القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

رواية وقعت في براثن الذئب بقلم آلاء الرحمن الفصل الاول والتاني والتالت والرابع والخامس حصريه وجديده

 رواية وقعت في براثن الذئب بقلم آلاء الرحمن الفصل الاول والتاني والتالت والرابع والخامس حصريه وجديده 

رواية وقعت في براثن الذئب بقلم آلاء الرحمن الفصل الاول والتاني والتالت والرابع والخامس حصريه وجديده 

ماااما يا ماااما 
عايز ايه يا ادم
كلمتي خالتي وقولتيلها اننا حنيجي النهاردة نطلب حور انا مش قادر اصبر اكتر من كده صبرت عليها لحد ما وفت ١٦ سنه كفايه بقى ارحموني 
ابتسام والدة ادم: يا امي دي بنت صغير ومتنفعكيش ومبتحبكش حنغصبها يعني ارحم نفسك وسيبها في حالها كفايه انا خايفة على اختي ليجرالها حاجه من بسببك

طبعا ادم ما شافش قدامه  من فكره انه حور مش هتكون ليه  وكسر كل حاجه قدامه 
يابني كفايه خلاص هكلمها وكلمتها فعلا وهو عينه على امه وبينهج متل الاسد عند غضبه

خلاص يبني كلمتها وقولتها جايين زياره بس يا ابني اتهد 
.... ...........ً............
عند حور
ماما بتكلمي مين 
بسمه مامتها : بكلم خالتك جايه اليوم زياره 
حور: لوحدها 
بسمه: لا يبنتي آدم معاها 
حور : يييييه علينا لعلمك يا ماااامي انا مش هخرج عليهم خالتي على راسي اما البني ادم المستفز ده مش عايز اشوووفه فاااهمين 
بسمه : يا بنتي دا بحبك اوووي انا مش عارفه على ايه اعتراضك
حور : مش طيقاه يا ماما جبروته بيذكرني ببابا 
وضلمه لينا انا مستحيل افكر بالبني ادم ده 
سكتت مامتها لانها عارفه ان بنتها هتشوف اصعب من الي شافته على ايد سامر جوزها بسبب جبروته 
في المساء

وصل ادم ووالدته عند خالته قعدوا بعد السلام واستنى انه يشوفها برضه ما خرجتش وعملت الي بدماغها
ابتسام:امال فين حور يا بسمه مشفنهاش يعني 
بسمه: بسمه بصت على ابتسام نظره اختها عرفتها وقالتلها تعبانه ونايمه
ادم : خالتي انا عايز اتجوز حور والنهارده قبل بكره
الكل انصدم من كلمته انها جت خبط كده
حور :بلاش نضحك على بعض حور مش نايمه وانا مش هسيبها لغيري و عارف انها كارهاني و عادي مع الوقت حتحبني
الكل انصدم من كلامه
تدفع كان وتاخدها كانت الكلمه دي خارجه من والدهاا والكل بيبص عليه مصدوم ادم نفسه انصدم من بجاحته ...
الثانى اقبل يا ادمن 
تدفع كام وتاخدها كانت الكلمه دى خارجه من والدها
طبعا الكل اتصدم من كلمة والد حور 
ادم: اكتب المبلغ الي عايزة 
طلع دفتر شيكاته ورماه عند رجليه 
والكل واقف بيبيص على الاتنين الي عاملين يبيعو ويشتروا فيها ومتناسيين الي الدموع غرقت وشها وقفه قدامهم وحاسه بكسره نفس

