القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

رواية امتلكني حبها البارت الثالث عشر بقلم رحمه محمد رواية امتلكني حبها الفصل الثالث عشر بقلم رحمه محمد

 رواية امتلكني حبها البارت الثالث عشر بقلم رحمه محمد 

رواية امتلكني حبها الفصل الثالث عشر بقلم رحمه محمد 

رواية امتلكني حبها الجزء الثالث عشر بقلم رحمه محمد 

رواية امتلكني حبها البارت الثالث عشر بقلم رحمه محمد 

رواية امتلكني حبها الفصل الثالث عشر بقلم رحمه محمد 


ورد بكسو.ف: جابر نزلني ممكن حد يشوفها 

جابر دخل الاوضه وقفل الباب ونزلها:حاضر نزلتك اهو

ورد ضحكت: بعد اي بقا

جابر غمزلها وشدها نحيته وبقا وشه في وشها: المهم خلينا في موضوعنا انتي حلوه كدا لي النهارده 

ورد ابتسمت وبصت في الارض كمل جابر وهو بيطبع قب.له علي خدودها: انا بقول متتكسفيش تاني 

ورد حاولت تغير الموضوع: احمم انت مفطرتش 

جابر طبع قب.له تانيه علي خدها التاني: مانا بفطر اهو

ورد حاولت تبعد بص جابر جذبها اكتر ليه: راحه فين

ورد لفت ايديها حولين رقبته وبصتله ببتسامه: هروح فين يعني انا مقدرش اسيبك 

جابر ابتسم من كلامها: اممم بتعرفي تقولي كلام حلو اهو ي وردتي 

ورد ضحكت بصوت عالي: امال (وبصتله بخ.بث) ممكن تغمض عينك بقا 

جابر بستغراب: لي؟؟ 

ورد: عشان خاطري ي جابر غمض عينك دقيقه 

جابر استغرب اكتر وغمض عينه: اهو 

ورد بخ.بث: لا انت شا.يف غمض عينك بايدك 

جابر ساب ورد وغمض عينه بايده: اهو

ورد ضحكت وبعدت بسرعه وجريت نحيت الحمام: فتح بقا 

جابر فتح بستغراب لقي ورد دخلت الحمام وقفلت الباب عليها وهي بتضحك بصلها بغ.يظ: ماشي ي ورد هتروحي مني فين يعني 

فجاه سمع صوت صر.خه منها رجت البيت كله جابر اتخض وجري نحيت الباب: ورد..ورد في اي افتحي 

سمع صوت ضع.يف منها: جابر الحقني 

جابر قلبه وجعه اول ما سمع صوتها وخا.ف عليها اوي ولسه بيفتح الباب لقاه مقفول  : ووورررردددد

وفضل يخبط بكتفه الباب عشان يتفتح لحد ما اخيرا اتفتح ووقف مصدو.م اول ما شافها واقعه علي الارض وسايحه في د.مها جري عليها بخو.ف ونزل لمستواها

ورد فتحت عيونها ودمعه نزلت منها: جابر 

جابر شالها بسرعه: هوووش هتبقا كويسه انا معاكي

وجري بيها لبرا واول ما خرج من الحمام دخلت شمس وريم وجاد 

شمس بصد.مه: و..ورد

ريم جريت عليها بخو.ف: مالها ي جابر حصل اي 

جابر بخو.ف: و..وقعت في الحمام 

ريم بصت علي دماغها لقتها بتنز.ف : لازم تروح المستشفي دلوقتي 

ورد حاولت تتكلم ودمو.عها نازله: ر..رج..جلي 

ريم بصت علي رجليها لقتها ورمه: جابر رجليها ورمه ممكن كسر بسرعه يلا نروح علي المستشفي بسرعه 

ورد من كتر الالم اغمي عليها جابر بصلها بخو.ف وبعدين  بص لجاد بسرعه: بسرعه جهز العربيه يلاا 

جاد سابه وجري وجابر راح وراه 

ريم بصت لشمس الي كان باين عليها الخو.ف والتو.تر: شمس اهدي ورد هتبقي كويسه يلا تعالي 

شمس حركة راسها بالايجاب وجريت بسرعه هي وريم ورا جابر 

ناصره اول ما شافت جابر نازل وشايل ورد وهي بالمنظر وخرج برا البيت وبعديه شمس ابتسمت بشما.ته: عقبال ما اسمع خابرك عن قريب ي ست ورد (وكملت بستخريه) قال ست البيت قال 

