expr:class='data:blog.languageDirection' expr:data-id='1477310355715762718'>

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية خلخال حليمه الفصل الاول والثاني والثالث والرابع والخامس بقلم آيه عرفات حصريه وجديده

 رواية خلخال حليمه الفصل الاول والثاني والثالث والرابع والخامس بقلم آيه عرفات حصريه وجديده 

رواية خلخال حليمه الفصل الاول والثاني والثالث والرابع والخامس بقلم آيه عرفات حصريه وجديده

حليمه اول ما دخلت باب الغرفه وهي لسه عروسه بالفستان الابيض شافت 3رجاله وحماتها قاعدين في اوضة النوم 

حليمه اول ما شافتهم رجعت لورا خطوتين وبصت لمراد باستغراب

مراد اي ده انتم مين 

الام انت مالك انت شوفو شغلكم يا رجاله 

مراد شغل اي انتم مين وعاوزين منا اي 

الام مش من حقك تفهم بس انا هفهمك 

حليمه هو في اي يا مراد ومين دول 

الام قربت منه وشدت شعره 

الام عايزه تفهمي اي انتي النهارده عروسه والنهارده دخلتك وانا هخليكي تقضي الداخله بس مش مع ابني مع دول 

الام شاورت علي 3رجاله الي شكلهم كان مريب جدا 

حليمه جريت علي مراد الحقني يا مراد مين دول وهيدخلو عليا ازاي 

مراد شده وره ضهره واتكلم بصوت عالي 

مراد اي الي انتي بتقولي ده دي مراتي انتي عارفه يعني اي 

ام مراد طلقها 

مراد لا طبعا مش هطلقه 

ام مراد يا تطلقه يا هخليه تغتصب قدام عينيك 

مراد بص لي أمه وبص لحليمه وعيونه كلها دموع

ام مراد بقولك طلقها 

مراد انتي طالق يا حليمه 

حليمه اتصدمت مراد بيبص لي امها 

مراد ارتاحتي بقا ممكن تاخدي الاشكال الي انتي جيبه دي وتطلعي بره 

ام مراد مش قبل ما اخد حقي منها 

مراد وانتي مالك ومالها 

ام مراد من 35سنه أبوه اغتصبني وانا النهارده هاخد حقي منه هيا 

حليمه انا ابويه ميت بقالي 15سنه حق اي الي بتتكلمي عليه وابويه كان محترم جدا 

ام مراد يله يا رجاله خدو العريس واربطوه في الكرسي بره 

الرجاله خدو مراد وهو بيصرخ ربطوه وكتمو بوقه 

ام مراد يله يا رجاله ادخلوا قومو بالواجب 

الرجاله دخلت علي حليمه واغتصبوها بقوه وبدون رحمه مراد كان بيصرخ بره وصرخته مكتومه وحليمه اغم عليه وحصله نزيف 

بعد ما دمروه 

ام مراد فكت مراد 

ام مراد انا خليتك طلقتها قبل ما يحصل فيه كده علشان متجيش تقولي عملتي في مراتي 

مراد وديني ما هسيبك 

مراد جري وقعد علي السرير وشاف منظر حليمه بفستانها المقطوع وجسمها العريان وفضل يفوق فيه 

ام مراد انت هتقطع قلبي يله اول ما تفوق ارميه بره 

مراد انتي معقول تكوني ام انتي كافره اطلعي بره 

ام مراد لما تطرده بره يبقا لينا كلام تاني 

مراد فضل يفوق في حليمه وللاسف مبتفوقش 

مراد انا اسف يا حبيبتي حليمه فوقي متسبنيش 

مراد اول ما شاف النزيف الي غرق المرتبه كله جاب عبايه ولبسه لي حليمه وهي مغمي عليه وطلع بيه علي المستشفي 

خلخال حليمه البارت الثاني

اول ما وصل مراد المستشفي مع حليمه

مراد خير يا دكتور 

الدكتور لا مش خير ابدا لزم نعمل محضر فورا المدام متعرضه لحالة اغتصاب وضرب ده ادا الي تدهور حالته النفسيه انت مين 

مراد انا جوزه واحنا لسه متجوزين النهارده 

الدكتور يبقا انت الي عملت فيه كده 

مراد ممكن بس يا دكتور تساعدني ممكن متعملش محضر وآله حاجه الحكايه بسيطه مش مستهله علي الاقل لحد ما حليمه تفوق 

الدكتور انا اسف دي اجراءت امنيه 

مراد بترجاك يا دكتور لحد علي الاقل ما نطمن علي مراتي 

الدكتور تمام اول ما الحاله تفوق انا هبعت للشرطه تاخد اقولها 

مراد شكرا جدا يا دكتور 

مراد ساب الدكتور ودخل اوضة حليمه الي كانت فاقده الوعي تماما 

مراد مسك ايديها وفضل يبوس فيه ويقوله سامحيني 

بعد 5ساعات حليمه بدات تفوق علي صرخه هزت المستشفي كلها 

مراد اهدي يا حبيبتي اهدي 

حليمه اطلع بره انت عايز مني اي بعد الي عملتوا فيا 

مراد والله العظيم انا ما ليا ذنب سامحيني انا اسفه وبدا يمسك ايديها 

حليمه شدات ايديها منه وقامت من علي السرير 

حليمه انا هسيبالك المستشفي كلها وهمشي

مراد والله ما هسيبك انا بحبك وعايزك 

حليمه ضربته بالقلم علي وشه 

حليمه انت واطي وحقير انت وامك وانا هوديكم في داهيه وبعد اذنك سبني في حالي 

مراد طب خليكي في المستشفي وانا همشي علشان انتي لسه تعبانه 

حليمه بقولك ابعد عني اتفو عليك 

حليمه سابت المستشفى ورجعت على بيت امها خبطت على الباب اول ما امها فتحت الباب حليمه اترمت في حضنه وفضلت تصرخ 

الام بسم الله الرحمن الرحيم مالك يابنتي ادخلي تعالي 

حليمه دخلت وطلعت تجري علي غرفته وقفلت الباب وفضلت تعيط وتصرخ 

الام خديجه يا خديجه الحقي اختك يا بنتي 

خديجه افتحي يا حليمه في اي 

الام الحقي اختك يا بنتي 

خديجه انا هرن علي مراد افهم في اي 

حليمه طلعت وفتحت الباب وخدت التليفون من خديجه وكسرتو علي الارض 

حليمه محدش يجيب سيرت الواطي ده هنا تاني انتو فاهمين 

الام في اي يا ضنايا احكيلي مالك 

حليمه بدات تمسك نفسها قدامهم 

حليمه ابوس ايديك يا امي سيبيني ارتاح مسيرك هتعرفي اي الي حصل ابوس ايديكم سيبوني في حالي بقا

حليمه دخلت وقفلت الباب تاني 

خديجه خلاص يا امي سبيها براحته ويا خبر بفلوس بكره يبقا ببلاش

بعد مرور اسبوع وحليمه مبتتكلمش مع حد خالص وديما منهاره من العياط وقفل أوضته علي نفسه دخلت خديجه علي امها

خديجه عامله اي يا ماما 

الام انا كويسه يا بنتي بس مش عارفه اختك مالها 

خديجه بصراحه يا ماما انا سمعت كلام وحش من ناس كتير بس مكنتش عاوزه اعرفك حاجه 

الام كلام اي يبنتي خير الله ما اجعله خير 

خديجه انا سمعت حماة بنتك بتتكلم مع النسوان في السوق وبتقولهم اني يعني 

الام يعني اي كملي 

خديجه خلاص يا ماما مش مشكله 

الام بقولك في اي انطقي 

خديجه بيقولو اني مراد عرف اني حليمه مش بنت بنوت علشان كده طلقها وطردها بره 

الام قطع لسان اللي يقول كده على بنتي انا بنتي اشرف من الشرف

 خديجه طبعا يا ماما بس تقدري تقولي ليه حليمه من يوم فرحها وهي حبسه نفسها في الاوضه ومنهاره بالشكل ده اكيد في سبب 

وفجاء الباب خبط خديجه جريت عشان تفتح وكان مراد على الباب خديجه مرا ادخل تعال

 خديجه  شدت ايد مراد ودخلته جوه 

خديجه ماما مراد جه وهو الوحيد اللي هيفهمنا كل اللي حصل

 الام في ايه احكيلي يا ابني طمني من يوم فرحكم وحليمه حبسه نفسها في الاوضه ومنهاره من العياط في ايه يا ابني