حوور:بزعيق انتو بتبيعوو وبتشتروا في مين ابويا الي بيبعني ومش سائل ان كان ليه بنت اهم حاجه عنده الفلوس وبصت على ادم وانت الي بتقول انك بتحبني تجي تشتريني هو دا الحب انت اكتر واحد بكرهه في حياتي ابعد عني يا اخي بكرهك بكرررررررهك 
وفجاءة خدت حور الم على وشها من ابوها 
سامر ابو حور : احترمي الي هيكوون جوزك يا بنت هي دي تربيتك وبيبص على امها 
ادم اتعصب جدا ان حد مد ايده عليها وقام هجم على ابوووها 
مش انت بعتها قسما بالله لو عرفت انك مديت ايدك عليها او اذتها لاكون دافنك مكان ما انت واقف
ابوها خاف وقاله انا بربيهالك
قاله ادم انا هعرف اربي مراتي في بيتي مش عايز تربيتك 
حور : راحت على مامتها وخالتها واترجتهم انها مش عايزه تتجوز بس هما فضلوا ساكتين عارفين ان كلامهم ملوش لازمه وكلمة ادم نهائيه
ادم : اجهزوا للفرح وكتب الكتاب يوم الخميس كل ده وهو مش سأل عن دموع حور ولا بيبصلها يالله يا ماما 
ولمى مشي من عند حور قرب عليها وهمس في ودانها اهلا فيكي في مملكتي 
بصتله حور بقرف وهو طبعا ادايق جدا بس ما بينش لحد ما يخلص الموضوع وتكون مراته 
...........
مرت الليلة بسلام وانتعاش وفرح على واحد فيهم لكن الموضوع مختلف عند حور ما نامتش من كتر العياط 
.............
في الصباح 
صباح الخير يا امي 
اهلا يا حبيبي
ازيك النهارده بعد الي عملته في البنت امبارح حرام عليك يا ابني حتكون انت وابوها عليها
ادم : يا ماما انا بحبها ومش حسبها عند حد هيبيعها للي يشتري اكتر ارجوكي افهميني 
اتصلي بخالتي خليهم يجهزوا عشان تشتري الشبكة 
اتصلت باختها وحددت معاد الشبكه 
..........
عند حور
ماما انا مش هروح في حته ارحموني انا بكرهه ساعديني يا ماما ارجوكي بصي اتصلي باخويا ممكن يتكلم مع بابا
يا بنتي خلاص ارضي بنصيبك ادم بيحبك 
مبحبنيش يا ماما مبحبنيش انا وحده عندته وخلاص وحب يضيفها لممتلكاته لعلمك انا مش هروح في حته والي يحصل يحصل 
.........
وصل ادم بالوقت الي حددته مامته واستنوا تحت ونزلت خالته بدون حور قلبت عيونه متل الجمر انها بتعانده والبنات كلها بترتمي عند رجليه
سأل خالته فين حور قالت له الي حصل بالضبط قالها خليكي هنا وانا هطلع اجيبها
قالتله ما يصحش يا بني هي لوحدها فوق طلع وما ردش على خالته وفتح الباب بدون ما يخبط على الباب ودخل اوضتها
حور :ايه يا بني ادم انت داخل زريبه 
فضلت تتكلم وادم يقرب منها وبينهج من عصبيته وغير كده من جمالها كانت لابسه شورت ازرق وبدي حفر ابيض وفرده شعرها على ظهرها 
فضل يقرب لحد ما اتحشرت للحيطه
وبيبص في عينيها وقالها ٥دقايق وتكوني تحت بدون ولا كلمه 
حور :ادعت القوه انا مش هروح في حته واعلى ما في خيلك ارك..
مما خلهاش  تكمل جملتها والتهم شفتاها في قبله داميه وما اكترثش لدموعها وكان بيشد على شعرها من نشوته وما بعدش عنها غير لما حس بفقدانها للهواء
قرب عليها مره تانيه 
دقيقتين وتكوني عندي في السيارة وعدل حاله ومشي ولا كأنه عمل حاجه
انصدمت هي من بجاحته
وقرررت انها تربيه وتخليه هو يتنازل عن الجواز منها 
خرج ادم من عندها ولمى ركب الاصانصير وطى ايديه لركبه وبدا ينهج لانه مش قادر يسيطر على مشاعره قدامه ليوم الفرح
وركب سيارته ولا كانه في حاجه 
سألته امه فين حور لبس نظارته وقالها جايه
وفجاءة خرجت حور ويا ريتها ما خرجت كانت ...
الثالث تفاعلو القصه روعه
كانت لابسة فستان قصير لونه بامبي وفرده شعرها وخرجت حور بكل كبرياء 
ام ادم في نفسها ربنا يستر 
نزل ادم زي المجنون ومسكها جامد من ايديها 
انت فاكره نفسك هتخرجي كده 
حور : مالكش فيه مش عايزني اخرج معاك اديني خرجت 
ادم اتعصب اكتر وقالها يعني بتستفزيني فكراني مش راجل قدامك روحي غيري الزفت الي لابساه وقرب عليها و قالها ده يتلبس في اوضة النوم

