البارت السابع والتامن والتاسع الخدامه_والبيه



 البارت السابع والتامن والتاسع

الخدامه_والبيه


يسريه: رامي هو إنت مُعجب بزينب..!!!!!! 

رامي بجمود:  معجب بمين ياماما.؟!  انتى بتقولي ايه بس.! 

يسريه: زي ماسمعت واظن ان كلامي مظبوط

رامي بضحك: يعني هو بالعافيه معجب بيها.!

يسريه: أه ياخفيف.. على فكره انا بتكلم بجد.. 

رامي: ايه بس اللى خلاكى تقولي كده؟! 

يسريه: علشان من ساعت م انت دخلت المستشفى كل م تشوفها تبتسم وبحسك مبسوط كده.. ده تفسيره ايه؟ 

رامي: مفيش تفسير اصلا لان الكلام ده عادي.. الإبتسامة فى وجه اخيك صدقه ياسوسو

يسريه بضحك: ماشي يخويا


_عدى اليوم وكان عادي جدا وكل واحد من أبطالنا فى حياته

1-رامي فى المستشفى 

1-يسريه مع إبنها

1-زينب دايما بتحاول تطور من شغلها علشان تثبت نفسها ل رامي.. 

1-يارا بتفكر ازاي تخلى رامي يحبها


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ تاني يوم ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الدكتور: حمدالله على السلامة يارامي بيه..

رامي بإبتسامة: حبيبي يادكتور

يسريه: يلا يا رامي بقا علشان نمشي البيت هينور والله 

وفجأة تدخل زينب وهى مبتسمه وبتقول: حمدالله على سلامتك يا مستر رامي 

رامي بإبتسامة: الله يسلمك يازينب 

يسريه بحركة طفوله: يبني يلا بقا يلااااا انا مبسوطه ان الحمدلله هترجع تاني تنور بيتك

رامي بضحك ملى المكان: يا أمي جاي والله اهو يلا نمشي 

ضحكت زينب ببساطه وصممت يسريه انها تروحّ معاهم


_فى الڤيلا


سميه: لووووووووووووولي الف حمدالله على سلامتك يارامي بيه..

يسريه بضحك: الله يسعدك ياسميه يارب

يسريه بفرحه:نورت بيتك ياحبيبي

سامح سلم على رامي وعيونه ماليانه فرحه:حمدالله على السلامة يارامي يابني 

ابتسم رامي وكان واضح على وشه البهجة والفرحه...


دخلتّ يسريه وهى مبسوطه وطلبت من زينب تودى العصير ل رامي عقبال ما هي تيجي وزينب كانت متوتره شويه ولكن يسريه أصرت


دخلت زينب وخبطت على الباب لقت رامي قاعد على السرير 


زينب: اتفضل يامستر رامي عمتو بعتالك العصير ده

رامي بهزار:  والله ياجماعه مش عارف اودى جمايلكو فين.. طيب شكرا جدا يازينب 

ابتسمت زينب وعيونها فى الارض وقالت: الشكر لله.. أستاذن انا 

رامي وهو بيشرب من العصير: اتفضلي 

نزلت زينب وكانت سميه بتعمل الأكل

زينب بسرحان: ياااااااه ياسميه

سميه ببصة خبث: يااااااه يازينب 

زينب بضحك: ياااااااه يا سميه 

ضحكت سميه غصبن عنها من طريقة زينب وقالت: مالك يابت في إيه؟ 

زينب: القبض قرب يا سميه 

وفجأة تدخل يسريه بضحك وتقول: يااااه يا زينب

واتملى المكان بالضحك والبهجة

(وعن تواضع يسريه مثلا مع سميه) 🧡. 


وبعد ساعه من الضحك مابين يسريه وزينب وسميه

سميه بضحك هيستيري: انا بجد قلبي هيقف من الضحك 

زينب متبادلة الضحك: الأكل هيشييييييط

يسريه بضحك: انا مش قادره اقف اكتر من كده انا هروح اقعد مع إبني حبيبي

زينب بغمزه: ايوا ياجامد

وفجأة قالت بصوت واطي: حاولى تقوليله على سفر البلد.. 

يسريه: حاضر سبيها على الله..  


يسريه دخلت لقت رامي قاعد وقدامه الابتوب

يسريه: بتعمل ايه يا رامي.! 

رامي وهو باصص فى الاب: بشوف الشغل اللى فاتني ياماما

يسريه بغضب مصطنع: ايه ده.!!!!! يتحرق الشغل لازم ترتاح شويه 

رامي قفل الاب وقال بطفوله: حاضل.. عاوز اللبن بقا 

يسريه بضحك: انت بتهزر؟!! 

رامي: ياماما يعني اسيب الشغل طيب؟! 

يسريه بحنية: ياحبيبي انت لازم ترتاح شويه 

رامي:حاضر ياماما

يسريه: وكمان عاوزه اقولك حاجه مهمه.. 

رامي بتركيز وهو قاعد على السرير: اممممم اتفضلي ياست الكل 

يسريه بغرور مصطنع: احم حبيبي 

رامي بضحك: يلا قولي بقا 

يسريه : انا مسافره البلد وعاوزاك تيجي معايا..... 

رامي كشر مره واحده وقال: انهى بلد.! 

يسريه بجمود: الريف

رامي:  لا مش جاي عندي شغل كتير 

يسريه بحزن مصطنع: بالله عليك علشان خاطري.. يعني هتسيب مامتك  لوحدها.! 

رامي: السواق معاكي 

يسريه: يارامي بالله وكمان زينب هتيجي معايا ولازم تيجي معانا علشان تغير جو

رامي بضحك: يعني يوم ما أسافر أغير جو هروح الريف؟! 

يسريه بهدوء: وعد هتتبسط

رامي: يا أمي بالله عليكي سبينى فى حالي دلوقتي 

يسريه بجمود: امممم تمام اعمل حسابك انك مسافر كمان إسبوع معايا 

رامي: مش جاي برضو

يسريه بثقه:هتيجي ان شاءالله وسابته ومشيت


_عند يارا (فى الڤيلا تحديداً :اوضة يارا)

يارا بحقد: اوووووف ليه بيعمل معايا كده بسسسس.!!!! 