 مراد هي حليمه ما حكيتلكوش اي حاجه

حليمه هي اصلا بتكلمني عشان تحكيلنا قولي يا ابني في اي

 مراد طب انا ممكن ادخلها جوه وفجاء حليمه طلعت تجري على المطبخ وحابت سكينه وحطته علي رقبة مراد

حليمه وانا مش قلتلك لو شفت وشك تاني انا هقتلك

مراد ومستنيه اي يلا اقتلايني انا اصلا استاهل القتل 

حليمه هو انت فاكرني هقتلك بسهوله دي

 مراد تعالي نتكلم في الاوضه براحتنا 

حليمه وبراحتنا ليه ما نتكلم قدامهم ده مفيش حد غريب ده امي واختي 

مراد لا يا حليمه متعمليش كده انا لسه بحبك وعاوزك تعالي نرجع علي شقتنا 

حليمه بضحكه استهزاء 

الام في اي يا ولاد انا عاوزه افهم وصحيح الكلام الي امك قالتو عن بنتي ده 

مراد هي قالت اي

خديجه خلاص يا ماما مش قدام حليمه 

الام لا مش خلاص انا لزم اطمن علي شرف بنتي 

مراد هو اي الي حصل 

الام الحق بنتي مكنتش بنت بنوت علشان كده طلقتها رد يبني طفي ناري

مراد بيبص لحليمه

حليمه مسكة في القميص بتاع مراد وفضلت تصرخ

مراد حتي امك بعد الي عملته فيا مش سيباني في حالي اطلع بره وسبني في حالي اطلع بره دبحتوني بسكينه تلمها كسرتو فرحتي خليتو احسن يوم بتتمنا اي بنت يكون اسود يوم عليا انا عمري ما هسمحك خديجه فضلت تحضن في اختها علشان تهدأ ومراد فضل الدموع تنزل من عينيها وسحب نفسها ومشي بهدوء

فضل طول الطريق يعيط زي الطفل الصغير لحد ما وصل البيت نزل ما العربيه وهو بيجري ودخل البيت ووقف قدام امه

مراد انتي عايزه منى اي اموت نفسي علشان ترتاحي ابعدي عني وسيبني في حالي ومتتكلميش عن مراتي تاني 

ام مراد بكل برود اعملك عصير ليمون يهدي اعصابك 

مراد حليمه مراتي وهرجعها علي زمتي وكل الي حصلها من تحت راسك ميهمنيش هتفضل مراتي وهتكون ام ولادي كمان 

ام مراد ده علي جثتي 

مراد لا ده علي جثتي انا اعتبري اني ابنك مات والنهارده عزاء وانا هسيبلك البيت وهمشي وكلمه اخيره والله لو اتكلمتي نص كلمه على مراتي تاني هعمل معاكي الي عمرك ما تتخيله وهنساء انك امي وانا اصلا ميشرفنيش انك تبقا امي 

نور انت ازاي تكلم ماما كده يا مراد 

مراد اسكتي انتي 

حازم تسكت ازاي انت مينفعش تكلم ماما كده 

مراد انا عذركم مهو انتم لما تعرفوا عملت اي هتقل من نظركم اكتر ما هي قليله انا همشي ولو احتاجتم اي حاجه رنو عليا 

مراد دخل يجهز هدومه 

نور اي يا ماما هتسيبيه كده

ام مراد يغور في داهيه المركب الي يودي

وفجاء تليفون حازم رن 

حازم اي يا دينا هكلمك بعدين 

دينا انت وحشتني وعايزه اتكلم معاك 

حازم هخلص واكلمك سلام

بعد مرور شهرين 

حليمه زي ما هيا حبسه نفسه في اوضتها ومبتتكلمش مع أي حد ومراد كل يوم يعدي يسأل عليه ويمشي 

الباب بيخبط ام حليمه فتحت الباب 

الام ازيك يا عم ايوب عامل اي 

ايوب انا كويس يا ام حليمه لاموخده انا كانت طالب الايجار 

الام معلش يا عم ايواب ممكن تاجل موضوع الايجار ده الشهر الجاي لحد بس ما حليمه تقوم وتشوف شغل 

ايوب سامحيني يا حاجه مش بايدي والله صاحب البيت قال يا ترجع بالإيجار ياما يطلعوا من البيت سامحيني يا حاجه 

الام طب احنا هنعمل اي مش بايدي حاجه والله ومش معانا وآله جنيه في بيتنا 

ايوب معلش يا حاجه انا هطر انكم تطلعو من البيت

حليمه طلعت من أوضته بعيونها المنفوخه من العياط وشكله المتغير 

حليمه الحاج ايوب غصب عنه يا ماما انت عاوز ايجار الشهرين الي فاتو صح 

ايوب ايوه يا بنتي 

حليمه قلعت الدبله بتاعت مراد وكانت منهاره من العياط 

 حليمه دي دبله دهب بيعه وسد ايجار الشهرين الي فاتو وكمان الشهر الجديد 

ايوب بس كده مينفعش 

حليمه معلش يا حاج انت ليك تاخد الايجار وبس واديك خدتو بعد اذنكم 

ايوب مشي وام حليمه دخلت الاوضه وره حليمه 

ام حليمه وبعد هالك يا بنت بطني 

حليمه في اي يام 

ام حليمه هتفضلي كده يا بنتي لزم تخرجي من الجو الي انتي فيه ده 

حليمه ياريت ينفع يا امي 

ام حليمه بيتنا معدش فيه اكل يا بنتي واختك عاوزه فلوس الدروس وانتي عارفه انينا محلتناش حاجه 

حليمه خلاص ياما انا هتصرف 

ام حليمه متزعليش مني يا بنتي ما باليد حيله 

بعد يومين حليمه دخلت علي امها 

حليمه خدي ياما دول قرشين يمشوكي شهرين كانت محوشهم للشعر العسل بس يله 

ام حليمه مش ناويه تحكيالي الي حصل يا بنتي 

حليمه مش مهم ياما انا مسافره القاهره ادور علي شغل بره انا مليش مكان هنا بعد الي حصل والكلام الي الناس بتقوله عليا

ام حليمه وانا هسيبك تسافري لوحدك لا انسي الموضوع ده خالص

حليمه ابوس ايدك ياما سيبيني امشي وهبقا اجيلكم كل فتره 

ام حليمه خالي بالك من نفسك يا بنتي 

حليمه اشوف وشك بخير ياما خالي بالك من خديجه وهبقا أكلمكم كل يوم اطمن عليكم سلام ياما

ام حليمه سلام يا بنتي

حليمه سابت الاسماعليه كله ونزلت القاهره 

مراد كان جاي يطمن علي حليمه قبلته خديجه علي السلم 

مراد حليمه عامله اي النهارده يا خديجه 

خديجه حليمه سابت البلد كلها ومشيت يا مراد 

مراد اي الي انتي بتقولي ده انا هطربق الدنيا ردي عليا هيا راحت فين 

خلخال حليمه البارت الثالث

مراد: اي الي انتي بتقولي ده انا هطربق الدنيا ردي عليا هيا راحت فين

خديجه: انت ازاي تتكلم معايا بالاسلوب ده وطي صوتك وانت بتتكلم معايا 

مراد: انا بقولك حليمه راحت فين

خديجه: انا والله ما اعرف هي راحت فين ماما قالتلي سافرت انا قلتلك لكن راحت فين انا فعلا ما اعرفش 

مراد: طب اطلعي قدامي انا لازم اشوف امك واتكلم معاها

خديجه: انا ورايا درس دلوقتي مش هينفع 

مراد: بقولك اطلعي 

خديجه طلعت قدام مراد وخبطة على الباب

ام حليمه فاتحة الباب

مراد صحيح الكلام اللي خديجه قالتو يا حماتي

ام حليمه ما تقولش حماتي دي تاني انت مش خلاص طلقت بنتي عايز اي تاني

 حليمه صحيح الكلام ده هي فعلا سافرت

 ام حليمه وانت عايز منه ايه كل واحد راح لحاله سافرت او ما سافرتش حاجه ما تخصكش

 مراد ازاي ما تخصنيش وهي مراتي ولسه على ذمتي انا صحيح طلقتها بس طلقتها بالكلام لكن على الورق هي لسه مراتي وما ينفعش تسافر من غير ما تعرفني 

