القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]



سكريبت كامل

 _مش عايز اشوف واحدة لابسالي القرف (النقاب) اللي بتحطوه علي وشكوا ده فاهمين، مفيش واحده هتدخل المحاضرة بيه، مش هعيد كلامي تاني، ويتقلع دلوقتي يلاا.


الدكتور قال الكلمتين دول وهو متعصب، مش فاهمه ايه سبب كرهه للنقاب بالطريقة دي، لكن موصلش لدرجة ان يخلينا نقلعه في المحاضرة غير النهارده.


_انتي مسمعتيش كلام الدكتور ولا ايه؟

_لا سمعت ومش هقلع نقابي ابدًا.

بصتلي باستهزاء - بس باين انك ي هتقلعيه، ي هتطردي قدام الدفعة كلها.

_انتي متخيلة اني اقلع نقابي علشان محاضرة، انتو اكيد بتحلموا.


كان فيه كذا بنت غيري لابسين نقاب حوالي 10مثلا او اكتر، بس للاسف قلعوه.


_انتي يا دكتورة.

_نعم.

_نعم! هو انتي مسمعتيش الكلام اللي قولته ولا اي؟

_لا سمعت حضرتك، لكن انا مش هقلع نقابي ابدًا.

_يبقي تخرجي.

_م انا فعلا كنت خارجة خلاص، حضرتك متخيل مثلا اني ممكن اضحي ب نقابي علشان محاضرة؟

............

انا كنت واقفه اول م ندالي ومساكة شنطتي وخارجة، بس نرفزني ولازم ادافع عن حقي

............

_تجيلي المكتب بعد المحاضرة.

_معلش بس انا مش هضيع وقتي انا هروح لاني معنديش محاضرات تاني.

_انتي سمعتي انا قولت ايه.

_حضرتك فيه بكرة، انا مش هقعد ساعة او اكتر اضيع وقتي، بعد اذنك.


استأذنت وخرجت من المحاضرة وركبت وروحت

- انا حاربت علشان نقابي، مش هيجي حد ميفهمش عنه حاجة هو اللي يتحكم البسه امتي واقلعه امتي


_الدكتورة امنيه؛ تعالي عايزك.

=اتفضل حضرتك.

_غبتي المحاضرة اللي فاتت صح؟

=ايوه صح.

_اكيد كنتي بتتفسحي مع الشباب اللي مصحباهم

=مسمحش لحضرتك تكلمني بالطريقة دي.

_هتعملي فيها الخضرة الشريفة، اتفضلي اشرحيلنا الجزئية دي.

---------------

قالها كأنه انتصر، لكن انا الحمدلله، اتشرحتلي . وفهمتها، انا الحمدلله مبفوتش محاضرة، بس لو غبت بعوضها، باخدها من صحبتي، او حد يشرحهالي.


وقفت وشرحتها، بطريقتي، بلخص المحاضرة في مخطط يثبت في دماغي.


الدكتور كان مصدوم جدًا، وشوفت ده علي وشه، هو مفكر ان المنتقبات جهله؟ او ميقدروش يتفوقوا! لو بيفكر بالمنظق ده يبقي غلطان.


اقلعي اللي علي وشك، مش هتدخلي من غير م تسمعي اللي بقوله.


طالب من المدرج.

- دكتور لو سمحت.

_ اتفضل.

~هو أنا مع حضرتك، ف ان اللي هم لابسينه ده ملهوش اي لازمة، وحاجة مش شيك، بس مش يمكن يكون وشها مشوه او يخوف ف مش عايزانا نشوفه!


نص الدفعة ضحكت، وانا اتصدمت، هو لسه فيه ناس بالتفكير المنحط ده!


_عندك حق، انت اسمك ايه.

~مايكل.

_انت بتفكر صح، هتلاقيها فعلًا كده، ادخلي يا دكتورة امنيه.


انا خرجت علي برة، مدخلتش، انا مش هحضر المحاضرة دي تاني.

لقيت حد بيشدني لفين مش عارفه

_أنا لما اقول تدخلي يبقى تدخلي، انا مش عيل بتلعبي معاه هنا ي دكتورة.


خدني عند عميد الكلية علشان عايز يفصلني.


_حضرتك الدكتورة دي لازم تتفصل، دي مينفعش تكمل، دي معندهاش اي اخلاق.


~في ايه يا دكتورة.

=هو حضرتك ممكن تسمع من الطرفين ولا ايه؟

~اه طبعًا، اتفضل احكي يا دكتور الاول.


_حضرتك، دي مفيش اي كلمة بتتقال بتتنفذ، محسساني اني بتعامل مع طفلة، ولا الاطفال حتي بيسمعوا الكلام، دي مفيش خالص، بتنشر قلة الادب بين الطلبة.


~اتفضلي يا دكتورة احكي.