سلمي (صاحبة يارا)  بخبث: يمكن فيه واحده تانيه فى حياته.. 

يارا بشر: لا مفيش هو ليا انا وبس...

سلمي: اممممم يمكن مش عجباه

يارا بإستهزاء:  هه حبيبتي انا الشباب كلهم هيموتو عليا.. 

سلمي: والله كل واحد وذوقه

يارا بغضب: قصدك ايه؟.!!!!!!!! 

سلمي:  قصدي انه ممكن ليه إستايل معين او مقاييس معينه عاوزها لفتاة أحلامه.. 

يارا: ليه هو انا فيا حاجه ناقصه؟! 

سلمي: مقصدش.. 

يارا: هخاليه يحبني وبطاريقتي

سلمي: هتعملي ايه طيب؟! 

يارا بعصبيه أكتر: لسسسسسسسسه هفكررررررر

طريقة يارا وهى متعصبه خلت سلمي ضحكت بس كتمت ضحكتها 

يارا: ماااااااالك مبتسمه ليه!!!!!  ده بدل ما تفكري معااااايا؟! 

ديرت سلمي وشها وهى ميته ضحك من طريقة يارا

وقالت بصوت واطي: حاضر... 


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

عند زينب ويسريه الأكل جهز 

يسريه داقت الأكل اللى زينب عملاه وقالت: ياتكاتك ياحركاتك ياشيف حسن.. 

زينب بضحك: بالهنا ياحبيبتي 

سميه بضحك: على فكره انا ساعدتها يعني مش هي اللى عملته لوحدها.. 

يسريه وزينب ضحكوا

يسريه ل سميه: ياتكاتك ياحركاتك ياشيف حسن تاني 

وفجأة نزل رامي وقال: بتعملو ايه..! 

يسريه عملت نفسها زعلانه منه ومردتش

سميه: بنجهز الأكل يا رامي بيه 

رامي: تمام انا خارج 

سميه: رايح فين انت لسه تعبان؟! 

رامي بص ل يسريه لقاها مش راضيه تبصله... 

رامي: رايح اتمشي شويه مش هعمل حاجه يعني 

زينب بأدب: حضرتك لسه تعبان الأفضل ترتاح شويه علشان متتعبش 

رامي: اومال الدكتور كتبلى خروج ليه.. انا ماشي 


خرج رامي ولسه هيتمشي لقي يارا واقفه مع صاحبتها ولو خرج هتشوفه وتنادي عليه.. راح داخل تاني 


دخل رامي لقاهم واقفين بيبصولوا... 

رامي: ايه؟! لقيت الجو برد 

يسريه بصت ل زينب وسميه 

سميه بضحك: احنا في الربيع.. 

رامي بصلهم وحس بإحراج وقال: أه افصد يعني انى مش قادر اخرج دلوقتي.. هخرج بليل

وطلع اوضته

يسريه ل زينب: تعالي معايا 

طلعت يسريه ومعاها زينب وبصوا من البلكونة 


يسريه: شايفه اللى هناك دى؟! 

زينب: أه.. مش دى البنت اللى كانت بتزور رامي فى المستشفى.. 


يسريه: أه.. 


زينب: مالها؟ 


يسريه: هى دى الجو البرد اللى بيقول عليه رامي... 


زينب بضحك: ازاي؟


يسريه حكت ل زينب كل حاجه وفي الاخر قالت

علشان كده مش بيحب يشوفها


زينب حست بفرحه ولكن خفت الموضوع وقالت: طيب كويس وكمان رامي أكبر منها بكتير بس الصراحه مستغربه هو فى بنت كده.؟!


يسريه وافقتها الكلام وقالت:«« والله يازينب مش عارفه ازاي البنت دلوقتي هى اللى بقت بتجري ورا الولد.. فين الحياء والأدب بتاعها فين الإحتشام اللى ربنا عز وجل أمرنا بيه..!  ازاي البنت بقت بترخص نفسها لدرجة انها لو اعجبت بولد بس تروح تكلمه وتصاحبه.! فين الادب بتاع زمان؟! فين العادات والتقاليد اللى اتربينا عليها وعرفنا ان البنت مينفعش تكلم ولد ولا تصاحب ولد علشان حرام وعيب.. ربنا يهدي البنات والشباب والله إحنا بقينا فى أخر الزمن خلاص..»» 


زينب كانت مبتسمه من كلام يسريه من رغم انها غنيه ومعاها فلوس وعايشه فى مكان راقي إلا انها متخلتش عن العادات والتقاليد اللى اتربت عليها.. 


زينب: انا موافقاكي فى كل الكلام ده بس البنات بتقول ان الزمن اتغير يا عمتو ويقولوا الجيل غير الجيل


يسريه وهى داخلة من البلكونة ««الزمن اتغير بس الدين زي ماهو»» 

زينب ابتسمت أكتر وقالت فى نفسها ««بجد معاها حق طول ما البنت صاينه نفسها طول ماهتكون غاليه فى نظر كل اللى يعرفها»» 


نزلت زينب ورا يسريه لقت سميه حطت الأكل.. 

يسريه وهى واقفه: اطلعي يا سميه نادى ل رامي علشان ياكل

وانتى يا زينب اقعدي معانا يلا علشان تاكلى

زينب بهدوء: بالهنا ياعمتو بس معلش انا لازم أمشى دلوقتي.. 

يسريه مسكتها من إيدها جامد وقالت: أقعدى قولتلك كُلى

زينب ضحكت وقالت: طيب ومستر رامي 

يسريه ضحكت وقالت: يبنتي ياحبيبتي انا عمتك ورامي إبن عمتك بلاش الجو ده بقا وأقعدى كُلى معانا يلا


رامي بهدوء: السلام عليكم ياجماعه 

يسريه سكتت... 

زينب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.. 

رامي بص ل يسريه لقاها مش راضيه تتكلم اصلا


رامي: طيب ايه حد ناوي ياكل؟! 

يسريه شدت زينب قعدتها وهى قعدت

ورامي بص وابتسم لوالدته ولكن هي مبتسمتش


رامي: ايه يا ماما مالك.! 