ام حليمه انت بتشتغل نفسك ولا بتشتغلني انت مطلق حليمه من تاني اسبوع جوازكم والورقه جاتلنا على البيت من امك وعليها امضتك عايز منها ايه تاني كسرت فرحت بنتي ربنا يسامحك

 مراد لا مستحيل انا ما عملتش كده حليمه لسه مراتي

 ام حليمه بالله عليك سيبنا في حالنا بقى وابعد عننا وخلي بنتي تشوف حياتها كفايه كسرت فرحتها

 مراد انا بقول لك حليمه لسه مراتي وانا هرجعها 

ام حليمه ده بعينك تشوف ضافر من ضافر بنتي واطلع بره انت مطلقه بقالك شهرين ونص انا اه ما اعرفش ايه اللي حصل يوم فرحكم خلاكم توصلوا للطلاق لكن كل اللي اعرفه اني انا بنتي اشرف من الشرف واكيد الغلط من عندك انت مش من عند بنتي وبنتي لو انت اخر راجل في الدنيا عمرها ما هترضي بيك تاني يلا اطلع بره

مراد طلع من بيت ام حليمه وكان متعصب جدا من كلامها ركب عربيته وطلع على البيت

 اول ما دخل البيت كانت امه نايمه في الاوضه دخل عليها الاوضه

 ام مراد اهلا وسهلا انت شرفت

 مراد انتي فعلا بعتي ورقة طلاق حليمه على بيتهم

 ام حليمه ايوه بعتها ايه عندك مانع

 مراد انت ازاي تعملي كده من غير اذني

 ام مراد هو انت مش طلقتها ولا انا بيتهيالي

 مراد انتي عايزه مني ايه عايزاني اموت نفسي علشان ترتاحي ضيعتي مني حب حياتي وضيعت الامل الوحيد اللي كنت عايش عليه اني اردها وارجعها في ام بتعمل في ابنها كل ده

 ام مراد لما الابن مايكونش عارف مصلحة نفسه لازم الام تفوقه

 مراد طب ممكن اعرف انتي جبتي منين الامضه بتاعتي

 ام مراد دي حاجه بسيطه قوي حطيت الورقه من ضمن الاوراق اللي المفروض تمضي عليها وانت مضيت

 مراد انا عمري ما هسامحك وحليمه انا هرجعها واعتبريه وعد مني ليكي

 مراد خد عربيته وكان مخنوق ومشي

 حليمه اول ما وصلت القاهره ما كانتش عارفه تروح فين اول ما جه في بالها تروح راحت عند خالتها

 خالتها اول ما شافتها 

الخاله حليمه حبيبتي تعالي اتفضلي نورتي البيت

 حليمه ازيك يا خالتي عامله اي

 الخاله انا كويسه والله يا بنتي انا زعلت يا حبيبتي من اللي حصلك معلش بكره ربنا يعوضك باحلى منه 

حليمه سمعتي اي بالظبط

 الخاله سمعت انك اتطلقتي يوم فرحكم بس بصراحه ما اعرفش السبب اي بس مش مشكله يبقى هو مالوش خير فيكي

حليمه كل شيء قسمه ونصيب يا خالتي انا ما اعرفش انا جيت عندك ازاي بس انا ما اعرفش حد في القاهره خالص غيرك علشان كده جيتلك

 الخاله انت تنوري في اي وقت يا حبيبتي

 حليمه ربنا يخليكي انا بس هقعد عندك يومين تلاته لحد ما اشوف سكن اقعد فيه 

الخاله انتي تقعدي زي ما انتي عايزه يا حبيبتي قلتلك قبل كده ده بيتك

 حليمه تسلمي يا خالتي ربنا ما يحرمني منك ابدا 

الخاله طب تعالي يا حبيبتي ارتاحي شويه لحد ما احضرك لقمه تاكليها

 حليمه دخلت عشان ترتاح وخالتها دخلت تجهزلها الاكل شريف جوز خالتها دخل المطبخ

شريف هو في ايه بالظبط يا عزه

 عزه معلش يا حبيبي بنت اختي هتقعد عندنا كم يوم

 شريف هي المشرحه ناقصه احنا عارفين نمشي نفسنا عشان نجيب واحده كمان نصرف عليها 

عزه معلش يا حبيبي هتقعد عندنا يومين اتنين بس وبعد كده هتشوف لها مكان تقعد فيه 

شريف وهي مش المفروض تقعد مع امها في الاسماعليه ايه اللي جابها القاهره 

عزه اصلي يا حبيبي جوزها طلقها يوم دخلتهم والناس بتقول عليها كلام مش بطال عشان كده هربت من كلام الناس وجات على هنا معلش يا ابو العيال استحملها بس يومين اتنين وهي هتمشي

 شريف يومين بس دي تقعد وتنور وتقعد العمر كله ولو ما شالتهاش الارض اشيلها فوف راسي

 شريف دخل على حليمه عشان يتعرف عليها وكان نظراته كلها وحشه اتجاه حليمه 

حليمه كانت ملاحظه كل نظراته ليها بس كانت بتكذب نفسها

 عزه ده بقى يا حبيبتي شريف جوز خالتك

 حليمه ماده ايديها عشان تسلم عليه وهو ماسك في ايديها جامد وغمزلها 

حليمه شدت ايديها منه برعب

 حليمه طب بعد اذنك يا خالتي انا عايزه ارتاح شويه ممكن تسيبيني ارتاح طب مش هتاكلي لقمه يا حبيبتي 

حليمه لا يا خالتي انا مش عايزه اكل 

تصبحي على خير 

عزه وانتي من اهل الخير يا حبيبتي 

في البيت عند ام مراد تليفون حازم رن

 حازم هي دينا انتي ما بتزهقيش كل شويه رن رن

 دينا في ايه يا حازم انت بتكلمني كده ليه 

حازم عشان انا اتخنقت خلاص من اسلوبك ده لما مااردش عليكي مره ماترنيش تاني 

دينا يعني ده جزاتي اني انا بحبك وانك وحشتني 

حازم بلا بحبك بلا زفت بقى يلا اقفلي وهقابلك في الجامعه بكره سلام

 حازم قفل في وش دينا ودينا فضلت تعيط جدا

 تاني يوم في الكليه دينا دخلت على حازم وهو واقف مع اصحابه

 دينا لو سمحتو يا شباب انا عايزه حازم في كلمتين

 دينا شدت حازم من ايده من وسط اصحابه

 حازم انتي اي الهبل اللي انتي عملتيه ده

 دينا ممكن اعرف في ايه مالك متغير من ناحيتي ليه 

حازم مافيش علاقتنا بقت تقرف وانا عايزه افض العلاقه دي

 دينا ودموعه في عينيها 

دينا تفضي العلاقه علاقتنا بالنسبالك بقت حاجه تقرف

حازم لاني ما فيش جديد اللي بنصحى فيه بنام فيه ودي بقت علاقه ممله

 دينا يعني انت قصدك اي هتسيبني 

حازم انا بفكر والله اني انا اسيبك بس لحد الان ما قررتش بس لو فضلتي بالاسلوب ده انا هسيبك وفورا 

بعد اذنك حازم ساب دينا ورجع لاصحابه 

كريم اي يا باشا مالها البنت دي عايزه اي

 حازم سيبك منها دي بت هبله

 محمد قولنا بس عايزه منك اي وليه زعقتلها كده مع ان البنت حلوه ما تستاهلش انك تزعقلها

 حازم بقولكم اي يا جماعه غيرو الموضوع انا ما بقتش طايق اتكلم مع البنت دي

 كريم ليه بس في اي

 حازم بت قفل كده وكل ما اقولها حاجه تقولي لا تيجي نخرج لا تيجي نقعد في كافيه لا اجي امسك ايديها لا وانا قرفت

 محمد طب هي بتحبك ولا اي

 حازم بتحبني بس دي بتموت فيا انتم شايفين واقفه عماله تعيط ازاي

 كريم ما بدام زهقت من كل الكلام دي يا اسطى ادخل على التقيل 

حازم تقيل يعني اي مش فاهم قصدكم اي

 كريم فتح دماغك كده يا حازم البنت بدام بتحبك اوي كده يبقى هتعمل اي حاجه علشانك 

حازم وانتم عايزينها تعمل ايه بقى علشاني

محمد عادي يا اسطا كلمتين حلوين منك على كلمتين حلوين منها هتنسى كل الزعل ده 

حازم وبعد ما تنسى يعني ايه اللي هيحصل

 محمد اعمل بس اللي بقولك عليه وبعد كده هقولك تعمل اي

 كريم اسمع الكلام يا حازم واحنا هنظبطك يا صاحبي

 حازم اما اشوف اخرتها معاكم اي

 بعد مرور اسبوعين حليمه قاعده عند خالتها وكل يوم جوز خالتها يبصلها نظرات وحشه ويحاول يحتك بيها وهي كانت بترفض 

