القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

شقة الحجة البارت الاول والتاني

 


شقة الحجة 

البارت الاول والتاني


قبل ما ابدأ حكايتي معاكم هعرفكم بنفسي أنا وسيم عمري تسعة عشر سنة استأجرت أنا وأصحابي بشار وحسن شقة بعمارة قريبة من الجامعة عشان نوفر مواصلات و وقت وتعب الشقة ايجارها مناسب لينا وقريب من الجامعة بنفس الوقت وطبعاً إحنا مالقيناش الشقة دي إلا بعد تعب و جهد كبير جبنا عفش بسيط على قدنا و رتبنا الشقة و كل واحد فينا خد أوضة لوحدو خلصنا شغل وكلنا وكل واحد فينا دخل اوضته بس مقدرناش ننام طول الليل من الخبط والرزع لي بيحصل في الشقة لي فوقنا أول يوم عدا وكنا مكسوفين نطلع نكلم الجيران بس الحال دا اتكرر اليوم التاني والتالت وخلاص إحنا تعبنا ومحتاجين هدوء مش عشان النوم بس لأ وعشان نعرف نذاكر وعشان كدا قررنا نطلع نكلم أصحاب الشقة لي فوقنا ونعرف حكايتهم إيه

طلعنا وخبطت على الباب و بعد وقت مش قليل فتحت ست كبيرة الباب

مساء الخير يا حجة

أهلا مساء الخير بس عفواً مين حاضراتكم و عايزين إيه في الوقت المتأخر دا

إحنا سمعنا صوت رزع و خربشة غريبة جاية من شقتكم و جينا نشوف في إيه

خربشة في شقتي أنا لأ معلش أكيد حضرتكم سمعتوا غلط أنا ست وحدانية و ماعنديش حد يخربش ولا يطلع صوت

بس أنا سمعت صوت خربشة جاي من عندك و حسن و بشار سمعوا الصوت برضوا مش كدا يا شباب

حسن ايوا يا حجة إحنا بقالنا يومين تلاتة مستأجرين الشقة لي تحت منك والحقيقة إحنا مش عارفين ننام بسبب الخربشة و صوت العفش لي بيتزق طول الليل

الحجة يا إبني أنت شايف صحتي مساعداني عشان ازق عفش و غيروا دانا ساندة طولي بالعافية

بشار طب في حد غيرك عايش في الشقة لي قصادك

يا إبني مفيش غيري والشقة لي قصادي دي مهجورة من عشرين سنة زي منتوا شايفين كدا

بصيت على الباب لقيته مقفول والقبضة بتاعته عليها جنزير حديد مصدي و في جزء منه متاكل و دا يعني أنه فعلاً مقفول من سنين طويلة

بصيت للحجة و قولتلها متأخذيناش يا حجة الظاهر بيتهيألنا 

قولت لصحابي إحنا أكيد غلطانين والصوت ...

حسن غلطانين إيه بس أنت مسمعتش زينا

آه سمعت بس أكيد إحنا سمعنا الصوت عشان كنا بنزق عفشنا واتعبنا مسكت حسن من دراعه وقلتله يلا يلا بينا خلاص

نزلنا السلم والحجة لسا واقفة عند الباب

وأول ما وصلت الشقة فتحت الباب ورجعت قفلته بسرعة و طلعت بشويش عالسلم و قبل ما كمل حسيت بحاجة سخنة لمست صدري و محستش بروحي غير وأنا بآخر السلم جريوا صحابي عليا وسألوني مالي بس ما عرفتش اقولهم إيه

 قولتلهم رجلي زقت و وقعت سندوني ودخلنا الشقة كلنا وقبل ما يقفلوا الباب شميت ريحة غريبة لفيت وشي ناحية الباب شوفت عينين بتبرق ليا جيت أصرخ بس مقدرتش برضوا حسيت بحاجة سخنة على رقبتي بتخنقني مكنتش قادر أخد نفس لحد ما اتقفل باب الشقة و معدتش شايف حاجة ساعتها النفس رجعلي بس الريحة الغريبة لسا موجودة

و كانت بتزيد أكتر و اكتر حاولت أسأل أصحابي عن مصدر الريحة دي بس مقدرتش اتكلم لساني رافض يتحرك من مكانه و بقي رافض يتفتح جسمي متخدر ومش حاسس بيه دخلوني أصحابي أوضتي

ونيموني على سريري

و خرجوا من غير ما يقولوا ولا كلمة خرجوا من غير ما يطمنوا عليا أو يسألوني أن كنت محتاج حاجه أو في حاجة وجعاني

خرجوا و طفوا النور وسابوني لوحدي وأنا

وأنا شايف ...

شقة الحجة .. 