يسريه: ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

زينب: إحم في إيه ياعمتو.! 

يسريه بصتلها وسكتت

رامي: طيب انا هاكل ورايح الشغل بعد بكره ان شاء الله 

زينب بإبتسامة بسيطه:  حضرتك لازم ترتاح شويه علشان متتعبش 


رامي: مفيش حاجه بعملها هنا يا زينب ولازم اروح الشغل.. 

أكلو ورامي شكّر فى الأكل وقام

يسريه وهى لسه بتاكل: إعملى حسابك ان رامي هيروح معانا البلد.. 


زينب بفرحه: ايه ده ازاي؟ هو وافق؟؟؟ 

يسريه: هو مقالش كده بس صدقيني هيروح ان شاء الله 

زينب: ايه ده ازاي؟  


يسريه: بصي *****************

زينب بضحك: فكره حلوه والله.. 

زينب:عمتو انا لازم أمشي دلوقتي

يسريه: ليه بس؟! 

زينب: عندي شغل كتشير اوى اوى 

يسريه بضحك: ربنا معاكي ويوفقك يارب ياحبيبتي 


مشيت زينب ولكن مروحتش.... 


خلص اليوم ويسريه بتمثل انها زعلانه من رامي.. 


(تسريع الأحداث) وبعد مرور يومين ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 


رامي بيلبس البدله ونازل.. 


نزل لقي يسريه قاعده بتفطر ودى أول مره تفطر من غيره

رامي وقف وحط تليفونه والمفاتيح على السفره وقعد: اممم مالك بقا زعلانه ليه؟ 


يسريه مردتش

رامي: خلاص هفكر واشوف اذ كان ينفع اجي معاكي ولالا.. بس متزعليش.. 

يسريه بصتله وقالت: براحتك 

رامي بغزل: انت راحتي ياجميل

يسريه بضحك: ماشي يخويا اقعد كُل

ضحك رامي وباس ايد والدته ومشي

ولكن مع خروجه من الڤيلا يسريه رنت على حد.. 


_فى الطريق.. 

إسماعيل السواق: حمدالله على السلامة يابيه

رامي: الله يسلمك يا اسماعيل.. مالك ماشي براحه كده ليه؟ 

إسماعيل اتوتر وقال: علشان.. علشان... 

رامي بخبث: علشان إيه؟!!!! 

إسماعيل: الصراحه محمد لما سرع عمل حادثة وانا همشي براحه.. 


رامي بضحك: يا اسماعيل ده قدر ومكتوب وربنا بيسترها على عباده.. 

اسماعيل ضحك وقال فى سره:  يارب سامحني على الكدب ده وهات العواقب سليمه


رامي وصل الشركه أخيرا... 

الحارس ل رامي: حمدالله على السلامة يارامي بيه.. 

رامي وهو داخل: الله يسلمك ياهلال

الحارس بتوتر: رامي بيه رامي بيه 

رامي وقف: ها نعم 

الحارس: عاوز اقول لحضرتك حاجه مهمه.. 


رامي: بعدين بعدين. 

وسابه ودخل ولكن..... 

اتصدم لما دخل الشركه ومكنش مصدق اللى شايفه 

رامي: ده ايه ده؟!!!!!!!!! 


الخدامه_والبيه

علق_ب_10_ملصقات_ليصلك_كل_جديد 

البارت التامن من رواية #الخدامه_والبيه

رامي وصل الشركه أخيرا... 

الحارس ل رامي: حمدالله على السلامة يارامي بيه.. 

رامي وهو داخل: الله يسلمك ياهلال

الحارس بتوتر: رامي بيه رامي بيه 

رامي وقف: ها نعم 

الحارس: عاوز اقول لحضرتك حاجه مهمه.. 

رامي: بعدين بعدين. 

وسابه ودخل ولكن..... 

اتصدم لما دخل الشركه ومكنش مصدق اللى شايفه 

رامي: ده ايه ده؟!!!!

دخل رامي لقي المكان كله ورد وفي الوش مكتوب "حمدالله على السلامة" 

رامي ظهر على وشه السعادة والكل كان واقف مستنيه 

رامي كان باين عليه الفرحة والصدمه من اللى قدامه

بقلم شيري عصام

دخل سلم على الكل وكان مبتسم وفرحان ولقي فى هداية كمان من الموظفين..

ولقي أحمد وزينب واقفين مستيينه بفرحه

رامي بفرحه: والله ياشباب مش عارف اقول ايه.. بس بجد شكرا من قلبي... بس مين اللى عمل كده؟! 

أحمد قرب منه وسلم عليه بفرحه وقال: زينب يا رامي هي اللى إقترحت اننا نفاجئك علشان ربنا قومك بالسلامه 

رامي بص ل زينب بإبتسامة وقال: شكرا جدا يا زينب بجد 

زينب ردت بإبتسامة وقالت: الشكر لله دى حاجه بسيطه.. حمدالله على سلامة حضرتك 

وعدى الموقف بسعاده وكل واحد دخل يشوف شغله

أحمد ل رامي: اتفضل يباشا أدى كل الملفات وأدى  الشغل اللى تم فى الاسبوعين اللى فاتوا.. 

رامي: تمام يا أحمد.. سيبه هنا وتعالى اقعد عاوز اتكلم معاك شويه بعيدا عن الشغل 

أحمد: نعم ياصاحبي

رامي: بقولك ماما عاوزانى اروح معاها الريف وانا مش عارف اروح ولالا

أحمد: رامي إنت لازم تغير جو.. 

رامي: بس انت عارف اني مش بحب الريف 

أحمد: الصراحه يا رامي انا شايف انك معندكش سبب لكره الناس دى 

رامي: يبني انا أه عمري ما روحت الريف ولكن.. دايما بشوف فى الافلام والمسلسلات انهم ناس مش بتفهم وناس مش بتعلم أولادها وكمان بيخلفوا كتير ومش بيعرفوا يتفاهمو دا غير طريقة كلامهم الغريبة.. 

