القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

رواية القاسي يعشق بقلم سمسمه سيد الفصل الرابع والخامس حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

 رواية القاسي يعشق بقلم سمسمه سيد الفصل الرابع والخامس حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 

رواية القاسي يعشق بقلم سمسمه سيد الفصل الرابع والخامس حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 


الفصل الرابع 

افاق ليث علي صوت وصول رساله هاتفيه فقام بفتحها وتبدلت ملامح وجهه لااخري  لاتبشر بالخير 

"لو باقي علي مراتك وابنك بلاش تلعب مع ناس انت مش قدهم ياابن الشناوي "كان هذا هو محتوي تلك الرساله 


اجري ليث مكالمه هاتفيه باحدي الاشخاص وطلب منه الوصول لصاحب تلك الرساله واعطائه المعلومات الكافيه عنه 


عند حور اخذت تجوب الغرفه ذهاباً واياباً ونظرت للطعام الموضوع علي تلك الطاوله وتذكرت صغيرها فيجب ان تعتني بنفسها جيداً من اجله فاتجهت نحو الطاوله وشرعت في تناول الطعام  


في منزل لوسيندا جلست لوسيندا امام احدي الاشخاص مردفه بغضب : بسبب غباءك خسرنا كل حاجه انت اغبي بني آدم شوفته في حياتي 

تحدث هو باانزعاج : انا عملت ايه يعني ماكانت شورتك المهببه

اضافت لوسيندا بنبره خبيثه : ولاهتعمل اي حاجه انا عارفه انا هتصرف ازاي حظك الوحش ياحوور وقعك معايا لسه متخلقش اللي ياخد حاجه ملكي ياحور الشامي


في غرفة ليث سمع صوت صراخ حور فاركض نحو الغرفه بسرعه فوجدها تقف فوق الفراش وتنظر لااحدي الزوايا بخوف

حور بخوف : فأاااار ابعده من هنا ارجوك ياليث ارجوك ارجوك 

نظر ليث إليه بدهشه قبل ان تتعالي صوت ضحكاته 

حور وهي تلوي ثغرها باانزعاج : بتضحك علي ايه !؟ ده فأر كبير اوووي 

ليث بضحك شديد : بتخافي من فأر!؟ههههههههههههه

حور وهي تنظر لاابتسامته الجذابه تغيبت تماماً في تلك الابتسامه الجذابه فااضافت قائله : تعرف ان شكلك حلو وانت بتضحك غير خالص لما بتتعصب وبتقسي 

ظهرت ملامح الاندهاش علي وجه ليث : انتي بتقولي حاجه !

افاقت حور علي تلك الجمله فااردفت باانزعاج : ايوا بقول انك مينفعش تضحك عليا موته او طلعه من هنا

انتهز ليث تلك الفرصه قائلاً : حاجه متخصنيش شوفيلك حد تاني يعملك اللي بتقوليه تصبحي علي خير 


خرج ليث وتركها منزعجه تلعن ذلك الغرور

تسطح ليث علي الفراش وتذكر هيئة تلك المجنونه عندما كانت خائفه فاابتسم وقال :مجنونه .

اغلق عيناه وذهب في ثبات عميق 

في الساعه الثانيه صباحاً قلق ليث من نومته فاعتدل من الفراش وخرج من الغرفه ومن ثم نزل

لااسفل لجلب بعض المياه 

وبعد ان اتَ بها جاء ليصعد السُلم ولكن لمح ظل احدهم بالحديقه فااتجه نحو باب الحديقه بحذر شديد وخرج منه لينصدم عندما يراها نائمه علي الارجوحه .

ترك الزجاج من يده واتجه نحوها وقام بحملها برفق .

وضعها علي الفراش برفق وتسطح بجوارها

واغمض عيناه باارتياح لانها بجواره الان فقط الان يستطيع ان يسترخي دون التفكير في اي شئ اخر 


في صباح يوماً جديد استيقظت حور في تمام الساعه العاشره صباحاً فتحت عيونها ببطئ واخذت تتفحص الغرفه الموجوده بها 

انها ليست غرفتها بل غرفه ليث وهي لم تكن نائمه في غرفته كانت تنام بحديقه المنزل .