حور عملت نفسها ما سمعتش وجت تركب العربية لقته شد شعرها واتعصب انا قولتك ايه اطلعععععي بصراخ 
دمعت حور وبصت على امها تدخل وما فيش فايدة 
طلعت وهي مذلوله بدلت هدومها ببنطلون جينز وبدي وبوت وربطت شعرها ذيل حصان ونزلت ولما شافها ادم ضحك ضحكه استفزتها وبينت لها انه خلاص اشتراها فده من حقه يعمل فيها الي هو عايزه
بصتله بقرف وانكسار والدموع متجمعه في عنيها 
ادم قلبه وجعه وقالها اركبي 
ركبت وفضلوا ساكنين الا من حوار بين ابتسام وبسمه امهاتهم 
وصلوا لمحل الذهب ونزلت بسكوت كانوا كلهم بيختاروا وهي كانت في عالم تاني 
ادم بص لحور و قالها ما تختاري شبكتي دي ولا شبكتك بصتله بحده وقالت له مش فارقه 
ادم جز على سنانه وقالها اتعدلي يا بنت الناس بدل ما اعدلك قدامهم عدي يومك 
حور ولا اكنها سمعت حاجه وده عصبه وبص على خالته وقالها خالتي عقلي بنتك بدل ما فيش لا شبكه ولا حاجه واتجوزها النهاردة 
حور فتحت عيونها من بجاحته. وقالت له سبني في حالي مبحبكش هو بالغصب يا اخي 
ادم اتعصب لانه كان في ناس كتير في المحل 
وسحبها من ايديها وخرجها 
وقال لامه احنا هنتجوز النهاردة و دلوقتي سامعين 
حور فضلت تعيط وساكته 
رن ادم على ابوها وخبره وطبعا مش فارقه معاه 
سامر : مش فارقه اليوم اليوم هلاقيك عند المأذون