أحمد: يبني مش كل حاجه فى الأفلام والمسلسلات حقيقه..  وكمان  ما زينب  اهي من الريف وشيك جدا فى لبسها وتعاملها مع الناس هى اه اول لما جات مأخدتش بالها من ده ولكن الشخص بيتعلم.. لو عاوز رأيي روح مع يسريه هانم وشوف الناس هناك عامله ازاي..! وغير جو وخاليها تجربة جديده ليك.. 

رامي: امممممم خلاص ماشي اقنعتني

أحمد بضحك: ماشي ياغالي 

رامي: حبيبي..

أحمد: هروح انا بقا اشوف شغلى

رامي: تمام ماشي وابعتلى زينب علشان عاوزها

أحمد: تمام 

بعد 10دقايق 

_الباب خبط

رامي: اتفضل 

زينب: نعم يا مستر رامي.. أستاذ أحمد قال انك عاوزني.. 

رامي: اتفضلي يا زينب.. 

بقلم شيري عصام

دخلت زينب وامرها رامي انها تقعد فَ قعدت

رامي: حبيت اشكرك جدا على المفاجأة بتاعت النهارده بجد فرحتوني جدا 

زينب بإبتسامة: شكرا جدا لحضرتك حبينا بس نرحب بيك وحمدالله على السلامة تاني 

رامي بإبتسامة: الله يسلمك.. وكمان كنت عاوز ملف ابراهيم الخلفاوي صاحب الصفقه اللى كانت من اسبوع لان مش موجود في الملفات 

زينب: حاضر يافندم 

رامي: اتفضلي 

مشيت زينب وهي لسه خارجه من الباب لقت يارا فى وشها

يارا بحب مصطنع: هاي ازيك 

زينب: الحمدلله وانتي؟! 

يارا: تمام جدا.. عن اذنك بقا علشان عاوزة رامي 

زينب: اتفضلي 

زينب كانت حاسه بإحساس غريب ولكن اتجاهلته ومشيت تشوف شغلها 

دخلت يارا عند رامي 

يارا: ازيك عامل ايه؟! 

رامي: اهلا يا انسه يارا 

يارا بغضب: بلااااش انسة دى 

رامي: انتي بتعلى صوتك ليه احنا في المكتب؟!!!! 

يارا بهدوء: إحم سورى مكنتش اقصد.. الا هو ايه الورد اللى برا ده..؟ 

رامي: عادي الموظفين بيرحبو بيا.. عندك مانع؟! 

يارا: لا معنديش.. هو انت بتكلمني كده ليه؟ 

رامي: على فكره  انا عندي شغل واظن انك عندك كليه ولازم تروحيها

يارا اتعصبت اكتر: انت ليييييييه بتعاملني كده؟!!! 

رامي ببرود: لو سمحتي والله عندي شغل 

_ساعتها حد خبط 

رامي: اتفضل 

دخلت زينب وقالت: اتفضل يا مستر رامي:  ده الملف

رامي بإبتسامة: تمام شكرا يا زينب.. اتفضلي على شغلك 

مشيت زينب ولكن سمعت رامي وهو بيقول ل يارا 

رامي: ها هتقعدى ولا تروحي كليتك؟!.. انسي الموضوع  اللى في دماغك ده لاننا اخوات قولتلك

يارا بعصبيه:انا ماشيه

رامي ببرود: لا استني اشربي حاجه

يارا اتعصبت اكتر ومشيت

كمل  رامي شغله وزينب كذلك

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ عند سعاد وياراــــــــــــــــــــــــــــ

يارا بعصبيه: ليه بيعاملني كده انا والله بحبه

سعاد وهى قاعده بتاكل سناكس وبتتفرج على التلفزيون: يمكن فى واحده في حياته

يارا بعصبيه أكتر: واحدة مين.؟!!!!!!!  رامي ده ليا لوحدي انا بس اللى حبه ويحبني

سعاد: هدى نفسك وتعالى اقعدى البرنامج ده تحفه اوى

يارا بعصبيه أكتر واكتر: ماماااااااااااااا

سعاد اتخضت من الصوت وقالت: ها عاوزه ايه وبتعلى صوتك كده ليه.!!!  

يارا: اعرف ازاي انه بيحب واحده تانيه ولالا

سعاد ببرود: راقبيه

يارا:واراقبه ازاي؟

سعاد :هكلملك واحد يجيبلك كل تحركاته

يارا بهدوء: امممم حلو مفيش مشكله وفجأة اتعصبت وقالت: طيب ولو منفعش؟!!! 

سعاد: نشوف غير الطريقه دي عادي يعني... 

يارا: تمام.. انا ماشيه 

سعاد: رايحه فين؟ 

يارا: رايحه ل صحابي 

سعاد: متتأخريش

بقلم شيري عصام..

وفجأة طلعت سعاد تليفونها وقالت 

سعاد: الو.. تعالي انا عاوزاك.. تعالي على الڤيلا .. طيب ماشي.. 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

زينب: رحمه رحمه 

رحمه: نعم ياحبيبي 

زينب: هي البنت اللى جات من شويه دى.. بتيجي هنا كتير؟! 

رحمه: والله يازينب انا بقالى حوالى سنه شغاله مع مستر رامي.. بيتهيألى انا بشوفها أكتر مابشوف مستر رامي شخصياً

زينب بضحك: الله يسعدك ضحكتيني

رحمه: حبيبي يابروو تدوم 

زينب: حبيبي.. طيب وهي بتيجي ليه؟ 

رحمه: والله ما اعرف بس اللى اعرفه انها بتيجي تاخد جرعة العصبيه وتمشي

زينب:مش فاهمه؟

رحمه:بتيجي عاديه ولازم تمشي متعصبه

زينب ضحكت اكتر وقالت: ماشي يباشا متشكرين على الخدمه 

رحمه: حبيبي الله يكرمك بس قوليلى بتسألى ليه؟! 

زينب: ها؟!  اصل... اصل... 

رحمه ببصة خبث: اصل ايه يابت يازينب؟! 

زينب بضحك: والله اصل اول مره اشوفها تيجي هنا اصلا علطول بشوفها عند يسريه هانم بس مش بشوفها هنا يعني 

رحمه: يسريه هانم!!!  هو انتى بتروحى هناك!! 