وفي يوم من الايام الخاله بالليل

 حليمه يا حبيبتي 

حليمه نعم يا خالتي 

الخاله انا رايحه زياره عند اخت جوزي وهبات عندها النهارده وهاخد جوزي معايا وانتب يا حبيبتي خلي بالك من نفسك واحنا مش هنتاخر اول ما النهار يطلع هنجيب نفسنا ونيجي

 حليمه خلاص ماشي يا خالتي براحتكم

 الخاله هتعوزي حاجه اجيبهالك يا حبيبتي

 حليمه لا يا خالتي عايزه سلامتك 

حليمه في نفسها الحمد لله هخلص من الراجل ابو عين زيغه على الاقل النهارده 

حليمه دخلت وقفلت الاوضه عليها وبعد تلات ساعات شريف دخل البيت واتسحب زي الحرامي لحد ما وصل غرفه حليمه 

حليمه كانت نايمه بترنج بيتي وكانت فرده شعرها فتح باب الغرفه بالراحه وفضل يدخل خطوه خطوه لحد ما وصل على سرير حليمه مره واحده حط ايده على شعرها وبدا يحسس على جسمها 

حليمه من الخضه مره واحده قامت من على السرير 

حليمه ايه ده انت بتعمل ايه هنا

 شريف بعمل الي المفروض اعمله

 حليمه تعمل اي انت مش المفروض تبقى مع خالتي دلوقتي

 شريف الزكي اللي يصطاد فريسته وانا اصطادتك وصلتها لحد بيت اختي وقلتلها اني انا هعمل مصلحه هرجعلها وجيتلك يا جميل

 حليمه وانت عايز مني اي بالظبط

 شريف ماهنش عليا تبات لوحدك يا قمر يلا بقى خلي الليله حلوه بقى علشان تتبسطي وانبسط 

حليمه انت راجل قليل الادب وزباله امشي اطلع بره 

شريف ايه يا روح امك هتعملي شريفه عليا إذا كان جوزك طلقك ورماكي عشان مش بنت بنوت وكانتي مقضيها هتيجي عليا انا وتعملي شريفه اقلعي يا بت

 حليمه لو ما طلعتش من هنا انا هصوت والم عليك الناس

 شريف صوتي يا حلوه لو في صوت بس طلع منك انا هكتم نفسك وهموتك وبرده هاخد اللي انا عايزه سواء برضاكي او غصب عنك 

شريف بدا يقرب من حليمه لحد ما رماها علي السرير


خلخال حليمه البارت الرابع

شريف بدا يقرب من حليمه لحد ما رمها على السرير

حليمه زقته وقعته على الارض وقامت جريت علي كباية الميه وكس*رتها

 حليمه لو قربت مني انا همو*ت نف*سي كده كده انا ما عنديش حاجه اخاف عليها 

شريف: انتي مجنونه ارمي اللي في ايدك ده 

حليمه: بقولك ابعد عني

 شريف :خلاص هبعد عنك بس ارمي اللي في ايدك الاول انت هتجب*يلي مص*يبه

 حليمه :ارجع ورا 

شريف رجع لورا وحليمه فضلت تتسحب واحده واحده لحد ما وصلت على باب الشقه فتحت الباب وطلعت تجري بالبجامه وشعرها كان مفرود وكانت الساعه 1:00 بالليل 

حليمه فضلت تجري في الشارع زي المجنونه ماكانتش عارفه تروح فين الجو كان متاخر اوي ماكنش في حد في الشارع 

حليمه دخلت على مطعم كان الوحيد اللي فاتح اول ما دخلت حليمه دخلت على الكاشير 

حليمه: لو سمحت ممكن تساعدني

 الكاشير بدا يبصلها من تحت لفوق 

الكاشير: خير في حاجه 

حليمه :لو سمحت ممكن تشوفلي اي حاجه البسها ومكان ابات فيه لحد الصبح

 الكاشير :وانتي ازاي طالعه في نص الليل بالشكل ده 

حليمه: بعد اذنك من غير اي تفاصيل ممكن تساعدني انا عايزه مكان ابات فيه لحد الصبح بس

 الكاشير: وانا اعرفك منين علشان خاطر اديكي مكان تباتي فيه اطلعي بره يا بت انتي اي الاشكال اللي بتتحدف علينا دي ياربي

 حليمه :ابوس ايدك انا ماينفعش اطلع بالشكل ده في الشارع انا ممكن ابات هنا والصبح اوعدك اني انا هشتغل في المطعم همسح واكنس وده اعتبره تمن الليله اللي هابتها هنا

 الكاشير بدا يقرب منها ووشوشه في ودنها

الكاشير: طب بقول لك ايه ما تيجي تباتي عندي احسن في الشقه 

حليمه: انت وا*طي وقليل الاد*ب 

الكاشير: اطلعي بره يا زبا*له 

حليمه طلعت بره وقعدت في ركن جنب المطعم وفضلت تعيط وهي بترفع راسها لفوق شافت واحد كبير شكله غني ومهم اوي 

حليمه اول ما شافته قامت وقفت

 راشد: انا سمعت كل الكلام اللي حصل جوه وانا حابب اني انا اساعدك

 حليمه: بجد يا عمو ربنا يخليك يارب 

راشد :ممكن اعرف اي حكايتك

 حليمه: انا مابحبش احكي حكايتي لاي حد فلو حضرتك حابب تساعدني اتفضل من غير ما تعرف عني اي حاجه لو مش حابب يبقا تسبني في حالي الله يخليك

 راشد: تعالي اركبي العربيه معايا

 حليمه رجعت لورا وكانت خايفه اي

حليمه: نعم انت قصدك اي

 راشد :انتي مش عايزاني اساعدك وانا هساعدك تعالي اركبي العربيه وانا هساعدك 

حليمه: وانا اي اللي يضمنلي انك هتكون انسان كويس مش هتعمل فيا حاجه وحشه 

راشد ضحك ضحكه عاليه 

راشد: تعالي يا بنتي انا ما بقاش في صحه لاي حاجه وحشه انا ممكن اكون اكبر من ابوكي تعالي اركبي وما تخافيش مني انا هاخدك دلوقتي في شقه من الشقق بتوعي تغيري هدومك وتنامي والصبح ان شاء الله نبقى نتكلم 

حليمه: انا قلبي مش مطمن

 راشد: لا اطمني وما تخافيش انا فعلا حابب اساعدك تعالي اركبي معايا العربيه

 حليمه :ركبت العربيه وكانت قلقانه جدا لحد ما وصلوا قدام عماره ضخمه وكبيره 

راشد: اتفضلي يا بنتي ده مفتاح الشقه بتاعة الدور التاني افتحي هتلاقي فيه لبس في الدولاب بتاع بنتي ممكن تلبسي منه اي حاجه بكره الصبح ان شاء الله هعدي عليك واخدك في مكان هادي ونتكلم براحتنا وهقولك عايز منك اي ولو خايفه اقفلي على نفسك من جوه

 حليمه: طب هو في حد عايش في البيت ده 

راشد :لا ده كان بيتنا القديم واحنا مهاجرين بقلنا كام سنه ولسه حاجتنا زي ما هي فيها اطلعي وما تضيعيش اليوم بتاعك نامي وارتاحي

 حليمه طلعت الشقه وفتحت الباب بس مع ذلك كانت برده قلقانه وماكانتش مطمنه اول ما دخلت نامت على السرير وفضلت تفكر في الراجل ده وايه اللي هيعوزوا منها فضلت تفكر لحد ما راحت في النوم

................................