والدة حور: سيبها يا بني النهاردة على شان خالتك يا حبيبي وبصت على اختها لكن اختها فهمتها انو مفيش امل منه خلاص وانه ابو حور هو الي شجعه 
كل ده وحور مصدومه وساكته وادم مستني منها تتكلم
وصلوا عند المأذون وتمت كل حاجه وهي مغيبه عن الدنيا وحاسه نفسها في عالم تاني
وصارت حوور مرات ادم 
ماما حور : مبروك يبنتي ربنا يديكي ايام حلوة متل وشك و احسن مني يا رب وهي بتعيط 
ماما ادم :مبروك يا اولاد اخيرا هتنوري بيتنا يا حبيبتي 
طبعا كل ده وحور مصدومه وساكته ومكسوره 
ابو حور :مبروك اديني الشيك يا ادم انا عملت الي عليا 
ادم بصله بقرب واداه الشيك ومشي
ادم قرب على حور وحضنها من كتفها مبروك يا مراتي 
وهنا انهارت حصون حور وانهارت من العياط  حملها ادم وقالهم انا رايح البيت 
ووجه كلامه لامه :ماما خليكي عند خالتي كام يوم عارفانه عرسان وغمزلها 
مامت حور :الحقيه يا ابتسام ارجوكي حور ممكن تعمل في نفسها حاجه ابنك مجنون 
ماما ادم :اتركيهم هيحلوا مشاكلهم مع بعض سيبيهم ياخدوا فرصه مش يمكن تحبه 
بسمه :ما اعتقدش لانه بيفكرها بباها عشان كده عمرها ما تحبوا 
يا رب يحصل الي بتقولي عليه يا رب 
....... 
وصل ادم البيت وطلع بحور لاوضة النوم ونزلها وحور خايفة وبتترعش منه 
قرب ادم عليها وهي تبعد 
انتي عارفه بقالي كام مستني اللحظة دي 
حور:ادم سيبني ارجوك ابعد عني انا بخاف منك 
متخافيش انا عمري ما أذيكي وقرب منها وهي تبعد
ارجووك ابعد عني ارجوووك انا بكرهك
ادم : هتحبيني بس ادي لنفسك فرصه 
وفضل يقرب وهي تبعد وهو مش شايف قدامه ومش قادر يضبط نفسه لحد ما جه يبوسها ضربته بالالم 
وش ادم بقى احمر وبرزت عروقه وعلي دمه ومسكها من ايديها واتعصب وقالها بصوت يشبه فحيح الافعى انا اشتريتك عارفه ايه يعني يعني انا جايبك هنا عشان تبسطيني وكل حاجه فيكي وهو بيبص على جسمها 
ليا انا ملكي كل حاجه فيكي ملكي فاهمه
ورماها على السرير 
واغتصبها بكل وحشيه وهي بتعيط وبتترعش ومش قادره تبعده وصرخت صرخه ملت كل القصر وانفك غشاء البكارة وصوتها زاد ادم وحشيه وكمل الي بيعمله وهو مش واعي عمل ايه 
قام ادم بعد ما نام معاها اكتر من مره كانه بيعاقبها على رفض جسمها ليه كانوا عايز يعودها على لمساته ليها كانوا عايز ينتقم منها على بعدها عنه 
قام خد شاور وخرج وبصلها بندم لما شافها بتترعش وخايفه وعلامات ملكيته مليا جسمها 
ادم : قوومي خدي شاور و تعالي ناكل 
حور من خوفها ما بتتكلمش 
ادم بقووولك قوومي 
طبعا حور من الوجع مش قادرة تقوم ومكسوفه تقوم وهي مش لابسه حاجه 
ادم ايه مكسووفه ما خلاص شفت كل حاجه قووومي وقرب عليها وهي خايفه وبتتمسك بملاية السرير عليها ومسكها من ايديها من هنا ورايح الكلمه الي بقولها تتنفذ بدون نقاش واي حاجه بطلبها اوااامر فاهمه فاااااهمه بصراخ 
حور حركت راسها باه وهي بتعيط يالله قوووومي يا حلوه 
بثواني حملها ادم وملى البانيو مايه سخنه وحطها فيه معاكي ربع ساعه وتطلعي هجيبلك هدوم 
حور بصوت واطي بكررهك 
ادم :بصلها وسمع الي قالته المهم انا بحبك ومتفتكريش الي عملته حاجه وحشه لا انا خدت حقي الشرعي من مراتي الي لازم تكون مبسوطه فيه ومشركاني فيه 
بس هعديهالك لانها اول مره بس المره الجايه في بينا كلام تاني واداها بووسه طايره 
طلع ادم وسكر عليها باب الحمام واختار لها قميص نوم بيبين اكتر ما بيخبي طبعا ادم كان مشتريلها هدووم كتيره وشايلها في خزانته 
ادم في نفسه :هتحبيني يا حور بكيفك غصب عنك هتحبيني وهتجبيلي ولاد حلوين شبهك وسرح فيها وبجمالها 
فضل يستناها تطلع وكلم الدليفري يجبلهم اكل ووصى الخدم يطلعوه ليه 
اتاخرت حور بالحمام خاف عليها لتكون عملت بنفسها حاجه خبط على الباب ونده عليها حور حور في حاجه اتأخرتي 
وفتح الباب ....
لقاها لسى في الميه قاللها اتاخرتي يالله 
طبعا هي مكسوفه تخرج عليه كده 
قالت له اخرج وحصلك بصوت واطي 
ادم :مكسووفه مني يالله هتتعودي يا قطه 
قامت حور ولبست المنشفه الي كانت عليها مغريه اكتر من اللبس نفسه 
خرجت من الحمام وبصلها ادم واتقطع نفسه من جمالها وشعرها المرمي على كتفها وظهرها 
وقرب عليها وهي بتترعش من نظراااته ..
الرابع هو فين التفاعل
قرب عليها وهو مش قادر يمسك نفسه عنها وهي كانت خايفه وبترتعش 
ورن التلفون وكان انقاذ لحور وعي ادم لنفسه على رنت الموبايل وبعد عنها وبصلها 
البسي القميص ده وشاور على السرير 
وخرج يتكلم في الموبايل 
ادم : الووووو عايز ايه يا زفت انت بتيجي دايما بالوقت الغلط 
اسد :ايييييه حيلك حيلك ايه كمية الشتايم ديه 
انت فين 
ادم : في البيت حكون فين يعني
اسد : اوبس يا معلم انا جايلك 
ادم :واللهي ان شفت وشك لاكون فارمك يله فاهم 
اسد :هههههه لا ادم شكله واقع مع مزه  جامده ولا ايه شاركني فيها احيات عيالك دنا سودي حبيبك

غلي دم ادم من مجرد التفكير بالموضوع 
ادم : اخرس يا اسد اوعى تعيد الي قولته لدفنك مكانك وانسى انك صاحبي

اسد: استغرب لانه كان بيهزر معاه ودا العادي بتاعهم و عارف ان ادم مستحيل يلمس حد تاني غير حبيبته حور 
اسد :بهزر معاك يا عم في ايه دا العادي بتاعنا

