 

......................... 

في مبني المخابرات المصريه 

علم العساكر بأمر اختفاء عدي وملك وذهب لاخبار ادم الذي كان يجلس بمكتبه بصحبه مصطفي واللوا مجدي 

ثم دلف العسكري 

العسكري :ادم بيه ادم بيه 

ادم :في ايه 

العسكري :المساجين الي كانو في زنزانه ٨ هربو 

اللوا مجدي ومصطفي بفزع :اييه 

ادم :اخرج انت دلوقتي 

ثم اتجه هذا العسكري للخروج 

مجدي :ازاي يهربو انا مش فاهم 

مصطفي :دي كارثه دول كانو اخر امل لينا عشان نعرف مين هو الجوكر ومن خلاله نمسك عادل المنشاوي

مجدي :انت رايك ايه يا آدم 

نظر مصطفي الي ادم ووجده يبتسم بمكر 

مصطفي :الابتسامه دي مش مريحاني 

مجدي : مالك يا آدم 

ادم :في ايه يا جدعان هو انتو ليه محسسني اني عارف مكانهم وساكت مخلاص هما كده كده مكنوش هيقولو حاجه ان شالله لو موتناهم بس دلوقتي احنا لازم نعرف مكانهم ونقبض علي الي هربهم 

مصطفي :انا مش فاهمك ازاي بتقول مش فارق معاك وبتقول نقبض عليهم وعلي الي هربهم 

ادم :الصراحه انا الاتنين دول ولا فارقين معايا ولا شاغلني اصلا بس لازم نعرف هما فين عشان نبان مهتمين واننا مشغولين بموضوع هروبهم فهمت 

مجد :فهمنا بس انت معرفتش عادل هيعمل ايه 

ادم :معملش حاجه هو لحد دلوقتي حاليا ساكت 

مصطفي :غريبه 

مجدي :ولا غريبه ولا حاجه هو بيهدي اللعب لحد ما الأمور تهدي 

ادم :المهم دلوقتي يا مصطفي انا عايزك في موضوع 

مصطفي :ايه 

ادم :في بنت عندها حوالي ٢٤  ٢٣ سنه دخلت ملجاء في روسيا اسمه (........) من وهيا صغيره ومشيت منه وهيا عندها ١٨ سنه تقريبا انا عايزك تعرفلي مين البنت دي وهي فين وفي اسرع وقت يا مصطفي 

مصطفي :تمام 

ادم :اجمعلي الفريق بتاعك حالا يا مصطفي 

مصطفي :اوك 

وبعد وقت ليس بقليل كان يجتمع كلا من مازن ومروان وجاسم في مكتب ادم 

ادم :ازيكو يا شباب انتو اكيد متعرفونيش    انا ادم وحش الدخليه اكيد سمعتو عني    قضيه الجوكر دي هتبقى تحت ايدي وفريقكم هينضم ليا 

مازن :لا لا انا محبش كده الراجل ده جد جدا وانا مبحبش كده في شغلي 

مروان :في حاجه مهمه اكتشفتها انهارده ان الي عملته ملك هيجي علي دماغ الي خلفونا وانا لسه عريس وعلي وش جواز يا ناس 

جاسم :بالصلاه علي النبي كده احنا داخلين علي ايام سوده 

ادم بتجاهل لحديثهم :عدي وملك هربو وانتو مهمتكم انكم تلاقيهم انا عيزكو تدورو في كل حته ممكن يكونو فيها وتنزلو اعلانات في كل حته انا عايز الدنيا تتقلب عليهم هما الاتنين فهمتو 

الثلاثه :تمام يا فندم 

ادم :اتفضلو شوفو شغلكو 

ثم خرج الثلاثه 

مصطفي :نفسي اعرف ناوي علي ايه 

ادم بشر:علي كل خير     مصطفي انا عايزك تحط مراقبه سريه علي كل صحاب ملك وعدي وقرايبهم وبالذات الي اسمهم نور ونرمين دول 

مصطفي :بس نيرمين مش صاحبه ملك ولا تعرفها حتي 

ادم :اسمع الكلام يا مصطفي انا ولا مستريح لدي ولا لدي 

مصطفي :انت كده بتغلط يا ادم انت متعرفش نور دي تبقا مين 

ادم : هتكون مين يعني بنت وزير الدخليه 

مصطفي :لا نور دي تبقا مرات إياد الرفاعي الله يرحمه وحش الدخليه السابق وصاحبي

ادم بضيق :إياد إياد إياد انا مش فاهم انتو قرفني بيه ليه وانا مالي كانت مراته ولا امه حتي انا الي بقوله يتنفذ انا مش مستريح لها 

مصطفي :اولا إياد ده كان اجدع صاحب في الدنيا  وبشكرك جداا يا صاحبي علي الطريقه دي 

ادم بضيق من نفسه :خلاص يا مصطفي انا اسف انا مقصدتش   اصل كل واحد يقولي دي مراته مراته واللهي هو علي عين وعلي راسي الله يرحمه    بس ده مش معناه انتا مناخدش إجراء قانوني معاها 

مصطفي بحزن :الله يرحمه 

ادم بفضول : الله يرحمه. بس هو مات ازاي 

مصطفي : عادل خطف نور مراته لانه كان ان إياد نقطه ضعفه مراته وابنه وكان عايز ينتقم منه عشان المعلومات الي اياد وصلها وكان عارف انه بيعشق نور فقررر يخطفها عشان تكون وسيله يخلص منه بيها وفعلا خطف نور وحبسها في مخزن قديم في اوضه غريبه وكلم إياد قاله في خلال نص ساعه النار هتكون ولعت في مراتك لو لحقت تنقذها تنقذها وقاله علي العنوان وطبعا إياد راح المكان باقي سرعه عنده وكانت خلاص النار ولعت بس نور كانت لسه بخير انا كنت معاه بس استنيت بره وعدي شويه وقت ومفيش حد فيهم خرج وانا قلقت وخصوصا ان النار كانت قويه جدا ولسه عقرب اشوف في ايه لقيت نور بتتحدف من جوه الاوضه كان حد رميها انا جريت عليها لقيتها بتتنفس بصعوبه وكان بيغمي عليها واخر كلمه قالتها قبل ما يغمي عليها انقذ إياد   وفي الوقت ده جت المطافي الي انا كنت مكلمهم اول معرفت تحسبا لأي حاجه  المطافي دخلت الاوضه وابتدت تطفي النار وبعد شويه خرجو بأياد الي ملامح وشه كانت متشوهه وكان مغمي عليه فخدنا ادم ونور في الإسعاف وطلعنا علي المستشفي واول ما وصلنا كان إياد خلاص بيودع واخر حاجه قالهالي كانت مراتي وابني امانه في رقبتك واشاهد ومات ساعتها نور كانت لسه مغمي عليها واتعملها عمليه في الرئه لصعوبه تنفسها وبعدين اول ما فاقت وعرفت الخبر دخلت في حاله اكتئاب نفسي وكل اما حد يسألها ايه الي حصل وليه إياد مخرجش معاكي تبصله وتسكت وبعديها اتعالج بدكتور نفسي وقررت تربي ابنها وتنسي الي حصل واحنا كمان قررنا محدش هيسالها علي الي حصل عشان متدخلش في حاله الاكتئاب تاني 

ادم :ياااه الله يرحمه ده اكيد كان بيحبها اوي علي كده 

مصطفي بسخريه :بيحبها بس ده كان بعشقها كان بيغير عليها من نسمه الهوا 

ادم : اوك بس برضه نفذ الي قلتلك عليه وراقب تليفوناتهم كمان عشان لو ملك كلمتها ولا حاجه 

مصطفي :حاضر يا سيدي 

ادم :حاجه كمان انت قولت أنه كان عايز ينتقم منه بسبب الي اياد وصله هو اياد وصل لايه 

مصطفي :اياد هو الي كشف جرايم عادل المنشاوي وكان ماشي في القضيه وكان خلاص هيوصل للدليل بس عادل سبقه 

