القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

رواية عشق رجال الصعيد الفصل الاول والتاني والتالت والرابع والخامس والسادس والسابع والثامن والتاسع

رواية عشق رجال الصعيد الفصل الاول والتاني والتالت والرابع والخامس والسادس والسابع والثامن والتاسع 


رواية عشق رجال الصعيد الفصل الاول والتاني والتالت والرابع والخامس والسادس والسابع والثامن والتاسع 


الفصل الأول 

:اتجوزها اي وهي عنده عشر سنين يا ابوي

لاب: طاب يا ولدي علشان خاطري اكتب عليها قبل ما تمشي ولما ترجع طلقها.. مينفعش تكسر كلمت جدك

عبدالرحمن اتنهد: حاضر يا بوي هات المأذون بسرعه بس علشان ممتاخرش علي السفر

شويه وجه المأذون وفعل بعد مبلغ مالي كبير وخوف المأذون من كبير البلد كاتب كتب كتاب عبدالرحمن وشمس 

عبدالرحمن بحترام: عايز حاجه تاني يا جدي

الجد بصله بتركيز وهو بيهز راسه برفض.. ونده بصوته القوي

: شمس يا شمس تعالي سلمي علي جوزك قبل ما يمشي 

طلعت بنت عنده عشر سنين لابسه جلبيه ولافه حاجب 

شمس وهي منزله راسه 

: ترجع بسلامه يا ابن عمي

الجد بحده: جوزك يا شمس جوزك فااااااهمه

شمس: فاهمه يا جدي... 

فاق من الذكره الي عده عليها اكتر من عشر سنين  وهو راجع لبلده تاني ابتسم بسخريه ومراته.يا ترا قاعده زي ما هي طفله... ركن العربيه ونزل منه بقميصه لابيض والكوتش من نفس الون و البنطلون  جينز وشعره الي مصففه بعنايه ودقنه الخفيفه اول م نزل من العربيه كل بنات البلد الي كانت معديه بصتله بعجاب 

.... 

نسمه بفرحه و دموع

: نورت بيتك واهلك يا ولادي

عبدالرحمن باس ايدها

: وحشتيني يما.. راح لابوه الي واقف وباس ايده

: وانت كمان يابوي قوي... 

ابوه طبط علي كتفه

: سلم علي جدك يا عبدالرحمن 

عبدالرحمن بحترام باس ايده

: اخبارك يا جدي وخبار صحيتك

الجد: الحمدلله بخير...

نسمه: اطلع ارتاح يا ولدي مراتك مستنياك فوق

الجد: هستناك يا عبدالرحمن متتاخرش

عبدالرحمن اتنهد وطلع وهو بيبص لامه بستغراب لانه عماله تزغرط

عبدالرحمن دخل الشقه بهدوء حط الشنطه علي جنب ولسه هيدخل يا خد دش اتفجاء بالي قاعده علي السرير ولا لابساه... يتبع


الفصل الثاني 

عبدالرحمن اتصدم لما شافها بشكل دا... مكنش متوقع انها كبرت وبقيت ب الأنو*ثه دي حاول يسيطر علي نفسه وقعد علي اول مقعد قابله ورجع راسه لورا بضيق.. شويه وحس بحاجه تحت رجليه فتح بخضه وكانت هي بتقلعه الكوتش

عبدالرحمن بسرعه: شمس بتعملي اي

شمس: بقلعك الجزمه اكيد جاي تعبان 

عبدالرحمن غمض عنيه ومسكها من كتفها تقعد جنبه

: حتا لو جاي تعبان يعنى انا مش هعرف اقلع الكوتش لنفسي 

شمس بتوتر: دا واجب اي ست اتجها جوزها 

عبدالرحمن: لا مش واجبك والحاجات الي اتعلمتيها بلاش تتعملي معايا بيها... 

شمس هزت راسها بهدوء 

عبدالرحمن بصلها ولي هي لابسه وهنا فهم قصد جده ليه قله مستنيك... 

عبدالرحمن: شمس مش دلوقتي انا جاي تعبان 

شمس بلهفه: بجد يا ولد عمي 

هنا عبدالرحمن فهم ان كله دا مجرد اوامر من جده مش بأرادتها 

بهدوء: بجد يا شمس

شمس اتوترت بعد ما قالت كلامها وخافت ليقول لجدها

: ا.. انا.. مش قصدي امنعك عن حاجه يا ولد عمي دا حقك

عبدالرحمن ابتسم بسخريه 

: لا يا شمس مش بتمنعيني عن حاجه 

شمس رفعت عنيها ليه ودي كان اول مره ترفع راسها من لما دخل الشقه 

: احضرلك الحمام

عبدالرحمن تاه في جمال عنيها ورموشها الطويله شف*يفها خدودها كل حاجه فيها اتغيرات 

شمس بتوتر: ولد عمي 

عبدالرحمن غمض عنيه

: حضري

........ 

عبدالرحمن نازل السلم وشمس نازله وراه 

الجد: فين يا عبدالرحمن 

عبدالرحمن بضيق: معلش يا جدي وقت تاني انا جاي من سفر وتعبان

الجد ضرب العكاز في الارض بوقو

: قدامك يومين فاهم

عبدالرحمن: ماشي يا جدي 

.... 