سمعتها ريم بصتلها بغ.ضب: انتي اي ي ماما معندكيش قلب بدل ما تدعي تكون بخير تدعي عليها هي عملتلك اي لدا كله 

ناصره بصت ليها بغ.ضب: ايوا يختي معنديش قلب 

ريم كانت هتتكلم حست ان الكلام ملوش فايده معاها خرجت من البيت لقتهم ركبو العربيه جاد بيسوق وشمس قعده جنبه وجابر شايل ورد ورا 

جابر بصله بغ.ضب: بسرعه ي جاااااد بسرررررعهههه 

ريم بصت لجاد: امشي انت بسرعه وانا جايه وراكم 

جاد حرك راسه بالايجاب وساق العربيه بسرعه عاليه: متقلقيش ي جابر هتكون بخير ان شاء الله 

جابر خبط علي وشها بخفه وخوفه ظاهر عليه : وردتي فتحي عينك

شمس بصت لورد وتكلمت بصوت مكتوم من العياط: ورد حبيبتي فتحي عينك وطمنيني عليكي ي ورد بالله عليكي طمنيني انا مليش غيرك اوعي تسبيني ماشي 

جاد بصلها بحز.ن.. كان حاسس بحز.ن كبير وهو شايف شمس كدا 

وبعد فتره وصلو المستشفي

 شمس دخلت بسرعه: دكت.. 

قاطعها جابر وتكلم بصوت عالي: دكتوره بسرعه 

جت دكتوره جري: دخلها الاوضه دي بسرعه(جابر دخل الاوضه بسرعه ووراه الدكتوره وممرضه) 

الدكتوره: ممكن تطلع برا ي جابر بيه 

جابر بغ.ضب: انتي لسه هترغي انجزي اكشفي عليها 

الدكتوره خا.فت منه وبدات تكشف علي ورد شافت الجر.ح الي في دماغها: الحمدلله جر.حها سطحي 

وبدات تعقم الجر.ح وحطت عليه قطن ولفت علي دماغها شاش  

الممرضه خدت بالها من رجل ورد:دكتوره رجليها ورمه 


شمس وقفت مكانها بخو.ف وقلق ودمو.عها نازله زي المطر مش عارفه توقفها: انا خا.يفه عليها

جاد قرب نحيتها وحاول يطمنها: شمس 

شمس بصتله ودمو.عها نازله: انا مليش غير ورد وبابا مقدرش استغني عن حد منهم كفايه خسرت ماما من زمان مش عايزه اخسر حد تاني هي هتبقا كويسه صح

جاد بدون تفكير جذبها في حضنه: صح ي شمس ورد هتبقا كويسه اطمني 

شمس انهارت في العياط: من زمان وهي بتعاني في حياتها بسبب موت ماما وتعب بابا كانت مسؤوله عننا وهي في سن صغير..كانت بتخدم عندكم لغايت ما كبرت.. هي امي واختي مش عايزه اخسرها ولا هقدر يارب تبقي كويسه يارب 

جاد مكنش عارف يقول اي غير انه شدد علي حضنها وهي سكتتت وبقت بتبكي وبس 

وفجاه خرجت ورد علي السرير المتحرك وجنبها جابر ووراهم الدكتوره وشمس جريت علي اختها

جاد وقف جابر: هي كويسه 

جابر بخو.ف ظاهر عليه: الجر.ح الي في دماغها سطحي وهتعمل إشاعه علي رجليها 

جاد: هي وقعت ازاي 

جابر بصله بغ.ضب: مش وقته دلوقتي 

ومشيو الاتنين يروحو لورد 


ريم اول ما العربيه مشيت: هروح ازاي دلوقتي 

لقت عربيه وقفت قدام البيت ونزل منها إسلام جريت عليه: انت إسلام صاحب جابر صح 

إسلام اول ما شافها ابتسم: ايوا 

ريم نزلت دمو.عها: طب ممكن تاخدني ليه المستشفي 

إسلام بخو.ف: جابر كويسه حصله حاجه 

ريم بلعت ريقها: ايوا بس ورد وقعت وخدوها علي المستشفي وانا عايزه اروح ليهم ممكن تاخدني هناك