ادم :تمام روح انت نفذ الي قولتلك عليه 

ثم خرج كلا من مصطفي ومجدي وظل ادم يفكر في شئ غامض وتظهر ابتسامته تدريجيا


البارت مش مشوق اوووي اهو ملكوش حجه يلا توقعاتكم في الكومنتات ورأيكم 😉😘

الحلقه العاشره 

في مدرسه ادم 

في فصل فهد 

قطع شرح الاستاذ دق الباب فسمح للطارق بالدلوف 

نور :سوري لو كنت قاطعتكم 

الاستاذ بابتسامه بلهاء لهذه الجميله :لا خالص اتفضلي 

نور :انا الدكتوره نور وجايه هنا عشان الفحص 

الاستاذ بهيام :نورتي يا انسه 

نور :مدام وسوري لو هعطلكو 

الاستاذ :لا ولا يهمك اتفضلي 

فهد :مخلاص بقا يا مستر وانتي متنجزي ويلا افحصينا 

نور :متنجزي يلا افحصينا. انت اهبل يلا متكلم كويس 

فهد بشر :بقا انا اهبل هااا 

نور :واللهي علي حسب الفحص 

ضحك جميع من في الفصل عليه ونظر فهد إليها بشر وتوعد 

بدأت نور بالفحص وبعد قليل جاء مدحت وآدم معه 

نور :تعالي يا مدحت ساعدني 

ادم :وانا كمان عايز اساعد 

نور :انت مش في فصلك ليه 

ادم : زوغت 

نور بصدمه :نعم 

ادم :اهااا 

نور تجاهلت ادم :واستمرت في عملها وهو وراءها يتكلم كثيرا ويثرثر

فهد :مخلاص يا زفت انت مهي مكلمتكش وسكتت بطل ثرثره بقا 

نور :وانت مالك هو كان بيكلمني انت ولا انا 

ادم :اديلو يا ماما 

فهد : وحد قالكو ان احنا هنا في ديزني لاند ولا ايه 

نور بصتله بعصبيه وسكتت وتواصلت عملها 

الاستاذ :ماما 

ادم :اه ماما في حاجه ولا ايه 

استاذ :لا اصل المدام صغيره وأموره اووي علي انها تكون مخلفه 

نور بحده :ياريت تلزم حدودك لو سمحت 

الاستاذ بحرج :اهااا انا اسف 

نور بعصبيه :يلا يا مدحت خلص 

مدحت :حاضر 

نور :ادم روح انت علي فصلك 

ادم :حاضر 

وصلت نور الي فهد 

نور :هات ايدك يبني 

فهد :ابنك ليه شايفني عيل لسه في اللفه 

نور :ظرافه 

فهد :لطافه 

نور : مدحت تعالي افحص انت الواد ده عشان شكله متعب 

فهد :احسن واللهي 

نور :عيل قليل الادب 

فهد :لا حاسب الأدب الي بينقط منك

نور :يبني انت ايه معجاش عليك دقيقه ربايه 

فهد :اه 

نور بصتله بعصبيه :مدحت كمل انت الفصل ده انا ماشيه 

الاستاذ :ليه كده بس يا مدام ده ولد بليل الأدب ملكيش دعوه بيه 

فهد / نور :ملكش دعوه انت 

فخرجت نور سريعا وظل فهد يتوعد لها 

وفي وقت البريك هبط فهد ليعلم أين هيا نور وعرف انها توجد في الغرفه الطبيه فأبتسم بمكر وقرر اللعب معها قليلا

اما في الغرف الطبيه كانت تجلس ترتب بعضا من عينات الدم التي ستاخذها للمشفي ولاكن فجاءه انطفئت الانوار. فذهبت نور الي الباب كي تفتحه فوجدته مغلقا 

نور بخوف :مين الي قفل الباب دل

قطع حديثها هذا الصوت الذي يأتي من خلفها فأستدارت للخلف ووجدت هذا الذي يسكب عليها الألوان والمياه والدقيق فبدت نور مضحكه كثيرا 

ثم أشعلت الاضواء وظهر هذا الفهد 

نور :انت الي عملت كده 

فهد :عشان تتعلمي تتكلمي معايا كويس 

نور :انت واحد مش متربي وانا بقا الي هربيك وخليك فاكر ان اللعبه لسه مخلصتش 

فهد : واحد صفر يا حلوه خليني اشوفك تاني بقا سلام 

وخرج فهد سريعا وتنهدت هيا بعصبيه وأخذت ملابسها الاحطياطيه ودلفت الي المرحاض لتبديل ملابسها 


وخرجت من المرحاض وأخذت عينات الدم وقررت الذهاب والتوعد لهذا الأحمق

..................... 

استيقظت ملك مبكرا وادا روتينها اليومي وارتدت ملابسها المكرونه من 


ثم اتجهت الي الخارج ووجدت عدي قد اعد الفطور 

ملك :صباح الخير 

عدي :صباح النور 

ملك :اكيد عامل حسابي صح 

عدي :لا 

ملك :ايه الكسفه دي. طب انا دلوقتي مبعرفش اطبخ 

عدي :كلي كلي 

ملك :انا دايما بقول انك جدع واللهي 

عدي بسخريه :اه منا عارف 

اشغلت ملك تركيزها علي الطعام لتتهرب من نظراته 

وبعد قليل انتهو الاثنان من الطعام وتكفلت ملك مهمه تنضيف السفره 

ملك :ها هنعمل ايه بقا انا زهقانه 

عدي :تعالي نتفرج علي التليفزيون 

ملك :اوك بس هو مش مفروض ان الجوكر او نور يجولنا يفهمونها ايه الي هيحصل 

عدي :انتي محسساني اننا هنخترع الذره احنا خربانين يا ماما يعني الي هتعمله اننا هنختفي 

ملك :خلاص خلاص فهمت 

عدي :اهو هنسزفت نقعد هنا لحد اما نشوف ايه الي هيحصل 

ملك :هو انتي ليه مش طايق الي خلفوني كده 

عدي بمكر :انا برده الي مش طايق هو في حد ميطيقش روحه برده 

ملك بتوهان :هاااااا 

عدي :لا ده انا طلعت بأثر في البنات بقا 

ملك :هااا لا لا ع فكره انا انا 

عدي :انا ايه هتقعدي تأنأني انا هروح اتفرج علي التليفزيون 

ملك :استني هعمل فيشار ونتفرج مع بعض 

عدي :بتعرفيه تعمليه ولا اجهز نمره الإسعاف 😂

ملك :ودي تيجي برده جهز نمره الإسعاف طبعا 😜

.................. 

في سياره نور كانت تتجه الي المنزل بصحبه ادم 

ثم صدت نغمه رنين هاتفها 

نور :الو. اها يعني هو قالكم كده. لا اعمل زي ماهو قالك ملكش دعوه بحاجه. تمام ميرسي 

ادم :مين ده يا ماما 

نور :تليفون من المستشفي ملكش انت دعوه بيه يا حبيبي 

ادم :ماشي هو احنا هروح فين 

نور :هنروح ناخد نيرمين ونروح المول 

ادم :اوك 

نور بتوتر :ادم 

ادم :ايه يا ماما 

نور :هو الولد الي اسمه فهد ده تعرفه 

ادم:فهد مين 

نور :الي كان بيتكلم بقله ادب ده 

ادم :ااااه عرفته بصي هو انا معرفش عنه حاجه بس اعرف انه اشقي واحد في المدرسه وبيفضل يعمل مقالب في الطلة والمدرسين ده حتي المدير مفلتش منه 

نور :طب ليه مطردش

ادم :لا في دي مش عارف بس اعتقد ان المدير بيحبه لان منت بشوفه بيضحك ويهظر معاه 

نور :اهااا تمام 

ادم :بس انتي بتسالي ليه 

نور:لا عادي بس حسيت بحاجه غريبه كده بص مش مهم متركزش 

وبعد قليل وصلت الي منزلها وانتظرت نيرمين حتي خرجت إليهم وذهبا جميعهم الي المول و يتسوقا كثيرااا ويضحكون 

.................. 

عند عدي وملك 

عدي :كلاكيت تامن مره انا كسبت 

ملك :غش انت غشاش 

عدي :اهو انتو كده بقا مبتحبوش تعترفو بخسارتكو 

ملك بغرور :عشان احنا مبنخسرش اصلا 

عدي : لا محبكش وانت مغرور 

ملك :اهدي يا عم الامور يلي فاكر نفسك شطور 

عدي :انتي بقيتي بيئه كده ليه يا ملوك

ملك :لا يا عنيا ميغركش عشان متربيه في روسيا وعنيا خضره وشغل اجانب بقا هبقا بطه في نفسي لا يا خويا ده انا من شبرا وممكن اردحلك هنا

عدي :واااو لا ريلي ريلي انا منصدم

ملك :تحب اعملك لمون يروق دمك ياباشا

عدي :لا يا عنيات انا عايز مانجا

ملك :نعم يا عين امك هو انت فاكرني الخدامه الفلبينيه بتاعتك يبن سلطح ملطع عيش عيشه اهلك يا عنيا

عدي :بت انتي قسما بالله لو متلميتي لاكون رابطك في النجفه فوق يا رغايه يا بنت الرغايه

ملك :متقدرش

بعد قليل كانت

ملك :عدي بليز بليز نزلني

عدي :ايه ده مش كنتي عنيات من شويه قلبتي علي بطه ليه

ملك :واللهي العظيم انا مش من شبرا ده انا من روسيا واللهي ده حتي نور هيا الي معلماتي الردح

عدي :اه لا ده شكل نور محترفه في الحاجات دي

ملك :تسمعك وهتشعلقك جمبي

عدي :عيب عليكي يا بت ده انا مسيطر

سمع الاثنان دق علي الباب

فأشار عدي لملك بالسكوت وذهب ببطئ ليعرف من هو الطارق

بفتح الباب

عدي بأستغراب :مين حضرتك؟؟


سوري البارت صغير بس استحملوني وعدو الأخطاء لأن انا مراجعتش البارت عشان تعبانه يلا توقعاتكم ورأيكم 😘😘


الحلقه الحاديه عشر 


عدي :مين حضرتك؟

_العفريت وسع كده يسطا

عدي :يسطا انتي سواقه تكاتك يا بت 😂

_طب دخلني وهتعرف انا مين اشحيله مكنش بيت ابوك 

عدي :انا كده عرفتك خشي خشي مهي المشرحه ناقصه قتله 

دلفت هذه المراءه المجهوله الهويه 

_ايه يا شويه رمم 

ملك :ستات يا عدي لا وكمان منقبين وانا الي اقول الواد بيحبني اه يا خاين بره بيتي يا كلاب والا وربنا هصوت والم عليكم الشارع 