الرجل قعدين علي السفره ياكلو وشمس واقفه جنب عبد الرحمن 

عبدالرحمن: اقعدي يا شمس كلي هتفضلي واقفه كدا كتير 

الجد: شكله عيشت برا نستك ان عندنا الحريم تفضل واقفه تخدم علي جوزها لحد ما يخلص وكل وبعدين تاكل 

عبدالرحمن قام بضيق ومسك ايد شمس 

: فتحيه... هتيلي صنيه الاكل علي فوق...وطلع.... يتبع

#شمس_الصعيد

الفصل الثالث

عبدالرحمن بضيق: بقولك يا حسام انا مش طايق نفسي دلوقتي اقفل ونكلم بعدين... عبدالرحمن قاعد بيتكلم في التلفون بضيق و شمس قاعده في الكنبه ومنزله راسه بخو"ف.. الباب خبط

عبدالرحمن بضيق: مين

فتحيه: انا يا بيه الوكل

عبدالرحمن فتح بضيق وخد منها الصنيه.. دخل وقفل الباب.. وحط الصنيه قدام شمس...

 عبدالرحمن: اي مالك كلي 

شمس بتوتر: ه.. هو انت... مضايق مني.. ا.. انا والله.. م. مـ..ـكنتش اعرف انك هتضايق مني لما اقف جنبك وانت بتاكل... بس جدي كان هيتخانق معايا 

عبدالرحمن اتنهد وقعد جنبها وزاح شعرها علي جنب

: لا مش زعلان منك يا شمس... كلي يلا

شمس بدئت تاكل بتوتر من عبدالرحمن الي بيحرك ايده علي خدها وبيبصلها بتركيز

عبدالرحمن فضل يتأمل فيها وفي جمالها 

: مكنتش اعرف انك بقيتي بالحلاوه دي يا شمس.. شمس اتوترت و هو قرب منها وايده لسه علي خدها  ميل ب*سها.... وشمس شرقت و فضلت تكح 

عبدالرحمن ضحك: كل دا من بو*سه دا جدي مستنينا نعمل اكتر من كدا تحت

شمس اتوترت  و معرفتش ترد لحد ما سمعت صوت عربيه جاي من تحت 

: الظاهر ان ايهاب جه... 

عبدالرحمن ابتسم  وهو قايم 

: هنزل اسام عليه خليكي هنا ما تنزليش

شمس هزت راسها بهدوء و عبدالرحمن نزل

... 

تحت

كان قاعد علي المقعد الي في الحوش مرجع راسه لورا من تعب المشوار ومغمض عنيه... دقنه خفيفه والجلبيه الصعيدي وملامحه الرجوليه.. ايهاب اخو عبدالرحمن الكبير... 

فتح عنيه لما حس بحد بيبوس ايده 

عبدالرحمن: وحشتني قوي يا ايهاب 

إيهاب: وانا لو وحشتك تقعد في الغربه 15سنه 

عبدالرحمن اتنهد: ما انت عارف يا ايهاب 

ايهاب طبط علي كتفه وابتسم

: عارف.... هااا قلي بقا اي رايك في شمس لما كبرت 

عبدالرحمن ابتسم وحول يداري

: احم... عادي يعنى 

ايهاب: عليا برضو 

عبدالرحمن: الصراحه مكنتش اعرف انها هتحلو كدا

: سلام عليكم 

دا كان صوت بنت ناعم .. دخلت وهي منزله وشها باحترام ايهاب بصلها

: وعليكم السلام 

حور بتوتر: شمس فين 

عبدالرحمن بستغراب: فوق 

حور: بعد اذنكم هطلعلها 

ايهاب هز راسه وهو بيبص عليها وهي طالعه

عبدالرحمن بص لايهاب

: مين دي

إيهاب: حور بنت عمك عبده البواب 

عبدالرحمن بنبهار: يا بوي اي القمر دا 

إيهاب لازه بغضب وقع علي لارض 

عبدالرحمن: اي ياعم هي تخصك في حاجه 

إيهاب وهو قايم

: تخصني ولا متخصنيش الحرمه لما تدخل عينك متترفعش عليها ولا بلاد برا نستك اصولك.... 

فوق

حور بدمع: بقولك جه كلم ابوي..و ابوي وافق.. وناوي يكلم ايهاب النهارده.. انا خايفه اوي

شمس: يا حبيبتي طاب هو ايهاب وحش

حور مسحت دموعها

: انا بخاف منه.. د.. دا علطول شايل سلاح.. ل.. لو خت منه كف.. امو*ت فيه علطول... انتي مشفتيش جسمه وهو بيقطع سجر في الجنينه... انا بنسبه ليه عصفوره 

شمس: هو إيهاب كدا كل الي يشوفه بيخاف منه بس لو عشتي معاه يمكن تعامله تتغير

حور بعياط: لا ياشمس متحوليش تهوني عليا 

شمس اتنهدت وهي بتخدها في حضنها لان عارفه ان كلامها صح

..... 

إيهاب كان قاعد في مكتبه حتط رجله علي المكتب و راجع لورا وهو بيدخن بهدوء.. 

: عتفكر في ايه يا ولد ولادي

ايهاب قام وباس اي جده لما سمع صوته

: كيفك يا جدي

: بخير يا ولادي.. خلصت المشوار الي بعتك ليه

ايهاب: ايوه يا جدي كله تمام 

الجد: طاب تعاله نقعد علشان عايزك في موضوع كدا 

ايهاب: اتفضل يا جدي 

الجد: حور بنت عمك عبده 

ايهاب بستغراب: مالها؟!! 