 في الجامعه عند حازم اخو مراد

 كريم: اي يسطا اي مع البت دينا 

حازم: عملت زي ما قلت لي اديني بسكتها بكلمتين حلوين بس انا مش عارف ايه اخره الكلام ده كله

 محمد: حلو الكلام انا هقولك بقى الخطوه الجايه تعمل اي

 حازم: اديني سامع قول

 محمد :هتروح تقولها انك بتحبها وخايف انها تبعد عنك ولازم تضمن حبكم ده بانك تتجواز عرفي اول ما توافق ورقتين عرفي اكتبهم وخليهم معاك وقضي ليلتين حلوين وبعدين ابقى ارميها وقطع الورقتين

 حازم: انت مجنون اقضي مع مين بقولك هي بتخاف امسك ايديها هتخليني اجوزها عرفي واقضي معها ليلتين انت مجنون ياض ولا اي

 كريم: الحب بيعمل اكتر من كده يا صاحبي جرب ومش هتندم بس ابقى افتكرنا بحاجه حلوه يا صاحبي

 حازم فضل يفكر في كلامهم لحد ما اقتنع 

تاني يوم حازم قابل دينا 

حازم ؛وحشتيني اوي يا حبيبتي

 دينا :وانت كمان يا حبيبي انت كويس

 حازم: انا كويس جدا بس في حاجه مخنوق منها

 دينا :سلامتك يا حبيبي ايه اللي خانقك

 حازم: انا تعبت خلاص يا دينا من كتر الخوف خايف تروحي مني وخايف ما تكونيش من نصيبي الحاجه دي بقى بترعبني انا بحبك يا دينا وعايزك تبقي معايا العمر كله 

دينا :ما تخافش يا حبيبي انا كمان بحبك وعايزه ابقى معاك العمر كله

حازم: الكلام لوحده مش كفايه يا دينا 

دينا: امال اي اللي يثبتلك اني بحبك ومش هسيبك ابدا

 حازم؛ انا عايز حاجه تضمن حبنا 

دينا: واي الحاجه دي بقى 

حازم :نتجوز اي رايك نتجوز يا دينا 

دينا: انت بتتكلم بجد صح يا حازم 

حازم: والله العظيم انا فعلا عايزه اتجوزك 

دينا :وانا موافقه طبعا 

حازم: بس انتي عارفه الكليه دلوقتي وانا مينفعش اني انا اتجوز

دينا: امال هنتجوز ازاي

حازم: عايزين نتجوز عرفي لحد ما اظبط اموري واتجوزك رسمي 

دينا: مش فاهمه 

حازم: قصدي نضرب ورقتين عرفي مؤقتا بس لحد ما اخلص كليه واتجوزك رسمي قدام الناس كلها 

دينا :تصدق انك انت حق*ير بقا انت عايزني انا اتجوزك عرفي من ورا اهلي 

حازم: كل ده عشان بحبك

 دينا: انت تخرس خالص انت ما تعرفش اي حاجه عن الحب وانا غلطانه اني انا حبيت واحد زيك عن اذنك

 دينا: جت عشان تمشي حازم مسك ايديها ودينا ضرباته بالقلم على وشه

 دينا: اول واخر مره تلمس ايدي وبعد اذنك ياريت لا تكلمني ولا ترن عليا سلام

 دينا مشيت وحازم فضل متغاظ اوي انها ضربته بالقلم وقرر ينتقم منها بس ما كانش عارف ازاي راح لاصحابه

 كريم: ايه يا اسطى نقول مبروك يا عريس

 حازم: اسكت بقى عشان انا عايز اخ*نقك بايديا 

محمد: ليه يا اسطى في اي

 حازم: البنت بنت ال*اي ضربتني بالقلم 

كريم :هههههه تعيش وتاخذ غيرها يا صاحبي

 حازم: انا ما بهزرش انا عايزه انتقم منها بجد

 كريم: لو عايز تنتقم منها فده امر سهل سيبلي انا الموضوع ده

 حازم: انا بقولكم اي انتم الاتنين لازم تشوفه طريقه عايز احط مناخيرها في الارض واكسرها عايزها تجيلي زحفه على رجلها

 كريم: بس كده من عيني يا صاحبي يومين كده وهقولك تعمل اي

 حازم :ماشي ياسطا انا همشي انا بقى عايزين حاجه 

كريم: لا مع السلامه يا صاحبي 

حازم اول ما وصل على البيت كانت نور اخته قاعده في الصاله 

نور :انت شرفت يا استاذ انت عارف الساعه كام دلوقتي

 حازم :اي يا بت هتعمليلي محاضره ولا اي

 نور: انت وراك امتحان الصبح ولسه ماذاكرتش ولا عملت اي حاجه لو مراد كان هنا ما كنتش سهرت بره لحد دلوقتي

 ام مراد طلعت من الأوضه

 ام مراد: سيبي اخوكي براحته يا نور

نور: ازاي يا ماما والامتحان اللي عنده الصبح 

ام مراد: كل واحد عارف مصلحه نفسه اهم حاجه ذاكري انتي يا روح ماما عايزه اشوفك احسن واحده في الدنيا كلها 

نور: حاضر يا ماما طب يا ماما ما تكلمي مراد خليه يرجع

 ام مراد: دي امور مالكيش تدخلي فيها روحي على اوضتك ذاكري ونامي عشان الكليه بتاعتك الصبح

 نور :حاضر يا ماما 

تاني يوم عند حليمه 

حليمه: صحيت من النوم على صوت جرس الباب قامت فتحت وكان راشد 

راشد :انتي لسه ما غيرتيش هدومك من امبارح

 حليمه: كنت تعبانه ونمت

 راشد: طب ادخلي غيري هدومك وانا مستنيكي تحت في العربيه

 حليمه: خلاص ماشي حاضر

 حليمه غيرت هدومها ونزلت ركبت العربيه مع راشد 

حليمه: ممكن اعرف انت عايز مني اي

 راشد: مش لما نفطر الاول وبعد كده هقولك عايز منك اي بالظبط

 حليمه: انا مش عايزه افطر ولا عايزه اي حاجه انا عايزه اعرف انت عايز مني اي

 راشد: ما تخافيش انا مش هاذيكي انا عايز منك كل خير نروح مكان هادي نفطر ونشرب حاجه ونتكلم براحتنا 

حليمه :ماشي

راشد خد حليمه في مكان هادي خالص

 حليمه: ممكن تقولي انت عايز مني اي بقى 

راشد: انتي متجوزه 

حليمه: لا انا مطلقه من قريب

راشد: امتى اطلقتي

 حليمه: من تلاث شهور ونص

 راشد: انا عايزك تشتغلي عندي ايه رايك 

حليمه: ممكن اعرف اي هو الشغل ده 

راشد :هتشتغلي عندي في القصر بتاعي 

حليمه: قصدك خدامه 

راشد :حاجه زي كده وهتاخدي مراتب كويس جدا 

حليمه: انا مش موافقه على الشغل ده بعد اذنك

 حليمه مشيت وراشد مشي وراها

 راشد: ممكن اعرف ليه بترفضي 

حليمه: حضرتك انا معايا كليه تربيه في الاخر اروح اشتغل خدامه مش بعد ما امي تعبت وصرفت عليا وكبرتني ودخلتني كليه في الاخر اروح اشتغل خدامه بعد اذنك وياريت تشوف واحده غيري

 حليمه وهي ماشيه راشد مسك ايديها 

راشد :انا طالب ايدك اي رايك 

حليمه وقفت مكانها ماكانتش قادره تتحرك ولا تتكلم


خلخال حليمه البارت الرابع

 حليمه وقفت مكانها ماكانتش قادره تتحرك ولا تتكلم

حليمه انت بتقول اي 

راشد بقول انا عايز اطلب ايدك 

حليمه انت اكيد بتهزر حضرتك قد والدي تتجوزني ازاي 

راشد ههههههههه لا لا انتي فهمتي غلط انا مش قصدي كده خالص

حليمه ممكن افهم قصدك ايه

راشد ممكن تقعدي عشان نعرف نتكلم وافهمك على كل حاجه

حليمه رجعت قعدت على الترابيزه تاني

 راشد انا هحكيلك على كل حاجه 

حليمه اتفضل احكي انا سمعه

 راشد انا صاحب شركات العميره في مصر الحقيقه انا عندي ولد وبنت بنتي مسافره بره مصر بتدرس وابني هو الوحيد اللي معايا هنا زوجتي اتوفت من 15 سنه من يوم وفاة زوجتي بعد وفات زوجتي بخمس سنين ابني حصله حادثه نظره راح فيه وبقى كفيف في الحقيقه انا اتجوزت واحده بعد ما عمل الحادثه عشان تساعده وتقف جنبه لكن هي للاسف ماعرفتش تحبه زي ابنها ربنا كرمني بولد من زوجتي التانيه عنده دلوقتي 10سنين