ادم : اسد انا اتجوزت
اسد :ايه بتتكلم جد
ادم:ايوه تجوزت حور النهاردة 
اسد انصدم ازاي وهي رافضة اكيييد بتهزر  يا ادم 
اسد حكلمك بعدين ونتقابل
(اسد العالي صاحب ادم من ايام المدرسة وشاركه في الجامعه ودخلوا كلية الشرطه مع بعض وعندهم شركات ليهم الاتنين 
بيشبه ادم طويل وعريض وله عيون خضرا ووجه ابيض وشعر اشقر و دايما واحد الدنيا هزار)
اسد اوك مبروك يا صاحبي 
.......
عند حور لبست القميص الي بيكشف اكتر ما بيغطي وكانت مكسووفه اووي كانت قاعدة على الكنبة ودموعها على خدها ازاي بيوم تغيرت حياتها وبقت مرات واحد حيوان بتكرهه
دخل عليها ادم ولقي الخدم جايبين الاكل وهي قاعده زي الملاك ومكسوفه ومنظرها بيخلي الحجر ينطق
قعد قدامها على الارض ومسك ايديها وكان مدايق عليها والي عملوا فيها 
حور انا عارف انو غلط الي عملتوا و انك دلوقتي كارهاني بس اديني فرصة ومتعانديش انا بحبك اوووي يا حور لو تعرفي انا استنيت اللحظة دي ازاي

حور كانت بصاله بقرف ومش طايقاه وهو حس بكده 
حور :  انت اكتر بني ادم بكرهوا في حياتي تعرف مستحيل اني احبك في يوم عارف ليه لانك اجبرتني ابويا باعني وانت اشتريت وما صدقت كأني لعبة بين ايديك حتى فستان الفرح الي بتحلم فيه كل بنت حرمتني منه واغتصبتني وخدت الي عايزة متل الحيوانات انا عمري ما هعتبرك جوووزي ابدا ولا انك راجل عارف ليه لان الراجل عمره ما يعمل كده 
كل ده وادم ماسك نفسه عنها وعيونه بقت حمرا وبيجز على سنانه 
ادم :انا مش راجل بنت ال.... انا هوريكي الراجل انتي مش عايزة معاملة كويسة لا انتي عايزة تتضربي على شان تعرفي تتكلمي مع جوزك وضربها جامد وهو بينهج وبيبصلها بغضب  وزق الاكل الي كان قدامه وبدا يكسر بكل حاجه تجي قدامه

انا ادم يتقألي مش راجل و من مين من مراتي الي حاربت ابوويا عشانها 
وبصلها بغضب ابويا  سافر لاني اصريت عليكي كان بيقولي يا ابني دي عيله هتتجوز عيله انا الي استاهل لاني فعلا اتجوزت عيله 
راحلها متل الذيب ومسكها من كتفها وبدا يهزها وهي مرعووويه منه وبتعيط
بصي بقى انا استحملتك كتييير بس خلاص لحد هنا و كفايه من هنا ورايح هتكوني مسؤولة  وهتعملي كل الي بقولك عليه وهتصحي الصبح وهتحضريلي الفطار وانتي الي هتفوقيني على الشغل وارجع الاقيكي مجهزة الغدا و بالليل جاهزه لجوووزك وبرضاكي واياكي احسن انك مغصوووبة على حاااجة فااااااهمه 
كل دا وحور مش بتتكلم وبتبصله بنضرات نارية ومش عارفه منين جاتها الجراءة وقالتله: انت فاكر نفسك ايه يعني لمى تضربني وتقول الكلام ده انا حقولك اميييين زمن سي السيد خلاص بح انتهى وبعدين صبر ايه الي انت صبرته عليا اذا كان كل عمري ١٦سنه وقرفتني في عيشتي من لمى وعيت ع الدنيا ارحمني بقى حراااام عليك 
ادم مسك نفسه عنها بالعافيه لانه عارف انه لو مسكها دلوقتي محدش هيرحمها منه وجه يخرج 
نادت حور عليه 
ادم 
لف ادم وبصلها خير فاضل حاجه مقولتيهاش 
حور بكل الشجاعه الي عندها قالت له طلقققققني يا ادم انت كنت عايز حاجه وخدتها مني ارجوووك ابعد عني 
ادم مسكها من ايدها و قالها انتي ليه بتستفزيييني والله يا حور ما انا حابب ارتكب فيكي جنايه دلووقت موضوع الطلاق اوعي تجيبيه على لسانك احسنلك
وبغضب اكبر وعدي ليلتك يا حور وخرج وخبط الباب 
حووور قعدو على الارض وباعلى صوت عندها عيطت 
ياااا رب ياااا رب انا عملت ايه عشان اتجوز حيووان زيه يا رب ارحمني وخدني ياررب وفضلت على حالتها لليل وبعدين قامت وخدت شاور وبصت على جسمها كان كله مورم خرجت من الحمام وقررت في نفسها ترضى مبدئيا بالامر الواقع لبست قميص نوم فيرووزي على عيونها اعطاها جمال مش طبيعي ونااامت وما استنتوش
ادم خرج من عند حوور وهو متعصب ورن على صاااحبه اسد وقاله انه هيجي عنده 
وصل بيت اسد وخبط فتحله اسد 
اسد : عيب عالرجاله طب يقووولوا ايه عنك بس اخيييه عريس يخرج من بيته ليلة دخلته 😂😂😂😂😂😂
ادم ضربه بوكس ودخل 
اسد سند نفسه ودخل وعليكم السلام يا صاحبي جاي تتمرن في خلقتي انا عارف مهي حور تنكد عليك واسد تتمرن عليه 
ااااخ منك لله يا ادم عليك بوووكس خااابوط