الجد: دخلـــ*ـــتك عليها بكره.... يتبع

الفصل الرابع

الجد: وانت مش هتصغرني قدام الناس بعد ما اديتهم كلمه 

إيهاب بحترام: الي تشوفه يا جدي

الجد طبط علي كتفه: روح نام علشان تبقا فايق بكره 

إيهاب هز راسه بهدوء والجد طلع

ايهاب نزل يتمشا في الجنينه لما حس انه مخنوق... 

:بتعملي اي... دا كان صوت ايهاب لحور لما شافها داخله من البوابه 

حور بخوف وهي بترجع لورا

: ا.. انا.. كنت بودي الشاي لابوي 

ايهاب بصلها من راسها لرجليها بتركيز وداس علي ايده بغضب لما شاف انها طالعة ببجامه وفوقها خمار 

ايهاب: وانتي متعودة تطلعي بشكلك دا بليل كتير

حور: لا والله دي اول مره بس علشان امي قالتلي الحق قبل ما اشاي يبرد

ايهاب بضيق: اتزفتي علي جوه و مشفكيش طالعه برا كدا تاني... مفهوم

حور بخوف من صوته

: م.. مفهوم

....

نسمه: وهيقرب منك ازي وانتي ضاربه البوز ده

ام عبدالرحمن كانت ماسكه شمس من دراعها وبتزعق فيها

: احمدي ربنا جدك كان ناوي يجيلك هو بس فضلت اتحايل عليه وقوله هكلمها انا يحج

شمس بدموع: والله عملت كل الي قلتيلي عليه.. ب.. بس هو الي عايز كدا

: ما انتي اكيد ببوزك دا هتخليه يطفش.. مفيش راجل معيضعفش قدام مراته وانا ولدي شاف البنات الالون وشكال في بلاد برا تقومي تلبسي حاجه من الي في الدولاب وتحطيلك شويه الوان من الي بيحطوها دا... فاهمه 

شمس: فاهمه يا مرات عمي 

... عبدالرحمن كان لسه داخل من باب الشقه قابل امه 

عبدالرحمن بستغراب: في حاجه يما

: لا يا قلب امك خش ارتاح مراتك مستنياك جوه... وطلعت

عبدالرحمن دخل وهو بيقلع هدومه غمض عنيه بضيق لما شاف شمس وتمتم

: مش هتعديها علي خير... شمس قربت منه وساعدته يقلع هدومه 

عبدالرحمن قعد علي الكرسي وشاور لـ شمس

: تعالي يا شمس

شمس قربت وقفت قدام

عبدالرحمن بيقلع الكوتش

: امي كانت بتعمل اي هنا

شمس بتوتر: م.. مبتعملش حاجه 

عبدالرحمن بضيق: شمس مش علشان اتعملت معاكي كويس.. يبقا خلاص انا مكرهش في حياتي قد الكدب 

شمس: ه.. هي.. يعنى... كملت بدموع... جدي الي بعتها 

عبدالرحمن نفخ بضيق: مش هيسكت غير لما يعمل الي في دماغه

شمس قعدت تحت عبدالرحمن بدموع

: طاب ما تعمله خلينا نخلص.. انا مش حمل ضر*ب تاني والله 

عبدالرحمن مسكها من كتفها وقعدها جنبو

: وانتي هتبقي راضيه لما يبقا غصب عنك 

شمس نزلت راسها لتحت.. عبدالرحمن رافع راسها بصباعه

: بصيلي وانا بكلمك يا شمس 

شمس هزت راسها بـ لا وكملت

: ب.. بس علي لاقل هنخلص من زن جدي 

عبدالرحمن غمض عنيه بضيق

: انتي عايزه كدا يا شمس... يتبع


الفصل الخامس

عبدالرحمن بعد بضيق وهو بياخد التيشرت من علي الارض وتكلم  وهو نازل 

: انا هتصرف 

عبدالرحمن نزل علي تحت بغضب ودخل اوضة جده الي كان قاعد علي الكرسي المميز بتاعه وماسك السبحه بهدوء 

عبدالرحمن بغضب: انت ملكش الحق تتحكم في حياتنا... مدرستنا و مستقبلنا اسمنا شغلنا كل حاجه انت الي بتختارها.. بس متوصلش انك تتحكم في علاقتي بمراتي... انا استحملت بما فيه الكفايه 

الجد وقف بهدوء

: خلصت 

عبدالرحمن بصله بغضب وجده رفع ايده الي كانت هتنزل علي وش عبدالرحمن بس منعه ايهاب الي كان معدي وسمع كل حاجه 

: علشان خاطري يا جدي  

الجد بص لعبدالرحمن

: قول لخوك ان هنا الدنيا مش سايبه وان الي اقول عليه لازم يمشي وبت عمه كفايه الي قعت قباله خليه تشفله حتت عيال

ايهاب: حاضر يا جدي

...... 

