القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

رواية بين الماضي والحاضر الفصل الرابع بقلم نونا جمال

رواية بين الماضي والحاضر الفصل الرابع بقلم نونا جمال 

رواية بين الماضي والحاضر الفصل الرابع بقلم نونا جمال 

🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸

كانت حور كل يوم تذهب اللي العمل في العياده 

ياسمين. ايه ياحور عامله ايه 

 حور الحمد الله 

 ياسمين مرتاحه مع دكتور مختار 

حور جدا جدا. دكتور محترم اوي بس 

 ياسمين بس ايه 

 حور بفكر انزل شغل المستشفي تاني محتاجه اذود الدخل عشان مصاريف الولاده وكدا 

 ياسمين ايه اللي بتقولي دا يابنتي انتي في روح شيلاها لازم تراعي نفسك ومتخفيش لو علي مصاريف الولاده. دقيقه واحده  تدخل ياسمين غرفتها وتأتي لها بي مبلغ مالي وتقول اتفضلي ياستي 

حور ايه دا 

ياسمين فلوس هيكون ايه 

 حور انتي فاهمه قصدي كويس ياسمين 

 ياسمين ايه ياحور احنا مش اخوتك وانا خالت  البيت أو الواد الشقي دا 

حور طبعا خالتو واكتر كمان 

ياسمين يبقي خلاص دا حقه عليا

حور. تحضن ياسمين وتقول خليهم معاكي ياسمين أنا لازم أنزل المستشفي. وصدقيني لو احتجت عندي مين اطلب منه غيرك انتي 

 نروح اللي. محمد 

 هناء كانت تجلس في الشقه في انتظار وهي تلبس قميص  نوم ديق يظهر مفاتن جسدها  وتضع ميكب كثير جدا  

 يأتي محمد 

 هنا ايه يا محمد كل دا تأخير 

 محمد عندي شغل 

 هناء شغل شغل لغايت نص اليل وانت لسه عريس جديد 

 محمد ايوه شغل انتي عايزه ايه دلوقت 

هناء لا انا صبرت عليك كتير. وستحملت بي ما فيه الكفايه أنا هكلم خالتي 

محمد يمسكها من زراعها هتكلمي خلتك تعملك ايه زهقتي خلاص عايزه تطلقي 

 هناء تغير نبرط كلامها وتذهب ليه وبي مسكنه لا أطلق ايه ياسي محمد

محمد أنا داخل ارتاح شويه 

 هناء وانا جايه وراك بي المائه السخنه 

محمد ينظر اللي شكلها ويفتكر حور تلك الرقيقه الهادئه التي كانت تعلم مايسعده وتقوم بي عمله 

 نروح اللي منزل تحي 

 فريده هي ايه الحكايه ياماما 

 تحي حكايه ايه 

 فريده الله الحكايه وتشاور اللي اعلي 

تحي بضحكه عرايس خليهم بنبسطه 

 فريده عرايس ايه بس ياماما انا لسه شايفه محمد من البلاكونه وهو جي والهم فوق كتافه . وحزن مالي  

 تحي انتي بتقولي ايه لغايت دلوقت مكنش رجع 

فريده ايوه امال انا بقولك ايه 

تحي مش عارفه اعمل ايه اخلي ينسي المخفيه اللي اسمها حور دي 

 مها هو الحب بيتنسي يا ماما 

 تخبطها تحي بي المخده قومي انتي قاعده معانا ليه يامقصوفت الرقبه 

فريده هتعمل ايه ياماما 

 لا كدا الموضوع عايز تخطيط تاني خالص 

 وبعدين مده علي أبطالنا. دكتور سامح 

مبروك يا حور علي رجوع المستشفي 

 حور الله يبارك فيك يا دكتور

سامح كان في حاجه كنت عايز اقولها ليكي 

 حور حاجه حاجة ايه 

 سامح دكتور مختار كان عايزك تسفري معا امريكيه عنده منحه ومحتاج معا ممرضه 

 ممرضه انا بس يادكتور 

 سامح دي فرصه كبيره ياحور 

حور عارفه يادكتور بس انا اسفه خصوصا بي وضعي دا مش هقدر اوافق 

سامح فكري ياحور شويه 

 تخرج حور من غرفة دكتور سامح. كانت تذهب في الطرقه  المستشفي حتي تقابل محمد أمامها 

 محمد حور حبيبتي 

 حور محمد 

 محمد ايوه ياحور انتي فين دورت عليكي في كل حتي كنتي فين 

 حور عايز مني ايه 

 محمد عايز منك ايه عايزك عايز ترجعي ليا 

حور اسفه خلاص 

 محمد يعني ايه خلاص

 حور يعني طلعتك بره حياتي. طرقنا مش واحد  وكانت تتهرب من النظر في عيونه حتي لا تضعف واحن له تاني 

