رواية جيم اوفر الفصل الاول حتى الفصل الأخير بقلم ديدا الشهاوي حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات - النجم المتوهج The glowing star

بحث هذه المدونة الإلكترونية

Translate

المتابعون

2024/02/05

رواية جيم اوفر الفصل الاول حتى الفصل الأخير بقلم ديدا الشهاوي حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

 رواية جيم اوفر الفصل الاول حتى الفصل الأخير بقلم ديدا الشهاوي حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

رواية جيم اوفر الفصل الاول حتى الفصل الأخير بقلم ديدا الشهاوي حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات


الاول 
هو انت مش واخد بالك من حاجه 
_حاجه اي 
_اننا عريس وعروسه  
_لاياشيخه  بجد
_اه والله  حتى بالأماره لبسين لبس الفرح 
_ياشيخه  تصدقي نسيت 
_معلش مشاغلك كتير انا عارفه  
_اه والله بتقولي فيها 
_مدووور اوي وفي دماغي فيها مليون حاجه 
_الله يكون في العون  بس سيبك انت ايه رأيك في الفرح بتاعنا 
_فرح بتاعنا فين
_اللي كان يشغال من شوي 
_والله هو دا الفرح اللي لبسنا عشانه الهدوم اللي تخنق دي 
_اه شوفت 
_فرح تافهه ومصاريف علي الفاضي  راحت علي الارض 
_وايه رايك في الشقه اللي جدي جبهلنا 
_مش بطاله  وعفشها حلو وغالي الصراحه  بس مدام جدي اللي دافع يبقي تمام
_ طب اي 
_اي 
_ايه 
_مش فاهم
_هنفضل بلبس الفرح دا 
_لا اكيد اقومي غيري لو حابه 
_هقوم  طبعا عشان مرارتي بدات تتفقع 
_ليه بس 
_من المصاريف اللي راحت علي الارض😒
[[system-code:ad:autoads]]_اقومي اقومي فك عن نفسك وانا كمان هقوم 
_الصبر يارب 
_بتقولي حاجه
_لا ابدا بقول الشقه حلوه بجد
_ااه
_طب اي 
_اي 
_عاوزه اغير 
_هو انا مسكك 
_اتفضل من غير مطرود 
_ااه طب ثواني اخد بيجامتي واغير انا في الحمام

بعد ساعه
_حسنا انتي نمتي ولا اي  عاوز انام ومستنيكي تفتحي 
_ادخل ياشاكر 
_تنام فين 
_علي السرير طبعا 
_وانا هنام فين 
_والله مش مشكلتي الشقه كبيره وفيها بدل اوضه اربعه
_انت شايف كده 
_اكيد
_طب في حاجه 
_هاا 
_جدي جاي بكره يطمن علينا 
_اه عارف ينور البيت بيته اصلا 
_طب اي 
_اي 
_ياعني هيطمن علينا ازي 
_مانا مش قادر افهم ليه كان بيقولي هجلكم  بكره اطمن عليكوا  ويضغط علي ايدي ويضحك
_شوف انت بقي قصده اي 
_ماهو لو عارف مكنتش فكرت واحترت 
_لا ياشيخ
_اه والله

بعد ساعه
_ شاكر.. شاكر مش عارفه انام في الاوضه تانيه 
_ايه ياحسنا فزعتيني 
_هو انت جالك نوم 
_اه طبعا اليوم كان مرهق وانا مش واخد علي كده
[[system-code:ad:autoads]]_طب هتعمل ايه مع جدي 
_ماتفهميني هو جدنا علينا ليه فلوس وانا مش عارف 
_شاكر هو انت اتجوزتني ليه
_والله بعتولي من امريكا تعالي اتجوز بنت عمك فجيت
_لا ياشيخ  وبتقولها وكل سعاده كده 
_امال اكدب ياعني 
_هو انت فاهم الجواز ايه من وجه نظرك
_الجواز تكوين اسره وبيت وزوجه
_حلو اوي ازي يحصل دا بقي 
_البيت اهو والزوجه انتي والاسره اهلنا 
_لا ياشيخ دا الجواز
_شاكر هو انت بارد كده  ولا جاموسه عدت علي قفاك
_حسنا دا هزار عشان اضحك  ولا شتيمه 
_اااه ياربي صبرني

طلوع النهار 
_شاكر..  شاكر جرس الباب بيرن اظاهر جدي جه
_يادي النيله  هو انتي واخده توكيل بصحياني 
_اقوم  جدو بيرن  اقوم افتحله 
_ماتفتحيله  انتي هو غريب 
_اووووف اظاهر وقعت في وقعه سودا

حسنا طلعت تفتح لجدها وهي بتبرطم من برود شاكر 
_جدي حبيبي وحشتيني 
_وحشتك يابكاشه  اللي لاقي احبابه نسي اصحابه
_انت حبيبي وصحبي ياقمر ياجدو ياعسل 
_اظاهر يابت ليلتكم كانت حلوه  عشان كده مزاجك حلو 
_ليلتنا ااه  كانت حلوه اوي مقولكش 
_امال فين العريس 
_ثواني وهيجلك  ياجدو هدخل استعجله

حسنا دخلت لشاكر لاقته لسه نايم 
_اقوم ياشاكر جدو عاوزك 
_اف قايم اهو هو مافيش غيري اللي جدو بيعوزه اكيد عاوزني اعمله حاجه
هنا  حسنا اټصدمت من كلام شاكر وهبله

شاكر طلع بالبيجاما وكله نوم  
_اهلا ياجدي نورت ياحبيبي
_اهلا بالعريس  مالك مدهول كده  اظاهر كانت ليله عسل 
_هي ايه اللي الليله عسل ماكنش في الاكل عسل خالص 
_اكل.. اكل  ايه يابني  ليلتكم حلوه ياعني 
_ليله ايه بالضبط

هنا جات حسنا وقعدت جنب شاكر وهي خاېفه ومړعوبه  من رده فعل جدها لما يعرف انه محصلش حاجه 
_ولااااا انت شغل بلاد بره  مش عاوزه 
_في ايه ياجدي اتعصبت ليه كده  اهدي وصلي علي النبي 
_عليه افضل الصلاة والسلام  اقومي يابنتي هاتيلي كوبيه مايه واسبرينه لحسن صدعت
_حاضر ياجدي

حسنا راحت المطبخ وهي فرحانه في شاكر انه هيتهزق من جدها
_احسن  عشان بارد ومعندوش من الاحمر قال ليله اي ليله سودا ومنيله علي دماغه يارب

_ولااااا انت بطل الهبل واسمعني 
_مالك ياجدي أفشت كده ليه
_عشان اللي بتقوله بتضيع فيها رقاب ياحبيبي 
_ليه كده بس ياجدي 
_انت عاوز تفهمني ان محصلش بينك وبين عروستك حاجه
_هيحصل اي ياعني ماحنا كويسين  ومافيش بينا مشاكل 
_ولاااا انا عندي السكر والضغط  والكلي بلاش تجبلي نقطه تكمل عليا
_اهدي كده بس وفهمني عاوز اي يحصل وانا انفذه 
_كمان اقولك  ياوقعه سودا ويافضحتك يابني كويس انك مۏت قبل ماتشوف خيبه ابنك
_ليه كده ياجدي 
عشان انت ټموت اللي ماممتش اصلا
_فهمني ياجدي واحده واحده
_هو انت اتجوزت حسنا ليه 
_عشان انت طلبت 
_طب معاك وحده في شقه لوحدكم والشيطان تالتكم المفروض تعمل ايه
_هو احنا بنشوف الشيطان مالك ياجدي بس انت بتاع ربنا وعارف ان التحصين  بيمنع الشيطان واذاه
_اااه قلبي __حد يلحقني __هموت 
_حسنا كوبايه مايه بسرعه جدي بيطلع في الروح
_روح ايه ياقليل الادب يامش متربي عاوز تموني 
_الله مش انت اللي بتقول 
_شاكر دخلت علي مراتك ولا لا 
_دخلت عليها فين 
لو عجبتكم هكمل 
بارت 2
جيم اوفر

_حسنا.. حسنا الحقيني جدو ماټ 
حسنا جرت علي صوت شاكر 
_ينهارك اسوخ عملت ايه في الراجل 
_معملتش حاجه هو اللي طب ساكت معرفش ليه 
_طب بسرعه هاتلي برفيوم  عشان نفوءه
_حاضر حاضر 
وهنا شاكر رجع 
_نوعها ايه البرفيوم 
_يااارب ارحمني اي ازازه في وشك   بدل ماجبها وهكسرها عليك 
_الله ماانتي حاطه  مليون ازازه  اش عرفني بقي ولا كانك فاتحه بوتيك
_شاكر انت جلط جدو  متجيش عليا بقي

شاكر جري علي الاوضه وجاب ازازه برفيوم واداها لحسنا واللي بدأت تفوء جدها 
_جدو جدو فوء ياحبيبي الشيء دا عمل فيك ايه
_ااه دماغي انا فين انا كنت بحلم ولا اي  الحقيني ياحسنا

وهنا الجد بدا يتحسس جسمه ونظراته بتتفحص الشقه وبص لحسنا 
_هو فين
فين معډوم الانسانيه والضمير  فينه اللي محطوط اعصابه في تلاجه فين البارد

شاكر كان واقف ورا حسنا ومستغرب من كلام جده اللي ديما ظلمه
_انا اهو يااجدي  ورا حسنا اهدي بس  وهعملك اللي انت عوزه
_ونبي انت مش مكسوف وانت بتتحامي في ست 
_لا ياجدي ماسمحلكش انا بس بعدت عشان تاخد نفسك

هنا الجد بص لحسنا  وهو مصډوم  وشاور لحسنا  تقرب منه وقربت منه  وهمس ليها 
_عجبك فيه اي لا احساس ولا ډم ولااي ميزه كتك نيله عليكي وعليه
_حسنا... بهمس بحبه ياااجدوو

هنا شاكر لما لاقهم بيهمسوا لبعض 
_هو في اي بالضبط  عاوزه اعرف بتتفقوا عليه ولا اي

هنا قام الجد بعصبيه  وزءحسنا من ادامه 
_نتفق عليك ايه انت مش حاسس بنفسك  ولا اي 
_جدو لوسمحت انا دكتور اد الدنيا وبعمل ابحاث عشان اخد الماستر 
_هنا ماستر في عينك  الا مافالح في حاجه 
وهنا قرب الجد من شاكر ومسكه من ودنه الا ما جاوبتني علي اي سؤال سالتهولك  دكتور فاشل 
_ياجدو ماانا مش عارف  كلامك غريب وتصرفاتك اغرب 
_الصبر من عندك يارب بص يادكتور 
_ايوه كده كلمني بالالقاب تقولي يادكتور اقولك ياحج 
_والله حضرتك دكتور في اي بقي اللي مسفرله امريكا وياريتك فالح  ولا خدت طبع من طبعهم  مافيش غير البرود اتفوقت عليهم
_جدو انا دكتور اد الدنيا  والناس هناك بتحترمني 
_عشان عبيط واهبل ومتعرفش تدي حقنه حتي 
_جدو مش ادام حسنا كده

حسنا كانت فرحانه من تهزيق جدها لشاكر  والجد بص لحسنا وبص لشاكر  ووجه كلامه لحسنا 
_حسنا روحي كلمي ابوكي وحماتك  واقوليلهم مافيش انهارده زيارات مباركه  للعرسان جدو امر كده
_حسنا حاضر ياجدو 
_وجهزي غدا حلو كده خدي في وقت كبير 
وهنا غمز لحسنا  وكمل كلامه  
علي ماشوف البلوه اللي انا فيها
_حسنا حاضر ياجدو

وهنا شاكر اتوتر وحس ان جده ناويله علي نيه  زفت وندهه علي حسنا 
_حسنا حسنا مش في اكل جاهز خليكي معانا 
الجد بصله  وقاله  انا بحب اكل اكل طازه وبص لحسنا وبصوت عالي يالا يابنت اعملي اللي قولتلك عليه 
_حاضر ياجدو 
وحسنا وهي داخله بصت لشاكر وقالته 
_ربنا معاك يابني

الجد قعد  وبصوت في عصبيه  لشاكر 
_اترزع اقعد 
_شاكر پخوف وتوتر حااضر 
_ها اقولتلي بقي انت دكتور في اي 
_شاكر بفخر دكتور في الطاقه النوويه  
_الجد ملقتش غير الطاقه النوويه واللي تبقي دكتور فيها
_اصل بحبها اوي وبحب تفاصليها واحب افصص كل حاجه فيها 
_الجد وهو بيبص ناحيه المطبخ حلو  هو في احلي  من الطاقه النوويه اللي معاك دا حتي فيها روح مش زي اللي عندك في الكتب 
_شاكر بغباء بص لجدو مش فاهم تقصد ايه

هنا الجد قام  واقعد جنب شاكر وحط دراعه علي كتفه وشاكر هنا خاف وتوتر 
_جري ايه ياجدو انت هتخدني علي خوانه  ولا اي 
_جدو بعصبيه  ولاااا بطل كلمه جدو  وبلاش تكون طري كده
_الله لا حج عاجب ولا جدو عاجب اندهلك باسمك مثلا  شاكر 
_لا ونبي لو ندهتلي باسمي اللي هو نفس اسمك هحس بخبتك  
_شاكر وماله بس الاسم دا حتي تبقي شاكر الجد واناچينوير شاكر 
_ولاااا متخدنيش في دوكه

وهنا جدو شاكر شد شاكر من كتفته  وضمھ ليه وبهمس
_اقولي  ياحبيبي هو انت ملكش فيه
_شاكر بغباء ماليش في اي بالضبط 
_الجد اوعي تكون من اتباع مشروع ليلي دا 
_شاكر ليلي مين دي ياجدو والله مااعرف ليلي ولا ساميه  حتي 
_الجد بعصبيه بلاش هسالك سؤال 
_اتفضل ياحبيبي انت جدي القمر شوفت مقولتش جدو زي ماطلبت
_وانت في امريكا مصحبتش حد
_اه صحبت وكتير كمان 
_ياادين النبي اقولي بقي واشجيني 
_صاحبت جاك  ومايكل  وجيني 
_اتفزع الجد هما دول ولاد ولا اي 
_طبعا ياجدي امال بنات 
_الجد انت متاكد انك مش منهم 
_من مين ياجدي 
_من ليلي 
_لا ولا اعرفها
_الصبر ياارب طب مصحبتش بنات ولا عملت علاقات 
_اه عملت طبعا 
_الله  اقولي بقي فرحني 
_علاقات  للابحاث كنا بنشترك في بحث 
_الله يخربيتك  علتلي السكر ولااا ياااا شاكر وانت في امريكا  منم_تش مع حد من اصحابك البنات 
_وانام ليه معاهم انا ليا بيت قريب من الجامعه مخدتش خمس دقايق واكون في الجامعه

هنا الجد قام وبعصبيه شاكر  انا جبت اخري اقولي دخلت علي مراتك ولا لا..سال السؤال دا وحسنا طلعت من المطبخ 
اتفضل جدو عملتلك لمون  يهدي اعصابك  صوتك عالي ودا مش كويس علي صحتك
_الجد بص لحسنا هو دا وقته  غبيه زي اللي معاكي 
_شاكر ضحك في سره  وحط ايده علي بوءه من كتر الضحك
_حسنا بتضحك علي ايه  حضرتك 
_عليكي عشان مطلعتش غبي لوحدي 
_هنا حسنا طلعت لسانها لشاكر كوبه 
_الجد بعصبيه   انا قاعد مع شوي عيال 
وبص لحسنا 
_اترزعي جنب جوزك 
هنا حسنا قعدت جنب شاكر والاتنين  قلقوا من عصبيه الجد شاكر 
وكانهم في الفصل  وبدا الجد  يوجه ليهم الكلام بعصبيه
_بقولك انت وهي عاوز حفيد من اليوم  دا ولمده 9شهور يكون جاي علي الدنيا 
_شاكر بغباء ياعني اي  وهنا حسنا اتكسفت وضحكت وحطت ايدها علي بوقها
_شاكر بصلها  وضربها بكتفه بكتفها بتضحكي علي خبتك 
_لا علي خبتك انت وانت الصادق
_شاكر ماتحترمي نفسك
_الجد شاكر بصوت عالي وبيندب حظه علي خبتكم انتم الاتنين متقلقيش
مش فاهم كلامي ياشاكر 
_شاكر بكل ثقه  الصراحه لا
_الجد وبدا يقولهم
«اونكل شفيق  اونكل شفيق هووووو.. هووووو اونكل شفيق اونكل شفيق هووووو هووووو» اظن فهمت كده 
_الجد فهمت كده
_شاكر الصراحه لا بس افتكر دا مشهد في فيلم اسمه اي... وبدا يفكر ويفتكر اسمه
_الجد اسمه الخيبه والندامه كتك خيبه
وهنا بص لحسنا عاوزك لوحدنا في اوضتك 
_حاضر ياجدي اتفضل الاوضه هتنور 
دخل الجد شاكر مع حسنا واقفل عليهم الاوضه 
_بت ياحسنا لسه عوزاه  بعد غباءه دا 
_اه ياجدو شاكر طيب وبيور اوي ودا عيبه 
_كتك نيله عليكي وعليه
واتحرك  الجد قرب الدولاب  وطلب من حسنا تفتح دولابها 
_افتحي دولابك كده 
_بكسوف ليه ياجدو 
_افتحي يابت عاوز اتفرج وافتكر زمان ايام الشقاوه ايام ستك ماكانت بتلبسلي الاحمر والاخضر 
وهنا حسنا فتحت د ولابها واللي كان مليان باللبس والقمصان البيتي والقمصان التانيه 🙈 الجد كان بيتفرج وهو مبسوط 
_امك مضبطاكي اهو ابوس ايدك البسيله  اي حاجه بدل بيجامه  الزبالين دي 
_حسنا مالها ياجدو ماهي حلوه اهي 
_حلوه في عينك بزمتك دا لبس يتلبس اصلا 
_ماهو دا لاستقبال الضيوف 
_ماليش فيه  عاوز اسمع ان الدنيا تمام 
وهنا بكسوف ووش حسنا في الارض 
_الله ياجدو بقي 
_وهنا قرب من حسنا انتي حبيبه الغالي  وبنتي وحفيدتي القمر شكولاته العيله 
_وهنا حسنا حضنت جدها ربنا يخليك ليا ياجدو
_يلا نطلع للدكتور اللي بره

خرجوا الاتنين  من الاوضه وانصدموا  لما شافوا شاكر عمل لنفسه شاي وقعد ياكل بسكوت وكحك العروسه وبوءه كله سكر وبقي مغطي كل وشه وشنبه
_الجد مانتش فالح غير في كده  خساره فيك الشنب دا 
_طعمه حلو اوي ياجدووو اااقصد ياجدي  تعالوا كلوا
_ابلع الاول بدل ماتزور كتها ني*له اللي عاوزه خلف من عنيتك

انا همشي وهرجعلكم  بكره الصبح عشان اطمن عليكوا  فاهمين
اطمن فاهم ياشاكر فاهمه ياحسنا 
_شاكر واحنا هنلحق نجيبه 
_حسنا اسكت انت ..  حاضر ياجدو

في منزل الجد ومع والوالده  شاكر 
_ابنك هيربيلي الخفيف هيوديني الصرايا الصفرا 
_اهدي بس ياحج 
_اهدي ازي والله مانا عارف دا بيستعبط ولا بيتكلم بجد ولا بيحب البنت ولا اي بالضبط 
_والله ياحج هو معترضش ورحب لطلبك
_امال اللي هو فيه دا اي 
_مانت عارف ياحج ابوه ماټ، وهو صغير  ولما كبر وفي سن المراهقه  كان منطوي ومش بيكلم حد  ولا عمره قالي بحب دي ياماما ولا عاوز دي ياماما 
وهنا جه والد حسنا 
_خير يابابا منعت زياره العرسان ليه 
_عشان محصلش لسه حاجه
_ياعني اي  لسه خوات 
_ايوه يافالح  اخوات  مكنتش عارف تصحبه وتقربه ليك  وتعرفه الدنيا وازي يتعامل في ليله الډخله  
_يابابا هو كان مش بيكلم حد 
_مش المفروض انت عمه مكان اخوك اللي ماټ 
_طب العمل ايه دلوقتى  كده الجوازه باظت 
_الجد بعصبيه  لا معنديش جوزات تبوظ  وهنا رفع عصيته  وشاور علي ابنه  ابو حسنا وام شاكر بقولكم   مافيش جواز ليكوا  لغايه مااطمن  علي الاولاد  
_بابا  واحنا ذنبنا ايه 
_ذنبكم  اللي فيه شاكر دلوقتي  
_ام شاكر بكسوف وعنيها في الارض اللي تشوفه  ياعمي 
_الجد نعم ياختي 
_ااقصد ياحج عن اذنكم
وهنا ابو حسنا جري وراها 
والجد هنا ضحك الله يخيبكم  ولا كانهم مراهقين  ياتري ياشاكر بتعمل ايه هترفع راسنا ولا هتخذل العيله

_عند العرايس ولما الجد مشي 
_شاكر هتتغدي دلوقتي 
_لا ياحسنا ماليش نفس  بطني بتوجعني  اظاهر تقلت في الكحك والبسكوت كلي انتي لو عاوزه
_لا هاكل لوحدي لا خلاص  هتعمل ايه دلوقتي 
_مش هعمل حاجه  بفكر في اللي طلبه جدي 
_حلو اوي بدانا  اهو 
_مالك فرحانه  كده ليه  وهو انتي فهمتي اللي قاله
_ليه هو انت مفهتش هو طلب ايه
_شاكر بهطل الصراحه لا 
_يااالهوي يانا ياما الله يرحمك ياامي  كويس انك مېته بدل ماتشوفي خيبه بنتك
_ليه بس مانتي فله وحلوه  اهو 
_مالك بتتلوي كده ليه 
_مش قادر عاوز ادخل الحمام  اااه وجري شاكر علي الحمام
وقامت حسنا دخلت اوضتها  وهي عندها خيبه امل في حبيبها  ولغايه ماراحت في النوم

اما شاكر كان كل شوي يدخل الحمام وبرضوا مكنش مبطل اكل كحك وقام يشوف حسنا  
_هي حسنا راحت فين ملهاش حس ليه 
قام ورحلها الاوضه  واللي كانت نايمه  زي الملاك   وشعرها الطويل مفرود علي مخده السرير وخصلات متبعتره علي رقبتها  وكانها لوحه فنيه حميله

