القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

رواية الجامحه والبدوي الفصل السادس والعشرون بقلم ميفو السلطان حصريه وجديده علي مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

 رواية الجامحه والبدوي الفصل السادس والعشرون بقلم ميفو السلطان حصريه وجديده علي مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 


حكايات_mevo

البارت السادس والعشرون... 

ذهب جواد وراء حبيبته سعيدا تاركا ذلك الجسد الذي وجع حبيبته لتستدير هيا لتجده وراءها. وقفت تنظر اليه وعيونه تشع حبا... جاي ليه يا جواد ارجع عيش حياتك.

تنهد قائلا بعشق... جاي ورا قلبي اللي ماقدرش اعيش من غيره..

دمعت عيناها وصمتت لفتره ثم قالت... يعني هتسيب حياتك عشاني.

جواد... واسيب  الدنيا بحالها.

سهيله... بس انا مش عايزه كده روح ارجع.

 وانساني.

جواد... ماحدش بينسي نفسه انت نفسي يا سهيله وراضي اروح معاكي والله راضي ايه فايده العيشه من غيرك.. ليقترب ويحتضنها.. روحي تتردلي لما تكون معايا روحي.


فنظرت له وتبتسمت..... هتتعب يا جواد عشان تستحق الحب ده.

نظر اليها بحب.. اتعب احسن ما أموت الف مره وانت مش معايا ليركع تحت قدميها وينظر اليها بحب..... ارجعيلي يا قلب جواد  ارجعي لروحي اللي فارقتني. منين ماتروحي انا هكون. ليظل يتلمسها بحنان حتي ابتسمت له ابتسامه ساحره ليهمس... بحبك فوق الحب الوف وفوق العشق ملايين ..

نظرت اليه نظره عشق.... بينا وجع.

اندفع قائلا... هداويه يا عمري.

أكملت... بينا عدم ثقه...

همس ودموعه تنزل.... اتربيت والله.

مدت يدها تمسح دموعه... يعني عايزني ارجع من قلبك.

وقف واتجه اليها..... مسك يدها ووضعها علي قلبه... من قلبي عايزك. من قلبي عاشقك. من قلبي هموت عليكي.من قلبي دنيتي وعمرى تحت رجليكي يا تخطي عليها ترويها يا دوسي عليها اقضي عليها. انت دنيا.

همست بحزن... مانت رفستها.

انهالت دموعه قائلا.... دايما يقولو اللي يرفس النعمه يعاني.. وانا ماعتش شايف الا انت وهفضل تايه ومش شايف نوريلي حياتي وارضي عني عشق الجواد عماه عن أي حاجه زاهد حياتي وراضي اهيم معاكي. ارجعلي يا عمري. 

تركت يده وهمست.... بحبك يا جواد. ثم سحبت يدها بنعومه وبدات تتراجع.

وهو ظل يهمس..... بحبك بحبك بحبك بحبك ارجعيلي يا روح جواد حبيبك هيموت من غيرك.

هنا بدا الضباب ينزاح رويدا ويظهر جسد سهيله أمامه ويجد الأطباء قد اعادوها للحياه. اشاح بوجهه الي النصف الاخر من الحجره ونظر لجسده ونظر لجسدها بحب همس سعيدا.. منين ماتروحي وراكي يا قلب جواد ليغمض عينه ليشهق مره واحده ويفتح عينيه.

هنا عادت أنفاس الجواد اليه بعوده أنفاس حبيبته للحياه. عادت أنفاسه بعد ان ترك روحه تهيم بحثا عن حبيبته. ظل ناظرا الي سقف الحجره فأعطاه الله قوه غريبه فقام مترنحا والأطباء يحاولون ان يعيدوه ولكن هيهات فالجواد لفرسته راعي.