 حليمه ممكن اعرف اي علاقتي بكل ده

 راشد ممكن تسمعيني للاخر

 حليمه اتفضل

 راشد انا حاولت اجيب لابني شغالين كتير يساعدوه ويقفوا جمبه لكن للاسف كانوا بيطفشوا منه من اول يومين

 حليمه طب ممكن اعرف ليه بيطفشوا منه 

راشد لانه أسلوبه شديد شويه من كتر اللي حصله بقى طبعه قاسي جدا ماحدش يستحمله وانا للاسف مسافر هقعد 6شهور بره مصر وعايز واحده تقف جمبه وتساعده لحد ما ارجع لاني مش هلاقي حد يقف جمبه خالص 

حليمه بردو اي علاقتي بكل ده

راشد انا طالب ايدك لابني عزيز 

حليمه لا طبعا مش ممكن اتجوز بطريقه دي 

راشد اوعدك اني ده جواز موقت 6شهور بس وهخليه يطلقك وتعيشي حياتك وكل ده هديكي مكافاء كبيره جدا

حليمه انا اسفه كان نفسي اسعدك بس انا مش موفقه علي الكلام ده بعد اذنك

راشد فكري برحتك وده الكرت بتاعي هستنا مكالمتك

راشد  ساب حليمه ومشي وحليمه فضلت تفكر في كلامه 

في الجامعه عند حازم 

حازم اي يا شباب فكرتو في الكلام الي قولتو امبارح 

كريم انا عن نفسي عندي ليك خطه تجيب منخايرها الارض وتجيلك زحفه

حازم الحقني بالفكره دي

 كريم اسمع الكلام اللي هقولهولك وتنفذه بالحرف الواحد انت تروح وتقولها انا اسف وحقك عليا وده كان اختبار ليكي وانا فعلا مش هتلاقي احسن منك تكون زوجه ليا

حازم وبعدين 

كريم وبعدين تقولها انا كلمت ماما عليكي وهي وافقت اني انا وانتي نعمل خطوبه وكمان موافقه انها تروح تقابل باباكي بس للاسف هي تعبانه والتعب ده هياخد اسبوع او اسبوعين لحد بس ما تقوم بسلامه

 حازم اخلص انت بتحكيلي قصه حياتك ولا اي

 كريم اتقل عليا بس يا اسطا هي هتقولك الف سلامه وهي عامله ايه هتقولها هي كانت طالبه انها تشوفك عشان تعرف خطيبة ابنها وانا بصراحه قلتلها هتفق معاكي على ميعاد ونروح نشوفه سوا

 حازم وبعدين 

كريم هتاخدها وتروحوا على شقه المعادي بتاعة الشقاوه وهناك هنكون احنا مستنينها انا ومحمد ورامي وهنعمل معاه احلى واجب

 حازم احلى واجب ازاي يعني مش فاهم

 كريم هنروق عليها يا اسطا وانت فاهم بقى

 حازم الله يخ*رب بي*ت ابوك انت قصدك هتغت*صبوها كريم الله ينور عليك وبعد ما يحصل هي بنفسها هتجيلك زحفه على رجلها وهتتمنى انك توافق بيها وانت ساعتها تعمل اللي انت عايزه بقى

 حازم انتم عارفين معنا اي الكلام ده انتم مجا*نين

 كريم والله هي دي الفكره اللي جت في دماغي هتخليك تنتقم منها وتحط مناخيرها في الارض موافق يا صاحبي احنا موجودين مش موافق براحتك دورها في دماغك ورد علينا يا صاحبي

 حازم بدا يفكر في الكلام اللي قالوا كريم 

حازم رجع البيت بالليل

 نور حمدلله على السلامه مش عوايدك تيجي بدري

 حازم نقطيني بسكاتك واسكتي فين ماما 

ام مراد انا اهو يا حبيبي حمدلله على سلامتك

 حازم الله يسلمك يا ماما 

نور اي الدلع ده بقى يا ماما انتي بتدلعيه وانا لا

 ام مراد هو انا اقدر مادلعكيش ده انتي ده انت روحي وقلبي ونور عيني

 نور ربنا يخليكي ليا يا احسن ام في الدنيا

 ام مراد ويخليكي ليا يا قلبي ويحفظك من كل شر

 حليمه فضلت تمشي في الشوارع وما كانتش عارفه تروح فين وعماله تفكر في الكلام اللي قاله راشد ومره واحده تليفونها رن

 حليمه ازيك يا ماما عامله اي وحشاني جدا 

ام حليمه انا كويسه يا روح ماما انتي عامله ايه وحشتيني يا بنتي

 حليمه وانتي كمان والله يا ماما وحشتيني اوي 

ام حليمه عملتي اي يا بنتي في حياتك احكيلي قاعده فين وعايشه ازاي واشتغلتي ولا لسه

 حليمه انا كويسه يا ماما خديجه عامله اي

ام حليمه كويسه يا ضنايا اهم حاجه انتي

حليمه ما تشغليش بالك بيا يا ماما

 ام حليمه معلش يا بنتي لو كنت هطلب منك الطلب ده بس ما باليد حيله 

حليمه خير يا ماما في اي

الشهر قرب يخلص والبيت مافيهوش فلوس واختك محتاجه مصاريف الدروس وصاحب البيت عايز الايجار والدنيا متلخبطه معايا يا بنتي مش عارفه اعمل اي حاجه

 حليمه حاضر يا ماما هتصرف وهبعتلك فلوس

 ام حليمه ربنا يخليكي يا قلب امك ويحفظك وابقي طمنيني عليكي يا حليمه

 حليمه حاضر يا ماما يلا سلام

حليمه بدات تفكر ازاي تعمل اي والدنيا اسودت في وشها قررت ترن على راشد

رنت علي راشد

راشد انا كنت عارف انك هترني عليا

 حليمه انا موافقه تقدر تقولي المطلوب مني اي

 راشد هديكي عنوان القصر بتاعتي وتجيلي هناك

 ام حليمه خلاص ماشي حاضر

 حليمه راحت على القصر اول ما شافت القصر وقد اي هو جميل من بره وضخم وكبير كانت مذهوله من اللي هي شايفه ماكانتش مصدقه انها هتشوف حاجه زي دي في يوم من الايام حليمه بدات تبص حوالين منها 

وفجاء راشد جه من وراها 


خلخال حليمه البارت الخامس

وفجاه راشد جه من وراها 

حليمه انا جيت حسب الميعاد 

راشد برافو عليك هتفضلي واقفه بره كده ادخلي تعالي

 حليمه دخلت القصر اول ما دخلت انبهرت من جمال وحلاوه القصر 

راشد اتفضلي اقعدي 

حليمه طب ممكن اعرف اي اللي هيحصل دلوقتي حالا عشان اكون بس مستعده للي هيحصل 

راشد اتفضلي غيري هدومك ولما تغيري هدومك الاول وترتاحي بعد كده هيجي الماذون وهنكتب كتب الكتاب النهارده ان شاء الله 

حليمه طب ليه السرعه دي مش ممكن ناجل كتب الكتاب شويه يعني اسبوع ولا حاجه

 راشد مافيش وقت انا طيرتي بكره بالليل ولازم قبل ما اسافر اكون مطمن على ابني

حليمه خلاص اللي حضرتك شايفه بس ممكن اطلب منك طلب

 راشد اتفضلي طبعا

 حليمه انا عايزه 10000جنيه من تحت الحساب تبعتهم على رقم اختي هم عايزين مصاريف دلوقتي 

 راشد حاضر يا انتي اسمك اي

 حليمه انا اسمي حليمه 

راشد كل ده وما اعرفش اسمك اسمك حلو يا حليمه حاضر النهارده باذن الله هبعتلهم الطلب ده

 حليمه شكرا لحضرتك

 راشد ممكن اعرف هو انت اصلك منين يا حليمه 

حليمه انا من الاسماعليه واهلي هناك وانا جيت هنا عشان اشتغل

 راشد نورتي القاهره يا حليمه 

حليمه شكرا جدا لحضرتك

 حليمه طلعت عشان تغير هدومها بس كانت محتاره الاول ومش عارفه تخش انهي اوضه ومش لاقيه حد في القصر يعرفها طريق الاوضه بتاعته قررت تدخل اوضه من الاوض اول ما دخلت ما كانش فيها اي حد 

حليمه الحمد لله ومره واحده سمعت صوت حد بيقول مين

 حليمه اتجمدات مكانها

 عزيز قلت مين

 حليمه..........