هنا شاكر 
_سمحيني ياحسنا  انا بحبك  وعارف اني بظلمك في اللعبه دي  بس لماتعرفي هتسمحيني لازم اتاكد من حبك ليا وولازم افهم جدي اننا مش لعبه في ايده

ووشاكر وهو طالع خبطت ايده   في التسريحه واللي وقع ازازه برفيوم وصحت حسنا
_هااا شاكر ايه الصوت دا ايه اللي وقع دا 
_بتاعه من بتوعك  كنت داخل اقولك جعان لاقيتك نايمه  صعبتي عليا كنت هطلع
_حاضر هقوم اجهز الغدا حالا

قامت حسنا وراحت المطبخ عشان تجهز الغدا وفجاءه  شاكر سمع بصريخها جري عليها بسرعه  ولسه داخل المطبخ  
لاقها وقعه 
_بتتوجع في اي مالك وقعه كده ليه
_ازازه الزيت وقعت من الرخامه وانكبت علي الارض ورجلي اتجزعت
وهنا لسه هيدخل عشان يشلها فجاءه اتزحلق وقع وطار ايده خبطت بعلبه الدقيق اللي لبسها كلها  وبقي شكله زي راجل التلج 
_حسنا بضحك هستيري  ههههه  تعالي احطك في الفرن 
_هههه ياخفيفه  ليه شيفاني صنيه كيكه  وهنا بدا بطنه توجعه  وكل مايقوم  عشان يدخل الحمام يتزحلق وحسنا تضحك  علي خيبته  وبدا يتسند  ودخل الحمام وبعدها سند  حسنا لغايه الاوضه 
_انت هتفضل كده ادخل خد شور في الحمام بره وانا هاخدشور في حمام الاوضه  عشان نتغدي في يومنا لحسن جوعت 
_ماشي بس طمنيني رجلك عامله ايه 
_لا بقت احسن

وكل واحد دخل الحمام  وخدشور  وشاكر طلع من الحمام  لافف فوطه الحمام علي وسطه ودخل الاوضه  عشان يلبس هدومه فجاءه  واټصدم لما لاقي حسنا طالعه من الحمام  ولافه بشكير علي جسمها  وشعرها الطويل بيتساقط منه الميه علي رقبتها  ادام التسريحة وبلجلجه  
_انا انا كنت عاوز هدوم ليا  
_حسنا بكسوف  وكانها عاوزه الارض تنشق وتبلعها  اتفضل ولسه هتجري علي الحمام ومن سرعتها  الاستشور بتاع الشعر  كهرب ايدها 
_ااه ورفعت حسنا صابع ايدها في بؤءها وجري شاكر علبها مالك 
_ايدي كاني اتكهربت وانا بخاف من الكهربا 
قرب شاكر منها ومسك ايدها ووووو
وهناااااا نكمل بكره 
لو عجبتكم هكمل
#البارت_3
جيم_اوڤر
بعد ماشاكر حكي لحسنا علي الحلم  اتغدوا وطبعا قام يساعدها في لم السفره زي ماكان متعود طول ماهو عايش لوحده  وكان شايل طبقه اللي كل فيه  ودخل المطبخ  عشان يغسله وحسنا كانت مبسوطه  عشان مفكراه  زوج متعاون 
_شاكر بتعمل ايه 
_بغسل الطبق  
_بجد والله انت مافيش منك من اول يوم كده عاوز تساعدني  اهي دي الازواج والا فلا.. استني بقي اجبلك بقيت الاطباق 
_نعم اطباق ايه انا بغسل طبقي اللي كلت فيه 
_طبقك  حد قالك اني مش هغسله
_لا بس كل واحد لازم يعتمد علي نفسه ويعمل حاجاته بنفسه 
_والله  حاجته كلها 
_طبعا  كل حاجه   غسيل وطبخ  
_حسنا بعصبيه  كفايه  عشان بجد انا جبت اخري 
_يابنتي دا التعاون بجد  الحياه مشاركه 
_حسنا بغيظ مش لما نبدا الحياه اصلا 
ورمت فوطه المطبخ  في وش شاكر  وطلعت من المطبخ وقعدت في الانتريه  وهي بتندب حظها
_ياميله بختك ياحسنا.  ياشماتته الناس فيا..  يافرحك وانبساطك  يااصفرا  وقعدت تولول حسنا وشاكر سمع حسنا  وجه قعد معاها
_الله  الاغنيه دي حلوه  قوليها تاني 
_حسنا بغيظ  اغنيه ايه اللي حلوه  دا انا بندب حظي 
_والله اسمها حلو اوي بس الاغاني المصريه اتغيرت  عن زمان  بقيت فيها حزن وشجن  
_والله  شاكر اقوم من ادامي يااما انا هقوم ھموت نفسي
_بكل برود اقومي انتي عشان اصحابي جايين يباركولي 
_حسنا بحزن وهي ماشيه بتبرطم يباركولك علي خيبتك 
_بتقولي حاجه ياحسنا 
_لا ابدا بقول  يشرفوا دا بيتك 
وهنا شاكر قام  وبدا يجهز قاعده صحابه  عشان زمانهم جايين 
وبيجهز الشاشه عشان ناووين يلعبوا بلاي ستيشن 
ومسك الريموت  وبيجهز الفريق وبيدخل كل البيانات بتاعه اللعبه 
هنا موبيله  رن واللي كان جده شاكر 
_شكوره حبيبي عامل ايه ياا بطل 
_باستغراب حلو ياجدي انت مش كنت عندنا الصبح  وكنت كويس 
_هو لازم الموشح دا ماتقول الحمدلله وخلاص  امال حسنا فين  
_جوا في الاوضه. بتريح شوي 
_وانت قاعد لوحدك ليه مدخلتش تريح ليه معاها
_لا اصلي مستني اصحابي يدخولوا  معايا 
_مستني مين يدخلوا  معاك 
_اصحابي ياجدي  وبجهز القاعده  والتسالي 
_اصحابك  انتي اهبل يابني ولا شكلك كده  اي البرود دا 
_اصل اصحابي فاهمين عني  وبعدين هنقسم فريق  يدخل شوي وبعدين  الفريق التاني يكمل 
_انت بتقول ايه يازفت انت انت ھټموټني ناقص عمر منك لله
_ونسيت اقولك ياجدي واللي يجيب الجون هيحاسب علي القاعدات التانيه 
_هولسه في تاني يااوا**طي   
_ايوه ياجدي اصلي اكتشفت اللفينج عندي كبير ويساعنا بدل مانروح في مكان تاني اهو يساعنا كلنا 
_اااه قلبي هاتشل منك واااد انت اسمع بقولك اتعدل في الكلام والا قسما بالله  لاجي ھقتلك  وافرغ الرص*اص كله في دماغك 
_ليه بس ياجدي  انت شكلك  بتشجع مدريد كريستيانو وكده  انا بقي بشجع ميسي  هبقي الاعبك لوحدنا 
_تلاعبني ايه  ياهطل انت 
_بلاي ستيشن ياجدو  ماهو اصحابي جاين عشان نلعب ماتش كوره
_ياعني انت معندكش ډم وطلعت بارد كمان اصحابك نفس العينه وسايب مراتك  عشان تلعب معاهم الصبر يارب 
وهنا الجد شاكر قفل المكالمه في وش شاكر واللي مش فاهم هو جده متعصب ليه 
_شاكر بهطل  هو ماله زعلان كده شكله كان نفسه يدخل معايا اللعبه ومعزمتش عليه

جم اصحاب شاكر واقضوا ساعتين  واللي مكنوش عاوزين يلعبوا عشان مايطولوش علي العريس 
_شاكر كفايه كده احنا لازم نمشي 
_لا خليكوا الماتش جامد 
_جامد ايه بس دا وقته  يلا، ياجماعه بقي دا لسه عريس احنا جينا باركنا وخلاص 
وفعلا اصحاب شاكر مشيوا  واللي استغربوا من طريقته   وحسنا قامت تظبط الانتريه  وكانت في المطبخ  وفجاءه اتزحلقت  وبدات تصرخ عشان رجله  اتجزعت 
_اااه شاكر الحقني...  ياشاكر  الحقني 
_مالك ياحسنا ايه اللي وقعك كده  وهنا بدا يمسك ايدها يقومها 
وفجاءه  افتكر الحلم بتاع الزيت والدقيق وهنا ساب ايدها بعد ماقومها وخلاها تقع تاني 
_اااه انت مچنون يابني اااه رجلي 
_لا ياختي هي بتدي كده  ماليش فيه اخاڤ علي نفسي اتزحلق جنبك  وهنا سابها وطلع من المطبخ
وحسنا كانت بتحاول تقوم نفسها بصعوبه وهي بټشتم في شاكر 
_ااه يارجلي منك لله ياخي  معرفش مستحمل عبطه ازي انا اللي استاهل كان عندك حق ياجدي
حسنا دخلت اوضتها  دخلت تاخد شور  بعد تعب وشغل المطبخ بعد سهره جوزها واصحابه  ونست تاخد هدوم ليها  حتي البرنس سبته علي السرير 
ومش عارفه تعمل ايه  وحتي خاېفه تطلع عشان باب الاوضه بتاعتها سابته مفتوح  وهنا حسنا 
_ياربي هعمل ايه في الورطه دي  وفضلت تندهه علي شاكر عشان دا الحل الوحيد 
_ايوه ياحسنا ودخل شاكر الاوضه  ولاقي حسنا من ورا الباب _شاكر من فضلك تناولني البرنس اللي علي السرير 
وهنا شاكر افتكر الحلم  
_اوبا هو في اي بقي  هو الحلم هيتحقق ولا اي 
وهنا شاكر مسك طرف البرنس وكانه حاجه وحشه واداها لحسنا اللي كانت ورا الباب مد ايدها وطلعت بنص جسمها اللي كان كتفها بايين  وهنا شاكر 
_هااااا بدهشه وغطي عينه  بايده استري نفسك ياماما  وهو ماسك صدره  پخوف
_ حسنا علي فكره  احنا متجوزين المفروض متجوزين   ومتخفش مش هغتصبك يابيضه 
شاكر طلع بسرعه واستني وقت كتير لغايه ماحسنا لبست ونشفت شعرها وكان قاعد متوتر، لحسن الحلم يبقي حقيقي 
_حسنا خلصتي عاوز انام بقي 
_ماتروح تنام 
_طب عاوز انام عندك 
_لا روح نام في الاوضه التانيه  
_مش بحبها  وانا اخترت دي من الاول 
وهنا حسنا طلعت بعصبيه  شاكر بطل شغل عيال عاوز تنام تعالي نام جنبي  مش عاوز روح الاوضه التانيه  ومن هنا دي اوضتك  فاهم
ودخلت حسنا وسابت شاكر اللي كان بيدبدب زي العيال الصغيره  وفعلا راح الاوضه التانيه  واللي مرتحش فيها نهايء  وفضل رايح جاي فيها  من توتره فيها
_هي الاوضه دي عامله كده  تحس شبه جدي كده كئيب وعلي طول عصبي
فضل شاكر صاحي لغايه الفجر لحد ماغلبه النوم  وفجاءه وهو في عز نومه ومصدق انه راح في النوم
اتفزع شاكر وصحي علي صوت في الاوضه  
_مين...  حسنا انت هنا...  مين 
قام شاكر وهو خاېف الصوت كل شوي يسمعه  وبدا  يمشي براحه وراح علي اوضه حسنا  ودخل عليها براحه لاقها في سابع نومه  
رجع اوضته  والصوت اختفي 
واول مادخل السرير بدا يسمع اصوات مش صوت واحد كانه اصوات رياح وخبط 
_ايه الصوت دا صوت رياح واحنا في الحر 
وبسرعه دفس راسه في السرير وغطي راسه بالغطا ولسه بيسمع الاصوات 
_الله  ايه الاصوات دي كانها اصوات رياح وصفير  وفجاءه سمع اصوات كاصوات الاشباح  
وهنا جري شاكر علي اوضه  حسنا ودخل في السرير جنبها وهو مړعوپ 
واللي حسنا حست بيه 
_ماكان من الاول 
_الاوضه هنا احسن تراوه التانيه حر 
_طب ماهناك تكيف مشغلتوش ليه
_يوه ياحسنا بقي هو تحقيق سيبني عاوز انام
_نسيت بقي  وهنا شاكر كان مكلفت من الخۏف

ونام شاكر وحسنا وكل واحد في جنب وطلع النهار ويوم جديد بس شاكر كان مړعوپ 
_شاكر...  شاكر اقوم  بقي عشان جدي  علي وصول 
_يوووه  بقي هو الراجل دا فضي موروش حاجه
_عيب ياشاكر متتكلمش علي جدو كده
وهنا قام شاكر وخد شور وطلع قعد يستني جده وحسنا كمان واللي كانت بتجهز  الفطار علي ماجدهم يجي 
_شاكر..  شاكر ونبي هاتلي فوط مطبخ من الاوضه التانيه 
_شاكر اوضه اي 
_الاوضه اللي كنت بتنام فيها 
_شاكر پخوف لا هاتيهم انتي 
_ايدي مش فاضيه  
_كده ماشي ياشاكر خليك زي الطوبه كده وهنا دخلت حسنا الاوضه  وجابت اللي عوزاه وشاكر مراقبها  واستغرب انها طلعت عادي
قام شاكر يدخل الاوضه لحسن يكون كان بيحلم  ودخل الاوضه  وكانت عاديه 
_وانا كنت بحلم ولا اي 
جدهم  جه واللي اول مادخل 
_ها طمنوني  عاملتوا ايه 
_شاكر الحمد الله كله تمام  وهنا حسنا بصت لشاكر ولجدها وقامت جريت دخلت المطبخ
_بجد ياشاكر خلصت ياعني ودبحت القطه 
_خلصت اي وقطه اي  ياجدي بطل المصطلحات دي بقي
_اي زفت المهم عملت ايه  كله تمام ياعني العمليه في النمليه ياعني 
_شاكر باستغراب عمليه ونمليه  جدو انت بتجيب الكلام منين  انا بحس ساعات انك رئيس عصابه
_عصابه في عينك قليل الادب ودخل الجد وقعد
_نقول مبروك  بقي 
_ماتقول حد حايشك 
_استغفر الله العظيم  شاكر دخلت علي مراتك  ولا لا 
_ااه تقصد دخلت عليها الاوضه  ااه دخلت 
_وهي نايمه ازي وسابتك كده  عادي 
_وليه حضرتك تمنعني الاوضه دي انا اللي مختارها الاول يبقي لازم انام فيها 
_اوضه اي وزفت ايه شاكر مراتك بقت مدام  اقولك ايه تاني بقي عشان تفهم 
_والله ياجدي مش بالالقاب والله  المهم الشخص نفسه وانه يكون محب لنفسه  وبعدين  مدام ايه مدام دي فعل يدل علي انتهاء شيء ورحل وانما احنا في الحاضر والمستقبل 
_ هنا الجد دماغه لافت قسما بالله حلال فيك اللي هعمله وقام مسك في رقبه شاكر واللي كان بيستنجد بحسنا واللي جرت عليهم ولاقت جدها علي شاكر وبيخنقه
وحسنا مبسوطه  
ايوه ياجدي اديله   ياجدي مترحموش، 
_اهدي ياحج 
_جدي...  عاوز تطمن علينا ايوه احنا بقينا تمام وحصل اللي انت عوزه
هنا الجد وشاكر بصوا لبعض 
وشاكر.... اييييييي

البارت 4
جيم اوڤر

ايوه ياجدي اديله   ياجدي مترحموش، 
_اهدي ياحج 
_جدي...  عاوز تطمن علينا ايوه احنا بقينا تمام وحصل اللي انت عوزه
هنا الجد وشاكر بصوا لبعض 
وشاكر.... اييييييييي

الجد شاكر اول ماسمع  كلام حسنااخد شاكر في حضنه   
_مبروك ياحبيبي  مبروك يابني الحمد الله متطلعتش من اصحاب ليلي 
شاكر كان في حضڼ جده  وحسنا واقفه ورا جدها وبصه لشاكر اللي كان مستغرب من رده فعلها وبدا يستحلفلها  علي الهوا  وهي تطلع في لسانها ليه بتغيظه والجد شاكر في ملكوت تاني 
وهنا الجد شاكر طلع من حضڼ شاكر الحفيد دلوقتي  نقدر نهنيك  والعيله كمان يابطل  شاكر باستغراب من رده فعل جده
_وهو الموضوع دا مهم في العيله  كده  
_جدا ياحبيبي فوق ماتتخيل انت راجل وعارف والحمد الله متطلعتش من العيال بتوع ليلي 
_جدي نفسي اسالك  سؤال وخاېف تهزقني 
_اقول ياحبيبي مابدالك انهارده انت بطل وعبرت  القناه 
_قناه انا مش فاهم حاجه  والله منك كلامك غريب 
_مش مهم ياحبيبي المهم الفعل وانت اديت فعل حسن ها سؤالك اي بقي 
_ليلي دي ضحكت عليك وخدت منك فلوس
وهنا الجد دفع شاكر بعيد عنه تصدق انك وا*طي
شاكر قام بعد ماوقعه جده 
_مانا عاوز افهم ليلي دي اللي داخله في حياتنا وخاېف اني اعرفها
وهنا حسنا ادخلت 
_شاكر ليلي دي بتوع العيال السكي مكي 
_مين دا كرتون دا غير مكي موس 
_لا ياشكوره دا عيال كده شكلها مخلطه 
وهنا الجد بص لشاكر وحسنا 
_ ياميله بختك  يا شاكر في احفادك الدنيا اتشقلب حالها البنت اللي بتفهم الولد
وهنا اكمل الجد كلامه
_ لحسنا يلا حسنا اتصلي بالعيله وبلغيهم الزيارات مفتوحه لغايه بكره عشان هتسافروا الساحل بكره شهر عسل 
_شاكر هنا قام ياجدي سفر اي انا ورايا حاجات وشغل 
_بصرامه وصوت عالي اتنيل ودفع شاكر اقعده بالعافيه  جهزوا نفسكم بعد بكره  في الساحل الشرير 
_شاكر وكمان شرير 😈وهو انت ليه ياجدي بتحب الاڈيه
_الجد بحزن كتك نيله وبص لحسنا فهميه شرير ياعني ايه  لما امشي  عشان اجلكم بليل مع العيله
_وعلي ايه ياجدي ماتدخل ترحرح  انت صاحب بيت علي ايه المشوره
_تصدق عندك حق بت ياحسنا شوفلي بيجامه  من عند شاكر 
وهنا شاكر بيبص لجده باستغراب انه بيتحكم فيهم لدرجه دي

حسناانبسطت ان جدها هيكون معاهم عشان هي بتحبه اوي وكمان بتنبسط انه بياخد حقها من اللي متجوزاه واللي هيجبلها جلطة 
_اتفضل ياجدو معايا علي الاوضه غير هدومك وارتاح شوي لغايه مااجهز الفطار 
_تسلمي يابنتي بس بلاش اوضتكم هدخل انا الاوضه دي وشاور علي الاوضه اللي شاكر كان بينام فيها
_لا ابدا ياجدي اوضتنا احسن عشان، تعرف تاخد راحتك
وهنا اتدخل شاكر 
_سيبه علي راحته الاوضه بعيده عن الدوشه  عشان يعرف يرتاح 
_لا طبعا جده يريح في الاوضه الكبيره 
_شاكر كان عاوز يطلع غيظه من جده  لا هيرتاح هنا 
وهنا ادخل الجد شاكر 
_كلام شكوره  صح هاتيلي البيجامه علي هناك
وفعلا دخل الجد الاوضه المرعبه زي ماشاكر الحفيد شايف وكان شاكر فرحان في جده
_يارب يطلعلوه العفاريت ويهدوووه  شوي

ودخل الجد الاوضه ومعاه حسنا وحب يطمن من حسنا 
_الكلام اللي قولتيه صح يابت 
_بتوتر ايوه ياجدي متكسفنيش بقي 
وجرت حسنا من الاوضه عشان تتهرب من جدها وتساؤلاته
وطلعت من الاوضه بعد ماقفلت الباب عليه واللي لاقت شاكر في وشها وحاطط ايده في وسطه واټفزعت من وقفته
_اااه مش تحاسب خضتني 
_علي اساس لوحدك في البيت دا حنا فتحنها نادي لجدو
وهنا حسنا مشت من وشه  ودخلت اوضتها واللي جري وراها ودخل الاوضه 
_فهميني حضرتك  اللي حصل واللي اتقال لجدي دا
_اللي سمعته ولا. عجبك  اللي بيحصل كل شويه يحرجنا 
_والله انا حر  مش همشي علي مزاجه كفايه لغايه كده
وهنا حسنا جرت علي باب الاوضه واللي قفلتها عشان جدها مايسمعش 
_شاكر وطي صوتك من فضلك 
_حسنا انا مش مابحب المفاجات  كفايه بجد احنا مش عرايس ماريونت  بيحركها جدو علي مزاجه  وكمل شاكر 
تعالي ياشاكر اتجوز بنت عمك عشان جدك عاوزكده..  وشقتك جاهزه  عشان جدك عاوز كده..  