_بس بس بس ليه بالعه راديو هو انتي مصدقتي ولا ايه 

ثم اشاحت هذه المرأه النقاب من علي وجهها :انا نور يا هبله 

ملك :نونههههه وحشتينااااااي هاتي حضننن 

نور :بس انت غلطان يا عدي ازاي نسيت تقفل بوقها مع التعليقه دي 

عدي :دي صدعت الي خلفوني 

اشاحت نور هذه العباءه التي ترتديها 

عدي : هو انتو الاتنين دايما لبسكم كده

ملك :اه وملكش دعوه 

عدي بغيظ :بس يا ملك عشان متعصبش عليكي 

ثم نظر الي نور :ها جايه ليه 

نور : بيدورو عليكو ونزلو اعلانات في كل حته 

عدي :ملوش لازمه كل ده 

نور بخبث :انا فاهمه كويس بيعملو كده ليه 

عدي :رسينا يا معلمه 

نور :ولعلي حجرين الأول ونقعد ندردش 😂

عدي :حجرين لا ريلي ريلي انحرفتي يا نونه 

نور :المهم دلوقتي هما شاكين فيا انا ونرمين 

ملك :مين نرمين دي 

نور :صحبتي 

ملك بغيره :نعم يا روووح امك بتصحبي غير زبااااله  دول اشكيله مكنوش يومين بعدت عنك فورا تجيبي بديل يا وااااطيه يا خاينه العيييش والملللح 

نور بخفوت :بتتحول 

عدي بخفوت :اجيب سلوتي عشان نقفل الحنجره الجباره دي 

نور :لا مش هنعرف نسيطر عليها دلوقتي وشكلها هتفق نفسها وتطلع الحيوان الي جواها 

ملك :انتو بتتوشوو ليييه بتقووولو ايه 

نور :يا روحي نيمو دي تبقا 

ملك بمقاطه:وكمان نيمووو ده انا الي معاكي بقالي سنين مكنتش بتدلعيني كده 

نور :اهدي يا ملك نيرمين طيبه جداا وكمان معانا في الخطه وأساسا هيا صحبتي من زمان بس كانت عايشه في فرنسا وهيا اخت طارق ومعانا في اللعبه دي 

ملك :اقنعتيني 😂

نور :المهم دلوقتي انا مش هعرف اتصل بيكم هبقي اجيلكم كده من يوم للتاني   عشان انا حاسه انهم مراقبيني 

ملك :هو مازن قالك حاجه 

نور :لا بس انا حاسه ان الي اسمه ادم ده مش هيجيبها لبر 

عدي :اه صحيح يا ملك الي اسمه ادم ده غريب اووي انا اول مشوفته حسيت اني اعرفه بغض النظر عن الي عمله معانا بس انا حسيت    اني اعرفه مش عارف ليه 

نور في نفسها :مش لوحدك يا عدي واللهي 

نور :لا طبعا ده رزل اووي وشايف نفسه مش عارفه علي ايه 

ملك :بس مز 😂

نور :يا شيخه بوصي للي معاكي الأول بدل ما انتي بتاكسي اي كلب معدي في الشارع مره رأفت ومره الي شايف نفسه ده واللهي لولا انا إياد قاعد في قلبي ومربع كنت ارتبط بعدي ده كفايه ان الواد فرنساوي 

عدي بغيره :بتعاكس مين 

نور بمكر :مقولكيش يا عدي دي بتعاكس في الي رايحين والي جايين 

عدي بخبث :هاااااا 

نور بتنهيده:يلا اهو احنا في الاخر بنهجي النفوس.  سلام بقي يا شباب وخلو بالكو من نفسكم ودي موبايلات بخطوط جديده خلي بالكو ومش اي حد تكلمونه ده للضروره بس يلا سلام

ملك :هتوحشيني يا نونو 

نور :وانتي يا روح نونو 

ارتدت نور العباءه والخمار وجاءت لتذهب 

عدي :نور 

نور :نعم 

عدي :عدلي من طريقه لبسك شويه يا نور احنا هنا في مصر مش في روسيا      وانتي مهما كان مرات صاحبي الله يرحمه الي كان بيغير عليكي من الهوا الطاير    فا ارجوكي 

نور بأبتسامه :ان شاء الله 

نور في نفسها :عم الفيلسوف الي بينصحني مش ينصح المزه بتاعته الأول كتكو الارف صحاب تعر (انا جدا لما حد ينصحني اسمع من هنا وأخرج من هنا 😂) 

ثم ذهبت نور 

ونظر عدي لملك بمكر:بقي بتعاكسي رأفت ووحش الداخليه   طيب صبراا عليا يا زوجتي المستقبليه 

نظرت له ملك بخوف ثم ابتسمت له ابتسامه صفراء

........................ 

في منزل ادم 

انزل الهاتف من علي أذنيه ليتضح انه كان يستمع الي شئ ما

ادم بتنهيده :نفسي افهم ايه الي في دماغك يا نور.    بتلعب لعبه كبيره اوي انتي مش قدها وفي الاخر انتي الي هتغرقي  

ثم هاتف مصطفي

ادم :الو يا مصطفي تعالي حالا 

ثم أغلق الهاتف وانتظر قليلا 

وبعد قليل جاء مصطفي 

مصطفي :ايه يبني جايرني علي ملي وشي كده ليه 

ادم :احساسي طلع في محله يا مصطفي نور وراها حوار كبير اوووي 

مصطفي :ازااي يا آدم 

ادم :انا مش فاهم هيا بتعمل كده ليه    انت عارف ان لو اتعرف الي هيا بتعمله ده ممكن تروح في داهيه 

مصطفي :بتعمل ايه ماتفهمني بدل ما انا مش فاهم حاجه كده 

ادم : طلعو عصابه يا باشا ونور الريسه    نرمين طلعت معاهم كمان وعارفه هيا بتعمل ايه 

مصطفي بصدمه :نيرمين ازااي 

ادم بسخريه : زي نور الي يشوفهم يقول ملايكه وهما اساسا قتالين قتله 

مصطفي :طب ماتفهمني 

ادم :انت غبي كده بالفطره ولا ده الايام دي بس 

مصطفي بضيق :خش في الموضوع علي طول مش لازم تهزق الي خلفوني 

ادم :انت بالذات لازم تتهذء 

مصطفي بتحذير:همشي وربنا 

ادم بسخريه : ايتااا ايتااا صفصف بتقمص يا ناس 😂وانا من امتا يا اهبل وانا بمسك فيك  الباب قدامك اهو ولو عايز تنط من الشباك معنديش مانع

مصطفي :اهو عشان الكلمتين دول انا هقعد غلاسه بقا.  ويلا قوم اعملنا كويتين قهوه عشان الموضوع شكله هيطول وشكلي هبات معاك

ادم :البيت يساع من الجواميس الف    والمطبخ اهو يلا قوم اعمل

مصطفي بصله بغيظ واتجه الي المطبخ ليفعل ما أمره به هذا الادم

...................

في المول    كان كلا من نرمين وآدم يجلسان بملل 

ادم :انا تعبت وعايز انام هيا الوليه دي راحه فين 

نرمين :علمي علمك يا ضنايا

ادم : بقولك يا نيمو انتي بتحبي 

نيرمين تمثل الاحراج : ايه ده يا دومي انت فاجئني الصراحه بص انت تطلب ايدي من ماما عشان طاروقه مسافر   وكتب الكتاب يوم الخميس الجاي 

ادم :كاااات. استوب كده يبني    في ايه يا حجه هو انا قولتلك كلميلي الحاج. ده انا قولتلك بتحبي ولا لا 

نيرمين :وانا مالي يسطا   مهو بعد بتحبي ومرتبطه دي بيجي بحبك وعايز اتجوزك 

ادم :لا انا مش بتاع جواز انا اخري اتسلي 

نيرمين تمثل البكاء :اه يا خاين يا عديم الرحمه والإنسانية 

نور فجاءه : كلاكيت تاني مره المشهد ده 😂

ادم :اتاخرت ليه انتي كمان هو انا مش قولت نص ساعه وترجعي ايه كلامي مبيتسمعش شايفني عيل ولا ايه 

نرمين :فشر ده انت سيدي الرجاله    هدي نفسك بس يا حاج الي غلط يتعاقب 

نور :هتولي مدير المطعم ده اكيد حطين حبوب تهيس في الأكل 

ادم :وكمان بتوهي الموضوع.  لينا بيت يلمنا يلا انتي وهيا قدامي   انتو مش هتيجو الا بالحبس في البيت 

نيرمين :الله وانا مالي طه 

نور :اسوق انا ولا تسوق انت بالمره 

ادم :لا للاسف مبعرفش اشوف قدامي 

نور :لا ولا يهمك دي ليها حل انا بحط مخده واقعد عليها 

ادم :اوزعه من يومك 

نور :وافتخر 

ثم اتجها الثلاثه الي المنزل 

........................... 