 محمد وانا مش هسيبك ياحور 

 حور ابعد عندي انت اناني عايز كل حاجه 

 ياسمين حور في ايه 

ياسمين لو سمحت يا استاذ محمد احنا هنا في مستشفي في مكان عمل مينفعش 

محمد ينظر اللي ياسمين ويقول حور حور تعالي معايا تعالي نتكلم في مكان تاني 

 حور مش ريحه في حتي 

 محمد اسمعي الكلام. ويمسك يديها غصب عنها 

حور ابعد عني بقولك ابعد سيب ايدي 

 ياسمين سرعان ما تكلم الأمن. وتطلبه حتي يأتي ويخرج محمد من المستشفي 

 حور تبكي في أحضان صدقتها ياسمين 

محمد وهو يخرج مش هسيبك ياحور مش هسيبك 

حور تقول هو عايز مني ايه عايز مني ايه كفايه اللي عمله فيه 

 ياسمين خلاص ياحبيبتي هو مشي اهدي 

 حور أنا مش هينفع افضل هنا 

 وتقوم وتمسح دموعها وتذهب اللي دكتور سامح 

 تخبط الباب سامح ادخل 

 حور دكتور سامح أنا موافقه 

 سامح ايه 

 حور موافقه اسافر مع دكتور مختار 

سامح كويس جدا أنا هقوله 

يذهب محمد اللي المنزل وهو حزين  يفتح باب الشقه ليجد أمامه تحي 

 تحي كنت فين يا محمد 

 محمد بصدمه  ماما 

تحي. رد علي السؤال كنت فين 

محمد أنا أنا وينظر اللي تحي واللي هناء 

 تحي هناء روحي اعملي حاجه اشربها 

هناء حاضر ياخالتي 

تحي تنظر اللي محمد ها كنت فين 

 محمد أنا كنت بتمشي 

 تحي تعالي يا محمد عايزه اتكلم معاك 

 وتدخل معا اللي غرفة الاطفال 

 اسمع يابني وضعك كدا مش حلو  واللي انت بتعمله دا مش كويس ومراتك ليها عليك حق. أنا هديك اجازه خد مراتك وسافر في اي حتي سافر بره أو عايز حوه مصر مفيش مشكله 

 محمد سفر سفر ايه لا يامحمد 

 تدخل هناء وهي تحمل بي يدها حاجه سقعه 

 هناء سفر الله هنروح فين 

 محمد انتي ايه اللي دخلك كدا اطلعي بره 

هناء بحزن حاضر يس محمد 

تحي مش كدا يابني يلا اطلع رضيها وقولها انك هتخدها اسبوع في شرم الشيخ حتي 

 محمد بس ياماما 

تحي وبعدين بقي يامحمد

محمد حاضر ياماما 

أما عن حور في تسعد للسفر 

ياسمين يعني خلاص قررتي السفر 

حور لازم ابعد ياسمين لازم مش عايزه محمد يشفني تاني ولا اشوفه 

ياسمين اعملي اللي في مصلحتك ياحبيبتي 

 وعدي عدت ايام ويذهب محمد مع هناء اللي شرم 

 نجوي كانت تجلس مع اختها فريده 

نجوي يعني ايه الست هانم تروح تتفسح واحنا لا 

فريده. عرايس بقي 

 نجوي يعني احنا مش لينا نفس 

 تحي ليكي نفس اللي ايه يابت 

 نجوي اصل ياماما بقول عايزني نخرج احنا كمان نتفسح 

 تحي وانتي يافريده عايزه تخرج 

فريده عادي ياماما محدش يكره الفسح 

 تحي يبقي افسحكم يانن عين امكن 

 نجوي حبيبتي ياماما 

تحي يلا روحه شوفه نها 

 تحي تقول لنفسها لمه اروح اشوفك عاملت ايه يامحمد أنا مش مرتاحه 

 

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


الفصل الخامس من هنا


بداية الروايه من هنا


جميع الروايات الكامله اضغطوا هناااا

تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close