هنا حسنا زعلت من كلام شاكر اللي كان كلام تجريح ليها  وقعدت ټعيط واللي شاكر حس انه زودها  وقرب لحسنا 
_ياحسنا افهنيني انا كان نفسي اعرفك اكتر..  نتكلم اكتر  نتعود علي بعض اكتر 
_حسنا بغيظ وحرقه كفايه ياشاكر من فضلك 
_انا لما بعتولي عشان اجي اتجوزك كنت متخيل هنخطب هنتكلم اكتر هنعرف طباع بعض 
_وهنا حسنا قامت خلاص ياشاكر محدش هيغصبك تاني.. طلقني ياشاكر
شاكر اول ماسمع  كلمه طلقني حس باحساس غريب احساس مش عارف يحدده بس اللي عارفه انه مكنش احساس حلو
_حسنا لازم ندي فرصه لبعض  عشان نفهم بعض وجدي مش مدينا فرصه  لدا 
_حسنا اسفه انا مش هقدر اكمل لتجربه اننا نفهم بعض كفايه اهانات بقي
_وهنا شاكر قام بعصبيه  والله انتي اللي وقعت نفسك ووقعتيني ادام جدك والعيله   في احراج صعب نطلع منه بالطلاق زي ماحضرتك طالبه ازي
_حسنا بحسره  ياعني ايه مش فاهمه 
_ياعني حضرتك  لازم نكمل اللعبه  اللي انتي وقعتينا فيها لغايه ما يجي الوقت واعملك اللي عوزاه  
_ تقصد الطلاق 
_شاكر اظن دا طلبك 
وهنا حسنا حست بخيبه امل وحست انها فشلت تخلي شاكر يشوفها ويحبها  وكمل شاكر كلامه ليه 
هنكمل لعبه عريس وعروسه  لغايه ما يجي وقت اللعبه وتخلص واقولك جيم اوفر 
وهنا طلع من  الاوضه   وفضلت حسنا ټعيط علي حظها وان شاكر مش حاسس بيها

في المساء 
والكل كان متجمع   والده شاكر واخوه فادي  ووالد حسنا والجد والكل مبسوط  ان كل حاجه تمام وهيقدر والد حسنا يتجوز والده شاكر 
فادي...  امال العرسان اتاخروا كده ليه بقلنا ساعه ملطعوين
الجد...  اتكتم هما فين ياعني ماهما في الاوضه التانيه زمانهم طالعين بيجهزوا مش عرسان 
فادي...  جدي انت ولد بجد عارف كل حاجه  يابختك ياجدي الكل تحت امرك
الجد...  عشان يامتخلف عارف مصلحكتم  وانا ادري بيها 
والدشاكر...  بجد يابابا لما بلغتنا الدنيا بقت تمام وحصل  كنت هطير من الفرح 
الجد...  بخبث هطير من الفرح عشان بنتك ولا عشان مصلحتك وجوازك من من سهير مرات اخوك الله يرحمه
سهير..  الله ياعمي كفايه احراج  
والد شاكر...  عشان الاتنين يابابا  مصلحه بنتي مع ابن عمها وعشاني كمان

في اوضه العرسان
_شاكر كلهم جه عشان يباركوا 
_مش عارف ايه العادات دي يباركوا علي ونبي واحد وعروسته  الناس تحشر مناخيرها ليه
_دي العادات ومش احنا بس كل الدنيا كده 
_لا ياستي مش كله  اللي بيحصل دا اسمه تخلف
_يلا اجهز عشان نطلع ليهم مش عاوزه حد يحس بحاجه وخصوصا جدي مش عوزاه يتعب ولا يزعل 
_اقعدي دلعي فيه  مش عارف هيعمل فينا اكتر من كده ايه
_شاكر المهم هنتعامل ازي ادامهم 
_ازي ياعني بطبعتنا العاديه 
_شاكر ممكن اسالك سؤال 
_اتفضلي 
_هو انت بجد كده ولا بتستعبط 
_بجد اللي هو كده ازي انا طبعتي مش بحب اسال علي اللي ميخصنيش وكل اللي بتعملوه  دا عشان العيله  ونظام العيله  كل دا مش في دماغي 
_لا حضرتك دا عرف عرسان اتجوز وحصل بينهم...... 
_حصل اي... كملي 
_حصل....  سيكو سيكو
_والله وانا فهمت اللي فات عشان افهم دي 
_شاكر هو كل عريس وعروسه  بيحصل معاهم سيكو سيكو 
_ياعني حاجه  حلوه ولا اي 
_حسنا بهيام  طبعا حاجه حلوه 
وهنا الباب خبط كان فادي بيستعجلهم  

خرجوا العروسان وكانت حسنا ماسكه في شاكر آنجاچيه  وهو مش فاهم ليه 
_الله ماصلي علي النبي عروستي القمر حبيبه بابا مبروك  ياحبيبتي 
_الله يبارك فيك ياحبيبي 
_الجواز حلو ياحسنا 
_اوي يابابا مقولكش  يبهر

وهنا شاكربعبطه  واحلي حاجه فيه هو السيكو سيكو
الكل ضحك علي كلمه شاكر واللي كان مش فاهم معناها
والجد شاكر  هنا كمل 
_اظاهر ياشاكر كنت ظلمك وطلعت  بطل علي حق

وهنا الكل ضحك  ووجه والد حسنا الكلام لشاكر 
_خلي بالك من بنتي  دي حببتي وروحي ووحيدتي ومقدرش حد يزعلها
_شاكر ببرود والله ياعمي كنت خليتها عندك احسن 
وهنا الجد شاكر حس بكلام شاكر الدبش 
_العرسان القمر جهزوا  للسفر بعد بكره  ولا لسه
_شاكر هو لازم ياجدي السفريه دي 
_الجد طبعا  ياحبيبي عشان تقضوا شهر العسل  علي راحتكم 
_مش بحب اكل عسل علي فكره
_الجد.. يابني حد جاب سيره اكل عسل ياعني حب ودلع وحنيه 
_وهو لازم بعد الجواز 
وهنا الكل استغرب كلامه لانه مفروض وعريس وبطل وقام بالمهمه 
وهنا فادي اخوه لحق كلامه   ولغوش علي عبط اخوه
_شغلولنا الفرح  
_شاكر ابقي اتفرج عليه في بيتكم 
_فادي بضحكه عشان محدش ياخد باله من غباء اخوه لا هنتفرج سوا
وهنا الجد طلب من حسنا تقعد جنب شاكر عريسها وشاكر بصوت هامس لحسنا
_انتي مصدقتي الكنب عندك واسع ولا هو خنقه وخلاص 
_حسنا.. بهمس احترم نفسك  ياشاكر والا هفضحك 
_تفضحيني ازي هو انا عملت حاجه 
_ماهو انا هفضحك عشان حضرتك معملتش حاجه 
وهنا الجد لاحظ همسهم  وقربهم من بعض كل شوي ووجه ليهم الكلام  ونبي لاقين علي بعض  عسل يااخواتي شدوا حيلكم  عاوز احفاد عسل زيكم 
وهنا حسنا بصت لشاكر بخباثه  وبهمس البس ياادكتور

وفعلا شغلوا الفرح  وكانوا بيعلقوا في كل تفصيله  علي شريط الفرح  والكل كان مبسوط  والتسالي شغاله والاكل
اما شاكر فكان حاله عجب غفل وهو بيتفرج معاهم وبدأ يفقر زي الناس الكبيره وكل شويه يفقر علي كتف حسنا واللي هي بهمس
_شاكر  اصحي متفضحناش وتخليهم يكشفونا 
_عاوزه انام ياحسنا مش قادر

وهنا شاكر ماستحملش وطبعا طبعته الامريكيه  سالهم
_  وهو انتم هتروحوا امتي عاوز انام
_الجد تصدق عندك حق  لازم تناموا بقي وهنا غمز الجد لشاكر نام بقي براحتك 
والكل قام  وسلم علي العرسان وهنا شاكر افتكر حاجه يسال عليها اخوه فادي
_فادي تعالي عاوزك 
_نعم ياابيه
_اقولي يافادي بما انك صايع قديم  ياعني ايه مشروع ليلي
وهنا فادي اخوه بصله  وقعد يضحك  وشاكر استغرب رده فعله
_ايه اللي بيضحك يااستاذ فادي 
_بجد ياابيه  مش عارف ياعني ايه 
_لا الصراحه دا مشروع لعالمه اسمها ليلي مثلا

وهنا فادي فطس من الضحك ووشوشه وفهمه  ياعني اي 
واللي اټصدم من معناها  وافتكر جده لما كان مفكره  منهم
_يانهار اسوخ دا معناها 
_ايوه ياابيه والله 
_بقي كده ياجدي انا ليلي لما خدت حقي منك
_بتقول حاجه ياابيه 
_هااا لا اخفي كتك القرف انت وعيلتك
_هههههه  عيلتك برضو ياابيه

العيله روحت والعروسه  حسنا دخلت اوضتها بعد ماظبطت الدنيا واللي كان شاكر بيساعدها بس من غير حوار بينهم وكانهم فعلا اغراب مش عرسان 
وشاكر دخل الاوضه التانيه اللي كان بېخاف منها وفعلا اول مانام  وراح في النوم اتفزع علي اصوات  بس المره دي اصوات عاليه وعامله زي اصوات الاشباح 
وهنا اتلجلج شاكر واټرعب وبدات الاصوات تقرب منها قام مڤزوع وجري علي اوضه  حسنا 
_حسنا في اي بتتدخل تنام  كده ليه زي الطور
_والله دي طريقتي لو عجبك  واحترمي نفسك ولسانك 
وهنا اديرت حسنا وادتله ظهرها ونامت وهو كمان نام بس كان مړعوپ 
عدي االليل واول واحد فاق كان شاكر وهو في السرير واللي مقدرش يقوم لان حسنا كانت نايمه علي كتفه وهي مش حسه
وبدا يتحرك براحه  بس حسنا صحيت واټفزعت لما لاقت نفسها نايمه علي كتفه
_الله اللي نايمني كده مش تخلي بالك يادكتور بلاش التماحيك دي
_والله اللي هو انا 
حسنا بعيون حاده  واللي بصلهم واندهش من جمالها وبقي يسال نفسه ازي مخدتش باله من جمال عينها كده
_حسنا تقصد ايه حضرتك 
_مقصدش ياستي هبقي اخلي بالي 
وهنا بداؤا اليوم  يجهزوا في حاجات السفر وكل واحد في حاله  مش بيتجمعوا  ساعه الاكل بس  لغايه ما فجاءه جرس الباب رن وشاكر قام يفتح لاقي جده في وشه 
_خير ياجدو
_جدو في عينك اقولت في نفسي مزاجي وحش اقولت اسافر معاكوا شهر العسل بس اطمنوا مش هزعجكوا كاني مش موحود 
_وهنا شاكر بدا يتخنق وعاوز يعيط
_حرام والله  بيحصل دا

عدي اليوم ونهار جديد ويوم اسفر الساحل  واول ماوصلوا علي الفندق اللي محجوز فيه غرفهم طالعوا عشان يرتاحوا وقبل ماينزلوا الشاطي
_بقولك  ايه كل واحد في حاله مالكش دعوه بيا ولا كانك حوزي انت جوزي ادام جدو وبس 
_وانا مالي بيكي انتي مش صغيره
_كده ماشي ياشاكر 
_اوكي ياست حسنا 
وهنا نزلوا الشط واللي كان جدو شاكر مستنيهم وكان ولا شاب في الثلاثين شورت اي ولا تيشرت اي بصراحه جدو شاكر مز اوي 
اما شاكر كان لابس بنطلون ابيض وتيشرت ابيض ولا كانه هو الجدو 
_اما حسنا كانت نازله الشط بلبس البحر 
وهنا الجد اټصدم  لما لاقي حسنا نازله بالمايوه  البكيني وشاكر ولا في دماغه
_بت يااا حسنا اللي انتي لابساه دا احنا عندنا الكلام دا اطلعي غيري القرف دا دا للجوزك بس 
_ماله بس ياجدي حلو اهو ودا اللبس هنا 
شاكر ادخل في الكلام 
_ماله ماهي لابسه زي اللي موجودين  وهي مش صغيره  
وبعدين تلبسلي المايوه ليه في البيت هنخدلنا غطس مثلا في السرير

_الجد بعصبيه انت شايف  كده  انت ايه ياخي الډم اللي عندك  دا ابيض.. وبعدين اكمل الجد احلي غطس هو غطس السرير ياجاهل
وانتبه الجد انه لازم يكون حازم مع شاكر 
وكانت حسنا سبتهم  ونزلت البحر وسابتهم يتخانقوا
_انت معندكش احساس سايب مراتك متعا*ريه ادام الناس
_في اي بس ماهي كويسه  وبعدين الناس هنا متحضره وكل واحد في حاله
_متاكد طب شوف كده  ياااخره صبري  المتحضرين
وهنا شاكر الټفت للجهه اللي شاور فيه جده وهنا شاكر اټصدم 
البارت 5
جيم اوڤر

بعد ماالجد شاكر اټصدم من لبس حسنا ومعاها جوزها واستغرب من موقفه وطبعا كالعاده  بدا يهزء شاكر
_انت معندكش احساس سايب مراتك متع*ريه ادام الناس فين نخوتك ورجولتك ولا سبتهم هنا قبل ماتسافر امريكيا بتاعتك
_في اي بس ياجدي ماهي كويسه  اهي وبعدين الناس هنا متحضره وكل واحد في حاله يعمل اللي هو عاوزه  
_متاكد طب شوف كده  ياااخره صبري  المتحضرين

وهنا شاكر الټفت للجهه اللي شاور فيه جده وهنا شاكر اټصدم 
لما لاقي حسناااااا وقفه وسط زحمه من الشباب والبنات شاكر  قام  من مكانه  وقرب من الزحمه  وهو بيتزاحم عشان يوصل لحسنا كان بيخبط في البنات والشباب  وكلهم  زي يامولاي كما خلقتني  الكل لابس مايوهات بيكني ولبس تحسه  انه لبس اتعمل عشان تتعري بيه  وهنا وصل شاكر  واللي اتفاجيء  ان الزحمه دي  كانت علي حفله  لمطرب الشاطيء والبنات كلها بترقص حولين المطرب ومنهم حسنا  شاكر قرب من حسنا واللي كانت مندمجه  مع الاغنيه وشباب كان حوليها بيشجعوها  هنا شاكر اتعصب  وقرب منها وشدها 
_انتي ياااهانم  بتعملي ايه  
_اه ايدي ياشاكر سبني  الاغنيه حلوه اوي 
_حلوه في عينك بنت قليله الادب 
_الله  مش احنا اقولنا كل واحد في حاله..  سبني بقي اعمل اللي عوزاه 
وحسنا وهي بتتكلم  كان شاكر بيشدها من وسط الزحمه  وفجاءه وقف قصاده  اتنين  شباب عاملين زي ضلفه الباب  طول  بعرض  بعضلات شكلهم مظبطين في الچيم جامد
_ ممكن اعدي من فضلكم
_علي فين  يااصاحبي وواخد المزه  
_مزه..  وهنا قرب شاكر لحسنا ياعني مزه دي 
_حسنا ياعني القمر اللي هو انا

وهنا...  بص  شاكر لشابين  وكمل 
_وانتوا مال حضرتكم  بتتحشروا ليه 
_احنا مالنا  هنعرفك مالنا ازي 
وهنا شاب قرب من شاكر وشل حركته وضم ايده لورا والشاب التاني ضړب شاكر بوكس جات في عينه طيرت النضاره  هنا حسنا صړخت 
_سبوه  ..  سبوه  دا جوزي اوعي ياجدع انت وبدات تشد في ايد الشاب اللي ماسكه  شاكر وتعض فيها  والشاب هنا 
_اااه..  مش تقولي انه جوزك   بدل مانضرب جوزك كده ونبهدله 
_والله يامدام كنا فكرين بيعاكسك  ولما شدك  اقولنا نربيه-- 
الله وهو راح فين جوزك

وهنا الشابين  بيدورا  علي شاكر عشان يتأسفوله  علي اللي عملوه وشاكر ياحرام  كان نازل علي ركبه  عشان بيدور علي النضاره  اللي طارت ومعتش شايف بعدها  وهنا الشباب خدوا بالهم من شاكر علي الارض وقربت حسنا من شاكر وجبتله النضاره  
_شاكر...  ايه اللي بتعمله دا 
_النضاره  يازفت مش شايف من غيرها  كتك القرف والله مادخلك  في حاجه تاني 
وهنا حسنا بتتلفت  عشان تلاقي النضاره   ولاقتها  ووطت علي شاكر لبسته النضاره وهنا ساعدته  عشان يقوم  وهنا شاكر بيشيل ايدها من عليه والشباب واقفه تتفرج  عليهم
_اسفين يااكابتن والله  مكناش نعرف انك جوزها  
_حصل خير  وهنا شاكر سابهم ومشي ووراه  حسنا

شاكر كان  شايف طشاش  حتي  بالنضاره  لانها اتكسرت  وحسنا بتحاول تكلمه  وهو ماشي زي الاعمي ممد ايده 
_شاكر...  شاكر...  استني  
_سيبني احسنلك  ولا ادوقك  البوكس  اللي خدته عشان خاطرك 
_انت اللي كنت بتشدني اوي  هما فكروك بضايقني 
_حسنا تعرفي تخرصي  مش عاوز اسمع صوتك

وهنا شاكر وحسنا قربوا  من المكان اللي قاعد فيه جدو شاكر  واللي مكنش فاضي جدو شاكر بيعرف  يستغل الوقت  صح الجدو شاكر ياساده  لضم مع ست  قاعده في الشمشيه  اللي جنبه
الجدو شاكر...  انتي لوحدك ياهانم  ولا حد معاكي 
الست...  لوحدي ياشاكر بيه بنتي لسه نايمه  وانا احب  اتفرج علي البحر 
الجدو شاكر...  والله ياهانم  ذوقك راقي كفايه لبسك  
الست...  ميرسي شاكر بيه..  اقولي حضرتك  انت عندك كام سنه 
الجدو شاكر..  والله ياهانم  مكلمتش   ال55 سنه  ولسه مدخلتش دنيا وبفكر ادخل  من ذوقك الراقي  وهنا بغمزه  من الجدو شاكر 
الست... بكسوف  شاكر بيه  من فضلك 
الجدو شاكر...  اموت انا واعيد السنه  
وهنا الاتنين ضحكوا وفجاءه  اټصدم الجد شاكر وخاف يتفضح ادام المزه بتاعته انه  جد 
عن اذنك  ياهانم

وقام الجد شاكر بسرعه لمكان الشمسيه بتاعته 
_ايه دا يابني مين اللي  عمل فيك كده 
_اسالك الهانم
_اقولي ياست هانم  مين اللي شلفط جوزك كده 
_ياجدو اتنين ضړبوه 
_اقولي السبب ولا انتي مغلطيش قاعده تترقصي ولا عبالك  وفالحه في الصوت العالي وبس  فافتكروا  اني بعكسها 
_ والله  يابني يشكروا  انهم عندهم  ډم 
_بتقول ايه ياجدي بس يشكروا عشان ضړبوني  دي حاجه  تخنق

وهنا  شاكر سابهم  ومشي عشان هيطلع اوضته  وطبعا الاستاذ مش شايف حاجه  وهو ماشي متعصب  اتخبط في تربيزه اتكعبل وقع وهنا حسنا جرت عليه عشان تساعدهواللي  شخط فيها بعصبيه 
_اوعي من وشي والا قسما بالله  ماهيحصل طيب 
وهنا سابته حسنا عشان كانت اول مره تشوف شاكر كده

حسنا رجعت لجدها 
_والله ياجدو ماعملت حاجه 
_كل دا ومعملتيش دا كفايه  اللبس اللي انتي لابسه  بزمتك  دا منظر 
_ياجدو دا كاش مايوه  وتحته  مايوه  مش قلعاه ياعني 
_برده  يابت شفاف  اهو تلاقيه متعصب عشان كده 
_حسنا باستنكار ولا شافه من اساسه اصلا 
_بتقولي ايه يابت
_مش بقول حاجه ياجدو 
_يابت اللبس دا يتلبس في اوضه النوم مع جوزك  ترقصيله  تدلعيه  تهننيه 
_ياجدو دا لبس لحر مش لبس بيت 
_وماله يابت احلي غطس خو غطس البحر اللي فوق 
اقومي وراه  واعتذرليه  
_طب وانت ياجدو مش هتطلع ترتاح ولا اي 
_جدو بغمزه  لا انا ورايا غطس هنا بس علي الناشف

حسنا راحت الفندق وطلعت اوضتها  واول مادخلت لاقت شاكر في السرير  وعامل لنفسه كمدات علي عينه  وهنا حست انها غلطت قربت من شاكر وقعدت جنبه
_شاكر انا اسفه...  بس اقولي هو انت زعلان ومتعصب علي ايه عشان مش قادره احدد 
_متعصب علي حضرتك عشان انتي وحده مش مسؤله  ازي ترقصي كده  وباللبس دا 
_حسنا بفرحه  ياعني  لبسي كان مزعلك 
_جدا ياحسنا 
_حسنا كانت هتطير من الفرح لان شاكر بغير عليها خلاص مش هلبسه مدام مضيقك 
_لا ياماما البسي بس في مكانه  اللبس دا للبحر يبقي في البحر مش نرقص بيه
_والله دا اللي مزعلك  اني رقصت بيه
_طبعا ياماما  كل لبس وليه مكانه ياعني مثلا هتلبسي الچينز في البحر ولا فستان سورايه
_لا ميصحش تجي ازي دي  وهنا رمت حسنا الخداديه في وش شاكر 
_ااه حاسبي انتي عبيطه ولا اي مش شايفه عيني 
_حسنا بغيظ  سوري ان شاءلله التانيه يارب 
_بتقولي حاجه 
_لا مش بتزفت

حسنا وشاكر كل واحد منهم خد شور وارتاحوا  وفعلا ناموا  لغايه بليل ومحسوش بالوقت  ومصحيوش  الا علي مكالمه من جدهم واللي كان بيكلم شاكر 
_كل دا نووم  هو الغطس كان جامد اوي ولا اي 
_غطس اي ياجدي..  اقولتلك بلاش الكلام اللي مش بفهمه دا 
_اخرص ياولد  ...  يلا اقوم  انت وعروستك  عشان حجزتلكم  في المطعم  بتاع الفندق تربيزه باسمك 
_لا ياجدي خليها وقت تاني انا تعبان ومش قادر 
_اقوم بطل كسل وانا وشوي ونزلكم  عارف لو منزلتش  انت حر بقي 
_حاضر  هنزل

شاكر قفل المكالمه  وهو بيبرطم  علي جده 
_انسان لايطاق  قصير بس جبار 
_حسنا  اصحي اقومي عشان نتعشي 
_ماليش نفس  عاوزه انام 
_اقومي بدل ماتلاقي جدك نططلنا هنا 
_يووووه حاضر

شاكر وحسنا قاموا وجهزوا  عشان ينزلوا  وفعلا لاقوا تربيزه باسمهم  وكان الجو تحفه  ورومانسي علي الاخر  شاكر كان جعان ومحسش بالجوع الا لما دخل المطعم وشم الروايح  
_حسنا هتطلبي ايه  
_شوي ياشاكر هو احنا لسه قاعدنا 
_ناكل ياماما  وبعدين  اقعدي براحتك 
حسنا نفخت من طريقه شاكر الجو رومانسي  وهو مش في دماغه..  شاكر طلب الجرسون  
_امر يافندم 
_عاوز العشي  والمنيو  من فضلك 
_بس الحج حجز وطلب الاكل 
_حج مين 
حسنا ادخلت  في الكلام  
_جدو ياشاكر 
_وهو، يطلب ليه هياكلنا علي مزاجه
وهنا وجه كلامه للجرسون  
_والحج طلب اي 
_سي فودبكل انواعها 
هنا شاكر كلم حسنا
_شوفتي انا مش بحب اكلات البحر هو، بيحبها يجي ياكلها 
_خلاص ياشاكر غير واطلب اللي انت عوزه 
وهنا وجه كلامه  للجرسون 
_الغي الطلب دا 
_تحت امرك يافندم 
هنا شاكر طلب 
_عاوز محشي مشكل وفراخ مشويه  علي الفحم  وعاوز ريش 
_حاضر يافندم
وهنا الجرسون  مشي وحسنا 
_هتاكل دا كله
_اه عشان اعوض  الضړب اللي خدته لازم اتغذي
_لاياشيخ