 عزيز مين اللي دخل الاوضه انا متاكد ان حد دخل انا سمعت صوت خلخال اللي دخل الاوضه يرد ويقول مين

 حليمه.............

 عزيز قام واقف وبدا يدور في الاوضه 

حليمه كانت في ركن ومرعوبه قررت تتسحب وتطلع بره الاوضه من غير ما هو يحس

 عزيز كان بيحسس على حيطان الاوضه لانه اعمي ومره واحده حليمه طالعه من باب الاوضه عزيز مسك ايديها

 حليمه ماكانتش قادره تاخد نفسها من كتر الرعب

 عزيز هو انا مش قلت مره واتنين وثلاثه مين انتي ما بترديش ليه

 حليمه انا اسفه دخلت الاوضه غلط 

حليمه كانت بتكلم وصوتها كانت بيتهز كانها مرعوبه وكان ايديها  بترعش في ايد عزيز 

عزيز مين انتي

 حليمه ما كانتش قادره تتكلم مره واحده شدت ايديها وفتحت الاوضه وطلعت تجري 

حليمه دخلت اوضه تانيه وفضلت تترعش من الرعب

 حليمه ده اكيد اللي هيبقى جوزي كمان شويه عمو قالي ان هو مابيشوفش وده فعلا ما كانش بيشوف بس هو طلع شكله حلو اوي وله نجم من نجوم السيما

 نرجع بقى لعزيز 

عزيز شاب وسيم طويل عنده عضلات بارزه من جسمه بشرته قمحاوي عيونه خضراء شعره بني

 عزيز مين اللي دخلت وكانت مرعبه جدا انا ما بقتش فاهم حاجه في البيت ده 

حليمه لبست فستان حلو اوي ونزلت من على السلم وكانت مرتبكه جدا

 راشد اتفضلي يا عروسه انتي جاهزه

 حليمه بصوت واطي ايوه جاهزه

 راشد طب الماذون على وصول هطلع اجيب عزيز وهنزل

 حليمه ماشي 

راشد طلع عشان يجيب عزيز اول ما دخل من الباب

 عزيز اتفضل يا بابا 

راشد نفسي اعرف انت بتعرف ازاي اني انا الي دخلت

 عزيز انت مش محتاج اني انا اعرفك كفايه قلبي بيحس بيك

 راشد ان شاءالله يا ابني هترجع احسن من الاول وهتشوف باذن الله

 عزيز انت بقلك 10 سنين بتقولي كده يا بابا واهو مافيش اي حاجه بتحصل غير اني انا بفضل برده قاعد على الكرسي ده وحياتي عباره عن سواد

 راشد خلي املك في ربنا كبير يا ابني ان شاء الله ربنا يحميك وهيرجعلك نظرك تاني وهترجع احسن من الاول

 عزيز باذن الله يا بابا خير في حاجه

 راشد كنت عايزك معايا تحت

 عزيز انت ما بتعرفش تخبي عني حاجه يا بابا قول على طول في اي

 راشد انت عارف اني انا المفروض اسافر بكره ان شاء الله سفريه تبع الشغل

 عزيز ايوه طبعا عارف وعارف كمان انك ما كنتش عاوز تطلع السفريه دي علشاني وانا اللي صممت انك تطلع لاني ده السفريه الوحيده اللي هتنقلنا في شغلانه جامد جدا

 راشد وانا سمعت كلامك وحجزت التذكره

 عزيز طب كويس

راشد بس عندي طلب واحد بس

 عزيز اتفضل 

راشد تتجوز النهارده 

عزيز نعم 

راشد بقولك تتجوز والنهارده

 عزيز اي اللي انت بتقوله ده يا بابا

 راشد ده السبب الوحيد اللي هيخليني اسافر وانا مطمن عليك ولو رفضت انا هلغي السفريه دي لان انا ما ينفعش امشي واسيبك لوحدك عزيز يا بابا انا مش عاجز علشان خاطري بلاش تاخد قرار في يخص حياتي

 راشد انا قلتلك اللي عندي ولو رفضت انا هلغي التذكره دلوقتي انت ماينفعش معاك اي خدامه كلهم بيطفشوا منك من اول يومين لازم واحده تبقى معاك وتستحمل تصرفاتك ودي عمرها ما هتكون خدامه دي هتكون زوجه هي اللي هتبقى جنبك لحد ما ارجع ولما ارجع ساعتها ابقى اعمل اللي انت عايزه ولو عايز تطلقها طلقها مش مشكله وانا كمان متفق معها على كده 

عزيز بس ده مش اسمه جواز يا بابا ده اسمه صفقه

 راشد سميها زي ما تسميها بس اهم حاجه اكون مطمن عليك 

عزيز ولو رفضت يا بابا 

راشد عادي براحتك بس ساعتها انا هلغي التذكره وهلغي كل الشغل وهقعد جنبك لان انا عمري ما اقبل اني انا ابني يبقى كده واسيبك لوحدك

عزيز فضل يفكر في كلام أبوه

 راشد يلا يا ابني ربنا يهديك عشان الماذون زمانه على وصول

 عزيز ما كانش بايده اي حاجه غير ان هو يوافق 

عزيز بس زي ما قلتلك يا بابا الجواز ده هيبقى صفقه 

راشد انا موافق ولما تخلص 6شهور ممكن تطلقها عادي

 عزيز ماشي يابا وانا موافق

 عزيز مسك في ايد ابوه ونزله من على السلم 

حليمه اول ما شافته كانت قلبها مرعوب 

الماذون جه وكتبوا كتب الكتاب 

الماذون بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير

 عزيز انا عملت اللي انت عايزه يا بابا يارب تسافر وتكون مطمن عليا

 راشد ربنا يباركلي فيك يا ابني ان شاء الله هتبقى احسن من الاول

 عند حازم في البيت

 حازم فضل يفكر في الكلام اللي قاله اصحابه

حازم هو ده الحل الوحيد ده اللي هيخليني اكسرها واحط عينها في الارض

حازم رن على دينا دينا بس مكانتش بترد عليه 

خد عربيتو قدام بيتها وبعتلها رساله انها تنزله وفعلا دينا نزلت

 دينا هو انت عايز تفضحني انت عايز مني اي

 حازم انا عايز اعتذرلك على اللي حصل

 دينا تعتذر عن اي اللي قولته ليا مينفعش فيه اعتذار خالص لو سمحت ابعد عني وماتجيش هنا تاني

 حازم حتى لو قلتلك ان ده كان اختبار ليكي واني بحبك وعايز اتجوزك على سنه الله ورسوله

 دينا وقفت مكانها كان هتم*وت من الفرحه

 دينا انت بتتكلم بجد حازم

 ايوه بجد كل ده كان اختبار ليكي ولو كنت وفقتي تتجوزيني عرفي ماكنتش وافقت بيكي وكنت سبتك فورا بس طلعتي فعلا ب 100 راجل

 دينا اخص عليك وقعت قلبي

 حازم سلامه قلبك انا خلاص كلمت ماما وهي وافقت اني احنا نعمل خطوبه وبعد سنتين هنتجوز وكمان هي موافقه انها تقابل ابوكي وتكلمه

 دينا بجد انا مش مصدقه نفسي انا عايزه اطير من الفرحه

 حازم هتطيري ان شاء الله على بيتي وتبقي مراتي مبروك يا احلى عروسه 

دينا الله يبارك فيك يعني احدد ميعاد مع بابا

 حازم لا لا مش دلوقتي انا بس ماما تعبانه اول ما تقوم بالسلامه هخليكي تحددي ميعاد مع بابا يعني اسبوع او اتنين بالكتير

 دينا خلاص ما فيش مشكله الف سلامه عليها

 حازم الف سلامه لوحدها مش كفايه انت لازم تاخدي بوكيه ورد وتروحي تزوريها

دينا ازاي يعني

 حازم هي خلاص بقت حماتك ولازم تروحي تطمني عليها يا اما والله العظيم هتزعل منك 

دينا لا فعلا ما اقدرش ازعلها بس انا فعلا ما ينفعش اروح بيتكم انا وانت لوحدنا

 حازم خلاص مش مهم اروح معاكي انا اديكي العنوان وانتي روحي لوحدك خبطي عليها هتلاقي اخويا هيفتحلك الباب هتخشي هتسلمي على ماما وتقولها الف سلامه وتروحي على طول حاجه بسيطه يعني