ادم :خلصت فقرة النواااح بتاعت النسوان دي تعال اقعد البيت بيتك برضه 😅
هزر هزر منك لله يا ادم عقدك من حور هتطلعها فيا انا ااااااه يا مااااه
😁
ادم قاعد وهو مش على بعضه وبيلعب بالتلفوون 
اسد حط ايه على كتفه مالك يا ادم في ايه المفروض اليوم يكون اجمل يوم في عمرك مش دي حور الي حاربت الدنيا عشان تكون ملكك في ايه 
ادم بص لاسد وقاله مش عايزاني يا اسد بشوفها بعيونها بتقولي بكرهك بتكررهني شفت قدر اسوأ من كدا
الي بحبها بتكرهني اعمل ايه 
اسد :انت عملت فيها حاجه 
حكاله ادم كل حاجه 
اسد اتعصب عليه وقاله انت مجنوون يا بني ادم انت دي عيله عندها ١٦سنه حرام تعمل فيها كده لو انها فرح اختك تقبل حد يعمل فيها كده 
ادم قاله كنت فرمته 
طب ازاي تعمل كده انت كده بتكرهها فيك بزياده انت غلطت يا ادم 
ادم كره نفسه بزياده بعد كلام اسد وخرج من عنده لف شويه بالعربية ورجع عالقصر فتح الاوضه وشافها نايمه متل الملاك وكانها طفله عندها خمس سنين اتنهد وبدل هدوومه وراح حضنها ونام
......
في صباح يوم جديد 
صحي بطلنا ولقي حور مش نايمه جنبه نده عليها في الحمام مش موجودة نزل لتحت زي زي المجنووون وهو بينده عليها 

الخامس تفااااااعلو
نزل تحت زي المجنون وهو بينده عليها وسأل عليها الخدم وتنح لمى شافها شافها بالمطبخ بتحضرلوا الفطار زي ما كان عايز
زي الفراشة في عز الربيع لابسه شورت بيتي اصفر وبدي حفر ابيض تقريبا ما بيغطيش حاجه وبطنها باين وشه قلب احمر من فكرت ان خدمه شافوها كده  اتجنن وقرب منها بغضب
حووووور 
حور اترعبت وخااافت منه ومن شكله واتكسفت طبعا هو نزل ببطلون وصدره مكشووف وعضلاته بارزه 
حوور:فيه ايه انا معملتش حاجه وتجمعت الدموع في عيونها من خوفها منه 
ادم مسكها من دراعها وطلع فيها للاوضه كل ده وهي بتترعش منه 
وامر الخدم يطلعوا الفطار لفوق
فتح الاوضه وزقها بغضب  
حور : في ايه والله ما عملت حاجه انا بعمل الي قولتلي عليه بس وبتعيط 
ادم مسكها من ايدها وشد عليها والغيره عمته 
ازااااي يا محترمه تنزلي تحت وانت لابسه كده ولا مش لابسه وبغصب جسمك كله بره 
حوور: اتصدمت بس انا في البيت مش خارجه وانا متعودة البس كده في البيت 
ادم اتعصب من برودها :مش في خدم ورجاله داخله وخارجه في القصر اتكلممممي ساكته ليه 
حوور :والله ما خدت بالي ارجووك يا ادم كفايه انا تعبت وهي بتترعش ودا جنن ادم لانه بيتكلم معاها معملهاش حاجه 
ادم :كفايه تترعشي انا واقف اهو شايفاني جي جنبك للدرجادي بتخااافي مني