بعد وقت  جه الاكل وشاكر نزل فيه مسح  كانه بياكل في اخر زاده..  وحسنا كانت بتبص عليه وبتستغرب ازي حبت الشخص دا وازي هو دكتور اصلا

وبعد  وقت كانت حسنا هيمانه في الموسيقي  اللي في المطعم والاغاني  اللي كانت شغاله وشاكر كان فاتح داتا علي موبيله  بيتابع  رسايل الايميل بتاعه  

وهما قاعدين  قربوا اتنين كانوا اصحاب شاكر في الكليه  من زمان 
_مين شاكر حبييي فينك يابني وحشني اوي 
_اهلا..  يا خالد عاش من شافك 
_ايه اللي جابك هنا وانت مش بتحب الاماكن دي 
_والله حكم القوي بقي  
_الله مش تعرفنا 
_حسنا..  بنت عمي 
وهنا حسنا كملت علي تعريفها ليهم ومراته وبنقضي شهر العسل 
_مبروك  ياشاكر  لازم نحتفل بالمناسبه دي 
وهنا كمل صاحبه  كلامه لحسنا 
_عملتيها ازي دي واقنعتيه  يتجوز 
_والله مش انا النصيب بقي 
وكمل صاحب شاكر 
_تعرفي مدام حسنا جوزك  كان مدوخ بنات الدفعه عشان يكلمهم بس 
_والله  ليه ياعني 
_عشان جوزك تقيل اوي عليهم
وهنا شاكر حس ان صاحبه  هيعك 
_خلاص  بقي ياخالد  ان الله حليم ستار
_ماشي ياسيدي هسكت بس علي شرط تقضوا معانا بكره اليوم كله
_شاكر ماشي ياسيدي

قضوا شاكر وحسنا وقت مكنوش بيتكلموا  لغايه ما حسنا عاوزه اطلع
_شاكر وانا عاوز انام
وطلعوا اوضتهم  وناموا ومكنش بينهم كلام

في اليوم التالي  كان صاحب شاكر اللي عزمه  كان عامله حفله بمناسبه جوازه ودعي كل شله  الجامعه  واللي جم الساحل عشان يحتفلوا بصاحبهم 
والكل جه  وكان من بين شله الدفعه  بنت كانت بتحب شاكر وهو كان اظاهر مرتبط بيها  ومكملوش 
والكل كان في انتظار العرسان اللي اول ماوصلوا  الكل صفقولهم  وشاكر وحسنا  كانوا مبسوطين  لانهم اول مره يعملوا حاجه جدهم مش مخططها
والكل اتلم علي العرسان  عشان يباركوا ويهنوا وهنا شاكر اټصدم لما لاقي...  مي صديقته الانتيم او الللي كان مرتبط بيها
_مبروك يادكتور  ونورت الساحل  وقربت تبوس شاكر من خده
_هنا شاكر وبتوتر الله يبارك فيكي  
وحسنا كانت مراقبه البنت دي بالذات لانها تصرفاتها مش طبيعيه  
وهنا وجهت مي كلامها  لحسنا
_مبروك ياعروسه عرفتي تكلبيشيه
_ميرسي الحب بقي هنعمل اي 
وهنا خسنا قربت  من شاكر ومسكت في ايده
وهنا الكل قعد معاهم يفتكروا  ايام الجامعه والمذاكره  ومي وحسنا كانوا بيبصوا  لبعض  ولاكانهم  اعداء

والكل قام  يرقص ويغني  وحسنا كانت مبسوطه بالاجواء ماعدا مي دي  وهنا مي قربت من شاكر 
_ممكن كلمه ياشاكر عن اذنك ياعروسه  هخدوه منك شوي
_اتفضلي خدي راحتك 
وهنا شاكر قام مع مي واللي فضلوا يتكلموا وحسنا، كانت، مراقبهم  والغيره  بدات تظهر علي حسنا وكمان انها، قعدت لوحدها وهنا قرب منها شاب يطلب الرقصه منها 
ومن غير تفكير قامت حسنا ترقص معاه 
هنا شاكر كان مع مي بس عيونه علي حسنا وحس احساس لما قامت رقصت مع الشاب
وفحاءه  ولما جات اغنيه رومانسيه  وبدا الشاب يرخم علي حسنا 
شاكر كان شايف المنظر مستحملش ساب مي وجري علي حسنا 
_يلا هانم  كل شويه اجيبك من رقصه شكل 
الشاب كان شارب ووجه كلامه لشاكر 
_انت عبيط ولا اي بتشدها كده ليه وهنا شاكر خد بوكس في عينه بس العين السليمه   ووقع شاكر والكل اتلم 
حسنا....  شااااكر 
شاكر...  النضاره ضاعت ياحسناء

بارت6
جيم اوڤر

_اهدي بس  ياشاكر 
_لاااا اهدي ازي انتي مش شايفه وشي بقي عامل ازي بسبب حضرتك 
_سببي انا انت نسيت ولا اي انت اللي ودتني المكان والناس دول 
_ والله وانا اللي قولتلك اقومي تتزفتي ترقصي 
_والله انا قومت لما حضرتك سبتني ورحت تتكلم مع البنت المتسهوكه بتاعتك
_بتاعتي متتكلمي عدل ست حسنا وبعدين ايه معني متسهوكه دي
_ياعني مايصه وبتتدلع علي حضرتك
_حسنا لو مسكتيش هوريكي شغلك  عشان جبت اخري منك ومن جدي ومن الدنيا كلها
_طبعا كلنا وحشين  وست الحسن والجمال بتاعتك  حلوه 
_يووووه انا قايم من وشك  

شاكرجه يقوم  طبعا نضارته  ضاعت في الزحمه ومعرفوش يلاقوها  خبط في التربيزه اللي في اوضتهم 
_اااه رجلي....رجلي... والله حرام اللي بيحصلي دا..  احنا لازم ننزل القاهره بقي 
حسنا فضلت تضحك  علي شاكر اللي بيمشي يتحسس في الاوضه  لانه حرفيا نظره ضعيف وشغال يخبط في كل حاجه بسبب عصبيته
_اقومي شوفيلي النضاره  التانيه  هتلاقيها في الشنطه 
_الله انت معاك وحده تانيه 
_اه بس كنت ناسيها  اقومي شوفيلي هي فين

وقامت حسنا ورايحه ناحيه  الشنطه  خبطت في شاكر اللي كان حرفيا شبه طه حسين  بيتحسس المكان وممد ايده عشان مش شايف  حسنا خبطت في شاكر وفجاءه وقعت في حضنه 
_الله حسنا ايه اللي انا ماسكه دا ووقع في حضڼي 
_حسنا بحب وهيام انا ياشاكر 
هنا شاكر بدا يتحسس حسنا واول مااقالتله  انا سبها ووقعت في الارض وهو كمل لغايه السرير عشان يقعد  لان شاكر وحسنا في حضنه  قلبه دق وريحتها كانت ماليه ايده وصدره واللي داخ اول ماشمها  اما حسنا 
_اااي...  كده ياشاكر 
_الله..  مخدتش بالي هو انتي شيفاني بشوف  وبعدين واحده بواحده  ياست هانم ولا نسيتي عملتك 
_والله شوف نفسك انت بقي 
وهنا حسنا رمت النظاره لشاكر واللي بقي يتحسس السرير لغايه ملاقها  ولبسها 
_ياااااه النضاره دي نعمه ونعمه النظر دي نعمه...   خلي بالك من نظرك ياحسنا النظر مهم
_لااااياشيخ... تصدق عندك.حق النظر نعمه وانا الصراحه معنديش نظر  
_ليه ياماما البسي نضاره  عشان تشوفي كويس 
_اوووووف يامرارتي

وفجاءه موبيل شاكر رن  واللي بص عليه لاقاه جدوشاكر
_استر يارب العجوز المتصابي بيرن 
_مين دا اللي بتقول عليه 
_جدك ياستي  تلاقيه  هبت معاه في فكره قال يطبقها علينا 
_متتكلمش عليه كده والا هقوله  ..  دا جدو دا قمر وحابوب وكل اصحابي بيموتوا عليه
_ليه ياختي  .براد بيت.. ولا اي
_جدي احسن منه...  وطلعت حسنا لسانها لشاكر كوبه

وهنا رد شاكر علي جده  
_صحيتكم يا كتاكيت 
_لا ياجدي صاحيين..  خير ياجدي 
_اي خير دي ولد...  المفروض تقولي تؤمر يااجدي 
شاكر وهو بينفخ  وماسك نفسه 
_تؤمر يااجدي 
_جهزوا  نفسكم   ولاد عمتكم  علي وصووول اجهزوا  وانزلوا 
_اي يااوقعه سوده  انا متحكملكم  لما اتحمل ولاد عمتي دوول

وهنا شاكرخلص  المكالمه  
_ياربي ياعني انا عاوز انزل القاهره  عشان اجهز حاجتي واغور من خلقكم  .. الاقيكم  مكملين عليا
حسنا بضحك وفرحانه في شاكر
_اهدي ياشاكر دول ولاد عمتك برضوا  ولازم تحبهم
_انتي حره  تستقبليهم  تحبيهم  انا مالي
_الله.. جايين يباركولنا 
_علي اي يباركولي علي الابكاس اللي بخدها كل شويه 
_اهدي ياشكوره وخليك كوووول 
_تصدقي انتي جبله

وفعلا  شاكر  جهز هو وحسنا ونزلوا تحت واللي لاقوا  جدهم  بيستقبل عمتهم  واولادها   وحسنا اول ماشافت عمتها 
_حمدالله على السلامة  ياعمتو نورتي الساحل 
_بنور العروسه القمر حبيبه عمتو  وقلبها

شاكر مكنش علي علاقه كويسه بعمتو بس حاول انه يكون لطيف معاها وبضحكه صفرا
_حمد لله على السلامه  ياعمتي نورتي 
_بنورك ياابن اخويا  والف مبروك علي الجواز 
_الله يبارك فيكي  عقبال سليم 
وهنا سليم
_چاميييه مش هتجوز انا خالص   كفايه انت يااشكوره

وهنا شاكر اللي مكنش بيقبل ابن عمته نهايء عشان شايفه  مدلع وتافهه  ومعندوش اي فكر مخه فاضي من الاخر 
_اسمي شاكر ومحبش حد يقولي شكوره
_ليه ياشكوره.... باردون  يااشاكر... انا بحب الكل يقولي ياااسولي 
_والله انت حر في اسمك

وهنا حسنا ادخلت
_ نانو القمر ساكته ليه 
_بسمعكم... مبروك يااعروسه الجواز..  وبعدين ملقتيش الا.. شاكر
وهنا شاكر اتعصب 
_وماله شاكر يااا ياست ناديه  
_لا....  اسمي نانو اوعي تقولي ناديه..  اسمي نانو فاهم ..  ناديه اسم مامي انا نانو

شاكر بص لعمته  
_جري ايه يااعمتي عيالك متبريه من اساميهم ليه
_اصحابهم بقي ياشاكر  وانت عارف انهم متربين بره مصر  

الجد كان سامع الحوار  
_والله ياناديه يابنتي بتلخبط في اسامي عيالك سولي ونانو تحسي بندهه علي رقصات في خماره 
_بابا انت هتمسكني تريقه انا وعيالي ولا اي 
_ياحببتي بهزر معاكي نورتي حبيبتي الساحل

وهنا سولي بص لحسنا 
_سونه  انتي احلوتي اوي هما كل اللي بيتجوزا يحلوا كده 
حسنا..  كانت مبسوطه  عشان لاقت حد ياخد باله منها  لكن شاكر بقي يبص حوليه وبيتلفت حوليه وبص لسولي 
_مين سونه دي
_سونا دي حسنا  انتي مش عارف دلعها ولا اي  مش المفروض جوزها
_والله يابني خدوني من الدار لڼار 
وهنا حسنا بعصبيه 
_ياعني ايه ياشاكر انا ڼار 🔥
_شاكر لا والله  ڼار 🔥شعلل في قلبي لما قالولي هتجوزك مقدرتش استحمل 
سولي قطع كلام شاكر 
_ ايه دا ياشاكر انت كده بتتغزل في عروستك اوووو نووووو

الجد قطع كلامهم واللي كان باين ليه انهم مش بيطيقوا بعض
هنا الجد يلا ولاد  اطلعوا ارتاحوا في اوضكم  عشان شوي وهنتغدي وننزل البحر شاكر هنا 
_تاني ياجدو بحر تاني 
_وتالت ياحبيبي انتم عرايس ادلعوا واتمتعوا بشبابكم 
حسنا...  احنا ننزل دلوقتي  وبعدين نطلع نرتاح ونتغدي 
الكل وافق وفعلا نزلوا البحر  وسولي كان البنات كلها بتعكسه  عشان كان مز وكان بيعوم مع حسنا ونونا 
الجد...  هو انت مش هتنزل البحر ولا اي 
شاكر...  لاماليش مزاج 
شاكر خاف يقول لجده انه مش بيعرف يعوم وانه بېخاف من الميه والبخر
الجد...  اقوم اسبح مع مراتك انت، مش شايفها مع ابن عمتك انت معندكش نخوه
شاكر...  مالها  ياجدو ماهي مبسوطه اهو ومع ابن عمتها انا مالي  بقي 
الجد....  انا بقي مش مبسوط   واقوم ياشاكر بدل ماغضب عليك 
شاكر...  يوووه والله دا ظلم

شاكر قام وهو خاېف  وپيترعب من نزول الميه بس هيعمل ايه واول مارجله  بدات تلمس الميه  بدا يترعب ويرتعش اتردد ورجع تاني مكانه علي الشاطيء لاقي جده قاعد 
الجد...  هااااا انزل شوف مراتك
شاكر نزل الميه وهو بيتشهاد واللي حسنا وسولي ونونا لاقوه  راحو عنده  
حسنا...  يلا ياشاكر تعالي انت وسولي اتسبقوا 
شاكر...   بړعب بعدين  ...  بعدين وكل ماموج  يجي كان شاكر بينط بړعب 
سولي...  يلا ياشكوره  تعالي ندخل جوا عند البراميل دي 
شاكر...  بص للبراميل دي لاقها جوه البحر خالص  ...  لاااا بلاش خليها بكره  وشاكر بينط كانت نانو تضحك عليه واللي ضايق  حسنا 
وبداو يعوموا  وشاكر واقف مكانه 
سولي...  واقف كده ليه
شاكر...  كده حلو  
وهنا سولي  شد شاكر عشان يدخل معاه وډخله بالعافيه  وهنا الموج علي وبدا شاكر يقع في الميه  
شاكر....  الحقوني بغرق
سولي انقذ شاكر وطلعوا من البحر وسولي بيضحك 
سولي...  ماتقول يااعم انك مش بتعرف تعوم عشان اعلمك
شاكر...  شكرا لما احب اتعلم هبقي اقولك  وهنا بص لحسنا انا طالع اوضتي  هتطلعي معايا 
حسنا...  اه يلااا

الكل طلع الاوض  وشاكر وحسنا طلعوا اوضهم  وشاكر كان هينفجر من الغيظ وحسنا كانت مبسوطه  ان ولاد عمتها جم هيسلوها
_انسان تافهه ودماغه  فاضيه
_مين دا 
_استاذ سولي 
_لا دا لطيف خالص  وذوق وبيعرف، يتعامل مع الانثي 
_انثي فين الانثي حضرتك اذا كنت شاكك فيه يكون من مشروع ليلي اللي جدو بيقول عليه
_شاكر بلاش الكلام  دا سولي ابن عمتنا متنساش 
_كتك نيله عليكي وعليه انتم الاتنين دماغكوا فاضيه

وبعد ساعات نزلوا الكل للمطعم  عشان يتغدوا
واللي كان الجد عاملهم وليمه للاحتفال برجوع بنته ناديه واولادها من من فرنسا 🇫🇷
سولي...  واو وو ايه دا يااجدو كل دا عشانا 
الجد.....  طبعا ياروح جدو...  وهو اني يفديك الساعه انكم معايا 
والكل بدا الاكل والضحك والهزار بين نانو وسولي وحسنا اما عمونا شاكر كان ملهي في طاجن ورق العنب  والريش والفراخ المشويه  اكلته المفضله 
سولي..  الجو هنا تحفه اوي والمزيكا خرافه تخلي الواحد يرقص من غير مايحس 
شاكر...  بصوت هامس لجده اللي كان قاعد جنبه.. ايه اخبار ليلي ومشروعها 
الجدو...  اي بتقول اي معلش يااشكوره سمعي تقيل ياحبيبي 
شاكر.... لا والله تقل دلوقتي 
سولي...  مين هيجي يرقص  معايا
نونا.... انا انا 
حسنا.... وانا كمان  
الجد شاكر...موجه كلامه لحسنا... اترزعي يابت جنب جوزك 
حسنا...  عاوزه ارقص ياجدو 
الجد شاكر...  اقومي ارقصي مع جوزك 
شاكر...  وهو مشغول في الاكل وخصوصا المحشي  مش بعرف ياجدو ارقص 
الجد...  كتك القرف مش فالح غير في الاكل 
شاكر..  الله ماانت حلو اهو وبتسمع 
الجد...  ايه بتقول ايه...  اقومي يابت ياحسنا ارقصي مع ولاد عمتك
حسنا...  حاضر ياجدو
الجد ك ان مقهور من خيبه حفيده  اللي من صلبه و حفيده التاني سولي اللي مقطع السمكه وديلها  والبنات بتترمي حوليه  سولي كان بيرقص والبنات كلها عاوزه ترقص معاه لدرجه البست  فضي لسولي وكان بيرقص بمهاره  وخفه والناس كلها بتشجعه...  سولي قلب المكان 
ناديه..  حبيبي يابني الله يحفظك شايف يابابا سولي  مجنن البنات 
الجد...  طبعا..  طبعا اذا كان مجنني انا شخصيا.. وهنا بص لشاكر هنخلص امتي من الطفح دا 
شاكر...  ليه ياجدي 
الجد.... شوف كده مراتك بتعمل ايه 
وهنا شاكر بص علي مكان البيست واللي اټصدم  لما لاقي حسنا وسولي بيرقصوا مع بعض ديسكو... وصلصه. والكل بيشجعهم   
شاكر.... والله حرام مش كل شويه  اقوم اجبها من رقصه شكل 
الجد....  اقوم  ارقص مع مراتك انتي مش بتغير عليها..  اقوم والا مش هيحصل طيب 
شاكر.... اوووف...  حاضر انا زهقت

وهنا شاكر قام   وطبعا كان بيعدل في النضاره  كان خاېف دي تتكسر كمان وطلع علي البيست  واقلع النضاره لحسن  تضيع ولا تتكسر 
ومشي شاكر وهو مش شايف حاجه ومفكر انه وصل لحسنا اللي كانت ناسيه الدنيا  
شاكر....  حسنا...  خسنا يلا نرقص 
وهنا نانو...  
_يلا نرقص واول مامسك  ايدها  وبدا يدبش ويشد نانو  والكل خد باله من شاكر انه مش عارف يرقص وبقي يدوس علي رجل نانو
_ااه خلي بالك ياشاكر 
_الله ماهو الرقص حلو اهو....  انا سامع الكل بيسقف تسقيف اكتر من ساعه مارقصت..  بس سابت ياحسنا صوتك اتغير كده ليه 
وهو كان بيرقص اقصد بيشلت  الناس بدات تضحك عليه  وتستهزء منه
والجد...  الله يكسفك ياشاكر جرستنا ادامالناس 
ناديه...  هو شاكر بيعمل ايه  الحقه يابابا هيوقع البت 
الجد...  الله يحرقكم  كلكم 
شاكركان شغال تشليت وهو، مفكره رقص وهنا حسنا قربت من شاكر 
حسنا....  شاكر كفايه انتي مش شايف حاجه 
شاكر...  ماهو انا عملت حسابي وعينت النضاره  يلا كملي...  الله صوتك رجع تاني 
حسنا....  حاااسب ياشاكر... 
شاكر.....  ااااااخ...  الحقيني ياحسنا. 
شاكر وقع  ونونا والكل كان بيضحك عليهم وقامت نونا بزعيق، 
_يامتخلف انا اللي كنت برقص معاك 
_شاكر اقام وجاب النضاره من جيبه  وقام  قرب لنونا 
وضربها بالقلم  ونونا جرت علي مامتها وجدها 
سولي....  ياعني متخلف وعبيط  وكمان ايدك طويله  وهنا سولي رد القلم لشاكر والكل كان بيتفرج عليهم

الجد...  بعصبيه  يلااااا كلنا هننزل القاهره فورا
#البارت_7
#جيم_اوڤر

في القاهره 
في فيلا شاكر ابو المجد

_انا شاكر ابو المجد  يجي اليوم  واتفرج علي احفادي وهما بيضربوا بعض 
انتم متربتوش  ولازم اربيكم من جديد  
شاكر... هي اللي قليله الادب وعمتي معرفتش تربي عيالها 
ناديه...  جري ايه ياابن اخويا انا ولادي متربين كويس  شوف نفسك وطريقتك  
والده شاكر... في اي ناديه انا ربيت ابني احسن تربيه شوفي بنتك لازم تحترم الكبير 
ناديه... جري ايه ياسميره 
الجدشاكر...  باااااس برضو  عرفت احفادي ليه بيعملوا   كده في بعض عشان اتربوا من ناس كارهه بعض 
احمدابو حسنا...  اهدي يابابا واللي انت عاوزه   هينفذوه
الجدشاكر...  احمد اجمعلي كلهم  بليل عاوزهم متجمعين بليل 
شاكر خد مراتك وروحوا وتعالوا بليل 
شاكر...  لاخلينا احنا مرتحين كده 
الجد...  اسمع الكلام  ولا خدك التاني عاوز قلم  زي اخوه 
شاكر...  اوف ليه الغلط بقي اديني غاير يلا ياست حسنا

شاكر خد حسنا وروحوا بيتهم وهما مش بيتكلموا مع بعض  واول مادخلوا شقتهم وحسنا دخلت اوضتها 
وشاكر فضل بره  في اللفينج بيفكر ياتري جده عاوز ايه تاني  وهيفضل لغايه امتي يتحكم فيه كفايه جوزه علي مزاجه كل حاجه بيعملها من ساعه مارجع امريكا وهي، علي مزاج  جده   شاكر فكر انه ميسكتش ولازم ياخد موقف  مع جده وينهي المهزله  اللي هو فيها جواز بالڠصب حتي الاكل بالڠصب  شاكر من التفكير بدا يكلم نفسه وقام بعزم 
_انا لازم انهي المهزله دي فورا و لازم اسافر  احقق حلمي في الدراسه والدكتوراه  لازم اكون عالم زي ماكنت بحلم 
وفجاه مشي ودخل بكل قوه وصرامه اوضته هو وحسنا

اما حسنا كانت قاعده في سريرها  كانت بتقارن بين سليم وشاكر وازي مافكرتش في سليم مع انه حلم كل بنت مز ومتعلم  ومتفتح  مش زي شاكر  وحياتها هتكون احسن مع سولي   حسنا كانت بتقارن في كل حاجه  بين شاكر وسليم وكانت كفه سليم بتكسب عن حسنا  وتخيلت لو كانت متجوزه سليم  كانت قضت حياتها خروجات وفسح ورقص ودلع ومن كتر التفكير كانت بتكلم نفسها 
_انا دفنت حياتي مع واحد مش شايفني  ولا حاسس بيا المهزله والفيلم اللي عملينه لازم ينتهي
وفجاءه قامت ولسه هتخرج  لشاكر لاقت شاكر في وشها  وهما الاتنين في نفس واحد 
_احنا لازم نطلق...  

