القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

رواية الم البداية الفصل العاشر بقلم فريده أحمد حصريه وجديده علي مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات

 رواية الم البداية الفصل العاشر بقلم فريده أحمد حصريه وجديده علي مدونة النجم المتوهج للروايات والمعلومات


ريم بصدمة .. يعني انا كنت لسه بنت

حازم هز راسه ببرود وقالها .. ايوا

ريم بذهول .. الزاي و و 

حازم قاطعها بهدوء .. انتي ما حدش لمسك  

‏ريم بصدمة .. ي يعني ايه .يعني انتا كنت بتكدب عليا ..انت الزاي تعمل فيا كده 

ريم حطت أيدها علي دماغها وهي بتحاول تستوعب 

ريم .. انا انا مش فاهمه حاجه .ط.طب والحيوان اللي كان .. 

ريم سكتت بصدمة لما افتكرت أن حازم هو ورا كل اللي حصلها

ريم بجنون وعصبية .. يعني انتا اللي عملت كدة فيا . انتا اللي لبستني القضية دي .. عشان ايه كل ده . عشان تحقق مرادك 

حازم  بصدمة .. انتي بتقولي ايه .انا ماليش علاقة باللي حصلك

ريم بعصبية .. انتا كدااب .

ريم قعدت على السرير وهي بتقول .. انا الزاي كنت غبية كدة ومخدتش بالي انك انت السبب

 


حازم بغضب مكتوم .. ممكن تهدي

ريم قامت بعصبية ..اهدي اييييه .انتا بتعمل فياا لييه كده

‏حازم بحدة .. اهدي بقولك

‏ريم هزت دماغها كذا مرة وهي بتقول .. انت مش بني آدم إنت اكييد شيطا.ن .اكيد شيطا.ن ..انت الزاي تعمل فيا كدة انتا اي  انتا اي يا اخي اي كميه الشر اللي فيك دي

حازم اتعصب وراح ضربها بالقلم وقالها .. اخرسي بقا 

ريم بصتله بكره وهي حاطه ايديها على وشها وقالتلو .. طلقني .. وكملت بقهر .. مش خدت اللي انت عايزو طلقني وسيبني في حالي بقا

حازم مسكها من دراعها بغضب وقالها .. انا مش عايز اتغابي عليكي اكتر من كدة . اهدي بقا واسمعيني 

ريم بعياط .. اسمع ايه .انتا دمرتني   

حازم مسح علي وشه بغضب وقالها وهو بيحاول يسيطر على عصبيته .. انا  فعلاً ماليش علاقة باللي حصلك . افهمي بقا . يعني بالعقل كده هو انا كنت اعرفك عشان اللبسك قضية زي دي 

ريم بدموع .. امال مين ليه مصلحة يعمل فيا كدة هاا

حازم اتنهد وقالها بهدوء ..صاحبتك 

ريم بعدم فهم .. انتا بتقول ايه

حازم .. صحبتك اللي عملت فيكي كدة ياريم 

ريم بستغراب ..  صاحبتي مين اللي هتعمل فيا كدة

حازم .. انتي مش ليكي واحدة صاحبتك اسمها أميرة 

ريم هزت راسها .. ايوا . أميرة دي اختي وصاحبتي

حازم ولع سيجاره وخد منها نفس وبعدين قالها وهو بيحرك أيده على خدها .. اهي اختك وصحبتك دي بقا هي اللي عملت فيكي كدة . هي اللي دخلت الواد ده شقتك وهي اللي بلغت عنك

ريم بغضب وعصبية .. انتا كدااب .ايه فاكر الناس كلها زبا.لة زيك

حازم مسكها من شعرها وقالها بغضب .. انا مش عايز غلط ياروح امك . ولولا أني مقدر الصدمة اللي انتي فيها   

انا كنت عرفت اتصرف معاكي كويس 

ثم اكمل بتحزير .. وأقسم بالله لو فكرتي بعد كدة تغلطي وتطولي لسانك أو تعلي صوتك عليا . صدقيني هزعلك

 

وزقها على الأرض بغضب وسابها وخرج من الشقة 

 