نزلت حور لااسفل واخذت تبحث عنه بعيناها فالم تجده فااحست بااحد يضع يده علي ذراعها فالتفت وكان اعتقادها خطأ فهي اعتقدت انه ليث ولكن وجدت كريمه امامها باابتسامه مشرقه 

كريمه باابتسامة : بتدوري علي مين ياحور 

حور بتلقائيه : علي ليث ياماما 

ازدادت ابتسامة كريمه عندما سمعت كلمات حور : ليث راحه الشركه عنده شوية حاجات مهمه هيخلصها وزمانه جي

حور : ماشي انا هطلع اغير هدومي عن اذنك 

كريمه : ماشي ياحبيبتي غيري وانزلي عشان نفطر سوي

حور : حاضر 


في شركة الشناوي انهي ليث جميع اعماله وانطلق بسيارته ليعود للمنزل ولكن قاطعت تلك السياره طريقه فنظر نحوها بحذر ولكن انصدم عندما رأه يهبط منها فانزل هو الاخر 

من سيارته واتجه نحوه بخطوات ثابته 

ليث : انته ايه رجعاك !؟ اعتقد كان بينا اتفاق يابن السيوفي 

عز ببرود : بصراحه شوفت ان عرضك مش حلو ومش مناسب قصاد مراتي وابني 

ليث بعصبيه  : تقصد طليقتك ياعز 

عز بعدم اكتراث : انا رجعت عشان اخدهم 

ليث وهو يغمض عيناه بشده مردفاً : عايز كام المره دي ياعز ومشوفش وشك تاني 

عز باابتسامه خبيثه  : عايز نص ثروتك واظن ده قليل اووي قدام الحلوه بتاعتك 

اقترب ليث وامسكه بقوه من ثيابه متحدثاً بغضب شديد : مش هتشوف حاجه من اللي بتحلم بيها ياعز ولاحتي هتوصلها 

ومن ثم دفعه للخلف وصعد بسيارته منطلقاً نحو منزله 

عز بنبره خبيثه : هتندم يابن الشناوي اما عن الحلوه بتاعتك فهاخدها غصب عنك 

والتقط الهاتف الخاص به واجري اتصالاً بااحدي الاشخاص 


بعد مرور ربع ساعه كانت حور تجلس في حديقة المنزل فتقدمت منها احدي الخادمات قائله : ليث بيه بيقول لحضرتك اجهزي والسواق هياخدك ليه عشان محضر لحضرتك مفأجاه

نظرت حور لها بااستغراب وسرعان مااتجهت نحو غرفتها وارتدت ملابسها  ونزلت ولكن اتصدمت بكريمه وهي تتجه للخارج

كريمه بااندهاش : علي فين ياحور

حور : ليث عايزني اروحله عشان محضرلي مفاجاه 

ابتسمت كريمه بااتساع قائله : ربنا يسعدكم ياحببتي 

خرجت حور من الفيلا  لتنطلق نحو المكان الذي ينتظرها به 


وبعد ساعه وصلت حور الي احدي الاماكن المهجوره 

فااردفت بااستغراب : انتَ جبتنا هنا ليه 

السائق : ليث بيه مستني حضرتك جوه ياهانم انزلي 

نزلت حور من السياره ودلفت للداخل فشعرت بااحدهم يضع يده علي ذراعها فاالتفتت وانصدمت عندما رأته يقف امامها 

حور بصدم : انتَ!؟

............................................................


الفصل الخامس 

  القاسى يعشق 


نزلت حور من السياره ودلفت للداخل فشعرت بااحدهم يضع يده علي ذراعها فاالتفتت وانصدمت عندما رأته يقف امامها 

حور بصدمه : انتَ!؟

عز وهو يقف امامها وتظهر علي معالم وجهه الحزن : وحشتيني ياحور 

اقتربت منه واحتضنته بشده : وحشتني اوووي ياعز بس بس ازاي ليث قال انو موتك 

عز بنبره خبيثه : ده كان اتفاق بيني وبينه عشان مياذيكيش ياحبيبتي بس لما عرفت انك حامل ماقدرتش استحمل ابعد عنك اكتر من كدا 

حور بدموع : انا بحبك اووي متبعدش عني تاني ياحبيبي 

عز وهو يبتعد عنها : يلا نمشي من هنا بسرعه قبل ما ليث يوصلنا 

حور : يلا 


اما عن ليث فكان يقف في احدي الاماكن يلعن نفاذ الوقود منه فااتصل بالسائق وطلب منه المجئ علي الفور فاامتثل السائق لرغبته ومرت ربع ساعه وكان السائق في المكان المطلوب .