زينب: اه يبنتي عادي 

رحمه: الله يسهلوااااا

زينب بضحك: يامجنونه يسريه هانم دى عمتي أصلا 

رحمه بصدمه:  او ماي جاد... بتهزري؟!!!! 

زينب بضحك: والله لا ومستر رامي يبقي ابن عمتي بس 

علشان احنا في الشغل بقوله يا مستر 

رحمه: اااااه انا برضو قولت هى زينب كانت بقالها يومين فى المستشفى مع يسريه هانم بتعمل ايه ومجتش الشغل ليه.. صح كده.. كده انا فهمت 

زينب بضحك: ماشي ياناصحه انا هروح اشوف شغلى بقا 

رحمه: ماشي يباشا 

_خلص اليوم مابين شغل وعصبيه وتخطيط وكل واحد من أبطالنا مشغول بحاجه معينه

الساعه 8بليل

رامي وهو داخل الڤيلا: 

لقي يسريه قاعده ماسكه الفون ومركزه جدا فيه لدرجة محستش ان رامي واقف جامبها

رامي: ماما... 

يسريه: ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

رامي بصوت أعلى: مامااااااا

يسريه بصت بخضه: ايه يارامي خضتني

_قعد رامي جامبها وضحك وقال: انا اللى خضيتك ولا انتى اللى مكنتيش مركزه؟! 

يسريه بضحك: لا انا اللى غلطانه 

رامي بإبتسامة: ايوا صح برافو.. كنتي بتعملي ايه بقا؟! 

يسريه: كنت بتفرج علي استايلات لبس جديده 

رامي بإبتسامة: وريني كده 

رامي: واو ده حلو اوى.. بس مش هيكون ضيق عليكي شويه؟! 

يسريه بضحك: ده مش ليا

رامي: اومال لمين؟ 

يسريه: ل زينب... 

رامي: ااااه زينب الصراحه شايف انه شيك جدا وهيليق عليها

يسريه:وانا برضو بقول كده..

رامي: اه بس ده ليه؟ 

يسريه: بص عيد ميلاد زينب كمان 3ايام ولان انت عارف ان أعياد الميلاد بدعه وزينب مقتنعه بكده فأنا قولت اجيبهولها قبلها ب3ايام علشان كمان احنا مسافرين كمان يومين وكنت عاوزاها تكون شيك جدا فى الفرح وكده يعني 

رامي بضحك: اه وكده يعني 

يسريه بضربه خفيفه على كتفه: مش بهزر 

رامي: امممم طيب اوكى.. عاوز اقولك انى أخدت قرار

يسريه بضحك: قررت تتجوز؟! 

رامي مد شفايفه زى الاطفال وقال: اتجوز؟! 

يسريه: خلاص خلاص.. قررت ايه؟! 

رامي: هجي معاكو البلد

يسريه بفرحه: حبيبي ياناس حبيبي

رامي: مقدرش علي زعلك.. بس بشرط 

يسريه: ها اتفضل اشرط؟! 

رامي: لو العيشة هناك معجبتنيش هاجي 

يسريه: ماشي وادى بوسه 

رامي بضحك: ماشي ياحبيبتي انا قايم بقا 

يسريه: مش هتاكل!! 

رامي: أكلت برا مع احمد 

(تسريع الاحداث) 

يوم السفر

يسريه: رامي حبيبي اصحي

رامي بنوم: هاتي الملفات يا زينب 

يسريه بضحك: ملفات ايه؟! قوم يبني يلا 

رامي بصوت نايم: نعم يا ماما؟! 

يسريه: يلا علشان احنا بقينا الساعه 8 ولازم نمشي 

رامي: حاضر ساعه كمان وهصحي

بقلم شيري عصام.. 

يسريه: ياحبيبي يلا

رامي: حاضر والله 

يسريه بصوت عالي: ياااازينب

رامي صحي بفزع وقال: زينب هنا؟! 

يسريه ساعتها فهمت ان اكيد فيه حاجه؟! 

يسريه: لا بس بجرب صوتي.. قوم يلا

خلص رامي ونزل لقي زينب جايه 

يسريه: تعالي يلا علشان نفطر

زينب: السلام عليكم.. صباح الخير ياجماعه 

يسريه ورامي: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته 

يسريه: تعالي يلا انتي كمان علشان تفطري

زينب: فطرت والله ياعمتو الحمدلله 

يسريه: تعالي يلا كُلى 

رامي قعد وبدأ آكل ومتكلمش

زينب: وربنا الحمدلله أكلت 

يسريه بصت لقت رامي بياكل ومش معاهم اصلا

رامي: ماما ماما هاتي الطبق اللى فيه الزتون ده

يسريه وهى كاتمه الضحك: اتفضل 

يسريه ل زينب: طيب بصي اطلعي اوضتي هتلاقي فى شنطه موجوده على السرير هاتيها وتعالى 

زينب: حاضر 

طلعت زينب وجابت الشنطة ونزلت

يسريه: هتلاقي فيها فستان كده قيسيه وتعالى

زينب: فستان ايه؟ 

يسريه: اطلعي بس قيسيه وتعالى

بقلم شيري عصام 

نزلت زينب وكانت لابسه الفستان 

يسريه اول لما شافتها قالت: الله بجد.. لا والله تحفه عليكي ماشاء الله 

وهنا رامي اخده الفضول وبص

رامي فى نفسه: واو بجد شكلها حلو.. 

وبعدين لف وشه علشان مياخدوش بالهم

زينب: بس ياعمتو انا مش بحب الاستايل ده

يسريه: اسكتي يابت ده حلو اوى 

يلا اطلعي غيريه علشان تلبيسيه فى الفرح ان شاء الله 

_طلعت زينب تغير ونزلت 

خلصوا فطار وركبو العربيه علشان يمشوا

رامي: سرع يا اسماعيل متعملش زى اللى حصل من يومين 

اسماعيل بضحك: والله يا رامي بيه يسريه هانم اللى قالتلى انا مكنش ليا ذنب 

يسريه بضحك: بقا كده يا اسماعيل تبيعني كده؟! 