في منزل المنشاوي 

كان يجلس عادل بغرفته   ثم هاتف هذا المسمي بالجوكر 

عادل :(مرحبا)   بالفرنسيه 

الجوكر :بقولك يا عم عادل انا عارف انك مصري فكلمني عربي مش لازم عوجه اللسان دي 

عادل :حاضر يا عم العربي    المهم انا عايزك تقضيلي مصلحه 

الجوكر : هتقتل مين المرادي 

عادل :لا يا حلو انت الي بتقتل وانا الي بدفع 

الجوكر : اكيد  بس برضه انت اكيد عارف ان الجوكر مش بتاع حد ويشتغل لمصلحه نفسه بنفسه فلما يلاقي واحد مزهقه اكيد آخره معايا رصاصه ولا انت ايه رايك 

عادل بخوف :احنا مالنا بالكلام ده    الموضوع المهم 

الجوكر بتنهيده : الدور علي مين 

عادل :ماريا طليقتي 

الجوكر باستفهام :ليه؟ 

عادل :حاجه متخصكش انت عليك تنقذ وبس 

الجوكر :لااااا ياباشا مش انا     قولتلك الجوكر بيشتغل لحساب نفسه ليه بقا تعصبني وتقول الكلام ده.      وخليك عارف ان انا مش هعمل اي حاجه غير لما اكون عارف سببها    وبعدين مش يمكن تكون ظلمها وترجع الميه لمجاريها وصافي يا لبن   حليب يا قشطه 

عادل بتنهيده لانه يعرف مدي عناد الجوكر :من ٢٥ سنه رمت بنتي في ملجاء وانا حاليا مش لاقي البنت   عشان كده انا عايز انتقم 

الجوكر :اووووو لا يا باشا مش الجوكر الي يقتل عشان انتقام.  مش الجوكر الي يطلع عمليه سهله زي دي     انت ممكن تقول لأي عبل مجرم يخلصك من الموضوع ده لاكن الجوكر لا وخصوصا ان الاضواء عليا 

عادل بغضب :يعني ايه هتبعني 

الجوكر :انا مقولتش كده.  انا بقولك اني مش هطلع الطلعه دي 

عادل :ماشي خليك فاكرها 

ثم أغلق عادل الهاتف بعصبيه  ثم اجري مكالمه مع احد من المجرمين ليقتلوها (عجبا لمن يقتل بدون شفقه او رحمه وقد نسي ان الحاكم هو الرب وحده 😔)


البارت ده اطول من الي فات يلا بقا توقعاتكم في الكومنتات ورأيكم +ڤوت (لايك )😘😘


الحلقه الثانيه عشر 

صباحا في منزل الرفاعي استيقظ كلا من نيرمين وآدم   واتجهو الي غرفه نور ليقيظوها 

نيرمين :ودي هنصحيها ازاي انهارده يابو العيال 

اذم بتفكير :مش عارف يا ام العيال 

بعد قليل من الوقت في التفكير 

ادم :لقتها 

نيرمين :ايه 

ادم بشر :تعالي ورايا 😈

بعد مرور القليل من الوقت

في غرفه نور      استيقظت بفزع بفعل هذا الشئ اللزج الذي سكب علي وجهها

نور بقرف :يع ايه ده

ادم ببراءه :انا كنت جعان وانتي مصحتيش فقةلت اجيب البيض هنا تعمليه

نور :تقوم ترميه عليا.  يعععع

ادم :ما انا لقيتك سخنه فقولت احمره علي وشك 😂

نيرمين :بس انا عايزاه اومليت عشان كده    هوبااا

قامت نرمين برمي بعضا من الدقيق علي وجه نور    لتصبح نور بيضا بالدقيق

نور بصريخ :اعاااااا ااا واللهي مسيباكووو

خرج كلا من ادم ونيرمين بسرعه من الغرفه وهم يضحكون

نور وهي تتجه الي المرحاض : تربيه زباله  وربنا لانا مورياهم

ثم ادت روتينها اليومي وارتدت ملابسها ألمكونه من 



ثم هبطت الي الاسفل ووجدت قد ارتدي ملابسه المدرسيه أيضا 

نور :وانتي هتفضلي قاعده زي الجموسه في البيت كده ولا شغله ولا مشغله 

نيرمين :تحبي اقوم امسح بكرامتك الأرض دلوقتي 

نور :واللهي ابغي اشتمك بس استحي 

نيرمين :ليش تستحي لا ما تستحي اشتمي اشتمي مهو انا مهزقه اصلا 

ادم :لا متقوليش علي نفسك كده يا ام العيال 

نيرمين :حبيبي يا ابو العيال 

نور:ام العيال وابو العيال ده علي كده بقا انا ابقي العيال نفسهم 

نيرمين :ابغي اجولك ايه بس استحي 

نور :لا اسكوزمي بقي.  بت انتي متخديش افهاتي عشان منخسرش بعض.  هو الواحد ايه غير شويه افهات تهزقه.  وشويه جد يمرقعه 

ادم :ماما ابغي اجولك اني كده هتاخر بس استحي 

ماما :عارف ينص شبر انت لولا انك ابني كنت رميتك في أقرب صندوق زباله 

نيرمين :بقولك يا نور متخديني معاكي 

نور بتفكير :تعالي 

نيرمين :ايه ده انتي بتتكلمي جد 

نور :وانا ههزر مع اشكالك ليه 

نيرمين :بصي عشان مندخلش في مناقشات ملهاش لزمه انا هطلع البس.     خليك مستنياني يا ابو العيال 

ادم :مستنيكي يا ام العيال 

ثم صعدت نيرمين    وبعد قليل هبطت بعدما ارتدت ملابسها 



ثم انطلقو الثلاثه الي الخارج وذهبو جميعا 

..................

صباحا عند عدي وملك 

استيقظت ملك مبكرا وارتدت ملابسها 



واتجهت الي الخارج فوجدت عدي يجلس علي المائده ويتناول الافطار   فاستغربت لعدم استدعائها لتناول الطعام 

ملك :ايه ده انت بتفطر من غيري مش عيب كده يا باشا ده احنا شقايق يسطا 

عدي ببرود :الاكل اهو عايزه تطفحي اطفحي وانتي ساكته 

ملك :اطفح    مالك يعدي بتكلمني كده ليه 

عدي :اكلمك ازاي يعني 

ملك :زي الناس هو احنا مش صحاب ولا ايه يا عمنا 

عدي :ومين الي قال كده بقا 

ملك :قال ايه 

عدي :أن احنا صحاب 

ملك بغباء :انت قصدك أننا اخوات يعني مش صحاب 

عدي بنرفزه :بقولك ايه احنا ولا اخوات ولا صحاب   احنا اتنين من رجاله الجوكر و حظنا أن وقعنا في المصيبه الي احنا فيها دي سواااا فياريت الفتره دي تعدي علي خير تمام   واتفضلي اطفحي وانتي ساكته 

ملك الدموع اتجمعت في عينيها وقامت بهدوء واتجهت الي غرفتها وأغلقت الباب 

عدي بحزن عليها في نفسه :انا اسف يا ملك   بس لازم اعمل كده انا مش هفضل متشعلق كده لازم اعرف انتي في مشاعر عندك من ناحيتي ولا لا عشان لو لا هسيبك تعيشي حياتك 

ثم تنهد بحزن وترك هو ايضا الطعام واتجه الي غرفته 

..................

في مدرسه ادم 

وقفت سياره نور أمام المدرسه وودع ادم نور ونريمن وهبك ودلف الي الداخل 

ثم وجددت نور هذا الفهد الصغير يدلف الي المدرسه فابتسمت بشر 

نيرمين :ايه هنفضل واقفين ولا ايه متيلا 

نور بشر : انا النهارده واخده اجازه 

نيرمين :اشطا يلا نروح نتفسح طه 

نور :لا 

نيرمين :اومال هنعمل ايه هنروح ؟؟

نور :بقولك ايه شايفه الواد الي هناك ده 

نيرمين :اه ماله 

نور :الواد ده اسمه فهد 

نيرمين :ايوه وانا مالي بقا 

نور :فاكره لما كنا في فرنسا وكان في ولد بيضايقنا عملنا فيه ايه 

نيرمين :اه ليه 

نور :هنعمله في الواد ده دلوقتي 

نيرمين :اه بس ليه 

بدأت نور تقص علي نيرمين ماذا فعل بها هذا الفهد 

نيرمين :هههههههه مش قادره هههههههه الواد علم عليكي هههههههه الواد ده جامد 

نور بشر :ما انا هاخد حقي دلوقتي 

نيرمين :مبلاش يابنتي ده الواد صغير 

نور :صغير ايه مهو شحط قدامك اهو.    وبعدين هتعملي معايا ولا هنبتدبها غدر يا صاحبي 

نيرمين :ولو موافقتش 

نور :عادي بس اصل في شويه تغفيلات كده علي تليفوني عايزه امسحهم بس الاول هنزلهم علي الاستوري بتاعتي علي الواتس.   وحظري بقا مين الي عندي علي الواتس.    مصطفي صفصف صفاصيفو 

نيرمين :ايه يا رمضان ده انا بهزر يا جدع انت مبتهظرش يا فوزي 

نور :لا بهزر ويلا بقا عشان لو حصله حاجه الحق اداويه 

نيرمين :ده انتي في قلبك ميت ابت 

نور :واحده بتشتغل مع اخطر مجرم في العالم عايزاه تكون ايه بتخاف من القطط مثلا 

تنهدت نرمين بحزن علي حال رفيقتها فهي لم تكن هاكذا ابدا ولم تكن تتخيل أن نور هذه البريئه تشارك هذا الرجل البغيض في القتل والسرقه. نعم إن أخيها طارق بأمان ولاكن هذا بسبب الحاح نور علي الجوكر كما أخبرتها. واخبرتها أيضا أنها تتخذ هذا الجوكر وسيله للوصول إلي عادل منشاوي وتدميره فنور قد اعماها الانتقام 

نور :بتتتتتتت 

نيرمين :ايه في ايه 

نور :انتي الي في ايه رحتي فين يا بت وانا بكلمك

نيرمين :رحت مشوار ورجعت 

نور :ينعل ابو تقل دمك.    يلا يختي قبل متفتحي فتوحه

ثم توجهت الاثنان الي الداخل 

نيرمين :جيالك يابو العيال 

..................