حوور فضلت تعيش وما بتبصلووش 
ادم صرخ في وشها قلت لك كفاااايه عياط
حور :انا ماعملتش حاجه انا عملت الي قولتلي عليه ودا بيتي يعني المفروض اخد راحتي فيه 
ادم : بهدوء خدي راحتك جوه الاوضه هنا لو حتى متلبسيش اما برا في حساب للبس 
دي اخر مره هعيد كلامي كلك ملكي انا وانا الي احدد ايه ينفعك و ايه مينفعكيش سااامعه
حور حست بذل فضيع وكرهته اكتر :حاضر 
وهنا خبط الباب والخدم جابوا الفطار 
حطيه هنا وابتدا ادم ياكل 
بصلها ادم ايه عايزة عزومه متيجي تاكلي انتي مكلتيش من امبارح 
حور:مش جوعانه
ادم :عدي يومك يا حور و تعالي اطفحي 
بقولك مش عايزه اكل مش جعانه حتى دي بالغصب 
وفي ثواني جابها ادم وقعدها على رجليه 
افتحي بؤقك وحشر اللقمه غصب في بقها 
ايوووه كده تعجبيني 
وبدأ يأكلها وهو مستمتع وهي حتموت من الخجل 
حور بصوت واطي شبعت 
ادم ما تعلي صوتك بتتكلمي بصوت واطي ليه من شويه كنتي قطه بتخربش 
حور قااامت من عليه بسرعه ودخلت الحمام
ادم من بعيد قمتي بمزاااجي 
حور : وبعدين مع الزفت ده 
عند ادم رن موبايله وكانت والدة حور 
ازيك يا خالتي 
الحمدلله تمام ازيكم يبني طمني على حور 
الحمدلله مبسووطين اووي 
طبعا امها مصدقتهوش 
فين حور عايزة اكلمها 
حور في الحما ومكملش وخرجت حور 
اديني ماما عايز اكلمها ادم حط ايده عالسماعه 
هتسألك خالتي عن حالك هتقوليلها كلام يطمنها فاااهمه واياكي تقولي غير كده هنفخك 
حور :حاضر اديني ماما 
ازيكك يا ماااما وحشتيني اوووي وعيطت 
ازيك يا بنتي عامله ايه مع ادم بعاملك كويس 
زادت حور من عياطها وقفلت 
حور رمت الموبايل وعيطت جااامد 
ادم شد على ايديها بتعيطي ليه هو انا عملتلك حاجه دلوقتي 
حور :انا عايزه اشوف ماما وحشتني اوووي ارجوووك لو بتحبني 
ادم:انسي يا حوور انسي انك تشوووفيها غير لمى تتعدلي معايا  
ولبس وخرج وخبط الباب وراه وحور فضلت تعيط
وندهت عالخدامه وطلبت منها موبايل البيت وضربت جرس على مامتها 
ايووه يا ماما انا حور 
حوور حبيبتي انا لابسه وجيالك صووتك تعبني في ايه 
عذبني يا ماما وبيذلني انا مستحيل اعيش معاه يا ماما ارجوووكي تعالي خديني معاااكي عايزه اعيش خدامه عندكم ارجووكي 
انا جيالك يا بنتي اديني خارجه انا وخالتك