اسماعيل بضحك اكتر: لا طبعا ياهانم حشا لله 

يسريه: ماشي ياسيدي هصدقك

فضلت زينب قاعده مش بتتكلم خالص لحد لما وصلوا

زينب وصفتلهم المكان بالظبط.. 

وصلت العربيه ولقوا المكان ماليان بالزغاريط والفرح والاطفال بتلعب حوالين البيت 

رامي إبتسم اول لما شاف كده 

خرجت ايمان (خالت زينب) اول لما عرفت انهم وصلوا

ايمان بفرحه: يا اهلا يا اهلا اتفضلوا اتفضلوا 

سلمت زينب ويسريه على ايمان 

ايمان بفرحه: وانا اقول البلد نورت ليه؟! والله العظيم منورين.. الا مين ده؟! ده ابنك يا يسريه صح؟! 

يسريه بضحك: اه يا حبيبتي ده رامي ابني 

ايمان بفرحه: ازيك يا رامي يابني 

رامي إبتسم: الحمدلله ياطنط

وفجأة جه صوت بيقول: زينااااب

قامت زينب سلمت على نوره(بنت ايمان واخت العروسه) 

زينب: وحشتيني جدا عامله ايه؟! 

حضنتها نوره وسلموا على بعض 

نوره بإبتسامة: السلام عليكم 

يسريه والكل: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته 

ايمان: تعالي يانوره...دى نوره بنتي يا يسريه بنتي الصغيره 

سلمت نوره على يسريه 

ايمان: وده رامي ابنها

نوره بإبتسامة: اهلا يا استاذ رامي 

بقلم شيري عصام 

قعدوا فى جو مليان بالفرحة وبدأ رامي يتأقلم على الوضع 

ايمان: بت يا هانم خدي رامي ويسريه وفرجيهم على البلد يابت

زينب: حاضر ياخالتي

يسريه: لالا انا عاوزه افضل هنا 

زينب اتكسفت لان مينفعش تمشي مع رامي لوحدها.. 

زينب: تعالي بس ياعمتو والله البلد اتغيرت عن زمان.. 

ايمان: روحي يا يسريه اتفرجي على البلد مع الولاد اكيد البلد وحشاكي بقالك سنين مجاتيش

يسريه ابتسمت وقالت: معاكي حق يا ايمان.. يلا

قام رامي وزينب ويسريه يتمشوا

_فى الشارع 

طول ماهما ماشين وزينب عماله تسلم على ناس هى ويسريه 

ورامي مبسوط بالجو وشكل الناس وتعاملهمم الحلو معاهم 

ولكن فجأه وهما ماشين وقعت يسريه وفقدت الوعي.. 

زينب بفزع: عمتو.!!!!!!!!!!! 

الخدامه_والبيه

علق_ب_10_ملصقات_ليصلك_كل_جديد 

رأيكم_يهمني

لبارت التاسع من رواية #الخدامه_والبيه 

طول ماهما ماشين وزينب عماله تسلم على ناس هى ويسريه 

ورامي مبسوط بالجو وشكل الناس وتعاملهمم الحلو معاهم 

ولكن فجأه وهما ماشين وقعت يسريه وفقدت الوعي.. 

زينب بفزع: عمتو.!!!!!

رامي بخوف: شال يسريه ومكنش عارف يعمل ايه..! 

وفجأة اتلمت الناس عليهم وكلهم كانوا بيحاولوا يساعدوه

وكانو بيعرضوا عليه انه يدخلهم عند أي حد فيهم لأن بيت ايمان بعيد عن المكان اللى هما فيه

الست ام احمد (ست كبيره ساكنه فى القريه من زمان): هاتها يابني عندنا تعالي إدخل ونحاول نفوجها 

رامي كان واقف خايف والرعب مسيطر عليه وبالفعل دخل بيها عند ام احمد وكان اهل المنطقه معاه علشان يطمنوا عليها

زينب ل أم احمد: ياخاله مفيش اي قزازة ريحه هنا؟! 

أم احمد: أه.. أه يابنتي جوا فيه 

دخلت زينب جابتها بسرعه وحاولوا يفوقوها

يسريه بدأت تفوق شويه بشوية: 

يسريه: إي.. إيه ده!! أنا فين؟! 

لقت رامي وزينب وناس كتير واقفين 

رامي: الحمدلله ياماما حمدالله على السلامة.. انا لازم أخدها أقرب مستشفى هنا بسرعه 

زينب بهدوء: مستر رامي اهدى ان شاء الله هتكون كويسه 

رامي ساعتها مكنش عارف هيعمل ايه..! لأنه ميعرفش حاجه فى المكان وكمان إسماعيل آخد العربيه ورجع القاهره وده كان بأمر من رامي.. 

يسريه حاولت تقعد وساعدتها زينب وواحده من اللى واقفين.. 

يسريه: انا كويسه يا رامي الحمدلله.. بس معرفش حصل ايه.. ممكن يكون من تعب السفر

واتملى المكان بكلمة: الحمدلله.. والناس طمنت رامي وزينب وفيه اللى سلم عليهم وفيه اللى إكتفي بكلمة "خير ان شاء الله وحمدلله على السلامة" 

وبعد م المكان فضي ويسريه كانت بتحاول تقعد ولكن كانت لسه دايخه.. 

ولكن دخلت أم احمد وعملت عصير ودخلتلهم

أم احمد: اتفضل يابني

رامي بإبتسامة: شكرا جدا لحضرتك بس انا والله مش عاوز 

يسريه بإبتسامة: أم احمد؟!!!! 

أم احمد: اه يابنتي.. انتى تعرفيني؟! 

يسريه بإبتسامة اكبر: انا يسريه ياعمه سناء

ام احمد (العمه سناء) بإبتسامة: انتي يسريه إسماعيل؟!! اخت فريد الله يرحمه صح؟! 

يسريه بدموع من الفرحة: أه انا أه 

حضنتها أم أحمد بفرحه وسلمت عليها 

وكل ده ورامي وزينب واقفين.. 

رامي بإبتسامة: طيب ياماما مش يلا نمشي بقا علشان نروح لأي دكتور هنا نطمن عليكي؟! 