: مش غلط الي انت عملته دا 

قالها ايهاب بهدوء صمت  عبدالرحمن الي كان قعد جنبه علي المقعد 

عبدالرحمن: وهو مش غلط الي بيعمله دا لامتا هيفضل يتحكم في حياتنا 

ايهاب اتنهد: دا جدك يا عبدالرحمن 

عبدالرحمن: وانا محترم دا والله بس انا تعبت من تصرفاته... اتنهد وكمل

انا كنت جاي وناوي هطلق شمس واخلص الموضوع بس.. بس 

ايهاب بصله: احلوت صح 

عبدالرحمن: قوي للاسف 

ايهاب ضربه في كتفه بضحك

: للاسف ايه يا ولد العبيطه.. قوم شوف الي مطيريه عقلك دي 

عبدالرحمن: مش قادر يا ايهاب مش قادر حاسس برفضها وخوفها وضغط الكل عليها 

ايهاب اتنهد: وهي استحملت كتير الصراحه

عبدالرحمن هنا افتكر كلام شمس *انا مش حمل ضر*ب تاني*

: وهو حد كان بيقرب من شمس وانا مش هنا

ايهاب: انت عارف جدك

عبدالرحمن قور ايده بغضب

..... 

عبدالرحمن طلع بتعب اول ما فتح الباب جريت عليه شمس

شمس بدموع: اتخنقت مع جدي صح كله بسببي.. دلوقتي يضربني

عبدالرحمن بصلها بطرف عينه

: كنتي بتتصنطي علينا 

شمس: لا والله انا سمعتكم من هنا صوتكم كان عالي 

عبدالرحمن قعد علي المقعد وشاور لشمس

: شمس تعالي.. شمس قربت منه وقعدت جنبه 

وعبدالرحمن مسك وشها بين اديه

: شمس مينفعش تفضلي خايفه من جدي كدا طول ما انتي علي زمتي مفيش حد يقدر يقرب منك مفهوم

شمس هزت راسها 

وعبدالرحمن باسها بحنيه

: يلا ننام

..... 

تاني يوم 

شمس فتحت عنيها بنوم لقيت نفسها في حضن عبدالرحمن الي كان بيبص قدامه بشرود

شمس بنوم: صباح الخير 

عبدالرحمن بصلها وميل يبو*سها 

: صباح النور احسن دلوقتي 

شمس استخبت في حضنه بكسوف

: ايوه 

عبدالرحمن: طاب يلا قومي علشان في تجهزات كتيره تحت وامي بعتت الخدامه كذا مره وانا قلتلها انك نايمه

شمس بعدت عن حضنه 

: هقوم احضرلك الحمام ولبسك الي هتحضر بيه 

عبدالرحمن وشمس نزلو والبيت كان كله ظيطه وزحمه بسبب فرح ايهاب من حور الي اصر جمال الخولي انه يتم النهارده وايهاب الي طول الوقت مشغول بالمعازيم ووجباته تقريباً نسي انه هو العريس 

جمال حط ايده علي كتف ايهاب 

: روح البس علشان تجيب عروستك 

ايهاب بحترام: حاضر يا جدي

بعد شويه ايهاب كان داخل وفي ايده حور الي كان بين علي وشها التوتر والخوف 

نسمه فضلت تزغرط اول ما ايهاب دخل ايهاب قرب منها وباس ايدها

نسمه: مبروك يا حبيبي ربنا يجعلها وش الخير عليك ايهاب اخد حور وطلع علي فوق..... 

ايهاب واقف ساند علي باب الاوضه و مكتف اديه بكل شموخ وبيبص لـ حور الي كانت قاعده علي السرير بالفستان وبتعيط 

حور بدموع: ط.. طب ممكن نأجل الموضوع كام يوم ونبي

ايهاب: مينفعش  مستنيينا تحت ولازم نخلص علشان طولنا قوي.... يتبع


الفصل السادس 

ايهاب اتنهد وقرب منها يفكلها الطرحه.. حور انكمشت علي نفسها بخوف لما قرب 

ايهاب بضيق: اهدي... ايهاب شال الطرحه وبص علي سستة الفستان ووووو.... بعد شويه ايهاب بعد ولبس هدومه.. حور شدت اللحاف عليها وهي بتعيط في صمت 

ايهاب بضيق: كفايه دلع هي او*ل مره كدا بتبقا صعبه وبعد*ين تتعو*دي 

حور عدلت وشها النحيه التانيه وهي بتحاول تكتم شهقاتها.. ايهاب خلص لبس ونازل

: هبعتلك امي... ايهاب نزل وضرب النا*ر و الزغريط اشتغل إيهاب قعد شويه تحت 

قعد جنبه عبدالرحمن 

: عملتها برضو 

ايهاب رجع راسه لورا 

: انا مش ناقص زن من جدي يا عبدالرحمن... 

سميه: قومي يا حبيبي اطلع شوف عروستك... ايهاب بص لعبدالرحمن وطلع... كانت حور عامله نفسها نايمه  ومتغطيه كلها ايهاب ابتسم بسخريه لانه عارف انها صاحيه قرب اخد مخده ونام علي الكنبه 

..... 

