القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

رواية القاسي العنيد البارت السادس والعشرون والسابع والعشرون

 رواية القاسي العنيد الفصل  السادس والعشرون والسابع والعشرون 


رواية القاسي العنيد البارت السادس والعشرون والسابع والعشرون 



رواية القاسي العنيد الفصل  السادس والعشرون والسابع والعشرون 
ت 26و 27

ذهبت مني وراء آسر الذي وقف في منتصف الشركه وهو ممسك بيد ساره وطلب من الجميع الاجتماع امامه .....اجتمع الجميع وكان بعضهم ينظر لهم باستغراب والبعض باحتقار والبعض الاخر بغيره وحقد ....نظر آسر لوجهوهم جميعا واخيييرا تحدث 

آسر بصوت عالي : طبعا النهارده لقيتوا موضوع جديد تتكلموا عليه ...وحد جديد تمسكوا سيرته ....وطبعا انا كنت موضوعكم النهارده .... انا بس حبيت اقولكم ان اللي سمعتوه صحيح وحصل فعلا 

نظر له الجميع بصدمه من جراته الزائده ولكن قاطع صدمتهم صوته وهو يردف قائلا : بس ماظنش انه عيب او حرام انا الواحد يبوس مراته 

الجميع بصدمه : مراته 

آسر وهو يهز رأسه : ده صحيح ...اعرفكم ساره احمد الجارحي ..ومدام آسر الجارحي

           

كان الجميع ينظرون لبعضهم بصدمه وذهول فهم لم يتوقعوا ابدا ان تكون ساره زوجته 

آسر : ودلوقت بم ان كلكم عرفتوا ....اي حد هيفكر .. يفكر بس انه يضايق ساره بمجرد كلمه او حتي نظره فيعتبر انه ملوش مكان عندي .....ثم نظر لمني التي كان تستمع له وملامح الصدمه باديه علي وجهها 

آسر بنظره ناريه : وانتي مرفوده ....واقسم بالله لولا حرام كنت خليتك تندمي علي كل دمعه نزلت من عنيها ....اتفضلي من هنا مش عاوز اشوف وشك تاني .....ثم وجه حديثه للجميع ..يالا كل واحد علي شغله ..ثم سحب يد ساره التي كان تشاهد ما يحدث بصدمه هي الاخري وفرحه داخليه ..فحبيبها يدافع عنها امامه الجميع ..فاقت من شرودها علي صوت آسر وهو يهمس لها بعد ان ضمها اليه


آسر : ودلوقت يا حببيتي كل شئ انتهي ومش عاوز اشوفك زعلانه او في دموع في عنيكي مره تانيه ابدا            

ساره بحب : طول ما انتي جمبي عمري ما ازعل 

نظر لها آسر بحب واقترب منها وكان علي وشك تقبيلها ولكن ساره ابتعدت سريعا 

ساره بمرح : تاني يا آسر.... انت محرمتش

ضحك آسر بشده عليها وامسك بها وسحبها اليه مره اخري 

آسر بمرح وحسره مصطنعه  : اعمل ايه طيب ..بحبك ومش قادر استغني عنك وانتي مش حاسه بيه ......ارحميني بقي جننتيني 

ساره ضاحكه : تعمل ايه بقي نصيبك كده ....ثم افلتت منه وغادرت سريعا ....قبل ان يمسكها مجددا 

آسر بتوعد : بقي كده ....ماشـــي 

»»»»»»»»»»»»»»

في مكتب ساره 

دخلت ساره مكتبها وجدت ندي تنظرها وهي سعيده جدا مما حدث اما ريتاج فهي خجله منها للغايه 

ريتاج بحزن وخجل : انا اسفه يا ساره اني شكيت فيكي ...مكنتش اعرف

ساره بابتسامه : ولا يهمك                   

ندي بمرح : ايوااا يا عم ...محدش يقدر يتكلم معاكي دلوقت ..عندك اللي يدافع عنك ...اما انا اللي غلبانه اللي فيكم .....قاطعها صوت من ورائها

ياسين بمرح : انتي غلبـانه اشك ....وبغمزه ..وبعدين ما انا موجود ادافع عنك ولا انتي عندك شك 