شاكر.. لازم نطلق حياتنا صعب انا مش هفضل  كده عايش مع واحده تافهه ومخها فاضي مش شغال بالها غير الرقص والسرمحه 
حسنا...  احترم نفسك ياشاكر انا سكته من بدري عشان عامله اعتبار انك جوزي 
شاكر...  انتي خليتي فيها جوز.. انا  جوز شرابات حضرتك وقت ماتحبي انتي وجدك تلبيسهم   
حسنا..  والله محدش ضړبك علي ايدك اظن ليك لسان تتكلم وتتعرض انا بنت انما انت راجل ولا انت متعرفش معناها 
شاكر..  قرب من حسنا كلمه تانيه  هجيبك من شعرك فاهمه ناقص كمان التافهين هيتكلموا انتي من عينه سولي بيه  واخته
حسنا...  تصدق مافيش غير انت اللي تافهه  
شاكر...  لا لسانك طول ياحسنا وهنا شاكر مسك  شعر حسنا  واللي كانت بتصوت منه  
حسنا... شعري...  سيب شعري بقولك 
حسنا بدات تبعد ايد شاكر لغايه ما فلتت منه وجرت بره الاوضه علي اللفينج  وشاكر وراه عشان يكمل عليها

شاكر...  مش هسيبك وريني بقي هتعملي ايه 
هنا حسنا قربت منه و مسكت ايد شاكر بايدها واقعدت تعض فيه
شاكر..  يابنت العضاضه  مش بتكلي لحمه في بيتكم 
حسنا سمعت كلامه  قامت نطت عليه ومسكته من رقبته  وهي شعرها منكوش من شده ليها 
_هوريك بنت العضاضه هتعمل ايه

وهنا حسنا خدت النضاره منه ورمتها بعيد  وشاكر  بدا ميشوفش حاجه
_انتي كده محاربه مش فيير 
_لا حضرتك  المحاربه بكل الوسايل وهنا نطت حسنا ووقعت شاكر علي الارض  وهو نايم  وهي فوقيه  بتضربه  عشان شتمها 
_حسنا ابعدي مش شايف حاجه  
_المره الجايه  ياحلو لسانك هيتقطع فاهم

في فيلا الجد شاكر  وبعد مادخل اوضته  وكان زعلان علي حال اولاده واحفاده  كان بيفكر ازي يجمعهم مع بعض تاني  وازي يخافوا علي بعض وكان بيكلم نفسه  
_لومت وهما بالمنظر دا مش هيعرفوا بعض ولا هيحافظوا  علي اللي تعبت فيه  لازم الحق احفادي وانجح اني اخليهم مع بعض مدمت فشلت مع اولادي يبقي لازم الحق اولادهم

وفجاءه قام  الجد شاكر وقعد علي مكتبه اللي كان في اوضته  وفتح اللاب بتاعه 
وفتح كاميرات شقه  الله دي شقه شاكر وحسنا وبدا يشغل ملفات الكاميرا  
الله  دا فتح كاميرا اوضه اللي شاكر كان بينام فيها لوحده  وبدا يشغل الاصوات  ياااجدو ياشاكر يااالاعيب 
الجد شاكر مركب كاميرات في كل الشقه  وسماعات في كل اوض النوم ماعادا اوضه نوم شاكر وحسنا 
الجد شاكر... وهو بيفتح كاميرا اللفينج  فجاءه شاف شاكر علي الارض وحسنا راكبه علي شاكر وضهرها  للكاميرا

الجدشاكر اتحرج واقفل اللاب بسرعه 
الجد... يخيبك راجل في اللفينج  طب متعملوا براحتكم في اوضتكم  مافيش كاميرا فيها
هنا الجد شاكر فتح الاب تاني وشافهم تاني شاكرواقفل بسرعه
_الله يحرقك ياشاكر البت هي اللي قايمه بالمجهود

عند حسنا وشاكر 
الاتنين كانهم في حلبه مصارعه اللي بيلاقي حاجه ادامه بيحدفها في وش التاني 
حسنا وشاكر ضربوا بعض وبهدلوا بعض  وفي الاخر وهما قاعدين علي الارض حسنا بشعرهاالمنكوش وبيجامتهاالمتقطعه وشاكر اللي وشه كل عض من عض حسنا ليه وكدمات من ايديها 
_بصي ياحسنا انتي عاوزه ايه
_اغور من وشك، ومن حياتك الكئيبه  انت انسان لاتطاق الدنيا مش دراسه وبس  عاوزه اطلق 
_خلاص وانا عاوز اغور من خلقتك  ومن تافهتك عاوز اشوف حياتي العلميه وحشتني الطاقه النوويه وانا عاوز اطلقك

وهنا شاكر وحسنا  قاموا وشاكر كان بيحاول يقوم  
_استاذه حسنا النضاره من فضلك
_ايوه كده  تحترمني احترمك...  اتفضل ياباشا
هنا شاكر خد نضارته ولبسها
_خلاص انهارده واحنا عند جدي انا وانتي نكلمه اننا قررنا اننا نطلق  
_اتفقنا ياشاكر 
_حلو اوي شيك هاند بقي وهنا حسنا مدت ايدها  لشاكر واتفقوا انهم هيبلغوا جدهم بليل بقرارهم ومافيش رجعه فيه

في المساء 
وزي مالجد طلب كان الكل متجمع ابنه احمد وبنته حسنا وسميره مرات ابنه المټوفي  ووالده شاكر  وشاكر ابنها
وبنته ناديه واولادها  سولي ونانو
الكل منتظر الجد عشان يشوفوا هو مجمعهم ليه وكان شاكر وحسنا كانوا عاوزينه  عشان يبلغوه بقرارهم الكل كان منتظر ه

الجدشاكر نزل من اوضته  ولاقهم متجمعين 
الجد شاكر....  اظن كلنا موجودين 
احمد ابنه...  ايوه ياحج زي ماطلبت 
الجدشاكر...  كويس  عاوزكم تنتبهوا لكلامي  عشان... 
وهنا قطع كلامه شاكر 
_جدي انا كنت عاوز اكلمك علي انفراد انا وحسنا، 
_ههه ليه ياليلي ااقصد...  ياشاكر 
_جري ايه ياجدي ماخلصنا من، ليلي دي 
_دا الموضوع مش ليلي دا طلع اسخم من ليلي 
_مش فاهمك ياجدي...  المهم انا عاوزك في موضوع  انا وحسنا
الجدشاكر....  بعدين اللي عاوزه اقوله اهم من اي موضوع

وهنا الجد بدا كلامه وهو باصص في عيون اولاده  واحفاده وبدا يتكلم
_اللي حصل في الساحل نبهني لحاجات مكنتش واخد بالي منها  
وهي اني معرفتش اربي ولادي وبتالي معرفوش يربوكم 
احمدابنه...  ليه بس ياحج عيال وغلطت 
الجد شاكر...  مش عاوز حد يقطعني

انا كتبت كل املاكي ووزعتها عليكوا  علي حياه عيني وهنا الكل بص لبعضه والفرحه مش سياعهم  
بس عشان تستلموها لازم بعد شهرين 
سولي...  وليه شهرين ياجدي هنكون سافرنا 
الجد شاكر....  الشهرين دول هو شرط لتنفيذ توزيع املاكي 
شاكر...  مش فاهمين 
الجد شاكر...  في الشهرين  دول واللي، يبتدوا من بكره   كلكم   هتعيشوا  معايا هنا في الفيلا  وطول ماانتم معايا عاوز علاقاتكم ببعض تتحسن واللي اقول عليه يتنفذ 
شاكر...  تحكمات تاني...  ارحمنا بقي

هنا الجدشاكر كمل كلامه
اسمعوني كويس ادامكم  شهرين من انهارده  هتعيشوا كلكم  معايا في الفيلا  وتحت عيني   لو علاقاتكم مع بعض لو متحسنتش انسوا خالص الفلوس والاراضي..  وهتسددوا اللي صرفته عليكوا واحد زي شاكر الدكتوراه بفلوسي.. وسولي بيه ونانو هانم حياتكم كلها بره بفلوسي 
سولي...  انت عاوزنا ندفعلك فلوسنا وحقنا واللي انت متحكم فيها 
الجدشاكر.. اترزع واحترم نفسك  وشوف انت بتتكلم مع مين 
ناديه... سولي احترم جدو 
الجدشاكر...  دا اخر كلام عندي وكل واحد ليه حريه يرفض او يقبل بس في حاله  الرفض ينسي  جد اسمه شاكر ويسدد كل الغلوس اللي اتصرفت عليه

وهنا بص لشاكر تقدر تسافر بفلوسك وتتعلم وتشتغل وتعتمد علي نفسك
شاكر...  جدي ازي بس انت عارف دراستي والدكتواره

وهنا الجد شاكر.. كمل وهو باصص لسولي 
حضرتك تقدر تشتغل وتسرف فلوسك علي سرمحتك واصحابك الفاسدين بعيد عني 
سولي...  چاميه انت كده ياجدو بتموتنا  عاوزنا نشحت مثلا 
الجدشاكر... انا قولت اللي عندي

وهنا بص لحسنا وشاكر 
الجد... اما انتم فليكوا شرط تاني لازم تحققوا  وهو الحفيد بعد الشهرين اسمع ان مراتك حامل فاهم 
شاكر...  ياعني ايه مش فاهم 
الجد...  اللي قولته انت فاهمه كويس مش عجبك   اشتغل واصرف علي نفسك 
وهنا بص للكل اوضكم جاهزه  اتفضلوا  وبكره الصبح اللي هينزل يفطر معايا هعرف انه قبل شروطي واللي منزلش ياخد بعضه من ساكت ومشفش وشه وينسي انه من عيله ابو المجد 
وهنا قام الجد
_تصبحوا علي خير

الكل كان معترض وكل واحد طلع علي اوضته  وهو، مش عارف  هيعمل ايه لو رفض شروط جدهم
في اوضه شاكر وحسنا وشاكر اللي كان متعصب ومتوتر من تصرفات جده 
_انا بجد تعبت، بيمسكنا من ايدنا اللي بتوجعنا الفلوس   بيتحكم فينا عشان الفلوس 
_خلاص ارفض مدمت، زعلان اوي، 
_انتي برده كده ليه  انتي ناسيه الشرط المهم بتاعنا الحفيد ياهانم 
_والله دي مشكلتك  
_انتي تافهه وملكيش راي ومحدش يعتمد عليكي 
_هنغلط تاني ولا اي انا اصلا مش عوزاك  مش عاوزه اعيش معاك
امشي مدمت، مش عجبك، وهقولهم  انك رفضت وسافرت
_هسافر ازي وهو اللي متحكم في الفلوس

في اوضه ناديه  وكان معاها اولادها
_جدو دا مفتري بيعمل فينا كده ليه انا بكرهه بكرهه  عاوزه اسافر لبابي 
_اهدي يانانو جدو بيحبنا ولو سمعنا كلامه هيغرقنا فلوس وهنعمل اللي احنا عاوزينه 
وهنا سولي كان مضايق 
_انا همشي وهسافر لبابا خليكوا انتم لو عاوزين 
وهنا ناديه امه 
_ياعبيط انت تقدر تبقي الكل فالكل وجدو يحبك  وهتاخد عينه مش فلوسه بس 
_ازي ياماما  انا بجد مخڼوق من شرطه دا 
_اهم حاجه نوافق علي اللي هو عوزه  انكم تتعاملوا مع اولاد خالكم  ادمه بحب وانكم اخوات 
ومن وراه اعملوا اللي انتم عاوزينه فيهم

وهنا ناديه قربت من سولي
_انت  بقي لو اقدرت  تخلي حسنا حبيبه جدها تتشد ليك  وتحبك 
_ازي دي متجوزه شاكر 
_انت بشطارتك توقعها فيك  وتخليها تكرهه شاكر وتطلب منه الطلاق هتكون حطيت  فلوووووس جدك كلها في جييك
#بارت_8
#جيم_اوڤر

فيلا شاكر ابو المجد

في نهار جديد... وصباح جديد
وعلي سفره الفطار كان الجد شاكر  مستني اللي هيفضل وهيوافق علي شروطه 
اما في اوضه شاكر وحسنا  كانت حسنا نايمه  وشاكر قاعد  علي الكرسي ويعتبر منمش  خالص من التفكير يوافق ولو وافق يبقي كل طلبات جده تتنفذ ولو رفض يبقي هيشتغل شحات في امريكا ولا هيعرف يكمل دراسته  من  كتر التفكير شاكر صدع وربط دماغه بمنديل  حسنا صحيت من النوم واتخضت من منظر شاكر 
_صباح الخير  ياشاكر 
_صباح الزفت علي دماغك 
_هو انت لازم تقل ادبك  وبعدين حرام  .. 
_ومش حرام اللي احنا فيه
وهنا حسنا قامت واتعدلت
_  وانت رابط دماغك زي ستوته كده ليه
_مصدع ومنمتش  من التفكير 
_خلاص عزمت علي السفر ورفض شروط جدي  
_معرفش.. 
_ااه قبل ماتسافر تطلقني  عشان اشوف حالي 
وهنا حسنا قامت دخلت الحمام  وشاكر مستغرب من برودها
_ فعلا و*اطيه

في اوضه  ناديه او جناح  اوضتين مفتوحين علي بعض 
_ها يا ولاد  فكرتم  كويس في اللي قولته امبارح
_ايوه ياماما عندك حق  المهم فلوس جدي واكسب رضاه وعشان اكسب رضاه اوقع حسنا في حبي 
وهنا نانو قامت ومكنش عجبها تفكير مامتها واخوها 
_احنا نفضل بس بلاش سولي دعوه بحسنا هي متجوزه شاكر ياجماعه  وبيحبوا بعض بلاش نخرب عليهم
_بنت افكارك لنفسك  واعملي اللي بقولك عليه 
_اووووف حاضر

الكل جهز واستعد للنزول  ناديه واولادها  اول ناس كانت علي السفره 
_صباح الخير يابابا 
_صباح الخير يابنتي 
وفي نفس واحد سولي ونانو
_صباحوا الخير ياجدو
_صباح الخير ياحبايبي...  كده افهم  انكم وافقتم علي شروطي 
_طبعا يابابا هو احنا لينا غيرك 
وفي نفس واحد سولي ونانو..  طبعا ياجدو

بعدها نزل احمد والد حسنا وبعدها سميره  والده شاكر والكل مجتمع  ومنتظر حسنا وشاكر  قاعدوا منتظرين  ربع ساعه وكان سولي فرحان ان شاكر هيمشي  وهيكسب حب جدوه 
وبعدها  نزلت حسنا وهي عيونها في الارض 
_صباح الخير ياجدو
_صباح الخير ياحببتي فين جوزك
_رفض ينزل 
وهنا حسنا قعدت علي السفره
الجد شاكر  كان مضايق 
_خلاص اللي اقبل شروطي اهلا بيه في حياتي  وكل مااملك ليه اتفضلوا افطروا 
وهنا قاطعهم  شاكر 
_وااانا.... اناااا انااا جيت اهو 
وهنا حسنا  اټصدمت عشان شاكر غير رايه
_الله انت غيرت رايك ولا ايه
_انا راي ايه اللي غيرته يابت.. متصدقهاش ياجدي البت مفكراني عشان كنت قاعد ومنمتش اني رافض
_انا ياااكداب...  علي فكره  انا مش بكدب 
_يابت كنت بهزر وهنا شاكر جري قعد جنب مراته حسنا 
وطبعا اللي اضايق  سولي عشان الحړب مين يكسب جده في صفه 
الجد شاكر ارتاح لما شاف شاكر 
_خلاص ياشاكر  المهم انك نزلت  ياعني وافقت 
_ااه وافقت  وعشان افطر كمان لحسن جعان اوي  
_وايه اللي انت رابط بيه راسك 
_اصل ياجدي كنت مصدع ومعرفتش انام

هنا الاسره بدات تفطر والكل كان بيتكلموا  مع الجد شاكر  الا.. شاكر  كان مشغول في الاكل 
الجد شاكر كانت عيونه علي شاكر وحسنا 
_طب ياشاكر انت وحسنا بالنسبه لشرط التاني 
هنا شاكر شرط تاني ايه بس اهدي كده علينا 
_الحفيد ياولد 
_حاضر من عيني...  سامعه ياحسنا اتجدعني بقا 
الجد شاكر... 
يخيبك  راجل هي عليها كله ولا اي،

بعد ماخلصوا الفطار والجد قاعد معاهم 
ها ياولاد  انا عاوز افتح صفحه جديده  لينا كلنا  مش عاوز حد يكون زعلان من حد 
_نانو  اعتذرلي  لاخوكي شاكر 
_يااجدو...  
_ها احنا اقولنا اي  الشهرين هتعملوا اللي انا عوزه  وتحبوا بعض 
_حاضر ياجدو
_وهنا نانو بصت لشاكر... سوري شاكر 
_ماشي مش زعلان منك عفويت عنك 
_الجد.. اقومي يانانو بوسي راس اخوكي 
_ شاكر.. لا خلاص انا مسامح اصلي متوضي 
_الجد...  اقومي يلا سيبك منه

نانو قامت وقربت من شاكر  وكانت قصده تدوس علي صابع رجله بجزمتها 
_اااه اخ...   رجلي...  رجلي كل دا كعب الواحد كان زمان عارف الكعب ورا هما عملوا كعب ادام كمان 
_نانو بخبث...  اااه سوري ياااشاكر

وهنا الجد شاكر  بص لسولي وشاكر
_اقومي انتم الاتنين عاوزكم تحضنوا بعض انتم اخوات قبل اي حاجه ومعتش حد يمد ايده علي حد 
وهنا شاكر قام وسولي حضنوا بعض 
_ااه براحه ياسولي هتكسر ضلوعي، 
_ايه ياامان...  انشف كده وسولي وهو بيحضن شاكر  حضنه جامد
_اااه ظهري حاسب في اي اختك رجلي وانت ظهري

   
يلا عيشوا وقضوا وقتكم  وعاوزكم تحبوا بعض وتخافوا علي بعض
الكل سمع كلام الجد شاكر وكل واحد قعد في المكان اللي عوزه 
والكل اختار البسين  وقعدوا فيه  
وهنا سولي وشاكر لوحدهم
_بقولك ايه الكلام اقدام  جدي بس بس عارف لو مديت ايدك علي اختي مره تانيه هعرفك شغلك 
_الكلام دا ليا... شوف اختك  هي اللي غلطت 
_انت اللي غلطت ومتعرفش تتعامل مع البنات  وبحسك غشيم  
_ماتحترم نفسك  انت بتكلم الاكبر منك 
وهنا الجد كان داخل عليهم  فجاه سولي 
_يااااه بجد ياشاكر انت طيب اوي حبيبي والله وهنا شاكر حضنوا بعض ادام جدهم  واللي شافهم كده  رجع مكانه واطمن عليهم
وهنا اول ماجدهم دخل 
سولي بعد شاكر واللي كمل شاكر  انت عيل مچنون وفاضي 
وهنا شاكر زء شاكر ووقعه في البسين  
_اااه...  يابن العبيطه
وهنا سولي جري ودخل المكان.. وشاكر بېخاف من الميه 
_الحقوني...  بغرق  ...  حد يلحقني 
الكل جري عليه وسولي عامل انه هينقذه  واقلع تشيرته ونط في البسين ووهو بيطلعه  
_ها هتلم نفسك من ناحيتي وايدك مشفهاش علي اختي 
_طلعني بس استاذ سليم 
وهنا سليم طلع شاكر واللي كان بيرتعش 
الجد شاكر...  شوفت ياشكوره  سليم مطقش يشوفك بتستنجد ونزل ينقذك 
_ااه شوفت  كتر خيره والله... وهنا شاكر بص لسليم  شكرا ياحبيبي

الكل طلع  اوضهم  وشاكر كان بيرتعش وبيعطس 
_ايه ياشاكر نطه بسين تعمل فيك كده  امال لو كنت بټغرق في بحر 
_ياشيخه الملافظ سعد.. هتتتتتتش 
_يرحمكم الله

شاكر نام  وحسنا زهقت تقعد في الاوضه لوحدها  نزلت تقعد تحت معاهم
واول مانزلت لاقت سولي ونانو قاعدين علي النت  
_بتعملوا ايه
_مافيش قاعدين بنتسلي علي النت، 
وهنا نانو امال فين شاكر 
_نام شكله خد برد
_سولي...  دا شكله طيب اوي بهباله
_حسنا...  پغضب سليم متتكلمش علي شاكر كده... وهنا قامت بره في الجنينه وشاكر طلع وراها
_اسف ياحسنا مش قصدي حاجه..  بس الصراحه انتي خساره فيه
_تاني ياسليم... 
_خلاص سوري مش هتكلم
_مبسوطه ياحسنا  مع شاكر 
_ياعني...  لسه بنعرف بعض 
_بجد انتي تستحقي كل حاجه حلوه
_شكرا ياسليم
_وهنا حسنا عن اذنك انا طالعه 
__لسه بدري خليكي 
_لا هنام تصبح على خير 
وجرت حسنا علي اوضتها واول مادخلت سامعه شخير شاكر 
_ياربي دا، دكتور ازي عاوزة افهم
الكل دخل اوضته ينام وفي الفجر شاكر قلق واللي كان نايم من بدري  وحس بالجوع  وفعلا قام ونزل تحت في المطبخ وفتح التلاجه وقعد علي تربيزه المطبخ 
سولي كان لسه صاحي وشاف شاكر نزل علي المطبخ  بسرعه طلع اوضته  وجاب وش عفريت 👺 سولي كان بيحب يعمل مقالب في اصاحبه
ولبسكله اسود في اسود ولبس وش العفريت ونزل يتسحب في المطبخ وشاكر كان ناسي نفسه في الاكل 
وسليم قرب علي تابلوه الكهربا وفصل كهربا الدور اللي تحت وبقت الدنيا ضلمه
في المطبخ 
_الله حبكت النور يقطع دلوقتي  وانا باكل هكمل اكل ازي بس ولا هطلع اوضتي ازي 
وهنا شاكر قام يدور علي اي شمعه والدنيا كحل ويحسس في الادراج  ونور كشاف موبيله  وبعد معاناه لاقي شمع وبيولعه 
_اخيرا  لاقيت شمع هولعه بقي واطلع اوضتي بقي..  اهولاقيت كبريت الحمد الله 
_اااااااه الحقوني.......... 