تحت بعد ما الكل مشي والدوشه خلصت 

الجد: شمس هتيلي الوكل علي اوضتي 

شمس كانت واقفه في المطبخ بتغسل المواعين بتاعت الفرح اول ما سمعت كلام جدها اتوترت...شمس جهزت الاكل علي صنيه ودته لجدها 

شمس: الوكل يا جدي

جمال شورلها: حطيه هنا 

شمس حتط الاكل وقفت تستنا جدها لما يخلص علشان تشيله 

الجد وهو بياكل

: عارفه يا شمس يوم جوازك من عبدالرحمن كان عندك سعتها 8سنين دلوقتي بقا عندك 23سنه سواء اتجوزتي عبدالرحمن في الـ 23 ولا الـ 8 مش هتفرق انتي كدا كدا لعبدالرحمن 

(عبدالرحمن كتب علي شمس تاني بعد ما رجع هنعرف دا في الاحداث) 

 جوزك ونصيبك ومن وانتي في اللفه... احنا معندناش بنات تطلع برا العيلة برضو.... وبما انك لعبدالرحمن وخلاص خلص الامر ليه نستنا اكتر من كدا... عايزة نفرح بيكم ونشوف عيالكم... صـح يا شـمـس.... نطق الكلمه الاخيرة بحده هنا شمس فهمت ان دا تهديد صريح من جدها

شمس: صح يا جدي

الجد: و ايوه حاجه تاني لبس عبدالرحمن مش عجبني هو علشان سافر بلاد برا مستعر من الجلبيه الموضوع دا عليكي برضو 

شمس بطوع: حاضر يا جدي

الجد: يلا شيلي الاكل وهتيلي الشاي

.......

شمس خلصت كل الشغل ولسه هتطلع كان عبدالرحمن نازل وهو بيظبط في نفسه 

شمس: رايح فين

عبدالرحمن باسها علي جبينها قدام امه وجده وهي كانت هتموت من الكسوف

: خارج مع اصحابي هتاخر نامي 

شمس: هفضل صاحيه لحد متيجي

عبدالرحمن بحده: لا يا شمس قلت نامي 

شمس بصت لجدها الي هز راسه بهدوء وهي طلعت تنام 

.... تاني يوم..... 

ايهاب حس باحاجه طريه بين اديه.... ايهاب فتح ويا ريته ما فتح كانت حور نايمه في حضنه علي الكنبه الي شيلاهم بالعافيه ببجمتها الرقيقة وعيونها الزيتوني الواسعه خدودها الحمره 

حور كانت بتبصله وهي من كتر التوتر هتعيط

: سميه هانم برا في الصاله وبتزغرط انا كنت عماله اصحي فيك ب.. بس انت مصحتش وانا خفت تدخل وتلاقيني نايمه علي السرير لوحدي

ايهاب بصلها بهدوء قام وهو بيمسكها من وسطها كويس علشان لما يقوم متقعش وحور اتشعلقت في رقبته

هنا دخلت نسمه بشيح وشافت المنظر.... ايهاب قاعد بالبنطلون بس  و حور في حضنه... زغرطت 

وحور استخبت  في رقبة ايهاب

نسمه: صباحيه مباركه يا عريس

ايهاب مسح وشه من اثار النوم ولسه حور علي رجله

: لله يبارك فيكي يا امي 

نسمه: جبتلك الفطار يا حبيبي...كملت وهي بتحط الصنيه قدامه....  و اهل حور جاين بعد شويه خليها تجهز

ايهاب: حاضر يا امي 

نسمه مشيت وحور بعدت عن وش ايهاب وفي كام خصله من شعرها شبكت في دقن ايهاب ودا اداها منظر حلو خالص ايهاب بصلها بر"غبه وهو بيبلع ريقه وتفاحة ادم بتتحرك في رقبته 

ايهاب قرب منها وووو... يتبع


الفصل السابع 

ايهاب حط حور علي الكنبه وقام بضيق 

: كلي و غيري هدومك علشان اهلك جاين

حور هزت راسها وقامت وتطلع هدوم من الدولاب 

إيهاب بصلها بطرف عنيه وهو واقف علي الكومدينه الي جنب السرير بيصب ميه علشان يشرب ورجع بص للي في ايده تاني

إيهاب بضيق: مكلتيش ليه 

حور : مش جعانه

ايهاب داس علي الكوبايه الي في ايده بضيق هو اكتر حاجه بيكر*ها كلامه ميتسمعش

: قلت كلي الاول وبعدين غيري... وبعد كدا كلامي يتسمع من اول مرا فااااهمه... 

حور سابة الهدوم

: فــ... ـاهمه... حور قعدت تاكل بتوتر و ذاد اكتر لما ايهاب سحب كرسي وقعد قصادها ياكل هو كمان.... حور كلت شويه صغيرين ولسه هتقوم ايهاب من غير ميرفع عيونه

: في كوبايه لبن متشربتش ليه 

حور: م... مـ..ـبحبوش... بيقلبلي بطني 

ايهاب شاور علي الكوبايه من غير ميرفع نظره من علي لاكل وبكل هدوء

: اشربي.. حور شربته وهي حطه ايدها علي بطنها بوجع... شربتها وجريت علي الحمام

.... 

نوسه: وانت لامتا هتفضل مخبي علي ابوك موضوع جوازنا بقالي 25سنه اقول معلش بكره يبطل خوف من ابوه ويقول.... 