في منزل عادل المنشاوي 

كان يجلس في مكتبه منتظر سماع خبر موت ماريا زوجته السابقه 

ولاكن في هذا الوقت جاء اليه عاصم رضوان 

فهبط عادل الي الاسفل متأفأفا لهذا الذي يأتي في المواعيد الخطأ

عادل :بقولك ايه انت دلوقتي لو مقولتليش انك عرفت مكان بنتي.  والنعمه لأكون دافنك هنااا وهبعت حد تاني يعرفلي فين بنتي 

عاصم :اهدي يا عادل باشا ده انا جايبلك اخبار حلوه 

عادل :اتزفت قول الي عندك 

عاصم بخبث :اصل المعلومات الي هقولهالك دلوقتي دي هتفرحك اووي فمعتقدش أنها تستحق المبلغ البسيط الي كنا متفقين عليه 

عادل ببرود :عايز كام 

عاصم :تلاته مليون جنيه.   مليون ينطح مليون 

أحضر عادل دفتر شيكاته :اتفضل ده زفت شيك بالمبلغ الي انت عايزه هاااا هتقولي الي عندك ولا أنفذ الي في دماغي 

عاصم :لا لا هقول.    بس يا ريس انا عرفت مكان بنتك 

عادل :فين 

عاصم :اسمها ملك سابت الملجاء وهيا في أوائل ال١٩ سنه 

عادل بتفكير :ملك اسم حلو      كمل

عاصم :سابت الملجاء هيا وصاحبتها وسافرو علي مصر  وهيا دخلت كليه شرطه.   وصاحبتها دخلت طب وده طبعا كان بسبب جوز صاحبتها 

عادل في نفسه :ههههه ده علي كده لو عرفت اوصلها هتعمل زي المسلسلات وهتسلمني للبوليس 

عاصم :وكانت عايشه مع صحبتها بس لما صحبتها اتجوزت سابتها وعاشت في شقه لوحدها وبعديها بسنه رجعت قعدت مع صحبتها تاني لما جوز صحبتها مات (استخرج كم زكرت كلمه صحبتها 😅)

عادل : يعني هيا دلوقتي عند صحبتها 

عاصم :لا 

عادل بنفاذ صبر :اوماال 

عاصم :علي حسب معلوماتي ملك كانت شغاله في فريق الملقب بالخوارق والفريق ده استلم قضيه مجرم خطير ملقب بالجوكر.   ولما جه معاد القبض عليه وقبضو علي الجوكر فعلا ملك اتدخلت وحاولت تنقذه واتضح أنها خاينه وشغاله مع الجوكر ومن رجلته.  وبعدين اتقبض عليها هيا والجوكر   بس بعديها بيومين هربو من السجن واتضح أن الي معاها ده مش الجوكر ده واحد اسمه عدي وامبارح ابتدو يدورون عليهم ونزلو اعلانات في كل حته الشوارع والنت بس برضه هما لسه مختفييين ملهمش اثر 

عادل وقف بصدمه يستمع إلي كل هذا بشرود.  ماذا ايعني أن ابنتي جاسوسه تعمل مع رجل من امهر رجالي ومجرم خطير واين هيا الان وهذا المسمي عدي وكيف لم يخبرني الجوكر بكل هذا وكيف نفذ  الجوكر المهمه في حال القبض علي عدي وابنتي 

عاصم :عادل بيه انت روحت فين 

عادل :هاااا لا لا مفيش يلا غور انت من هنا ولو في حاجه جديده توصلي 

عاصم :تمام يا عادل بيه 

غادر عاصم وظل عادل يفكر في هذا الأمر الغامض 

عادل :واللعب يا جوكر لو بنتي حصلها حاجه بسببك ليكون عذابك علي ايدي زي الي ابليك 


جدعااان انا زعلانه منكم اوي ع فكره التفاعل قليل اووي ومفيش تشجيع انا بفكر أوقف الروايه علي كده طالما مافيش تفاعل جبروت عاشقان كانت تفاعلها اكبر من كده بكتير اللايكس والكومنتس كانت بتوصل ل٢٠٠ اما دلوقتي بتوصلوني لل٥٠ بالعافيه وانا من حقي الاقي تقدير لتعبي لو الروايه مش عجباكو قولو وانا هوقفها وانتو دلوقتي الي هتحددو لو عايزين الروايه يبقا ياريت يكون في تفاعل أحسه تقدير لتعبي لو مفيش يبقا هوقف الروايه نهائيا 😓😓😥


الحلقه ألثالثه عشر 

في مدرسه ادم 

كانت يقفا نيرمين ونور متخفيين قليلان ينتظرون قدوم فهد 

وبعد قليل ظهر فهد فغمزت نور لنرمين فسكبت نيرمين بعض من الماء علي الارض 

ثم تقدم فهد ولم يأخذ باله من الماء المسكوبه فوقه علي ظهره متألم لقوه الوقعه ثم جائت نور سريعا وسكبت عليه ماء بارد ثم اسكبت عليه الدقيق 

فأصبح فهد مضحك للغايه 

فعلو صوت الضحكات من حوله وجميعهم يشمتون به لأن مشاكله لن تترك أحد في هذه المدرسه 

نور نظرت إليه فوجدته يشتعل غيظا وايضا حرجا

زميل :هههههه تستاهل علي الي بتعمله فينا 

نور ببرود :وانت مالك انت حد وجهلك كلام 

نظر الولد بحزن للارض فحزنت نور لأنها احزنته فمهما كان نور امااا وتمتلك حنيه الام فذهبت إليه وتكلمت بخفوت 

نور :انا خدتلكو حقكو من الي بيعملوا فيكو بس خليك ساكت بقا عشان ميطربقهاش عليكو

نظر إليها الولد بفرحه لانه اعتقد انها قالت هذا لتمنع فهد من انتقامه منه لهذا الكلام فهي يدسمعت عن فهد ومصائبه

فهد : لا شاطره يا بت عرفتي تعمليها وكلعتي لعيبه كده تعادل يا حلوه بس خلي بالك اللعبه لسه مخلصتش 

ذهبت إليه نور وساعدته في الوقوف :إذا كنت انت عيل وبتاع مشاكل فأنا اعيل منك وعشيقه المشاكل 

فهد :شكلنا هنتسلي كتير 

الاستاذ (الي كان بيعاكس نور ):رغم أن الي حضرتك عملتيه غلط بس ثم أكمل بهيام بس عشان عيونك تهون كل حاجه 

نور :يا محنيييي روح يا راجل انت اصرف قرشك علي كرشك بدل ما اشقك نصين 

الاستاذ باستغراب :معقول الجمال ده كله وبتكلمي كده 

نور :نور لا مهو انت متعرفنيش انا ممكن اشلفطلك وشك يسطا 

جاء ادم من الخلف :وانت ممكن اخليك تستقيل من المدرسه وانت معاك شهاده معامله اطفال 

نظر إليهم الاستاذ بخوف ثم اتجه للرحيل. وذهب ادم الي نور 

ادم :ماما انا سمعت انك علمتي علي الواد ده صح 

نظر إليه فهد بغيظ: متنساش تخلي امك تقعد تتفرج علي كرتون معاك وتشرب اللبن بليل 

ادم :وانا اخليها ليه ماما اساسا مبتتفرجش غير علي الكرتون وبتشرب اللبن بليل وانا بتفرج علي رعب وبشرب نسكافيه 

نظر فهد الي نور وجدها تنظر بأحراج الي ادم 

نور بتتويه :وانت بقا فرحان فيه ليه يا دومي هو عملك حاجه 

ادم :كان بياخد البريك بتاعي 

نور بصت لفهد :وانا الي اقول الواد بقا عامل شبه خله السنان اتريه طلع داخل مسابقه ملك جمال البقسماط تحت رعايه وإشراف فهد ابو كرش مدلدل 

ادم ؛ايه يا ام العيال ساكته ليه 

نيرمين بخوف :نور بصي كده علي ضهر فهد 

فهد :ماله ضهري 

نور :استني هشوف 

نظرت نور الي ضهر فهد فوجدت بعض نقط الدماء فعرفت أن ضهره قد التهب 

نور :اوووف سوري جداا يا فهد بس ضهرك اتعور ونزل دم 

فهد :نعاااام وانتي فكراااني هسكتتت انا مش هساااامح في ضهرررري الي رااااح انا هبلغ جمعيه حقوق الإنسان والحيوان يخدولي حقي 

نيرمين :لا متوصلش لحقوق الحيوان 

فهد :لا توصل اصل انا حيوان عارف 

نور :تعالي معايا 

فهد :علي فين هتكملي عليا 

نور :يلا بس مين غير رغي 

وجاءا الاربعه للتوجه الخروج فوجدو هذا

المدير :انتي ازاي يا انسه 

نور بمقاطعه وملل :مدام 

المدير :انتي ازاي يا مدام تعملي كده في طالب من طلاب المدرسه مين اداكي الحق اصلا 

نور :جرا ايه يا عم انت متتكلم تدل بدل ما اخليك مكانه 

المدير :قدامي قدامي المكتب الكلام مش هنا 

نيرمين :مكتب ايه ده ناقص تزنبنا. انت بتتكلم كده ليه يا عم انت 

نور :بقولك ايه كلامنا هنا ومكاتب مش رايحه ده انت ناقص تعاقبنا وتزودلنا الواجب 

المدير بهدوء بعد أن احس بالخوف :ممكن اعرف حضرتك عملتيه كده ليه. انا ممكن اعمل دلوقتي في حضرتك محضر 

نور :اولا الولد ده عمل معايا موقف بايخ لما جيت هنا. فقولت أخد حقي 

المدير :بس ده طفل 

نور :أو هو طفل انا اطفل منه قصدي طفله اكتر منه 

المدير :بس 

نور :مبسش انا هاخده دلوقتي اعالجه في المستشفي وهو مش زعلان ولا ايه يا فهد 

فهد :اه ويلا بقا انت رغاااي اوووي 

ثم خرجا الاربعه وغادروا وذهبو الي المشفي. 

