القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

رواية خنت زوجي بالاتفاق مع حماتي الفصل الثاني بقلم عادل الصعيدي حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات


رواية خنت زوجي بالاتفاق مع حماتي الفصل الثاني بقلم عادل الصعيدي حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 


رواية خنت زوجي بالاتفاق مع حماتي الفصل الثاني بقلم عادل الصعيدي حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات


قعدت جمب حماتي وانا متحمسه اسمع الموضوع اللي عايزاني فيه .

قربت مني وقالت 


حماتي 

اسمعي أنا مش طايقه اللي اسمها مني دي وعايزه اخلص منها ومشيها من بيتي فاهمه 


بصتلها وانا مش عارفه عايزه اي حماتي رديت عليها وقلت 

ودي هنمشيها ازاي يا حماتي ما انتي عارفه احمد بيعزها وكمان بيحبها 


حماتي 

اسمعي بلي حب بلي زفت انا مش عارفه ازاي وافقتي يكون ليكي ضره بسهوله دي 


بتصلها ورديت .

طب انا هعمل اي يعني نصيبي كدا وبعدين مش عايزه طلاق انا ..


حماتي 

طيب اسمعي انا عندي فكره بس عايزاكي تشغلي دماغك ومتبقيش غشيمه فاهمه 


بصتلها ورديت 


انا معاكي حاضر وهعمل الا هتقولي عليه 


حماتي 

ايوه كدا انتي جدعه وهتنفعي معايا بالحكايه دي 


رديت عليها وقلت 


طب ما يلا قولي اي الحكايه انا عايزه اسمع الخطه منك يا حماتي .


حماتي .

بصي انا عايزاكي قدام مني تظهري مع يوسف ابني وتلفتي نظرها وبعد كدا انا هعمل خطه اخليها تشوفك انتي ويوسف باوضة نومك .


انا قطعت كلامها


رواية خنت زوجي بالاتفاق مع حماتي الفصل الثاني بقلم عادل الصعيدي حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات


يا مصيبتي يوسف سلفي ازاي كدا يا حماتي مش هينفع 


حماتي بغيظ 

افهمي دي تخطيط بس عشان هيا تقول لاحمد شفت مراتك مع اخوك وبكدا انا هدخل واطردها من البيت واقوله عايزه تخرب البيت وتبعدكم عن بعض وبكدا هخليها يطلقها 


انا بصتلها باستغراب 

بس الموضوع دي صعب يا حماتي وخصوصا سلفي يوسف مجوز وممكن مراته تعرف 


حماتي 

متخفيش مرات يوسف ابني في معايا يعني محدش وهفهماها كل حاجه 


رديت .

بس .. بصراحه مش عارفه اقولك اي 


حماتي ..

قولي موافقه وخلينا نخلص من الكلبه مني اللي خربت علينا حياتنا 


هزيت راسي بالموافقه وهيا فهمت وقامت من جمبي ونزلت لاوضتها تحت

وانا عماله افكر وانا قاعده لوحدي بالموضوع.


بعد يومين ..


عدي يومين علي الاتفاق والكل عارف دوره ايه 

وانا ويوسف سلفي بيقنا نهزر مع بعض قدام مني 

وحسيت انها فهمت ان بينا حاجه 


وفي يوم كانت حماتي ومرات يوسف بره البيت بيشتروا طلبات البيت

وانا كنت قاعده تحت 

ويوسف كان لسه راجع من شغله 

انا شفته طلع شقته فوق قمت طلعت انا شقتي وقفلتها عليا وقعدت جوه 

شويه 

وسمعت خبط علي الباب طلعت افتح الباب وفجأه لقيت 



تابعووووني للروايات الكامله والحصريه



الفصل الثالث من هنا



بداية الروايه من هنا



انضموا معنا على تليجرام ليصلكم اشعار بالروايات فور نزولها من هناااااا



الروايات الحديثه من هنا



جميع الروايات الكامله من هنا



تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close