تحرك بصعوبه ذهب و اندس بجوار حبيبته ونظر اليها والجميع يقف ينظر إليهم بذهول ويضع يده علي قلبها هنا احس بنبضها ليحس انه دخل سكينه غير عاديه وراحه ابديه تمني لو يتوقف الزمن.    ميفو السلطان 

ادار وجهه وهمس.. لو قعدت عمري كله احمد ربنا علي رجوعك مش هيكفي. لو قعدت عمري كله اكفر عن ذنبي مش هيكفي. لو قعدت عمري كله اشكر حبيبي انه رجعلي مش هيكفي.. عهد عليا وعهد الجواد حجر علي قلبه عهد الجواد كحبه ابدي. عهد الجواد ليراضي الحبيب واكون ليه عن حق حبيب. قومي يا قلبي قومي انت قويه. طول عمرك قويه. قومي لحبيبك اللي بيعشقك قومي وارجعيلي. والله هعيش تحت رجلك بس قومي ونوري دنيتي واعملي ما بدالك والله ما هنطق دانت قلبي ودنيتي كلها مراتي اللي من شوفتها عالبحيره خطفت قلبي جنيتي اللي طلعتلي في الضلمه صحيح ما استحقهاش بس هعوضها واحطها جوا قلبي قومي يا قلب جواد جالك قلب تسحبي روحي كده ليركن علي الوساده يتأمل وجهها بعشق. ظل ناظرا اليها  كطفل صغير فقد حاميه وحانيه ربنا بيحبك عشان عارف اني هعيشك احلي ايام ودا عهد عليا يا عمري 

 ميفو السلطان. حب البدوي ابدي في حياته وعشقه قدام عينه. هتعيشي يا عمري هتعيشي وتفرحي. الدنيا دي ليكي ومعاها دنيا الجواد تحت رجليكي. قبل راسها وااخذها في احضانه وسقط في نوم عميق بعد ان فقد  روحه لينام هانئا اخيرا وقد استعاد قلبه نبضه. نبض اخيرا بقرب حبيبه ينتظر َعودته.. 

كانت لوحه من العشق غير مسبوقة رحيل روح ثم تتبعها روح اخري متعلقه بها وعندما عادت عاد.. لوحه ولا اروع من العشق لوحه خطت بالوجع والدماء لتنغرز احداثها في قلبه. ليعلما ان هما جسدا واحد لا يفارق الاخر. فالعشق يا ساده يصب في الأنفس ويغرز في الروح ليتلبس الحبيب روح حبيبه يتنفس بنفسه فعندما راحت سهيله فل الجواد ورمح لتعود وتشد اللجام ليعود متمخترا يصبو لرضا الحبيب يصبو لينال عفوها وينعم بقلبها.


 مرت الايام وهو ملتصق بها لا يفارق فراشها وقد نقلوها لحجره عاديه وهو لا يفعل شئ إلا أن يهمس في اذنها بحبه ويناجيها ان تعود اليه. كانت سهيله نائمه لتبدا في التململ والاستيقاظ احست بنفسها مكبله لتفتح عيونها وجدت نفسها في احضان من عشقته وادمي قلبها. وجدته يحاوطها بيديه ملتصقا بها . رجف قلبها وارتعش جسدها من ملمس جسده بقربها واحست انها ستنهار لتحاول ان تبتعد لتتأوه من الوجع سمعها هو واحس بها قام مفزوعا.. ونظر لها بعشق... انت فوقتي يا عمري. حبيبي قلبي فيكي ايه حاسه بايه انت كويسه والنبي قولي..

قطبت جبينها من لهفته وعيونه التي تشع حبا لتهمس بوجع..... ابعد. 

هوي قلبه وشعر بقهر ولكنه ابتسم بحب..... حاضر يا قلبي اللي تامري بيه.

وما ان ابتعد قليلا حتي تأوهت مره اخري فاقترب واحتضنها بخوف.... لا والنبي مش قادر ابعد خايف طيب.. والله لحد ماتخفي بس. قلبي مخلوع كده يا عمري تموتيني كده روحي كانت هتطلع

تأوهت وتحركت بعيدا نظر اليها قائلا...  اهدي جرحك لسه طري اهدي يا عمري بالله عليكي واعملي ما بدالك جواد تحت رجلك والله ما هنطق. 

نظرت اليه ببلاهه واستنكار ابتسم هو هامسا... عارف بتبصيلي كده ليه ارتاحي بس ونتكلم بعدين..

هتفت متعبه... مفيش بينا كلام خلاص ثم اشاحت وجهها ونامت مره اخري متعبه.