إسلام حرك راسه بالايجاب: طبعا اركبي بسرعه 

ريم بسرعه ركبت العربيه واسلام ركب وبقا يسوق بسرعه عاليه وريم قعده قلقانه وعماله تفرك في ايديها 

اسلام: ورد وقعت ازاي 

ريم بدمو.ع: معرفش بس هي بتنز.ف من دماغها وكمان رجليها وارمه اوي شكلها اتكسرت 

اسلام اداها منديل: بطلي عياط شويه وهنكون عندهم 

ريم خدته منه وحاولت تبطل عياط بس كل ما تفتكر شكل ورد تصعب عليها وتعيط... اسلام اضا.يق لما شافها بتعيط وقف العربيه 

اسلام: لو مبطلتيش عياط هلف وارجع 

ريم بعياط : لا خلاص هسكت اهو 

اسلام لقاها بتعيط تاني شغل العربيه: طب يلا نرجع

ريم سكتت بسرعه: خلاص اهو 

اسلام ابتسم وشغل العربيه وكمل مشي وبعد فتره كانو وصلو قدام المستشفي ريم بصتله: شكرا اوي 

وجريت دخلت المستشفي واسلام متابعها ببتسامه عريضه ودخل وراها لقاها واقفه مش عارفه تروح فين قرب منها: واقفه كدا لي 

ريم: مش عارفه هما فين 

اسلام وقف ممرضه وسألها وعرفته مكانهم: سهله اهي 

ريم كانت خا.يفه: طب يلا بسرعه 

ووصلو قدام الاوضه لقو جاد واقف برا ريم جريت عليه: هااا ي جاد حصل اي ورد كويسه 

جاد بصلها ببتسامه: ايوا كويسه جابر وشمس جوا 

ريم فرحت ودخلت بسرعه الاوضه وسابت جاد واسلام يتكلمو مع بعض برا

 لقت ورد صاحيه بس باين علي وشها التعب ورجليها متجبسه وملفوف علي دماغها شاش : حمدلله علي سلامتك 

ورد بتعب ابتسمت : الله يسلمك ي ريم 

جابر: جيتي ازاي 

ريم: عشان انا بركه بعد ما انتو مشيتو لقيت اسلام صحبك جه وهو الي جابني هنا وواقف برا مع جاد

جابر حرك راسه بالايجاب وبص لشمس وريم وهما فهموا وابتسمو شمس كملت: طب يلا بينا احنا ي ريم 

ريم ضحكت: يلا ونسبهم شويه لوحدهم بقا 

وخرجو الاتنين وهما بيضحكوا وجابر باصص لورد ببتسامه: كان لازم تجري مني يعني 

ورد ضحكت حست بتعب في دماغها فتألمت جابر قلق عليها: انتي كويسه في حاجه وجعاكي انادي الدكتوره (ولسه هيقوم ورد مسكت ايده) 

ورد ببتسامه وصوت ضعيف:انا كويسه خليك جنبي

جابر مسك ايديها اكتر: تعرفي اني عمري ما قلقت علي حد كدا من بعد ما امي ما.تت حسيت اني كنت تايهه انتي عملتي فيه اي ي وردتي 

ورد ابتسمت بحب: كنت خا.يفه عليا اوي كدا 

جابر اتنهد: بعد كدا تخدي بالك من اي خطوه تخطيها ي ورد انا قلبي كان هيقف من الخو.ف عليكي فاهمه 

ورد: بعد الشر عليك فاهمه حاضر 

جابر باس ايديها بو.سه طويله وقاطعهم خبط علي الباب جابر قام وقرب الطرحه علي دماغ ورد ودارا شعرها الي كان باين ورد ابتسمت كمل جابر: مش عايز حد يشوف شعرايه منك انتي بتاعتي انا وبس 

ورد اتكسفت وجابر رجع قعد تاني: ادخل 

دخل اسلام: الف سلامه عليكي ي ورد 

جابر ببتسامه: الله يسلمك ي صحبي (وبص لورد) شويه وجاي ارتاحي (وطبع قب.له علي جبينها) 

وخرج من الاوضه هو واسلام ودخل جاد وشمس وريم اتكلم جاد: الف سلامه عليكي ي ورد 

شمس بتهديد: انتي عارفه لو عملتي فينا كدا تاني انا هعمل فيكي اي ي ورد 

جاد ضحك: اسكتي دي بهدلت الدنيا عياط (وبقا يتريق عليها) ورد فتحي عينك.. ورد عشان خاطري.. ورد طمنيني اهئ اهئ اهئ اهئ اهييييييي