صعد ليث معه بالسياره واتجهوا نحو الفيلا 

بعد مرور نصف ساعه وصل ليث للفيلا وكان متعباً للغايه فالقي سترته بااهمال علي احدي الكراسي وجلس علي الاخري مسنداً رأسه للخلف متذكراً ذلك الاتفاق اللعين 

 *فلاش باك* 

  وضع يده في جيب بنطاله مردفاً ببرود : 50مليون جنيه مقابل اني ابعد عنها واسيبهالك  ومفضحهاش 

صاح ليث به بغضب : انا عمري ماشوفت في حقارتك ياعز عمري مااتخيلت ان اقرب واحد ليا هو يبقا سبب عذابي 

تحدث عز بنبره خاليه من المشاعر : معلش بقا ياصاحبي للضروره احكام

ليث : ماشي ياعز  هديك اللي انتَ عايزه بس الاول تديني الورقتين العرفي ولو ظهرت مره تانيه صدقني مش هرحمك 

امر ليث احد الحراس بااعطائه دفتر الشيكات 

وقام بكتابه الشيك .

مد عز يده ليأخذ الشيك ولكن ارجع ليث يده للخلف

ليث : الورق 

عز وهو يخرج الورق من جيب بنطاله ويعطيهم إليه : اهو هات الشيك 

التقط ليث الورق واخذ يتفحصه بعنايه ومن ثم مزقه بقوه 

عز وهو يمد يده : الشيك 

اعطي ليث لعز الشيك فاانصرف عز واخذ ليث يتحدث بوجع : ليه ياحور ليه ليه عملتي فيا كدا انا اذيتك في ايه عشان تضحكي عليا وتوهميني بحبك المزيف وكل ده طلع في الاخر اتفاق بينك وبين الحقير ده اهو باعك واتخلي عنك ليه عملتي فيا كدا 

*باك *


افاق ليث علي صوت كريمه المندهش 

كريمه بااستغراب : رجعتوا بسرعه ليه وحور فين 

نظر ليث إليها بعدم استيعاب :مش فاهم مين اللي رجعوا بدري ومالها حور 

كريمه : انت يابني مش قولتيلها انك عاملها مفاجأه خاصه وطلبت من السواق يوصلها للمكان اللي كنت موجود فيه 


وقف ليث بغضب قائلاً : مفاجأة ايه وزفت ايه امي انتي بتهزري انا عربيتي بنزينها خلص وطلبت السواق يجي ياخدني ومكلمتش حور نهائي النهارده 

كريمه بدهشه : يعني ايه حور كانت بتكدب عليا مثلاً 

اخذ ليث يفكر لثواني معدوده ومن ثم التقط هاتفه ومفاتيح احدي السيارات 


عند حور وعز وصلوا لااحدي البيوت المهجوره وماان دلفوا للداخل حتي دفعها عز لتسقط في الارض 

حور بااستغراب : في ايه !

ابتسم عز بغل قائلاً : اخيراً بقيتي بين ايديا تاني يعني مهما عملت فيكي محدش يقدر يلومني لانك جايه بمزاجك 

حور : انت بتتكلم كدا ليه ياعز في ايه مالك!

عز : في اني بكرهك وعمري ماحبيتك في انك اغبي واحده انا شوفتها في حياتي انتي فاكره اني ممكن ابص لواحده زيك اصلاً 

حور بدموع : لاياعز ارجوك متقولش كدا انا بحبك ومستعده اعمل اي حاجه انت عاوزها بس متبعدش عني ومتقولش كدا 

اقترب منها وركلها بقوه في بطنها مردفاً : وانا مبحبكيش بسببك وبسبب ابنك الغبي ده حبيبتي بعدت عني انا هقتلكو انتوا الاتنين 


اخذت تبكي بشده مردفه بشهقات متقطعه ووجع  : انت ليه بتعمل معايا كدا انا عملت فيك ايه!؟ده انا حبيتك يااخي هو ده جزاتي علي حبي ليك 

انحني في مستواها جاذباً اياها من خصلاتها : وانا مبحبكيش انا مبحبش الاغبيه وانتي اغبي واحده انا شوفتها في حياتي انا بكرهك 

وقف وجاء ليركلها في بطنها مره اخري ولكن وجد نفسه يتراجع للخلف بقوه 

حور بصوت ضعيف  : ليث .

كانت كلمتها الاخيره قبل ان تسقط مغشياً عليها...


تفاعل عشان اكمل انتظروني 👌



بداية الروايه من هنا



اعملوا متابعه لصفحتي عليها جميع الروايات إللي عوزينها من هناااااااا




انضموا معنا على تليجرام ليصلكم اشعار بالروايات فور نزولها من هناااااااا



الروايات الحديثه من هنا



جميع الروايات الكامله من هنا



🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close