#بارت_9
#جيم_اوڤر

_الله حبكت النور يقطع دلوقتي  وانا باكل هكمل اكل ازي بس ولا هطلع اوضتي ازي 
وهنا شاكر قام يدور علي اي شمعه والدنيا كحل ويحسس في الادراج  ونور كشاف موبيله  وبعد معاناه لاقي شمع وبيولعه 
_اخيرا  لاقيت شمع هولعه  واطلع اوضتي بقي..  اهولاقيت كبريت الحمد الله 
_اااااااه الحقوني.......... الحقوني... وفجاءه  طلع يجري علي السلم  في الضلمه وهو مش شايف حاجه  وكل شوي يتكعبل علي السلم  لغايه ماوصل اوضته.. وبسرعه دخل جنب حسنا في السرير.. وهو مړعوپ ومعرفش ينام 
وفجاءه  قام  واتعدل  وبدا يندب حظه 
_ااا ياااني.... اااه ياخرابي... هي العفاريت  جات ورايا ولا اي... عاوزين مني ايه بالظبط  انا في حالي  والله

حسنا كانت نايمه وحست  بحد بيعدد علي حظه والتفتت ولاقيت  شاكر جنبها  وقاعد يولول علي روحه  وعلي حظه..  قامت واتعدلت 
_مالك ياابهانه  زرعتي 🥒 طلع 🍉
_اتريقي... اتريقي..  ماهوانتي مش فالحه غير في كده 
_في ايه  شاكر... 
_نزلت اكل عشان جوعت.. اقولت اشوف حاجه اكلها.. وانا باكل لاقيت فجاءه النور قطع.. وجيت اۏلع شمع وانا بولعه  لاقيت عفريت  في وشي..  الشمعه وقعت مني وطلعت اجري في الضلمه لغايه ماجيت الاوضه
_نور اي اللي قطع  سلامه نظرك ياحبيبي انت مش شايف  التكيف شغال اهو 
_ااه صح  مايمكن قطع وانتي محستيش 
_لا كنت حسيت بالحر لو النور قطع 
_ياعني ايه... 
_ياعني تهيئات ياحبيبي... بلاش تتقل في الاكل...  وبعدين احنا مش اتعشينا 
_جوعت  ياستي...  جوعت چريمه دي كمان
_لا بس بتجي علي دماغي انا  بسبب تهيئاتك... تصبح على خير نام ياشاكر 
شاكر فضل صاحي ... بيفكر في كلامها.... لغايه  ماغلبه النوم

في نهار جديد
الجد شاكر كان مبسوط  ان احفاده واولاده معاه  وانه بيقرب بين احفاده..
_شاكر انت صحيت  امتي مش عوايدك 
_من ساعه ياجدي..  ونزلت الجنينه اشم هوا الجو حر  اوي وهنا الجوحلو 
_عامل ايه ياحبيبي مع مراتك... 
_مراتي مين.. 
_ناعم ياخويا.... انت رجعت تستهبل 
_لا افتكرت  كويسه ياجدي وبتبوس ايدك.. 
_والله كل بعقلي حلاوه 
_مش انت عاوز تسمع كده  اديني بقوله
_ياحبيبي مش عاوز اسمع  المهم يكون  حقيقه
وهنا شاكر سرح شويه... وبص لجده 
_ممكن اسالك سؤال   ياجدي ومتزعلش 
_اقول ياحبيبي انت عارف كل احفادي كوم وانت كوم 
_انت ليه  جوزتني حسنا 
_عشان هي بتحبك من صغرها متعلقه بيك...  وحتي لما سافرت كانت بتبقي في عيد وانت بتتكلم مكالمه او تجي زياره وتمشي 
حسنا اتحرمت من امها ومعندهاش اخوات... فكنت لازم اجوزها ليك  عشان انت حنين عليها  وكمان بتحبك
_طب ورايء مش مهم ليك  مجتش سالتني موافق ولا لا...  بحبها ولا لا...  بفكر في الجواز من اساسه  ولا لا

هنا الجد... بص لشاكر وكمل
_حسنا بنت عمك وهي بټموت فيك ومش شايفه غيرك  وهي اللي هتخليك  تهتم بنفسك  وتدي لعقلك اجازه  وتشغل قلبك 
الحياه مش دراسه وشهادات  لازم تخدها  الحياه محتاجه ونيس يحبك ويعدي ليك اخطاءك  ....  عشان اللي بيحبك  بيشوف مميزاتك  بس وعيوبك  بيبقي واخد باله  بس مش معلمه فيه  ولا هيقف عندها  دا كمان هيصلح منها 
وهنا الجد شاكر قام... وطبطب علي كتف شاكر 
_اللي بيحبك  هيفضل  يحبك مهما عملت فيه  .... 
_اشمعني بقي 
_عشان الحب مش بايدنا... فاهمني 
وهنا هز شاكر راسه.... والجد شاكر... مشي ودخل الفيلا... وشاكر كان كلام جده  بيدور في دماغه  وبدا  يفتكر حياته  مع حسنا من قبل مايتجوزا وهما ولاد عم

فلاااااااش باااااك
_حمد لله على السلامه يابن عمي وحشتني... اقصد وحشتنا 
_عامله ايه ياحسنا...  كبرتي وحلاوتي ياحسنا 
_بجد ياشاكر... انت شايفني حلوه

فلااااااش باااااك
_هو انت لازم ترجع امريكا...  انا ببقي وحيده من غيرك.. انا خلاص اتعودت عليك معايا هنا 
_لازم  اخلص دراستي عشان ابقي، دكتور 
_انا من غيرك ياشاكر ولا حاجه 
_ايه.. بتقولي حاجه
_لا ولا حاجه

بااااااااك
شاكر كان سرحان واللي قطع سرحانه  نانو 
_صباح الخير  ياابيه 
_باستغراب.... وبيتلفت حوليه.... وبدا يسلك ودانه.. وبص لنانو الصباح ليا انا 
_نانو...  بضحكه... طبعا ياابيه  هو في غيرك في الجنينه 
_ودا من امتي الاحترام دا 
_من النهارده...  انت ابن عمتي الكبير  وزي اخويا يبقي لازم احترمك
_كويس... دلوقتي اقدر اقولك صباح الخير.. انتي اخبارك ايه 
_الحمد الله بخير...  الجو والقعاد في الفيلا جديد.. ولسه باخد عليه... المهم انت عامل ايه انت وحسنا 
_باستغراب... وانا وحسنا موضوع الساعه في العيله ولا ايه 
_طبعا ياابيه... اول عرسان في عيلتنا... والكل فرحان ليكوا... حسنا طايوبه وبتحبك  اوي.. ودا واضح لكل من زمان
_وانتي اش عرفك... بقي 
_ياابيه... العيله كلها عارفه. واحنا في فرنسا كنا عارفين دا 
شاكر بيكلم نفسه 
_هو انا كنت اعمي وغبي اوي كده 
_بتقول حاجه ياابيه 
_لا يانانو... اقولي هو النور قطع امبارح  الفجر 
_.. نور لا مقطعش ومش بيقطع انت مش واخد بالك ان الفيلا ليها محاولات كهربا ورا الجنينه
_لا مخدتش بالي.... شكرا يانانو  وهنا شاكر قام... عن اذنك  
_اتفضل.... 
وهنا نانو ندهت شاكر ووقفته فجاءه  
_ابيه انا غير سولي...  انا حابه اكون اختك  ... 
وهنا شاكر قرب وطبطب علي كتفها وباس راسها. 
_عارف... وانا كمان  اخوكي... وهفضل اخوكي مهما حصل

ومشي شاكر.... وساب نانو اللي سرحت 
فلاااااااش بااااك
_الله انت طالع بتضحك كده ليه وطافي النور اللي تحت ليه وليه لابس المسكات بتوعك...  انا بټرعب منهم مش هناك وهنا  ياسليم
_ سليم بضحك... فعلا عبيط مش عارف حسنا اتجوزته علي ايه دا واحد متخلف دكتور في ايه دا 
_سليم  ملكش دعوه بحسنا وشاكر.. من فضلك سبهم في حالهم
_وانتي مالك...  ملكيش دعوه...   حسنا لازم تطلق من شاكر دا پيترعب من الماسكات بتوعي دا فعلا عبيط 
جوهنا سليم  ساب نانو وكان في ايده الماسك  اللي كان پيخوف بيه شاكر

بااااااااك 
شاكر طلع الدور اللي في اوضته  وهو ماشي فجاءه جات عينه علي اوضه  سليم  واتفزع لما شاف الماسك اللي كان بيخوفه وقرب من الاوضه واتاكد انه كانت لعبه من سليم

شاكر كمل علي اوضته... ودخل لاقي حسنا لسه نايمه
_حسنا.... حسونتي...  سونه... اصحي بقي 
حسنا صحت... وقامت وبتدعك في عينها وبتسلك ودنها
_الكلام دا ليا علي الصبح
_باستغراب.. هو في حد غيرنا في الاوضه... وقام خد ايد حسنا واقومها  يلا... الجو حلو انهارده  وزهقت من  الاوضه تعالي ننزل في الجنينه او علي البوووول نقضي وقت حلو
_انت تعبان ولا اي... شكلك سخن... وهنا مدت ايدها علي جبين شاكر.... واللي ايدها اول ماتحطت عليه حصلته شراره في قلبه 
وبابتسامه 
_لا انا كويس جدا...  يلا بقي خلينا ننزل...  انا هستناكي تحت
_باستغراب حاضر هغسل وشي وهحصلك 
_اوكي يااسونه
_اوكي ياشكوره
حسنا... وهي داخله الحمام
_ربنا يستر

حسنا نزلت لشاكر وقضوا اليوم مع بعض  وكانت حسنا طول الوقت  بتتكلم وشاكر كان بيبصلها  وكانه اول مره يشوفها شاكر كان بيكتشف حسنا ومع اكتشافه  لحسنا كان بيكتشف قلبه  كمان واتفاجيء انه قلبه  ممكن يحب ويعشق

بعد ايام...... 
تحسنت  العلاقه بين  شاكر ونانو وبقوا كلامهم مع بعض...  وحسنا وشاكر بقوا احسن وشاكر بقي بيفكر بكلام جده شاكر وبدا يشوف حسنا صح... واكتشف ان حسنا بقت جزء من حياته وميقدرش يستغني عنه...  
اما شاكر وسليم  علاقتهم زي ماهي بس شاكر كان فايق لمقالب سليم  وطبعا بمساعده  نانو  كان بتخليها تفشل 
اللي زود كرهه سليم لشاكر..  ان حسنا طول الوقت مع شاكر 
_شاكر انا نازله  تحت مش هتنزل 
_عندي شويه شغل  هخلصهم واحصلك..  خليكي معايا 
_اشمعني بقي... 
_معنتش احب اقعد في مكان من غيرك وخصوصا الاوضه انتي اللي بتحليها
_ياااسلام... ياسلام... تطور رهيب شاكر بيقول كلام حلو 
_هو كده حلو... انا بقول اللي حسه علي فكره... هتخليكي معايا ولا هتنزلي 
_لا هفضل طبعا... بس في سبب تاني وانا اتعودت علي صراحتك
_بصراحه..  انا خاېف يكون سليم  تحت.. 
_وماله سليم... دا ابن عمتي.. مش غريب
_حسنا انا بضايق وانتم بتتكلوا  مع بعض كتير  
_بفرحه... انت بتغير علي كده
_والله لو دي غيره اعتبريها كده

حسنا.. غيرت كتير في شاكر... وهو كمان حاول يرضي حسنا ويعمل اللي بتحبه.... وسليم كان بيحاول يجذب حسنا ليه... بس الظاهر ان كفه الحب لشاكر هي اللي بتفوز.. وحسنا مش شايفه  غير جوزها شاكر... واللي حست بالتغير فيه ودا اللي كان باسط حسنا

في يوم حسنا كانت قاعده  تحت وشاكر كان بدا عليه التعب والسخونيه  اظاهر داخل عليه دور برد
_حسنا...  انتي نازله من غير شاكر ليه ماصدقت انه بدا يقعد معانا 
_والله ياجدي... شكله واخد دور برد  وعنده سخونيه شديده  ادتله الدوا وقالي هرتاح شوي

سليم نزل وجه قعد معاهم 
_شكوره فين....  هو نام من بدري ولا ايه
_تعبان شوي.. بكره الصبح هيبقي كويس 
نانو نزلت وقعدت معاهم والكل نزل عشان العشا وكان سليم مرتاح  عشان شاكر مكنش موجود

الكل خلص  اكل وهنا حسنا عن اذنكم هطلع اطمن علي شاكر ونازله
_اطلعي يابنتي واقوليله جدك بيقولك الف سلامه 
_حاضر ياجدي 
حسنا طلعت وعيون سليم كانت علي حسنا

حسنا طلعت ودخلت اوضتها ولاقت شاكر لسه نايم  بس كان عرقان اوي وبيرتعش وبيخطرف بكلام مش مفهوم...  حسنا حطت ايدها علي جبين شاكر واټصدمت بحرارته العاليه
_ياااه ياشاكر انت سخن كده ليه
حسنا دخلت الحمام وجابت الترومتر بتاع الحراره  من صيدليه الحمام
وبدات تقيس الحراره لشاكر
_يااااه 40
وبسرعه  جابت تلج  وبدات تعمل كمدات  لشاكر وفضلت جنبه سهرانه   عشان الحراره تنزل...  وشاكر كان نايم مش حاسس بحاجه 
بعد الفجر.... كانت حسنا لسه جنب شاكر. وجربت تقيس، الحراره
_الحمدلله نزلت... بس لسه شوي... وهنا بصت لشاكر....  شوي وهتبقي كويس يااحبيبي 
شاكر كان بيخطرف بالكلام.... وحسنا كانت بتحاول  تفهم بيقول ايه
مره يقول كليه ومره يقول النوويه.. ومره يقول جدو... وجواز
حسنا كانت جنبه  وشوي تضحك علي كلامه 
_يااخرابي ياشاكر... حتي وانت عيان الطاقه النوويه في دماغك وواخده تفكيرك  ... حتي اسمي مقولتوش...

وفجاءه  موبيلها رن واللي كان سليم
_اخبار شاكرحبيت اطمن... 
_اهو حرارته  كانت عاليه والحمدالله لسه نازله حالا
_طب كويس  سيبيه نايم بقي وتعالي اقعدي شوي معايا انا زهقان ومش جيلي نوم
_مش عارفه ياسليم  خاېفه شاكر يصحي ويعوز حاجه
_مش هنتاخر.... نص ساعه  ياحسنا...  انا محتاج اتكلم معاكي.. مش احنا اصحاب 
_طبعا ياسليم... خلاص هنزل بس نص ساعه مش اكتر مش عاوزه اتاخر عن شاكر 
_ماشي مستنيكي تحت في الجنينه

حسنااطمنت علي شاكر... ونزلت لسليم في الجنينه 
_مالك يا سليم...  صوتك مش عحبني 
_ياعني بتحسي بيا... 
_طبعا ياسليم  مش احنا اصحاب، واخوات 
_لا مش اخوات... ولا اصحاب.. فاهمه

عند شاكر.. 
اول مااطمنت حسنا عليه  وهو لسه بيبرطم بتخاريف السخونيه وبعد ماحسنا طلعت من الاوضه  كان هو مكمل في تخاريفه  وكان اهمها
حسنا.... حببتي.... بحبك... حسنا

تعالوا في الجنينه 
_اهدي ياسليم...  اقولي فيك اي 
سليم قام  ونزل علي رجله اقصاد حسنا واللي استغربت طريقته 
_حسنا انا بحبك...  المفروض  تكوني حببتي...  ومراتي انا 
وهنا حسنا اټصدمت... وقامت من ادام  سليم ووقفت ادام شجره 
وهنا سليم قام وراها
_حسنا... متستغربيش... انا بحبك...  فاهمه وشاكر دا مايستهلكيش 
_سليم.. كفايه  متخلنيش اندم اني نزلت وكلمتك
وهنا سليم  مسك بايده حسنا

في اوضه  شاكر 
شاكر بداء يفوء...  وكان حاسس انه جسم متكسر. فتح عيونه وملقاش حسنا جنبه بدا يندهه  
_حسنا.... حسنا فينك...  حسنا مش قادر اقوم 
شاكر مكنش بيلاقي اجابه  ... شاكر حاول  يقوم  وبدا يقوم  وقام وهو متحامل علي نفسه   ورغم  تعبه  مقدرش يقعد من غير حسنا وبدا يدور علي حسنا  وفتح الاوضه والفيلا كانت هس الكل نايم  لان الوقت  كان بعد الفجر 
شاكر نزل الدور اللي تحت  برضو كان هدوء وبداء يندهه عليها بس بصوت واطي عشان ميقلقش حد وبرضوا ملقهاش

شاكر افتكر انها ممكن تكون قاعده عند البووول، او الجنينه. 
وشاكر وهو خارج لاقي كوفيه بتاعه جده  فلبسها عشان كان بيرتعش 
خرج  شاكر في الجنينه  وبدا يدور عليها في المكان بتاعهم واټصدم لما لاقي حسنا ومعاها حد 
شاكر قرب منهم بس من غير مايحسوا.... واټصدم لما لاقها مع سليم

عند سليم وحسنا
_سليم  قرب من حسنا وايده ماسكه حسنا 
_ايه ياسليم... هتعمل ايه بلاش جنان 
_جنان اني بحبك ❤. وعوزاك ليا....  حرام ټدفني نفسك   مع واحد  عبيط... مش بيحس....  معندوش مشاعر...  شاكر واحد اهبل....  انتي المفروض  ليا انا

شاكر كان بيسمع  وهو مصډوم  وبينهج من شده تعبه  وبيرتعش من اللي بيسمعه شاكر مصډوم من جراءه سليم علي حسنا 
شاكر... اول مره يحس بالۏجع.... 
شاكر مستحملش يشوفهم  شاكرسبهم ومشي  بس  مشي بعيد وهو ماشي من غير مايحس  الكوفيه وقعت منه مكانه  ..... شاكر كان بيمشي  ولا كانه حاسس بالتعب المهم عنده انه يمشي ويبعد عن اي مكان يجمعهم بيه

عند سليم وحسنا 
_فاهمه انتي ليا... وقرب سليم   لحسنا عشان يبو*سها 
فجاءه  حسنا استوعبت تصرف سليم  وفحاءه وپصدمه ضړبت سليم  قلم
_انت اټجننت...  انا متجوزه  وبحب جوزي فاهم...  انا غلطانه 
وهنا حسنا جرت عشان تتدخل الفيلا.... وهي بتجري لاقت الكوفيه  وهي متاكده مكنتش موجوده 
_معقول  يكون جدو شافنا 
وجرت بسرعه علي الفيلا...  واستغربت...  ان مافيش حد 
وطلعت بسرعه  فتحت اوضه جدها واللي لاقته نايم  
_امال مين  
وهنا جرت علي اوضتها  ولسه بتفتح اوضتها  
_شاااااااكر....... شاااااكر

استوب

ياتري شاكر  سافر....ولا لا.... عاوزه ارائكم
فاضل حلقتين ونودع شاكر وحسنا عاوزه تفاعل بشجع

جيم اوفر 
البارت 10

_ياعني ايه مشي وسابك عاوزه افهم
_معرفش ياجدي... معرفش... معرفش 
_واحد تعبان  وكان في السرير وانتي مقصرتيش معاه  .. ومطمن عليكوا  .. اصحي الصبح تقولولي انه مشي 
ومشي ازي من غير اي حاجه معاه انتم هتجنوني
وهنا حسنا مڼهاره من العياط... وهي من جواها  خاېفه يكون  شافها وفهم غلط. 
_انا عاوزه شاكر...  مشي وهو تعبان ياجدي...  انا خاېفه عليه اوي
وهنا الجد احتضن حفيدته  وهو محتار من اللي حصل

في غرفه سليم.. 
كان قاعد شارد... بيفكر اللي عمله صح ولا غلط.. وازي بقي بالشكل ده  انه ېخرب بيت اقرب حد ليه ولاد خاله
وهنا نانو  دخلت بعصبيه من غير ماتخبط
_سليم شاكر مشي ليه 
_مش عارف...  
_انت ضيقته تاني وعملت مقالبك السخيفه 
_بتوتر وقلق... انا لاااا معملتش 
_امال هو ساب حسنا، ومشي ليه
وهنا سليم قام... 
_مايمكن يكون زهق.. وهيسافر 
_لااستحاله اللي حصل والتغير بين شاكر وحسنا في الايام اللي فاتت... ميخلوش يعمل كده... واللي خلاه يمشي سبب... وسبب قوي وهعرفه... ياسليم... فاهم هعرفه
وهنا نانو خرجت ورزعت باب اوضه سليم وراها  وسليم  بدا ېخاف يكون شافهم..