يسريه وهى مبتسمه وماسكه فى أم احمد: لا ياحبيبي انا كويسه خالينى قاعده شويه مع ام احمد.. دى تبقي أمي التانيه وبقالى حوالى 20 سنه مشوفتهاش 

رامي: حاضر يا أمي.. 

يسريه: خُد زينب وروحوا انتو وانا هبقي أجي مع الخاله سناء علشان بجد نفسي اقعد معاها اوى.. روحوا انتوا

أم احمد بفرحه: طيب خاليكوا قاعدين يا رامي يابني شويه دانا اول مره اشوفك بعد ماكبرت.. 

رامي بإبتسامة: حاضر ياطنط

أم احمد بضحك: لا انا مش طنط قولى يا أم احمد 

رامي ضحك وقال: حاضر يا طنط ام احمد 

واتملت الاجواء بالضحك والفرحه بعد الخوف على يسربه قعد رامي 

هو وزينب وقعدين يسمعوا حكايات ام احمد ويسريه مع بعض وعرفوا إنها كانت ست فرشوفه جدا والناس كلها بتحبها ويسريه من وهى صغيره بتروح تقعد معاها لحد لما أحمد إبن الخاله سناء استشهد فى الجيش وبعدها يسريه مشيت وسافرت ومرجعتش البلد من زمان وقعدوا يحكوا المواقف الحلوه اللى عاشوها سوا وزينب ورامي قاعدين  بيضحكوا على اللى بيتقال

ولكن فجأه رن تليفون زينب 

زينب: ألووو.. اه.. حاضر.. جايين اهو

زينب ل يسريه  ورامي: طيب ياجماعه يلا علشان الأكل جاهز هناك وعاوزينكوا

رامي: انا مش جعان خالص الصراحه.. خالينى هنا مع طنط ام احمد شويه 

أم احمد بضحك: والله انت عسل يارامي ياحبيبي 

رامي بغرور: قوليلهم يا عمه.. الا شايفينى نكدى 

زينب ضحكت لأنها اول واحده قالت انه نكدى مش فرفوش

يسريه بإبتسامة: هنمشي احنا يا خاله وهنجيلك بكره ان شاء الله قبل م نسافر 

أم احمد: ماشي ياحبيبتي بس بالله عليكي ابقي طمنيني عليكي علشان انا طول الفتره اللي فاتت كنت بحاول اوصلك مش عارفه.. 

مشيوا زينب ويسريه ورامي راحو عند ايمان

إيمان: اتأخرتوا كده ليه؟ 

زينب حكت كل اللى حصل معاهم والكل حمدت ربنا ان الموضوع عدى على خير 

_بليل

لبس رامي ترينج وقعد فى الاوضه اللى هينام فيها يكلم أحمد ويطمن على الشغل 

رامي: ايوا يا أحمد عامل ايه؟! واخبار الشغل عندك ايه؟ 

أحمد: الحمدلله يباشا  كل حاجه كويسه والله.. المهم طمني عليك الدنيا عامله ايه عندك؟! 

رامي بضحك: والله يابني الناس هنا عسل اوى و شوفنا ست كبيره  اسمها أم احمد قعدنا معاها يجي ساعه وكانت ماشاء الله ست جميله جدا والناس هتا جدعه اوى يا أحمد.. ماما حصلها هبوط وأغمي عليها فى الشارع وفجأة لاقينا ناس كتير اوى جات وحاولوا يساعدونا والله انا فرحان اوى انى شوفت الجمال بتاع النهارده ده.. 

أحمد بفرحه: ماشي يعم مين قدك.. 

رامي: اه وشوفت كمان الاراضي الزراعية والناس اللى شغاله فيها وكمان الاطفال فى الشارع بتلعب وحاجه كلها بهجه..

بقلم شيري عصام 

وخلص اليوم وكان من أجمل الأيام اللى قضاها رامي فى حياته

تاني يوم 

لووووووووووووولييي

صحي رامي على صوت الزغاريط ومكنش عارف ينام فَ صحي

لقي يسريه نايمه لسه.. 

رامي: ماما... ماما

يسريه صحيت: صباح الخير ياحبيبي.. في ايه؟ 

رامي: ماما انا مش عارف أخرج آخد شاور ولا عارف أنام 

يسريه ضحكت بخفه وقالت: ولا أنا عارفه أنام والله.. إستني هخرج انا أجهزلك الحمام

خرجت يسريه لقت زينب صحيت وقاعده مع البنات

يسريه للكل: صباح الخير ياجماعه 

الكل بإبتسامة: صباح النور.. 

_فيه اللى كان بيسأل مين دى وفيه اللى مبسوط بوجودها معاهم وفيه اللى اتعرف لأول مره عليها..

(تسريع الاحداث: دخلت يسريه جهزت الحمام وزينب راحت مع العروسه سنتر التجميل (الكوافير) ورامي آخد شاور ولبس كاجول ونزل بطلب من يسريه يقعد الشباب والرجاله) 

اتعرف رامي على الشباب وقعد معاهم وكان مبسوط جدا بصُحبتهم

ولكن فجأه دخل شاب إسمه "مصطفى" وطلب يقابل يسريه 

إيمان ل يسريه: يسريه تعالي فى حد عاوزك

قامت يسريه من وسط الستات وراحت تشوف مين اللى عاوزها"

يسريه: اتفضل.. حضرتك مين؟ 

مصطفى: كنت عاوز حضرتك فى موضوع مهم جدا فضلاً لو حضرتك فاضيه نتكلم دلوقتي انا معنديش مانع 

يسريه: اتفضل ياحبيبي انا فاضيه.. فيه حاجه 

طلب مصطفى انهم يكونوا على إنفراض علشان محدش يسمعهم

دخلوا الاوضه وقعد مصطفى يتكلم 

مصطفى: بصي يا مدام يسريه انا كنت جاي اطلب القرب منك

يسريه بعدم فهم: مش فاهمه ازاي؟ 

مصطفى: انا جاي اطلب ايد الأنسه زينب منك.!!! 

يسريه حاولت تخفي صدمتها وقالت: أه.. طيب حضرتك متعلم؟! 