عباس وهو قايم..(ابن جمال الخولي..ابو ايهاب)

: يوووووها يا نوسه ما اهو اديكي عايشه وبعملك كل الي انتي عايزه لزمته اي اقول لبوي

 نوسه: وانت عايز عيال نسمه يكوشو علي كل حاجه وانا ابني يضيع وسطهم  

عباس قام بغضب: انا ماشي وسيبهالك يا نوسه... عباس طلع من الاوضه شاف ابنه الي قاعد علي الانتريه ولابتوب علي رجلية وسجاره في ايده 

عباس قعد جنبه وتكلم بحنيه

: ادهم يا ابني انت عارف ان كل الي قالته امك مش هيحصل انت متسجل باسمي ولو حصلي حاجه تقدر تروح تتطالب بحقك زيك زي اخواتك سمعني يا ادهم 

ادهم ببرود: خد الباب في ايدك وانت طالع 

عباس اتنهد ومشي... شويه وطلعت بنت من الاوضه بتظبط الخمار بتاعها.. وتكلمت بصوتها الناعم

: خالتي انا نازله

ادهم زي ما هو علي وضعه وبكل برود

: تعملي اي 

آيه بتوتر: ه... هشتري حاجه 

ادهم من غير ما يرفع نظره من علي اللاب

: عندك في الاوضه جوه الدولاب 

آيه وشها احمر من الكسوف هزت راسها ودخلت.....


.*ايه بنت اخت نوسه ا وجات تعيش معا خالتها بعد موت امها و ابوها سابها عندها 20سنه في كلية طب هاديه وخجوله جدا ادهم هو الي مربيها* 

.....

ايهاب نزل قعد مع جده في المندرة رجع راسه لورها وغمض عنيه...... ℳ𝒶𝓃𝒶𝓇 𝒽𝓂𝒶𝓂

الجد بهدوء:  مقعدش مع مرتك يعنى 

ايهاب: اهلها عندها فوق 

الجد هز راسها بهدوء وكمل

: ابوك طول اوي في مشوار القاهره دا بقاله تلات تيام هناك

ايهاب: اكيد في عطل في حاجه هو جاي النهارده   

الجد: البيه التاني الي مش لاقي حد يلمه ولسه مجاش من برا لحد دلوقتي.. شفلك حل معاه

ايهاب: حاضر يا جدي هتكلم معاه 

..... 

عبدالرحمن دخل وبين علي وشه التعب

: اما اما اعمليلي قهوه 

نسمه و شمس كانو وقفين في المطبخ 

نسمه: روحي شوفي جوزك يا حبيبتي وعمليه لبن علشان  صحته بدل القرف الي بيشربه وانا هعمل الشاي لاهل حور

شمس هزت راسها وعملت البن وطلعت بيه لعبدالرحمن 

شمس دخلت وحتط البن جنب السرير الي عبدالرحمن نايم عليه وحتط ايده علي وشه بتعب 

شمس راحت علي اخر السرير وقلعته الكوتش الي نايم بيه 

شمس خلصت وقعدت جنبه علي السرير وبدات تقلعه القميص 

عبدالرحمن زي ما هو

: صاحي علي فكره 

شمس شهقت ورجعت لورا

: ا.. انا فكرتك نمت.. و مش هترتاح لو نمت كدا 

عبدالرحمن قام قعد قصادها ومسك وشها بين اديه

: شمس انا جوزك حتا لو مش علشان انام مرتاح انا كلي ملكك فاهمه 

شمس هزت راسها عبدالرحمن قرب منها وكل تركيزه علي شفيف*ها

وهمس:حلوين اوي يا شمس.... يتبع

ℳ𝒶𝓃𝒶𝓇 𝒽𝓂𝒶𝓂

اخترو معاي اسم


الفصل الثامن 

شمس بهمس: عبدالرحمن 

عبدالرحمن: اممم 

شمس: اشرب اللبن الاول علشان هيبرد

عبدالرحمن بعد بضيق

: وقته يعني 

شمس: ايوه ونام شويه انت منمتش من امبارح

عبدالرحمن بعد وقام يخد اللبن

: لا انا متعود اطبق بس هو فنجان قهوه وبرجع زي الفل... وبعدين انتي شيفاني عيل جيبالي لبن

شمس: ومين قال ان اللبن دا لعيال..دا كله فايده وصحه ليك.. اتعلم من ايهاب  

عبدالرحمن قلع التيشرت الي لابسه وهو بيعرض عضلاته قدام شمس 

: قصدك اي اتعلم من ايهاب انتي مش عاجبك الفرمه دي

شمس ضحكت: لا عجباني 

عبدالرحمن بدأ يشرب اللبن و شمس فضلت تتامل فيه بحب 

..... 

آيه فتحت الشنطه بتعتها ملقيتش غير 50جنيه نفخت بضيق

: يووووها ومحتاجه اصور ورق و ملازم... اكيد نايم وهيقعد يقلي لبسك ومش لبسك.... آيه حسمت امرها ودخلت اوضة ادهم الي نايم علي السرير عار*ي الصدر آيه قربت بتوتر وهي بتهز في كتفه

: ادهم... ادهم.. ادهم فتح عنيه بنوم 

آيه بتوتر: عايزه فلوس 

ادهم غمض عنيه تاني 

: افتحي الدرج خدي الي انتي عايزه 

آيه بتفتح وخدت الفلوس ولسه طالعه وقفها صوت ادهم

: عندك كام محاضره النهارده 

آيه: اتنين

ادهم: تخلصي وتجيني علي المعرض(ادهم عنده معرض عربيات).... آيه هزت راسها وطلعت 

...... 