..................

في مبني. المخابرات المصري 

كان يجلس مصطفي في مكتبه يعمل بجديه وفجاءه جائت بباله نيرمين وجمالها 

مصطفي:ايه ده ايه ده بقا انا بفكر فيها دلوقتي ليه اشحيله البت خاينه لبلادها لا لا يا مصطفي مستحيل تكون عجبتك. ومتعجبكش ليه البت مزه الصراحه. يووووه انا مش هشتغل النهارده شكلي 

ثم دلف إليه ادم :ابو الصفاصيف مالك اتهبلت ولا ايه ده انا سامع خناقتك مع نفسك وانا برا

مصطفي :بيني وبينك كده الي اسمها نيرمين دي مش راضيه تطلع من دماغي 

ادم بتنهيده :بلاش يا صاحبي حاول متتعلقش بيها احنا لسه منعرفش الحوار هيرسي علي ايه. وايه الهدف من الي هما بيعملوه 

مصطفي :السبب المنطقي هو الانتقام لاياد بس ازاي وهي اساسا لتساعد الجوكر والجوكر ده راجل من رجاله عادل المنشاوي 

ادم :مش ممكن تكون عايزه اعرف معلومات عنه عشان تنتقم 

مصطفي :ممكن بس لو طلع عكس كده هتتصرف 

ادم بتنهيده :القانون يا صاحبي

مصطفي :ممكن طب انت هتعمل ايه دلوقتي 

ادم :العنوان الي حكتلك عليه امبارح تبعت قوه تقبض علي عدي وملك 

مصطفي :انت عايز تجنني يا باشا انت مش قولت انك هتسبهم عشان لو الجوكر ظهر أو لو عرفت حاجه

ادم :لا مهو الأمور جدت 

مصطفي :ليه ايه الي حصل 

جاء ادم ليتحدث ولاكن قاطعه صوت رنين هاتفه 

ادم :الو 

علا :الو يا آدم يا ابني اسفه اتصلت عليك فجاءه 

ادم :يا حجه ده لو انتي جبتيني من وداني مش هتكلم 

علا :اصيل يبني. المهم فهد كلمني وقالي أنه وقع علي ظهره في المدرسه ونزل دم وراح المستشفي 

ادم :اكيد من شقاوته 

علا :لا مهو شكل حد عمل فيه كده لان سمعت حد بيقول ماما خديتلي حقي وانا بكلمه

ادم :وهو مين الي يستجراء يعمل كده. انا جيلك حالا ونطلع ح المستشفي امسح بكرامتها الأرض 

علا :ماشي يبني مستنياك 

مصطفي :في ايه 

ادم :هقولك بعدين المهم اعمل الي انا قولتلك عليه تمام 

ثم ذهب ادم سريعا وفعل مصطفي ما قاله إليه ادم 

...................

في منزل عادل المنشاوي 

كان يجلس بغرفته يفكر كيف تعمل ابنته مع الجوكر اسئله كثيره كانت تدور براءسه و قطع سلسله أفكاره صوت رنين هاتفه فأمسك الماتف ووجد أن المتصل هو المجرم الذي كان مكلفه بقتل ماريا طليقته 

عادل (اهلا )

المجرم :(اهلا سيدي )

عادل :(ماذا فعلت هل قتلتها ام لا )

المجرم :(لا سيدي 

عادل :(لماذا )

المجرم :(لم نجدها سيدي أننا بحثنا عنها في كل الأماكن التي أخبرتنا عنها ولاكن هيا ليست موجوده )

عادل :اومال راحت فين 

المجرم :(عفوا لأن افهم )

عادل :(اقصد واصلو البحث وعندما تظهر اقتلوها بدون تفكير )

المجرم :(تؤمر سيدي )

عادل :(حسنا الي الباء وأخبرني بالجديد )

ثم أغلق عادل الهاتف مع هذا المجرم 

عادل :يا تري روحتي فين يا ماريا انتي كمان هو انا متزفت ناقص 


سوري بقا يا شباب البارت صغير جداا بلاص انتو اصبروا بس وانا هعوضكو كل ده في الحلقات الاخيره


الحلقه الرابعه عشر 

في المشفي وصلت نور ودلفت الي الداخل وهي تمسك بفهد وقلبها يرتجف خوفا عليه لم تعلم لماذا ولكنها أحست بنفس الشعور عندما يمرض ادم 

ودلفت الي غرفه مخصصه لمعالجه الجروح 

نور :اقعد هنا يا فهد 

ادم :ماما متسيبيه يولع اصل انا الصراحه فرحان فيه 

نور بحده :عشان انا مربتش يعين امك 

فهد :صراحه الواد ده معدتش عليه ثانيتين تربيه.   والولد ده ملوش كبير ولا ايه فين أبوه 

نور اتجمعت الدموع في عينيها :الله يرحمه

فهد بأحراج :انا اسف مكنتش اقصد 

نور بلطف :لا ولا يهمك 

بدأت نور بعملها وهو تعقيم جرح فهد 

نيرمين :وانت عامل ايه في المدرسه بقا يا ابو العيال 

ادم :كنت بعاكس الميس 

نيرمين بشهقه :بتخوني يفوزي 

نور بفخر :تربيتي 

فهد :انتي ليه محسساني انك مخلفه تامر حسني يحبيبتي انتي ابنك شوارعي انا مش عارف المزه الي  هيا انتي مخلفه عبدو موته ده ازاي 

نور :شوف مين بيتكلم ده يبني الي يشوفك يقول إن امك صاروخ 

فهد :علي فكره انتي شبه ماما 

نور منشغله لتعقيم الجرح :شبها ازاي بقي 

جاء فهد ليتحدث ولاكن قاطعه دلوف علا وذهبت الي فهد واحتضنته :فهد حبيبي انت كويس.  من الي عمل فيك كده 

فهد :اهدي يا حجه علا ده نتيجه دعواتك عليا   اعو الي بعمله في الناس طلع عليا 

ادم :مين الي عمل كده يلا 

فهد :هذه الفتاه.  وشاور علي نور.   وهذا الشبل.  وشاور علي ادم.    وهذه الزرافه     وشاور علي نيرمين 

نظر ادم الي نور :انتي ازاي تعملي كده 

نور :لا رد.  فقد تنظر إلي علا 

ادم :ماما.  انتي موتي ولا ايه

نظرت علا الي نور باستغراب   فصدمت لهذا الشبه الرهيب بينهما وايضا لماذا قلبي ينبض هاكذا وتلقائي أدمعا الاثنان فهذا طبيعي فا الام وابنتها يتقابلون الان 

ادم :مااااماااا

فاقت نور من شرودها :ايه يبت الهبله بتزعق ليه 

ادم :انا غلطان اني عايز اعرفك انو عمو ابو طويله ده كان بيزعقلك 

ادم الكبير :مسك ادم من ملابسه من الخلف ما اللصوص ورفعه.  فكان ادم الصغير مظهره مضحك كثيرا

ادم :الله ده المنظر حلو اوي من هنا     انت شوقتني اطول 

نيرمين :omg نزل الولد لو سمحت لو وقع هيتعور 

نور :هو ده ينفع معاه لو سمحت.    انت يعم هولاكو نزل الولد 

ادم الكبير :الولد ده عديم الربايه 

نور :اه منا عارفه علي فكره أنه عديم الربايه مش لازم تقولي ينفع تنزل الولد بقا

ادم الصغير :ايه يا ماما ده مش مفروض تقاوحي وتقولي لا ابني محترم ايه ده ايه الامومه انعدمت خالص 

نور :ورحمه ابويا لو مسكت لهقلع الكوتش واديك بيه في نفوخك 

فهد :منوره يا حجه علا 

علا :مالك يلا 

فهد :اصل نفس الجمله وفي الاخر مبتعمليش حاجه

علا :عشان انا مربتش 

ادم الكبير :انا عايز اعرف مين الي شحور ظهر الواد كده 

فهد :ايه شحور دي لا عيب كده 

نور :بس يلا انت كمان اما نشوف استاذ هولاكو هيعمل ايه.    انا يا استاذ هولاكو الي عملت كده وشحورته

علا :ليه كده يا بنتي هو عملك ايه 

نظرت إليها نور وقلبها يخفق بشده :اه اه عملها فيا.   واذا كان هو عيل انا اعيل منه 

ادم الصغير بفخر :اومال انا جبت السرد منين يلا 

نور :اخرص يلا.   وكان بياخد سندوتشات الواد.   وانا الي كنت يستغرب ازاي الواد ليرجع بسندوتشاته خلصانه مش زي الاطفال يعني وبعدين اقول ابنك طفس.    طلع الواد بيتقلب في المدرسه 

علا :يلاهوي يا فهد انت بتاخد سندوتشات العيال الصغيره ايه البلطجه دي

ادم الصغير بضيق :متقوليش عيال صغيره بس 

ادم الكبير :بس يلا ده انا حتي مشعلقك زي الحراميه 

ادم الصغير :وانا ايه زنبي انك طولك بمسابه دورين 

نور :وامك مش طويله ولا ايه يلا ده انا بشيلك الشيله دي كل يوم 

فهد :بلاش القنعره الكدابه دي ده انا اطول منك 

نور :وانا اكبر منك يا محترم 

فهد :لاكن اعيل مني يا محترمه 

ادم الصغير :متقولش لنور يا محترمه 

ادم الكبير :هههههههه شوفتي حتي ابنك بيعترف انك مش محترمه 

نور :ابني ويقول الي هو عايزه

ادم الصغير :حبيبي يسطا 

نور :ولا يهمك يا زميل 

ادم الكبير :انا مستغرب ليه مهو عادي اهو سواقه توكتوك مختلفه بلطجي عادي مفيهاش حاجه 