مصطفى بتأكيد: ايوا يافندم انا معايا كلية حقوق 

يسريه: تمام يابني.. انا هقولها واشوف ردها إيه!!.. بس إسمك بالكامل ايه و عندك كام سنه؟ 

مصطفى: 27سنه..اسمى مصطفى محمود خميس 

يسريه بإبتسامة مصطنعه: تمام هقولها وأشوف ردها قبل م نسافر ان شاء الله 

مصطفى: تمام يافندم..ده رقمي.. عن اذنك 

يسريه:  تمام.. اتفضل 

بقلم شيري عصام 

(تسريع الاحداث) 

الساعه 7المغرب

رامي لبس بدله وكان شيك جدا وسرح شعره بطريقة جذابه وحط برفيوم  حلو جدا.. 

ويسريه لبست دريس اسود شيك جدا وراقي واكتفت بإكسسوار بسيط

وبعد حوالى ساعه سمعوا صوت زغاريط ورامي مكنش عارف هيحصل ايه ولكن كان قاعد مع الشباب

ودخلت العروسه وكان صحابها معاها ومن ضمنهم زينب اللى اول لما الكل شفها أعجب بيها جدا لانها كانت فى منتهي الجمال والشياكه واللى كان من ضمنهم رامي ولكن حاول يخفي ده 

قعدت العروسه ويسريه وزينب قعدوا فى أماكن السيدات

وبعدين بدأ الفرح والى كان كله بهجه وبعدين فى شابين أخدوا رامي يرقص معاهم واللى لفت نظر الكل لأنه شخص غريب عن المكان وكمان وسيم وباين عليه الاحترام 

قعد يضحك ويسريه وزينب شبه ميتين من الضحك لان رامي مكنش عارف يرقص زي الشباب وكانو مبسوطين جدا بوجوده ورامي كان مبسوط جدا باللى بيحصل

وكان كل شويه يبص على يسريه وزينب بإبتسامة يلقاهم بيضحكوا ومبسوطين

_عند سعاد ويارا

سعاد ل يارا: بصي انا كلفت شخص يراقب رامي اليومين اللى فاتوا واتضح انه أغلب الوقت بتكون البنت دى معاه وإدتها صوره 

يارا اول لما شافتها بصت بِ شر وقالت: ديييييي نفس البنت اللى موجوده عنده فى الشركه 

سعاد ببرود: طلعت قريبته.. 

يارا بتوعد: اااه... يعني ممكن يحبها صح؟!! 

سعاد: هو اصلا ممكن يكون بيحبها.. بس عادي احنا لو خلصنا منها ساعتها ممكن تحاولى انتى تاني يخاليه يحبك وناخد الفلوس دي كلها لينا... 

يارا: تمام ماشي.... انا هشوف بقا مين دى؟!!! 

سعاد: متشوفيش طلع اسمها زينب وعندها 25سنه 

يارا بخبث: عرفتي منين؟! 

سعاد: انا مش بكلف أي حد.. 

يارا بشر: لو هتاخده مني... فأنا بقا اللى هخلص عليها.. 

_عند أحمد

والدته: مالك ياحبيبي!! 

أحمد بحزن: مش عارف ياماما

حنان (أخت أحمد) بهزار: بيحب ياماما

أحمد بضحك: ماشي يا متر ونص انتى

والدتهم: ههههههههه بس بقا.. مالك يا أحمد فى حاجه مزعلاك؟! 

أحمد: معجب بواحده يا أمي بس طلعت مرتبطه وكان نفسي تكون من نصيبي

حنان بفرحه: أوعاااااااا اخويا بيحب الحقونا ياناس 

أحمد بضحك: يبنتي اهمدى بقا 

والدته: بص ياحبيبي مش أي حاجة بنتمناها بتكون فيها الخير لينا.. انت ممكن تكون عاوز الحاجه دى وهتموت عليها بس من حب ربنا ليك بيعدك عنها لانها مش من نصيبك او ممكن ميكونش ليك الخير فيها.. وربنا إستشهد بأكتر من أيه فى القرآن  وقال فى سورة البقرة.. بسم الله الرحمن الرحيم (وَعَسَى أَن تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ" سورة البقرة آية:٢١٦)

وانت عارف انه علشان بيحبك هيجبرك بالأحسن

أحمد بأرياحيه: كلامك ريحني اوى ياماما بس انا حاسس نفسي بحبها جدا ومش عارف ابطل تفكير فيها

والدته: قول الدعاء ده وسيبها على ربنا (يا فارج الهمّ ويا كاشف الغمّ فرّج همي ويسرّ أمري، وأرحم ضعفي وقلة حيلتي وارزقني من حيث لا أحتسب يا رب العالمين، يا ودود يا كريم يا جبار السماوات والأرض يا هادي القلوب اهدي قلبي.) 

حنان بجديه: بعيدا عن الهزار يا أحمد بس ماما معاها حق جدا 

أحمد: ماشي ياجماعه.. هنام انا بقا تصبحو على خير 

بقلم شيري عصام 

_________________________

زينب بصدمه: عريس مين؟! 

يسريه: حد من البلد اسمه مصطفى محمود خميس 

زينب: بس.. بس انا مش موافقه 

يسريه: صلى صلاة استخاره الاول متحكميش عليه وانتي لسه مشوفتهوش

زينب بحزن: ياعمتو انا مش عاوزه اتجوز دلوقتي 

يسريه: ليه يازينب؟! عاوزه افرح بيكي؟! 

زينب: هتفرحي بيا ولكن مش دلوقتي ان شاء الله 

يسريه: بس انا موافقه على مصطفى الصراحه 

زينب بعصبيه ودموع: ياعمتو انا مش عاوزه اتجوز انا بحب حد تاني وبدعي ربنا بيه من يوم ماشوفته......... 

يسريه بإبتسامة: ايوااااااا تعالي بقا قوليلى من الشخص ده 

زينب بدموع: انا بحب مستر رامي......

الخدامه_والبيه

علق_ب_10_ملصقات_ليصلك_كل_جديد 

البارت_العاشر_قريب_ان_شاء_الله 

فولو_للصفحه_الرئيسية_علشان_تتابع_مواعيد_كل_جديد

رأيكم_يهمني



إرسال تعليق

أحدث أقدم

إعلان آخر الموضوع

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close