اقترب منها واحتضنها..... لا يا عمري دا فيه وفيه وفيه.. فيه جواد اللي بيعشق حبيبه فيه جواد اللي هينحت في الصخر عشان يراضي حبيبه فيه عشقي اللي زاد وطفح ومش عارف اروح بيه فين. يا رب اهديهالي.

مرت الايام وهيا تستفيق وتنام وتبدا في استعاده صحتها وهو يلتصق بها كجلدها وهيا لا تنظر اليه ولا تقبل منه كلام وهو يصبر ويبتسم لياتي يوم خروجهم استيقظت ووجدته محتضنا اياها  صرخت وحاولت ان تبعده استفاق مفزوعا.. ايه يا قلبي بيكي ايه يا عمري..

احست بالوجع من نبره صوته فدفعته وابتعدت بجسدها العلوي وصرخت..... انت بتعمل ايه  قوم من جنبي انت اتجننت..

تنهد وابتسم.. هكون بعمل ايه يا قلب جواد نايم جنب مراتي فيها ايه دي. 

صرخت غاضبه... بقلك ايه اتلم وقوم من جنبي بدل ما اطين عيشتك انت ايه قله ادبك دي هو عشان تعبانه تستحلاها. 

ضحك وشدها اليه.. قله ادب ايه يا شيخه مالقمر نايم اهوه لابس كل الحاجات داحنا حتي في مستشفي مفيش فتفوته راحت علي الاقل دلوقتي. 

انصدمت من وقاحته لتضربه بيدها.... لا بقه ابعد واتلم ايه ده ليك عين ومرات ايه انت اتجننت. 

إلتصق بها هاتفا بعشق... مراتي مرات جواد التركي وحبيبته وروح قلبه.. ليشدها اليه.. وحشتيني والله وحشتيني لم يستطع ان يوقف نفسه فاقترب منها وشدها وقبلها قبله حارقه حاولت ان تبعده وتضربه الا انه تحكم بها وظل يهيم بها يغوص عاشقا في شفتيها بحب وهيا ستنفجر من تحملها له وما يفعله. احس بتحملها ليرحمها فابتعد اخيرا.. قلبي يا ناس وحشتيني يا واخده قلبي. 

صرخت منفعله... قوم بقله ادبك وامشي بقه انت اتلحست في عقلك ايه اللي جرا مش كت بتذل فيا وعايزني اموت  يلا من هنا والله ما هسكتلك اتلم وابعد بقه حرام عليك. 

تنهد بحزن... يا رب كان لساني اتقطع والا ربنا خدني ولا نطقتها حبيبي والله اسف يا عمري .

فدفعته بغضب فشدها مره اخري...... بس تعالي هنا انت محلويه كده ليه قلب جواد قمر بيصحي قمر هو هيبقي صباحي كده.

لتنصعق من كلامه فصرخت.. بقلك ايه انت تبطل بقه ماعتش متحمله وقوم من جنبي والا عشان مش قدرالك قوم بقه. 

هتف بحب.. هو انت لو كت قدرالي هتفرق.. جواد ما هيبعدش عن قلبه ثانيه. ميفو السلطان 

انفعلت بشده.... انت عقلك خف اتبدلت فيه ايه راجع بعد ما ذلتني تقل ادبك مش قصه واتقفلت. 

اقترب منها وانحني فوقها.. اتقفلت ايه بس قولي اتفتحت وهتبقي احلي قصه وهاخد قلبي في حضني اشبع بيه وحبيبي يشبع مني يا لهوي يا ناس دانا هعيش بعد ما جتتي شققت من الوحده. 

نظرت اليه مذهوله فصرخت.. انت واحد قليل الادب. ووحده ايه امال السلعوه مراتك بتعمل ايه مش اتجوزت ابعد بقه انت جاي تحرقلي اعصابي. 

هنا انفجر ضاحكة... وانت هبله وصدقتي.. تصدقي ان جواد حبيبك اللي انهبل من يوم ماشافك يبقي لحد تاني. يجيله قلب دانا زي العيال الصغيره وكنت بكيدك وانا مش طايق وش امها. 

سهمت قليلا... ايه ده ماتجوزهاش... لتندفع... وانا مالي بيك انت تتجوز تولع انا مالي قصه وقفلتها وخلصنا. 

الا انه إلتصق بها فاشتعلت واحمر وجهها فهتف انت متاكده انها اتقفلت كلامك مابيقلش كده نهائي. 

