القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

روايه_جميله_في_قلب_الاسد بقلمي_شهد_هاني_عبد_الحافظ البارت الحادي والعشرون كامله على مدونة النجم المتوهج للروايات


روايه_جميله_في_قلب_الاسد

بقلمي_شهد_هاني_عبد_الحافظ

البارت الحادي والعشرون

كامله على مدونة النجم المتوهج للروايات 

 البارت 21:

معاذ بغضب: انت مين ياض.

زين:بتاع الملامين براسه كان مديله بونيه وقال حسك عينك تقرب من ليالي التاني.

ليالي:طلعت من الشباك وقالت أستاذ خلاص سيبه عشان خاطري.

زين: بغضب ضر*به في بطنه برجله لحايه م سمع صوت ليالي هي بتقول زين خلاص .

زين:سابه راح العربيه ركب من غير م يكلم.

عند جميله نايمه من اثر البنج:لسه مش فاقت.

أسد:قاعد جنبها حضنها جامد عمال يقول انتي قومتي صح ي جميله مش قادر اصدق نفسي حضنها جامد كانه عيل صغير بياخد الحنان من امه.

رفعت:واقف متأثر من المنظر بيقول ربنا م يحرمكوا من بعض ومشي وراح عند المقابر.

أما جميله بدأت:تفوق وحست بتقل عليها بتفتح عينيها بتحط أيدها علي وش اسد بتقول بتعب أسد حبيبي.

أسد:حس بي لمستها الي رجعت النبض يقوي في قلبه التاني وقام وقال نعم ي قلب حبيبك ظ

جميله: ضحكت وقالت هو انا عملت العمليه ي أسد.

أسد:اه عملتي العمليه بعد م وقعتي قلبي في رجليه.

جميله:حطت ايده علي خده وقالت وقومت عشانك ي أسد وفاجأة حست بي صداع جامد في دماغها.

أسد بخوف: مالك ي جميله حاسه بي حاجه .

جميله بحب:حضنت أسد وقالت عاوزه انام في حضنك ممكن عشان مصدعه اوي ي اسد.

أسد:حاضر ي قلبي وقلع الجزمه بتاعته وشال راس جميله براحه وحطها علي صدره وقال تعرفي ي جميله.

جميله:بتتاوب اممم.

اسد دموعه:نزلت وقال كنت خايف اخسرك اوي ي جميله مش مصدق انك معايا في حضني دلوقتي ي جميله مسك أيدها وقال ابوس ايدك ي جميله اوعي تفكري تبعدي عني.

جميله:مسكت ايد اسد باستها وعيطت وقالت تعرف ي أسد علي قد الوجع الي مريت بيه هتفضل انت الحلو الي طيب الوجع تعرف كلمه اهااااا الي طلعت مني قدام كلمه بحبك قولتها ليه نسيت انا عمري م هبعد غير لو م.

أسد:مش استحمل انها تكمل الكلمه وراح باسها بكل حب واشتياق.

جميله:اندمجت معاه بحب وقالت بحبك ي أسدي.

عند رفعت:راح عند المقابر وقعد قدام قبر مراته بيقول وحشتني ي ام أسد تعرفي ابني خد حناني علي مراته وكنت خايف يخسر مراته زي م المو*ت خدك مني وراح قعد القبر بتاعها ونزل رأسه بيعيط بيقول وحشتني ي ماسه اوي وحشتني ياريتك كنتي معايا وتشوفي ابنك ومراته الي بيفكروني بي ايامنا ي ماسه، وقام وقف وجاب مايه بدء يسقي الزرع بيقول عمري م نسيتك ي رفقه دربي.

عند ليالي:ممكن افهم حضرتك وخدني علي فين.

زين:قال متخافيش ي ليالي انا مش هسمح ليكي انك ترجعي لا خوكي.

ليالي عيطت:وقالت طاب هروح فين اعمل اي انا مش ليا حد.

زين:هاخدك معايا البيت يتبعععع


تكملة الرواية من هنا

تعليقات

CLOSE ADS
CLOSE ADS
close