توردت وجنتي ندي سريعا من تلميحات ياسين ...ضحكت ساره وريتاج عليها بشده 

ياسين : هههههه طيب لم انتي مش قد الكلام وبتتكسفي .....بتتكلمي ليه                    

مر باقي اليوم سريعا بدون احداث تذكر الا ان ساره قررت شئ ما

يا تري ساره قررت ايه 👿؟؟؟؟؟

وايه اللي هيحصل ؟؟؟؟ا

البارت 27

ذهبت مني وراء آسر الذي وقف في منتصف الشركه وهو ممسك بيد ساره وطلب من الجميع الاجتماع امامه .....اجتمع الجميع وكان بعضهم ينظر لهم باستغراب والبعض باحتقار والبعض الاخر بغيره وحقد ....نظر آسر لوجهوهم جميعا واخيييرا تحدث 

آسر بصوت عالي : طبعا النهارده لقيتوا موضوع جديد تتكلموا عليه ...وحد جديد تمسكوا سيرته ....وطبعا انا كنت موضوعكم النهارده .... انا بس حبيت اقولكم ان اللي سمعتوه صحيح وحصل فعلا 

نظر له الجميع بصدمه من جراته الزائده ولكن قاطع صدمتهم صوته وهو يردف قائلا : بس ماظنش انه عيب او حرام انا الواحد يبوس مراته 

الجميع بصدمه : مراته 

آسر وهو يهز رأسه : ده صحيح ...اعرفكم ساره احمد الجارحي ..ومدام آسر الجارحي

           

كان الجميع ينظرون لبعضهم بصدمه وذهول فهم لم يتوقعوا ابدا ان تكون ساره زوجته 

آسر : ودلوقت بم ان كلكم عرفتوا ....اي حد هيفكر .. يفكر بس انه يضايق ساره بمجرد كلمه او حتي نظره فيعتبر انه ملوش مكان عندي .....ثم نظر لمني التي كان تستمع له وملامح الصدمه باديه علي وجهها 

آسر بنظره ناريه : وانتي مرفوده ....واقسم بالله لولا حرام كنت خليتك تندمي علي كل دمعه نزلت من عنيها ....اتفضلي من هنا مش عاوز اشوف وشك تاني .....ثم وجه حديثه للجميع ..يالا كل واحد علي شغله ..ثم سحب يد ساره التي كان تشاهد ما يحدث بصدمه هي الاخري وفرحه داخليه ..فحبيبها يدافع عنها امامه الجميع ..فاقت من شرودها علي صوت آسر وهو يهمس لها بعد ان ضمها اليه


آسر : ودلوقت يا حببيتي كل شئ انتهي ومش عاوز اشوفك زعلانه او في دموع في عنيكي مره تانيه ابدا            

ساره بحب : طول ما انتي جمبي عمري ما ازعل 

نظر لها آسر بحب واقترب منها وكان علي وشك تقبيلها ولكن ساره ابتعدت سريعا 

ساره بمرح : تاني يا آسر.... انت محرمتش

ضحك آسر بشده عليها وامسك بها وسحبها اليه مره اخري 

آسر بمرح وحسره مصطنعه  : اعمل ايه طيب ..بحبك ومش قادر استغني عنك وانتي مش حاسه بيه ......ارحميني بقي جننتيني 

ساره ضاحكه : تعمل ايه بقي نصيبك كده ....ثم افلتت منه وغادرت سريعا ....قبل ان يمسكها مجددا 

آسر بتوعد : بقي كده ....ماشـــي 

»»»»»»»»»»»»»»

في مكتب ساره 

دخلت ساره مكتبها وجدت ندي تنظرها وهي سعيده جدا مما حدث اما ريتاج فهي خجله منها للغايه 

ريتاج بحزن وخجل : انا اسفه يا ساره اني شكيت فيكي ...مكنتش اعرف

ساره بابتسامه : ولا يهمك                   

ندي بمرح : ايوااا يا عم ...محدش يقدر يتكلم معاكي دلوقت ..عندك اللي يدافع عنك ...اما انا اللي غلبانه اللي فيكم .....قاطعها صوت من ورائها

ياسين بمرح : انتي غلبـانه اشك ....وبغمزه ..وبعدين ما انا موجود ادافع عنك ولا انتي عندك شك 

توردت وجنتي ندي سريعا من تلميحات ياسين ...ضحكت ساره وريتاج عليها بشده 

ياسين : هههههه طيب لم انتي مش قد الكلام وبتتكسفي .....بتتكلمي ليه                    

مر باقي اليوم سريعا بدون احداث تذكر الا ان ساره قررت شئ ما

يا تري ساره قررت ايه 👿؟؟؟؟؟

وايه اللي هيحصل ؟؟؟؟


تكملة الرواية من هنا

تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close