ابتلعت ريقها هتفت... كلام ايه انت اتجننت.

اقترب وجهه منها ونظر بهيام..... اه اتجننت لما سمعت حبيبي وازاي بيحبني و وهو محافظ علي نفسه وازاي بيعشق وانا ماستحقش العشق ده والله مايستحق. 

لتبهت ويرجف قلبها لتهمس.... جواد

اقترب مسرعا هامسا بالقرب من شفتيها.. عيون جواد وقلبه ودنيته اللي مايستحقش حتي تبصيله. جواد اللي بيعشقك ولا يوم نساكي جواد اللي بيقلك بحبك وفوق الحب عشق وغرام جواد راجلك وحبيبك.. لتسهم في كلامه ويرجف قلبها ويرتعش جسدها فأحس بها فلم يتمالك نفسه لينزل  علي شفتيها بحب  لتتوه هيا من هول ما حدث وعوده الحبيب وكلامه وعشقه التي نامت تتمني قربه. اقترب واقترب حتي انهكها من فرط رغبته وهيا تان وتتشنج بين يديه راغبه تتناغم مع جسده وانفاسهما تتلاحم وهو لا يحس الا بها  بعشق كلمسه حريريه حانيه  فانهارت بين يديه وهو غير مصدق كم المشاعر التي لاحت بينهم ليظلا مندمجان لفتره من الزمن لينغزها عقلها ان تخرج مما دخلت فيه فتجلدت وقاومته وهو لا يترك لها مجال فقد جن بقربها فصرخت اخيرا وانكمشت وانهارت تنتحب بين يديه. فهوي قلبه وسيطر علي نفسه وشدها اليه يحتضنها ويمسد علي جسدها وهيا تبكي فكل ذلك كثير عليها. فهمس بحبك والله بحبك.. ليأكلها عقلها.... حب ايه انت اتجننتي واحد جاي بعد ماذلك يقلك حب. مش من شويه كان بيعايرك بقله شرفك وتقعدي زي الكلبه وجاي يتبجح انت هبله لما سمع كلامك صعبتي عليه انت ازاي هتصدقي تستحملي شفقته عليكي فوقي لنفسك انت واحده شفتي كتير وقلبك مات ماتنفعيش لحد هيعمل بيكي ايه ماعداش يوم علي معايرته تقومي تعملي كده وتنامي في حضنه لتنهر نفسها ثم بعدته بعنف وهو يحاول ان يهدئها.

فصرخت... ابعد ابعد بقه انت ايه يا اخي عايز مني ايه سيبني بحالي وباللي فيا مش عايزاك ولا محتجاك ولا محتاجه شفقتك يلا من هنا بقه واحترمني شويه وراعي حالتي حب ايه وزفت ايه انا لا عايزه حب ولا عاد ليا احب يلا قوم وبدات تدفعه بهستيريه وتتشنج ليبتعد نظرا لحالتها فكانت منهاره.

فهتف خائفا.... طب اهدي انت عامله كده ليه والله يا قلبي بحبك وحاله ايه مالك بس انت قمر اهوه وقلبي هيموت عليكي. 

فصرخت.. اخرج يا جواد وسيبني بحالي انت خرجت من دنيتي ومش هترجع تاني خلصنا اتفضل يلا..

تنهد وجلس امامها فصرخت.. بقلك امشي انت هتقعد. 

فهتف مبتسما... ماهو لازم تهدي عشان انا مش همشي ولا هتعتع من هنا ونتكلم كده بهدوء وعقل..

نظرت اليه بغضب... انا مافيش بيني وبينك كلام ومن فضلك بقه ارمي عليا اليمين وراعي اللي انا فيه. كفايه وجع وبهدله لحد كده.

هنا انفجر ضاحكا... يمين ايه يا قلب جواد هو انا كت عملت بيه لما ارميه ماتعقلي كده. اسمعي انت مراتي وعارف انك تعبانه وموجوعه بس انت مراتي ومش بعد اللي سمعته اسيبك لو علي روحي.

لتنقهر اكتر و اكتر وصرخت... دا كان زمان وخلصنا كت هبله وبفش خلقي و وَجعي انما خلاص خلصنا بقه واخرج.