ام حور: خدي بالك من جوزك وحماتك يا حبيبتي 

حور هزت راسها 

امها: طاب يا حبيبتي اسيباك انا دلوقتي 

حور مسكت فيها: لا خليكي يا امي 

امها بحنيه: متخفيش يا حبيبتي.. هوصي ايهاب عليكي... حور بصتله بدموع وامها نزلت.. قابلت ايهاب طالع 

ام حور: خد بالك منها يا ابني 

ايهاب مكنش عارف يرد هو تعامله مع الستات محدود جدا 

هز راسها: حاضر... ايهاب سابها وطلع لقي حور قاعده علي السرير بتعيط

ايهاب تمتم بضيق

: انا كان مالي ومال الصنف دا ما كنت قاعد مرتاح... كمل بصوت عالي لحور

: مالك 

حور مردتش وصوت عياطها زاد 

ايهاب بضيق قفل ضرفة الدولاب الي كان فتحه

 وبحده: متردي هو انا هتحايل عليكي علشان تطلعي الكلام 

حور صوتها اتخنق وهي بتعيط بزياده

: بطني وجعني 

ايهاب بصلها بزهول ان كل دا علشان بطنها.. فاق وقرب منها 

: اي الي واجعك طيب... اكلتي حاجه مش كويسه... نفخ بضيق... حتا فطرنا سو وانا مفيش حاجه اهو..... حور بتعيط بس.. ايهاب قرب وسعدها تنام علي السرير وحط ايده علي بطنها حور انكمشت بس خافت تتكلم منه 

ايهاب: طاب معدتك بتتعبك من اللبن 

حور هزت راسها بدموع

ايهاب قام.. وهو بيجبلها برشام من الدرج

: طبيعي هتتعبك اول مره لو مش متعوده عليه بكره تتعودي.. اشربي المسكن دا 

.. حور قامت بتعب وشربته 

ايهاب وهو نازل

:عندي مشوار وهتاخر هبعتلك امي لو حسيتي بتعب هترن عليا

..... 

ادهم قاعد علي كرسي المكتب بتاعه ومركز في الورق الي قدامه... الباب خبط ادهم من غير ميرفع راسه

: ادخل... رجع بجسمه لورا علي الكرسي لما حس بيها انها هي الي داخله 

ادهم وراسه علي الكرسي ببرود

: تعالي 

آيه قربت وقفت جنبه.. شهقت لما شدها تقعد علي رجله.. آيه حولت تبعد هو اول مره يعمل كدا ولي زاد لما حاول يشلها الخمار

آيه: ا.. ادهم 

ادهم: هشششش... ادهم شال الخمار  ورجعلها شعرها ورا ودنها

.. هنا دخلت بنت باين عليها الخبث.. انتدهشت من المنظر 

:  اي دا ادهم الي كل البنات بتتمنا نظره منه وهو بيكرفهم كلهم مش مصدقه

ادهم قرب من آيه وبا*سها بو*سه رقيقه.. آيه بصتله بندهاش

: اي رايك... مراتي

البنت: بجد!!! زوقك حلو اوي دي اجنبيه

ادهم وهو بيبص لآيه وبيزيح شعرها 

: لا مصريه بس احلي من الاجانب

البنت: طاب اي هنخلص الصفقه ولا.. كملت وهي بتبص لآيه بغل... ولا مشغول مع المدام 

ادهم نزل آيه من علي رجله وقعدها علي الكرسي.. همس قبل ما يبعد وهو مميل عليها

: لفي الخمار وهبعتلك حد بعصير.. تمام 

آيه هزت راسها... ادهم بعد وتجه لبرا

: يلا بينا..

..... 

في بيت الخولي الكل متجمع علي الغدا عبدالرحمن بص لابوه 

: احم بما ان مقدرناش نتكلم لما انا جيت وحضرتك سفرت علطول.. ف انا هتكلم النهارده قدام الكل... سكت شويه وكمل... انا عايز اطلق شمس و زي ما وعتني قبل ما امشي... يتبع

#عشق_رِجال_الصعيد

دي آيه👇🏽🤎 بس من غير الخمار


الفصل التاسع 

الجد: اي الي عتقوله دا

عبدالرحمن:عايز اطلق شمس زي ما ابوي وعدني قبل ما امشي

جمال وقف وخبط العكاز في لارض وهو بيبص لـعباس 

: الكلام دا حوصل 

عباس اصلا كان مخنوق من موضوع نوسه 

: ايوه يا بوي انا وعدت عبدالرحمن  يطلاق شمس لما يرجع.. عايزني اعملك اي يعنى هو كان رافض وانت مصمم.. قالت يمكن لما يرجع يغير راي... بس خلاص يا بوي هو مش عايزها.. ليه تجبرهم يتجوزو وحده هما مش عايزينها.. وسنه ولا اتنين وهيتجوز الي هو عايزها من غير ما يقولك حتا 

الجد: دي اصول العيله ولازم الكل يمشي عليها 

عباس صوته علي مره واحده

: لاما تغصب ابنك يتتجوز بنت عمه الي مش بيشوفها غير ليلة فرحهم و سنه ولا اتنين تلقيه داخل عليك ب واحده جديده  ومعاها عيل فين الاصول 