شاكر كان ماشي مش واعي بالدنيا ولا حاسس بحاجه  كان ماشي وكلام  سليم  بيرن في ودنه  
_انتي مستحملاه ازي... دا واحد عبيط واهبل 
شاكر حس فجاءه بالبرد   وبدا يرتعش...  وحرارته تتعلي،  ومش عارف يعمل  ايه.. حتي موبيله مش معاه.. شاكر فضل ماشي لغايه ماتعب وهوبيرتعش... وبدا  يحسس علي رقبته  واكتشف ان الكوفيه  وقعت منه
_ااه.. مش قادر... خلاص. مش قادر اكمل
شاكر بدا يتلفت علي اي محل يكون فاتح  الوقت متاخر... كلها ساعتين والنهار يطلع 
شاكر لاقي جنينه  ډخلها وقعد علي كرسي فيها وهو بردان وكمشان... وبدا يفتكر اللي حصل...  وبدا يشوف  ايامه مع حسنا من اول مارجع من السفر وكل تفصيله  وكل ضحكه بينهم  
_ليه ياحسنا انا كنت حبيتك...ليه  ... ليه

في فيلا الجد شاكر... 
نانو... دخلت بعصبيه غرفه  والدتها 
_ارتحتي ياماما خربتي انت وابنك بين شاكر وحسنا... 
_وانتي اش عرفك انه مشي بسبب سليم وحسنا 
_ماما... شاكر بيحب حسنا...  ولما يمشي من غير حاجته  وهو تعبان يبقي في سبب واكيد انتي عرفاه. 
_احنا معملناش حاجه...  هو كل واحده  متجوزه حد يقولها كلمتين حلوين  تصدقه... وتسيب جوزها

شاكر كان قاعد في الجنينه وكان التعب ظاهر عليه.. وكان بيرتعش... وعرقان... ومش قادر يستحمل القاعده... وفجاءه وهو قاعد... اغمي عليه... وقع علي الارض... من تعبه

في فيلاالجد شاكر 
وفي غرفه حسنا... 
حسنا كانت بټعيط  علي فراق شاكر...  وكانت ماسكه  هدومه  .. وهي قاعده باب اوضتها خبط واللي كانت نانو...   واللي قعدت جنب حسنا واللي كانت باين عليها الحزن والتعب من ساعه شاكر ماساب البيت.. نانو طبطبت  علي حسنا
_حسنا حببتي... ان شاءلله هيرجع  ...  متقلقيش.. بس متعمليش في روحك كده 
_حسنا.. اترمت في حضڼ  نانو... وبعياط... بحبه اوي... وقلقانه عليه... وقلبي مقبوض... 
وهنا حسنا طلعت من حضڼ نانو... وبصتلها 
_انا خاېفه يكون حصله حاجه... يانانو... انا بمۏت من غيره
نانو... خدتها في حضنها.. 
_حسنا.. اكيد في سبب عشان يعمل كده... 
وهنا حسنا بصت لنانو وعيطت... وافتكرت موقف امبارح
وخاڤت تحكي لنانو...  والموضوع يكبر اكتر

شاكر كان مرمي علي الارض لا حول ولاقوة.. لغايه ماعامل نظافه بتاع الشارع خلص شغله وكان جيبله اكل عشان يفطر بيه
والراجل وهو داخل... اتفاجيء لما لاقي شخص مرمي علي الارض... رمي الكيس اللي في ايده  
_الله.. ياربي هو واقع كده ليه...  ياتري مېت ولا نايم... بس شكله مش متسول.. دا واحد  شكله ابن ناس...  اعمل ايه ياربي بس. وهنا عامل النظافه نزل علي ركبته عشان يشوف شاكر ويشوف فيه النفس ولا لا
_الحمد الله... بيتنفس... بس حراره عاليه... انا لازم اعمل حاجه 
وهنا عامل النظافه جري علي سوبر ماركت جنب الجنينه وفي نفس الشارع... اسمه الاحسان

في سوبر ماركت... الاحسان
_عم شوقي....  عم شوقي.... الحقني.. 
_جرا ايه  ياابو احمد
_في الجنينه  واحد مغمي عليه وشكله تعبان...  اندهلنا ابنك  الدكتور ياسر 
_حاضر... ثواني

في الفيلا.الجد شاكر 
الكل كان متجمع ومنتظر ين الجد.شاكر... واول مانزل بص ليهم 
پحده وڠضب 
_انا لازم  اعرف شاكر مشي ليه... وايه بيحصل من ورايا فااهمين
وهنا الجد شاكر... بص لسليم 
_لازم اعرف.... وهعرف
وهنا الجد شاكر... طلع اوضته... والكل بص لبعضه .. وهنا ام  شاكر.. 
_انا عاوزه ابني..... ابني راح فين ياحسنا زعلتيه في اي 
هنا حسنا كانت مقهوره... ولسه  هترد... قطعها سليم 
_مايمكن ياطنط مشي بمزاجه... ابنك اصلا بحالات 
وهنا ام شاكر قامت... پغضب 
_ابني لما بيحب يمشي بيعرفني... ولو فضل هنا بيبقي اد كلمته وهنا ام شاكر پغضب طلعت علي اوضتها 
وهنا نانو.....  وجهت الكلام لسليم 
_ياااخي... بطل القرف اللي بتعمله دا... شاكر اكيد في حاجه مشته ياسليم.. 
وهنا سليم.. وحسنا بصوا لبعض.... وظهر عليهم حاله توتر... وقلق 
ونانو مشت بعد ماجاتلها.. مكالمه وطلعت ترد بره

في الجنينه 
كان عم شوقي... وابنه دكتور ياسر... وعامل النضافه ابو احمد
_اي يابني...  طمنا 
_لازم ننقله المستشفى  حالا....  حرارته عاليه اوي 
_مستشفى ايه بس وهو احنا نعرف عنه حاجه.... اقولك  طلعه فوق في شقتك... الفاضيه
_ماشي.... يلا ساعدوني... بسرعه

الدكتور ياسر.وعم شوقي  وعامل النضافه طلعوا شاكر شقه ياسر الفاضيه... وبدا  ياسر... يكشف عليه...  ويقيس الحراره وبدا يعمل ليه في كمدات... طول اليوم..... 
_انا هروح يااعم شوقي... وهبقي اطمن علي الاستاذ عشان نعرف حكايته اي 
_ماشي ابو احمد... وياسر جنبه متقلقش... 
_ربنا يجزيه خير... وتفرح بيه  بعروسه طيبه زيه
_يارب ياابو احمد

بعد  ساعات.... بدا شاكر يفوء...  وبدا يستوعب... واول ماا فتح عينه... وقام اتعدل في قاعدته
_انا فيييين
وهناشاكر.. لمح بره الاوضه اللي هو فيها شاب... مفتول العضلات.. وسيم... كان بيصلي... شاكر فضل.. مراقب الشاب دا.... لغايه مخلص.. وهنا بابتسامه  هاديه وناعمه
_حمد لله على سلامتك... خضتنا  عليك
_شاكر باستغراب...  وهو انا فين وجيت هنا ازي 
_اعرفك بنفسي... الاول... انا دكتور ياسر... دكتور علاج طبيعي.. وانت هنا ليه... عشان حضرتك كان مغمي عليك.. من حرارتك العاليه ووالدي لاقاك وجبناك هنا... 
وهنا شاكر بدا يفتكر... اخر حاجه... لما كان قاعد في الجنينه وبعدها ماحسش بحاجه 
_شكرا ليك... وشكرا لوالد حضرتك... انا لازم امشي.... وهنا شاكر كان بيحاول يقوم... بس مكنش قادر 
_علي فين... انت لسه تعبان... انت المفروض  ترتاح في السرير  اسبوع... 
وهنا دخل والد الدكتور ياسر 
_حمد لله على سلامتك  يابني....  لو عاوز تطمن اهلك  قولنا نكلمهم
_وهنا شاكر... بحزن...لا.... معنديش
وهنا شوقي بص لابنه ياسر..   وهنا ياسر... 
_ايه ياحج سامع  ان كان في محشي وفراخ بيتعملوا  عشان الاستاذ اللي عندنا ولا دي كانت اشاعه 
_لا...  امك بتجهزهم  ليك  واختك طالعه بيهم 
وهنا شوقي... بص لشاكر 
_انت اسمك ايه يابني
_اسمي.... شاكر...  ياعمي... 
_عاشت الاسامي... وهنا بص شوقي لياسر...  اهتم بالضيف... 
_عنيا ياحج
وعم.. شوقي... سابهم ونزل

وهنا شاكر...  باحراج... 
_ممكن اعمل مكالمه..  لحسن فوني مش معايا
_طبعا.... اتفضل ياسيدي....  الموبيل تحت امرك
وهنا شاكر... عمل مكالمه 
_فادي... انا اخوك شاكر.
_شاكر.. انت فين.. ماما لسه مكلماني... هو اي حصل 
_اسمعني..  عاوزك في العنوان دا... بس مش عاوز حد يعرف اني
كلمتك... فهمني
_مش فاهم حاجه... بس تمام 
_وعاوزك برضو  .... تعمل حاجه  تانيه 
_اقول ياشاكر... واللي هتقوله هعمله

في فيلا... الجد شاكر 
_نانو طلعت لجدها وخبطت عشان يسمحلها بالدخول 
_ادخلي ياناديه
_عامل ايه ياجدي دلوقتي 
_مش بخير ياناديه ياصغيره 
_انا مبحش اسم ناديه... بس منك اي حاجه حلوه
_تسلمي حبيبتي 
_جدو.... ممكن طلب...  
_اطلبي حببتي.. 
_ممكن تحضني... زي مابتحضن حسنا... 
هنا الجد شاكر.... 
_بصلها بحب...  بس كده... والجد شاكر اول مره يحضن حفيدته  ... واكتشف انه كان محتاج حضنها زي ماهي كانت محتاجه حضنه
_جدو....  شاكر... هيرجع... انا متاكده 
_الجد بحزن... ان شاءلله حببتي 
_عاوزه طلب كمان...  ممكن اخرج اقابل اصحابي... كنت متفقه معاهم... ومعرفتش الغي المعاد.. لو تسمح
_ماشي حببتي بس متتاخريش... 
وهنا نانو... خرجت.. وجهزت عشان تخرج

عند شاكر ودكتور ياااسر
_انا بدرس في الطاقه النوويه... وكنت مسافر... عشان اعمل ماستر فيها... بس رجعت عشان اتجوز 
_واوووو..  ياعني انت عريس... ولا متجوز من زمان
_ياعني...  لادي.... ولا... دي ... انت بقي كلمني عن نفسك
_انا دكتور علاج طبيعي.... وبحاول ابني نفسي. وشجعتني اكمل واخد الماستر والدكتوراه كمان.... وشغال دكتور معالج في چيم مشهور... هنا في القاهره 
_انت شغال في چيم وانا معطلك.... اكيد
_لاا. ابدا.... انا مبسوط... اني اتعرفت عليك... انت شكلك  ابن ناس ممكن اسالك سؤال بس لو مش عاوز تجاوبني.... مش هزعل 
_عارف... عاوز تسال ايه....  هتقولي ايه اللي رميك في جنينه وانت تعبان بشكل دا....  وانت شكل ابن ناس
_صح... بالضبط....  هتجاوب ولا مش حابب 
_لا هجاوب.... عشان محتاج اتكلم.... ومخڼوق.... عاوز... اتكلم مع حد
وهنا شاكر.....  بدا يحكي حكايته.... لياسر اللي ارتحله.... واللي شكلهم هيبقوا اصحاب

في فيلاااا.. الجد.. الشاكر
حسنا زهقت من الحپسه في اوضتها... ونزلت الجنينه تقعد شوي... حسنا كانت سرحانه.. وبدات تفتكتر كل حاحه حصلت بينها وبين شاكر... والمواقف... الي بينهم
وهنا سليم لمح حسنا في الجنينه  فنزل ليها... عشان يطمن اليها
_عامله اي دلوقتي.... 
حسنا بنظره استحقار.... وقامت عشان تدخل وتسيبه.... وهي ماشيه  سليم مسك درعها... 
_راحه فين... انا بكلمك ونازل اطمن عليكي 
_وانا مش عاوزه اكلمك ولا اعرفك.... 
_ليه ياحسنا....  انا غلطت في اي..  .  شاكر ماينفعكيش....  وغلط ان جدو جوزكوا  لبعض
_وانت مالك خلي رايك لنفسك.... 
_مالي عشان بحبك.... وعاوزك  ... عاوز اتجوزك 
_انت مچنون... ولو مسكتش هضطر اقول  لجدو.... وانا متاكده ان شاكر شاف تطاولك  عليا 
_حسنا... انتي لو مكنتيش معجبه بيا مكنتيش سمحتي اني اقرب منك...  انتي عين في جنه وعين في ڼار... واهو جات من شاكر.. ومشي وسابك.. فاضل يطلقك ونتجوز.... حسنا انا بحبك. وهنا قرب تاني من حسنا ولسه هيكرر عملته
وقبل ماحسنا تكرر القلم فجاءه  صوت قوي 
_سلييييم..... اطلع بره...... بره  ياااسليم. 
حسنا..... جرت علي صاحب الصوت واللي كان جدها
_جدي...... عاوزه شاكر..... عاوزه اطمن عليه.... وبعد كده يعمل اللي عوزه...  ان شاءلله يبعد عني المهم اطمن عليه

عند شاكر... وياسر
شاكر حكي لياسر كل حاجهمن ساعه مانزل من امريكا لغايه  الدقيقه اللي قاعد معاه فيها.... وحكي علي ابن  عمته وتصرفاته 
_طب عاوز اعرف....  انت...  بتحب مراتك... ولا لا 
_انا مكنتش عارف اني بحبها.... بس لما قربنا من بعض واتعوديت عليها... وبقيت معنتش اقدر استغني عنها... الحب عندي تعود.... وعدم استغناء.... هي عندها الحب... حب مراهقه... 
_ياعني ايه 
_ياعني لازم  اقولها كلام حلو.... لازم اكون شكلي ومظهري يعجبها واكون من العيال اللي مخلصه
_علي فكره... كل البنات كلها كده.... مش مراتك بس 
وعلي فكره....  انت لازم تتغير....  لازم تعمل اللي يليق بيك.. وبيها انت دكتور.... ولازم  تخلي الناس تنبهر بيك وتفتخر بيك
وهنا  باب الشقه  خبط واتفتح  واللي كانت اخت ياسر، 
_ادخلي....  يااامني......  
_الاكل ياابيه اهو، 
_ حطيه عندك..... وتعالي سلمي علي دكتور شاكر... 
_اهلا... يادكتور... 
_  اهلا وسهلا... بيكي تعبتكم معايا والله 
وهنا مني نزلت بسرعه لانها مكسوفه وهنا ياسر،.... تعرف اختي مني في اولي علوم.... وممكن نقول انها زيك بالضبط... عندها المذاكره اهم من الاكل والشرب،... وبحاول اعلمها ان الحياه  مش مذاكره وابحاث  الحياه  فيها حاجات تانيه ومهمه واننا مش عايشين لوحدنا..... وانت ياشاكر... لازم تتغير عشانك وعشان اللي بتحبها
_ياسر.... ممكن تساعدني... اني اتغير وتعرفني ايه اللي لازم اعمله
_طبعا وبعد اربع ايام... ترتاح... وهتنزل معايا الچيم
_😢چيم.... مره واحده كده.. نا شامم ريحه محشي وفراخ 
_اااه نسيت دا الغدا..... بس المره دي وبعد كده الاكل مله هلثي 
_انت مصدقت ولا اي... وحده وحده  عليا 
وهنا شاكر نزل في الاكل والمخشي اللي بيحبهم..... واللي كان جعان اوي..... وياسر فضل مستغربه ... 
وهناباب الشقه خبط .... وياسر، فتح الباب، 
_اتفضلوا.....  ادخلوا
وهنا
_الله.... الله..... يااستاذ.... انت قاعد هنا وبتاكل محشي... واحنا ديخين عليك..... 
نكمل الحلقه الجايه

#بارت_11_قبل_الاخيره
#جيم_اوفر

في منزل الدكتور ياسر... واللي بقي هو شاكر اصحاب.. الاتنين فتحوا قلوبهم لبعض... وهنا شاكر طلب من ياسر انه يساعده في تغير نفسه للاحسن
_عارف ياشاكر... انت مشكلتك سهله. جسم يتظبط... كرش ينزل... ثقه بنفسك... وكله يبقي تمام
_الدنيا قايمه علي المظاهر... ومعرفش انها مهمه... عارف انا حبيت حسنا... ليه 
_ليه.. 
_عشان حبتني كده... بمنظري دا... بثقافتي المحدوده في امور الروشنه تكاد معدومه... بس اللي قهرني... مع اول واحد انبهرت بيه... 
_انت مسمعتهاش... انت حكمت علي منظر 
وهنا شاكر قام.... منظر اي...  وحده جوزها تعبان... وهي نازله  في الليل تتكلم مع واحد وبيحاول... يبوس.... 
_شااكر... حقهاانك تسمعها...  وبعدين منين بتحبك ومنين هتسمح لحد بكده
وهنا شاكر... بدا يشمشم.. 
_الله الريحه الحلوه دي... الريحه دي عارفها
_اااخ... دا الغدا.... الست ام ياسر عمله محشي وفراخ.. حظك بقي
وهنا ياسر قام وجاب الاكل وحط الصنيه  قدام شاكر... واللي شاكر نسي نفسه ونزل اكل وياسر استغربه 
_تصدق مراتك  عندها حق  تشوف غيرك... في اي دكتور... انت دكتور... لازم تبقي دكتور شيك في مظهرك واكلك... علي العموم  كل براحتك لانه  من بكره هيبقي في نظام تاني
وهنا باب الشقه خبط وياسر قام  فتح الباب 
_دكتور شاكر هنا 
_ايوه اتفضلوا.... 
وهنا دخلوا....   فادي اخو شاكر... ونانو... بنت عمته واللي بصتله ووجهت ليه كلام
الله.. الله.. يااستاذ... انت قاعد تاكل هنا واحنا دايخين عليك 
وهنا شاكر بصلهم... وكان ماسك ورك فرخه واول ماشافهم  ساب الاكل 
._ايه يااابيه.. انت هنا مشهيص ومدوخنا وراك... وهنا شاكر ساب الاكل... وبصلهم نفسي اتسدت
نانو...  عامل ايه... وليه سبت الفيلا... وسبت حسنا.. عاوزه افهم  ياابيه... حسنا مموته  نفسها
وهنا فادي انتبه لياسر وسلم عليه
_معلش والله نسينا نفسنا لما شوفنا شاكر... 
وهنا نانو قامت سلمت علي ياسر، 
_سوري... استاذ.. 
وهنا ياسر... وهو سرحان في  عيونها
_ولايهمك... المهم انكم اطمنتم علي دكتور شاكر.. وهنا نانو كانت بتشد ايدها من ايد ياسر... وهو تايهه في عيونها .. وفجاءه  خد باله
_ااه... لامؤاخذه..... وهنا انتبه  انهم واقفين 
اتفضلوا.... اتفضلوا... وكان مبتسم لنانو... ونانو كانت بتهرب من نظراته
وهنا شاكر... شد  نانو... قعدها جنبه
_هنخلص امتي... 
_من اي ياابيه... مش فاهمه
_من النظرات دي ومقرطسه  ولاد عمك
_مش فااهمه... بس المهم 
انا عاوزه افهم ايه اللي حصل... وليه سبت الفيلا.... ومهما حصل. مكنش ينفع تسيب البيت
_مقدرش ياانانو...   استحمل اللي شوفته 
وهنا شاكر بدا يحكي لنانو اللي حصل   واللي شافه...