ابتسم وهو نظر اليها بعشق.. بحبك. وهاخدك احطك جوا قلبي. 

لتستغفر ربها.. يا عم بقه ارحمني بلا تاخد بلا تدي. ليقترب.. فهتفت... ايوه افندم عايز ايه من ورا عمايلك دي ماتخافش يا سيدي عليا انا قويه وبميت راجل ها عايز حاجه تاني

هتف بوجع -   لأ إنتى مش قوية .. إنتى الوجع خلاكى تستقوى يا سهيله انا عارف اني وجعتك وغلطت يا قلبي بس والله كان غصب عني انا قلبي كان هيقف يا عمري. 

فصرخت... وحلفتلك عالمصحف وقلتلك بعشقك وخرجت من حياتك بهدوء َرحت اتجوزت راجع ليه قلي راجع تقهرني ليه انت خلاص خرجت من حياتي ولو انطبقت السما ماهترجعش فيها هاتلي سبب. حب ماتكدبش انت الحب راح.  ايه صعبت عليك بعد ماسمعت الكلام. انا بقلك انا تخطيت كل ده ومش عايزه شفقتك واياك تكدب. مش تعايرني  وجاي تحب فيا دلوقتي.. عارف لو روحي طلعت ببعدك ما هدخلك حياتي تاني. 

ليصرخ.... شفقه ايه يا مجنونه انت بحبك  بحبك َعايزك انت مراتي اعقلي بقه.   ميفو السلطان 

ابتسمت ساخره... لا والله وانت تقلي كده اسمع بقه وكده انت عقلك دا خف.. اسمع يا بيه انا كنت واحده ملك نفسي وليا شخصيتي ودنيتي لحد مانت دخلتها غصب ومن ساعتها وفقدت روحي وانذليت وماعرفش انا ازاي كت كده ضعيفه ومهزوزه وبتذل نفسها انما خلاص انا كنت هموت نفسي واكفر واخش جهنم عشانك ايه التخلف ده خلاص يا بيه سهيله رجعت لنفسها ومش محتاجه حد. 

ضحك هو..... ايه هتلبسي دكر وتهبشي في الرجاله انت هبله يا قلب جواد هو انا هسيبك. 

فصرخت... اخبط دماغك في الحيط عندك اربعه اهم نقيلك حيطه انت قصه وانتهت برشقه السكينه في بطني حبك راح من جوايا خلاص وحتي لو فاضلك حاجه هعمل المستحيل علشان انزعها من قلبي. 

ليتنهد ويهتف.... وانا هعمل المستحيل عشان ارجعك

نظرت اليه ساخره ولا تنطق... لتاتي في راسها فكره  كانت تريد أن تبتعد عن الدنيا التي وجعتها. فانزوت بعيدا ولم تنظر اليه حتي تستطيع أن تنفذ ما عزمت عليه.

خرج جواد لتتصل هيا بمدير الشركه رغم تعبها تحاملت علي نفسها وانتهت فرصه اشغاله بعمل فقامت  لتبتعد عن مكان وجودهم وكتبت رساله الي جواد وتركتها له ورحلت بلا عوده كانت قد اتفقت مع مدير الشركه ان تنتقل فرعا اخر في مكان آخر صغير  ولا يخبر أحدا ليستجيب لها  لتذهب مسرعه وتلملم بعض أشيائها كانت تستعين باحد اصدقاءها فهيا ما زال الجرح ينزف منها الا انها تحاملت فهيا  قلبها محروق من الكل تسللت  لتاخذ اشياها وتكلم اختها لتستعجب انها فعلت ذلك لتخبرها انها فرصه عمل بالخارج وكانت ستفوت منها وجواد يعلم لتذهب وتؤجر شقه صغيره بمفردها وكانت صديقتها لا تتركها  كان فرع الشركه الاخر صغيرا لا يهتم به احد   لتذهب سهيله اليه وتكتم الامر علي ذلك. لتبدا حياتها بدون ذلك الجواد العاشق.

نعود لجواد الذي كان قد ذهب ليغير ملابسه وعندما عاد وجد الفراش خاليا فذعر بشده  احس بقلبه سينشق من جنونه عليها راحت فين دي دي تعبانه جرحها لسه  ليجد ورقه مكتوبه احس بالتوجس فاقترب وفتحها ليضع يده علي قلبه.. لا لا لا والنبي ماتعاقبنيش كده لا يا قلبي وحياتي لا هموت والله اموت  كانت تخط كلمات دبحه عن جداره... ليقرا...