البارت الثاني


شوفت عيون بتبرقلي في سقف الاوضة غمضت عينيا و فتحتها لقيت كلب أسود كبير قاعد فوق صدري انتفضت عن سريري و طلعت برا الأوضة وأنا بنادي بشار حسن تعالوا تعالوا

خرجوا من اوضهم مرعوبين

بشار مالك في إيه

كلب كلب أسود كببر في أوضتي

حسن وايه هيدخل كلب عندك وازاي

معرفش معرفش بس أنا شوفته وتقدروا تدخلوا تتاكدو من كلامي

دخلوا الاوضة و ولعوا النور

حسن فين الكلب لي بتقول عليه

جوا على سريري

بشار طب تعالا وريهولنا

دخلت الاوضة وملقتش حاجة

قسما بالله شوفته كان قاعد على صدري

حسن أنت أكيد الوقعة لي وقعتها أثرت على دماغك 

أنت بتتريق عليا

حسن مهو مش معقول كلب يدخل اوضتك من غير ما حد يشوفوا وافرض ماشفنهوش هيدخل منين وازاي

بشار حسن معاه حق أنت أكيد تعبان و شوفت كابوس

معاكم حق أنا فعلاً تعبان و احتمال شوفت كابوس بس ممكن أعرف ليه أنتوا خرجتوا من أوضتي من غير ما تسألوا عليا

بشار مش أنت لي رفضت تروح الدكتور وقولتلنا نسيبك وحدك

أنا عملت كدا

حسن أنت جاي تفتري علينا و تقول سيبناك وأنت لي طردتنا من اوضتك

أنتوا بتقولوا إيه أنا طردتكم و هعمل كدا ليه

بشار أنت تعبان والمفروض ترتاح أدخل نام والصبح نتكلم

كنت بسمع كلامهم وأنا بتخنق منهم ومش عارف بيكدبوا عليا ليه

سيبتهم و دخلت أوضتي من غير ما أتكلم قعدت على سريري وعينيا متعلقة بالسقف وبسأل نفسي يا ترى أنا فعلاً شوفت كابوس ولا بيتهيألي فضلت كدا لحد ما النوم خدني و فجأة بشوف بنت حلوة أوي

وشها بريئ زي وش الأطفال قومت من سريري ابص عليها لقيت

 شكلها متبهدل آخر بهدلة لابسة هدوم وسخة أوي و مهترئة و في ريحة وحشة طالعة منها لدرجة معدتش قادر أتنفس رجعت قعدت على السرير بس فضلت تقرب مني وهي مادا ايديها لقدام طلعت على السرير ونزلت من الناحية التانية لقيت الكلب واقف جنبي و بتطلع منه نفس الريحة جريت ناحية باب الأوضة عشان اخرج بس للأسف الكلب سبقني و وقف عنده

وقفت بينهم ومعدتش عارف أعمل إيه ولا أروح فين و حسيت بحرارة كببرة حواليا بصيت للبت و من غير وعي لقيت نفسي بمشي ناحيتها

وقبل ما ألمسها الكلب نط على ضهري و جيت واقع من سريري على الأرض بصيت حواليا لقيت الشمس داخلة من الشباك ومفيش حد غيري في الاوضة

عرفت ساعتها أن كل لي حصل كان مجرد كابوس مزعج وبالرغم من أن قلبي كان لسا بينتفض من الخوف بس الفكرة دي ريحتني أوي

خرجت من أوضتي ولقيت بشار وحسن سايبينلي الفطار في المطبخ وخارجين سخنت الشاي وقعدت أفطر وقبل ما تنزل اول لقمة جوا بقي سمعت صوت الكلب بيهوهو بصوت ضعيف وكأنه بيتأوه و بيترجى قمت بصيت من الشباك على الشارع لقيته فاضي ومفيش حد تحت دققت بالصوت أكتر لقيتوا جاي من برا الشقة بصيت برا مشوفتش حاجة بردو بس الصوت بدأ يعلا أول ما قربت من السلم لي يطلع شقة الحجة ترددت إني أطلعت بسبب لي حصلي مبارح بس الصوت كان عالي و بيوجع القلب و قررت أطلع وأشوف في إيه

طلعت وقلبي مقطوع من الخوف وجسمي بيرتعش كنت ببص حواليا و أنا مرعوب بس قدرت أوصل الشقة و تفاجئت بأن الصوت كان جاي من الشقة لي جنب شقة الحجة

قربت من الباب وحطيت ودني عليه بس الصوت اختفى أول ما حسيت بايد حد بتنزل على كتفي انتفضت والتفت بسرعة لقيت الحجة واقفة ورايا و باين الغضب على ملامحها

الحجة أنت بتعمل إيه عندك

ولا حاجة يا حجة

الحجة إزاي ولا حاجة وأنا شيفاك حاطط ودنك على باب الشقة

الحقيقة أنا سمعت صوت كلب جاي من هنا

الحجة يا إبني دي شقة مقفولة من سنين طويلة ومفيش حد جواها لا كلب ولا قط

بس أنا سمعته

الحجة بصوت عالي أنت بيتهيألك يلا أنزل شقتك ومتطلعش هنا تاني

خلاص متتعصبيش عليا هنزل حاضر

نزلت على مهلي و قبل ما أوصل لآخر السلم ألتفت بسرعة و شوفتها وهي ...


نور_شاهين

البارت التالت والرابع هنا 👇👇


من هنا


تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close