خالتي لا متوقليلهاش حاجه دلوقتي تتصل ب ادم وتحكيله
متخافيش يا بنتي ما تخافيش
........
عند ابتسام :في ايه يا بسمه 
ابنك عامل العجايب في بنتي دي الامانه الي حكالي هيحافظ عليها منك لله يا ادم صوت البنت قطعلي قلبي 
ابتسام :هو بيحبها مش هيئذيها صدقيني بنتك بتتدلع خليهم يحلو مشاكلهم مع بعض 
لا انا مش هسيب بنتي عايز اطمن عليها لو هيحصل ايه 
........
عند ادم خرج وركب عربيته وعدا على قسم  الشرطه وبعدين عدا على شركاااته طبعا وهو مش مركز في حاجه وصوورتها في باله وعقله 
اسد :صباااحو يا معلم اخبار العريس ايه 😂
والله شكلك كاسفنا يله
ادم :ببرود في اختراع اسمه باب ما تخبط يا اخي بتدخل زي الجحش كده ليه 
اسد ولا كأنه سمع حاجه 
بقولك العميد طالبك يا معلم 
ادم :ليه 
اسد :بيقولوا في واحد مدوخ الداخليه ومش عارفين يمسكوه 
ادم:وعايزني انا اقبض عليه مش كده 
اسد :طول عمرك برنس تفهمها عالطاير 
ادم :هعدي عليه بكره 
اسد :اوك 
اسد عملت ايه مع مراتك 
ادم :وهو يقوم ولملم اغراضه 
ولا حاجه سلام 
اسد:رايح فين 
ادم :البيت 
اسد :الله يسهله يا عم يطعمنا زي ما طعمك 
ادم خبطه بايده على دماغه وخرج 😉
وهو خارج وبيركب بسياره جاله كالمة من البيت وكانت الخدامه وقالتله الي عملته حور ومكالمتها مع والدتها 
طبعا ادم اتجنن وساق العربية بسرعه مهوووله وراح البيت 
لكن ام حور وصلت قبله وخبطت على باب القصر ودخلت هي وابتسام 
بسمه :فين حور 
الخدامه :في اوضتها يا هانم 
مع نزلت حور لما سمعت صوت مامتها 
ماما انتي جيتي ارجوكي يا ماما مش عايزة افضل هنا عايزة اروح معاكي انا بكرهه بكرهه ده حيوان 
ماما حور شافت جسمها والي عمله ادم فيها 
بسمه :يا لهوي الي عمل فيكي كده 
ولسى حوور حتتكلم 
ودخل ادم وحكالها انا 
بسمه :ايه انا دي 
دي مراتك مش واحده جايبها من الشارع 
ادم :خالتي دي مراتي وانا حر اعمل فيها الي يعجبني وهي المفروض تطعيني ودلعني 
والمفروض من توعيها بدل ما تيجي تعيطي وتصرخي كده 
ابتسام :راحت لعند ابنها احترم نفسك يا ولد انت بتكلم خالتك و ايه الي انت عامله بحوور ده 
ادم :ايه مراتي وخدت حقي الشرعي منها برضاها غصب عنها اخدته اضن ده حقي 
وبص على حور وراح ناحيتها ومسكها من ايدها :بدأتي تشتكي وحياة امك لاربيكي من اول وجديد 
حور بتعيط وبتستخبى عند امها 
بسمه :سيبها يا ادم دي مش قدك يا بني دي لسى طفله 
طفله طفله طفله لا مش طفله كله بعيد نفس الكلام مهي كبيره اهي بدل ما توعوها بتزيدوا في عندها 
الكلام للكل الي عاجبه اهلا وسهلا والي مش عاجبه يتفضل بره وبص على خالته
خالته انصدمت من بجاحته 
حور لمي هدومك مش حسيبك هنا ثانيه وحده انت انسان مجنون دا مش حب دا هوس 
ادم :خالتي من فضلك انتو مش بعتو وانا اشتريت خلاص بقى المفروض ملكووش حاجه عندي 
بسمه :استحاله تكون انت ادم نفسه الي بيتكلم دي حور يا ادم 
قربت منه حور ومسكت ايده: وبدموع ارجوووك يا ادم سبني انا منفعكش ارجووك انا عندي احلام نفسي احققها انا لسى عندي ١٦سنه ارجووووك سبني
ادم ولا كأنه سمع حاجه وشالها وهي بتصرخ وخدها الاوظه ورماها على التخت وعلى صوته لخالته 
لو عايزين بنتكو تعيش انسووها احسن 
ماما عقلي اختك 
وراح لحور الاوضه 
حور خافت منه 
ادم :انا صح قولتلك متتكلميش ومتخرجيش و قولتلك لما امك تتكلم تقوليلها ايه 
حور :انا مش عايزه اعيش معاك 
ادم :وانا مسألتكيش عن رأئيك
حور:يعني هتعيش معايا بالغصب
ادم هز براسه باه بكل برود 
حور لاخر مره هتكلم معاكي اتعدلي يا بنت الناس لاخر مره هعديلك حاجه ارحميني وارحمي نفسك وادينا فرصه مش يمكن لمى تعاشريني برضاكي تحبيني 
ادم بص يشوف اثر كلماته عليها وكانت بتعيط وقلبه وجعه عليها 
حور فكرت ومسحت دموعها وقامت :_
انا موافقه بس بشرررط...

يا ترى حتقوله ايه وايه هو شرطها 
 متابعه لصفحتى 


تكملة الرواية من هنا




تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close