جواد... كل اما بقول اسمك قلبي بيرجف اسم عشت معاه لوحدي اتمني الاسم ده يبقي ليا وبس.. عرفتك وانا جاحده ماعنديش قلب  اه والله اسمك وحبك دخل قلبي غصب. عارف حب الغصب ليه حلاوه لوحده بيخش يتغلغل يغرز جواك عرفتني يعني ايه حب.. كريم ماكنش حب كنت لسه صغيره بس انت حب عمري انت اللي علمت سهيله تحب بس عارف انت اللي خليت سهيله تكره سهيله. انا بكره نفسي لاني حبيتك كرهت شخصيتي اللي بتحب لاني انوجعت وجع فوق الاحتمال مش هعاتبك عاللي عملته انت عملت كتير. ساعات في لحظه عشق مني بلتمسلك العذر وساعات اكره نفسي اللي بتلتمسك العذر. انا جوايا اتنين بيكرهو بعض واحده بتعشق وهتكون من عشقها ضعيفه خنوعه مش سهيله خالص. وواحده تانيه قرفانه اه والله قرفانه من اللي وصلت ليه. سهيله القديمه ماكنتش انت تقدر توجعها ولا تهزها اصلا لأنك أنت ماكنتش جواها شخص نافر بطولة الزمن شرخ فيه جيت انت مسكت كل تشريحه وداويتها يا جواد. بس للاسف بعد ماقلبي نور وبقي مليان بيك جيت انت وغرزت غرزتك. بس غرزه فلقت قلبي بتقلي هتداويني بتقلي هتراضيني.. ازاي وانا كل حته في ناحيه هعملها ازاي وانا مش عايزه قلبي . حبك خلاني احس بالرخص وانا عمري ماكت رخيصه يا جواد. عشان كده هبعد وهسافر ايوه همشي ومش هرجع تاني. هتقلي مراتك اه مراتك بس مش فارقه لأنك عميت عيني علي صنف الرجال. دي في ايدك تطلق تسيب مش فارقه لاني عمري ماهكون لحد سهيله اتولدت عشان تعيش بطولها يا جواد ماتدوروش عليا مش هتلاقيني لاني بعيد قوي وعملت حسابي في كل حاجه انا بعدت لاني لو قعدت انت هتاخدني في حضنك وتداوي وتحب براحتك وانا عارفه نفسي ضعيفه هنصاع للحب ده لاني بعشقك لو قعدت لحظه مش هعرف ابعد لازم سهيله تقوي وترجع زي ما كانت عشان لما اقف قدامك وعيني في عينك مانهزش.. للي كان في يوم حبيب. قلب سهيله لازم يرجع لسهيله وده حله البعد. ابقي كدابة الف مره لو قلت اني هقدر عليك دلوقتي لا مش هقدر انت عيونك بتطلع حب تدخل قلبي ومهما كنت زعلانه هلين وارجع سهيله الضعيفه اللي بتحب جواد.. بس لا ساعتها  هفضل خايفه ان لو يوم بعدت هفضل اجري وراك مش هعرف اسيب حبي ساعتها هبقي عبده للحب ده.. بس لا يا جواد سهيله مش عبده سهيله بنفسها وبس سهيله هتعيش حياتها قافله قلبها وحاطه عليه حجر عشان لما اقابلك وابص في عينك نظره عنيك اللي مليانه حب ماتخشش قلبي لأنها هتقابل حته حجاره تمنعها وتمنع اي مشاعر.. كل اللي حصل خير انا كنت هسافر بعد امي ما ماتت وكنت هعيش عيشه ابكيك واناجيك وابعتلك الاف الرسايل بس ربنا رحيم اراد اني اسمع لأمي وارجع واشوف منك اللي شفته عشان لما امشي مابصش ورايا ابص علي حب رخصني.. انا عمري ماكت رخيصه.. عارف كريم اترجاني  يجيلك بس انا رفضت اه والله رفضت عشان انت كنت شاطر وانت بتموت الحب ده كنت مستنيه اللحظه بس اللي اخد فيها قرار موت الحب ده عشان ارتاح وقلبي يرتاح. ولا يوم ابكي الحب ده ولا يوم اعيش علي الاطلال القرار ده كان لحظه دخول السكينه فيا لحظتها انت خرجت يا جواد واللي يخرج من سهيله لو علي روحها مايرجعلهاش.. سيباك وبدعيلك  برضه اني اخرج من جواك عشان وجعي اللي عشته ماتمناش لحد يشوفه بعد الحبيب موجع.. حبيت بدوي وقالي حبي ابدي.. طلع كل ده وهم في وهم. اقفل عالقصه دي زي انا ماقفلتها لا جواد هيبقي لسهيله ولا سهيله عمرها هتبقي لجواد......