كف نزل علي وش عباس من ابوه... عباس غمض عنيه 

: انا اسف يا بوي بس لو عبدالرحمن عايز يطلاق شمس انا معاه وهو حر دي حياته... انا مش عايز يحسبن فيا وانا في قبري

جمال مشي علي اوضته علطول وعباس بص لعبدالرحمن 

: هتصل بالماذون.. وراجع نفسك تاني 

عبدالرحمن بصلها ببتسامه 

: انا مش هطلاق شمس

عباس ابتسم بسخريه لما فهم خطة عبدالرحمن 

: عملة الي في دماغك برضو 

عبدالرحمن اتنهد :كان لازم اعمل كدا... كمل وهو بيضحك.. وبعدين يا بوي دا هو يادوب كف صغير

عباس: طاب روح اطلع للي منهاره فوق دي 

عبدالرحمن هز راسه وطلع عباس بص لإيهاب

: وانت كمان ناوي تطلق ولا اي

ايهاب قام: مش يمكن اختيار ربنا احسن من اختياري.. 

عباس: ربنا يصلح حالكم يا ولاد

.... 

شمس قاعده علي السرير وعماله تعيط عبدالرحمن قعد جنبها

: طاب اي مش كفايه عياط بقا 

شمس بتمسح دموعها

: اوعا ملكش صالح بيا مش انت كدا كدا هطلاقني 

عبدالرحمن مسك وشها بين اديه وباس راسها

: لا مفيش طلاق 

شمس مسحت دموعها

:بجد

عبدالرحمن فضل يتامل فيها وفي جمالها..تقريباً زاد وهي بتعيط.. عبدالرحمن  قرب منها وبا*سها بتلذاذ... بعد وهو بياخد نفسه

: هو الواحد قادر علي جمالك العادي هيقدر علي جمالك وانتي كدا

شمس زقته بكسوف وقامت

: سا*فل 

عبدالرحمن حط ايده تحت راسه وهو نايم علي السرير وبيبصلها

: انتي لسه شفتي سفا*له 

.... 

ايهاب قاعد في الاوضه بتاعتهم بيتامل في حور الي لسه نايمه من اثار الدواء وفي ايده كاس... هو بيشرب بس محدش يعرف حاجه عن الموضوع دا 

ايهاب بيبصلها بتركيز هو ممكن يكون ظلمها بجد زي ما بيقول عبدالرحمن.. هو ماظلامهاش .. كل رجالة الصعيد ونسأهم بيتجوزو كدا نادر ما بيكون في قصة حب بين اتنين... ابتسم بسخريه... حب هو مش بيصدق الخرفات دي عاش طول عمره مصلحته ومصلحت البلد اهم حاجه مكنش في وقت للهبل دا حتا لما ناوي يتجوز.. اي واحده علشان يجيب عيال وتخدمه..

ايهاب فاق من سرحانه علي صوت الباب ايهاب ساب الكاس وقام يفتح الباب وكانت فتحيه

: الاكل يا بيه

ايهاب هز راسه واخد منها الصنيه وقفل الباب ودخل حط الصنيه علي السرير وقرب من حور يصحيها ايهاب فضل يحرك ايده علي وشها الناعم ايهاب جمالها خدو وميل با*سها حور قامت مفزوعه

: ه.. ايهاب 

ايهاب بحد بجمود قام  وقعد علي الكنبه الي قصاد السرير تاني ومسك كاسه

: كلي انت متغدتيش 

حور قامت بتوتر تغسل وشها  وايهاب متابع كل حركه منها بتركيز... حور طلعت وقعدت علي السرير تاكل حور خلصت ودخلت تغسل ايدها 

اول ما طلعت ايهاب شورلها حور قربت وايهاب شدها تقعد علي رجله ودفن راسه في رقبتها بتلذذ 

ايهاب: ريحتك حلوه اوي يا حور 

حور بتحاول تبعد

: ا.. ايهاب 

ايهاب مش مركز: اممم

حور: انت شكلك سكران 

ايهاب زي ما هو

: عارف... حور صر*خة لما ايهاب عـ*ضه

حور بوجع: اااه

..... 

ادهم قاعد وفارد رجليه قدام التلفزيون 

نوسه بغضب: انت يا زفت اي اليى عملته مع بنت خالتك دا

ادهم ببرود وهو بيقلب برود 

: هي لحقتة تقولك

نوسه: ادهم متجننيش وكلمني عدل

ادهم قام : معملتش حاجه غلط مراتي عادي

نوسه: ادهم العقد الي بينك وبين آيه دا علشان الحرمانيه لاكن هي مش مراتك وميصحش الي انت عملتة دا

ادهم: والله انا لو رحت بالقعد الي معايا لاي قاضي هيقلي مراتك 

نوسه: ادهم الـ

ادهم دخل اوضه ايه وقفل الباب 

ايه قاعده علي السرير  منهاره عياط

ادهم قرب منها وهو بيقلع التيشرت 

:كل دا من بو*سه طاب دا انا ليا اكتر من كدا بس سايبك بمزاجي

آيه بشهقات: انا مش مراتك وهخلي خالتي تقطع الورقه الي معاك 

اادهم قرب: تؤ احنا نخليه جواز علي الو*رق وعلي السر*ير علشان تعرفي انك مراتي ... يتبع 

#عشق_رِجاٍل_الصعيد


الفصل العاشر من هنا




تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close