expr:class='data:blog.languageDirection' expr:data-id='data:blog.blogId'>

رواية حور العاصي الفصل السادس بقلم ولاء إبراهيم حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

 رواية حور العاصي الفصل السادس بقلم ولاء إبراهيم حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات 

رواية حور العاصي الفصل السادس بقلم ولاء إبراهيم حصريه وجديده على مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

انقض عليها يمز*ق ثي،ابها بعنف وهو يقبل جس،د*ها يضع عليه علامات ملكيته ولكنه توقف فجأءه بل ابتعد عنها بصدمه وهو يري براءتها د*م عذر*يتها دليل نقاءها وهو دنس*ه بوسا*خته وشر*فها امام عينه كيف ارتكب تلك الجريمه….؟! اين كان عقله …..؟!

كيف شك بها وهي ابنته وهو من قام بتربيتها كيف استطاع أذايتها بتلك الحق*اره ……

اسرع نحوها يلبسها قميصه ثم جذب العطاء يلفه علي جس،دها ليخرج بها الي سيارته ثم الي شقته الخاصه في الزمالك ثم طلب لها طبيب

بعد ساعه كانت الطبيبه تكشف عليها وهو بالخارج يزرع الممر قلقا وخوفا عليها

خرجت الطبيبه لتهتف بخوف

_ عاصي بيه احنا لازم نبلغ الشرطه… آإ…

قاطعه عاصي بنبره حاده

_ دي مراتي….

_ بس يا آآ…..

قاطعها مره اخري بغضب

_ مش شغلك يا دكتوره هي حالتها ايه دلوقتي …..


لتهتف بخفوت غاضب

_ انت مش ممكن تكون بني آدم مراتك وتعمل فيها كده…. ربنا ينتقم منك… بس مستحيل اسيبك تعمل فيها كده تاني انا لازم ابلغ عنك واللي يحصل يحصل…..

ثم هتفت بصوت عالي شرس

_ المدام اتعرضت لحاله اغتص*اب وحش*يه وعني*فه دا غير الكدمات اللي في جسمها وهي هتفوق الصبح و ….

_ الباب ميتوهش يا دكتوره…

_ بني ادم وقح…..

ثم خرجت ليسرع هو اليها تقدم منها ببطء وترك العناء لدموعه جلس علي الارض ليمسك يده يقبلها وهو يعتذر لما فعله بها لينام مكانه

في الصباح

استيقظ علي حركات خفيفه فتح عينه ليطالعها بإبتسامة ولكن بهتت ما ان راها تبتعد عن الفراش وهي تصرخ بخوف

_ أ… ابعد… ع…. عني… و…. الله…. ما… ع… عملت… ح… حاجه….

_ اهدئ يا حبيبتي انا ابيه عاصي ….

مسحت دموعها بظهر يدها وهي تنفي براسها بعنف

_ لا انا مش حبيبتك انت وحش شرير ….

_ اخس عليكي يا حوري في بنت مؤدبه تقول ل ابيه انت وحش وشرير ….

_ اه علشان ضربت*ني وعاملتني وحش انت شرير ….. ثم انتبهت الي ملابسه لتهتف بحيره

_ ابيه عاصي هو انا لبسه قميصك ليه…..

هنا ادرك عاصي ان حور لم تعي ما صار بينهما من علاقه امس وحمد ربه بسره ليستغل الامر لصالحه

_ علشان هدومك اتقطعت وانا بضر*بك…..


_ شوفت انت شرير وحش وبتخوف….

_ ما انتي اللي غلطتي الاول يا كوكو وقولتي انك بتكر*هيني……

لتقول بعفويه

_ لا انا بحبك يا ابيه عاصي….

ابتسم عاصي علي طفوليتها ليقترب منها لتصرخ بفز*ع وهي تبتعد عنه

_ متقربش مني ابعد علشان مش امو*ت نفسي ….

رفع ذراعيه في الهواء باستسلام

_ طب خلاص بعدت والله…..

ابتسمت بسعاده وهي تصفق بيدها كالاطفال

_ شطوره يا ابيه عاصي وانت لازم تصالح حور علشان زعلانه منك……

اقترب منها يريد تق*بيل وجهها الا انها قفزت من علي الفراش برعب لتهتف بخوف اغمض عينه بالم حاول الابتسامه

_ وحوريتي عايز ايه علشان تسامح ابيه عاصي

رفعت يدها تضعها علي راسها تدعي التفكير

 


_ عايز اكل كورن فليكس واروح السينما وعايزه افلام الاميرات كلها وشكولاتات كتير وووووو…

اومأ براسه ليخرج عاصي من غرفتها وهو يشعر بالذنب نحوها يفكر ماذا ستفعل ان تذكرت ما حصل لها ولكن تذكر ذلك الطبيب راس المصائب توعد لها بالهلاك فذهب اليه لتخرج عيناه علي اتساعهم هو وووووووووووو


الفصل السابع من هنا


بداية الروايه من هنا


🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹

ادخلوا بسرعه حملوه وخلوه علي موبيلاتكم من هنا 👇👇👇

من غير ماتدورو ولاتحتارو جبتلكم أحدث الروايات حملوا تطبيق النجم المتوهج للروايات الكامله والحصريه مجاناً من هنا


وكمان اروع الروايات هنا 👇

روايات كامله وحصريه من هنا


انضموا معنا على تليجرام ليصلكم اشعار بالروايات فور نزولها من هنااااااااا


🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


تعليقات



CLOSE ADS
CLOSE ADS
close