انتهت الرساله والصمت يجوب المكان منتظرا ان يقبض روحا قلبها يدق بمراجل من نار وعيون جواد تسيل منها الدمع ليسقط ارضا ليبرك الجواد وقلبه ينزف دما ليظل يحاول ان يلقط انفاسه... سهيله سابتني ومشت وسافرت سهيله حبيبتي انا تخلع قلبي طب انا هعيش ازاي طيب اه استحق بس غصب عني والله غصب عني اعمل ايه قلبي هيقف بتقلي سهيله عمرها ماهتبقي لجواد بتبعد عشان تستقوي اه هتقوي عليا ماهي لو بعدت قلبها هينشف ومش هطولها لو عملت ايه  ليصرخ بحرقه بعدتي ليه وسيبتيني كنتي موتيني وامشي كان يمسك قلبه بحرقه ويصرخ من وجع فاق احتمال وجع نزوع روحه من جسده. كانت ينتحب ويشهق ويمسك قلبه بشده.. ااااه ااااه  حبيبي راح حبيبي  يا ناس. ليقوم ويكسر المنضده ليتبعثر الزجاج ويلمع في عينيه. ظل فتره ينتحب كانت بالقرب من يده قطعه من الزجاج لينظر اليها ساهما قطعه كسرت علي شكل قلب فسهم فيها قليلا ليلتقطها ويسهم فيها ليحس بتبلد فجاه غير عادي واحمرت عيونه ونشفت دموعه وسهم قليلا... ليبتسم ويتذكر... لو قعدت هنصاع للحب ده لاني بعشقك.

ليمسح دموعه ويلمس الزجاج لينجرح ليضحك... ليفتح قميصه ويمسك القلب بقوه ويفعل شيئا لو راه أحدا لظنه مجنونا ليغمض عينه بعد ان احس براحه عاديه فقد حفر اسمها علي قلبه وما ان فعل دخلت السكينه اليه وقام وعيونه تشع نار..هلحقك يا عمري قبل ما قلبك يجمد. هلحقك لاني عارف اننا ماينفعش نبعد. و سهيله هتبقي لجواد. سهيله للبدوي اللي عشق وعشق البدوي يموت بيه لو ماخدوش. عهد عليا واسمك علي قلبي  لاجيبك لو كنتي في بطن الحوت عهد عليا اعيش اتنفس وروحي بتناجي روحك. عهد عليا تكوني لجواد يديكي من عشقه مهما كنتي فين لتاخديه ليموت بيه. وساعتها هتعرفي جواد عشقه شكله ايه هتعذب اه واستحق ده بس قلبك اللي فلقته نصين هرجعه يا قلب جواد وتشوفي ياما اخده ياما اسمك اللي علي قلبي يعصر قلبي واموت بيه  ليقوم وكلة تصميم علي استعاده حبيبته.


مبسوطين اهو طلعت روحه يا ظلمه بعدي عليه رايح جايه بهرس فيه ها اكمل هرس والا هتنبطو 😂😂😂 فانز أشرار وانا طيبه بسمع ليكو مع اني بحب الواد 😁😁😁😁

   


تكملة الروايه من هنا



بداية الروايه من هنا



🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺

الصفحه الرئيسيه للمدونه من هنا

🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹



اللي عاوز باقي الروايه يعمل متابعه لصفحتي من هنا 👇👇


ملك الروايات


لعيونكم متابعيني ادخلوا بسرعه


👇👇👇👇👇


جميع الروايات الكامله من هنا




تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close