فادي كان مع ياسر قاعدين يتكلموا... وهنا اخت ياسر جبتلهم عصير للضيافه...
وهي بتحط العصير... علي التربيزه... وهي مكسوفه. مني عمرها ماتعاملت مع حد وتحس افعالها  فيها عڼف وهي بتحط الصنيه  كوبايه عصير وقعت علي بنطلون  فاادي... وهنا مني
_اسفه... بجد... اسفه... معلش... مخدتش بالي 
_ولايهمك... دلء العصير خير. وبضحه  ونظره احرجت مني وجرت بسرعه نزلت تحت... وهنا ياسر.. حقك عليا.. هي اختي مني كده... عامله زي اخوك شاكر 
_عادي ولايهمك... انا متعود علي شاكر 
وهنا مني جابت بسرعه فوطه مبلوله  وادتها لياسر عشان فادي ينظف بنطلونه
_اسفه مره تانيه... 
_ولايهمك انسه..... 
_مني
_وانا فاادي ومد فادي يسلم علي مني... وهنا مني جرت... وفاادي في سره... ناااايس

شاكر كان بيحكي.. كل اللي حصل... واد ايه هو حب حسنا وبيحاول يتغير عشانها ... نانو
_فهمت... بس انت غلطان ياابيه... حسنا بتحبك واللي هي فيه   بيقول كده.. من ساعه مااختفيت. وهي حپسه نفسها في اوضتها.. مستنيه اي خبر تطمن بيها عليك... اما اخويا انا هتصرف... والمفروض انك عارف انه تافهه 
_انا ميهمنيش غير مراتي... لما الاقيها كده  بين ايد رجل غيري 
_الله... الله... بتغير ياابيه
_معرفش الغيره ياعني ايه. بس حستها لما لاقيت ان حسنا ممكن تضيع مني 
وهنا ياسر وفادي دخلوا علي نانو وشاكر 
_انا وشاكر... اتفقنا ... اننا نغير من نفسنا..  ووهنبقي اشيك دكتور وهنبقي دكتور رياضي 
وهنا نانو بصت لشاكر 
_بجد ياابيه... دي حسنا هتنبسط اووي 
شااكر بتردد.... والله لسه بفكر 
ياسر.... لا من بكره  ... فاااهم بكره

نهار جديد... 
ياسر... صحي شااكر... عشان هينزلوا الچيم 
_شااكر... اصحي....  عشان نلحق اليوم من الاول 
_يوووه. بدري كده... وهو انت وحسنا عليا.. شوي يااياسر، 
_اقوم... بطل كسل...  وهنا ياشر شد الغطا... وقوم شاكر بالڠصب
بسرعه خد شور... هتلاقي غيار... وترينج سوت مقاسك. وانت هستناك.. عشان نفطر
شاكر.. قام  ڠصب وبقي بيرطم.... 
_كان لساني اټشل لما طلبت مساعدتك  ياااياسر 
هنا ياسر 
_بتقول حاجه.... 
_لااااا. مش بقول 
شاكر خلص حمامه.... وطلع عشان يصلي 
وبص لياسر 
_مش المفروض  نفطر... ولا اي... ولا هنروح علي معده فاضيه
_سلامه عينك ياادكتور الفطار اهو.... 
_فين دا..... وهنا بص علي التربيزه.... تقصد كوبايه اللبن.. والبيضه المسلوقه
_اه بالضبط... بس احب اصححلك  هي مش مسلوقه  
_امال.... اي 
وهنا ياسر... ضړب البيضه وحطها علي كوبايه اللبن... وقلبها... وادها لشاكر عشان يشربها
_وهنا شاكر... استحاله اشرب دا.... انت، مچنون...  وهنا جري شاكر عشان يهرب من كوبايه اللبن 
وهنا ياسر فضل يضحك... وفطس من الضحك

في فيلااا. الجد شاكر 
وعلي الفطار الكل كان مجتمع...  ماعدا سليم وطبعا شاكر 
_نانو... انتي رجعتي امتي 
_معلش يااجدو اتاخرت... بس فادي وصلني 
_فااادي... وايه اللي لمالشامي علي المغربي.. وهنا دخل فااادي بالصدفه... وبصوت عالي 
_انااااا جيت... يلا نانو عشان نروح مشورانا 
_تعالي يااالااا.  انت داخل طابونه
_صباح الخير يااجدووود
_صباح الزفت ياااخويا... رايحين علي فين كده... 
_علي الجيم ياااجدو... الواحد ملي والبت نانو ملت ولازم نضبط. 
وهنا حسنا مطقتش
_خلاص نسيتوا  شاكر لاعارفين  هو فين ولا حصله اي... وهنا قامت وجرت  طلعت اوضتها وهي بټعيط

شاكر وياسر راحوا الچيم 
وشاكر  اتخض  لما لاقي الشباب هناك اد ضلفه الباب... وجه واحد طول بعرض.. اسمه.. كابتن  كارم
_مبدر دكتور ياسر 
_لا انا هنا جاي العب ومعايا ضيف ومشترك جديد  ... عاوزك تضبطه
وهنا الكابتن بيرحب بشاكر ويطبطب علي كتفه
_منور... ياااا اي 
وشااكر بصوت  عالي وكان هيقع
_ااااه.  اسمي شااكر 
الكابتن كارم... 
طب يلا اجهزوا.. بشويه سويدي.. عشان نسخن... وهنا بص لشاكر عاوزين ندمر الكرش دا 
وفعلا... بدا شاكر بتمارين سويدي...  وكان بينهج  ويقع... علي الارض يريح... ولما ببسمع صوت كابتن كارم  يقوم بسرعه 
ويجي جنب يااسر اللي كان ملتزم
_يااسر...  انا جوعت.. 
_لمانخلص... هاكلك بروتين... بس كمل لحسن كارم يجي يفرج علينا الجيم

شاكر كان مسخره الجيم... والكل كان بيسااعده...  ... وفادي ونانو جم هما كمان.... واللي كانت تقوله... يلا ابيه... خليك 💪 عشان تعجب حسنا 
شاكر كان بيبرطم... كتك نيله  عليكي وعليها

فضلوا كتير يلعبوا...  ويتمرنوا....  وشاكر يعيط زي العيال الصغيره 
_انا رجعت في كلامي 
_اي ياابيه... اما انت تقول كده...محسبوك اخوك  اقول اي 
_فادي.. خدني من هنا ابوس ايدك....  انا بضيع.... وهنا شاكر جاب اخره...  واغمي عليه من التعب

واستمر الوضع ايام وشاكر خدت علي مرمطه الجيم... وبقي يحب يروح  ومن وقت لتاني كان. بيحاول يطمن علي حسنا من نانو

بعد 3شهور
فادي في شقه يااياسر. ومعاهم شاكر اللي بقي مز كرش مافيش... جسم رياضي حلو... العضلات  تمام. بصوا بقي مز حرفيا 
_شكوره... جيت لاسهل حاجه.... عديت الصعب... 
_ايه هو فيلسوف عصرك 
_جري ياي ياابيه  انت ديما  مكسر مأديفي... انا خوك فاادي برضو 
قامت. نانو...  وبصت لشاكر 
خلينا في المهم.. 
_هننزل نشتري لبس يااشاكر 
_لمين.... اللبس 
_لحضرتك... 
_ليه قالولكي اني معرفش البس 
_شاكر.... خلينا نختار ليك استيل ومع الجسم دا

ياسر بصلهم.... 
يلا هننزل نساعدكم كلنا وبضحكه  نانو كانت بتبص لياسر 
_اوكي.... هستناكم تحت اجهزوا

وفعلا.... لفوا علي محلاات مصر وبدات نانو  تنقي لشاكر اللبس وهو كان بيختار اپشع الالوان.... وكان يعرف ذوقه وحش لما يجرب اللبس ويلاقيهم....  هيرجعوا... 
وكل يوم.... جيم.... وبليل يتسوقوا. ونانوا علمته ازي يااكل وازي يلبس..... وازي يختار برفناته

وبعد شهرين 
نانو وفادي.... كانوا في عربيه نانو مستنين شااااكر ويااسر 
وهنا شاكر..... بعد معاناه شهور... في الجيم والاتيكت في اللبس بقي واحد تاني بجد 
ياسر نزل وركب العربيه 
نانو.... فين شاكر منزلش ليه
ياسر.....  بيجهز ياستي وبيتشيك

وبعد نص ساعه

والكل مبهورين  بشاكر بعد التغير اللي حصل وهو ناازل 
كان قمر مز نازل..... يتعاكس  والله 
وهنا شاكر بصلهم 
_متنحين.... ليه كده... بت ياانانو....  انا اللي هسوق
وهنا نانو نزلت وركبت ورا جنب ياسر... وفادي جنب شاكر 
وهنا.... نانو.... هاااا
هنروح علي فين دلوقتي 
شااااكر.... علي الفيلااااااا
#الاخيره 
#جيم_اوڤر

في فيلاا الجد شاكر 
_وفي المساء الحال كما هو عليه... الجد في مكتبه... وحسنا في اوضتها.. وبين ذكرياتها مع شاكر. وسليم كام مطرود من الفيلا من جده... وراح قعد في بيت والده... اما.. نانو.. كانت بتخرج مع فادي ورغم ان الجد مكنش موافق علي خروجاتها الكتيره.. بس كان مطمن.. انها مع ابن خال فادي... 
وقبل ماتخرج نانو دخلت مكتب جدها واللي كان شارد الذهن 
_جدو.... جدو....  اي سرحان في اي
_هاا... لا ابدا بس سرحان في اللي احنا فيه.. مش عجبني حاله حسنا بنت خالك.. ولا جوزها اللي طفش من غير مايبرر هو مشي ليه.. واظاهر انا كنت غلطان.. اني افتكرته راجل يقدر يصونكم ويشيل مسؤليه العيله... وسليم اخوكي.. اللي معرفش هدفه ايه 
هنا بتوتر... نانو
_جدو متظلمش شاكر...  شاكر معاه حق انه يمشي بعد اللي شافه 
وهنا الجد قام.من علي المكتب... وقعد قصاد نانو 
_نانو... انتي تعرفي اي انا معرفوش.... وشاكر شاف اي خلاه يزعل ويمشي
_نانو.. بتوتر قامت... جدي عشان خاطري... 
_بت اترزعي عاوزه اعرف كل حاجه  بتحصل وحصلت من ورايا والا معتش خروج لكي نهايء 
_كده ياااجدي... طايب.... وهنا بدات نانو تحكي كل حاجه  حصلت  في اليوم اللي مشي فيه  شاكر. زي.. ماشاكر قالها. وكان الجد بيسمع  باستغراب ودهشه... ازي كل دا حصل وهو نايم علي ودانه... وحكت كمان خطه امها... واخوها عشان يخربوا  علي حسنا وشاكر
الجد شاكر..  قام. وقرب من نانو ومسك ودنها  بيقرص فيها
_عارفه لو كنتي محكتيش اللي حصل وفضلتي مخبيه عليا كنت هحطك في اللسته السودا بتاعتي... وانتي عارفه اللسته بتاعتي.. مش بترحم

_اااه  خلاص يااجدو... حرمت والله.. وعد مش هخبي عليك حاجه.. سبني بقي  عشان اخرج
_ماشي ياناديه اتزفتي 
_الله ماانت كنت حلو وبتقول نانو... ليه ناديه والغلط لغايه 
_لغايه ماتتعدلي
وهنا فادي رن  علي نانو  انه مستنيها تحت...  وهنا استاذنت من جدها وباسته  
__بحبك يااجدو ياشرير

نانو نزلت وخرجت مع فادي ورواحو لشاكر اللي كان بقي في حته تانيه  شيااكه اي... ولباقه اي... وجسم فتنس.. من الاخر مززز 
نانو وفادي خرجوا بعربيتها  وعدوا علي شامر وهنا فادي رن عليه انهم  مستنين تحت وياسر نزل ليهم ووكان عينه طول الشهور اللي فاتت علي نانو...  وكان معجب بيها وكان بيضايق لما بيشفها طول الوقت مع فادي.. ياسر نزل وركب العربيه 
_ازيكم يااشباب وهنا بيبص بعيون كلها حب في مرايه العربيه  لنانو... 
_ازيك ياادكتور فين شاكر منزلش ليه
_بيتشيك يااستي... بيقول هنروح مشوار مهم.. مش عارف ايه هو 
وهنا نانو بصت لفادي 
_مشوار اي 
_والله يااختاه مااعرف.. 
وفضلوا مستنين اكتر من ساعه... وفجاءه نزل من بوابه البيت شاب مفتول العضلات...  شيك... وكل اللي في العربيه  فضلوا متنحين... شاكر 
_مالكم... متنحين ليه كده...
وهنا نانو... 
_هنروح فين يااقمر... اقصد ياابيه
شاكر بثقه 
_ بت يااانانو يلا انزلي عشان انا اللي هسوق
وهنروح الفيلااااا

في الفيلا.. 
الجد شاكركان مصډوم  من اللي سمعه.. وطلع  لحسنا يشوفها. واللي كانت حپسه نفسها طول الوقت جدها استاذن عشان يدخل
_حببتي القمر قاعده لوحدها ليه
_هعمل ايه ياجدي الجو ممل..  واهو شوي انزل ازهق واطلع اوضتي.. جدو... وهو مافيش اخبار عن شاكر 
_الجد بخبث.. والله مش عارف هو مشي ليه خلاص انسيه  انا خلاص قررت اطلقك منه مدام مش اد المسؤليه ولا راعي انه وراه زوجه
_حسنا.. پخوف...  بس انا مش عاوزه اطلق.. انا قلقانه عليه.. وبعدين هو ليه حق يمشي 
_ياعني ايه  ليه حق هتفضلي تدافعي عنه لغايه امتي.. خلاص عيشتك معاه انتهت 
وهنا حسنا جرت علي جدها  واترمت في حضنه وفضلت ټعيط 
_بحبه يااجدو.... بحبه.. وانا اللي غلطانه 
وهنا حسنا حكت لجدها علي اللي حصل... وبانهيار 
_والله ياجدي...  كل دا اللي حصل.. وانا كنت بعامل سليم اخويا وصاحبي... بس عمري مافكرت فيه انا بحب جوزي... وهو مشي من غير مايسمعني يااجدي.. انا بمۏت من  غيره
_باااس... باس.. حببتي والجد هنا بدا يطبطب علي حسنا في حضنه... اهدي....

وفجاءه  سمعوا صوت نانو العالي 
_جدووووو....  حسنا.....  الحقوا....  شاكر جه.... شاكر جه 
وهنا الجد وحسنا اتصدموا من اللي سمعوه والجد وحسنا جروا علي تحت 
بس حسنا رجعت عشان تعدل نفسها وهي باصه نفسها في المرايه 
_شكلي عفشه  انا بعمل ايه... هو مش هياخد باله اصلا.. ونزلت تجري علي تحت

الكل كان بيجري علي صوت نانو... واولهم ام شاكر واللي فضلت تجري علي السلم
_ابني.... حبيبي.... ابني 
وهنا شاكر جري علي امه وباس ايدها وحضتنه وفجاءه وپصدمه وفرحه علي امه 
_ايه دا يااشاكر.. انت بقيت شكلك كده ليه... حبيبي يابني قمر حبيبي وفضلت تحضنه وتبوسه 
وهنا الجد 
_سميررره.  افصلي بقي خلينا نشوف الاستاذ دا مين وعاوز ايه 
وهنا شاكر قرب من جده 
_ايه ياجدي...  مش عارفني ولا اي... انا شاكر 
_شاكر مين...  اصلي مش واخد بالي... 
وهنا عيونه جات علي حسنا اللي كانت، متلهفه علي يسلم عليها 
ولسه  هتروحله  ولسه هتكلمه .. الجد طلب من الكل يطلعوا علي الجنينه  ويسبوهم لوحدهم 
وهنا حسنا كانت هتطلع معاهم وهي عيونها علي شاكر اللي نظراته كلها عتاب ليها. الجد 
_حسنااااا خليكي معانا 
وهنا الكل خرج  طلعوا علي الجنينه

في الجنينه  وكان الكل قلقان وخايفين ان الجد شاكر يزعل شاكر الحفيد
وهنا ياسر حس بالاحراج... وطلب انه يمشي  لكن نانو وووفادي رفضوا... نانو
_انت بقيت  مننا... ومافيش مرواح لغايه مانشوف جدو هيعمل اي في شاكر  يمكن يروح معاك تخده في ايدك وانت مروح
وهنا فااادي ضحك  بصوت عالي والكل انتبه لضحكته 
_سوووري... اصل شاكر هيبقي منظره نااايس

عند الجد شاااكر 
_اقولتي بقي انت مين 
_ايه ياجدي انت بتتكلم جد... شاكر حفيدك
_لا انت مش شاكر...  شاكر حفيدي مسؤل عارف واجباته  عمره مايمشي ويسيب اللي مسؤل منه ويمشي 
_يااجدي.... انت متعرفش حاجه... ولا تعرف انا شوفت اي 
وهنا حسنا بصت لشاكر 
_انت مشيت ومسمعتنيش ... مشيت  ولاسالت فيا غبت عني وانا كل يوم  مقهوره  انك ظلمتني 
وهنا الجد.... 
_دكتور شااكر...  انت كنت زمان بتقولي اني غصبتك علي زواج.. ودلوقتي... انا بحلك من اي حاجه 
_ياعني ايه ياجدي
_ياعني ارمي  الطلاق علي مراتك. روح سافر...  وشوف دراستك وابحاثك... ولا غيرتهم هما كمان 
هنا شاكر اټصدم من طلب جده... وهنا بعصبيه 
_انت مفكرنا ايه تعالوا اتجوزا  ....  نجي نتجوز....  وتعالوا اطلقوا  فنطلق 
احنا مش تحت رحمتك
وهنا الجد بعصبيه... 
_ولد يااشاكر انت نسيت نفسك ولا اي 
_لا يااجدي... منستش بس انت نسيت  اننا ببشر مش عرايس ماريونت  بتتحركها بخيوط..  انا اه اتغصبت في الجوازه.. بس حبيتها... واټصدمت لما لاقيتها  بتروح لحد تاني عشان المظهر 
وهنا حسنا قربت من شاكر 
_انت غلطان...  انا حبيتك  من وانا صغيره وحبيتك  ببساطك و طبتك  حتي قله حيلتك في حاجات كنت بحبها... انا عمري ماحبيت غيرك... وسليم  كنت بعامله  انه اخويا وصاحبي وابن عمتي.. مكنتش مفكره انه بيشوفني غير كده.... انت مشيت وسبتني من غير مااقولك  عملت ايه

هنا شاكر 
_وانا اتغيرت عشان انا عاوز اتغير.. عشان محدش يتنمر ويتريق عليا.. يمكن اتغيرت من بره  بس انا شاكر وهفضل شاكر 
وهنا قرب شاكر من جده
_اسف ياااجدي.... مش هطلق مراتي...  ومن النهارده  انا هعمل علي مزاجي واللي اشوفه انا محدش هيخطط ليا حاجه.. ولا يشوف مصلحتي غيري 
وهنا حسنا كان قلبها بيدق من الفرحه.. وهنا شاكر قرب من جده 
وبص لحسنا 
_جهزي حاجتك هنرجع  علي شقتنا..... هستناكي بره 
ولسه هيتحركوا..... وبصوت الجد العالي 
_واللعبه اللي بتلعبوها  عليا....  خلصت ودي لعبه تانيه 
هنا الاتنين بصوا لبعض وهنا شاكر وشوش وبصوت توتر 
_ينهار اسود.... اتفضحنا 
حسنا
_ربنا يستر 
وهنا التفوا لجدهم  شاكر... وبتوتر وقلق واتحولوا لتلاميذ متذنبه عيونها في الارض... وهنا الجد شاكر 
_اي ياادكتور...  اتخرست ياعني.... مطلعش ليك صوت 
وهنا شاكر 
_هاا لعبه  اي اللي بتقول عليها 
وهنا الجد كان بيتمشي بينهم  وبيزيد من توترهم
_والله اللعبه اللي اتفقت  عليها انت والمحروسه  مراتك 
انكم متجوزين 
شاكر بخبث عشان يتهرب من الموقف دا
_طب احنا متجوزين.... صح يااحسنا 
حسنا... پخوف
_هااا.. ااه  متجوزين
الجد.... متجوزين... وقرب من شاكر
_بزمتك متجوزين 
وهنا الجد  بص لحسنا اطلعي علي اوضتك
وهنا شاكر... حسنا متسبنيش 
وهنا حسنا طلعت علي اوضتها 
وهنا الجد قرب من شاكر ومسك ودنه وهو بيقرص فيها
_هااا اللعبه وجيم اوفر... تحب اقولكم كلامكم كله... شاكر وهو يتصنع الڠضب عشان يهرب من مواجهه جده
_ايه دا يااشاكر انت بتسجلنا كمان... لا رئيس عصابه  حقيقي 
وهنا الجد ساب شاكر
_انا بجد زعلت منك لما سبتنا ومشيت... ولما عرفت السبب وعذرتك... بس مش معناها اني هسمحلك  انك تهرب من غير ماتواجهه المشكله.... 
وبنظره حب... اطلع لمراتك يلا..

شاكر طلع لحسنا... واللي لاقها  قاعده  لا حول ولاقوة  قرب عليها 
_حسنا سمحيني. لو غلط في حقك
_شاكر سمحني علي كل سوء فهمته غلط  او تصرف مني فهمك اني ممكن ابص لغيرك.. انا حبيتك في كل حالاتك
وهنا حسنا قربت منه اكتر وحوطت رقبته بايدها... مع انك مز وبقيت عسل... وشكلي هغير عليك جامد
وهنا شكر حوط وسطها وضمھا ليه... وانا مش شايف غيرك وهنا قبلها  قبله شغف 
وهنا فجاءه باب اوضتهم  خبط  واللي كانت نانو 
_ابيه... ياسر عاوز يمشي... وهنا نانو انتبهت انهم اتحرجوا... اي انا جيت في وقت غير مناسب 
شاكر طلعها بره الاوضه نازل وراكي يااخفيفه
حسنا 
_رايح فين وسيبني 
_متقلقيش مشوار مهم وضروري ولازم منه وبعدين هعدي عليكي نروح وهنا باسها بوسه  بسرعه ونزل

نانو وشاكر نزلوا وركبوا مع ياسر.... وصلوا  ياسر وطلعوا علي بيت عمته  ناديه.. وهنا نانو رنت جرس الباب وهنا سليم فتح الباب وبعصبيه  فتح الباب 
_بترني ليه ياارخمه  مش معاكي مفتاح 
وهنا اتفاجيء بشاكر مع نانو اخته
_شاااكر....  
_وهنا شاكر استقبل سليم ببوكس وقعه علي الارض وهنا نانو، صړخت، من المفاجاءه 
_ابيه  خلاص ونبي ياابيه  هو ندم وعرف غلطه 
وهنا شاكر وطي علي سليم ومد ايده ليه وقومه 
_معلش كان لازم اجيب حقي وحق مراتي 
_وهنا سليم بندم 
_انا اسف يااشاكر...  انا غلطت وحقك عليا وانت وحسنا ولاد خلاني واخواتي من انهارده 
وهنا سليم بيحسس علي وشه من البوكس اتعلمت دا فين 
ابهرتني 
هنا شاكر 
_عجبك... تحب تدوق تاني 
_لاااا شكرا
_طب يلاات عشان ترجع معانا الفيلا 
_بس جدو..... 
_يلااا اسمع الكلام

سليم رجع  مع شاكر ونانو...  والعيله اتجمعت علي العشا والكل فرحان ومبسوط وكل واحد طلع علي اوضته وفضل شاكر 
_جدو... من بكره  هرجع بيتي انا ومراتي 
_ماشي.... بس الډخله هنا 
_دخله اي 
_تااااني... لا انت شكلك عاوز تتهزء 
_حاااضر... وطلع شاكر جري علي اوضته

وهنا دخل شاكر لاوضته واللي كانت حسنا فتحه داتا  وكانت بدر وقمر 
_بتعملي ايه. 
_فاتحه نت بقلب لغايه مانجي ننام
_ننام اي  بس احنا ورانا مهمه 
_مهمه اي مش فاهمه 
وهنا شاكر رجع ومشي بشويش وفتح باب اوضته وبص بره 
لاقي جده  شاكر جايب كرسي وووقاعد علي طرف الكردور بسرعه قفل الباب... وهنا حسنا 
_في اي شاكر 
_ورانا درس غطس... 
_مش فاهمه..... 
وهنا شاكر.....  راح جنب حسنا في السرير. وفجاءه سحب منها موبيلها وقرب من شفايفها 
_شاااكر بتعمل ايه. 
_ورانا بحث... كيف تحصل علي طفلك. غمز لها واخدها لعالمهم الخاص..... 
وبعد ساعه وحسنا في حضنه
_شاكر...  بحبك اوووي 
_وانا يااقلبي بمۏت فيكي... وهنا شاكر قام ولبس جاكت بيجامته ومشي بشويش وفتح الباب ولاقي جده وساندعلي عصيته  مستني الخبر السعيد لسه قاعد وهنا شاكر بسبس ليه وغمزله  وعمله علامه كله تمام 👍
واقفل الباب ورجع لحسنا 
_حسنا مش فاهمه حاجه  هو في اي 
_تعالي افهمك... شكلك غبيه وهتتعبيني    واخدها لعالمهم الخاص يديها دروس هناك..... ملناش دعوه بيها
تمت بحمد الله



الصفحه الرئيسيه لجميع روايات المدونه من هنا




روايات كامله وحصريه من هنا




روايات كامله من هنا



 
close
 
CLOSE ADS
CLOSE ADS