طريقته خلت ريم وورد يضحكوا 

شمس بصتله بغ.يظ: انا كنت بعمل كدا 

جاد بتاكيد : ايون كنتي شبه الطفله الي ضاعت مصاصتها 

شمس دمعت وبصت لورد: كنت خا.يفه عليكي حسيت ان روحي بتتسحب مني لما شوفتك بالمنظر دا واني بخسر ماما تاني مكنتش عارفه اعمل اي ي ورد كنت بتمني اكون انا الي مكانك بس انتي لا انا مقدرش اخسرك 

وخرجت من الاوضه وهي بتبكي 

ورد بتعب: شمس استني 

ريم بصت لجاد بحز.ن: لي زعلتها كدا ي جاد 

جاد: انا مكنتش اعرف ان كلامي هيضايقها كدا انا اسف ي ورد بجد مكنتش اقصد 

ورد حركة راسها بالايجاب: شمس كانت محتاجه تعيط.. وعيطت من خو.فها مش من كلامك 

ريم بإصرار: برضو روح صالحها بدل ما انت واقف كدا

جاد حرك راسه بالايجاب وفعلا خرج من الاوضه وفضل يدور علي شمس في المستشفى ملقهاش خرج لقاها واقفه بعيد جري نحيتها: شمس انا اسف مك... 

قاطعته شمس وهي بتسمح دمو.عها: متتاسفش انت معملتش حاجه 

جاد وهو بينهج من الجري: انا كنت السبب في عياطك

شمس بصتله: لي 

جاد: عشان اتريقت عليكي جوا بس انا كنت بهزر مكنش قصدي اخليكي تعيطي بجد بعتذر

شمس بصتله ببتسامه: معيطش من كلامك انا بس كنت خايفه علي ورد وافتكرت شكلها فعيط 

جاد ابتسم: يشيخه دا انا قولت طلع عندك د.م وزعلتي

شمس بصتله بغ.يظ جاد انتبه لكلامه: احمم قصدي كويس انك مش زعلانه 

شمس ابتسمت: ايوا كدا اتعدل 

جاد: اتعدل!! اي ي بنتي لسانك الي اطول منك دا.. مش المفروض نعرف ابوكي 

شمس بسرعه: لا لا لما ورد ترجع البيت نقوله ليتعب من الخو.ف عليها 

وفضلو واقفين كتير مع بعض يتكلموا 

_______وبعد فتررررره طويله_________

جابر دخل الاوضه الي فيها ورد كان فيها جاد وشمس وريم بيهزرو مع ورد 

جابر ببتسامه: يلا عشان نمشي 

ورد: ياريت انا زهقت من القعده دي.. والبتاعه الي علي رجلي دي هتتشال بعد قد اي 

ريم: الدكتوره قالت بعد شهرين 

ورد نفخت بضيق وكمل جابر وهو بيقرب منها: معلش ي حبيبتي يلا عشان نروح 

ورد: وانا همش.... 

وقاطع كلامها جابر شالها وهي اتكسفت وهمست: نزلني مينفعش كلهم موجودين 

جابر بنفس المس: ميهمنيش اي حد غيرك ي وردتي

ورد ابتسمت وجابر خرج من الاوضه والباقي وراه وكان كل الي في المستشفي بيبصو علي جابر وورد 

ورد بكسوف: شايف كلهم بيبصو ازاي هيقولو علينا اي دلوقتي 

جابر: خلي حد يفتح بوقه بس وبقول كلمه علي مراتي وانا اكون قا.طعله لسانه 

كان اسلام مستنيهم برا وركب معاه جاد وريم وركب مع جابر ورد وشمس ورجعو كلهم البيت 

جابر شال ورد: يلا عشان ترتاحي 

ورد حركة راسها بالايجاب مع ابتسامتها الي بتسحر جابر وطلع بيها الاوضه واول ما الباب اتفتح ورد بصت حوليها بصد.مه من الي شافته ووووووو..... 


البارت الرابع عشر من هنا


بداية الروايه من هنا


مجمع الروايات الكامله من هنا


إللي عاوز يوصله اشعار بتكملة الروايه يعمل إنضمام من هنا




تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close