 دينا يا حازم ماينفعش انا هكلمها في التليفون وهقولها الف سلامه وخلاص 

حازم يبقى انتب عايزاني وعايزه ماما تزعل منك

دينا انا بس خايفه حازم

حازم ما تخافيش انا مش هكون معاكي عشان تخافي احددلك ميعاد ان شاء الله بكره الساعه 3:00 تمام وآله اي

 دينا خلاص ماشي يا حازم انا ما اقدرش على زعل ماما ولا زعلك

 الساعه 3:00 ان شاء الله هكون في البيت عندكم

 حازم ضروري ماما تعبانه لازم تروحي تطمني عليها وتشوفيها 

دينا خلاص بقى يا حازم حاضر هروح اطمن عليها واشوفها يلا روح وانا هطلع اشوف ماما

 حازم ربنا يخليكي ليا يا حبيبتي 

حازم ركب عربيته ومشي وكلم اصحابه في التليفون واتفق معاهم على كل حاجه هيروحوا يستنوها الساعه 3:00 واول ما تيجي هيغت*صبوها 

في القصر عند راشد

 رجاء خلاص عملت اللي في دماغك جبت لابنك واحده من الشارع وجوزتهاله

راشد ما انا لو شايفك تعرفي تحافظي عليه كنت سبتهوالك بس انتي اصلا ما بتحبوش

 رجاء وانا احبه ليه هو ابني عشان احبه وانا مش ناقصه حمل عليا وابنك ده اكبر حمل

 راشد اديني ريحتك وما لكيش دعوه اعمل اللي انا اعمله

 رجاء هترجع تندم على اللي انت عملته ده

راشد الي عملته هو الصح لما يبقى عنده زوجه هتخلي بالها منه وانا فعلا كنت غلطان لما فكرتك هتبقى ام ليه وهتخلي بالك منه

 رجاء هو انت كنت متجوزني زوجه وله خدامه لابنك 

راشد خلاص يا رجاء الكلام انتهى واللي حصل حصل وربنا رزقنا بعمرو ودلوقتي بقى هو الي رابط بيني وبينك ياريت ما تتكلميش في اي حاجه خليني اقضي ليله حلوه قبل ما اسافر بكره

رجاء ماشي 

راشد بس عايز اقولك خلي بالك من حليمه لما امشي هي حاليا ملهاش غيرك فاهميه كل حاجه واحده واحده

 رجاء يااااااع اي الاسامي البيئه دي كمان اسمها حليمه

راشد خلي بالك منها في غيابي

 رجاء سافر وانت مطمن ان شاء الله كل حاجه هتمشي زي ما انت عايز

 في الغرفه عند عزيز 

عزيز دخل وقف قدام الشباك وحليمه واقفه على الباب

 عزيز واقفه ليه يا تدخلي يا تطلعي تنامي في اي اوضه تانيه

 حليمه بتخطي خطوه خطوه كانت مرعوبه 

عزيز اقفلي الباب

 حليمه حاضر 

عزيز بصي انا هقولك كلمتين عشان نقضي المده بتاعتنا علي خير طبعا بابا فهمك على كل حاجه

 حليمه ايوه 

عزيز انت هتكوني هنا مش مجرد زوجه انت هتكوني هنا مجرد خدامه تحت رجلي انسي خالص حكايه الزواج ده مجرد عقد وخلال كام شهر هيتقطع 

حليمه انا عارفه كل حاجه

 عزيز انتي هتنامي معايا هنا في الاوضه بس مش هتنامي على السرير هتنامي على الارض لان الارض ده مكان الخدامين اللي زيك 

حليمه دموعها بدات تنزل منها 

حليمه حاضر

 عزيز مش عايزك تدخلي في اي حاجه في حياتي انتي موجوده هنا علشان ارضي بابا لكن انا مش عاجز علشان بابا يجيب واحده تخلي بالها مني طبعا فهمتي قصدي

حليمه ايوه حاجه تانيه

 عزيز لا 

حليمه ماشي انا هنام عايز حاجه

 عزيز لا نامي 

حليمه ما كانتش قادره تقف من كتر التعب نامت على الانتريه

 حليمه في نفسها/ كده كده هو مش شايف حاجه انا هفرد نفسي هنا عشان ارتاح علي الانتريه

 عزيز انا ما بحبش اللي يكسر كلامي قولتلك نامي  على الارض

 حليمه قامت وقفت مره واحده 

حليمه هو انت بتشوف ولا لا

 عزيز قلتلك ما تدخليش عن اي حاجه في حياتي انا لو كنت بشوف ماكانش زمانك بقيتي هنا دلوقتي

 حليمه فرده نفسها ونامت على الارض

 عزيز كان سهران وسرحان وحليمه راحت في النوم

 عزيز قرر ينزل يعمل كوبايه قهوه لنفسه وهو بيمشي في الاوضه مره واحده اتكعبل وقع في حضن حليمه 

حليمه قامت مفزوعه مره واحده 

عزيز كان حاسس بخوفها وجسمها بيرتعش

 عزيز قام واقف مره واحده 

عزيز انا اسف ما خدتش بالي انك نايمه على الارض 

حليمه لا حصل خير 

عزيز بدا يتجه ناحيه الباب

حليمه ممكن اعرف انت رايح فين

 عزيز قلتلك ما تدخليش في حياتي

 حليمه لا هتدخل في حياتك انت لو عايز حاجه انا ممكن اعملهالك مش بصفتي زوجه لا بصفتي خدامه ممكن تقولي انت عايز اي وانا اعملهولك

 عزيز انا هعرف اعمل كل حاجه لوحدي

 حليمه وانا مش هسيبك تعمل كل حاجه لوحدك انا عارفه اني انت مش عاجز وانك انت بتعرف تعمل كل حاجه بس ممكن اي حاجه انت عايزها تطلبه مني يا عم بصفتي خدامه هاخد اجري كمان كان شهر وهمشي ممكن تقولي انت كنت رايح فين

 عزيز انا كنت عايز قهوه

 حليمه حاضر انا هنزل اعملهالك اقعد ارتاح وانا هعملهالك 

عزيز قاعد على الكرسي وكان مصدوم من رد فعلها

 حليمه نزلت عملت كوبايه قهوه واديتها لعزيز

 عزيز اول ما شرب اول بق من القهوه بدا يحس احساس غريب كان القهوه طعمها غريب قوي 

عزيز فنجان القهوه ده زي بتاع ماما شميت فيه ريحه امي

 حليمه بتقول حاجه يا استاذ عزيز 

عزيز هو انتي لسه صاحيه نامي

 حليمه رجعت نامت تاني وعزيز فضل سهران

 تاني يوم الساعه جت 2 كان ميعاد دينا الساعه 3:00 

دينا جتلها مكالمه من مامتها بتقولها انها لازم تكون في البيت لان ابوها تعبان 

دينا ما كانتش عارفه توصل لحازم عشان تعتذرله لاني حازم كان تليفونه مقفول 

دينا قررت ترن على نور اخت حازم 

دينا معلش يا نور انا اسفه اني انا ازعجتك

 نور لا انا كنت في المحاضره في حاجه 

دينا ممكن اعرف حازم فين 

نور مااعرفش هو فين ما شفتوش النهارده

 دينا طب بصي انا كنت متفقه مع مامتك هروح اقابلها دلوقتي لانها تعبانه جدا بس انا حصلتلي ظروف وبابا تعبان لوحده في البيت ممكن تعتذري لمامتك بالنيابه عني

 نور ماما مالها عندها اي 

دينا انا مااعرفش اخوكي هو اللي قالي انها تعبانه وحدد معايا ميعاد

 نور الميعاد الساعه كام وماما فين بالظبط

 دينا ادت لنور العنوان ونور قررت تروح عشان تشوف مامتها في العنوان

 ده

تكملة الرواية من هنا


🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹

ادخلوا بسرعه حملوه وخلوه علي موبيلاتكم من هنا 👇👇👇

من غير ماتدورو ولاتحتارو جبتلكم أحدث الروايات حملوا تطبيق النجم المتوهج للروايات الكامله والحصريه مجاناً من هنا


وكمان اروع الروايات هنا 👇

روايات كامله وحصريه من هنا


انضموا معنا على تليجرام ليصلكم اشعار بالروايات فور نزولها من هنااااااااا


🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺



تعليقات

close