علا :خلاص بقا.     مجاوبتنيش يا فهد كنت بتاخد سندوتشاته ليه يا حيوان 

فهد :اولا انا مكنتش بخدها منو غصب متحسسونيش أنه مظلوم ده كان بيبعهملي وياخد فلوس  

نيرمين :الله ادم ايادي يعمل بزنس من دلوقتي 

نور :اقعدي علي جنب شويه كده يا بتاعت البيزنس

وانت يا حيوان كنت بتبيعله السندوتشات ليه 

ادم :ماما انتي اساسا مينفعش تدخلي المطبخ يحجه 

نور :بس يا حيوان طلاما انا فاشله في الطبخ ده كان بيشتريهم منك ليه 

فهد :اصل في واحد فقير قريب من بيتنا فكل يوم بديله الاكل ده بس بحسه بيبصلي بقرف بس دلوقتي عرفت ليه 

نور :طب وربنا مهعملك سندوتشات يا آدم ووريني بقا هتجيب فلوس منين 

ادم :استريحت يا عم فهد اهي قلبت عليا 

علا بأحراج :انا بعتذر منك يا بنتي انا عارفه اني مربتش 

ادم :انتي بتعملي ايه يا حجه ده انا ممكن احبسهالك بسبب الي عملته ده 

فهد :وانا موافق وهشهد ضدها 

أدم الصغير :وانا كمان طلاما هتبوظ البيزنس بتاعي 

نور :اسكت يا زفت اما نشوف الاهبل الكبير ده     اولا يا باشا انت متقدرش تحبسني ثانيا تتكلم معايا عدل انا مش واحده بتلعب معاك في الشارع

ادم الكبير :اولا انا أقدر احبسك وبسهوله كمان ثانيا انتي متشرفيش تكوني خدامه تحت رجلي 

علا :عيب كده يبني هيا معملتش حاجه لكل ده 

ادم :انتي مش فاهمه حاجه يا امي انا بعرف اتعامل مع الأشكال الزباله دي كويس 

نور:انت اهبل ولا ايه ازاي تكلمني كده انت متعرفش انا مين 

ادم :لا اعرف يا روحي واعرف كمان حاجات متتوقعيهاش 

نور بسخريه :لا يا راجل   طب متقولنا نموذج عن الي تعرفه 

ادم :واحده بنت ملاجئ يعني يا عيني مقطوعه من شجره.   ولما كبرت لفت علي وحش الداخليه القديم وبعدين مات وسبلها كل العز الي هيا فيه ده وبيقولو كمان أنه مات بسببها وبقت شايفه نفسها ملكه 

نور الدموع اتجمعت في عينيها ومناخيرها وخدودها احمرو (عارفينه انتو الكائن ده يبقا انا 😅) ولاكنها ذهبت إليه ووقفت أمامه وقالت ببرود : محدش بيختار قدره يا حضره الظابط وانا ده كان قدري بس ربنا عوضني بأب وصاحب وزوج قدرني وراعي ربنا فيا ودخلني الكليه الي عيزاها وعلي فكره انا فخوره بنفسي ومش واحد مريض زيك هو الي عيهز ثقتي في نفسي انا واحده عارفه ربنا كويس وبأمن بيه وبحمده علي نعمته مش ممكن لو كان ليا اب وام يبقو وحشين وربنا أنقذني منهم قبل متقول كلام فكر فيه كويس عشان الكلام مش بيجرح ده بيموت  انت بتقول جوزك مات عادي جداا متعرفش بالكلمه دي انت عملت فيا ايه وبالنسبه بأن هو مات بسببي فأه هو مات بسببي عشان ينقذني من الموت ربنا كان رايد أننا نموت انا وهو بس ربنا أنقذني انا واختاره هو وانا بحمد ربنا علي كده وانا معشتش اربع سنين واكتر لوحدي بربي في ابني عشان يجي واحد تافه زيك دخل الكليه بواسطه بابي ومامي يقولي كلام يجرحني لا مش نور الي تكلمها كده انا من شويه قولتلك انت متعرفنيش مكنش قصدي اني غنيه واوديك في داهيه لا وانا دلوقتي بقولك اهو تبعد عني عشان انا واحده سماويه وقتاله قتله بقتل القتيل واعالجه وحقي باخده بأيدي فأبعد عني احسنلك 

أنهت نور حديثها ونظرت الي علا وفهد :انا بتأسفلك جداا يا طنط بس انا اعتبرت فهد اخويا وكان مجرد هزار بيني وبينه ومقالب مكنتش اقصد أن الموضوع يوصل لكده 

علا :ولا يهمك ببنتي وبعتذرلك نيابه عن ادم 

نور :لا يا طنط متعتزريش انتي ملكيش دعوه.

ادم :ماما خليه ينزلني بقا انا كتفي نمل 

نيرمين :ايه ده يبو العيال هو انت لسه ماشعلق ده انا نسيتك في المسلسل الحزين الي حصل من شويه ده 

ادم:علي فكره المحاضره الي قولتيها دي مهزتش مني شعرايه     واحب اقولك انك هتشرفي علي البورش قريب

نور بسخريه :بتهمه ايه أن شاء الله 

ادم بغموض :انتي عارفه بتهمه ايه كويس 

نور بصتله بأستغراب  وبعدين تجاهلت حديثه:يلا يا آدم انت ونيرمين

ادم الصغير :طب متنزلوني يا بشرررر 

ادم الكبير نزله فذهب كلا من نور وادم ونيرمين

علا :ليه كده يبني قولتلها الكلام ده انت متعرفش بيوجع اد ايه وبعدين شكلها طيبه 

ادم بألم :غصب عني يا امي واللهي بس كان لازم تتأكد من حاجه 

فهد :حاجه ايه 

ادم :بعدين هتعرف    وهو انت مش هتبطل مشاكل 

فهد ببرائه :بيجري في دمي اباشا 

ادم :طب يلا يا اخويا يلا 

ثم ذهب كلا من ادم وعلا وفهد  


الحلقه دي مش مشوقه اوووي عارفه بس انا بمهدلكم الي جي عشان حرفيا الأحداث المشوقه هتبدتي من الحلقه 19 وهبتدي برضه اكشف الاسرار وع فكره في أسرار كتير هتظهر هتتفاجئو منها فجهزو نفسكو بقا للي جاي بلاص رأيكم في البارت  بلاص توقعاتكم لللبارت الجي بلاص فوووت (لايك ).


الحلقه الخامسه عشر 

في مبني المخابرات المصريه وصل ادم سريعا 

ادم :ها يا مصطفي ايه الاخبار 

مصطفي :اهم جوووه بس انت فهمني عشان مبقاش زي الاهبل 

ادم :بليل هفهمك 

مصطفي :اوك 

ثم دلف ادم إليهم   وجلس ووضع قدما علي الأخري 

ادم :عاملين ايه.   اكيد وحشتكو في اليومين دول 

عدي :تصدق ضحكتني لا استني اضحك واخلي ملك تضحك معايا 

ملك ببرود :ملكش دعوه بزفته 

ادم :علي العموم انا مش جايبكم هنا عشان اضيع وقت انا كان ممكن اسيبكم براا عادي بس قولت عيب برضه

عدي ببرود :انت عايز ايه دلوقتي.  يا تسيبنا وتغور من هنا يا ترزع الي عندك 

ادم بقرف :ارزع ما انا هرزع اهو حاضر        مصطفي

مصطفي :نعم يا آدم 

ادم :خددد ملك من هنا وحطها في الأوضه التانيه

ملك بخوف :ايه ده ليه    انا بخاف اقعد لوحدي 

ادم :انجززز يا مصطفي 

ملك :لا بليييز واللهي بخاف 

عدي :يعم متسبها هنا 

ادم :هو انا باخد رايك   يلا يابني خدها 

ثم قام العسكري بأخذ ملك تحت نظراتها الخائفه 

عدي :وربنا لو حصلها حاجه مش هرحمك 

ادم بسخريه :لما تيجي تهدد متهددش وحش الداخليه عشان انا ممكن ادفنك مكانك 

ثم خرج ادم واتجه الي الغرفه التي يوجد بها ملك 

ملك :بليز خرجني من هنا انا واللهي بخاف اقعد لوحدي 

ادم :ملك اهدي واسمعيني كويس 

ملك :مش عايزه اسمعك ولا اتنيل اساسا مفيش بيني وبينك كلام 

ادم :من دلوقتي هيبقا في    بصي بقا انتي هتخرجي من هنا بس هتشتغلي لحسابي انا مش لحساب الجوكر 

ملك :وده ازاي بقا أن شاء الله 

ادم :اقولك ازاي 

........................