ريم قامت من علي الارض بصعوبة وفضلت تعيط بحرقة على حظها اللي وقعها في ايد شيطا.ن زي حازم 

بس ريم مرة واحدة مسحت دموعها بعنف وهي بتقول ..مش هضعف تاني ومش هاسمحلو يتحكم فيا 

ودخلت الحمام خدت شاور وطلعت وراحت نامت علي السرير بتعب وهي بتتوعدلو بداخلها


اما حازم ركب عربيته وهو مش طايق نفسه من الغضب وطلع علي فيلا والده 

حازم وصل وركن العربيه ودخل بهدوء عكس اللي جواه 

لقي اخته " هنا " في وشه 

هنا ببتسامة .. حازم ازيك 

حازم باس راسها وقالها .. عامله ايه 

هنا .. كويسة بس زعلانه منك 

حازم عقد حواجبه بستغراب .. ليه 

هنا .. عشان مش بتسأل عليا 

حازم اتنهد وقالها .. غصب عني ياحبيبتي . ببقي مشغول

قاطعهم صوت بنت نازلة من علي السلم وهي بتقول .. حازم وحشتني اوي وقربت منو وحضنته بحب 

حازم نزل ايديها بهدوء وقالها .. ازيك يا كاميليا 

كاميليا .. انا كويسة 

حازم هز راسه بهدوء وقالهم .. تصبحو على خير وطلع

كاميليا .. حازم 

حازم وقف مكانو بضيق وبعدين بصلها .. ايه ياكاميليا

كاميليا .. مش هتقعد معانا شوية 

حازم .. معلش انا تعبان ومحتاج انام .تصبحي على خير

وطلع علي اوضته

كاميليا الدموع اتجمعت في عينيها 

هنا طبطبت علي كتفها وقالتلها .. معلش ياكوكي ما انتي عارفة حازم 

فوق حازم دخل الاوضة وهو بيقلع في القميص وبيرميه علي الارض بإهمال 

وطلع البلكونة وفضل يشرب سجاير وهو بيفكر فيها وهو حاسس بالندم انو مد ايده عليها

حازم اتنهد بضيق من نفسو ورمي السيجارة اللي في ايده وطفاها برجلو ودخل رمي نفسو على السرير بتعب ونام


..........


تاني يوم 

ريم قامت من النوم ملقتش حازم في الشقة  اتنفست براحة  ودخلت الحمام خدت شاور وطلعت و فضلت تتمشى في الشقة بملل

ريم فتحت البلكونة وطلعت ووقفت تستنشق الهوا وهي مغمضة عينيها بس مرة واحدة كان بيتردد في ودانها كلام حازم وهو بيقولها صحبتك اللي عملت فيكي كدة 

ريم فتحت عينيها وهي بتقول .. معقول اميرة ممكن تعمل فيا كدة وتفكر تأذيني .طب الزاي

بس علطول نفضت الافكار من دماغها

 وقالت في نفسها .. لا لا اكيد بيضحك عليا . اميرة لايمكن تأذيني  

ورجعت تاني وقالت بشك .. بس هو عرف اسمها منين 

سكتت ثواني وهزت راسها بنفي وقالت بثقة .. لا اكيد في حاجة غلط اميرة دي اختي 

ودخلت من البلكونة وهي بتفكر الزاي هتعرف تخلص من حازم 

ريم فضلت تدور في الشقة علي تليفونها او اي تليفون تاني بس ملاقتش  وقفت في نص الشقة بحيرة وهي مش عارفه تعمل ايه بس مرة واحدة اتجهت لباب الشقة وحاولت تفتحه لاقت الباب اتفتح معاها بسهولة محستش بنفسها غير وهي داخلة اوضة النوم  وبتلبس اي حاجة بسرعة وخرجت من الشقة علطول وهي بتاخد نفسها بتوتر وخوف



يتبع



بداية الروايه من هنا



🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺

الصفحه الرئيسيه للمدونه من هنا

🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹🌺🌹



اللي عاوز باقي الروايه يعمل متابعه لصفحتي من هنا 👇👇


ملك الروايات



لعيونكم متابعيني ادخلوا بسرعه


👇👇👇👇👇


جميع الروايات الكامله من هنا


تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close