القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

رواية صغيره الرعد الفصل الثالث عشر بقلم رنا أحمد حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

 رواية صغيره الرعد الفصل الثالث عشر بقلم رنا أحمد حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

رواية صغيره الرعد الفصل الثالث عشر بقلم رنا أحمد حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

رعد بغضب و صوت جهوري:مين نشر دا عايز افهم قسما عظما اطربائها فوق دماغ الكل لو معرفتش مين اللي سرب الخبر دا للصحافه.... مين عرفهم بمعلومه زي دي


فهد بخوف :مدام دانه المنشاوي


رعد:ايه!!!!!! 


فهد :المشكله دلوقتي في المؤتمر الصحفي اللي هنعمله كمان كم يوم... كدا المشروع هي تكتب عليه الفشل من قبل ما يبدا


رعد قعد على كرسي مكتبه و حط رجل على رجل و بيفكر


رعد :صاحب الجريده دا كداب دانه اصلا متعرفش المعلومه دي...

ثم تابع بانك'سار

محدش يعرف

 اني ابن غير شرعي الا انا ومصطفى بيه و احمد بيه و داليا..... 

 و انا متأكد ان دانه متعرفش حاجه عن الموضوع دا.... الصحافة كلها مقلوبه وراء ان صاحب شركات الملك ابن غير شرعي.... عايزك تاخد مدير الجريدة المخزن بتاعنا وتفضل وراه بالذوق لحد ما يقر بكل حاجه.... مع اني عارف هو مين بس اتاكد


فهد :انت تومر


فهد خرج وساب رعد اللي بقى يفكر في كل حاجه


رعد بخبث:هانت ووقت الحساب قرب يا سليم الكلب انت ومرام


.... بس اعرف هي مين الاول لان مصطفى بيه مش هيحكي حاجه


.... طلعت غبي يا سليم هههه


قام اخد بدلته و رجع الفندق


في الفندق

دانه كانت بتتفرج على التلفزيون

وهي بتتفرج على فيلم رعب و حضنه المخده برعب


دانه وهي بترفع عنيها تتفرج على الفيلم :لا لا متق"طعش راسه.... ايه العذ"اب دا... لا

قالتها وهي بتدير وشها بدموع ورعب وهي شايفه البطل بيمو"ت بطريقه بشعه

رعد فتح باب الاوضه ودخل وقف مصدوم لما شافها بتعيط بانهيار و كان حد من أهلها ما"ت


 رمي مفاتيح عربيته وراح قعد جانبها وحضنها


دانه بدموع وبتدخل في حضنه:ليه قت"لوه ليه.. ليه الحياه لازم تنتهي بوجع قلب ليه هو طيب


رعد :هو مين اللي قت"لوه انتي بتعيطي كدا ليه فهميني


دانه ببراءه ودموع:البطل مينفعش يمو"ت


رعد بصلها بصدمه وبص للتلفزيون :ناااااعم يا عنيا بطل مين يا بت


دانه بهدوء:بطل الفيلم


رعد ضحك باستخفاف 


دانه :دا انت مستفز


رعد:انتي هبله يا ديدا بتعيطي عشان بطل في الفيلم دا كذب يا حببتي


دانه :بس كان طيب ياله الله يرحمة


رعد:دانه اقلبي القناه هتلقي عايش في فيلم تاني ما ماتش يا حببتي ربنا يهديكي....


دانه :تصدق خرجتني من المود اه.. ياله اتعشيت؟ 


رعد:لا مش جعان ومش بتعشي اصلا


دانه : احسن هاروح اعملي اكل ليا لوحدي


وسابته وخرجت راحت المظبخ


رعد بابتسامه : بقى دي مراتي هبله بس بعشقك يا قطتي بس لحد ما اصفي حسابي لازم تفضلي برا اللعبه دي 


(ايوه بالظبط محدش لسه فاهم حاجة هنشوف اللي بيحصل)


في المطبخ

دانه واقفه بتعمل الاكل وهي بتدندن

اتخشبت مكانها لما لقيت رعد بيحضنها و بيدفن راسه في رقبتها:بتعملي ايه...


دانه بارتباك: فراخ مشويه ونجرسكوا

رعد حضنها اكتر و فضل يبو"سها


دانه بتوتر ودموع:لو سمحت ابعد


رعد استغرب دموعها و دايرها له وهو بيمسك وشها بايديه :بتعيطي ليه


دانه بخوف:انا اسفه بس


رعد بتفهم :طب اهدي وياله كملي الاكل

رعد قعد و فضل يتفرج عليها وهي بتعمل الاكل

 حطت الاكل على تربيزه المطبخ و جيت تقعد بسرعه رعد شدها و قعدها على رجليه


دانه. انت

رعد :ياله ندوق الاكل اللي انتي عملتيه ونشوف بتعرفي تطبخي ولا لاء


بعد مده

كانت دانه لابسه بجامه سوداء ستان

رعد بسرحان:متجوز ملكه جمال.. يخربيت جمال امك


دانه بكسوف وابتسامه ؛ شكرا


رعد :ههه طب ياله يا قمر تعالي ننام عشان انا هالكن


تاني يوم🌼🌼🌼🌼

صحيت دانه على صوت الدولاب بتقفل بتبص لقيت رعد واقف بيلبس قميصه و بيختار بدله


قامت و تجاهلته وهي داخله الحمام

لكن رعد بسرعه مسك ايديها و شدها له لتلتصق بصدره لينحني يد"فن راسه في عنقها يستنشق رائحتها باستمتاع :مفيش صباح الخير ليا ولا ايه


دانه بتوتر:صب اح الخير


تنهد رعد بين حنايا عنقها قبل أن يديرها له ليصبح في مواجهتها


رعد بابتسامه خبيثه:صباح الخير مش بتتقال كدا


دانه :ا اومال بتتقال ازاي

رعد بخبث:بتتقال كدا

لم يترك لها الفرصه لدهشه وهو ينحني يقب'لها بشغف


دانه فتحت عنيها بصدمه وبسرعه جريت على الحمام


رعد بقى واقف يضحك على شكلها

...... 🌼🌼🌼

رعد في الموبيل

رعد:اكيد هقبل الدعوه والنهارده بليل هكون في الحفله

سليم عمل كدا عشان يوقعني ويخليني احس اني خسرت لكن دا بعده


فهد:بس كدا الصحافه كلها هتفضل وراك دول موجودين عند قصر المنشاوي و أدام الشركه في كل مكان انت بتروحه

عايزه يعملوا معاك حوار صحفي و دول َا بيصدق ا يلقوا فضيحة ويجروا وراها


رعد :عارف كل دا..... بس انا مش هستخبي انا و دانه هنحضر الحفله ياله سلام


دانه خرجت بعد شويه

و بتبص لنفسها في المرايه بتوتر و وشها احمر لكن مش زعلانه ابتسمت

لكن سمعت صوت منبه الرسايل

مسكت موبايلها وبأن عليها التوتر و


تكملة الرواية من هنا


بداية الروايه من هنا



تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close