=حضرتك الدكتور طلب مننا نقلع النقاب في محاضرته، زمايلي قلعوه، لكن انا لأ، لأنه مش عيب ولا حرام، وانا مش عامله حاجة غلط، كنت غايبة المحاضرة اللي فاتت، طلعني من وسط الدفعة كلها، وقالي كنتي بتتفسحي مع الشباب اللي مصحباهم، ولما قولتله مسمحش لحضرتك تكلمني كده زعق وقالي اشرحي الجزئية دي وشرحتها الحمدلله، شاب من الدفعة قام وقاله يا دكتور اكيد مشوهها علشان كده مش عايزه تقلع اللي علي وشها، والدفعة كلها ضحكت، الدكتور قالي ادخلي بس انا خرجت، معترفة اني غلط اني مدخلتش واسفه علي ده، بس مش معني كده اني اتفصل حضرتك، غلطتي مش زي غلطة الدكتور.


_يعني مش محترمة، وكدابة.


=مكدبتش في اي كلمة قولتها.


_لا كذابة، محدش قام من مكانه ولا قال انك مشوهه، ولا حد ضحك، ولا قولتلك انك بتتفسحي مع شباب.


~ها يا دكتورة.

=حضرتك ممكن نروح المدرج ونسأل اللي موجودين، انا مبكدبش.


~هو احنا ف حضانه هنا؟ "سكت شوية" -بس هو ده الحل فعلا.


روحنا علي المدرج والعميد سأل اللي موجودين واقروا ان الدكتور قال كده ولما سأل عن الولد اللي قال عني مشوهها قام من مكانه وقال - ايوه حضرتك انا قولت كده، وانا اسف يا دكتورة.


الدكتور كان عايز يفصلني العميد خده وهو اللي اتفصل مش انا


روحت تاني يوم ودخلت المدرج بنصر بقا، ونقابي زي ما هو الحمدلله.


_دكتورة ب

امنيه بعد اذنك.

=نعم حضرتك.

_أنا أسف علي اللي قولته امبارح.

=ولا يهم حضرتك، بعد اذنك.

_لو سمحتي .. ممكن تقوليلي ادخل الإسلام ازاي؟


انا اتصدمت رجلي مش عارفه احركها، ومش عارفه انطق، فرحت جدا ان حد عايز يدخل الإسلام، وفرحت اكتر انه سألني انا، يعني حد هيبقي مسلم وهاخد حسنات علي كل اللي بيعمله.


_ممكن؟ ولا اسأل حد تاني؟


=لا لا تسأل حد تاني ايه، بص قول "أشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله"


_أشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله.


قالها ودموعي نزلت، وهو سجد علي الأرض، والله فرحه كبيرة اوي وجميلة جدا.

كل ده كان في اخر سنة من الكلية.

_____


أنا مكنتش متخيل إني ادخل الإسلام، أنا مش كارهه، او بكره المسلمين، حتى ليا صحاب مسلمين، بس مكنتش هدخل فيه يوم من الأيام

 ليه؟ 

لأني شايف المسلمين زينا، يعني مثلا في بنات افكرهم مسحييات ويطلعوا مسلمات، بيلبسوا لبس غير اللي بشوف بيه معظم البنات المسلمات، مش بيلبسوا حجاب اصلا.


لحد ما شوفت "امنيه" غيرت حياتي خالص لقيت حد مختلف عن المسحييات، حد بيلتزم بدينه، بقيت بنزل سور من القرآن واسمعها، وبقيت اقعد مع صحابي اقولهم احكولي عن الإسلام، عرفت بيصلوا ازاي، وحفظت اوقات الصلاة، لدرجة اني كنت ممكن افكرهم انا بوقت الصلاة، كل ده طبعًا من ورا اهلي.


روحت لأمنيه علشان تقولي أبقي مسلم ازاي 

طبعًا مستغربين ليه مروحتش لصحابي!

بس انا لما عرفت ان اللي هيكون سبب في اني ابقي مسلم بعد ربنا طبعا هيخاد حسنات علي كل عمل صالح هعمله، فحبيت انها هي اللي تاخده محدش غيرها.

اسلمت الحمدلله، وحفظت القرآن كله في 8 شهور.


كنت قاعد في اوضتي ونسيت اقفل الباب بالمفتاح، وكنت بحفظ لقيت الباب اتفتح وبابا بيبصلي.


_ب بابا، عامل ايه؟

=كويس، انت بتعمل ايه؟

_مبعملش .. سكت شوية -بابا أنا اسلمت.

=من امتي؟

_من فترة كبيرة.

=ومقولتلناش ليه؟

_اكيد حضرتك عارف.

=طيب تعالي بره عايزينك.

_حاضر.

=طلعت و انا ماسك المصحف

اتنهدت - حاضر يا بابا

خرجت بره وماما واخواتي كانوا قاعدين تقريبا كده مستنيين بابا.

=اسمعوا كويس للي مايكل هيقرأه.

_هقرأ ايه يا بابا؟

=اللي كنت بتقرأه جوه.