في منزل عماد الدين 

دلف كلا من فهد وعلا 

علا :خش استريح في اوضتك عقبال ما أحضر الاكل 

دلف فهد الي غرفته وبعد قليل جاءت إليه علا بالطعام 

فهد :ايه ده يا علعول احنا متفقناش علي كده.  شربه خضار بقا انا اشرب شربه خضااار ليه عندي انيميا 

علا:كل وانت ساكت وبطل لماضه واساسا الدكتوره قالت لازم تتغذي عشان تخف بسرعه 

فهد :اولا لماضه دي انا مبكرهش في حياتي قدها بتحسسيني اني عيل لسه بيرضع ثانيا ايه اتغذي دي هو انا عندي برد دي مجرد تعويره 

علا :كل بقا يبن الرغايه     اه صحيح يا فهد انت شكلك اتصاحبت علي الدكتوره دي ولا لكنها كسرالك ضهرك يعني 

فهد :اولا انا هنتقم منها علي الي هيا عملته ده قريب اووي ثانيا اه انا استريحتلها ودخلت قلبي بسرعه هيا اساسا كيوته وتتحب.     بس مكنش لازم ادم يقولها الي قاله ده يا علعول

علا بتنهيده :كل واحد وليه ظروفه يا فهد 

فهد :صعبت عليا اوووي 

علا بأبتسامه :بس انت عارف انا اول مشوفتها حسيتها مين 

فهد :مين

علا بدموع :اختك الكبيره الله يرحمها.   اينعم لما ماتت مكنتش ظاهره فيها ملامح لسه بس نفس لون البشره ولون الشعر ونفي العين الزرقاء الي لون البحر 

فهد بتنهيده :الله يرحمها يا علعول ويلا بقا طرقيني عايز انام 

علا :نام نام يبن الجزمه نام 

خرجت علا من الغرفه وحاول فهد النوم علي ظهره ولكنه تألم فنام علي معدته 

فهد :ربنا ياخدك يا نور يا بنت ام نور علي نومه الكفار دي 

....................

في باريس 

في منزل عادل المنشاوي 

عادل :الو يا عاصم في ايه 

عاصم :في اخبار مش كويسه 

عادل :وانا هحسب منك الكلام متنجز وتنطق

عاصم :الانسه ملك بنت حضرتك     اتقبض عليها تاني هيا والي كان معاها 

عادل بزعيق :يعني ايه اتقبض عليها     ازاي عرفو يوصلولها مش انا قايلك تحط حراسه خفيه علي المكان الي هيا فيه وتحاولو تضللو البوليس لحد ما انا اعرف الحوار في ايه

عاصم :احنا عملنا الي أمرتنا بيه يا باشا بس الي اسمه وحش الداخليه ده مش عارف ازااي قدر يوصلهم 

عادل بتذكر :وحش الداخليه مين انا فاكر اني سمعت الاسم ده قبل كده 

عاصم :ده واحد اسمه ادم كان بيشتغل هنا في باريس بس اتنقل مصر وهو اساسا مصري وكان ملقب بوحش الدخليه 

عادل :شفلي طريقه نخرج البت بيها من السجن 

عاصم :حاضر يا بوص 

أغلق عادل الهاتف :انا مش هفضل عامل زي الاهبل في الزفه كده انا لازم اتصرف

قام عادل بمهاتفه الجوكر 

عادل :الو 

الجوكر :كلمتني بسرعه يعني ايه وحشتك 

عادل :انا دلوقتي عايز اعرف بنتي بتعمل معاك ايه وازاي انت مسجون وبتكلمني 

الجوكر باستغراب :بنتك ومسجون.   هو انت مكلم رقم غلط ولا ايه 

عادل :انت يا عم الجوكر متسطعبتس 

الجوكر بحده :اتكلم عدل الاول 

عادل بهدوء :بنتي فين وازاي دخلت اللعبه دي وبتشتغل معاك 

الجوكر ٠:بنتك مين

عادل :ملك 

الجوكر بصدمه :ملك مين 

عادل :ملك الي كانت بتشتغل في الشرطه واتقبض عليها معاك بس اتضح أن الي محبوس مش انت 

الجوكر بصدمه :انت بتقول ايه ملك تبقا بنتك ازااي 

عادل :ماريا طليقته لما خلفتها حطيتها في ملجأ وانا لسه عارف من مده وكنت بدور عليها ولما لقيتها عرفت انها جاسوسه وبتشتغل معاك 

الجوكر ببرود :طالما عرفت كل ده عايز ايه بقا.   هيا دلوقتي مسجونه 

عادل بحده :بسببك 

الجوكر بملل:ملك كانت واحده من رجالتي وده بيحصل عادي في رجالتي فعادي أنه يحصل 

عادل :انت لازم تخرجها وتجيبهالي 

الجوكر :وهيا كانت بنتي ولا بنتك متجيبها انت وخدها اساسا مبقتش تلزمني خلاص 

عادل :انت كده هتخسرني 

الجوكر :انا مبدخلش الحياه الشخصيه في الشغل وهو ده الي انت بتعمله دلوقتي فيستحسن انت كمان تبعد الحياه الشخصيه عن الشغل ومشي امورك سلام 

واغلق الجوكر الهاتف دون سماع رد عادل 

عادل : يا بن الجزمه 

ثم نادي الي أحد الخدم 

الحوار مترجم 

الخادم :(في خدمتك سيدي )

عادل :(احجز لي في اول طائره متجهه الي مصر في اسرع وقت )

الخادم :(كما تريد سيدي   تؤمرني بشئ اخر )

عادل :(لا أذهب انت )

ذهب الخادم لينفذ ما أمره به عادل 

عادل : قريب هجيبك لحضني يا بنتي 

.....................

عاد كلا من نيرمين وادم ونور الي المنزل 

نور بتعب :نيرمين معلش اعملي اكل لادم عشان انا هموت وانام 

نيرمين :حاضر 

صعدت نور الي غرفتها ودخلت سريعا وانفجرت بالبكاء 

نور وهيا تنظر إلي السماء :يارب صبرني واديني القوه انا مبقتش قادره استحمل كلامهم عامل زي السكاكين الي بترشق في قلبي انا زنبي ايه اني كبرت لقيت نفسي في ملجاء من غير اب وام زي باقي الاطفال وانا صغيره كنت كل يوم ببص السما واتمني أن بابا أو ماما يجو ياخدوني واعيش معاهم سعيده ويعدي يوم ورا التاني لحد مكبرت وفقدت الامل في اني الاقي اهلي أو اني اعيش في امان وحنان مع ابويا وامي بس برضه قلت الحمدلله اكيد ربنا عملي الي فيه الخير. وفعلا ربنا عوضني بأياد اجمل واحلي حاجه حصلتلي في حياتي وربنا هداني منه اجمل هديه وهيا ادم كنت دائما خايفه اني معرفش اشيل مسئوليه واكون الأم الي بيتمناها لاني عمري معرفتش ازااي بيكون حنان الام والوحيد الي وقف جنبي وشجعني هو اياد    بس بعديها اتقتل علي ايد واحد حيوان مبيفكرش غير في نفسه وبس    ومع ذلك قررت اني احاول انسي واعيش حياه طبيعيه عشان ابني    وبعد كل ده يجي شويه ناس تافهه يفتحولي الجرح الي كان قفل خلاص.    ليه كده يارب ليه تعيشني في عذاب طول حياتي ليه اياد هو الي مات مش انا ليه ليه.    

ثم جلست نور علي الارض :وحشتني اووي يا اياد نفسي اشوفك تاني ولو مره وحده وحشني حضنك وحشني كل حاجه فيك.     وحشتني اووي 

ثم دلف ادم الي الغرفه وجلس بجانبها ومسح دموعها بيده :ماما انا بحبك اوووي ليه بتعيطي 

نور بألم :مش مستحمله يا آدم تعبانه اوووي حاسه ان قلبي هيقف من كتر الوجع 

ادم بدموع :ماما انا مش عايزك تقولي الكلام ده انا بحبك اوي ومقدرس اعيش من غيرك 

نور بأبتسامه :عارف يا آدم أن انت الوحيد الي مصبرني علي الحياه انت لو مكنتش موجود انا كان زماني قتلت نفسي 

ادم حضنها :وانا اهو موجود يا ماما وهفضل انا وانتي سواا وهنعيش مع بعض دااايما وانا وانتي هنبقا ايد واحده 

نور :حبيب قلبي انت 

ادم :حبيب قلبك وسبتي الحيوان الي هناك ده كان مشعلقني 

نور :متستاهل الصراحه وبعدين مش كان عجبك الحوار اوووي والفيو من فوووق كان جميل 

ادم :انا كنت بهزر يا رمضان انت مبتهظرش 😅

نور :لا بهزر يا شعباان      ويلا بقا من هنا روح نام عشان عندك مدرسه 

ادم :لا انا هنام هنا جنبك 

نور :حبيب قلب ماما هو انت متعرفش اني مليش في المحن ده 

ادم :انا خلاص قولت كلمتي هنام هنا يعني هنام هنا 

نور :نام يا اخويا نام مهي وكاله من غير بواب.    بس قسما بالله يا آدم لو صحتني من النوم زي ما بتعمل انت والحيزبونه الي برا دي لكون جايباك من شعرك كده وانتفك شعره شعره 

ادم :وشعري يهون عليكي 

نور :ده علي اساس أن انت الي بتسرح وبتحط كريمات وبتحمي وتزفت 

ادم :خلاص متزعليش نفسك انا هتعلم من عند كوكل(جوجل يعني بس بيتريق ) باشا ازاي احمي نفسي وأحط الكريم علي شعري 

نور :لا وعلي ايه تفضحنا عند الراجل.   اهو ثواب بعمله فيك.    ويلا اتخمد بقا 

ادم :اتخمدت خلاص 


هو انا لوحدي الي متشوقه للأحداث الجايه ولا ايه عموما يلا هقول الكلمتين بتوع كل بارت بس الاول عايزه اوضحلكو حاجه ادم مش ابن علا ولا اخو فهد هما اتعرفو في ظروف مفروض هتتقال بعدين اشطا    و يلا توقعاتكم للبارت الجاي بلاص رأيكم بلاص فووت (لايك )

تكمله الروايه من هنا 👇👇👇

من هنا

بداية الروايه من هنا 👇👇👇

من هنا

تعليقات



CLOSE ADS
CLOSE ADS
close