فتحت على سورة طه (و امنيه السبب في اني احب الصورة دي جدا) علشان بحبها جدا، وبدأت اقرأ.

خلصت كانوا بيعيطوا.


~انت ليه مقرأتلناش من ده قبل كده

مياكل هو ايه ده؟

_ده القرآن يا ماما.

=مايكل اسلم.

~بجد؟ هو ده القرآن اللي كانوا بيقولولنا عليه كدب؟

_ايوه ي ماما، ده القرآن.

~ده جميل اوي يا بني

انا عايزه ادخل الإسلام، ده انا حسيت اني قلبي رفرف وانت بتقرأ.

=وأنا كمان يا بني، كلنا عايزين نبقا زيك، انا كنت بسمعك بليل وانت بتعيط وبتقول يارب اهدي اهلي للاسلام، كنت بسمعك وانت مش عارف تتكلم وبتهته في العياط وبتقول يارب انا عايزهم معايا في الجنة، بسمعك وانت بتقول دول حتة مني مقدرش ابعد عنهم حتي لو في الاخرة، يارب اهديهم، ربنا حط في قلبي الهداية، ولقيت نفسي بجيب قرآن واسمعه، وخليت امك تسمعه وسمعته لاخواتك، وكنا عارفين انك مسلم، بس مقدرنش ناخد الخطوة دي بسهوله، خلينا معاك يا بني، خلينا زيك، دخلنا الاسلام.


انا مكنتش قادر اقف مكاني، رجلي مشالتنيش، ومفوقتش غير وانا ساجد في الأرض واهلي ساجدين جنبي.


بعد فترة نقلنا من الشقة، وفتحنا مركز للتحفيظ، وجمعية لمساعدة الفقراء، واهلي حفظتهم القرآن وكل ده .. كل ده في ميزان حسنات "امنيه"

ايوه انا منستهاش، انا كل ليلة بدعي بانها تبقي ليا .. ليا انا.


_____


_امنيه

=نعم يا ماما.

_في عريس متقدملك، وهيجوا بكرة.

=يا ماما انا مش عايزه اتجوز انا.

_خلاص يا بنتي يعني تكسفينا معاه ومع اهله، هم جايين بكرة.

=لله الأمر ماشي يا ماما.


أنا متعلقة بواحد للأسف، وبدعي ربنا كل يوم يشيله من قلبي وعقلي، بس لسه ربنا مستجابش، وأنا مش هقعد مع واحد وانا قلبي مع غيره.


_يلا يا منه العريس مستنيكي.

=هو لازم ادخل.

_يلا وبطلي هبل.

دخلت وأنا مش قادرة، مرضتش اقلع النقاب، هو حقه بس لا مش هقدر.


_ازيك يا امنيه

رفعت وشي بسرعه -مايكل!

_مبقتش مايكل، بقيت "مصطفى"

=بجد!

_مش ابطال قصصك مصطفى و امنيه !

=انت بتقرأ قصصي ؟ 

_ايوه طبعًا.

=وحلوة؟

_سكنت قلبي حتى قبل رؤياك.

=نعم؟

_مش انتي اللي قولتي كده؟

=اه اه.

_مش هتقلعي النقاب؟

=لو قلعته هتخاف من وشي ؟

_ده انتي قلبك قاسي اووي بقى 

=لا خالص، بس هو لازم اقلعه !!؟

_عادي نخليه بعد كتب الكتاب.


=تمام جدا.

_يعني موافقه؟

=مين قال كده؟

_يا طنط، تعالي علشان هنكتب الكتاب يوم الخميس.


=ايه حيلك حيلك، ده اللي هو بعد بكره.

_ايوه.


=لا مش هلحق اجهز حاجة.

_قصدك علي الفستان والخمار وكده، لا متشليش همهم.


هو قالي متشليش همهم، فمخرجتش اجيب حاجة، قبل كتب الكتاب لقيت هاجر صحبتي داخله بشنطة وبتقولي - قومي البسي بقا بسرعه.

=هو ايه ده.

_الفستان بالخمار، اخلصي.

=حاضر حاضر.


لبست بسرعه، الفستان كان لونه بيبي بلو، وكان جميل اوي، وانا بحب الازرق بدرجاته كلها بقا.


"بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير"


الجملة دي اتقالت وقلبي نط ودموعي جريت، و مصطفى كان سجد نزلت سجدت جمبه.


_مش هتقلعي النقاب علشان تخضيني.

=لا يا عم، احسن تهرب.

_ما انا ادبست خلاص.


قلعت النقاب وعينه طلعت قلوب - هو مين الاهبل اللي قال انك بتخوفي.


=ده واحد كده بقا ربنا بيحبه.

_سكنت قلبي حتى قبل رؤياك.

=هتمسك ايدي لحد الجنة.

_انتي اللي هتاخديني ليها.

=هنروح سوا.


_إن شاء الرحمن..❤️. #لوله

تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close